24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3417:1420:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. جمعية "ثافرا" تنتقد الوضع الصّحي لمعتقلي الريف‬ (5.00)

  2. بنعبد القادر يترأس تقديم "تقرير الخدمة العمومية" (5.00)

  3. الداخلية و"أونسا" تواجهان الحشرة القرمزية لإنقاذ صبار البيضاء (5.00)

  4. أسبوع ثقافي يميط اللثام عن أسرار وتقاليد المطبخين الأمريكي والمغربي (5.00)

  5. ركود الاقتصاد يؤزم وضعية قطاع بيع المجوهرات التقليدية بالبيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | سعاد بكدوري الخمال .. أيقونة أخرى في قلوب المغاربة

سعاد بكدوري الخمال .. أيقونة أخرى في قلوب المغاربة

سعاد بكدوري الخمال .. أيقونة أخرى في قلوب المغاربة

أن تنتظر عودة رفيق عمرك بابتسامته المضيئة ولا يعود للمنزل إلا جثة هامدة

أن يصلك نعي ابنك الغض اليافع بعد صراع مع الموت دام سبعة أيام بلياليها

أن ينهار العالم من حولك وترتطم الجدران وتجف الوديان وتختنق في حنجرتك الكلمات

أن ترفع رأسك إلى السماء جريحا ملتاعا متسائلا عن سبب كل هذه القسوة

أن تسقط مغشيا عليك من الألم ثم تستفيق لتجد العالم قد تغير في عينيك إلى غير رجعة

أن تنتحب في صمت ما طاب لك النحيب ثم تبدأ في رتق روحك وخياطة ما تسرب من حناياك

أن تتحامل على نفسك وتجمع ما تبقى لك من كبد وما تلاشى من أحلام

أن تقف ثم تسقط ثم تقف ثم تبدأ مشوارا آخر من حياتك

أن تمنع الحقد - مع كل ذلك - من أن يركب روحك

أن تجمع الطيبين والطيبات حولك لكي تعيد بناء الروح من بقاياها

أن تستمر في حب الناس رغم كل شيء

أن تصبح أيقونة من أيقونات المحبة والعيش المشترك

أن تقف على جرحك بكل ما لك من كرامة وصبر وجَلَد... كي تعطي للآخرين أسبابا بديعة للاستمرار في الحياة

أن تفعل كل ذلك وغيره يجب أن تحمل اسم امرأة نحبها جميعا

امرأة أصبح اسمها في قلوبنا جميعا

امرأة استثنائية هي سعاد البكدوري الخمال...

فلتقرأ في هذه الكلمات كل الحب الذي نحمله لها جميعا لشخصها ولكل أسر ضحايا 16 ماي 2003


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - إنسان دينه الإنسانية الجمعة 17 ماي 2019 - 01:57
"أن ترفع رأسك إلى السماء جريحا ملتاعا متسائلا عن سبب كل هذه القسوة"
باسم السماء وافتراء يفتى بقتل الأبرياء. فمتى يواجه ويدحض هذا الإفتراء على السماء الذي دام قرونا؟ كيف لخالق الإنسان أن يتبع خلقه برسالة توصي بقتل خلقه وتتريكه وسبيه واستعباده فقط لأنه احترم عقله وحكم ما بناه ذلك العقل من قناعات في اختياراته؟ كيف يعقل أن يكون غير الخالق مسئولا عن إيمان الإنسان الديني؟ لن نخرج من قوقعتنا التاريخية إلا إذا عقدنا العزم على كسرها بمواجهة أصل الداء عوض الإكتفاء بالتعامل مع أعراضه
A bon entendeur, salut!
2 - مغربي السبت 18 ماي 2019 - 04:14
الكل يتباكى على تفجيرات اللتي وقعت سنة 2003 كل دالك مجرد مسرحية رديئة السيناريو والإخراج، والحقيقة اللتي لا يجرؤ البعض ان يتحدث هو ان النضام الحاكم في المغرب وتماشيا مع اجندات الدول الاستعمارية خاصة أمريكا اللتي صنعت الإرهاب لأهداف سياسية لتبرير حروبها في العالم، والخطاب الشهير المجرم الرئيس بوش في الكونجرس الأمريكي "أما أن تكون معنا أو ضدنا"، والعلاقات بين الدول هي مصالح فما كان من المخزن إلا أن يخترع هده اللعبة المعروفة وما فتءت السنين توضح هده المسرحية أسمها الإرهاب، بينما الإرهاب الحقيقي في الواضح في المجتمع من فقر، قمع، فساد،نهب الثروات، غياب عدالة حقيقة، اضمحلال في جميع المستويات، لا يتحدث عنه من يقدمون أنفسهم كحكماء وأصحاب ضمير وما هم إلى مجرد أبواق عند أولياء مهمتهم.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.