24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | موازين وإمارة المؤمنين

موازين وإمارة المؤمنين

موازين وإمارة المؤمنين

ما الذي يجمع بين إمارة المؤمنين ومهرجان موازين السيء الصيت؟ سؤال قد يستعصي على نوابغ الحرف والكلم فك بعض من خيوط الربط بين حوافره، حتى أن رجال الاستخبارات ورجال الشرطة لم يسألوا من اعتقلوهم يوم السبت الماضي من جانب منصة مهرجان موازين بضفتي أبي رقراق حول دواعي الاحتجاج، ولم يضربوهم على القفا والحنك ومواطن أخرى بسبب الاحتجاج على مهرجان ينظمه السيد منير الماجدي مدير الكتابة الخاصة للملك محمد السادس، ولا سألوا عن دواعي "الإخلال بالنظام العام" في وقفة كانت تتطلب الحصول على ترخيص حسب الأعراف المخزنية...لكن الاستخبارات المغربية سألت المعنيين عن موقفهم من " إمارة المؤمنين"...

قد تظهر الأسئلة المطروحة بسيطة وسطحية بما فيه الكفاية لتأكيد السذاجة والذكاء الزائد في ذات الآن، المعروفين على العقلية المخزنية التقليدية لدى الأجهزة الأمنية المغربية، لكن المغزى العميق للسؤال يتطلب التمعن أكثر، إذ ما الذي يسمح لإمارة المؤمنين التي أريد لها كساء من القداسة بالقوة في الماضي وبالدستور وفق منظور بعض المطالب في التعديلات المقبلة، كيف تسمح لنفسها أن ترتدي لباس النجاسة في مهرجان موبوء، ليس فقط في الميوعة التي تعرض على المنصات، ومقارعة كؤوس الخمر وتجرع كل أنواع المخدرات على جنباتها، وليس فقط في العراء واستقطاب الشواذ إلى هذه المنصات "تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس"، لكن في فسادها المالي وتبذير المال في وقت يموت فيه الناس جوعا وهم يطالبون بطريق توصلهم إلى العالم في السلاسل الجبلية بين قبائل الأطلس الكبير والمتوسط، وهم يقضون الليالي في البرد القارس للوصول إلى شيء أشبه بمستشفى في إملشيل أو مدينة الريش، لكن لا أعتقد أن جناب الوالي يدري أن الناس تقضي أسبوعين في رحلة إعداد البطاقة الوطنية، بين الترجل وركوب البغال والنوم على الأرصفة في انتظار موظف الأمن، حتى ملوا وكلوا فرفضوا إعدادها، وبمعنى آخر رفضوا أن يكون مواطنين في دولة تعدهم في مستوى "الجرذان".

كيف ستتعامل إمارة المؤمنين إذن مع مطالب المؤمنين بإلغاء المهرجان إيقافا لهدر المال العام، أو على الأقل رفع "الرعاية السامية للملك محمد السادس" على مهرجان موازين، إلا إذا كانت إمارة البعض دون الآخرين في إطار النظرية الجديدة التي قدمها المربع الملكي للملك حتى يتسنى الاستئثار بتمثيل الملك؟

ماذا بعدما رفضت كل الأطراف إقامة مهرجان موازين وتركت منظميه محرجين؟ وماذا بعدما تبرأت منه وزارة الثقافة على لسان وزيرها سالم حميش في جلسة عمومية للبرلمان مؤكدا أنه لا يشرف عليه ولا يعرف من أين يمول ولا من يستدعي فنانيه؟ وماذا بعد أن تقدم حزب الاستقلال، الذي يفترض أنه "الحزب الحاكم"، بسؤال على لسان عمر حجيرة، حول جدوى مهرجان ضخم يستنزف أموال المغاربة في وقت يحتاج فيه المغرب إلى مناصب شغل وإلى هذه الأموال ووضع اليد على الجرح حين تساءل عن دواعي الإصرار على الفترة الراهنة بالذات؟ وماذا بعد أن طالب حزب الحركة الشعبية أيضا بضرورة إلغاء موازين؟

وماذا بعد أن حجب مجلس مدينة الرباط ومجلس جهة الرباط الدعم عن المهرجان ؟ ما يعني بالضرورة تبري المنتخبين في الجهة من المهرجان المشبوه، وما يعني بالضرورة مطالبة بضرورة إلغائه الفوري، ولم يعد المطالبون محصورون في المعارضة التقليدية، ممثلين في حزب العدالة والتنمية وحركة التوحيد والإصلاح ومنظمة التجديد الطلابي، ممن طالبوا عبر بياناتهم ووقفاتهم ومهرجاناتهم بضرورة إلغاء المهرجان منذ بدء العملية، بل إمتد الأمر إلى تنظيمات مشاركة في الحكومة وإلى مئات الآلاف ممن خرجوا في احتجاجات العشرين من فبراير.

إن إقامة المهرجان تحت الذريعة المدعية بأنه مطلوب باعتبار عدد زواره، وهو ادعاء مردود على أصحابه لاعتبارات عديدة أهمها قيام القائمين عليه بإفراغ الساحة الفنية من مضمونها المحلي، والتشبث به في المرحلة الراهنة يعد عبثا يرهن إمارة المؤمنين، في ظل الرعاية الملكية، كموروث حضاري وتاريخي لكل المغاربة على كف التساؤل وفي قفص اتهام حول المعنى والمبنى والتوظيف، وهل ستسمر سيفا في يد العابثين والمفسدين من حواريي القصر مسلطا براغماتيا على الرقاب.

وكم يحتاج المهللون للخطاب الملكي القادم من فرنسا بثقلها و"نصائحها" والتي صارت تحشر أنفها في كل صغيرة وكبيرة، وللإصلاحات الدستورية المعلن عنها، كم يحتاج هؤلاء من دليل أكثر مما رأت العيون وسمعت الآذان للإطمئنان على أن عجلة التغيير لم ولن تتحرك في ظل البطانة الفاسدة، حتى ولو أخرج النظام المغربي ملايين الدساتير، وأعلن عزمه التغيير، ففي ظل وجود المكابح الكثيرة التي تعترض مسار التغيير والاصلاح وفي ظل وجود مجموعة من كتائب الفساد في مختلف المؤسسات الأمنية والتشريعية والتنفيذية وحول الملك، فسيظل المسمار الأخير مهددا النعش المصون.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (92)

1 - أبو ذر المغربي الثلاثاء 10 ماي 2011 - 21:59
تحية أنوارية للكاتب و للمعلق بوخبزة
ربما الماء يروب
ربما شمس الضحى تشرق من الغروب
ربما الشيطان يتوب، فيغفر له غفار الذنوب
و لكن لن يبرأ حكام الشعوب من ظلم الشعوب
أبو ذر المغربي
2 - مغربي الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:01
أيها السادة،إن الشعب المغربي ليس شعبا غبيا .فالحق بين و الباطل بين.و يا ليت مهرجان موازين كان من المتشابهات حتى يختلف العقلاء في حكم تنظيمه؟
3 - abdou الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:03
bravo , bravo bravo mille fois et une!
4 - amazigh الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:05
الى صاحب التعليق رقم 2 أقوللك إن كلامك أحكم و أقوى من كلام صاحب المقال ، ليس الحكمة في الانتقاد الصرف او المنع بل إيجاد البديل او الاحسن ،
5 - hamid الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:07
ينصر دينك أخاي جواد أنت تكلمت بلسان العقلاء في هذا البلد ولن أضيف لكلامك ولو حرفاً واحداً مقال رائع رائع رائع
6 - abo ibrahimla l الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:09
كل من له عقل فهو ضدالفساد واهدار المال العام فنحن مع امير المؤمنين في العدل والاصلاح وضده في مواازيين وتبدير المال ولوكان ماله هناك فقر امية ناس مرضى ناس تسكن في الطين كأننا في العصر الحجري كما رأينا مأخرا إثر التساقطاة المطرية الأخيرة...
7 - abdo12 الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:11
مقال جميل ولكن عندما أبرزة انتمائك لم يرقني الأمر
8 - amal الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:13
السلام عليكم.اوجه تحية لجواد و اقول له ان كثرةالتعليقات خصوصا التي ضد مقالك تدل على اهمية الموضوع .صحيح ان ميزانية موازين ليست كلها من الدولة ولكن هدا لا يعني ان تصرف دون رقيب كان الاجدر بهده الشركات ان تتبرع بها على المحتاجين وترد ولو جزء بسيط من تسهيلات الدولة لها .فهل كان لا بد من شاكيرا وتكاليفها .من يخدم عقله يرى دلك تبديرو اسراف دون الحديث عن العري و الفجوروا ريد ان اقول للاخت التي تقول ان المغرب ليس به جوع ان احمد الله فوالله به من لا يجد لقمة يسكت بها بطنه
9 - محمد بن عبد الله الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:15
موازين على وزن مفاعيل صيغة منتهى الجموع كما يقول النحاة ولذلك فإن الشعب المغربي (قنطان)وللترويح على النفس لابدمن ساعة وساعةفساعة في الدروس الحسنيةالتي تحضرها العصابة المفسدة المنظمةلمهرجان الشواذوقد لبسواالبياض على قلوب تقطرقطران وساعة أخرى يسرفون في أموال الشعب الجائع ماديا ومعنوياوكأنهم أوصياء عليه وهل هناك من له القدرة من البشر أن يوقف هؤلاء المجرمين عند حدهم وذلك أن البلاء إذاجاء لاينتقي الصالح من الفاسدبل إن الفتنة تعم كما قال الله في كتابه (واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة) وعلى ولي أمرنا أن يتنبه إلى هؤلاء الذين يسعون في خراب البلاد وإفساد العباد(وإذاقيل لهم لاتفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون.ألا إنهم هم المفسدون ولكن لايشعرون)فإن هذه العصابة المجرمة يشوهون سمعة المغرب وملك البلادالذي يقترن اسمه بمهرجان الخناحيث ترتكب فيه كل الكبائر اللهم جنب بلدنا الزلازل والفتن ما ظهر منها وما بطن آمين وشكر الله لأخيناصاحب المقال وجعل قلمه صداعا بالحق .
10 - عبد الله الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:17
بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد بكل صراحة هل أصبح المغرب يفتح أبوابه كلها لكل من هب ودب تحت المسميات التي يتم بها تغليف أهداف الحاقدين على أمنناوالحفاظ على شريعتنا والتغلغل فينا لقاء المال وحب المال فيا من فيه غيرة على ديننا الحنيف ألا وهو الإسلام ونحن مسلمون لا نريد أي عمل يكون هدفه نشر الرذيلة والفجور إلى متى يا أهل الخير المغاربة عليكم أن تقفوا في وجه كل من سولت له نفسه المس بأمننا ونشر المنكرات لو كان موازين فيه الخير لما جلب من يشرب الخمر ولما اجتمع فيه كل منحرف عن الدين بكل سراحة لا ثم لا لموازين به نفقد كل موازين الحياة الأخلاقية ولنظرب مثلا الذباب القدر نراه يجتمع في مزابل القمامة أليس كذلك؟
11 - مصطفى الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:19
حتى يكون الشعب متوازن وبعد ذالك نئتي بالموازن الشعب يموت جوعا والحكومة لا تهتم هل الدولة المغربية غنيية وماذا نقول على الا مارات دون ان ننسى قطر ومعا ذالك لا تبحث عن اشياء تافهة هيهات يامغربي
12 - marrakechigo الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:21
الاغلبية ضد مهرجان موازين ونن يظن غير ذلك فليقم ببحث ميداني موضوعي ثم له الكلمة بعد ذلك
13 - amaniuis الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:23
l'entreprise de ahizoun continue de soutenir le festival mawazine en depit des million de marocain qui demande a arrêter de gaspiller les ressources du pays et de laissers des milliers de diplomés en chomages.
maroc telecom doit savoir que qu'il doitfaire attention a ce que ses clients marocains pensent d'elle.au cas contraire elle les perdrait au premier venu
14 - جبيلو معطل الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:25
اصبت يا اخي جواد ,ومايحيرني اكثر سؤال اخر له من الدلالات مالا استطيع استعابه وهو كالتالي :الا يخشى اصحاب موازين على مهرجانهم من الارهاب؟؟؟؟
اذا كان جرح اركانة لم يندمل بعد فكيف يمكن الوثوق في ان الارهاب لن يضرب تجمعا بالملايين واغلبهم فاسقون حسب من يعارض المهرجان ؟كيف لنا ان نامن شر الارهاب وقد طمع في مقهى لم يتجاوز روادها الاربعين نفرا؟؟؟
هذا له جواب واحد وهو ان الارهاب في المغرب له جهاز تحكم عن بعد...
ثم ان من عاداتنا الا نقيم احتفالا داخل اربعينية مأتم اي اننا لازلنا في حالة حداد ,فهل انتم كذلك ؟؟؟؟
15 - معطلين الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:27
بالله عليكم يا حكومة الم تسمعوا اصوات المعطلين التي صمت ادان سكان الرباط بالمطالبة بموازين القوى للشغل ولكن عجبا فان لم تستحي يا حكومة فافعلي ما شئت وحسبنا الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله
16 - maouazine الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:29
Je ne sais pas pourquoi les organisateurs ont choisi cette période des examens .Je ne sais pas pourquoi cet acharnement contre le peuple.ayez pitié de nos enfants svp.
17 - راسي مهرس الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:31

بسم الله الرحمان الرحيم
موازين من مكايد الشيطان ومصايده التي يكيد بها من قل نصيبه من العلم في الدين والعقل ويفسد به قلوب الجاهلين والمبطلين. يبعد به القلوب عن القرآن، ويجعلها عاكفة على الفسوق والعصيان، وهو قرآن الشيطان، والحجاب الكثيف عن الرحمن، موازين رقية اللواط والزنا، وبه ينال العاشق من معشوقه المنى، وفساده على سامعيه لا يخفى وأثاره عليهم واضحة لا تنكر أخي أختي لاتكن من رواد ساحة الشيطان لاتدهبن لمكان فيه العربدة والسكر وإنحلال للأخلاق بكل أنواعها وساهم كذالك في الدعوة للمقاطعة ودكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين
18 - محمد الازهر الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:33
اسمحوا لي ان أنبهكم ان تمويل مهرجان موازين لا يأتي من مال الدولة وانما من أموال الحاضنين والشركات وبالتالي اذا اوقف المهرجان فسوف لن يدفعوا لتمويل المهرجان والذي من خلاله تقدم شاراتهم وعلاماتهم التجارية .
وبالتالي فإن اللوم يجب ان يكون ملقى على عاتق هاته الشركات وهؤلاء الحاضنين الذين يدفعون أمولا طائلة لفنانين أجانب ، والمفروض ان تكون هته الشركات الحاضنة شركات مواطنة حتى تدفع هته الاموال للتنمية وليس للأجانب ، وذلك بخلق مهرجانات مثلا لأنزل حي أو شارع أو مساعدة المشاريع الصغيرة ، ولهته الشركات ان تضع اسمها ولا شىء يضير
19 - moes الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:35
للاسف كل ما تطرقت إليه لا صلة ولاعلاقة له باللامارة,بل, وفي إعتقادي أن عقدة نفسية مزمنة ألمت بك هده الايام وأستوجب الا مر أن تفرغ صدرك الضيق بكتابةهدا الموضوع التافه,ولولى حاجتك الملحة إلى المساعدة العاجلة لما إستهل الامر تعليقا ,وبصريح العبارة سير أولدي خلي عليك هاد المهنة ودبر على شي بريكول أخر مثلا....سائق طاكسي؟؟؟؟؟ شفتي شحال الفرق كبير؟؟؟ألكانبو ههههههه
20 - minamina الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:37
En lisant l'article et toutes les critiques qu il a suscité ; une seule idée m est venue a la tête : c'est du n'importe quoi!!les jeunes ne savent pas ce qu ils veulent (y compris l’écrivain de l'article),font de de l'amalgame ,ils ne sont pas assez mures pour lire entre les lignes de cet article qui ,est très dangereux car il incite a la haine et au troubles . protégeons notre cher pays "lfouda sahla construire c est difficile : protégeons notre cher pays.pour le principe:Soyons présent a mawazine
21 - Abdelkader الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:39
لماذا تساير الدهماء؟
أغنياء المدينة ونواحيها بعد الفتوحات أنجبوا عمر بن أبي ربيعة
وجميل بن معمر.
هل تسبب غزلهم بإسقاط الدولة؟ ولماذا
لم يقم خلفاء ذلك الزمان بمنعهم؟.
لقد أثبت التاريخ أن الفن كيفما كان موضوعه ينبعث دائما كالعنقاء من رماده وأن مغتالي الحلم لا يذكرهم أحد.
كان مفكري ذلك الوقت يتحاشون العامة قدر الإمكان,
أما الآن فأصبح أشباه المثقفون
مرآة للغوغاء ولميولاتهم ,

22 - MOROCCAN الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:41
لماذا لم تطالبوا بالغاء موازين في السنوات الفارطة?انكم فقط تريدون فررض ارائكم علي الحكومة لتثبتوا للراي العام بان لحركة ٢٠فبراير قوة ووزن في البلد.ان شباب ٢٠ فبراير الذي يطالب اليوم بالغاء موازين هو الذي كان بالامس يرقص ويغني في مهرجانات موازين السابقة.فاتزن يا جواد في كلامك واعرف قدرك لان امير المؤنين في قلوبنا.
23 - bouawal الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:43
festival est financé par des entreprises privés, réclamer leur argent comme étant de l'argent du peuple c'est du vol....ce n'est pas de l'argent du peuple...c'est l'argent des entreprises....mawazine est un succès national qui vend très bien l'image touristique de notre pays qui reprose principalement sur le tourisme...sans parler des restaurants, des hotels, des taxis..etc qui font de l'argent pendant ce festival ce qu'ils ne font pas pendant toute l'année...arrêtez d'être négatifs et haineux, et respectez le choix et la liberté des gens qui aiment être présents dans ce festival
24 - hamid الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:45
جاد الزمان برجل اسمه جواد فجاد علينا جواد بكلام ولا أجود.. صادق كصدق صاحبه فشكرا لك و أكثر الله من أمثالك.
25 - Musulman الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:47
الله يعطيك الصحة يا كاتب المقال
26 - kamal الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:49
شكرا للاخ جواد على وضعك للنقاط المناسبة فوق الحروف المناسبة .والله هدا الامر عندما اتعمق في التفكير فيه اكاد اصاب بالجنون ...وما عساي ان اقول لا حول ولا قوة الا بالله
27 - فضوالي الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:51
ماهدا الغباء البشري الدي انتم فيه يا محرموا مهرجان موازين ، ما الحرام فيه ؟؟ كنتم تحاربون اباطرة الفساد و انتقلتم الى تحريم كل شيئ ...هل اختلط عليكم الامر ..لد بدا انكم انتم مجرد بيادق دروع ..
ادا حرمتم موازين اليوم .. غدا حرموا احتضان كأس افريقيا و كأس العالم ..
ان مهرجان بهدا الشكل تحلم بإقامته أي دولة ... قال الفيلسوف الكندي -= ادا اردت ان تعرف مقدار تقدم امة من الامم فعد الى فنها ==
و موازين يرفع صورة جميلة عن المغرب شأنه شأن التضاهرات الرياضية .
فما الفرق بين موازين و كأس افريقيا او كأس العالم .
28 - cvbn الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:53
لكاتب المقال ، لما تكتب عن أشياء تافهة كموازين ؟،فهناك الأولويات كثيرة ، كالدستور الممنوح بزيز منكم ، أنت مثلك مثل فقيه مضاجعة الجثة وإرضاع الموظفة لزميلها ، فهي لا تحتاج للزمزمي لتفعل دالك بل تفعل أكثر من دالك كيدا ،اقول ما الفرق بينك وبين الزمزمي والمغراوي ، كلكم تتآمرون على الشعب وتخدرونه بالتحاليل التي أكل عليها الدهر وشرب ,
ليس الحل في المهرجان ولكن في الديموقراطية التي لا يمكن أن تأتي من الفهاء وأشباهها ، فأنتم من يستغل إمارة المؤمنين أكثر من أمير المؤمنين .
لمادا لا تكتب عن اﻷمازيغية ، التي تعني أكثر من 90 بالمأئة من المغاربة فمن لم يكن أمازيغيا فأمه أو أبوه سيكون كدالك .
29 - النبيه الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:55
مهرجان موازين سيضل ومهرجان مراكش لسينما كدلك و اكادير لأنهم مهرجانات تصرف لئرضاء الخارج ام الدخل يعن الشعب ليس لا يتحث منه با لخوف ين لم يجد دول المتقدمة التي بيدها كل الحلول في صلب الأوضع تمتلك الوساءل متل (الإعلام او فرض العقوبات وكشف نهب ازعماء العرب لشعوب.....) و ولله ينصر الحق.
30 - المسلمة الاصيلة الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:57
القضية اكبر من المال فهي قضية مبادئ و قيم فهذا المنكر لا يجب ان يكون في مجتمع اسلامي من الاساس و الشرع الاسلامي يحرم مظاهر الفساد و بصريح العبارة
انا بصراحة مع كل هذه المناكر ازداد رهبة من الله جل و علا فالاقوام السابقة التي عصت الله باحدى الكبائر ارسل عليها عقابه فقوم لوط عليه السلام عذبهم بالصيحة التي دمرت القرية و من عليها و قوم هود عذبهم الله بالريح الصرصر العاتية و المزيد من العبر و المواعظ في القران الكريم
اما قومنا من امة سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم و التي لم تدع كبيرة الا و ارتكبتها و لا فاحشة الا اقترفتها و لا جريمة الا و فعلتها و مع ذلك فنحن لا نزال ناكل من رزق الله و نشرب من رزق الله و ننعم بالامن و السلام فيارب لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا
31 - ayada الثلاثاء 10 ماي 2011 - 22:59
موازين كلمة ابعد ماتكون عن معناها الحقيقي .فهم يختارون عناوين كبيرة واسماء دات معاني جميلة كي يغطو بهاعن المجون والميوعةو الفسادالتي لا معني لها الا الهدم
32 - طبيب القلوب الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:01
وزارة الثقافة تتبرأ منكم رسميا امام البرلمان في جلسة الاسئلة الشفوية ليوم الاربعاء الماضي
تتبرأ وتنفي اية مسؤولية لها بمساعدة او الموافقة على اقامة مهرجان موازين ضدا على الشعب المغربي بالرباط
النواب البرلمانيون من مختلف الفرق والهيئات السياسية قاموا ونددوا وعبروا عن سخطهم ورفضهم لاقامة هذا الجمع الفاسق لفجار يجلبون من دول الشرق الاوسط اكل على فنهم الزمان وشرب ولم يجدوا مرتعا لعيشهم بسبب الظروف الامنية هناك من غير سمسرة الدولة المغربية بالتآمر مع القائمين على مهرجان– موازين- بما لهؤلاء من نفوذ وقرابة من السلطات العليا
الشعب يرفض اقامة مهرجان موازين بكل اطيافه بكل فاته ومنظماته وفقرائه والذين يدوقون مرارة البطالة والحرمان
يا من اتت بك الاقدار معوزا فتمكنت وتجبرت وصرت تفرض رغبتك بالقوة على غالبية الشعب المغربي هل تسمع؟ هل تقرأ؟ هل اطلعت على استنكار كل فئات الامة؟ نعود فنقولها مجددا: نحن نرفض اقامة أي مهرجان في الوقت الحالي نحن محتاجين الى وقفة تأمل في اعادة صياغة الدستور بهدوء بلا ضجيج بلا حز البطن او تبدير مال الدولة في الفحش والفجوروالعربدة على ضفاف نهر ابي رقرار وانت تزهوا بصنعك وافكارك يا منظم المهرجان
المصيبة ام المصائب يا مقرب ان امثالك في الخارج يقدمون برامج تنمية لشعوبكم لاصحاب القرار وانت تتولى جلب من ضاقت بهم سبل العيش بغناء منحط وقدر لا يصلح الا لاضفاء جو العربدة – بالكبرهات- فالعالم يعج بالمشاكل وانت لا تدري ولقصدك هادف تأخدك العزة من موقعك وقرابتك فلا تنسى يا هذا ان هناك قوة فوق قوة الجميع اليها نشكوا وعليها المعول وان لم تستحيي فافعل ما شئت من موقعك المحصن
33 - أحمد الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:03
وما الذي يجمع العدل والإحسان باليسار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
34 - Rahim الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:05
Chacun est libre d'être pour ou contre les festivals de musique en général et mawazine en particulier et chacun a le droit d'apporter ses arguments, mais de grâce il faut arrêter de vouloir imposer ses opinions et sa volonté , cela s'appelle de la DICTATURE, et surtout chacun devrait parler pour soi-même et non au nom du peuple , le peuple n'a élu personne pour le représenter et parle à sa place à ce que je sache.
La vraie volonté du peuple , on la verra pendant le festival, si il y a foule , cela voudra dire que le peuple est pour , si il y a boycott de mawa , cela voudra dire que le peuple est contre , on appelle cela LA DEMOCRATIE,
Prière de respecter les opinions de tout un chacun , on en a marre des dictatures d'où qu'elles viennent.
35 - يوم الوجود الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:07
كما نقول بالدريجه الهدره ماتشري خضره إذا أرتم محاربة موازين خطه واحده أن يجتمع كل الشباب المعارض من كل أنحاء البلاد كما نقول بالداريجه نشدو الكيران من جميع الأنحاء إلى الرباط نديو حتى الماكله نزهه بلا متجيبو الديسير غدي إكون تم ههههههه ونباتو تماك يوم إنطلاق المهجران ههههههه لأنه سيكون يوم نسميه( أناموجود) يعني إذا كنتم تتجاهلوننا فاليوم نقول شوف سمع أنا موجود واش حنى مقوده علينا هم تيزلعو في الفلوس
36 - sidi الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:09
Mawazine est tant attendu par une grande foule des marocains.C'est un défoulement pour la jeunesse en particulier. Pouquoi donc priver ces gens de ce festival pour satisfaire une minorité fermée sur elle même. La logique des choses : que chacun choisisse son chemin.nous priver de ce festival est une injustice;
37 - محمد العرباوي الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:11
و الله ان المغرب لا يعرف اي تغييرات و انما يتوهم و لدلك اين هم المسؤولون....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
38 - oficelaarbi الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:13
متى استنصح هؤلاء كانوا يعرفون أو لا يعرفون، المغاربة عندهم مخلوقون ليطعموهم ما يريدون، ويدرسوهم ما يريدون، ويسمعوهم ما يريدون، ويلبسوهم ما يريدون، ويسجنونهم وقت يريدون، ويطلقون سراحهم ساعة يريدون، ويردونهم الى السجون ابان يريدون، ويزيدون 600 درهم في أجورهم اليوم حين أرادوا،ما يستخلص فهما من معاملاتهم أنهم لا يرتدعون الا بالقوة ،فهلا زحفتم على مقر موازين ياألوا الألباب والضمائر الحية والغيورون على هدا البلد العظيم الدي استحمروه هؤلاء الأوغاد التعساء الديوتيون المجانين.
39 - مغربي الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:15
نحن نعيض في بلد تتساوى فيه المتناقضات وفي بلد تسأل فيه صديقك بسؤال ويجيبك بسؤال نحن في بلد نجهل فيه كل شيء ونعلم فيه كل شيء نجهل فيه من يقف من مراء التعنت في تنظيم موازين خاصة هده السنة ونعلم من ينظمه ونعلم العبارت المكتوبة على شعارات موازين ونجهل من يكتبها. فمتى يعلم القائمون على هدا المهرجان بأن جل المغاربة في هدا البلد لايريدون موازين هده السنة ومتى يجهلون بأن مغرب ما قبل الخطاب الملكي ليس هو مغرب اليوم لأن الأمور تغيرت والأوراق التي كانوا يلعبون بها تغيرت وسيخسرون اللعبة هده المرة.
40 - vergini الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:17
إسمك جواد و تجود علينا بمقالات في المستوى و تحليل واقعي ، المقالة التي توقظ شعبا ليست بمقالة ، المقالة التي لا تحرك كرسي الحاكم فهي إلى القمامة
41 - izelmad الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:19
ما الذي يجمع بين إمارة المؤمنين ومهرجان موازين السيء الصيت؟
Réponse:
L'exception marocaine
الاستثناء المغربي
وما الذي يجمع بين من يحب رئيس المخزن و يكره المخزن ؟؟
و ما الذي يجمع بين من يحب الملك و يكره اعز اصدقاء الملك ؟
و ما الذي يجعل الوزير الاول يراس الاغلبية و يعارضها كرئيس حزب ؟
و من يمنع حكومة مغربية من تقديم الاستقالة اذا كان صديقا للملك او الملك نفسه يعرقل عملها ؟
و ما الذي يجعل الشعب يصوت و يزكي احزابا تبيع التزكيات بالملايين ؟
42 - ali الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:21
ففي ظل وجود المكابح الكثيرة التي تعترض مسار التغيير والاصلاح وفي ظل وجود مجموعة من كتائب الفساد في مختلف المؤسسات الأمنية والتشريعية والتنفيذية ...
وانت واحد من هده المكابح,ولمادا لا تقولها صراحة دون تغليف ودون صباغات لا للفن لا للمرح /من قال لك ان الجميع ضد المهرجانات كيف ماكان شكلها,انك تستغل فقر الفقراء وماسي المغرب العميق لتخلص الى الغاء كل اشكال الفرح..نعم هناك ما لا عين رات ولا ادن سمعت هناك فقر هناك ماسي هناك استغلال هناك وهناك....ومع دلك لا شئ يعطيك الحق لتفرض علينا كبتك وشؤمك ونظرتك الظلامية..قاطعه انت ومن شابهك وكفى الله ....شر القتال.
مجالات النضال عديدة ومتعددة ،واولها ان تناضل في نفسك وان تبعدها من الغرور القاتل فليس كل من ركب جملا بكاتب ولا كل من صاغ رايا بمناضل...فعلامة المناضل كثيرة ولكن اهمها واحدة وحيدة وهي:حق الاخر في العيش والكلام والحياة كيفما كان شكل هده الحياة التي يرتضيها .وعلامات المستبد ايضا كثيرة واهمها واحدة ووحيدة وهي فرض رؤيته ونظرته الخاصة على الناس.وتمعن في كلامك فهو خير شاهد عليك :لباس النجاسة في مهرجان موبوء، ليس فقط في الميوعة التي تعرض على المنصات، ومقارعة كؤوس الخمر وتجرع كل ..........ففي نظري ليس عيبا ان تسجل رؤاك وكتابتك وانما كل العيب ان تنشرها وتوثق لسداجتك وظلاميتك وكاننا امام كتابات هتلير صغير او دكتاتور ناشئ..راجع نفسك واحتفظ بتراهاتك لنفسك...او لا تحفض:وادا ابتليتم فاستتروا......اللهم سترك يا ربي.
43 - hamid الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:23
لا رابط يربط بين امارة المؤمنين وموازين ولا معنى لهذه الامارة ان ترعى العديد من المهرجانات الماجنة وغيرها فمجرد ان تقرا او تسمع تحت الرعاية السامية للملك فهناك رابط خفي يربط المجون بامير المؤمنين . وهذا من كيد اعداء الملة والدين والوطن .وما سؤال المخابرات للمحتجين على موقفهم من امارة المؤمنين الا لابرازهذا الرابط. فمن الاقتراحات التي يجب انبشانها مرسوما ملكيا او فصلا بالدستور هو تجريم كل من سولت له ربط المؤسسة الملكية بهذه المشاريع الماجنة . وتحديد مجال الرعاية الملكية في المشاريع الخيرية وذات النفع العام والعائدة على عموم المواطنين بالازدهار والنماء.
44 - موح اينو-الحسيمة الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:25
كلام في الصميم يعبر بصدق عن وجهة نظر المغاربة العقلاء.
ننتظر من ملك البلاد الذي هو أمل هذه الأمة أن ينتفض ضد هذه البطانة الفاسدة إذا أراد ينقذ هذه الأمة، وإلا فما الذي عجل ويعجل بذهاب الأنظمة الفاسدة إلا البطانات الفاسدة؟
حفظ الله بلدنا من شر كل فاسد ومن شر كل عابث.
45 - جبل حفيت الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:27
الموازين المختلة
ليس العيب في مهرجان موازين
بل العيب في أختلال التوازن
من يكره موازين ما عليه هو احياء مهرجان معاكس له تماما
مهرجان ديني مثلا
او ثقافي مثلا
او شعببي كالمواسم مثلا
المنع سياسة قديمة يجب الخروج منها
والسبيل هو المنافسة
ان لم يعجبك شيء فنافسه بالأحسن منه ولاتحاربه وهنا تكمن الموازين
46 - ZORRO الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:29
لا ارى مانعا في اقامة موازين علما انني لم احضر اي حفلة من حفلاته
فنحن في المغرب تعودنا الا نحجر على حق الاخرين فمن كان ضد موازين يقاطعه
معلومة هذه السنة الميزانية المعتمدة لن تكون من المال العام ورغم هذا ان كنتم تنظرون للمشكل من زاوية اخلاقية لاتنسوا يا اخوان ان بلدنا لا يقيد الحريات فالمغرب بلد اسلامي غير متزمت يؤمن بالحرية
للمرة الثانية من كان ضد موازين فليقاطعه وهذا اقصى ما يمكن القيام به
47 - bouwawal الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:31
ali commentaire 42, bien dit, j'aime lire les marocains "utiles comme vous. merci pour votre intelligence monsieur.
48 - نسرينا الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:33
بغض النظر عن من المسؤول عن مهرجان موازين الدولة او الشركات او اتصالات المغرب الا ترى انه من المفارقة ان الشعب يطالب باسقاط مهرجان موازين وفي الوقت نفسه هو من يساهم بانجاحه بالحضور الى الحفلات قد تصل احياناالى 500 درهم
لا نحتاج الى استفتاء كي نعرف هل الشعب يريد مهرجان موازين ام ضده فالجواب واضح من خلال الحضور الخيالي والازدحام الدي يسبب اغماءات للحضور ..
اظن ان الشعب فعلا يريد مهرجان موازين والمسؤولون عنه لا دنب لهم فهم تجار ووجدوا مستهلكين لتجارتهم ومن حقهم ..
49 - المذنب الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:35
يقول تعالى(فذرهم يخوضواو يلعبوا حتى يلاقوا يومهم الذي كانوا يوعدون)
50 - عبد الحق الضاهر الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:37
بسم الله الرحمن الرحيم
لماذا لاننظم وتحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة نحن المعتدلون الأكثر أصوات مطالبة بالوسطية والإعتدال ننظم مهرجان أو مهرجنات تلائم ثقافتنا قراء من جميع العالم علماء فقهاء مجموعات إنشادية فلكلورية فكاهية ننافس بها مهرجنات الفساد المالي أو الأخلاقي أو غير ذلك وحين يتم منعنا نحتج .
إننا في المغرب حرية وتنافسية مطلقة صحيح هناك صعوبات قد تعترض المصلحين وجب معه إيمان قوي وصبر . حتى ولو تمكنا من إصلاح الخصم في يوم ما وهذا لاشك فيه نجد نفسنا لم نتقدم على سبيل المثال نحن في الواجهة السياسية مند أكثر من15سنة وما زلنا نبحث عن أنفسنا إلى أين ؟....
51 - moslim الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:39
ولله لو نفقو تلك الاموال علي العلماء ليعطو دروس في الدين كما يفعل اسيادهم لكان خير لهم في الدنيا و الاخرة و لاكن لا حيات لمن تناد وهاد المهرجا الفاسد الدي الغرض منه هو إفساد شباب هاد البلاد و تنويمهم في العسل لكي ينسوهم الامر الدي خلقهم الله له ألا وهو عبادته سبحانه،ولله غالب علي آمره
52 - مسلم مغربي محب للخير الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:41
بسم الله الرحمن الرحيم
الحق يعلوا ولا يعلى عليه شاء من شاء وكره من كره
هل تريدون أن تقولون أن الموازين
هو الذي يحكم البلد ؟؟ الموازين هو
الفساد والشعب يريد إسقاط الفساد
ولو طغى
والشعب يريد إسقاط المفسدين
وشكرن لشباب الغيورين
53 - PENSSIONNAIRE الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:43
Salut tu es un grand patriote , je te felicitation pour tes idées ;1OO pures cytoens comme toi et la politique de ce pays changera ; la pauvreté a usé nos os ;augmentation pour eux et la mort lente pour les autres Mawazine c'est Mawazine est ce un ordre ou une revanche pour ceux qui disent non ,et alors c'est oui
54 - محمد أحمد الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:45
إلى صاحب التعليق رقم 2 أخي الكريم تكمن الموازين في خلق توازن الحياة و توازن الحياة يتجلي في النظر للاولويات يا زميلي و أولويات الحياة كما لا يخفى علي الجميع و ربما يخفى على مأيدي موازين هي العيش الكريم الذي المغاربة في أمس الحاجة إليه في هذا المجال يجب التنافس لا في مجالات ثانوية تأتي في المرتبة الأخيرة في الحياة الانسانية , ماذا يريدون أصخاب موازين و ماتنتج أرضية هذا المهرجان الفسق و العري و تعاطي الخمر و المخدرات ناهيك عن تبدير الاموال التي فقراء هذا البلد العزيز في أمس الحاجة إليها و كم هم كثر لدرجة يندى لها الجبين , فإن كان و لابد من المنافسة فلنتنافس في في ما يفيد البلد لا في سهرات لن تغني عباد الله أو تسمنهم من جوع , أضف أنه حتى لو اتثلنا لمنطق استطلاعات الرأي لوجدنا الأغلبية الساحقة تندد بهذه المبادرة و تفضل زوالها لكن النظام يكابر و يعاند لرغبة في نفسهم اللامنطقية و التي لا تراعي لرغبات الشعب حتى لو كلفهم ذلك فقدان مصداقيتهم لأنهم لن يحتاجونها للوصول إلى السلطة
55 - aboroh الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:47
POUR LE COMMENTAIRE TRENTE TROIS SALUT NOUS ON CRITIQUE LE GASPILLAGE DES BUDGETS NOTAMMENT DES EFFORTS D ÉTAT ET SES FONCTIONNAIRES AU LIEU D INVESTIR AU DOMAINE DU DÉVELOPPEMENT LOCAL EN MÊME TEMPS MON CHER COMPATRIOTE SACHE QUE C UNE STRATÉGIE AU m MAROC DE GUIDER LES JEUNES VERS L OISIVETÉ ET LUTTER CONTRE LES REVENDICATIONS DU VINGT FÉVRIER UN IMAM ORATEUR ÉTÉ ARRÊTÉ A CHAFCHAOUEN PAR LE MINISTRE A CAUSE SA CRITIQUE A PROPOS C UNE ÉPREUVE PARMI LES MILLIERS DANS CE PAYS
56 - abk الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:49
من الاخلاق الحسنة والتقاليد المرسخة من طرف اجدادنا رحمة الله عليهم انهم يلغون اعراسهم وافراحهم ولو يومهم كلما اصاب قرح او حزن اصدقائهم او جيرانهم حتى يشعر المصاب ان اصحاب الاعراس يواسونه .المغرب محتاج ان يتواسى بين اغنيائه وفقرائه كفنا من تعجرف و تعنوت وستهزاء وعجرفة ولامبالة وحب الذات واللذات من طرف اغنياء هذ الوطن ان تصرف هؤلاء اصبح يستفزالفقراء الى درجة لاتطاق مما يضع المغرب فى اتجاهين معاكسين.ان المغرب محتاج لفقرائه كما هو محتاج لاغنيائه .السير يجب ان ئكون فى اتجاه موحد ويد فى يد.
57 - غيور الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:51
في الدول المتقدمة ينظمون المهرجانات الهادفة اما علمية او ثقافية لدرجة انك تتمنى ان يكون هذا في بلادك بينما في بلاد امير المؤمنين به تنظم مهرجانات الخلاعة تحت اسم الفن على الاقل اعطوا الفلوس لساكنة دوار الكورة المحروقين ام لا يستحقون؟
لكن اذا عرف السبب بطل العجب نقلوه الى اركانة حتى يغطوا على فعلهم الاجرامي ولكي ترقصوا على جثث ضحايا جهاز القاذورات
هلا استيقظتم من سباتكم وقلتم لا لمهراجانات انقلبت فيها الموازين
58 - صقر الصحراء الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:53
اذا كنت تؤمن بالدمقراطية وحرية الاختيار ايها الجواد ، فلا تفرض اديولوجيتك على الاخرين. مهرجان موازين له محبوه من ابناء الشعب المغربي ، وهم الذين يحضرون اليه بكثافة ويساهمون في انجاحه.. ، اذا كان الشعب المغربي يريد اسقاط مهرجان موازين كما تدعي، فاتركوا المهرجان ينظم، واذا كان الشعب يريد اسقاطه، فلن يحضر اليه احد، وسيسقط تلقائيا يا ايها الجواد.
59 - MOHAMED الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:55
انا متفق معك تما يا اخي و اظن ان الغلبية الساحقة من المغاربة الشرفاءالغيوريين على هده البلاد متفقون على ان موازين مرتبط في داكرتهم بما قام به احد الشواد الدين يحسبون و للاسف على اهل الفن حيث قام احدهم في احد الدورات بالتعري فوق المنصة و هو يقوم بتقديم الوجبة الفنية التي اخد عليها الملايين من جيوب المغارب ....و للاسف هدا الشاد على الدعم...
نعم موازين نعرف عليه المسخ و هدر المال و ازعاج ساكنة الرباط....
اش خصك العريان موازين امولاي..
60 - une marocaine الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:57
défier les marocains à maintenir ce festival, c'est leur crier avec toutes les lanqgues et tous les langages qu'il ne sont et ne resteront que des RATS, des "moins que rien", des "enculés, des "laissés-pour-compte de l'hisoire"
arrêtez le massacre avant qu'il ne soit trop tard
61 - مغربي الثلاثاء 10 ماي 2011 - 23:59
هذا وجه آخر يطل علينا لينفخ في نار لم ولن تتقد .......معلوم أن حركة 20 وجه تقصد الماجدي ..فإذا كان داك هدفها فلتبحث له عن أسباب سياسية مباشرة و لتترك مهرجانا ثقافيا من حجم موازين في التيقار .....قد يكون لنا ما نقول حول مواد هذا المهرجان لكن ليس الى حد تحويله الى حلقات من الدراويش بالدفوف و المسكنة الكاذبة ..........وتمعنوا كيف دار صاحب المقال وجال لينتهي بانتقاد خطاب 9 مارس .ولكي يقول عنه بأنه آت من فرنسا ... .ولم يتجرأصاحب المقال لكتابة سطر واحد عن الصورة التي نشرت لأحد أعضاء العدل و الاحسان وهو يقدم تقريرا سريا لأحد موظفي سفارة أمريكا .....
62 - نجاة الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:01
لست ادري لماذا يصم هؤلاء المفسدون اذانهم عما يقال و يسدون آذانهم عما يسمعون من هنافات و اصوات بحت بالصياح من اجل الغاء هذه المهراجانات الفاسقة و المفسدة اولا هذه المهراجانات تنظم في وقت الامتحانات و هذا ان ذل على شيء فانه يذل على ان هؤلاء المنظمون لايريدون خيرا لشبابنا و لا يهمهم ان ينجح ابناء الشعب لان ابناءهم يدرسون في الخارج الذي لسي فيه مثل هذا الفساد الذي يوجد في الدول المسلمة ثانيا هم يرودون ان يربحوا من وراء تجارة المخدرات بجميع انواعها و الخمور وهذا خير ذليل على انهم هم تجار المخدرات و بيع الخمور فهم يريدون افساد الشباب لانهم ليس لديهم غيرة على هؤلاء الشباب المساكين يريدون ان يرجعوا الينا الاستعمار لكي يحكمنا فبالله عليكم ماذا تريدون منا انكم لستم مغاربة حقيقيين هذا ما افهمه و يفهمه جميع المغاربة فان لم تصلحوا فاتركونا تخدم بلدنا بانفسنا و ارحلو بعيدا على الاقل اذهبوا الى مسقط راسكم و اصلحوا قراكم و خافو الله رب العالمين
63 - عبد الرحمن الوجدي الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:03
الله يعطيك الصحة يا كاتب المقال
الكل تبرا من مهرجان موازين وأنا على يقين أن تبري أمير المؤمنين منه أمر حتمي للدور التاريخي الذي لعبته مؤسسة إمارة المؤمنين عبر قرون ،،
مبغيناش شاكيرا حنا بالله والشرع بعدوا علينا موازين اللهم إن هذا منكر
تحية خالصة للشباب الذين أسقطوا موازين فلم يبقى سوى توقيت الاعلان عن الغائه
64 - رشيد الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:05
إيوا ما شفنا حتى شي تعليق من محبي الملك وصحاب العام زين
فكونا هاد المعادلة
أمير المومنين صاحب مهرجان موازين،
مهرجان تضييع الملايين
وتمييع الذوق بالعريانين
ونهب الشعب وتبراع الفنانين
65 - سناء من الرباط الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:07
بكل بساطة وبدون تكلف واغلب الشعب يقولها: لو انفقوا على الشعب ما ينفقون على المهرجات والاحتفالات والمنافسات في مختلف اانواع الرياضة، لما كسبوا ثقة الشعب وكان الشعب في خدمة الحكومة والحكومة في خدمة الشعب يدا واحدة ولكن حدث العكس: اخذت الحكومة نصيب الاسد من مال العام وتركت الشعب يرجح في ويلات الفقر والبطالة والتهميش وتسأل الحكومة الان لماذا الشعب يحتج وينتفض؟ لان حقوقه ضاعت منذ سنوات؟؟؟؟؟
66 - abdou/canada الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:09
إذا كان الكل متفق والشعب لا يريده لما دا هدا الغباء . فإن لم يدهب أحد إلى المهرجان فأظنهم سيلغونه بالمرة القادمة.
يعني قاطعون ....وعنوان المقال تافه كصاحبه ...ما دخل إمارة المؤمنين بمهرجان ....واش باغي الملك يؤكلك بالملعقة ....جاز أن تعيب عليه إن حضر حفلا من حفلات المهرجان ..بهذه الحالة يستقيم عنوانك أما دون دلك فالأمر لايخصه
67 - jamal الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:11
ان كنت في المغرب فلا تستغرب هذا هو حالناوالله العظيم استحيي كوني مغربيااخواننا يقتلون ويشردون في كل مكان ولا نبالي ونهدر اموال الفقراء في موازين اين الوزن اوميزان العقل يا رب الطف بنا
68 - عصام العلمي الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:13
يجمع بن امارة المؤمنين و مهرجان موازين السيئ الصيت ان المغرب دولة اسلامية وتظمن لكل مواطن ممارسة شؤونه الدينية و الملك مقدس وهو الظامن لتطبيق نصوص الدستور و الاسياسة العامة للدولة فمن اراد موازين فليذهب اليه ومن رفضه فليقاطعه نحن في الديمقراطية الحديثة الم ترى كم من الاموال تهدر في الحفلات الاخرى حتى في الاعراس والفساد الموجود في شرا يراهالبلاد لا نريدنصائح احد من يعمل مثقال ذرة خيرا يراه و من يعمل مثقال ذرة
69 - عبد الله الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:15
جلالة الملك بريء من مهرجان موازبن الذي لا يريد إلا المحيطون به من ثلة المفسدين الذين لا تهمهم إلا مصالحهم الشخصبة والإغتناء الغير شريف من أموال دافعي الضرائب التي هم أول من يتهرب من دفعها لخزينة الدولة والتي يعول عليها في حل مشاكل كل المغاربة البسطاء و المقهورين.
حسبنا الله ونعم الوكيل .وقريبا إنشاء الله نسمع قرارا ملكيا ساميا بإلغائه كما عودنا على ذلك جلالته نصره الله لأنه ملك المغاربة ا لأحرارالذين لهم غيرة على هذا البلد الغالي حماه الله من كيد الكائدين ومن شر الخونة أمثال راعيي هذ المهرجان المشؤوم الذين يحتمون برعايته السامية لحاجة في نفوسهم الخبيثة وقانا الله وإياكم من شرورها.
70 - نسرينا الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:17
من يسمون انفسهم شباب 20 فبراير من كثرة انهم لم يجدوا مشكلا بالمغرب مثل مصر الدي يموت شبابها من الجوع وتونس من القهرة والعنف اصبحوا يبحثون عن اي مشكل ..كمهرجان موازين نريد اسقاطه .. استديو دوزيم لا نريده ..علم بلادي لم يعد يعجبني لونه ..اسم بلادي يجب تغييره ..نشيد الوطني لم تعجبني كلمته ..هؤولاء الشباب همهم سوى التقليد والظهور في الجزيرة حتى ان اشكلهم مقرفة حتى الكلام سرقوه من مصر بلطجية بدل شماكرية .. استغرب
لست ضد ان يطالب المواطن بحقوقه لكن ان تكون منطقية وفي ظل المعقول مثل العمل الكرامة حل لمشكل البطالة الزيادة في الاجور الله يكون في العون الزمان صعاب ... اما مشكل موازين والحرية الدينية وتغيير اسم المغرب فهدا يجعلك تحس انهم يبحثون فقط عن اي مشكل ..الحمد لله .. لم تعاني لا جوع مصر ولا قهر تونس ..ارفع راسك انت مغربي ..
71 - عبداللطيف الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:19
إن الذين يشعلون الفتن كثر بالمغرب وغبره ، فقد يكون بمقهى وقد يكون مخزني وقد يكون ويكون فلا نلتفت إليه أو نحاسبه هو على إدراجه في الميدان ما ليس منه وما علاقة المخزني بإمارة المؤمنين إنها حق للجميع دافع عنها كل الشعب المغربي لأنها رمز الوحدة والسيادة والاستقراروإن الأمازيغ عندماجلبوها الى المغرب في عهد المولى إدريس رضي الله تعالى عنه وفي عهدم عبدالله الشريف..كانوا أكثر ذكاء من كثير ممن يعارضا وما البديل إلا كما عرفت في شعوب أخرى ولقد جرب الأنجليز النظام الجمهوري فلم يرقهم فعادوا الى الملكية طلبا للاستقرارفلا يكن مثير الشغب مزهدا لنا في مقدساتنا
72 - faiqmo الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:21
Comment peut on au nom de la démocratie interdire aux autres le droit d’être différents. la liberté et la démocratie est un tout. Vous avez le droit de ne pas aimer mawazine (comme moi personnellemnt), cependant d'autres ont autant le droit d'apprécier, eux aussi sont des marocains comme vous. Personne ne vous oblige d'y aller. La démocratie sans l'acceptation de la différence et de l'autre n'en est pas une. Vouloir imposer sa vision aux autres en disant que c'est l'avis de TOUS les marocains n'est pas démocratique par principe. Il nous reste un long apprentissage à faire en matière de liberté et de démocratie
73 - soufiane الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:23
الله يعطيك الصحة يا كاتب المقال وما عساي ان اقول سوى حسبنا الله و نعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلا بالله
74 - أبو ذر المغربي الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:25
ما دامت موازين تخرج من رحم الكتابة الخاصة لصاحب الجهالة، فالمراد من سؤال المخنز عفوا المخزن عن الموقف من هذه المؤسسة، هو إقران قرار تنظيم هذا المهرجان بتوصيات محمد 6. و عليه، من لم يستجب حتى لإلغاء مهرجان هل هو صادق في تعديل دستور المنحة أو ...
باختصار، لقد تم ركب مؤسسة إمارة المؤمنين عبر التاريخ كحصان طروادة، و هي أي الإمارة مؤسسة لا توجد في القرآن الكريم بل إجتهاد بشري فقط تم استغلاله. إذن موازين و إمارة المؤمنين أفيون و مخذر للشعب الذي رأى أجداده محمد 5 في القمر، الشعب العقائدي الذي آثر محاربة موازين على ملفات صلبة حقيقية؛ ظنّا منه أن الفساد هو موازين، بل الإستبداد رأس المساوئ.
أبو ذر المغربي
75 - مغربي يحب بلده الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:27
أنت و أمنالك لا نترجى منكم خير لهدا البلد ففي الوقت الذي ينبغي فيه تعميق الأفكار حتى نتمكن من استغلال هده الفرصة التي أتيحت إلينا من تونس و مصر الفرصة بدأتم بضياعها في التافهات لأن جل من يتكلم عن الديمقراطية كان أصما IL FAUT CRITIQUER POUR AMELIORER
76 - عالي المقام الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:29
إذا قرأت هذه الجملة التي بدأت بها تعليقك عدة مرات وهي قولك :
موجزة عاطلة
ستعرفين لماذا أنت لحد الساعة عاطلة؟؟؟
فرج الله كربتك وكرب المسلمين أجمعين
77 - انا الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:31
عنداااك أولدي يكولو ليك تبارك الله عليك راه عندنا كيكولو العقال :غير تكول للليكيضرب البندير تبارك الله عليك ويتقوبها.وباغي نكول ليك سول باك الى كاين عندك ولكن ما يكول هاد الكلام غير اللي ما يحترم باه وماعمرو عرف الاحترام ولو غير احترام رغبة الآخرين.الله يعفووالسلام.
78 - مغلوب على أمره الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:33
سلمت، وسلمتن يداك، مقال رائع بمعنى الكلمة.واصل والله الموفق.
أرجو النشر.
79 - maghribi الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:35
vous dites vous étiez avant durant les premiéres organisation de ce festivalvous demandez pouquoi vous manifestez aujourd huit et pas avant je te reponds tout simplement vous vivez a canada vous croyez que les marocainc vivent tous comme vous tranquil....mais non ce n est la meme vie mon je suis content que les marcains manifestent aujourd huit vaux mieux tard que jamais n est ce pas?au lieu de les encourager et dire enfin on a un peuple qui savent dire non et qui a un poit de vue des choses et je suis sur que tu sais meme pas le buget consacré a ce maudit festivalavec ce budget tu seras meme pas besoin d immigrer a canada toi et moi moi a ta place je me tais et je dis allah y aawankoum al mgharba al ahrar tous les marocains du monde
80 - موجزة عاطلة الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:37
بالله عليكم ايقضوا ضميركم
كيف تهدرون المال العام و كل الشباب و الشبات المغاربة يتوفرون على شهادة الاجازة مند أكثر من 10 سنين و هم يعيشون الفقر و التهميش بل هناك منهم من كان طعامه السليسيون حتى يظل غائبا عن هدا الوطن لطرده منه و عدم اعترافه به كمواطن أولا عن طريق الشغل الذي هو منفد أساسي لاكتساب باقي صفات المواطنة الحقة؟
بالله عليكم فكروا قبل ان يأتي يوما لا ينفعكم فيه الندم فكروا فينا فكروا في مأساتنا التي نعيشها كل يوم فقر، بطالة تهميش، تحطيم مستمر، الموت قبل الموت، الجرح العميق.
كيف تفكروا في المجون و نحن الشباب لم نستطيع حتى شراء قطعة خبز.
باالله عليكم اتقوا الله في الشباب الموجز العاطل ان الله لا يحب الظلم و انه يمهل و لا يهكل.
81 - اسماعيل الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:39
اذا لم تستحي فنظم مهرجان موازين
82 - حنظلة الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:41
مقال يعبر عن تحجر متضخم لدى صاحبه، فهو يريد بغبطة عشوائية مقارنة مسألتين لا علاقة لهما أبدا بل تنخرها المتناقضات بشكل مقزز للعقل وروح العصر. يقول أن المؤمنين يرفضون موازين بدون حرج وبوصاية مدمرة، من قالها لك. المؤمن قد يكون مسلما ، مسيحياأو يهوديا ؛ فهل استقرأت رأيهم في الموضوع.ياأخي ، هناك فئات عريضة من الشعب تريد أن تعيش أيضا بالفن والثقافة والانفتاح وليس فقط بالخبز واللوبي، هل احترمت رأيهم؟ أظن أن من مساوئ الصحافة الإلكترونية هو السماح لكل من يريد الاستحواذ على راي الاخرين بالتعبير المغبون عن ذاتهم المقهورة بشكل إسقاطي مرضي، الله يعفو. إن الرؤية الرجعية التي تغلق مقال الكاتب ترمي في جوهرها نبذ الآخر واختلافه. أنا مع تنظيم موازينيات في جل بقاع المغرب وليس فقط بالرباط لأن ذلك سيساهم في بسط مفهوم الاختلاف الإيجابي لدى الشعب وليس الأوحادية المنتحرة أمام جدار التناقض؛ فالكاتب يستعما تقنية لم يساهم في صناعتها البثة ولكنه يقبلها مادامت تحقق ذاته النرجسية أما الموسيقى العالمية فهو ضدها ما دامت ستعري تخلفه وانحداره الثقافي.وكخلاصة، هل تريد أن نقفل علينا الباب ونكبث العباد لتمنح سكوك الغفران لإمارة المؤمنين؛ عجبا لك يا أخي على ديموقراطيتك الرشيدة عفوا توتاليريتك العفنة.
83 - abderrahim الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:43
اشكرك على هذا التحليل المتميز العقلاني .يحسبوننا اطفال عندما يغضب ويبكي يريد شيءا ما نقوم بالترفيه عنه كي ينسا وهذا ظلم طمص للحقوق.
84 - khalidov الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:45
Non mille fois à un festival imposé par une bande d'opportunistes, non au Maroc des sakhafats, et nous demandons le retrait de l'expression de la presidence Royale de ce maudit festival, banni par le peuple.
85 - أبو شاقور الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:47
الحل هو اقتحام المهرجان و الهجوم عليه لإيقاف هده المهزلة .. الشباب بلا خدمة و المخزن يحضر لنا الشطاحة .. الله ياخد الحق
86 - ولد ادم الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:49
يبقى لحركة 20 فبراير أن تضغط بقوة لكي تجبر النظام على التخلي على هدا المهرجان وكل المهرجانات اللتي يبدر فيها المال العام وينتشر فيها جميع أنواع الموبيقات...الخمور,الحشيش,الكوكيين...
87 - عبد العزيز سرار. مع تصحيح الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:51
المنطق والعقل والعدل قيم تقتضي محاسبة وإنزال أشد العقوبات على كل فاسد ومفسد مهما كان شكله وأصله. والماجدي بموازينه وغيرها، هو أبرز عناصر هذه العصابة المطلوبة للعدالة عاجلا. وكيف ترتكب هذه الجرائم باسم أمير المؤمنين، بل وكيف بقي هؤلاء أقرب الناس منه وإليه؟ فالتاريخ لا يرحم.
88 - فيصل الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:53
كالك اسيدي شنيكيرا العريانا ولات قدبسة حيت ولات تحت الرعاية السامية ل "امير المؤمنين "!!!! عيطو لبنكيران يشرحلنا حيت حنا متنفهموش ههههه ايوا باز متتقشروش الله بعطيني وجهكوم
89 - الحسين املوي الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:55
السلام عليكم,تحية الى الجميع و الى الاخ جواد خاصة و يشكر على جرأته الأدبية وعمق نظرته التحليلية,و أستغرب من ردود ثلة من المعلقين الآشباح من المطبلين لمهرجان الفسق و العري والمجون و الفن الساقط,كما أستغرب من محاولتهم تأويل صراحة الأخ جواد و الحديث عن انتقاده لخطاب التاسع من مارس مع التشكيك في ولائه لنقل ولائنا لأمير المؤمنين نصره الله في مزايدة مكشوفة ونفاق بائن, فعن أي انفتاح ثقافي يتحدث الأخ حنظلة؟أيقصد على قيم العهر و الدناءة؟ أسأل هؤلاء مادا سيكون إحساسهم لو فقدوا قريبا في أركانة أو عزيزا في مصر أو أخا في ليبياأو فردا من الأسرة في المهرجان داته أثتاء مهزلة التدافع في إحدى دوراته...كل دلك و السهرات الراقصة مستمرة؟قبل أن نثحدث عن خروج الآلاف من الشباب للاحتجاج على الفساد و المطالبة بالحق في الشغل و العيش الكريم’ومعاناة الملايين من القرويين و القرويات بالقرى النائيةو الجبلية من التهميش و العزلةو الفقر المدفع في الوقت الدي يجني فيه الراقصون على منصات موازين ملايين الدراهم؟يا له من اختلال للموازين؟لما لا تنفتح مثل هده المهرجانات على طاقات المبدعين المغاربةالشباب داخل و خارج الوطن في كافةالمجالات الفكرية الأدبيةوالعلمية التكنولوجيةو الاقتصادية و السياسية و غبرها؟أدعو ’’بنادم ’’و ’’حنظلة’’ و غيرهما لزيارة قرى نائية في الريف و في قلب الأطلس و أقصى الجنوب حيث يعاني ’بتادم’ الأمرين للحصول على قطعة خبز و تتجرع النساء ماأمر من’حنظلة’ و ما لا يخطر على فلب بشر فكيف بمدلل مغروم بالرقص؟فعلى أمثالهن بنفتح المنفتحون؟والله لو سمعت هؤلاء النسوة أن راقصات و مهرجين فوق منصات ظفروا بملايين في سويعات في الوقت الدي يقطعن ساعات لجلب جرعة ماء لأطفالهن او حمل جبال من الحطب على ظهورهن لتدفئة رضعهن الدين وضعنهن في إحدى تلك الخرجات-إن كن محظوظات طبعا لأن الكثيراث يفارفن الحياة إبان دلك- لو سمعن دلك لصعقن إن لم بحسبن دلك من ضرب الخيال,ثم لنعرض موازينكم على ميزان الشرع,ألسنافي بلد إسلامي بنص الدستور؟
كفاناموازين في زمن اختلال الموازين,
90 - رغم الداء رغم الاعداء الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:57
منذ البداية وأنا اراقب لا اريد الحديث
أود فقط ان أهنئ الفساء وأهنئ كل مبرمجيه والقائمين عليه
يعيشون بذكاء على حساب أبرياء
هنيئا لهم بمغربهم
91 - بوخبزة الأربعاء 11 ماي 2011 - 00:59
سلام من الله ورحمة منه وبركات
سأختصر تعليقي بالكلمات التالية:
تحية مني لك من الأعماق لجرأتك في أن تتطرق للموضوع من هده الزاوية
محية لك لصدق كلمتك
زنحية لك لأنك أصبت الهدف
حفظك الله ورعاك من كل مكروه
والسلام عليك
92 - المصطفى الأربعاء 11 ماي 2011 - 01:01
ايتها البلطجية النائمة.هده اموالكم واموال ابنائكم .اموال يجب ان تصرف على حل مشاكل التعليم والصحة.اما قزيبة شاكيرا فعندنا في المغرب الملايين منها.
المجموع: 92 | عرض: 1 - 92

التعليقات مغلقة على هذا المقال