24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0607:3213:1816:2418:5420:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. مختبر الشرطة العلمية والتقنية ينال شهادة الجودة (5.00)

  2. المدير الرياضي لـ"شالكه04" يتوعد بتوبيخ منديل (5.00)

  3. فاعلون يناقشون آفاق ترسيم الأمازيغية في ذكرى "خطاب أجدير" (5.00)

  4. عملية إزاحة "قطار بوقنادل" تقترب من تحرير السكة (5.00)

  5. إعدام مدان باغتصاب وقتل 8 أطفال في باكستان (5.00)

قيم هذا المقال

3.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | رمزية التّسلِيم .. إفشاء للسلام أم إقصاء للآخر

رمزية التّسلِيم .. إفشاء للسلام أم إقصاء للآخر

رمزية التّسلِيم .. إفشاء للسلام أم إقصاء للآخر

تحتوي التحية الإسلامية "السلام عليكم" على حمولة دينية وإجتماعية قوية، كما أنها تمثل دلالة رمزية كبيرة عند المسلمين فيما بينهم.

هذه الجملة التعبيرية ترسخت في المخيال الجمعي للمسلمين أينما وجدوا، وبعبارة أخرى فهذا التعبير العربي يعتمد في كل اللغات التي ينتمي إليها المسلمون في كل مكان من العالم، كما أنها قلما تحتاج إلى توضيح إضافي، فالصيني المسلم كما الإفريقي والعربي المسلم يفهم دونما سابق شرح ما معنى جملة "السلام عليكم".

إن تحية الآخر بتمني السلام له أمر إلهي واضح بصريح الآية الكريمة التي جاء:

" فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّىٰ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا "

إلى جانب الدعوة والأمر بوضوح إلى التسليم يدعو القرآن إلى فضيلة عامة تتمثل في إلقاء التحية: " وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا ۗ "

إن رد التحية واجب أخلاقي وديني، وعلى الرغم من أن فعل " حييتم" يشير بالمعنى العام إلى التحية. و هذا في كل اللغات و بأشكال و تعابير مختلفة "كصباح الخير" باللغة العربية و"بونجور" بالفرنسية، فإنه مقترن في الآية الكريمة بالتسليم، أي الأخذ بالمسلمات دون جدل أو تفلسف.

إن الأمر برد التحية بأحسن منها يقصد منه رد تحية " السلام عليكم"، وإضافة " ورحمة الله وبركاته".

تكمن الحمولة الدينية للتحية أيضا في أن لفظ السلام هو إسم من أسماء الله الحسنى والتلفظ بهذا الاسم يذهب بفكر المرء مباشرة إلى الخالق. إذن فالتحية في الإسلام مرتبطة باسم الله وفي كل تحية يذكر اسم من أسماء الله الحسنى.

إن الأمر بالتسليم يروم الإفصاح عن العلاقة الحميمة و الأصرة القوية التي تربط بين المسلمين بشكل علني، كما أنه من نافلة القول أن التسليم افصاح عن الهوية و الإنتماء إلى الإسلام، مما جعل بعضهم يقول بعدم 'جواز' السلام على غير المسلمين.

فوفقا لمحمد الغروي في كتابه السلام في القرآن و الحديث من جملة الفئات التي لايجب تحيتها بتحية الاسلام هناك: المرابون اي المتعاملون بالربا والشاربون للخمروجلسائهم و المقامرون ورواد الكنائس ويمكن تعميم هدا على كل غير المسلمين
وبعبارة أخرى يمكن القول ان إلقاء التحية الاسلامية من عدمه هو في حقيقة الامر حكم يعبر عن مدى قبول الاخر. عدم القاء السلام في هذه الحالة قد يعوض بطريقتين وهما: إلقاء تحية بديلة خالية من اي حمولة دينية من قبيل: (هاي، هالو، وهلمجر) او التجاهل التام.

في السجون الهولندية تلعب التحية الإسلامية دورا هاما فيما بين السجناء المسلمين مع بعضهم البعض، و بينهم وبين الإمام أو المرشد الروحي كما يسمى هنا . عدم تحية الامام بالتسليم او عدم الرد على تحيته يمكن ان يدل على عدم إعتراف السجين بالسلطة الروحية للامام أوعلى التشكيك فيها وفي هذه الحالة يمكن للسجين أن يعوض التحية الاسلامية بتحية بديلة من قبيل:( هالو او نهارك سعيد) ، أو ما شاكل ذالك دونما أي إهانة للامام ولكنه يبدي بوضوح رفضه لان يكون لهذا الامام أي دور في حياته الايمانية وبالتالي عدم رغبته في أي علاقة رعوية معه. قد يحدث ايضا أن يعبر السجين عن إحترامه للامام وذالك عن طريق تحيته بتحية الاسلام ولكنه يعبر في نفس الوقت عن عدم رغبته في إقامة أي علاقة معه.

كما أن التحية الاسلامية من عدمها تدل على مدى رغبة الشخص في إبداء تدينه علنا وقد يسبب هذا في هولندا كما في باقي البلدان الغربية بعض المعضلات في مجالات العمل وكمثال على ذالك الثلاميد و الطلبة المسلمين وعلاقتهم باساتدتهم الدين لهم مرجعية اسلامية او المواطنين المسلمين و موظفي الشرطة المسلمين وهلمجر. في حالة عدم رد أحد الموظفين المسلمين على التحية الاسلامية لأنه مثلا لا يريد إظهار تدينه علنا أو لانه لا يريد إعطاء أي دور للدين في حياته الوظيفية أو لانه لا يواظب على العبادات أو لأنه بكل بساطة علماني فإن تصرفه هذا قد يستقبل بنوع من الاندهاش.

كأستاذ جامعي بجامعة امستردام أواجه يوميا مثل هذه المواقف سواءا بشكل مباشر أو عبر الخطابات الالكترونية، والتي يلقي فيها الطلبة المسلمين التحية الاسلامية أو يذيلوا بها كتاباتهم، والتي أتعامل معها بما تمليه كل حالة على حدى.

ولهذا الغرض يكون الاختيار إما برد التحية بطريقة متساوية وكاملة أي" وعليكم السلام"مع إضافة الجواب على باقي التحية أو رد التحية بطريقة كاملة ومتساوية مع الختم بالتحية الاسلامية أو بطريقة متساوية وكاملة دون أية إضافة أو بطريقة متساوية مع اختصار صيغة التحية أي بالحروف كما هو متداول في لغات اخرى أو دون تحية في بداية المراسلة ولكن بالتحية الكاملة في الختم أو بصيغة مختصرة ك:"سلام" أو التحية والختم بكل اشكال التحية مع اضافة الصيغ الرسمية "كالسيد المحترم" و "مع احتراماتي" وهلمجر وأخيرا التحية بكل اشكال التحية الاسلامية المعتمدة بدون الاضافات المعتمدة في سياقات غير إسلامية و الختم بخليط من التحية الاسلامية والتعابير الغير اسلامية ك"مع تحياتي" .

في كل صيغة من هذه الصيغ يتم تمرير رسالة غير معلنة صراحة تعبرعن مدى التدين عند الملقي للتحية و مدى أهمية التدين عند الطرف الاخروالموقف الذي يجب إتخاذه من التعبيرات الدينية في المعاملات الرسمية في هذه الحالات و للمقاربات البيداغوجية وفي مجال اختصاصي على الاقل دور الى جانب هده الاعتبارات.

لفهم العلاقة بين التحية الاسلامية والحياة العامة في المجتمع الغربي إليكم هده القضية من بين قضايا اخرى تصب في نفس المنحى: منذ شهر نوفمبر 2013 تجري فصول قضية قانونية بين حارس أمن و عامل في مطار" نيس كوت دازور" طرد من عمله بسبب إقدامه على إثارة الانتباه إليه بطريقة سلبية وبعد إحتجاج وإصرار العامل مدعوما من طرف "جميعا ضد الاسلاموفوبيا" بدا جليا سبب الدعوة:

‘Monsieur M. saluerait ses collègues en arabe : un comportement caractéristique de radicalisation religieuse [al-salām ‘alaykum of al-salām]:

بما معناه: سيد (م) سلم على زميله في العمل بالعربية بعبارة"السلام عليكم او السلام". إلقاء التحية الاسلامية "السلام عليكم"تعبير صريح عن التطرف الديني"

هذه الادعاءات دفعت بـ"جميعا ضد الإسلاموفوبيا" إلى الدعوة إلى مظاهرات حاشدة وذالك يوم 21 يناير من سنة 2014 موعد نطق القاضي بحكم وجاهة قرار الطرد من العمل من عدمه.

فيما يخص "جميعا ضد الاسلاموفوبيا" فإن القضية عبارة عن تمييز واضح لا لبس فيه كما أن ردود وتعليقات قراء هسبريس الذين قرءوا الخبر صبت كلها في هذا الاتجا ه. جل القراء رءوا في الحا دثة دعوة إلى تعميم التحية الاسلامية في الحياة اليومية. هكذا يبدو واضحا كيف يمكن لأحد المسلمات في سياق إسلامي أن يكون له حمولة أخرى ووظيفة أخرى في وسط غير إسلامي أو لنقل علماني.

1-استعملت كلمة ‘علماني' كوصف محايد غير قدحي

* باحث وكاتب هولندي من أصل مغربي، ورئيس هيئة العناية الروحية الإسلامية في وزارة العدل


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - صلاح الدين الأحد 09 فبراير 2014 - 18:21
السلام عليكم
ان تعبير "السلام عليكم" تعبير عن الرقي الانساني فعندما يقول شخص لاخر "السلام عليكم" لا يعني هذا بالضرورة انه جاء مسالما ولكن يمكن ان يفهم منه انه يحييه وهذا تصرف حضاري اضافة الى انه يتمنى له السلام و مفهوم السلام واسع وقد يشمل السلام مع النفس اي التوازن النفسي والبعد عن كل اضطراب سيكولوجي وقد يفيد ايضا السلام الروحي والعقدي وما احوج انسان القرن 21 لهذا النوع من السلام لان غياب هذا النوع من السلام هو سبب المشاكل التي تعرفها البشرية و قد ثبت علميا ان الخواء الروحي هو الذي يدفع الى العدوانية و الانتحار
يجب على الانسان ان يبقى متجردا وموضوعيا في تحليله للاشياء وان لا يدفعه موقفه من الدين ومرجعيته الفكرية والاديولوجية الى اطلاق الاحكام جزافا
2 - zorif souss الأحد 09 فبراير 2014 - 18:40
أزول أيت ما د إست ما : تعني أز=تقرب ، وول= القلب تقرب من القلب . و تقال للبشرية جمعاء دون تمييز في الدين أو أي شيء آخر. أزول فلاون.
3 - السلام عليكم الأحد 09 فبراير 2014 - 18:57
السلام عليكم لمهاوش

ليس لي أي تعليق على المقال و لا على تعليقكم سوى التحية الإسلامية

"السلام عليكم"

السلام عليكم

سيد يوسف
4 - zak UK الأحد 09 فبراير 2014 - 20:20
When you walked passed a group of people , you should say 'salam alykum' . this was said before Islam. Because pre-islam people used to rob anyone walking on his own. with reference to the book mentioned above: you shouldn't say ' salam alykum' to usurer, drunken etc. that's almost everyone in Morocco:we all have bank accounts. And non Muslims, those are the ones you want to make peace with. common sense would suggest that you say 'salam alykum' to them. what's your next research going to be . is it why we should enter a home with the right foot? .
5 - يوسف حسن الأحد 09 فبراير 2014 - 20:45
مع كامل احترامي لصلاح الدين غير أن كلامه مرسل وعليه أن يبقى موضوعيا في تحليله للأشياء ولا يدفعه تعصبه للدين ومرجعيته الفكرية والإيديولوجية إلى البحث عن مزايا غير موجودة في تحية إسلامية ولدت في بيئة حربية. نحن لا نعيش في حرب فلماذا نستحضرها بتحية بعضنا البعض بالسلام؟؟ أنا شخصيا عندما اسمع صباح الخير أو صباح سعيد أو مساء الخير أو بونجور، أطمئن وأتفاعل أحسن.. أما السلام عليكم، فيحيل في مخيالي إلى السيوف والخيول، وهذا منذ صغري.
6 - الورزازي عبد الجليل الأحد 09 فبراير 2014 - 20:57
شكرا للاخ "لمهاوش صلاح" على تعليقه- فعلا خلافا لما يقال "السلام عليكم" و "وا عليكم السلام" تحيل الى مجتمعات قديمة حيث كان اللامن هو الغالب و الحروب القبلية الدائمة المرتكزة على السبي و الغارات الليلية و قطع الطرقات و المباغتة و الترامي على املاك الناس و القوافل الخ- "السلام عليكم" يقابلها اتوماتيكيا "الحرب عليكم"- اي انها تحيل عليه اجباريا الخ- اي لا تخافوا، انتم سالمون، امنون، لست اتيا للاغارة و للحرب الخ- و هذا ما ينفر في "السلام عليكم"- و الاخطر انه وقعت لي واقعة صدمتني الي يومنا هذا حين كنت في فرنسا:كنت انتظر شخصا عند رأس زنقة، مشغول الذهن، ربما مر بجانبي مراهق (لم اهتم به)، تم عاد، و غضب و صرخ في وجهي :"قلت السلام عليكم"- في البداية لم افهم قصد الشاب. كرر بغضب قوله الى ان فهمت قصده- قلت له: انا لا اعرفك، و انا مشغول البال، و ليس لاني عربي السحنة انا ملزم برد السلام الخ- انها صدمة عشتها- تفاهات و مشاكل على لا شيئ و بلادة قل نظيرها- فهمت ان كل شيئ مقلوب عند العرب, حتى "السلام" يجب الاحتياط منها لانها قد تخذع بل انها خاذعة و تغطي على العنف الكامن في نفسية العرب عموما الخ
7 - محمد اجواو الأحد 09 فبراير 2014 - 21:13
انا ارى ان صاحب تعليق 3 اقرب الى الرزانة. السؤال الاساس المطروح في المقال هو كيف تعامل من يبادرك بالسلام بغض النظر عن موقفك الشخصي من التسليم. قضية عملية اساسا اكثر مما هي نظرية.
محمد اجواو
8 - السلام على من اتبع الهدى الأحد 09 فبراير 2014 - 21:47
إلى المهاوش
ألا ترى أن وصفك (السلام عليكم) بتعبير حربي واللاأمني وأوصاف أخرى إن دلت على شيء فإنما تدل على انطماس بصيرتك ومستواك المتدني هو اعتراض على الله الذي اختارها تحية لأهل الجنة فيما بينهم وللملائكة للمؤمنين الصادقين في الجنة وللمسلمين من لدن ءادم عليه السلام إلى نهاية الدنيا؟.

لقد أسمعت لو ناديت حيا #### لكن لاحياة لمن تنادي
9 - zak UK الأحد 09 فبراير 2014 - 22:03
I don't answer someone back who said 'salam alykum'. Because he might ask me to lend him money. these days if someone said 'salam alykum' it means he wants to take something from you.
10 - agrawli amazigh souss الاثنين 10 فبراير 2014 - 01:31
السلام عليكم تقال اثناء الحروب و الحرب موجودة باستمرار في الثقافة البدوية الاعرابية و السلم ليس له وجود الا ككلمة فقط لدالك ادا كانت السلام عليكم تحية الاسلام فانا لن اقولها و لن اردها على احد لانني لست في حالة حرب فالارهابيين يتمسكون بقشور الدين و يتركون المضمون و لدالك تجدهم يقدسون لغة قريش اكثر من الاسلام و يدعون ان الله عربي و الشيطان عربي و الملائكة عرب و لغة اهل النار - وقانا الله و اياكم منه و من اهله - هي العربية و لا تستغرب يوما ادا تحدثوا عن الاوكسجين العربي و الشمس العربية و .......... التخلف و التحجر لا يمكن ان ينتج الا التطرف و التزمت و الارهاب
11 - اليقين الاثنين 10 فبراير 2014 - 11:09
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا أرى عيبا في المقال لكن العيب يكمن في بعض الردود .لا أريد أن أصفها لكن لابد من تحليلها.أعتقد أن هؤلاء بعض أصدقاءك المهاجرين أسي محمد أجواو.ياكا.أش غانقول ليك الله إهدي ويصلح ؤ خلاص.يقولون بأن السفر بحد داته مدرسة يعلم أشياء كثيرة ويعرفك على اناس أشكال وألوان ويبعث على الحكمة.لكن لا أجد في ما قاله بعض مهاجرينا لا حكمة ولا هم يحزنون.لو فهم الهلنديون ما قلته أسي محمد لردوا بأحسن منه.لأن أي طبيعة سليمة تنتج إنسانا سليما .أما مهاجرونا فلن يمسكوا لا بتقاليدهم ولا بتقاليد البلد المضيف.غربان فقط.ما علاقة السلام بتحية وبغير تحية فقط لفظ لغوي بالحرب ودق الطبول؟تعلموا من الأطفال،لو جمعت طفلا يابانيا ومكسيقيا وإفريقيا بينهم لاندمجو بينهم بدون تعقيدات.ليست لهم خلفيات ولا أحكام مسبقة.فقط مشاعر إنسانية مشتركة.ما يثير القلق والنعرات والفتن هي المصالح وما أكثرها.أما الإنسان السليم فلابد له أن يتوق إلى ربه كما يتوق الطفل لأمه.
12 - محمد الاثنين 10 فبراير 2014 - 13:18
السلام عليكم، هذه التحية ليست تحية اسلامية كما يدعي الكاتب بل هي تحية عربية اعطي لها دلالة دينية. يجب ان نفرق بين الدين الإسلامي كدين للعالمين وبين الثقافة العربية.فاليهود ايضا يقولو في تحيتهم "شالوم عليخم " وهي نفسها السلام عليكم، لأن اللغة العبية واللغة العربية اصلهما واحد.إذن فكل التحايا الطيبة وفي كل اللغات هي تحايا لا تتعارض مع الإسلام.والاية الكريمة واضحة " وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا ۗ " اي اذا حياكم احد بتحية ، اي ليس بتحية السلام عليكم وفقط.ذا كنت تعيش في هولندا ليس من المنطق ان تحيي الاخرين بتحية العرب وخاصة الغير المتكلمين باللغة العربية.
13 - سعيد أبركان الاثنين 10 فبراير 2014 - 20:12
معنى السلام عليك يعني تسليم الله عليك أي تسليمك من الآفات
إذا قلت لإنسان السلام عليك أنك تسأل الله تعالى أن يسلمه من الآفات الحسيه والمعنويه
فالسلامة الحسية سلامة البدن والعرض والمال والسلامة المعنوية سلامة الدين سلامة الدين من الآفات لأن الإنسان محوط بآفتين آفة الدين وآفة الدنيا والسلامة منهما جميعا من أكبر نعم الله على العبد
ولا بد أن يستحضر المعنى وإلا كان لغوا من القول
أكثر الناس عندما يسلم يستحضر أنها تحية فقط وهذا ما ينبغي بل الذي ينبغي إلى أن تستحضر بأنها دعاء له بالسلامة من الآفات
لأنك إذا كنت لا تستحضر أنها تحية صار لا فرق بينها وبين قولك أهلا وسهلا بل ربما تكون التحية بأهلا وسهلا مرحبا أبا فلان حياك الله وبياك وما أشبه ذلك من الكلمات الترحيبية تكون أبلغ من هذا ولهذا ينبغي لنا , مادام ما نويت المعني الذي قصده الشارع ,هذا يكون لفظا مجردا
فينبغي لنا إذا سلمنا على أحد أن نستحضر أننا ندعو له بالسلامة من الآفات ولهذا لو أتيت بكل ترحيب ما قابل هذه الجملة الدعائية أن تدعو الله له بالسلامة
14 - bramohandis الاثنين 10 فبراير 2014 - 20:21
تدور هنا بهسبريس حرب اديولوجية طاحنة " الحرب الباردة " حرب الاعصاب
من خلال قراءاتي المتكررة لتعاليق القراء المتدخلين استنتجت --حقائق صادمة لم أكن أتوقعها --ظهور خطير و انتشار واسع للملحدين--- و العلمانيين الناقمين على هوية الأمة المغربية --و حربهم الشرسة على كل ما ينتمي للاسلام و المسلمين اديولوجية السيسي و طاقمه الاعلامي العلماني بنسخة مغربية
15 - imane الاثنين 10 فبراير 2014 - 21:04
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن إفشاء السلام هو مفتاح القلوب، فإذا أردت أن تُفتح لك قلوب العباد فسلم عليهم إذا لقيتهم وابتسم في وجوههم، وكن سباقًا لهذا الخير يزرع الله محبتك في قلوب الناس وييسر لك طريقًا إلى الجنة، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم".
ويكفي أن السلام هو تحية أهل الجنة الذين لا يختار الله تعالى لهم إلا ما هو أكمل وأحسن ، فقد قال الله عز وجل عن أهل الجنة: {تَحِيَّتُهُمْ يَوْمَ يَلْقَوْنَهُ سَلامٌ} [الأحزاب:44]، وقال سبحانه وتعالى: {لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلا تَأْثِيمًا * إِلاَّ قِيلاً سَلاماً سَلاماً} [الواقعة:26]، وقال: {وَأُدْخِلَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ تَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلامٌ} [إبراهيم:23].
نسأل الله الكريم أن يجعلنا ممن يفشون السلام وأن يدخلنا وإياكم الجنة بسلام، والحمد لله رب العالمين.
16 - سعيد أبجطيط الاثنين 10 فبراير 2014 - 21:35
شكرا جزيلا الدكتور محمد أجواو
صدمتني بعض الردود حيال المقال التي لا تمت إلى المناقشة العلمية بصلة. في أحد المؤتمرات بالمستشفى الأكاديمي بأتريخت في كلمة أحد القساوسة المثقفين أري فان بورن معروف بكتاباته ومشاركاته الإعلامية - فقال: إن تحية المسلمين السلام عليكم تُــشـعركـ بالدفء والمحبة والتسامح والأخوة ,, وعد لها مجموعة من المزايا. وقارنها بتحايا أخرى منها أسيوية وغربية وقال أي معنى لــِتحية: هــالو ..؟ وأقــول: حتى إن لم تكن تحية السلام إسلامية منزلة فإن الإسلام استصحب فيها الأصل وإقرها كما أقر كثيرا من الأحكام التي تخدم الإنسان.. وهذا يسمى الإستحسان والإستصحاب. تحية طيبة
17 - zak UK الاثنين 10 فبراير 2014 - 23:45
Allah has 99 names ( or to be more accurate, attributes), one of them you have mentioned, 'assalam'. '' fa sabbih bismi rabbika l'azim'. which could be translated as: ''glorify the name of your lord, the most high''. does 'l'azim' refer to the lord or to his name? some people are mixing 'salam alykum ' with heaven by quoting this word in some verses. but what makes you thing everyone wants to go to heaven? i actually don't envy your heaven.
18 - christian louboutin pas cher الثلاثاء 10 يونيو 2014 - 13:09
رمزية التّسلِيم .. إفشاء للسلام أم إقصاء للآخر
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال