24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | من بنكيران للعراق

من بنكيران للعراق

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - aissa الاثنين 24 شتنبر 2012 - 17:08
عجيب الصحافي العراقي وعد الحر ذين عليه هكذا استطاع ان ينال كلمة من السيد الرءيس رغم ان سيادته يفتقر ا لا قليل من البروتوكول اللغوي لكن احييه كثيرا علئ تلقاءيته العفويه الصادقه
2 - مغربي صالح الاثنين 24 شتنبر 2012 - 17:58
وعد الحر دين عليه.ألم تعهد ياسيدي بنكيران على تفعيل المرسوم الوزاري 2-11-100 القاضي بتوظيف الأطر العليا المعطلة ولم تفي.
- الم تعد بعدم أي توظيف مباشر ووظفت الأطر الصحراوية ونحن لا نحسدهم.
- ألم تعد بمحاربة الفساد والمفسدين وقلت عفا الله عما سلف.
- ألم تعد بسحب المأذونيات الخاصة بالصيد في أعالي البحار ومقالع الرمال.
- ألم تعد بمحاربة الفقر وحاربت الفقراءبالزيادة في الأسعار.
ألم تعدبخلع الضريبة الخاصة بالسمع البصري فلازالت لأصحاب الشطر الثاني وما فوق في استهلاك اكهرباء والماء.
-الم تعد بعدالة اجتماعية فمازلت تعطي اوامرك لتكسيرجماجم المعطلين أمام شاشات الجزيرة.فمتى كان وعدكحرا يا معالي رئيس الحكومة.
3 - BISCOTAS الاثنين 24 شتنبر 2012 - 18:13
Effectivement l IRAK EST UN GRAND PEUPLE FIER ET GENEREUX QUI MALGRE TOUT ESSAYE DE SORTIR DE DE CETTE SPIRALE DE VIOLENCE AU QUOTIDIEN.LE MAROC DOIT APPORTER UN SOUTIEN NE SERAI CE QUE MORAL A CE PEUPLE QUI A SOUFFERT ET SOUFFRE ENCORE.
4 - بلدي العجيب الاثنين 24 شتنبر 2012 - 18:58
تم الاعلان عن نتائج ماستر الثرات الجهوي بكلية بن امسيك وعدد الناجحين هو 0 صدق اولا تصدق وعندما سئل احدهم اجاب ان المرشحين الدين تم - انتقاؤهم- عديمي الكفاءة.............................
5 - مغربي عربي مسلم الاثنين 24 شتنبر 2012 - 19:00
بنكيران مضطر لمجاملة هذا العراقي بسبب وجود مغاربة في سجون العراق

اللهم فرج كرب المغاربة القابعين في سجون أولئك الفجرة

الدعاء الدعاء لإخوتنا القابعين في سجون أهل الشقاق والنفاق وسوء الأخلاق
6 - marocain modeste الاثنين 24 شتنبر 2012 - 21:31
Après la mort de sadam le peuple irakien est devenu un peuple perdu ,sans âme et sans voie.
7 - محمد بن محمد الاثنين 24 شتنبر 2012 - 21:50
المهاجر لما هاجر إليه.

يعتبر المواطن الصالح صالحا و تفتخر به بلده و أمته و يعتبر انتسابه لها مصدر إعتزاز و افتخار ،حين يجمع البر من أطرافه ، بره بدينه و ملته ثم بره بأبويه ثم بره بوطنه و رايته ، إضافة للحفاظ على نفسه التي أوصاه الله بها .
أما البر بالدين و بالوالدين فهذا من بديهيات الأمور عند المسلم المؤمن لما درج عليه من تمسك بها بعد تلقيها عن الأسلاف و وجوب تلقينها للخلف ، كما أن تربية النشء على مبدأ البرور بالوطن واعتباره مكملا لثلاثية البرور والتي هي مجتمعة نُكون الإيمان الصادق و المواطن الصالح ،هذه التربية و هذا المبدأ هو الذي يعلي شأن الفرد من الشعب إن هاجر ، لتكوين نفسه أولا في ما ينفعه و وطنه و يعود على الكل بالخير و الفلاح ،كمن هاجر للعلم أو العمل أو البحث أو إنقاد أناس من الهلاك و هو قادر و مخول له ذلك ،فهذا نعم المهاجر و نعم ما هاجر إليه ، أما من غامر، لا هاجر ، لأجل البحث عن السبايا و السطو على بيوت مدمرة بحثا عن ذهب و أموال أصحابها، و الإنخراط في فيالق القتل المؤدى عنه ،و الإسترزاق ،فهذا لا يفخر بنسبه وطن و لا بتبنيه أم و لا يبكيه رفاق ، فهو لما هاجر إليه و يئس المصير .
8 - مهاجر.. الاثنين 24 شتنبر 2012 - 21:50
سبحان الله و الحمد لله على عفوية و بساطة رئيس حكومتنا.
رغم كيد الحاقدين. وليكن في علم هذا الصحافي العراقي و كل العراقيين أن وقوفه على تلك المسافة و إحساسه بحرية طرح السؤال و تنبيه بنكيران بوعده .. ما كان سيتجرأ عليه أمام المالكي الطائفي.. و لا حتي الحلم بالوقوف على بعد سنتمترات منه..
لكن يا حبَّدا لو قال بنكيران..
أخبر العراقيين ليس كتعميم ولكن فئة عريضة منهم خاصة هنا بالمهجر أن يستحوا و يحترموا بناتنا و زوجاتنا..
و أن يتذكروا حسن الضيافة خاصة بالمغرب الحبيب. خاصة بعد أن عانوا ولا يزالوا من التهجير و الشتات بسبب فتَّانهم ،
وليتذكروا أن أغلب البيوت التي فتحت لهم أو طرقوها هنا بالمهجر(أروبا) كانت بيوت المغاربة، و الحمد لله من غير مَنٍّ و نفتخر بذالك..
لأن أفعال فئة منهم يستحي الواحد ذكرها.. خاصة تجاه النساء المغربيات.
نعم نحن شعب عُشَري يحب العِشرَة ويقدرها، لكن لا ولن نقبل أن يرعى ويحرس الذئب الغنم!! واش فهمتيني ولا لا!!؟؟
أنشري يا هسپريس إن أنتم فلا منبر المغاربة بالداخل و الخارج.
9 - جمانة الاثنين 24 شتنبر 2012 - 21:55
سيدي الفاضل راه 95 من المغاربة خبلتي ليهوم شبكة الصيد السياسي ماباقي عارفين منين يشدوها رفقا السيد بن كيران راه قليب واحد لي عندنا و10 فعقل افصح عن مشروعك وعري اللاص
10 - yassine kha الاثنين 24 شتنبر 2012 - 22:17
تحسين صورة المغرب في الخارج أمر جيد ،لكن ليس على حساب صحفي المغرب رغم أن بعض هؤلاء يحبون تحريف و تضخيم بعض الأمور .و أبقى تائها ....
11 - salassib alaouin الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 05:23
إن دولة العراق كأي دولة لا يمكن لها أن تستغني عن العلاقات الخارجية و الشعوب الإسلامية كيان واحد هو أمة محمد صلى الله عليه و سلم. و الشعب المغربي لحزين عن إخوته المغاربة كيف كانوا وبكل تأكيد إن أذنبوا فقد ثابوا.....لنتذكر الحكم النبوية و مغازيها حينما قال للأسرى اذهبوا فأنتم الطلقاء وما كان لهذا العفو النبوي من مترتبات و تداعيات .....
السلاسب يرى لإصلاح الصدع العراقي لا بد من لغة الحب و الأمل لابد من التنازل لكسب الإلتفاف الشعبي حول الدولة العراقية .....من يرحم من في الأرض يرحمه من في السماء....
12 - FOUAD الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 09:14
ا لمعلقون و بدون استثناء لا يعرفون معنى ان تفقد اخا او زوجا و ابنا في ظروف الفتنة, فلا تدري اهو مجاهد ام مرتزق ام مغرر به ام مظلوم, انكم لا تدرون ان امريكا اعتقلت في كوانتانامو حتى المراهقين و قتلتهم و ازالت حناجرهم لانهم "انتحروا" شنقا, و في عراق امريكا "ابو غريب"! و لذلك الحاكم المسؤول يعتبر المغاربة ابناءه و اخوانه و ابناءه و لا غضاضة ليستعطف لانه عاجز ان يضغط لانه ليس له قوة امريكا او حدود مجاورة كالاردن!
النقد شيمتكم دائما ابدا!
Mon salam à mon mouslim pays
13 - بوعلي333 الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 10:52
باسم الله والحمد لله:
ليعلم السيّد الرئيس بأن مالكي رئيس العراق رافضي جلد وولاؤه لإيران فكيف سيرفق بمن تحت قبضتهم من أهل السنة من خارج العراق ولم يرحموا العراقيين من أهل السنة
إن الحقد الفارسي الدفين بين أضلعهم (الرافضة) لا يعلمه إلا من خبر القوم وقرأ كتبهم وتتبع تاريخهم الأسود منذ تأسيس نحلتهم على يد ابن سبأ اليهودي
النواصب حلال دماؤهم وأعراضهم وأموالهم عند الرافضة ويعنون بالنواصب أهل السنة وللتلبيس والتقية يقولون هم السلفيون أو الوهابية
فقد ثبت في مراجعهم أن الناصب هو من يسمى عندهم السني(أي أهل المذاهب الأربعة في الفروع)
وكل من اعتقد أسبقية خلافة الثلاثة(أبو بكر وعمر وعثمان)على علي رضي الله عنهم فهو ناصبي عند الرافضة.
كان أهالي المقاومين السنة في العراق يفضلون أن يقع شبابهم في أيدي الأمريكان ولا يقعوا في أيدي الروافض إذا ما ابتلوا بالأسر والله المستعان.
وانشروا
14 - عقيل صالح الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 11:39
المغرب
الحقيقة عندما اقرأ هذا الاسم من بين البلدان العربية او العالمية ، اجد نفسي امام ثقافات متعددة، وهي ثقافات قل ما نجدها في عالمنا العربي على وجه الخصوص، خلينا نكون في مجال المجتمع المغربي كانسان مغربي، نجد ان هذا الانسان الذي يحمل خلفية ثقافية غنية بمعلومات عن المحيط الذي يعيشة وعن المحيط الذي ينظر اليه، تجده يعيش في حوار ويتعايش معه، ويحمل صفات عديدة منها الأخلاق الحميدة والشهامة والمروءة وحب الغير والكرم الى غير ذلك من الصفات التي يحملها جل عالمنا العربي.
15 - عقيل صالح الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 12:10
إما الإخوة المغاربة في العراق أقول فيهم كلمة ، المغاربة أخوة لنا فلقد فتحنا بيوتنا واستضفناهم وحييناهم وعاشوا معنا بالحلو والمر هذا على المستوى الشعبي اما على المستوى الرئاسي فلقد فتحت أبواب قصور الرئاسة بينما العراقيين لم يستطيعوا ان يمروا من شارع الرئاسة فتكريم المغربي عند القيادة وعند الشعب كبير جدا ولن يتخيله احد، فنحن دار كرم وشهامة، وعلى المستوى العملي فلقد اخذ المغربي منصب العمل في المؤسسات الحكومية وبافتخار المواطن العراقي ان يكون المغربي الى جوار أخيه في العمل، بالإضافة الى منح القطع الأراضي الزراعية للمواطن المغربي مجانا من اجل ان يكون منتجاً. الحديث طويل فالمغاربة إخوة لنا.
16 - عباس فخري الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 18:07
السؤال هو مالذي دفع المغاربة للذهاب للعراق في هذا الوقت العصيب الذي لايأمن فيه العراقيون على أنفسهم من مخاطر الموت وهم في بلدهم .. زالوقت الذي ماتزال يلادهم فيه تعاني من الخراب والبطالة وتعطل المؤسسات؟

إن كانوا ذهبوا طلباً للرزق فلا أظن يكون ذلك الا إذا كان بنية العمل مع تنظيمات القتل الارهابية الناشطة هناك والتي تدفع بالدولارات لقتل الأبرياء الفقراء .. وان كانوا ارسلوا الى هناك من هنا أصلا مسيرين ومأجورين لدى تنظيم القاعدة من الأصل فلا بارك الله في سعيهم.

سؤالي هنا هو كيف يعتبر البعض الإرهابيون القتلة في بلادهم .. كيف يعتبرهم أبرياء شرفاء اذا اعتقلوا بتهمة الإرهاب في بلاد تبعد 4000 كيلو متر عن بلادهم !!!!

فكروا بعقولكم لا بعواطفكم
17 - مغربي يمقت اهل الشقاق والنفاق الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 21:53
27 - عن تجربة ومعاشرة
الاثنين 24 شتنبر 2012 - 23:34

والله صدق صاحب التعليق الذي قال:
العراقي لا يتلطف معك و لا يتأدب معك إلا إذا كانت له غاية أو كان له غرض خبيث.. خاصة إذا الهدف إمرأة !
و ليس لديهم فارق أو مانع / مطلقة / متزوجة / أختك/ بنتك / زوجتك...
أقسم بالله على كلامي هذا .. و عن تجربة و معاشرة.
و الله ثم والله لقد صدق الحجاج..
18 - عراقي حتى النخاع الثلاثاء 25 شتنبر 2012 - 22:03
في البدء محبتي للاخوة المعلقين والاخوة العاملين في هذا الموقع الموقروكل القراء المحترمين...
استغرب طرحكما بحق اهل العراق اهل المرؤة والشهامة والغيرة اليعربية ثم الايكفي ماقاله سيدنا عمر(رض) في اهل العراق؟
عندما احتلت اسبانيا ارخبيل جزر ليلى انتخى العراقيون اول من انتخى واعلنوا استعدادهم لطرد الغزاة الاسبان رغم بعد المسافات وهذه للتاريخ.
نعم قالها الطاغيةالحجاج يوما باننا اهل شقاق ونفاق نعم لاننا لم نرضخ ولن نرضخ للظلم وللطغاة كبقية الشعوب ..رجالا عشقوا الموت على الحياة.. ينتخون لمن يقصدهم ..يرخصون ارواحهم لنصرة الحق ..اذهبا واقرئا التاريخ جيدا يااخوتي ..لازالت دمائنا ولم تجف للان على تراب الجولان وسيناء وكفر قاسم في الاردن وغيرها من ارض العرب ..اتعاطف مع اخوتي المغاربة في العراق في محنتهم وقلوبنا ودعواتنا معهم في فك اسرهم وعودتهم لاهليهم سريعا..ارجوك لاتعمم فليس كل اصابعك متساوية وكل انسان مسؤول عن سلوكه والاناء ينضح بمافيه ..مع الحب .
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال