24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3313:1716:2218:5220:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

3.33

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مَامَا فرَنسَـا

مَامَا فرَنسَـا

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - أمان الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 03:41
لست متفق معكم، إذا كانت فرنسا تتدخل لضمان حقوقك الأساسية، فالعيب في الدولة الفاسدة التي تسمع لصوت المال و النفوذ بدل صوت الحق و العدل.
2 - Na3ima الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 04:39
ايه هي هي هي هي ...هكذا هي والله تعجبت من هذا الكلام, ان كانت السيفارة الفرسية تعمل كل هذا ...فمذا تفعل سفارة امريكا..واسبانيا وبلجيكا...
هاته سيادة تحت المجهر...ولابد من العدل في هاته المواضيع...
موظف فرنسي هنا لايجوز له التدخل في امور المملكة...لانه ليس مغربي...
فان كانوا الفرنسيين لا زالوا يؤمنون بالقوة والاستغلال...فالمغرب ليس لكم ولن يكون لكم اذن...
ارفض والله بالكلام بالفرنسية ...لانني مغربي ...الدستور: ينص على العربية والامازغية...كفااااا
3 - Youssef Fès الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 07:23
هناك ديموقراطية مغربية بعيدة على الديموقراطية الغربية بألاف السنوات الضوئية
السياسي الاسلامي يسخر الدين من أجل الكرسي وعندما وصل الى الحكم لم يتغير شي سوى ربطة العنق و الزيادة في الأسعار

السياسي العلماني الملحد يسخر كفره و إلحاده بغلاف الديموقراطية تارة و بحقوق الإنسان تارة و الأن يتكلبون الى إستعمال الأمازيغية كغطاء للوصول الى سدة الحكم وخدمة مصلحتهم الشخصية ويعطي بضهره الى أقل المبادئ الصغيرة للديموقراطية

لايوجد في القنافذ من هوا أملس فكل السياسين المغاربة وسمة عار في تاريخ المملكة الى أن يرث الله الأرض و من عليها.فعندما يتحدثون فكلهم أصحاب مبادئ و عندما يصلون الحكم و يبدؤن بالعمل يصبحون أصحاب مصالح .
4 - ال......دمراوي الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 10:37
يا اخي ماذا اقول لك <الله يكون في عونك> هذا هو وطننا يجب على الامم المتحدة او جمعية كيندي ان يتدخلون لتاخد حقك في بلادك لان الوطن ليس وطنك واي ديمقراطية تحلم بها <هاذي بلادك يامسكين حتى تقيم الدنيا والدين> وصراحة المغاربة شعب يعانى من خلل ما لايفهم ماعليه من واجبات وما له من حقوق, شعب متخلف وخانه المثقفون الذين يعبتون بعقول المغاربة بصمتهم ولا من يحرك ساكن والعلماء والفقهاء لادور لهم في توعية المواطن وحقه في المواطنة وانتماءه الى مجتمع اسلامي يتسم بالايمان والنزاهة والخلق الحسن.
5 - phil الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 10:44
Voici la verité qui fait mal et que peut aider à progresser et qui est mieux que les mensonges qui plaisent à certains lah yahdihom !!
6 - otman الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 11:05
le discours n'est pas clair on a compris que le Monsieur ?a perdu un lot de terrain ou une maison où? quand par qui et quels sont les responsables?.Le contexte et les circonstances.?
7 - chouaib الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 12:16
لكم الله اخي الكريم أشكوا إلى الله لأنه هو الوحيد القادر على سماعكم و الإستجابة لكم لأن الحكومة لا تهمها هذه المشاكل
8 - اش كيدرو الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 15:22
ماعرفتش الدولة غادية مهمش في كل شئ اقصد كل شئ بغيت غير نعرف اش كيدرو المسؤولين تقريبا 55 عام اواكتر الى الان لي جا كاي فكر غير شحا ل غدي كن رصيد ديل في البنك
9 - عبد الحق الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 16:13
للاسف الاستعمار الفرنسي خرج بمستعمريه وقواته العسكرية من بلاد المسلمين لكن بشروط ....تجعله الحاكم والامر والناهي في البلاد وهذا ما يسمونه اتفاقيات وبروتوكولات ..نعم فرنسا تتدخل في كل صغيرة وكبيرة هي ودول اوربية وغربية من يملي على مسؤولينا وساساتنا الاوامر بكرة واصيلا مرة تحت مسمى حقوق الانسان وتارة حقوق المراة وهلم جرا ..ومن يعترض ينطرد ..فلا زلنا تحت الاستعمار من النوع الخاص ..modern
10 - Jamal Alger الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 17:43
إلى صاحب التعليق رقم 6 عثمان :خذ دروس في اللغة الدارجة !
--------------------- 2 نعيمة : الحمد لله لتدخل السفارة لأحد المظلومين
وإلا لطحنوه مثل الآخرين الذين لا تدخلات لديهم.
إن الدول الغربية خاصة فرنسا -إسبانيا وأمريكا كلها تتحكم في سياسة الدول
العربية ومن بينها المغرب العجيب
11 - 3amali الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 19:14
je ne comprend pas! vous êtes que le monsieur n'est pas concerné par la décision d’expulsion parce que le titre de la propriété est aux autres ! ce qui n'es pas votre cas! si ce monsieur a ete laisse tranquil à cause du travail de ces enfants dans le consulats francais il sera meme pas touche des le début! d’ailleur si quelqu'un peut me dire ce que rapporte le fait de travailler dans le consulat de France?!! on pas tous les elements de l'affaire
12 - سعيد الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 20:20
غالبا ما تشير أعلى سلطة في البلاد الى ضرورة بناء دولة الحق و القانون و المواطنين البسطاء مثل هؤلاء يتمسكون بهدا المطلب النبيل لانهم يعلمون علم اليقين بأن الدين لا يخافون عقاب الله ممن اعماهم الجشع يتسابقون على جمع الثروات باستغلال الفساد المستشري في مختلف مؤسسات الدولة من قضاء وسلطات محلية وشرطة ووسائل اعلام
فضعيفو الحال في هدا البلد مثل هؤلاء لا حول ولاقوة لهم الا الله ومن يخاف الله
ان العار كل العار هو ان يبقى هدا النداء الموجه الى صاحب الجلالة دون جدوى ودون تاثير يدكر خاصة وأنه من الممكن جدا اعادة فتح هدا الملف لانصاف المتضررين البسطاء من ظلم المتجبرين الاثرياء
13 - ولد الجبل الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 20:43
هدر غير العربية مزيان باش نفهموك..خسنا نركزوو مزيان ..شي بالعربية شي بالفرنسية ..راه الفرنسية هي اللي مرضاتك اولدي
14 - ilyes الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 20:57
C'est vous qui dites souvent que "vive le roi" et que le roi il est gentil, le peuvre il connait rien de se qui se passe dans sa jungle!! maintenant allons y chez votre roi pour qu'il vous defend, moi je dis sincerement vive la France qui respecte et defend ses citoyen, recemment j'ai envoyé un mail au président francais et son cabinet ma répondu le jour même et l'affaire est réglé !! essaie d'envoyer un mail à un responsable marocain tu aura jamais la réponse imagine de 'lenvoyer au roi le jours meme les service secret vont venir te prendre à tazmamart ou tmara ou appelle le comme tu veut ..vive la france
15 - zoro الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 22:07
كما قلت في تعليق سابق ان المخزن في المغرب اشخاص و ليست شئ اخر واذا فكرت بهذا المنطق فلن تتعجب لانه سيظهر لك السبب وهو ان الممثلين لهذا المخزن يشكلون شبكة عنكبوتية كل من سقط في شراكها كان الله به لهاذا تجد كل من وقع لا مغيث له ولا معين سوى الله كما نلاحظ ان الظلم ازداد في الاونة الاخيرة فذلك جزاء شعب مسالم لا بل خمول واناني على مستوى الفرد يا ليث تلك الانانية تكون عندنا على المستوى الجماعي اما العنوان فاقصد به الترامي على بعض ما هو عالق من ملفات لعقارات و اراضي لانه سهل على تلك الشبكة التلاعب بكل شيء وفي مقدمتها القانون اما الاخ المتضرر فاقول له ان الذئاب لا تخاف الا من الكلاب اما الماشية فلا تزيد الا من سيلان لعابها قال تعالى ان تحمل عليه يلهث وان تتركه يلهث صدق الله العظيم
16 - Mehdik الاثنين 15 أكتوبر 2012 - 22:14
Une chose que j arrive pas a comprendre le mec il dit que le titre foncier du francais est a part c est normal qu il y reste donc veuillez m eclaircir ce point et merci
17 - حر..... الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 00:42
j'ai vu un documentaire qu'il montrevrement que l'etre humain chez eaux(occidental
tréé cher)
لو أجد فرصة للدهاب إلى إحدى الدول الديمقراطية لما عدت إلى المغرب
18 - moh الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 - 22:08
اخواني المعلقين :لايستطيع احد ان يحكم على كلام هد الرجل قبل ما نسمع كلام الطرف الاخر .كما يعلم الجميع كلما تعلق الامر بلائفراغ يتضامن الكثير مع الكاري ولو بغير حق.ماوقع في طنجة بحي بني مكادا ليس ببعيد من الاحسن في نظري ان نترك الاحكام للمحاكم.واللاسلام عليكم.
19 - سعيد الخميس 18 أكتوبر 2012 - 11:42
استهل العهد الجديد نشاطه بخلق لجنة الانصاف و المصالحة التي تكلفت بالتحقيق في الخروقات بل الفضاغات التي ارتكبت أثناء سنوات الجمر و الرصاص وقد خلصت هذه اللجنة الى التاكيد على جبر ضرر الضحايا مما يبرهن بان اخطاء جسيمة ارتكبت في الماضي و المواطن البسيط مثلنا فهم بان مثل تلك الخروقات الناجمة عن الفساد لن يسمح لها بأن تتكرر في البلاد
الا ان واقع مثل هؤلاء المواطنين البسطاء يكشف بما لا يدع مجالا للشك بان الفساد مازال متجدرا في هذه البلاد فوزارة الاوقاف و الشؤون الاسلامية التي يعلم الكل بانها وزارة سيادة قامت في عهد العلوي المدغري بتفويت وعاء عقاري بأحد أجمل أحياء العاصمة قرب صومعة حسان أي ضريح محمد الخامس الى مقاول معروف بمدينة الرباط مما أفضي الى تشريد احدى عشر أسرة كانت تقطن بشاليهات مشيدة على هذا العقارمنذ ما يزيد عن خمسون سنة
فهذه الاسرالتي لا يصل دخل معيليها الى الحد الادنى للاجور اصبحت بين ليلة وضحاها مشردة بشيوخها وأطفالها ومرضاها دون أدنى تعويض يذكر وهكذا تكون وزارة الاوقاف وبتواطؤ مع المقاول قد ارتكبت اثما يتنافى مع كل أشكال الانصاف و المصالحة فحسب هؤلاء الله ونعم الوكيل
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال