24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  2. هذه تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬ (5.00)

  3. هذا تاريخنا يدلُّ علينا.. فانظرُوا بعدنا إلى التّاريخ! (5.00)

  4. كلية العلوم القانونية في سلا تنتخب ممثلي الأساتذة (5.00)

  5. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (4.50)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | إسلام فرنسية بالجديدة

إسلام فرنسية بالجديدة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - بشرة خير الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 22:35
اللهم بارك ويجي ماكرون يجرها ويخلعها بسوء فهمه للاسلام السمح هنيئا لك ومرحب بك وسعدات لي كان السبب في دخولها واعتناقها الاسلام
2 - islam الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 22:47
الله أكبر الله أكبر الله أكبر ، مرحبا بك يا أختاه في دين الرحمة والسلام ،قال الله عزوجل في محكم كتابه :" يريدون أن يطفءوا نور الله بأفواههم ،ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون" صدق الله العظيم. بدون تعليق يا ماكرون ومدبري مخططات النيل من الإشلام ،إليكم عكس طموحاتكم ، قال تعالى: " يمكرون وبمكر الله والله خير الماكرين صدق الله العظيم
3 - من باريس... الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 22:57
من غرائب وعجائب صنع الله. . انه كلما زاد العداء للإسلام والمسلمين اﻻ وكثر المعتنقين لﻻسﻻم .. وما اكثرهم في فرنسا نفسها. . حتى ان بعضهم يتنبأ بأن فرنسا ستتحول إلى دولة إسلامية رغم أنفهم... ما اعظمك يارسول الله . *وإنك لعلى خلق عظيم* ولو كره الكافرون. .
4 - rgragai الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:04
لا إله إلا الله محمد رسول الله
5 - سليم الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:07
الله أكبر ولله الحمد والشكر لله أولا وآخرا.
6 - حسن الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:09
Alors macron qu est ce que tu en penses ? est ce l islam qui souffre ou bien c est ta carrière politique qui est dans la merde .imbécile heureux
7 - صلاح الدين الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:10
اللهم انصر الإسلام والمسلمين في بقاع العالم يا رب
8 - مسلم على الفطرة الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:13
هنيئا لك على عودتك إلى دين رب العالمين وصلحك مع خالقك بعد إن جرك الشيطان إلى طريق جهنم أنقذك آلله منها نسأل الله تعالى أن يثبتنا وإياك على دينه
9 - خليل الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:14
الدين الاسلامي دين سلام ومحبة وعدل ومساواة هذه مبادئ الشريعة الإسلامية، ولكن هذه الفتاة التي اشهرت إسلامها ماذا ستكون ردت فعلها عندما ترى حكومتنا والقائمين على تطبيق العدل والمساواة بين المواطنين ضاربين مبادئ الشريعة الإسلامية عرض الحائط ، ماذا سيكون ردل فعلها عندما ترى ما يجري على أرض الواقع من ظلم وقهر وفقر وتهميش وتشرد وقمع واستبداد من قبل من ادو القسم على مصحف هذا الدين ضد مواطنيهم ، نحن ليس بحاجة إلى إدخال أشخاص لديننا بقدر ما نحن بحاجة إلى تثبيت الإيمان في قلوبنا أولا.
10 - javel lacroix الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:25
الاسبوع الماضي في فرنسا إعتنق الاسلام ٢٣ فرنسي واعلنوا الشهادة في المسجد . ماكروه سيصبه الصرع قريبا بالغدايد
11 - عبد الجبار الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:28
مبروك لهده السيدة اسلامها.
الا انه لدي سؤال هل من الضروري هده الطريقة ان يلقنها امام مسجد الشهادة .
نعمة الاسلام وهو الدين عند الله انه لا حاجب بينك وبين ربك .فادا اسلمت فقط اسأل اي مسلم عن كيفية نطق الشهادة ودالك بينك وبين ربك وايمانك في حد داته اسلامك...
اما دور الامام هو امامة الناس في الصلاة وقبول الصلاة ودرجتها ليس مرتبطا بالامام قد تكون صلاة مأموم ارفع درجة من امامه وان لم تقبل صلاة الامام فهدا لا يعني انه لا تقبل صلاة المأمومين ..
ادن دور الامام هو تنضيم الصلاة كي نركع في نفس الوقت ونسجد في نفس الوقت .
حتى لا نشبه الامام بالبابا عند المسيح...
هدا مجرد رأي مح احترامي وتقديري لكل الأمة الاجلاء .وقبلة على يد كل امام..
12 - الشهادتين الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:30
أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله .الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
13 - أمازيغي باعمراني الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 23:40
هذا هو ما يخاف منه ساسة فرنسا ويقتلون بني جلدتهم ليتهمون المسلمين آلاف الفرنسيين يسلمون كل سنة .
14 - عبدالله السبت 31 أكتوبر 2020 - 00:02
أللهم زيد وبارك في الإسلام والمسلمين اللهم تبتنا على دين الحق
15 - anharifatima السبت 31 أكتوبر 2020 - 00:16
أماأنت أخي العائد للإسلام: الحمدلله لرجوعك من طريق الشيطان تبثك الله على دينه
اللهم ارزقنا الثبات على دينك
16 - أبوطه السبت 31 أكتوبر 2020 - 01:07
اللهم أعز الاسلام والمسلمين أمين يارب العالمين
17 - البوهالي السبت 31 أكتوبر 2020 - 03:39
دين الاسلام كلما ضيق عليه وأسيء إلى رموزه إلا ويدخل فيه الناس افواجا أفواجا
18 - ايمان السبت 31 أكتوبر 2020 - 10:21
سبحان الله فينما كيبغيو يسيؤو للإسلام و يشوهو صورته تكون النتيجة عكس توقعاتهم تماما .. إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء.. الله يعز الإسلام و المسلمين
19 - ام سارة السبت 31 أكتوبر 2020 - 11:04
هنيئا لنفس انقذها الله من الضلال ويااسفاه على من كرمه الله بالاسلام وارتد عنه لانه في النهاية الاسلام باق إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها أحب من أحب وكره من كره،فمن دخل النور إلى قلبه فعلا لا يمكن اطفاؤه،ومن عرف الله حق المعرفة لا تهمه الدنيا برمتها لانه يرجو ما عند الله لانه الادوم والأبقى ...بلانا الله بامثالكم وامثال مقترفي الجرائم باسم الاسلام فنسأل الله ان يجيرنا في بلوانا...
20 - intidam Hassan السبت 31 أكتوبر 2020 - 11:35
اللهم بارك وزيد في ذلك مرحبا بك يا اخت أتمنى لك التوفيق
21 - بوسلهام حسن السبت 31 أكتوبر 2020 - 11:44
جواب عن تعليق"الاعجاز العلمي"
الردة ليست مسألة شخصية أي مجرد تغيير عقيدة فردية بل يرجع ضررها او نفعها على المجتمع.الارتداد لعب بالدين وتضليل للمتدينين.
المرتد المعلن بردته مفسد لأنه يعلن انفلاته من قيود الاخلاق وضوابط الدين.
من مبررات حد الردة:
*تقرير حرية العقيدة أولا:لا اكراه في الدين
*الدخول في الاسلام يكون عن اقتناع وعلم.والله تعالى لا يعبد عن جهل
*الارتداد قد بكون مدروسا ومخططا له
*وضع الاسلام لضوابط دقيقة في مسالة الردة.منها ان الامر معهود الى أهل العلم والاجتهاد ومن ينفذ العقوبة هو ولي الامر الشرعي وأن المرتد المجاهر بردته يستتاب قبل التنفيذ أملا في توبته ودرء العقوبة.
هذا والاسلام لا يعاقب في الدنيا على الكفر الأصلي وانما على الكفر بعد الايمان بضوابط كما تقدم.
انصفوا الاسلام الدين العظيم ؛انه دين حرية العقيدة والتسامح والعقل ولكن لا يقبل ان يتلاعب به أفراد يعلنون الدخول فيه ثم يعلنون الخروج منه لنقيصة ما. وهو دين كامل تام لا نقص فيه.مجرد شبهات يثيرها مرضى القلوب ؛والحمد لله هناك علماء متخصصون في الرد على هذه الشبهات.والحمد يسلم الكثير من الملاحدة كل يوم..المستقبل للاسلام.
22 - intidam Hassan السبت 31 أكتوبر 2020 - 13:51
لاحظت بعض الملحدين والكفار هنا من المعلقين ليسو حتى مسيحيين
23 - راي مواطن السبت 31 أكتوبر 2020 - 14:59
الإسلام هو دين كل مومن ،لأن كل من يومن بالله واليوم الآخر، ولا يشهد الزور ولا ياكل المال الحرام ويحب الخبر ويكره الشر فهو مسلم. المسلم من سلم منه الغير ،المسلم هو المحب للسلام والعدل والتضامن واحترام الجار .ليس المسلم هو من ينطق الشهادتين لأنها عملية لاتكلف الكثير ولكن المسلم هو من كان صادقا مع نفسه وصادقا مع الناس ومخلصا في معاملاته مع الناس. نحن مسلمون بالهوية من الناحية الثقافية ولكن هل نحن مسلمون من الناحية الأخلاقية؟ هذا هو السؤال!
24 - جديدي السبت 31 أكتوبر 2020 - 17:14
الحمد لله الحمد لله وفق الله هده السيدة و تبث قدماها على صراطه المستقيم .
25 - Malikte-Anti-Soufi السبت 31 أكتوبر 2020 - 17:33
إلى الأخ عبد الجبار
فهمت قصدت و لقد أصبت لما قلت أن إسلام الشخص يكون بينه و بين ربه، و لو أسلم شخص و نطق بالشهادة و هو في قعر داره قهو مسلم عند الله بلا شك. و لكن لتوضيح الصورة، هذه الطريقة و هي الاعلان داخل المسجد هي من باب الاعلان و الاشهار و لكي يعرف الناس أن هذه أصبحت مسلمة و لكي يجري عليها أحكام المسلمين عوض أحكام الكافرين في الدنيا، فهو من باب حفظ الحقوق أيضا، و كما هو معلوم المسجد هو المكان الأنسب، فقد كان المسجد في عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم تعقد فيه الاجتماعات السياسية و الحربية و حلق القرآن و العلم و كل شيء.
نسأل الله لنا و لهذه الاخت الثبات و الموت على دين محمد صلى الله عليه و سلم.
26 - cosmos السبت 31 أكتوبر 2020 - 19:54
هنيئا للاخت الفرنسية بهذا الحدث العظيم بالاقبال على الله وسنة رسول الله
27 - مسلم السبت 31 أكتوبر 2020 - 21:57
و الغريب في الامر ان السواد الاعظم من معتنقي الاسلام هم نساء .. فرغم الحملات المسعورة من اعداء الدين لتشويه الاسلام و ايهام المرأة بانها مضطهدة و مظلومة في ديننا الا أنها تأبى الحياة المادية و الشهوانية و الحرية اللتي يدعو اليها الملاحدة وغير المسلمين لتوجه لهم رسالة قوية بان الاسلام دين الحق
28 - صالح الأحد 01 نونبر 2020 - 08:26
سؤال بسيط, هل يحتاج الإسلام إلى زيادة في العدد , أم إلى مراجعة ومحاولة مطابقة العصر؟
على مر الأزمان يعتنق أناس دينا وآخرون يخرجون منه. حرية المعتقد من أهم حقوق الإنسان. الأهم كيف هي المعاملة واحترام حقوق البشر جميعا أكانوا بدين أو بغير دين, دين الإنسانية ما أجمله.
29 - مصطفى آيت الغربي الأحد 01 نونبر 2020 - 14:27
أي اسلام دخلت اليه؟
هناك 72 نوع من الاسلام أخبرنا الرسول صلىالله عليه وسلم أن ال72 نوع كل أهله في النارولكن اسلام ال73 أي فريق أونوع واحد فقط سينجو من النار.
والسؤال المطروح هو:
أي اسلام نتكلم عنه؟
ما حدث اليوم في كندا يظهر أزمتنا .
علينا أن نحارب الجهل والتخلف والكبر وليس فرنسا وكندا وليس ماكرون.
اننا نتنفس الجهل المركب للأسف.
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.