24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. تصنيف لأفضل الجامعات يساوي المغرب بالعراق الغارق في الإرهاب (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. ناشطون ينددون باقتحام المسجد الأقصى وهدم قرية "خان الأحمر" (5.00)

  5. غياب "سيولة الشبابيك" في العيد يجمع الجواهري برؤساء البنوك (5.00)

قيم هذا المقال

1.80

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الحقاوي: الرّجال محميُّون

الحقاوي: الرّجال محميُّون

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (46)

1 - je suis ce que je suis الأحد 01 دجنبر 2013 - 06:11
Si toutes les femmes arabes et africaines auront leurs indépendances et leurs libertés alors nous seront les meilleurs dans ce monde.
2 - عاشــ@ـق الجمــ@ــال الأحد 01 دجنبر 2013 - 09:49
الحوار المتمدن إلتفاتة تربوية من يحميكن من من بطش وشر أنياب الذئاب وقت الظروف العصيبة ، فالمرأة شريكة الرجل وعشيرته كظل الشمس الإنسان يريد ان يملأ بطنه و ينام قرير العين و ينكح اجمل وأعز ..
لاشك أن الغريزة الجنسية من أقوى غرائز الإنسان وأعنفها وأعمقها، وإذا لم تشبع وتُصرف انتابت الإنسان كثير من الاضطرابات.والمقلقات وتحولت حياته إلى جحيم لا يطاق، لذلك كان الزواج الوسيلة الوحيدة والمدخل الطبيعي لإشباع هذه الغريزة وإروائها، ففيه تسكن النفس ويهدأ البدن من الاضطراب ويرتفع عنه القلق، ويخلد إلى التوازن ولا يقدر إنسان سوي أن يكبت هذه الغريزة أو يتحكم فيها تحكما كليا ، سواء في ذلك الرجل أو المرأة ، إلا إن تُصرف عبر السبيل المشروع لصرفها وإشباعها ألا وهو الزواج ،إن الجنس في حقيقته جزء من الحياة وعنصر من عناصرها لاغنى عنه، إذ هو الأداة الوحيدة لإشباع الحاجة الغريزية التي فطرت عليها المخلوقات
وإنه من حق الرجل والمرأة أن يحصل على قدر من المتعة التي من شانها أن تهذب السلوك، وندرك أهمية الجنس في حياة الإنسان
ثم بعد ذلك يتفرغ لكل ما تمليه عليه الطبيعة من عبادات وشعر وفكر وفن وحرب وسياسة ..
3 - المعتز الأحد 01 دجنبر 2013 - 09:55
ايتها الوزيرة ان تعاملك هذا بالوسائل الزجرية لا يزيد الامور الا تعقيدا سيكون له انعكاس سلبي ليس الان ولكن بعد فترة لان التعامل بالوسائل الزجرية بالمنظور الضيق وليس العلمي او البسيكولوجي سيدمر المجتمع تماما مثل فعل السيد غلاب في مدونته المشؤومة سأعطيك مثال . اكتشف باحثون ان هناك ثعالب الماء في نهر تلتهم اسماك نادرة معرضة للانقراض فاصطادوا ثعالب الماء كلها وقتلوها ، مرت مدة طويلة تم رجع الباحثون لذالك النهر فوجدوا ان الاسماك ماتت بسبب مرض . وبعد دراسة اكتشفوا ان الثعالب لا تأـكل الى المريضة حتى لا تعدي الاسماك الاخرى وهذا ادى بقاء الاسماك على قيد الحياة .وان تدخلهم في القانون الكوني اضر بالثعالب واضر بالاسماك .ان تدخلك في هاته القضايا سيجلب المشاكل الى الاسرة المغربية .
4 - حسن١١٨ الأحد 01 دجنبر 2013 - 10:17
إن القانون الرادع التربوي سيكون ذو جذوى إن هو تماشى مع خصوصيات مجتمعنا المغربي العائلي المحافظ ،تجربة المجتمع العلماني حيث يعتبرون المرأة متحررة ذاتيا وجسديا والزوج رفيق لا يملك من أمر جسدها شيئا ،اثتبت الوقائع والأحداث أن إبعاد الرجل عن بيته ومحيطه وبيده محفظة ملابسه في ساحة الحي وهوينظر لزوجته ترحب بظويوفها إناثا وذكرانا وتشمت فيه ، يجعله يقتل زوجته في البلد المجاور يحصون من خمسين إلى سبعين قتيلة في السنة،بسبب إبعاد الزوج وهناك من جرت زوجها إلى المحاكم بإلحاحه على حقه في المعاشرة قانون العلماجيون لن يصلح لنا ودمنا أحمى من دم آل عيسى وموسى وتعمي الغيرة بصيرتنا، فليعاد النظر في صيغة القانون وجعله يتأقلم مع خصوصياتنا.
5 - Marocaine الأحد 01 دجنبر 2013 - 10:26
Respect Madame la ministre, vous avez eu le courage de traiter ce sujet épineux dans une société qui croit encore à la dominance masculine, j'espère qu'un jour je vais pouvoir sortir me balader ou travailler sans être harcelée et suivie par certains hommes malades . Appliquer la loi est la seule solution pour protéger la FEMME
6 - fadi from usa الأحد 01 دجنبر 2013 - 10:43
so. what about a new law to protect our women ,from getting used as prostitutes from these unwelcomed people from overseas?
7 - akram الأحد 01 دجنبر 2013 - 11:41
عفوا استاذتي يقول الأصوليون : درء المفاسد أولى من جلب المصالح. فهذا القانون مصلحة وما دمت تتحدثين عن التربية و البيداغوجية فبناتنا في المدارس و الكليات اولى بهذا فالفضاءات أصبحت عاربة و انت تتحدثين عن الحماية تعارضين الآية الواضحة
لك الله يا وطني
8 - نرجس الأحد 01 دجنبر 2013 - 11:51
وزيرة نحبها في الله، مجتهدة مثابرة متفتحة، فقط تحتاج الى الدعم من الجميع رجالا ونساء.. ومرجعيتها الاسلامية السمحاء لايجعل منها الا نورا وسراجا منيرا لأبناء هذا الوطن ذكورا واناثا ليصلوا بهذه البلاد الى بر آمن ان شاء الله...
9 - غيور الأحد 01 دجنبر 2013 - 13:06
اسال السيدة المحترمة الموضوع لاتحيطينه من جميع الجوانب هل المراة تعنف من طرف الرجل بدون سبب لايمكن استاذتي
اسمع اسمع يا استاذة هذا تعليق من الجنس اللتي تتكلمين عنه تقول لا يعنفها الرجل ولكن يعنفها الفقر .اظن انها وظعت اصبعها على الداء .اسمع اسمع وقرئي التعليق.....
يبدو أن السيدة لاهم لها إلاتعنيف النساء ، أناامرأة 30 عاما إجازة في الأدب ، عاطلة متزوجة برجل يعمل في البناء اكترينا بيتا واحدا ب 400 درهم لنا 3 أولاد كلهم يقرأون ، لم يعنفني أحد طول حياتي ، إلا واحد فهو دائما يعنفني ليلا ونهارا ويعنف زوجي وأولادي وأمي وأخواتي وهو الفقر، فهل لديك ياوزيرة قانون ضد الفقر، فلو أخرجت قانون ضدالفقر لدخلت التاريخ من جميــــع أبوابه ، أما قانون تعنيف النساء والتحرش فإناث البلد ومنهن أنا يشككن في الأهداف منه ، ولايهم إلا 1 من كل مليون سيدة ، وكفى من المزايدات على أزواجنا ونسائنا ، حتى النساء سيرفضن قانونك لآنه سيعزلهن عزلا والعزل غير مرغوب فيه والسلام على القراء والقارئات
10 - السماهري الأحد 01 دجنبر 2013 - 13:16
ضرب الزوجة مباح لقول الرسول صل الله عليه وسلم بعد ما تقود النصائح الاولية من حكمة وموعظة وجميع المقدمات التى لا ضرار فيها فاذا عصت على ذالك يلتجئ الزوج الى الهجر لقول الله سبحانه وتعالى فا هجروهن في المضاجع فالاسلام جاء بدستور مدقق ونحن نلاحظ في حياتنا الاجتماعية عندما نتخلى على اي عضو من اعضاء الشرع نحس بالبلاء وعدم التفاهم والخصام ووو لماذا وان هذا صرطي مسقيما فتبعوه يسلام فيى جميع حركاتنا قال الله ايضا فان تنازعتم في شيء فردوه الى الله ورسوله فالقرءان دائما نمر عليه عليه ولا نفهم معانيه فالمراة لها حقوق على الزوج والرجل كذالك , ادم خلق من تراب وحواء خلقت من ضلع ادم طبائع مختلفة ذكر انثى الرجال له قوامة صلبة جسدية عطيفته قوية تؤدي الى النجاح , بخلاف المراة عطيفتها ضعيفة , لذانجدها بعض الاحيان تفرق بين الازواج حتى من صلبها بعطيفتها و هذا ما نشاهده في زمننا اليوم , فضرب المراة مباح غير مبرح اتقو الوجه واي امارة من الامارات المشوهة كما رسولنا الكريم اتقو الله في النساء فانكم اخذتموهن بامانة الله فان فعلن فاضربوهن ضربا غير مبرح اما اذا استبق الزوج الضرب قبل المسائل الاوليةل يجوزا
11 - مجرد سؤال للحقاوي الأحد 01 دجنبر 2013 - 13:47
برافو متمكنة من فلسفة لقاء لكلمة ومجاملتها وتلحينه لبلوغ ماتسطرون له وهي دعيرة حزبكم اصبح وضحى وعشعش من اجل لبحت عن حلول وطفيليات لنهب ماتبقى في جيوب لموطن بشعارزيدوهم زيدوهم هد شي لايكفيهم وكل مااملوه لغرب عليكم سرتم عبيد مطيعين لتمريره على شعب لمغربي الذي ضاق درعا سؤالي للحقاوي ولحزبه هل ارضيت لمغرب صالحة لتطبيق مدونات مستوردة1 عقليات لمعنفات وكلامهم سافه وسحر وشعودة ولفساد وتبرج وسب وشتم بابشع الافاظ زنقوية مما يجعلك تتماذا معه في عقليته لمتاخرة وتحاول ان تبعده عنك او تبعد عنها لانه صرطان يعدي 2 عدد من لمشاكل وتعنيف سببه لمراة بطمعها وتسلطه ولسانه لخبيت اين هي من لجنس لطيف لمحتشم لمتقف لمستحي لوقور صاحبة لبتسامة رقيقة التي تزيده احتراما 3معضلت لبطالة لقرقوبي الاجرام سببه لهجرة من لبوادي وسكن بالبراريك واحياء شعبية تباع فيه كل لمبيقات وسبب تحرش وتعنيف رجال ونساء 4 سيدتي ماسرتم تهللون به حقوق لمراة وتبرج حقوق لمجرم اختلاس لمال لعام هو سبب مانحن عليه بعض تلميذات لاعداديات تانويات لجامعات جردو من لحياء الله يعطين وجهكم وشعارتكم قبل لنتخابات ليوم عبادت لمناصب ولوطائف غيرتكم 99درجة
12 - فاروق الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:00
امام الهجمة الاعلامية التي جند فيها الاعلام المرئي والمسموع والالكتروني وغوغاء بضع نسوة امام البرلمان المدعومة بجمعيات الممولة بالخارج تم غسل ذهن هذه الوزير والتي تريد غسل عقولنا باننا الرجال محميا اي حماية يتم تمييز بين فئتين بالنسبة للعقاب على نفس الفعل الذي هو التحرش تريد الوزير ان تعاقب على تحرش الرجلباشد العقاب وتبيح تحرش المرأة على الرجل دون ان تجرمه تطبيقا للمبدا المساواة الجميع امام القانون
13 - نورالدين الفاسي الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:07
حكومة فاشلة بكل المقايس تاتي باشياء تازم الوضع اكثر من حله لي عدة ملاحظات على هذا القانون الذي صرفت لاجله الملايين من اجل غسل عقول المغاربة ومعه هذه الوزير من شن حملات اعلامية ممنهجة وهوجاء شارك فيها الاعلام السمعي والبصري والالكتوني ومعه الجمعيات النفاق لتمرير هذا القانون العنصري وتتمثل الملاحظاتي فيما يلي
-قانون عنصري يجرم تحرش الرجل على المرأة ويبيحه للمرأة ان تتحرش كما شائت
-قانون يغفل اويتناسى اي دور للضحية في ارتكاب الجريمة فالمرأة او الفتاة المتبرجة وذات التصرفات المائعة تتحمل المسؤولية ايضا في وقوع فعل التحرش يبغي ان تعاقب بدورها
-في الوقت الذي نجد الدول انها تتبنى سياسة بدائل العقوبات السجنيةبالنسبة للجرائم البسيطة)الخدمة العامة.الغرامة - نجد القانون يشدد من العقوبة مما سينتج لنا سجون مكتظة
-سينتج عن هذه المقاربة العقابية البحتة مجرم بالعود والانتقام الذي لن يكون همه الا الانتقام من من اتهمته بالتحرش الشيء الذي قد يؤدي الى قتلها
-غياب مقاربة شاملة تتمثل في التربية السليمة ومحاربة كل الاشكال الفساد
-قانون قد يكون اداة الابتزاز للزج بالرجال المغاربة في السجون
14 - EL OUAER الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:13
Un grand pas en avant qui contribura sûrement a dessuader certains agressifs a passer a l'acte.
Cette permettra non seulement à rétablir l'équilibre hommes femmes mais également à endiguer un fléau qui a perduré très longtemps au sein de la société ,cette initiative prise par l'actuel gouvernement ,alors que les précédents non jamais eu le courage d'affronter le problème( pour sauvegarder la tradition en quelque sorte car celle ci servait leurs vils intérêts )lui sera bénéfique
Le problème qui se posera à part celui de l'applicabilité sera celui plus épineux de la difficulté du plaignant à prouver la justesse de sa plainte .
Mme ELHAQUAOUI ne perd pas son temps son travail appréciable ne passera pas inaperçu .
MES HOMMAGES MADAME
15 - rachid.lfassi الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:23
عندما تسند الأمور إلى غير اهلها ،وزيرة تناست انها وزيرة للمغاربة وأصبحت كأنها في حمام ، تدافع على النساء الذين لامشاكل لهم في في هذه الحياة وخاصة في المغرب ،هن من يشتغلن ،هن من يلبسن ،هن من يركبن السيارات ،هن من يسافرن ،هن من يقررن بحكم ظروف الرجال المزرية ،بدون عمل ،بدون سلطة على قرارات بيوتهم "باز"
16 - hammou الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:24
السلام عليكم عندي سؤال
باي قانون ستحمون به الرجال من جحيم كيد النساء عندما تنقلب الاية ?
علينا بالكتاب والسنة لننجو من مشاكل السياسات المستوردة من الغرب
والغريب هو ان الغرب يقترب الى الاسلام ونحن نبتعد عنه
نسال الله الهداية
17 - فارس الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:30
سيدة الوزيرة يكفينا من المغالطات والضحك على الضقون لتمرير قانون عنصري موجه لعقاب الرجال دون النساء ولهذا
اطالب من نواب البرلمان من رفع دعوى امام المحكمة الدستورية في حالة اقراره لانه يخرق مبدأ اساسي من المبادئ الاساسية التي نص عليه الدستور المغربي المتمثل في المساواة الجميع امام القانون الذي يخرقه هذا القانون الذي تريد الحقاوي اعداده فهي تجرم سلوك التحرش الرجل ضد المرأة بينما تبيحه للمراة بان تتحرش ضد بالرجل كما شاءتمما يجعل هذا القانوني عنصري وتمييزي يعاقب الرجل وحده في التحرش بينما يسمح للمراة بان تاتي بالتحرش ضد الرجل دون ادنى عقوبة وبالتالي تبعا للدستورية القوانين فان هذا القانون في حالة اقراره سيكون متناقضات مع الدستور مما يفرض الغائه للخرقه كما قولنا لمبدا المساواة امام الجميع وبركا من تباكي بالعنف ضد النساء ونسيانه ضد الرجال
18 - قانوني الأحد 01 دجنبر 2013 - 14:53
وزيرة لا تفقه في القانون شيء من قال لك ان للقانون غاية تربوية فانك على خطأ كبير فقد ابانت النظرة العقابية في معظم الدول ان العقاب لا ينتج لنا الا مجرم بالعود ومشبع بروح الانتقام ينتج لنا نتائج كارثية منها اكتظاظ السجون وما يستتبعه من تكاليف اضافة عن اكتظاظ المحاكم بالقضايا البسيطة تلهينا عن الاجرام الحقيقي القتل ولمواجهة الاجرام البسيط نجد توجه الدول الى بدائل العقوبات من خلال فرض غرامات والقيام باعمال الخدمة العامة ووضع سوار الكتروني في يد المتهم وتحديد مكان لا يتجاوزه مما ادى ببعض الدول الى غلاق كثير من السجون عكس دولتنا العزيزة وما تقولين يدل على جهلك التام بامور الردع لم يعود العقاب يكبح اجرام مما يفرض تبني مقاربة شاملة تتمثل في تربية السليمة و القيام بحملات توعية لكل الجنسين من خلال الاحترام المتبادل وتوفير فرص عمل للشباب والشبات اضافة الا توفير اماكن للممارسات الانشطة الثقافية او الرياضية اما متقولين بتحمليك المسؤولية للرجل وتصويره كانه واحش كاسر و اغفال تجريم نفس التصرف الذي قد تؤتيه الفتايات ايضا يدل على انه تم تدجنكي من طرف جمعيات النفاق لتبرير فاشلة الذارعة في هذا الموضوع
19 - معلم و أفتخر الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:00
مشكلتنا الحقيقية هي في الوعي الذي يجب أن يكون في الرجال و العودة الى الدين الذي يوصي بالمرأة خيرا و يصفهن الرول بالقوارير...أما القانون الوضعي فيه الثغرات و يطبق فقط على البعض....حملات توعوية هادفة في المدن و الادارات و المساجد.....و هذا القانون حين يطبق سنسمع بالكثير من حالات الظلم و العنف المبالغ فيه و ربما جرائم قتل.....
20 - حسن الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:03
من خلال الاستماع الى ما تقولين يتبين انك ترين الامور بعين واحدة تبيننا عن حقد دافن ضد الرجل من خلال جعله هو وابدا سبب العنف وتطالبين نتيجة لذلك بعقابه باشد العقاب في الوقت الذي تنكرن على المراة ان تاتي باي افعال مما تقولين كانها ملاك منزل من السماء ومنزهين عن اتيان نفس التصرفات وبالتالب عدم عقابها على ذات التصرف مما يدل على انك تعيدنا نفس الاسطورنة التي تقولها الجمعيات النسوية المدعومة من طرف جمعيات الشواذ و المثلين والسحاق لتدمير قيم وثقافة ودين المغاربة لكم الله فان الرجل يتحمل جميع مشاكل النساء من فساد و مصاريف زواج ونفقة مع ان الزوجات العاملة الا القلة منهم يساهمون في تكاليف البيت ولكل هذا قررت ان لا اتزوج راحة للبال وابيعادا عن بلاء النسوة
21 - كمال البكاي الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:08
واين مبدا المساواة الذي تتباكى من اجله الجمعيات الخزي واين دور ومكانة المراءة من اتيان مثل هذه التصرفات ؟كل هذه الاسئلة تبين ان هناك امر خطير يحك لتركيع الرجل وتنفيذ اجندة خارجية خطيرة ضده مما يفرض ايقاف هذه المهزلة التي يردون تمريرها علينا
22 - فيصل الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:16
اتحداكي سيدة الوزيرة ان تبيني لنا الحماية التي توفرها لنا مقارنة بالنساء خصوصا في هذا القانون المسمى بالتحرش هل المرأة لا تتحرش بالرجل وهل ليس لها اي دور في التحرش وهل العقاب بالسجن هو الرادع للتحرش كلها اسئلة مواجهة الى حقدك وعنصريتك ضد شيء اسمه الرجل
23 - الطنجاااوي الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:18
لغة الخشب...هاد الحقاوي طاحت فعيني مور ما بدات كتكذب باش تعمل الخاطر لجمعيات المعقدات.

لو خرج قانون ضد العنف، هكذا بالمطلق، لصالح الجميع يحمي المظلوم دون النظر هل هو ذكر أم أنثى أم طفل أم شيخ لوافق عليه جميع المغاربة،
ولكن هناك تفرقة مقصودة...هناك سياسة لزرع الكراهية بين النساء والرجال بدأت تؤتي أكلها.

لماذا يا إسلاميون لم تنشئوا قوانين ومؤسسات لإصلاح ذات البين...أليس هذا ما يأمر به الله. إصلاح ذات البين. هاد الطريق سبقو ليها شعوب ماشي مسلمة..وزادت الجريمة حيت قلت العاطفة والصبر فالعلاقة الزوجية...والأرقام الحقيقية ماشي المزورة ديال الجمعيال كتقول هادشي.

يا رجال المغاربة لا تتشاجروا مع نسائكم ولا تعاكسوهن إن كن من النوع الذي تحمل أفكار هذه الجمعيات، طلقوهن عند أول وهلة، لأنهن سيعتبرن أن ذلك عنف ضد المرأة.
ونصيحة أخرى، قبل الزواج، هذا إن وجدت أن هناك من يمكن الزواج بها، قم بالتعاقد مع محامي جيد تستشيره في مسائل التعامل الأسري حتى تتفادى المشاكل.

و أهم شيء: ما تربيوش الكبدة على النسا ديالكوم إذا كانو من هاد النوع...ما كيستاهلوش.
24 - عماد الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:21
واين حقوقنا وكرامتنا التي تاخذ وتدس تحت مرى الجميع من السحر والشعوذة نسواة ومن تبرجهنا ومن اتيانهنا للحركات الميوعة ومن ضرب بالجرج اذا كان القانون يوفر المساواة فاننا سنقبل به بينم اذا كان يطبق المقولة حلال عليهم وحرام علينا فلا والف لا لدغمائيتكي هذه
25 - jah الأحد 01 دجنبر 2013 - 15:28
كلما كسبت المرأة مساحات من التحرر ازداد قصر ثوبها
26 - سليمان الأحد 01 دجنبر 2013 - 16:30
اقول للسيدة الوزيرة انكم تقلدون فقط تستوردون قوانين هجينة وتريدون تطبيقها في المغرب وهي لم تؤتي اكلها حتى في الغرب و مازال التحرش الجنسي يعاني منه كثير من نساء الغرب رغم وجود هذه القوانين ناهيك عن تفكك الاسر وضياع الابناء وارتفاع معدل العنف ومنه قتل النساء بسبب الغيرة.وبهذا اقول للوزيرة كل امرأة ستموت بسبب هذا القانون العنصري والجائر فستحاسبين عليها يوم القيامة ان كان لك ايمان بذلك والا فافعلي ما شئت.لكن في مغربنا الديموقراطي والجميل و تسودة عدالة هي الاولى في العالم والرشوة غير موجودة بثاتا وكل انسان يأخذ حقه وفي ظل حكومتكم التي تعمل ليل نهار لتستورد لنا قوانين جاهزة من اجل سعادة النساء والجمعيات التي تكد من اجل العيش الكريم للنساء الجميلات والمتبرجات اللواتي تضيع لهن العفة والكرامة فقط حين يتحرش بهن.لاتنسي ايتها الوزيرة بأن الشوارع مملوؤة بشباب معطل نتج عنه حالة اجتماعية ادت الى التحرش وكذا البرامج التلفزية التي تؤدي كذلك الى هذه النتيجة ووو.... واخيرا ان هذا القانون جائر وسيؤدي الى اسوأ النتائج واتقوا الظلمات فانها ظلمات يوم القيامة ولك واسع النظر و ما انت الا بشر
27 - عبد الرحمان الأحد 01 دجنبر 2013 - 17:03
رئيسة جمعية نسوية و وزيرة الاسرة مادا تنتظرون منها سوى انتهاز الفرصة لسن ترسانة من القوانين الانتقامية ضد الرجل . لا حول و لا قوة الا بالله
28 - مغربية الأحد 01 دجنبر 2013 - 17:14
السلام ورحمة الله وما عساك تربعت على كرسي الوزارة أو ليس لوضع حد لهذه السيطرة والظلم أم أن قولك الرجال محميون علينا الخضوع لهم والرضوخ لأوامرهم وتقبيل أحذيتهم ولما كان ذالك اعتقادك وعجزك عن رفع الظلم والقهر عن المعنفة فقد كانت المعنفة سابقة لتحليلك ورضيت بالهزيمة ورفعت شعار
المهانة وعدالة المحمي لها سلام
29 - مغربية الأحد 01 دجنبر 2013 - 18:01
لانحتاج لقوانينكم الوضعية لحمايتنا لنا شريعة تكرم المراة ايما تكريم، اتقوا الله اهاد الجمعيات ديال الويل وحللو غير مشاكيلكم الشخصية وباراكا من اشعال الفتنة بين الرجال والنساء، الى بقاو فيك العيالات سيري شوفي حالتهم فالسبيطارات كيولدو، وسيري شوفي المعطلات كاياكلو العصا حدا البرلمان وسيري للمعامل وسوليهم شحال كيتخلصو وزيد وزيد، ربي انعم علينا بدين يكرم المراة كما الرجل ويحفظ حقوقهما، نريد تطبيق الشريعة
30 - youssri الأحد 01 دجنبر 2013 - 18:16
إستوراد القوانين من الغرب هي جاهزة ومعدة بطريقة محكمة ولم يبق لك إلا أن تفتحها وتتناولها وتناولينها للناس دون مشورتهم تكثبون ما إشتهت أنفسكم يا سيدة تم تسميها قانون و من تم تفرضها على الشعب وتزج به في السجن و في السجن يتم الإعتداء على الزوج جنسيا فيصير شاد جنسيا بعد ما كان رجل طبيعي إشتهيتم أن تروا المغاربة كالأوروبيون الرجل يكتفي بالرجل والمرأة بالمرأة هذا حال المجتمعات الغربية المتليين يمثلون غالبية الشعب والباقي يخافون،من الزواج
والمتزوجون جلهم مطلقون وبالنتيجة مجتمع فاسد لا أخلاق ولا تربية ولا هم يحزنون بسم الله الرحمان الرحيم إذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون و إذا قيل لهم آمنوا كما أمن الناس قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعقلون وإذا لقو الذين آمنوا قالو ٱمنا وإذا خلو إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزؤون
31 - AMINE الأحد 01 دجنبر 2013 - 19:26
نحن معاك ياسيدتي الفاظلة سيكتب هذا قانون في ميزان حسناتك استمري ..
لا بديل عن قانون لردع هذه السلوكات الهمجية
مشكتنا في المغرب ان الام لا تربي الاجيال من الذكور تربية سليمة تحترم لانثى فالام تبحث عن الابن الذكر ولايهنئو لها بال حتى ياتي للاسباب التي تتصل بالارث وما الى ذلك ثم تتبجح به حتى ان كانت له اخت تعقد حيث يربون فيها ان الابن افضل من البنت فتعاقب البنت ان اتت بفعل قبيح في يغض الطرف عن الابن وهكذايكبر في ذهنه ان كل شئ مسموح له به فتكبر اللامسئولية والهمجية في المجتمع نتمنى ن تصلح هذه المراة ما اقترفته الامهات بوعي او غير وعي.....
32 - سم في دسم الأحد 01 دجنبر 2013 - 19:38
كل جمعيات الفساد النسوية كانت ضد هذه الوزيرة لأنها محجبة و بالتالي فهي لا تمثلهن و لا تمثل أهدافهن في افساد المرأة و المجتمع .
أنظروا الان عندما خضعت لابتزازهن كيف تنهال عليها الصور مثل عارضات الازياء , وغذا تصبح حديث كل الصحف و المجلات ...
طبعا هم لا يحبونها و لكن يشجعونها للسير قدما في الدفاع عن مخططاتهن التدميرية للاسرة و المجتمع .
لا حول و لا قوة الا بالله , حسبنا الله و نعم الوكيل .
33 - وهيبة المغربية الأحد 01 دجنبر 2013 - 20:03
المغـاربة يتذكرون تدخــلات النـائبة الحقـاوي في البرلمـان

حـيث عــارضت كل القـوانين التي جـائت فيهـا آية قطعـية

فسبحـان مبـدل الأحـوال ( بـالعربية تـاعرابت : التحــالف مع الأحــرار ٱكثـر إيجـابية من زواج "البيجيدي" وحزب الإستـ...لال..:

قــال الله سبحانه و تعـالى في سورة النســاء :

" الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ...فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ.."



وهيبة المغربية
34 - ماسين الأحد 01 دجنبر 2013 - 20:41
عوض ان تضع الوزيرة قانون يشجع على الزواج ويجعل من الوسائل البديلة للحل النزاعات دراءا للصدع بين الطرفين والخلق جوى الاحترام والوائم تأتي لنا بقانون عنصري يذكي روح التفرقة والانتقام ويتبنى المعالجة العقابية التي ابانت عن فشل ذريع مما يبين عن ان القانون معد او مستورد من الخارج لا يمثل الثقافة المغربية في شيء والغريب فيه انه يجرم تحرش الرجل باقصى العقوبات بينما يبيح للمراة ان تتحرش كما تشاء مما يخلق نوع من الاحتقار والتمييز السلبي يخلق نوع من الحكرة ضد الرجل
35 - Patriot الأحد 01 دجنبر 2013 - 21:06
Certains marocains vivent Avec la mentalite des Talibans et des pays du Moyen orient...pour eux la femme est un objet qui leurs appartient et la violance contre elle est acceptable....ces gens seraient tous au prison si ils vivaient en Europe ou en Amerique.....Avec leurs mentalite du Moyen age, le maroc restera un pays sous develope
36 - zaazaa الأحد 01 دجنبر 2013 - 22:16
Il faut s' intéresser à la famille au lieu d' attaquer' homme ,c'est pour ça que vous. êtes ministre ,enfin je crois
37 - السلوكات الزوجية الأحد 01 دجنبر 2013 - 22:27
Mettez vous en tête le jour ou il y'aura cette nouvelle loi.on aura de moins en moins de gens qui vont se marier.sachez que trop de loi tue la loi.rien qu'avec la moudwana c'est déjà de trop.les divorces n'arrête de se répéter sans cesse et beaucoup d'hommes souhaitent renoncer au mariage.surtout avec les jeunes couples qui n'ont pas de gros moyen,crise économique oblige.tout cela c'est pas dans l’intérêt de la femme .ça devient trop grave ces dernier temps! trop de chose pèse sur l'homme. il a tendance a incite au divorce ou a renoncer au mariage.ont devrait se basé sur la compréhension(Atafahoum)d'une part;et du respect envers l'autre d'autres part a fin de trouver une bonne entente dans la vie conjugale.autrement dit c'est l'échec totale.a ne jamais oublier que la femme est toujours le complément de l'homme dans tout les cas. a ne pas oublier que je suis contre toute forme d'agression que ça soit du cote de l'homme ou de la femme.il faut rétablir l'équilibre hommes femmes
38 - الرجل الصالح الأحد 01 دجنبر 2013 - 22:37
اعتقد ان هاد القانون الجديد صالح لردع الدكور و ليس الرجال فهاد البلد و للاسف مكبوت جنسيا بحيت ان غالبية الدكور الشباب اصبحوا متل الكلاب في الصباح التحرش في المساء التحرش بحيت لم تعد هناك اخلاق اصبح هاجسهم الوحيد ان ينبحوا ليل نهار في المواقع الاجتماعية في الشارع في المقاهي لم يتركوا اي مكان وكل هدا من اجل ارضاء غريزتهم و لو على حساب نساء متزوجات او حتى زنا المحارم فهل الدكور في بلدنا اصبحوا حيوانات هدفهم الوحيد الجنس و العنف هل كرامة الرجال انحطت الى اقصى درجة في بلدنا هدا ام ان الخلل في ان شعبنا تخلى عن الاخلاق و الدين و اصبح يستنسخ كل ما فعله الغرب
39 - sadam الأحد 01 دجنبر 2013 - 22:46
لن اصوت بعد اليوم على اي حزب اسلامي لا انا ولا اولادي ولا اصدقائى .... فبيننا و بينكم الصناديق و ستمنون بهزيمة كبرى
40 - الملاحظ الأحد 01 دجنبر 2013 - 23:12
عدو المرأة ليس هو الرجل الذي من صلبها بل هو الجهل بتعاليم الدين الاسلامي و التأثر الكبير بالفضائيات المشبوهة بحيث اختلطت عليها الأمور و اصبحت تسعى نحو الجمع بين جميع المتناقضات : وهذا حانا في دولنا المسماة اسلامية.هذا فقط .والمطلوب شطب كل المناهج التي جربت في التعليم و البدء بتعليم جديد يراعي مقتصى العصر ويحفظ ما أنزل الله من تعاليم في قرآنه العزيز. فعلاقة الرجل بالمرأة مبينة واضحة لن يأتي أي قانون وضعي ليصححها.
اتقوا الله يا نساء في أبنائكن من ذكور ....و في أنفسكن فأنتن لا تسعين وراء هذه الجمعيات الا الى نفور الرجال منكن ..أما عن التعنيف المتوازن غير المفرط فضروري في التربية الى حد ما ..والشاذ لا حكم له ينبذه العقل والعرف ..والطبيعة الانسانية ..
41 - samir الأحد 01 دجنبر 2013 - 23:39
franchement, Mme le ministre ,je suis deçu d'entendre toutes ces phrase de votre part vos parlez comme si on vit dans une foret quand vous parlez des hommes;
on plus vous n'avez mme pas parlé des hommes qui se font battre par leurs femmes ou qui se font jetter d'hors de chez eux à cause de leurs femmes.malheureusement vous rentrez dans le jeux mondial qui permet au femmes de faire ce qu'elles veulent.
alors Mme le ministre pouvez vous parler de alfahicha qu'on voit dans nos rues cotidiennement a cause de vous les femmes ,,ni de leurs façon de de s'habier ,bien sure que non.
je vous dis pourquoi vous ne pouvez pas parler de ça.puisque vous venez d'un parti islamiste vous avez peur qu'on dit que vous etes radicale alors fetes les leches botte a l'opinion française ou la bourgoisie marocaine,et oubliez le peuple qui vous a fait monter.et faites votre revolution de deux franc sur vos hommes que vous voulez transformez en souris comme vos soeurs les europiennes maskina
42 - alauoi fassi الأحد 01 دجنبر 2013 - 23:52
ecouter patriot toi qui est un taliban,nous au maroc nous avons vecu des siecles au maroc et nous sommes tous simplement des musulmans,nous n'avons jamais vu tous ces grands problemes,d'aujourd'hui que tous ces associations femminiles qui considerent l'homme comme un ennemi,un sevage non comme un pere un frere,etc,a la fin nous savons que notre loi n'est pas bonne c'est tu as un probleme de justice tu es perdu au maroc.je ne suis pas contre les femmes et je n'ai pas de probleme avec elles,j'ai mes seours et des collegues de travail femmes,meme je suis marie et je n'ai jamais de problemes avec ma femme mais franchement cette loi est une betise,hakkaoui devrait trouver autre solution pour ce conflit parce cette loi ne nous appartient pas,notre societe n'est pas comme la societe francaise ou italienne ...,toi par exemple tu ne peux voir ta a femme avec quelqu'un d'autre.ca suffit qu'une femme te faire se f plainte de harcelement sexuel tu trouveras tout de suite en prison
43 - انسان من الماضي الاثنين 02 دجنبر 2013 - 00:25
اتركوها انها منتنة هكذا قال الرسول الكريم عن الفتنة، تقول العرب المستعربة من الاعراب آمنا قولو اسلمنا و لما يدخل الايمان في قلوبكم، أما العرب من الكنعانيين ابناء اسماعيل من جدهم ابراهيم فيقولون وَمَا تَنْقِمُ مِنَّا إِلَّا أَنْ آمَنَّا بِآيَاتِ رَبِّنَا لَمَّا جَاءَتْنَا ۚ رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ،
ناديتم بحقوق المرأة و المساواة و قلنا لا بأس فهناك مظلومات ضعيفات الحيلة و جب حمايتهن، اما ان تستقدمون مدونة الاسرة و تبجيل المرأة بها عكس الرجل فهنا الميزان قد اختل يا امرأة يا صبية الحاضر و امرأة المستقبل و جدة بعد امد بعيد، لانك بهذا الخلل فرحت و تحررت و صرت تبحثين عن السعادة فلن تجدينها اتعلمين لما ؟ لانك تبحثين عن شيء عند الرجل و لن تجدينه اتدرين لما؟ لانك اخذت ما هو له و تركتي الرجل الابن و الفتى و الزوج يصير ذكرا فقط اتدرين الفرق بين الرجل و الذكر؟,,,,,,,
سأتمم كلامي بهذه الجملة و تذكروها جيدا " انتم الآن تصنعون ذكورا لا ينفعون لشيء و تصنعون انسان نصفه امرأة و نصفه الاخر رجل" و بهذا لا المرأة ستجد سعادتها و لا الذكر سيعرف كيف يكون رجلا
44 - Tres bon Depart الاثنين 02 دجنبر 2013 - 00:40
Je vous remercie Madame le Ministre d'avoir rendu l'honneur a toutes les femmes Marocaines.
Que dieu vous protege, Ameen.
45 - mafhalouch الاثنين 02 دجنبر 2013 - 05:47
انا لا اشاطرك الراي تريدين مقايسة بلدنا المسلم بدول اروبية ومن اللذي يحميه القانون ادا ما اقدم شخص بالا عتداء على شخص اخر سواء كان امراة او رجلا فلن يحميه لا قانون ولا اي شخص سوا براءته تقولين مجتمعات تنظمت وتقننت في سلوكها وكاننا لا سلوك لنا نحن الله ارقانا من المهد الى اللحد ان الدول التي تريدين نمودجها تعيش ماسى لا حدود لها خوف من زواج حضانة غير متساوية انتحارات نحن في غنا عنها اسباب المصائب المادة قروض ابناك تامينات الكل يريد العيش فوق مستواه وقدرته بعض الدول تفرض على المواطن ان يعيش فوق قدرته ارجوا الا نقع في الفخ الذي وقعوا فيه هم يريدون فرق ازوجين حتى تباع العطور واحمر الشفاه وووو يعني التجارة .
46 - maroc الاثنين 02 دجنبر 2013 - 12:26
سيبة في البلاد مكين سلطة مكين مخزن مكين العدل كين عير نفود ونقود فن لعهود وفين العوقد .
اين حقوق الإنسان واين هو العدل واين هي السلطة واينهي المصداقية .
هل هناك قانون يحمي المظلومين.

اين حقوق الإنسان واين هو الهل هناك قانون يحمي المظلومين ؟عدل واين هي السلطة واينهي المصداقية .
المجموع: 46 | عرض: 1 - 46

التعليقات مغلقة على هذا المقال