24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | غزال والإجهاض السرّي

غزال والإجهاض السرّي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - Moussaid الخميس 14 يونيو 2012 - 04:04
تبارك الله عليك اسي غزال
صراحة ماخليتي لي مانقول
الله يهدي علينا هاد الناس !!! امييييييييييين
وحتى حنا الله يسمح لنا
2 - عبيد الله الخميس 14 يونيو 2012 - 06:33
هذا هو كلام الحق
تبارك الله عليك هذا هو المعقول
أفحمتهم شرعا وعقلا وواقعا وثقافيا
3 - الواقع الخميس 14 يونيو 2012 - 06:38
لا اقول لك الا كما قال الله تعالى لرسوله "فاصدع بما تؤمر" فحسب تصريحات الندوة 800 قتيل عندنا في اليوم بسبب الإجهاض السري سبحان الله أصبحنا في سوريا
4 - Sara الخميس 14 يونيو 2012 - 08:53
الإجهاض سواء كان سريا أو علنا فهو محرم شرعا. اللهم استر عوراتنا واحفظ بناتنا.
5 - معلق الخميس 14 يونيو 2012 - 09:08
سبحان الله على هذا التعتيم الاعلامي نصرك الله يا أستاذ نبيل.
6 - سمية الخميس 14 يونيو 2012 - 09:15
رد مفحم ماشاء الله وخاصة داكشي لي رديتي عليهوم لي بلا ورقة عجبتيني فيهوم كيعرفوا المالكية غير بلي رشقات ليهوم فكرتيني بواحد الاستاد دخل لقا واحد البنت دايرة الحجاب وغضب قالها وااش نسيتي اننا في المغرب المتبني المذهب المالكي (يومنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض )
7 - باركاش الخميس 14 يونيو 2012 - 09:44
بارك الله فيك أسي غزال
لا لقتل الأجنة في الأرحام
كفى من التسلط العلماني على شؤوننا
8 - bouizakarn الخميس 14 يونيو 2012 - 10:08
المرأة المغربية المسلمة حرة...ولم توكلك مهمة الدفاع عنها باسم الحقوق الواهية...من نصب الرويسي أو الصقلي أو الشنا هذه المهمة ؟؟؟
هذا الشعب، صار يكره هذه الوجوه من أثر الفساد والإفساد.
اشتغلوا في جمعيات أخرى لمساعدة الأرامل، وللمطالبة بأجرأة القوانين التي تزجر تشغيل الفتيات واحتقارهن، واشتغلن واعظات في المساجد ...ودعوا عنكن ثدي فرنسا والجمعيات الخارجية التي تعملن بوفاء لها، ولخدمة مشروعها في إبعاد المجتمع عن تعاليم عقيدته.
أخواتنا وأمهاتنا المغربيات الحراة، أسمى من أن تدافع عنهن مثل هاته "العقروشات". ولعل تعليقات بعضهن عن ارتفاع نسبة الاجهاض، خير دليل على أن المغربية لن ترضى ببديل عن حقوقها كما كفلتها لها شريعة الإسلام، وتعاليمه السامية عن كل النظم الاجتماعية والثقافية الغربية، التي مازادت على أن جعلت المرأة سلعة، تروج للمتعة والاستهلاك.
أية أجندة خارجية تخدمين ؟
وداخليا ، أي مشروع تنفذين ؟ ولماذا اخترت هذا الوقت بالضبط ؟

تأكدي أنكم خائبون حاضرا ومستقبلا، لأنك وسط شعب مسلم حتى النخاع.
قال تعالى : وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ.
9 - مهموم الخميس 14 يونيو 2012 - 10:15
ا ولا تتحدث عن الاجهاض من منطلق ديني محض وتريد تطبيق قانون على كافة المغاربة بغظ النظر من توجههم العقيدي وظروفهم الاجتماعية لقد تحدث الناس قبلك عن الاجهاض وحددوا المدة التي يجوز فيها وهي الثلاثين يوما بعد الاخصاب اما ان تاتي انت وتقول بجريمة قتل و(المقتول)لم تتضح معالمه بعد فهذا يعني انك تدعو الى تجريم الجنس قبل الزواج وجرنا الى الطريقة الايرانية في التعامل مع (الزانين):الرجم بالحجارة.
اما الاسباب التي يجب ان يبحث عنها كما تقول يعرفها عامة الناس عدا انت لانك لم تقترب منهم يوما وتسالهم عن تلك الاسباب ولم تفهم حتى لماذا يخرجون الى الشوارع للتظاهر.اعد كتابة سطورك.
10 - مهاجر الخميس 14 يونيو 2012 - 10:33
راهم باغيين الدعارى تسود البلاد.
وفي الحكايات التي كنا نسمعها ونحن صغار ان الذئب المقرطط كاع قرططها، بمعنى ان الفاسدات يردن تعميم الدعارة.
حفظنا الله منهن.
11 - Abdelilah الخميس 14 يونيو 2012 - 11:26
Les laiques defend la democratie, libertes individuelles et choix personnels alor que les islamistes defendent la repression et l´imposition des idee et la "purite" imaginaire.
Ce Mr croit dans la democratie seulemtn dans sa part qu´ila le droit de oparler mais luis il n´acceptera pas qu un autre parle sur la liberte individuelles
12 - howa الخميس 14 يونيو 2012 - 11:29
MERCI M. GHAZAL CE QUE VOUS DITES ET TRES JUSTE CES FEMMES COUPES GARçONS N'ONT RIEN A FAIRE QUE DE COMBATRE L'ISLAM LEURS ASSOCIATIONS PROFITENT DE L'ARGENT DES CONTRIBUABLES C-A-D LES PAUVRES MAROCAINS
13 - Adam الخميس 14 يونيو 2012 - 12:09
Remarque pertinente mais il a trop parle. Sujet très sensible même aux USA. Mais il faut l aborder avec beaucoup d intégrité. Et de pédagogie Allah Al Mouafek
14 - وليد الخميس 14 يونيو 2012 - 12:31
الرحمة ياعباد الله لن تجدوها إلا في شرع الله فرسول الله صلى الله عليه وسلم حينما اتته الغامدية وقد زنت لم يأمرها أن تقتله ولكن أمرها ان تذهب حتى تضعه ولما وضعته أمرها ان تفطمه ثم لما فطمته أتت إليه وفي يد صبيها قطعة خبز فأقام عليها الحد أي رحمة أكثر من هذه أما هي فرحمها وطهرها من ذنبها لتلاقي ربها وقت تابت توبة لو قسمت على اهل المدينة لوسعاتهم وأما الصبي فرحمه ولم يحرمه من حق الحياة أنظروا كيف أنها أتته وهي حامل وعلم رسول الله صلى الله عليه وسلم ان ذلك الصبي سينشأ يتيما وسيشار إليه انه بن زنى ورغم ذلك لم يامرها رسول الله أن بقتله
15 - علي الخميس 14 يونيو 2012 - 12:41
طرق الإجهاض
فالأولى وهى «الامتصاص الخوائى» وقوة امتصاصها تفوق 29 مرة قدرة الشفط للمكنسة الكهربائية المنزلية، ويقوم من خلالها الطبيب بإدخال أنبوبة بلاستيكية إلى داخل الرحم لتمتص محتوياته، وهذا الامتصاص يؤدى إلى تمزيق جسد الجنين إلى أجزاء صغيرة ويجمعها داخل زجاجة، كما ينتج عن عملية الإجهاض بطريقة التوسيع والتفريغ تمزيق الجنين إربا لأن الأداة المستخدمة تسحبه جزءا جزءا..
طريقة «التسمم الملحى» فهى تقتله وتشوه كامل جسده.
العلم يؤكد أن الإجهاض ينهى على حياة من تجرى هذه العملية الوحشية عليه التى لا تقل عن الاغتصاب فى ضررها النفسى والبدنى، فهى تزيد احتمالات الإصابة بالعقم والإنجاب خارج الرحم وتشوه الأجنة، بل يجعل الضحية تصاب بهلاوس، فتطاردها محاولات الانتحار وعدم الرغبة فى الإنجاب.
16 - علي الخميس 14 يونيو 2012 - 13:17
طرق الإجهاض
فالأولى وهى «الامتصاص الخوائى» وقوة امتصاصها تفوق 29 مرة قدرة الشفط للمكنسة الكهربائية المنزلية، ويقوم من خلالها الطبيب بإدخال أنبوبة بلاستيكية إلى داخل الرحم لتمتص محتوياته، وهذا الامتصاص يؤدى إلى تمزيق جسد الجنين إلى أجزاء صغيرة ويجمعها داخل زجاجة، كما ينتج عن عملية الإجهاض بطريقة التوسيع والتفريغ تمزيق الجنين إربا لأن الأداة المستخدمة تسحبه جزءا جزءا..
طريقة «التسمم الملحى» فهى تقتله وتشوه كامل جسده.
العلم يؤكد أن الإجهاض ينهى على حياة من تجرى هذه العملية الوحشية عليه التى لا تقل عن الاغتصاب فى ضررها النفسى والبدنى، فهى تزيد احتمالات الإصابة بالعقم والإنجاب خارج الرحم وتشوه الأجنة، بل يجعل الضحية تصاب بهلاوس، فتطاردها محاولات الانتحار وعدم الرغبة فى الإنجاب.
17 - راضي الخميس 14 يونيو 2012 - 13:24
مصاب يسمعنا هاذ الناس وهذا هو الي يلزم يكون ولايصح الا الصحيح
18 - عبد الغفور أفتاتي الخميس 14 يونيو 2012 - 13:31
تدخل في الصميم وموفق جدا
نحن مغاربة مسلمين والله تعالى نهى عن قتل النفس بغير حق
وإذا كثرت على الدولة الأمهات العازبات وأبناء الزنا فلفعلوا أما أشار إليه ذ غزال مشكورا وليحاربوا الزنا الذي نخشى كثييرا على أبنائنا منه فهو منبت الداء أما أصله فهي العلمانية وهذا أحد إفرازاتها النكدة
والله أعلم بما سيحل بنا في المستقبل إن استمر هؤلاء في التحكم في الشأن العام والمجتمع المدني
19 - benyounes الخميس 14 يونيو 2012 - 13:33
اللهم انصر الإسلام والمسلمين في كل مكان، ونجينا من فلول الشيطان الذين يتبعون أهواءهم، ويورطون الإنسان، ذلك الإنسان الذي كرمه الله وجعله خليفة في الأرض حيث قال رب العالمين في آية كريمة: (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا)..فكيف لهذا الإنسان الذي كرمه الله أن يكون فاسقا في الأرض؟..
20 - shafik الخميس 14 يونيو 2012 - 14:11
جزاك الله كل خير على هذا الموقف الذي لا أجد كلمة لاصفه حق الوصف ,فهو نوع من الجهاد ضد أعداء يحاربوننا من الداخل كالسرطان الذي ينخر جسد هذه الامة المسلمة وهي لاتعلم ,وحين تدرك ما ألم بها يكون الحل قد صعب إدراكه وزادت كلفته, لكن في هذه الامة أناس مثل غزال جعلهم الله حماة هذا الدين ,أكثر الله من أمثالك يا رجل ليس ككل الرجال.

في الوقت الذي ترك الائمة دورهم في الدعوة الى الخير ونبذ الرديلة, خوفا من العباد لا من الله في وقت صارت تظهر كل معالم الحرب المسمومة ضد كل المقدسات لصالح الشهوة والحرية والرذيلة...من علمنانيين تعلمنوا من أسيادهم الغربيين الذين على الاقل حرموا من خير العيش في أمة تتذكر خمس مرات في اليوم أن هناك رباً يراقبنا ويعلم سرنا وعلانيتنا.

لا خير في أمة تركت آخرتها من أجل عرض قليل من الدنيا.

أنشر من فضلك و السلام
21 - شقرون الخميس 14 يونيو 2012 - 14:21
لقد أتى الأستاذ المحتلرم غزال بما كان في فؤاذي وعقلي، ومشكلة إعلامنا المغربي هي تغييب مثل هذه الآراء
22 - مصطفى الخميس 14 يونيو 2012 - 14:28
بارك الله فيك السي غزال تدخّل رائع

أنا من الناس الذين يقرؤن لك ما تنشره
استمر جزاك الله خيرا
23 - عبد الله الخميس 14 يونيو 2012 - 14:29
تبارك الله على سي نبيل غزال , و كتب كل ما قلت في ميزان حسناتك
24 - nadirka الخميس 14 يونيو 2012 - 14:40
l'avortement au maroc est en augmentation grace a la corruption social et moral, ce dernier et grace a 2m et qui se propagent son idees satanic a travers les series qui televiser.
25 - الكوثر العذب الخميس 14 يونيو 2012 - 14:40
اللهم بارك
بردت لي قلبي .... الله يجيب من يفهم
كلام الحق لا جواب عليه
26 - تاغبالوت الخميس 14 يونيو 2012 - 14:57
اعطيهم الله ياخذ فيهم الحق
رباعه ديال الشلاهبيات
ماقدهم هاد الفساد لي وصلنا ليه
بغاو البنت تزني على راحتها و الا حملت تمشي لسبيطار الحوما دير اجهاض
27 - مدرسة الخميس 14 يونيو 2012 - 15:21
كيف يجب على الجنين تحمل وزر أمه الزانية فيقتل ويحرم حق الحياة في هذه الحياة فلعله يكون من الصالحين فيكتب له في الجنة مالم يكتب لغيره لما يجب عليه ان يتحمل سكرات الموت وهو لم يرى الحياة بعد إن هذا لمن أكبر الظلم
صحيفة بريطانية: إن البروفيسور ستيوارت كامبل، الرئيس السابق لقسم النساء والولادة بـ "كينجز كوليدج" ومستشفى "سان جورج" بلندن، التقط هذه الصورة بجهاز أشعة ثلاثي ورباعي الأبعاد في عيادته. وقال البروفيسور: "ليس من الضروري أن تكشف الصورة عن امتلاك الجنين مشاعر، لكنها بالتأكيد تكشف عن سلوك إنساني".
وقالت الصحيفة: إنَّ الفحص بالأشعة كشف عن امتلاك الجنين مشاعر السعادة والألم في وقت مبكر "17 أسبوعاً" عما كان يُعتقد من قبل "24 أسبوعاً"؛ وهو ما سيطلق الدعوات لخفض سن الإجهاض للجنين عن "24 أسبوعاً" كما هو مقرر حالياً، أي قبل أن يشعر الجنين.
28 - تتمة الخميس 14 يونيو 2012 - 15:26
وأضافت الصحيفة: من المنتظر أن يولد الجنين في يناير القادم، وقد أصيب والداه بالدهشة الشديدة حينما شاهدا ابتسامته.

وأضاف البروفيسور "أنا لا أعلم تحديداً لماذا ابتسم الجنين، لكن ابتسامته بعثت البهجة في قلبي. لقد رأيت من قبل وجوه أجنة باكية، كان ذلك في الأسابيع الـ18 والـ19 من الحَمْل، لكنني لم أشاهد وجهاً مبتسماً، كما أن الأسبوع الـ17 يُعدّ رقماً قياسياً في بدء إحساس الجنين".
وأشار البروفيسور كامبل إلى أن "الابتسام جزء من سلسلة متوالية من السلوكيات الإنسانية التي يقوم بها الجنين في رحم أمه؛ فهو يتنفس ويتثاءب ويفتح جفنيه، وبالطبع يبكي".
وفي المقابل يرى البروفيسور إيريك جانو من "يونيفرستي كوليدج" بلندن أن "الأدلة تشير إلى أن المشاعر تتكون من الأسبوع الـ24 حتى الأسبوع الـ28، وأن الجنين لا يملك مشاعر في الأسبوع الـ17؛ لأن العلاقة بين المخ وبقية أجزاء الجسم لا تزال ضعيفة". وبين هذا وذاك يستمر الجدل.
29 - مسلمة ولله الحمد الخميس 14 يونيو 2012 - 16:03
بسم الله الرحمان الرحيم وأصلي وأسلم على سيد المرسلين

رغم أنني أدليت بتعليق حول نفس الموضوع و بنفس الجريدة أكثر من مرة إلا أنني أود أن أدعو الله لكم بالتوفيق والنصر على أعداء الدين مجددا بعد مشاهدة هذا الفيديو .
نعم ، يجب النظر إلى الأسباب والعمل على إزالتها وتوعية الناس بخطر هؤلاء العلمانيين . خطر ليس بفكرهم الدنيء ولكن بالمنابر التي تتاح لهم والإعلام الذي يوفر لهم الفرصة والمجال لعرض إختلالاتهم وأمراضهم النفسية .
أريد أن أفهم هل الرويسي وعيوش والصقلي et consorts لديهم إختصاصات متعددة ؟ أعلم أنهم ينتهزون كل فرصة للطعن في الدين وهدم القيم
لكن أن يدلوا بدلوهم في كل موضوع ويترأسوا وينظموا المؤتمرات واللقاءات والمنتديات فهذا ما لا يستسيغه العقل السليم .
مقابل ذلك لا توجد إلا مبادرات فردية للتصدي لهم جزا الله عن أصحابها خير الجزاء . ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .
30 - تتمة الخميس 14 يونيو 2012 - 18:25
وأضافت الصحيفة: من المنتظر أن يولد الجنين في يناير القادم، وقد أصيب والداه بالدهشة الشديدة حينما شاهدا ابتسامته.

وأضاف البروفيسور "أنا لا أعلم تحديداً لماذا ابتسم الجنين، لكن ابتسامته بعثت البهجة في قلبي. لقد رأيت من قبل وجوه أجنة باكية، كان ذلك في الأسابيع الـ18 والـ19 من الحَمْل، لكنني لم أشاهد وجهاً مبتسماً، كما أن الأسبوع الـ17 يُعدّ رقماً قياسياً في بدء إحساس الجنين".
وأشار البروفيسور كامبل إلى أن "الابتسام جزء من سلسلة متوالية من السلوكيات الإنسانية التي يقوم بها الجنين في رحم أمه؛ فهو يتنفس ويتثاءب ويفتح جفنيه، وبالطبع يبكي".
وفي المقابل يرى البروفيسور إيريك جانو من "يونيفرستي كوليدج" بلندن أن "الأدلة تشير إلى أن المشاعر تتكون من الأسبوع الـ24 حتى الأسبوع الـ28، وأن الجنين لا يملك مشاعر في الأسبوع الـ17؛ لأن العلاقة بين المخ وبقية أجزاء الجسم لا تزال ضعيفة". وبين هذا وذاك يستمر الجدل.
31 - سامي الخميس 14 يونيو 2012 - 18:31
الله أكبر عليك يا رجل ... قل الحق وإن كان مراًّ ...
32 - samah الخميس 14 يونيو 2012 - 19:02
أكيد نحن ضد الإجهاض إلا لأسباب صحية و داخل الإطار الشرعي ،وولكن لايجب ان نحكي من منبر عالي ونحرم الإجهاض والزنا ولا نقف عند سبب الرئيسي وراء كل مشاكل التي يتخبط بها شبابنا ،عدم القدرة على الزواج ،أين هو العمل القار؟شاب في 40 متى سيبدأ حياته كأي إنسان عادي،و إلا سنبدأ بممارسات شاذة .
33 - mohamed bm الخميس 14 يونيو 2012 - 19:14
عشوائية الزابور و مثقفون آخر زمان، أتم راه زنقة فاتتكوم ،هناك طرق تقليص عدد السكان
متنوعة فتاريخ، أحسن حل هو الدول الغربية فعود متنقص السكان كتعمل على إيجاد لخبز لكولشي أي كتنتج أي كتعمل على رفع المداخيل،
كين النمودج الصيني و هو قريب من الحلال لأنه يتجنب نضرية مالتيس ،
كين النمودج الإفريقي جنوب الصحراء النضرية المالتيسية ،هداك سوقهم فهم خارج التغطية،
كين نمودج المغرب الناتج عن حكم 60 و 70 و ثمانينيات القرن لفات،نمودج فلم أغميسطاد،لوح لعبيد فلبحر باش تحل مشكل التمويل،
لكن دب زعم وصلتو لمغرب لحل حرام في دنيا و الٱخرة ،فلا يمكن أن تبقى الملكية و مخلفات
الأندلس تأكل أرزاق العباد و تطلبون من من لم يستطع تحمل نتائج أخطاء الربابنة الصبر على الموت البطيء أو يختار شنو كتشفتو طريقة البوعزيزي ليخسر حلم الآخرة ،
بدون إزالة الملكية فحتى هدا الحل لن يفلح لأنه ضرفي فغدي يخص فقراء لمغرب يقدمو تنازلات
أخرى لأنكم تعملون فقط على تخفيض كلفة مصاريف الفقراء بطرق عشوائية ليست داخل برنامج
فسوف تجدون أنفسكم أمام شعب يتطوع ليقدم نفسه لقمة سهلة لفريسته الملكية ،
34 - الدمناتي الخميس 14 يونيو 2012 - 19:20
صدقت يا غزال . لماذا يتم تغييب علماءنا من امثال هذه المواضيع التي تهم امة . اين هي ديموقراطيتكم.و لماذا يؤتى بوجوه معروفة مواقفها سلفا. فهي دائما
تسير في الاتجاه المعاكس للصراط المستقيم . تعقلوا و توبوا الى الله .
و كفى من استيراد الافكار دون ان تمر من ميزان شرعنا الحكيم .
35 - democratie الخميس 14 يونيو 2012 - 19:45
A Mr Abdelilah
Je vois que vous etes bien informe sur l'occident.
Savez vous que democratiquement l'avortement est interdit en UK et Ireland
Savez vous que la vente que la vente de l'aclool est interdite en dimanche matin et jours religieux
Savez vous que la vente de l'alcool et les cigarettes est interdit au moins de 18 ans
Savez vous que tout rapport sexuel ave un mineur est considere comme crime
Avant de parler de democratie et l'occident utilise un peu votre clavier avec la langue de civilisation et pour enlever la poussiere sur vos idees prefabriques
36 - عبد الله الخميس 14 يونيو 2012 - 20:51
مشروع إباحة الاجهاض مشروع خطير جدا يحتاج الى وعي كبير وعمل جبار
فالعلماء الرسميون في واد والواقع للأسف الشديد في واد آخر
نشكر ونثمن الموقف المشرف للأستاذ وتصديه للمد العلماني
نرجو من الحركات الاسلامية كافة والغيورين اجمعين ان يقفوا صفا واحدا لهذا المد الخطير
37 - الحائر الخميس 14 يونيو 2012 - 21:51
قال الحق سبحانه وتعالى:{قُلْ تَعَالَوْاْ أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ أَلاَّ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلاَدَكُم مِّنْ إمْلاَقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ}(الأنعام) وروى عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن المرأة التي تقتل ولدها تأتي يوم القيامة متعلقاً ولدها بثدييها، ملطخاً بدمائه، فيقول: يا رب، هذه أمي، وهذه قتلتني". وعندما تدخل الأخ كاد هؤلاء المجرمين يسطون عليه والله يقول لهم في كتابه الحكيم:{وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ تَعْرِفُ فِي وُجُوهِ الَّذِينَ كَفَرُوا الْمُنكَرَ يَكَادُونَ يَسْطُونَ بِالَّذِينَ يَتْلُونَ عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا قُلْ أَفَأُنَبِّئُكُم بِشَرٍّ مِّن ذَلِكُمُ النَّارُ وَعَدَهَا اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَبِئْسَ الْمَصِيرُ}الحج
38 - Mari الخميس 14 يونيو 2012 - 23:23
لا للإجهاض الاطباء يرفضون هذا المقترح وعلماء الدين كذلك
وهناك فئة ما نافذة تتزعم هذه المطالب كحميش والديالمي ومن والرويسي والعسولي على شاكلتهم
في الحقيقة أثلجت صدورنا بموضوعيتك وعنايته للكلمات والألفاظ نشكركم كثيرا على دفاعكم عن حق الحياة ومحاربة الارهاب
39 - الياس الجمعة 15 يونيو 2012 - 00:42
بارك الله فيك أخويا غزال كلام يثلج الصدر
نسأل الله أن يجعلك من خدام الإسلام وأهله
40 - المثقف الجمعة 15 يونيو 2012 - 12:08
لله ذرك يا شيخ
امثالكم حجبوا عمدا من الإعلام ليعوا الناس
وفقكم الله
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

التعليقات مغلقة على هذا المقال