24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. شبكة تنتقد "تأخر" تقرير وفيات الخُدّج .. ومسؤول يحتمي بالقضاء (5.00)

  2. جماهير الرجاء تجذب العائلات بـ"شجّع فرقتك ومَا تخسّرش هضْرتك" (5.00)

  3. شكايات في ملفّيْن تجرّ "مول الكاسكيطة" للسجن (5.00)

  4. إقصائيات كأس إفريقيا .. "أسود الأطلس" يتعادلون في جزر القمر (5.00)

  5. دماء شباب مغاربة تتضامن مع جرحى قطار بوقنادل (5.00)

قيم هذا المقال

2.87

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | في مفهوم السيادة اللغوية: إنه المغرب يا سادة

في مفهوم السيادة اللغوية: إنه المغرب يا سادة

في مفهوم السيادة اللغوية: إنه المغرب يا سادة

مازلنا نتذكر موقف وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله في أحد المؤتمرات الصحافية عندما سأله مراسل هيئة الإذاعة البريطانية طالبا منه الإجابة باللغة الانجليزية فقال: "في بريطانيا العظمى يتحدثون الانجليزية وفي ألمانيا يتحدثون اللغة الألمانية...إنها ألمانيا هنا". ما ابعدك عنا يا برلين.

يبدو أننا نحتاج في كل حين أن نكرر بأن سيادة الدولة لا تتوقف عند حدود الاستقلال السياسي والاقتصادي، ومفردات القانون والحدود، بل إن المدخل الثقافي ـــ اللغوي هو التعبير الرمزي والفكري عن هذا الاستقلال. وأي إصلاح لا يجعل مدخله الاعتزاز بالذات الحضارية يكون أمام مصيرين: الانسلاخ عن الانتماء مع ما يحيل عليه من اندثار المجتمع أو التراجع نحو مزيد من التخلف والتقهقر. فمدخل السيادة هو الاعتزاز بالذات، وكما قال الدكتور المسيري: "التاريخ العربي مليء بوقائع تبين مدى أهمية الثقة بالنفس. فقد روى المؤرخون العرب أن التتار كانوا يدخلون في حرب نفسية مع الشعوب التي يغزونها فيقومون ببث جواسيس لهم بين الجماهير لتحطيم روحهم المعنوية عن طريق نشر الإشاعات عن مدى قوة التتار ومدى بطشهم. ولذا حينما كان التتار يدخلون إحدى المدن، كان سكانها يفرون، أما من بقي منهم، فقد بقي وهو عبارة عن هيكل، جسد دون روح".

لذا فدرجة أي مسؤول العلمية أو الأكاديمية، أو حتى أميته بأبجديات اللغة، قد لا تؤثر كثيرا في درجة وعيه بالمطلوب منه حضاريا واستراتيجيا. لأن المطلوب أن يستوعب المسؤول بأن استعمال اللغة الرسمية ليس اختيارا تواصليا أو قرارا ذاتيا وإنما جزء من سيادة الدولة التي يمثلها، وأي تهاون في الأمر أو استهانة بقدرتها على تأمين التميز الوظيفي والسياسي يعني ضربا في استقلاليتها ومنعتها خارجيا، وهدما لمقومات الانتماء داخليا. فلا يعقل أن تسند وظيفة تدبير الشأن المعرفي لمن يحتاج للوعي بدور اللغة في النهوض المرجو والإصلاح المأمول. وهل نحن في حاجة إلى التذكير بقول فيلبسون بأنّ الدول الأكثر فقراً هي الدول التي تتخلّى عن لغاتها الرسمية وتعتمد «الإنجليزيةَ» (هذا بالنسبة للغة عالمية) وسيلة للتعليم، فضلاً عمّا يسببه هذا التخلي من عرقلة اللغة في بلوغ أهدافها في إنجاز الانسجام والتآلف بين قواها الاجتماعية.

كتب دكتور بريطاني يهاجم رئيس الوزراء الأسبق؛ توني بلير، لأنه أخطأ في نطق كلمة أمام مجلس "اللوردات"، وعدّ ذلك نعياً للغة الإنجليزية التي يجب على المسؤولين الحفاظ عليها. وحين وقف رجل الأعمال الفرنسي ايرنست انطوان سيلييه في أحد اجتماعات المجموعة الأوروبية ليلقي كلمته باسم رجال الأعمال الأوروبيين باللغة الانجليزية غادر شيراك القاعة الأخيرة. وعندما سأله الصحافيون عن سبب الغضب والانسحاب قال: “لقد صدمت لرؤية فرنسي يعبر عن نفسه بغير اللغة الفرنسية، وقد انسحبت لكي لا أستمع إلى كلمة شخص لا يحترم لغته”. ولم يغادر شيراك مقعده، ولم ينسحب من الجلسة عندما ألقى جين كلود تريشيه، حاكم البنك المركزي الأوروبي، كلمته بالإنجليزية. وشيراك هذا درس في الولايات المتحدة، وهو يجيد اللغة الانجليزية كأحد أبنائها، ولكنه توقف عن استخدام هذه اللغة منذ انتهاء دراسته وعودته إلى فرنسا، وعندما التقى الرئيس بوش أصر على التحدث بالفرنسية معه، وكان يرافق الزعيمين، حتى على مائدة العشاء، مترجمان، الأول أمريكي ينقل كلام بوش إلى الفرنسية، والثاني فرنسي ينقل كلام شيراك إلى الانجليزية. إنه الاعتزاز باللغة الوطنية والرسمية للأمة.

لا نحب أن نتوقف عند " السنغوريين " المغاربة (نسبة إلى سنغور الذي رأى الفرنسية بأنها تشع من ألف نار مثل شهب تضيء ليل إفريقيا) والذين يحلمون برؤية اللغة الفرنسية لغة وطنية وما زالوا يحلمون بقوتها ولا يرون للأمازيغية وجودا إلا بالقضاء على العربية، بعد أن تبين أن كل معلوماتهم مستقاة من عناوين الأخبار. فخطاب هؤلاء الذي يقتات على الصراع والقدح قد أفقده دستور 2011 مبررات وجوده من خلال النص على عناصر التوافق المجتمعي في قضايا اللغة ولم يعد لهم غير مناقشة العناوين. لكن ما يهمنا في هذا السياق هو الإشارة إلى أن مدخلات السيادة اللغوية الثلاثة تؤكد على أن أي تغيير لا يمكن أن يتحقق دون فهم حقيقي لوظائفية اللغة وقدراتها المعرفية/ التنموية وحقوق المتكلمين بها في تملكها وأمنهم اللغوي. إذ "تقترن لغات الأمم مع الشعوب الناطقة بها اقتراناً كاملا يصل إلى درجة التطابق والتماهي؛ فعندما تحضرُ اللغة يحضرُ الناطقون بها ثقافةً وأرصدةً حضاريةً وواقعاً سياسيّاً واجتماعيّاً ومعيشيّاً" (فاطمة مزروعي). واللغة العربية باعتبار رسميتها أولا وقوتها التراكمية والحضارية بالنسبة للمغاربة هي عنوان الوجود والانتماء، وأي اعتداء عليها أو استهزاء بمكانتها يعني الاستهزاء بالوطن والمجتمع وثوابته. وعلى صيغة وزير الخارجية الألماني نقول: إنه المغرب هنا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (85)

1 - أزمة المتحولين جنسيا الاثنين 02 مارس 2015 - 20:40
العربية لم ولن تكون أبداعنوانا لوجود وإنتماء للمغاربة.
جنوح التعريبيين أو المتحولين جنسيا(حسب تعريف الأستاذ بودهان) نحو ربط المغاربة قسريا بالعروبة المدمرة يكشف مدى التأزم الذي يعيش فيه هؤلاء نتيجة متغيرات وطنية ودولية كاسحة حطمت حلمهم التعريبي للمغاربة هذه المتغيرات المتجسدة أساسا في انهيارالنمودج القومجي العروبي والقومجي الإسلاموي وانبثاق الوعي الهوياتي لدى الشعوب الأصلية مثل الأمازيغ والأكراد والتوارق وغيرهم ،وتحول العالم نحو ترسيخ مبادئ حقوق الإنسان في كل أبعادها بما فيها الحقوق اللغوية والثقافية والسياسية.
التعريب القسري كان رهينا بغياب الديموقر اطية وحقوق الإنسان وهو يتغدى بشكل كبير من الإستبداد وإنكارالحقوق ،وهي أشياء بدأت الشعوب المحلية ومعها كل أحرار العالم بتجاوزها
التعريبيون تشربوا الفكر المطلق من أساتذتهم الديكتاتوريين القومجيين والإسلامويين ،أمثال القدافي وصدام وبشار وعمر البشير وغيرهم والذين يربطون وجود شعوبهم بوجود هؤلاء المستبدين ،فيربط كذلك التعريبيون وجود المغاربة بالتعريب.
التعريبيون يصفون للمغاربة سما قاتلا في وصفة دواء،ومغاربة اليوم لن تنطلي عليهم حيلهم.
2 - غنايم الاثنين 02 مارس 2015 - 20:54
إن الأنشطة حول الدفاع عن العربية ما زالت تستوجب التنسيق والتعبئة، وهذا ما يدفعنا إلى التماس الحاجة إلى الالتقائية حول نصرة اللغة العربية على مستوى المساهمات والتدخلات والتحركات والأنشطة من أجل التفاعل والانسجام والتواصل ، والاقتصاد في الجهد، وتحسين فعل الدفاع عن اللسان العربي، وحمايته وتطويره وتقوية استعماله. إن الالتقائية الفكرية لمناصري اللسان العربي من شأنها تحصين مكتسباته، وإعطاء دفعة قوية للتنسيق بين مختلف الفاعلين، وكذا رص الصفوف وتوحيدها للتقدم في مسار نهضة اللغة العربية وحضارتها، وتعزيز مكانتها المتعلقة بكونها لسان المواطنة والحداثة، وصنع التوازن والأمن اللغوي، والتقريب بين مكونات البيت الثقافي المتعدد، بمقتضى تجردها عن خاصية الفئوية الضيقة والخصوصية المحلية، وتعاليها عن الانتماءات الاثنوثقافية، وسماحها لكل المكونات الثقافية الفرعية من التعبير بواسطتها./.
3 - الرياحي الاثنين 02 مارس 2015 - 21:07
ما قلته سبق اليه احد السفراء المستعربيين معتمدا في الرباط.هي مسالة عزة النفس قبل ان تكون ما تفضلت به من شرح.لا ضير ان يتكلم الامازغية او الدارجة لكي يفرض وجوده ككائن مستقل الارادة ومنفرد الشخصية له كلمته اعيدها كلمته وليست ما جاد عليه به المستعمر . السيد بودهان يعتبرها buttin de guerre غنيمة حرب مقلدا الجزائري كاتب ياسين ويتاسف على عدم دراستها كما جاء في مقاله الاخير.
4 - ahmed الاثنين 02 مارس 2015 - 21:09
إذا كان هذا موقفك من عربيتك أمام العالم فما قولك في منعنا من التحدث بأمازيغيتنا في برلمان بلادنا في عقر دارنا لماذا كل هذا التناقض إن دل هذا على شيء فإنما يدل على أنك تريد فرض التعريب لاغير
تنهى عن خلق وتاتي مثله عار عليك إذا فعلت عظيم
يا هذا البلد ليس للعرب وحدهم حتى تفرض علينا عربيتك هذا الوزير الذي لايريد التحدث بلغتك ليس عربيا مثلك ولو كنتم منصفين لفرضتم تعريبكم على وزرائكم في العدالة والاستقلال فقط أما غيرهم فيمثل غير العرب في هذا البلد من امازيغ وعلمانيين وغيرهم
الذي يريد أن يفرض نفسه على الجميع يسمى الديكتاتور الاستبدادي وما أراك إلا هو
5 - saccco الاثنين 02 مارس 2015 - 21:13
لقد أصبح المشكل اللغوي في المغرب حرب مواقع سياسية ومذهبية وأصبح التمترس خلف تصورات دوغمائية تبني تصوراتها على وقائع طارئة وسطحية بدون الخوض في أعماق المشكل وتحديد أبعاده المتعددة والمتشابكة
فحصر المشكل اللغوي الرئيسي بالمغرب بمشكل اللغة العربية هومقاربة إختزالية ونظرة متعالية على واقع لغوي معقد فالمشكل ليس هو اللغة العربية بقدر ما هو مشكل لغوي شامل بالمغرب فالمقاربة الاحادية البعد لواقع متعدد الابعاد لن يكتب لها النجاح المطلوب ولن تكون الا زوبعة في فنجان فالحلول الواقعية هي التي تقوم على منهجية علمية تنطلق من دراسة معمقة للواقع اللغوي الموجود على أرض الواقع للإنسان المغربي وليس الانطلاق من حلول جاهزة مفبركة في مكاتب مغلقة
فاي حلول مقترحة للمشكل اللغوي بالمغرب يجب ان تعمل على إدماج بين الكيانات اللغوية المغربية والممارسة في الحياة اليومية للإنسان المغربي
فالجهد البشري عبر خيط التاريخ والاستعمال اليومي للغة هو الوحيد الكفيل بتطورها وليس شيء آخر
إن أكبر رهان والذي هو رهان المستقبل هو بناء "لغة مغربية "تنطلق من والى الانسان المغربي تعبر عن وجدانه الذاتي والجمعي
6 - zorif souss الاثنين 02 مارس 2015 - 21:17
و متى كان المغاربة أيتاما لغويا حتى يتوسلوا تبني لغات الآخرين؟! أتمنى أن تستفيد من الإجابة على هذا السؤال.
7 - اللغة العربية الاثنين 02 مارس 2015 - 21:36
اللغة العربية هي لغة كل المتعلميين المغاربة فأنا كأمازيغي وقبل ذلك كمسلم وكمغربي أريد أن أوجه دعوة للأخوة والتسامح بين مكونات الشعب المغربي كافة والأمة الإسلامية بشكل عام، لا للشتيمة على صفحات هسبريس لا للعنصرية من هذا الطرف أو ذاك لا للكره.

اللغة العربية باقية شاء من شاء وأبى من أبى
واللغة الأمازيغية باقية شاء من شاء وأبى من أبى، لكن لا مجال للمقارنة بينها والأمازيغية فاللغة الأمازيغية لا تزال جنينية ولسنا بحاجة لشتمها لكي ننتصر للغة العربية فالمستقبل للعربية.

عوض شتم الأمازيغية كانتصار للعربية من طرف البعض أنصحهم شخصيا أن يبحثوا على الأنترنت لتصحيح الأخطاء الشائعة التي لا يعلموها سواء في العربية أو تعلم لغة أخرى.

أو البحث عن مستجدات العلوم عوض ممارسة رياضة شتم الأمازيغ أو العرب.

والصلاة على محمد خير البرية
8 - Kant Khwanji الاثنين 02 مارس 2015 - 21:42
هنا يذركنا بمقالة الوزير الألماني، لذا فكان على المواطن المغربي أن يقول: "شبه الجزيرة هناك في اسيا يتحدثون القريشية وفي المغرب يتحدثون اللغة الأمازيغية...إنه المغرب هنا"

هل هناك طبيب نفسي، ليذكر هذا المواطن أنه مواطن مغربي و يعيش في أرض مغربية أمازيغية أفريقية تاريخا وراهنا ولم يتم اقتلاعها بعد لانباتها في بلاد العرب في شبه الجزيرة هناك في اسيا، ويذكره أنه يقتل المنطق بكل منطق!
ويكرر دون كلل أنه ليس هناك دولة تقدمت بغير لغتها الوطنية، لذا فمن المنطقي أن يقول نريد التدريس و خدمة الأمازيغية ،لغة الأم اليومية للشعب, لغة الأرض و التاريخ، لكنه يعاكس المنطق بل يذبحه و يستميت دفاعا على لغة وافدة دخيلة (للتذكير التاريخي كما دونه العرب أنفسهم، بهذه اللغة تم سبي 200 ألف رأس أمازيغي و أمازيغية من أجدد كاتب هذا الترفع الأموي العربي، على يد المجرم ضد الإنسانية موسى بن نصير الأموي العربي)

إنه المغرب هنا، فقبل إجتثاث لغتنا العريقة، عليكم المشي على جثثنا كما حاول الغازون أوليائكم أيها الموالي البرابرة العنعنيون الصلعميون الخانعين،عبدة اصنام الأمويين
ألا لا يجهلن أحدٌ علينا فنجهل فوق جهل الجاهلينا
9 - Kant Khwanji الاثنين 02 مارس 2015 - 21:43
بعد إستنفاذ ذريعة "لغة القرآن، الله،لغة الجنة.." وكل مس بها هو مس بالله والإسلام والقرآن،هاهم التعريبيون الاستئصاليون يفرخون ذريعة أخرى، "لغة الدولة الرسمية"، وكل مس بها هو مس بأمن الدولة...لكن اليست الامازيغيه -الشينوية بلغة سيد البربري أعلاه الذي استقدمه من الجمعية المغربية- لغة رسمية كذلك؟ وكل مس بها يعتبر مسا بأمن الدولة؟
المنافحون عن "لغة الله ولغة الدولة "، يتكلمون في صيغة الماضي، ويستعملون فعل ماض ناقص "كان".كانت لغة حضارة وعلم ومعرفة..
لكن ماذا يتم انتاجه بهذه اللغة في ميدان المعرفة والعلم والتكنولوجيا!؟
أغلب التفجيرات الإرهابية والتقتيل والذبح عبر العالم يتم ارتكابها بهذه اللغة!
كم هي المدة التي يستغرقها اتقان هذه اللغة وحرفها السرياني المنتحل المعدل garshuni؟ مقارنة مع الأمازيغية وحرفها تيفيناغ؟
الجواب يأتينا من الأب الروحي للعربية، الفارسي، سيبويه "أموت و في نفسي شيء من حتى" -حياة كاملة لا تكفي-
و الجواب يأتينا أيضا من تجربة العرب نفسهم، حيث أن شاب اماراتي، حمد، تعلم الأمازيغية وتيفيناغ في مدة 3 أيام لدى IRCAM وكان بإمكانه أن يعبر بالأمازيغية
إنه المغرب هنا,لغتنا الأمازيغية
10 - سعيد بونعيلات الاثنين 02 مارس 2015 - 21:53
لقد ازكمت انوفنا القومجية الاعرابية البائدة والمنتنة الاصولية التي يروج لها صلاعمة ارتهنوا اردتهم لضباع الخليج .ان اللغة الاعرابية وافتخر انني انا الاول من ذكر انها لغة ميتة في جامعة فاس سنة 1980 م.هذه اللغة التي تنافح عنها لا وجود لها في التواصل اليومي انها لغة البداوة ولا علاقة لها بالعلم.ان المخزن المغربي فرض على الامازيغ لغة دخيلة وهم لها كارهون.
انني افضل اللغة الانجليزية واللغات الحية على الاعرابية..تحاججون انها لغة القرأن فاللغة السوريانية والارامية نزلت بها كتب سماوية وتكلم بها عدة انبياء ولا وجود لها الا في معلولة ومناطق الاشوريين والزيديين والصابئة المندائية.
ان اكبر خطأ ارتكبه الامازيغ هو السماح للاعراب البدو يالاستيطان في بلاد تامزغا.
السؤال المطروح :هل حان للامازيغ الاحرار ان يكنسوا الاعراب والاعرابية من بلاد تامزغا ؟.
لن ينعم الامازيغ بالامن والسعادة ما لم يطردوا كل الاغيار من بلادهم.ليس بسبب الاسلام تستعمر بلاد تامزغا.لقد حل عصر القوميات
11 - سعيد أمزيغي = عربي قح الاثنين 02 مارس 2015 - 21:54
بسم الله الرحمان الرحيم

لقد عنون السي الشامي مقالته الأخيرة بعنوان "ماذا دسترنا"؟
إذا كان بعضهم يجهل قيمة لغة الضاد و ينبذها في خرق سافر للدستور و اعتزازه بلغة موليير، فماذا دسترنا حقا؟

لم ندستر شيئا و إنما تبعثرت لدينا الأوراق و نحن عند مفترق الطرق بين داع للغة المستدمر من الفرنكفونيين و داع لطرد لغة القرآن- و هم قلة - اعتقادا منهم أن هذا يخدم مصالحهم العلمانية، و طرف ثان مناد بلغة شكسبير في المجال التعليمي - و هو قرار صائب و مؤقت - و طرف غالب ثالث يتشبث بلسان الفطرة لسان العرب - و هو الصواب بعينه إن لم أقل بلسانه -

مما لا شك فيه أن اللغة ثابت من ثوابت الأمة الأساسية في ترسيخ سيادتها، إذ لا يمكن لعاقل لبيب أن يقبل بجسد مغربي بلسان فرنسي يأكل الثوم بأفواه المغاربة، ضاربا عرض الحائط سيادة هذه الأمة، إن هذا لهو التحول الجنسي على رأي بودهان الذي ذهب مذهبا آخر في تحليله للقضية اللغوية.

هناك من يحلو له تجريد هذا اللسان العروبي (بعربيته الفصحى و دوارجه و أمازغياته) من أي فضيلة أو مكرمة، محبذا تغيير لون سحنته في شكل حربائي، إنه النفاق بعينه!

فهل لغة القرآن تستحق الريادة؟

قد يتبع..
12 - rinace الاثنين 02 مارس 2015 - 22:22
مريدو الفرنسية في المغرب .نخبة اريسطقراطية وهده فءة تفاعلها الاجتماعي مرتبط بهده اللغة. تم نخبة خبرت كواليس الواقع اللغوي المغربي وان المصالح مرتبطة بهده اللغة.تم فءة ترفع لواء هده اللغة كرها فيك وفي امتالك.حضرتك تقول لا يرون للامازيغية وجودا الا بالقضاء على العربية .انت وامتالك من يصنع حتف لغتك بمتل هدا الكلام.انت كمن يقول لغريمه اقتل نفسك لانتصر .ومعركتك قاءمة بجنود يعلمون ان خسرانهم في الفوز.لانك وحدك من يتمعش بالعربية .....
13 - Point Final الاثنين 02 مارس 2015 - 22:43
Quand je parle a des Marocains, personne ne veut que ses enfants apprennent la langue Arabe. Le crime de l'Arabisation a detruit l'economie, l'education... et le future de ce pays.. Le crime de l'arabisation n'a produit que des millions de chomeurs, racistes, ignorants et terroristes

Cette terre de Tamazgha a sa propre langue: La langue Tamazight

On ne veut plus de la langue Arabe dans ce pays
On ne veut plus d'Arabisation, de chomeurs, ingnoratns et terroristes
14 - aigle marocain الاثنين 02 مارس 2015 - 23:05
انت ومن معك من المتقومجون وعبيد البيترودولار تنهجون سياسة قوم الطاطار لاخضاع الامازيغ وهذا لن يتحقق لكم مادامت اللغة الامازيغية مفخرة للمغاربة وانها اللغة الطبيعية في المغرب,ولن يكون للذخلاء مكان بيننا طال الزمان اوقصر.فتحية حارة لكل مغربي حقيقي والخز و العار لكل ذخيل وخائن.
15 - al3osfoor الاثنين 02 مارس 2015 - 23:08
نعم أيها السادة ، نعم أيها الشعب ..هنا المغرب ، هنا الأرض الأمازيغية، هنا الهوية الأمازيغية، ولا نريد من المتحولين أن يتكلموا بإسمنا أو أن يكونوا أوصياء علينا !!

لو كان ذلك الألماني مغربياً لقال نفس الكلام عن هوية وسيادة اللغة الأمازيغية في أرضها، لأنهم لا يقبلون الدياثة الهوياتية، بل لما قبلوا أصلاً أن تتواجد لغة دخيلة عليه، لكن قدرنا أن يتواجد فيه اعراب و تعريبيون خانوا أصلهم وارضهم و خوفاً من ضياع كراسيهم التي تأسست بفعل صنع مافيا التعريب على حساب تهميش هوية الشعب الأصيل ولغته خدمة لمصالحهم و الأجندة الخليجية التي تغريهم. وبعد الصحوة الأمازيغية - التي يحمل مشعلها المثقفون وكل من له غيرة من الشعب المغربي الأمازيغي ، سوأ طلبة ، تلاميذ، اساتذة ، مثقفين، حرفيين أو غيرهم- بدأ التعريبيون يصيحون و ينادون بحماية اللغة العربية السريانية الدخيلة عوض سيادة اللغة الأمازيغية التي ينبش عرضها كل لئيم معادي لقيم الانسانية، لكن الحمد لله وعينا إزداد ومصباحنا بدأ ينير الظلام الذي ملأ ارضنا قبل عقود..وأنا سأكتب علمي بلغة أمي الأمازيغية واساهم في بناء هذا الوطن ... يتبع..
16 - mistral الاثنين 02 مارس 2015 - 23:16
اذا قال قديما الفيلسوف هيرقليطس; لانستحم في النهر الا مرة واحدة.
فكذلك الحال بالنسبة للغة العربية فنحن لا نتكلمها الا مرة واحدة. هي كالنهر الخالد لا تتوقف عن الجريان ومنابعها لا تنضب, كلما ما مرت في طريقها بثقافة ما اوحضارة ما الا واغتنت مما تراه مناسبا لها. هي مثل الشجرة تمنحك الظل والجمال والثمار و الهواء النقي....و سر قوتها يعود الى مدى تمدد جذورها داخل التربة التي تغذيها.
17 - al3osfoor الاثنين 02 مارس 2015 - 23:27
نفس الكلام وكل مرة ينضاف لون آخر، يمدح و يمجد في الأوهام أن لغة الأعراب هي الأنسب لغير الأعراب ، وكل مرة يحاولون تزويق المقالات بصيغة أو أخرى ..أظن أن الكاتب لم ينتبه أن ما صنع إقتصاد وثقافة شعب الأندونيسيين هي ثقافتهم ولغتهم الأصلية! هي عقلية الشعب المتحررة والهادفة إلى خلق الوعي ونشره بين أفراد المجتمع لكي يصبح متجانساً يمنح النور والبصيرة لأهله، هي حكمة السياسيين في أندونيسيا الذين لا يعرفون المكر والخداع والذين لا يستعملون اية اديولوجية في خدمة المصالح والأهداف الشيطانية ؟ ألا تخجل من نفسك حين ترى أن كل الدول الاسلامية متطورة، متقدمة وتنتج علمها واقتصادها بلغتها الأصلية في حين أن كل الدول (وبدون إستثناء) التي ادخلت فيروس التعريب توقفت عقارب الإبداع والعلم عنها ؟!! كيف تفسر لنا هذا، يا من يزال يستعمل كلمات الايديولوجيات (المغرب العربي، لغة المغاربة العربية لأن دينهم بلغة عربية وو- ...شيء مضحك فعلاً) فهل ماليزيا أو باكستان يتكلمون بالعربية الأرامية؟ تريدنا أن نكون اعراباً ونحن أمازيغ؟ فلماذا لا نكون فرنسين ونحن نتحدث بها أفضل من العربية ؟ ماهذا المنطق الأعوج؟ .. يتبع
18 - casawi الاثنين 02 مارس 2015 - 23:30
نحن شعب مستقل عن المشرق الذي يراكم عبيداً له، نحن لا ولن نتخلى عن لغتنا، وما رأيك أنه بعد 5 سنوات فقط ستجد كتب علمية مكتوبة بلغة الأمازيغ وشعب أمازيغي ينتج العلم بفضل لغته ولسانه الذي منحه إياه الله العليم ، وهذا ما يخيفكم بكل تأكيد، أنتم لا تريدون الخير لهذا الشعب ولكن الله مع الحق ولن نغير لساننا وسيكون المغرب رائداً في العلوم بلغته الأصلية، شئتم أم أبيتم. ولغة المعيار هي الموحدة لأنها لغة كل الأمازيغ وخالية من كل الشوائب ، ألا تفهموا هذا؟
19 - ارحلي يا دخيلة الوطن الاثنين 02 مارس 2015 - 23:34
ماذا تريد أن ننتج بلغة الغرباء العربية ؟ الخداع؟ حب المصالح الفردية على حساب الشعب وذلك بإسم الدين ؟ الإرهاب الفكري ، التعليمي ، المغالطات والدجل ؟ الشعودة والاقتتال والفتنة؟ التخلف ؟ البطالة ؟ في أي شيء تريد أن يستعمل شعب الأمازيغ هذه اللغة المعاقة ؟ ألا ترى أن جسم هذا الشعب الأمازيغي له مناعة بيولوجية لا تقبل أي لغة دخيلة في كينونته سوى لغته الأم الأمازيغية ؟ هل تستطيع أن تتسابق مع إنسان معافى في حالة ما إذا تم تركيب رجل إصطناعية لجسمك؟ ألا يكفيك أن المغاربة يعرفون هذه العربية بعد تعريب وتخريب عقولهم لمدة تزيد عن 65 سنة ؟ فما نتيجة ذلك؟ ألا ترى حالة التعليم التعريبي و واقعه؟ تتكلمون وكأنكم تملكون مفاتيح العلم والخلاص لهذه البشرية في حين أن الكل يعرف مستوى الدول المعربة وهي أخلفها في ديل الامم رغم وجود الخيرات في أرضها، الشيء الذي يدل على أن العقل العربي ناقص وميت ولا يفيد ، بل يستحود فقط ما بناه الأخرون! أهو العناد المطلق "ولو طارت معزة"؟ بعثت هذا المقال إلى صديق من العراق محايد يعرف التركيبة الإجتماعية للمغرب فرد أن الكاتب يتكلم بنزعة اديولوجية، ما رأيك يا أستاذ ؟
20 - moha الاثنين 02 مارس 2015 - 23:44
متى كانت اللغة العربية لغة الام عند الشعب المروكي? هل الدارجة المروكية عربية ام امازيغية ام فرنسية ام اسبانية? بغينا انسقسيو شي مختص في اللسانيات
واش راكو عارفين ان نسبة كبيرة من شعب المروك بالداخل و الخارج يتكلمون في ما بينه الا الفرنسية و في اعمالهم الشخصية! اللغة العربية لا احد يتكلم بها مع اهله لماذا? ننتضر الجواب لانها ليست لغتهم و لو بسطوها في استراتجيتهم
المروكي عندما يقتنع انها ليست لغته و سلبت هويته لن تصبح لغته المفضلة ابدا و الشئ الذي اصبحنا نلاحظه و تنمى عند الشعب المروكي مواطنته و غيرته عن بلاده, و اصبح يعرف من هو في ذلك العالم العربي الذي نسبوه له
لن يقبلا ابدا ان يكون في الرتب الثانية في ذلك العالم, و بعد ان اكتشف ان لديه ما يكفيه من تراث و ثقافة و حظارة و تاريخ في هذا العالم المعولم يكفيه ان يكون له كسياج يحميه من الشرق و الغرب
الذي لم افهمه انا كمروكي اجدادي و جداتي خاصة غادرو هذه الدنيا و لم يفقهو زفة في اللغة العريبة و حتى الدارجة فكيف لمخذر من الاديولوجية القومجية ان يصفني اني عربي, مع احترامي الكامل في شبه الجزيرة العربية الذين لا يعترفون بانناعرب
21 - جواد الداودي الاثنين 02 مارس 2015 - 23:49
Le garshouni est un système de transcription de la langue arabe utilisant les lettres de l'alphabet syriaque. En usage chez les chrétiens arabes de tradition syriaque, sa disparition semble coïncider avec la Nahda, la renaissance arabe du XIXe siècle.

[cela montre bien qu'il ne s'agit pas de l'alphabet arabe]

La phonologie des deux langues étant différente, l'application de l'alphabet syriaque à l'arabe suppose quelques adaptations : ainsi, le garshouni utilise communément les diacritiques de l'alphabet arabe

[cela montre bien que le garshouni a pris ce qui manquait au syriaque de l'arabe]

Le mot « garshouni » a parfois été étendu à la transcription d'autres langues que l'arabe par l'alphabet syriaque : le turc (principalement azéri), le persan, l'arménien, le kurde, le malayalam. Ces cas concernent d'ailleurs essentiellement les Syriaques orientaux.
22 - سعيد أمزيغي قح = عربي قح الثلاثاء 03 مارس 2015 - 00:00
يتبع..

هل لغة القرآن تستحق الريادة؟

نعم لغة القرآن هي الرائدة و لغة شكسبير مدينة لها بحياتها To be, or not to be, that is the question.
و عبارة شكسبير في مسرحيته التراجيدية هاملت Hamlet جديرة بأن تعترف بعلو كعب لغتنا الجميلة، حيث إذا أنت أمعنت النظر فيها وسرحت في كنه التأثيل و التأصيل تجد ما تفوه به شكسبير ما هو إلا من أصالة لغة الضاد.

ثمة حقيقة لغوية و يقر بها اللسانيون الداركون لجوهر هذه اللغة، أن ما من لغة قوم إلا و أخذت شيئا من حتى العربية، يا من تذكر حتى التي فاحت من فيه رائحة التفاح، هذه ال"حتى" التي سارت بذكرها جميع لغات العالم.

من هذا المنطلق يتضح قوة لغة القرآن و أنها لغة الماضي و الحاضر و المستقبل لها من الشأن ما يجعلها حقا لغة أدب و فن و علم.

لغة علم.. نعم لغة علم، فما كان من أحد العصافير أن يقف مشدوها أمام تعريب لفظة vecteur الرياضية، و يدخل في سجال مع أحد المعلقين الغيورين على لغة الضاد، إذ لو عرفت العصافير أن أصل ال vecteur هو من صميم لغة الضاد لشدت على منبر هسبريس و تغنت بقصائد المتنبي و شعر نزار أيام شبابه.

فهل ترضيك منزلتي؟
سجل إذن أنا اللغة الخالدة..

قد يتبع..
23 - متسائل الثلاثاء 03 مارس 2015 - 00:11
ضربت لنا أمثلة برجال سياسة ، رفضوا أن يتكلموا بلغة غير لغتهم ، أثناء تواصلهم مع أناس يتكلمون لغة أخرى و إعتبرت ذالك شرفا و نصرا للغتهم.
ماذا لو كل إنسان في العالم قرر أن لا يتكلم إلا بلغته ، كيف سيكون التواصل ؟
عندما أخاطب فرنسيا بلغته ، أعتبر هذا مصدر قوة لي وليس نقطة ضعف لأننى و بكل بساطة أنا الذي كان بيدي مفتاح الحل للتواصل وليس هو الذي لا يتكلم لغتي وإلا لبقينا شي يشوف فشي و نبحث عن من يفك هذا الوحلة يترجم لينا.
لسوء حظي لم أتعلم الأمازيغية ، لهذا عندما أتحدث مع مغربي أمازيغي و يكلمني بلهجتي لكي أفهم ، أقدره و أحترمه لأنه تنازل عن حقه و كلمني بلغتى تسهيلا لعملية التواصل .
كما أعتبر أن له الحق هو في أن ينتقد لغتي إذا أراد لأنه يعرفها و يتكلمها أما أنا فسأكون متطفلا إذا إنتقدت لغته الأمازيغية دون أن أعرف فيها كلمة واحدة .
بصح ما عليهش ، قررت نتعلم الأمازيغية إعتماذا على نفسي و الأنترنيت.
24 - منبه الثلاثاء 03 مارس 2015 - 00:18
ا مثلة في الصميم تثبت ضرورة حماية ووقاية اللغة اواللغات الام من الضياع.لاحظ العالم الانتروبولوجي ليفي ستروس بان بعض المجتمعات المتجاورة في المكان وعلى الرغم من التشابه بينها على مستوى بنيتها المورفولوجية فان كل واحد منها يحتفظ بخصوصياته الثقافية.من ذلك مثلا اختلاف اشكال الادوات التي تستخدمها.وقد قال الفيلسوف الالماني هيجل بان لكل شعب روحه الخاص الذي يتمظهر في الحضاره في منتوجاته.فالسيارة الالمانية او الفرنسية او اليابانية تحمل تلك الروح مثلما يحمل الفن المعماري المغربي ويعكس العقلية المغربية التي توقفت عن الابداع في مجال العلم والتقنية.اللغة امتداد للانسان وفي اضاعتها ضياع لجزء من هويته.ومن هنا خطر الفكرة الداعية الى استبدال الاصلي بالدخيل اما بدافع الاعجاب او الحقد والكراهية.فكيف لمدع بالثقافة القول بتشريف الفرنسية على العربية رغم كونها جزء من هويته قبل او ابى بحكم انتمائه لبلد متعدد الهويات ولكنه واحد وما ينتمي لمكون من مكوناته متقاسم ومشترك بين الكل.فهذا التشريف هو ارتماء في احضان الاجنبي الذي لاتجمع به سوى صداقة المنفعة.فاذا كنا مقتنعين بمغربيتنا يتوجب علينا الدفاع عن مقوماتها!!!!!
25 - Mazis الثلاثاء 03 مارس 2015 - 01:12
هل سيقوم العرب بالاعتذار وبتعويض ما دمروه ؟؟
لقد كانوا يحرقون ويدمرون المكتبات اينما حلوا بحجة ان نصوصها تنافي مع شرع الله,احرق عمرو بن العاص مكتبة الاسكندرية الشهيرة عام 640 م بامر من الخليفة عمر بن الخطاب لان جنود الغزوات لم يكونوا يعرفون معنى التحضر والمدنية ,وبتدمير السجل الحضاري لهده المكتبة انهارت العلوم ورجعت البشرية قرونا الى الوراء حسب ابن خلدون,وكذلك فعل سعد بن وقاص بذخيرة الفرس الفكرية من كتب الفلسفة والطب والهندسة والفلك حيث احرق كتبهم واغرق القسم الاخر بامر من عمر بن الخطاب للسبب نفسه.وحتى صلاح الدين الايوبي نفسه امر بتدمير المكتبات الفاطمية بمصر ومكتبات الشام ما يناهز 4 ملايين مجلد.وفي عام 1198 م احرقت جميع مجلدات ابن رشد وتم حظر الاشتغال بالفلسفة والعلوم جملة حيث اتهم ابن رشد وثلة ممن معه بالكفر والالحاد.فكيف اذن يمكن القول انه كانت للعرب حضارة في ظل ما جرى وما يجري حاليا امام اعيننا.
يقول عدد من الباحثين انه بعد الغزو العربي لشمال افريقيا اختفت جميع المركبات الثقافية التي تحوي نفائس الفكر الامازيغي عبر العصور بفعل التدمير والتخريب والاحراق الذي تعرضت له .
26 - Kant Khwanji الثلاثاء 03 مارس 2015 - 01:12
عربي قح
حتى طفل في الابتدائي تعلم العربية، يعرف الفرق الواضح بين أهدى(هدية) وهدى إلى(هداية)
فالآية "اهدنا الصراط المستقيم" التي يكررها كل مسلم يصلي، عشرات المرات في اليوم، لا يعي أنها خاطئة لغويا
فلا نهدي الصراط كهدية! بل نهدي إليها، كما نهدي الى السبيل أو الطريق
فهي ناقصة وتكميلها:اهدنا [الى] الصراط المستقيم
والدليل الواضح من القرآن نفسه الذي يشهد على نفسه بالخطء:
الآية الصحيحة لغويا: "فاهدوهم إلى صراط الجحيم" و"يهدي من يشاء الى صراط مستقيم"

القرآن يا صديقي، من تأليف قريش، نقلا عن صحف ابراهيم وموسى وغيرهم، تمت صياغته في شكل سجعي ما بين الشعر والنثر، وهو ما أبهر الأعراب انذاك لأنه صنف أدبي غير معروف، إلا عند القليلين مثل أمية بن أبي الصلت
والأعراب هم المعرفون بالفصاحة، لهذا تجد مؤلفو القرآن -متقمصين طبعا دور الله المخلوق القريشي- يتحدون الأعراب في الإعجاز
إحتمال أن القرآن من عند صانع مفترض للكون، هو نفس الإحتمال لإدخال فيل في ثقب ابرة
كيف "لله" أن يختار لغته ولغة "كلامه المقدس" القرآن،و هي كانت لغة الوأد والنهب وعبادة اللات والخمريات والمجون وزواج الرهط إلخ؟

لغة "الشيخ الزبير"؟ LOL
27 - anir الثلاثاء 03 مارس 2015 - 01:57
بل انه اموراكش يا سيد بوعلي .
المغرب عبارة عن جهة وليس دولة ، فكما ان هناك المغرب هناك في المقابل
المشرق ، فهل المشرق دولة يا سيد بوعلي ، ام انك تعتبر هذا البلد مجرد ملحقة
تابعة لجزيرة العرب نستورد لغتهم ونردد تسمياتهم كالببغاوات ، اذا سمونا بربر فنحن بربر رغم ان كلمة بربر دخيلة علينا ، واذا شاؤوا تسمية وطننا المغرب فالنسيه المغرب حتى ولو كان هذا الاسم لا يعني دولة معينة .
28 - Kant Khwanji الثلاثاء 03 مارس 2015 - 02:04
في الدول التي تحترم مواطنيها، يتحتم على كل موظف في الادارة أن يتقن اللغات الرسمية!
وهذا ما يجب -منطقيا- أن يطبقه المغرب. أي أنه يتحتم على كل موظف في الادارة المغربية أن يتقن اللغتين الرسميتين الأمازيغية والعربية.فلا يعقل أن يذهب مواطن مغربي إلى ادارة بلاده من أجل قضاء مصالحه -حقه الدستوري- ولا يجد من يتكلم لغته، بل يتم الإتيان بترجمان -تماما كما في كل حالة استعمار-

نحن لا نعادي العربية كلغة, لها ما لها وما عليها ككل اللغات، لكننا، نحن ضد تحويل العربية من لغة كأداة تعبير وتواصل إلى أداة لمسخ هويتنا الأمازيغية و سيف دموي نازي لاستئصالنا كما يجتره ببغاوات العروبية الفاشية عبر "إفحامنا" بنسبة العرب في المغرب، إستنادا على إحصائيات العروبي البعثي الحليمي، كنتيجة لأكبر جريمة ثقافية "تعربب الحجر والشجر والبشر"، وفق مسلسل نازي فاشي استئصالي "من تكلم العربية فهو عربي"، و لو أنهم هنا يقتلون المنطق بكل منطق، فلا أحد في المغرب -و لا على وجه الأرض قاطبة- يتكلم العربية، بل الدرجة!
فاية "لعنة" فكرية اصابت الببغاوات المنزوعة الدماغ؟
29 - SALSABIL الثلاثاء 03 مارس 2015 - 04:50
Si le dialecte berbère servait a quelque chose, les berbère eux même l'aurait utilisé pour s'exprimer et écrire, Or il ne sert à rien, d'ailleurs, ils ne peuvent écrire qu'en langue Arabe
ils sont les premiers donc à reconnaître que la la langue Arabe est la langue officiel par excellence du pays, aussi on comprend mal cette hystérie qui les a enveloppé pour chercher à diviser le pays
division dont ils seront les premiers a en payer le Prix, le Maroc est une terre Arabe reconnu a travers toute la planète,
alors laisse les crier et se lamenter sur leur sort à l'image des sionistes, ils reviendront à la niche c'est certain
30 - hammouda lfezzioui الثلاثاء 03 مارس 2015 - 07:42
حتى وان تعلمنا وتكلمنا لغات الكون جميعا,فستبقى الامازيغية في وجداننا ,بها نحلم,نحزن,نفرح...
ان المغالون يتنطحون ويتشدقون بما لا يعرفون,ويؤكدون للناس ان اللغة العربية هي اجمل لغات الكون,واقدسها على الاطلاق,وانها لغة الجنة الوحيدة...ويكرهون لغات الغير بسبب جهلها.ان كثرة الصراخ والضجيج في محاولة بعث من يحتضر لا تفيد في شيء.''mucho ruido y pocas nuzes''ضجيج ولا شيء يعلو على الضجيج بدون فائدة.
31 - ARIFI الثلاثاء 03 مارس 2015 - 08:59
الثقافة التي لاحظتها أكثر في اللغة العربية هي جملة تستعمل للتسول :

" أعطيني في سبيل الله " ـ
32 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 09:21
لم يشهد التاريخ يوما بوجود فئة من المغاربة أو المغاربيين تعادي اللغة العربية
بل على العكس تماما كان المرابطون والموحدون والمرينيون يجلون هذه اللغة ويعتزون بها

هذا العداء هو وليد للسياسة الاستعمارية الفرنسية التي كانت ترى في العربية الفصحى أحد مقومات الحضارة الإسلامية التي جائت لكي تحاربها

بحيث لا نكاد نرى موقفا معاديا للإسلام من دون أن يكون مقرونا بالعداء للغة العربية

مثلا لويس ماسينيان في كشفه للأهداف النزعة البربرية، عندما يقول
ce mouvement tournant qui devait éliminer la langue arabe et l'Islam de notre Afrique du Nord

Reniement du berbérisme par Massignon

اللغة العربية والإسلام !!


ليوطي كذلك يقرن بين محاربة اللغة العربية وبين العقيدة الإسلامية

L’arabe est un facteur d’islamisation, puisqu’il est la langue du Coran, et notre intérêt nous commande de faire évoluer les Berbères hors du cadre de l’islam

Circulaire aux Officiers des Affaires Indigènes, 1925

يقول أن هدف فرنسا هو إخراج الأمازيغ من الإسلام، ومن أجل ذلك عليهم منعهم من تعلم لغة القرآن !!
33 - صوت من مراكش الثلاثاء 03 مارس 2015 - 09:46
يستنجدون في كتابتهم باللغة العربية الانيقة باناقة ويسمونها ذخيلة متى ذخلت
منذ اربعة عشر قرن
اي لغة كانت تحتل المغرب قبلها
البونيقية
و الاصوات الاخرى لهجات هكذا كان قدرها ولا زال
وما العيب في ذلك وما ذنب العربية في ذلك
انتم ونحن راشدون ويعرف كلنا ذاته وحدوده فاكتبوا باي شيء ترونه اصيلا
ولا تنسوا اننا في الغرب يا سادة
في قارة سمراء افريقية داكن لون اهلها
وكم من لون في وطننا هذا عجيب منظره ممختلف عن لون اهل افريقيا
يعني كم من وافد واصل متصل بكم الحضارات السابقة
فمن هو الاصيل وماهي لغته
الهوسة ام لغة الزولو ام التوتسي
انه المغرب يا سادة وطن وملتقى الحضارات والبحرين الاطلسي والمتوسط
فكم يلزمكم من الوقت لانكار ذلك
34 - Va savoir الثلاثاء 03 مارس 2015 - 10:06
Le patronyme MARRAKECH signifie au sens Sémantique - anthropologique deux vocables réunis en un Mot:i

AMUR qui signifie Le Bled / Pays

et

AKUCH qui signifie l’appellation du DIVIN

AMUR AKUCH / AMURRAKUCH ( U = OU)i

C'est grâce à la découverte d'une sculpture rupestre dédiée aux traditions ésotériques que pratiquaient Nos ancêtres aux environs de Marrakech ( datée de quelques milliers d'années ) que cette véraçité s'avère réelle.i

Le féminin de AMUR est TAMURT

et le CITOYEN étant ANAMUR / les Citoyens INAMUREN

par extension, on retrouve la Divinité de fécondation autrefois vénérée par Nos ancêtres pour la reproduction Biologique marquée par Une effigie en forme / " l'étoile du désert " pour les touristes

C'est TANIT / TANIA : de ce vocable que provient le Nom MAURITANIE / AMUR TANIT ou TANIA

" Le Pays de TANIT " AMUR
AMUR TANIT ou TANIA
35 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 10:27
من بين أكثر من 27.000 مصوت على استطلاع هسبرس ما يفوق 86% منهم يؤيدون استبدال لغة ليوطي بالإنجليزية

مما يدل أن الفرنسية ليست لغة مرغوب فيها، فهي تبقي لغة المستعمر الفرنسي وعقليته الاستعلائية

كما أنها لم تفد المغاربة في شيء سوى مزيد من الاستلاب والتبعية

رغم أن بعض المتنطعين يعتبرون استعمالها نوعا من التميز، ولا غرابة فهي لغة من لا لغة له

الفرنسية يستعملها من لا يتقن العربية أوالذي ليست له لغة أخرى صالحة للاستعمال

فقط الدول المتخلفة هي التي تستعمل لغة المستعمر، لأنه لم يكن لها لغة حضارية خاصة بها من قبل

الصين = تستعمل الصينية بالحرف الصيني
اليابان = تستعمل اليابانية بالحرف الياباني
كوريا = تستعمل الكورية بالحرف الكوري

لماذا ؟

لأن هذه الدول كان لها وجود ككيان حضاري وثقافي ولغوي قبل وصول الامبريالية الغربية

من يستعمل فقط الفرنسية بالمغرب فهذا يعني أنه ينتمي لمجموعة بشرية لم تكن لها لغة مكتوبة خاصة بها قبل وصول ليوطي، مجموعة كانت تعيش خارج التاريخ

والمغرب كان جزءا من التاريخ والحضارة لأنه كانت له مكتوبة دونت بها العلوم والمعارف قبل وصول فرنسا وإسبانيا
36 - Taboudrart الثلاثاء 03 مارس 2015 - 10:36
Ta langue Arabe est just comme la langue Hebrew ( des Juifs) au Maroc. La langue Hebrew existait au Maroc 1000 ans avant l'arrivee des Arabes. Pourquoi segrerer entre ces deux langues
La langue du Maroc c'est Tamazight
37 - Saint Augustin الثلاثاء 03 مارس 2015 - 11:32
A *Shekh Zobeer* alias Shakespear alias Said sans identie'... je vous remercie infiniment sur vos *Kaddafiyat* car celles-ci me font rire a un point incroyable que vous ne pouvez pas imaginer,meme Kaddafi ayant une imagination plus que fertile ne pouvait pas faire mieux

Que deviendrait Hespress sans vous!? Continuez Si Said a' jouer a' l'idiot du village et a' amuser la galerie
جزاك الله عنا كل خير و اطال في عمرك

Quand a notre charlatan panarabiste,Mr Bouali ,son cas s'aggrave de plus en plus,il souffre d'un deni chronique, une schizophrenie sociale flagrante et un

delire de persecution a' tendance paranoiaque manifeste et est noye' dans une denaturation culturelle et une perversion identitaire irreversibles

Un internement dans un asile psychiatrique pour quelques temps lui ferait du bien

C'est le destin ineluctable de tous les berberes de service,mercenaires,qui se prostituent pour les Causes orientales aux frais de ses propres Causes ,celles de son peuple et de sa nation
38 - anti-arabisation الثلاثاء 03 مارس 2015 - 11:34
Tamazight unit Af.Nd
La langue arabe est une langue etrangere au meme titre que le francais sauf que les francais nous considerent des francophones alors que les bedouins arabes nous rendent arabes a cause de leur complexe d’inferiorite cherchant a se camoufler derriere les realisations et creativites des autres .Tamazight est la langue qui unit toute l’afrique du nord .Elle est gravee sur la terre de Tamezgha .Elle ne peut pa etre remplacee par aucune autre langue .
Le francais reste la langue dominante pour la creation d’emploi ,la sc.et la tech. L’arabe agonise comme ses daichistes.
L'arabe n'arrive meme pas a unir les vrais arabes qui sont entrain de s'entretuer .
39 - OukhouyaElousseinez الثلاثاء 03 مارس 2015 - 12:00
ان المغرب الامازيغي بكل ثقله الثقافي والحضاري والتاريخي هنا منذ الاف السنين,ولاوجود لمغرب ممسوخ بمفهوم عروبي.
ان الذين يدعون ان اللغة العربية رمز السيادة والاعتزاز لايمثلون الا بقايا لايديولوجية اندثرت منذ الاطاحة باصنام انظمة كليانية استبدادية احكمت قبضتها على اعناق مواطنيها بمناجلها الحديدية وحولتهم الى ركامات بشرية مستهلكة للمغالطات والخطابات العكاظية المضللة التي شوهت وحرفت تاريخ الشعوب.
ان الامازيغية هي التي تمثل رمز الانتماء الحضاري والاعتزاز الرمزي والفكري وصولجان الاستقلال والوطنية والمواطنة ارتباطا بحبات تراب تامزغا شمال افريقيا منبت الامازيغ الاحرار ومشتل القيم الانسانية النبيلة وفي هذا الصدد ارجعوا الى ما ورد في مجلدات ابن خلدون التي تناولت تاريخ الامازيغ .
ان المستلبين الذين يعاكسون الحقيقة ويعتبرون بدون خجل ان "المس باللغة العربية يعد مسا بالثوابث الوطنية وبرموز المجتمع " فان كانوا يقصدون "ثوابت" جمهورية الذل والعار فهم يؤيدون الانفصال وتشظي الوطن لان هذه الشردمة من الصعاليك وقطاع الطرق ومن مخلفات القومية العربية البائدة .ان اي مس الامازيغية هوالمس بثوابت الوطن وبرموزه.
40 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 12:24
35 - Va savoir

هلا تفضلت وأخبرتنا أكثر من خلال ذكر المرجع العلمي الأكاديمي الذي أخدت منه هذه المعلومات ؟ إسم البحث ؟ وإسم كاتبه ؟

من الناحية المنهجية وجب الإنتباه أن ما كتب عن التاريخ القديم لشمال إفريقيا كان أساسا باللغات الفينيقية واللاتينية والإغريقية

ومن تم أهمية ما جاء على لسان مؤرخي الفترة الرومانية والأغريقية والذين اعتمدوا بدورهم على مراجع كتبت بالبونيقية

حول أصل كلمة مور mauri / moûr

Maurusios. Maurussi est le nom grec, moûr le nom latin des anciens habitants de la Mauritanie (Strabon).

Le nom Mauri est probablement synonyme de celui de Nomades, que les Grecs et les Romans employèrent au lieu de celui de Mauri pour désigner les habitants des états Barbaresques.

Le mot Mauri peut être dérivé du mot hébreu ou phénicien moûr, changer de demeures.

Le nom marmar, que Scylax donne aux peuples nomades, qui demeurent entre l'Egypte et les deux Syrtes, vient du même mot que le nom Mauri ;


المرجع :

ص 149
Histoire naturelle, Volume 4
Par Pliny the Elder
L. Marcus
41 - متسائل الثلاثاء 03 مارس 2015 - 12:32
الإنسان المغاربي -36-
الخط الصيني ليس أحرفا على شاكلة أحرف اللغة العربية او الفرنسية ، بل هي عبارة عن حزمات من الرموز و الأشكال و الصور يستطيع أن يقرأها كل بلهجته : أصحاب اللهجات المتعددة و المختلفة عن بعضها البعض في الصين ، يقرأون نفس الحزمة ، كل بلهجته .
كتابة أو رسم موحد و التعبير عنه باللسان متعدد.
42 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 12:49
38 - Saint Augustin

أوغستينوس الذي عرف نفسه في حواراته على أنه بونيقي Poenum تكلم عن البربر في صيغة الغائب Barbaras

In Africa Barbaras gentes in una lingua plurimas novimus

De Civitate Dei XVI


أي أنه كان يميز جيدا بين Poenum و Barbaras


حيث في سياق حواره مع الأسقف Julian قال حرفيا :

noli istum poenum monentem vel admonetem terra inflatus propagine spernere

الترجمة :
Don't out of pride in your earthly ancestry dismiss one who monitors and admonishes you, just because I am Punic

المرجع :
The Richness of Augustine: His Contextual and Pastoral Theology
Mark Ellingsen


كما دافع عن اللغة البونيقية في حواره مع اللغوي Maximus بقوله :

Quae lingua si improbatur abs te, nega Punicis libris, ut a viris doctissimis proditur, multa sapienter esse mandata memoriae.

الترجمة :
And if the Punic language is rejected by you, you virtually deny what has been admitted by most learned men, that many things have been wisely preserved from oblivion in books written in the Punic tongue
43 - afrique aux africains الثلاثاء 03 مارس 2015 - 12:51
الامازيغية لغة شمال افريقيا وجميع الدول الاوروبية تدرس في مقرراتها الدراسية ان سكان شمال افريقيا هم ال moorc او bérbère فمن هنا اتت اسماء marueccos morrocco maroc
44 - anir الثلاثاء 03 مارس 2015 - 13:19
الى صاحب التعليق رقم 29

هم امازيغ احرار وليسوا برابرة ، هذه التسمية دخيلة اطلقها عليهم الدخلاء امثالك ، اما اللغة والهوية الامازيغية فهي منقوشة على صخور جبال الريف وجبال الاطلس الشامخة ، وعلى اودية وسهول وواحات هذا الوطن الجميل منذ الاف السنين ، اما لغتك فهي خليط من العبرية والارامية والحبشيية ، لا اصل ولا فصل لها او بمعنى اخر هي لغة لقيطة تماما كاصحابها ، لا اصل ولا فصل لهم في هذا الوطن ، هم مجرد مستوطنين جاؤا هاربين من الربع الخالي .
45 - alkortoby الثلاثاء 03 مارس 2015 - 13:43
28 - Kant Khwanji


في الدول التي تحترم مواطنيها، يتحتم على كل موظف في الادارة أن يتقن اللغات الرسمية!
ـــــــ

وأنت المقيم في كندا، وأنت تعلم أن لكندا لغتين رسميتين، الفرنسية والإنجليزية، فهل يتكلم موظفي كندا كلا اللغتين؟ أبدا، فالأنجلوفون في الغالب لا يتكلمون الفرنسية رغم أن أنهم قانونيا مطالبين بإتقانها.
أما لغات الهنود الحمر والإسكيمو فلا موقع لهم من الإعراب رغم أنهم سكان كندا الأصليين.

في المغرب، وإن كانت الإركامية رسمية فهي لم تُفَعَل بعد، لأن فبركتها في مختبر الإركام لا زالت على قدم وساق. وعندما تنتهي الفبركة، بعد ذلك فقط يجب الكلام عن إتقانها من عدمه.
46 - Jawad Dawdi الثلاثاء 03 مارس 2015 - 14:34
35 - Va savoir

Tanit est une antique déesse phénicienne, un
des noms d'Astarté. C'était une divinité sidérale
associée à Baal. Elle avait des temples dans la
plupart des cités de Phénicie
ou de Syrie, et dans les colonies phéniciennes

On la confondit plus tard avec des divinités
grecques, avec Aphrodite, Artémis ou Héra. C'est
surtout à Carthage qu'Astarté était adorée sous le
nom de Tanit. On a trouvé sur l'emplacement de cette
ville des milliers d'ex-voto puniques, où elle est
associée à Baal

du site intitulé : cosmovisions

x[Baal = zawj : mari en arabe - Tanit proche Ta2nit = féminisation]x
47 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 15:21
35 - Va savoir

استنادا للمراجع التاريخية المذكورة أسفله

فمعنى كلمة مور mauri من الأصل كنعاني moûr هو نفسه معنى كلمة نوميديا من الأصل الإغريقي Νομαδια > بمعنى الرحل


مور = moûr = mauri

نوميديين = νομαδος = Nomades


The Numidians were originally a nomadic people ; and hence some think they were called by the Greeks Nomades (νομαδος), and their country Nomadia (Νομαδια), whence came by corruption Numidae and Numidia

المرجع :
A classical dictionary
Charles Anthon



Le nom Mauri est probablement synonyme de celui de Nomades

Le mot Mauri peut être dérivé du mot hébreu ou phénicien moûr, changer de demeures

المرجع :
Histoire naturelle, Volume 4
Par Pliny the Elder
L. Marcus

....


هل يمكنك أن تدلنا على مراجع تاريخية أخرى تعطي تفسيرا مختلفا ؟
48 - michlifen الثلاثاء 03 مارس 2015 - 15:38
Qui n'avance pas recule .
---L'anglais se mondialise grace a la science et la technologie et a l'esprit creatif de ses 'HOMMES .
--Le francais tient le coup grace au niveau economique (4eme puiss. mond.)scientifique et technique des pays francophones :la France -le Canada-la Belgique ....
--L'espagnole un peu moins mais resiste a cause du nombre important des 'espanophones ' dans le monde .
--L'arabe ne dispose d'aucun de ces atouts .Elle stagne et reste une langue liee a la religion et (pour les arabes uniquement )la poesie et la litterature ..Elle agonise dans tous les autres domaines comme ses 'da3ichistes' Car les arabes ne creent rien et n'inventent rien .. et comme on dit "celui qui n'avance pas recule".
--Tamazight avance tant bien que mal ,comparativement a son passe recent ..elle fera mieux car elle est chez elle ,simple et va de pair avec nos traditions ,notre culture . Elle est le symbole de l'identite de cette terre qui ne "sait parler" aucune autre langue.
49 - Saint Augustin الثلاثاء 03 مارس 2015 - 15:43
A Al-inssan Magharibi: je vous ai deja repondu sur ce sujet
En resume' :Saint Augustin d'Hippone est aussi punique que Tahar Ben Jelloun est francais et Med Abed Eljabri est arabe

Pire encore Eljabri,etait un berbere de service panarabiste convaincu qui a demande l'extermination des dialectes berberes
**يجب اماتة اللهجات البربرية**

Pour l'unique raison de satisfaire ses maitres orientaux afin de mieux vendre ses livres et faire

couler et fourguer sa camelote a un grand nombre de specimens du troupeau de tetes betes et desertiques ou' souffle le Sirocco legendaire de l'Ocean Atlantique au Golf Persique

Personnellement je parle et ecris couramment en arabe classique ,en francais et en anglais,mais cela ne fait pas de moi ni un arabe ni un francais ni un

anglais ni un zombie ni un pervers et encore moins un traitre de ma langue maternelle,de mes origines,de mon identite,de ma culture ou de la veritable histoire de mon peuple

Peace & Love,et sans rancune aucune ,shalom 3alikhoum
50 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 15:43
قبل وصول الاستعمار الفرنسي والاسباني كان للمغاربة حضارة وكانت لهم مؤلفات علمية وكانت لهم جامعة تعد حاليا الأقدم عالميا

من يستعمل الفرنسية كلغة رئيسية هو مثل ذلك الأبكم الأصم المشلول اليدين الذي كان عليه أن ينتظر وصول ليوطي ليعلمه النطق وتهجئة الحروف وإمساك القلم

تاريخ المفرنسين المستمزغين ينقسم إلى ما قبل ليوطي وما بعد ليوطي، ما قبل ليوطي هو ما قبل التاريخ بالنسبة لهم، لأن تدوين التاريخ بدأ مع الكتابة

ومستعملوا الفرنسية كلغة رئيسية بالمغرب لم تكن لهم لغة أو كتابة من قبل ليوطي، أي أنهم كانوا خارج التاريخ يعيشون في حالة سبات شتوي hibernation بمغارات بلاد السيبا

أما مغرب الحضارة فقد كانت له عملاته الذهبية وقد كتب عليها :

لا إلاه إلا الله محمد رسول الله
أمير المسلمين علي بن يوسف
ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين
الإمام عبد الله أمير المؤمنين
بسم الله الرحمن الرحيم
ضرب هذا الدينار بأغمات سنه خمسمئة


وكانت إرسالياتهم الرسمية لبلدان العالم تبتدأ ب :

بسم الله الرحمن الرحيم
صل الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه
الحمد لله وحده

من عبد الله عمر أمير المؤمنين
51 - الإنسان المغاربي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 16:07
49 - michlifen

فرنسا التي تمجدها أنت وتستعمل لغتها هي المسؤولة عن إبادت ما يناهز 1.500.000 إنسان مغاربي بالقرن العشرين

شاركت فيها عدة مليشيات ومنظمات إرهابية فرنسية :
Organisation Armée Secrète - OAS
Front Algérie française - FAF


وهنالك مراجع تعدد ضحايا فرنسا في القرن 19 بحوالي ثلث سكان الجزائر

هذا فضلا عن دعمها لإسبانيا في حربها الكيمائية بالريف


وهو ما يعتبر أكبر مجزرة في تاريخ القارة الإفريقية



ثاني أبشع مجزة في تاريخ إفريقيا كان أيضا للفرنسين يد في إشعالها

مجازر وراندا التي أودت بحياة حوالي 800.000 إنسان إفريقيا



أتسائل هنا من هو الإرهابي ؟



من يستعمل اللغة الفرنسية من الدوزيام فرنسيس أي أشباه الفرنسيين الذين استعملتهم فرنسا كحركيين Harkis وكوميين Goumis وزواويين Zouaves هم حتما أناس لا لغة لهم ولاحضارة لأنهم انتظروا طويلا وصول ليوطي لكي يعلمهم النطق والكلام وقد كانوا من قبله لفي ظلال مبين

فاحنوا تمجيدا لنصب ليوطي الذي ذبح أبائكم واستحيا أمهاتكم

ابحث عن Souvenis d'Agourai وهي عبارة عن بطاقة بريدية فرنسية ربما تجد رأس أحد أجدادك
52 - لغة الملايير الثلاثاء 03 مارس 2015 - 16:07
الى 45 السيد anir الحضارة الامازبغية خرافة واسطورة واللغة الامازيغية لا وجود لها في التاريخ،والحروف التي تتحدث عنها في الجبال والكهوف ماهي الا مجرد طلامبس ورموز للشعودة قبل اللغة العربية كانت اللغة البونيقية اما اسم بربر فالحضارات الغربية الان اي الاغريق والرومان سابقا هم من اطلقوا عليكم هذا الاسم و الاستعمار الفرنسي الذين تدافعون عن لغته خير دليل الظهير البربري وليس الظهير الامازيغي ونحن كمغاربة من الشمال الى الجنوب نعلم جيدا ان اللغة الامازيغية ومصطلح امازيغ made in المعهد الملكي للثقافة الامازيغية سنة 2001 كله جديد في جديد وانتم لستم احرارا عشتم داىما تحت سيطرة الحضارات التي توافدت على المغرب والعرب جاؤوا فرساتا فاتحين وليس خاىفين وحرروكم من البزنطيين وتعايشتم وتساهرتم والان تكرهون لغتهم!!!!،؟؟؟،،عجبا انشري يا هسبريس وشكرا
53 - zorro الثلاثاء 03 مارس 2015 - 16:11
43 - الإنسان المغاربي

معروف أن القديس اوغسطين كان يعتبر نفسه فينيقي ودرس في قرطاج المهم

أنت أكدت لي دالك الان .

تحياتي لك أخي ,
54 - anir الثلاثاء 03 مارس 2015 - 17:18
ان مثل تعاليقك المستفزة والعنصرية هذه تجاه الامازيغ ، هي ما سيعجل بايقاظ
الاغلبية الامازيغية النائمة ، وبالتالي التعجيل بترحيلك الى الربع الخالي حيث موطنك الاصلي .
ولكي تفهم ما اقول ، احيلك على معركة الاشراف (سنة 740 ميلادية) والتي جاءت نتيجة استفزاز العرب الغزات للامازيغ الاحرار. سمية بمعركة الاشراف من كثرة رؤوس اشراف العرب التي تطايرت في ساحة المعركة على يد المقاتلين الامازيغ بقيادة خالد بن حميد الزياني ، وكانت هذه المعركة حدا فاصلا بين الامازيغ الاحرار والعرب الغزات .
لاشك انك من احفاد بدو بنو هلال ، الذين جلبهم عبد المومن الموحدي من تونس في القرن الثاني عشر ، ليستعملهم في السخرة ، بعد ان هزمهم في معركة هناك واستسلامهم وهم صاغرون . المشكل انكم لا تعرفون حتى كيف دخلتم الى المغرب ، لانكم تجهلون تاريخ هذا البلد ، الذي تعيشون فيه كمستوطنين ، وتنكرون فضل الامازيغ عليكم ، الذين استقبلوكم واقتسموا معكم ارضهم ، ولولاهم لكنتم اليوم تعيشون ماساة " البدون " في دول الخليج
55 - Saint Augustin الثلاثاء 03 مارس 2015 - 17:19
A Al-inssan Magharibi : une derniere chose concernant ce saint allergisant qui est devenu votre pire cauchemar juste parce qu'il est amazigh d'origine

et j'espere ne pas aggraver votre cas car je vous aime bien malgre' tout

Toutes les sources sont d'accord que son pere Patricius et sa mere Santa Monica sont une famille de notables BERBERES romanisees de la Numidie vivant a Taghast (Algerie actuelle

Ce que vous ne savez pas,c'est que le nom d'Augustin n'est que la forme latinisee' de son vrai nom compose': Aghou-istin
Aghou veut dire Lait ou Petit Lait et *Istin* veut dire Clair et Pur en tamazight pour marquer sa blondeur et sa beaute'
Ce nom est ulterieurement romanise' en Augustinus afin de le rapprocher du nom romain Augustus

C'etait d'ailleurs le PREMIER qui s'est nomme' Augustinus
En langue Arabe c'est plus evident

Jusqu'a aujourd'hui dans le Haut-Atlas,les grands meres utilisent ce genre d'expressions par AMOUR : Aghou-istin ,Aghou-isfan,Aghou-ifoulkin, Tassano, Owelino
56 - Sifao الثلاثاء 03 مارس 2015 - 17:47
تعايشت اللغة الفرنسية والعربية في اجواء الحب والوئام لعقود من الزمن ، تتبادلان قبلات العشق في اروقة االادارات والعناق في دواليب السياسة ، انذاك لم تكن فرنسا تسمى "ماما" كانت معشوقة الجميع ، تتباهى بها الالسن في الملتقيات العامة وجلسات اولي الالباب من ذوي الجاه والسلطة ، هذا عندما كانت الامازيغية تغض في سبات عميق ، وعندما استفاقت من غفلتها تغيرت الاجواء وأصبحت عكرة ، بدأ تبادل الاتهمات بين المعشوقين السابقين ، كل واحدة تتهم الاخرى بانها كانت وراء الاستفاقة
مما لا شك فيه ان الوزير "بلمختار"يجهل ايضا اللغة الامازيغية ولم يلمه "السي بوعلي" على جهله بها لانها هي ايضا لغة رسمية للدولة المغربية ذات السيادة !!
للغة العربية تعاني ، بين سندان الفرنسية ، لغة الادارة والاقتصاد والعلم ومطرقة لغة الارض والناس ، لغة الحياة اليومية للمغاربة ، الامازيغية والدارجة وبما ان الفرنسية تتحكم في دواليب الاقتصاد والسياسة ويصعب مواجهتها ، اختار السي بوعلي لعدو اللذوذ، لغة الارض ووجدان المغاربة ويتهمها باستهداف العربية ضدا على ما كان يردده سابقا ان الامازيغ اختاروا العربية حبا وطواعية ، حال واحوال
57 - H A M I D الثلاثاء 03 مارس 2015 - 17:55
------ارى ان الجواب اليقين لهذا الامر موجود في مقا ل وتحليل السيد بودهان في هيسبريس المتعلق بالوزير بالمختا ر وكذلك في فيديو "للهوية"في هولاندا
للاستا ذ العظيم السيد عصيد--الله يحفظهم----فالنستفيدوا----
58 - المتمرد الثلاثاء 03 مارس 2015 - 17:57
الى الانسان المغاربي

تعليقاتك اشبه بفاصل كوميدي مضحك ما من كلمة امازيغية لها مدلول حضاري الا زورتها بالحركات البهلوانية المعروفة عنك وامتالك من القومجيين ممن نسبوا اليهم سانت اغوستين وشكسبير وغيرهم من الشخصيا المهمة بتلك الطريقة البهلوانية
سانت اوغوستين يا هدا معروف بكونه نوميدي اي امازيغي ولد في هيبوا الجزائرية كتب بالبونيقية وعلى اي انسان ان يتاكد من ويكبيديا الانجليزية او الفرنسية .
اما بالنسبة للغة البونيقية فهي من اللغات الامازيغية رغم تاترها بالفينيقية لان اي لغة تنسب الى الارض التي نشات فيها وان كان تاترها بلغة اخرى كبيرا
والمتال على دالك لونشاة لغة جديدة في الولايات المتحدة فمن المنطقي ان ننسبها الى ارضها الامريكية وليس الى انجلترا او ارلاندا او افريقيا
59 - صوت من مراكش الثلاثاء 03 مارس 2015 - 18:36
Va savoir
من فضلك ابعد خرافاتك عن مدينة ابن تاشفين المرابطي وليس التامزغاوي
فكلمة مراكش باتت ورقة ايضا للاستمزاغ مع انه لا تعريف محدد لمعناها
فالمستمزغون بعضهم يدعي انها تعني بلاد اكوش الاه وهذا يخالف عقيدة بانيها المحمدي السني فلا اظن انه يقبل بهكذا لقب لحاضرته
والبعض يقول انها تعني مر مسرعا بلغة االمصامدة
وهناك من يرجع اصل الكلمة الى المعنى الكنعاني
دلالة مراكش حسب المعجم الكنعاني أنها مركبة من مر+ كش.
ومر تعني القوة والكثافة.
و"كش" تعني الغابة.
وحينئذ فمعنى هذا المركب – مراكش – الغابة الكثيفة.
ربما لايحلو للمستمزغين هذا الاحتمال الاخير علما بان الكنعانيين هم اجداد الفينيقيين اول من سطر حروف الحضارة بهذه الارض ومن ينكر ذلك فليتامل الخزف السفياني وسيعلم ان امما عظيمة خلفت الاثر العظيم بصدق
فحتى حرف التيفيناق الذي استاثرتم به للتمايز هو ارثهم
انه المغرب ملتقى الحضارات لا وقت اومكان فيه للبربرة
من لديه مشكل مع المشرق فذاك شانه
ومن لا يحب هذه التسمية فليصعد للجبال علها تعصمه من حذيثه اهله المعرب
وليجعل اصابعه في اذنيه والمؤذن يعلن وقت الصلا خمس مرات بالعربي
تحيات مغربي
60 - حسن حوريكي الثلاثاء 03 مارس 2015 - 19:27
نعم انه المغرب ا السيد
له لغاته الوطنية والام ينبغي التدريس بهما وادخالهما الى جميع مؤسسات الدولة
كما فعلت جميع الدول الديموقراطية التي تتحدث عنها
فمن خلال كلامك يبدو انك لا تعرف ما تتحدث عنه ،فالمانيا وفرنسا تقدمت بعدما قطعت مع الفكر القرون الوسطى الذي كان يحتقر اللغات الام للشعوب الاوربية ويعتبرها لهجات واعاد الاعتبار للغات الام للشعوب الاوربية من فرنسية وانجليزية والمانية و و و فلا تحاول ان تدافع عن تصور ايديولوجي وذاتي للامن اللغوي فهذا الاخير يكمن في الدارجة والامازيغية
لذا فالحركة الامازيغة عندما تدعو الى اعادة الاعتبار للغة الام فانها تمثل الحركة الانسية المغربية والانوار التي اعادت الاعتبار للفرنسية والالمانية اي عما تدافع عنه بشكل خاطي اي ان تجعل المغربي يعتز بلغاته الام من دارجة وامازيغية كما يعتز الفرنسي بلغته والالماني بالالمانية وغيرها من اللغات الاوربية التي تم معيرتها،
وليعلم حملة الفكر القروسطي الذين يعادون الامازيغية ان الانجليزية التي اصبحت لغة العلم ،حتى عصر النهضة لم يكن يكتب بها احد، نتيجة الفكر الاقطاعي الذي كان يحتقرها فلا تدافعوا على التخلف
61 - massil الثلاثاء 03 مارس 2015 - 19:30
Lors de ton interview avec une chaine arabiste j ai eu
l impression que tu maitrises pas l arabe classique.T as
ete tres crispe,comme un petit eleve timide devant son
maitre.Ta maniere de t exprimer n a pas ete fluide ,d'ou
le sentiment qu tu trebucheras a chaque instant.Ce qu
veut dire qu l arabe classique n est pas ta langue mate
rnelle.A titre de comparaison un yeminte de niveau
moyen se comporte avec plus d maliabilite et aisance
en communiquant en arabe classique.
L arabe est un terme qui englobe pls castes.Les be
douins du golf en sont conscients.Selon eux tu dois
etre categorise dans la caste de ceux dans leur
descendance est inconnue.Si le maroc etait arabe
ce qui n est pas le cas,alors qatar doit etre indou
pakistanise,car parmi les 2 millions et qlq habitants
les arabes affichent un taux de 300000 individus,ce qui
est une minorite.De meme au maroc le taux des arabes
s estime a moins de 10% et pourtant vous nous
souillez la cervelle avec votre arabite.arabe-<bedouin
AZUL
62 - Marocain de Taounate الثلاثاء 03 مارس 2015 - 20:15
الشعب المغربي بكل مكوناته مطالب باعتماد العربية لأنها لغتنا الرسمية. هذا أمر واضح لا يجب أن يأخذ من وقتنا وطاقتنا، ومن يرضى باستعمال لغة المستعمر، فهو خائن ولا يقدر مصلحة الوطن.

العربية هي عنوان السيادة المغربية، وهي أداة الحضارة والثقافة المغربية، وهي اللغة التي راكم بها المغاربة إرثاً حضارياً كبيراً وهي التي تمكن المغاربة من فهم دينهم ونصوصهم المقدسة والإنفتاح على الحضارة العربية الإسلامية والتفاعل معها، فكيف نرضى عنها بديلاً؟

اللغة العربية قادمة شاء من شاء وأبى من أبى، لهذا أنصح هذه الفئة الملحدة الضالة من الأمازيغ أن تعود لوعيها وتعانق الثقافة المغربية من جديد عوض التشبث بالوهم والأساطير. كرهكم، أيها المتصهينون، للإسلام والعربية لن يفيدكم في شيء، اللهم في مضاعفة عذابكم ومحنكم. فالإسلام سينتصر بكم أو بدونكم، لكن أنتم بدون الإسلام ستخسرون وتضيعون، كما كان يقول أحمد ديدات رحمه الله، والعربية بكم أو بدونكم فهي خالدة وقوية ومرشحة لتكون اللغة العالمية مع 3 لغات أخرى.
63 - إلياس الثلاثاء 03 مارس 2015 - 21:00
إنه أضحت مع ما تبتّه القومية العربية في وطننا، و التي لم تعهدها بلدنا على مر العصور إلى أن طلّ علينا في القرن 20 الفكر القومجي العروبي من عفلق المسيحي و الحصري و أمثالهم يستهدف الكيّان و الوجود واللغة الأمازيغية، مستغلاً ذاك الوعي التقليداني و إيمان البسطاء المتوارث بأن الدين الإسلامي هو العربية و العربية هي الإسلام.
و هذا الخطاب يتبناه أيضاً كل من يتحدث بالإسلام السياسي من جمعيات و أحزاب٠ هَمُّهم ليس الإيمان و إنما أجندة القومية العربية الدي هو صنم معبود لديهم. من هنا يتضح نوايا إيمانهم الإسلامي٠ وهذا لا علاقة له بذات اللّه و لا من مقاصده٠ و الدين الإسلامي كله موظف و مفوّض في هذا السبيل. و الإسلام و الذات الإلهية منه براء٠
هذه الإديولوجيا العربية، التي عليها المحاسبة على إفكها و تزويرها للحقائق و الغاصبة للذاكرة، لأنه اللصوصية من شيمها و لا أمانة لها أدبياً و لا علمياً، فقد جعلت من كل شئ عربي بهتاناً و زوراً (و ليس اليهود هم المزوّرون كما تدّعون).
يتبع...
64 - Amine de Casa الثلاثاء 03 مارس 2015 - 21:30
أنا مستعرب كباقي المغاربة الذين تم تعريب ابائهم وتعريبنا قسراً من أجل خدمة اديولوجية وجريمة التعريب وملء دماغنا بل وغسله بخزعبلات أتت من المشرق وتبناها أصحاب المصالح في المغرب مند الخمسينات؛ مع الأسف فقدت 20 سنة في المدرسة والجامعة من أجل هذه العربية الميتة ولم تنفعني في أي شيء أبداً، بل فقط في الدفاع عن شرف المغربيات والشعب المغربي حينما يسبهن المشارقة وينعتونهم بصفات دميمة لذلك وجب أن أرد على وساختهم وقذارة لسانهم. لم احتج يوماً لهذه اللغة سوى في الدين وتعلمتها أيضاً حتى لا يكذب علينا بعض المتطفلين من الشيوخ الرويبضة الذين يحسبون اننا قطيع ينساق نحو بوصلتهم. أقول لقد جأت الساعة وأريد أن أرد الاعتبار للغة أجدادي وهويتي وأرضي التي فقدها أيضاً ابائنا بفعل التعريب التخريبي، فقررت أن أتعلم لغة الأمازيغ وسأعلمها لأولادي واتكلم بها أينما أكون وبها أعيش وأموت، هذه الأرض التي اعطتني كل ما احتجته وحق علي أن أكون وفياً لها ناهيك أنها سنة الله في أرضه.
65 - Jawad Dawdi الثلاثاء 03 مارس 2015 - 22:35
Augustin (Saint), Aurelius Augustinus, est un
docteur et père de l'église latine, né à Thagaste, en
Numidie, le 13 novembre 354, mort à Hippone le 28
août 430. Il avait un père païen et une mère
chrétienne, sainte Monique

du site intitulé : cosmovisions

x[j'ai cherché dans une dizaine de sites - aucun de
ces sites ne dit qu'il est berbère]x

x[les seul site qui dit qu'il est d'origine berbère c'est
wikipedia - et wikipedia n'est pas une source fiable - car - n'importe qui peut modifier son contenu]x
66 - moa الثلاثاء 03 مارس 2015 - 22:39
La langue qui me heureux dans cette vie est ma langue.

La langue qui me permet de communiquer avec les miens est ma langue.

La langue qui me permet de gagner ma vie avec dignité est ma langue.

A chacun de comprendre a sa manière.
67 - moha الثلاثاء 03 مارس 2015 - 22:53
الى السيد Michlefen
يا اخي لا احد ينكر ما فعلته فرنسا في تاريخها حتى بعض الفرسيين كانو ضد فرنسا في فعلته في الجزائر
في رايك ان تاريخ الانجليز و المريكان كان تاريخهم تاريخ الملائكة!!
و ما رءايك في تاريخ العرب في شمال افريقا?! اتعتقد ان الامازيغ كانو يستقبلوهم بالورود بعد ان ارتدو 12 مرة
ما رءايك في تاريخ السبليون و البرتقيز?!
اذا كان الامر كذلك , فلنبداء بتحرير البلاد اولا بهذا التعريب القصري و بالعرب
فرنسا خرجت من المروك و تركته كطبق من ذهب لتعريبيين بعد ان اقترفت بدورها ابادة ثقافية في حق الامازيغ
من الذي عان اكثر, اليس الامازيغ?
اللغة الفرنسية و الانجليزية و الاسبانية لغات علوم و تكنلوجية اكثر من العربية بالاف المرات حينها ان اللغة العربية لا تذكر في هذه العلوم

اربح انت بالعربية ديالك ؤو سيديها على راسك ؤو طورها كي ما بغيت لكن لا على ظهر الشعب المروكي
اننا لا نعادي اي لغة تحترمنا و تحترم هويتنا, و نبقى امازيغ و نطور لغتة كما ارادت فطرة الله فينا بحول الله

gولي السي Michlefen واش عندكم ازريش, ما ثفسى في جهتكم
واش عندكم تايوث, شوف معيا كيف هذه الكلمات تعبر على الطبيعة
68 - x-x-x الثلاثاء 03 مارس 2015 - 23:13
والله تتعبون حالكم العربية اقوى من عشر اشخاص مرابطين هنا وان كنتم فعلا تريدون للامازيغية ان تخرج من التابوت انشأوا مواقع كتاباتها بالامازيغية والقراء هنا و من يجعل نفسه غيور على الامازيغية سيلحقكم الى المواقع التي انشأتموها بالامازيغية وسيعلقون . كترة رفع علامة اليد .هناك اشخاص يعملون برنامج لتغيير الاي بي ويبقى يرفع في الايدي لعبة عملتها شخصيا قبل شهرا تقريبا كنت دائما ارفع اليد التي اريدها وانزل اليد التي اريدها لعلكم تتدكرون يا هسبريس قبل شهر كيف كنت ارفع الايدي وانزلها في ظرف قصير ولعل الرسالة قد وصلتكم ارجو النشر وباستطاعتي الان انزل الايدي وارفعها حسب ما اريده وما يتماشى مع افكاري
69 - صوت من مراكش الثلاثاء 03 مارس 2015 - 23:15
anir
بعض الانتصارات يا صاح تكون بطعم الهزيمة
ها انت تتلذذ بتطاير رؤوس الاشراف المقطوعة بينما تلك الرؤوس ما ذاب لسان اهلها وها انت تحكي به الواقعة تلك بدل لسان قاطعيها الفاقد الملامح
ودين اهلها يشهد على سيادته خمس مرات في اليوم في مواعيد لا تخلف
وكان كلما احتار من تدعي انهم وحدهم الاحرار دون الاخرين وتقاتلوا بينهم استنجدوا بشريف من اشراف وولوه عليهم بحرية الاحرار
Amine de Casa
ادميت قلبي بشكواك من جريمة التعريب القسري تلك يا لحظك البائس
غسيل دماغ وخدمة ايديلوجية والمشرق ولغة ميتة امر مؤسف
حرام عليك يا اخي سطورك الاخيرة دفعتني للومك فبعد جهدك ووعيك الجبار ذلك ولازلت تكتب بلغة سجانك سوف تحاسب عن ذلك يوم القيامة
ما يكون عندك باس وطهلا فلغة الاجداد
تحية مغربية
70 - moha الثلاثاء 03 مارس 2015 - 23:15
شوف معايا السي Michlefen
ثازيري ثفويث ثايوت اغزر اذرار اجذير ثافسوت ,اذفل ,انزار, اثساونت ثاسليوغا ,ثاريا او ثلا, ثازارث ,ازريش ,اصميض....
اتبرع لي مع راسك بهاذ الكلمات ياخي
quelle magie
يا اخي لن اتخلى على هذه الكلمات التي تجري في عروقي لو وضعو ثافويث على يميني و ثازيري على يساري ما تخليت على لغة اجدادي التي حافظو عليها اكثر من 50 قرن
Cher hespress je n'insulte pas je connais mes limites
رءايي نقيض الراي الاخر
اذا استفزونا نستفزهم كما يستفزوننا و السلام
71 - Kant Khwanji الثلاثاء 03 مارس 2015 - 23:28
نسف أسس الفكر التعريبي التخريبي علميا ومنطقيا:
قبل أن أحرز على البكالوريا في العلوم الرياضية (الموحدة، بالفرنسية)، كنت صحبة اصدقائي الأمازيغ، نقوم بحل المسائل الرياضة،بالأمازيغية، مع الاحتفاظ بالمفاهيم العلمية بالفرنسية
مين غاناري غار homomorphisme حوما اتف اذ يري isomorphisme
Qu'est ce qu'on doit ajouter à un homomorphisme, pour qu'il soit un isomorphisme

وكان ذلك تلقائيا طبيعية، لأن الأمازيغية لغتنا الأم
هذا يعني أن اللغة، الفرنسية أو العربية أو الانجليزية، ليست ضرورية لتعلم العلوم
فالمعادلة x+y=z ، يمكن كتابتها ⵅ+ⵢ=ⵣ

يريدون تعريب حتى التعليم الجامعي!
لكن، لا اشارة صغيرة ولو بالبنان للأمازيغية،,حتى في روض الأطفال أو الابتدائي بدعوى أنها لا زالت في المختبر، هذا المختبر الذي سجنوا فيه الأمازيغية(لذر الرماد في العيون(حنا درنا لكم خاطركم، سكتونا دابا) واقفلوا الباب بالمفتاح ورموا بالمفتاح في بحر الظلمات، لكنهم يعملون ليل نهار و يرصدون ميزانيات تضاهي ميزانية غزو الفضاء لعشرات"المختبرات" عبر الثابوت العربي لتفريخ مفردات جديدة "الخصخصة، الخوصصة، الحاسوب، لوحة مفاتيح، حالة شرود.."
72 - عمر الأربعاء 04 مارس 2015 - 00:05
في بحث اجراه جبيب سلوم وجيمس جونز تحت عنوان الاسهامات العربية في المعجم الانجليزي ، واستغرق العمل حوالي عشرين سنة ، وصلوا الى نتيجة مفادها الانجليزية اخذت من العربية حوالي 6500 كلمة المستعمل منها 500 ومنها كلمة بنانة وكابل بمعنى حبل " بلى قدرين على ان نسوي بنانة " احترم جميع اللغة وارجوا ان تساعدني الظروف لكي اتعلم الامازيغية
73 - بيضاوية حرة الأربعاء 04 مارس 2015 - 00:48
Amine de casa لا اظن مدينة الدارالبيضاء كالولايات المتحدة الامريكية لا تعترف بالاعراق والاجناس ولا تعترف بالهوس الهوياتي هي المفرب ولا اعتقد انك ابن هذه المدينة التي تعترف باللفة العربية كلغة رسمية للبلاد و الامازيغية الى جانبها،مدينة تحترم جميع الثقافات والعادات والتقاليد مدينة المغاربة من الشمال الى الجنوب من فضلك لا تتحدث باسم الدار البيضاء
74 - anir الأربعاء 04 مارس 2015 - 00:56
الى رقم 69
الى هذه الدرجة تؤلمك الحقيقة التاريخية المرة حيث لم تستطع ان تتمالك نفسك
تتحدث عن النسب الشريف ، هذه كانت خدعة استغلها الاجؤون العرب للضحك
على اجدادنا للاستيلاء على السلطة. نحن امازيغ اليوم نعيش في عصر الانترنيت
لم نعد نطيق سماع هذه الالقاب العنصرية ، وهذا مايخيفكم ويزرع الرعب في قلوبكم ، انتهى عصرالشريف وسيدي اومولاي .
75 - صوت من مراكش الأربعاء 04 مارس 2015 - 01:12
- عمر
الانجليز وكل الشعوب التي ابتداءت صغيرة وكبرت تدرك ان لغاتها اخذت من اللغات الاخرى واعطت وتلك سنة حتى العربية لا تحيذ عنها غير ان بعضهم لم يحلم بان تصبح لهجته لغة ابدا البسها لسان الارض والسماء والجبال والهات خرافية عبدت في العراء حتى لايعثر لها اثر
هؤلاء خرجوا علينا يتلون ايات الفضل و المن على من خالف مزاعمهم و رموه بالمتحول
هؤلاء محوا كل اجناس الحضارات السابقة وتربعوا على عرش من خيال
76 - لا سيادة مع الأمية والبطالة الأربعاء 04 مارس 2015 - 01:16
وفرة المعايش (الإقتصاد)،و فرص الشغل ووسائل كسب الأرزاق، هي أمهات القضايا وقوام كل إجتماع بشري، أما اللغات فهي وسيلة للتواصل فقط ، واللغة الأكثر إنتشارا تفرض نفسها ويسعى الناس لاكتسابها لكونها توسع مجال مبادلاتهم التي توفر لهم المنافع المعاشية أوتحقق لهم الرفعة الإجتماعية.
لما دخلت المدرسة العصرية المغرب سنة 1912 تسببت في ظهور كثير من الفوراق بين الناس، فأبناء المدن الذين استسلم ابائهم للأمر الواقع وسبقوا إلى ولوج التعليم العصري واكتسبوا معارفهم بالفرنسية هم الذين صاروا بعد الإستقلال من علية القوم وأصبحوا وزراء وأطباء و مهندسين،أما ابناء الجبال الذين تأخر أبائهم في الإستسلام وتأخرت عنهم المدرسة صاروا من صغار الموظفين.
أما الذين وجههم أبائهم للتعليم التقليدي بالعربية كرها في الإستعمار ومخافة التنصير صاروا عدولا أومؤذنين وأئمة في المساجد أو مشعوذين يكتبون التمائم.
أما الذين حرمهم أبائهم جهلا من التعليم صاروا عمالا أوحرفيين.
من أراد خيرا بأبنائه وجههم لتحصيل العلوم العصرية بالأنجليزية التي تعتبر في وقتنا مفتاح العلم والرزق. وإلا حكم عليهم بالأمية والبطالة ولو حفظوا كل أشعار العرب.
77 - Souvenis d'Agourai الأربعاء 04 مارس 2015 - 03:20
شكرا للأستاذ الانسان المغربي على مواصلة البحث والتنقيب في التاريخ ، اذ تفيد دائما بما يدحض خصوم البلاد وتذكرهم بالحقيقة المرة التي لم تخطر على بالهم، ومنها قتل الفرنسيين لأكثر من مليون مغاربي بدليل الصور المنشورة بالأنترنيت الآن والتي وجدتها بعد أن قرأت تعليقك Souvenis d'Agourai، فالصور بشعة وهمجية واكثر مما نراه الآن لدى داعش.
والى المدافعين عن لغة المستعمر الفرنسي اقول لهم اقرؤؤوووووا التاريخ من 1830 الى 1962 لتعرفوا حقيقة الفرنسيين.
أما العرب فقد حرروا البربر (وليس البرابرة) من العبودية التي مارسها عليهم الرومان والبزنطيون قرونا.
البربر تبنوا الاسلام والعربية طواعية وليس كرها أي اختياريا لأنهم لم تكن لهم لغة عالمة بل لهجات كثيرة لم يكتبوا باحداها أبدا ولو جملة منقوشة على صخر أو حجر أو قبر..
الآن بعد 10 سنوات من محاولة معيرة السوسية يتبجح بعض من تريكة الgوم بأن لهم لغة ضاربة في اعماق الخ...
لا يهم نباح الكلاب المسعورة فانها في عدد الأموات ويكفي الحذر من العدوى..
المغرب أصبح دولة اسلامية عربية الهوية منذ مئات السنين والى الأبد.
تحياتي
78 - Mohnd الأربعاء 04 مارس 2015 - 03:34
C' est vrai il faut respecter le soi même, pour que les autres tu respecte. Les langues des personnes que Abou Ali a cité toutes sont résultat d une évolution d un dialecte nationale. Par exemple la langue Italienne n est que le développement de dialecte de Florance qui n est pas loin des autres dialectes italiennes, donc faciles à apprendre.
Le Maghreb a perdu le pédale, cansequences de couches de colonisations. La réalité qu ' il y ait une crise d identité.
Tamazight qui est la langue de terre est entravée par la politique des signataires de protocole d Aix lebeane, L arabe officialisée est morte, donc limitons nous de l importation de pré, jusqu au retour aux racines.
79 - H A M I D الأربعاء 04 مارس 2015 - 05:53
-----العربية لغة جميلة كلغة ولكن ان تستعمل في جرائم "العروبة والاسلام" ---هذا مرفوض وشا ذ---
---نحن فوق ارض اما زيغ في شما ل افريقيا وفي القا رة --افريقيا-ولكن كشعب
ودولة محسوبون على الدول العربية في اا سيا---??!!
---جنسية افريقية الى جنسية شرقية واا سيوية--??!!
---هذا كذلك امر شا ذ ومرفوض------
--رغم كل هذا ما زلنا نصلي ونصوم ونحج---ووو---ونعتبر انفسنا --احسن امة اخرجت للنا س-----
80 - Michlifen الأربعاء 04 مارس 2015 - 14:23
Pour "sawt min Marrakech"69)


Le temoignage de L’un des leurs :الخميس 05 فبراير 2015 - 21:40
قال الشاعر السوري علي أحمد سعيد المعروف بـ"أدونيس" إن الثقافة العربية السائدة لا "تعلّم إلا الكذب والنفاق والرياء"، خلال الندوة التي أقيمت على هامش معرض القاهرة الدولي للكتاب مساء الأربعاء،
وأوضح الشاعر السوري "أنا لا أستطيع أن أقول كل ما أفكر فيه وإذا قلته في قاعة كهذه لا أستطيع أن أقوله كله، وهذا يؤكد أن الثقافة العربية لا معنى لها فهي ثقافة وظيفية لا ثقافة بحث واكتشاف كلنا موظفون في ثقافة سائدة"، وفق ما نقلته وكالة الأناضول التركية عن أدونيس) (riov sserpseh) Hormis
81 - Kant Khwanji-censurenum20 الأربعاء 04 مارس 2015 - 16:39
46-alkortoby
"حصلتي قطي"(كما يقول الشماليون) lol
لقد حدفت مثل كندا -لأني كنت أعرف أنك ستنقظ على"عظم" السكان الأصليين
استدرجتك, وها أنت بلعت الطعم بصنارته
شر البلية ما يضحك (تستقي معلوماتك من قال وقيل وحدثنا كباقي الفقهاء)
أضف إلى معلوماتك،يا مريد زاوية التجهيل والتعالي الأخرق:
كل موظف كندي فدرالي في الحكومة، البرلمان،الوزارات،الإدارة الفديرلية...
ملزم بإتقان والتحدث واصدار الوثائق (حسب رغبة المواطن) باللغتين الرسميتين الإنجليزية والفرنسية
فدرالية كندا، تتشكل من 10 Provinces وثلاث territoires من (autochtone)
لفدرالية كندا برلمان و وزير أول وقانون واحزاب، ولكل اقليم برلمان و وزير أول وقانون واحزاب
أنكلفون 59,3 %
فرانكوفون 22,7 %
السكان الأصليون 4 %
والبقية الإثنيات
من حق أي اقليم أو territoire سن قوانين محلية(لغوية إلخ)

L'article 35.2 distingue 3 catégories des «autochtones»:Indiens, Inuits et Métis
Les droits existants -ancestraux ou issus de traités- des peuples autochtones du Canada sont RECONNUS et CONFIRMÉS

قبل التجهيل، تأكد من معلوماتك
فلا تهرف بما لا تعرف يا مريد "خالف تعرف"
82 - Marocain الأربعاء 04 مارس 2015 - 19:00
ساعيدها واكررها الى ان يرث الله الارض ومن عليها المغرب بلد عربي اسلامي وليس هناك شيء اسمه تمازغا وامازيغ انا كمغربي لم اسمع قط بهذه المصطلحات الدخيلة(كبرنا شلوخ و وريافة وصحراوة وفاسة وعروبية وجبالة)وطني المغرب وهويتي مغربية وافتخر بوطنيتي وليس بعرقي او قبيلتي ماهذا التخلف والجهل والعقد النفسية نحن في القرن 21 ياسادة وانتم تتحدثون عن التاريخ كل الدول اصبحت لها سيادة ووحدة ترابية وانتهى عهد الفتوحات والغزوات وانتهى الدرس
83 - moha الأربعاء 04 مارس 2015 - 22:18
gالك عمرهم ما سمعو بالامازيغ في المروك ولو انهم سمعوها مرارا و تكرارا من اخوانهم التعريبيين المستعربون
gالو لهم سكان المغرب الاولين هم البرابرة ابناء مازيغ كانو يسكنون الكهوف و يلبسون الجلود, و لو بهذا القدح كانو يستعرفون ان الامازيغ هم القدماء على هذه الارض المروكية
و استيقضت من النعاس ذرية المستعربة و gالو لك, لم نسمع عن الامازيغ و كلمة الامازيغية جديدة بالنسبة لهم, بل سمعو بالريافة و السواسة و الاطلسيون
اليسو امازيغ هاذ الريافة و السواسة و الاطلسيون القبائل و الشاويون و الصنهاجيون و التوارg و الزناسنيون و المروكيون و الجزائريون و اتونسيون و المورطانيون و الليبيون و الصيويون و الكنريون هل بالنسب لهم ليسو امازيغ
انتم يا ابنائي هم الذين ليسو امازيغ و بدءاتم شيء فشىء تبتعدو على هويتكم الامازيغية التي ترعرعتم فيها
ce n'est pas de votre faute, vous étiez que les consommateur d'une idéologie qui nous est venu de l'EST
الله يحسن عونكم, واش غي صحابلكم راكو تتكلمو جوج كلايم باللغة العربية و لى بالدارجة المروكية راكو عرب! راك اتعيش صباح مساء هاذ الهوية الامازيغية
84 - alkortoby الخميس 05 مارس 2015 - 08:58
81 -Kant Khwanji

لقد كررت أنت فقط ما قلته أنا. أنا كتبتُ "فالأنجلوفون في الغالب لا يتكلمون الفرنسية رغم أن أنهم قانونيا مطالبين بإتقانها.". يعني أنا هناك فرق بين مايسنه القانون اللغوي الكندي وبين ما هو على أرض الواقع. ثم لم تُرسم أي لغة أصلية في كندا رغم أنهم سكان كندا الأصليين، لا لغات الإسكيمو ولا الهنود.

هل الفرنسية مرسمة في كل أقاليم و"الأراضي الإدارية"؟ أبدا لا. وهل يمكنك المطالبة بوثائق بالفرنسية في كندا؟ أبدا لا. فهم حصنوا أنفسهم قانونيا بإضافة جملة "عندما يسمح عدد السكان بذلك"، أي عندما تكون الساكنة الفرنكفونية في منطقة معينة ضعيفة العدد فلا حق للفرنكوفوني بخدمات باللغة الفرنسية.

إذن لماذا هذا التنطع؟
85 - مغربية حرة الخميس 05 مارس 2015 - 16:10
الى Moha فلتهدا من روعك نحن كمغاربة لا نعترف بالاعراق ولا الاجناس ولل التعصب القبلي ولا الهوس الهوياتي لاحظت من خلال تعليقاتك انك غير سوي واصابك مرض او علة ربما قد تكون جنون العظمة او الترجسية او شيء من هذا القبيل،اصبحت تتحدث بلسان نازي فاشي تكره ابناء جلدتك الذين لا ينتمون الى العرق الخرافي ليس هناك عرق صافي بالعالم باسره انقرض مع الديناصورات ووطنا يسع الجميع وهذا هو المغرب بلد الحضارات والثقافات والله يعفو عليك ويغسل فلبك من الحقد والكره شكرا هسبريس انشري تعليقي
المجموع: 85 | عرض: 1 - 85

التعليقات مغلقة على هذا المقال