24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4813:3117:0720:0621:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | دبلوماسية لبراهش

دبلوماسية لبراهش

دبلوماسية لبراهش

مَنَحَ اثنان من رجالات النظام المغربي، هما وزير الشؤون الخارجية الطيب الفاسي الفهري، وصديق الملك "عراب" حزب "الأصالة والمُعاصر "فؤاد علي الهمة" الفرصة مرة أخرى لأوساط الديبلوماسية الأوروبية، لتشمئز من الدرك الهابط، الذي بلغه تدبير ملف علاقة المغرب بالاتحاد الأوروبي.

الأول (الفاسي الفهري) قال جوابا على أسئلة برلمانيين أوروبيين، خلال مُناقشة مضمون مسألة منح المغرب وضع "الشريك المُتقدم" في علاقته بالإتحاد الأوروبي، أن هناك ثلاثة أمور في المغرب لا تقبل المُناقشة: الملكية والإسلام والوحدة الترابية.. وبطبيعة الحال صمت نواب البرلمان الأوروبي، ولم يُعلقوا على سذاجة الجواب.. كيف لا وهم كانوا ينتظرون دفاعا موضوعيا، عن قضايا شائكة في مغرب اليوم، وعلى رأسها المأزق الخطير الذي أعقب اندلاع قضية الناشطة الصحراوية "أميناتو حيدر" والظرفية العصيبة، التي توجد فيها الصحافة المستقلة، ومتاعب نُشطاء المجتمع المدني، سيما في مجال حقوق الإنسان.. وتندرج هذه المجالات، كما تعلمون، في صلب معايير البرلمان الأوروبي، للذهاب قدُما، أو النكوص، في مُناقشة وضع "الشريك المتقدم للمغرب" حيال مجموعة الإتحاد الأوروبي.

كان جزء من جواب ديبلوماسية الإتحاد الأوروبي، قد وصل قبل بدء الجلسة العلنية، حيث لم يُكلف أي واحد من وزراء خارجية الإتحاد الأوروبي، نفسه عناء حضور الجلسة المذكورة، بالنظر إلى النتائج المغربية السلبية، المُتراكمة، في سجلات الدبلوماسية الأوروبية والرأي العام الغربي عموما.

وثمة مخاوف من أن تتكفل أجوبة "الفاسي الفهري " الغبية، بدق آخر مسمار في نعش مصالح المغرب، اتجاه مجموعة الإتحاد الأوروبي، لتكون من نتائجها على الأقل، تأخير استفادة المغرب من أوجه الدعم المادي والمعنوي، في ملفات اقتصادية وسياسية، هو في أمس الحاجة إليها.

أما الثاني (فؤاد علي الهمة) فلم يجد أدنى حرج، في التطويح من مدينة العيون، التي حل بها على "عجل" بتهديد اتجاه اسبانيا، ومن خلالها مجموعة الإتحاد الأوروبي مفاده: إذا ما تماديتم في الإضرار بمصالحنا في قضية الصحراء، والضغط علينا في قضية "أميناتو حيدر" فسوف نتقاعس في التعاون معكم، في قضايا المخدرات والهجرة السرية والإرهاب.. وهو ما معناه، كما لاحظ ساخرا، الصحافي أبو بكر الجامعي، أن إيران الرئيس أحمدي نجاد، تتوفر على السلاح النووي لتهديد الغرب، أما نحن (في مغرب محمد السادس وفؤاد الهمة - إضافة من كاتب هذه السطور-) فنتوفر على المخدرات والهجرة السرية والإرهاب لتهديد إسبانيا.

هكذا إذن "تتكالب" ذهنية استسهال أمور الدولة الدقيقة، والتعاطي معها بطريقة "لعب الدراري" بل بما هو أفدح: التبرهيش بأسوأ معانيه الزنقاوية.

نوجد اليوم، فيما يتعلق بأدق ملفات الشأن العام، في مآزق خطيرة سيكون لها ما بعدها، ففي قضية الصحراء مثلا، لم يتم إنجاز أي تقدم، منذ أن ارتخت يد الحسن الثاني عنها، عقب رحيله صيف سنة 1999، ومُخطىء مَن يعتقد أن فكرة مشروع الحُكم الذاتي في الصحراء، هي بنت عُشرية حُكم محمد السادس، بل تعود إلى آخر مرحلة من حكم الحسن الثاني، والدليل منحه دبلوماسي أمريكي رفيع هو "مارتان إينديك" الممثل الشخصي السابق للرئيس الأمريكي الأسبق "بيل كلينتون" الذي صرح في حوار مع مجلة "لوجورنال" (عدد 2 أكتوبر 2009): "لقد أقنعنا جيمس بيكر بفكرة الحكم الذاتي في الصحراء الغربية، وبالعودة إلى الحسن الثاني، يجب أن أوضح أنه كان خائفا من أن تتسبب فكرة الحكم الذاتي، في صراع سياسي داخلي، وقد حدث يوما (في غضون سنة 1998) حيث كنتُ بمعيته أن نادى على عبد الرحمان اليوسفي وابنيه وإدريس البصري، وقال لهم بحضوري: لقد قررتُ تغيير الاتجاه بصدد قضية الصحراء، باقتراح طريق ثالث هو الحكم الذاتي. لقد مات الحسن الثاني زمنا قليلا بعد ذلك".

إذن، فكرة مشروع الحكم الذاتي، كانت من عمل الحسن الثاني، وما تم بعد ذلك، كان نوعا من إدارتها، ومحاولة أجرأتها على أرض الواقع، ومن ذلك مثلا، اعتبار ما اصطُلح عليه ببوليساريو الداخل، عينة من الأشخاص "المقبولين" في المغرب، تمهيدا "لإقناعهم" بالعدول عن قناعاتهم باستقلال الصحراء، غير أن هؤلاء أبانوا عن ذكاء، وحس براغماتية ملحوظين، حيث استفادوا من "رشاوي" المخزن وظلوا على قناعاتهم، بل وحققوا خطوات مهمة جدا، في إفشال ترتيبات المخزن، وعلى رأسها خُطاطة مشروع الحكم الذاتي، حيث قبِل الوفد المغربي الجلوس إلى طاولة أشواط مُفاوضات "مانهاست" مع وفد للبوليساريو، دون شروط مُسبقة.

وحينما اكتشف المخزن الجديد "المقلب" طفق يُنكل ببوليساريو الداخل، تحت أنظار العالم، مُقدما الدليل تلو الآخر، على "قلة نية" المغرب، في تطبيق مشروع حكم ذاتي حقيقي. واليوم تشرئب قضية الناشطة الصحراوية "أميناتو حيدر" لتدق آخر مسمار في نعش مشروع الحكم الذاتي، والبداية مع تعليق الأمم المتحدة للمفاوضات غير الرسمية، بين المغرب والبوليساريو، إلى أجل غير مُسمى، وفي ذلك انتصار باهر للدبلوماسية الصحراوية والجزائرية.. انتصار للدبلوماسية الاحترافية، حُيال دبلوماسية "التبرهيش".

وزير الشؤون الخارجية "الفاسي الفهري" ومُدير المخابرات العسكرية "لادجيد" ياسين المنصوري، ذهبا إلى "نيويورك" ليقولا لأعتى مُحترفي النظر في النزاعات الإقليمية والدولية، كلاما يقتل من الضحك.. كلام من قبيل: "إن حالة أميناتو حيدر مُحاولة جديدة من الجزائر والبوليساريو لتحريف مسلسل المفوضات حول الصحراء المغربية" أو أيضا: "إننا نتهم الأطراف الأخرى بالعمل جاهدة، على اختلاق المشاكل من أجل تحويل اهتمام الرأي العام الدولي، عوض التركيز على ما هو أهم، وهو الالتزام بالمفاوضات" إلى غيرها من ل بلا بلا بلا..

يُمكن للمخزن أن يُجيش، كل الأحزاب، وملايين الدهماء، في المغرب، وراء أُنشودة "الوحدة الترابية" لكنه لن يُقنع أبدا مُنتظم الأمم المُتحدة، الذي أُحيلت عليه القضية منذ أواسط عقد سبعينيات القرن الماضي (وكان في ذلك واحدا من أفدح أخطاء الحسن الثاني بعد مؤتمر منظمة الوحدة الإفريقية بنيروبي).. والرأي العام الغربي، لأن هذا الأخير لديه مُواطنون كاملو المُواطنة، بحقوقها وواجباتها، يُغيرون بأصواتهم، مصير الحكم في بلدانهم، وبالتالي سياساتها الخارجية ( ألم يُنتخب باراك أوباما رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية، أقوى دولة في العالم، بسبب سياسة بوش الخارجية الكارثية؟) وليس رعايا يُجَيَّشُون كما القُطعان العمياء وراء القضايا الخاسرة.

معايير فض النزاعات الإقليمية، في المنتظمات الدولية، السياسية والقانونية والحقوقية، تقوم على القوانين، وحُسن الإدارة الدبلوماسية وذكائها، وليس التعبئة الغوبلزية (نسبة للجنرال غوبلز) وفي هذا المُعترك يخسر "المخزن الجديد" كل ريشه، حيث يمنح الدليل المدوي في كل مرة أنه يخبط خبط عشواء، في مُعترك دقيق يتطلب حس نظر، من عيار عيني زرقاء اليمامة.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (84)

1 - kamal*//*كمال الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 02:51
في الوقت الذي يعمل فيه المغاربة، على المستوى الشعبي كما على المستوى الرسمي، في اتجاه خدمة القضية الوطنية، حسب الظروف الدولية، و في جو من الضوضاء الذي تختلقه الجزائر و هي توظف جزءا ليس بالهين من عائداتها من البترول و الغاز لخلق العوائق للمغرب؛ في هذا الوقت، أقل ما يمكن لمغربي يتمتع بروح المواطنة فِعله، هو أن يعمل على تقوية الجبهة الداخلية و ليس محاولة زعزعة هذه الجبهة بزرع روح اليأس و، ببطولية "دونكيشوتية"،محاولة بث سموم التشكيك في كل شيء.
و إن كان البعض (ربما بدافع ذاتي قد تكون له أسس نفسية انفعالية أكثر منها فكرية أو مبدئية) يرغب في التميز بالمعارضة المجانية التي لا بديل تقدمه بل فقط تَنَهُّدات انفعالية و هدامة تُطلق لها العنان، فقضية الوحدة الوطنية و استقرار و أمن البلاد من المفروض أن تبقى بمنأى عن الأهداف الذاتية المتلبسة بثوب "النخبوية الثقافية" و المختبئة وراء شعارات حرية التعبير و حرية الكتابة الصحافية التي من المفروض أن تتميز أولا بالعقلانية و الموضوعية و وضوح الرؤيا إن كانت تبحث عن موقع حيوي و فعال.
2 - عبد الرحيم جوهاري الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 02:53
لم يسبق لي أن قرأت شيئا للسيد حيران، ولكنني اعرفه من خلال مشاكله مع القضاء. الا أن ما قرأته الآن يبعث على الغتيان، وهدا هو السبب. لن أناقش جوهر الموضوع، وانما هده الطريقة الفجة في احتقالرنا جميعا واعتبارنا بلداء يمن علينا صحفيو آخر الزمن بالمعلومات. فما معنى أن يصف شخص ملايين المغاربة بالقطيع؟ هل كل من لا يتفق معك خروف أقرن؟ ما هده الأستادية التي يتعامل بها معنا؟ والخطير أنك عندما تحاول أن تستخرج فكرة جديدة فعلا وجريئة لا تجد الا الخواء والكلام الفضفاض الدي لا يضيف أي شيء. بااله عليكم صحفيو الزمن الرديء، بعض من النواضع.
3 - مغربي حتى الموت الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 02:55
اذاكانت الوحدة الترابيةللمغرب تعد في نضرك(انشودة)اضافة الى امينتك حيدر(ناشطة)صحراوية رغم اخذها الملايين من الدولة المغربية واذا كنت تنتقذالدبلوماسية المغربيةعلى عدم ايجادها للملف.فنحن نعرف ان لك حسابات مع الدولة المغربيةوخاصة المخزن فلم تكن محايدا في ما كتبته .لقد برهنت على انك اكثرهم تبرهيش ونكران لوطنيتك فما عليك الا ان تبدا باضراب عن الطعام للفت الانتباه..لم تكلف نفسك باعطاء وجهة نضرك حتى تبرهن على انك شي حاجة واعرة.انت تعرف اكثر من القراء بان مشكل الصحراءمفتعل من طرف الجزائرالتي لم تاتي على ذكرها .المائة في المائةراك منها او كاريين حنكك
4 - عماد الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 02:57
ما موقفك من قضية الصحراء؟ سؤال وجيه لأن كتابتك أدخلت بعض اللبس عن وطنيتك الدبلوماسية المغربية جيد جيدا في ما يخص قضية الصحراء المغربية كن وطنيا و منطقيا
5 - Tinghir الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 02:59
Bravo Mr Haïrane. J'espère que vous allez continuer à nous fournir des articles aussi beaux que celui là.
Je crois qu'au Maroc, le lecteur a besoin qu'on lui :montre la différence entre les journalstes populistes comme Nini et sa clique et les vrais journalistes indépendants et talentueux
6 - balagh sa3id الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:01
ولدت في المغرب ودرست في مدارسه وحازت وظيفة في إداراته ونالت راتبها منتظما من أموال دافعي ضرائبه وأنجبت أبنائها في مستشفياته حتى أنها تظاهرت يوما أمام مؤسساته وأعتقلت لأيام معدودة فنالت عنها ملايين محترمة لم يفرح بها بعض ممن أغتصبوا أ وحجبوا عن الشمس لسنوات...
وفي الأخير تتنازل عن جنسيتها لتكون إنفصالية بالرغم من أنها لا تنتمي لمنطقة الصحراء وليست ضمن قوائم المينورسو...
لعمري إنه لنفاق وخروج عن المنطق، كيف لمن تنازل عن جنسيته بمحض إرادته ومع ذلك يدخل في إحتجاج تحت أضواء الإعلام الإسباني ، لو سلبت منها جنسيتها غصبا إذاك يحق لها الإحتجاج لكنها تنازلت بكل إرادتها عن أن تكون مغربية وفضلت الوهم فقد كان الأجدر بها أن تذهب صوب هذا الوهم لتعيش في خيامه كجرتومة تحت حذاء الجزائر...
7 - Ahmed .K الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:03
Et pourtant Hyrane, tu n'as pas raison et tu restera un journaleux sans talent. Les vrais journalistes savent analyser les faits et les placer dans leur contexte avec professionnalisme et défendre les causes de leur pays avec savoir,loin des calculs étroits et non sauter sur les occasions même quand il s'agit des affaires qui touchent les hauts intérêts du pays pour régler leur petit compte de boutique.
Bien que le retour de Haidar a déplu a l'ensemble des marocains, il faut reconnaitre que sur le plan de respect des droits de l'homme, c'est le Maroc qui est sorti vainqueur en se montrant grand seigneur. La preuve, vous l'avez tous vu on a pu quand même laisser ses proches venir l'accueillir en arborant de grandes banderoles(que les espagnols avaient pris le soin, au préalable, de leur écrire).Personnellement j'étais contre le retour de cette mauvaise comédienne, mais j'ai bien saisi les risques qu'aurait encouru le Maroc si cette grève de faim avait eut un aboutissement dramatique quand même bien était il dans son droit, tout le monde se serait retourné contre lui, d'autant plus que rien ne prédisposait cette guenon a céder tant elle était suffisamment dopée et encouragée par les associations espagnoles à la solde des petro dolars algériens. La moralité de cet episode, il ne faut plus tomber dans les pièges des ennemis de toujours. Il faut que le Maroc s'arme en quantité et en qualité et a n'importe quel prix .Il n'y a que la force qui peut tenir en laisse les enragés de cette junte militaire et au besoin, s'ils la cherchent,leur donner une ultime raclée qui nous permettra de récupérer nos territoires occupés...de l'EST, mais bien avant il faut s'armer et se préparer a toute éventualité.Les responsables algeriens sont MOUJRIMINE OU GHEDARA
8 - American king الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:05
بعد غياب طويل عن البلد قدر الله أن أذخل بعض الإدارة المغربية فوجدت مواطنين بدون هوية الكل يحتقرهم وأناس نائمون في الإدارة ومرضى خارج المصحات مع ظهور بنات 15 في سوق النخاسة وتفشي المخذرات وانعدام الأمن قلت في نفسي هل نحن فعلا مواطنين مغاربة كي نحمل هم شرذمة كل ما يهمها الكرسي وتكديس الأموال لو إستطعت لجعلت عائلة تستقل من همجيتم وتركهم يسرحون كيف ما أرادوا والله العظيم ليست هناك أحقر جنيسية مثل الجينسية المغربية في نظر المخزن والذي قال في حقي المغاربة بخوش وذبان هو ما يقوله أقربائه أرجوا أن تكون القضية الأولى عند المغاربة هو العيش الكريم وبكرامة.
9 - ألضمير==== ألغائب الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:07
لن أطيل فى سرد الآحداث وما أكثرها ,,, كثيرة و كبيرة فى حجمها , لن تنتهى ما دام هناك عملاء فاشلين سياسيا و أخلاقيا, هدفهم إستمرارية ألمهزلة التاريخية ,, أما ألكعكة أليومية ألتى نسمعها, ما هى ألا أسطونة مشروخة, سخروها لتكون خطوط حمراء بالية, و إيهامنا أن دبلوماسيتنا لها وزنها على الساحة العالمية, لكن الحقيقة غير ذلك , لعبة هولامية , وأكذوبة مفضوحة , ينفخ فيها من قبل من يدعون ساساتنا , وما أكثرهم.!! تسلقواألحوائط بحبال, لآجل إذلالناو تحقيرنا, كأن المغرب ملكا لهم.. عليهم أن يفهموا: الديمقراطية ألحقيقية, هى إشراك ألناس بدون تمييز فى إتخاد القرارات ألمصيرية, و بدون تزوير ... ألجرار أو التراكتور, إجتاح المغرب فى رمشة عين!!! من أين له هذا??? الحمد لله, عن ساساتنا, يغيرون أحزابهم كما يغيرون عشيقاتهم,, و ألفضل فى هذا, يرجع لممطبخ دخليتنا ذو ألخبرة ألواسعة فى مجال ألتزوير!! أما خارجيتنا فلها الله يا نائمين ,,,أطال ألله ,, نومك ,, يا من هو نائم طوال ألآيام !?!?!? 
10 - عماري عبد الخالق الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:09
بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة والسلام على أشرف المرسلين محمد صل الله عليه وسلم
فعلا وافق الإسم المسمى حيران لا تزال حيران و قد وصلت حيرتك انك لم تعد تدرك ما يسطره قلمك من افكار مسمومة تخلوا من كل مسؤو لية مهنية و روح وطني شعبية و اصبحت مثلا للصحافي الذي اختلطتعليه الأمور بين المهنية الصحفية و الموقف السياسوي و الالإنتماء للوطن بل اكثر من ذلك اصبت بعمى المخزن حتى أنك لم تعد تفرق بين عدائك للمخزن غير المفهومإلا إن كنت من الذين تعرضوا لقمعه الوحشي المتمثل في القرعة التي لا يزال المها يؤلبك على المخزن و اعوانه ، وبين الدفاع عن الوطن الذي هو المغرب و اكرر المغرب لأني اشك في ولائك له يا حيران
اخي حيران إن قمع المخزن لأمثالك مبرر و اقتنع ان مثلك يجب ان يقمع طبقا لما تنص عليه القوانينالتي تجرم الخيانة و حتى إن تعرضت للقمع مرة أخرى فلن تجد لك نصيرا لأن المغاربة الذين وصفتهم بالقطعان " وليس رعايا يُجَيَّشُون كالقُطعان العمياء وراء القضايا الخاسرة.
هم أسود سينهشون امثالك و اسيادك من الإنفصاليين الذي يلعبون لعبة خاسرة وانت بيدقهم .
الا تعلم ان مقالاتك لا يرد بالدعم و التحريض إلا هم اما المغاربة الوطنيون الذين يعتبرون مصالح الوطن فوق كل إعتبار فتستفزهم مقالاتك و يصنفونك ضمن الفئة الباغية التي تستحق كل القمع الذي عرفته و لم تعرفه.
حيران يا حيران عد إلى رشدك و اعلم ان مقالاتك تنشرها المواقع الإنفصالية و تعتبرها مساندة لأطروحاتهم و هذا فعل مشين لا أجد له تفسيرا. و اعلم ان موقفك من المخزن شئء و موقفكمن القضية الوطنية شئ آخر فلا تخلط بين الامرين فكلنا لنا مواقف من المخزن و لكن لنا موقف واحدمن القضية الأولى و هي الدعم والدفاع ولما لا التجنيد من أجد الحفاظ على هذا الوطن الغالي الذي به نفتخر رغم القمع و الطبقية و الإستغلال فشتان بين الخيانة و الوطنية
11 - badrito الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:11
La diplomatie de nos jours, c’est de faire et dire les plus vilaines choses de la manière la plus élégante.
Les diplomates de nos jours ne sont utiles que par beau temps, dès qu’il pleut ils se noient dans chaque goutte
12 - صحراوي مغربي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:13
مقال انهزامي و غير واقعي وبعيد كل البعد عن الحقيقة و لا يقدم حلولا بل ينتقد نقدا هداما - كنت أرجو ان يقدم تصورات -و(فيه غير الفهامات الخاوية)كن متأكدا ان الصحراء لا يمكن فصلها عن المغرب حتى لو اجتمعت الجزائر و 100 جزائر أخرى خاصة و ان المشكلة ليست مع الشعب الجزائري بل مع النظام الجزائري فقط كما ان هناك أحرارا في الجزائر يصدحون بالحقيقة كعباسي مدني و علي بالحاج .......وغيرهم كثير .اما ان كنت أنت غير مستعد للتضحية في سبيل القضية فهناك الملايين مستعون للموت في سبيلها .و أطلب ان تكون الدبلوماسية المغربية جريئة أكثر في التعاطي مع الجزائر و ستجد الشعب الى جانبها لأنها باختصار قضية حق تاريخي ومشروعية شعبية وعادلة .اما الجزائر فكن متيقينا ان الشعب الجزائري سيتنكر لحكومته في أول منعرج وأول ما يمكن القيام به هو مطالبة الجزائر بنزع سلاح البوليزاريو و السماح لمن أراد بالعودة و نزع صفة لاجئين عنهم -لان اللاجئ في القانون الدولي هو من سيتعرض للموت او التعذيب او أشياء من هذا القبيل اذا عاد لوطنه او ان هناك نزاعا مسلحا في المنطقة التي هرب منها -
13 - Amir الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:15
كنت دائما استحسن ما تكتب السيد حيران،بل في كثير من الأحيان اوافقك وجهة النظر،ولكن موضوعك هذا التبس علي فيه الأمر ،كلنا او اغلبنا لا يكن الود للمخزن ولهؤلاء البراهيش كما قلت،ولكن لدي سؤال لك حيران:ما موقفك من قضية الصحراء؟
انتظر منك جوابا ولو بطريقة غير مباشرة.
14 - محمد بيروك الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:17
كتبت فأبدعت
وقلت فأفحمت
فلا قول أزيده على ما قلت
تحياتي
15 - قريبة امنتو حيدار الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:19
إلى صاحب المداخلة بلاغ سعيد، اقول لك أنه قبل أن تتكلم عن قبيلة امنتو حيدار ان تغسل فمك بالسمن والعسل قبل أن تتتفوه بسخافاتك وتفاهاتك فقبيلة الذبان والبخوش هي الني تنمي انت إليها وأمثلك من المستوى الساقط، فإذا كان لك رأي (ولا أظن ذلك) فعبر عنه بطريقة محترمة ومأدبة وليس بنعت أسيادك (قبيلة امنتو حيدار) بتلك العبارات التي تنم عن مستواك الأخلاقي الساقط ووسطك المنحط الذي تربيت فيه ولم يعلمك سوى الإنحطاط وعدم الإحترام,
مقال رائع، مقال فيه من المصداقية والواقعية والمنطق ما يبين مدى إطلاع هذا الصحفي المجد للواقع السياسي المغربي
تحية لك أخ حيران
16 - غير قارئ الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:21
بالفعل تحليلك ثاقب ورأيك سديد. الطامة الكبرى التي ابتلي بها المغاربة هي احتكار الدبلوماسية من قبل من ليسوا أهلا لها. كانت هناك فرص ومجالات لاسترضاء شباب الصحراء قبل أن يتحولوا إلى ميليشيات يستقوون بالغريب عن أبناء جلدتهم. ألم يكن الجناح العسكري لللاتحاد الوطني للقوات الشعبية يوما ما يستعين بالتدريب والخبرة من الجزائر وسوريا وغيرهما؟ ألم يمر المغرب من صفحات تجزيئية في تاريخه؟ المطلوب هو حسن إدارة الصراع والاستعانة بالعقلاء والحكماء والخبراء وما أكثرهم في المغرب.
17 - مغربي بالتاكيد الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:23
اجبتك يل لبل در المغربي ولكن الهسبريس لم تنشر؟؟؟
cela regarde le concernee
على كل حال منطق من اشرت اليهم ولاادكرهم ثانية مادام الكل في الهوى سواء
18 - le Canadien الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:25
كفانا ثغاءا يا اكباش لينين
عندي مجموعة ملاحظات يا ايها الحاءر:حقدك وكراهيتك للمسؤولين رماك في احضان اعداء الوطن.--تشبعك بادوات الفكر الماركسي الليليني لن يحجبه انتقادك للمخزن والدهماء او ليست نظرية تقرير المصيرنابعة ومستوحاة من قوانين المادية الجدلية--ادا كانت الدبلماسية المغربية فاشلة فما تقوله يزيد من فشلها وهدا يدل على انك في دواخلك ونفسك الستالينية تتمنى لها الموت والحياة لاعداء الوطن اقول الوطن وليس المخزن--كلامك يشفي غليل المرتزقة وعرابوهم الجزائريون انه قمة الانبطاح امام الاعداء رغم تغليفه بديكور البطولة--onu et ueاللدان تختفي وتحتمي بهما وامامك الاعداء بربكم مادا فعلوا لغزة كفر قاسم دير ياسين شاتيلا --فانت مجرد عاو يغرف من ايديلوجية اندثرت قبل ان تولد.ودعني اردد مع الراحل م درويش وهل كل كائن يسمى مواطن.
وكل عام وانت حائر يا حيران
19 - محمد الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:27
الكثير من الأفكار التي عبر عنها الكاتب تخالج الكثير من المغاربة لكنهم لا يستطيعون التعبير عنها
20 - balagh sa3id الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:29
من حمل السلاح ضد المستعمر الفرنسخاوي هل آل فهري أو آل بنجلون أو ...إنهم كما أقول دوما وأبدا(سراق الزيت) زيت الوطن المال العام . بل من حمل السلاح هم ( الذبان والبخوش )
وهم من ذهب في المسيرة الخضراء وهم من بنى المغرب بسواعده ،
و( الذبان والبخوش) هم أيضا من سيدافع عن الصحراء إلى آخر رمق وحتى المدعوة ( أميناتو) كانت حتى وقت قريب تنتمي إلى قبيلة (الذبان والبخوش) لكنها اليوم صارت في عداد (الديدان) تحت حذاء الجزائر .
فلا تنظروا شيئا من سراق الزيت فهو مشغول بتزييت أبنائه (الطفيليات) وعلى معشر الذبان والبخوش أن يفتخر بما قدمه آباؤه المقاومين والبناة ومحرري الصحراء وأخيرا جاء دور الأبناء لتفنيد أطروحة الإنفصاليين (الديدان) والذهاب في مسيرة مليونية ( تجنجيكة كبيرة ) صوب الصحراء يصم أزيزها العالم .
21 - abu الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:31
Bien vu Mostafa
tres bonne analyse touche des erreurs de la diplomacy marocaine la note pour les responsable qui ont fabrique ce probleme est f fail
CAD zero
ceci na rien a voir a etre marocain ou non
Merci mostafa
22 - rachid الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:33
بعض الملاحطات على هذا المقال
أولا مقالكم يندرج في نضالكم و من تصفية حساباتكم مع النظام في المغرب ولكن للأسف تضعون أنفسكم فوق الجميع معتبرين الحكومة براهش والشعب المغربي قطعان غنم وانتم الوحيدين المنورين في هذا البلدو لم تفهموا بعدخمسين سنة من الاستقلال لماذا "كيسارين أوتقدميين" بقيتم أقلية مهمشة داخل المجتمع المغربي.
ثانيا فهمنا تحليلكم في ما يخص الدبلوماسية المغربيةولكن لم نفهم تحليلكم للقضية الوطنيةبغض النظر على الموقف الرسمي للدولة المغربيةأو على الأقل كصحافي تنويرنا بمقف الشعب المغربي والأحزاب اليسارية مثلا .
ثالثا أتسائل كيف لمتقف متنور مثلكم أن يظن أن السياسات الغربية تحكمها المواقف من الدمقراطية وحقوق الانسان والى غيره في وقت جل المغاربة فهموا بعد غزو العراق أنه حق أريد به باطل.
رابعامقالكم يوحي بأن كل من دافع عن مغربية الصحراء فهو ينتمي الى قطيع الغنم وهذا فيه اهانة الى كل المغاربة الدين يعتبرونها قضية وطنية وخصوصا الصحراويين الوحدويين والمناضلين اليساريين الدين قضوا سنوات في السجون وأعضاء جيش التحرير الدين قضوا حتفهم في معركة ECOUVION دفاعا عن الصحراء المغربية.
وأخيرا أظن أن عندكم خلط بين الدفاع عن حقوق الانسان والدمقراطية وهو حق مشروع والموقف من القضية الوطنيةو لا أظن أن انسان عاقل يمكن أن يعتبر جنرالات الجزائر من المدافعين عن هذه الحقوق أو يعتبر حركة مثل البوليزاريو حركة تحررية لم تدن ولا مرة واحدة النظام العسكري الجزائري.
23 - أبو ذر المغربي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:35

إذا كنت بالفعل "مغربي بالتاكيد"، أرجوك أقل شيء تفعله : عدم ذكر مدونة أبناء الحراطين. لأنه "كما تدين تدان" فقد سال لعابهم بمقال الحيران و هم لا ينشرون تعاليقنا = إذن لا نذكر لهم إسما إلا.. (البقية تعرفونها)
و لك الشكر على وطنيتك غير الممخنزة
أبو ذر المغربي
24 - balagh sa3id الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:37
الصحفيون الإسبان لاينقسمون حول الإنفصاليين بل يظهرون كثيرا من الحزم إتجاه دعاته ويضعونهم في قفص الإتهام ، إلا نحن والحمد لله الذي لايحمد على مكروه سواه ،فلدينا صحفيون لديهم مشاكل مع القضاء فيركبون رؤوسهم الفارغة ويجلدون الوطن ويضعون أي إنفصالي في خانة(التحرري) ظنا منهم أن الضربة ستوجه إلى القضاء لكنها تذهب مباشرة نحو وطنهم .
أين تلك الجرائد التي ذأبت على تخصيص نصف محتواها للشواذ لماذا لاتخصص صفحة واحدة للرد على دعاة تمزيق الوطن .
أين هي تلك المجلات الصقيلة التي تدافع عن (التبويقة) والفساد بإستماتة أليس الوطن الآن في حاجة لهاته الأوراق الفاخرة .
أين من خرجوا عن بكرة أبيهم ليدافعوا عن سحاقيات أرادوا إفطار رمضان .
عذر هاؤلاء أصبح مكشوفا فهم يضعون أولويات من يمولهم قبل كل شيء حتى وطنهم لأن حاضنهم فرض عليهم أجندته وإن غيروها (ولن يفعلوا) فسيغلق الصنبور وتقفل الصحيفة .
عذر آخر لهاؤلاء هو أن معظمهم ترعرع خارج الوطن ودرس في مدارس البعثات الأجنبية ولم يلعب فوق روابي وسهول الوطن ولم يجري في صحاريه ولم يتسلق جباله وغاباته ولم يمزق سرواله بالركض في أزقته ولم يجلس في حجراته الدراسية الباردة ولا ذهب إلى الجامعة ب(مشاية)أمه ولا...
فكيف سيشعر بوطنه وهو رضع من تدي الأجانب ولم يعرف دينه إلا بعد أن وصل سن الرشد .
الأعذار تنطبق على بعض المسؤلين أيضا ك ( الصنم الضاحك ) الطيب الفهري...
25 - lahoucine الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:39
السلام على متصفحي هذا الموقع الذي اتمنى صادقا ان يكون منبرا صحافيا وطنيا يخدم مصلحة الوطن والشعب .لكن في واقع الامر اجد نفسي تائها وسط لااخلاقية هذا الكاتب الذي يقدم كل هذه المقالات المغرضة التي لا تخدم الوطن ولا تخدم الشعب كيف؟
نعت السلطة الحاكمة بالبراهيش استعمال الالفاظ المقيتة في تحرير نص صحافي اكبر دليل عن التخلف والانتقام والترفع ,عليك يحيران ان تستعمل ملكتك الفكرية في تشخيص الحالة الراهنة وتحليلها تحليلا واقعيا وتقديم اقتراحات حلول بطريقة احترافية ونبيلةوابتعد عن هذا الاسلوب الرديء كن خلاقا مبدعا بليغافي كتاباتك اما البراهيش والقطعان ..........لكن في الاخير اريد واريد ان تحاكم من جديد على هذه السخافات انت لست مواطنا حقا تستغل قلمك لاذكاء التمرد والفتنة اتمنى صادقا ان تحاكم .. حرية التعبير ليس لها كل هذا الحيز الذي تستغله انت في كتاباتك . 
26 - حميدة بشار الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:41
تحليل حيران صائب جدا وقد تأكدت من مقاله السابق ومن مقاله الحالي اليوم مع عودة أميناتو حيدر ..
27 - Tinghir الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:43
Cher Ahmed permets moi tout d'abord de te dire ce qui suit. Les vrais MOJRIMINE et GHEDDARA sont ceux qui ont emnti et ceux qui continuent à mentir pour ce pays.
Les vrais MOJRIMINE sont ceux qui laissent des gens incompétents gérer ce pays alors que tout ce qu'ils peuvent faire c'est autre chose. Je ne te le dis pas car tu le connais je crois. Les vrais menteurs parmi les journalistes sont ceux qui essayent de faire croire au peuple que ceux qui décident pour ce pays sont tous animés d'une bonne volonté. Seulement, ils commettent des erreurs et on n'a besoin que de les conseillers. Cher Ahmed, que tu le veuille ou non, la diplomatie algérienne n'est pas comparable à la Diplomatie à la con de chez nous. Et çà mon cher il faut avoir le courage de le dire pour l'intérêt de ce même pays que nous aimons tous. Lorsqu'on dit que tous les dossiers de politique étrangère ont connu un échec c'est vrai. Rupture gratuite des relations avec l'Iran et le Venezuella, Accueil de la criminelle de guerre Israelienne, etc.
Je crois que le grand malheur pour ce pays est qu'on continue à vivre dans l'hypocrisie et dans le chauvinisme aveugle.
28 - محسين جديدي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:45
بكل حياذ لدي تعليق بسيط،فبالنظر إلى الأسلوب الذي ردت به قريبة امنتو حيدار ينكشف لنا مستواها الحقيقي ،لقد أساءت لقريبتها كثيرا!! هذا إذا افترضنا جدلا أن مستواها يختلف عن أميناتو .
29 - محمد المتوكل على الله الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:47
على الرغم من موقفي الرافض للطريقة التي يدار بها ملف وحدتنا الترابية وكذالك جل ملفات بلدنا الحبيب منذ زمان فإنه لا يسعني إلا أن أتعجب من الطريقة التي أصبح مصطفى حيران يتناول بها هذا الموضوع :فمن لا يعرفه منذ أن كان يكتب في جريدة العلم جريدة حزب الإستقلال بمعنى آخر جريدة آل الفاسي الذين يحاربهم اليوم ويسفه أحلامهم أقول من لا يعرفه أو يعرف على الأقل أنه مغربي قد لا يشك من خلال مقاليه الأخيرين أنه من عصابة المرتزقة الذين يخدمون مصالح جنرالات الطغيان والفساد بالجزائر ولذاك أشكر كل من رد على حيران ولقنه درسا بليغا في الفرق بين النضال من أجل حقوق الإنسان التي لا يتناطح فيها عنزان وبين الخيانة والعمالة لأعداء الوطن وأخص بالذكر الأخوين عبدو المغربي (رقم27) ومغربي محب لوطنه(رقم31).....
ومن جهة أخرى أريد أن أسأل الأخ أبا ذر المغربي : ماذا يعني بقوله (أبناء الحراطين) ؟؟؟!!!
فمع أننا جميعا ضد عصابة الإنفصاليين لكن ليس من اللائق أن نجعل الخلاف بيننا وبينهم صراعا عرقيا يحتقر فيه بعضنا بعضا انطلاقا من أصوله العرقية أو الجهوية أو غير ذالك وإلا فإننا نقدم لهم مبررات أخرى ليتشبثوا بمواقفهم الإنفصالية ، فليس هناك إنسان حر يقبل أن تدعوه إلى الوحدة أو الدخول تحت سيادة البلد وأنت تعتبره في حالة قبوله لطلبك مواطنا من الدرجة العاشرة ومع أنني لا أفهم بالضبط ما تعنيه بكلمة الحراطين فإني أذكرك أن من بين مواطنيك المسالمين الذين لا يبغون بوطنهم بديلا من يؤذيه استعمال هذا اللفظ لوصف صنف من المواطنين إذ هو وصف قدحي استعمل في فترة من الفترات للتنقيص من قدرهم واحتقارهم ...لهذا أرجو أن تتفادى استعمال هذا اللفظ مستقبلا أو على الأقل أن تتفهم وجهة نظري. وتحية .
وانشر أخي يحفظك الله 16/12/2009
30 - محمد الغافل الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:49
عفوا أخي، مجرد تصحيح. عندما تقول 360 درجة فذلك يعني 0 درجة، أي أنه ليس هناك تغيير، بحيث إذا انطلقنا من 0 درجة و أتممنا الدورة كاملة 360 درجة، فعندئذ نكون قد وصلنا إلى نقطة الإنطلاق ألا و هي 0 درجة . أعتقد أنك كنت تقصد التحول من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار، أو من فوق إلى أسفل، و هنا نعبر ب180 درجة، لأنها نصف الدائرة. و معذرة أخي.
31 - الحجاج الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:51
إلى جل الذين اتهموا الكاتب بالزندقة الوطنية أقول، هل معارضة أشخاص مثل الفاسي الفهري، وصديق الملك "فؤاد علي الهمة" وياسين المنصوري، هذا الثلاثي الذي جعل تصرفهم المثلث المغربي بدون اركان، هل من عارض تصرفاتهم الرعناء يوصف بالزندقة الوطنية؟ اذا كان جوابك هم نعم على هذا السؤال فاعلم انك غبي أو انك متواطئ ضد وطنك و تعيش عل ضهرهم ببلاش، هل المغرب فقد الرجال للدفاع عنه، ام ان الرجال موجودون بفكر آخر.
لقد وعيت جيدا دون ان أتعرض لعملية الغسل التي كان بطلها مصطفى العلوي في أخباره عذبه الله ، ان حركة البوليزاريو ولدت بعد تمخض عسير في محاولة على ابقاء العدالة والديمقراطية في زمن كثر فيه الجلادون زمن الحسن 2 الذي اسُتحِوذ فيه الاعيان على الكثير وبقي القليل لمعظم البقية الباقية، وسؤالي ، هل كانت حركة البوليزاريو ستتكون ضد وطنها إن أحست آنذاك بوجود عدالة اجتماعية، وان حظوظهم كأفراد من الشعب متساوية؟، لا أظن ذلك ، اذا ففقدان العدالة الاجتماعية هو الذي جعل هؤلاء وأولئك يحملون السلاح ضد وطنهم، كما يحاول ان يفعله اليوم بعض البرابرة الذين بدلوا اسمهم الى الامازيغ وذلك لإحساسهم بالظلم المتفشي، الذي جعل بعض العائلات المعروفة تسيطر على كل شيئ ، بل وتسيطر الى جانب ذلك على الرقاب، وعلى الاحكام المطبوخة في محاكم آخر الزمن .
لكنني رغم كل هذا لا انكر ان الرجل الحسن2 كان على الاقل قادرا أن يلوح بسياطه وبسيفه حتى لمصاصى دماء الشعب الذين تراجعوا خوفا و آثروا النهب في الخفاء وفي الليل كالخفافيش، على عكس مانراه اليوم ، اصبحوا ينهبون في وضح النهار، ارتفعت رؤوسهم وأينعت لكن لا احد يستطيع قطافها، ولاول مرة اسمع أن المقربين ينهبون اراضي الدولة نهارا جهارا و برخص التراب، بل وامتدت ايديهم لنهب اراضي الوقف التي عجز المستعمر عن فك رموزها، نهبت ارض حديقة الحيوان بتمارة ، نهبت اراضي المدارس بعد ان أخلوها من تلامذتها ، اغتنى معظم موظفي القطاعات الحساسة بدون وجه حق، اغتنى اباطرة المخدرات، ولا احد يسألك من اين لك هذا؟ ولا من اين لك ذاك؟، اصبحت المناصب تتوارث على بكرة أبيها، تجد عدة وزراء من عائلة فاسية واحدة وكأن النساء البربريات والعروبيات والصحراويات والجبليات عجزت كلهن ان تلذن شبابا في مستوى المسؤولية، ولاجل ذلك اصبح ابناؤهم يعيشون في الشتات، أو يحسدون الطيور على هجرتها الى الشمال بدون فيزا ولا باسبور، يفضلون بطن الحوت على بطون الحرام التي لا تشبع من النهب.
لاجل هذا كله تجد وطنية المغاربة اصبحت في الحضيض كالضحك على الذقون، وانت تقابل حفنة من مغاربة الداخل او المهجر، تجدهم خاليي الوفاض من الحب للوطن، تحاول ان تحتهم عن ذلك ، فينظرون اليك نظرة الريبة، ويظنون بك الظنون فيفهمون انك مخبر تسجل حركاتهم وسكناتهم، إذا هل هذه هي دولة القانون؟، طز أو طزين !!!
أقول للمسؤولين عن هذا الوطن، لا خيار لكم غير زرع الديموقراطية في هذا البلد ، فلا عيب ان تكون فقيرا في وطن حر، ولكن العيب كل العيب ان ترى حفنة من اللصوص المتواطئين ينهبون خيرات الوطن ثم تقف صامتا.
32 - فيصل الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:53
لقد تجردت من وطنيتك
انت و امثالك اخطر على المغرب من اميناتو حيدر , كتاب كثر يكتبون و يعارضون من امثال رشيد نيني الذي لا اقرا له كثيرا لكن اقول هو معارض اشد منك لكنه مفيد و يلزم حدود معينة لا يتجرد من وطنيته لا يضرب وطنه و لا يصل درجة اللؤم و الحقد
اما انت فخطير لانك اصبحت حاقدا اكثر منك ناقدا
ربما تريد تصفية حسابات مع المخزن ,,, ربما لانك ظلمت من وطنك ....ربما
و هذه ظاهرة خطيرة سببها يكون انتشار الظلم و عدم العدل
نتمنى من عقلاء الامة الانتباه الى هذه الظاهرة قبل تفشيها باقامة العدل
اما اذا كانت هذه طريقتك في الكتابة فاعتقد ان تصرف الدولة معك كان جيدا باغلاق صحيفتك
33 - فيصل الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:55
في الحقيقة نحن بحاجة الى رجال سلام, السلام هو حل القضية , اعيب على الصحراويين غياب هذا المعنى عنهم و هم لا يعرفون انهم ذاهبون الى ما لا يحمد عقباه , و ارى في موقف بلدي المغرب موقفا حكيما باعلان الحكم الذاتي لان السلام خيار الشجعان و المغرب تنازل من اجل السلام , و اعيب على الجزائر تعنتها اتجاه المغرب , عقلية قديمة , لماذا لا تفتح الحدود اليس فتح الحدود موضوع شعوب ,؟؟
اي فكر هذا ؟؟ اين فكر السلام و المحبة و الاخوة بين الشعوب ؟؟ بوتفليقة قال يوما عن فتح الحدود هل نفتح الحدود ليدخل مواطنينا و يعطوا اموالهم للمغرب ,,,,,,,,؟؟؟؟ بالله عليكم هل هذا فكر ؟؟ هل هذا منطق ,,,؟؟؟
على العموم لا شان لي بما يقول بوتفليقة ,,,فمن حفر حفرة لاخيه وقع فيها ,,, لكن يهمني بلدي ,, احيي محمد السادس الذي في خطاباته نبرة السلام ,,,هذا ما نريد ....و اعيب على الصحراويين الذين هم اخواني ابتعادهم عن هذا المفهوم.
ليكن هدفنا السلام جميعا
الانسان اهم من الرمال و الحجر و الشجر . اعطينا كتلة رمل جافة اكثر من اهميتها و نضيع عيش شعوب باكملها , ترقى الى التطور و النهضة و العدل و العيش الكريم , و تاتي دول اخرى تتغذي من هذا الصراع و تفرض هيمنتها على الجميع , هذه مخلفات استعمارية خلفتها الدول لكي تبقي هيمنتها , ووحققت مرادها الى حد الان
34 - bernere الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:57
Pour Moslim
أسئلتك كثييرة وجوابها في طياتها يعرفه الخاص و العام , لكننا طرفا فى معادلة المؤامرة , فأبوك و أبي وأمك وأمي والجار والجارة واصحاب الأقلام جميعنا مسؤولين وأعطيك مثلا:في اوروبا ادا حدث و آرتفع ثمن الحليب أو الدجاج أو اي مادة استهلاكية بدون موجب حق فإن الناس يتحدون في سرعة البرق و يقاطعون المنتوج حثى يعود الحال لحاله ,اما نحن فيفرض علينا المنتوج الناقص لان صاحبه هو صاحب المعادلة .
ادا امتنعت انت و انا وهو وهي على الخنوع وقبول الهوان والذل فإننا حثما سنتقدم.
انشر يا ناشر
35 - بوشويكة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 03:59
نعم نحن ننظر بنظارات العلوي ونظارات الرحماني ونظارات السوسي ونظارات الريفي لأنها تقينا إشعاعات الحاقدين على هذه البلاد الدين يستقوون بالخارج وينظرون بنظاراتهم.
خدوا أمينتكم وارحلوا عنا نحن هنالا نحتاج لدفاعكم عن حقوقنا.
36 - محمد مختار الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:01
. في الحقيقة لن اكون عاطفيا واحتفل كثيرا بما يكتبه الاخ حيران في هذا الفضاء الافتراضي... لسبب بسيط جدا هو انني كنت اقرا له في المشعل ولم تكن له نفس الجراة والشهامة التي ابان عنها وراء جهاز الكومبيوتر...اتمنى ان تكون لك نفس الشجاعة وتنشر ما تكتبه هتا بالاكشاك المغربية.
37 - مغربي محب لوطنه الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:03
يبدو من كتاباتك العقيمة ياحيران أنك قد فقدت البوصلة، ولم تعد تميز بين المواطنة والخيانة، بين الدفاع عن الوطن والتآمر مع الأعداء على هذا الوطن. أظن ياحيران بأنك بحاجة إلى مؤانسة ولي نعمتك إدريس شحتان في مقر إقامته الجديد عسى أن تخفف عنه آلام الوحدة وفراق ابنته وزوجته، وربما يستقيم أمرك وتعود إلى رشدك وتسمي الأمور بمسمياتها الحقيقية. فالمدعوة أمينتو حيدر ليست مناضلة حقوقية كما تدعي أنت، بل هي خائنة بلغت بها الوقاحة مبلغا جعلها تجهر بخيانتها وتقوم بأعمال عدائية ضد وطنها المغرب، مستغلة في ذلك الوثائق الرسمية المغربية لخدمة أجندات دول تكن العداء السافر للمغرب ولوحدته الترابية. إنك ياحيران، بمساندتك لهذه العقرب السوداء، قد وضعت نفسك في خانة الطابور الخامس رفقة بعض زملائك، أشباه الصحافيين، من أمثال بوبكر الجامعي، علي لمرابط، بنشمسي. يبدو أنكم محظوظون باستفادتكم من مناخ الحريات الذي جاد به العهد الجديد عليكم، لدرجة جعلتك تكشر عن أنيابك، وتنعت المسؤولين المغاربة بالأغبياء والبراهيش، وتصف فئات الشعب المغربي، المتشبتة بوطنيتها، بالدهماء والقطيع. أين كانت هذه الأنياب ياحيران زمن المرحوم الحسن الثاني؟ بل أين كانت هذه الوقاحة وخيانة الوطن اللتان تجاهر بهما اليوم ؟ لقد انكشف أمرك وأمر زملائك الذين ارتموا في أحضان أعداء المغرب، لقد ركبنم موجة حرية الصحافة في المغرب لخدمة أجندات أجنبية، فغدوتم تستعملون جرائكم ومجلاتكم للنيل من الثوابت الوطنية التي تتمثل في الدين الإسلامي والملكية والوحدة الترابية. لذلك يتكامل دورك ياحيران، ودور زملائك المعدودين على رؤوس الأصابع، مع الدور الذي تقوم به حاليا المدعوة أميناتو حيدر، التي ركبت موجة حقوق الإنسان للنيل من الوحدة الترابية للمغرب. كلكم انسقتم مثل القطعان وراء الحقوق، وأعرضتم عن الواجبات ومن ضمنها الامتثال للقانون. تحدثت عن انشغال الاتحاد الأوربي بمحنة الصحافة المستقلة بالمغرب وبقضية المدعوة أميناتو حيدر، فالمغرب في القضيتين معا طبق القانون ولم يخرق حرية الصحافة وحقوق الإنسان، كما ادعيت، بل أعتبر أن الدولة المغربية كانت متسامحة إلى أبعد الحدود مع أمثالك من أشباه الصحافيين الذين زجوا بمهنة الصحافة في مستنقع الخيانة والعمالة للأجنبي، كما كانت متسامحة أيضا مع انفصاليي الداخل الذين أهانوا العلم الوطني ورفعوا أعلام المرتزقة وتنكروا لجنسيتهم المغربية وتحولوا إلى دمى تحركهم جهات خارجية معادية للمغرب. فلا يجب التساهل مع الذين سولت لهم أنفسهم المس بالثوابت الوطنية المغربية ولو كان مدعوما من طرف اتحادك الأوربي أو أممك المتحدة. فأين كانت هذه المؤسسات عندما كانت إسرائيل منشغلة يذبح أطفال غزة وشيهم أمام عدسات كاميرات صحافيي العالم. من الأحق بالدعم والتعاطف سكان غزة وأطفالهم الذين استرخصوا أنفسهم في سبيل الدفاع عن الوطن الفلسطيني وعن كرامتهم وعزتهم، أم المدعوة أمينتو حيدر التي خانت وطنها وارتمت في أحضان الأعداء الذين استخدموا البترول لاستمالة هذا الغرب المنافق الذي لا يدافع عن القيم إلا إذا كانت تتماشى مع مصالحه. إن الصحراء المغربية ياحيران هي قضية 35 مليون مغربي، مؤمنين بعدالة قضيتهم، ومستعدين للدفاع عنها مهما كلفهم ذلك من ثمن. لأن قضية الصحراء المغربية ليست قضية حدود بل هي قضية وجود.
38 - ا لمختار الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:05
اولا اريد ان اشكرك على المقال ,رغم بعض التحفظات لدي لكن كقارئ ومواطن لديه امتدادات صحراوية امازيغيةومشرقية لدي بعض التساؤلات التي ارجو ان اجد لها جوابا.
اولا ما موقف صاحب المقال-بغض النظر عن موقفه من الدولة- من الصحراء هل هو مع الحكم الداتي ام مع العودة التامة بين احضان الوطن ام مع استقلالها عن المغرب الشمالي ام مع الاستفتاء لتقرير المصير وادا كان الاستفتاء فمن له الحق هل المغاربة ككل اوالصحراويون فقط ومن هم الصحراويون هل سكان الصحراء ام هم من يزكيهم شيوخ القباءل ام هولاءالدين تزكيهم اسبانياام الجزائر او لوائح المينورسو الناقصة..?!!
تانيا هل لازالت امينتو --ناشطةحقوقية-- كما سماها المقال ام انها تجاوزت دلك النشاط الدي مارسته في ظل السيادة الوطنيةالى المجاهرة بالانفصال.
ثالثا هل يجوز ان نقول ان حيدر قد تمردت على امارة المؤمنين التي حصل فيها اجماع السواد الاعظم من المغاربةعلى مر التاريخ وهل دلك فتنة وخروج عن الطاعة والجماعةومادا يترتب عن دلك من احكام .
رابعا ادا كنا مسلمين كما اعتقد فحال المسلمين التعاضدوالاتحادونبد الفرقة والانشقاق ,فما حال من ينادي بتجزئ الامةوالانزواء في اقطار مبنية على القبلية او اللون او اللهجةهل هو مسلم موحدام عصبي.
خامسا ادا كان البعض في الصحراء ينادى بالانفصال اليس من حق الريفيين او الامازيغيين اوالشماليين.. وباقي (الاثنيات)المناداة ايضا..وهل يمكن ان نقيس دلك على بقية العالم كاسبانيا او فرنسا او الصين او حتى امريكا التي قامت على اطلال الهنودوسحقت تمردالولايات في سبيل الوحدة??
سادسا هل العصبية اقوى من الدين?;وهل اناصر شخصافقط لانه من القبيلةاو ان الدين والاجماع ابلغ من رابطة الدم والقبيلة?
سابعاالم يهدم الاسلام العصبيةوالحمية?وهل من مات في الصحراء دفاعا عن الوان البوليزاريواو الجزائر اوالمغرب ومات حمية فهل مات ميتة الجاهلية ام شهيدفي سبيل الله?
ثامناهل يجوز لمن يوحدالله سواء كان جنديا مغربيا او من البوليزايواو الجزائر..ان يرفع السلاح في وجه موحد?
تاسعالمادا نجد بعض العائلات المتنفدةفي الصحراءنصفها في البوليزاريو والنصف الاخر في اجهزة الدولةهل هو انفصام ام نفاق ام منطق نحن مع من غلب ام مادا?
39 - المختار ولد ميارة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:07
لدي بعض التساؤلات للكاتب
الا ترى معي ان هجومك على رموز الدولة في هده الاوقات الصعبة يشكل لها ضربة من عقر الدار في الوقت الدي تواجه فيه موقفا صعبا مع الخارج, اليس دلك اضعافا لهاالا يجب ان نتوحد جميعا وراءها-حتى تضع الحرب اوزارها-مهما اختلفنا وعارضناها في سياساتهاكما تفعل الدول المتقدمة(الم ثثوحد اسرائيل بجميع اطيافها وراء حكومةأولميرت لسحق حزبالله وكسب التعاطف الدولي وقبلها امريكابصغيرها وكبيرهاوراء بوش وغيره اثناء الازمات..)!!?هل من الشجاعة ان نرش الملح في جراح الوطن ونضربه حيث يؤلم في الوقت الدي يحتاج فيه مساندتنا.
هل من الصواب ان نبدومنقسمين حيال قضية وطنيةامام العالم ومادا ستكون النتيجة:تجسيد لحرية الراي والدمقراطية ام عدم اجماع ووفاق.ثم هل من اللباقةان تصف الناس بالبراهيش فانت بدلك اصبحت متلهم وهل متل هده العقليات هي التي -خرجت على المغرب-اليس الاوان لضخ دماء جديدة في المشهد السياسي المسير والمعارض كما في المشهد الثقافي والصحافي كيلا نشاهد مثل هده الانزلاقات في التصريحات لدى السياسيين وردود-الصحافيين- اوالمعلقين عليهم كما يقول المتل المغربي : الشبكة تضحك على الغربال او كيتفرج فيهم الكسكاس ,والاخرون يتسلون برش الماء العكر علينا جميعا....
40 - مغربي محب لوطنه الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:09
إن إشادتك بصاحب المقال وتهنئتك له على جرأته في ارتكاب جرائم الخيانة في حق وطنه المغرب تدلان على انتمائك لفصيلة الغربان التي خرجت في جنح الظلام ونسيت موطنها أو تناسته، و تاهت في ظلمات الجهل وأحلام جمهورية الوهم التي لن تتحقق أبدا، فأكثرت النعيق تلو النعيق لاستدرار عطف الأمم المتحدة والقوى العظمى ومنظمات عقوق الإنسان. لا أريد من خلال هذا الرد سبر أغوار التاريخ الذي يشهد على مغربية الصحراء الغربية، لأن مجال هسبريس لا يتسع لذلك. ولكن، مع ذلك، سأطرح عليك بعض الأسئلة المنطقية التي استقيتها من ردك المتضمن لكثير من المغالطات والمعنون بالجرأة، والرجاء التجرد من أنانيتك وتجيب بكامل الموضوعية.
1 ـ الصحراء الغربية هي مفهوم جغرافي للدلالة على منطقة صحراوية تقع في غرب القارة الإفريقية، وليس مفهوما سياسيا يعبر عن أسماء الدول. وإذا صدقنا تخاريفكم فلماذا لا نجد أسماء دول من قبيل دولة القطب الشمالي، دولة السهول الكبرى، دولة الهضاب الجنوبية، دولة الجبال الشرقية... فالأمم المتحدة كانت محقة عندما تبنت تعبير" الصحراء الغربية " للدلالة على موقعها ليس إلا. بل هناك عبارة " الصحراء الشرقية " للدلالة على الأراضي المغربية التي اقتطعتها فرنسا من المغرب وضمتها إلى مستعمرتها الجزائر بعد معاهدة للا مغنية سنة 1845 .
2 ـ أنت قلت : " لا توجد دولة واحدة تعطي السيادة للمغرب علي الصحراء الغربية ". فمتى كان المغرب ينتظر الدول لتجود عليه بالسيادة ؟ السيادة هي ركن من أركان الدولة وتمارس على الأرض. والمغرب يمارس سيادته على جميع مناطق الصحراء الغربية المغربية أحب من أحب وكره من كره.
3 ـ أشدت كثيرا بالمدعوة أمينتو حيدر وقلت بأنها حصلت على جوائز عالمية من طرف دول ديمقراطية، أوباما أيضا حصل على جائزة نوبل للسلام مكافأة له على إرسال المزيد من القوات الأمريكية إلى أفغانسان لإبادة الشعب الأفغاني.فمتى كان الغرب يدافع عن قضايا المسلمين ويمنح الجوائز لمناصري القضايا العادلة وعلى رأسها قضية الشعب الفلسطيني الذي يذبح ويحرق أمام العالم وينعت بالإرهاب. لماذا لا تقدم هذه " الديمقراطيات العريقة " في نظرك جوائز لقادة منظمة " إيتا " الباسكية والناشطين الكاطالانيين المطالبين باستقلال منطقة كاطالونيا، وناشطي إيرلندا وكورسيكا ؟ إنه الغرب المنافق الذي يسعى دوما إلى إثارة الفتن وتأجيجها في داخل البلدان الإسلامية .
5 ـ تفتخر بالديمقراطية وحقوق الإنسان في الغرب وتستخف بهما في المغرب الذي يعتبر رائدا في هذا المجال على مستوى العالم الثالث. الجزائر وصنيعتها البوليزاريو لا حق لهما في الحديث عن الديمقراطية وحقوق الإنسان وتقرير المصير، لأن فاقد الشيء لايعطيه. فمتى كان للعسكر الجزائري ودميتهم عبدالعزيز المراكشي دور في تطبيق الديمقراطية وحقوق الإنسان وتقرير المصير في الجزائر وفي مخيمات الذل والعار بتندوف ؟ العسكر نصب بوتفليقة رئيسا للجزائر مدى الحياة، جرد الشعب الجزائري من حق تقرير مصيره، في انتخابات 1991 وفي منطقة القبايل وفي صحراء الطوارق، شن حرب إبادة على المناطق التي صوتت لصالح جبهة الإنقاذ الإسلامية، احتجز عددا كبيرا من المغاربة الصحراويين في تندوف ومارس ضدهم أشكالا بشعة من القمع، وأسس جمهورية الوهم بالحمادة ونصب على رأسها الدمية عبدالعزيز المراكشي مدى الحياة وصرف عليها عدة مليارات من الدولارات لشراء اعترافات الدول بها وتمويل ودعم المرتزقة الخائنة أمينتو حيدر، في حين تجاهل هذا العسكر الجزائري البغيض المقاومة الجزائرية العظيمة جميلة بوحيرد حيث تركها تواجه لوحدها مصيرها المجهول مع الأمراض الكثيرة التي ألمت بها.
6 ـ قلت بأن المغرب يخشى الحرب ! ! ! عن أي حرب تتحدث ؟ المغرب خلال السبعينات والثمانينات واجه الآلة العسكرية والدبلوماسية لحلف وارسو البائد واستطاع أن ينتصر عليها ويفرض سيادته على مجموع صحرائه الغربية.
41 - باعمراني الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:11
حضور مقاومين مغاربة للدفاع عن الجزائر لا يعطينا الحق لاستعمارها او لحكمها والعكس بالعكس.
حالة اللاحرب واللا سلم هي افضل وضع تتمناه الانظمة الشمولية ولكم في الجمهورية المصرية خير مثال بحيث لا يطلع أحد على ميزانيات بالمليارات خاصة ما يتعلق بالتسلح أو المحاسبة عموما
اذا كان لا يسمح لاحد بانتقاد الافكار المطروحة فلا تطالبوا الصحافي باعطاء البديل
42 - khalladi الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:13
قرأت مقال الأخ و أعدته ولم أفهم مراميه، لأنه لا يحمل أفكارا سليمة و لا واقعية، لقد كرر (يدق آخر مسمار في نعش كذا و كذا) مرتين و كأنه يتمنى أن يرى بلده في نعش، ثم يتستر على ذلك يتحليل ركيك من الناحية الفكرية و السياسية إضافة إلى كونه يحمل حقدا لم يتمالك نفسه في الإفصاح عنه، و إلا فلم يسب السيد وزير الخارجية و السد عالي الهمة؟ يا إخوة ليس بهذه الطريقة ننتقد الناس بل بالعقل و اليقين و الرحمة، إن للجميع الحق في أن يعبر بحرية و لكن ما البديل يا أخ حيران؟ و ما العيب إذا كان المرحوم الحسن الثاني هو من جاء بفكرة الحكم الذاتي ثم جاء محمد السادس و أجرأه على أرض الواقع؟
لا أريد الإطالة و لكن إذا تعاملنا بعقلانية و صدق و حب للوطن فإننا لا نريد لا دبلوماسية البراهش و لا مقالات البراهش، نريد من يفكر، ينقح ، يعقلن ثم يعبر، و من كانت له حسابات مع طرف فليوجه إليه الرسائل الشخصية و لايستغل فضاء من فضاءات التواصل لغايات منبوذة... و الله صحيح أن الكثير منا لا يستحق أن يتكلم لأننا نحتاج إلى مزيد من النضج... مع احتراماتي للجميع
43 - hassan الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:15
Rebonjour tous le monde,
je voulais juste vous remercier d'avoir publier sertais de mes pensés sur sertais aricles écrite avec toutes libérté,je vous rappelle que safait pas lengtemp que que que j'ai decouvére cette ésppace libre qui me permi de m'exprimé librement,franchement je suis vraiment trés fiere et content d'avoire cet ésppace pur marocain que oulad bladi pon crier pour qu'on puissent s'exprimé librement,vous ne pouvez imaginé comment je suis content et fiere de vouset don tous sa on peut constaté que notr maroc va trés bien et sur la bonne voixmais je dit bien mais!!il faut fére attention au amalguames je dit sa par ce que ce monsieur qui à écrit cet article n'est pas trop consion de ce qui ce passe don le monde ,des massacres et les guerres et le racizme,et en plus de sa regardon juste ce qu'il ce passe en algerie et sertains de peyés voisain,moi j'ai de la chance d'avoire visité la tunisie la liby,et j'ai rencontré les igipsiens et pas mal d'autres arrabes,qui n'on pas ce qu'on à nous au maroc,la on va parlé de la dimocracie à la marocaine!!!c'est vrais on à un roi qui est la,mais pas un président qui reste au pouvoire toute sa vie comme sertains,danc d'aprés ce qu'on me raconte sertains de sétoyains d'autres péyés il faut qu'on remercier le dieuet je peu vous assuré que notre roi ce n'est un dectature pour le crétiqué a ce poin la,et si je le défend !!c'est par ce que je defend sertain valeures et je defend aussi un systéme à la marocaine ,croiyez moi je vous jure que le maroc ne ma rien doné,ni les études ni le travail ni rien détous,quand j'ai quité le maroc j'ai boucoup soufére aven d'arrivé en france,malgré sa vive le roi
44 - Sabr Ayoub الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:17
Trés bon article. J'ajouterai que ces pseudo responsables croyaient qu'inviter une criminelle recherchée comme TSIBI LEVNI résoudrait leurs problemes .Elle ne ferait que profiter de leur état d'agonie.Encore une fois,bravo.
45 - ABDOU الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:19
Is Moroccan Government loosing the battle? This remained me of the last days of Saddam when he turned to the public seeking support, and that what it seems happening these days. The government is supporting the patriotism propaganda.
I have no doubt that the Moroccan people are represented and governed by a very incompetent people. .(labrahash
Aminato Haidar case is a strong prove that the decision makers are incompetent. These should have not gone out of hand; the handling of the situation has served it purpose and there is no use of trying to convince the public that the government has defuse the plan of Algerian and polizario.
The government should act quickly to defuse this problem that the enemy use to capitalize on their agenda. The Authority may have to intervene stating that confescating Haidar passport is a mistake and it should be reinstated immediately. In this way I am sure we will regain some support and stopping the enemy from gaining more supports for their agenda.
Come on guys you need to act as smart politicians of the 21st century instead of acting like cowboys.
LAH IL TAF BINA.
46 - مغربي بالتاكيد الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:21
لا شك انالمقال مميز ومنطقي الى حد ما يشخص الحالةوهي خطيرة للغاية ..ولكن للاسف سيكون من \ ضمن المقالات التي سيزيدهاالكتاب الصحراويون بمدونتهم لتعزيز كتاباتهم رغم انهم يكرهون التعليق على كتاباتهم منطرف المغاربة؟؟؟؟؟
47 - أبو ذر المغربي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:23

"مبروك" عليك يا حيران الموقع الجديد، بعد أن أطفأ المخنز (ولد الفرنسيس) مشعلكم في "المشعل"، طبيعي أن تبدّل القميص و تنحدر إلى مستوى حيدار ...
و لكن العيب في تسيّب مدونة الأسرة التي أخرجت مثيلات الشنا و الشقروني و الصقلي و هذه المخلوقة التي تخذم أجندات الصْبليون ...
فنحن في انتظار أن "يلج الجمل في سمّ الخياط" كي يتقرّر مصير الباسْك و الكاطلان و الكورس و لما لا حتى الحراطين الذين رضعوا كونْتاكنْتي
ملحوظة : وعيا مني بعدم إدراج تعليقي عند أصدقاء حيران، لذلك وددت تعميما للفائدة أن أنشر نفس التعليق على هسبريس الرائدة
ملاحظة ثانية : ربما عندما أخد البوليساريو صورة و مقال حيران، أضفئوا الضوء كي يظهر الأخ صطّوف مظلم الوجه و كأنه واحد منهم للأسف !
أبو ذر المغربي
48 - moslim+ الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:25
من المسؤول عن تحويل الشعب إلى دهماء وصردي ؟؟ من المسؤول عن التعليم في المغرب ؟؟؟ من هم كبار أباطرة المخدرات ؟؟؟ من يبيع الحشيش والقرقوبي لأبناء الشعب؟؟ من يملك السلطة لتغيير الواقع ؟؟ هل الشعب المخدر بالعام زين وكرة القدم والمهرجانات أم من ينهج سياسة تدجين القطيع ؟؟؟
49 - rachid الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:27
أظن أن هناك سوء فهم للانتقادات التي طالت الكاتب لأننا لا نجادله في الدفاع عن الدمقراطية والعيش الكريم لجميع المغاربةأو في انتقاده للأشخاص التي وردت أسمائهم في مقالهولكننا نأسف للخلط عنده بين النضال من أجل الدمقراطية و الموقف من القضية الوطني.فالنضال الدمقراطي هو عمل يومي و باستمرار و لم ينتظر اضراب أمينتو حيضر عن الطعام كي يتحرك و لن يقف بعده و نقاشنا اليوم هو عن الموقف من القضية الوطنية بغض النظر عن الموقف الرسمي للحكومة المغربيةو لم نرى في مقاله من موقف صريح أو تعليل لهاذا الموقف كما لم نرى موقفا صريحا من الدمقراطية التي قد يتمتع بها من انفصلو عن المغرب ولم يحدثنا عن دور النظام العسكري الجزائري في هده القضية ثم لم يقل لنا هل ما تقوم به السيدة أمينتو هو موقف سياسي أم انساني فقط وهل يندرج في اطار النضال مع جميع المغاربةمن أجل العيش الكريم أو يصب في اتجاه خلق دويلة تتمتع بنفس الديمقراطية الجزائرية
50 - BERNERE الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:29
الصحافي هو اولا انسان بما في الكلمة من معنى,حيث له انتماء سياسي وفكريمنعه من السقوط في مصطلحات عامة ولا قيمة لها عندما يتعلق الامر بالوطن ,الحذر غاب عن وجدانك الدى اظن ان الوطنية كما استشعرها انا, وانا من العامة التى نالت منك حضها في القدح ,قدغابت عنك بما يوحي كونها لا توجد اصلا.
اتفق معك في كون من سير و يسير ملف الصحراء غير مقتدر ولا يتعامل مع الملف بكامل الحسم والجدية التي تقتديها مصلحة الوطن والشعب ,لكننا مع ملف هده الخائنة استحسنا ما قام به المغاربة من ايقاع العدو في مقلبه , حيث ان القانون الدولى والعرف المتعامل به في مثل قضية هده الانفصالية حثما سينصف المغرب ,ولعلمك ان كبار الدول قد نهجوا طرقا اكثر تشددا مما قام به المغرب ولك في PATRIOT ACT
اكبر مثل على جدية الشعوب في الدفاع عن اوطانهم.
ربما تستحق هده الحكومةالنعوتات التي الصقتها بها ,لكني انا الصقها بك وازيدك من ذالك القاموس الزنقوي الدي تستعمله في غير محله و في ظروف نحن في امس الحاجة الى وحدتنا الداخلية,لقد كدت اتقيء وانا اقرأ الوصف المخطئ الدي شرفت به هده الخائنة حيث غابت عنك الوطنية لتصفها بالناشطة الخراوية زيادة على مصطلح الصحراء الغربية وليس المغربية ,الى غير دالك من الهفوات الغير اللائقة بقضيتنا.
نحن في حاجة الى افكار ومقترحات و تقوية والرفع من العنويات المنحطة والحيلولة دون المسالمة في هدا الملف وليدهب الاوربيون الى الجحيم لانه ادا نحن اغلقنا عليهم الباب فانهم قطعا سيخسرون ولك في ازمة MITTERRANT & HASSAN II احسن درس رغم تحفظي عن الدافع.
ثم الى الحندكور اقول لا تصفق 100في 100 ففي المقالة مساوء اكثر من النعة اانقدية
51 - قريبة امنتو حيدار الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:31
يبدو انك انسان جاهل تماما لذا لن أنحذر إلى مستواك و اواصل النقاش مع شخص جاهل، فأصلا مداخلتك الاولى تبين مدىتدني مستواك الثقافي وانحطاط واقعك الاجتماعي والاسري لذى وقتي أثمن من أن اضيعه مع جرثومة حقيرة مثلك، ولكن قبيلة امنتو حيدار ووسطها الاجتماعي والاسري اسمى وارقى من أن اناقشه مع انسان جاهل وبدون مستوى.
شكرا هسبريس على هذه الفسحة ولكن للأسف انها تجمع من الطالح اكثر من الصالح امثال بلاغ تعيس
52 - idriss الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:33

مقال جيد يستحق القراءة لا تعليق
53 - أين المفر الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:35
نعم أتفق معك في أمر واحد و هو أن دبلوماسية آل الفاسي فاشلة، و الفاسي الفهري ليس رجل المرحلة و يجب تغييره(لأن لحمل تقيل عليه) وتقيل على آل الفاسي برمتهم. و أن سياسة القفطان و كعب الغزال أكل عليها آلظهر و شرب،.إن أمريكا و الغرب يمر بأزمة و حلول هده الأزمة جزئيا بيد البتردولار.لهدا لا حضنا فعالية سلاح سنطراك في جعل كلينتون تنسى كعب لغزال و تصرح بأنها قلقة على حيضر و يجب حل أزمتها بهده السرعة.أريد أن أسأل السلطات بما فيها الملك، ماللدي جنيتموه من رحلة تسيبي ليفني إلى المغرب ؟ أين هو أندري أزولاي و عصابته؟( تتبججون بلخوى الخاوي) وأن المغرب لديه لوبي قوي داخل الكونجرس الأمريكي و الكندي وما إلى دلك.وسؤالي الآخر لمادا المغرب لا يطالب بالتحقيق في جرائم الجزائر؟ لمادا نقوم بالتعتيم الإعلامي حول قتلى حرب الصحراء و قد عايشت هدا بأم عيني في مدينة الرباط حيت قتل جارنا و هو برتبة قبطان كان ضمن القوات المرابطة في الصحراء و معه ستين جندي مغربي قتلتهم القواة الجزائروبلسارية و أقسم بالله هدا ليس إفتراء، وهدا الحادت وقع سنة 2003 وقمت بمتابعة الخبر و لكن لم يتم التطرق إليه لا في وسائل المرئية أو المكتوبة، ولولا أنني جارالشهيد لماعلمت بالأمر . و لكن لن يتغير حبي وعشقي لهؤلاء الأبطال النشامى اللدين يتم موتهم بهدوء بلا جعجعة وإستقواء بالأعداء. و الموت لحيدر و من ولاهم. عاش المغرب حرا أبيا من البحر إلى أخر حبة رمل.
54 - hicham de piumazzo الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:37
مع أنني أثفق معك في أن الفاسي الفهري أغبى وزير خارجية إلا أن ما قاله يحسب له وليس عليه فقد أعطى خطوط حمراء للاوربيين وطلب منهم عدم تجاوزها وهذا يعبر عن قوة ومنعة ضد أي ضغط وبخصوص الهمة فعلى الرغم من كوني أكرهه مثلك إلى أنه تصرف بالشكل المطلوب لأن أي دولة تستخدم ورقة الضغط المتاحة ثم ماذا يضحك فيما قالاه الفاسي والمنصوري لنضرائهم الأمريكيين مع أن قولهم يعبر فعلا عن الحقيقة
لا أدري إلى أين تريد أن تصل فقد افتتحت مقالك باحتقار الشخصيات المغربية لتنهيها بامتداح الخونة فهذه أمينتو تصفها بالناشطة وتصف خونة الداخل بالادكياء لأنهم مارسو لعبة النفاق وتدعي أن المغرب يعطي الرشاوي مع ما تحمله هذه الكلمة من معنى سلبي لارتباطها بتحقيق الباطل وكأن لسان حالك يقول أننا ندافع عن قضية غير مشروعة إن من قرأ مقالاتك يدرك لماذا لايجد اليهود أي صعوبة في تجنيد المغاربة كجواسيس
أريد أن أختتم تدخلي بسؤال مشروع وهو ماسر هذا الإنقلاب في مواقفك وأفكارك مباشرة بعد إقفال مقر جريدة المشعل ومنعها من الصدور???
55 - السيدة الحرة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:39
قرات العديد من الكتابات لصحفيين مغاربة, لكن مثل كتابات الاخ حيران فهي نادرة لانهاكتابات كلها جرأة وصدق ,لا تداهن ولا تساوم ولا تتزلف..انه صحفي حر ونزيه يحترم جلالة الملكة..فالترعاك السماء من كيد الكائدين ومن تبرهيش المخزن...
اما الذين يطالبون الاخ حيران ان ياتيهم بالبديل ,اقول ان الصحفي ينقل الاخبار ويعلق عليها حسب مبادئه وقناعاته, فقط السياسي هو الذي ياتي بالبديل...
شكرا هسبريس
56 - أبو ذر المغربي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:41

ما دمت قد قررت آنفا ألا أكون حيرانا بعد اليوم، يكفيني و يشرفني أن أعلّق على ما قلت أنت (وطنيتك واضحة). البديل لحل النزاع، هذا النزاع و غيره كنا دائما نشير إليه في مقالات و معضلات أخرى؛ و يتمثل في :
1. نقد النعْجلماسية المغربية (من النعاج) ـ عوض الدبلوماسية ـ بموضوعية يؤدي إلى شطب آل الفاسي من الشؤون الخارجية لأنهم هناك منذ 62 فلم يزيدونا إلا دمارا. و يجب جلْب الكوادر المغربية الحقيقية في علم السياسة و القانون و العلاقات الدولية
2. هناك ضغوطات خارجية و حسابات سياسة خارجية .. يجب أن لا نرضخ لها، لأنه متى كانت الأمم المتحدة علينا تخذم مصالح الشعوب المكلومة !؟
3. إعطاء الحرية الحقيقية للمغاربة من صحافيين مسؤولين و مفكرين و مشايخ .. كي يعبّئوا و يوضحوا .. و هنا نتسائل لما يتم إقصاء أمثال عبد الكريم مطيع مثلا (و هو لا يعترف حتى بشرعية إستفتاء حسن الطيرّو) ؟
إذن هكذا لو كنا واقعيين و موضوعيين سننتقل من سياسة لبْراهشْ الذين يشاكسون (شانْطاجْ) "الهجرة السرية و المخذرات و الإرهاب)، إلى استراتيجية معقلنة.
أبو ذر المغربي
57 - كريم الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:43
وليس رعايا يُجَيَّشُون كما القُطعان العمياء وراء القضايا الخاسرة
58 - عبدالكريم الرجراجي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:45
جميل ان استشف من خلال المقال حسا وطنيا وتحليلا ينهل من مصلحة الاجيال القادمة .نعم نريد وطنا ممتدا غير مبتور .وطنا كاملا لاتحملنا الاجيال القادمة مسؤولية الفشل في الدفاع عن وحدة الارض والعباد .قد لااختلف معك فيما تعرفه اوضاع المفاهيم الكونية المهتمة بالانسان في كينونته الوجودية والقيمية وما عرفته من تراجعات مخيفة تزامنا مع فسح مجال الفساد السياسي والاداري بجميع تلاوينه .لكن اليوم اعجبني فيك انك احسنت توجيه الانتقادات الى الاسلوب المتبنى من قبل عناصر غير مؤهلة لادارة الحوار باحترافية فنية .الديبلوماسية ليست شروط مسبقة وانما استدراج المحاور الى الهدف الذي تطمع في الوصول الية .تشترط السي الفاسي وكانك قوة عظمى ترتعد منك باقي دول العالم .انك لاتشرع لمواطنين مغاربة وانما تواجه اعتى منظومة سياسية لاتؤمن الا بالبراهين والحجج والادلة التاريخية والحمد لله الى جانبنا ونحتاج الى دليل حقوقي ديمقراطي لنكون اقوياء برصيدنا في هذا المجال ونكسب ثقة العاتلم ان ما نتفوه به بحترمه ونطبقه على ارض الواقع .نتوفر على حكومة قوية تتحمل مسؤوليتها امام الشعب اذا عجزت عن تحقيق ما وعدت به .وطالما ان هناك مناصب تسمئ سيادة فلااعتقد ان هناك من سيصدق ديمقراطيثتنا المبنية على اتاحة الفرصة لمزيد من محترفي الاختلاس للمال العام امام اعين وزارة السيادة .
نعم الصحراء يجب ان تبقئ مغربية ولابديلة عن هذا الخيار وفي نفس الان ان نستعمل العقل قبل الاقدام على مبادرة غير محسومة العواقب .وهو ما تسعى اليه الجارة الجزائر فليس في مصلحتها ان يطوى هذا الملف لاسباب تاريخية تعود للارض التي استولت عليها فرنسا والحقتها بالجزائر .على المغرب ان يكون سباقا في طرح قضية الحدود مع الجزائر وان يحمل فرنسا مسؤولية البتر الذي تعرضت له الجهة الشرقية من المغرب .اما ان يكون التهديد بالمخدرات فتلك من اسخف التحديات التي تعرضها الديبلوماسية المغربية .والى اللقاء مع تحياتي للاخ الغفاري ايضا على الراي المستنير الي عبر عنه .الوحدة رغم المعاناة وهذه هي مصداقية المحترفين
59 - أبوذرالغفاري الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:47
(...)(الحاصول)ليس لدى المغاربة حكما أو دولة أو نظام؛بل فقط مجرد تلاميذ المدرسة المولوية يتلهون بخلق الأزمات وتسيير الفقر لإطالة أمد الأستبداد والظلم المسلط على رقاب (البخوش والذبان).
60 - moslim+ الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:49

تأكد أخي حيران أن هدا الشعب لن يقوى على قول شيء في وجه المخزن ستبقى دارنا على حالها وسيظل الفاسي وآل الفاسي في الخارجية والداخلية دمروا المغرب داخليا وخارجيا وبتعيين ومباركة القصر. تأكد أنه لن يتكلم أحد من الدين يتبجحون بالوطنية لو تم منح الصحراء للصحراويين. الحل هو العصيان المدني والمطالبة بالديمقراطية وإشراك الشعب في كل شيء لكن لن يتحقق دلك أبدا مادامت أمة المغرب كبشية .
61 - balagh sa3id الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:51
الصحراء جزء من المغرب ،والجزائر ماهي سوى إمتداد للمغرب ،
فأي تاريخ للجزائر سوى أنها كانت جزء من الدول التي تعاقبت على حكم المغرب الأقصى ،فحكمها المرابطين من مراكش والموحدين من الرباط و... ودخلها الأتراك وعند خروجهم إستعمرتها فرنسا وليس ببعيد إستقلالها حيث الجزائر عمرها قصير كدولة .
والآن تضع العراقيل والمطبات في العجلة المغربية.
ليس كل من دافع عن مغربية الصحراء سننعته بالموالي للمخزن والخانع له... صحيح أننا نعاني مشاكل معيشية وحقوقية وهذا لن يدفعنا لتجرد من وطنيتنا والدفاع عن قضايانا وأولها الصحراء.
62 - Autrui الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:53
Rien à dire. Bon travail que pour le titre c mal formulé, en plus des termes vulgaire un peu tel ’لبراهش’ et ’التبرهيش’
C' est inacceptable et uncompréhensible!
63 - Ahmed .K الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:55
Et toi qui n'est pas un"Barhouch", a part critiquer, qu'est ce que tu conseille à ton pays de faire pour contenter tout ce monde enivré par l'odeur des "gaz" et du pétrole de l'Algérie et alléché par ses contrats faramineux qui donnent tout le "prestige" à la diplomatie de l'Algérie, qui blanchissent tous les dossiers noirs de sa junte militaire et qui rendent son arrogance à l'égard du Maroc toute légitime.
Boubker Jamai n'est pas une référence à ma connaissance. C'est un arriviste comme tant d'autres qui, par des articles bidons et des déclarations fracassantes, bradent les hauts intérêts de leur pays contre des calculs personnels étroits. C'est grâce à des gens comme vous que la démocratie trébuche dans notre pays, c'est grace à des journaleux comme vous et à des caricaturistes sans talent et en manque inspiration que notre pays est constamment malmené par toutes les instances destabilisatrices
et est toujours objet de vives critiques par ceux même qui bafouent le plus élémentaire des droits et libertés.
64 - أسامة إبراهيم الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:57
سأقول لك كلاما مختصرا واضحا لا يكتنفه غموض ، حكام الجزائر يسعون (لخليان دار بوهوم) ، والمريض بوتفليقة ماض في جر المنطقة إلى حرب ويعلم مسبقا أن الجزائر ستخرج خاسرة ، ولكم في مصر عبرة يا أولي الألباب ، النظام الجزائري نظام يحتضر ويبحث له عن مجد لا وجود له إلا في مخيلته المريضة ، سيعلم الضالمون أي منقلب ينقلبون .
65 - بوشويكة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 04:59
تحليلك في أغلبه منطقي ودقيق ولكنك لم تقترح البديل واكتفيت بجرد وقائع وتشخيص وضعية كلنا نعرفها.
الحسن التاني عندما قبل الاستفتاء كان استجابة للمنتظم الدولي الدي يشغلك وكان الهدف هو إدارة الصراع وربح الوقت وبعد التأكد من عدم امكانية الاستفتاء غير الطريق الى الحكم الداتي الدي لن يتحقق ولا نريده أن يتحقق لأنه هو أيضا يخدم أهداف الجيران الدين سيحولون الحكم الداتي أو الأحكام الداتية المتفرعة عنه الى تقسيم المغرب الى دويلات.
ادا كان المغرب يريد تطبيق الحكم الداتي في المغرب أو الفدرالية يجب أن يشترط تطبيقها في دول الجوار.
66 - صحراوي من بوجدور الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:01
صاحب هذا المقال تعوزه الرؤية الواقعية للأمور والتحليل السليم للوضع في الصحراء المغربية.كشف عن انهزامية حتى لانقول خيانة لقضيته المقدسة الأولى.من السهل أن نكيل الاتهامات المجانية لغيرنا بهذا الشكل.لكن مذا تقدمون كبديل وحل لهذا *القصور* الديبلوماسي.ان السيدة البهلوانية المدعوة امينتو حيدار تراهن على امثالك لاضعاف الحس الوطني واختراق الاجماع الوطني.مقالك يحيلنا على شخص عميل لمنطق الجزائر والبوليزاريو لايستحق ان ينتمي الى هذا الوطن العملاق برجالاته المخلصين الأوفياء.قضية وحدتنا الترابية تجتاز مرحلة حرجة تتطلب رص الصفوف والتعبئة وحشد الهمم وليس النقد الهدام والاسائة الى شخصيات وطنية تجتهد من مواقعها لتتصدى للهجمة الديبلوماسية الشرسة التي تقوم بها الجزائر وزبانيتها البوليزاريو مخصصة لذلك ميزانيات ضخمة من عائدات الغاز والنفط على حساب شعبها المغلوب على امره.نبرة مقالك لاتوجد سوى في المقالات العدائية التي تنشرها صحافة الجنرالات في جارتنا الشرقية التي يبدو انهابهذا المقال المهين لصاحبه لن تبقى في حاجة الى اقلام مرتزقة من داخل الجزائر .
67 - khalid-nador الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:03
السلام الى الكاتب حيران يا أخي ان كانت لديك حسابات مع النضام فهذا يمكن تفهمه اما ان كنت من النشطاء كما سميت اميناتو فهذا مفهوم ولكن الغير المفهوم هو كيف تأكلون الغلة وتسبون الملة الديب حرام مراقتو حلال اتقو الله في أنفسكم وفينا كل من تعلم حرفا أو تأبط محفظة إلا وأخد القلم ليفتي فينا تصيفننا ببوزبال والدهماءين والاوباش والرعاع لم تتركوا وصفا إلا أطلقتمه حرام نحن مغاربة بكل أطيافه أمازيغ عرب بدو ولكن في الشدة او الحرب ننسى خلافاتنا ونتاآزر لانفتح النوافذ للاعداء تستشهد بأمريكا هل هناك أمريكيواحد قال الناشط أسامة بن لادن لا وإسبانيا انظرماذا فعلوا بمجرد ان قامت كاتالونيا باستفتاء على الاستقلال .عندما كان الحسن حيا لم تتجرؤا على قول اي شيئ ولكن انصاف الرجال يضهروا على دبابات العدو امثال كرازي والمالكي فلنا نحن أيضا حيران والجامعي والاحمر اذا لاخوف علينا يا من لعزة قوم ذلهم احال حالهم كفر و طغيان......
68 - moslim+ الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:05

بعد رؤية السياسة بنظارات العلوي أصبح من اللازم أن تلبس الجلباب الفاسي بالطرز السقلي لكي تكون سياسيا فاشلا مخزنيا حتى النخاع رغم كل الكوارث لازال الغوغائيين متشبتين بالفشل والفاشلين الفاسيين . إن من يطلب من الأحرار الرحيل واهم وعليه أن لا يطلب دلك من أبناء المجاهدين الدين ماتوا في سبيل الوطن لينعم آل الفاسي وآل العلوي بخيراته من جاهدوا في سبيل راية المغرب التي أصبحت تلتحفها هيفاء وتربط بها مريم فارس مؤخرتها ويهلل لدلك المخزني إبن المخزني من رضع حليب العبودية .الصحراء وكل بقاع المغرب سيحررها الأحرار إن تم إفساح المجال لهم أم إحتكار الوطنية الزائفة من البعض لن تجلب إلا الفشل بعد الفشل
69 - بوشويكة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:07
أنا طلبت من الكاتب البديل على أساس أنه صحفي مسيس يعرف كواليس السياسة ويجري مقابلات وحوارات مع رجال الدولة ورؤساء أحزابها مثل كل صحفيي العالم الدين ينتقدون ويقترحون.
الكاتب في مقاله نعت المسؤلين بالبراهش والشعب بالدهماء والقطعان "يعني نحن" ولم يبق إلا هو ومن يؤيده. وحتى الدين أيدوه اقترحوا حلول للمناقشة كالسيد محمد بيروك وانا مع بعضها. الدي يقول مثل هذا الكلام لابد أن تكون عنده رؤى وبذائل لأنه لا ينتمي إلى الدهماء ولا الى البراهش.
كما قال أخي أبوذرالمغربي "إذن هكذا لو كنا واقعيين و موضوعيين سننتقل من سياسة لبْراهشْ الذين يشاكسون (شانْطاجْ) "الهجرة السرية و المخذرات و الإرهاب)، إلى استراتيجية معقلنة".
ماهي هذه الاستراتيجية؟ هذا كل ما عندنامن سلاح. عندما يهاجمك جارك وزوجته وأولاده مسلحين ستقاوم حتى أنت بما تملك ولوهراوة أو شطابة أم تستسلم وتقول انتظر حتى أمتلك السلاح النووي.
70 - بوشويكة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:09
الذين ينفون التهمة على الجزائر ويسبون آل الفاسي وآل السرغيني ويطالبون بالديمقراطية وحقوق الانسان وهم لا زالوا يعيشون عقلية القبيلة يقولوا لنا طاسيلتهم هم من أي قبيلة حتى نعرف ماموقعهم من الاعراب.
71 - محمد بيروك الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:11
تحياتي للأخ مصطفى حيران،
ما قمت بتحليله يعد عين الصواب، للأسف الديبلوماسية المغربية عرفت فترة خمول خصوصا بالملفات المتعلقة دوليا، فلم نسمع لها رأي ولا موقف نحييها عليه، نعم انشغل المغرب بالقضايا الداخلية متخذا في ذلك خطاب (ديبلوماسي فاسي) يتجلى في تعابير لا حياة فيها ولا زال يتخذ هذا الخطاب لحد الساعة، كيف لا والشعب لا يدري بمستوى الخطر الذي وصلنا إليه الآن، بعد الأحاث الأخيرة أستطيع أن أقول أن المغرب وحده يقف في صف والعالم كله في صف آخر، يحاول أن يدعم موقفه بالكلام الفرغ الغير واقعي والغير محسوب العواقب كذلك، أناس لا ينطقون إلا بلغة خشبية أحرى بهم الصمت على قول التفاهات.
بعض الإخوان طالبوا الأخ حيران بالحلول، كيف ذلك وهو يحمل مشعل التنوير لأمة استحمرت بالمدرسة بالشارع بالمقاهي؟ نعم الحل واضح استقالة المتسببون في اندلاع الأومة وتعويضهم بوطنيين من أبناء الشعب الغيورين المتزنين، ليس أولئك الذين يخفون سوابقهم العدلية، أمثال الفاسي مثلا-
تانيا احتواء موقف حيدر في أسرع وقت ممكن، يتمثل في إعطائها جواز سفر جديد يحمل خاتم المملكة المغربية، وإرغامها على الرجوع للمقاضاة.
كحل كذلك نطالب الحكزمة برفع يد البطش على الصحافة الحرة بالبلد لتنوير الشعب المغربي، خصوصا فيما يتعلق بقضية الصحراء.
على العموم الديبلوماسية المغربية لم تخرج من فكرة السلطة بعد، كيف لا وهم يتخدون خطابات الملك على أنها قوانين تفوق في قوتها ما جاء في القرءان الكريم، نريد انعقاد جلسات طارئة بالبرلمان المغربي تناقش بجدية الظروف الحالية للبلاد بمستوى من الحرية والمسؤولية، نشاهد فيها تبادل اللكمات إن كان فيها دواء للداء المغربي، كما نطالب الحكومة المغربية بالمساءلة فيما وقع. نحن الشعب، نحن من يحكم ونحن من يتحمل التبعات، نحن الشعب وأنتم خدامنا فهل أنتم واعون بذلك، نداء لجميع الطلبة بالجامعات والمؤسسات العليا ونداء لكل النقابات برفع شعار التظاهر وأخذ المواقف الوطنية فنحن من يقرر ونحن من يختار.
ليست دعوة للشغب إنما هي دعوة لرفع اللافتات المنددة بغباء الحكومة المغربية وسوء اتخاذ القرارات.
تحياتي
72 - بوشويكة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:13
المغرب لم يخسر الصراع بعد ولا أقول الصحراء المغربية لأنها مغربية أصلا ولكن إدارة الصراع مع الجزائر والمنتظم الدولي المعادي إن شئتم ستطول لعقود أخرى من فكرة الاستفتاء إلى الحكم الداتي تم طلب العودة من طرف المغرر بهم بشروط والمغرب لن يعدم أفكار وأساليب أخرى.
73 - السيدة الحرة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:15
السيدة الشنا ليست خريجة مدونة البؤس والترقيع ..انها انسانة اصيلة تحمل كل معاني النبل والعطف والرحمة حيث عملت بمعية زوجها العاقل المتنور لسنين على انقاذ العشرات من الامهات العازبات وابنائهن من الضياع والاستغلال رغم قلة الامكانيات ,هذا الضياع والاستغلال ليس الا صناعة القبائل العربية العروبية التى تستحوذ على خيرات المغرب الغني جدا منذ عقود وان لم يكن منذ قرون...من جهة,ومن جهة اخرى لا يمكن مقارنة السيدة الشنا او كما اسميها ام تريزا المغرب بالوزيرات والبرلمانيات و..و..لحقاش هاد السيدات لقوها سهلة عن طريق التهلا هدي منا وديالنا و..و..
مرة اخرى تحياتي الخالصة للاخ حيران.
شكرا هسبريس.
74 - massir75 الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:17
الاخ مصطفى يتشفى و بدوره يبتز السلطة شأنه شأن انفصاليي الداخل أمقتهم كما أمقت كل مشارك في توزيع ثروات الشعب الفقير و يسترزق من الوضع الحالي ...و هذا طبعا لا ينفي الحالات التي أشار لها و أقول له مالذي تقدمه للشعب المغربي بما يفعله.......؟؟؟؟؟؟
75 - balagh sa3id الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:19
لماذا لاتردي على الحقائق التي ذكرت آنفا ، لأن لا جواب لك غير القذف والسخط لأن الحقيقة أقوى منك ومن أقاربك .
فالمدعوة (...) ليست ضمن قوائم المينورسو ، وحتى عمها وأقاربها ينصحونها بالعدول عن غيها .
إنها مجرد دمية في يد جنرالات الجزائر... لماذا لا تذهبي وإياها نحو خيام (البوليزاريو) تعيشون على ما تمنحه المنظمات الخيرية ل(عبد العزيز) ليعطيكم منه الفتات ويتسول بكم المعونات .
وبذلك تمارسان ما تؤمنان به حيث (التحرر) في أيدي العسكر وتحت ظلال الخيام المفتقرة لأبسط شروط الراحة (...) .
عبد ربه الذي وصفته (...) يعيش على الكفاف ويشق طريقه في وطنه
الذي لن يقايضه بأي شيء، عبد ربه جال في العديد من بقاع العالم ورآى كيف البشر يتشبت بهويته الوطنية بتعصب...
أرجوا أن تفندي الحقائق التي ذكرتها عن (قريبتك) هذا إذا كنت فعلا من أهلها (...) وأرجوا أن تكون لديك الشجاعة الكافية لتوضحي لنا موقفك من الصحراء ، بمعنى هل أنت (إنفصالية) أم (وحدوية) ،هيا يا شجاعة أفحيمينا ...
هل من يدافع عن وحدة وطنه يعتبر طالحا.
76 - BERNERE الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:21
الى الحندكور
بينك و بين الكاتب فرق شاسع , فانت بدأت بالتركيز على مغربية الصحراء وانتقلت بعد دالك الى طرح غضبك على الدهماء وازيد انا الصردي كدلك .
لقد رأيت بأم عيني مغاربة يكسرون واجهات مقاهي ويمزقون تيابهم لان فريقا اسبانيا انهزم امام فريق اروبي آخر , كنت واقفا قرب شخص لم تطأ قدماه المدرسة قط , حيث قال لي هدا الاخير بان ما نشاهده الان هو اكبر دليل على فقدانا لهويتنا وزاد بأن علينا ان نجد لبناتنا رجالا مند الان ليتزوجونهن فقد لن يبقى هناك رجال في المغرب.
بعد هدا الحدث استفسرت الرجل عن ذكور ة الرجال والبحث عن الزوج المستقبلي لبناتنا ,فاشار لي باصبعه نحو جماعة من الشباب يتعاركون على حبات القرقوبي وقال لي اعلى اهؤلاء سيعتمد المغرب لتثبيث صحراءه او المطالبة بسبتة ومليلية او لاخراجنا ما نحن فيه؟
إن الدهماء هم هؤلاء ولا يجب علينا ابدا ان نلومهم فالامر دبر له ليلا ومند زمن.
لكني اتراجع عن وصف هؤلاء بالدهماء واقول بان الدهماء هم اصحاب الاقلام التي لا توظف من اجل تغيير الواقع المر فلا تاطير ولا هم يحزنون ,الكل يبحث عن 600 مليون سنتيم بطريقته, فحتى هسبريس تنشر اخبارا وتحدفها بسرعة البرق لغاية في نفس يعقوب كقضية الافغاني الدي عدب من طرف امير او قضية الوزير mitterrantا الخ.
فالاشياء متداخلة و متشابكة والدهماء والصردي هنا وهناك غير ان الفرق بين الدهماء والصردي الحقيقيان يرجعان الى الإصطبل ولا يتيهون عنه رغم فراضية وجود علف جيد في الاصطبل المجاور ,واما صديقنا فيبدو انه تطفل على اصطبل سوف ينطح فيه من كل مكان.
77 - بوشويكة الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:23
كل مااستفدناه من هذا المقال هو كشفة لعملاء الجزائر في هذا الموقع.
78 - محمد الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:25
ما كشفته أميناتو حيدر أن المغرب ليس على ما يرام كل ما رأيت محطتنا " الوطنية " تركز على هذه القضية كل ما تاكدت أن بلادنا في طريقها الى الخراب إن لم يتداركنا الله برحمته امرأة واحدة ضد دولة بكامل قواها السياسية والإعلامية والعسكرية فين ما شعلتي تلفزة مكين غير أميناتو حيدر ههههههههه
زائد أن المغاربة ما عادوا يبالون بقضية الصحراء بسبب بؤسهم الاجتماعي أتمنى أن تصحح الأمور أتمنى ولكن .. الله أعلم
79 - نور الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:27
نزاع الصحراء نزاع معقد، لا يفقهه، كل من هب و دب، وكما يقال، إذا سقطت البقرة كثرت السكاكين.
نزاع الصحراء مفتعل من طرف الجزائر بغاية تحويل الاهتمام عن آلاف الكيلومترات المقتطعة من الترب المغربي إبان الاحتلال الفرنسي للجزائر، كما أن إسبانياتعمل على استمرار النزاع لمنع المغرب من المطالبةبمدينتي سبتة و مليلية.
على المغرب في تعامله مع انفصاليي الداخل أن يواجهوهم بدعاة الوحدة الترابية من الصحراويين و تمكينهم من الوسائل المادية و اللوجيستيكية للعمل السلمي والنشيط داخل المغرب و خارجه.
إذادعا أي أوربي إلى الانفصال، يعتبر الأمر عاديا، ولا نسمع أحدا يقول أنه تم اعتقال فلان لأنه نادى باستقلال هذه المنطقة، وكمثال:الفلاندرز ببلجيكا و وكوررسيكابفرنسا و شمال إيطاليا و جهات سويسرا...لكن النقاش يبقى دائما سياسياو الحل يتم البحث عنه داخليا...، لكن مع تراجع الاستثمارات الخارجية في المناطق التي ينشط فيها الانفصاليون، كما هو حال بلجيكا التي تراجعت فيها استثمارات الأمريكيين.
أدعو كل من اراد فهم نزاع الصحراء الاطلاع على بعض المراجع التاريخية،مثل كتب عبد الله العروي حول تاريخ المغرب، و التي تتحدث عن قيادة الأمير مولاي إدريس في الصحراء،نهايةالقرن19، لمجموعةمن المقاومين ضد أولى البعثات العسكرية الاستكشافية الأوربية، وزيارة الشيخ ماء العينين لفاس لتقديم الولاء للسلطان مولاي الحسن الأول، و قيادة الشيخ أحمد الهيبة للمقاومة ضد الاحتلال الفرنسي، حيث لم ينهزم إلا عند بو عثمان قرب مدينة بن كرير.
لا وجود لشعب صحراوي،كما لا وجود لشعب أمازيغي أو لشعب عروبي،و إنما هناك شعب مغربي له جذور مختلفة، قدمت من الشرق: العرب و من الجنوب: الأفارقة ومن الشمال: الموريسكيون و الأوربيون...
لنحتفظ بالثقة في انفسنا، و لندر هذا الملف بذكاء، متمثل في محاصرة الانفصاليين في الداخل، و الحضورالمكثف في الخارج،خاصة في الأوساط الثقافيةو الاعلامية، باستهداف، أبنائناالمقيمين بالخارج حتى لا تترسخ في أذهانهم خريطةالمغرب المبتورة من الجنوب، وحتى لا تستوعبهم جمعيات ينشطها مربون، يمررون الأطروحة الانفصالية، بوعي أو لا وعي.
معركتنا الحقيقية تكون في تحصين المعلومةالتاريخية و المدلول الجغرافي و الامتداد البشري. لنثق في تدبير ملكنا،ومساعديه.
والسلام عليكم.
80 - صلاح الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:29
يجب العمل على تطوير الداخل واهمال الجنوب حتى يرطابو ويشوفو الفرق ثم استفتاء
81 - اريفي الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:31
يعكس مقالك حسا وطنيا ينم عن فراستك في سبر أغوار الموضوع الشائك"الصحراء المغربية"من خلال المعطيات التي استندت اليها.سياسة الفاسي الفهري وعراب حزب الأصالة في مقابل سيدةأبانت عن ذكاء دبلوماسي باهر.فماذا تراك قائلا بعد الذي حصل ؟
82 - Benjiyid الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:33
والله العظيم لا أدري كيف م اختيار مثل هدا الشخص في هدا المنصب إد من المفروض أن يتم نعيين أشخاص من العيار الثقيل في منصب وزير الخارجية كما هو الحال في أمريكا ومصر وغسبانيا وتركيا وفرنسا
83 - Sahraoui الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:35
Avant d ecrire un tel article il faut d abort determiner ta position, qui -comme tt le monde peut constater- un traitre ou pion algerien. On est tous pour la democracie, pour les droit de l homme. mais il ne faut pas oublier que quand il s agit d une cause nationale alors on doit etre unis. le sahara est une cause de tous les marocains.et si une personne a fait une declaration mal placer, ce ci ne change on rien notre position. Il faut se demander qu est ce que tu as fais pour ton paye aparts des critique negative. je lis tes articles par curiosite (comme je lis tt) et dans chacun d eux je sens quel traitre tu es. si tu n etais pas marocain alors jer peux comprendre. Tu dois revoir ta position ou declare ta position.
84 - landsahara الثلاثاء 15 دجنبر 2009 - 05:37
هنيأ للك السبق في الجراءة والتحليل ...سيعتبرك الكثرين شادا او ربما تدفع للك المخابرات الجزائرية او انفصالي . نعلم انك تقول هدا الكلام من منطلق الغيرة علي وطنك كن نعتقد ان الدبلوماسين المغربة علي دراية بجوانب قضية الصحراء الغربية -وتنطق غربية في المحافل الدولية -وانها لا توجد دولة واحدة تعطي السيادة للمغرب علي الصحراء الغربية .مجرد التسير الي ان يتم حل النزاع .من خلال كل هده المعطيات الدي نستها ولم تتناسها دبلوماسيةالمغربية و امراة حاصلة علي اربع جوائز عالمية حقوقية وحملة اعلامية حقوقية اوربية ودولية من كافة المنظمات الحقوقيةالعالمية نسي المغرب ان الحكومات تنتخب بدمقراطية وليست مثل ديمقراطيةالمغرب...فستنفر المغرب الاحزاب وكانت البداية من حزب الملك -صديق الملك- لتردد الاحزاب نفس الكلام وهن اما ضد او معا لامجال الاختلاف -وطني اولا- الكل فهم الرسالة - اما من كان متابع الاوضاع مند البداية فعرف انها سوف تعود لا محالة ولكن الشك كان في طريقةالعودة بمعني حية اوميتة فمن عرف المراةاقسم ان لن تعود عنقراراها ودليل اقرب الناس اليها اهلها الدين قالو بصراحة لا نستطيع ان نثنهل عن قرارها واقول حمد لله انها عادات حية والاجرت البلاء علي الكل.بمعني 1 ستبقي نقطة سوداء في تاريخالمغرب المتشدق بحقوق الانسان.2انتفاضة صحراوية حتي الاستقلال 3 حرب دروس والمغرب يعرف معني الحرب ويخشاها. المهم فشل المحطط الامني الجديد الدي طبق مع الخطاب الملكي . هنيا للك مرة اخري علي الجراةوسبق
المجموع: 84 | عرض: 1 - 84

التعليقات مغلقة على هذا المقال