24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

  2. روح عشق النبي في الشعر الأمازيغي (5.00)

  3. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  4. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

  5. "السراج المنير" (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | فضيحة #الباك

فضيحة #الباك

فضيحة #الباك

في ضربة موجعة جدا، ضد امتحانات #الباكالوريا في المغرب، وغير مسبوقة، ربما في تاريخ هذا الامتحان مغربيا، نزل الخبر باردا جدا؛ وزارة التربية الوطنية المغربية، تعترف في بلاغ صحافي رسمي، بأن امتحان مادة الرياضيات، هذا العام، حصل له تسريب قبل موعد دخول التلاميذ، وتسلمهم ورقة الأسئلة، وبدأهم في التوصل إلى الإجابات.

فأمام هول هذه الكارثة،والتي أصابت امتحانا، انتظره التلاميذ عاما كاملا، قررت زارة التربية والتعليم بـكل شجاعة، إعادة الامتحان، لتبدأ أسئلة كثيرة، حيال سيناريو وصول هذا الامتحان إلى صفحة في موقع التواصل الاجتماعي، الواسع الانتشار في المغرب، الفيسبوك.

أعتقد أن امتحان #الباك تلقى "ضربة موجعة"، في جدار المصداقية أمام التلاميذ، وأمام الرأي العام المغربي، ما يتطلب بكل سرعة:

- تحقيقا مفتوحا على جميع الاحتمالات، لإعادة المصداقية والسمعة لهذا الامتحان.

- تحميل المسؤولية الكاملة، عن الفعل المادي، لمن كان وراء التسريب أي الفضيحة، مع إنزال عقاب رادع، وتحميل المسؤولية السياسية للوزارة وللحكومة.

- اعتماد إجراءات جديدة، لحماية هذا الامتحان وتحصينه، من أي تسريب يطاله، ويسيء له.

- إخراج الامتحانات من حالة الاستنفار والاضطراب، إلى لحظة جماعية لكل التلاميذ، لاختبار المهارات والذكاء، لعام كامل من التحصيل، بعيدا عن مظاهر التهويل والتخويف.

- اعتماد حملات تسويقية وتواصلية، من الحكومة، ترغب وتحبب التلاميذ في الامتحانات، ولا تمارس عليهم منطق التخويف والترهيب والتهديد.

فما جرى في المغرب، من تسريب لورقة امتحان الرياضيات، ليس حادثا عابرا، بل هو تنبيه شديد اللهجة، إلى المسؤولين عن التربية والتعليم، أننا أصبحنا نعيش ما بعد انهيار منظومة التربية، وما بعد فشل التعليم، وما بعد فقدان التلميذ الثقة في هذا التعليم، الذي يعيش سجنا تاريخيا، في أساليب تعليمية بالية، تفضل الحفظ عن ظهر قلب، وملء رؤوس التلاميذ بالمعارف، عوضا عن منطق رأس منظم ومرتب، ويمتلك آليات التحليل والقراءة، والتأويل الذكي.

ففي زمن ما بعد الإعلام الجديد، أي ما بعد مواقع التواصل الاجتماعي، لم يعد ممكنا إخفاء أي كارثة، أو التغاضي عنها، بل يجب إعمال منطق العقاب ضد كل من سولت له نفسه أن يضرب في مقتل، أكبر امتحان وطني مغربي، يجري في نفس اليوم والساعة، ويشارك فيه أكبر عدد من التلاميذ؛ أي أن امتحان الباكالويا هو أكبر اختبار مغربي عددياً في التلاميذ.

ولا بد أن يتحمل وزير التربية والتعليم، مسؤوليتة السياسية كاملة، أمام هذه الفضيحة، ويمتلك الجرأة، ويضع ورقة استقالته، على مكتب رئيس الحكومة، في أقرب الآجال، ليشتري من جديد، احترام الرأي العام المغربي، بهذه التضحية السياسية، ولو أني أستبعد أن يقوم بهذا الأمر، الوزير الحالي؛ لأن الاستقالة أو طلب الإعفاء، سلوك سياسي حكومي، لا يزال غير مرغوب فيه مغربيا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - مغربي غيور الأربعاء 17 يونيو 2015 - 14:12
التعليم في المغرب لا هدف له, حتى اكتساب المعارف هذا "زواق" لا غير, لا يوجد هناك اكتساب للمعارف فكل ما يتم دراسته في السنة الدراسية يتم نسيانه في العطلة الصيفية و عند العودة للدراسة يعود التلاميذ بعقل "مفورماتي", منظومة التعليم المغربية بالية و ما يهم المسؤولين عن التعليم هو المظاهر الخارجية و افضل معدل في الباك, اما عقول التلاميذ المغاربة و ما تحتويها فهم لا هم لهم بهذا كل همهم كرشي كرشي و منصبي منصبي غادي نخليه لولدي فهم يسخرون كل الوسائل المتاحة ليدخلوا ابناءهم افضل المدارس العليا كي يكملوا مسيرة حب الدنيا و جمع الأموال.
2 - Missouri الأربعاء 17 يونيو 2015 - 15:39
المعارضة أفسدت التعليم من زمان ولا داعي للقفز على الحيط القصير ... بلمختار لم يسرب الامتحانات بل بالعكس ، فقد اجتهد أكثر مما هو مطلوب للتغلب على هاته الآفة التي نعيشها الأن وهي الغش في الامتىحانات ... وهي جزء من الفساد الذي يعيشه المجتمع ... ومن له ذاكرة يعلم جيداأن الوزير الحالي فعل ما لم يستطع فعله العديد من الوزراء ... لكي لا ننسى فإن هذا الوزير هو الذي استطاع ألإطاحة بعتاة الفساد ومنهم اسقلاليون واتحاديون الذين أغتنوا من السرقات الممنهجة في مواد المطاعم المدرسية ... وبلمختار هو الذي ابتكر البكالوريا الدولية بعض كارثة التعريب الذي نشرها الاستقلاليون كالفيروس في الوقت الذي يرسلون أولادهم الى الميريكان ويضحكون على أبناء الشعب ....هناك من بؤر الفساد الكثير من من يريدون محاربة هذا الوزير بعد عودته الى الوزارة ... ومن بين هؤلاء رؤساء بعض أحزاب المعارضة وعلى رأسهم شباط الذي استغل جيشا من الكسلاء للمطالبة برحيل أحسن وزير للتعليم لحد الآن ، أولا للإنتقام منه وثانيا للتغطية على الفضائح الحقيقية لحزب الاستقلال... مع الأسف معظم المعلقين ينساقون بسرعة مع طروحات تخدم المفسدين قبل غيرهم ....
3 - البازالحكيم الأربعاء 17 يونيو 2015 - 15:57
التسريبات هي المخطط الجهنمي لخوصصة التعليم.اما اشاعة الفضيحة فهي طعنة غادرة في ظهر المدرسة العمومية لتنطوي الخدعة على الراي العام لبث روح التشكيك في مصداقيتها ما يتيح للحكومة العاجزة على الاصلاح الفعلي حق الاستفراد في اتخاد قرار الخوصصة .ومجرد التفكير في الخوصصة فهدا يعني ان الحكومة التي انبتقت من صناديق الاقتراع قد غدرت بمن وثق فيها ،وانها احتالت على الطبقات الفقيرة لتستعبدها وتهين ابناءها باتباع سياسة التسويق للتعليم الطبقي الانتهازي والتضليل بل والنصب والاحتيال للحصول على اصوات الناخبين من الطبقات الشعبية المقهورة والوسطى المخنوقة والمنهكة بالقروض وووو . ان هده التسريبات محاولة للطعن واستصغار الباكلوريا المغربية والتي رغم تشويهها من طرف اعداء الفكر والوعي فهي صامدة وأبناء الشعب يكافحون ويحصدون نتائج وطنية سامية ومراتب دولية ,نعم يجب ان تستقل وزارة التربية الوطنية ولا يجب ان تكون تابعة لاي تيار حزبي او حكومي ,اما الدعوة الى الخوصصة فدليل قاطع على دور السياسة في ظهور هده التسريبات لمس قداسة المدرسة العمومية
4 - ANZBAY الأربعاء 17 يونيو 2015 - 17:26
لقد لازمتْني وساوس غريبة مذ سمعت خبر تسريب موضوع امتحان الرياضيات لشعبتي العلوم التجريبية و التقنية التكنولوجية.فأطلقت العنان لنفسي الأمارة بالسوء في محاولة لتفسير هذا الحدث.وكان من الفرضيات ما هو رائج،من قبيل أن ذلك التسريب كان لدوافع سياسية غرضها النكد والتشويش،أوأنه بدافع الطمع والارتشاء،أو أنه مألوف مسبوق ولم يفتضح إلا هذه السنة.إلا أن محاولة إيجاد رابط بين خروج الموضوع المسرب عن النمطية وعن الإطار المرجعي من جهة،وحدث التسريب من جهة أخرى_تظل فرضية معقولة تستحق عناء التحقق.خاصة إذا استحضرنا رهانات الشعبتين المذكورتين ، ونسبة التلاميذ فيهما(%50تقريبا)،وهذا يجعل التسريب يتم إما احتجاجا!!وإما تذرعا من أجل إعادته تجنبا لنتائج كارثية،فتم ارتكاب أخف الضررين اضطرارا.هذا ما جال بخاطري فعبرت عنه،والله أعلم.والتحقيقات الجارية يجب أن تستمر.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال