24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | الثابت والمتغير في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله

الثابت والمتغير في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله

الثابت والمتغير في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله

(1)

ليتمكن أي فكر من أن يمتد في الزمان والمكان عليه أن يتميز بخاصيتين أساسيتين، بالإضافة إلى أخرى لا يتسع هذه المقال للتطرق إليها:

- أ - أن يوسّع من مساحة المتغير فيه على حساب الثابت الذي ينبغي أن تضيق مساحته ألى حد كبير.

- ب - و أن تكون نصوصه التأسيسية قابلة لتعدد التفسيرات، وغزارة التأويلات.

وبدون هذين المقومين نعتقد - يقينا - بأن هذا الفكر سينتهي تدريجيا بوفاة مؤسسه، وسيتخشب ويتحنط ويتكلس مع تلامذته المباشرين، الذين - عادة - ما يقدمون أنفسهم باعتبارهم "الأمناء" و"الأوصياء" الوحيدين على الفهم السليم لمتن المنظر، رافضين كل قراءة جديدة لاتنسجم مع فهمهم وتفسيرهم.

(2)

والأستاذ ياسين - رحمه الله - ترك ميراثا فكريا غنيا، يتميز - أساسا - بالعمق والتركيب، نابذا كل تسطيح وتبسيط. وكان دائما يطمح ويستبشر بأن مدرسته الفكرية ستلقى القَبول، وسيكتب لها الذيوع والانتشار بين العالمين. ونحن كقارئين له نسلم له بهذا الطموح المشروع، بل ونراه يتحقق بسلاسة وتدرج، لأن "نظريته" بالفعل شاسعة المتغير، غزيرة التأويل.

(3)

إن الثابت الوحيد الذي ينبغي على تلامذة الأستاذ - رحمه الله - أن يعملوا على استقرائه وتوليده وتثويره هو تلك الرابطة التي كان يريدها أن تكون قوية ومتينة ومشبّكة بين مفهومي "الصحبة والجماعة"، وطبعا على القارئ النبيه أن يدرك - أأكد على ذلك - أن تحت هذا الكلام علم كبير. فكل الأعطاب التي أصابت الأمة على طول تاريخها مردها أساسا إلى افتراق هذين المقومين بالحسنى مرة، وخصومة مرات عديدة.

أما من يعتبر - من تلامذة الأستاذ ياسين - بأن "الخصال العشر" التي بسط الأستاذ الكلام عنها في العديد من كتبه، وما تحتها من شعب الإيمان، التي تصل إلى 77 شعبة، فقد جانبه الصواب، لأن مساحة الثابت حينها ستكون شاسعة الوسع.

أما نحن فنعتبرها أعمالا قلبية وجوارحية، تربوية وسلوكية وأخلاقية لاتندرج أصلا في ثنائية الثابت والمتغير. فخذ مثلا شعبة "إزاحة الأذى عن الطريق"، أتراك إن لم تزحه ستكون قد أخللت بثابت من ثوابت "نظرية المنهاج النبوي" ؟ إذن فما أكثر الثوابت التي ستتجاوزها ولن تلتزم بأدائها..!

إن التصور الفكري للأستاذ ياسين سيكون - مع مرور الأيام - في أزمة وجودية حقيقية إن أصر تلامذته - مثلا - على اعتبار كل اجتهاداته وتنظيراته وتصوراته واستشرافاته مكتفية بذاتها، غير قابلة للتنمية والتطوير، وسَيّجُوها بسياج الكمال. وهذا ما نستبعده من تلامذة نراهم في تصريحاتهم ومواقفهم يحسنون استنطاق النصوص والواقع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - عبدو السبت 17 نونبر 2018 - 18:38
عزيز علي الاستاذ عبد السلام ياسن وبلا ما نكثر الهضرة
2 - ABDOU_de_CASA السبت 17 نونبر 2018 - 18:38
وكأنك ياسيدي تتكلم لنا على المفكر والعبقري توماس أديسون.... أو ألبرت إنشتاين...
مع احترامي له كإنسان..لكن ماذا قدم عبدالسلام ياسين للبشرية؟
ياسيدي بلاش ماذا قدم للبشرية..قلنا فقط ماذا قدم للمغاربة على الأقل...وماهي منجزاته على أرض الواقع... ولاشيء؟!
3 - اسكاون سعيد الأحد 18 نونبر 2018 - 00:51
أي ثابت وأي متغير يا هذا أنتم تظنون الوهم حقيقة، والخرافة دينا، فالشيخ ياسين رحمه الله ليس رجل إجماع ، ولا صاحب فكر مشهود له، فكل أفكاره لا يروجها إلا أتباعه،
4 - ما هي الاجتهادات ... الأحد 18 نونبر 2018 - 02:20
... الجديدة التي جاء بها الاستاذ ياسين ، في المعارف التي خاض في مواضيعها ؟.
كل ما فعل انه نقل كثيرا عن اخوان مصر ، كما نقل بعض طروحات الماركسيين .
وجعل من حديث الخلافة الموعودة اساس مذهبه في الحكم ، وهو حديث فيه ما يخالف القران الكريم .
فكر الاستاذ ياسين المتاثر بالتصوف السابح في الغيبيات ، لا ينفع في السياسة التي تعتمد على قواعد مستنبطة من تجارب المجتمعات في الواقع.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.