24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2113:3817:0319:4721:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. وداعا حكومة ولاية الفقيه العثماني.. (5.00)

  2. منيب: الإسلام السياسي يُساهم في "الردّة".. والخوف يعتري المثقفين (5.00)

  3. مؤتمر إفريقي يدعم القرار الأممي بملف الصحراء (5.00)

  4. "أكاديمية المملكة" تلامس مكافحة الفقر في الصين (5.00)

  5. المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار (3.67)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | المغرب والجزائر

المغرب والجزائر

المغرب والجزائر

احتفل المغرب يوم الأربعاء 30 يوليوز 2014 بالذكرى الخامسة عشر لاعتلاء جلالة الملك محمد السادس عرش المملكة، وبهذه المناسبة وجه الرئيس الجزائري برقية إلى جلالة الملك بهذه المناسبة. ومن العبارات الراقية التي وردت فيها "قناعة بحكمتكم واقتداركم في تسيير -أي المملكة -على نحو حقق لها مزيدا من التقدم

كما أكد الرئيس الجزائري السيد عبد العزيز بوتفليقة على تمثين وشائج القربى وحسن الجوار كما دعا إلى تعزيز علاقات الأخوة والتعاون المستمر لما يعود بالخير العميم على شعبينا وبلدينا.

موجها دعاء لجلالة الملك "بأن يديم عليكم نعمه وأن ييسر خطاكم ويوفقكم لما فيه خير الشعب المغربي وازدهاره".

إننا من خلال هذه الكلمات الرقيقة نستنبط مجموعة من القضايا نوجزها فيما يلي:

-تبادل التهاني يوحي من الجانب الجزائري أن الأمور عادية بين البلدين.

-الاعتراف بحكمة واقتدار جلالة الملك في تسيير شأن المملكة.

-تحقيق المغرب التقدم والتطور.

-الدعوة إلى تعزيز علاقات القربى والجوار بين البلدين.

-تدعيم علاقات الأخوة والتعاون بين البلدين.

-إن القربى والجوار والأخوة والتعاون لن ينتجوا إلا الخير للبلدين والشعبين.

وأخيرا وليس آخرا توجه بالدعاء الصالح أن يديم الله عز وجل على جلالة الملك النعم والتيسير والتوفيق لما فيه خير وازدهار الشعب المغربي.

أمام هذه العبارات النيرة يتبادر إلى الذهن الأسئلة التالية:

-هل فعلا يتوفر النظام الجزائري على إرادة قوية من أجل بناء وحدة مغاربية واعدة؟

-هل فعلا يعمل على بناء اقتصاد مغاربي قوي؟

-هل يتوفر على عزم قوي لفتح الحدود مع المغرب؟

-ماذا يعني تدخل النظام في السيادة المغربية بتبني أطروحة نشاز لمجموعة معزولة من أبنائنا غرر بهم؟

ومن خلال الخطاب الملكي الذي ألقاه بمناسبة ذكرى عيد العرش 2015 نستنبط أن جلالته كان واقعيا وصريحا عندما ركز على ما يلي:

1-تجديد الإرادة الراسخة في بناء اتحاد قوي عماده علاقات ثنائية متينة ومشاريع اقتصادي اندماجية.

2-الخلاف ليسا قدرا محتوما ولا يصل إلى حد القطيعة والاتحاد الاوربي نموذجا لكن الإشكال هو التمادي في الخلاف لتعطيل مسيرة الاتحاد المغاربي.

3-مهما كان حجم الخلاف فلا يبرر مثلا استمرار إغلاق الحدود.

4-استغراب المواطن المغاربي من هذا الوضع الغريب الذي أراد أن يكسره المغرب عندما أعلن عن حل كل المشاكل العالقة من أجل رفع الحواجز بين الشعوب التي لاذنب لها إلا أنها تريد بناء وحدة مشتركة ومصير واحد وتنقل حركسائر دول العالم المتقدم.

إن جلالة الملك أكد أكثر من مرة على أن الدولة لوحدها لن تستطيع مواجهة التحديات الراهنة لذلك دعا في خطاب العرش إلى "منظومة عربية متكاملة ومندمجة اقتصاديا وموحدة ومنسجمة سياسيا تجعل من عالمنا العربي قطبا جيو-سياسيا وازنا في العلاقات الدولية.

أما على المستوى الإفريقي فقال فيها كلمة بليغة"إن إفريقيا مطالبة بأن تضع ثقتها في إفريقيا".

مركزا على نهج سياسة متناسقة ومتكاملة تجاه الأشقاء الأفارقة ترتكز على الاستثمار المشترك للثروات والنهوض بالتنمية البشرية وتعزيز التعاون الاقتصادي.

وكون الأزمة القائمة بين المغرب والجزائر مردها عدة عوامل أهمها تدخل النظام الجزائري في السيادة المغربية خاصة على أقاليمنا الجنوبية أكد الخطاب على المضامين التالية:

1-الانخراط للجميع في الدفاع على المصالح العليا للوطن وفي مقدمتها الوحدة الترابية.

2-الوحدة الترابية أسبقية الأسبقيات وقضية كل المغاربة وأمانة في أعناقنا جميعا.

3-مواصلة اليقظة والتعبئة الجماعية.لاستباق مناورات الخصوم .

4-تخويل أقاليمنا الجنوبية حكما ذاتيا الذي وصفه مجلس الأمن بالجدية والمصداقية.

5-إقامة الجهوية المتقدمة بمختلف مناطق المملكة وفي مقدمتها أقاليمنا الجنوبية.لأن المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها.

6-مواصلة أوراش التنمية وعدم رهن مستقبل المنطقة. وتفعيل النموذج التنموي لأقاليمنا الجنوبية اعتمادا على المقاربة التشاركية. والحكامة الجيدة والبرامج المتكاملة ومتعددة الأبعاد بغية تحقيق التنمية المندمجة.

وأخيرا نؤكد على أن منطق النقل والعقل يحتم على النظام الجزائري أن يساهم في بناء الوحدة المغاربية والعربية والإفريقية ووضع استراتيجية للتعامل الدولي وإني واثق بأن الجزائر قادرة على القيام بادوار طلائعية في هذا الباب شريطة التحرر من التدخل في سيادة الآخرين خاصة المغرب. إذن نتمنى ألا تعطل آمال الشعوب بحماقة الأنظمة المنغلقة؟


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - مازال تالف السبت 02 غشت 2014 - 04:03
تصوروا معي لحظة ان تقوم الجزائر و تونس بتكوين لجنة لوساطة بين المغرب والانفصاليين و سحب الملف من الامم المتحدة(التي لا تتحد الا لقتل المسلمين) و دخول هؤلاء الى حضن بلدهم فلن يكون بعد ذلك اي شيء يمكن للغرب و كراكيزه المكونة لليكود العربي ان يساوم به المغرب او الجزائر او اي دولة من دول المغرب الكبير. وسنبني صرحا عظيما يقف ندا لكل الطغاة و يكون اقوى سند لاهلنا في فلسطين الحبيبة
2 - SAAD الأحد 03 غشت 2014 - 01:40
والله والله لو اتحد المغرب و الجزائر لكانت اكبر قوة اقليمية و لما لا قوة دولية يحسب لها حساب لكن لا حياة لمن تنادي
3 - kouki الأحد 03 غشت 2014 - 03:59
salam. wallalh mes freres on peut faire une union plus forte que celle de l Europe ou le Commonwealth sois disons ou plutot le BRIC mais ya tjour le fameux MAIS moi une chose qui m énerve c est pkoi les marocains jette les fleurs sur les juifs?pkoi vous aimez tant les juifs, un juif koi que ce sois marocain kenyen, américain ou extra terrestre reste un juif.pourtant vous savez très bien que nous les Algériens on a une sensibilité atroce a travers eux,même pas l odeur d un juifs on et pas capable,en plus ils sont dans votre gouvernement c est des conseillé et es hommes d etat?pensez-vous que ses juifs travail pour le bien du Maroc?,wallah si c est pas les amazighs et les hommes d état marocains pure et surtout si c est pas les services secret Algérien infiltré dans le maroc a plus haut niveau croyez moi ca fait longtemps que mon pays l Algérie est détruit .mnt le Sahara occidentale vous connaissez bien notre position na pas changé depuis 40 ans.finalement je dis vive les 2 peuple uni.
4 - عبد الله الأحد 03 غشت 2014 - 05:19
منذ ان اخرجونا من الاندلس والدول المسيحية الغربية تحرس جيدا على ان لا تقوم دولة اسلامية في جنوب القارة العجوزخوفا من رجوع الاسلام الى الاندلس وهم جادين في عملهم وما مشكل الصحراء المغربية الا من عملهم فهم وجدوا بو مدين عديم العقل ولا يعرف للاسلام طريق فاستغلوه واغووهوخلقوا هذا المشكل ليفرقوا به بين المسلمين بو مدين مات وهو بين يدي الله يحاسب حسابا شديدا
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال