24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

1.71

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | جريمة قتل مريض داخل مستشفى بالجديدة

جريمة قتل مريض داخل مستشفى بالجديدة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - police pas avisee الخميس 29 مارس 2012 - 03:14
le malade etait venu a l'hopital suite a une dispute avec le tueur au debut.....donc il fallait absolument aviser la police des l'arrivee a l'opital de cette victime....et la police devait arrete le criminel avant qu'il le poursuit pour le tuer dans l'hopital....donc ni les medecins ni la police a fait le necessaire des le debut de cette histoire
2 - مسلمة مغربية الخميس 29 مارس 2012 - 03:23
لاحـــول ولاقـــوة الا باللــــه
اصبحت اخبار جرائم القتل بشكل يومي
وكأن الرحمة انتزعت من قلوب الناس فصارت قلوبهم كالحجارة او اشد قسوة!
كل هذا بسبب الابتعاد عن الله عز وجل وقلة الوازع الديني..
اللــــــــــــهم ردنا اليك ردا جميلا
اللهـــــم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا وأصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا
3 - مشاغب الخميس 29 مارس 2012 - 03:24
لا حول و لا قو ة الا بالله

هذا سببه تخفيف الاحكام و العفو و الجهل مع قلة الايمان

لو كانت جائزة نوبل تعطى للانحراف و الاجرام و الفساد الاخلاقي لحصل عليها المغرب

المرجوا اظهار التعليق
4 - حاتم الخميس 29 مارس 2012 - 03:35
اصبحنا نسمع جرائم لا هي من ديننا و لا من مجتمعنا
5 - مغربي الخميس 29 مارس 2012 - 03:49
قال الله تعالى : { ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما } ( النساء : 93 ).
6 - Mohammed USA الخميس 29 مارس 2012 - 03:51
Waw....Morocco has become the true version of hollywood.....this is worse than sad
7 - B.ELIDRISSI CANADA الخميس 29 مارس 2012 - 03:58
السلطات االامنية هي المسؤولة عن قتل الرجل, كيف يظل الجاني حراً بعد ان طعن زميله. وكيف يُسمح له بزيارت الضحية في المستشفى, وكيف يُترك الضحية في المستشفى بدون حراسة. للأسف أن أَرخص شيء في بلدي هو روح المواطن وأكبر ضحية هي العدالة.
8 - هدى الخميس 29 مارس 2012 - 04:04
المسؤولية يتحملها افراد الامن الذين قصروا في اداء واجبهم بعدم اعتقال الجاني ; و تركه يصول و يجول حتى تجرا على قتله بقلب مؤسسة عمومية.
9 - رشيد الخميس 29 مارس 2012 - 04:38
فراغ ديني قاتل يعيشه الشباب بالاظافة الى كثرة المهرجانات التي تنشر المجون اصبح لدينا شباب همه الوحيد السهر في العلب الليلية وما أكثرها والتسكع في الشوارع الجلوس في مقاهي الشيشة صحبة فتيات الثانويات كل هذا يتطلب قدر من المال من اين لهذا الشاب العاطل الحصول عليه اقرب وسيلة واسهلها التربص بالمارة النساء والشيوخ وسلب ممتلكاتهم.هكذا قتل شاب شيخ بطعنة سكين لما لمحه خرج من وكالة بنكية ظنا منه انه يحمل نقود مات الشيخ المسكين سلبت منه حياته مقابل 200درهم
10 - bahij الخميس 29 مارس 2012 - 05:03
J HABITE A L EXTERIEUR DU PAYS TOUT LE MONDE ME DIS QUE LA SECURITÉ AU MAROC EST TRES LACHE.LES POLICIER SONT DEPASSÉ .JE CROIS QU IL FAUT CRÉER UN MINISTERE DE LA SECURITÉ PUBLIC AVEC UN ESTRATEGIE CENTRÉ SUR LA PROTECTION DU CITOYEN.CES ENTREPRISES PRIVÉS A GAUCHE ET A DROITE SONT BONNE POUR LA FERAILLE.LA POLICE EST INCOMPETENTE ET NE FONCTIONNE QU ON MODE REPRESSIF NE SAIS PAS REFLECHIR EN MODE STRATEGIQUE.LE CHAOS ET LE DESORDRE
11 - مريمة الخميس 29 مارس 2012 - 05:14
الله يرحمو ويرحم جميع المسلمين و المسلمات الاحيا منهم والأموات ويصبر الأهل
اللهم أهدي شباب المسلمين و أعفو عنهم و استرهم
12 - moi الخميس 29 مارس 2012 - 06:40
نريد تطبيق الشريعة الإسلامية لأنها هي المنقذ الوحيد لبلدي العزيز.
13 - marocain الخميس 29 مارس 2012 - 06:46
صحيح يجب على الممرضين ان لا يمسو المريض الا في وجود الطبيب ولكن هدا لا يحدث الا ف الدول المتقدمة لقد حاول الممرضون المغاربة العام الماضي 2011 ان يمتنعو عن القيام بالمهام الطبية التي تدخل في اختصاص الاطباءللضغط على الوزارة لاخراج مصنف المهن والكفاءات الدي يحدد مهام الممرض والطبيب بالتحديد لكن الوزارة بدلا من دلك اخرجت دورية تخبر الممرضين ان عليهم الاستمرار في مزاولة المهام التي اعتادو عليها وان كل من امنتع عن دلك سيحال على المجلس التاديبي وفعلا فقد طرد احد الممرضين بفاس من عمله وفعلت الوزارة دلك لاخافة الممرضين وفعلا عادو لفعل مهام الطبيب خوفا من الطردةوالان ممرضتان بورزازات حكم عليهم بالسجن قضية تعود ل2008
لانقادهما امراة وطفلها من الموت المحقق في غياب طبيب الحراسة الدي يستغرق نداءه وحضوره الى المستشفى اكثر من نصف ساعة(ادا حضر)وحالة الام ورضيعها لن تتحمل خمس دقائق اخرى فحاولت المولدات اخراج الطفل لانقادهما من الموت المحقق ولكن دلك ادى لعاهة للطفل وعولج و بصحة جيدة ولكن القاضي حكم عليهما ولو لم تفعلا لتوبعتا بعدم انقاد شخص في خطر والقاضي لايعلم ضروف اشتغال الممرضين المغاربة
14 - samir الخميس 29 مارس 2012 - 08:04
حقد كبير هذا الله يستراو ظربو قبل وتبعوا حتى لسيطار
15 - الغيور الخميس 29 مارس 2012 - 10:53
عقوبة القصاص احسن من السجن الدي يشجع المجرم بارتكاب المزيد من الجرائم
وسنوفر المزانية التي نضيعها بلا جدوا ولا نتيجة
16 - احمد الخميس 29 مارس 2012 - 11:03
كيف لا تنتشر الجريمة بشكل كبير و القاتل يعلم مسبقا أنه لن يحكم عليه بالإعدام ، و ربما يستفيد من ظروف التخفيف أو من العفو؟
لو طبقت العدالة عقوبة الأعدام على كل من قتل نفسا لانعدمت جرائم القتل أو لقلت و تضاءلت.
أمريكا الديموقراطية والمتقدمة تطبق حكم الإعدام ولو لم تكن مسلمة فلماذا لا نطبقها نحن المسلمون؟
17 - مغربية الخميس 29 مارس 2012 - 11:18
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
اسمعوا واقرؤوا يــا من يريد إلغاء عقوبة الإعدامأصبحنا نسمع بجرائم ما كنا يوما نتوقع أن تحدث في بلدنا الحبيب
إن البعد عن دين الله عز وجل هو الذي يخلق وحشة في قلب الإنسان، فلا يستحضر عقوبة الله عز و جل في الدم الحرام و قتل النفس.
وحينما يقصر الأب والأم معا في تربية الأبناء التربية السليمة و خروج الأم أيضا للعمل خارج بيتها وعدم تخصيص الوقت الكافي لتربيتهم التربية الصحيحة ورعايتهم ينتج المجتمع مثل هؤلاء الناس، فبمجرد انتهاء فترة الأمومة في مرحلتها الأولى ترى الأم تمنح أطفالها للمربية ثم الروضة ومن ثم المدرسة فالشارع.
فبالله عليكم كيف سينشأ طفل صغير في عالم تربى فيه بين أحضان المربيات والأرواض وأمه منشغلة عنه بالعمل لجمع المال وكأن الهم الوحيد للبشر في هذا الزمن سوى جمع المال واللهث ورائه، فتناسوا دور وجود الأم مع أبنائها.
ولا ننسى طبعا دور التفك الأسري والطلاق وغيره في إنتاج مثل هته النوعية من الناس.
اللهم رد المسلمين إلى دينك ردًا جميلاً، اللهم اهدنا ... اللهم اهدنا واهد شبابنا ونساءنا وأبناءنا وبناتنا واهدنا سبل السلام.
18 - مونة الخميس 29 مارس 2012 - 11:30
هو ضربو فالأول قبل مايجي للمستشفى ، ادن المجرم أش كيدير برا السجن خصو يكون فحالة حبس مؤقت على دمة التحقيق -عاد باش ايجي اطلب قالك السماح -ازعما معدناش الأمن والقانون اولاه ،اكن شدوه من الاول اكن الضحية باقة عيشة،ولكن حيت حنا فزمان السيبة دار محاولة قتل او جا يكمل السيناريو دالجريمة ديالو بكل دم بارد وازرع الروعة فالنزلاء والاطبة ووو.
المصيبة من بعد كاع هاد شي او منها ست سنوات او اكثر او اقل ب سنتين تلقاه حر طليق بصحة جيدة والحمد لله.
19 - khokome الخميس 29 مارس 2012 - 11:55
هذا سببه تخفيف الاحكام و العفو و الجهل مع قلة الايمان. السلطات االامنية هي المسؤولة عن قتل الرجل, كيف يظل الجاني حراً بعد ان طعن زميله. وكيف يُسمح له بزيارت الضحية في المستشفى, وكيف يُترك الضحية في المستشفى بدون حراسة; نريد تطبيق الشريعة الإسلامية لأنها هي المنقذ الوحيد لبلدي العزيز. قال الله تعالى : { ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما } لا حول و لا قو ة الا بالله.
20 - khalid toumi الخميس 29 مارس 2012 - 11:59
bravoooooooooooo n:7 tres bonne justification
21 - moslima الخميس 29 مارس 2012 - 12:08
قال الله تعالى : " ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما "
22 - samira الخميس 29 مارس 2012 - 12:18
السلام عليكم
هادشي ليولين كنسمع وكنشوف على القتيلة اصبح لا يطاق المغرب اصبح بلاد الاجرام ويجب على الداخلية تتحرك والمشجع على هذه الجرائم كثرة البرامج الفاسدة كمسرح الجريمة ومداولة وغيرها هي السبب ولات كتسهل القتل في المجتمج ديالنا
23 - شقلوب الخميس 29 مارس 2012 - 12:25
افينكم اصحاب حقوق الانسان والله ان حد القتل بضرب العنق خير رادع لمثل هؤلاء
24 - محمد العالية الخميس 29 مارس 2012 - 12:39
هذه الجرائم المتصاعدة سببها ادراك الجاني ان العقوبة التي سينالها لن تكون الاعدام بعد انتزاع الوازع الديني من عقول الشباب المغربي .الى هذا الحد اصبحت الروح رخيصة .
25 - مغربية الخميس 29 مارس 2012 - 12:43
بما اننا دولة اسلامية يجب تبفيذ القصاص هو الملاذ الوحيد لنا
26 - مواطن مغربي الخميس 29 مارس 2012 - 12:45
القاتل يقتد،
و قطاع الطريق بالسيوف يقتلوا،
و اللصوص تقطع أيديهم.
و جمعية حقوق الإنسان المجرم يجب تمنع من مزوالة أعمالها في الدفاع على المجرمين و يجب على المجتمع المدني محاربته.
و لا لضروف التخفيف على المجرمين.
و لا للعفو على المجرمين القتلة.
الصرامة، الصرامة ، الصرامة
و إلا سيضطر الشعب المغربي إلى تكوين لجن شعبية لمحاربة المجرمين القتلة.
27 - mohamed kelaa mgouna الخميس 29 مارس 2012 - 13:02
لاحظوا معي التناقض الصريخ جدا,"عبد الله الرميسي" شاهد عيان يقول بأنه هو من ألقى القبض على الجاني يقول "..تلاحيت عليه..." و السيد المصطفى بوطرادا المندوب الاقليمي لوزارة الصحة يقول بأن الأمن الخاص للمستشفى هو من ألقى القبض عليه !!! السؤال متى يحس المغربي بأنه مواطن وليس عابر سبيل في وطنه؟
28 - النفس بالنفس الخميس 29 مارس 2012 - 13:16
هذا الموضوع يجب أن تجيب عنه المنظمات و الجمعيات التي ترفض حكم الإعدام
من رأيي أنه يسحق الحرق حيا على ما فعل
المجرم يسلب من الضحية الحق في الحياة لكن هو له الحق في الحياة بعدما سلبه لغيره أي معادلة هذه القاتل يقتل النفس بالنفس
29 - talha الخميس 29 مارس 2012 - 13:19
لايعقل لأ حد ان يصدق ان مجرمأ يقتل مريضأ في اوقات الزيارة.
هده حماقة .
30 - صوفيا الخميس 29 مارس 2012 - 13:25
الله يرحم هاذ الشاب و لكن المستشفى و الشرطة مسؤولين على هاذ العمل الإجرامي ، قال ليك سيكيريتي هما الي قبطوه ، كان يخص يكون الأمن على بابو و ما يسمحوا حتى الى واحد يدخل حتى يتعرفوا على الهوية ديالو.
و المجرم ملي اقترف العملية الإجرامية وكان كان مقبوط اعلاش كان ما زال يصول و يجول و يمشي حتى للمستشفى و يقتل الشاب بلا حسيب لا رقيب.
31 - tarik الخميس 29 مارس 2012 - 13:27
ارتفاع الجرائم ارتفاع الدعارة ارتفاع البطالة ارتفاع الاسعار ارتفاع العنوسة ارتفاع المدمنين الله يدير تاويل ديا ل الخير
32 - سلمة الخميس 29 مارس 2012 - 13:31
لا حول و لا قوة إلا بالله لا حول و لا قوة إلا بالله لا حول و لا قوة إلا بالله لا حول و لا قوة إلا بالله لا حول و لا قوة إلا بالله لا حول و لا قوة إلا بالله
33 - الدا سعيد الخميس 29 مارس 2012 - 13:31
المغرب أصبحت تنطبق عليه قصة الغراب الذي أراد تقليد مشية ألأطلووس فلم يستطع...فقرر تقليد تاحمامة فلم يستطع...فأراد الرجوع الى مشيته الأولى فنسيهى...فأصبح يقفز عوض المشي...فالمغرب لا هو بلد اسلامي...يطبق الشريعة...ولا أروبي يطبق الدموقراطية...النتيجة كما نرى ...
34 - السميدع من المغرب الشامخ الخميس 29 مارس 2012 - 14:11
و جعلنا لكم في القصاص حياة يا اولي الالباب

اضم صوتي لاخواني المغاربة الدين يطالبون بتطبيق حكم الاعدام لقطع الطريق عن العلمانيين المرتزقة الدين يريدون تحقيق حلمهم في سيادة الجرم و الفحش في بلدنا الحبيب و ان يشنق اي قتال بغير حق امام الملأ و هدا سيوفر امانا لبلدنا من المجرمين و سيوفر راحة لرجال امننا في سهر الليالي بحثا عن المجرمين او اتقاء جريمة و الوقاية خير من العلاج و الله لو شنق سوى ثلاثة امام الملأ لن يتجرأ اي مجرم على الضرب او القتل للابرياء فلمادا المواطن المسكين ياكل الهراوة و يموت على يد مجرم لانه ليس له من يدافع عنه و اغلبية الموتى يكون من الجنس الضعيف اي الفتاة او المراة و اللهم ان هدا لمنكر نريد تطبيق حكم الاعدام و العاداو اعباد الله نريد شنق المجرمين امام الملأ لان المسكين هو اللي ياكل الدق فاعنه يا ملكنا الهمام و اعلنها مرسوما الزاميا و يطبق فوريا للحد من الجريمة فانت من يحس بنا بعد الله و ينصت لكلامنا و آهاتنا و اليدهب العلمانيون الى الجحيم.
المرجوا اخي انشر جازاك الله خيرا لانك تتعمد اخفاء تعاليقي بينما تنشر للبوليساريو و الجزائريين مع انهم سوى وسخ يدخل بين الاظفار.
35 - المفقووووس الخميس 29 مارس 2012 - 15:55
فينا هو الامن المغوار ديالنا ولا حادقين فالزرواطة غير مع المعطلين الله ينعل اللي مايحشم .انشر ياموقع السوء
36 - ismail الخميس 29 مارس 2012 - 16:03
السلام عليكم ، رحم الله الفقيد جمال بن صالح؛ (إناللله وإنا إليه راجعون)
أقدم الشاب عز الدين كرزال على طعن زميله في العمل وفي المسكن حيث أن الضحيه والهالك ينحذران من مدينه وادى أمليل، ويعملان معًا في النقش على الأحجارولا يستطيع أي واحد فك لغزهده القضية باستثناء الشرطه، بحيث أن أصدقاءهم لم يعلمو بالأمرإلا بعد وقوع الجريمه، يوم الخميس الماضي كان الضحية يتصفح الجريدة بإحدى المقاهي حتى تفاجأ بطعنات من الخلف على مستوىالضهر،نقل على إثرها إلى المستشفى بينما الجاني بقي في حالة سراح حتىيوم الثلثاء إدأقدم ع الدين على المستشفى حيث يتواجد الضحية ،جمال، رفقة أصدقاءلهم لزيارته في البدايه دار حواربينهما وطلب عزالدين منه الصلح لكن جمال رفض "وهدا حسب شهودعيان" سكت ع الدين قللاً ؛وقالو بسلامه عليك اخاي جمال مابغتيش ماعندي مانديرليك؛ ثم أهب لتوديعه وأوهم الجالسين بتقبيله وأخرج سكينه وانهال عليه بالطعن حتى أرداه قتيلاً (شهود)
37 - asma الخميس 29 مارس 2012 - 16:10
السلام عليكم هذه الأيام كثرت جرائم القتل يوميا نسمع جرائم القتل الأخ يقتل اخته الإبن يقتل امه لا حول ولا قوة إلا بالله هذه علامة من علامة الساعة اللهم يارب تبتنا حتى نموت مستورين
38 - khalid الخميس 29 مارس 2012 - 16:34
قال الله تعالى : (ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما).
39 - أبوريان المغربي الخميس 29 مارس 2012 - 18:29
أيها الأحبة
إن انتشار الجريمة و الفساد عموما لينذر بعدم الإستقرار و غياب الأمن و الأمان عنصران ضروريان لحياة كريمة و سعيدة فكيف ينعم المرء و هو يخشى على نفسه و زوجته و بناته و هو في قعر داره و الأنكى من ذلك في الشارع كيف يرتاح في عمله و هو ينظر إلى هذه المعادلة الصعبة و المجرم وقد اختار طريق الإنحراف أصبح لا يأبه بالعقوبة في ظل قوانين تحميه و جهات تعارض قانون السماء الذي ينص على العقاب لأن في باطنه رحمة ربانية بالعباد ففيه ردع للمجرمين و بالتالي أيها الأحبة تعالوا معي مثلا إلى السعودية التي تطبق نظاما عجيبا فالسجين هناك لا تحتاج أسرته أن تمده '' القفة'' لأن إدارة السجون تعهد مؤسسة تموينية هي التي تتكلف بالتموين و يكون غذاء السجناء موحد لا يختلف الواحد عن الآخر و لا تتاح الفرصة للسجناء باختلاق أساليب تهريب المواد الممنوعة داخل السجون و أن حصل ذلك فإن المسؤولية تقع على الحراس و على السجناء و يقدمون للمحاكمة بصك شرعي جديد و يفصل الموظف من الوظيفة أما و عندنا فالسجين أصبح أكثر من ولد الفشوش
يتمتع في كل زيارة بما لذ و طاب من المأكل و المشرب زد على ذلك أحسن هاتف محمول و عطور و بدلات رياضية
40 - jawad الخميس 29 مارس 2012 - 19:03
يجب إعادة النظر في قانون العقوبات
و ق- م- الجنائية
و القانون الجنائي
فإدا كانت الغاية من تنزيل العقوبات على الجاني هي زجره و ردعه و ليكون عبرة لباقي الافراد .
فإن هذه الغاية نجدها منعدمة من خلال ماتقتضي به الاحكام الجناية بالمغرب
- فالسجن أصبح بالنسبة للمجرمين أرضية خصبة لقضاء فترة نقاهة بالمجان /
فبفضل ظروف التخفيف و مساندة الجمعيات للمجرمين و التفعيل الخاطئ لمبادئ حقوق الإنسان و العفو الملكي - و حتى لا أنسى بعض البرامج التي تغدي الجريمة بشكل خطير متل " أخطر المجرمين " مسرح الجريمة " يجعلون من المجرم بطلا خصوصا للفئات المراهقة و المنحرفة .
41 - Marocaine de Canada الخميس 29 مارس 2012 - 19:15
Salamo alikom
J'habite au Canada et j'ai l'intention de rentrer vivre au Maroc mais ce que se passe a mon pays ne m'encourage pas y a plus de securite c'est pire !allah yrod bina..
42 - hayat live الخميس 29 مارس 2012 - 19:22
لاحظوا معي التناقض الصريخ جدا,"عبد الله الرميسي" شاهد عيان يقول بأنه هو من ألقى القبض على الجاني يقول "..تلاحيت عليه..." و السيد المصطفى بوطرادا المندوب الاقليمي لوزارة الصحة يقول بأن الأمن الخاص للمستشفى هو من ألقى القبض عليه
43 - simou ktra الخميس 29 مارس 2012 - 19:25
ma question est : quelle est la cause qui a poussé ce délinquant à blesser la victime et la suivre jusqu'à l'hôpital pour l'assassiner? quelles sont les causes de ce crime?
44 - Laila الخميس 29 مارس 2012 - 20:07
Vivement la peine de mort pour toutes ces personnes qui tuent a droite a gauche des personnes innocentes .. Et qui violent la vie de nos enfants tu enlevés la vie a quelqu'un on t'enlève la tienne point barre!!! C'est devenu la mode de tuer et de plaider folie ou sous antidépresseur ou drogue !! Aucune excuses n'est valable .. Et l'amnestie ne doit plus avoir lieu celui qui commet un crime ou un délit doit payer la totalité de sa punition !!!
Merci de publier ( vous censurez la plus part de mes articles et je ne trouve pas ça normal tant que dans mes propos il n'y a aucune vulgarité ou propos racistes ou blasphèmes vous devez les publier au nom de la LIBERTE d'expression a laquelle vous aspirez autant que journaliste)
Merci 
45 - غيور عن هدا البلد الخميس 29 مارس 2012 - 20:45
كيف يسمح لمجرم سفاح دخول مرفق عمومي ونهارا . اقسم لكم بالله لهدا تقصير في تقصير . انت داهب بالشارع وتخاف عن نفسك .فما بالك بمستشفى .على المسؤولين منع دخول اي كان للمرافق العمومية الا للضرورة ووجب التحقق من هويته اولا ثم تفتيشه تفتيشا دقيقا.
46 - هند الخميس 29 مارس 2012 - 21:05
الله يرحمك الحسن التانى العصى لمن يعصى راحنا ولينا عايشين فغابة ماشى بلاد الدولة هى الامن المجرم حر طليق باش يكمل الحلقة ديال مسرح الجريمة واكواك اعيباد الله واش ندخل الامن من الخارج باش يحمينا ولا شنوا
47 - jomana_sahara الخميس 29 مارس 2012 - 21:53
قال الله تعالى : " ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما
48 - driss الخميس 29 مارس 2012 - 22:12
لاداعي ان تتعبو انفسكم باعطاء نصائح ودروس لما يجب ان تفعله الدولة. لي فراسهم هو لي غادي اديروه, نحن خالفنا شريعة الله فماذا سوف ننتظر غير ما يحدث الان في مجتمعنا.
49 - alghadeb الخميس 29 مارس 2012 - 22:33
هذا معناه أن المغرب يفتقد للأمن لألف في المئة وليس لمئة في المئة وهنا أريد أن أطرح السؤال من المسؤول يا ترى؟
50 - Zhar mohamed الجمعة 30 مارس 2012 - 00:34
لاحول ولا قوة الا بالله يجب معاقبة المجرمين
51 - مندهش الجمعة 30 مارس 2012 - 01:37
جرائم جرائم جائم... جريمة في قلب المستشفى بالجديدة، وأخرى في قلب بيت بمدينة وجدة.... ماذا يحصل في هذه البلاد العزيزة علينا؟؟؟!!! لا حول و لا قوة إلا بالله.
52 - ساره الجمعة 30 مارس 2012 - 02:33
الله يرحمو ويرحم جميع المسلمين و المسلمات الله يرحمو ويرحم جميع المسلمين و المسلمات لا حول و لا قوة إلا بالله
53 - مسلم غيور الجمعة 30 مارس 2012 - 05:14
لا حول ولا قوة الا با لله العلي العظيم,لقد كثرت دنوبنا وعظمت معاصينا لدلك يجب ان نلوم انفسنا ونرجعها الى الله.وينطبق علينا قول عمر بن عبد العزيز’’تحدث للناس اقضية بقدر ما احدثوا من فجور’’؟وعلى كل واحد منا ان يتحمل مسؤوليته امام الله.فلكل منا راعية وهو مسؤول عنها,ومن ولي من امور المسلمين شيئا فلم يجتهد لهم ولم ينصح كانت عليه الجنة حرام.
54 - Ahmed الجمعة 30 مارس 2012 - 10:00
j'ai tjrs dit que ces crimes été complétement étrangers a notre cultures du moins de cette ampleur, il ny'avait pas autant de crimesavant jusqu'a ce que les génies de la RTM et Medi1TV viennent avec leurs émissions de crimes lors ils ont montré aux marocains le chemin a suivre . il faut que le ministre de la communication soit interpellé sur cette catastrophe . je remarque que le nombre de crimes a exponentiellement augmenté depuis ces émissions criminels.
55 - السوسي الجمعة 30 مارس 2012 - 11:28
اللهم تغمذه برحمتك
ولكن ما سبب اقدام هذا الشخص بقتل الاخر ,?
56 - aziz berr الجمعة 30 مارس 2012 - 13:19
لا يزال المرء في فسحة من دينه ما لم يصب دما حراما... يجب توفير الامن في جميع المستشفيات
57 - مغربية الجمعة 30 مارس 2012 - 14:29
حزب اسلامي هاهو القوانين الشرعية فيناهي؟؟
58 - Mocharika الجمعة 30 مارس 2012 - 17:25
Je ne crois pas mes yeux, car les crimes que vit le Maroc sont incroyable.
Ou est la securité dans un hopital.
Tout ce que je peux dire:Inna lillah wa inna ilayhi raji3oun.
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

التعليقات مغلقة على هذا المقال