24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | الحكومة تشعلُ النارَ بين العُدول والموثّقين العصريين

الحكومة تشعلُ النارَ بين العُدول والموثّقين العصريين

الحكومة تشعلُ النارَ بين العُدول والموثّقين العصريين

الحكومة تُشعل النار بين العُدول والموثّقين العصريين (Notaires)..

وها هي قد نجحت في تعميق الخلافات بين المهنتيْن..

وإشكالٌ قانوني يقفزُ إلى الواجهة، ويتمثلُ في تنافي الجمع بين صفة العدل وصفة الموثق العصري (Notaire)..

الإشكالُ قد بدأ إثر تصريح فئة من العدول أنها اتفقت مع وزارة العدل على تمكين العدول من صفة الموثق، أي السماح لكل عدل بوضع لوحته الإشهارية بباب مكتبه، وفيها التعبير التالي: عدل موثّق (أي Notaire)..

إن ما تفعله الحكومة بالمهنتيْن، يُحدث تغليطا على حساب حقوق المواطنين والأمن التعاقُدي.. فالخلطُ بين المهنتين يُحدث بلبلةً في الأذهان، بحيث يكون الضحية في البداية والنهاية هو المواطنُ الذي اعتاد التفريق بين دور العدول ودور الموثق العصري (Notaire)..

الحكومة خلطت الأوراق، وتعملُ على تضليل المواطن الذي سيجد في باب العدول لوحة مكتوبا عليها: عدلٌ موثّق (Notaire)..

عندها لن يعرف المواطن، الذي على الحكومة أن تحميه، إن كان داخلا عند الموثق العصري ( أي Notaire) أم عند مكتب العدول..

فالناس يلجأون إلى مكتب العدول من أجل إشهاد عدليْن اثنيْن في قضايا الأحوال الشخصية كالإرث، وقضايا الأسرة من تزويج وتطليق، والبيع والشراء وغيرهما.. وعلى هذه الوثائق المنجزة من طرف العدليْن، يصادق قاضي محكمة التوثيق في إطار المراقبة القضائية التي تُعطي نوعا من الطمأنينة للمتعاقدين..

كما يلجأون إلى الموثق العصري ( أي Notaire) لتحرير العقود العقارية وعقود الشركات والأصول التجارية وغيرها، مع إلزام الموثق بإتمام إجراءات التحفيظ والضريبة وتصفية الملف العقاري أو التجاري وغيرهما، وفق مسطرة مضبوطة معتادة، باعتبارهم يعلمون مدى كفاءة الموثق، ويستمدُّها من تكوينه الأكاديمي القانوني، ومن التداريب المعمّقة التي تصل أحيانا إلى عشر سنوات، لتحقيق الأمن التعاقُدي، وحرصًا على حقوق المواطنين..

بينما العدول حاصلون على شهادة من كُليات الشريعة أو اللغة العربية أو أصول الدين أو الآداب (فرع الدراسات الإسلامية)..

وطبعا توجد في العدول كفاءاتٌ عالية.. ولا يمكن وضعُ الجميع في مستوى واحد..

والواضح أن الأمر يتعلق بمسلكيْن مختلفين من حيث التوجّهُ والكفاءة ونوعُ التكوين..

وهنا يتضخم التنافي بين المهنتين: العدول والتوثيق العصري..

ومسودةُ مشروع القانون الجديد، كما تقدمه هيأةُ العدول، تُريد العدول مستقلّين عن مراقبة المحكمة.. وهذا يعني أن العدول لن يحتاجوا إلى الدور المعتاد لقاضي التوثيق الذي يطمئن المواطن..

وما دام النقاش القانوني مستمرا، فإن إشكالياتٍ يجب حلُّها قبل المغامرة بقانون يغالط المواطنين بمهنتيْن مختلفتين: مهنة تنبني على اجتهادات فقهية، وأخرى على تعاملات قانونية داخلية وخارجية..

وماذا عن مسألة الشهود؟ فالمعروف أن العدول يعتمدون الشهود.. وعدلان يتلقّيان شهادة يؤشر عليها قاضي التوثيق، ومع ذلك فإن شهادات الزور كثيرة في المحاكم، والترامي على أراضي الغير هي أيضا كثيرة.. ونهبُ أراضي الدولة والغابات مستفحلةٌ متفشّية..

ولنتصور ما سيحدث إذا تحقق التوجهُ الجديد الذي تطالب به هيأةُ العدول، وهو الاقتصار على عدل واحد بدل اثنيْن لتلقّي الشهادات، مع إلغاء الضمانة القضائية المتمثلة في قاضي التوثيق..

مسألةٌ يجب عدم التسرع فيها..

فالكلُّ يعرف أن العقار مجالٌ خصبٌ لفُرص توليد شهود الزور والنصب والاحتيال وانتحال الصفة وخيانة الأمانة وغيرها..

وتساؤلاتٌ أخرى كثيرة بخصوص مهنتين أشعلت الحكومةُ بينهما صراعا ظاهريا وخفيا..

فهل تسعى الحكومةُ لسلم اجتماعي في بلدنا؟ أم هي تجنح إلى إلهاء الناس بصراعات؟ هل تريد بالفعل خيرا للمواطن؟ أم تريد المواطن منشغلا بمشاكل قانونية وغير قانونية؟

ـ مع الالتجاء إلى المحاكم في قضايا اقتناء عقار..

هل فكرت الحكومةُ في القضايا التي ستنجم عن التصوُّرات الجديدة؟ ألا ترى أن ما هي مُقْدمةٌ عليه سيُخرج ملفاتٍ اجتماعية قديمة وجديدة لإثقال كاهل المحاكم؟

وبتعبير آخر: هل تريد الحكومةُ حلَّ مشاكل المواطنين؟ وجلبَ الاستثمارات؟ أم هي تُفضّل إلهاءَ الناس بمشاكل مصطنعة؟

هل فكرت الحكومة فعلا في الأمن التعاقُدي؟

أم فقط في تغليب كفة على أخرى على حساب حقوق المواطنين، بتضليلهم وإرغامهم على أداء ثمن الخطأ الجسيم الذي تنزلق إليه الحكومة؟

ـ أم هي الحكومةُ تخدمُ ببساطة أجندةً انتخابية؟

وهل فكرت نفسُ الحكومة في انعكاس كل ذلك على الاستثمارات الخارجية؟

أم تُراها تجهل أن الاستثمارات الخارجية لا ثقة لها إلا في التوثيق العالمي؟

هل تجهلُ فعلاً أن الموثقين العصرين (Notaires)، بكل ما لهذه المهنة أو عليها، هي عضوٌ في التوثيق العالمي، وأنّ أعضاءَها هم أعضاء في لجنة الأمم المتحدة للتوثيق العالمي؟

فأيةُ نظرة ستكون للاستمثار العالمي بهذا السلوك الذي يُحاولُ الخلطَ بين مهنتيْن، لكلٍّ منهما خصوصيتُها؟

والحكومة، ماذا هي فاعلةٌ إذا عاد الطرفان إلى شوارع الاحتجاجات؟ هل ستعتبر هذه الاحتجاجات مُجردَ مُمارسةٍ لحقّ دستوري؟ أم حاملةً لخطابات دستورية، منها حقُّ الملكية؟

وماذا هي قائلةٌ إذا سمعت من الشارع أن ما تُخططُ له سيجعل الناسَ لا يُفرقون بين العدول والموثقين العصريين (Notaires)؟ ماذا سيكون موقف الحكومة؟ ألن يفسر المتضررون هذا الخلط بأنه نوعٌ من التضليل، وبالتالي لونٌ من ألوان النصب والاحتيال وانتحال الصفة؟

وفي النهاية، من المستفيدُ من كل هذا الخلط؟

ـ لا نعرف المستفيد.. نعرف المتضرر.. وهو المواطن..

فهل حكومتُنا تفكّر في المواطن؟

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (115)

1 - مواطن السبت 01 غشت 2015 - 07:36
إذا أسندت الأمور لغير أهلها فانتظر الساعة... الآن بدأ الإنتظار... اللهم حسن الخاتمة.
2 - كريم السبت 01 غشت 2015 - 09:43
قريبا سنجد العطار الصيدلي و الممرض الدكتور و البناي المهندس و صانع الاسنان الجراح و فقيه الكتاب الباحث الجامعي و الكسال مروض طبي .... اصبح الاجتهاد و نيل الشواهد كعدمه
3 - ضريفة امقران - موثقة بطنجة السبت 01 غشت 2015 - 10:05
نعم استاذ افزارن لا نعرف المستفيد. و لكن نعرف جيدا ان المواطن سيكون المتضرر و سيؤدي ثمنا غاليا لهذه الخطة "خطة العدالة" و اي عدالة هذه.! لتبسيط الأمور و لأكون قريبة من المواطن و حيث ان الحكومة مهامها هو خدمة الصالح العام ، اتساءل هنا اين هي هذه الخدمة عندما تجعل المواطن في ارتباك و يشعر انه وقع عليه التضليل "القانوني" و يجد نفسه موضوع النصب و الإحتلال .
دائما فيما يتعلق بالمصلحة العامة و السؤال المطروح لماذا يريد السيد الوزير العدل خلق مهنة نكلفها بالأمن التعاقدي و بلادنا يتوفر على حامي الأمن التعاقدي و المتخصص فيه بامتيازالا و هو الموثق العصري "notaire". لماذا يريد ارهاق دولتنا و اشعال النار بين مكونات مجتمعنا ، بين مهنة التوثيق العصري و بين العدول.
هل تساءل وزير العدل مكانة الإستثمار في بلادنا اذا ما سامح الله خرجت الى الوجود هذه الخطة.
4 - منا رشدي السبت 01 غشت 2015 - 10:10
سياسة إضرب عمر بزيد لتقوى وإدفع بعمر إلى مكانة زيد وإبحث له عن عمر يقضي عليه وهكذا ! سياسة ليست وليدة اليوم ! طريقة ذكية لإحداث توازن بين الدولة الدينية والدولة المدنية ! توازن يراعي الظرفية العالمية ! فإن هبت رياح الحداثة والديمقراطية حل المحافضون في وطننا محل زيد ! فإن إقتضت الظرفية أيضا ترجيح كفة المحافضين ! دفع بعمر ( الحداثيون الديمقراطيون ) إلى مكانة زيد وجيء لهم بعمر ( محافضون ) ليضعفوهم ! هذه خصائص الدول التقليدية ! رأسمالها ماضيها ! ومستقبلها علمه عند الله ! أما حاضرها فتتلاعب به الأهواء مدا وجزرا ! وبين مد وجزر ٱلاف الغرقى لا أحد علم بهم ! ولست بحاجة لتذكيرك بضحايا المضاربات العقارية ولا بمن خسفت بهم القاعدة القانونية " لا أحد يعذر بجهله للقانون " ! Nul n'est sencé ignorer la loi !!!!!!!!!!!!
5 - ذ فؤاد السبت 01 غشت 2015 - 11:44
بالنسبة للموضوع أو الدراسة فالكاتب متمكن من معلوماته القانونية، ومقارنته بين المهنتين في الصميم.
أما الوزارة الوصية فهي تتعامل بوجهين مع المهنتين.
وبتطاولها على مهنة التوثيق العصري فهي تلعب بالنار وتريد زرع الفتنة قبل نهاية ولايتها، إذا كنّا نتكلم عن دولة الحق والقانون فإن ماتريده الوزارة ومن ولاها لاهو بالحق ولا بالقانون.
إنتظرونا وأعدوا عدتكم فعلى جثتنا إذا تركناكم في خطتكم البئيسة ، وبيننا وبينكم جلالة الملك رمز العدل والحق.
6 - الأستاذ الحضراتي السبت 01 غشت 2015 - 12:57
للعدل مكانته وللموثق مكانته ولكل منهما اختصاصاته حسب تكوينه والقانون الذي ينظمه، و للحكومة برامج سياسية من أجل مقاعد محلية وبرلمانية أما الأمن التعاقدي والحفاظ علی مصالح المتعاقدين والاستثمارات الأجنبية وغيرها فهذا ليس هو همها. في بعض الأحيان يتحدث البعض عن مشكل مع موثق معين لسبب من الأسباب وتقوم الصحف بنشره كالنار في الهشيم، لكن لا أحد يتحدث عن المشاكل التي يأتي بها المتعاقد ويقوم الموثق بحلها، ومن أراد الأمثلة فهي كثيرة. ولا يفوتني تقديم تحية تقدير واحترام للصحفي كاتب المقال علی مهنيته وكذا لجميع الموثقات والموثقين وللعدول أيضا.
7 - محمد سعيد بنشق السبت 01 غشت 2015 - 13:34
في الوقت الذي ينبغي فيه الارتقاء الى ما فيه مصلحة البلاد و المواطن و التقدم الى الاحسن نلاحظ ان هناك توجهات تحاول ان تنزل بِنَا أسفل السافلين على المستوى العالمي و إفقاد المستثمرين الثقة و تضليل المواطنين وإرهاق المحاكم بعد خلق اللبس بين العدل و الموثق العصري
8 - مواطن السبت 01 غشت 2015 - 14:24
إنه لمن الؤسف أن نرى هذا التقهقر المؤسساتي لدولتنا الحبيبة فبذل التفكير في المواطن و مصلحته ومن هو أولى بحماية مصالحه من خلال تكوينه المعرفي و الأكاديمي نرى أنه من كان له لوبي في الحكومة أو البرلمان يسارع إلى تمرير قوانين تخدم مصالحه الخاصة ذون الاكتراث للمصلحة العامة وبالتالي نلاحظ أنه لا أحد يدافع على مصلحة الشعب كل سواء في الحكومة أو البرلمان يدافع عن مصالحه الشخصية أو الفئوية أو الحزبية فمن يدافع عن مصلحة الشعب يا ترى؟؟
9 - محمد سعيد بنشقرو السبت 01 غشت 2015 - 14:57
الهدف في نضري هو توهيم كل شخص يريد التعامل مع notaire ليقع في مصيدة عدل ينتحل صفة موتق notaire
10 - Ouriaghli السبت 01 غشت 2015 - 14:58
ان مثل هاته الممارسات تضر بحق المواطن
فكيف يسمح لعدول بان يستبيح مهنة الموثق notaire ؟ والكل يعلم ان الموثق له دراية بالعقود ومعترف به ودراسته أعمق وتدخل في نطاق القانون الدولي
لن نسمح للحكومة بتضليل المواطن والزج به في مشاكل مع العلم ان المحاكم تعج بالدعاوي اللتي سببها التزوير والتدليس من طرف بعض العدول
11 - abdou السبت 01 غشت 2015 - 15:40
العدول لديهم رصيد معرفي وتجربة توثيقية لا تقارن بما لذى الموثقين العصريين كم عدد انواع العقود التي يتلقاها الموثق مقارنة بالتي يتلقاها العدل فالموثق 99% من عقوده هي عقود بيع عقارات محفظة في حين العدل يتلاقى اكثر من 30 نوع من العقود في مذكرة واحدة من زواج وطلاق ولفيف ووكالة واشهاد وتركة واراثة وفريضة وكراء ودين وتلقية ومغارسة ومقاررة وجميع انواع عقود التفويت من تنازل وبيع وهبة وصدقة ...والعقار المحفظ والعقار الغير محفظ وما ادراكما العقار الغير محفظ في حين لا يستطيع الكثير من الموثقين تحرير وكالة ويحررونها في ورقة ويبعثون زبنائهم لتصحيح امضائها وان كانوا مضطرين يبعثون زبنائهم لدى العدول لتلقي الوكالات التي يبنون عليها عقودهم . فبعد كل هذا يصر البعض على الحد من كفائة العدول
12 - محمد الرزاقي السبت 01 غشت 2015 - 16:26
ليس العيب أن نختلف واختلاف العلماء كما يقال هو رحمة بالآمة ولكن طريقة تدبير هذا الاختلاف هي التي يجب أن نهتم بها فكل له مكانته ووزنه سواء كان موثقا أو عدلا نحن كلنا مغاربة نخضع لدستور واحد وتحت راية واحدة وملك واحد وهدفنا الأول خدمة الصالح العام وهذا يقتضي التضحية بالمصالح الشخصية وترك الأنانية ووعدم الاستهانة أو التحقير من شأن الآخرفكلنا سواسي أمام القانون شئنا أم أبينا واذا كان الأمر كذلك فهل من الممكن وضع قوانين تخص طائفة دون أخرى من المجتمع علما بأن القاعدة القانونية تكون عامة ومجردة وهل يحق لطائفة في المجتمع أن تحتكر خيرات البلاد دون غيرها و الاتهام يوجه في الحقيقة لمن يسمح للبعض بتحرير بعض الوثائق وبعض الشهادات ويمنع البعض الآخر دون مبرر قانوني ولا شك أن هذا التمييز هو الذي يؤدي الى الصراع ويربي الحقد في النفوس ونحن في غنى عن هذا لأن منا والحمد لله سواء عدول أو موثيقين من لايقبل بهذا التمييزوما دامت هي مهنة حرة فكفاءة الشخص هي التي تِؤهله وليس غير ذلك ونحن نعلم بأن التعاون قائم بين العدول والموثقين في كثير من المواقف ولنتذكر موقفهم مع وكلاء الآعمال وغيرهم فالعدول
13 - بدر السبت 01 غشت 2015 - 16:27
اولا اقول لكاتب المقال وجهك قاصح.واعذرك لجهلك لمهنة العدالة او ما يسمى بخطة العدالة.تتكلم عن الامن التعاقدي و حماية المواطن من باب التسمية فقط؟عجيب امرك!!اين امن المواطن امام الاختلاسات المالية التي نقرء عنها كل اسبوع من النوطيرات اين هو هذا الامن التعاقدي امام الاتعاب الوهمية التي يطالب بها النوطيرات مستغلين جهل المواطن بالتعريفة الرسمية للعقود اين هو الامن التعاقدي من تماطل النوطيرات في اتمام عقود المواطن في التفويتات الصغرى و الكبرى على حد سواء؟؟؟؟؟ساءتكم اتخاد الاسادة العدول لاسم التوثيق العدلي او الموثق العدلي.بالله عليك ما هي مهنة العدل ؟؟؟انه التوثيق يا اخي
توثيق كل المعاملات العقارية المحفظة والغير محفظة زيادة عن الاحوال الشخصية و كل ما يمعت له اذناك وما لم تسمع به الا وتجد له الحل لدى السادة العدول.ومن الناحية التكوينية هل تعلم ان هناك اساتذة عدول حاىزون على شواهد الدكتورة و منهم اساتذة جامعيون في القانون الخاص و القانون العام و الشريعة و غيرها من الاختصاصات تجعل من كاتب المقال لايرقى لطالب لديهم.
14 - موثقة السبت 01 غشت 2015 - 16:39
باسم الله الرحمان الرحيم
ليكن في علم السادة القراء أن القانون العقود المطبق في بلادنا هو قانون وضعي أتى به المستعمر أيضاً و هو القانون الذي نتحكم اليه في زمننا هذا.بما فيه العقود العدلية ، فمن هنا كان وجبا على من يحرر هذه العقود إلمامه التام بكل القوانين المدني و التجاري و القانون الدولي الخاص بالنسبة لعمالنا بالخارج و المستثمرين و قانون الشركات و القانون الجباءي و إلا ضاع الأمن التعاقدي ، و آلت وداءع الزبناء لغير أصحابها
منذ 1925 و ودائع المتعاقدين تودع لدى الموثقين العصريين الحائزين على تكوين أكاديمي و تطبيقي جد شاق ، و هم خير من حافظ عليها لنقارن عدد المعاملات منذ ذاك التاريخ مع عدد الاختلاسات التي ذكرها السادة العدول ، تقريبا لا شيء
، من منا لم يقتن منزلا بواسطة قرض بنكي و حافظ موثقه العصري على الأمانة إلى حين حصوله على شواهد الملكية
يا مواطن إذا تدهورمستوى الخدمات دمرنا اقتصادنا على المستوي المتوسط و دمرنا بلدنا على المستوى البعيد
15 - ذ محمد ربوح عدل موثق السبت 01 غشت 2015 - 16:44
ان المغاربة كلهم يعرفون السادة العدول ويعرفون مصداقيتهم في توثيق عقودهم الاسرية والعقارية ويثقون فيهم ثقة كبيرة ولاتنجلي عليهم الحيل ولاالمراوغات ويعرفون ان السادة العدول يوثقون لهم عقودهم على مر التاريخ وللعدول معرفة علمية وقانونية بذلك ولم تسمع انهم دلسوا على الموطنين ولاهربوا اموالا تقدر بالملايير الى الخارج كما يفعل اصحاب كاتب المقال المؤدى عنه وان كتب التاريخ تشهد قبل قانون 4/5/1925 كل كتب الفقه تؤكذ ان العدل هو موثق ثم ان عمل العدل حاليا هو يوثق عقود المواطنين ويشهد عليهم وان العدل هو الاصل ومن يخاف من اسمه الاصلي والحقيقي عليه ان يرحل من بلدنا المغرب
16 - Mohsin السبت 01 غشت 2015 - 16:49
السيد الرميد هو اسوء وزير عدل في تاريخ كل الحكومات المغربية . ف هذه ليست فقط المرة الوحيدة التي يخلط فيها بين شعبان و رمضان.
17 - هشام نصور موثق السبت 01 غشت 2015 - 16:52
مع كامل احترامي لكل العدول فمهنة التوثيق لا يمكن ممارستها من طرف اشخاص لا تتوفر فيهم الكفاءة و الاهلية من اجل ممارستها فتوثيق المعاملات يتطلب الالمام بقانون الالتزامات و العقود و القانون التجاري و المسطرة المدنية و الالمام ب القوانين الضريبية اضافة الى القانون الدولي الخاص و مجموعة كبيرة من القوانين والتي لا يمكن ممارسة مهنة التوثيق من دون دراستها و الالمام بها حتى يمكن ان نوثق للمواطين عقودهم . فكيف لاناس اغلبهم متخرج من كليات الشريعة و الدراسات الاسلامية ان يمارس مهنة التوثيق
18 - باجي السبت 01 غشت 2015 - 17:23
التمس من السادة الموثقين تحصين مهنتهم ليس التهجم على الدولة بل بالتهجم على اللصوص منهم ، الذين اكلوا اموال زبنائهم ، الذين افلسوهم، تصورا مواطنا بسيطا باع شقة وهرب له الموثق بثمنها، وكان على الموثقين منذ زمان المطالبة باصلاح قانونهم لو كانوا يريدون صيانة شرفهم، اما الان، ,,,,, بدون تعليق،
19 - BOUALAME OUAFA NOTAIRE السبت 01 غشت 2015 - 17:30
Le ministère de tutelle doit cesser de semer la confusion dans les esprits des citoyens marocains par l'adoption du projet des adouls .
Il y va de la sécurité transactionnelle des conventions dont seul le notaire Moderne est garant . Toute autre entité sous quelque vocable que ce soit ne pourra prétendre à cette attribution Le corps notarial est indigné de cette tentative d'extermination d'une profession connue à travers l'histoire par sa noblesse et sa loyauté en dépit des quelques cas de brebis galeuses qui ne pourront ternir l'image de la profession.
20 - notaire adoulaire السبت 01 غشت 2015 - 19:28
يعد التوثيق العدلي محورا أساسيا في المنظومة القضائية ، لكونه من المهن القانونية والقضائية التي تزاول في إطار مساعدي القضاء ، هدفه الأساسي توثيق الحقوق معاملات ، والحفاظ على أعراض الناس وأنسابهم ، وتحضير وسائل الإثبات ، التي تمكن القضاء من فض النزاعات والفصل في الخصومات ، بالإضافة إلى المساهمة في التنمية العقارية والاقتصادية والاجتماعية ، وتحصيل الموارد وضبط الواجبات المفروضة على المعاملات العقارية وغيرها ، وقد كان لها طيلة قرون دور فعال فيما يتعلق بتوثيق بيعة الملوك والسلاطين في علاقتهم مع رعاياهم ، وفيما يتعلق بتوثيق جلسات القضاء وضبط الأحكام وحفظها وتدوينها.


ونظرا لأهمية المهنة، فقد حظيت بعناية كبيرة ومكانة رفيعة في الفقه الإسلامي ، وأولاها الفقهاء والعلماء اهتماما كبيرا ، خاصة فقهاء المغرب والأندلس ، حيث جعلوها مهنة شريفة وارتقوا بها إلى مصاف المهن المنظمة ، التي تخضع في مزاولتها لمراقبة القضاء وتحت إشرافه ، كما امتهنها كثير من أكابر العلماء والفقهاء والقضاة والمفتين وغيرهم ، وأولاها ملوك الأمة وأمراؤها اهتماما خاصا واعتبارا متميزا ، ولاسيما ملوك الدولة العلوية الشريفة
21 - ذ علمي موتقة السبت 01 غشت 2015 - 19:45
الموتقون يستمدون شرعيتهم من الظهير الملكي الذي يعينهم وإذا كما قلتم سيدي العدل ان هذه المهنة من اختلاق المستعمر فلماذا استمر تعيين الموتقين بظهير شريف ؟
ولم يتم بتر مهنة التوتيق بعد الاستقلال؟؟؟؟؟؟؟
22 - particulier السبت 01 غشت 2015 - 19:56
Les deux professions sont différentes et il Ya des brebis galeuses partout mais ce n’est pas une raison pour comparer l’incomparable ni en parcours ni en formation.
La dégradation des droits civiques sous l’égide du gouvernement PJD nous laisse perplexes, et confus, car impensable ce jeux électoral au détriment de la sécurité contractuelle des citoyens.
23 - بوكور غيور السبت 01 غشت 2015 - 20:09
للذين يقولون أن التوثيق مهنة إستعمارية أقول لك أن الصين تبنت مؤسسة التوثيق سنة 2006 وأصبحت إلى جانب المغرب عضوا في منظمة التوثيق العالمي وأنتم تريدون الرجوع بالمغاربة للعصور الوسطى إن ما تدعون و دفوعاتكم غير علمية و هنا المشكل تريدون الإستيلاء على إختصاصات غيركم بالإفتراء عوض التكوين
24 - موثقة السبت 01 غشت 2015 - 20:18
على سبيل التوضيح فالسادة العدول تكوينهم فقهي و كان يؤهلهم لتحرير عقود العقار غير المحفظ الذي كان يطبق عليها الفقه المالكي قبل سنة 2012 تاريخ صدور قانون الحقوق العينية المطبق على العقارات غير المحفظة أيضاً ، و من تم وجب عليهم إعادة الهيكلة للتوائم مع المستجدات القانونية قبل المطالبة بأي جديد في وضعيتهم
25 - ذ خديجة سقراط مواطنه غيوره السبت 01 غشت 2015 - 20:24
لا مجال للمناقشة لان الكفتين غير متوازنتين, بمجرد تصفح التعليقات يظهر المستوى المعرفي, الثقافي والريشه السلسه للموثقين, اسلوب راقي في التعليق والفرق واضح للعيان بينما نستشعر الخرب والغليان في ريشة العدول. حبذا لو طالبتم بتكوين خمس سنوات بعد الاجازة ودراسه اللغات لكي ترقوا الى مستوى المطالبه بالمساواة مع الموثق...علما ان الموثق في تكوين مستمر ودائم. عاش من عرف قدره.
26 - طالب باحث السبت 01 غشت 2015 - 20:34
من الثابت قانونا ان صفة "الموثق" تتنافى وصفة "العدل" فلماذا اقترحت هياة العدول بالمغرب مقترحا بتمتعهم بتسمية مركبة يتم من خلالها الجمع بين الصفتين "عدل موثّق" انه اشكال قانوني وفقهي مطروح لاسيما ان قانون 09-32 المنظم لمهنة التوثيق ينص وبشكل صريح ان مهنة الموثق تتنافى مع مهنة العدول انها محاولة للتضليل وخلق اللبس بين المهنتين وزعزعة الامن التعاقدي .اليس من الثابت فقها وقانونا ان اختصاص العدول يقتصر على الاشهاد اي "عدول الاشهاد" ومنه "عدل اشهاذ" ان صح التعبير وليس "العدل الموثق" ام ان الامر مجرد ثورة على الذات . ....فرق شاسع بين المهنتين فلا مجال للمقارنة والمادة السادسة من خطة العدالة تبين ذالك القانون رقم 03-16.
27 - بوكور السبت 01 غشت 2015 - 20:38
إخواني العدول لقد تبنت الصين بعظمتها مؤسسة التوثيق سنة 2006 وهي اليوم إلى جانب المغرب عضو في المنظمة العالمية للتوثيق و تأتون أنتم في سنة 2015 لتقولون أن التوثيق صنيعة الإستعمار تريدون الرجوع بنا إلى العصور الوسطى أما عن الإختلاسات أقول لك أن للعدول باع كبير مع التزوير فما بالك لو تم إعطائهم ودائع المواطنين من أراد أن يصبح موثق عليه أن يتلقى تكوينا خاصا لذلك و أن تكون خبيرا في تذوق البرارد داتاي لا يمنحك الحق أن تكون موثقا
28 - اب موثق السبت 01 غشت 2015 - 21:06
ابني اخد اجازته في الحقوب بامتياز، تم قام بدراسات عليا بالخارج لمدة سنتين و حصل على شهادة الدراسات المتخصصة بتقدير حسن وعاد للمغرب والتحق باحد مكاتب الموتقين كمتمرن حيث اجتاز امتحان الكاتب الاول بعد سنتين بنجاح و حيث ان نسبة النجاح لم تتجاوز 10% و بعدها شارك في الامتحان المهني تلاثة مرات و لم يتمكن من اجتيازه الا بعد 7 سنوات من التمرين و هو في سن 33 سنة و كان عليه الانتظار سنة من اجل التوصل بالتعيين. و سؤالي هل كل تلك السنين التي قضاهاابني في التكوين لم يكن لها جدوى و ان عمل التوثيق يمكن القيام به دون كل ذلك العناء؟ فاذا كان الجواب نعم لماذا فرضت الدولة كل ذلك التكوين ؟ و اذا كان الجاب لا فكيف للوزارة ان تسمح لمن لم يقم بنفس التكوين ان يزاول التوثيق؟
29 - محمد سعيد بنشقر السبت 01 غشت 2015 - 21:12
كل المغاربة يعرفون الفرق بين العدل و الموثق فلمادا تريد العدول تغيير اسمهم للتشابه او لسرقة اسم الموثق notaire .تقولون أنهم جاءو مع الاستعمار و... و في نفس الوقت تريدون تضليل المغاربة لتصبحو منهم . غريب امركم
على العدل الذي يريد تغيير لونه او جلده ان يسلك المسار القانوني من شواهد أكاديمية و امتحانات و سنوات التدريب و ينجح في المسار العادي ليصبح موتقا notaire...
صدقة الديبلومات هي غير معقولة . الذي يطلب هدا ليس برجل قانون
30 - موثقة السبت 01 غشت 2015 - 21:52
عندما يتكلم السيد العادل على الاختلاسات من طرف الموثقين العصريين فعليه ان يتذكر انه في جميع المجتمعات، في جميع المهن يوجد نوع من هذا البشر الذي نندد به نحن الموثقين العصريين. فليتذكر السيد العادل ان القانون الجنائي و القانون المدني شرع خصوصا من اجل هؤلاء الذين تسول لهم نفسهم التطاول على ودائع الناس. فلا يعقل ان تقوم الوزارة الوصية بالحكم بالاعدام على مهنة التوثيق العصري لسبب ان بعض الموثقين اخانوا الامانة. ثانيا سبدي العادل اذا ما رجعنا الى ملفاتكم المتراكمة في المحاكم فسنجد الاختلاسات و الزور بعدد مهول. هنا اتسأل لماذا جريدة الصباح، الجريدة الحامية للعدول و الناطقة باسم الوزارة الوصية، لا تنشر اختلاسات العدول و التزوير المعروف عندهم. ذكر فان الذكرى تنفع المومنبن
31 - سمير السبت 01 غشت 2015 - 22:04
يعلم المواطن أكثر من غيره الفرق بين الموثق و الشاهد العدل، فالموثق يستمد مشروعيته من القوانين المدنية للدولة فهو رجل قانون حاصل على شهادات أقلها الإجازة في القانون زيادة على التمرين اللذي لا تقل فترته عن 4 سنوات واللتي قد تصل إلى 14 سنة وأكثر (لثقل المسأولية وعظمتها) يحصل بعد ذلك على حق الممارسة كموثق باجتياز عدة امتحانات مهنية تتمحور حول قانون العقار والشركات والأعمال والقانون المدني والتجاري والبحري والجوي والقانون الدولي وغيره فكيف يعقل إعطاء صفته كموثق لأشخاص لا تتوفر فيهم الكفاءة والتكوين اللازمين لممارسة التوثيق مع أنهم ليسو برجال قانون (خريجو كليات الآداب واللغات والشريعة والمدارس العتيقة)...مع احترامنا لاختصاصاتهم في الإشهاد...لم أسمع يوما موثقا يطالب باختصاص العدل فنرجو الموضوعية في الحوار ورحم الله من التزم بما وكل له من اختصاص والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
32 - مواطن السبت 01 غشت 2015 - 22:06
محاولة يائسة من موثق للدفاع عن مصالحه المادية الصرفة باسم مصلحة المواطن. والطريقة سيئة وقبيحة متمثلة في ضرب مهنة اخرى ورجالها. كمتدا ان المعاملات العقارية للعقار المحفظ في المغرب والتي تمثل 90% من معاملات الموثق العصري، والقروض والتسجيل والتحفيظ سهلة جدا ويستطيع أي محاسب أو عدل أو موظف في المقاطعة أن يقوم بها، فقط عطاتكم الوقت فرصة ذهبية فين تاكلو الخبز ساهل وتكسبون الملايين من مجهودات قليلة بسبب ان الموثقين جعلوا جعلوا من المهنة طيلة ضيعة مغلقة لا يدخلها الا اولاد الألبة وسيدي ومولاي، والغريب ان الموثق يجب ان يكون مفرنسا، المهم، الموثقون خايفين من العدول ان يصبح وعد البيع ب200 درهم واتعاب التوثيق العقاري 1000 درهم فيصبح الموثق العصري بحالو بحال اي موظف عادي سلم 11
33 - عدل موثق السبت 01 غشت 2015 - 22:24
_الطالب الباحث:توضيح العدل الموثق يمارس اختصاصاته طبقا لقانون التوثيق العدلي#والموثق يمارس اخصاصاته طبقا لقانون التوثيق.(اللبس مناورة ليس الا).
_بوكور:أي مهنةيوجد فيها من يخالف القانون،غير ان الفرق بين العدل الموثق والموثق،يتجلى فيما يليالزور يدخل المزور في السجن،والاختلاس يؤدي الى فرار الموثق بودائع المواطنين،فيكون الاول أخف ضررا من الثاني الذي يضر بالمواطنين والاقتصاد الوطني.
_اب الموثق:الطريقة التي ولج بها ابنك بارك الله لك فيه كانت معقدة وشاقة،القانون الحالي اصبح مرن وتجاوز تلك الطريقة المعقدة التي كانت تهدف الى احتكار المهنة.لان التكوين يجب ان تكون محددة وتلك الطريقة كام فيها حيف وظلم كبيرين في حق المتمرنين.
اما العدول الموثقين،فهم واعون بالتزاماتهم وحقوقهم فهم يطالبون بالمساواة والتكوين للجميع وعلى قدم المساواة لا تفاضل بين الموثقين والعدول الموثقين.
34 - مواطن السبت 01 غشت 2015 - 22:29
كيف تصلح موثقا في 10 ايام دون تعليم،
35 - رشيد هزيل السبت 01 غشت 2015 - 22:32
Avec un grand respect á votre métier, je vous supplie, je vous demande et je crie à haute voix Laissez SVP nos citoyens, nos copatriotes vivre en sécurité juridique contractuelle , économique et sociale , vous avez pas messieurs les capacités ni les compétences pour dresses et établir les actes juridiques votre formation vous permet uniquement de dresser les actes de mariage, divorce d'hérédité en simple cause vois connaissez uniquement le code de la famille , autrement messieurs vous ingorez l'arsenal juridiques, supposant que l'un de vos clients vous a demandé de dresser une cession de navire ou une hypothèque maritime vous êtes pas habilités vous connaissez la loi du mai 1919 sur le droit maritime , et également les actes portant sur les sociétés commerciales (augmentation, réduction du capital cession d'action ou autes ...) est ce que vous connaissez svp les valeurs mobilières ? Je pense pas à titre d'exemple vous pouvez pas فاتركوا هذه المهنة بسلام لا نريد توحيداو ادماجا ولاخلطا
36 - بوعلام كريم موثق بمراكش السبت 01 غشت 2015 - 22:33
الفرق بين الموثق والشاهد العدل كالفرق بين الزيت والماء:عندما تسقط قطرة من الزيت في كوب من الماء فانها ستطفو على سطح الكأس بدل ان تمتزج. الماء والزيت لا يختلطان، فكيف بامكاننا تصور اختلاط مهنتين :الموثق والشاهد العدل ،فكيف يعقل اعطاء صفة موثق لاشخاص لا يتوفرون على التكوين الازم لممارسة الثوثيق فالعدول كما يعلم الجميع اغلبهم خريجي كليات الاداب والشريعة وكما يقال عاش من عرف قدره.
37 - موثقة السبت 01 غشت 2015 - 23:16
أريد أن يجيبني عدل عن سؤال قانوني :
ما مصير الوعد بالبيع بعد انقضاء الأجل المحدد بين الاطراف?
38 - طالبة في الحقوق السبت 01 غشت 2015 - 23:41
قراءتي لما يسوغ له من طرف وزارة العدل في توحيد مهنة العدول و الموثقين العصريين، لخبطت لي افكاري, لدرجة فقدت كل المصداقية في حزب العدالة و التنمية. هل نريد التقدم او نريد الرجوع ألف سنة للوراء؟
39 - الهاشمي الأحد 02 غشت 2015 - 00:09
سأقول للعدول اصحاب التعليقات السابقة كفاكم طمسا لحقيقتكم وتضليلا للشعب
قبل ٢..٣ كان يلج خطة العدالة التي جمعت شتاتها فرنسا في 1918 لتعلموا ان قانونكم استعماري ايضا حسب تحليلكم المريض كل من هب وذب من طلبة المدارس العتيقة والزوايا لا يعرفون من القانون الإ الإسم وابعد الناس عن الكفاءة فحطمتم الرقم في العقودًالفاسدة الزُّور في الشهادات والآن لازال يلج المهنة خريجي كلية الآداب واللغة واصول الدين و....ثم تريدوا ان توثقوا المعاملات التي يحكمها القانون من ألفها الى يائها وأنتم أجهل الناس بالقانون وهل مركز تكوين لمدة ستة شهور يمكن أن يقارن مع أكثر من عشر سنوات من الدراسات القانونية والإمتحانات اللهم ان هذا منكر وعار على وزارة العدل التي هان عليها المواطن والمستثمر والأمن القانوني التعاقدي وتدعون زورا أنكم تتلقون عقود مختلفة أكثر من الموثق الذي يتقن مايزيد عن 175 نوع من العقود لا يعرف العدل منها حتى الإسم
ومتى اصبح المحرر العدلي توثيقا ومالكم واختصاص قاضي التوثيق أنتم تتلقون الشهادة فقط فالزموا حدودكم وعاش من عرف قدره
وإذا أسندت الأمور الى غير أهلها فانتظر الساعة
وصدق رسول الله.
40 - موثق عدلي او عدل موثق الأحد 02 غشت 2015 - 00:16
قانون فانطوز للتوثيق الفرنسي هو خطا تاريخي ارتكبه المشرع الفرنسي في حق المغرب ومازالت تداعياته الى الان رغم التعديل الاخير و مغربة المهنة دون توحيدها وتمتيعها بالريع التشريعي (السكن الاجتماعي والاقتصادي) بحكم اللوبيات في تحدي صارخ لمبدا المساواة المهنية مع العلم ان التوثيق العدلي له الولاية العامة في التوثيق اي تلقي جميع انواع العقود باستثناء السكن الاجتماعي
وهذا الوضع شاذ في المغرب لان الازدواجية ينبغي ان تنتهي و ينبغي تغليب مصلحة الوطن والمواطن والقطع مع الفئوية والمصالح الانانية .........يكفي العدول فخرا انهم يوثقون عقد البيعة وجميع عقود المغاربة قبل ولادتهم وبعد وفاتهم ويمثلون الخصوصية والهوية المغربية الاصيلة ...
41 - موثقة الأحد 02 غشت 2015 - 00:20
إلى من يزعموا أن الموثق خليفة الإستعمار ألا تعلمون أن جل الموثقين تم تعيينهم بظهير ملكي و المعلوم أن الملك أمير المؤمنين نصره الله هو حامي الوطن والدين. باراكا عليكم ولا نزيدكم. فكفوا عن أساليبكم المنحطة.
42 - موثقة الأحد 02 غشت 2015 - 00:27
تأخر تم جداً في الجواب و لكم واسع النظر
43 - Safaa Notaire الأحد 02 غشت 2015 - 00:49
Monsieur l'adoul si ton statut était bien pourquoi tu cherches à lui associer le mot NOTAIRE ?
c'est pour le valoriser non ?
saches monsieur l'adoul que si tu critiques quelqu'un c'est que tu
l'envies
et tu ne deviendras jamais NOTAIRE même dans tes rèves les plus profonds
44 - مواطنة الأحد 02 غشت 2015 - 01:08
السﻻم عليكم
كفاكم احتقارا للعدول فهم اكتر خبرة واقدم في الميدان كفاكم حكرة وبحتا عن الثراء على حساب اصحاب المهنة الحقيقيون انتم من صنعكم الاستعمار لنهب عقارات المغرب تتكلمون عن الامن التعاقدي وتتناسون النصب واختﻻس اموال الزبناء التي سمعنا عنها مؤخرا من السادة الموثقين الباخثين عن التراء الفاحش.كفاكم احتكارا طفح الكيل منكم.
اما انته ايها العدول ادا اردتم حقوقكم لمادا تقللون من شان المراة وتحموها من الولوج للمهنة اارفعو ايديكم عن نصفكم الاخر لتكتمل صورتكم والله ان غيابها هو ما يقلل من قيمتكم.
45 - متتبع الأحد 02 غشت 2015 - 01:54
إن التوثيق العدلي متجدر في تاريخ المجتمع المغربي عبر العصور ولا يمكن لأي أحد ينكر ذلك أما مايسمى بالتوثيق العصري فقد أدخله المستعمر الفرنسي للمغرب لأن العدول إبان هذا الاستعمار كانوا يرفضون توثيق العقود للمستعمرين الفرنسيين لكي لا يستوطنوا ببلدنا المغرب وهم العدول ساهموا في محاربة المستعمر بهذه الطريقة ولوكانوا يوثقون للفرنسيين لما دخل هذا الذي يسمى بالموثق العصري لبلدنا وأعتقد الآن أن السيد وزير العدل الحالي أراد أن يرد الأمور إلى نصابها برد الاعتبار للتوثيق العدلي ، الشئ الذي أغضب الموثقين (العصريين) فشعروا بالخطر يداهمهم لأنهم يريدون أن يستمتعوا لوحدهم ولا يشاركهم أحد في الأكل من الكعكة ، تحت غطاء مصلحة المواطن والأمن التعاقدي وغيره من المصطلحات الفضفاضة ، ألا يستحيون؟
46 - عدل موثق فاس الأحد 02 غشت 2015 - 01:56
يكفي العدول فخرا ان لهم مهنة لها تاريخ طويل في التوثيق مند عهد الاندلس وما أدراك ما حضارة الاندلس والعدول يوثقون معاملات العباد ويحفضون امنهم التعاقدي وانسابهم واعراضهم واموالهم والان تأتي شردمة من ادناب المستعمر تريد ان تحتكر تسمية موثق لنفسها دون غيرها وتريد مغالطة الناس بالقول ان العدول دورهم مقتصر على توثيق الزواج والطلاق . فالعدل الموثق اسبق للوجود منكم يامن لاتجيدون سوى النسخ واللصق من شواهد المحافظة ولا تخرجون عنها لما سواها . مهنة التوثيق لها رجالها العدول يامن لا تستطيعون حل ابسط مسألة مواريث وتلجأون للعدل لحساب الفريضة واجزاء وسهام الورثة .
47 - عدل موثق الأحد 02 غشت 2015 - 01:58
جوابا على التعليق.36و38و45:مصطلح التوثيق العصري لم يبقى له وجود قانوني،المرجو الرجوع الى قانون التوثيق.(زمن التمييز ذهب بغير رجعة هناك اتفاقيات دولية مناهضة للتمييز وصادق عليها المغرب.والدستور كذلك).
جوابا على سي سمير،التكوين اجازة+2او4 سنوات كافيةجدا،اما14سنة اسمتسمح،سببها واضح احتكارالمهنة من جهة والكسل من جهة أخرى.والقانون الحالي تجاوز هذه الثغرة.
جوابا على ذ ر.هزيل صحيح ماذكرت،لكن اليس من حقنا في الحصول على تكوين مثلكم،علما ان هناك طاقات شابة هائلة لها مؤهلات ولها دراية بالقوانين،بأي حق نحرمهم؟وبأي حق تتبنى ازدواجية التوثيق؟التوثيق ولاية وليس اجارة.
جوابا على الوعد بالبيع:احيلك الاستاذة الكريمة على ق.ل.ع،وللمزيد من التفصيل كتاب وثيقة البيع للدكتور والفقيه بلعكيد.
ملاحظة:الفوج الاخير للعدول خريجي المعهد العالي للقضاء يعدونكم بالجديد تابعونا.بخصوص سمير تكايس علينا المواد الذي يمتحن فيها الموثق محددة ونعرفها،(المدني التجاري البحري الجوي العقاري الشركات البيئة الدولي...الله يهديك را حنا كلنا خريجي كلية الحقوق را ماشي جايين من شي كوكب اخر..)يتبع
48 - مواطن مغربي الأحد 02 غشت 2015 - 02:13
لا جدوى للمقارنة بين المهنتين ، العدول لهم تكوين ففهي و الموثق له تكوين أكاديمي ، و العدول لا دراية لهم بالتوثيق ، الغرض من كل هدا هو كسب أمول إضافية و الغنى على حساب ألمواطنين ، أخي العدل باراكا عليك ، ماكافيكش التخلويض د الورت و الأراضي لي كاتبيعوهوم على 66مرة ، خليو المهنة ف التيقار ، تريدون كسب ثقة المواطن بصفة عدل موثق الله إعطينا وجهكوم ، أغلبيتكم غير سكايرية و شفارة و أنا قاد على هدرتي و لي تحداني نوريه النمادج
49 - خديجة الأحد 02 غشت 2015 - 02:15
أرجو من السادة العدول ضبط النفس و تفادي اللبس والتناقد فيما يطرحون، فإدا كان الموثق بهذه الرداءة و دون مستوى كما تدعون لماذا تتطاولون على مهنته وتتجرؤن على انتحال صفة تفضي إلى عقوبات زجرية، تحاولون تبخيس اختصاصات الموثق العصري، وتستهزؤون من تكوينه الأكاديمي و الميداني. وتقومون بنسخ القانون المنظم لمهنة التوثيق، أ بالنسخ نصنع الكفاءات؟....مهلا أيها السادة، مع أحترامي لكل المهن، أقول كفى من المغالطات، إنها الطامة الكبرى أن يصبح تشريع القوانين و إخراجها إلى حيز الوجود بهذه اللامبالاة و هذا التجاهل الذي قد يضرب مستقبل بلدنا الحبيب ويزج به إلى ظلمات الخلط واللغط و السقوط. لانقلل أو نستصغر من قيمة أو كفاءة العدل، بل نحثه أن يكرس مجهوده العلمي و الفكري و يطور مجال اختصاصاته في كل ما هو فقهي و مذهبي، و يمدنا باجتهادات فقهية تتعلق بمدونة الأسرة، و أن لا يترامى على ما هو قانوني ، تعاقدي، معاملتي لأن هذا المجال لأصحاب ذوي الاختصاص، و إذا ما رغب خوض مجال التوثيق يوما ما فما عليه إلا أن يجتاز مراحل و لوج مهنة التوثيق كباقي الموثقين. نطمح لبلدنا العزيز إلى التقدم ومنافسة باقي الدول.
50 - أفرج عن تعالقي يا داعشي pjd الأحد 02 غشت 2015 - 03:14
ما جدوى وجود العدول في الألفية الثالثة؟
العدول،كلهم خرجي كليات علوم "العنعنة" وعلوم ابن تيمية القائل "الكيمياء أشد تحريماً من الربا" و"إن الكيمياء لم يعملها رجل له في الأمة لسان صدقٍ، ولا عالم متبع،ولا شيخ يقتدى به ولا ملك عادل،ولا وزير ناصح،وإنما يفعلها شيخ ضال مضل" والشافعي القائل:"العلم ما كان فيه قال وحدثنا وما سوى ذاك وسواس الشياطين"و"كل العلوم سوى القرآن مشغلة إلا الحديث وإلا الفقه في الدين"
انها هدية "العنعنيين" للعنعنيين وهي حلقة صغيرة من المسلسل الاخواني الجهنمي الكبير،خونجة الدولة والمجتمع
رغم أنه "عبد" فقط،فانه استطاع أن ينزل "الإله" من فوق عرشه،من فوق سبع سموات(العلم لم يثبت إلا سماء واحدة)،ليصبح في خدمة العبد،و"فاعلا سياسيا"،وليختار العبد ليقود سفينة التماسيح والعفاريت إلى بر الأمان و"الإستقرار"،ومعها الجمل بما حمل بفضل فتوى مجيدة"عفا الله عما سلف"،رغم الأعاصير وأمواج من "الطبالة و الغياطة" المطالبين بإسقاط الفساد..
لا تقولوا له أف، ولا تنهروه،فان شداده وغلاظه على كل الجبهات،في انزالات مكثفة,توأد تعاليقكم،تنهش لحمكم،وتقطع أشلاءكم،مثلما فعلوا ببنجلون،وايت الجيد وبوملي..
kk
51 - مواطن الأحد 02 غشت 2015 - 03:45
لا تخفى المداخيل السهلة التي تدرها مهنة التوثيق ، فبمجرد توقيعك على عقد بيع أو شراء (عقد نموذجي لا تغير فيه كاتبة الموثق إلا بضعة سطور) تجد نفسك أمام فاتورة أتعاب سمينة بعد أن تنهي كل المعاملات بنفسك بناء على طلبهم. أتساءل عن سبب تخلي الدولة عن جميع المجالات المدرة لﻷموال. لماذا لا تخلق هيئة عمومية للتوثيق توظف فيها الموثقين ؟ فتكوينهم لا يعطيهم كل هذه الامتيازات التي يطالبون بها. فهم ليسوا أفضل تكوينا من اﻷطباء أو المهندسين ... كل في مجال تخصصه. ويبقى السؤال اﻷهم : من منا مواطن؟
52 - في خدمة الثوثيق الأحد 02 غشت 2015 - 07:35
لكل ذي حق حقه العدل مهنته هو تلقي الإشهاد وهو تحت وصاية قاضي التوثيق والعديد منهم ليس لديه حتى الشهادة الابتدائية. هناك بعض العدول 'فئة قليلة جدا ' لها دراية بالقانون وحاصلة على إجازة في الشريعة الإسلامية وغير ذلك لكن الأكثرية يجهلون القانون. للتأكد سهل جدا يمكن الذهاب الى الحبوس بالدارالبيضاء او اية مدينة يوجد فيها محلات عدول وطرح عليهم أسئلة قانونية تتعلق بالحقوق العينية بالشركات بالضرائب وغير ذلك وستتاكدون بأنهم لا يفقهون شيئا. حتى في اختصاصاتهم ا نجد أخطاء في عقود الإرث عندما تكون معقدة . تتحدثون عن اختلاسات الموثقين لكن لديهم صندوق الضمان لحماية المواطن وإمكانية استرجاع المبالغ المختلسة وهذا الصندوق مفتوح منذ 1950 عند صندوق الايداع والتدبير ويحتوي على ملايين الملايير .فما هي ضمانات العدول اذا ما وقع هناك اختلاس. ربما الدعاء للمتضرربالصبر والسلوان
53 - شفيق صلاح الدين موثق الأحد 02 غشت 2015 - 09:57
يصر حزب العدالة والتنمية على ضرب مفهوم العدالة ومفهوم التنمية باستمرار
فكيف ياوزير العدالة تجني على مئات الموثقين الذين قضو زهرة شبابهم من أجل الحصول على صفة تقدمها انت للعدول بجرة قلم ياسيدي الوزير كلنا مواطنون على قدم المساوات منا من اختار أن يكون عدلا ومنا من اختار ان يكون موثقا كان الطريقان طريق العدل وطريق الموثق ظاهرا للجميع وكل سلك ما أراد فكيف تمنح العدل صفتي التي سهرت من أجلها الليالي .كيف يجوز أن تتلاعب بالاستقرار المهني الذي هو اساس الاستقرار الاجتماعي كيف تريد للثقة ان تستمر بين الدولة والمواطن .إنكم بذلك تكرسون لسلوك ما سبقكم إليه أحد .
وانكم سيدي الوزير تضربون في مقتل مفهوم التنمية ففي زمن العولمة والسوق الدولية المفتوحة التي أصبح الموثق يلعب فيها دورا محوريا حاسما تأتي أنت لتخلط الأوراق وتصنع كل هذا اللبس لدى المستثمر الدولي والوطني على حد السواء فبدل أن ندفع يالتوثيق المحلي ليحتل مكانته على المستوى الدولي نصنع له الفتن التي ترجع به إلى الأزمنة الغابرة .
54 - زبون مراقب الأحد 02 غشت 2015 - 10:32
كي يتكاثر زبناؤك و تفوز في مهنتك:
1. حدد خدماتك و تخصصاتك؛
2. حدد الوثائق المطلوبة لكل غرض؛
3. أفصح و أعلن عن قيمة كل خدمة أنت مستعد للتقديمها؛
4. أفصح و أعلن عن مدة كل خدمة؛
5. كن شجاعا و أفصح و أعلن عن الخدمات التي ليست في اختصاصاتك و التي لا تضمنها؛
6. أحسن استقبال زبونك؛
7. إلتزم بواجبك كما تفرض على زبونك حقك (أجرتك)؛
8. لا تخن زبنائك...
55 - مستشار قانوني الأحد 02 غشت 2015 - 10:53
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد عبر صاحب المقال عن واقع المهنتين كما هو متعارف عليه لدى أهل الاختصاص، أما عامة المواطنين فهم على بينة من أمرهم ويميزون بين العدل والموثق فكل يبقى في مكانه، وخير دليل على ما أقول هو وعي المواطن العادي بالثقة وجودة الخدمات التي تقدمها كل من المهنتين فرغم انتحال العدول صفة الموثق بكتابة عدل موثق أو ديوان التوثيق فالمواطن قادر على التمييز بينهما، كما هو الأمر بالنسبة لمستهلك يريد شراء منتوج ألماني ويفاجؤ بمنتوج صيني يشبهه في الاسم فقط اما الجودة فشتان بين الناس لي قراوا أو غير لي كيحاول يقلد.
ومن خلال مايدور في هده الصفحة من نقاش يظهر الفرق جليا فالمستوى الراقي والكفاءة العلمية والاحاطة بالقانون في شقه التطبيقي والنظري وإتقان اللغات عوامل تجعل الموثقين العصريين في منأى عن هده المقارنة وفي ترفع وتنزه ورقي عن إمكانية تحول حلم العدول إلى موثقين عن طريق سرقة مصار معرفي وخبرة مكتسبة للموثقين.
واختم قولي بهذه المستملحة:

من أراد التحول إلى غير ما هو عليه فليكتفي بالسلسلات الكرتونية حيث يتحول شريك إلى أمير.
56 - مواطنة غيورة على بلدها الأحد 02 غشت 2015 - 10:56
كمواطنة غيورة على بلدها، ارفض كل الرفض هذه الخطة الاجرامية في حق البلد اولا و في حق الموثقين ثانيا.
في الوقت الذي نرى البلد كله ورشات اعمال من اجل النهوض به و بشعبه و تحقيق الكرامة للمواطن و اعطاء كل ذي حق حقه، تسول لوزير العدل نفسه الحكم بالاعدام على مهنة من انبل المهن. قبل ان يحقق الامن التعاقدي الموثق ينصح الاطراف، حيث يجب استشارته في كل العمليات القانونية، فالموثق مساره الدراسي و تمرينه و تكوينه جعلوا منه فقيها متضلعا بالقانون الالتزامات و العقود ، جميع القوانين المتعلقة بالعقار، قانون الاعمال كل ما يتعلق بمدينة التجارة و قانون الشركات، و القانون الدولي ايضا.
هل يعقل ان يتم التضحية بهذه النخبة من المثقفين العلماء، و حرمان المواطن من حمايتهم، هدف الحكومة هو شعب جاهل يسهل استغلاله و تجريده من ممتلكاته و ابسط حقوقه.

يجب ان يعلم السادة الاساتذة الموثقين بان اعدامهم هو اعدام للشعب، و يد الحق و يد الشعب معكم.

لا حول ولا قوة الا بالله
57 - محمد الأحد 02 غشت 2015 - 11:11
بِسْم الله الرحمات الرحيم
مع الأسف الشديد يعد الاستخفاف بالمواطن اسهل شيئ يمكنك القيام به في هذا البلد
ما هو اخطر من الموثق والعدل هوًالصحة وخصوصا الدواء أيها الناس
نتحدث عن ثمن الدواء وانه أغلى من باقي الدول ونضرب بهذه اللافتة الكاذبة كلا من المواطن والصيدلي الذي جردوه وقهروه
ثمن الدواء في دول أروبا أغلى من المغرب لان الثمن الموجود على العلبة هو t payon'اي الفرق الذي يجب على المواطن دفعه مع تمرير بطاقة mutuelle الذي يتم عبرها إتمام قيمة الدواء من الولة.
الشيئ الثاني هو وجود مختبر البيواكيفالونس لاختبار جودة الدواء وحاليا فرنسا وألمانيا رفضتا كل الأدوية الجنسية من الهند لعدم جودتها وأما نحن نقحم هذه الأدوية لرخص ثمنها وسوء تأثيرها على الجسم
الصحة هي اهم شيئ أيها الناس انهم يضحكون علينا جميعا فحسبنا الله ونعم الوكيل
نريد أدوية في المستوى وبأتمنة مناسبة لقيمتها الدوائية.نريد تغطية صحية حقيقية بالبطاقة فلا ندفع من البداية سوى الفرق .لا نريد تغطية صحية على حساب الصيدلي ومغالطة الناس والكذب عليهم.نريد أدوية حقيقية وان تتحمل الكنائس وcnss والدولة دورها الحقيقي اتجاه جميع المهن الانضمة شكر
58 - محمد عدل موثق الأحد 02 غشت 2015 - 11:15
عبر التاريخ المغربي العدل كان اسمه موثقا كما هي كتب القضاة والفقهاء ،وان العدل يوثق جمع العقود من اراثة واحصاء ووصية وزواج وطلاق وملكية وشراء وصدقة وهبة وجميع عقود البيع سواء كان العقار محفظا اوغير محفظ .....اذا العدل هو الموثق الوحيد الحقيقي لانه يوثق جميع العقود اما من يوثق عقود البيع للعقار المحفظ فقط لايجب ان يكون اسمه موثقا فعلا الموثق العصري ان اراد ان يبلغ مرتبة العدل الموثق عليه ان يطالب بتوثيق جميع العقود لكي يسمى موثقا اما حاله الان فهو يعتبر قاصرا ولا يرقى الى عمل العدل الموثق
59 - وشيد سلمىr الأحد 02 غشت 2015 - 11:16
نعلم يقينا لا يخالطه شك ان كاتب المقال قد حاد عن جادة الصواب حتى ليخيل لقراء مقاله ان مجال العدول ليس هو توثيق عقود البيع والصدقات و الهبات و المبادلات و القسمة و جميع انواع العقارات محفظة كانت ام غير محفظة هنا يطرح السؤال أليس العدل موثقا بالضرورة هل التكوين القانوني الذي لا يقل عن الإجازة في القانون و التكوين بالمعهد العالي للقضاء والخصال المطلوبة في العدول لا تمنحه الحق حتى في تصحيح اسمه و هنا افتح قوسا للسؤال اذا كان العدل أوسع اختصاصا من النوطير في توثيق المعاملات وأكثر أمانة وأكثر علما فنحن من علينا ان نطالب بإسقاط اسم الموثق
60 - شاهد على العصر الأحد 02 غشت 2015 - 11:25
في سنة 1978 قدم رئيس فريق بمجلس النواب اقتراح قانون يرمي الى السماح للسيادة العدول بممارسة مهنة المحاماة ، والبوم لممارسة مهنة التوثيق ، وغدا ممارسة مهنة التحكيم ، وبعد غد اترك لكم اختيار مهنة اخرى؟
61 - ذ علمي موتقة الأحد 02 غشت 2015 - 11:44
جوابكم سيدي العدل غير موضوعي وفيه اتهامات خطيرة دون دليل
ولا اسمح لنفسي للنقاش بهذا المستوى
62 - ذ. عبدالعزيز الإسقاط موثق عصري الأحد 02 غشت 2015 - 11:52
توحيد مهنة التوثيق العصري و العدلي هذه كارثة عظمى
63 - maître abdellatif الأحد 02 غشت 2015 - 12:00
بكل احترام و تقدير لاخواننا العدول اقول ان المشكل ليس معكم بل المشكل يكمن في مشروع قانون لو تم تبنيه ستكون كارثة كبرى سيحاسب فيها التاريخ صناع هذا المشروع لأنه سيخلق نوعا من اللااستقرار على مستوى الأمن التعاقدي للمواطنين والمستثمرين وبالتالي الاقتصاد الوطني ككل .أننا نحن اليوم إذ نقف في وجه هدا المشروع لعدة اعتبارات بعيدة كل البعد عن القدح الشخصي للسادة العدول بل نعتمد مقاربة موضوعية علمية قانونية لتحسيس الرأي العام بخطورة الأمر.
فمن حيث التكوين القانونيي يفتقد السادة العدول التكوين اللازم لممارسة اختصاصات الموثق أغلبهم خريجو كليات الشريعة و الأدب العربي بل أن القدامى منهم لا يتوفرون على أي شهادات هذا دون الاشارة إلى مراحل التكوين النظري والتطبيقي لدى الموثق التي تدوم أعوام و اعوااااااام نظرا لحجم المسؤولية الملقاة على عاتقه .كذلك من الناحية القانونية لا وجود لتسمية عدل موثق فلكل قانونه المنظم للمهنة فقط أن بعض العدول جهلا منهم بالقوانين كما قلت تناسو أنهم بذلك ينتحلون صفة موثق التي هي جريمة معاقب عليها جنائيا زد على ذلك حالة التنافي.
64 - س.م الأحد 02 غشت 2015 - 12:06
هو صراع بين فئتين لا علاقة بالمواطن به ، فكفى استهزاءا بالمواطن بحيث لا يستطيع أن يميز بين العدل الموثق والموثق فرجاءا لا تجعلوا المواطن كمطية في كل صراع
65 - Etudiant othman الأحد 02 غشت 2015 - 12:20
Association ou la fusion de la profession Adoulaire avec la profession Notariale est une situation impossibilité absolue et logique autrement dit "c'est lorsque une sardine veut manger une baleine " hh une fusion à l'envers . a mon a vis il faut une prime d'emission "intellectuelle " au moins de 10 ans de stage de ce fait je propose aux adoul d'aller consulter l'article 8 de la loi 32-09 ( avaocat pour être Notaire il faut une ancienneté de 15 ans plus concours d’accès au notariat * Enseignant Universitaire pour être Notaire il faut être titulaire en plus d'un Doctorat et classé PH et 15ans d'exercice . personnellement je ne peut pas immaginer un ADIL licencié en etudes Arabe meme en Chariaa et Etudes Islamique soit capable de rédiger un protocol d'accord ou acte de cession de navire ou cession des parts sociales ou d'action ( instrument financiers ou valeurs mobilières)ou rédiger des fonds de commerce ....pour conclure un Adil est Adil et un Notaire est un Notaire . é
66 - عدل موثق من القصر الكبير الأحد 02 غشت 2015 - 12:53
مسألة تسمية عدل موثق هي امر محسوم فيه قبل هذه التعديلات للقوانين
ولهذا كان من الواجب التنبه اولا ان كل بكل محاكم الاسرة يوجد قسم خاص هو قسم التوثيق كما ان هناك قاض مكلف بالتوثيق يسمى باسم قاضي التوثيق وهو يخاطب على رسوم العدول فقط
اظن انه كان من الاولى المطالبة بتسمية اخرى لهذا القاضي المكلف بالتوثيق واغلاق هذا القسم بدل القول بان العدل ليس هو عدل موثق يعمل تحت رئاسة قاضي التوثيق
ولن ننقاش هنا مطابنا لفك الارتباط معه لكن لابأس من الاشارة ان هذا المطلب هو مطالبة فقط بتطبيق مبدأ ان المسؤولية يجب ان تخضع للمحاسبة وانه يجب كذلك متابعته مع اي عدل تورط في ملف ما
ونذكرفقط انه ان كان بيتكم من زجاج فلا تقدفوا بيوت الاخرين بالحجر والمقارنة بين ارقام المبالغ المتابع عليها كافية
وربما للجهل ان العدول اصبحوا يتخرجون من المعهد العالي للقضاء بتكوين نظري وعملي ميداني في كل مجالات القانون ذات الصلة بالتوثيق وما الحط من مستواهم سوى حط ونيل من سمعة التكوين بذلك المعهد
ولمن ينازع صفة التوثيق للعدول فمن وثق له عقد زواجه واي قاض خاطب عليه
ويكفي ان اهم عقد في تاريخ المغرب يوثقه العدول انه عقد البيعة
67 - موثقة الأحد 02 غشت 2015 - 15:41
فيما يتعلق بالوعد بالبيع ، فعندما يريد متخصص في القانون الإجابة على نقطة شائكة في القانون لا يعتمد على احالات فالاجابة سيدي لا توجد فيما ذكرتم بل في تركيبة من قوانين و اجتهادات قضائية ، وفقكم الله فيما بلاكم ، لأنكم مطالبون يوميا بكتابة عقود الوعد بالبيع ،و شرح مصيرها المتعاقدين
68 - رشيد الأحد 02 غشت 2015 - 16:06
السلام عليكم بصفتي موثقا غيورا عن مهنتي، أنادي بصوت عال اتركونا أيها السادة بسلام فلا نريد ادماجا ولا توحيدا ولا نريد خلطا ولا مقارنة، لكم مهنتكم ولنا مهنتنا لكم تكوينكم ولنا تكويننا لكم تسميتكم عدول ولنا تسميتنا موثقون، من يمنعكم من إبرام العقود اتركوا تسميتنا وافعلوا ما شئتم، وأني أخاف عليكم من الحقد والحسد من مهنة الموثق ولكن المواطن له كلمة الفصل يختار الكفاءة ويختار التكوين بإرادته ، فبعد جهد ليس بيسير واجتهاد قل نظير نلت شرف تعييني موثقا من طرف صاحب الجلالة نصره الله حيث ان غالبية الموثقين عينت بظهير ملكي بعد تكوين أكاديمي وتدريب اقل مدته اربع سنوات وامتحانات مهنية ، والموثق أيها السادة العدول وهو ما تجهلونه هو فنان وحكم ومحرر وعدل ومحامي وفي بعض الأحيان قاضي يفصل بين الأطراف، فهل لكم هذه الإمكانيات، لست ضدكم بل مع الحق ففاقد الشي لا يعطيه، فكيف لكم ان تضمنوا الأمن التعاقدي وأنتم جاهلون للقوانين، فاتركوا هذه الغوغائية جانبا و ًوالله لقد كُنْتُمْ سببا في حرمان العديد من المواطنين من حقوقهم لابرامكم لعقود الاستمرار بطرقكم التي لا تمت للقانون بصلة, فاعرفوا قدركم رحمكم الله
69 - الغيور الأحد 02 غشت 2015 - 16:46
هذه رسالتي الى الشعب المغربي والى شريحة من العدول الذين اكن لهم كل الحترام والتقدير لما تلعبون من دور كبير في ضبط الاحوال الشخصية للمواطنين وانا واحد منهم ما علمناه عنكم ويعلمه المجتمع انكم اهل العزم والعلم وخصوصاً ان نسبة كبيرة منكم خريجي دار الحديث الحسنية وكليات الشريعة و اصول الدين والدراسات الاسلامية وانتم ادرى مني بما ساعرضه، اولا اسمحولي ان اذكركم بقوله تعالى في سورة البقرة " ان البقر تشابه علينا" وقوله تعالى " ولا تبخسوا الناس اشيائهم" وقوله عز وجل " ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فانه اثم قلبه" وقول الرسول صلى الله عليه وسلم في معرض حديث صحيح "اويكذب المؤمن، قال لا" بالله عليكم لماذا تزيفون الامور وتغالطون انفسكم وهذا المجتمع الفتي الحبيب، فانتم ادرى بحقيقة مهنتكم ومهنة التوثيق العصري، وانتم كذلك ادرون بتاريخ مهنتكم وتاريخ مهنة التوثيق واختصاصات كل مهنة وكذا تكوين كل مهني في كل مهنة، فلا تنافقوا الناس وانفسكم فان المنافقين في الذرك الاسفل من النار، فاتقوا الله في انفسكم وفي المجتمع وفي السياسة الخارجية لبلادنا من خلال الامن التعاقدي لجلب استثمارات خارجية.
70 - رشيد الأحد 02 غشت 2015 - 17:10
تقولون ان التوثيق مهنة جاء بها المستعمر، فماذا عن مهنة المحاماة؟ هل كانت تزاول قبل الاستعمار؟ و القوانين التي تحكم عقودكم اليست من اصدار سلطات الحماية، و اولها قانون الالتزامات و العقود؟ ام انكم تجهلون ذلك؟ فهل نستغني عنها؟ تتحدتون عن الاختلاسات، كانه لايوجد مختلسين و لصوص الا في التوتيق، مع العلم ان قضايا الزور في العقود العدلية تفيض بها المحاكم، و ان العدول يتلقون جميع الملفات التي يرفضها الموثقون للشك في صحت الوثاق او الشك في اهلية احد الاطراف، و من المتعارف عليه ايضا ان كل من اراد التلاعب على الطرف الاخر فانه يختار العدل حيث ان هذا الاخير لايشرح للاطراف النتائج القانونية لعقودهم لجهله بها او لتواطئه (ومثال على ذلك بيع حقوق مشاعة). و من جهة اخري السادة العدول يطلبون اخد الودائع، فما الضمانة انهم لن يخونوا الامانة اهم ملائكة منذ ولادتهم؟
71 - عبدو الأحد 02 غشت 2015 - 17:35
يبدو أن صاحب المقال لازال لم يستسغ بعد فكرة لجوء وزارة العدل إلى نظام الكاتب الشاهد وقطعها مع نظام العدلين الكاتبين الشاهدين وذلك تحت إلحاح السادة العدول إن نظام الكاتب الشاهد موجود في دول المشرق العربي ولاإشكال وقع أو يقع ولاخلط بين دور الموثق العصري والعدل الذي يحمل بدوره هذه الصفة هذا من جهة ومن جهة ثانية فلكل من النظامين شواهدهما التي تقويهما في السنة والقرآن ولعل ما يستدل به هي آية الدين من سورة البقرة وهي ذات الآية التي تهتم بأحكام التوثيق في الإسلام أما من ناحية التكوين الأكاديمي أجزم على أنه من حق مجاز بكلية الشريعة الولوج لمهنة الموثقين العصريين على إعتبار أنه تلقى تكوينا في القانون الخاص وأغلبية المجازين يتلقون تدريبا عمليا بمكاتب السادة الموثقين العصريين وخلاصة الأمر من يحمي الطرف الضعيف في العقد بعيدا عن هذه التجادبات العقيمة
72 - Maitre alami notaire الأحد 02 غشت 2015 - 17:51
Messieurs les adouls si vous n'êtes pas fier de de votre titre faite un autre métier mais vous ne pouvez pas vouloir voler notre titre de notaire . Un juriste qui se respecte doit avoir un minimum de savoir juridique pour comprendre qu un diplôme ça se mérite et pour intégrer une profession il faut suivre le cursus universitaire adéquat en l occurence juridique dans notre cas et satisfaire aux exigences de de stage et d examens . Pourquoi le notaire doit étudier pour pouvoir faire ce métier alors que vous venez sans qualification pour voler notre titre .
Par ailleurs ,vous dites plein de choses contre les notaire , pourquoi donc vous voulez le devenir . Bien entendu pour tromper le citoyens en usurpant notre identité ......
Cela est inadmissible
73 - مغربية الأحد 02 غشت 2015 - 18:35
ادا كنتم تؤاخدون على العدول تكوينهم الفقهي وهو شرف لهم رغم انكم تتناسون انكم تلقيتم في السنة الاولى والتانية من الاجازة دروسا في الشريعة وعلم الفرائض وتعلمون جيدا ان اتشريع الاسﻻمي هو اساس العقد في التشريع المدني المغربي على من تضحكون على انفسكم. ام تحز في انفسكم سنوات الحكرة والعبودية التي قضيتموها في مكاتب الموتقين ق الدين ادلوكم باحتكارهم للمهنة الى ان من الله عليكم بفرج من حكومة بنكيران وفتح لكم الباب على مصراعيه. ان السقوط المتكرر وطول مدة التدريب ليست معيارا للتمكن من المهنة بل بسبب الاحتكار والكسل . اما التدريب الجاد لمدة سنتين كافية جدا لضبط المساطر والاطﻻع على خبايا المهنة. اما ان كنتم ﻻ تعترفون سوى بالتكوين القانوني فمرحبا دكاترة القانون قادمون فوجدو راسكم .
74 - محمد ربوح عدل موثق بالجديدة الأحد 02 غشت 2015 - 18:57
ان العدل الموثق له نفس المستوى الثقافي مع الموثق العصري نفس الاجازة العليا ومن العدول من يحمل الدكتورة وهو نفس الامر الموثق العصري ،اما عن التكوين الذي يتحدت عنه من لايعرف نصداقيته بان الموثق يتمرن ويتكون مدة تزيد عن اربع سنوات اقول لمن يتمسك بهذا الرأي عن اي تكوين تتحدث هل هناك معهد لتكوين الموثقين دون علم الاساتذة العدول ام هناك اربع سنوات يقضيها المتمرن المسكين لدى مكتب الموثق العصري كخادما يقوم بالسخرة لمكتب الاستاذ الموثق بمبلغ زهيد لايتجاوز الف درهم ام ماذا ان الكاتبة التي تعمل في المكتب العدلي تتقاضى اكثر مما يتقاضاه المتمرن خلال شهر كامل عن اي تكوين وعن اي معرفة قانونية واكاديمية تتحدثون ايها السادة اتقوا الله في نفوسكم انكم لم تكن لكم مصداقية قانونية قبل قانونكم الحالي الذي دخل حيز التنفيذ سنة 2012 فقط اما قبل ذلك فكل العقود التي قمتم بها فهي باطلة بطلانا حقيقيالا لبس فيها عليكم النظر الى القانون الاستعماري لسنة 1925 المادة 7 منه التي تتحدث عن الجنسية وكذا المادة 30 منه التي تلزم الموثق العصري بعدم تحرير اي عقد بين المغاربة المسلمين ....
75 - samira el ouafi الأحد 02 غشت 2015 - 19:07
Le Notaire est un professionnel de droit qui a suivi un cursus universitaire des années de stage couronnées par des examens professionnels non des moindres. Il pratique au moins deux langues étrangères et j'en passe. ..
Et vous voulez me convaincre qu'un adoul pourrait comme ça d'un jour au lendemain être au même rang que le notaire ??
Mais c'est une aberration !
76 - موثق طنجة الأحد 02 غشت 2015 - 19:48
الى السادة عدول الاشهاد، تكرهون الموثقين ، وتحلمون جاهدين ليل نهار كي تحملوا اسم موثق؟ ادا كان الموثق حسب فهمكم استقدم من طرف المستعمر لمادا تتمنون حمل هاته الصفة ، اقولها التوثيق صناعة و فن راق ، للولوج اليه يجب ان يكون الشخص مؤهلا علميا (قانونيا) بالاضافة الى فن و علم الوثيقة ، فلتكونوا اكفاء وتحلوا بالشجاعة اللازمة و تحملوا مشاق التدريب عند موثق ، وتقدموا الى الامتحان المهني المؤهل لمهنة موثق ، والف مرحبا بكم ، هدا قمة العدل يا من تسمون مجازا عدول ، اما وان تنفضوا على مهنة بناها و رسخها رجال و نساء واسسوا لمبادئها الراقية ، مجانا فهدا يخالف مبادئ العدل ، ويخالف الشريعة الاسلامية فهده سرقة و انتحال صفة ، ومن بين شروط عدول الاشهاد في المدهب المالكي ان يكون الشاهد العدل موصوفا بالاستقامة والمروءة والعدل فاين انتم من هدا
77 - موثقة الأحد 02 غشت 2015 - 20:28
إجابة على التعليق 59 الفرق بيننا و بين الطبيب و المحامي هو الالتزام بنتيجة ، و لا تستطيع سيدي تصور حجم هذه المسؤولية مع غياب كل وسائل العمل و انتم أدرى بالإدارة في المغرب
و لا تنس نحن متضامنون مع زبناءنا في أداء الضرائب ليس هو حال الطبيب أو غيره ، قول الله يحسن العوان
لا استطيع عرض كل ما يخالجني لكن كن أكيدا لن ادع ابني يشتغل في مجال التوثيق لعلمي بخطورة المهنة و مسءءولياتها الجسام ، ما أثمن من راحة البال،
78 - عدل موثق الأحد 02 غشت 2015 - 21:22
جوابا على التعليق رقم 47و60و69و70و76(وعدبالبيع):
1)لماذا الرجوع الى تركيبة من القوانين؟وصول الاجل لتنفيذ الالتزام يخضع ل.قل.ع،القانون المدني،لماذا الرجوع الى باقي القوانين،نعم يجب استحضارها أثناء التعاقد"طبقا للمادة الاولى من قانون خطة العدالة التي تنص:(تمارسخطة العدالة بصفتها مهنة حرة حسل الاختصاصات والشروط المقرىة في هذا القانون وفي النصوص الخاصة،ويعتبر العدول من مساعدي القضاء).والقضاء يعتمد في اجتهاداته على ق.ل.ع،واذا استعصى عليه الامر يرجع الى الفقه.
بخصوص التعاليق الاخرى،تحركها الخوف من المصالح،وكلام غير مسؤول الموثقون مختصون 175عقد؟العقود المسماة لايوجدفيها هذا العدد،نجدها في الفقه صح والعدول لهم باع في ذلك،وفي هذا الصدد احيلك الى كتاب التدريب على تحرير العقود العدلية للعلامة المرحوم الغازي الحسيني(راه كان تيجي في ركن المفتي للتوضيح).
بالنسبة للأستاذة العلمي توضيح لماذامعظم الموثقين يشتكون من لوبي الموثقين القدامى الاحتكار؟العدول الجدد خريجي المعهد العالي للقضاء يعدونكم برفع اللبس وتوضيح الصورة للرأي العام في اطار النقاش الحضاري...
79 - ABDES الأحد 02 غشت 2015 - 22:01
Médecin Spécialiste et Médecin Généraliste.
Les actes les plus courants (90%) que fait le Notaire ne nécessistent pas une longue formation et donc un Adoul peut bien les faire. Les 10% qui restent (actes non fréquents) L'Adoul peut réorienter ses cleints vers un de ses collègues ou même vers un Notaire, comme font d'ailleurs entre eux les médecins généralistes et spécialistes. La longue formation y compris le long stage sont fait principalement pour verrouiller ce métier élitiste, y a qu'à voir les noms de familles de la majorité des notaires. N.B : je ne suis ni Adoul, ni Notaire, je vous le jure
80 - Aziz الأحد 02 غشت 2015 - 23:03
قد لا يفاجئ المغاربة أمام هذه القرارات الارتجالية للحكومة الحالية في إدماج كل المهنيين، السائق يمكن ان يصبح ربان طائرة والاسكافي قد يجد نفسه مهندس وصانع الأسنان سوف يتحول إلى طبيب اسنان والعشاب الى صيدلي والقابلة الى جراحة.
الشعوب الراقية والتي تسعى الى التميز تحث على التخصص لكل مجاله وتخصصه فلا القاضي يتدخل في عمل المحامي ولا العدل ينبغي له ان يترامى على تخصص الموثق.
فشتان بين من يسعى الى التميز وبين من يبحث عن الشعبوية.
81 - Maitre alami notaire الأحد 02 غشت 2015 - 23:09
Chers messieurs les adouls
Vous détestez les notaires et vous désirez porter leurs noms.vous prétendez connaître le droit alors que vous violez ces premiers fondements un diplôme ça se mérite , ça ne se vole pas et on ne peux pas le recevoir en aumône ou en pochette cadeau.
Vous prétendez être honête et vous voulez tromper nos compatriotes en leur faisant croire en inscrivant sur vos plaques notaire alors que vous ne l'êtes pas en essayant d'usurper l identité d'autrui .
vous prétendez être juste alors
82 - موثقة 4 الأحد 02 غشت 2015 - 23:23
الى السيد الوزير العدل و الحريات
انا موثقة، حصلت على الإجازة في الحقوق سنة 1989.في سنة 1993 حصلت على دبلوم الدراسات العليا في القانون . في 1996 بدأت التمرين في التوثيق. سنة 2003 نجحت في امتحان التاهيل و بدأت امارس مهنتي بنفس السنة. رغم كل هذه السنين و المعانات و لا مرة حسيت فيها بالندم على اختياري لهذه المهنة التي اعشقها.
اليوم سيدي الوزير مع خطتك للعدالة التي ترمي الى توحيدي مع شخص مستواه الدراسي بعيد كل البعد من مستوايا، شخص لم يتمرن كما تمرنت ، احس بالقهرة و بالندم على اختياري للتوثيق كمهنة.
خطتك سيدي الوزير، خطة الضلم و القهر. خطة انحياز لفائدة فئة على حساب فئة. خطة للقضاء على ما هو حضاري و متقدم لفسح المجال لأشخاص بدون مستوى. اهل من مفهوم آخر لخطتك سيدي الوزير؟.
83 - مغربية الاثنين 03 غشت 2015 - 00:54
اان مع التوثيق العدلي الله ينصركم
84 - مصلح بين العدول و الموثق الاثنين 03 غشت 2015 - 01:24
لا داعي لكثرة الخصام بين الطرفين.
العدول أو العدول الموثق و الموثق، لكل رزقه على الله.
ربما عندنا ثلاث فئات: الموثق (notaire) و العدول الموثق و العدول الغير الموثق.
مرشحوا العدالة و التنمية وعدونا بمحاربة الفساد و الريع.
ربما تضرر بعض المواطنين من بعض الموثقين دفع الوزير للملاحظة بأن العدول الذي له التكوين القانوني يمكن أن ينجز معظم الخدمات التي يقدمها الموثق فجلب انتباه المواطنين للتوجه إليه رحمة به من كثرة الأموال التي يفرضها الموثق.
و لكي نكون موضوعيين فليس كل الموثقين اتنهازيين و ليس كل العدول غير قادرين على خدمات الموثق.
و الأهم بالنسبة للمواطن هو الخدمة الفعالة في الوقت المحدد و بالثمن المعقول.
85 - عدل موثق الاثنين 03 غشت 2015 - 03:16
ABDESتحية خالصة لصاحب هذا التعليق وأدعوا جميع المعلقين وخصوصا الموثقين،الذي قال بالحرف ما العيب في صفة موثق،فالأطباء نجد طبيب(طب العام)ونجد الطبيب المختص الذي قام بتكوين طويل وشاق،ومادامت 90%من العقود معلومة ويمكن للعدل الموثق توثيقها ولا تتطلب تكوينا خاصا علىىسبيل المثال لا الحصر (عقد البيع).فالعدول الموثقين سيخضعون لتدريب على هذه العقود الخاصة،أو نحيل أصحابها على الموثقين الذي لهم خبرة في هذا المجال خصوصا عقود البيع المؤسسة على قروض ربوية لان العدول لايوثقون الربا،ومسألة عادية وبروح رياضية الطبيب الغير المختص يوجه المرضى الى المختصين،واذا طبقنا طرح الموثقين سننزع صفة الطبيب على على الطبيب العام أليس كذلك؟
86 - نصيحة لوجه الله الاثنين 03 غشت 2015 - 11:31
السادة العدول ان مطالبكم مشروعة حيث ان تكوينكم لمدة 6 سنوات اقصد 6 اشهرا بكمالها و تمامها بمركز تكوين يتواجد بنفس بناية المعهد العالي للقضاء هو خير دليل على مكانتكم العلمية زد على ذلك ما حباكم به الله دون سواكم من رجاحة العقل و حسن الخلق، فهل لمن جمع له لله كل هذا يستعصي عليه عمل التوثيق؟ بل انتم اهل لما فوق ذلك، و اني لانصحكم بعمل الصيادلة لما فيه من دخل فلاتترددو في طلبها و سندكم ان فقهاء العرب جمعوا بين الشريعة و الطب و الفلك، فالاستعمار الكافر هو من فرق بين الاختصاصات و حرم العباد من علمكم و عملكم. و ان كان لزاما تغير خطة العدالة فيجب التنصيص على منح لقب دكتور لجميع العدول و لهم الحق بمزاولة اي مهنة شريطة اخبار رئيس المحكمة 24 ساعة قبل الشروع في مزاولتها. و هكذا يمكنكم ان تزاولوا القضاء صباحا و التدريس في الجامعة زوالا و التوثيق مساءا على ان تختموا يومكم بوليمة عقد قران. ولسوف تعود الامور لاهلها حيث نجد لوحة مكتوب عليها: الدكتور عبد ربه العدل الموثق المحلف القاضي الصيدلي الاستاذ الجامعي العارف بعلوم الدين و الدنيا(خريج مركز تكوين العدول المتواجد بالمعهد العالي للقضاء)
87 - عدنان ابو شامة الاثنين 03 غشت 2015 - 13:12
مع كل الاحترام و التقدير لمؤسسة العدول لا يجب مغالطة الرأي العام و خصوصا المواطن البسيط العدل ليس موثق بل هو شاهد يحرر شهادة بحضور عدلين و الشهادة لاتتطلب تكوينا دراسيا مختصا و معمق, فعبارة"العدلان المنتصبان للاشهاد" توضح اللبس و تعري الحقيقة, ثم من يتبجح بان العدل كان يرفض توثيق عقود المستعمر فهذه مغالطة اخرى اذ ان كبار الاقطاعيين و القيا و الباشوات الخونة كانوا يجرون دائما العدل ورائهم للانقضاض على اراضي و املاك البسطاء من الناس لذا لايجب المزايدة في هذا الجانب,ايضا مما يتضح ان الاغلبية الساحقة من العدول لايعلمون ما يقوم به ممثليهم و لا حتى يفهمون الاختصاصات التي تنوي الوزارة منحهم اياها اغلبهم حالين كراجات جالسين تيدكو اتاي و كافيين خيرهم شرهم الفئة القليلة الباقية تبحت عن "STATUT" من اجل التفاخر لا اكثر و لا اقل
88 - مواطن الاثنين 03 غشت 2015 - 13:26
من هلال مقارنة تعليقات العدول و الموثقين يتبين ان هناك عجرفة و تكبر من الموثقين. و هو نابع من عقدة الشعور بالانا المتضخمة و الحال انه ماد. ان التوثيق يعني تصحيح امضاءات الاطراف و الاشهاد علی ان التصرف مطابق للقانون. و هو ما يقوم به العدل. فالتسمية عدل موثق هو تحصيل حاصل كما ان مختلف كتب القانون الحديثة تتحدث عن التوثيق العدلي. ثم ان كتب و المجلدات الفقهية نجد ان لفظ موثق و لفظ عدل هي مجرد مرادفات
اعتقد ان الدولة المغربية مطالبة بحفظ المؤسسات الحضارية للمغرب. و مؤسسة التوثيق العدلي جزء من مؤسسات الدولة كالمؤسسة الملكية.
89 - موثقة 5 الاثنين 03 غشت 2015 - 14:02
من اجل الوطن
نعم عنوان مهم. ليتدارك الجميع انه ما يقوم به السيد الرميد بصفته وزيرا، لا يخدم بتاتا مصلحة الوطن. و للمحللين السياسين، للمثقفبن، و للأحزاب السياسية و للجمعيات المدنية و لجميع من يهمهم الامر اننا في مواجهة السيد الوزير العدل و الحريات لمفهومه لمبدأ "الصالح العام "و مبدأ الأمن و السلم التعاقدي" . اذا كان السيد الوزير يريد ادخال الفلسفة في المعاير العلمية و القاتونية المتعارف عليها لهذين المبدئين في تسيير امور المواطنين ، فنقول له اننا سوف لا نتركك. شعارنا : الله، الوطن، الملك.
90 - غيور على قيم الثوثيق الاثنين 03 غشت 2015 - 14:27
أنا موثقة حصلت على شهادة كاتب أول ثم موثقة بعد تكوين عملي و قانوني تجاوز الأربعة عشر سنة.
حاصلة على الشواهد الجامعية ابتداءً من الإجازة في الحقوق،و و ...
إضافة إلى تكوينات أخرى متعددة من غرفة التجارة و الصناعة بباريس و شواهد أخرى دون ذكرها تجاوزت تسع شواهد ما بين العلمية و التقنية. اتقن اللغة القانونية العربية و الفرنسية و اتقن الإنجليزية بشكل متوسط، إضافة إلى لغتين بشكل أقل من المتوسط، كل هذا في إطار تحسين الخدمات و ما زلت اخضع كل ما سمح المجال لذلك الى تكوينات الموثقين و الموثقين المتمرنين و أترقب أن أكون مواكبة للتحولات و التعديلات القانونية. فهل تسمحون لي بأن أدرج في لوحة البيانات الخاصة بي صفة الموثقة و المؤهل العلمي وأن أزيده مترجمة ثم محاسباتية و لما لا قاضي توثيق و أختمها وزيرة للعدل. و أختم الإختصاصات ضاربة بذلك التخصص و التدرج و التكوين بعرض الحائط، فهل تقبلون هذا التطاول كما قبلتموه عندما أدرج فئة من العدول صفة موثق في اللوحة البيانية الخاصة بهم دون سند قانوني.
91 - ouafa notaire الاثنين 03 غشت 2015 - 15:59
En réponse au commentaire N°90
Monsieur, permettez moi tout d’abord de vous référer à La loi n° 32-09 laquelle a prévu dans son Article 4 Les cas d’incompatibilités notamment avec la profession d’Adoul est dont la teneur est la suivante
« La profession de notaire est incompatible avec toute activité susceptible de porter atteinte à sa nature, en particulier : - toutes les fonctions administratives et judiciaires ; - les professions d'avocat, d'adoul, … »
Ensuite, comment un Notaire selon vous arrogant et ayant un « égo surdimensionné » puisse se sentir en même temps diminué et inférieur devant un Adoul ?? c’est aberrant !!
Monsieur, le Notaire ne fait qu’user de son droit légitime de défendre sa profession dans la légalité loin de toute autre considération comme celle que vous venez de dire.
En tant que Notaire et fière de l’être je dis NON à tout intrus qui tend injustement à s’incruster dans mon territoire en usurpant mon nom et mon identité.
92 - موثقة الاثنين 03 غشت 2015 - 16:21
Mr abdes, comparer la différence entre un médecin généraliste et un médecin spécialiste à la différence entre le notaire et l'adel me semble trop naïf et précaire. Les deux médecins ont suivi une formation médicale de base identique ce qui n'est pas le cas pour le notaire et l'adel. En fait, il aurait mieux fallu pour vous comparer le notaire à un dentiste et l'adel à "sanie al asnan"
93 - المحمدية .ك.ش الاثنين 03 غشت 2015 - 16:57
ان الحقيقة التاريخية تحتم علينا الاعتراف بدور العدول كمؤسسة قائمة الداث،المعترف لها بالكفاءة والجدية في كل التصرفات التي تقوم بها ،غير أن هدا لا يمكن انكار مهمة الموثق ولو أن أغلب المواطنين المتعاملين مع الموثقين يشكون من معاملاتهم المرتبطة أساسا بالنصب والتلاعب بممتلكاتهم.
94 - Aziz الاثنين 03 غشت 2015 - 17:34
يبدو ان الحكومة التي رفضت توظيف الطلبة المعطلين حتى الذين وقعوا المحضر مع السيد الوزير الاول أنذاك عباس الفاسي بدعوى تساوي الفرض واجبارية المباراة كما ينص على ذلك الدستور هي نفسها التي تمنح للعدول صفة موثق متنكرة لنفس المبدئ الذي واجهت به الطلبة المعطلين.
أليس هذا كيل بمكيالين منح العدول نفس اختصاصات الموثق بدون مراعاة لأدنى حد من التكوين.
95 - notaire adoulair الاثنين 03 غشت 2015 - 20:35
قلنا مرارا ان اشتغال الهيئة يجب ان ينصب بادئء ذي بدء على حسم النقاش حول مايعرف بالوثيقة العصرية ، الان اصبح للموثق العصري هيئة تدافع عنهم وتجمع شملهم بعد ان كانوا يوثقون عقدا احد طرفيه اجنبي وبالتدرج وغياب هيئة العدول عن مقاومة المضايقات التي تجتاح العدول بحكم مرجعيتهم التي يستندون عليها وهو التشريع الاسلامي وما يلاقيه من تنافسية من القانون الوضعي هذا الاخير الذي عرف انتشار اكتسح جميع الميادين والمرافق اكثر مما كان عليه الحال ايام الاستعمار الفرنسي وبعدما وقعت ترجمة القوانين الوضعية الفرنسية للغة العربية بحيث اصبح المغرب نسخة باهتة للنظام الفرنسي وبات الموثق العصري يطمح لعقود يريد انتزاعها من مهام العدل ليضيفها لمهامه تحت طائلة القانون الوضعي ، ان الدولة المدنية الحديثة ولا سيما مع مع اعتبار الدستور الجديد للمملكة النمغربية ينبغي ان تنسجم مع نفيها و تقوم باقبار مهنة التوثيق الخردة المستوردة من فرنسا دفعة واحدة لانها لا اصل لها و لا حاحة للمجتمع او علی الأقل ان تعمل علی تنظيم توثيق رسمي واحد في المغرب فليس من المعقول القول بالتوثيق العصري و كأننا. لدينا توثيق تقليدي ما هذا الهراء
96 - عدل موثق الثلاثاء 04 غشت 2015 - 02:12
جوابا على التعليق89و90و93و94و95.أقول كفى تهكما،واليكم بعض المبررات التاريخية والموضوعية والقانونية كذللك:
_تاريخ التوثيق العدلي تاريخ عريق ومن حضر في ندوة مراكش حول الأمن العقاري والتعاقدي أول السيد الرئيس الاول لمحكمة النقض افتتح الندوة بمداخلة قراءة في وثائق عدلية حققت الامن التعاقدي في زمن غابر قبل دخول المستعمر لعنة الله عليه(سطر سطرا غليظا على وثائق عدلية خصوصا صاحبة تعليق صانع الاسنان).ولمن فاتته الندوة youtubفي الخدمة.
المبررات الموضوعية،في اطار التنزيل السليم للدستور حقوق واجبات والمحاسبة،قد أتفق معك في انه يوجدبعض العدول الموثقين ينقصهم التكوين ونفس الامر بالنسبة للموثق.خصوصا انه لايوجد في القانون الزامية التكوين المستمر كما فعل المشرع التونسي(كلشي مسكي بمغرف وحدة ههه)
مبررات قانونية حالة التنافي سيعدل النص على الشكل التالي تتنافى مهنة العدل الموثق مع مهنة الموثق؟أين الضرر عندكم هل قمتم بتحفيظ هذه الصفة باسمكم؟نحن أحق بها تاريخيا والمصنفات والكتب الفقهية،ووثيقة البيعة...شاهدة! أين تاريخكم باسثثناء عقود (كوبي كولي)
97 - كفاكم وهما الثلاثاء 04 غشت 2015 - 09:11
ياسادة نحن نكلمكم عن افتقادكم التكوين القانوني وانتم تحدثوننا عن الشرعية التاريخية، فهل عند تلقي عقد بيع اصل تجاري مملوك لاجنبي متزوج حسب نظام اتحاد الذمة المالية و يقول لكم انه يريدتلقي ثمن البيع في الخارج ما جوابكم هل الجواب متواجد في كتب التاريخ و الفقه. يجب على التوثيق ان يواكب العالم والقوانين التي تحكمه لا قوانين العصور الغابرة. تتحدثون عن توثيق البيعة و نحن لاننازعكم هذا الاختصاص فهذه واقعة مادية تقومون بالاشهاد عليها دون حاجة لاي نصوص قانونية و هي تدخل في صميم عملكم : عدلين منتصبين للاشهاد. بالله عليكم ما علمكم بالقانون الضريبي و قانون الشركات التجارية و قانون الصرف و الوضعية القانونية للاجانب بالمغرب ....هذا و غيره الكثير مما امتحنا نحن فيه، فاذا كان بعضكم يتقن ما سبق فكيف نفرق بين الصالح من الطالح؟ الجواب هو الامتحان و التمرين فهذا هو الطريق الوحيد للتوثيق ( للاشارة فقد سبقني بعض الاخوان في تعاليق مماثلة الاانها كانت بالفرنسية هذا ما جعلكم لم تجيبوا عنها )
98 - موثقة الثلاثاء 04 غشت 2015 - 14:33
كما ورد في التعليق رقم 100 نحن لا نناقش السابق من اللاحق بل نناقش الكفاءات. فأنتم و الحكومة الحالية ترفضون كل ما هو عصري. إذن فبمنطقكم هذا لا للقطارات فهي منتوج المستعمر ولا للطريق السيار ولا للتكنلوجيا ولا للأنترنت وحتى لا للصحافة الإلكترونية التي انتم مستعمليها الآن. هل سبق لكم أن زرتم مكتب موثق واطلعتم على مالديه من كفاءات بشرية ومعدات لوجيستيكية وحتى المبتدئين منهم وذلك من أجل راحة المواطن وخدمته على أكمل وجه.رجاءا ارتقوا إلى مستوانا الأكاديمي كلكم وليس قلة قليلة منكم ومرحبا بكم معنا. أما عن صانع الأسنان فهو أيضا لا يستهان به وقد وجد في المغرب قبل طبيب الأسنان.
99 - المصطفى الغزالي عدل موثق الثلاثاء 04 غشت 2015 - 18:55
اسهاما في النقاش حول موضوع عدل"وعدل موثق"
1-في البداية أسائل صاحب المقال عن معنى التوثيق في اللغة واكتفي المقام لضيق بما ورد في معجم الجامع "...وثق العقد ونحوه سجله بالطريقة القانونية"
2-هل يعلم كاتب المقال ان العدول الموثقون يمارسون التوثيق وهم المؤتمنون على اعراض الناس ومعاملاتهم الحياتية قبل صدور القانون المنظم لمهنة التوثيق العصري خلال فترة الاستعمار .
3-لقد غاب عن الكاتب واتباعه الذين ساروا في ركبه ان المواطن لايهمه "عدل موثق" او موثق المثبتة بباب المكتب بقدر ما يهمه الائتمان والاطمئنان على معاملاته ومصداقية الشخص الذي التجا اليه سواء كان "عدلا موثقا "او موثقا هذه المصداقية التي بات المواطن يبحث عنها بين المهنيين
4-ان المتتبع للشكايات التي يتقدم بها المواطنون للنيابة العامة ومتابعات بعض المهنيين ومحاكماتهم في قضايا النصب والتزوير وخيانة الامانة تتعلق بمعاملات عقارية بالمدن الكبرى على الخصوص تقدر بالملايين والملايير يحال بعض مرتكبيها على المحاكم والبعض الاخر يغادر البلاد ويبقى المواطن هو الضحية فاين نحن من هذا الحال ياصاحب المقال ؟
100 - حاتم الوزاني الأربعاء 05 غشت 2015 - 00:36
هل تقصد أن العدل ليس له تكوين قانوني أم ماذا ؟؟ فأغلب العدول لهم نفس التكوين الأكاديمي للموثق أحيانا أفضل من ذلك ، هناك من السادة العدول حاصلون على شهادة الدكتورة ،والتكوين في كليات الشريعة هو أقرب من التكوين في كليات الحقوق، و الصحف تنشر كل يوم خبر" إتهام موثق بالنصب وخيانة الأمانة" ، إلا أننا لم نسمع يوما أن العدول دلسو على المواطنين ، فأين هو الأمن التعاقدي هنا يا ترى ؟؟ لذلك ، كل مهنة لها أحكام تحددها ولا مجال للإصطدام والخلط بين المهنتين لأن لكل منهما له مكانته .. فالفرق يكمن مثلا في أن الموثق يوثق الأحوال الشخصية الأجنبية ، أما العدل يوثق الاحوال الشخصية المغربية ، فالعدول لديهم رصيد معرفي وتجربة توثيقية لا تقارن بما لدى الموثقين العصريين ، ومع ذلك فالمشرع يمنح للتوثيق العصري إمكانيات مهمة للعمل .. فضلا عن ذلك فإن الهيئة الوطنية لعدول هي التي تدون وثيقة البيعة ،، مما يجعنا نقر بأهمية التوثيق الشرعي الذي يتجه نحو الإهمال .. وهذا إن كان يدل على شيء فإنما يدل على أن المشرع يتجه إلى إقبار مهنة التوثيق العدلي والإبقاء على التوثيق العصري ...
101 - سليمان زياني: عدل موثق الأربعاء 05 غشت 2015 - 16:47
بناء المقال الذي نشره السيد احمد افزارن. نقول ان الوزارة لم تقم بخلط الاوراق وليس هناك اي خلط بين التسميتين. مهنة التوثيق العدلي ومهنة التوثيق. لذلك فان هذا المقال هو الذي حاول الخلط بين الامرين . فنتمنى من الاخوة الصحفيين أن يقفوا على مسافة واحدة من المهنتين وعدم الانسياق وراء الهدف الذي يسعى اليه الموثقون وهو الوقوف ضد أي تعديل حقيقي للقانون16.03 المنظم لمهنة التوثيق العدلي. وذلك خوفا من التقدم الحاصل في مهنة التوثيق العدلي مهنة فكريا ومعرفيا وقانونا والانجاز السريع للعقود و في جميع المجالات كالتسجيل والتحفيظ وغيرها من المجالات . حيث أصبح المواطن يفضل التعاقد عند العدل الموثق بدلا من الموثق. خصوصا بعد الاختلاسات والهروب باموال المتعاقدين الى الخارج والتي قام بها بعض الموثقين. من هنا يتضح أن هذه الحملة التي يشنها بعض الموثقين على مهنة التوثيق العدلي هي محاولة للتغطية على هذه الفضائح فقط وليس هناك أي مشكل في التسمية بين المهنتين. بل ان هناك مساعي لتوحيد المهنتين واصدار مدونة واحدة للتوثيق. نتمنى من الصحافة أن تبقى على الحياد فهذا مصير اكثر من4000 عدل موثق.
102 - طارق القاسمي عدل موثق طارق الأربعاء 05 غشت 2015 - 19:10
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد عبدك ورسولك النبي الامي وعلى اله وصحبه أجمعين.
وبعد،في اطار النقاش الذي أثاره هذا المقال لصاحبه أحمد أفرزان(والمتخصص في قصص الأطفال والخيال العلمي.)
أستمر في الحوار وبالله التوفيق بعدما أضفت اسمي الى صفتي،من اجل تنوير الرأي العام،أقترح مايلي:
1)مناظرة تلفزية بين العدول الموثقين والموثقين،3 عناصر من هيئتنا الوطنية العتيدة،وثلاث عناصر من غرفتكم الوطنية أو أربع.
2)تحدد المحاور سلفا بتسير محايد متفق عليه،ليتم ازالة الغموض عما نحن بصدده جميعا،ونحتكم لأسس قانونية وشرعية وتاريخية تحدد بدورها لكل منا مصداقية اتجاهه،وعند الرهان يعز المرء أو يهان...والبقاء للأصلح...
103 - مواطن مغربي الأربعاء 05 غشت 2015 - 22:37
هذا المنشور تم الاداء عنه في هذا الوقت للتغطية عن فساد البعض منهم وظهور مجموعة الانتهازيين اللذين سطو على ملايير كبيرة ومنهم من هربها الى الخارج ومنهم من ينتظر التحقيق معه لهذا لاداعي الركوب على اشياء ليست ملكا لكم
104 - oubidan @ adoulaire الأربعاء 05 غشت 2015 - 23:59
للخروج من هذا السجال الفارغ .. نقترح اسم "موثق عدلي" بالنسبة للسادة العدول . و اسم "موثق نوطيري" بالنسبة للسادة الموثقين.لأن كليهما يوثق إرادة الأطراف وفق المقتضيات القانونية.. المهم هو تفعيل أجهزة كل هيئة لممارسة الرقابة على العناصر الفاسدة وتأديبها والارتقاء بها علميا وأخلاقيا لكي نسد الباب أمام الممارسات غير الأخلاقية. لأنه ليس في مصلحة مهنة التوثيق سواء العدلي أو النوطيري أن تتناحر بهذا الشكل في مرحلة المفترض فيها التكتل ضد جبهات أخرى (الوكلاء - المحامون - الكتاب العموميون..) ومهنيون آخرون لا علاقة لهم بصنعة التوثيق لا من قريب ولا من بعيد .. ملفات خطيرة أعطاها المحامون صبغة الرسمية باسم المادة 04 من م.ح.ع يندى لها الجبين ونحن نسب بعضنا.ما أشبهنا بالحكومات العربية التي تتلاسن وتلعن بعضها .. واسرائيل تنهش في لحمها وتهدد مستقبلها... يجب أن نتمثل الصفة الحضارية والقانونية في معالجة قضايانا بعيدا عن الصراعات العشائرية والمساجلات اللوبوية والمراشقات المهنية وإلا غرقت السفينة ومات غرقا من يسكن الطابق العلوي ومن يقيم بالطابق السفلي منها.. فمهلا عليكم أيها الزملاء الأشاوس.
105 - عدل بفاس الخميس 06 غشت 2015 - 04:23
تاريخ الوثيقة العدلية تاريخ زاهر ظهر مع ظهور الاسلام الذي شرع و من خلال اية الدين التي تعتبر اطول اية في القران و دستور التوثيق العدلي اذ اكدت الاية على الكتابة و الاشهاد اما التوثيق العصري فانه ظهر مع ظهور الاستعمار الفرنسي و بالضبط سنة 1925و ككل استعمار و احتلال فان الفرنسيين و لكي يستثب لهم الامر في المغرب و يحكموا شعبه بالطريقة التي تريحهم فانهم لجاوا الى ابعاد كل ما له صلة بالاسلام و الوطنية و من الاشياء التي ابعدوها و سجنوها في مجال ضيق يسمى بالاحوال الشخصية مهنة التوثيق العدلي الذي يعبر عن الهوية الاسلامية المغربية.
106 - سليمان زياني الخميس 06 غشت 2015 - 09:49
عندما قام السادة العدول الموثقون بالتعليق على هذا المقال لم يكن ذلك بدافع الحقد على الموثقين. وإنما كان بذلك دفاعا عن النفس. لانهم هم من اللاجئون بالهجوم على مهنتنا .التوثيق العدلي.هم الذين سعوا وبكل الوسائل لعرقلة تعديل القانون16.03 المتعلق بمهنتنا.هم الذين مارسوا ولازالوا يمارسون الضغوط حتى تبقى مهنتنا تحت الوصاية.بالاضافة الى ما كتبوه وما يكتبونه ضدنا من مقالات والشعارات. فحينما كان يصاغ قانونهم32.09 لم تتدخل هيئتها ولا عدوانا الموثقون في قانونهم.بل تضامنا معهم ضد قانون وكلاء الاعمال الذي يضر مهنتهم اكثر من مهنتنا.من هنا يتضح أننا لم تعتد عليهم بل هم من اعتدوا علينا . نتمنى ان يفهموا أن الحجة لا تنقصنا وإنما نحاول ضبط النفس. والمبادئ اظلم.
107 - عدل بفاس الخميس 06 غشت 2015 - 20:57
ان العدول راضون كامل الرضى على ان يبقى نشاطهم المهني خالي من شبهة الحرام و بعيدون كل البعد عن عقود الموثقين العصريين التي اغلبها عقودا لا تمت بالاسلام بصلة فهي عقود علمانية تابعة لقانون فانطوز الفرنسي .عقود الموثقين العصريين تنشط في المعملات الربوية المحرمة بالقران و السنة و عقود لغتها الاساسية الفرنسية يعني ان عقود الموثقين عقود فرنسيةتكتب في المغرب و هذا هو حال الدول المغلوبة على امرها فان نظامها السياسي و الاقتصادي يكون تابع للدول الغالبة .لو ان الحكومة كانت تريد ان تخلق نظاما توثيقيا بعيدا عن نظام الثوثيق الفرنسي لمزجت نظرة الاسلام الى التوثيق و نظرة فقهاء القانون و اعطت نظاما توثيقيا يراعى فيه الخصوصية الاسلامية و القانونية و المغربية.
108 - عدل موثق الجمعة 07 غشت 2015 - 03:59
جوابا على التعليق رقم83للموثقةالمخترمة رقم4:
أوافقك الرأي في فترة التمرين الطويلة والشاقة التي تجد أساسها في الطابع الاحتكاري للمهنة.لكن وكما تعلمين الاستاذة المحترمة الوزارة الوصية،تتجه نحو تأهيل المهن القضائية وتكويرها بالشكل الذي يضمن الحقوق ويصونها من التلاعب والسرقةوغيرها،وللمزيظ من التفصيل أحيلك ومعك جميع السادة الموثقين والسادة العدول الموثقين أيضا وباقي المتتبعين لهذه التعاليق على (نادي عدول المغرب)،مجموغة مفتوحة للعموم.جوابا شافيا كافيا لأسئلتكم ولهواجسكم،وهو للنقيب السابق للهيئة الوطنية للعدول،فأرجوكم ادخلوا لهذه الصفحة وستجدون ضالتكم تحياتي واحترامي للجميع أنتظر ارتساماتكم...
109 - وسيط عقاري الجمعة 07 غشت 2015 - 18:45
كيف يمكننا نتيقو بالعدول و هما باغيين يسرقو اسم الموثقين . و الغريب هو ان الوزارة كتساندهم باش يقولبو المغاربة الي ما غاديش يعرفو فين هوا الي قاري القانون و فين هو اللي قاري الدين ملي يبغيوا يعزلو عند شراء ملك .
فييين غادي بينا خويا فين غادي بينا
110 - الفارق رشيد موثق. الجمعة 07 غشت 2015 - 18:46
بسم الله الرحمان الرحيم.
اشكر السادة المتدخلين الذين قدموا شهادة حق وتاييد لمهنة التوثيق وابرازهم الفرق الصارخ مع مهنة العدل. ومما يتضح ان المواطن المغربي بلغ درجة من الوعي باهمية دور الموثق في ترسيخ الامن التعاقدي وضمان حسن سير المعاملات رغم تعدد اطرافها كالمؤسسات البنكية، الشركات و الخواص سواء كانوا اجانب او مغاربة.
وما يجعلنا نفتخر بمهنتنا و يدعونا الى الدفاع عنها اننا اصحاب حق ولا نريد مزيدا من الخلط. ومهنتنا مصنفة في مراتب المهن القانونية بامتياز، وللتاكد من هذا ندعوكم الى الاطلاع على مجموعة من النصوص القانونية على سبيل المثال: قانون الشركات، مدونة الضرائب، القانون المنظم لمهنة الصيدلة...
هذا يوضح ايمان المشرع المغربي ومنذ زمن بعيد باهمية دور الموثق -وليس العدل - في تحقيق الامن التعاقدي وضمان استقرار المعاملات ايمانا منه بالكفاءة المهنية للموثق.
وشكرا لكم. ولمن اراد النصح و الارشاد والاستشارة القانونية و المعرفية ابوابنا مفتوحة و صدرنا رحب لكل اخوتنا وزائرينا في هذا الوطن الحبيب.
111 - طارق عدل موثق السبت 08 غشت 2015 - 11:59
ردا على التعليق110و111
سأسألكما سؤالا بسيطا وأتمنى منكم اجابة وان كانت الاجابة تطالعنا بها الجرائد الوطنية مشكورة على تحسيس المواطن وتنبيهه من سرقة وتهريب ودائع المواطنين،سؤال لماذا سحب منكم المشرع حق تسلم الودائع في حسابكم؟بماذا تفسرون ذلك وقد سطر لكم اجل محدد الى اخر السنة لوضع الودائع.
أين الثقة التي تحدثت عنها ذ الكريم،وبالطربقة الغيوانية التي علق بها الوسيط العقاري110،أقول فين غادي بفلوس الشعب (اسي الموثق )فيييين غادي بيهم كندا امريكا لبراني عكوبتو لبلادوا أتدم بالشكر الجزيل لكل المنابر الاعلامية التي تنبه المواطن ببن الفينة والأخرى...
112 - عبد السلام البوريني السبت 08 غشت 2015 - 13:58
°°°°
الفقرة الأولى من المقال:
الحكومة تُشعل النار بين العُدول والموثّقين العصريين (Notaires)..
وها هي قد نجحت في تعميق الخلافات بين المهنتيْن..
وإشكالٌ قانوني يقفزُ إلى الواجهة، ويتمثلُ في تنافي الجمع بين صفة العدل وصفة الموثق العصري(Notaire)..
يتبع
113 - المصطفى الغزالي السبت 08 غشت 2015 - 16:43
المصطفى الغزالي عدل موثق
تتبعت باهتمام بالغ التعليقات حول مقال "الحكومة تشعل النار..." وقد ساهمت بتعليق تحت عدد100 حاولت فيه قدر الامكان التحلي بالموضوعية وتجنب القدح والتجريح والتنقيص من قدر اخواننا الموثقين الذي يجمعنا واياهم واقع مشترك الا انه ومع كامل الاسف تبين لي من التعاليق المتتالية انهم قلقون وغاضبون من اضفاء صفة موثق على العدول وهذا الغضب والقلق والانزعاج ان لم نقل الهلع افقدهم رشدهم وصوابهم وعبر جلهم عن خلفيتهم السيئة وحقدهم على العدول ’ فكانت جلها قدحا وتجريحا واستفزازا لمشاعرهم وتنقيصا من مكانة السادة العدول الذي يعود اليهم الفضل في استمرار مهنة التوثيق والحفاظ عليها وهذا يؤكد اندفاع الموثقين وغياب حكمتهم لمعالجة الواقع المشترك برؤية شمولية واستشراف للمستقبل . هذا وقد تملك بعضهم الغرور والبطر بادعائهم بلوغ درجة الكمال " وحدهم" في العلم والمعرفة وامتلاك ناصية اللغات واسرار علم التوثيق . وكأن حال لسانهم يقول ما قاله قارون قبلهم "...انما اوتيته على علم عندي ."اتقوا الله في انفسكم ياسادة وتمثلو قول القائل - قل لمن يدعي العلم معرفة اذا علمت شيئا غابت عنك اشياء " يتبع"
114 - طارق عدل موثق الأحد 09 غشت 2015 - 00:06
°°°° لازالت الجرائد الوطنية تطالعنا بفضائح الموثقين 11 مليار لودائع مواطنين ذهبت في مهب الريح، ومذكرات اغلاق حدود ....يالطيف لطفك(قاليك الأمن التعاقدي)،لأن الموثقين عودونا على السرقة والفرار..برافو عليكم
115 - عدل بفاس الاثنين 10 غشت 2015 - 01:12
ان المعركة الدائرة اليوم بين العدول الموثقين و النوطيرة انما هي معركة حول مصطلح و كلمة (موثق) التي يطمح النوطيرة الاحتفاظ بها لانفسهم و ان تبقى كلمة (موثق) موقوفة على النوطيرة فقط بينما العدول يبحثون لهم عن مصطلح اخر غير (موثق) بدعوى حماية المواطن من الوقوع في الخلط و اللبس بين العدول و النوطيرة .لو ان النوطيرة كان لهم شيء من الحياء و الحشمة لما تراموا على ملك الغير، لان كلمة (موثق) لها جدور اسلامية ارتبطت ارتباطا وطيدا بعمل العدول منذ الدعوة المحمدية .قال ابن فارس :وثق الواو و الثاء و القاف كلمة تدل على عقد و احكام و قد جاءت بمعنى عقد النكاح قال تعالى في سورة النساء الاية 21:(و اخذن منكم ميثاقا غليظا ) و قد جاءت بمعنى العقود و العهود قال تعالى في سورة النساء الاية 90( الا الذين يصلون الى قوم بينكم و بينهم ميثاق) و لو كان المقام يتسع لذكرت بعض احاديث الرسول الكريم التي وردت فيه كلمة ميثاق .بعد هذه الادلة التي تثبث ان كلمة (موثق) يملكها العدول و اصل التملك القران و السنة بينما النوطيرة لا حق لهم في كلمة موثق و عليهم ان يبحثوا عن كلمة اخرى في المعاجم والقوانين الفرنسية .
المجموع: 115 | عرض: 1 - 115

التعليقات مغلقة على هذا المقال