24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. لبابة لعلج تعرض "المادة بأصوات متعددة" في تطوان (5.00)

  2. مدربة المنتخب النسوي: "لبؤات الأطلس" فخورات بلقب شمال إفريقيا (5.00)

  3. "مزامزة" الجنوبية .. حزام الهشاشة والفقر يطوّق عاصمة الشاوية (5.00)

  4. سوق الجمعة.. فواكه وفواكه (5.00)

  5. شخص يقتل زوجته بالقنيطرة وينهي حياته في سطات (5.00)

قيم هذا المقال

3.55

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الحوار الاستراتيجي

الحوار الاستراتيجي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - % maghribi 100 الجمعة 14 شتنبر 2012 - 04:03
سيدي والله تنطبق عليك كلمة الرجل المناسب في المكان المناسب...تبارك الله ..الله يحفظك للمغاربة يا دكتور . !!! bravo
2 - مغربي امريكي وافتخر الجمعة 14 شتنبر 2012 - 05:05
المغرب والولايات المتحدة تربطهما علاقات تاريخية قديمة واصبح من الضروري تطوير هده العلاقات الي مشاريع اقتصادية وتنموية لما فيه خير للبلدين.ونحن نبارك هدا الحوار الاستراتيجي ونطالب الرئيس الامريكي اوباما ان يزور المغرب قريبا
3 - salassib alaouin الجمعة 14 شتنبر 2012 - 08:36
بفضل الستارج العاهل المغربي دام له النصر و التمكين للمغرب رؤا و رؤى واضحة في المستقبل و أهم محطاتها الحقيقية الأولى هي في آفاق2020
و بفضل الحوار السطرجي بين المغرب و الولايات الأمريكية ستكون تلك المحطات قبل الموعد بكثير و تكون ترقبات أمريكا الإقتصادية فوق كل انتظار فالإتحاد المغاربي إن تم وتم أيضا الإتحاد الشمفرقي بإضافة جمهورية مصرفسيكون اتحادا عملاقا مادا يديه الخضراويتين الكريمتين إلى السمراء الغراء التي تكون مستقبلا بالعملاق جنة معطاء ...مستقبلا زاهرا ينظر الطرفان المسطرجان
فلو حورب التطرف في الساحل و الصحراء و حل الصراع الفلسطيني الإسرائلي بالتراضي نهائيا وحورب كل تطرف لفتحت الآفاق وجنيت الجبال من الخيرات الشهاق ولا عرف الحب أو السلام في الشرق الأوسط و إفريقيا معنى الفراق
أمام الجميع عمل شاق مؤد إلى الإزدهار الأكبرو الأمثل مليء بكل خير عملاق
4 - Abd الجمعة 14 شتنبر 2012 - 09:44
VIVA MOROCCAN AMERICAN LONG STORY RELATIONSHIP , AS MOROCCAN AMERICAN , I WISH THE BEST FOR ALL OF US !
5 - عبد القادر الجمعة 14 شتنبر 2012 - 10:40
التعويل على الوهم هو ما يقع للمغرب الان فلن تنفعنا لا امريكا ولا غيرها ان لم نملك الارادة الحرة مدعومة باقتصاد قوي من جميع الجوانب وتقدم في جميع المجالات لا عسكريا ولا اجتماعيا ولا ثقافيا فلن تقوم لنا قائمة بتاتا وكما قال العربي المساري الوزير السابق مسار ملف الصحراء المغربية لا يبعث على الاطمئنان والذل الذي نذهب اليه بارجلنا والله لن يفيد في شيء
6 - invitation to barack obama الجمعة 14 شتنبر 2012 - 13:01
i urge president barack obama to visit Morocco
a wonderful country who is the first in the world to recognize the independance of united states of america
7 - lahcen-assa الجمعة 14 شتنبر 2012 - 14:10
الملاحظ ان الدكتور العثماني أثناء مداخلته ذكر النبي محمد صلى الله عليه وسلم مرتين ولم يصلي عليه .فهل يخفى عليه أن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم قال :
"خاب من ذكرت عنده ولم يصلي علي".
8 - zakaria الجمعة 14 شتنبر 2012 - 17:50
nous n avons rien cotre les etats unis!par cotnre nous sommes pour le developpement des deux pays amis!bravo au minestere des affaires etrangeres et bonne continuation!!
9 - Hmida la feraille الجمعة 14 شتنبر 2012 - 18:08
Morocco should take a shortcut to enforce ties with USA in terms of strategic relations to respond to an effective globalization output. the classic economic associates from western europe is outdating and becoming obsolete, due to the long lastin recession. Spain, France are likely the big stakeholder in Moroccan economic dependence. Morocco should change gears towards American technology and should learn from it. Morocco has brains but poor decision makers on top level government. Morocco is not really a large country in terms of population and superficie, therefore enhancing a better short and long planification socioeconomic plans should be considered feasible. Corruption must stop, improve Human Rights and freedom of speech under respect of all others. take advantage of Morocco's geo position and make it the bridge between EUROPE and Africa, ISlam and Christianity. Morocco is same as Turkey. Turkey is in Eurasia, Morocco is in EuroAfrica. It's time for a massive change.
10 - zinab الجمعة 14 شتنبر 2012 - 18:16
1768م عقد السلطان سيدي محمد بن عبد الله الملقب بعالم السلاطين اتفاقية ومعاهدة صداقة وتجارة مع الرئيس جورج واشنطن. وأول من اعترف بالولايات المتحدة الأمريكية كدولة مستقلة. حيث ازدهرت الدولة المغربية في عهده.
11 - Ismail الجمعة 14 شتنبر 2012 - 21:02
احترمك بروفيسور العثماني و لكن ً"انّ الّله هو الرزَّاق ذو القوة المتين" وليس امريكا مع كامل الاسف.
12 - hmida la feraille الجمعة 14 شتنبر 2012 - 21:55
Mohammed the third or Mohammed Ben Abdullah was one of the most brilliant sultans of his time. He made peaceful treaties with US and Europe. He made Morocco an open society and embraced the European revolution to import all technologies few miles on north. Mohammad the Third made his capitol house in Saouira and turned it the Harbor of Africa. His successor retaliated against him and closed Morocco for 34 years and lacked the country from any development coming from outside and left Morocco behind with his crazy behavior. .
13 - brik الجمعة 14 شتنبر 2012 - 21:58
reveiller vous , mes chers marocains notre amis sont a l occident et USA FRANCE ... que dieu les gardes , les enmis de ORAN , ALGER , EGYPTE ,... +INFINIE
14 - عبد الله السبت 15 شتنبر 2012 - 10:46
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
وأخيرا أصبح للمغرب من يتكلم عنه بلغته الأم، لغة الجنة و القرآن، اللغة العربية الشاملة الكاملة الغنية الفتية، الحمد لله، اللهم اهدينا واهدي بنا واهدي حكامنا لما فيه صالح الأمة آمين والسلام عليكم و رحمة الله
15 - محمد السبت 15 شتنبر 2012 - 13:12
قوله تعالى : ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ما لك من الله من ولي ولا نصير
قول الله تعالى: {وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ} [البقرة: 120].
{قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [البقرة: 120].
وقد أحسن العلامة السيد محمد رشيد رضا رحمه الله ـ حين لخص القواعد التي اشتملت عليها سورة البقرة ـ فجعل من جملة هذه القواعد هذه القاعدة التي نحن بصدد الحديث عنها {وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ} فقال رحمه الله، عن هذه الآية إنها:

"آية للنبي صلى الله عليه وسلم كاشفة عن حال أهل الملتين في عصره، ولا تزال مطردة في أمته من بعده، وقد اغتر زعماء بعض الشعوب الإسلامية فحاولوا إرضاء بعض الدول بما دون اتباع ملتهم من الكفر فلم يرضوا عنهم، ولو اتبعوا ملتهم لاشترطوا أن يتبعوهم في فهمها وصور العمل بها.
16 - Azeddine Lairini السبت 15 شتنبر 2012 - 14:36
Celui qui est VETU par les USA est NU tous les pays Arabes et autres alliés des USA vivent dans l'Erreur Absolu
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال