24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  2. هذه تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬ (5.00)

  3. هذا تاريخنا يدلُّ علينا.. فانظرُوا بعدنا إلى التّاريخ! (5.00)

  4. كلية العلوم القانونية في سلا تنتخب ممثلي الأساتذة (5.00)

  5. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | إستراتيجية محاربة العنف

إستراتيجية محاربة العنف

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - مواطن غيور1 الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 16:18
السلام عليكم
عافاكم لي عرف هاد ااسيدة يكول ينا آش من وزارة؟
السيدة كنشوقوها بحال الهلال من العيد للعيد.
فين كانت ملي تغتاصبو و تسرقو أطفال و شبان؟
فين كانت ملي انتاحروا رجال و نساء؟
فين كانت ملي تطردوا عاملات و عمال؟
فين كانت ملي تسدوا الحدود و تشردوا المغاربة الأحرار؟
فبنا هي الأسرة و التضامن؟
2 - رؤوف الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 16:55
الله يهدي ما خلق! الكثير من المغاربة عندهم ضمير و مستوى أخلاقي و تعفف و معرفة و يعيشون بكرامة و بتسامح. بل هناك من لم تطء رجله السبيطار أو الكوميسارية ...طول حياته. يعيش بدكاءه ويعمل بجد و يقدم تضحيات و يتأقلم مع المواقف و يتواصل باحترام مع الآخر. لكن هناك قوم فاته القطار ولا يريد التعب ...كلشي بيليكي ... و يتارجح بين تدمير كل شيء بدون وعي أو البكاء و العويل حتى يحصل على ما يتمنى...كالاطفال...الآن المثل الأعلى يوجد في الدول المتقدمة ....ونفس القوانين الجاري بها العمل طبق بعضها علينا و لازال الشطر العسير منها لم يصلنا بعد. فنحن لسنا مميزين على اناس اخرين ليتم تفصيل قوانين على مزاجنا ... و تلبيسها الحجاب... من طرف oulemas...!
3 - طائر الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 17:46
إن مما يجعل العنف صد المرأة هو سوء التربية التي تلقاها الرجل في بيت والديه والشارع فالدين بريئ من هذه التصرفات السيئة ضد المرأة فلم يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه ضرب زوجة ومن زوجاته رضي الله عنهم أجمعين بل كان يعاملهم بالرحمة والرفق ولقد كان رسولنا الكريم يسابق عائشة رضي عنها في رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه، ولفظ الحديث( عن عائشة رضي الله عنها أنها كانت مع النبي صلى الله عليه وسلم في سفر. قالت: فسابقته فسبقته على رجلي، فلما حملت اللحم سابقته فسبقني. فقال: "هذه بتلك السبقة"، وفي لفظ: سابقني النبي صلى الله عليه وسلم فسبقته، فلبثنا حتى إذا أرهقني اللحم سابقني فسبقني. فقال: "هذه بتلك")
فهذه السلوكات العنيفة ضد المرأة هي سلوكيات الجاهلية الأولى.
4 - ملاحظ منتبه الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 18:12
السيدة الوزيرة، قلبي هاديك الكاسيطة المشروخة ديال العنف ضد النساء. سمعي الوجه الأخر فيه أغنية رائعة ديال العنف ضد الرجال
5 - للأسف الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 19:03
للأسف
هاذي وزيرة تشرف على قطاع اجتماعي كبير يعرف منذ مجيءها مشاكل تدبيرية كبيرة.
واصبح القطاع في يد شخص معروف في الوزارة عمر طويلا في منصبه ومان موضوع شكايات كثيرة
وهو يتفنن في محاربة الكفاءات وأفعال الصراعات وامور أخرى امام أعين الوزيرة.
6 - مهتم ومتتبع الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 22:36
على ما يبدو أن هذه السيدة ( ربما تكون وزيرة الله أعلم بها) لا أدراك لها ولا معلومات عن الواقع المعاش ميدانيا وهذا خطير جدا لأن المراءة ولا اعمم طبعا أصبحت تتحدى الرجل ولا تعبيره أي اهتمام تحت مسمى حقوق المرأة المساوات جمعيات ضد عنف النساء إلى آخره اليوم يا سيدتي ما يقع في الميدان أن المرأة تجبرت وطغت واسم الحريات مع الأسف لم ولن يفهمن أبدا ما معنى الحرية الرجال الآن هم ضحية عنف النساء والقادم أخطر
يا سيدتي حبا في هذا الوطن وخوفا لتنعم الأسرة وعدم تفتيتها يجب وبسرعة إعادة النظر في مدونة الأسرة وإلا ساد الفساد الجو والبحر واليابس والله يلطف بنا ورد بنا ويهدينا رآه لعيالات ز اغو بلا قياس يا حفيظ تحفظنا أما تقومش علينا القيامة.
7 - Maria Nilsson السبت 24 أكتوبر 2020 - 06:54
الفساد الاخلاقي لاذي حطم المغرب و منذ سنين لن يصلح بين يوم و ليلة. يجب التسريع و الا تحطم كل شيء. التربيه تبدا في الاسره و المدرسه. من لم تكن القدره على انجاب اطفال قادر على تربيتهم فلا ينجب! المعلم الذي لا اخلاق له و لا ضمير مهني يبحث عن شغل ثاني . الرجل الذي يباشر زوجته و اطفاله الصغار في نفس الحجرة يسمعون يكون اجيال مريضة. التربية الجنسية في التعليم مهمة حتى يعرف الطفل ان عضوه لن يموت اذا لم يستخدمه يوميا و يقترف الجرائم خوفا من فقدان نشاط عضوه الكريم. اين هي التربية الاسلامية؟ اذا لم تفلح في ايجادها فلنقلد اوروبا...
8 - مغربي 100 % السبت 24 أكتوبر 2020 - 13:24
مع الأسف عندما نتكلم فقط على العنف ضد المرأة فنحن نمارس العنف ضد الرجل.
عندما نتكلم على العنف ضد المرأة بصفة عمومية فإننا نبرأ المرأة و نجعل منها ملاك و نجرم الرجل و نجعل منه شيطان.
يجب أن نتكلم عن العنف بصفة عامة دون تمييز بين الرجل و المرأة . يجب محاربة العنف أكان ضد المرأة أو الرجل .
و من لا يتكلم إلا عن العنف ضد النساء فهو يزعزع مبادئ التعاطف و التآخي بين الجنسين و يزرع الفتنة . وهذا ما أصبحنا نعيشه بارتفاع نسبة الطلاق و تشتت الأسر و العزوف على الزواج.
إن مسألة العنف لا يمكن محاربتها بالقوانين فقط . بل يجب دراسة أسبابها من الناحية الإجتماعية و الإقتصادية و القانونية.
عندما نحمل الرجل مسؤولية النفقة على الأسرة و تمارس ضده ضغوطات مالية و قانونية دون إعطائه القدرة المادية على تحمل مسؤولياته فنحن نمارس عليه العنف و الضغط و بالمقابل من الناحية العلمية فهو بدوره سيمارس العنف و الضغط على محيطه. و كل من لم يفهم هذه النقطة و يتجاهلها فكأنما لا يفقه شيئا.

إ
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.