24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | المغرب أمازيغي وليس خليطا يا أستاذ عصيد

المغرب أمازيغي وليس خليطا يا أستاذ عصيد

المغرب أمازيغي وليس خليطا يا أستاذ عصيد

من يقرأ مقال الأستاذ أحمد عصيد الذي عنوانه "المغاربة والوعي بالانتماء إلى إفريقيا" المنشور في 18 يوليوز 2019 سيلاحظ أن الأستاذ أحمد عصيد يحمل (أو أصبح مؤخرا يحمل) منظورا حول هوية المغرب يتطابق مع الرواية الرسمية للدولة حول الهوية المغربية والتي ظهرت عام 2011.

والاعتراضان الطفيفان اللذان عبر عنهما الأستاذ أحمد عصيد إزاء الرواية الرسمية للدولة حول الهوية المغربية هما حول "ترتيب" المكونات وحول "الرافد الأفريقي" الذي يريد الأستاذ أحمد عصيد ترقيته إلى رتبة "المكون الأفريقي". الأستاذ أحمد عصيد لا يعترض على نظرية المكونات والروافد في حد ذاتها.

إذن فالأستاذ أحمد عصيد يعتبر حسب مقاله ذلك (ومقالاته الأخرى) أن الأمازيغية مجرد مكون من مكونات الهوية المغربية.

الأستاذ عصيد إذن لا يؤمن بأن المغرب بلد أمازيغي القومية وأمازيغي الهوية.

هو الآن يؤمن بأن هوية المغرب خليط من المكونات الهوياتية والروافد الهوياتية.

خليط!

يحدثنا الأستاذ أحمد عصيد عن أفريقيا وعن عودة المغرب إلى منظمة الاتحاد الأفريقي ويربط بين ذلك و"المكونات الهوياتية" للمغرب المذكورة في الدستور والتي يعتبر الأستاذ أحمد عصيد أن الاعتراف بها إنجاز مكتسب!

والحقيقة أن الدولة المغربية الحالية كانت دائما مرتبطة بعلاقات تجارية ودبلوماسية كثيفة مع العشرات من الدول الأفريقية التي لا تعترف بالبوليساريو طيلة فترة غياب المغرب عن تلك المنظمة الفاشلة المسماة "الاتحاد الأفريقي". وكانت الدولة المغربية دائما تتصرف وكأن الاتحاد الأفريقي لا وجود له، فتبرم ما تشاء من الصفقات والاتفاقيات مع الدول الأفريقية طولا وعرضا من تونس إلى زايير (الكونغو) ومن السنغال إلى مصر.

وإذا كانت الدولة المغربية الآن قد قررت (طبعا دون استفتاء رأي الشعب المغربي) الانضمام إلى الاتحاد الأفريقي ومنظمات أفريقية أخرى لمصلحة معينة أو كتكتيك جيوبوليتيكي مضاد للجزائر وجنوب أفريقيا الداعمتين للبوليساريو (الانفصاليين التعريبيين) فهذا شيء يندرج في السياسة الظرفية للدولة. ولكن لا داعي لمحاولة بعثرة وتمييع الهوية الأمازيغية القومية للمغرب بحجة "أفريقيا".

الهوية القومية للمغرب هي الأمازيغية.

المغاربة شعب أمازيغي القومية.

أما أفريقيا فليست "هوية" ولا توجد هناك "هوية أفريقية قومية" ولا "لغة أفريقية واحدة". وإنما أفريقيا قارة ضخمة مساحتها 30 مليون كيلومتر مربع وعدد سكانها 1.3 مليار نسمة (مليار وثلاثمائة مليون نسمة)، أي أن عدد سكان أفريقيا يساوي عدد سكان الصين. وتحتوي أفريقيا على قوميات وشعوب كثيرة تملك هوياتها القومية والوطنية الخاصة بها.

وأفريقيا ليست "عرقا" ولا يوجد هناك شيء اسمه "العرق الأفريقي". وإنما أفريقيا قارة تحتوي على أعراق أصلية متعددة وقديمة ومنها: العرق الأبيض في الشمال الأفريقي، العرق الأسمر في الصحراء الكبرى، العرق الأسود / الداكن بدرجاته وتلوناته المختلفة في الوسط والجنوب الأفريقي.

أفريقيا ليست هوية ولا قومية ولا عرقا ولا ثقافة ولا "رافدا" ولا "مكونا".

وكذلك أوروبا ليست هوية ولا قومية ولا عرقا ولا ثقافة ولا "رافدا" ولا "مكونا".

وأيضا آسيا ليست هوية ولا قومية ولا عرقا ولا ثقافة ولا "رافدا" ولا "مكونا".

هذه قارات ضخمة تحتوي على هويات وقوميات وإثنيات وشعوب وأعراق وثقافات مختلفة وكثيرة.

والأديان كذلك ليست هويات بل هي ثقافات وأيديولوجيات.

فكل شيء قابلٍ للاعتناق والنبذ والتصدير والاستيراد هو ثقافة وليس هوية.

إذن، الإسلام ليس هوية بل هو ثقافة وأيديولوجية.

الأستاذ أحمد عصيد في منظوره الهوياتي الذي أفصح عنه في هذا المقال ومقالاته السابقة العديدة هو متطابق ومنسجم مع المنظور الرسمي والخطاب الرسمي للدولة. بل ربما يمكن أن نقول بأن الأستاذ أحمد عصيد هو أبرز مروج لنظرية "المكونات والروافد الهوياتية" الرسمية في أوساط الحركة الأمازيغية كبديل عن نظرية "الهوية الأمازيغية للمغرب".

مفهوم "الهوية المغربية الخليطة ذات المكونات والروافد" هو مفهوم ظهر فجأة عام 2011 كتخريجة مرتبكة مهلهلة حاولت بها الدولة احتواء المسألة الأمازيغية التي تحرجها أمام العالم الخارجي ولكن بصيغة لا تزعج الإسلاميين والتعريبيين كثيرا وكمحاولة لتهدئة ثورة أو انتفاضة 20 فبراير 2011.

فصاغت الدولة في 2011 صيغة دستورية هوياتية مصطنعة عجيبة تخلط فيها بين الدين (الإسلام) والقوميات (العرب والأمازيغ والعبريون) والقبائل (الحسانيون) والمناطق (الصحراء) والبحار (البحر المتوسط) والبلدان الأجنبية (الأندلس) والقارات (أفريقيا).

أية هوية وطنية هذه إذا كانت مبنية على الأجانب ومتكونة من هويات الشعوب الأجنبية؟!

لاحظوا وانتبهوا أيها القراء إلى هذا التناقض الصارخ: "هوية مغربية وطنية" متكونة في غالبيتها الساحقة من أشياء أجنبية!

هوية وطنية متكونة من هويات أجنبية!

هل بدأت رؤوسكم تدوخ أم ليس بعد؟!

واش دختو ولّا مازال شويا؟!

إيوا فهم تتسطّى!

إذا كان المغرب بأكمله خليطا من كل شيء أجنبي فهو لا يملك هوية قومية أصيلة تميزه عن غيره، وإنما هو حينئذ مجرد نسخة رديئة من الآخرين الأجانب مكونة من القطع الأجنبية المرقعة.

لا. المغرب أمازيغي الهوية القومية وليس "بورقعة".

الرواية الرسمية حول هوية المغرب هي رواية مصطنعة مبنية على جملة إنشائية كتبتها الدولة في دستور 2011. ومنذئذ بدأت الدولة والأحزاب تروجها. وها هو الأستاذ أحمد عصيد هو الآخر يروجها لدى جمهوره وأنصاره.

ولذا يجب أن نبين للأستاذ أحمد عصيد أن هويته الروافدية المكوناتية الخليطة التي يروجها كهوية للمغرب هي هوية مرفوضة لأنها هوية مزيفة مصطنعة من بنات أفكار المخزن ومصنوعة بعجالة في مطبخ المخزن في 2011.

الهوية الوطنية والقومية للمغرب هي الأمازيغية يا أستاذ أحمد عصيد.

ومن يهاجر إلى المغرب فهو يهاجر إلى بلد أمازيغي وإلى شعب أمازيغي ولا يحق له أن يفرض هويته الأجنبية على المغرب بتقنية الروافد والمكونات وبقية الخدع الإنشائية.

ومن يزعم بأن دستور 2011 هو مرجع هوية المغرب فأنا أسأله عن عام 2010 مثلا. هل كان المغرب في 2010 غير أمازيغي الهوية ثم فجأة أصبح المغرب "أمازيغي الهوية جزئيا" في 2011؟!

عجيبة حقا هذه الشقلبة الهوياتية الفجائية بين 2010 وَ 2011.

وماذا لو جاء دستور مغربي جديد في المستقبل يحذف الأمازيغية تماما؟ هل سيكون المغرب فجأة غير أمازيغي الهوية بناء على الجمل الإنشائية الدستورية الجديدة؟!

الدستور لا يحدد هوية المغرب الوطنية القومية الأمازيغية ولا يقرر وجودها أو عدمها. وإنما هو إما يصفها أو يفشل في وصفها.

فالمغرب أمازيغي الهوية والقومية بالدستور أو بدونه.

والحقيقة التاريخية والجغرافية هي أن المغرب بلد أمازيغي الهوية وشعبه أمازيغي القومية منذ آلاف السنين بشهادة الشعب المغربي نفسه بلغته وأسماء مدنه وتضاريسه وحضارته وبشهادة كل المؤرخين الأمازيغ والأجانب. كل ما في الأمر هو أن دساتير وقوانين المغرب فشلت في الاعتراف بذلك، ومدارس المغرب فشلت في تدريس ذلك للتلاميذ والطلبة.

وبما أن المغرب الآن قد فتح بابه على مصراعيه للمهاجرين من جنوب الصحراء وأصبح يسوي وضعياتهم ويوزعهم ويوطنهم بالمئات أو بالآلاف في مختلف مدن المغرب (ولا يفرض عليهم تعلم اللغة الأمازيغية ولا يوعيهم بالهوية الأمازيغية للمغرب)، وأصبح الآلاف من هؤلاء المهاجرين يعيثون فسادا في طنجة Ṭanja والدار البيضاء Anfa والناظور Ennaḍor وتيزنيت Tiznit ويتصادمون مع المواطنين المغاربة باستمرار في الشوارع ومحطات الطوبيس ويزاحمونهم في فرص الشغل وفي "التفراش" وفي المدارس والجامعات والمستشفيات واحتلال الساحات (وأغلب المغاربة فقراء مهلوكون "ما ناقصينش ماشاكيل" والتنمية البشرية في الحضيض، والمغرب ليس ألمانيا ولا أمريكا فلا يتحمل تدفق جحافل المهاجرين) – فإن المغرب سائر إلى الخضوع لتغيير ميكانيكي ثقيل في تركيبته السكانية واللغوية وهو بذلك سائر إلى خلق "روافد" و"مكونات" مصطنعة جديدة لهذه الهوية المغربية الخالوطة الجالوطة التي يروجها الأستاذ عصيد وأنصاره مثلما يروجها أيضا الخطاب الرسمي والحزبي.

ومع استمرار تدفق هؤلاء المهاجرين على المغرب ستلعب اللغة الفرنسية دورا محوريا في طمس هوية المغرب الأمازيغية لأن الفرنسية هي لغة أو رطانة هؤلاء المهاجرين التي يفرضونها على المغاربة بشكل يلغي الأمازيغية والدارجة أتوماتيكيا. وسيتكفل التكاثر الديموغرافي وسياسة التعريب والفرنسة بالباقي.

وبناء على هذه الهوية المغربية الخليطة المائعة "المتعددة المكونات" التي يروجها الأستاذ عصيد يبدو لي أنه لن يمانع مثلا في المستقبل في أن يتم إدماج الهوية السنغالية والهوية العاجية (الإيفوارية) والهوية الكونغولية وهوية البينين وهوية الطوغو والهوية الفرنكوفونية مثلا كروافد أو مكونات جديدة لهذه "الهوية المغربية الخليطة" العجيبة.

فما دام الأستاذ أحمد عصيد وبقية أنصار "التخليط والتمييع الهوياتي" يروجون أن المغرب مجرد وعاء أو خنشة للهويات الأجنبية الخليطة وأن الأمازيغية مجرد مكون من مكونات هوية المغرب مثلها مثل بقية "يا أيها الناس" فلن يرى الأستاذ عصيد وأنصاره عيبا في تحويل المغرب إلى "متحف أجناس" وإلى "معرض أو مهرجان دولي للروافد والمكونات الهوياتية" يتم تعديل هويته الوطنية القومية باستمرار على مقاس المهاجرين واللاجئين إليه سواء أتوا من الحجاز أو من الكوت ديفوار.

ما دام التخليطيون قد أقحموا في هوية المغرب ودستوره كل ما هب ودب من هويات الأجانب القومية مثل: هوية العرب، هوية إسرائيل (العبرية)، هوية الأندلس، هوية الإسلام وهوية البحر المتوسط، فما الذي سيمنعهم من إقحام هوية فرنسا أو "الفرنكوفونية" كمكون جديد للهوية المغربية في دستور المغرب مستقبلا؟! خصوصا أن الدولة المغربية تعامل الآن اللغة الفرنسية كلغة كاملة الرسمية وتنشرها بحماس منقطع النظير، وآخر الفتوحات العظيمة هو فرنسة التعليم المغربي الإعدادي والثانوي ومزيد من فرنسة الجامعة وهو شيء سينتج جيلا مغربيا مفرنسا تائها متنكرا للأمازيغية وللمغرب و"أكفس" من الجيل المغربي المفرنس التائه الحالي.

إن تحويل هوية المغرب الأمازيغية القومية إلى كراج مليء بـ"المكونات والروافد الأجنبية" هو شيء يخلق "جاليات أجنبية أبدية" بالمغرب ترفض الاندماج والانصهار في الهوية الأمازيغية للمغرب وتتخذ من أصلها القومي الأجنبي (الحقيقي أو المتخيل) أصلا تجاريا تتكسب به في "الزرود" والولائم الثقافية، ويكون ولاؤها الحقيقي لبلدانها الأصلية فتنظم المظاهرات وتؤسس الأحزاب والتنظيمات نصرة لقضايا بلدانها "الأصلية" مثلما يفعل المغاربة الذين يتظاهرون نصرة لفلسطين ولا يعبأون بمليلية Mřič وسبتة Sebta والجزر المحتلة من طرف إسبانيا.

تقسيم هوية المغرب إلى "مكونات وروافد" (غي باش ما يتقلّقوش لحرّاگا لّي حرگو للمغريب) هو سلوك ضار لامسؤول يخلق "أجانب أبديين" بالمغرب ويخلق طوائف هوياتية بالمغرب ويخلق حركات انفصالية بالمغرب. وحركة البوليساريو التعريبية الانفصالية هي أوضح مثال على هذا حيث أنها تريد إقامة "جمهورية عربية صحراوية" على أرض المغرب الأمازيغية. وأيديولوجية البوليساريو هي أيديولوجية عربية عروبية تعريبية وهي المحرك الأول لفكرهم الانفصالي. وأهل البوليساريو يؤمنون فعلا بأنهم عرب جاء أجدادهم من الحجاز ولذلك يريدون سرقة أرض المغرب الأمازيغية الجنوبية لإقامة جمهورية عربية صحراوية عليها.

هل رأيتم الآن إلى أين يتم اقتياد المغرب بهذا التخليط الهوياتي المكوناتي الروافدي العبثي اللامسؤول؟

هل فهمتم الآن إلى أين يتم دفع المغرب بنظرية "الروافد والمكونات"؟

إلى التفسخ والتشتت والتشظي والانقسام ثم الضياع والاندثار وعودة التلاعب الأجنبي به.

ما رأي الأستاذ محمد بودهان في هذا العبث؟

أينكم أيها المناضلون المؤمنون بالهوية الأمازيغية القومية الواحدة للمغرب؟

ما لكم ساكتون صامتون واجمون؟

هل أنتم فرحون مستبشرون بهذه المخطط التخليطي التمييعي الذي تتعرض له الهوية القومية الأمازيغية للمغرب باسم "أفريقيا" تارة وباسم "الانفتاح" تارة وباسم "التمازج" تارة أخرى؟

هل أنتم مسرورون مغتبطون بمقعدكم الأمازيغي في برلمان "الروافد والمكونات الهوياتية المغربية" بجانب المقعد العربي والمقعد العبري اليهودي والمقعد الإسلامي والمقعد الأندلسي ومقعد البحر المتوسط؟

والمقاعد الأخرى السنغالية والإيفوارية والفرنكوفونية قادمة ربما في التعديلات الدستورية المقبلة.

هناك تناقض واضح لدى نشطاء ومثقفي الحركة الأمازيغية بين فريقين:

- فريق يقول بأن "المغرب خليط من المكونات الهوياتية" (مثل الأستاذ أحمد عصيد وبقية أتباع الخطاب الرسمي للدولة).

- فريق يقول بأن "المغرب أمازيغي الهوية بلدا وشعبا" أي أن المغرب أمازيغي القومية (مثل الأستاذ محمد بودهان).

فما رأيكم أيها النشطاء والمناضلون والمثقفون والمعلقون المهتمون بالأمازيغية والمدافعون عنها؟

هل المغرب أمازيغي الهوية والقومية؟ أم أن المغرب خليط؟

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (63)

1 - الحقيقة السبت 20 يوليوز 2019 - 08:25
وشهد شاهد من اهلها
العنصرية كالنار تاكل بعضها البعض


من طنجة إلى الكويرة
الهوية المغربية واحدة
مغربي دون اي نزعة عرقية قبلية كانت
دين واحد
شعب واحد
وطن واحد
علم واحد
2 - البعث العربي السبت 20 يوليوز 2019 - 08:47
المغرب دولة عربية وعضو مؤسس في جامعة الدول العربية و عضو مؤسس في اتحاد المغرب العربي و الدستور يكرس مبدأ عروبة المغرب و انا وانت ندون بالعربية أذن نحن جزء من الامة العربية ولسنا أجانب نحن اصل البلاد ومهدها وبنا عرف المغرب في اصقاع الأرض اما مصطلح أمازيغ لا اصل له لا في التاريخ ولا حتى في الجغرافيا التي ينتمي إليها منظروها لا كتب لا سجلات ولا حتى ثقافة واضحة المعالم تبين انتماءا معينا لعرق معين ..
بالمناسبة هل انتمائي الشرق اوسطي بعد تحليل dna يعني أنك تخونني وتجردني من وطنيتي كلامك خطير واشد خطرا حتى من الدواعش عليك مراجعة ما تقول او لا تدرك اصلا ما تقول
ومن يريد تغيير كلامي هذا بالخرافات عليه أن يغير ذللك بشد الرحال الى العاصمة الرباط
3 - مومو السبت 20 يوليوز 2019 - 09:07
لم يقل لنا بلقاسم استنادا على ماذا يصنف المغرب أمازيغيا خالصا؟ ما هي النظرية التي يرتكز عليها في زعمه هذا؟ إذا كانت أمازيغية الأرض هي التي يعتمدها في الترويج لنظريته، فهذه خرافة لا تمتلك أي أساس مادي يسندها.

بالنسبة لحاضرنا، الأرض في شمال إفريقيا، مغربية في نظر المغاربة، وجزائرية في الجزائر، وتونسية في نظر التونسيين، وليبية ومصرية بالنسبة لليبيين والمصريين، وفي كل بلد من هذه البلدان توجد دولة لها علمها الخاص بها ونشيدها، وجيشها، وحدودها، وحكومتها، وقناعاتها السياسية، المختلفة وأحيانا حتى المتصارعة مع جيرانها، ورغم وجود قواسم مشتركة بين هذه الدول، فإن لكل واحدة منها هويتها الخاصة بها، انطلاقا من تصورها لذاتها، ومن تجربتها التاريخية التي تنفرد بها، دون غيرها، فمصر ليست تاريخيا هي المغرب، والمغرب ليس في تاريخه كتونس مثلا...

فهذا هو الواقع الذي لا يرتفع، أما عجن هذه البلدان كلها، باختلاف شعوبها وسلالاتها وأعراقها وقبائلها، وعشائرها، ودهسها تحت مسمى هوية أمازيغية واحدة، فهذه هي التأحيدية في أبهى صورها، وهذا هو الفانتازم بعينه.
4 - Dr. Amazigh السبت 20 يوليوز 2019 - 09:17
A country's identity is defined by its dominant ethnicity and culture not a mosaic of everything. The constitution of 2011 was written to silence the Amazigh activists as well as not to anger the pan-arabists and islamists. Morocco until 1912 was a berber country and the majority were berbers except few Andalusian families and few tribes.
Moroccans have to be proud of their Amazigh identity. If they are in doubt that they are not berbers, then they should take a genetic test.
يتم تعريف هوية البلد من خلال العرق والثقافة المهيمنة وليس كفسيفساء من كل شيء . تمت كتابة دستور عام 2011 لإسكات الناشطين الأمازيغ وكذلك عدم إغضاب العرب والإسلاميين. لكن هذا الدستور لا علاقة له بالواقع. كان المغرب حتى عام 1912 بلدًا أمازيغيا وكانت الغالبية من الأمازيغ باستثناء عدد قليل من العائلات الأندلسية (معظمها أمازيغية الأصل قبل هجرتها إلى الأندلس) وبعض القبائل العربية القليلة العدد.يجب على المغاربة أن يفتخروا بهويتهم الأمازيغية.أما من له شك في أمازيغيته ، فعليه إجراء اختبار جيني. العلم لا يكذب .
5 - Топⵣ السبت 20 يوليوز 2019 - 09:26
تحية وتقدير للأستاد بلقاسم وأناأتفق مع كل مقالاتك ألف في المائةولأول مرة أختلف مع الأستاذ عصيد في أن المغرب مختلط من عناصر وأجناس،إن مغرب القطر الأمازيغي يتواجد به العنصر الأمازيغي إلى جانب عبيد البخاري فقط.وهذا الأمر لا يذركه إلا من طال تواجده خارج المغرب بحكم احتكاكه ببشرة وجماجم الشعوب.فالوجه العربي المشرقي يختلف كل الاختلاف في القامة والبشرة عن شعوب الأقطار الأمازيغية،ومن لم يعترف بهذا فلنتحاكم للتحليل الحمضي.
حُجزَ تعليقي في مقال عصيد حين قلتُ المغرب أمازيغي حر إلى جانب تواجد كناوة//:

انشروا يا ديمقراطيو هسبرس
6 - المغرب ليس خليط السبت 20 يوليوز 2019 - 09:33
القاعدة المعمول بها في كل الاوطان هي ان هوية الوطن هي هوية الشعب الاصلي لهذا الوطن ومعرف تاريخيا ان الشعب الامازيغي هو اول من سكن ارض المغرب.
وكون المغرب عرف توافد مهاجرين ومستوطنين من قوميات اخري هذا لايغير من هويته الاصلية شيئا . فامريكا مثلا استقبلت مهاجرين من كل القوميات من اوروبا والصين والهند وافريقيا لكن هويتها واحدة وهي امريكية وليست خليط من الهويات والقوميات الوافدة عليها .
7 - عبد الرحمن السبت 20 يوليوز 2019 - 10:35
على من يدعي أن المغرب خليط أن يفحص جيناته أولا ليتأكد
نحن لسنا خليطا
8 - حفيظة من إيطاليا السبت 20 يوليوز 2019 - 10:42
إلى 5 - Топⵣ

جاء في تعليقك ما يلي: (( إن مغرب القطر الأمازيغي يتواجد به العنصر الأمازيغي إلى جانب عبيد البخاري فقط)). ليس لدينا عبيد للبخاري في بلدنا. نحن المغاربة، كلنا مواطنون أحرار، متساوون في الحقوق والواجبات، الذي يصف الناس بالعبيد، لا يعيش في عصرنا بقيمه الحداثية، إنه لا يزال مشدودا إلى زمن الرق والعبودية والرجعية والظلامية العرقية..
9 - حفيظة من إيطاليا السبت 20 يوليوز 2019 - 11:03
إلى 4 - Dr. Amazigh

تقول في تعليقك التالي: (( كان المغرب حتى عام 1912 بلدًا أمازيغيا وكانت الغالبية من الأمازيغ باستثناء عدد قليل من العائلات الأندلسية ومعظمها أمازيغية الأصل قبل هجرتها إلى الأندلس وبعض القبائل العربية القليلة العدد))، وقبل هذا التاريخ، ومنذ عهد الأدارسة والمرابطين والموحدين والمرينيين، ما هي اللغة التي كانت تُسكُّ بها النقود المغربية؟ ما هي اللغة التي تحتوي ثراتنا المكتوب منذ الأزمنة الغابرة؟ المغرب أمازيغي، والدول التي تحكمه تتواصل معه بالعربية، وخطاب المولى إدريس الأول نموذجا، المغرب أمازيغي ولا نملك حتى بردية من الزمن القديم مكتوبة بالأمازيغية، أظن أن فيه حاجة غلط في منطقك هذا لأنه خال من المنطق..
10 - non au racisme السبت 20 يوليوز 2019 - 11:47
cet article conteste la base de l"état marocain qui assure la coéexistence pacifique des diversités qui caractérisent le maroc,cet article seme la division entre les marocains,il ne cesse de le faire sans que l"état ne bouge pour le mettre sur le droit chemin,demain il va demander de changer les prénoms des marocains ,il ne veut plus parler des noms musulmans ,tel que Mohamed,alors où allons nous,Zefzafi oblige l"imam de rompre la priere dans la mosquée,et ce mr va demain demander à létat de ne plus accepter les prénoms musulmans sous prétexte qu"ils ne pas amazighis,alors le laxisme de l"autorité n"est plus compréensible,ce mr verse dans le racisme qui va détruire le maroc,ce mr aide le valetsario par son racisme contre ce qui sent arabe,donc il aide le valetsario
11 - النكوري السبت 20 يوليوز 2019 - 12:00
بعضهم لازال يردد كلاما اديولوجيا لا يستقيم مع المعطيات التاريخية الواقعية و يدعي ان المغرب بلدا عربيا
يقول العلامة ابن خلدون ( فأن امة العرب لم يكن لهم إلمام قط بالمغرب لا في ايام الجاهلية و لا في الاسلام لأن الامم البربرية التي كانوا به يمانعون عليه الامم )
و قال ( العرب لم يكن المغرب لهم بوطن في الأيام السابقة و انما انتقل اليه افاريق من بني هلال و سليم في المائة الخامسة و اختلطوا بالدول هناك )
العلامة ابن خلدون اطلع على المصادر اللاتنية التي أرخت لتاريخ الامازيغ قبل الاسلام منها على سبيل المثال كتاب التاريخ لهوريشيوش orosius تلميذ القديس اغوسطين الامازيغي
يقول العلامة ابن خلدون (وانا الان اذكر من كان فيها من الحكام على التتابع معتمدا على الصحيح منه على ما وقع في كتاب الطبري والمسعودي ومقابلا به ما نقله صاحب حماة من بني ايوب في تاريخه عن سفر الحكام والملوك من الاسرائيليات وما نقله ايضاً هروشيوش مؤرخ الروم في كتابه الذي ترجمه للحكم المستنصر من بني امية قاضي النصارى وترجمانهم بقرطبة وقاسم ابن أصبغ)
12 - كوايري مخضرم السبت 20 يوليوز 2019 - 12:24
رجال العصر الذين يبعثون من حين لآخر يسعون لنشر الخير و كل ما من شأنه أن يوحد الأمة و يرتب صفوفها لمواجهة تحديات العصر، و الأنذال و للأسف شباب يسعون جاهدين لنشر توافه الأمور التي تثير الحقد و الضغينة في نفوس الناس و لا يستفاد منها شيئا. انظروا إلى جبال العلوم التي تكتب كل يوم في شتى الميادين و قارنوها بمثل هذه الجيف التي تعلق في بعض المنابر الإعلامية.
13 - عابر سبيل السبت 20 يوليوز 2019 - 12:40
إلى 5 - Топⵣ

تقول في تعليقك التالي: (( الوجه العربي المشرقي يختلف كل الاختلاف في القامة والبشرة عن شعوب الأقطار الأمازيغية))، كلامك غير دقيق، الأستاذ أحمد عصيد يشبه كثيرا في ملامح وجهه الرئيس اليمني الأسبق علي عبد الله صالح.. قارن بينهما وستتأكد أنهما متشابهان، وأن الشبه كبير بين الوجوه الأمازيغية والوجوه العربية المشرقية..
14 - جواد الداودي السبت 20 يوليوز 2019 - 12:53
وا هذا باغي يمزّغ باللي كاين : انت مغربي اذن انت امازيغي بالزز

واخا جدودك جاو من الجزيرة العربية او من اوربا او من افريقيا السوداء او من المرّيغ - هاهاهاها

كيف وما السبب ولماذ؟

كون كان المغرب اسميتو أمازيغيا قبل ما يجيوا العرب - كون قلنا اللي اتولد ف المغرب امازيغي

هنا : الاسم العرقي ولى اسم بلد

بحال منغوليا وبحال تركيا

ولكن المغرب ما عندوش اسم موخوذ من عرق

اذن ما يمكن الواحد يكون امازيغي الا اذا كان امازيغي من الناحية العرقية

الهوية ديال البلد ما كتجيه من القوم اللي سكنوه ف اللول

هوية استراليا ماشي ابوريجينية

هوية القارة الامريكية من القطب حتى للقطب ماشي هندية حمراء

هوية البلد كتجيه من القوم اللي عندهم عليه اكبر تأثير

القوم اللي صبغوه بثقافتهم

وبالنسبة للمغرب هاذ القوم هوما العرب

شئت ام ابيت

اللي كيتجول ف المدن الكبرى وف البوادي العربية

ف الوقت فاش كيمشي للمناطق المعزولة الامازيغية

كيلقى نفسوا بحال ايلا مشى لشي بلاد اخرى

بحال ايلا مشى لآسيا
15 - moussa ibn noussair السبت 20 يوليوز 2019 - 13:20
11 - النكوري

عبد الرحمان بن خلدون هو مؤرخكم المفضل الذي تستشهدون به للقدح في العرب، ولا تقبلون التشكيك، بأي حال من الأحوال، في أقواله وأحكامه، لأنها، في نظركم، ممأسسة على مراجع ومعطيات لا يرقى الشك إليها..

ابن خلدون نفسه يسميكم البربر وليس الأمازيغ، فحين كان يطلق عليكم هذا الاسم، ألم يكن على بينة بأنه اسم يطلق على الأقوام غير الرومانية من باب التنقيص، أم انه كان يدرك أنه اسمكم الحقيقي بصرف النظر عما يقوله الرومان وغيرهم في حقكم؟؟

إذا كان ابن خلدون على غير بينة من خلفيات إطلاق اسم البربر عليكم، فإنه مؤرخ يجوز التشكيك في مراجعه، ومدى تدقيقه في كل ما كتبه، وبالتالي لا يجوز الاستشهاد بما يدلي به ضد العرب، أما إذا كان الاحتمال الثاني هو الصائب، فاسمكم إذن هو البربر وليس الأمازيغ، منذ عهد جدكم إيكود وجدتكم إيكودة، فلماذا غيرتموه، أو غيروه لكم، إن لم تكونوا فاقدي الثقة تاريخيا في أنفسكم، وصفاتكم، واسمكم؟؟

حالتكم تذكرني بواحد من علية القوم السابقين، كان اسمه الجيلالي بن سعيد، وحين ترقى اجتماعيا، حول اسمه إلى: جلال السعيد..
16 - الحسن العبد بن محمد الحياني السبت 20 يوليوز 2019 - 13:40
العالم كله يا ابني أصبح مثل ميترو باريس يحمل كل أنواع الجنس البشري؛وإذا انت بقيت مع الحماق ديال التمازيغت غادي يطيرلك الفريخ؛ انشغل بما هو أهم ألا وهي قضايا المجتمع الذي من شأنها تعزيز العلاقات البشرية والرقي بالوطن نحو التقدم والازدهار في ظل سيادة القرآن الكريم وحضارة المسلمين ثم قانون البلاد الموحد للعنصر البشري باجتهادات اهل الاختصاص ؛وكلكم من آدم و آدم من تراب؛عش أودي حياتك بنأي عن قضية مؤرقة لن تفيد في أي شيء؛ والله لا أخفيك لا أحد في المغرب برمته قادر على أن يثبت اانتماءه للعرب أو للأمازيغ؛القضية مرونة بالتخلاط منذ زمن بعيد؛فينا من استعرب وفينا من تمزغ وفينا وفينا ويكفينا ما فينا لا تزيدنا هم نحن في غنى عنه؛شغلنا الشاغل هو الخبز بكرامة والعيش الكريم في ظل ديموقراطية حقة وأخوة في الله في انتظار الإلتحاق بالرفيق الأعلى وهو عنا راض؛وكلها كيدير باش يلقى الله وكيلحقوه افعايله؛نصيحتي لك عش ما رأسك بشر بن بشر بن سيدنا آدم بكل فخر ولا تبالي بما سوى ذلك؛جول ودور وتبرم وشف الدنيا بعين الرضا ما تلقى غير الخير ودع عنك الخلق للخالق.
17 - المغرب العربي السبت 20 يوليوز 2019 - 13:40
يقول ابن خلدون عن عرب المغرب (كانوا يطوفون رحلة الصيف والشتاء أطراف العراق والشام، فيغيرون على الضواحي ويفسدون السابلة، ويقطعون على الرفاق وربما أغار بنو سليم على الحاج أيام الموسم بمكة وأيام الزيارة بالمدينة. وما زالت البعوث تجهّز والكتائب تكتب من باب الخلافة ببغداد للإيقاع بهم وصون الحاج من مضرّات هجومهم. ثم تحيّز بنو سليم والكثير من ربيعة بن عامر الى القرامطة عند ظهورهم، وصاروا جنداً بالبحرين وعمان)
و يقول في معركة سطيف
(واستلحمهم الموحّدون وغلبوا عليهم، وغنموا أموالهم وأسروا رجالهم وسبوا نساءهم واتبعوا أدبارهم إلى فحص سبتة ثم راجعوا من بعد ذلك بصائرهم واستكانوا لعزّ الموحّدين وغلبهم فدخلوا في دعوتهم وتمسكوا بطاعتهم ) و يقول (ثم زحف إليهم من تونس فكانت الكرّة عليهم وفلّ جمعهم واتبع آثارهم إلى أن شرّدهم إلى صحارى برقة، وانتزع بلاد قسنطينة وقابس وقفصة من أيديهم. وراجعت قبائل جشم ورياح من الهلاليّين طاعته ولاذوا بدعوته فنفاهم إلى المغرب الأقصى. وأنزل جشم ببلاد تامسنا، ورياحاً ببلاد الهبط، وأزغار مما يلي سواحل طنجة إلى سلا)
18 - عابر سبيل السبت 20 يوليوز 2019 - 13:51
رقم 14

تقول في تعليقك ما يلي: (( الدرسات العلمية الحديثة من أركيولوجيا وأنتروبولوجية وعلم الجينات، أكدت أن المغاربة أمازيغ بنسبة تفوق 95%، وأن ايغود المغربي هو أصل البشرية، منذ 315 ألف سنة)). منذ ذلك التاريخ والاحتلالات تتناوب عليكم، جميع غزاة العالم احتلوا أرضكم ومارسوا عليكم كل أشكال القهر والإذلال والتحقير، ولا زلتم إلى اليوم تشعرون بأنكم واقعون تحت الاحتلال العروبي.. لاشك أن جدَّكم إيكود يأسف لأنه ترك وراءه ذرية فارغة وخاوية وعاطلة في التاريخ..
19 - afgan kadguigh السبت 20 يوليوز 2019 - 13:53
إذا كانت هوية أستراليا أو أمريكا قد تغيرت فلأن معظم سكانها الأصليين قد أبيدوا فمن سيحافظ على الهوية الأصلية إذا كان أكثر من 90% من حامليها قد أبيدوا إن لم يكن أكثر من ذلك خصوصا في أمريكا الشمالية وأستراليا
20 - مومو السبت 20 يوليوز 2019 - 14:15
عدد المتحدثين باللهجات الأمازيغية الثلاث في إحصاء 2004: 31%
عدد المتحدثين باللهجات الأمازيغية الثلاث في إحصاء 2014: 27%
يعني أن الأمازيغية في اندثار.
فأين هي هته الهوية الأمازيغية الواحدة الوحيدة التي لا شريك لها في المغرب؟ اللهجات الأمازيغية في اندثار، تجربة التفناغ فشلت منذ بدايتها، بعد 17 سنة من انطلاق المعيارية لا يكتب بها أحد.
أما عدد من يكتب و يقرأ باللغة العربية الفصحى فيتجاوز 70% من المغاربة، و عدد من يتحدث الدارجة المغربية يقارب 95%.
و من يقول أن الدارجة غير عربية فأجيبه، ألا يستطيع المغربي التفاهم مع الجزائري؟ و الجزائري مع التونسي؟ و التونسي مع الليبي؟ و هكذا إلى أن تصل شرق العالم العربي؟
أجدادنا العرب فتحوا بلادا واسعة، و لهذا نشأت لهم لهجات مختلفة في كل بقاع تلك الأرض.
أتحداك يا صاحب المقال أن تتخلى عن الكتابة بالعربية، اللغة التي أدخلها أجدادي العرب و فرضوها على أجدادك كرها منذ 14 قرنا، و أن تكتب بالتفناغ، و كيف تفعل ذلك و أنت تجني قوت يومك من الكتابة في الجرائد العربية لأشخاص يقرؤون بالعربية؟ أنت تعلم أن أبناء جلدتك الأمازيغ لن يقرؤوا لك حرفا لو كتبته بخربشات الفينيقيين
21 - Boutmourth السبت 20 يوليوز 2019 - 14:32
Bien que je ne suis pas d'accord avec vous sur le caractère amazigh tifinnagh ,ce que vous dîtes à propos de l'identité est parfaitement réaliste et ne doit pas être contredit..notre identité, celle de l'Afrique du Nord est amazigh e . c'est la terre qui détermine l'identité.,.
22 - hmou السبت 20 يوليوز 2019 - 14:37
اللغة والثقافة والحضارة الامازيغية هي الاصل في بلاد المور (المغرب )

إذا تم الاهتمام والعناية القصوى باللغة والتقافة الامازيغية سنكون بخير وستسير بلادنا هوياتيا وحضاريا في الطريق الصحيح

غير ذلك سنظل في حالة إعاقة إلى أجل غير معروف وستظل المخاطر محدقة بنا

الامازيغية هي التميز ، هي الاصل ، هي الضمان على كينونتنا لأننا لسنا لا فرنسيين ولا عرب ولا كوديفوار ....على الرغم من كوننا لا ينبغي إنكار العناصر التالية :
-- الانتماء الى القارة الافريقية (نحن أفارقة "شمال إفريقيا )
-- الاشتراك في الأديان بحمولتها الحضارية مع بعض المناطق خصوصا الشرق الاوسط
-- التفاعل مع مناطق أخرى اقتصاديا وعلى رأسها أوربا

كل شي واضح وباين باش نزيدو لقدام
23 - مغربي السبت 20 يوليوز 2019 - 14:48
التركيز ينبغي أن ينصب الآن حول تفعيل القانون التنظيمي 16_26 لدسترة الأمازيغية.
24 - متحف البطحاء السبت 20 يوليوز 2019 - 17:02
في المغرب اينما وجدت الخيل وفن العيطة فهناك عرب . في المغرب أينما وجدت الناس يستعملون كلمة تعالى وكلمة حقا المنطوقة 7aga فهناك عرب .في المغرب أيمنا وجدت ولعا وشغفا بالطرب الاندلسي والغرناطي فهناك عرب.لن تجدا أثرا لسماع فن العيطة الحصباوية او الحريزية او الطرب الاندلسي او ولعا بالخيل في تنغير او تافراوت اوفي جبال الاطلس
25 - العروبي السبت 20 يوليوز 2019 - 17:24
لفظ غريب جدا.
يبدو ان مبارك لا يعيش في مغرب ق 21 او انه ما زال يقطن في دوار مغلق لا يتوفر على الكهرباء والمذياع والتلفاز والطرق المؤدية الى الاسوالق الاسبوعية لكي يستيقظ من وهم العرقية والقبلية.
من قال لك ان الامازيغية كانت يوما قومية.
متى اجتمع البربر في التاريخ؟
اجتمعوا بفضل الاسلام وتمازجوا مع العروبية وغيرهم في اطار راية العروبة والاسلام.
يا مبارك لفظك كان ضعيفا وازاح القناع ليظهر المشروع البربريست.
مشروعكم عرقي القبلي اصبح واضحا للعيان. انه التخلف والتقوقع والتحجر ثم الاقصاء
26 - أسكور ابراهيم السبت 20 يوليوز 2019 - 17:56
العدميون بعدما كانوا يتباكون ويشتكون من من عدم إدراج المكون الأمازيغي ضمن مكونات المغرب ، ها هم اليوم يريدون تجريد المغرب من كل مكوناته وشعبه العروبي مدعين أنهم هبطوا من السماء مباشرة على أرض المغرب وهم يحملون شهادة ملكية لهم وحدهم بدون حياء ولا اعتبار لباقي مكونات المغرب الأساسية التي تشكل الغالبية العظمى
27 - عقبة بن نافع الفهري السبت 20 يوليوز 2019 - 18:10
ايغود البربري هو أصل البشرية، منذ 315 ألف سنة. لكن أهله وذويه لا يتوفرون لحد الساعة على لغة كتابية خاصة بهم.. لاشك في أن المسكين إيكود يبكي رفقة إيكودة في قبرهما، لقد تركا وراءهما ذرية تُسوِّدً إلى اليوم وجههما، إنها لا زالت تستعير من أسيادها العرب اللغة العربية لتتواصل بينها بواسطتها، لو لم يتكرم العرب على البربر بلغتهم لظل أهلنا البربر إلى اليوم يتخاطبون بينهم بلغة الإشارة مثل الزيازن.. الأغلبية المطلقة من البربر تدرك هذه الحقيقة، ولذلك تعتبر العرب أسيادها وجعلت منهم سلاطين عليها..
28 - Casa السبت 20 يوليوز 2019 - 19:07
المغرب أمازيغي و من يقول شيء آخر فهو يسرق فقط.
29 - mais encore السبت 20 يوليوز 2019 - 19:57
تحية كبيرة للاستاد بلقاسم و الله افرحني مقالك و اثلج صدري, لا خوف على الامازيغية مادام امثالك من الامازيغ قد فطنوا الى خطر اليسار و خطر الفكر التعددي الدي يهدد الامازيغ و يهدد كل الهويات و الخصوصيات الثقافية في العالم, هدا الفكر الخبيث الدي تقوده اللوبيات المالية الكبرى و التي تريد تحويل شعوب الكرة الارضية الى شعب استهلاكي واحد بدون خصوصية و لا هوية يستهلك ما تنتجه شركاتهم الضخمة. لا يريدون شعوبا تنتج و تستهلك ما تنتجه يريدون شعوبا عولمية يختفي فيها الاختلاف و تتحول فقط الى ماكنات للستهلاك بدون هوية و لا انتماء.
نعلم علاقة المخزن المغربي بهدا النظام و مادام عصيد قد صافح يد المخزن فهو يدافع عن خرافة التعددية في المغرب حتى لا يفقد منصبه في الاركام حتى انه اصلا تخلى عن الدفاع على الامازيغية و تخصص في خلق الصراع بين الامازيغ و الاسلاميين و اصبح يدافع عن مشروع اوروبا الخبيث في تهجير ملايين الافارقة من ارضهم حتى يتسنى لهم التحكم في ثروات و معادن افريقيا و تثبيت الانظمة الدكتاتورية الافريقية في الحكم. و يدعي الانسانية, الانسانية هي ان يكون لكل شعب الحق في ارضه و البقاء فيها لا ان يهجر منها
30 - fes السبت 20 يوليوز 2019 - 20:05
رقم 29

الدستور يقول إن المغرب عربي إسلامي في الدرجة الأولى، ومن يقول عكس ذلك يكذب.. يكذب كما يتنفس..
31 - mais encore السبت 20 يوليوز 2019 - 20:31
الى عابر سبيل:
تقول ان المغرب ليس امازيغيا لانه تم احتلاله من طرف العديد من الشعوب, طيب لنقم بعملية حسابية بسيطة و نرى من الاكثر احتلالا بلدنا المغرب ام بلادك الشرق الاوسط.
المغرب
1 الرومان و حدهم الشمال
2 البرتغال و حدهم مدن الشواطئ
3 الفرنسيس و السبليون
غير باش ندير لك خاطرك نزيد العرب و الفنيقيين واخا العلوم الحديثة تؤكد عدم وجود اي اثر عرقي للمشارقة في المغرب نقولو 5

اجي دابا نحسبوا الاحتلالات الي تعرضات ليها بلادك و التي يؤكدها العلم اليوم بالدليل الاركيولوجي و الوراثي:
1 النوطفون: و هم شعب خرج من المغرب و احتلوا منطقة الشرق الاوسط قبل العصر البرونزي
2 الزاغروس الفرس احتلوا الشرق الاوسط و هم من يشكل اليوم الاغلبية العرقية فيه بعد العصر البرونزي
3 الفراعنة منهم الفرعون الامازيغي شيشنق الدي وصل حتى فنيقيا
4 الحبش الافارقة صحاب ابرهة الحبشي و مادار فيكم بالفيل
5 المغول و التاتار
6 العثمانيون الاتراك
7 الفرنسيس و البريطايون
8 اسرائيل
9 البنغال و الباكستان و الهنود الدين اصبحوا يشكلون نسبة 80% في بعض الدول الخليجية.
و دابا سير تكون
32 - غيور على الوطن السبت 20 يوليوز 2019 - 21:02
أيها البربر المتعصبون: أنا أتقن اللهجة السوسية نومسقط رأسي قلب سوس وأعتز بلهجتي، رغم أنها مية، ولكنني عربي العلم واللغة الفصيحة،بها أكتب ،وبها أحاور وأحضر،وهي عندي أم اللغات ،لأنها لغة الإسم ،الذ شف المغاربة وأنقذهم من بربريتهم الهمجية الوحشية،وفتح لهم كل أبواب الحضارات العالمية،وجررهم من عبادة الأوثان ،ومن الجهل الذميم ،ووحد شملهم،ووجعل من المغرب أمة موحدة قوية ذات حضارة متميزة،جلبت أنطار العالم،ليس بالبربرية الموهومة ولا بالقموية الممقوتة،ولكن بالإسلام وحده.وتاريخ المغرب بدايته العلمية الحقيقية،هي سنة62هـ أي الفتح الإسلامي ،لاقبله من الأوهام والخرافات والخزعبالات ،التي سطرها الغربيون في القرن19.
33 - كوثر من النمسا السبت 20 يوليوز 2019 - 21:20
الذي تُشكِّلُ اللغة العربية المجيدة أداته الكتابية الوحيدة التي يعبر بها منذ عشرات القرون عن مشاعره وتطلعاته وانكساراته ومعاناته، عربي في جوهره، حتى إن ادعى عكس ذلك.. مهما أنكر وكابر وجاحد، فالواقع العربي مفروض عليه عبر اللغة، لأنه أكبر من إرادته..
34 - Топⵣ السبت 20 يوليوز 2019 - 21:25
8 حفيظة إيطاليا
عندما تجدون أنفسكم في الركن وتلتفتون اليمين واليسار ولا ملجأ للهروب والحائط جد عالٍ للقفز تبدؤون فيما أسميه بالضحة الصفراء بالقول/ نحن المغاربة، كلنا مواطنون أحرار،متساوون في الحقوق والواجبات/ بأي حقوق وواجبات تتمظهر،لماذا تطهير العرق الأمازيغي ولغته من قطره العريق والعظيم.لماذا تقطيع الذات والتنقيص من الهوية الأمازيغية الحرة التي واجهت كل صعابات التاريخ ومازالت حية ترقص على أجثات كارهيها.
تقول/ الذي يصف الناس بالعبيد،لا يعيش في عصرنا بقيمه الحداثية، إنه لا يزال مشدودا إلى زمن الرق والعبودية/ وهل آتاك حذيث الرق في المشرق الذي ظل إلى حدود 1970 بعد تدخل الأمم المتحدة.والذي مازال في موريطانيا وأوقفته فرنسا في المغرب في20 نات القرن الماضي .إقرء كتاب
Morocco that was by Walter Harris ،لذلك لم يكتب التاريخ أن الأمازيغ استرقوا شعبا

عابر سبيل

حاشا مقارنة عصيد بعبد الله صالح فالأول غجري الأصل يشبه القدافي في نطقه الفض للعربية وبنيته الخشنة.أما الأستاذ عصيد صاحب الأخلاق الأمازيغية النبيلة.أنقر على اليوتوب استمع وقارن بين الثرى والثريا .كن موضوعي وُرُد ْعْلِيا لَخْبار//:
35 - Rachidi السبت 20 يوليوز 2019 - 21:37
مقال علمي واضح جدا يريد الإستاد أن يكون السؤال
ماهية الهوية والفرق بينها وبين التقافة والادولوجيات الدينية والعرقية
وهل المهاجرين الى بلاد ما يجب عليهم الاندماج في هويته
وقرأت التعليقات القراء ( يا له من أمة متخلفة)
كل التعليقات لا علاقة لها بالموضوع اغلب المعلقين من مرضي العقد النفسانية الادولوجيات
انا أنشر من أجل أن يجيب الاخوان وشكرا
36 - عابر سبيل السبت 20 يوليوز 2019 - 22:18
إلى 36 - Топⵣ

جاء في تعليقك ما يلي: (( حاشا مقارنة عصيد بعبد الله صالح، فالأول غجري الأصل يشبه القدافي في نطقه الفض للعربية وبنيته الخشنة. أما الأستاذ عصيد صاحب الأخلاق الأمازيغية النبيلة. أنقر على اليوتوب استمع وقارن بين الثرى والثريا)).

يا رجل،، نحن لا نتكلم عن طريقة نطق العربية، الحديث عن التشابه في ملامح الوجه، إنه تشابه قائم بين أحمد عصيد وعبد الله صالح، وما يزكي هذا التشابه أن الكثير من الكتب والمؤلفات العلمية الرزينة تشير إلى الأصول اليمنية للأمازيغ، فلقد هاجروا من هناك على دفعات في الأزمان الغابرة، إلى أن وصلوا المغرب واستوطنوه حاملين معهم جيناتهم اليمنية، ومن هنا تأتي أوجه الشبه بين اليمنيين والأشقاء الأمازيغ..

وليس في هذا الأمر أي عيب، فأصل البشرية كلها، كما تقولون، هو جدكم إيكود، فلماذا لا يكون اليمنيون أشقاء لكم من هذا الجد، ولماذا إنكار تشابهكم معهم، واعتباره سبة في حقكم؟ الذي يفكر على هذا النحو يعاني من التناقض، في أقواله وتصرفاته، بسبب داء العرقية الكريهة..
37 - سعيد السبت 20 يوليوز 2019 - 22:51
العالم الايطالي المهتم بتاريخ العلوم عند العرب " ألدو ميييلي " يطلق كباقي علماء الغرب لفظ "عربي " كمفهوم اصطلاحي واسع ، وهكذا أصبح مدلول اللفظ "عربي " لا يقتصر على من انحدروا من أصل عربي ، ولا من كانوا ينتمون الى الجزيرة العربية وحدها ، بل يطلق على كل من خضع للتأثير المباشر أوغير المباشر للمحيط الذي أوجده الاسلام وحققته الدول الاسلامية المتعاقبة
وأقر الباحث الفرنسي "كوستاف لوبون " أيضا في كتابه عن حضارة العرب أن البلاد التي ينتمي اليها العلماء الذين قيل انهم ليسوا من أصل عربي ، قد دانت لسلطان العرب ، وجرى الدم العربي في عروق أهلها ، وفكر علماؤها وكتابها في ظل الدولة العربية ورعاية حكامها ، وانه اذا جاز لأحد أن يساوره الشك هل يجوز أن أن يستبعد من تراث الفكر الأمريكي اكثر المؤلفات العلمية باللغة الأنجليزية أو العناصر المتنوعة المكونة للشعب الأمريكي بحجة ان أهلها ينحدون من أصل غير أمريكي ,,,
ان تاريخ الفكر لا يعرف حضارة كان كل بناتها من أبنائها الخلص ، كما ان تاريخ علم الأجناس لا يعترف لأي شعب بأن كل أبنائه انحدروا من صلبه
38 - ريلاكس ريلاكس السبت 20 يوليوز 2019 - 23:04
موضوع يناسب نقاشات اللايك من غيره و يكرس حوار الطرشان لا فائدة

منه ولو كتب بمداد البحر اذا كان السيد الكاتب و من معه يبتغي الراحة في

نمزيغ الاشياء فلكم مني هذا البلسم شفاء و سلاما ليس المغرب وحده بل كل

ما خلق الله و ما لم يخلق في السماء و الارض و البحار امازيغي ياك هاكا

صافي يا الله ريلاكس ريلاكس
39 - النكوري السبت 20 يوليوز 2019 - 23:42
زمن غوستاف لوبون قد ولى فهذا الرجل قد ملأ كتاباته بالأكاذيب الكولونيالية التي كانت تهدف الى القضاء على الخلافة العثمانية . فقد روج لدعايته العرقية و تفضيله للعرق العربي و الحط من العرق العثماني التركي
اما الامازيغية فلها فروع في اغلب الجامعات الغربية و الصينية و اليابانية الخ و هناك حتى معجم امازيغي -ياباني لكن بعض العروبيين لازالوا يعيشون في نهاية القرن التاسع عشر زمن التأسيس للقومية العربية
40 - حساء في العشاء الأحد 21 يوليوز 2019 - 00:17
كاتب المقال الذي يموت عشقا في الارض والهوية الامازغية والذي يكره حد الجنون لغة يتواصل بها على الاقل كتابة رغم انها تفيده في ابداء ارائه .ويكر أهلها وينفي تواجدهم في هذه الارض بتاريخ ابتكره وغير مجريات التاريخ الأصيل.نفس الكاتب لم ينبس ببنت شفة في موضوع سبتة ومليلية المستعمرتين .وحال لسانه يقول مرحبا بالاستعمارالاسباني ولا لتواجد العرب بيننا في اغرب موقف من امازيغي
41 - دباج حسن الأحد 21 يوليوز 2019 - 00:56
أفريقيا ليست هوية ولا قومية ولا عرقا ولا ثقافة ولا "رافدا" ولا "مكونا"
ان كان الفرع بطبيعة الحال مشتق من الاصل.
فالفرع ليس اصلا هوية بل رافد منها.
ادن الامازيغية او البربرية او تشلحيت او تاريفيت و الدارجة المغربي و الحسانية وغيرهاتجتمع لتكون الاصل.
تعصب البعض لاجل اقصاء الجميع والجمع لبقى السيد السائد الفرد المنفرد بشوفينية مرضية ينم على عنصرية مقيثة والهدف من ورائها تطبيق نظرية الشرق الاوسط الجديد ومعادات القومية العربية خدمة للكيان صهيوني العنصري المناصر لاطروحة المغرب بلد استعمره العرب .وعلى البربر محاربة العرب.اي الفوضى الخلاقة وتقسيم المجزا . ان لم يكن هدا هو القصد.فما تفعل في 20قرنا من العيش المشترك الدي دابت معه كل الهويات في هوية واحدة اسمها تاماغرابيت.نحن مغربة مراركة ولسنا لاعرب ولا بربر
42 - البعث العربي الأحد 21 يوليوز 2019 - 02:29
الى النكوري
ممكن ذكر اسم هاته الجامعات المرموقة التي تدرس البربرية ..
43 - Khali الأحد 21 يوليوز 2019 - 07:37
Que ce soit culturellement, linguistiquement , religieusement , je n'ai aucun lien avec l"'es africains
je suis un marocain arabe
la question que l'on peut se poser et le role que joue Hespress en accordant une tribune à des racistes , séparatistes comme ce belkacem
j'ai lu quelque part que Hespress est financé par l'émirats arabes pour déstabiliser le Maroc , maintenant on comprend mieux le pourquoi des différents prix attribués à Hespress par les émiratis
publier svp
44 - الشكوري الأحد 21 يوليوز 2019 - 08:42
إلى 39 - النكوري

جاء في تعليقك ما يلي: (( اما الامازيغية فلها فروع في اغلب الجامعات الغربية والصينية واليابانية الخ وهناك حتى معجم امازيغي -ياباني)). يا رجل، قل كلاما يدخل العقل. لا وجود أصلا للغة واحدة اسمها الأمازيغية. لدينا ثلاث لهجات شفاهية. السوسية والريفية والأطلسية. أما بلزة ليركامية بالحرف المسخ تفناخ فقد فشلت وتم طمرها في التراب درءا لرائحتها الكريهة التي زكمت الأنوف، فماذا يفعل الغربيون والصينيون واليابانيون بلهجاتكم التي تنقرض بسرعة الضوء في موطنها الأصلي؟؟؟ بعض الناس يكذبون كما يتنفسون، والطريف هو أنهم يصدقون أكاذيبهم لبلادتهم المفرطة...
45 - تاوناتي من فرنسا الأحد 21 يوليوز 2019 - 10:21
39 - النكوري

نحن نعيش في زمن الأنترنيت، هل يمكنك أن تقدم لنا صورة عما تسميه المعجم الأمازيغي/ الياباني.. أنت ونحن من أنصار مدرسة الشك الديكارتي، هيا قدم لنا الدليل القاطع بالصورة على أن هذا المعجم موجود، لكي لا نتهمك بأنك تقطع من جنبك وتُقنْبِلُ...
46 - حنضلة ابن صفوان الكلبي الأحد 21 يوليوز 2019 - 12:06
حان الوقت لتاسيس جمعيات عربية مغربية ومتابعة اي جمعية امازغية تهاجم هوية المغرب العربية قضائيا يجب توحد عرب المغرب كلهم تحت حزب واحد اعادة الروح العربية لملاين الشباب العرب لان الجمعيات الاامزغية تشكل خطر علينا وعلا هويتنا ويجب التصدي لها بكل قوة ممكنة لكل العروبية اليوم حان وقت الاتحاد مع بعضنا لتاسيس حزب عروبي قوي يسيطر علا الساحة السياسية ويفرض روبة المغرب الجمعيات الامازغية تشكل خطر علينا وعلا هويتنا اتعتقدون ادى وصل مثل هولاء الى السلطة اقسم انهم سيقمون بحروب عرقية تجاهنا كل من كان عروبيا سيقتلونه الان حان الوقت الاتحاد انت مغربي لكنك عربي عليك ان تحفض هادا عن ضهر قلب نهاية الكلام واعدو لهم ما استعطمتم من قوة
47 - عربي مغربي الأحد 21 يوليوز 2019 - 12:54
أنا عربي، و أستطيع قراءة و فهم كتب كتبها أجدادي العرب منذ أزيد من 1000 سنة. عندما تقرأ كتابا، فأنت تتوصل أفكار كاتبه رغم أنه بعيد عنك مكانا و زمانا، ينتابك شعور بالفخر و الانتماء و العائلة عندما تقرأ أحد كتب أجدادك، و تحس أنك تسمح حديث فرد من بني جلدتك العرب.
في سنة 3002 ميلادية، سيتمكن الأمازيغ من الإحساس بنفس الشعور، و قراءة كتب لأجدادهم كتب بعد سنة 2002، لأنه قبل ذلك لم تكن توجد حروف مكتوبة أمازيغية.
هذا إن لم تندثر الحروف و اللهجات الأمازيغية اندثارا، لأن عدد المتحدثين بالأمازيغية في تناقص حسب الإحصاءات الرسمية، فقد بلغت 27% في 2014 و أتوقع أن تهبط ل23% في 2024. هذا مؤسف حقا، أن يعيش الشعب الأمازيغي لآلاف السنين فوق المغرب، دون أن يتمكن فرد واحد من أفراده من قراءة كتاب كتبه أجداده بلغته.
48 - Simsim الأحد 21 يوليوز 2019 - 14:42
مصطلح المغرب عربي أصيل وهو إسم على مسمى
فلو كان المغرب غير عربيا لكان يحمل إسما آخر غير عربي
ولكنه المغرب وهو بلد معترف بعروبته من كل دول العالم دون استثناء
فكم دولة تعترف بوجود الأمازيغ ولا واحدة
حتى بني صهيون الداعمين للبرابرة المتطرفين
لا يعترفون بأي شيء أمازيغي واسألوهم عن السبب
لذلك فمهما تكالبت على المغرب شرذمة من البرابرة المتطرفين والذين ليس لهم بد من استعمال اللغة العربية مبررين بذلك ليس فقط عروبتهم بل انصهارهم في مجتمع عربي ومسلم كما ينص على ذلك الدستور
فالمغرب والحمد لله يعيش في كنف العروبة والإسلام تحت قيادة ملك عربي ومسلم من سلالة الرسول عليه أفضل السلام
فكم دولة تعترف بالأمازيغية ولا واحدة
وكم جامعة على غرار جامعة الدول العربية تجمع الأمازيغ، ولا واحدة وكم وكم وكم
فاتكم القطار لا سيما وأن كل الأجيال بما فيها أجيال المهجر منضوية تحن شعار الله الوطن الملك
وقد شاهدنا خلال مبارات الجزائر كيف كان الجزائريوم يحملون العلم الوطني علم العروبة والإسلام بألوانه المعروفة الأخضر والأبيض
وحتى في قلب فرنسا
ولم نشاهد حتى شروطك من شراويطات البربريست
49 - مغربية عربية الأحد 21 يوليوز 2019 - 21:13
الكاتب يرفض مصلح الروافد و المكونات في الهوية المغربية و لا يعترف الا بالهوية الامازيغية، آملا طمس الهوية الحقيقية لمكونات المغرب من عرب و اندلسيين،و رافضا ان يكون المغرب مكونا من فسيفساء ثقافية و هوياتية ، في محاولة منه للاستحواد على الهوية العربية للمغاربة و دفنها في الهوية الامازيغية. لا يا عزيزي الكاتب المغرب مكون من امازيغ و عرب سكنوا هذه الارض بإذن الله تعالى منذ قرون و قرون و ضحوا بدمائهم و و وهبوا ابناءهم للدفاع عنها و هي بذلك ارضهم و لا يحتاجون لإذن احد للعيش فيها و للاعتراف بهم فيها
50 - مغربية عربية الأحد 21 يوليوز 2019 - 22:34
الكاتب يتعامل مع الامازيغ كعرق اصيل ويرفض صيغة الروافد و المكونات و هو يعلم انه لا يوجد عرق اسمه امازيغ بل هم مجموعة من الاجناس: رومان ، وندال، قرطاج، فينيقيين.....و قد تم جمع هذه "الخالوطة الجالوطة"( و هذا التعبير ليس من عندي بل استعرته من مقال الكاتب ) في سنة 2002 تحت اسم واحد اسمه امازيغ.
اظن ان الكاتب لديه فعلا عقدة نسب ويحس بنقص كبير اتجاه العرب و الاندلسيين يحاول تعويضه بطمس العرب و باقي الهويات في الهوية الامازيغية على اساس انها هوية هذه الارض (!!!!!!). الارض يا عزيزي ارض الله و المغاربة فيها عبارة من خليط يجب ان يتعايش مع بعضه البعض تحت الهوية المغربية فقط: المغربية يعني: عرب و امازيغ و اندلسيين و افارقة، و ديانته الاسلام الذي لا يمكن فصله عن اللغة العربية. باختصار المغرب هوللمغاربة (بجميع اجناسهم) دينه الاول الاسلام و لغته الاولى العربية و ما دون ذلك فهو ثانوي
51 - ahmed الأحد 21 يوليوز 2019 - 23:00
الاكتشاف الأثري الذي تم بناحية سطيف بالجزائر مؤخرا والذي يبلغ عمره 4 ,2 مليون سنة يبين هذا الاكتشاف ان العنصر البشري الاول الذي استوطن منطقة شمال افريقيا هو العنصر الافريقي ..
اماحكاية الامازيغ هم سكان اصليين هي كذبة مكذوبة وصدقها السذج ممن يريدون ركوب امواج التاريخ الذي زيافوه ونسجه حسب الطلب وعلى حساب بقية الاعراق البشرية المشكلة للتركيبة السكانية لشمال افريقيا..
52 - Nador Maroc الاثنين 22 يوليوز 2019 - 09:53
هذا الإسم أمازغ هو أكبر خرافة صنعت مؤخرا


هل

السوسي ( الناطق باللهجة السوسية ) دو الشكل الأسيوى تشنويت تححيت

الريفي ( الناطق باللهجة الريفية ) دو الشكل الشامي الفنيقي المتوسطي

الأطلسي ( الناطق بإحدى اللهجات الزيانية ) دو الشكل اليمني

الطوارقي ( الناطق بلهجة التمشوق ) دو ملامح الإفريقية

القبائلي ( الناطق باللهجة القبائلية ) الأشقر دو الملامح الأروبية

ليس لهم

لا شكل بيولوجي موحد
لا لهجة موحدة
لا تقاليد موحدة
لا عادات موحدة

أين يوجد هنا شيء إسمه أمازغ ؟؟؟؟؟.
53 - Marocains الاثنين 22 يوليوز 2019 - 10:16
أمازغ هو عرق بشري مصنع لا وجود له
البربرشيء و الأمازغ شيء آخر
الجنس الموري الأسمر الفاتح هو إفريقي الأصل لهذا إسم المغرب
MOROCCO أي بلاد المور.
الجنس الأبيض هو كنعاني أوصوله كنعانية من كنعان
(حسب المؤرخ العالمي ابن خلدون)
أما أرض المغرب
تعاقبت عليها عدة حضارات
الفنيقية
القرطاجنية
الرومانية
الوندالية
البيزنطية
ثم
الحضارة العربية الإسلامية

وأول مؤسس لأول دولة للحضارة العربية الإسلامية في المغرب

هو إدريس الأول
وهو عربي
نحن ننتمي للحضارة العربية الإسلامية
كما هو الشأن للحضارة الغربية
هل سكان أستراليا يقولون هم بورجنيس؟
هل الترامب يعترف بشيء إسمه الهنود الحمر؟
هل كندا تعترف بشيء إسمه الهنود الحمر؟
رغم أن االهنود الحمر سبقوا الغربيين في الإستيطان
هل إردوغان رئيس تركيا يعترف بشيء إسمه الإغريق و البيزنط؟
رغم أن الإغريق ثم البيزنط سبقوا الأتراك العثمانيون في الإستيطان
البربر حسب المؤرخ العالمي ابن خلدون " من نسل كنعان ابن نوح "
كنعانية من كنعان
إدن المشرق و المغرب ( شمال إفريقيا )
لهم نفس التركبة البشرية وقاسهم المشترك اللغة العربية.
الباقي لهجات محلية السوسية و الريفية ..,
54 - abdel74 الاثنين 22 يوليوز 2019 - 11:15
خطاب موجه لكل هؤلاء المتعصبين للعرق الأمازيغي، إذا خُيِرْتُمْ بين الهوية الأمازيغية والإنتماء الديني للإسلام ماذا ستخترون؟ لكي يعرف الجميع هل هي فقط مسألة إعتزاز وإفتخار بالهوية أم الأمر هو أخطر مما يبدو.
55 - Mc Maroc الاثنين 22 يوليوز 2019 - 13:48
هم ليسوا عرق واحد
لا شكل بيولوجي موحد
لا لهجة موحدة
لا تقاليد موحدة
لا عادات موحدة

أين يوجد هنا شيء إسمه أمازغ
بل مختلفين


من هو هذا الأمازيغي

الريفي

السوسي

الأطلسي

أو

الموري الأسمر الناطق باللهجة السوسية


حسب رواية ابن خلدون

جاء رجل من كنعان إ لى إفرقيا ثم إستوطن في قمم الجبال

ثم أنجب لنا

السوسي و الريفي و الأطلسي

60% من سكان سوس لونهم موري أسمر إفريقي .
56 - سافكو الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:01
هنالك من البربريست من يروج مغالطة أن الإسلام عرّب شمال أفريقيا.. طيب إذا كان ذلك صحيحا، فكيف تعرب اليهود في شمال أفريقيا؟ ..
57 - Ait Atta الاثنين 22 يوليوز 2019 - 21:46
من الحسنات المتوخات من فرنسة التعليم التي ستظهر مستقبلا... تكوين جيل جديد يأخد نفس المسافة من الهويتين العربية والامازيغية و ينتفي شيأ فشيأ هذا التعالي الأرستقراطي لأصحاب الإنتماء العربي الذين سعفهم البعد المقدس الذي تمثله الحمولة الدينية للهويه العربية في شقها اللغوي... والذي كرس التمييز لزمن طويل في حق الامازيغية لغة و ثقافة و هوية...(التعاليق المعارضة للمقال والواردة أسفله لازالت تجتر هذا التمييز..وتصارع بكل أريحية و تعصب من أجل تكريسه إعتمادا دائما على قدسية اللغة العربية وعلى سمو العرق العربي...(شجرة الشرفاء مثلا...)
حين سيظهر الجيل الجديد الذي تكون لغة إكتسابه العلوم هي الفرنسية أو الإنجليزية و تتوسع مداركه العلمية والثقافية بفضل إحدى هاتين اللغتين الأجنبيتين ، و تتمدد مسافة القدسية إزاء اللغة العربية التي ستظهر حينها متجاوزة في قدراتها على إحتواء العلوم والتكنولوجيا... و تكون في نفس المستوى المعرفي مع الأمازيغية... حينها ستنتهي محاكمات التفتيش العروبية هاته ،
58 - Maghreb الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 08:25
الكل على إجماع على أن هذا المسمى أمازغ

عبارة عن رحل قادمين من غرب آسيا أي المنطقة العربية

ثم إختلطوا مع :
حضارات
الفنيقية
القرطاجنية
الرومانية
الوندالية
البيزنطية
ثم
الحضارة العربية الإسلامية

هذا هو نفس الخليط الموجود في جميع الدول العربية

( كم من مغربي إختلط مع السوريون وطلب اللجوء في أوروبة )


العرق لا يتكلم علي أحد اليوم

اللسان و الثقافة هما الأهم .

لساننا عربي و ثقافتنا إسلامية لا فرق بيننا وبين الدول العربية
شكلا وتقافتا .
59 - Tanger الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 11:01
المغرب = مكان غروب الشمس

هدا الإم عربي

إذن نحن عرب .


هذا المسمى أمازغ هو مصنع مؤخرا

البربر هم الغير الناطقين بالإغريقية و الرومانية قديما


إسم البربر ليس عرقي .


أرض المغرب مند فجر التاريخ لم يحكمها شيء إسمه أمزيغ أو أمازغ .


السوسي ( الناطق باللهجة السوسية ) دو الشكل الأسيوى تشنويت تححيت

الريفي ( الناطق باللهجة الريفية ) دو الشكل الشامي الفنيقي المتوسطي

الأطلسي ( الناطق بإحدى اللهجات الزيانية ) دو الشكل اليمني


ليست لهم أي نقطة مشتركة إسمها أمزيغ .
60 - قومي مغربي الأربعاء 07 غشت 2019 - 04:52
ردود المستعربين مضحكة
المستعربين الخونة واعضاء الحركة الامزيغية الوهمية اصبحو بيادق للمخزن والماسونية لتزنيج المغرب وتدمير هويته القومية
اضن انه ضهر ان عصيد لبرالي عولمي ماسوني وليس قومي
يجب تاسيس التيار القومي المغربي المستمد من الهوية الامزيغية بحكم التاريخ والجغارفية للمغرب كارض لشعب الامزيغي والعلم الدي ياكد ان تسعين بالمئة من المغاربة امازيغ فلامكان للمستعربين الخونة وادنابهم اليساريين والماسونيين وجورج سوروس و
اما مخطط توطين الافلارقة بالمغرب لتزنيجه فهو مخطط ماسوني يسمى كارليغي وتم تنفيد في اوروبا الغربية
وهو مخطط لتدمير القويات الوطنية ومحو السيادة الوطنية بتهجين الاعراق مخطط ماسوني عولمي
فلا حل لنا كمغاربة ال باسترجاع هويتنا وارضنا من الماسونيين وعملائهم
61 - مغاربة الاثنين 12 غشت 2019 - 00:30
هناك اشخاص يفكرون في الذهاب الى المريخ و هناك من يتجادلون في الخوا الخاوي ولهذا السبب سنبقى دائما متأخرين
62 - كلنا مغارية الاثنين 12 غشت 2019 - 01:17
لا نتا عربي
لا نتا سوسي
لا نتا فاسي
لا نتا ريفي
لا نتا دكالي
لا نتا جبلي
لا نتا صحراوي
و اعباد الله حنا كلنا مغاربة ماكاينش شي واحد احسن من الاخر خاصنا نفكروا في مصلحة بلادنا ممكن يكون كل واحد منا من جهة او منطقة معينة و لكن كتجمعنا بلاد وحدة و لازم نبعدوا على هاد التفكير العنصري لي معندو حتى فايدة لا حول و لا قوة الا بالله على هاذ الاساس غنبقاو دائما في اسفل السافلين.
63 - ولد مراكش الاثنين 12 غشت 2019 - 02:29
ما محل هذا المقال من الاعراب مثل هاته المقالات الهدف منها تأجيج العنصرية بين ابناء الوطن الواحد و جعل طرف يعلو على طرف اخر هذا الشخص دائما مقالاته تتسم بالعنصرية و الحقد الشديدين تجاه كل من ليس امازيغيا هذا النوع من التفكير يعتبر مثل السرطان الذي ينخر هذا البلد
المجموع: 63 | عرض: 1 - 63

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.