24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. تصنيف لأفضل الجامعات يساوي المغرب بالعراق الغارق في الإرهاب (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. ناشطون ينددون باقتحام المسجد الأقصى وهدم قرية "خان الأحمر" (5.00)

  5. غياب "سيولة الشبابيك" في العيد يجمع الجواهري برؤساء البنوك (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | "حركة 21 فبراير" آتية لا ريب...

"حركة 21 فبراير" آتية لا ريب...

"حركة 21 فبراير" آتية لا ريب...

ماذا؟ الساحة الثقافية راكدة، و الصحافة متجمدة، و السياسة سريالية، و "الأصدقاء الأعزاء" مختفون أبطلوا المداومة على الإبداع...؟ طيب.

فشلت أو انتصرت حركة 20 فبراير، و انتصر الاستمرار كذلك و لم يفشل...إلى آخره. نعم، تحركت الدولة في أعلى مستوياتها في أقل من 20 يوما كما ذكّر بذلك مؤخرا السيد رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران في شريط بث عبر قناة هسبريس، و تم تغيير الدستور بآخر أفضل منه. إلى آخره. كما تمت الاستجابة لمطالب شعبية عدة وصلت إلى حد إعادة السيد بادو -الحاصل على مأذونيتين في إطار اقتصاد الريع- لتدريب المنتخب الوطني لكرة القدم. و معلوم أن الحكومة الثورية الديمقراطية الناتجة عن الربيع العربي و حركة 20 فبراير كانت قد نشرت أسماء بعض المستفيدين من اقتصاد الريع و ذلك كخطوة أولى للقطع مع كذا اقتصاد...إلى آخره. و انتصر الاستمرار، كما علم، حيث ظل اقتصاد الريع مطمئنا مستقرا...

نعم، نجحت الثورة إلى حد إعادة تعيين السيد بادو مدربا للفريق الوطني لكرة القدم، و هو بالمناسبة مدرب كفء في مجال كرة القدم، و لكن لم تتم إعادة تعيين آخرين كرجل السلطة المعزول ظلما، مثلا، في أي منصب، لكأن جماهير حركة 20 فبراير كانت جماهير كروية بامتياز أو جماهير كروية بالأساس لا علاقة لها بمحاربة الرشوة و المحسوبية و نهب المال العام.

ثم جاء كتاب "الأمير المنبوذ"، فعقّب عليه العبقري المحايد جدا جدا، و المثقف الكبير العملاق الذي لا يشق له غبار، الأستاذ الدكتور المؤرخ الذي يتحرى الدقّة الدقيقة و الحقيقة الكاملة بأكملها كلّية...، السيد حسن أوريد، رجل السلطة الكبير...، و الكاتب الحر الشهم الشجاع كثيرا جدا...، و المستشار و الناطق الرسمي، إلى آخره...، قائلا على قناة "فرنسا 24" بأن الكاتب المنبوذ أخطأ لما قال بأن التقدم يمر عبر قتل المخزن، و أعاد مشكورا استنساخ الفكرة التي تقضي بإمكانية تطوير المخزن، (-و ذلك لأن "المخزن يمكن أن يتطوّر"...-)، و هي الفكرة التي كانت قد جاءت في فقرة " المخزن فكر الشعب و مخيلته"، (-و هي فقرة أو مقالة نشرت في موقع هسبريس لكاتبها العبد الضعيف كاتب هذه السطور يونس فنيش-)، ولكن دون ذكر اسم كاتبها...، و هذا شيء طبيعي في الأوساط "الثقافية" المغربية على العموم حيث الأنانية تفعل الأفاعيل و تمنع من الاعتراف بالغير إذا كان هذا الغير ليس من كبار الأثرياء و ليست له حظوة في الأوساط أو الدوائر العليا، لأن لا فائدة من ذكر الغير أو الاعتراف بعطاء كل إنسان معزول فقير...

هذا يعني أن حركة 20 فبراير فشلت و لم تنتصر، و لم تغير شيئا يذكر، لا في العقول و لا في الواقع الملموس، لا في الثقافة، و لا في الكتابة، و لا في الفكر، و لا في التفكير و لا في التركيبة السيكولوجية النرجسية لما يقال عنهم أنهم "مثقفون". و للتوضيح، كاتب هذه السطور ليس مثقفا، و لا كاتبا، و لا مفكرا، و لا أديبا، بل هو مجرد رجل سلطة معزول ظلما يكتب منذ 12 سنة فقط من أجل استعادة مهنته.

طيب.

ولكن لا بد من الإنصاف. فإذا كانت حركة 20 فبراير قد جاءت من أجل كرة القدم فلقد انتصرت و بلغت كل أهدافها، و الدليل إعادة تعيين الأستاذ المخضرم السيد بادو صاحب المأذونيتين الريعيتين و محبوب الجماهير الشعبية الكروية في منصب مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم -الذي نتمنى له تمكين المغرب من كأس إفريقيا لكرة القدم بإذن الله-. و أما إذا كانت لحركة 20 فبراير أهداف أخرى أيضا، كالقطع مع اقتصاد الريع و نهب المال العام و نيل الكرامة و المواطنة إلى آخر القصة، فلقد فشلت و انهزمت. أو يمكن أن نقول بأن حركة 20 فبراير نجحت في شقها الكروي فقط، أي في إرضاء جماهير كرة القدم دون غيرها من الجماهير... فما الخطب إذا؟

إذا كانت حركة 20 فبراير قد مكنت من تقدم ما غير كافي لينعم المغرب بالشفافية، و إذا كان لا بد للمغرب من "الاستمرار في التقدم" كما يقول الجميع بمن فيهم رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، فلا شك أن "حركة 21 فبراير" قادمة لا ريب، حركة قد تستفيد من كل الأخطاء المرتكبة و التي جعلت الجماهير الشعبية العريضة تنفر منها و تنبذها... ...، حركة نتمنى أن تتسم بالرزانة و الحكمة في سلم و سلام في ظل الاستقرار و الأمن و الأمان... كيف ذلك؟ هنا ينسحب رجل السلطة المعزول الذي ليس مثقفا، و لا كاتبا، و لا مفكرا، و لا أديبا، بل مجرد رجل سلطة معزول ظلما يكتب منذ 12 سنة فقط من أجل استعادة مهنته، ليترك المجال لكبار العباقرة الفطاحل الجهابذة المفكرين الأذكياء كثيرا جدا من أمثال الكاتب الحر الشجاع العملاق العبقري المتضلّع جدا كثيرا حسن أوريد...

و أما إذا كان كبار "العباقرة العمالقة" ليس لهم الوقت الكافي للتطرق لما يعتمل في المجتمع الآن و في الأوساط الفقيرة، فربما سنكتفي بقراءة تحليل بسيط جدا لن يصل لعظمة تحاليل "العباقرة العمالقة" طبعا...، ولكنه تحليل قد يمكن من فهم معنى "حركة 21 فبراير" الآتية لا ريب و التي ستكون حركة لا حداثية زيادة...، و لا إسلامية محضة...، حركة لن تستفز أية فئة من الفئات الشعبية مما سيجعل الجماهير الشعبية ترضى عنها... فهل ستكون "حركة 21 فبراير" شيء إيجابي بالنسبة للجميع... ؟ هل من أخطار محدقة...؟ و ماذا عن التوقيت و الميقات...؟ و ما هي المسببات...؟ و هل من الممكن أن ينتفض الشعب ضد نفسه...؟ كيف

ذلك...؟

لا جواب الآن و انتهى الكلام...


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - فدوى الاثنين 12 ماي 2014 - 06:23
في وجود رجال امن غيورين على الوطن وفي وجود شعب متمسك بالامن والاستقرار، وفي وجود ملك متفهم ويقوم بإصلاحات جدرية ،فالشعب لديه أعين مستقبلية في غد افضل ومستقبل امن ومتمسك ملكا و شعبا لتخطي اي شئ.فقوة وطننا في تلاحمنا والشعب واعي جدا جدا جدا ويفهم ان الامن والاستقرار اهم شئ لحياة افضل ،ونتمنى لك ايها الكاتب الغيور على وطنه والعميق التفكير بحكم وضيفته رغم انك ظلمت فيها ولكنك قلمك لم يظلم ونحن نقرأ بتمعن كلام يصل اكثر من الرصاص اجدني اتسأل بحكم انني امية في سياسةاعباقرة التحليل والفهم ،هناك تجوزات هناك اخطاء ولكن الاهم ان هناك اصلاح اما عن حركة20،21،30 لم تعد تفيد اي احد اهم شئ الامن والامان لغد افضل وتلاحم قوي شعبا وامنا وملكاهده هي القوة التي لا تقهر مغاربة ونفتخر مجرد رأي وهو جزء من الدموقراطية
2 - AnteYankees الاثنين 12 ماي 2014 - 06:24
Dans la théorie du chaos, on s'attache principalement à la description des systèmes par un petit nombre de degrés de liberté simples et limités qu'on croit bien définis, mais dont la dynamique apparaît comme très désordonnée. Le phénomène est connu par sa sensibilité aux conditions initiales et sa forte récurrence. En réalité, le phénomène chaotique est connu par le comportement imprévisible à cause de la non-capacité à maitriser certains paramètres qu'on dit aléatoires. Peut-on prendre le risque de jouer avec le feu et laisser les paramètres limites sans contrôle et jouer leurs tours pour mener le système vers l'explosion ? fin
3 - اليقين الاثنين 12 ماي 2014 - 11:15
التغيير لا يتوقف يا أستاد.هذه هي سنن الله في الأرض.
4 - marrueccos الاثنين 12 ماي 2014 - 12:31
قلت أن حركة 20 فبراير رياضية وهي ليست كذلك ولم ترفع شعارا مضادا لإحتكار قطر الٱسيوية للمغرب الأفريقي !!!!!!
" بن كيران " لا زلت أبحث عن شخصية تاريخية تعكس دوره في السياسة المغربية ولم أعثر بعد في الحضارات المتعاقبة على المتوسط عليها !
صحيح بوادر زلزال حقيقي يتربص بالمغرب السياسي الكسول التقليدي الخرافي المتعفن البليد الديكتاتوري المستتر ! وقد أحسنت وزارة الخارجية الفرنسية في تحذير مواطنيها المتوجهين إلى المغرب وأدخلت الزلازل في عداد المخاطر !!!!! المتربصة بالمغرب !!!!!! فالوضع الحالي يعطي الرغبة في التقيؤ !!!!!! وكأن قدرنا في وقف عجلة الإنتقال إلى النضج السياسي لأن دول صديقة لا تريد ذلك ويجب مراعاة مشاعرها الجاهلية !!!!!!!!!
5 - مشي من العباقرة هههه الاثنين 12 ماي 2014 - 15:56
"نجحت الثورة إلى حد إعادة تعيين السيد بادو مدربا للفريق الوطني لكرة القدم، و هو بالمناسبة مدرب كفء في مجال كرة القدم، و لكن لم تتم إعادة تعيين آخرين كرجل السلطة المعزول ظلما، مثلا، في أي منصب......"

راهم كيفهمو فكولشي: بادو مغيغير والو إلا كرة القدم لإلهاء الشعب، ولكن هذاك غذي يعطي الحق لمول الحق، هادشي علاش ميمكنش حيث الشعب خصو يبقى تحت السباط، و هذاك رجل السلطة من الشعب ما خصوش يخد حقو حتا هو، واش فهمتي ولا لا؟
6 - nawal الثلاثاء 13 ماي 2014 - 01:46
ا نا كنظن حركة 30 فبراير ممكن تكون من علامات الساعة في المغرب..


ما دام يا اخي ناس دايزة [ بسياسة شوف وسكت]

[ بسياسة شوف وسكت]

[ بسياسة شوف وسكت]

اذن لا تخف فالمغرب بخير والعام زين وكذبة ابريل عايشين بها العام كامل..


حنا هما حنا والنحلة شامة خاصها توصل المعلومة [ ناس الغيوان]
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال