24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. إلى الذين لم يفهموا سلوك التلاميذ (5.00)

  5. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | القناة الأمازيغية الثامنة وأكذوبة "تاريفيت"

القناة الأمازيغية الثامنة وأكذوبة "تاريفيت"

القناة الأمازيغية الثامنة وأكذوبة "تاريفيت"

أولا يجب توضيح 5 حقائق جوهرية صلبة للقارئ:

1 - سكان منطقة الريف بالمغرب يسمّون لغتهم: Tmaziɣt ثمازيغث.

2 - سكان الأطلس المتوسط بالمغرب يسمّون لغتهم: Tamaziɣt ثامازيغث.

3 - سكان منطقة سوس والأطلس الصغير بالمغرب يسمّون لغتهم: Tacelḥit تاشلحيت، ولكن هناك مخطوطات أمازيغية سوسية قديمة (مثل مخطوط "بحر الدموع") تثبت لنا بالدليل القاطع أن السوسيين القدامى قبل بضعة قرون كانوا يسمّون لغتهم Tamaziɣt تامازيغت.

4 - كلمة "تاريفيت" كلمة مزيفة ومفبركة تم اختراعها وترويجها في الإعلام الحديث وفي بعض كتابات الصحفيين والمثقفين المغاربة والأجانب وحتى من طرف بعض نشطاء الأمازيغية الأجانب عن منطقة الريف. لا أحد في منطقة الريف يسمي لغته "تاريفيت". وزيادة على ذلك فإن الكلمة المزيفة المفبركة "تاريفيت" غير متوافقة أصلا مع أسلوب النطق الأمازيغي في منطقة الريف، ومن الواضح جدا أنه تم اختراعها وترويجها خارج منطقة الريف من طرف أشخاص غير ريفيين.

5 - الكلمتان Tmaziɣt و Tamaziɣt صيغتان نحويتان لنفس الشيء. Tmaziɣt هي الصيغة المبنية، أما Tamaziɣt فهي الصيغة الحرة. في الكلام الأمازيغي والكتابة الأمازيغية يتم استخدام هاتين الصيغتين حسب الحالة النحوية. فمثلا إذا كانت هذه الكلمة في حالة الفاعل فنحن نقول Tmaziɣt. وإذا كانت هذه الكلمة في حالة المفعول به فنحن نقول Tamaziɣt. وإذا بدأنا الجملة الأمازيغية بتلك الكلمة فنحن نقول Tamaziɣt. وإذا كانت تلك الكلمة مسبوقة بحرف جرّ أو بحرف العطف "وَ" (ed) فنحن نقول Tmaziɣt.

1) القناة الأمازيغية: من مصطلح "تاريفيت" إلى التفتيت اللهجي المدبلج بالتيليكوماند!

المشكل الذي يدور حوله هذا المقال هو كالتالي:

منذ سنين طويلة والإعلام المغربي المستقل والحكومي (وآخره القناة التلفزية الأمازيغية الحكومية الثامنة) يروج لمصطلح خاطئ ومزيف هو "تاريفيت" أو "الريفية" للإشارة إلى "أمازيغية منطقة الريف"، ويتجاهل المصطلح الشعبي الحقيقي الذي يستعمله أهل منطقة الريف وهو: Tmaziɣt.

لا نعرف الشخص الذي اخترع خرافة أن سكان الريف يسمّون لغتهم بـ"تاريفيت" ولكن عموما يوجد نوعان من الأشخاص الذين يروجون في الإعلام المغربي للمصطلح المزيف "تاريفيت / الريفية":

- جزء منهم جاهل بالمنطقة فيظن بصدق أن سكان منطقة الريف يسمّون لغتهم "تاريفيت" لأنه يقارنهم ويشبّههم بحالة السوسيين/الشلوح الذين يسمّون فعلا لغتهم بـ "تاشلحيت" Tacelḥit أو يقارنهم بالقبايليين في الجزائر الذين يسمّون لغتهم فعلا بـ "ثاقبايليث" Taqbaylit.

- جزء منهم عارف فعلا بأن سكان منطقة الريف يسمّون لغتهم بـ "ثمازيغث" Tmaziɣt ولكنه يتعمد تجاهل ذلك المصطلح الشعبي الحقيقي ويتعمد استخدام المصطلح الزائف الخاطئ "تاريفيت/الريفية" لأنه يريد في مقاله أو تصريحه أو برنامجه التلفزي تمييز الريفيين أو لهجتهم عن بقية المغاربة أو عن بقية سكان العالم الأمازيغي. فالمصطلح Tmaziɣt شديد العمومية والشمولية (لأنه يرجع إلى زمن قديم كان فيه كل سكان شمال أفريقيا يسمّون لغتهم Tamaziɣt) ولا يسمح للقارئ أو المستمع أن يعرف المنطقة المحلية المقصودة، وهكذا يلجأ صاحبنا إلى استعمال المصطلح الزائف المصطنع "تاريفيت" ليوضح به للقارئ والمستمع أنه يقصد لغة أو لهجة منطقة الريف بالذات. ولكن نفس ذلك الشخص لن تجده يفعل نفس الشيء مع الدارجة أو مع العربية أو مع العاميات العربية في آسيا. فهو حين يتحدث عن الدارجة لا يهتم بتمييز المراكشية عن الجبلية وعن الدكالية وعن الشرقية وإنما يقول فقط: "الدارجة" أو "العربية"!

والآن أصبحت القناة الأمازيغية الثامنة تروج للمصطلح الزائف المفبرك "تاريفيت" بشكل يومي (بل عدة مرات في اليوم) وتوهم ملايين المغاربة بأنه هو الاسم الذي يطلقه سكان الريف على لغتهم. كما أن هذه القناة أصبحت تروج يوميا لثلاث دبلجات لهجية صوتية متزامنة ومنفصلة تسميها "تاريفيت، تامازيغت، تاشلحيت" للكثير من المسلسلات والأفلام والبرامج الترفيهية والوثائقية، وأصبحت القناة تشجع مشاهديها يوميا بحماس عجيب على استعمال التيليكوماند لاختيار "مسار الصوت" Audio track الخاص بلهجتهم وتجاهل اللهجات الأمازيغية الأخرى، أي أن هذه القناة أصبحت تشجع المغاربة على التقوقع والانعزال في لهجة أمازيغية واحدة وتجاهل الاستماع إلى اللهجات الأمازيغية الأخرى.

بهذه السياسة "التقسيمية التيليكوماندية" أصبحت هذه القناة الأمازيغية تصنع ثلاثة جماهير منفصلة لبرامجها وأفلامها ومسلسلاتها يعيش كل واحد منها في كوكب لهجي خاص به أو في كون مواز Parallel universe خاص به. وهذه السياسة التقسيمية لم يكن يحلم بها أعتى أعداء الأمازيغية.

أما الشيء المطلوب فهو أن يتم بث برامج متعددة باللهجات الأمازيغية المختلفة ولكن بشرط أن يستمع إليها الجميع في نفس الوقت ليتعود الجميع على سماع كل اللهجات الأمازيغية وليدرّبوا آذانهم عليها.

وأما الأفضل من هذا وذلك فهو أن يتم إنتاج (بعض) المسلسلات والأفلام والبرامج الوثائقية والترفيهية بلهجات أمازيغية مختلطة، أي أن يشارك ممثلون ومدبلجون وقارئون للنصوص من مختلف اللهجات الأمازيغية في نفس الفيلم ونفس المسلسل ونفس الوثائقي ونفس الرسوم المتحركة للأطفال.

لنتخيل معا مثلا فيلما أمازيغيا مختلط اللهجات. إذا افترضنا مثلا أن الممثل السينمائي رقم 1 طرح سؤالا بأمازيغية سوس فردّ عليه الممثل السينمائي رقم 2 بجواب بأمازيغية الريف وتدخّل في الحوار الممثل السينمائي رقم 3 بملاحظة بأمازيغية الأطلس فأنت بهذا قد أنتجت لقطة سينمائية يستطيع أي مشاهد ناطق بالأمازيغية أن يفهم (لغويا) ثلثها أو نصفها وقد يفهمها بأكملها بتقنية الاستنتاج المنطقي والسياقي اللغوي والتعلم التلقائي.

(لاحظ مثلا الأفلام الأمريكية التي يشارك فيها ممثلون أمريكيون وبريطانيون وأيرلنديون وأستراليون وحتى أجانب ذوو نطق إنجليزي رديء، وكلهم يشاركون بلكنات ولهجات إنجليزية مختلفة من حيث النطق والمعجم والأسلوب).

المغاربة تعلموا المصرية واللبنانية والسورية والسعودية بكثرة السماع على التلفزة ولم يتعلموها من آبائهم وأمهاتهم ولا في المدرسة ولا في شوارع Meṛṛakec. لو جئنا بمغربي ناطق بالدارجة لم يسمع في حياته تلك اللغات/اللهجات العربية ولم يتعلم العربية في المدرسة فلن يفهم المصرية ولا اللبنانية ولا السعودية ولا حتى الدارجة الجزائرية وسيحتاج إلى وقت معين ليتعلمها بالسماع والتمرن والتكرار.

المغربي الناطق بـ Tmaziɣt الريف والذي يتابع قنوات العرب قد يفهم المصرية الآن بمنتهى السهولة وقد لا يفهم Tacelḥit سوس إلا قليلا، لماذا؟ لأنه درّب أذنه ودماغه طيلة سنوات على سماع أطنان من الأغاني والمسلسلات والأفلام المصرية التي فرضتها عليه الدولة المغربية رغما عنه وبأموال ضرائبه في تلفزاتها وإذاعاتها وقاعاتها السينمائية ومراكزها الثقافية بينما حرمت الأمازيغية من ذلك منذ 1956.

2) التقسيم اللهجي الممنهج والممؤسس سيدمر اللغة الأمازيغية:

لهجات اللغة الأمازيغية موجودة فعلا على أرض الواقع. وهناك فعلا "صعوبات في التفاهم" (وليس "انعداما في التفاهم") بين لهجات الأميين الذين لم يدرسوا الأمازيغية ولا يعرفونها إلا شفويا ولم يسمعوا اللهجات الأمازيغية الأخرى في حياتهم من قبل (بسبب منعها من التعليم والإعلام والإدارة) وينتمون إلى مناطق متباعدة جغرافيا بشكل كبير. فمثلا: المسافة بين الريف وسوس هي حوالي 1000 كيلومتر.

بين الريفي والسوسي هناك "صعوبة في التفاهم". أما بين الريفي والصيني فهناك "انعدام للتفاهم".

وهذه الصعوبات في التفاهم هي نتاج طبيعي للانعزال الجغرافي وانعدام تدريس الأمازيغية وحرمانها من الإعلام السمعي والبصري والكتابي منذ 1912 أو 1956. ولكن هناك فرق بين وجود لهجات أمازيغية مختلفة على أرض الواقع وبين أن تقوم مؤسسة حكومية أو إعلامية رسمية بتوسيع وترسيخ ذلك التقسيم اللهجي وشرعنته وترويج مصطلحات زائفة (مثل "تاريفيت") لترسيخ الانقسام في عقول الناس واتخاذ تدابير عملية (مثل هذه "الدبلجة التيليكوماندية") لبناء مزيد من الجدران والأسوار والخنادق بين الناطقين باللهجات الأمازيغية المختلفة بدل بناء الجسور والقناطر بينهم.

السياسات الرسمية للدولة وتلفزاتها تقوم بتوسيع الاختلافات وتشظية الأمازيغية أكثر فأكثر.

وقد انخرطت القناة المغربية التلفزية الثامنة الأمازيغية منذ اليوم الأول لتأسيسها (وأنا أتذكر فيديوهاتها الترويجية الأولى) في ترويج المصطلح المفبرك "تاريفيت" ودفن المصطلح الشعبي الحقيقي الأصيل الرائج في منطقة الريف والذي هو Tmaziɣt. والقناة الأمازيغية مستمرة إلى الآن في هذا السلوك. القناة الأمازيغية بهذا السياسة تضلل ملايين المغاربة في سوس والأطلس والدار البيضاء والرباط وفاس ومراكش وأكادير وبوجدور والداخلة وتوهمهم بأن سكان منطقة الريف يسمّون لغتهم "تاريفيت".

ويا له من تزوير للوعي!

هذا السلوك سواء أتى بشكل متعمد أو كان بسبب الإهمال أو الجهل فإنه يضلل ملايين المواطنين ويخلق مشاكل وتقسيمات لا داعي لها، وسينتج لنا في المستقبل مشاكل وتعقيدات باهظة الثمن.

وهذه القناة التلفزية التي من المفروض أن يسيّرها أشخاص عارفون باللغة الأمازيغية وبلهجاتها ومصطلحاتها تحولت إلى قناة تروج الأغلاط لدى المشاهدين وتشوه وعيهم الأمازيغي.

لماذا تزرع القناة الأمازيغية الثامنة هذا المصطلح المزيف "تاريفيت" في عقول ملايين المغاربة؟

القناة الأمازيغية الثامنة منخرطة في سياسة ترسيخ تقسيم ولهجنة الأمازيغية عبر معاملة الأمازيغية كلغات ثلاث تستوجب دبلجة كل البرامج والأفلام والمسلسلات بثلاث دبلجات منفصلة موجهة لثلاثة جماهير منفصلة.

بهذه السياسة التقسيمية تقوم القناة الأمازيغية بتشجيع المشاهد على التهرب والتملص والإفلات من مشاهدة الفيلم أو المسلسل الأمازيغي بلهجة أمازيغية أخرى غير لهجته المحلية. وهذا يعني طبعا أن المشاهد المغربي لن يدرب أذنه على اللهجات الأمازيغية الأخرى وأنه سيتقوقع ويتحجر لغويا في لهجته المحلية ولن يتعلم كلمات اللهجات الأمازيغية الأخرى وسيعتبرها إلى الأبد لهجات أو لغات أجنبية عنه!

القناة الأمازيغية الثامنة بهذه السياسة التلهيجية تضع أسس ولبنات تقسيم الأمازيغية إلى "ثلاث لغات" منفصلة لكل منها قوقعتها وصندوقها والگـيتو Ghetto الخاص بها. وفي المستقبل ستتشجع الدولة على إطلاق "قناة تاريفيت" الجهوية و"قناة تامازيغت" الجهوية و"قناة تاشلحيت" الجهوية وتدريس اللهجات جهويا بشكل منفصل في كانتوناتها وگيتوهاتها الإقليمية المنعزلة وإلغاء تدريس الأمازيغية في المدن ذات الأغلبية الناطقة بالدارجة مثل الرباط والدار البيضاء وفاس ومراكش. وبسياسة العزل هذه ستتفتت أمازيغية الريف هي بدورها وسيتم ترويج لغات فرعية جديدة مصطنعة مثل "تاريفيت إيزناسن/بركان" و"تاريفيت الناظور" و"تاريفيت إيشبذانن" و"تاريفيت ميضار" و"تاريفيت الحسيمة" و"تاريفيت تارگيست" و"تاريفيت تازة" و"تاريفيت طنجة"...إلخ.

هذا ما يؤدي إليه مصطلح "تاريفيت" المزيف المفبرك والسياسة التقسيمية التي تصاحبه.

وكذلك سيتم تفتيت اللهجات الأخرى في الأطالس الثلاثة وسوس والجنوب الشرقي إلى ما لا نهاية له من اللغات الفرعية المتشرذمة، بينما طاحونة سياسة التعريب والفرنسة تشتغل على قدم وساق. وما تبقى من وقت الأمازيغية سيتم تضييعه في فولكور وديكور تيفيناغ وتخربيقات "القانون التنظيمي" الذي وضعوه في الدستور خصيصا لتعطيل وتسويف وتقزيم الأمازيغية، علما أن الترسيم الدستوري للأمازيغية هو أصلا ترسيم مشوه وفارغ المضمون لأنه مؤجل إلى مستقبل غامض.

هذه السياسة التلهيجية التقسيمية الممنهجة التي تنهجها القناة الأمازيغية الثامنة الآن هي استمرار لسياسة "نشرة اللهجات".

ولمن لا يعرف "نشرة اللهجات" فهي تلك النشرة الإخبارية الأمازيغية الشفوية المشهورة التي مدتها 10 دقائق والتي بدأت القناة الأولى بثها في منتصف التسعينات في عهد الحسن الثاني بثلاث لهجات وبالتسميات الثلاث "تاريفيت، تامازيغت، تاشلحيت". وأتذكر حينما رأيت تلك النشرة التلفزية الأمازيغية باللهجات الثلاث لأول مرة واستغربت استغرابا شديدا عندما لاحظت أنهم يستخدمون مصطلح "تاريفيت" الغريب العجيب المصطنع الذي لا يعرفه أحد ولا يستخدمه أحد في منطقة الريف.

القناة التلفزية الثامنة اليوم تستمر في سياسة "نشرة اللهجات" وتستمر في تضليل المغاربة بترويج أكذوبة "تاريفيت" وتقوم بتنفيذ سياسة اللهجنة والتقسيم بنفس العقلية القديمة.

من الجيد جدا والطبيعي جدا أن يتم إنتاج وبث مسلسلات وأفلام وبرامج بلهجات الأمازيغية المختلفة كما ينطقها الناس في حياتهم اليومية في المدن والقرى والمناطق المختلفة. ولا بأس من وضع ترجمة مكتوبة subtitles بالعربية أو الفرنسية أو الإنجليزية بحروف كبيرة واضحة تحت تلك الأفلام والمسلسلات والوثائقيات ليفهم بقية المغاربة داخل المغرب أو ليفهم أبناء الجاليات المغربية في أوروبا وأمريكا مثلا (مثلما يتم وضع الترجمة الفرنسية للأفلام الدارجية مثلا). ولكن المطلوب هو أن يتعود المغاربة على سماع لهجات الأمازيغية من المناطق المختلفة ليدرّبوا آذانهم عليها وليتعلموا كلمات وأساليب اللهجات الأخرى ويستأنسوا بها، وليس أن يتقوقعوا في لهجتهم المحلية ويغلقوا آذانهم عن اللهجات الأخرى.

أما هذه السياسة التقسيمية الفاسدة التي تنهجها القناة الأمازيغية الثامنة فهي تعزل اللهجات الأمازيغية عن بعضها البعض عبر تقديم دبلجات أمازيغية لهجية منفصلة معزولة لمسلسلات وأفلام بعضها أمازيغي أصلا من حيث الإنتاج! حيث أن القناة الأمازيغية الثامنة تقوم هنا بدبلجة الأمازيغية بالأمازيغية!

القناة الأمازيغية بذلك تتعمد عزل الناطقين عن اللهجات المختلفة عن بعضهم البعض وتشجيعهم على التقوقع والانغلاق والتكاسل عبر إعطاء كل لهجة كانتونها الخاص بها وقوقعتها الخاصة بها باستعمال تقنية اختيار الصوت بالتيليكوماند.

وإن ترويج مصطلح "تاريفيت" الزائف والمصطنع في عقول ملايين المغاربة ليس سوى واحد من عناوين هذه السياسة اللهجية التقسيمية التي تنهجها القناة الثامنة والتي ستدمر اللغة الأمازيغية.

إن أول من يجب أن يستنكروا ويرفضوا ويتبرأوا من هذا المصطلح القبيح المزيف المزور (تاريفيت) هم أهل وسكان ومثقفو منطقة الريف.

3) الحلول والتصحيحات المقترحة لإنقاذ الأمازيغية من سياسة اللهجنة والتفتيت:

- يجب على المثقفين والنشطاء الريفيين التخلص والتبرؤ من هذا المصطلح المسخ المسمى "تاريفيت" ويجب التبرؤ والتخلص من أخيه المسخ الآخر المسمى "الريفية". ويجب الالتزام بالاسم الأصيل الشعبي الطبيعي الذي ورثه سكان الريف عن أجدادهم وهو Tmaziɣt والذي ما زال شائعا لدى الملايين من سكان المنطقة في البوادي والقرى والمدن إلى حد هذه اللحظة.

- يجب أن تتم مطالبة هذه القناة الأمازيغية الثامنة التابعة للدولة والممولة من أموال الشعب بأن تكف وتتوقف فورا عن ترويج مصطلح "تاريفيت" الزائف المفبرك في أوساط ملايين المغاربة.

- يجب أن تتم مطالبة القائمين على هذه القناة التلفزية الأمازيغية وبقية القنوات الحكومية بالالتزام بالاسم الحقيقي الشعبي للهجة أمازيغية منطقة الريف وهو Tmaziɣt مثلما تلتزم هذه القناة بالاسم الشعبي لأمازيغية الأطلس المتوسط الذي هو Tamaziɣt ومثلما تلتزم هذه القناة بالاسم الشعبي لأمازيغية سوس الذي هو Tacelḥit.

- يجب أن تتم مطالبة هذه القناة الأمازيغية بالتوقف عن تفتيت الأمازيغية بسياسة الدبلجة اللهجية التقسيمية وأن تتوقف هذه القناة عن تشجيع المشاهد المغربي على التملص والتهرب بالتيليكوماند من اللهجات الأمازيغية الأخرى والتقوقع في لهجته الأمازيغية المحلية.

- يجب على هذه القناة الأمازيغية الثامنة والقنوات المغربية الأخرى أن تقوم بإنتاج مسلسلات وأفلام أمازيغية مختلطة اللهجات (من الريف والأطلس وسوس والجنوب الشرقي)، أي أن يشارك ممثلون وقارئون من مختلف المناطق ومختلف اللهجات الأمازيغية في نفس الفيلم أو نفس المسلسل أو نفس البرنامج الوثائقي لكي يتعود المغاربة على اختلاط وامتزاج اللهجات الأمازيغية فيتعلموها بشكل أسرع.

- في مجال دبلجة الأفلام والمسلسلات الدارجية والأجنبية إلى الأمازيغية يجب أن يتم خلط ومزج اللهجات الأمازيغية في نفس المسلسل أو نفس الفيلم أو نفس الرسوم المتحركة أو نفس البرنامج الوثائقي عبر الاستعانة بممثلين صوتيين من مناطق مختلفة في الريف والأطلس وسوس والجنوب الشرقي لتعويد أذن المشاهد المغربي على مختلف اللهجات الأمازيغية في نفس المسلسل أو نفس الفيلم.

هذه هي السياسة الأفضل التي تجمع بين الحفاظ على لهجات اللغة الأمازيغية والتقريب بينها ومزجها في نفس الوقت من أجل صياغة لغة أمازيغية موسعة تتسع لكل لهجاتها.

- يجب تبني الحرف الأمازيغي اللاتيني ABCČDḌEƐFGǦƔHḤIJKLM NOQRŘṚSṢTṬUWXYZẒ لتسهيل قراءة النصوص الأمازيغية على الشاشة لملايين المغاربة خصوصا أن نفس هذه القناة الأمازيغية الثامنة لا تجد حرجا على الإطلاق في كتابة الكثير من العناوين والكلمات الأمازيغية والعبارات الأمازيغية بالحرف العربي على الشاشة.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - KITAB الخميس 16 غشت 2018 - 13:14
يعود الأستاذ هذه المرة مدجج بمعاوله ليدشن جبهة جديدة في الصراع العرقي الأمازيغي، لكن هذه المرة بين الأمازيغية وأحد مكوناتها تاريفيت التي يرى تسميتها مزيفة ويحمل حملة عشواء على بعض الكتاب والمثقفين الذين حملوا هذه التسمية منذ مدة، الأستاذ بعد أن أضناه الجري حول سراب الأمازيغية وإحلالها المكانة الأولى واختيارها لغة التعليم والإدارة والتقاضي والتجارة، يعود ليجاهد في سبيل إخوانه الأمازيغيين لينازعهم في تسميات الأشياء بمسمياتها ولا أخاله إلا سيواجه بعاصفة من الانتقادات المرة، وبذلك سيتحول العراك إلى أمازيغي أمازيغي، وتحياتي
2 - KITAB (تصويب) الخميس 16 غشت 2018 - 13:17
جاء في التعليق تامازيغت والصواب تاريفيت وشكرا
3 - رعد الخميس 16 غشت 2018 - 13:33
انا لا احبد التفرقة، لا بين الامازيغ ولا بينهم وبين العرب. كلنا مغاربة. فالاولى ان تكون كل اذاعات المغرب تتناول برامجها بالعربية وبالامازيغية بكل فروعها. نريد ان نوحد بين المغاربة وليس فقط بين الامازيغ منهم.
4 - استفيقوا رجاء قبل فوات الاوان! الخميس 16 غشت 2018 - 13:36
خطورة جريمة التعريب, لا تكمن فقط في تعريب اللسان والمدرسة و اسماء البشر والشجر والحجر, بل بالدفع ل"شرقنة و دعشنة" المجتمع المغربي ذو الهوية الامازيغية الاصيلة واسبتدال عقليته الديموقراطية اللائكية بالفطرة بعقلية استبدادية متاسلمة, محتقرة للمراة ومهووسة بجسدها

و تغيير ملامح شخصيته المتسامحة مع جميع الاديان والمعتقدات والاقليات بشخصية متزمتة ومريضة لاتتقبل الاختلاف; تسمم بعضها بالظلامية الاخونجية و اصيب بعضها الاخر بعدوى القومجية العروبية اللتان تفرخان جحافل من المستلبين والعنصريين والمرضى النفسانيين و حتى الارهابيين!

واصبحت "اموراكوش" التي انشات ممالك قوية و امبراطوريات عظيمة طوال تاريخها المجيد, مجرد دولة ضعيفة متخلفة ومتسولة, تتخبط في مستنقع الشرخ الاوسخ و تابعة لمشيخات الخليج التي لم تخرج بعد عقليتها الهمجية و لا سلوك اهلها من ظلمات البداوة والرجعية رغم المظاهر الخداعة

مؤسف جدا استمرار المغرب عضوا في جامعة الذل والعار لا يجمعهم سوى استبداد و فساد انظمتهم, وفقر وجهل شعوبهم و عقم وجودهم وخراب بلدانهم وخيانة و تامر بعضهم ضد بعض, حتى اصبحوا اضحوكة العالم وحقل تجارب لاسلحة الدول العظمى
5 - فؤاد أبوبكر حيمد الخميس 16 غشت 2018 - 14:43
نتيجة سيطرة الأنظمة العربية الاستبدادية - خلال العقود الماضية - على دولنا العربية في المشرق والمغرب، طالبت الأعراق الكردية والدرزية والأمازيغية وغيرها، الحصول على حكم ذاتي، وفرض تعليم لغاتها ولهجاتها في المدارس.
الغريب أن بعض هذه الأعراق طالبت بتطبيق دراسة لهجاتها بحروف أبجدية المُستعمر الأوروبي الذي حاول محو لغة وهوية كل الأجناس والأعراق في أوطاننا المكلومة.
هذا فكر قاصر لهؤلاء الذين عملوا على كتابة لهجاتهم بالأبجدية اللاتينة بدلا من العربية، وعلى حقدهم على العربية، فهم يعملون بوعي أو بغير وعي، بث الفرقة بين الجماهير التي عاشت متآخية ومتجانسة على هذه الأراضي آلاف السينين.
اللغة العربية ليست دين حتى يخاف منها هؤلاء الذين يقولون أنها ستفرض التأسلم الذي يحتقر المرأة والذي جعل المسلمين مهووسين بجسدها. العربية هي لغة كبقية اللغات، تعكس تعاليم المسيحية واليهودية والوثنية وغيرها ..
أخوتنا في الدين والوطن .. عودوا إلى وعيكم وتخلوا عن الأفكار التي تـُفرقنا بدلا من أن تجمعنا تحت سماء أراضينا التي عشنا فيها متآخين ومتجانسين لآلاف السنين ..
6 - الى صاحب التعليق 4 الخميس 16 غشت 2018 - 14:47
عن اي واوان تتحدث هل فات الاوان اجدادك الامازيغ لما وفد عليهم الفينيقيون من لبنان ليعلموهم التجارة ويؤسسوا في بلادهم حضارة قرطاج الشهيرة ؟
وهل فاتهم الاوان لما استعمرهم الرومان واستعملوهم في الجيش وعلموهم الجندية وفنون الحرب.
وهل فاتهم الاوان لما حررهم العرب من عبودية البزنطيين وعلموهم عزة النفس والكرامة وجعلوهم من الفاتحين. وعلموهم كيف يعبدون الله ويرفعون راية الدين ويؤسسوا الامبراطوريات العظيمة.
7 - النكوري الخميس 16 غشت 2018 - 15:46
شخصيا قادني الشغف لتتبع لهجات الامازيغية في النت عبر يوتوب بالاستماع اليها و كذا القراءة لمن كتبوا عليها و محاورة معارفي من الامازيغ من مختلف المناطق فاكتشفت ان امازيغية سكان ساحل البحر الابيض من سبتة الى ليبيا كلهم يتحدثون لهجات متقاربة تكاد تكون متطابقة في بعض الأحيان كأمازيغية الريف و سكان الاوراس في الجزائر معقل الكاهنة و بعض واحات الجزائر و قد حدى ببعض اللغويين إطلاق اسم امازيغية زناتة على هذه اللهجات فيمكن ان نقول تقريبا كل امازيغ الجزائر و ليبيا و تونس و امازيغ الريف و امازيغ فگيك في المغرب و بعض امازيغ الاطلس لغتهم واحدة و مفهومة لبعضهم بعضا و لا تحتاج الى كبير تمرين للتعود عليها
الأشكال فقط بين لهجة امازيغ المصامدة (الشلحية ) و الزناتية اذا استثنينا الطوارق و زناگة في موريطانيا و الظاهر ان هناك فروقات صعبة بين هاتين اللهجتين فالاجتهاد يجب ان ينصب في حل هذا الأشكال اللغوي كما اقترح الكاتب
8 - WARZAZAT الخميس 16 غشت 2018 - 20:23
لو كان المغرب حتى و لو شبه دولة لكان يتوفر على ألاف القنوات بكل الألوان و اللغات و اللهجات. في جارتنا أروبا و باقي الدول المتحضرة،حتى غير المتحضرة كالهند و تركيا و كينيا و امارات الخليج، القرى و الأحياء و حتى المدارس و المستشفيات و الأندية الرياضية و الثقافية و المقاهي و المتاجر و حتى الأفراد يتوفرون على قنوات لتربية و ترفيه المواطنين و إعلام الزبناء.



المغرب حفرة سوداء قاتمة لا يمكن مقارنتها بأي بلد سوى كوريا الشمالية. أي واحد يحمل كاميرا خصوا رخصة تصوير و زمرة من الشواويش لاصقين فيه بحال إلا عندنا ما يتصور...مهزلة إعتبارا أن حتى الصبيان عندهم هواتف فيها تكنولوجيا لا تتوفر عليها حتى التلفزة المخزنية نفسها. شعب محقور و مخنوق. إلا الزبانيات و العياشة المفرنسة و المستعربة عندهم حق و حرية إستنشاق الهواء الطلق. باقي الشعب خصوا الرخصة من عند القايد في كل صغيرة و كبيرة....خصوصا كل من يريد خيرا بهذا البلد...رخص الهدف منها أصلا رفضها لتذكيرنا ليل نهار بمن هو غول الغابة.
9 - Eagle Eye الخميس 16 غشت 2018 - 21:30
مصطلح "تريفيت او الريفية" الذي عوض به الاعلام المخزني مصطلح "تمازيغت" .. يشبه الى حد بعيد مصطلح "البربر" الذي عوض به الامويون الدمويون و احفادهم, مصطلح "الامازيغ"!

رغم ان مصطلح "البربر" لا وجود له نهائيا في اللغة الامازيغية بكل تنوعاتها اللهجية Les Variantes و في كل مناطق الامازيغ من سيوا الى جزر الكناري!

و لا وجود له اطلاقا ايضا في الدوارج المغاربية التي هي بنت امها الامازيغية رغم انكار مداويخ العروبة العرقية لذلك!

اما مفهوم كلمة "بربر و برابرة: Barbares" كما ظهر اولا لذى الاغريق فكان يعني الاجنبي .. ثم تطور مفهومه لدى الرومان بمعنى "المتمرد" و الغير الخاضع لحكم و سيطرة روما ..ثم تغير الى "الهمجي" بعد ذلك كوصف للوندال بعد احراقهم و تخريبهم لروما!

و الكل يعلم اليوم من و متى و لماذا و ماهي الحضارات و الاقوام التي اطلق عليها هذا المصطلح بمفهومه الحيادي البرئ او القدحي المسئ!

و لازالت هذه الكلمة تستعمل بغزارة ينعت بها الامازيغ من طرف بعض المرضى النفسانيين من بقايا التغريبة و فلول القومجية العروبية البائدة في شمال افريقيا!

ويقومون بذلك بنرجسية و تلذذ و تشفي وسادية قل نظيرها!

تحياتي
10 - احمد الخميس 16 غشت 2018 - 22:09
"الشلحة" مصطلح ظهر كمرادف للأمازيغية.. فالمصطلح يقصد به الأمازيغية كيفما كانت وليس فقط امازيغية سوس.. وحتى امازيغ الأطلس المتوسط والأطلس الكبير الشرقي يطلقون على لغتهم احيانا مصطلح تشلحيت.. و"تسوسيت" على لغة منطقة سوس وما جاورها..

والخلاصة ان تشلحيت وتمازيغت هي مرادفات لمسمى واحد هو تمازيغت.
11 - عابر سبيل الخميس 16 غشت 2018 - 22:24
باستعراض خطاب الأستاذ بلقاسم ومحاولة تحليله سيكولوجيا نلاحظ أن هناك ذبذبات خفية بينه وبين المعلق Kant khawanji أو لنقل نقط تقاطع في النفسانية والاندفاعية والعدائية التي ترد في الخطابين معا إلى درجة تحمل الملاحظ على عدم التشكيك في وجود نفس واحدة تحركهما معا وإن كانت تتنكر أحياناً تحت مسميات عديدة مثل k. k .... Amsm..
12 - كاره المستلبين الخميس 16 غشت 2018 - 22:27
حتى في فكيك نسمي لهجتنا تمازيغت
13 - يا استاذ بلقاسم الخميس 16 غشت 2018 - 23:19
... البكاء وراء الميت خسارة.
امال الامازيغ في احياء ثقافتهم وفنونها قتلها التطرف.
انت بنفسك ترفض حرف تيفيناغ ولا ادري ما هو رايك في التقويم والراية ؟.
اذا اردت خدمت الامازيغية فاترك عنك الجدال الفارغ.
والف لنا قاموسا للفردات الامازيغية مكتوبة بالحروف الثلاث لاتيني تيفيناغ قراني.
ولك الخيار في المقابل اما بالعربية او الفرنسية .
هذا عمل ان انجزته ستخلد به ذكرك. بدل هذه المقالات التي لا ينتفع منها احد.
14 - عائد من حيفا .. الجمعة 17 غشت 2018 - 01:40
بسم الله الرحمان الرحيم

أسي بلقاسم وهل يمكن أن تنكر أن الأمازيغية أمازيغيات..؟!
ما تقوم به الثامنة هو عين الصواب ليس لتقسيم أو تقزيم وإنما تقريب الأمازيغية لكل جهات المملكة حتى يشعر الريفي بترفيت ه والأطلسي بتمزيغيت ه والسوسي بتشلحيت ه..

نعم، هذا له فائدة أعم على مستوى تقريب اللهجة من كل منطقة لمناطق أخرى فالسوسي يتابع تريفيت والأطلسي يتابع تشلحيت والريفي يتابع هذه وتلك ..وهنا يحدث ما يسمى بالتقارب الثنائي والثلاثي وهكذا في صورة جامعة شاملة.

تريفيت تسمية صحيحة وفي محلها فتسمية اللهجة باسم منطقتها هو بمثابة ورقة تعريفية لها ولا ضرر على اللغة..
فأنت تسمع تقبايليت نسبة للقبائل حتى تعرف أنها لهجة من منطقة معينة ويمكن أن نقول تمزيغت بتسمية العام على الجزء وهذا بدوره صحيح..فلماذا نعقد الأمور..؟! بل هل الاركامية مفهومة لدى جدتي الريفية أم سيفهمها دادا الأطلسي وماذا عن تشلحيت إذا سمعها شرقيو المغرب من جبال بني وراين..والله لن تفهمها جدتي الوراينية..!

فلنكن إذن واقعيين تسميات اللهجات حسب مناطقها هو خير للأمازيغية بدل تغليفها بلهجة واحدة قد تدمر جمالية اللفظ الذي تتميز به كل لهجة على حدى..
15 - حفيظة من إيطاليا الجمعة 17 غشت 2018 - 07:17
ينُصُّ الدستور المغربي في ديباجته على ضرورة العمل من أجل الحفاظ على اللهجات المحلية وتنميتها... فالثامنة إذن تتصرف وفقا لما جاء في الدستور المغربي، ومن يدعوها لغير ذلك فكأنما يريد منها وهي مؤسسة وطنية رسمية الضرب بالدستور عرض الحائط.

ثم ما لا أفهمه هو أن النشطاء يقولون أمامنا إنهم مع التعددية والانفتاح وضد التأحيد في كافة المجالات، وأنهم مع تدريس حتى الدارجة باعتبارها اللغة المتداولة والمفهومة من طرف الشعب، ولكنهم عندما يتعلق الأمر بالأمازيغية فإنهم يريدون أركمتها وتوحيدها، أي ضرب لهجاتها وإماتتها، وتحويلها إلى أمازيغية فصحى، أي إلى لغة نخبة لا يفهمها الشعب، مثل العربية الفصحى التي ينتقدونها لصعوبتها المزعومة.. ما هذا التناقض الفج؟

أنا متأكد لو أن الثامنة كانت تقدم برامجها بالمواصفات التي وضعها لها صاحب المقال، لبادر هو نفسه إلى كتابة مقالات أخرى ينتقدها فيها على ذلك، ولطالبها بالاشتغال بالمعايير التي تشتغل بها حاليا.. المهم بالنسبة لأصحابنا هو ألا يكفوا عن اللطم والتطبير والتشكي والبكاء والعويل من مظلومية زائفة لا وجود لمسبباتها في الواقع، وإنما فقط في نفسياتهم المريضة والمهزوزة..
16 - النكوري الجمعة 17 غشت 2018 - 08:29
التاريخ هو قراءة من زاوية معينة
القومي العربي يروج انه حرر الامازيغ من الاستعمار البزنطي منطقه يقول اذا انظم الامازيغ الى الخلافة الاسلامية و خضعوا للحكم المركزي الذي يحكمه حاكم قرشي فهذا تحرير لكن بالمقابل لو تصفحنا كتب المسيحيين نجدهم يتحصرون على ذهاب المسيحية في شمال افريقيا و اغلبهم يرجعها الى تمسك الامازيغ بمذهب الدوناتي و عدم انظمامهم الى المذهب الكاثوليكي او الأرتدوكس هم انفسهم كانوا يتمنون ان تبقى منطقة شمال افريقيا تابعة ثقافيا لأوربا فالغربيون هم يفتخرون بمسيحيتهم و رومانيتهم و اغريقيتهم و هذه هي أعمدة الثقافة و الحضارة الغربية المعاصرة و لا احد من الشعوب الغربية يعتبر الثقافة الرمانية استعمار
المسلمون يحلمون بالخلافة الاسلامية و جمع شمل المسلمين و هذا يعتبر من أولويات كل الحركات الاسلامية فلو توحد المسلمون تحت قيادة مركزية من عاصمة شرقية او من الغرب الاسلامي فهل تعتبر هذه الوحدة استعمار ؟
كفى من المغالطات فالأمازيغ لم يستعمرهم احد من دخل بلادهم من الغزاة طردوه كما ذكر ابن خلدون
17 - Asfad amaziƔ الجمعة 17 غشت 2018 - 11:00
غريب حال بعض المهوسين بالتشريق!

يدافعون بكل استماتة عن اللهجات الأمازيغية، في محاولة لتبيان "كرمهم على البربر" لكنهم في الواقع، يريدون ابقائها متشرذمة، وبالمقابل يحاربون تقاربها أو توحيدها، لكنهم يقلبون المكيال، لما يتعلق الأمر بالعربية، فهم يحاربون لهجاتها ويستميتون دفاعا عن لغتها الموحدة!
عودوا إلى رشدكم و وطنكم وهويتكم، في أرض جدكم ايغود جد البشرية جمعاء! أما "غسان كنفاني" فمات هناك في وطنه الاسيوي!
KANT KHWANJI
18 - Jurassic Park: "Arab" World الجمعة 17 غشت 2018 - 11:24
La meute des hyènes panarabo-islamoïdes sont au rendez-vous, chaque fois qu'ils sentent l'odeur d'un article qui traite la Noble Cause Amazighe

Ces articles , les attirent comme la lumière attire les insectes

Une preuve de plus que ce qui motive leurs gesticulations puériles et leurs attaques rabiques, c'est leur haine morbide et leur obsession psychotique pour tout ce qui touche de près ou de loin aux Amazighs, à leur Langue, leur Histoire, leur Culture et leur Civilisation

L'amazighophobie a gangréné leurs âmes et a grillé le peu de neurones qui restent dans leurs petites cervelles de moineau déjà détériorées par l'abus de la pisse de chamelle

Depuis la résurrection du Phénix amazigh de ses cendres, ces lascars sont atteints d'un Syndrome de Stress Post-Traumatique qui a transformé leur quotidien serein en un cauchemar terrifiant qui hante leurs rêves les plus profonds

Ils vont probablement passer le restant de leur misérable vie dans le côté fermé d'un asile psychiatrique

Y.S
19 - Azro الجمعة 17 غشت 2018 - 11:57
عندما كنت صغير كنت داءما اسمع جدتي رحمها الله تقول “ ذمازيخث “ بمعنى الامازيغية وتقول "نشين امازيخن" اَي نحن الأمازيغ مع ان جدتي لم تلج المدرسة قط ولَم تكن تعرف حتى من هو ملك البلاد ولا حتى أين يقع الريف ،فمن علمها يا ترى ؟ ربما الحركات ا الامازيغية التي كانت تنشط في جبال الريف بمفهوم بعض العروبيين،
20 - WARZAZAT الجمعة 17 غشت 2018 - 12:41
تعقيب على التعليق 10 - WARZAZAT



فعلا المقارنة بين المغرب و كوريا الشمالية ليس 100%. الكوريون لن يغفروا هذه الاهانة الشنعاء. رغم فقرها و إستبداد نظامها هم وصلوا مستوى تكنولوجي و عسكري حرام علينا حتى الحلم به. كوريا ذات عزة و نخوة تقف في وجه أمريكا و نحن منبطحون تحت قدمي فرنسا دع عنك أمريكا.

ايديولوجيتهم وليدة كفاح ضد الامبريالية و الاستعمار. ايديولوجيتنا وليدة خرافات ألف ليلة و ليلة و ''جهاد'' باعة الماتش. الحصار عليها مفروض عكس المغرب الذي إختار أن يسيج و يلغم نفسه من كل الجهات. عدد الجثث في صحارينا و بحارنا لا مجال لمقارنته بعدد الجثث على حدودهم. كل ''حراك'' عندهم يصل عناوين CNN و BBC. حراكنا طعام الكلاب و الحيتان . وجه الشبه في كيف يستغل و يخنق ''أصحاب الحال'' شعوبهم. فقط المخزن يفعلها بالشعوذة و السمسرة و الشطيح و الرديح و اللعب على المكشوف...الكوريون دايرينها ظاهرة باينة.
21 - amahrouch الجمعة 17 غشت 2018 - 13:01
N21,la langue arabe a été aussi un ensemble de dialectes et c est le dialecte Qoraichite qui avait pris le dessus.Pourquoi vous refusez aux berbères(dont vous faites partie je pense)ce qui s était passé avec la langue arabe ?!Pourquoi vous vous inclinez inconditionnellement devant cette langue ?Est-ce un intérêt particulier qui vous y pousse ?Un Homme renie sa langue au profit d une autre est comme un un homme qui renie sa mère parce qu elle est laide alors qu il devrait la nettoyer et l habiller bien.Lui qu est ce qu il fait ?Elle est laide il la rejette et se donne pour mère une autre plus belle !!Ah l ingratitude de l esprit arabo-islamique.Je répondrai aussi à Jawad Daoudi qui me disait hier dans un commentaire qu il s intéressait à Tamazight avant mais quand on a voulu l officialiser il est contre parce que les berbères insultent les arabes !!!Quand on méprise quelqu un il faut s attendre aux insultes et même plus quand on l écrase .Les solides principes ne changent pas aussi vit
22 - حفيظ من طورينو الجمعة 17 غشت 2018 - 13:12
La machine infernale du Makhzen a fait subir au peuple marocain un lavage du cerveau et une amnésie collective délibérée

Le Panarabisme Anti-Amazigh a dépassé même le Nazisme en Europe, l'Apartheid en Afrique du Sud et le Sionisme en Palestine

Ces régimes là, n'ont jamais osé interdire les prénoms ancestraux aux nouveaux-nés des autochtones

Ni d'interdire leur langue dans les hôpitaux, les tribunaux, les administrations et établissements publiques, ou d'interdire son enseignement à l'école en tant que langue maternelle

Ni de falsifier leur histoire, ou de pervertir leur identité et de les rattacher culturellement, comme des déracinés, à un désert stérile situé à des milliers de Km de leur terre natale

Le Makhzen a réussi à transformer les Citoyens en des Sujets-esclaves et l'élite amazighe en un troupeau de BERBERES DE SERVICE

La patience des amazighs, leur naiveté et leur bigotisme sont des tares qui freinent leur Libération et l'acquisition de leurs Droits les plus élémentaires
23 - Marocains الجمعة 17 غشت 2018 - 14:00
العنصريون يشتكون من العنصرية

أنثم تتكلمون لهجات مختلفة و لا تفهمون بعضكم بعض
السوسي هو الناطق باللهجة السوسية وليس أمازيغي
الريفي هو الناطق باللهجة الريفية وليس أمازيغي
الأطلسي هو الناطق باللهجة الزيانية وليس أمازيغي
الزموري هو الناطق باللهجة الزمورية وليس أمازيغي

لا توجد لغة موحدة إسمها أمازغ ولا يوجد عرق موحد إسمه أمازغ

هذه اللهجات مختلفة

إذن لا توجد لغة موحدة إسمها أمازغ ولا توجد هوية موحدة إسمها أمازغ
في المغرب هوية واحدة وهي الهوية المغربية العربية الإسلامية

عن أي هوية تتحدثون أنثم مختلفون في اللهجة في التقاليد في العادات
لهجاتكم تنطق في بقع معينة وهي مختلفة ولا تفهمون بعضكم

لا أحد منكم يعرف جدوره ولا يعرف إسم جده رقم 4
فكيف يعرف أنه شيء إسمه أمازيغي
8 قرون فنقيين و قرطاجنيين
8 قرون رومان
4 قرون وندال و بيزنط
هذه 2000 سنة

ثم

1400 سنة العرب و المسلمون

بعد 3400 سنة تبحت عن شيء إسمه أمازع

هذ المسمى أمازغ لا وجود له إنتهى مند قرون


Sorry

لا توجد لغة موحدة إسمها أمازغ ولا توجد هوية موحدة إسمها أمازغ
24 - مستحثات من عصر الدينصورات الجمعة 17 غشت 2018 - 18:55
أتعس موقف يوجد فيه المرء هو عندما يكون في الخيار الخاطئ، ولكنه يعتقد جازما مع نفسه أنه في الخيار الصائب، و يستقتل ويستميت من أجل أن يظل قابعا في هذا الخيار،ويردد نفس الشعارات الحنجورية التي لاصدى لها.

هذه التراجيديا تنطبق كثيرا على كل من مستهم لوثة القومجية العروبية التخريبية النافقة وكل المصابين بالشذوذ الجنسي والهوياتي.

فبالرغم من الانهيار المدوي لمعابد البعثية على رؤوس كهنتها من ناصر وبومدين والسادات وصدام ومبارك و بنعلي و صالح و القذافي وعبد العزيز المراكشي الذي اصر لمذة 40 سنة على انشاء جمهوريته العربية البدوية في اقاليمنا الجنوبية و لم يتبقى منهم سوى الجرو الذي خلفه "الاسد"...

وبالرغم من ان ايديولوجيتهم كانت وبالا على شعوب المنطقة باستمرار الاستبداد والفساد والتخلف وتفشي الامية والجهل و اضطهاد الاقليات وتوالي الهزائم والنكبات والنكسات والضربات الموجعة...

و رغم سفك الدماء والخراب والفوضى ورجوع العبودية الى المنطقة بعد تحالف فلول البعثية مع الوهابية .. فلازال مداويخ العروبة من يتامى القذافي وعفالقة "Amur-Akuç" يصرون على شعار:

"امة عربية(وهمية) واحدة .. ذات رسالة(متفحمة) خالدة"
25 - amahrouch الجمعة 17 غشت 2018 - 21:45
Jawad me disait d où je lui sort 99% d Imazighen ?Le Maroc a reçu Idriss 1,un seul homme dans un peuple.En libye,en Tunisie,en Algérie on nous dit que les bnou Hilal constitue la majorité !!Mais comment une tribu qui ne dépassait pas dans le temps 300 individus aurait elle pu remplir une Afrique du Nord plus vaste ?La propagande des pétrodolars vous fait avaler des choses sans que vous ayez le soin de les vérifier.Nous allons vérifier ensemble et nous allons déduire le passé du présent.Votre Arabie compte 70 millions d âmes dont un tiers est étranger.Divisons 47 Millions d arabes sur 22 pays de la ligue des Etats dits arabes,nous obtiendrons à peu près 2millions dans chaque pays AVEC 0 HABITANTS EN ARABIE !!une toute petite minorité donc au Maroc qui ne dépasserait pas les 400000 habitants si l on prend en considération l éloignement du pays.Vous ne dites que les arabes se multiplient vite comme les criquets envahisseurs,si tel était le cas ils seraient aujourd hui plus de 4 milliard
26 - Asfad amaziƔ-منع وسحب الجمعة 17 غشت 2018 - 21:51
11 -عابر سبيل(بل قاطع سبيل) ، ينذرني قبل سحب كل تعالقي
حفيظة وعزي المسعور، موسى بن نصير، عقبة بن نافع..
كعادته في المقالات الأربع الأخيرة للأخ بلقاسم، يقوم الحاجب المخزني السلفي العفلقي بسحب كل تعالقي رغم حرصي الشديد على الإلتزام الصارم بشروط النشر أدنى الصفحة. وقبل ذلك، يكتب لي تعليق، لينذرني أنه فاعله!
وتعليقي الأخير نشر قبل أن يعتلي المنبر. وهو دائما يخرق تلك الشروط عبر السب والعنصرية و التهجم على شخص الكتاب والمعلقين وكل الأمازيغ!
لو كانت تعالقي فيها كذب أو خرق لشروط النشر ، فعليه تقديم الحجج وهو الذي يصول ويجول كيفما أراد ليل نهار على هذا الموقع!
لقد ملأت البريد الإلكتروني [email protected] ، بمئات الرسائل إلى مسؤولي هسبريس المحترم: حسّان الكنوني, أمين الكنوني! حول رعونة وإستبداد وإرهاب هذا الحاجب، الذي لا يستطيع مجاراة افكارنا، ويعمل على نشر الكراهية والحقد و الفتنة الحقيقية في وسط أبناء الوطن!
وقد غير أسلوب تعاليقه بعدما فضحنا أسماءه الذكورية و الأنثوية و فضحنا مهمته على الموقع، فاصبحت تعاليقه تحمل بصمة، بداية كل تعليق ب "..." أو اسم التعليق "الى المعلق"
Kant Khwanji
27 - جمر أمازيغي=Asfad amaziƔ الجمعة 17 غشت 2018 - 22:02
من سيوة الأمازيغية،مرورا بجربة في تونس الأمازيغية،وادرار نفوسة في ليبيا الأمازيغية،والقبايل والأوراس في دزاير الأمازيغية،وصولا إلى بلد أمورأكوش الأمازيغي،بلد ايغود أب البشرية جمعاء بدليل علمي مادي صلب(إكتشاف عام 2017)،لا يختلفون إطلاقا في الألفاظ الأمازيغية:
aman/الماء، aƔrom/الخبز، aƔyol/الحمار، aserdon/البغل، iswa/شرب، ittas/نام،ikkar/نهض، izmar/خروف، afos/يد، adar/رجل(pied)، fertitto/فراشة، ikfar/سلحفاة..
fertitto و ikfar ..إلخ (حتى في الدوارج الشمال الإفريقية)!
رغم المحاولات البئيسة اليائسة المتفحمة المدفوعة الأجر مسبقا،والأحكام المجترة في عنعنات سخيفة،الجاهزة مسبقا عن سبق الإصرار والترصد، للمجندين ليل نهار على تخوم هسبريس وباقي المواقع،والصاق صفاتهم في العرقية والهمجية والترهيب والإستبداد والإستئصال، ضد الأمازيغ الأسوياء، الحداثيين، فنحن لا نقصي أي مواطن مغربي، كيفما كان لونه أو عرقه أو نسبه أو دينه أو مذهبه أو لغته، بل نناضل من أجل الحقوق الكاملة في المواطنة الحقة على قدم المساواة، في العدالة والحرية والكرامة، تماشيا مع روح العصر ومع أرقى ما توصل إليه الفكر البشري الكوني!
Kant K
28 - Sorry السبت 18 غشت 2018 - 10:22
هذ المسمى أمازغ لا وجود له إنتهى مند قرون


Sorry

لا توجد لغة موحدة إسمها أمازغ ولا توجد هوية موحدة إسمها أمازغ
29 - عربستان: الوهم الابدي المدمر! السبت 18 غشت 2018 - 12:22
لازال التيار العروبي المتاسلم في اموراكوش يصر على بناء دولة عربية عرقية من المحيط الاطلسي الى الخليج الفارسي و انكار احقية الشعوب الغير عربية في تقرير مصيرها بالرغم من السقوط المدوي لكل معابد العربجية على رؤوس كهنتها.

"العالم العربي" العرقي مجرد وهم تطور مع نظرية العروبة الشوفينية, فهذا العالم المزعوم لا تجمعه وحدة اثنية و لا تطور تاريخي مشترك و لا لغة مشتركة و لا تراث ثقافي مشترك و لا وحدة اقتصادية و لا جغرافية مشتركة. فاية وحدة عرقية تجمع الاعراب والاكراد والاراميين و الكلدان والاقباط و النوبيين وايمازيغن.

لعب الدين دور مهم في استعمار الشعوب واستعبادها ومكن العروبة بايدولوجية فعالة لتبرير سيطرتها وممارساتها الاستبدادية واستمراريتها في رفض الهويات المختلفة لساكنة ما يسمى ب "العالم العربي".

شمال افريقيا ارض امازيغن تعد مسرحا للعنصرية العروبية, فرسول العروبة وملك ملوك ادغال افريقيا; المقبور القذافي انكر وجود الامازيغ في ليبيا و اتهم كل من نادى بانصافهم بالفتنة و العمالة.
و من مساوئ الصدف ان امازيغ الزنتان الذين تبجح ذات يوم بابادتهم, هم من ارسلوه بدون تاشيرة الى العدم بعد التنكيل به!
30 - NO WAY السبت 18 غشت 2018 - 20:59
N° 29 ( مازلت تبكي عن شيء غير موجود إسمه أمازغ )

نحن مغاربة

لا توجد لغة موحدة إسمها أمازغ
ولا توجد هوية موحدة إسمها أمازغ

لا أحد منكم يعرف جدوره

8 قرون فنقيين و قرطاجنيين
8 قرون رومان
4 قرون وندال و بيزنط
هذه 2000 سنة
ثم
1400 سنة العرب و المسلمون



بعد 3400 سنة تبحت عن شيء إسمه أمازع
هذ المسمى أمازغ لا وجود له إنتهى مند قرون



بعد 3400 سنة تبحت عن شيء إسمه أمازع
هذ المسمى أمازغ لا وجود له إنتهى مند قرون
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.