24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4508:1613:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

2.54

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | عصيد والقوانين الأمازيغية

عصيد والقوانين الأمازيغية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (116)

1 - Abdou poohy الجمعة 16 غشت 2013 - 03:33
بالرغم أنني أمازيغي، فلا اتفق معك في أفكارك لانها مستمدة من الغرب ولا تناسب مجتمعنا الإسلامي
2 - امزيغي مسلم الجمعة 16 غشت 2013 - 03:55
هل الاسلام عندك استبداد, انا أمزيغي مسلم،ولا يجب أن نخلط بين الهوية والدين،الاسلام جاء للعالمين وليس للعرب،عندما نموت نسأل عن ديننا و عن أعمالنا ،وليس عن هويتنا.
نفتخر نحن الامزيغ بإسلامنا،كما يفتخر العرب وتركيا واندنيزيا ومليزيا وباكستان......وجميع مسلمين العالم الناطق بجميع اللغات، بإسلامهم.
3 - احمد العنبرى الجمعة 16 غشت 2013 - 04:02
الاسلام فوق كل اعتبار... ( قد بدت البغضاء من افواههم و ما تخفى صدورهم اكبر) صدق الله العظيم...لا مانع من الامازغية و لكن ليس الى هذا الحد من التطرف و الغلو المرفوض حتى فى الدين انها ( حمية الجاهلية)...و العرقية الضيقة التى تفرق بين المغاربة.من سيتعامل معنا بحروف (تفناغ ) مثلا الرومان ام الفينقيين...اننا نعرض الوحدة الوطنية للخطر اقولها بملىء فمى كامازغى المولد...احذروا الفتنة...انها السم فى الدسم.حكموا ضمائركم قبل عواطفكم...قبل فوات الاوان...(الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها) الحديث
4 - قوانين دوار عصيد البدائية الجمعة 16 غشت 2013 - 04:14
قوانين الدوار :
ما يطالب به عصيد هو تماما الظهير البربري الذي جاء به الفرنسيون
عصيد يريد أن يقول : لا للإعدام ويريد مكانه هذا القانون :
إذا قتل الأمازيغي أمازيغيا ينفى ويخرج من دواره أو مدينته حفاظا على حياة القاتل الأمازيغي حتى ولو قتل 100 أمازيغي، ونسي حق الأمازيغ المقتولين في الحياة وعوضه بحقوق القاتلين في القتل لطيبوبة وإنسانية عصيد القتالة
والإجرامية عصيد نسي أن القوانين العرفية لتخلفها ليست مكتوبة لبدائيتها، لو طالب بقوانين حمورابي لكان أحسن لأنها رادعة ومكتوبة على الأقل
نسي عصيد أن حماة الإسلام في المغرب هم الأمازيغ لتوفر المساجد التي يحفظ فيها القرآن والمدارس وهم بذلك حماة اللغة العربية الفصحى المكتوبة وهم أكثر تأليفا بها وهذا لم يفعله عرب المغرب لأنهم كانوا رحلا ولم تكن لهم تجمعات سكنية مستقرة، وبذلك ففي المغرب الأمازيغ أعرب من العرب وأسلم من العرب وأفقه من العرب
عصيد يريد أن يفرض على المغرب قوانين الدوار القروي الذي ينتمي له والخاص برعي الماشية
ماذا يقول عصيد عن مجازر مصر؟
عصيد ينشر دين الكفر بالله في المغرب بداية بتبديل القوانين الإسلامية بقوانين الدوار
إن عصيد داعية ديني
5 - alae-oujda الجمعة 16 غشت 2013 - 04:46
تدافع عن الامازيغ والامازيغية هذ ا حقك لكن هناك اختلاف في المبدئ
السؤال هل كل من لايتكلم الامازيغية وينطق بها فهو ليس امازيغي ونفس السؤال للعربية مطروح ,ام تستند بالجغرافيا والتاريخ لتبني فكرك نعم سيد عصيد كل شيء متداخل مختلط لدرجة تعقده لايمكنك الفصل ولا التمييز و هذه بصمة الدين وهو التوحد حيث لافرق ونحن الان موحدون في هذا الدين في هذ البلد والتاريخ كذلك يوحدنا
كلامك عن النسب الشريف فهوليس المشكل لان المغاربة هم من اجتمعوا على تشريف وتكليف هذا النسب من بعد الله فهو اختيار
ان كنت تريد الرقي ووالازدهار فيجب ان ترقي فكرك
لا يمكن ان يزدهر انسان ناطق للامازيغية دون غيره لاننا نمثل خليط انساني في مجتمع
لايمكنك ان تفصلني عن امي الناطقةالامازيغية وابي متكلم الدارجة المغربية فنحن مجتمع
مشكلتنا يا عصيد تمس المجتمع كله و ليس البعض اما ان تدافع عن هموم المجتمع كلها اوابحث عن مزمار اخر او
6 - باعمراني الجمعة 16 غشت 2013 - 04:51
هذا لعل من يفتخرون بالانتماء الى دولة اجنبية غير المغرب كاليمن ويتنكرون مغربيتمه الامازيغ-عربية فقط يقوموا بمقارنة بسيطة بين ما كان بالمغرب قبل دخول الاسلام وما كان باليمن قبل دخول السلام من وئد البنات و...
الا ترون أن حالكم احسن بكثير من عرب الجزيرة العربية ثقافة وفنا وحضارة؟؟
لأنكم لستم مثلهم لانكم أمازيغ عرب وهم عرب فقط الدين ما يجمعكم بهم نفس الدين يجمعكم مع الترك والهند والفرس وباقي الاجناس الاسلامية لذلك سماكم نبيكم امة المسلمين لا أمة العرب أما القومجية العلربية رأينا كيف انتهت مع جمال ع.الناصر وجيرش قومجية باسلحة فاسدة...
7 - elmanouzi الجمعة 16 غشت 2013 - 04:58
القوانين العرفية الأمازيغية تتفوق ءانسانية على ما دبلجه غزاة أتوا من المشرق
قال فيهم كبير شعرائهم عمرو بن كلثوم .
بغاة ظالمين وما ظلمنا *** ولكنــــــــــــا سنبدأ ظالمينا

وقول زهير
ومن لم يذد عن حوضه بسلاحه*** يهدم ومن لايظلم الناس يظلم

الحمد لله على الحكمة الربانية التي جعلت أسباب امتلاك القوة في يد غير هؤلاء و ءالا لدمروا الانسانية لعدم ءاعفائها اللحى....
8 - said-Casablanca الجمعة 16 غشت 2013 - 05:49
L'Islam donne la moitie aux femmes par rapport aux hommes, mais tu as oubile, ou bien tu as cache le faite que c'est l'homme qui doit depenser sur sa famille meme si la femme a son propre argent et elle n'est pas oblige de depenser une seul Riale pour toute la vie..en plus...si un homme a une somme d'argent, il va chercher une femme pour se marier et construire une petite famille..alors que la femme, ne va pas chercher un homme pour se marier...ecoute...meme si vous rester chanter plusieurs siecle, vous n'arriverez jamais a vos objectives Satanic....Allah est Grand
9 - مغربي الجمعة 16 غشت 2013 - 07:07
ا لمواطن المغربي همه الشغل واداء فاتورة الكراء والماء والضوء والصيدلية
اما القوانين التي تتحدث عنها هي تقاليد ; لازالت البنات في البوادي يتزوجن دون
سن السادس عشرة وتبقى عند زوجها وتلد وعندما تبلغ السن الثامنة عشر ترفع
قضية الى المحكمة تطالب بعقد الزواج والاعتراف بالمولود
تقاليد لاتناسب العصر
شكرا هسبريس على النشر
10 - Amazigh-N-Arif الجمعة 16 غشت 2013 - 07:15
مشكلة الناس في المغرب انهم لا يفرقون بين الثقافة الامازيغية و موقفها من الحرية و الحقوق و بين ما يسود اليوم في المغرب نتيجة سيطرة العرب على الدولة و فرض القيم العربية البدائية باسم الاسلام و الاسلام منها بريء.
كيف يسيطر العرب على الشعوب و يدمرون قيمهم الانسانية الحضارية و يعوضونها بالبدويةالعربية عبر عنها الكاتب المصري خليل عبد الكريم:
"من عجائب التاريخ و الغازه ان شعبا اميا جاهليا بدائيا استطاع ان يقهر شعوبا عريقة في الحضارة و المدنية و يستعمر ارضها و يكسح خيراتها و يستعبد رجالها و يسبي نسوانها و يحولهن الى جوار و ملك يمين و كل ذلك في كوم حسب التعبير العامي المصري البليغ و ان يفرض عليها ثقافته و لغته و تقاليده و عاداته و اعرافه ...كوم اخر و عن طريق هذه اللغة و عبر قنواتها تغيرت افكار تلك الشعوب المتحضرة و تبدلت مفاهيمهم و منها النظرة الى المراة و الموقف منها ,فبعد أن كانت نظرة تلك الشعوب إلى المرأة نظرة راقية و موقفهم منها موقف متحضر تحولت الى هذا الموقف الحسي المتدني " العرب و المرأة، سينا، ص. 228ـ 229


* لنتذكر ان المراة تسمى في الامازيغية: تامغارت, وتعني حرفيا: الكبيرة
11 - هند الجمعة 16 غشت 2013 - 08:01
ا لرقص المسعور حول الذات المفقودة لن يجعلها تنبعث من رمادها
12 - أبو محمد أمين الجمعة 16 غشت 2013 - 08:04
النزعة الأمازيغية نزعة عنصرية
"جنك وجن الإسلام" كما يقال، الله يهديك واخلاص يا السي عصيد، هل سمعت إلى العالم الورع المرحوم فريد الأنصاري في محاضرته حول المواطنة حيث يقول في مضمون حديثه بأن الأمازيغ هم أكثر الناس حبا لرسول الله صلى الله عليه، والدليل في ذلك أنهم ملّكوا ادريس الأول رحمه الله، بمجرد وصوله إلى المغرب وأنهم عرفوا أنه من سلالة النبي صلى الله عليه وسلم، ومن يملكك الأرض الآن؟ ونحن نرى ما يجري من التطاحن حول المناصب في كل أصقاع الدنيا وبكل الوسائل.
نعم للاحتفاء بتراثنا وبثقافتنا المتعددة لكن دون تعصب، فالنزعة الأمازيغية نزعة عنصرية، والمدافع عنها عنصري في تفكيره ومتهور لأن سهم الزمان لن يعود إلى الوراء، ولا يمكن جلاء العرب من شمال افريقيا، فهذا كلام سخيف، كما لا يمكن انتزاع الإسلام من قلوب الأمازيغ.
الأمازيغ أشراف أحرار، أبطال تاريخ مجيد، ودماؤنا عرب وأمازيغ مختلطة ومحقونة بروح الإسلام ولا فرق بين عربي ولا أمازيغي ولا أعجمي ولا، ولا.. إلا بالتقوى، مصداقا لقوله سبحانه عز وجل:" يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم".
13 - إلياس المغربي الجمعة 16 غشت 2013 - 08:19
أحسنت سيد عصيد، أنا نصفي أمازيغي من الأب وأفتخر بنصفي الأمازيغي، خاصة لما أسمع هذا الكلام القيم. حتى أمي أصبحت أمازيغية وتتكلم الأمازيغية و تحب الأمازيغ لأنهم أناس محترمين
14 - الرياحي الجمعة 16 غشت 2013 - 09:49
من الأعراف الأمازغية ، المرأة لا ترث .
من الأعراف الأمازغية ، "الحمل" إذا قتل رجل يستوجب على أهله "تسليف" إمرأة لأهل المقتول إلا أن تضع مولودها
من الأعراف الأمازغية، تروها في كل ربورتاج الرجل يشرب الشاي والمرأة تحطب وتحمل ما لا طاقة لها به في اللامبالات الرجل.
كل هذا مكتوب في المجلات العلمية المتخصصة ومنها مجلة بيرس "دراسة مقارنة بين العرف الأمازيغي وعرف بدو الأردن 1970 "
أمازيغ تعني عند الطوارق أنه رجل حر لا يجب إستعباده ولا شيئ آخر.
السيد عصيد له نظرة رومنسية في الموضوع ويظن أننا لا نفك الخط وهو يفكه لنا.هل توجد أي حضارة تجازي الرجل بضرب المرأة ؟ عند العرب أيضا إذا
لا نحتاج لعصيد ليعلمنا أن الأمازيغ شعب عظيم لماذا يدير أسطوناته ؟
نحن أيضا مغاربة منصهرين من هنا ومن هناك ونعرف ما يدور والواقع المؤلم لكل المغاربة ولا داعي للتحريف و"الزفط"الأمازيغي الحرلا يختبأ في السخونية ويترك المسكينة لطيفة أحرار (والأستاذة الرياضي والإفريقي ....) تأخد قسطها من السَلاَّط ويعلق بشجاعة وراء الحاسوب بعد أن قضى الله أمره وفرزت الأحداث ما فرزت.
الرياحي
15 - Femme amazighe الجمعة 16 غشت 2013 - 09:55
Allah ye3ték se77a o khlass a ssi Assid
Les valeurs dont vous parlez sont les valeurs marocaines dont nous sommes attaché(e)s, nous citoyen(e)s marocain(e)s...
Il y a vraiment de quoi être fier(e) dans notre pays!
16 - فيصل الجمعة 16 غشت 2013 - 10:23
الأخ عصيد المحترم تعجبني لغتك العربية الفصيحة ويعجبني نبشك في الأعراف التي سادت المجتع المغربي الأول لكن حبذا لو تستخدمها في برامج قابلة للتطبيق في العصر الحالي حبذا لو تشيد أنت ورفاقك جامعة حرة لنطلع عن قرب على تلك الثقافة التي تبشر بها لأنك لحد الآن لا تقوم إلا بمحاربة الإسلاميين والملكية وبدل أن تبني الثقافة أنت تهدمها وتهدم قيم التسامح عند الشلوح الذين يحبون الإسلام ويكرمون الضيف ويميلون إلى السلم أنت الآن تضر الأمازيغ وتلك الأعراف التي تنشرها إنما هي أعراف جاهلية تبرأ منها البربر بعدما وصلهم الإسلام عن طريق الفاتحين لا تتحدث باسم الشلوح كلهم فقد يتبرؤون منك إذا مسست بدينهم أو ملكهم أو طعنت في وطنيتهم لأن المغرب لا فرق فيه بين أمازيغي أو عربي كل يأخد مكانته حسب الاستحقاق والكفاءة
17 - احمد الجمعة 16 غشت 2013 - 10:40
سلام الله
بعد استماعي لكلام الاخ عصيد أفهم على أنه يقدم نموذجا ليس له نظير لا يوجد مثله لافي أديان ولا في نظم أخرى أريد أن أحادثك في هذه الامور التي طرحتها رغم ان مستواي الفكري بسيط ولله الحمد وذلك من منظور الاسلام الذي شوهه الذين يتبنوه بأفعالهم المناقضة لتعاليمه
أولا بالنسبة القضية الاولى وكما نعلم أن الزاوج ميثاق فيه الحقوق والواجبات وعندنا في فقه المعاملات ما يسمى بالشركة بكسر الشين ولهذا فان الزوجين شركاء في كل شئ والمدونة أقرت ذلك
ثانيا قضية ضرب الزوجة خط احمر في الاسلام لا يحق لاي شخص أن يضرب زوجته أما الاية القرانية (فاضربوهن) ارجع الى التفاسير سترى المعاني الحقيقية لهذه الاية مثلا تفسير الشيخ الشعراوي رحمه الله
ثالثا اود أن أسألك اذا قتل أحد عائلتك واعتدى عليها بأبشع الجرائم تنفيه لكي يفعل مثلها في بلاد أخرى هل هذا منطق ثم ليكن في علمك أن النفي كعقاب موجود عندنا في القران الكريم قال تعالى( انما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الارض فسادا ان يقتلوا او يصلبوا او تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أوينفوا من الارض) هذه عقوبة ولكن هي الاخيرة وتنفذ حسب جرم المجرم
18 - أكادير125215 الجمعة 16 غشت 2013 - 10:45
هناك فصل من قانون العقاب هو أمازيغي و متوارث بالشفاه
من قتل معزة هكذا عمدا قتل
هل هذا لا يسمى بالإعدام
هل هذا حق من حقوق الحيوان
هل أن الروح عند الأمازيع عزيزة و مقدسة حتى لو كانت للحيوان
هل أخلاق الأمازيغ راقية إلى درجة سلوك هذه العقوبة الشاذة قصد احترام المخلوقات و المحافظة بقائها لقدسيتها
لماذا المعزة بالضبط دون ذكر غيرها من الحيوان
قيل لي أن هذا الفصل من قانون العقوبات مخطوط بأحد المخطوطات الحجرية التابعة للخزانة المحلية بسوس من ملك وزير الخارجية الحالي
أنا سوسي و أحب النبش في تاريخ سوس و شرح طلاسيمه كهواية عندي
وشكرا
19 - الأعراف الوثنية الجمعة 16 غشت 2013 - 10:55
السيد عصيديتحدث عن القوانين والأعراف الأمازيغية بمبالغة غير موضوعية، اذ أن أعراف القبائل تختلف من قبيلة الى أخرى ولا تصلح أن تكون قوانين عامة ومجردة، فمثلا عندما يتحدث عن مساواة المرأة بالرجل في اقتسام الثروة أنكر حقيقة أن بعض القبائل تحرم المرأة من ارث أرض الجموع وليس حصولها على نصف ما للذكر، فأين هي المساواة في الأموال التي يتحدث عنها؟؟؟
يقول ان حكم الاعدام غير موجود في الأعراف الأمازيغية بل هناك النفي من الأرض؟؟ فهل هذا يعتبر قانون رادع لجرائم القتل؟ وهل يأخذ حق المجتمع والضحية من المجرم؟ اذن يمكن القتل والاستعداد لحكم النفي فيهاجر القاتل الى بلد آخر يعيش بحرية في حين أنه أقبر شخصا أو أشخاصا الى الأبد!!! ويقول يمكنه العودة الى القبيلة بعد تصحيح هذا المشكل أو تداركه؟؟ هل هذا كلام يقبله العقل؟؟
ويقول من ضرب زوجته يؤدي غرامة؟؟ اذن يسلخ الزوج زوجته كما يشاء وينتظر حكم القبيلة بالغرامة كتعويض مالي عن "السلخة" ؟؟، ، فهل الغني تضره الغرامات حتى يردع عن ضرب زوجته؟ فهل هذا قانون يثني عن ارتكاب العنف ضد النساء ويرد لهن كرامتهن؟؟
هذه هي القيم الأمازيغية التي يصورها أنها أحسن من الاسلام.
شكرا
20 - الرامي وتباهت الجمعة 16 غشت 2013 - 11:00
هل تعلم أن الاسلام دين عالمي يعتنق اليوم أمريكان واسبان والروس و... هل تعلم أن العربية لغة عالمية رقم 1 وأنها الأكثر انتشارا وإفادة للتاريخ والبشر
هل تعلم أن القرآن عالمي وهو عربي وهوخاتم الكتب....
هل تعلم أن محمدا عربي وهو خاتم الانبياء
هل تعلم أن أمازيغ سوس مخضرمون يجمعون العربية والأمازيغية......
هل تعلم أن الأمازيغ والعرب المغاربة جزء لايتجزؤ ولاينقسم على اثنين ..
هل تعلم أن الأمازيغ والعرب بل والعالم لايريدون سوى: من يبني الحق والعدل والرفاهية والقيم والعمل والماء والطعام والشراب والمركب والزواج والإحترام والعدالة والسكن والرخاء والسلم والسلام والحب والابتسام والحرية وغيرذلك
وهل تعلم أنني أمازيغي عربي مسلم سوسي وطني عالمي مسالم محب
21 - insan الجمعة 16 غشت 2013 - 11:04
قال عليه الصلاة والسلام : "الحكمة ضالة المؤمن , فحيث وجدها فهو أحق بها" اما الشوفينية المرضية و مخططات النزعات القومية فهي بداية تمهيدية لقيادة اي مجتمع لصراعات الداخلية تم التشتت تم الضياع . ليبيا سوريا مصر...والفيروس لزال يتخمر في دول اخرى منها المغرب.
22 - الجيلالي الجمعة 16 غشت 2013 - 11:25
انا لا اصدق هدا الانسان.... انه مجرد كلام لا اصل له. لاحظوا انه لم يستشهد لكلامه باي مرجع رغم انه يدعي ان ما يقوله موجود في الكتب...اي كتب مجرد كلام فارغ اتحداه ان يدكر مرجعا واحد يدلل به على ادعاءاته.
23 - المغربي العربي الجمعة 16 غشت 2013 - 11:29
يجب على هذا أن يستيقظ وعيشه في الخيال لن يغير من الواقع شيء فالإسلام هنا والشريعة آتية بإذن الله وستطبق على الكل رغم أنفه والعروبة هنا في أرضها وإلى الأبذ
عليه دراسة التاريخ لتعلم أن سماحة الإسلام شيء لم يستوعبه بعد ربما كان يحب عوض الفتح الإسلامي فتح "ينكي" يعني رعاة البقر فليسأل الهنوذ الحمر عن لغتهم والقبائل التي أوبدت والثقافة التي لم يبقا منها إلا أفلام "وسترن" لعله إن درس هذا التاريخ وقارن لراجع إن لم يكن هناك مرض قلت لراجع موقفه من الإسلام عامة والعرب خاصة وعلى الذكر فإن الهنوذ كانوا أشذ القوم مقاومة
24 - amazegh الجمعة 16 غشت 2013 - 11:43
ايوز نك عصيد .القوانين الامازيغية اكثر ديموقراطية وانصاف للفرد كما يجب فصل الدين عن الدولة لان العديد يستغلونه لاجل مصالحهم الشخصية لا غير
25 - Imazighene الجمعة 16 غشت 2013 - 11:51
وكانانا لانعرف مجتمعنا نحن أمازيغ و نعلم كيف هي سلطة الرجل على المرأة ولولا لإسلام لكان الوضع كارثيا أكثر، ما حكم القوانين الامازغية في تعدد الزوجات في الإرث في عفة المرأة ، الجواب بديهي الرجل له ما يريد و المرأة لاتورث و المراءة تعمل مثلها مثل الدابة، يبدو انك لا تنوع في قرآتك للكتب.

﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ (6) ﴾ صدق الله العظيم
26 - موكوش الجمعة 16 غشت 2013 - 12:05
لاشك ان عصيد يريد التلميح هنا بان القوانين الامازيغية العريقة، كما يسميها، أحسن وأرفع من القوانين التي جاءت بها الشريعة الاسلامية، خاصة في ما يتعلق بالارث وعلاقة الزوج بزوجته. ويصر على تسمية الاولى بالقوانين بدل الاعراف او العادات، واظن ان هذه نظرة رومانسية وجد مثالية يهدف منها التنقيص والذم مما اقره الله تعالى في محكم تنزيله. ومعلوم ان الشرائع الاسلامية لا يجب النظر اليها كجزئيات منفصلة عن بعضها البعض، بل انها تتكامل في اطار منظومة شاملة تشكل جوهرنظام الدين الاسلامي، الذي قال عنه تعالى:'إن الدين عند الله الاسلام' ; كما قال عز وجل: 'وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ'. فهل نبتغي ضلالات واحلام العلمانيين ام شرعه الله تعالى؟؟
27 - عنترة الجمعة 16 غشت 2013 - 12:10
لعمرك ما ضاقت بلاد بأهلها *** ولكن أخلاق الرجال تضيق
28 - عبد الله الجمعة 16 غشت 2013 - 12:18
إلى أحبائي في الله من الأمازيغ, إياكم أن يغرر بكم, العزة بالإسلام و المبادئ مبادئ الإسلام و الطريق طريق الله سبحانه و تعالى. عبد الله بن ياسين, يوسف بن تاشفين, أبو بكر بن عمر اللمتوني, يعقوب المنصور الموحدي, يعقوب المنصور المريني و عبد الكريم الخطابي و غيرهم من رجالات الإسلام ... هؤلاء هم الأمازيغ الذين يجب أن تقتدوا بهم, رجال ربانيون ساروا على منهج سيد البشر عليه الصلاة و السلام. Ayouz
29 - عبد الله المغربي الجمعة 16 غشت 2013 - 12:23
لا يمكن للرجل أن يطبق الشريعة !!! --- ويفتخر بذلك
الأمازيغية تقاوم هذا الإستبداد (الحكم بالدين) ---- وضع الأمازيغية في مواجهة الدين الحنيف.
الأمازيغية قيم المساوات و العدل و الحرية --- في مقابل الشريعة !!
وكل هذا ووزارة الأوقاف تلاحق دور القرآن لأنها تدرس "الإرهاب" الذي تحتويه القراآت العشر لكتاب الله !!!!!!
30 - draga الجمعة 16 غشت 2013 - 12:31
الأمازيغية لهجة و ليسة لغة
و الدين الإسلامي أعطى جميع حقوق الإنسان و المساواة
القوانين اللتي تتحدت عنها قوانين يهودية
31 - aouad الجمعة 16 غشت 2013 - 12:32
رايت مرارا وتكرا في جبال الاطلس رجالا يمشون رفقة نسائهم ,الرجل يمتطي دابة والمراة تمشي وراءه .هل هذا ما ورثوه عن هذا القانون الذي تكلمت عنه .
32 - jawad الجمعة 16 غشت 2013 - 12:34
مبادئ العدل و المساواة و الحرية و احترام الاخر ليست مبادئاً غربية ,بل هي من صميم ثراتنا ,و من ثقافة اجدادنا التي طمسها المخزن و احل بدلها قسرا مبادئ متخلفة جعلت منا اناسا لا نقبل الاختلاف و نجابهه بالعنف..تحية استاذ عصيد على هذه الاستنارة
33 - أبو خولة الجمعة 16 غشت 2013 - 12:50
إذا كان الأمازيغ أحرارا، فلأنهم استمدوا الحرية من مبادىء الاسلام السمحة، ونهلوا من ينابيع عدالتها، ورشفوامن رحيق وطنيتهم، واستقوا من عراقة ملكيتهم الفذة، وليس من قانون عصيد المستوحى من ثقافته العلمانية. أنت يا أخي حداثي الطبع، وليس مخولا لك أن تمثل إلا نفسك، ونربؤ نحن الأمازيغيون الأحرار، أن تتحدث بلساننا. و‘ن كنا احرارا، فلأننا ماضون على العهد، مؤمنين بوطنيتنا، وبثوابثنا، وبشعار مملكتنا الحبيبة، وعاضين بالنواجد على ديننا، وعقيدتنا الإسلامية، فيها حريتنا، وعدالتنا، وأخلاقنا، وتماسكنا، ومساواتنا. فلتقرلنفسك، بقانونك لوحدك، وإدا لم تجد له من إسم بعد، أنصحك أن تسميه قانون العصيدة الحامضة.
34 - hafida Elkatbani الجمعة 16 غشت 2013 - 12:52
Excellent retour monsieur Assid,vos interventions nous manquent énormément,vous êtes un illustre défenseur de la cause amazighe en tant que langue ancestrale,et en tant que valeurs ce que je pourrrais suggérer à notre professeur d'exprimer ses idées,que je partage souvent,de ne pas évoquer aucune religion,ceci dans le but d'éviter de provoquer des confrontations d'une autre ère
35 - خ/*محمد الجمعة 16 غشت 2013 - 13:08
( جزولة )من بين الاقاليم التي يقطنها الامازيغ قد عرفت بهذا الاسم مند قديم الزمان باعتبارها قديمة فى جنوب المغرب; هي المنطقة التي تسمى الان بمنطقة( سوس) سكان هذه المنطقة يتحدثون باللغة الامازيغية وبعرف وتقاليد اداب امازيغية رغم الهجرة وسيلان السكان الى المناطق المجاورة; الدور الذي لعبه الدين الاسلامي; بعد اندماجه فى العديد من ميادين الحياة العامة لسكان المنطقة ;وفى وجود سلطة دينية لها كاملا الصلاحية فى تسيير امورالدين; (ءافوس) وهي وحدة عائلية تخضع لسلطة الكبير فى العائلة ؤ(ءيفاسن) يشكل القبيلة; وهذه الاخيرة وحدة متجانسة متالفة تكون مجموعة من الناس تقيم فى مكان واحد لهم رابطة الدم او النسب يسعون جميعا الى تحقيق مصلحة الجماعة ;بحيث ليس لهم جهاز السلطة كان كل فرد من القبيلة شرطيا وجنديا يقوم بالتنضيم والدفاع كل فى محيطه; (ءينفلاس) يجتمعون مرة فى الاسبوع لتشاور والفصل فى الامور; وقد قام العرف او اللوح عندهم مقام القانون كمرجعية احتكامي باي اخلال او خروج عام تم التنصيص عليها ;ان جمع وتدوين وتطوير الثرات القانوني الامازيغي مسالة بل مسؤولية الجميع وليس المطلوب اعادة رواية التاريخ فى حد ذاته
36 - brawlinx الجمعة 16 غشت 2013 - 13:12
تحية اجلال وتقدير للمفكر المتنور الاستاذ عصيد الذي لا يستطيع خفافيش الظلام ان يواجهوه ولا ان يمتلكوا جرأته لتناول مواضيع تعتبر لديهم من جنس المقدسات ويستغلون الدين لقمع امثاله..فعلا الشريعة الاسلامية خاصة بالعرب فقط بحكم طبيعتهم المتوحشة كما وصفهم القران في سورة التوبة-اشد كفرا ونفاقا- وكما كتب عنهم التاريخ فهم اهل فتن وقتل : الفتنة الكبرى+حروب الردة+حرب الجمل+فتنة ال البيت+مقتل الصحابة..وكما وصفهم مؤسس علم الاجتماع ابن خلدون : امة متوحشة باستحكامهم عوائد التوحش..لذلك لن يصلح حالهم الا بقطع الايدي والرجم والجلد..اما نحن الامازيغ فطبيعتنا مختلفة تماما عن طبيعة العرب ولكم ان تلاحظوا الفرق بين المشارقة والمغاربة
37 - Nabil الجمعة 16 غشت 2013 - 13:34
الصراع الذي كان بين المخزن و القبائل لا علاقة له بالدين!! فالبرابرة كانوا مفتخرين بانتمائهم للدين الإسلامي و هذا شيء معروف منذ القدم...ولذلك كانوا أشد حرصا على تسمية مولودهم الأول محمد نسبة لإسم الرسول صلى الله عليه و سلم.
38 - عبدالله 1 الجمعة 16 غشت 2013 - 13:44
تحية للأستاذ عصيد، إذا كنا ستحكمنا القوانين الوضعية في الأحوال الشخصية وغيرها في إطار الدولة المدنية، فأحق بالقوانين أو بالأحرى الأعراف الأمازيغة أن نحتكم إليها في حياتنا العامة ما دامت تتأسس على العدل والمساواة وما دام يحكمنا الإسلام السياسي. لكن يجب الأ ننسى أن "قوانين" الشريعة الإسلامية أبلغ من هذه الأعراف وأسماها وأكثرها إنصافا للكائن البشري، لكن هيهات و هيهات فأين المسلمين من دينهم؟ فقط هناك من يتاجر بالدين لتحقيق أغراضه ويضرب بعرض الحائط ما لايخدم مصالحه.
39 - amine الجمعة 16 غشت 2013 - 13:52
صراحة الاستاذ احمد عصيدهذه الاعراف والقوانين لا علم لنا بها وذا كان موجودة في كتب تحمل عناوين الاعراف فحفبدا لو ذكرت لنا بعضها مشكورا فالذي اعلمه علم اليقين ان الامازيغ خاصة في منطقة سوس التي انتمي اليها تطغى عليها العقلية الذكورية systeme patriarcale وتحرم المراة سواء كانت زوجة او ام او اخت او بنت من حقها الشرعي في الار ث على ضئالته مثلها كباقي الشعوب المتخلفة وقد عاينت بنفسي حالة امي وخالاتي والحال انهن لا يرضين بالذهاب امام المحاكم ''حفاضا على سمعة العائلة' وهناك امثلة كثيرة اخرى من حولي فمن اين اتى هؤلاء القوم بهذه ''الاعراف''والبدع.
وتحياتي للاستاذ المبجل السيد عصيد
40 - maroacaine الجمعة 16 غشت 2013 - 14:27
العقلية العربية عقلية بدوية متسلطة مخادعة أنانية متخلفة لا تأمن لا بتعدد و لا بالإختلاف و لا بالحظارة و لا بالديمقراطية و لا القيم الإنسانية
إذا عربت خربت ، العرب معروفون بسرقة إنجازات الأخرين هل هنالك أثار لحظارة عربية مثلا هل تجد نقشا أو خدشا حتى للأثار عربية مكتوبة بالحرف العربي لا يجد ، هل مثلا تجد بلدا عربيا متقدما متحظرا يحترم الأقليات و الثقافات لا يوجد ،
الذين يقولون ان أصل الأنجليزية عربي و أصل الإسبانية عربي و أصل الفرنسية عربي و يجهرون بذلك دون إستحياء مطالبين ضمنا بحقوقهم في تلك الدول هل سيعترفون بحقوق الشعوب التي عربوها و محو ثقافتهم
أن أكبر بلاء و مرض يمكن أن يبتلى بها شعب أو جغرافية معينة هم العرب و التعريب ، فغدا إذا عربت الولايات المتحدة الأمريكية ستنقسم إلا ألف دويلة و ممالك يقاتل بعضها بعضا
الامازيغ و حظارتهم مورس ضدهم أكبر جرائم في التاريخ
أرجو النشر و شكرا
41 - Mohamed الجمعة 16 غشت 2013 - 14:58
لماذ نزل القران باللغة العربية ولا بلغة أخرى ربما وأقول ربما أن الإسلام نزل فقط للعرب لانه من الصعب على الدول الأخرى أن تفهم الإسلام وهو ليس بلغتهم هل من جواب وشكرا
42 - مغربي عربي الجمعة 16 غشت 2013 - 15:21
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شخصيا قرأت التعليقات والغريب في الامر هي عدم الموضوعية في الردود , اي ان بعض الاخوة الذين هم ضد العرب , يذكرون و يمدحون انفسهم وما الى ذلك و كل شيء سيء ينسب الى العرب بشكل مباشر على انهم اناس ما شاء الله اقل ما يقال عنهم ملائكة كل شيء حسن اجتمع فيهم ولا يوجد شيء سيء فيهم
الى الاخوة الذين يفرقون بين العربي و الامازيغي وما الى ذلك , كيف تحبون وطنكم و تحترمونها و تقدرونها عندما تفرقون بين المواطنين المغاربة على مبدأ عرقي خسيس , السنا اخوة منذ مئات السنين و ايضا يوجد السيء و الحسن في الناس سواء العرب و الامازيغ و ليس كما تدعون ان الامازيغ كل شيء فيهم حسن و العرب كل شيء فيهم سيء , فأين الموضوعية التي تدعون ؟
ننتقل الى الدين و اغلبية المغاربة مسلمين الحمد لله و لكن بعض الاخوة لا يروقهم ذلك , و دعني اذكركم الاسلام موجه الى جميع البشرية و لا فرق بين االناس و ان نظرة للتاريخ تثبت ان افضل و اوقات المسلمين كانت تحت حكم الشريعة الاسلامية و كذلك العلوم التي اخرجت اوروبا من مستنقع الظلام و الاستبداد كانت من الاندلس في حكم المسلمين
تحياتي لجميع المغاربة العقلاء
43 - houda الجمعة 16 غشت 2013 - 15:43
هل القوانين الأمازيغية هي دين جديد ينشره المدعو عصيد؟؟؟
44 - علي المسلم الشلح الجمعة 16 غشت 2013 - 16:14
تضن انك تدافع عن الامازغية لكنك تبين جهلها قبل إسلامها فالأمزغيين أعزهم الله بالإسلام
45 - غرباوي الجمعة 16 غشت 2013 - 16:21
ردا على صاحب التعليق 4، المناضل والاستاد عصيد، يناقش باحترافية وبعلم، وباحترام ،ولااشك في وطنيته ابدا كمغربي من اصول عربية،وربما تكون من اصول امازيغية لم لا،لكن المهم هنا، هو ان نحترم بعضنا البعض،كمغاربة نعيش في وطن واحد،وتجمعنا هده الارض وتجمعنا قيم الانسانية،بغض النظرعن اعراقنا واصولنا ولوننا وديننا، اقل لك شيئا مهما، المخزن هو شبكة واسعة ،تضم ليس فقط عرب ،بل جميع اطياف المجتمع،اعرف امازبغ جيدا منهم من اشتغل معي،ومنهم ينتمي الى المدرسة المخزنية العريقة،في سلك الشرطة والاقتصادوالادارة والاحزاب الادارية المخزنية والزوايا التي تحرس النظام المخزني عبر تنظيمها،من اسلاميين ويساريين وغيرهم،المشاركين في اللعبة من داخلها ويقبلون بها،باختصار علينا بتشكيل جبهة واسعة، تضم جميع مكونات المجتمع، للظغط على هده الشبكة المتخلفة،التي تعرقل تقدمنا ،ودلك عبرثلاث مداخل وهي " تغيير النظام التربوي وملكية برلمانية تتعايش فيما بينها عن طريق دستوريلبي حاجات المجتمع وبالضرورة ديمقراطي،واقتصاد مهيكل،وبناء جهوية جد متقدمة ،مبنية على اسس تنموية بالاساس وتاريخية وثقافية،وهدا لابد ان يدرس في التعليم .
46 - ابو زكرياء الجمعة 16 غشت 2013 - 16:24
باسم الله و الصلاه و السلام على رسول الله اما بعد ، لا شك ان من حكم بغير ما انزل الله و تحاكم لغير شريعه الله و هو يعلم ان شريعه الله هي العدل فهو آثم و لا يخرج عن مله الاسلام ، و ان من انكر شريعه السلام و كان يرى انها لا تصلح للتطبيق فانه كافر و لو عمل بها .قال تعالى : ( أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكماً لقوم يوقنون }. ان هذه الشريعه انما تأمر بكل ما هو فيه خير للامه و فيه من الحكم و العبر ما لا نستطيع جرده في اسطر، و هذا و ان دل فانما يدل على ان هذه الشريعه من عند رب حكيم يعلم مصالح العباد و ما يصلح به حالهم .
47 - TAWFIK الجمعة 16 غشت 2013 - 16:25
ce monsieur est un dangereux séparatiste, je suis amazigh et je suis pour l'union de touts les pays musulmans comme l'UE et les USA et que ce monsieur aille raconter ses bobards ailleurs on veut des scientifiques des chercheurs pour developper notre pays tout comme la corée du sud, aassid et les salafistes ne sont d'aucuns interets à notre maroc!
48 - Moha الجمعة 16 غشت 2013 - 17:09
Oh Mr Assid L'imposteur

Pourquoi vous nous nous dites pas toute la vérité et pourquoi vous ne mettez pas votre imaginaire de côté pour être un peu plus objectif.

Savez vous que dans la "loi amazigh", la femme n'a pas droit à l'héritage ??

Savez-vous que dans la loi "amazig " l'homme déguste le thé et elle doit travailler comme une esclave ??

Savez-vous que dans la "loi amazigh" tuer n'est pas un crime sérieux.. on peut même tuer 10 ou 100 et avoir comme seul châtiment éloignement du village ??

Savez-vous que dans la "loi amazigh", une CHEVRE a plus d'importance qu'une VIE HUMAINE. Tuer une chèvre et on vous condamne à la mort, tuer un être et rien ne risque de vous arriver

Chouf A si Assid, Achetez vous une chèvre et adorez là comme DIEU si vous le souhaitez mais arrêtez de mentir aux gens simples
49 - amnay الجمعة 16 غشت 2013 - 17:17
-اثارتني تعاليق بعض القراء رغم انهم معروفون بعصبيتهم تجاه الامازيغية.وبسببها يحارب عصيد من طرفهم
1-الاعراف مصدر من مصادر التشريع في الفقه الاسلامي لمن يدافع عن الاسلام ويجهل مثل هذه الامور
2- فقهاء سوس اخذوا بالعرف المسمى(تمازالت) الكد والسعاية والذي تحدث عنه عصيد مشكورا.حيث تمكن المراة عند التطليق من نصف ما تحصله الزوجان فترة زواجهما لان المرأة السوسية تعمل الى جانب زوجهافي كل ما يقوم به:انظرفقه النوازل في سوس قضايا واعلام د.الحسن العبادي منشورات كلية الشريعة باكادير-الواح جزولة ذ. سيدي امحمد العثماني
3-جميع بلدان العالم تاخذ بالعرف وبريطانيا اهمها حتى دستورهم عرفي
4-قوانين الدوار ياخذ بها سلفيو هذا العصر في كثير من احوالهم في المأكل والملبس والمشرب..الى درجة التقزز ولامن يستنكر واليك من كلام ذ محمد الغزالي في كتابه :السنة النبويةبين اهل الفقه واهل الحديث(..اما الجلوس على الارض حتما.والامتناع عن استعمال الملاعق والحرص على لعق الاصابع..الخ فهذا تنطع اضربالاسلام ورسالته..)(وقرأت احاديث في فضل العمائم رواها الترمذي وابوداود وهي جميعها لاقيمة لها-ليس في فضلهاحديث يصح)
50 - مغربي الجمعة 16 غشت 2013 - 17:22
تصحيح مرة أخرى

ما يقوله عصيد دائماً صحيح فهو لا يريد أن نستورد إسلام الوهابية الآتي من السعودية و دول الخليج فهو غريب عن المغاربة، نريد إسلام "تمغرابيت" إن صح التعبير فالمغاربة عاشوا مع الاسلام لقرون عديدة بأحكامهم الخاصة.. وعلى سبيل المثال قديماً عند المغاربة و الامازيغ على وجه الخصوص لا يعتبرون شعر المرأة عورة،.. لأن المرأة تخرج للعمل خارج البيت بلباسها التقليدي.. ولا تقطع يد السارق.. و لا يرجم الزاني .. ولا يقتل المرتد..هذه تقاليد مغربية مبنية على دين التسامح و التعايش و قبول الآخر وهذا سر وجود عدد كبير من اليهود الدين عاشوا مع المسلمين المغاربة لقرون عديدة بأمن و سلام.
51 - Nabil الجمعة 16 غشت 2013 - 17:47
محمد،احماد،المختار... ابراهيم،اعلي،عبد الله، عمر،لحسن،الحسين، فاطمة،خدوج أو خديجة، زينب أو زبا، عايشة، عزيز أو عبد العزيز ، عبد الرحيم...كل هذه الأسماء المحبوبة موجودة بشكل أكبر عندنا بالدواوير البربرية، و هذا دليل قاطع على مدى تعلق أمازيغن بالإسلام منذ ذخولهم فيه كافة. اقرأ التاريخ و التاريخ يشهد للشخصيات الإسلامية المنحذرة من البرابرة الذين ملأوا الدنيا عدلا بدين الإسلام، ناهيك على العلماء كالمختار السوسي الذي لو كان اليوم بيننا لدعاك إلى ما يحييك قبل التبرأ منك و من أمثالك.
52 - Mensonges الجمعة 16 غشت 2013 - 18:05
عصيد يتحدث عن قيم الحداثة والمساواة والديموقراطية كخاصية عند الأمازيغ. نسأله عن أي أمازيغ يتحدث. هل أمازيغ المريخ. الواقع المعيش والعلاقات الاجتماعية عند سكان منطقة سوس والأطلس والريف تكدب بالملموس مزاعيم عصيد,
1ـ أين المساواة بين المرأة والرجال؟ المرأة والبنت وحتى الطفل لا حقوق لهم في مجتمع ذكوري. المرأة شبه مسجونة في البيت وليس لها أي حق من أبسط الحقوق. يمكن للرجل أن يتزوج بدون إدنها بأكثر من امرأة. بل يوجد سوق خاص بالنساء لا يدخل الرجال.
2ـ التربية عندهم تقوم على الضرب والإهانة في حق الأطفال. ضربا مبرحا وفيه كثير من العنف والهمجية.
3ـ العصبية القبلية والاقتتال بين أبناء القبائل والعائلات التي بينها ذغينة وثأر يتوارث من جبل لجيل، وما زال الحال على حاله إلى يومنا، وقد تحدث من حين لحين مجازر يذهب ضحيتها أفراد بعض العائلات المتصارعة، وتقع هذه المدابح أحبانا في أوروبا بين أفراد الجالية المغربية المنحدرة على الخصوص من الريف.
هناك مظاهر أخرى تعود إلى قرون ماضوية ما زالت قابعة ولا تمت بأية صلة بالحداثة والديموقراطية، فعن ماذا يتحدث عصيد، ومع من يتحدث، الكل يعرف الحقية ، فلماذا الكذب؟؟؟
53 - خالد ايطاليا الجمعة 16 غشت 2013 - 18:09
الاستاذ احمد عصيد قام مشكورا بالتعريف بالقوانين الامازيغية كتقافة ,هذه القوانين التي في مجملها قوانين وأعراف عادلة ,وخاصة فيما يتعلق بالعقوبات والغرامات {أزاين } والكد والسعاية بالنسبة لحقوق المرأة {تمازالت } ,وهذه القوانين وغيرها في تنظيم حياة الناس وصيانة حقوقهم {كتناست }في توزيع المياه بالتساوي بقي متعامل بها الي وقت قريب ,وهي لا تتنافى مع الشرع لعدلها .ولكن مع كامل الأسف من خلال بعض التعاليق يتضح مدى الجهل الذي يتخبط فيه الكثير من المغاربة عن معرفة تقافتهم الاصلية والمتميزة .
54 - أمازيغي الجمعة 16 غشت 2013 - 18:11
سواءا كانو رعوبيا القنانب أو كرابز الله اعطيهم الجزع والحرب والجفاف هدا القوم لن يبرح مكانه سواء كان عرق عروبي أو أمازيغي كل من يحتك بجبهته مع الأرض خمس مرات في اليوم فلا تنتضر منه خيرا ولا تنتضر أن يفكر في مصلحة الغير الانسان بطبعه شرير ومخادع وبطبعه لا يحب الخير الا لنفسه لو لا حظنا الغرب من ينظمهم الدين لا ثم لا هم منضمون هكدا طبيعيا أيضا لا ثم لا الانسان بطبيعته كالحيوان يخاف لكنه لن يستحيي الحيوان يحكمه قانون القوة القوي هو الدي يستطيع أن يعيش بسلام لمدة طويلة دون مشاكل والضعيف فهو معرض للخطر في كل حين كدلك الانسان لكن الانسان خصه الله بالعقل فجعله قادر على الابتكار وعلى تنظيم حياته بالقانون وهدا القانون هو سر نجاح الدول المتقدمة فالبشر هناك يستطيع فعل كل شيئ لكنه يخاف من القانون فعندما يخاف بني البشر في المغرب من القانون ان وجد دلك القانون فان الأمور ستتطور الى الأفضل ومادام القانون غير موجود ولا يرهب أحدا فان الحالة ستبقى الى أن تفنى الدنيا ان كانت ستفنى أصلا
55 - moha tinghir الجمعة 16 غشت 2013 - 18:22
thanks so much MR ASSID you are one of the person who we are proud of them thanks so much
56 - م.مغربي الجمعة 16 غشت 2013 - 18:54
بعض الناس مثقفون ولا يستغلون ثقافتهم في الشيء الذي يفيدهم ويفيد المجتمع بل يسعون بجميع الطرق والوسائل لزرع الفتنة وضياع المجتمع منهم عصيد ومنيب والرياضي وءاخرون والمشكل هو لما يتكلمون باسم الشعب كأن الشعب هو الذي فوض لهم ليتكلموا عنه وعن مصالحته وكأننا في عهد الاستعمار . الحمد لله بلدنا مستقل ومن أراد أن يعمل صالحا فعليه أن يفعل ويساهم في التنمية ببناء معامل وانشاء ضيعات لتربية المواشي والفلاحة ووووو. أما الكلام الخاوي لا أحد يستمع له ولا سيما في عصرنا هذا الجميع وراء صاحب الجلالة الذي يصهر على تنمية البلاد والحكومة التي تسير شؤونها .
57 - TACHFINE الجمعة 16 غشت 2013 - 18:55
المغرب يدعم :
قضية سوريا
قضية فلسطين
قضية عراق
قضية لبنان
قضية مصر
قضية اليمن
متى دعم العربان العربوش قضية لمغرب في صحرائه
متى دعم المغاربة اخوتهم المهمشين و الجياع و الاميين ....في الجبال و السهول و الصحاري و المدن في بلدهم
نحن شعب امازيغي و اموال المغرب من خيرت ارض الامازيغ
مالنا و العرب البدو سكان الخيم الارهابيون
السوريون احفاد الامويين المجرمين و تاريخ ملطخ بدماء ال بيت رسول الله و دماء امازيغ شمال افريقيا
شوفوا ماذا فعلوه في طارق بن زياد
لقد هزمهم و ابادهم حميد الزياني البطل و البطل المدغري محرر تمازغا من الاعراب الامويين في معركة الشرف بواد ملوية
و ابادة امارة الادارسة عن اخرها
كما هزمنا عربان الاندلس في معركة طنجة و يوسف بتاشفين قضى على عربان لوك طوائف
فانهى اجدادي وجود العربي عن اخره في مغرب حتى عهد موحدين الذين اتوا بمرتزقة بنو هلال و عبيد الصحراء للقضاء على ثورات بورغواطة
لا نريد الرجوع الى اصلنا الامازيغية حضارة الاجداد
58 - Abou zaynab الجمعة 16 غشت 2013 - 19:09
من الافضل أن لا تجادلوا هاذا الشخص!! الغير المرغوب فيه وفي كلامه !! هاذا ما يقولونه حتى الأمازيغ أنفسهم !! قال لي أحد الأمزيغيين من بني جلدته هاذا الرجل علماني .......ونكرة نحن ضده !! نحن مسلمون..وإلى الله تائبون !!أفكاره يوما ما ستدخل به إلى متاعب يندم عليها..........
59 - A. Cherki الجمعة 16 غشت 2013 - 19:14
Il faudrait vraiment une étude universitaire sérieuse sur l'idéologie du sieur ASSID pour s'apercevoir de ses outils sataniques bien aiguisés qu'il utilisent contre l'unité territoriale marocaine, contre la coéxistance entre l'arabité et l'amazighité, contre l'Islam et sa tolérance, ...etc
Quelle perversité intelectuelle ininterrompue! sic
ASSID ou SIDAS? Les SIDAS sont moins graves! sic
60 - العربي لخريبكي الجمعة 16 غشت 2013 - 19:30
الى عصيد العلماني زوجتي شلحة من تلوين في الاول كانت تبوس لي يدي هي وامها وجدتها وخالتها ,ولما يكون عندي ضيوف ماعون الرجال مملوء لحم ولو يكون كتير وهم النساء في المطبخ ياكلون الشياطة ,,فقالت لي انها عادة عندنا الشلوح فقلت لها لا توجد عند العرب ولا الاسلام لابوسان لدين ولا لحم لرجال فقط ؟؟؟؟ يوجد في المغرب صناع الفرجة ويوجد كدالك صناع الفتنة مثلك هل تعلم مادا كان يفعل بكم يوسف ابن تاشفين رحمه الله ,كان يشنقكم في شجر اركان ومنكم من كان يصلخ من جاده وهو حيييييي يرزق .يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
61 - anissa الجمعة 16 غشت 2013 - 19:37
الئ المعلق رقم 52 محا اولا اذا كنت تفتخر بعروبتك فا متثل بها فعلى الاقل عبر بها ولا بغيرها من اللغات وانت لم تتقنها في الاصل اما فيما يتعلق بمبادئ وقوانين وشرعية الامازغيين الاحرار فلها اناسها المدركين لها واذا بذلت جهدا لابدئ رايا حول افكارك فلانني امازييغية تعيش في محيط عربي اناس لادين لهم ولامبادى بعيدين كل البعد عن هاتين الضرورتين للحياة الانسانية اينما حلت
62 - مغربي حر أبا عن جد الجمعة 16 غشت 2013 - 20:37
هل القوانين الأمازيغية هي دين جديد ينشره المدعو عصيد؟؟؟
سير تلعب أنت ممثل فقط سير لجامع الفنا اطلب الصدقة
الأمازيغ الأحرار هم أبناء المغرب الحبيب وأنا مغربي حر صحراوي أمازيغي ريفي أمثل المغرب من شماله وجنوبه غربه وشرقه
دستوري في الحياة كتاب الله عز وجل لا يفرق بين المرأة والرجل فلن تستطيع ولا غيرك أن يغير دستور الله وكتابه المنزل
نحب بلدنا المغرب و نحب ملكنا الشاب ونحن وراءه في الشدة والرخاء
63 - عبدالمجيد الجمعة 16 غشت 2013 - 20:47
في القارة الأمريكية كانت توجد مآت الحظارات التي أبادها الغرب كانت لها قوانين، وفي الهند هناك أكثر من هذا العدد من الهويات كذلك لها قوانين، وفي الصين وآسيا كلها ولدى الفينيقيين والآشوريين وكذلك لدى الحفريات والقبريات وبني قريقر وآيت عريعر وسمي كما شئت من الأقوام، كلهم كانت لهم قوانين لا تقل عدالة عما ذكرت. ماذا تريد أن تقول يا عصيد؟ إني أحب طريقة كلامك وكيف تكوِّن الجمل وقدرتك على التواصل والإقناع لكني أشك في الأهداف وخائف على سلامة المغرب.
64 - الفونتي الجمعة 16 غشت 2013 - 20:48
ا مازيغ المغاربة معززين مشرفين بدينهم الحنيف العظيمم الرحيم مخرج ا لناس من الظلام والجهل والاستبداد والظلم والاستعباد الى النور والعلم لهذا لانريد اسلاما امازغيا يفرقنا كما تريد يا عصيد الفتنة
65 - be.saldin الجمعة 16 غشت 2013 - 20:51
إلى صاحب التعليق رقم 54
ما قلته غير صحيح فلعلّك لا تعلم أن اليهود عاشوا مع رسول الله بأمن و سلام مع تطبيق الحدود و كافة القوانين الإسلامية و كذلك عاش النصارى... غاية ما في الأمر أن من دخل الإسلام وجب عليه الإمتثال للقوانين التي سنّها الله عزّ و جلّ فهو الحكيم ما من أمر أمر به و إلاّ هو الخير كل الخير
66 - حكيم1250 الجمعة 16 غشت 2013 - 20:58
شكرا للاستاذنا الكبيرعصيد

كل القوانين والحقوق اتى بها الغرب الكافر

اما المتاسلمون فيظهر ان الله قد غضب عليهم فسلط عليهم

اسرائيل وامريكا والعلمانيين والملحدين والكفار والنساءوالجهل والفقر

بوزرويط لكحل ...
67 - khalid الجمعة 16 غشت 2013 - 21:08
comment çà la loi Amazigh, c'est quoi ce concept? on a combien de lois au maroc???!!! c'est quoi cette idéologie ? franchement !
68 - musulman الجمعة 16 غشت 2013 - 21:23
malgré vous êtes prof vous êtes stupide en même temps et les plus dangereux ta montalité est salée et ton parole est banal la réligion islamique est meilleur réligion
69 - snoussi الجمعة 16 غشت 2013 - 21:33
الاندونسيون والماليزيون كانت لهم قوانينهم ولكن الان اصبحوا يفتخرون باسلامهم الاتراك كانت لهم قوانينهم الامازيغ كانت لهم قوانينهم والان اصبحوا مسلمين مشكلتك يا سيد عصيد انك لاتملك الشجاعة بل انت تمارس النفاق وتحاول استغبائنا انت تحارب الاسلام ليست لك الشجاعة لتقول انك لا ديني هذه الالتوائية لم تعد تنطلي على احد لانك تعلم انك ستخرج وحيدا مرجوما من الانس والجان وجميع انواع الحيوان
70 - ubidar الجمعة 16 غشت 2013 - 21:39
It is so great talk , no comment , Imazighen are the origin and the light of this land , viva Tamazgha
71 - Nationaliste الجمعة 16 غشت 2013 - 21:44
لغات العالم باسره تتضمن قيم و مبادئ الشعوب والاقوام التي تتكلم بها والامثل في رايي هو ان نطور وننهض ببعض المجالات العلمية والعملية باللغة العربية والبعض الاخر باللغة الامازيغية وهذا لكي نتفادى الخلط في استعمالاتهما او بمعنى اخر حسن توزيع التخصصات اي ان كل تخصص نربطه باللغة الانسب اليه عربية كانت او امازيغية ثم نترك مجالات معينة للاستعمال المزدوج باللغتين معا وفي هذا الصدد اظن ان هناك دول عديدة قطعت اشواط كبيرة في التوافق والتكامل الاستعمالاتي للغاتها الوطنية والرسمية المتعددة و نجد مجمل هذه الدول نامية ومتقدمة فلم لا ناخذ العبر فيما يناسبنا طبعا كمغاربة
72 - Mouna Erradi الجمعة 16 غشت 2013 - 21:51
Imazighen ont leurs Islam tout a fait differenent de celui des Arabes
L'Islam des Imazighen: tolerance, humanisme, respect
Islam des Arabe: racisme, haine, bains de sang, terrorisme

Je ne crois pas en Islam des Arabes
73 - mohammed.b الجمعة 16 غشت 2013 - 21:55
انا امازيغي من الحسيمة. وارى ان فكرهذا الرجل محض دجل. ماذا يقول وماذا يريد وعمن يكذب ؟ وهل تموله جهة ما ام يزرع هذا الفكر الابليسي من تلقاء نفسه ؟ اضن ان الرجل مسكون ، مهووس باراء خطيرة ، نتمنى له الشفاء و لمريديه. وصراحة قد يحدث مثل هذا الاستلاب لاي كان إن لم يسرع و يبادر بإعمال العقل و الرجحان. ونحن اليوم امام مصادر هائلة للتعلم والتثقيف، فكيف لاناس يظلون منغلقين، لايرون وجه الحق، إلى هذه الدرجة ؟ يقول ان الامازيغ ما كانوا يحكمون بالاعدام. وانا معي شهادة قصة رجل قتل اباه إبان الحماية الإسبانية. فاستشار القضاء الاسباني مع اعيان اهل البلد الذين اجمعوا على إعدامه. فنفذ فيه القصاص يوم السوق امام الملأ. يقول انه عند الطلاق، يقتسم الرجل مع المرأة... ماذا يقتسمون ؟ الا نعلم جميعا ان المطلقات في كل المغرب، وإلى الآن، يمكثن عبئا وعالة على ذويهن ؟....
74 - abdo الجمعة 16 غشت 2013 - 21:56
السلام عليكم
اقول الى الاخ عصيد وكل المتعصبين الى فكره الضال ان فكرة المساواة ومسالة الاعدام وماالى دلك كلها افكار الغرب العلماني
فهو يتكلم عن الحرية وفكره مشدود الى الغرب
حبذا لو لفت انظاره الى الاخوان في مصر وغيرها من البلدان الاخرى
اما فكرة الامازيغية فقد اصبحت متجاوزة ولايتحدث عنها الامتخلف
75 - ابيهي اكادير الجمعة 16 غشت 2013 - 22:06
اهلا بالعبقري الامازيغي يا سي عصيدة القوانين غربية 100/100 اين يا اخي هذه المدة الطويلة القوانين التي ذكرت كلهم صفات حميدة ...مثال يقول...ذهبت الى الغرب فوجدت مسلمين بدون اسلام وذهبت الى الشرق فوجدت الاسلام بدون مسلمين....وما اوتيتم من العلم الا قليلا ...صدق الله العظيم
76 - ouifouad الجمعة 16 غشت 2013 - 22:20
je ne sais pas c'est qui qui es derierre ce 3assid
puisque il parle avec la langue des inconu qui ne veule pas se montre
77 - Moro الجمعة 16 غشت 2013 - 22:27
Sois berbere, sois arabe, les marocains on besoin du travail, de la bonne education, la sante gratuite, une vie respectacle...apart ca Mr Assid tu parles de rien, parce que le maroc n'a rien a donner
78 - كريمة الجمعة 16 غشت 2013 - 22:39
المراة مهانة سواء عند العرب او عند االامازيغ خصوصا عند العرب في مايتعلق بالضرب هناك من الصحابة من كان يضرب النساء لا تنكرو هذا على الاقل اللامازيغ لا يضربون النساء لست من العنصريين الامازيغ ولكن هذا ما لاحضته شخصيا في المنطقة التي انتمي اليها في سوس الامازيغي قد يتزوج على زوجته قد يمنعها من العمل لكن لايضربها من العيب ان يضرب الرجل المراة عندنا لم نسمع يوما ان رجلا ضرب زوجته او ابنته او اخته وقد يختلف الامازيغ في الجنوب عن الامازيغ في الشمال اما بالنسبة للعرب فهم يرون الرجولة في ضرب النساء حتى في عهد الرسول (ص) ولهذا رخص الله لهم ضرب النساء لانهم لا يستطيعون الاستغناء عن ذلك والا فلماذا ذكره الله تعالى في القران لو لم يكن موجودا بشكل مبالغ فيه فلماذا سمح الله لهم بذلك
79 - Toblouj الجمعة 16 غشت 2013 - 22:40
مسكين عصيد أصيب بداء القذافي حين تخيل أن شكسبير هو الشيخ زبير و أن اوباما عربي اسمه بوعمامة.وتخيل أن قوانين السويد أصلها من آيت سويدن .وكأننا لا نعرف الاعراف الا مازيغية . أتمنى أن يلتهم البحر خارطة بلدنا على أن نرى بعضنا يحمل السلاح لقتل إخوانه الناطقين بلهجة مختلفة و دمنا المغربي لا يمكن أن لا يكون أ مازيغيا
80 - حددان الجمعة 16 غشت 2013 - 22:43
أتحدى السيد عصيد أن يدكر إسم المشرع الأمازيغي الدي شرع هده القوانين ومتى هل هو حمورابي ؟ ام يوبا ؟ ام مايكل جاكسون ؟ أما إدا طرحت نفس السؤال على طفل مسلم في سن العاشرة فسوف يدكرك متى أنزلت الآيات وتاريخ ومكان وسبب نزولها وإدا سألته من الدي أنزلها فسوف يفول لك أنه الله سبحانه وتعالى أما أنت فلا تعرف حتى من أنت!
81 - jilai الجمعة 16 غشت 2013 - 22:44
اول مرة افهم ان لدينا من يبحث و يجتهد من اجل التحدث الى العموم و ليس كما عهدنا من نقل ما قيل و يقال في الشرق او الغرب .
العلمانية هي التي تطبق عمليا لدينا و ااجلا ام عاجلا سترسم و لكن المشكل الكبير هو هل نحن فعلا جاهزون من اجل احترام الغير و التسامح و محاربة النفاق فنحن من الشعوب التي يسيطر فيها اللاوعي و تجد الشاطر هو من يستغل تسامح الناس و ينعت كل من لا ينافق بالجاهل و ابن قرية لان مفهوم التطور لدينا هو عكس المفهوم الحقيقي للوعي الذي لدى الدول المتقدمة و بالتالي فلا يحق لنا ان نطالب الدولة بالحرية ما دمنا لا نحترم بعضنا و ما دمنا لا نستطيع ان ننظم انفسنا بدون شرطة و عسكر .
82 - الحسن الجمعة 16 غشت 2013 - 22:55
هاك مسكين غير تيحال فمو بلا معنى
نحن نعتز بهويتنا الاسلامية وبشريعتنا الغراء ولاننكر ان اجدادنا الامازيغ كانو يعبدون الاوثان والاحجار الى ان جاء الاسلام وهدانا الى الصريق المستقيم والى العبادة الصحيحة وقوانين عادلة
وما يتكلمون عنه من ان اباءنا الامازيغ لهم قوانين هو هراء لا اساس له من الصحة
83 - مسلم الجمعة 16 غشت 2013 - 23:04
عندما كان الاوروبيون و الامازيغ يقطعون ارجل المرضى بالطاعون كان الاطباء في بغداد يجرون الجراحة بعد التعقيم و التخدير.اريد اسما واحدا لعالم امازيغي في اي مجال علمي قديما.لا اريد ان ادكر العلماء العرب فالحيز لا يكفي.وتحية للامازيغ الاحرار.
84 - مغربي الجمعة 16 غشت 2013 - 23:44
السيد عصيد يقولها لكم للمرة الالف بأنه لايسعى لأن ينال إعجابكم فهو يقول قناعته و أفكاره أعجبتكم فباب الله لم تعجبكم هذا شأنكم فهو لا يسعى لمنصب أو يريد أن يترشح ليقول لكم ما تريديون مثل ما يفعل بن كيران و أشباه بن كيران، لو كان يريد منصب أو مكانة لترشح للانتخابات و أغرقكم بالترهات و الكلام المعسول و المغلوط و سترى التعاليق تمدح فيه و تشيد بخصاله.
كم من عالم اتهم بالحمق و لم يؤيده إلا القليل و تم قتله إلا أن التاريخ نصفه في الاخير بأنه على حق لأنه قال الحقيقة و لم يقول ما يعجب قبيلته أو شعبه.
فالسيد عصيد يريد أن يساهم في بناء تاريخ بلاده ليس بالكلام المنمق و لكن بالحقيقة و الحجة بالحجة.
أما عن هؤلاء الذين يقولون بأن الامازيغ ليس لهم علماء من يكون بن رشد العالم الكبير و من يكون المختار السوسي و عابد الجابري و القائمة طويلة، بالعكس العرب هم من لا يملكون العلماء فكل العلماء المشهورين أمثال بن سينا و الفرابي و .. كلهم علماء فارسيون و العرب لم ينتجوا إلا ثقافة بول البعير و اللواط مع احترامي للعرب الشرفاء.
85 - izeme الجمعة 16 غشت 2013 - 23:45
87 - مسلم


هل تعلم أن طارق بن زياد, يوسف بن تاسفين, ابن بطوطة وبن تومرت وابن خلدون وابن رشد ويعقوب المنصور وزين الدين زيدان أمازيغ -
هل تعلم أن من طبق حرية المعتقد في 103 ق م هم الأمازيغ
هل تعلم أن الأمازيغ لهم أقدم رواية في التاريخ: الحمار الذهبي -
هل تعلم أن القديس أغيستن الأمازيغي له أقدم كتاب في التاريخ: فلسفة التاريخ
: - هل تعلم أن الملك الأمازيغي يوبا الثاني زوج سيليني إبنة كيلوبترا يعود له الفضل في أول كتاب في تاريخ الجغرافيا الجزيرة العربية
هل تعلم أن الأمازيغي يحي بن معطي الزواوي صاحب أول كتاب في الألفية للنحو العربي -
هل تعلم أن العالم الأمازيغي عباس بن فرناس أول طيار في العالم -
هل أن الأمازيغ فتحوا الأندلس وصقيليا و جنوب إيطاليا وإفريقيا الغربية و نشروا المذهب المالكي -
هل تعلم أن الشعب الإمازيغي هو الشعب الوحيد في العالم الذي إعتنق جميع الديانات السماوية
86 - الى70 الجمعة 16 غشت 2013 - 23:52
حسب منطقك ساقول لك يديك فالشيخ بوقطاية مثلا لان العرف المتعارف في الزغنغن هو هذاك و ديما الثغر مملوء و العرب الكرم و السخونية ما تخممش الهاشمية الرشيدية اسماعيلية الراجية فوق راس لمطهر الشريف مانع الحقيقة من الضياع عصيدكم فتان و انتن تنفخن في بطنه خذن راحتكن
87 - عبدالملك المانيا من الجنود الجمعة 16 غشت 2013 - 23:59
يا اعداء المغرب على من تدافعون? ومن ورائكم? تطالبون عن الحقوق وانتم جاهلون الواجبات هدفكم معروف عند المغاربة انتم هدفكم اسقاط البلاد وزرع الفتنة في البلاد نعم هذا ما تتمنوه لنا .علينا كلنا ان نتجند ونفتح عيوننا ونتصضا لكل من اراد ان يهدد استقرارنا واعلموا ان استقرار بلدنا امانة في عنوقنا ونحن ندافع على هذه الامانة بكل قوة وصدق فعلينا نحن المغاربة ان نتعلم وناخذ العبرة من دولة تركية ولا نقبل لئي احد ان يشعل بيننا الفتنة ويفرق بين العرب والامازيغ او الر يف وسوس فالفرق بين الشعوب اما ان يكون مخلصا لوطنه وحكامه ! واما ان يكون خائنا ومخربا ومفسدا له . الله اما احفظنا واحفظ بلدنا ملكا وشعبا وانصرنا على من عدانا والف في ما بيننا ووحد كلمتنا والحمد لله رب العالمين اما اعداءنا: اللّهُـمَّ إِنّا نَجْـعَلُكَ في نُحـورِهِـم، وَنَعـوذُ بِكَ مِنْ شُرورِهـمًْ ,واللَّهُمَّ اهْزِمْهُمْ وَزَلْزِلْهُمْ ، اللّهُمّ انْصُرْنا عَلَى مَنْ يَظْلِمُنا امين يارب العالمين. تحيتي للمغاربة الاحرار ولي حكامنا الابرار ولمليكنا الاعظم.ََ
88 - بودريس السبت 17 غشت 2013 - 00:04
متى كان يسمح للحمقى والمرضى نفسانيا ان يدلو بدلوهم في الامور المصيرية فعصيد هذا يحتاج الى الحجر على افكاره فباسم من يتكلم ومن يمثل فالامازيغ ليس صةوا يمتطيه لابتزاز الاخرين فادا كان يحب الخرجات فليتجه الى احد الدكاكين الحزبية ثم يتاتى له ذلك
89 - abouadil السبت 17 غشت 2013 - 00:06
Pour KARIT N°6. Cher monsieuron sens le racisme dans tes dires. Les amazigh, pas tous on embrassé le judaisme, venui d'égypte, car c'etait l'unique religion dans le temps. Comment veut tu alors que les amazigh devinent qu'il y aura un prophète dit mohamed 4.000 à 5.000 ans avant, pour embrasser l'islam. Mais quand il est arrivé il y'a 1.500 ans (.....) ils n'ont pas hésités à l'embrasser. Pour les années 30 et anbs du 19 siècle, la carte religieuse etait déja tracée. Il y'avait les juifs dans le mellahs et la musulmans, majoritaires à 95%
90 - مسعود السيد السبت 17 غشت 2013 - 00:21
ما يجهله أو يتجاهله الكثيرون أن محمد أخد ما يسمى الشريعة الاسلامية من التشريعات اليهودية ولقحها بكثير من أعراف قريش .وليس في الاسلام إحسان ولا إنصاف للمرأة أبدا والأعراف الأمازيغية أرحم منها بكثير.بل زد على ذالك العبادات فهي تقليد للوثنية مع تغيرات بسيطة .
91 - SAID السبت 17 غشت 2013 - 00:21
اللهم ابعد عنا شر الفتن،ما ظهر منها وما بطن،انك انت سميع الدعاء.اللهم امين
92 - ANTI ARAB السبت 17 غشت 2013 - 00:33
مساكين هؤلاء ابناء هيثا عفوا ابناء هيشا و الهيشا ماكتولد غي الهيوش محاضرة مليئة بالا كاذيب يدغدغ بها مشاعر الامازيغ ويروج لقيم علمانية تحت غطاء امازغي سير عاود خرايفك لشي مغفلين افيقوا يا امازيغ يا عرب يا مغاربة و احذروا دعاة على ابواب جهنم لن تنفعكم فيها لا عربية ولا امازيغية ولا شنوية الا من اتى الله بقلب سليم
93 - bendriss houssine السبت 17 غشت 2013 - 00:34
Tu as beaucoup à faire, à dire et aussi beaucoup à voir
94 - ana maghribi السبت 17 غشت 2013 - 00:38
( قد بدت البغضاء من افواههم و ما تخفى صدورهم اكبر) صدق الله العظيم...لا مانع من الامازغية و لكن ليس الى هذا الحد من التطرف و الغلو المرفوض حتى فى الدين انها ( حمية الجاهلية)...و العرقية الضيقة التى تفرق بين المغاربة
95 - عبده السبت 17 غشت 2013 - 01:08
أتمنى مخلصا أن يتقدم السيد عصيد إلى الانتخابات البرلمانية المغربية القادمة لنرى كم عدد الأصوات التي يحصل عليها ؟ وهل سيجد له مقعدا في البرلمان لكي يطرح أفكاره ويدافع عنها ؟؟؟
الرجل ينطلق من موقف عنصري وصولي نفعي نرجسي ،،، فهو أداة أجنبية (؟؟) هناك قضايا كثيرة تهم المغاربة ةفي حاجة لمن يدافع عنها ويرفع صوته ،،، ولكن .
96 - moulahid السبت 17 غشت 2013 - 01:43
si ASSID .certaines personnes t en veulent car tu ne leur dit pas ce qu ils veulent entendre .ET pourtant tu dis ce que tu penses en toute sincerite et sans complaisance.Ces personnes ont besoin de lire et d ecouter ce qu ils ont deja en tete et ce qu on leur deja fait avaler .Ils ne sont à l aise qu avec les hypocrites pour qui ALLAH SOUBHANAH reserve le plus dur des ENFERS plus dur que l enfer des"laics" comme toi.Un peuple ne peut avancer que grace a son elite qui joue le role d eclaireur, encadreur et guide par rapport au sujet traite "la reglementation chez les AMAZIGHS" ou les valeurs amazighs ;certaines personnes ne veulent pas entendre parler de ces valeurs et surtout chez les AMAZIGHS qui doivent etre assignes au servageet la marginalite SI ASSID , la mission noble et juste que tu menes et tres dur; elle est noble Noublie qu une grande personnlite a dit:"le grand savant n est pas toujours compris Mais toi je suis sur que tu seras compris par tout le monde d ici peu
97 - Abou zaynab السبت 17 غشت 2013 - 02:27
إلى ايزام رقم89
هاؤلا الأمزيغ التي ذكرتهم كانوا مؤمنين بالله ورسوله ولا تفوتهم صلاة ولا دين ! دينهم كان الإسلام لاإلاه إلا الله محمد رسول الله والجهاد في سبيله هاذا هو المبدأ والقيم الإسلامية عكس ما يقول عصيد..وأنت..وغيرك. .من المؤمنين كانوا عربا أو أمزيغ ولا تزيغ أعينهم عن الدين الحنيف والقرآن الكريم .فماذا تقول في هاذا؟
98 - arsad السبت 17 غشت 2013 - 02:33
نعم يا استاذ الاعراف الامازيغية جعلت من الشعب الامازيغي ارقي شعب في العالم واكثر الشعوب دخلا وحضارتا وتقدما.
الدفاع عن قضية يقتضي فضح الواقع وليس التفاخر الكاذب.
لما لا تقول يا استاد شيء لا يعرف الخاص والعام وانت سيد العارفين ان اكثر النساء اضطهادا وضياعا عبر قرون هم نساء الامازيغ واكثر امية وجهلا لما لا تقول ان في قبائل امازيغية أناس فقراء لا يمس جلدهم الماء الا نادرا او حين ينزل المطر لما لا تقول ان هناك اناس يعشون على المسعدات من ابنائهم واسرهم التي هجرة الى المدن والخارج لما لا تقول ان الشعب الامازيغي يعش في منفى وفي زنازين طينية وعلى ارض لا حياة فيها في سوس وجبال الاطلس وفي بعض القرى الريفية ام انك لا ترى الامازيغ الا في اغادير والمدن الكبرى
خلاصة القول يا عصيد كلما حاولت التعاطف مع افكارك اجدك مضللا وبعيدا عن الحقائق لقد عشت في سوس سنوات ولم اجد أي اثر لهذه الاعراف التي تتهجى بها العرف الوحيد والذي يعمل الجميع على احترامه يخص الري وحصص الماء وقد وضع هذا العرف بعد الحروب القبائلية على الماء حيث تقاتل بعض القبائل فيما بينها الى ان انزع الاستعمار منهم السلاح .

نرجو منك الابتعاد.؟
99 - inconnue السبت 17 غشت 2013 - 02:34
هناك تعليقات لا يعرف اصحابها سوى النبش في عيوب الاخرين و جعل انفسهم بمتابة ملاىكة هل هدا ما علمه لك القران لا يهم اذا كنت عربيا او امازيغيا هل هذا ما تدعونه بنقاش القرن الواحد والعشرين ؟ هل هذا ما اوصلتك اياه حضارتك التي تتمجد و تتبجح بها
100 - أمازيغ سوس السبت 17 غشت 2013 - 03:19
ياعصيد اش كتعصد أو شكون فوضك تتكلم بإسم الأمازيغ نحن أمازيغ سوس إداوتنان براء منك ومن أمثالك شوف ليك شي حرفة خرى ويلى ملقيتي مادير أنا نخدمك جي تسرح لينا شي معيزات ....وكون تحشم راك شوهتي ولله أومدخلتي جواك حتى ندعيك .
101 - محب للشباب السبت 17 غشت 2013 - 04:00
ع وض ان يطلب العصيد العفو وحسن الخاتمة من خالقه وخالق كل الاكوان وما فيها لا زال يغويه شيطانه فانجرف معه وما يؤسفني ويؤلمني هو انجراف فءة كبيرة من شبابنا وراء هذا الشخص المخدوع بغروره واني اتمنى له الهداية قبل ان يكشف عنه غطاءه واعلموا معشر شبابنا ان الله يغفر الذنوب جميعا ما عاد الشرك بالله وقتل نفس بغير حق فحاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا وتزودوا ليوم الحساب وخير الزاد التقوى ولا تتشككوا في دينكم فاكبر نعمة انعمها الله على عباده بعد العقل هو الاس----------------------------------لام
102 - عصيد والبرادعي السبت 17 غشت 2013 - 06:09
الى السيد عصيد اراك بلعت لسانك بخصوص الكارثة التي حلت بالديموقراطية بمصر بيد منضري الفاشية امثالك المبدعون في قواميس قلب المعنى.اغرب ماسمعت الاقلية الكثيرة والاغلبية القليلة حتى يضمن بنو علمان تربعهم على ظهر الشعوب.اما انك تنتظر حتى يجف الدم وتتفحم الجثث وتجرفها الجرافات.وبعدها تسترسل لنا في توضيح معنى الديقراطية عندما تلفظ صناديق الاقتراع العلمانجيين.ارءيت البرادعي كيف اراد ان يقفز من سفينة الانقلابيين وهوالمحرض مثلك فلما رءاى فداحة الجريمة رام النجاة الى باريس فماتركوه بعد ان شارك وساهم في الجريمة.ابلع لسانك حتى ننسى.ثم افثنا في معنى اليمقراطية مشفعة بالدبابات يصفق لها بنو علمان.
103 - el fassi السبت 17 غشت 2013 - 08:40
a tous ce qui sont contre ce que ce grand chercheur dis dans cette intervention,je vous demande juste une fois de depasser et d oublier la rligion,seulementapres ca vous comprendrais ce que ce grand homme veut dire,mais je pense que vous etes drogues a la religion t ca vous rend completement aveugle et hermitique a toutes idees nouvelle,celui qui ne se sent pas bien dans ce paysna qu le qitter,il ya de la place dans des pays civilsees comme l arabie saaudite par ex
104 - brahim السبت 17 غشت 2013 - 11:06
ومن تم حصل ما حصل زمن الرسول صلى الله عليه وسلم حين تخلى العرب على ما كان يعبد آباءهم كما تخلوا عن عادات موروثة لما رءوا البديل أرقى و أنفع لهم و للإنسانية. وفي المغرب حصل اندماج بين العرب و الأمازيغ, فتزوج الأمازيغي بالعربية و العكس, و هاجرت أسر داخل مناطق المغرب لأسباب متنوعة فقد معها كثير من المغاربة الحديث بالأمازيغية و هم أمازيغ و بالتالي أبناءهم و أحفادهم لا يتكلمونها, فهل هؤلاء ليسوا أمازيغ؟ و العكس، هناك من تزوج بأمازيغية وعاش معها في قرى تتكلم الأمازيغية ,فأبناءه و أحفاده يتكلمونها و ينتمون إليها رغم أن والدهم ليس كذلك, وهذه أمور تكررت على مر الأزمنة و العصور
إذن فنحن شعب مغربي وحدنا الدين ثم الوطن فما نحن بحاجة إليه هو المحبة الصادقة وتسخير طاقاتنا إلى توطيد العلاقة بين الإخوة المحسودون على هذه الأخوة و التفكير فيما من شأنه أن يعود بالنفع على هذا البلد العزيز.
105 - مغربي السبت 17 غشت 2013 - 12:05
هناك بعض الأمور في حق المرأة التي دكرها اخواننا العرب ومن يدافع عن الدين الاسلامي [ان هنام بعض الأمور الغير السوية فعلا في حق المرأة في المناطق التي يسكنها الأمازيغ بأغلبية فعلا توجد هده الأمور لكنها لم تكون موجودة الا بعد مجيئ الاسلام المرأة تأكل في المطبخ لأن الاسلام منع اختلاطها بالرجال المرأة تقبل يد الرجل لأن الاسلام أمرها بطاعة الرجل ونظرا للتعليم العقيم ولعدم فهم الاسلام واللغة العربية ونظرا لانتشار تقبيل اليد كرمز للاحترام فان المرأة في وقت ما وفي مكان ما تقبل يد الجميع وماترالت هده الأمور ليس عبودية ولكن رمز للاحترام والتقدير المرأة تأكل عادتا في المجتمع الأمازيغي منفردة عن الرجال وخاصتا الضيوف والغرباء وليست قانون أمازيغي بل هو اسلامي ولا تأكل الشياطة ولكن يخصص طاجين للنساء وأخر للرجال ولكن النساء لا يرمون الطعام العائد من عند الرجال بل يأكل هو كدلك والعكس وهده العادة موجودة كدلك عند العرب في الشرق الأوسط وان وجد أن رأى صهر تاليوين مثل هده الأشياء هناك فان دلك منبعه الاسلام لأن المرأة يجب أن تطيع الرجل ولكن فهمت هده الطاعة بشل غلط بسبب الأمية فتحولت الى نوع من العبودية
106 - عبد الله المغربي السبت 17 غشت 2013 - 12:05
ربما فُهِم تعليقي الأول_رقم 33_ فًهِم على غير معناه , قصدت أن ووزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية لا تقوم بدورها المنوط بها من حماية عقيدة المسلمين من الزعزة كما تدعي حين تلاحق دور القرآن ومجالس العلم, و الأدهى من ذلك أن هذا العصيد أو بالأحرى العبيط, يطعن في دين 99% من المغاربة ويدعو إلى الكراهية المبنية على العرق دون حسيب أو رقيب.
107 - abderrahim السبت 17 غشت 2013 - 15:17
c est juste de la logique importée de l Europe je suis désolé de savoir que parmi nous existe des gens comme nous !! d’après vous il y a une déférence entre les arabes et les amazighes? les gens comme vous on causé de mal et ont divisé le peuple égyptien comme vous pouvez constaté ! voila le résultat !! .
on affirme que nous somme une nation développé mais on vie on paix et en sécurité , on peut régler nous déférents sans diviser le peuple .
108 - المغربي السبت 17 غشت 2013 - 15:17
عندما ينادي البعض بالاسلام كحل يواجه بالماضوية من قبل العلمانيين
وأستاذنا ينادي بأشياء عرفت قبل الاسلام بكثير, من الماضوي إذن؟
المهم عندهم ان يخيطوا قوانين تخدم مصالحهم العميقة, ماذا فعل مثل هذا التحليل الجاف للامازيغ الاشراف, كلنا في سلة واحدة عرب وامازيغ , اخوة بيننا , لكن هل حرية التعبير تعني احياء الفتنة , اظن ان المسالة شخصية , البعض لديه عقدة النضال ويريد ان يتكلم فقط من اجل الكلام والشهرة ,
109 - محمد السبت 17 غشت 2013 - 16:22
ان الاعراف الامازيغية اعراف مغربية اصيلة وقديمة قدم تاريخ المغرب وهي لاتتناقض مع الاسلام. حظيت حظيت باعتراف من امرائهامنها:
* مولاي سليمان في الرسالة التي بعث بها لأهل فاس في13ذي الحجة 1235ه والذي جاء فيها مايلي:احفظوا هذه الوصية واحدروا من مثل هذا(....) فالدين النصيحة، اللهم اشهد فإن اردتم أمان انفسكم يا أهل فادخلوا في حلف البربر فإن لهم قوانين ومروءة تمنعكم من الظلم ويقنعون بالكفاف.
*مولاي الحسن الاول الذي اصدر ظهيرا في شأن الاعراف الجنائية ب((زمور الشلح)) وظهيرا في شأن الاعراف السوسية،والذي يؤكد فيه أنه أقر السوسيين على عاداتهم واعرافهم التي عندهم عليها ظهائر اسلافه ومن غيرهم من امراء المسلمين إتباعا في ذلك الاجماع وسبيل المؤمنين،واشترط على على العلماء والاعيان والحكام منهم ان لا يخرجوا على ما تقرر لديهم من الاعراف.(العرف والعمل لعمر بن عبد الكريم الجيدي)
*أحمد المنصور الذهبي الذي اصدر ظهيرا يحث فيه ولاته لاحترام أعراف القبائل .(العرف والعمل)
*ان المرابطين والموحدين اعتمدوااعراف القبائل الامازيغية التي تحكم بالمناطق التي ابتقت منها تلك الدول،ولم تنهرهذه الدولتين الا بعد الاستبداد
110 - مغربي نفس السبت 17 غشت 2013 - 16:44
هيا استمروا ايها المغاربة في سب وشتم بعضكم البعض والتنابز بسيئاتكم ومساوئكم .(الفتنة نائمة لعن الله من سيوقظها ) وانتم تعرفون جيدا يا من يرغب في ايقاظها ستحرق الاخضر واليابس واذا كنتم عقلاء فنحن في غنى عنها.وادعو السيد عصيد ان يتقي الله في المغاربة .واقول لك بصراحة ما هكذا يكون المتقف او المناضل .يا اخي اذا كنت ضد الاسلام او ضد العروبة فاحتفظ بذلك لنفسك ولا تحاول ان تنشرسمومك بين افراد المجتمع المغربي.انت تنشر الكراهية والحقد بين مكونات الشعب المغربي.لقد تتبعت محاضراتك وتدخلاتك وكلها تصب في منحى نشر الكراهية والحقد والتحريض على العرب والاسلام .واقول لك لا تتكلم باسم كل الامازيغ فاذا كانت شرذمة منهم تساندك الراي فان الاغلبية الساحقة منهم تتبراء منك.انت تتير النعرات بين مكونات المجتمع فانى اطلب لك الهداية والرجوع عن غيك .وللاشارة فاني لست سلفيا ولا متعصبا لتيار فكري وانما انا مغربي بسيط مسلم لا يؤدي الشعائر الدينية نصفي عربي ونصفي الاخر امازيغي.كما يجب ان تضع في حسابك يا استاذ انك تخاطب شعبا لا زالت فيه نسبة الامية مرتفعة وعدم الميل الى القراءة والمطالعة.حبذا لو ناضلت فيما هواهم
111 - سعيد السبت 17 غشت 2013 - 17:03
من أراد أن يجاهد فعليه أن يذهب إلى القدس و فلسطين و لي بغا إبان إحسن فقهاء تخر زمن٠مديروش عصيد الحيط الصغير ديالكوم باش تبانو٠الطريق الى الجنة توجد في الجهاد فى القدس و فلسطين اذهبو٠هيا اذهبو٠هيا اذهبو٠هيا اذهبو.الطريق الى الجنة. الطريق الى الجنة. الطريق الى الجنة ; الطريق الى الجنة.الطريق الى الجنة .هيا اذهبو٠هيا اذهبو٠هيا اذهب.
112 - aryaz السبت 17 غشت 2013 - 17:37
السلام عليكم اخواني ،تحية احترام للاستاذ الكبير والمفكر الجليل عصيد ولكل مفكر غير متعصب.السيد عصيد هو ربما المفكر الجريئ الوحيد الذي كشف لنا مجموعة من الحقائق التي لم ترق الكثير من المتعصبين.ما لا يروقني ليس تدخلات بعض المستعربين وليس العرب المضادة للتاريخ وما يذكره عصيد ولكن الخطر هم اولئك الذين يدعون انهم امازيغ وليسوا مع افكار عصيد.فهناك مثل امازيغي يقول ان الامازيغي لا يقتله الا الامازيغي.ُ اوردا انق امازيغ غاس امازيغ ً تحية لكل مغربي ولكل امازيغي حر.عصيد مفكر في المستوى وليس ارهابيا والامازيغية لها رب يحميها.
113 - aoussar السبت 17 غشت 2013 - 17:44
هدا بغاء افرق الامازيغية مع الاسلام ؤ بغاء لاعدوا المغربا بنتهوم الامازغين براو منك
114 - ولد كاريان سنطرال السبت 17 غشت 2013 - 18:35
الى عصيد سيسي المتصهين وجمعية الاخطبوط العلمانية تدعون المظلومية والتباكي والحكرة والعنصرية من طرف العرب ؟وانتم سلاطين العنصرية, وتصنعون وسائل الفتنة السب والشتم في العرق العربي والاسلام لولا اموال بترول العرب لنشتم الدبان وافلست تجارتكم ؟؟ سؤالي من هوالمحكور ومنهم الطبقة الكادحة , ومن هم التجار الكبار والصغار .لهريات والبسريات..واصحاب الشركات الكبرى والصغرى ومن يسكن الكرينات ومن يسكن الفيلات ومن يركب على سيارات لوبيل والرسديس ومن يركب الدراجة وعلى رجليه ؟؟ ومن جمع اموال البلاد والعباد مند الاستقلال,, العرب وسكان الاطلس يصرفون كل ما يكسبون في الشهر وانتم تجمعون وتبكون ومن يريد البرهان فليدهب الى درب عمار البيضاء وسيرى من يجمع الاموال بلملايين وهو جالس على الكرسي وكسان اتاي بدون واجبات ضرائب الحقيقية, ومن يجر كروصة وهو عرقان من اجل 10 دراهيم ,يقول المثل العربي , الكرش لما تشبع تقول لراس غنييي,, حداري عصر مر كشششش على الابواب وسنرى ما نرى
115 - ابومحمد السبت 17 غشت 2013 - 21:08
السلام

النفي من الأرض موجود في الإسلام

العدل أساس الإسلام

الطلاق مكروه في الإسلام

ما نوع الجرائم التي سادت عند الأمازيغ حتى يلغوا الإعدام؟

ما هو رأي الأستاد عن الحروب الأمازيغية هل كان الرجل يقتل عدوه
أم يداعبه ؟

ضرب الزوجة هو نوع من المعاتبة في الإسلام و الإسلام يحرص على الحقوق المادية و المعنوية للطرفين

و كما عمل الإستعمار على تغيير سلوك الأمازيغ

كدالك فعل بالمسلمين

مما جعلهم في حروب مستمرة ضده لمئات السنين

بإحتلال المونئ المغربية كسبتة السليبة و مليلية

و الجديدة و آسفي و غيرها كتير...
116 - نصف أمازيغي الأحد 18 غشت 2013 - 00:18
أدعو لك الله أن يشفيك فتعود إلى إحضان ودفئ مغرب الأعراق ،و التعدد والتسامح ، ففيه موقع للمثقف الحقيقي ، وشفاء للصدور التي أرهقتها الشوفينية المقيتة : كيف تعادي القومية وتدعو فى نفس الوقت للعرقية وهي أصلها وتربتها المفضلة ؟ ؟ ؟ . وإذ أن صوتك فى ذلك خافت ولا يسمعه غيرك ، فلتعد إلى عصور سلفت ، وأتحداك أن تستخرج لمخاطبيك ذخيرة واحدة مكتوبة فى موضوع ما تدعيه ، بل أي موضوع من المواضيع التي أدلت فيها الشعوب بدلوها ، فإنك لن تجد إلا فراغا في خواء مفزع !
المجموع: 116 | عرض: 1 - 116

التعليقات مغلقة على هذا المقال