24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0106:3913:3817:1720:2821:52
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

2.94

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | منجزات الحسن الثاني

منجزات الحسن الثاني

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (62)

1 - يوسف الخميس 21 فبراير 2013 - 23:24
قنواتنا العمومية تجلد اللغة العربية جلدا فلا نقول يا صاحبة التقرير " خير سلف لخير خلف " بل نقول خير خلف لخير سلف
2 - OULD HAY MOHAMMADI الخميس 21 فبراير 2013 - 23:55
je l aime beaucoup c est un grand roi il a fait beaucoup de choses c est le batisseur du maroc moderne je sens une grande fierte quand j ecoute ses discours et ses conferences de presse grace a lui k les barrages sont construits,la democratie les infrastructures la marche verte l education national nous prions dieu tout puissant de vous accorder sa mesericorde
3 - محمد عاشق المغرب الجمعة 22 فبراير 2013 - 00:08
على كل حال ولو اختلفنا مع المرحوم الحسن الثاني في العديد من الأشياء، فهناك الكثير من الانجازات الهامة التي كانت تحسب له فقد كان المغرب له صدى في كل المحافل وكانت الدولة لها هبة قلما نجدها اليوم. اليوم وللأسف ورغم التقدم الذي وصل إليه المغرب في بعض المجالات وخاصة في ما يتعلق بتطوير بنياته التحتية فقد أصبح وبلا شك بلدا يضرب به المثل في العهر والرشوة والفساد بشتى أنواعه إلى درجة أن بعض الدويلات التي لا نكاد نجد موقعها على الخريطة إلا بعد تعب ومشقة ، نجدها وللأسف تتطاول علينا وتمرغ كرامتنا في التراب وتنعتنا بأحقر النعوت ...فعلا لقد أصبحنا مادة إعلامية دسمة لكل من هب ودب ...
4 - amama الجمعة 22 فبراير 2013 - 00:11
Un grand salut à un grand monsieur. Certe Hassan II reste un des chefs d'Etat qui ont marqué le monde arabe, il a accompli plein de chose sur le plan économique (développement des secteurs agricole et industriel) et diplomatique (politique étrangère irréprochable). Mais il faut parler également des points négatifs qui ont marqué son règne à savoir les nombreuses violations des droits de l'homme (Tazmammart et dar lmokri) ainsi que le retard qu'a enregistré le Maroc sur le plan social (détérioration du système d'enseignement a cause de la politique d'arabisation) tout au long de cette période.
5 - baçola الجمعة 22 فبراير 2013 - 00:11
L'époque de HASSAN II est une période importante de l'histoire du Maroc qu'il faut l'étudier et prendre les points positifs , et corriger les erreures , mais rien de celà a été fait
6 - mhamad الجمعة 22 فبراير 2013 - 00:33
ا لله يرحم ووسع عليك وعاش سيدي محمد السادس ولله الوطن الملك والخزي لاء عداء هدا الوطن الحبيب
7 - علي الجمعة 22 فبراير 2013 - 00:47
اود فقط نظر المعلق رقم 1 على ان ما قالت الصحفية صحيح,كان فقط نوعا من التفنن في اللغة
8 - achraf الجمعة 22 فبراير 2013 - 01:02
ر حمك الله يا فقيد العروبة دائما حي في ادهاننا
9 - l'observateur الجمعة 22 فبراير 2013 - 01:19
Au N 1 tu as commis une erreur car en arabe on peut les dire tous les deux sont vraies mais pas le même sens
ok
10 - mostafa sbayo الجمعة 22 فبراير 2013 - 01:28
إلى التعليق 1. المذيعة تقصد بقولها [ خير سلف لخير خلف] أن الحسن الثاني كان خير قدوة لخير خلف وهو ملكنا محمد السادس ،وهذا من باب تقديم الأب على إبنه في الفضل وهذا عين الصواب..
11 - حسن١١٨ الجمعة 22 فبراير 2013 - 02:58
رحم الله ملكنا الحسن الثاني رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته، وآتاه مقاما محمودا مع الصديقين والشهداء والصالحين،خير سلف لخير خلف وهو ملكنا المنصور بالله محمد السادس المحبوب والمغاربة يحبونه في الله دون طمع،ولا نفاق ،إلا قلة قليلة يعدون على رؤوس الأصابع.لا شأن لنا بهم .
12 - عزيز المغربي الجمعة 22 فبراير 2013 - 03:38
لمن يمجدون الحسن الثاني. الكل يعلم, ويعي زمن الحسن فلا داعي لتزواق .انه عهد القمع والامية والحكرة. انا ملكي كجل المغاربة, ولكن ضد قمع الملكية المطلقة. دعونا نعلم ابنائنا الصراحة,والتاريخ الصحيح . هذا اذا كنتم تودون الكرامة للاجيال القادمة
13 - abdessamad said الجمعة 22 فبراير 2013 - 04:05
I will always remember King HassanII telling saddam Hossain to get out of Koweit or the Americans would invade Irak. That was in the 90's .Hassan II passed away. Millions of Moroccans were at his funeral. Bill Clinton, Prince Charles, Jaques Chirac, .Even Bouteflika paid tribute to the ONLY ARAB LEADER , WHO LOVED HIS COUNTRY. KING HASSAN II. BLESS HIS SOUL.
14 - bassam الجمعة 22 فبراير 2013 - 04:34
C’était un Roi avec un grand -R- a son époque toutes les sales grandes gueules étaient fermés, tous les H'jijes étaient out of Game, aucune secte n'ose s'imposer, on avait une identité et chaque chose a sa place, c'est ce qu'il nous faut. Maintenant, et après que le Maroc a accepté Lala démocratie, on vit dans l'anarchie .
15 - مكناسي الجمعة 22 فبراير 2013 - 05:06
عجبت لمن ينقط بالسالب على من يطلب الرحمة لعبد من عباد الله قبل ان يكون ملكا ! اختلفنا ام اتفقنا مع الراحل الراحل الحسن إلثاني، لا ينكر الا جاحد ان هذا الرجل كان عبقريا. رحمك الله يا ملكنا.
16 - hatim الجمعة 22 فبراير 2013 - 05:40
il était un politicien tres fort mais il etait un dictateur qu'a laissé le maroc dans la misere et la pauvreté et son fils continuer sur la meme demarche.
17 - Mohamed الجمعة 22 فبراير 2013 - 08:08
Par pitié arrêtez d'aborder nos symbôles avec une telle légerté 2 min pour parler des réalisations d'un roi qui a reigné 38 ans, c'est lamentable
18 - عطاش إدريس الجمعة 22 فبراير 2013 - 08:21
رحم الله الحسن الثاني كان فعلا ملكا يقام له . فترته كانت فيها العديد من التحولات على جميع الاصعدة المحلية منها والإقليمية والدولية ،أشرف على جل المشاريع الوطنية أتبث شخصيته وسط الإقطاعيين والجنرالات الدين أرادوا تقسيم الوطن إلى دويلات .كما كان سفيرا لبلاده ونعم السفير ونعم المتحدث رحمه الله ليبارك الله في محمد السدس نصره الله
19 - WATANION الجمعة 22 فبراير 2013 - 09:13
كفانا من تمويه الشعب المغربي حتى بالأموات وبتفاهات الماضي لعقلية الزعيم العربي أوالرئيس العربي أو الملك العربي كالأول في الجو والأرض والبحر! فبفضل سياسته التعليمية !!!صنف تقرير " المعرفة العربي " الذي أصدرته بدبي مؤسسة محمد بن راشد المكتوم بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية، المغرب في المراتب المتأخرة من حيث نسب الأمية والهدر المدرسي٠
عدد السكان الأميين بالمغرب يقارب 10 ملايين أمي ،ويتقدم المغرب في مستوى الأمية بالعالم العربي على كل من الجزائر واليمن والسعودية وُصم عهد الحسن ٢ بالماضي "الأسود" وبـ "سنوات الجمر والرصاص" وانتشار القمع والانفراد بالحكم والتزويروالنهب والرشوة وسوء تدبير الشأن العام. ففي عهده سجن الآلاف وصودرت أحلام جيل بكامله وانحرفت سيرورة التنمية لغير صالح البلاد والعباد. كما طُبع عهده بتكريس الظلم الاجتماعي٠إنشروا ياشباب هسبريس الحقيقة وشكرا٠
20 - ahmed الجمعة 22 فبراير 2013 - 09:43
إلى صاحب التعليق رقم 1 فهي قالت الحسن الثاني خيرسلف لخير خلف أين الجطأ يا عالم
21 - اللهم احفظ علينا ملكيتنا الجمعة 22 فبراير 2013 - 09:49
رحم الله فقيدي العروبة والإسلام وطيب ثراهما وبوأهما منازل الصديقين والشهداء والصالحين .
ورسالة أوجهها من منبر _ هسبريس ،مشكورة على سعيها الدؤوب في سبيل تقريب المعلومة من المواطن وجعله في قلب الحدث ــ إلى كل من غرر به أو أشبع بأفكار إيديولوجية معينة أو غذته تيارات محددة !
رويدا رويدا :فلن يصلح بلدنا المحروس ،الذي تعددت أجناسه وتباينت ثقافاته ــ نعم هي كلها مسلمة ولله الحمد ،لايجادل في ذلك إلا من ضلل بأفكار معينة ــ
لن يصلحه إلا ملكية مباركة تلم الشمل وتجمع الكلمة وتقود البلد إلى مصاف التقدم والتنمية والديمقراطية الحقة !
;وفق الله تعالى أمير المؤمنين محمدا السادس إلى مافيه صلاح البلاد والعباد وهيأ له البطانة الصالحة الناصحة !
وطهر الله البلد من كل المفسدين !
كان سعيك ــ الطاقم المشرف على جريدتنا هسبريس ـــ سعيا مشكورا ! وفي انتظار مقالات أكثر رصانة ومتانة وموضوعية وجودة لكم منا أطيب التحايا وأسنى السلامات والسلام
22 - اللهم ارحمه يا رب الجمعة 22 فبراير 2013 - 10:05
المعلقون اللذين يضغطون على دسلايك، أكيد أنهم لم يعيشوا في فترة حكم الحسن الثاني بل غير سامعين عليه. و أكيد أنهم مراهقون لا يتجاوز عمرهم 20 سنة. عهد الحسن الثاني كان من أحسن العهود. وخا كان يتعامل بقسوة مع البعض و ليس مع الشعب بأسره. حتى والدتي التي تبلغ اليوم من العمر 65 سنة عندما طلبت رأيها عنه، أجابتني أن يامات الحسن الثاني كانت إيامات العز و الخير كان ديما موجود و نحن من أسرة بسيطة. أما إذا كان الحسن الثاني كان قد إرتكب بعض تجاه بعض مناوئيه فهذا لأنهم كانو يهددون حياته من خلال المأمراة و محاولات الإغتيال المتكررة و كان ذلك دفاع عن النفس. ماذا كان سيكون رد فعلك أنت لو كنت مكانه؟ إنه بنا المغرب و وضع له مكانة محترمة عند العالم. اللهم ارحمه يا رب و غفر له خطاياه.
23 - مفسر احلام الجمعة 22 فبراير 2013 - 10:09
ا لحسن الثاني باني السدود وحامي الحدود بنوعيها حدود الله وحدود المغرب الجغرافية هذا ما ما كان يغرد به اعلامه ونظامه اما على ارض الواقع فقد تحولت البواكر والحوامض المصدرة الى الخارج وايضا مجهودات الفلاحين الجبارة تحولت الى عملة صعبة اديعت باسمه وباسم الطغمة المحيطة به في الابناك الغربية هذا بالنسبة للسدود اما بالنسبة للحدود فحدث ولا حرج ولعل صراعنا الداءم مع اسبانيا والبوليساريو والجزاءر خير دليل على ذلك اما سلامنا مع موريتانيا فلانها كانت مغربية اصلا وتنازل عنها المغفور له محمد الخامس لتقسيم ما كان يصطلح عليه بالمغرب الكبير اما حدود الله فالحديث عنها هو الحرج بعينه
24 - hassan ben الجمعة 22 فبراير 2013 - 10:32
ا ذا اردتم ذكر منجزات الحسن الثاني فاذكروها كلها اوالصمت افضل.او اجمعوها في كلمة اوجملة مثلا اكبر دكتاطار قرن العشرين ,لهذا كنا نسمع ان المغرب من الدول المتقدمة ذلك كنا نسمعها من طرف واحد كهذا الربرتاج تكلم الا المحاسن
25 - Otmane الجمعة 22 فبراير 2013 - 11:00
Quoi que l'on puisse dire ou penser à propos de l'époque de règne de feu SM Hassan II , notamment sous le volet des libertés publiques et des droits de l'homme Le roi Hassan II est grand Roi qui marqué le tournant du Maroc moderne par sa vision inégalée et sa clairvoyance perspicace il a donné au pays sa physionomie moderniste à la fois sur le plan de la vie privée des gens et sur le plan de la vie nationale, sur tous les plans (politique , économique, culturel, artistique, sportif, médiatique, religieux ,diplomatique, et la liste est longue, ses initiatives d'ordre régional, voire universel dépassaient souvent et de loin la taille et la position économique d'u pays comme le notre, mais qui lui ont donné une stature internationale enviée par de nombreux pays du même niveau, Je me permets de rappeler deux citations de ces nombreuses et sages allocutions:
La politique est comme l'agriculture elle dépend des saisons.
Il n'y à pas de démocratie sans démocrates
Rahimahou Allah
26 - marocain الجمعة 22 فبراير 2013 - 12:01
اسمحوا لي ان اقول انه للاسف لاتوجد منجزات.... لنكن موضوعيين:
ليس لدينا وحدة ترابية...
المسيرة الخضراء فاشلة لأن الصحراء في الخرائط الدولية ليست مغربية للاسف
فلاحة مغربة ضعيفة وتقليدية...
ديموقراطية ... دون تعليق
كل هذا وقد حكم لمدة 37 سنة....اي منجزات ؟؟
شكرا هسبريس
27 - taxi driver الجمعة 22 فبراير 2013 - 12:21
hassan 2 que dieu ait son ame mes meilleurs souvenires la marche verte la masse_ira comme l avait decrit un ecrivain francais... ses beaux discours avec les journalistes parmis une reponse a un journaliste . on ne peut pas cacher la poussiere sous le tapis et dire que la chambre est propre... je suis chanceux de vivre son epoque pleine de succes sportifs auita. nawal ..mexico alors que le monde arabe avait les yeux fixe sur nous au moment que la communication etait mince le monde entier cherche a savoir ou se trouve se merveilleux pays qui a fait ses talents .... et je me sens encore plus chanceux de vivre la suite des succes par mohamed 6 dans les grands chantiers auto route .. un maroc nouveau 
28 - أبو عبد القدوس الجمعة 22 فبراير 2013 - 12:36
الى صاحب التعليق رقم 1، قارئة العليق لم تخطئ، فهي حينما قالت : " خير سلف لخير خلف " كانت تقصد بالسلف الحسن الثاني رحمه الله، بينما المقصود بالخلف ابنه محمد السادس مكنه الله، و بالضبط هذا ما جاء مناسبا و متناسقا مع صور الربورطاج، بل كانت ستكون مخطئة لو علقت بالجملة التالية : " و كان خير خلف لخير سلف " و كأن محمد السادس هو والد الحسن الثاني.
29 - ملك عرفنا قيمته مع الايام الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:03
لقد وعد المغاربة بسقي مليون هكتار قبل سنة 2000... و توفي رحمه الله و السدود تسقي مليون و 500 الف هكتار... اي ان توقعاته تحققت بنسبة 150 بالمائة... دون الحديث عن السدود التي تولد الكهرباء... او التي تشكل خزانا للماء الصالح للشرب الذي لا ينقطع حتى لو عرف المغرب ثلاث سنوات جفاف متتالية لا قدر الله و لهذا لا يفوتني في هذه اللحظة ان اترحم على المغفور له باذن الله تعالى الحسن الثاني الملك العبقري و الذي كان يرى بعيدا.. فاذا كان المغاربة اليوم لهم اكتفاء ذاتي في الخضروات و الفواكه.. و يصدرون منها 2 مليار دولار فبفضل هذا الملك الذي اجرى الله تعالى على يديه هذه الفكرة المستقبلية... لقد كانت الاحزاب في ذلك الوقت تتهكم عليه و تقول له انظر الثورة في الجزائر تبني المصانع و انت تبني السدود.. فما هذا التخلف?... فتبثه الله على هذا الامر حتى اصبح للمغرب ما يزيد عن 132 سدا... مقابل 70 سدا في الجزائر رغم كل اموالها... حتى نعلم ان القضية ليست مالا فقط... و لكن افكار رجال و همم رجال... رحم الله الحسن الثاني فقد ترك خليفته ليفكر في الصناعة و يجلب مصنع السيارات التي حلمت به الجزائر... و ما هي الا البداية...
30 - سهام بلحاج الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:13
الدول تصنف حسب حجمها الاقاصادي و العلمي و الاجتماعي . عندما مات الحسن الثاني . ترك مشاكل كبيرة للمغرب . الدعارة - المحسوبية - البطالة الكبيرة - الفقر و التهميش . الامية و الكلاخ و الرعب من المخزن . و الاستبداد من طرف الولاة و العمال و الباشوات و القواد . الكاريانات البنات في الامارات اشنو كعملو . الشباب في قوارب الموت و الحراكة نحو اسبانيا . سنة 2000 خرج للوجود تقرير صنف المغرب ضمن اتعس بلدان العالم . و التقرير الجديد الدي خرج سنة 2010 صنف المغرب دائما في كون شعب المغرب الاقل سعادة . نظرا للظغوط الاقتصادية و الاجتماعية . ادا مادا حقق المغرب . المشكل في المغرب يتجلى في ازمة حكامة الموارد المالية . و فساد القضاء و فساد الادارة و الجمارك و فساد المسؤولين الساميين الى صغارهم . الدول تقاس بجودة تصنيفها في التعليم و الصحة و الشغل و السكن . في المغرب صندوق من 50 متر ب 25 مليون سنتيم اليس هدا منكرا . هدا الصندوق لا يتجاوز تكلفته 5 ملايين سنتيم . و الله لعار و حرام ان يفقر الشعب و تنتفخ كروش الابناك و البرجوازية .....هدا هو مغرب التقدم .
31 - لولاه لكنا مثل سوريا الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:32
اولا يجب على من ينقطون بالسالب على دعوات الرحمة الموجهة للمغفور له الحسن الثاني ان يشعروا بالخجل او ان يذهبوا الى اقرب طبيب نفساني و الحمد لله ان الرحمة بيد الله و ليست بايديهم.
ثانيا من ينتقدون الحسن الثاني لم يعيشوا اصلا في عصره و لم يشاهدوا كيف حافظ المغرب على استقراره بفضل عبقرية الملك الحسن الثاني و الذي وقف سدا منيعا ضد المعسكر الاشتراكي و قمعه للتيار اليساري الانقلابي الذي اراد المغرب جمهورية لم يكن قمعا لكل الشعب لان اغلبية الشعب كانت مع ملكها.
الاشتراكيون مزوروا التاريخ يقولون عن الملك الراحل انه كان ديكتاتورا و الحقيقية ان الديكتاتورية هي ايديولوجيتهم و هم من كانوا يحاربون الملكية بالمؤامرات و محاولات الاغتيال و المساهمة في الانقلابات.. اما الحسن الثاني فقد كان فقط يدافع عن نفسه و عن نظامه في فترة الستينات و السبعينات و التي عرف فيها المعسكر الاشتراكي تغولا ليس في المغرب فقط و انما في اسيا و افريقيا و امريكا اللاتينية و العالم العربي.
انا اصلي و اشكر الله على نصره للحسن الثاني على خصومه الاشتراكيين و الا لكنا الان مثل سوريا التي نجح فيها مشروعهم.
رحمك الله ايها الملك الحسن..
32 - rifi walakin amazighi الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:36
حينما طلع الحسن الثاني إلى الحكم كانت جنوب كوريا والمغرب في نفس المرتبه في ما يخص التقدم ألأقتصادي وألأجتماعي...ؤنضرو إلى الفرق اليوم. كفى من هذا التمجيد (propaganda) الرخيص اليوم أصبح الشعب واعي ولن يصقط في هذه ألأكاذيب المضحكه.
33 - مسلم الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:49
رحمة الله واسعة
اما عقولنا فمنحطة و جد ناقصة اللهم ارحم موتانا
و اولي الامر عنا
34 - amazigh الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:56
بنوا سدا فأقاموا الدنيا ولم يقعدوها إفتخارا بمجدهم وعظمة أعمالهم ؟ ثم من هو المستفيد الأول والأخير من هذه السدود ؟ غير الدولة وأراضي الأحباس ؟ أم أن ذلك يتجاهل لحاجة في نفس يعقوب؟.
35 - maghribi الجمعة 22 فبراير 2013 - 14:44
دعونا نكن صرحاء مع انفسنا الحسن الثاني انتقل الى دارالبقاء ماذا ترك لنا؟
1)ثروة لورثته بمليارات الدولارات في الداخل والخارج
2)دولة مفلسة تتسول الفتات من الخليج و الشرق و لغرب
"3)ديونا خارجية وداخية تزيد عن 50000مليار
'4)شعبا مريضا يتملق حتى الاموات
5)مغربا وبشهادة الامم المتحدة يحتل
أ)المرتبة 123 في التنمية البشرية
ب)المرتبة ماقبل الاخيرة في التعليم
ج) الاولى في انتاج الحشيش
د) الرابعة في الدعارة
ه)الاولى أفريقيا في تهريب العملة حتى صناديق التقاعد نهبت وهربت
ر)أل
36 - Citoyen الجمعة 22 فبراير 2013 - 15:12
نترحم عليك كما نترحم على جميع المسلمين ، فأنت الآن بين يديه عز و جل! قال الله تعالى : "فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّايَرَهُ".
كانت له مزايا تحسب له ومساوئ تحسب عليه، فهو كباقي البشر ليس معصوماً من الخطأ. من النزاهة أن يكتب المؤرخون ما قام به من انجازات لصالح هذا البلد و ما اقترفه من أخطاء أيضاً في حق هذا البلد، دون زيادة أو نقصان. إذا اردنا أن نستفيد من تجاربنا، فلا إختيار لنا غير النظر بدقة إلى تاريخنا، فلا هو أسود قاتم كما يصوره البعض ولا أبيض ناصع كما يصفه الآخرون.
37 - mohammed الجمعة 22 فبراير 2013 - 15:14
bravo numero 13 ,20et 25,vous etes des rares hommes qui existe encore au maroc.hamdolillah il y a des hommes comme vous.chapeau
38 - مواطن الجمعة 22 فبراير 2013 - 15:27
الحسن الثاني كان يتقن احتفالات عيد العرش في شرق وغرب وشمال وجنوب المغرب كل ثالث مارس وحتى لا أنسى كان يحتفل كل سنة بعيد ميلاده الذي كان يوم التاسع من يوليو....وو..........
39 - عائشة الجمعة 22 فبراير 2013 - 15:27
ا رجو الله في هذا اليوم المبارك يوم الجمعة ان يتغمدك برحمته وان يدخلك فسيح جناته لقد عشت وانا مراهقة عصرك الذهبي المملوء بالانجازات والمسيرة الخضراء اكبر مثال على ذلك لم الاحظ يوما اخذ ورقا مكتوبا امامه ليستعين به في خطاباته داخل المغرب او خارجه كان انسانا مثقفا صلبا شديد الحب لبلده و شعبه كان يحسب الف حساب وكانت المملكة المغربية محترمة في جميع المحافل الدولية لم يتجرا اي مرتزق او ماجور من الخارج ان ينال من هيبة المغاربة ككل او يثير النعرات للتفريق بين ابناء الشعب الواحد الله يرحمك يا سليل العلويين ويرحم ملكنا الجليل محمد الخامس وان يؤيد بنصره جلالة ملكنا محمد السادس وان يسدد خطاه الملك الذي مشى على درب الاصلاح والعمران و التقدم عاشت المملكة المغربية من طنجة الى لكويرة وعاش ملكنا محمد السادس ونصره الله وايده شكرا هسبريس
40 - karim2 الجمعة 22 فبراير 2013 - 15:44
Se que j aime en lui c est qu il ete ouver a tous les dialogue politique et sur tous les religion mais a conditions de ne plus te laisse a sa religion al islame je suis tres sur la france aurais plus la force a touche au folard s il ete tjr vivant ,meme les juifs il les a accepte comme des marocains mais de ne jamais commande les marocains ou bien leure ruine leure vie religieuse et donne plus de liberte qui est bien sur contre notre vie religieuse alllah irahmo l homme c est le style l homme c est l homme
41 - ال//دمراوي الجمعة 22 فبراير 2013 - 16:13
لو استغل الحسن الثاني ذكائه واشتغل بالايمان الراسخ والعمل الصادق لكان المغرب من ارقى دول العالم لكن العكس صحيح كان يتعامل بقساوة مما جلعته يفقد صوابه جعله انسان دو شخصية مزدوجة وفتح الباب على مصراعيه ولم يحافض على قيم المواطن المغربي بل ادله الى اقصى مستوى مما جعل النخبة تسير في نفس المسار ظانة انها تعمل بجد وانه الواقع واعتمد على عدم تعليم المواطن المغربي واعنى بذلك تعليم جاهل لاينفع بشيئ زيادة على الامية التي ضربت اطنابها جل شريحة الشعب المغربي الطاقة المهمة بالنسبة لبلد كالمغرب ليس عنده موارد طبيعية زيادة على التهميش وتكريس الحياة المخزنية التي هيمنت على سياسة البلاد حتى ان وجود حكومة ليس لها اي دور في ا لحياة السياسية بالبلاد لان القرارات تاخذ دائما من القصر واحيانا من شخص الملك دو ان يناقش او يحاسب مما ورط البلاد في عدة ازمات اخلاقية كالرشوة والمحسوبية والانتهازية والفساد الاداري والفساد الخلقي الدعارة وما الى ذلك لم اكن سلبي بل هذا هو واقع المغرب حتى النخبة التى انتخبها الشعب للدفاع عن مصالحه تخون العهد وتبحث عن المصالح الداتية.
42 - ben الجمعة 22 فبراير 2013 - 16:32
Tout le monde disait et dit que le feu Hassan II etait un politicien de grande envergure: oui il etait un. Mais comment voulez vous qu´il ne le soit pas alors qu´il etait des son bas age entoure des enseignants de tout genre. La majorité etaient des francais et francaises: il doit parler bien le francais. Il y a des tetes au maroc qui ont eu le 1/1000 de ce que Hassan II avaient et ils realisé bcp de choses dans leur vie. Donc c´est une implication tres normal qu´il parle courement les langues. Donc pour cloné le feu hassan II et arriver avec ce peuple multitalent vers l´avant il faut donner un minimum d´opportunite au marocains pour avancer et developper ce que le feu Hassan II a pu declencher et mette sur pieds. Sinon c´est la decadence qui va surgir et avec cette cadence on n´aura pas le souffle pour attraper les autres qui courent alors que nous rampons. Donc c´est á ce nouveau appareil de se pencher surles problemes majeurs (Education á la puissance education sinon ce sera trop
43 - marocain الجمعة 22 فبراير 2013 - 17:16
أريد فقط أن أعرف لماذا ينقطون بالسالب عندما يترحمون على مسلم قبل أن يكون ملكا
و مع ذلك يجب الترحم عليه لأنه كان ملكا من أعظم الملوك علما،ذكاء ، لولاه لكان المغرب جمهورية كباقي الجمهوريات و الفاهم يفهم................
مثلا أنا ضد ما يسمى بالشيخ ياسين و مع ذلك ادعوا له بالرحمة
رحم الله ملكنا المحبوب
44 - Adam الجمعة 22 فبراير 2013 - 17:19
Presque 40 ans de pouvoir: Voici le bilan:
-Analpahbetisme: 55%
-Economy: non-existent
-Education:parmi les pire du monde
-Chomage: 40%
-Developement Humain: non-existent
-Democratie: non-existente
and the list goes on.
45 - مهاجر من المهجر الجمعة 22 فبراير 2013 - 17:58
رحم الله الحسن الثاني واسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين اللهم اغفر له ولوالدين وجميع المسلمين -والحقنا بهم مسلمين وارزقنا حسن الخاتمة يا رحمان ويا رحيم -
46 - الزنوتي المانيا الجمعة 22 فبراير 2013 - 18:33
كانت سياستاهو غاميظة وكان العالم يحسب له حيساب وكان راجل دولة من
العيار الثاقيل اما بنيسبة لي الداخيل كان زمانهو عليه الهيباء الخوف من
الداريكي او من الشرطي اومن الين كان من المخزن البيلاد كانت انقية عل اقل
من الفسد الاخلاقي والجنسي اما اليوم اصبح الدراكي او الشرطي لاقيما له
اما من جيهات المنجازت اليوم احسن بي كثير اليوم المغرب المشاء باعيد
التقدوم في جاميع المجلات طاريق الصيار الحمدالله اليوم من وجدة حتى الى
اكدير واطرام واي والصينعات في السيارت وحتى الطايرت هذ تاقدوم جميل
47 - azerty الجمعة 22 فبراير 2013 - 19:25
Hassa II : 10/10 a compris très tot que le maroc est à vocation agricole et a préparé le terrain si on ose dire.C'est pour cela que nous nous prenons pas en photo ave des pommes de terre batata
10/10
pour avoir eviter au maroc une somalisation avec des seigneurs de guerre rapinant la population, d'interminables guerres ethniques et tribales
10/10
d'avoir bien choisit le bon camp (américain) , le camp gagnant, car en 1960 tout le monde donnaient l'URSS gagnant.
Moi j'étais pro-sovietique !
Ca pour la grande politique, le reste on le laisse aux adolescents, faut bien que jeunesse passe.
الله يرحم ملكنا الحسن الثاني
48 - Marwane Me الجمعة 22 فبراير 2013 - 21:06
Bravo rifi,wataniyoun, tafssir ahlam, on a beau glorifier mais la verite c la periode des grands pillage des grands massacres des grands fuites de capitaux des grands opressions et ceux qui disent le contraire tt en le savant sont des monafi9ine et chahada zour kharira amam ALLLaH
49 - التهامي آزرو الجمعة 22 فبراير 2013 - 21:14
أدعوك شعبي العزيز إلى شيء واحد،أننا علينا أن نقوم بمسيرة خضراء
من شمال المغرب إلى جنوبه،و من شرق المغرب إلى غربه،
علينا شعبي العزيز أن نكون كرجل واحد بنظام و انتظام،
لنلتحق بالصحراء،و لنصل الرحم مع اخواننا في الصحراء
غدا إن شاء الله ستخترق الحدود, غدا إن شاء الله
ستنطلق المسيرة الخضراء, غدا إن شاء الله ستطأون
طرفا من أراضيكم وستلمسون رملا من رمالكم
وستقبلون ثرى من وطنكم العزيز
50 - حسن الجمعة 22 فبراير 2013 - 21:24
تغمدكم الله بو اسع رحمته ومغفرته نعم السلف لخير الخلف فقد جعل الله من الماء كل شيئ حي وقد اردتم الحياة لهذا البلد وجود الماء اساس وجود الحياة حبذا ان تستمر هذه السياسة تجاه الموارد المائية فالنشيد السدود الصغيرة والمتوسطة والكبيرة اينما امكن ذلك سيرا على خطى فقيد المغاربة المغاربة
51 - Warrior الجمعة 22 فبراير 2013 - 21:41
سياسه ادت الى السكته القلبيه كما اقرها بنفسه ...اظن ان اعراضها ضهرت من جديد و اكتر حده...كفانا من لغه الخشب
52 - Youcef norddine الجمعة 22 فبراير 2013 - 22:02
Que dieu l'ait en sa seinte misericorde
un grand roi et une grande fièrté pour notre chere patrie tu retera graver dans nos memoires
53 - بنحمو الجمعة 22 فبراير 2013 - 22:04
كنت لا أريد أن أعلق على الموضوع لكن لما رأيت أن كثير من القرأء لم يعجبهم الترحم على باني المغرب العصري,أخدتني غصة في قلبي.هل أنتم مغاربة؟هل أنتم مسلمون وتعرفون"أذكروا أمواتكم بخير"؟ الترحم على الأموات واجب و خصوصا أن المرحوم كان ملك المغرب أي وطننا جميعا.لكن هذا الذي لا تريدون له الرحمة أتدرون أنه كان له الفضل في إحياء دور القرءان ؟وأتذكر جيدا خظبة له حيث أشار إلى وزارة التعليم يقول لها لا حق في الولوج إلى المدرسة العمومية إلا إن مر الطفل من لمسيد أي الكتاتيب القرآنية. لهذه فقط نرجو له الرحمة و المغفرة عند الله.أما من عاشوا مع الإستعمار وبعده يجب أن يحكوا كيف كان المغرب والمغاربة حينها:" القشابية و القمل و الجوع".ولما خرج الإستعمار مالذي تركه غير الممرات التي كان من خلالها يصدر كل ما ينتجونه المغاربة من حبوب و فواكف.في المداشر كانت المدارس العمومية تحسب على رؤوس الأصابع لعشرات الكيلومترات, التطبيب منعدم, جامعة واحدة تشبه إحدى المعاهد اليوم. كل ما نعرفه اليوم بمهندسينا وتقنيينا وأطباءنا وممرضينا و جامعيينا وعلماءنا و فقهاءنا جاء بمشيئة الله و بكفاءته في تدبير شأن الأمة و بقبضة من حديد.
54 - رشدي الجمعة 22 فبراير 2013 - 22:09
الله يرحم الملك الحسن الثاني كان ملك عبقري والله مانكذب عليكوم لا تمر علي لحظة اتفحص فيها الويب دون ان اسمع بعض من خطبه او لقاءاته الصحفية٠كم نحن محتاجين الى حكمته في هذا الزمان
55 - MOHCINE الجمعة 22 فبراير 2013 - 22:35
رحم الله جلالة الملك المغفور له باذنه تعالى الراحل الحسن الثاني و غفر له و لنا و لوالدينا و موتى المسلمين اجمعين

آمين يا رب العالمين
56 - marequin الجمعة 22 فبراير 2013 - 22:39
c'etait un grand roi .un genie de poid lourd.il etait en avance de son temps. il a stabilise notre cher pays..polytoloque de classe.et cela des temoins etranges.je me rappelle a l'epoque.et ceci pour l'histoire des algeriens de l'autre cote etaient enface de leurs televiseurs une heure avant le discours du roi.avec bien sur un cafe noir.et c"est vraiment un as du monde arabe...
57 - يوسف الجمعة 22 فبراير 2013 - 23:35
أشكر كل من تفاعل مع التعليق الأول لأنكم نبهتموني إلى الخطأ الذي ارتكبته
58 - الوجدي المغربي العزيز السبت 23 فبراير 2013 - 00:47
اكثر من 6 تعليقات لمواطنين جزائريين باسماء مغربية لزرع التفرقة و الكراهية بين المغاربة فيما يخص محبتهم و احترامهم لشخصية المرحوم الملك الحسن الثاني تغمده الله بواسع رحمته. اتركونا و شاننا ياجزائريين و اهتموا بشؤونكم الداخلية. واطيعوا جنيرالاتكم الطغاة المستبدين الذين نهبوا خيراتكم و تركوكم قابعين في الفقر و الجهل و الضلال. اف منكم و من نفاقكم و سوء جواركم...
59 - pour16 - مكناسي السبت 23 فبراير 2013 - 02:43
الاتعلم من يصوت باالسلب انهم جيران السوء, الحسن الثانى عقدهم لفصاحتة لغته وحنكته وسياسته وذكائه فهم يقارنوه برؤسائهم ويخجلون لهذا هم معنا يحررون تعليقاتهم اكثر منا, فهم ليسوا بمسلمين لهذا لايعرفون معنى الترحم .فهم ملحدين ومسيحيين ..
60 - بطالي عندو لا ليسونس السبت 23 فبراير 2013 - 03:43
انا مغربي اسي "الوجدي المغربي العزيز" من فاس و بضبط من سيدي بوجيدة و كا نقول باراكا من الكذوب و النفاق راكم كرهتونا فهاد البلاد : الحزقة و الميزيرية هي اهم الانجازات اللي دارها ،واش حسابلكم بنادم كياكل لخنونا؛ لا ياخد لحق هدشي لي غادي نقول و صافي
61 - عبدالعزيز بن الجيلالي السبت 23 فبراير 2013 - 14:40
الكلمة الفاضلة لمن سبق الرحمة المرجوة من الله كولنا خطاؤن ليس من السهل ان ا ن تكون ملكا والكل راظ بحكمه ولكن السئال الحا شية التي كانت تنهب وتسئ العمل وليس في علم الملك الا ما ارادوا ان يسمعوه اطرح سئال على نفسك كيف يكون
حكمك ان كنت ملكا الراجح هو انه ولد ملكا و تربا ملكا و حكم ملكا و مات ملكا
خلد اسمه و ماذا عندك فما الحكم الا من عند الله
ماذا خلفوا الرئساء الا الهوان في حكومتهم لولا الملكية في المغرب لظاع وطغا الطغاث وتشكلت القباءل نحن مغارب ويعرف بعضنا البعض واكل يجهل الكل
62 - عبدو الأحد 28 أبريل 2013 - 00:56
‏‎ ‎رحمة الله على امير المؤمنين المغفور له الحسن التاني واسكنه فسيح جناته ،لقد انجز في حياته الكتير والكتير.اما السجون يا اخي فهي موجودة في العالم كله،كل من اراد السوئ لبلاده او لحكومته او لملكه فلابد ان يسجن،ادكروا امواتكم بالخير والسلام
المجموع: 62 | عرض: 1 - 62

التعليقات مغلقة على هذا المقال