24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. برلمانيون يُطالبون بإنهاء ظاهرة متاجرة أساتذة الجامعات بالكتب (5.00)

  2. المغرب يضاعف الصادرات السمكية إلى البرازيل (5.00)

  3. كاظيمي يتحوّل إلى شرطي مغربي في مسلسل كوري (5.00)

  4. المغرب يفوز بالبطولة العربية للمواي طاي بالإمارات (5.00)

  5. الاحتفالات تعمّ تونس بعد إعلان فوز سعيّد في الانتخابات الرئاسية (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | إلى ذ. بودريس بلعيد: عصيد يعارض التمزيغ ويريد الفرنسة

إلى ذ. بودريس بلعيد: عصيد يعارض التمزيغ ويريد الفرنسة

إلى ذ. بودريس بلعيد: عصيد يعارض التمزيغ ويريد الفرنسة

كتب الأستاذ بودريس بلعيد مقالا عنوانه "التبن والشعير .. والقمح للوزير" منشورا يوم 13 شتمبر 2019 حول موضوع تدهور الحالة العامة لتدريس اللغة الأمازيغية في المدارس الابتدائية المغربية، وحول تعرض اللغة الأمازيغية لسياسة تدميرية تتصاعد منذ 2011، وحول استبعاد اللغة الأمازيغية من نقاش لغة تدريس المواد العلمية المدرسية في 2019.

وبين الأستاذ بودريس بلعيد في مقاله الحالة المزرية الكارثية المدمرة التي يوجد فيها تدريس اللغة الأمازيغية Tutlayt Tamaziɣt في المغرب Murakuc هكذا:

1 - توقف مسلسل تعميم تدريس اللغة الأمازيغية.

2 - توقف مسلسل تكوين معلمي وأساتذة اللغة الأمازيغية.

3 - تحويل اللغة الأمازيغية من لغة قائمة بذاتها إلى مجرد لغة للتواصل الشفوي مما سيؤدي إلى إبادتها.

4 - تقزيم اللغة الأمازيغية في الرؤية الاستراتيجية لمجلس التربية والتكوين، بحيث يبدو مغرب 2030 بدون لغة أمازيغية على الإطلاق.

5 - تغييب البعد الوطني والعلمي في القانون الإطار للتربية والتكوين. فمن حيث الوطنية دار النقاش حول اختيار العربية أو الفرنسية والإنجليزية دون استحضار أية مكانة لمكون الوطن الأمازيغي. ومن الناحية العلمية، لم يتم استحضار الأهمية البالغة للغة الأم في التعليم والتعلم.

بالنسبة للنقط الأربع الأولى أعلاه فقد أرجعها الأستاذ بودريس بلعيد إلى الإلغاءات والمماطلات البيروقراطية التي اقترفتها وزارة التربية والتعليم في عهد الوزير السابق أحمد اخشيشن، واقترفتها الحكومات المتعاقبة عموما.

ولكن الحقيقة التي لم يذكرها الأستاذ بودريس بلعيد هي أن الترسيم الدستوري الأعوج المشوه للغة الأمازيغية في دستور 2011 هو أحد الأسباب الرئيسية للتراجع والانهيار في تدريس اللغة الأمازيغية، خصوصا أن الأستاذ بودريس بلعيد قد أورد ملاحظة حادة ومهمة في مقاله حين قال: "ويلاحظ بالعين المجردة توازي صعود النزعة التدميرية للأمازيغية مع ترسيمها دستوريا".

إذن فالترسيم الدستوري الأعوج المشوه الكارثي للأمازيغية عام 2011 (والمقيد بـ"القانون التنظيمي" الكارثي) يتسبب في فرملة وتأجيل اللغة الأمازيغية واستفحال النزعة التدميرية التي تدمر اللغة الأمازيغية بشكل متصاعد منذ 2011. وكل المؤشرات تشير إلى ذلك كما لاحظ الأستاذ بودريس بلعيد.

إذن يجب أولا وقبل كل شيء أن يتم تعديل الدستور المغربي في فصله الخامس لإقرار المساواة الكاملة والفورية بين اللغة الأمازيغية واللغة العربية وحذف عبارة "القانون التنظيمي" من الدستور، وإلا فستبقى حالة اللغة الأمازيغية تتدهور وتتدمر في العقود المقبلة بالأداة التدميرية الخبيثة المسماة "القانون التنظيمي". وهذا "القانون التنظيمي" الكارثي وصفه الأستاذ محمد بودهان بأنه جاء لإعدام ترسيم اللغة الأمازيغية.

أما النقطة الخامسة (استبعاد اللغة الأمازيغية من نقاش تدريس المواد العلمية المدرسية) فلم يعالجها الأستاذ بودريس بلعيد في مقاله.

يا أستاذ بودريس بلعيد،

الحركة الأمازيغية وزعيمها الرمزي أو الإعلامي الأستاذ أحمد عصيد هم الذين استبعدوا اللغة الأمازيغية منذ اليوم الأول ومنذ اللحظة الأولى في 2019 من نقاش لغة تدريس المواد العلمية المدرسية. والحركة الأمازيغية هي التي صوتت لصالح الفرنسية ولصالح سياسة فرنسة التعليم المغربي في 2019.

يا أستاذ بودريس بلعيد،

اِقرأ ما كتبه صديقك وزميلك الأستاذ أحمد عصيد في مقاله الذي عنوانه "في أنّ تدريس العلوم باللغة الأجنبية ضرورة" والمنشور يوم 20 فبراير 2019 كما يلي:

"إن العودة إلى تدريس العلوم باللغة الفرنسية أو الانجليزية ينبغي أن يكون قرارا لا رجعة فيه، وكل اعتقاد بأن اللغتين الرسميتين العربية والأمازيغية يمكنهما القيام بذلك هو من قبيل الوهم والعناد المحض إيديولوجي".

إذن كما تلاحظ يا أستاذ بودريس بلعيد فإن صديقك وزميلك الأستاذ أحمد عصيد هو بنفسه أحد المتسببين الرئيسيين في إبعاد اللغة الأمازيغية عن النقاش المغربي الوطني حول مسألة لغة تدريس المواد العلمية المدرسية في الابتدائيات والإعداديات والثانويات. فالأستاذ أحمد عصيد كما ترى لا يؤمن بأن اللغة الأمازيغية قادرة على تدريس المواد العلمية المدرسية ويعتبر أن اللغة الأمازيغية عاجزة لا يمكنها القيام بذلك!

والأستاذ أحمد عصيد يقول أيضا في مقاله بأن كل مغربي يدعو إلى تدريس المواد العلمية المدرسية باللغة الأمازيغية هو متوهم وعنيد أيديولوجيا!

إذن: الأستاذ أحمد عصيد يرفض تمزيغ التعليم ويريد فرنسة التعليم.

يا أستاذ بودريس بلعيد،

الدولة المغربية تمارس سياسة التعريب والفرنسة منذ 1912 وإلى حد هذه اللحظة في 2019. ولكن هذه الدولة لم تجبر الأستاذ أحمد عصيد ولا الحركة الأمازيغية على تبني سياسة الفرنسة ورفض التمزيغ. الدولة لم تجبر أحدا على إهمال المطالبة بتمزيغ التعليم المغربي.

عندما تهمل الحركة الأمازيغية مطلب تمزيغ التعليم وتجند طاقتها لدعم فرنسة التعليم فلا تلومن أحدا غيرها.

الحركة الأمازيغية هي التي اختارت إهمال تمزيغ التعليم وهي التي اختارت دعم سياسة فرنسة التعليم.

هذه هي مواقف الأطراف اللغوية المتصارعة في المغرب باختصار ووضوح:

- الإسلاميون والتعريبيون يدافعون عن: تعريب التعليم.

- الفرنكوفونيون والنخب يدافعون عن: فرنسة التعليم (ويريدون احتكار الإنجليزية لأولادهم).

- الحركة الأمازيغية تدافع عن: فرنسة التعليم.

- من يدافع عن تمزيغ التعليم؟ لا أحد.

بدل أن تدافع الحركة الأمازيغية عن تمزيغ التعليم أصبحت تدافع عن فرنسة التعليم!

الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره قاموا بإقصاء اللغة الأمازيغية ومنعها من الحصول على كرسي في مائدة النقاش حول لغة تدريس المواد المدرسية العلمية. الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره صوتوا لصالح سياسة فرنسة التعليم لأنهم يؤمنون بالفرنسية كلغة لتدريس العلوم ولا يؤمنون باللغة الأمازيغية كلغة لتدريس العلوم.

أما حين يذكر الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره الإنجليزية (معطوفة على الفرنسية طبعا) فإنهم يذكرون الإنجليزية فقط للحشو الإنشائي (كا يعمّرو بيها السوق و صافي). أما في الحقيقة فالأستاذ أحمد عصيد وأنصاره يدافعون عن الفرنسية وسياسة الفرنسة. والدليل على ذلك هو أن الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره لم يقدموا يوما مطلبا أو مقترحا يدعو إلى أن يتحول المغرب تدريجيا إلى الإنجليزية ويتخلص من الفرنسية.

الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره يعارضون تمزيغ التعليم المغربي (ويعتبرون التمزيغ "من قبيل الوهم والعناد الأيديولوجي") ويريدون فرنسة التعليم المغربي أكثر مما هو مفرنس أصلا.

لماذا يعارض الأستاذ عصيد وأنصاره التمزيغ؟ لحسابات تيفيناغية وإيركامية.

إذن يا أستاذ بودريس بلعيد،

الحركة الأمازيغية وزعيمها الرمزي أو الإعلامي الأستاذ أحمد عصيد هم الذين رموا باللغة الأمازيغية تحت الطوبيس واستبعدوها تماما منذ اليوم الأول من نقاش لغة تدريس المواد العلمية وقرروا التصويت لصالح معشوقتهم الفرنسية كلغة للتدريس لكي يعود المغرب القهقرى إلى الخمسينات والستينات والسبعينات، ومتجاهلين الإنجليزية التي يرسلونها إلى المستقبل البعيد الغامض بالعبارة المراوغة: "نريد الإنجليزية مستقبلا".

السؤال المطروح:

لماذا يا ترى قامت الحركة الأمازيغية والأستاذ أحمد عصيد برمي اللغة الأمازيغية تحت الطوبيس منذ اللحظة الأولى ولم يكلفوا أنفسهم عناء تقديم اقتراح إلى الدولة للبدء التدريجي في تدريس بعض المواد المدرسية باللغة الأمازيغية والبدء التدريجي في إعداد كتب مدرسية للرياضيات والفيزياء والتاريخ باللغة الأمازيغية (أو كتب مزدوجة اللغة: أمازيغية عربية، أو ثلاثية اللغة: أمازيغية عربية إنجليزية)؟

الجواب:

لأنهم يا أستاذ بودريس بلعيد يعرفون جيدا أن حرف تيفيناغ يقف حجر عثرة في وجه ذلك كله. فاللغة الأمازيغية بحرف تيفيناغ لغة مرموزة مشفرة غير قادرة على أن تلعب أي دور بيداغوجي تلقيني يسهل على التلاميذ والطلبة استيعاب الرياضيات والفيزياء والتاريخ وبقية المواد في الوقت الحالي والمدى المنظور. وبالتالي فالأمازيغية بحرف تيفيناغ هي مؤجلة الآن وستبقى مؤجلة لربع قرن أو نصف قرن أو قرن من الزمن. وهكذا يصبح تدريس المواد العلمية المدرسية باللغة الأمازيغية شيئا مستبعدا لامفكرا فيه لأن تيفيناغ يجعل ذلك متعذرا. ولهذا فإن الحركة الأمازيغية وزعيمها المفترض الأستاذ أحمد عصيد قد قبلوا ضمنيا بأن السقف الأعلى الذي يمكن للغة الأمازيغية بحرف تيفيناغ أن تبلغه في التعليم (حاليا وفي المدى المنظور والعقود المقبلة) هو "مادة اللغة الأمازيغية" المنعزلة التي تدرس لذاتها بشكل معزول وكأنها لغة أجنبية بالمغرب مثل الألمانية أو الإيطالية.

أما الحرف اللاتيني فهو محرم على اللغة الأمازيغية وتم تحريمه بفتوى سياسية إسلامية إخوانية بيجيدية منذ عام 2003.

الحرف اللاتيني هو القادر على قلب الموازين وتقوية مكانة اللغة الأمازيغية في التعليم والإدارة. والحرف اللاتيني هو الذي سوف يسرع تحويل الأمازيغية إلى لغة لتدريس كل المواد المدرسية في الابتدائي والإعدادي والثانوي كمرحلة أولى، ثم تدريس الشعب العلمية والأدبية الجامعية بالأمازيغية كمرحلة ثانية.

إذن يا أستاذ بودريس بلعيد لا تذهب بعيدا في تساؤلاتك واستنكارك واستغرابك إزاء استبعاد اللغة الأمازيغية من نقاش لغة تدريس المواد العلمية المدرسية بالمغرب عام 2019. فالحركة الأمازيغية وزعيمها الرمزي الأستاذ أحمد عصيد هم المسؤولون والمتسببون عمدا في استبعاد اللغة الأمازيغية منذ اليوم الأول من هذا النقاش المصيري الخطير، وهم الذين صوتوا منذ اللحظة الأولى لصالح فرنسة المواد العلمية في التعليم الإعدادي والثانوي، وبذلك فقد صوتوا لصالح مزيد من تمكين وتعضيد وتأبيد وتخليد الفرنسية بالمغرب، وصوتوا لصالح مزيد من تقزيم وتهميش الأمازيغية وتأجيلها.

إن تنازل الحركة الأمازيغية عن التمزيغ وانبطاح الحركة الأمازيغية منذ اليوم الأول أمام سياسة الفرنسة وإحجام الحركة الأمازيغية التام عن محاولة ضمان مكان ولو صغير أو متدرج للغة الأمازيغية في الكتاب المدرسي للعلوم قد جعل اللغة الأمازيغية صفرا على اليسار في نقاش لغة تدريس العلوم وفي نقاش إصلاح التعليم عموما، وجعل اللغة الأمازيغية لا محل لها من الإعراب كاليتيمة في مأدبة اللئام التعريبيين والفرنكوفونيين الذين يتقاتلون حول كعكة المغرب الأمازيغي يشرّحون فيها ويملّحون ويقطّعون على راحتهم.

الحسابات التيفيناغية والإيركامية هي الدافع الرئيسي لهذا التهميش الكارثي الذي ارتكبته الحركة الأمازيغية وزعيمها الإعلامي الأستاذ أحمد عصيد ضد اللغة الأمازيغية في موضوع لغة تدريس العلوم.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (44)

1 - ABDOU_de_CASA الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 18:10
الأستاذ عصيد إنسان واقعي يعلم جيدا أن التعليم ببلادنا لايمكنه أن يتقدم إلى الأمام ويدهب بعيدا إلا باللغات الأجنبية الحية مثل الفرنسية والإنجليزية لأن هاته اللغات هي لغات العلوم، أما التعريب أو التمزيغ كما سميته فلن يفيدا التعليم في شيء.

إدن إذا كان الأستاذ احمد عصيد يعارض التمزيغ فلأنه يحب الخير لهذا البلد وهذا الوطن...
الاستاذ عصيد لايتاجر باللغة كما يفعل بعض الشعبويين مثل القومجيين العروبيين والإسلامويين..
2 - الحسين وعزي الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 18:13
خلاصة الأستاذ بلقاسم هي التالية: (( الحسابات التيفيناغية والإيركامية هي الدافع الرئيسي لهذا التهميش الكارثي الذي ارتكبته الحركة الأمازيغية وزعيمها الإعلامي الأستاذ أحمد عصيد ضد اللغة الأمازيغية في موضوع لغة تدريس العلوم)).

وفي هذا يقول السي بلقاسم نصف الحقيقة، أما نصفها الآخر المسكوت عنه في المقال فهو أن عصيد إطار مغربي ويشتغل مع الدولة المغربية، أي أنه واحد من النخبة الفاسدة التي تسيطر علينا بالفهلوة والإعلام، والتي تسهر على تنفيذ أجندة الدولة مهما كانت الأجندة، مقابل ما تحصل عليه تلكم النخبة من ريع وسحت حرام.

الدولة المغربية تقصي العربية بالتدريج، وتقتل الأمازيغية بالترسيم، لتفتح الباب مُشْرَعا أمام لغة الماما فرنسا، لكي تحتكر لوحدها دون غيرها الساحة المغربية، خصوصا بعد التهديد الذي أضحت تشعر به في الجزائر مع الانتفاضة المندلعة هناك، وفي تونس الثورة والديمقراطية والنقاش الحر، فالمجال الوحيد الذي لا يزال مضمونا له، وتريد الفرنسية أن تترسخ فيه تحسبا لدواير الزمان هو المغرب.

وأظن أن عصيد ذكي بما فيه الكفاية لفهم هذا الأمر، والتكيف معه، لتأمين استمرار حصوله على الريع والامتيازات..
3 - ازناسني من فاس الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 18:33
طمس الحقائق.
اذا كان كارهو العروبة يدعون العقلانية، فلماذا لا يكتبون بموضوعية؟
الدلائل التاريخية تقول ٲن ٲول من ٲعطى اسما للمغرب هم الاغريق، و قد سموه بHespéris و هي الاهة ساعة الغروب في المثولوجيا الاغريقية، وهي زوجة الاه atlas وهو ٲحد الالهة العماليق في الميثولوجيا الاغريقية للذلك سمو جبال الٲطلس بذلك الاسم لكونها شاهقة. وقد سمو المغرب بhespéris لٲنهم كانوا يعتقدون ٲنه اخر نقطة تغرب فيها الشمس. و بعدهم ٲتوا الروم و سمو المغرب بmauretania، و تعني ٲرض السود، maure تعني ٲسود و tania تعني ٲرض. كما ٲن ٲوربا خلال العصر البيزنطي كانت تسمي المغرب berberia،
ٲما تسيمة marrocos، فقد جاءت متٲخرة، ٲطلقها الاسبان و البرتغال على المغرب في القرن 16، لٲن مراكش كانت عاصمة حلفائهم السعديين، ضد الوطاسيين (كانت عاصمتهم فاس) حلفاء الٲتراك. لذلك فالمغرب باللغة التركية يسمى Fas.
ٲما العرب فقد فعلوا خيرا لٲنهم سموا المغرب باسمه الٲول و هو hespéris، التي تعني وقت "المغرب".
ٲظن ٲن ٲول مجلة ثقافية في تاريخ المغرب كان اسمها hespéris.
ترى؟ هل اسم الجريدة هسبريس مستوحى ٲيضا من الاسم الٲصلي للمغرب؟
المجد للعروبة.
4 - BANDOU de RABAT الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 19:43
إلى 1 - ABDOU_de_CASA

تقول في تعليقك التالي: (( الأستاذ عصيد إنسان واقعي يعلم جيدا أن التعليم ببلادنا لايمكنه أن يتقدم إلى الأمام ويدهب بعيدا إلا باللغات الأجنبية الحية مثل الفرنسية والإنجليزية لأن هاته اللغات هي لغات العلوم، أما التعريب أو التمزيغ كما سميته فلن يفيدا التعليم في شيء)).

أنت تقوم هنا بتلميع حذاء سيدك وولي نعمتك عصيد، ولا تناقش أي كلمة مما جاء في المقال، بل إنك نسيت ما كنت تردده علينا هنا في تعليقاتك لمرات متعددة حول كون عملية التعليم لا يمكنها النجاح إلا اعتمادا على لغة أم الأطفال والتلاميذ والطلبة، اليوم أصبحت الفرنسية في نظرك لغة علم، ألا تعرف أنها أضحت واحدة من أتفه لغات العالم، وأن يقظة كبيرة اندلعت في كل من تونس والجزائر ضد هذه اللغة الساقطة، وهناك مطالبة بالعودة للغة العربية، والانفتاح على الإنجليزية التي أضحت لغة العلوم حقا.

الاختراعات التي يصل إليها الناس باللغات الصينية واليابانية والروسية والكورية.. أكبر بكثير من لغة الماما فرنسا، ولكن المشكل هو أن هذه الدولة الاستعمارية تمكنت في بلدنا من تجنيد ميليشيات من المرتزقة ووظفتهم للدفاع عن اللغة الفرنسية الميتة.
5 - مهتم الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 20:13
الفطور :اما زيغية
الغذاء امازيغية
في كل وقت :امازيغية
باين ما عنكم شغل
فيقوا
وشوفو البلا فين؟؟؟
6 - Maria الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 20:19
رقم 1

تقول في تعليقك التالي: (( الاستاذ عصيد لا يتاجر باللغة كما يفعل بعض الشعبويين مثل القومجيين العروبيين والإسلامويين)). واضح من تعليقك أنك لم تفهم ما ورد في المقال، أو أنك منبهر بعصيد، ويبدو لك أنه مقدس وفوق أي نقد، الكاتب يتحدث عن عصيد باعتباره زعيم الحركة الأمازيغية الرمزي والإعلامي، أي أنه واحد من الذين يحتكرون الحديث عن الأمازيغية في بلدنا المغرب لنفسه، فهو يلقب نفسه بالناشط الأمازيغي، وكان عضوا رئيسيا في المجلس الإداري لليركام، وكل الندوات واللقاءات المخصصة في الإعلام العمومي يكون عصيد حاضرا فيها أصالة عن نفسه ونيابة عن الأمازيغ، وكان له برنامج تلفزيوني يذر عليه الملايين شهريا من القناة الأمازيغية، وهو أستاذ باحث متفرغ في ليركام، أي أنه موظف شبح في المعهد المعلوم، وسبق له أن كتب الورقة الثقافية للحزب الإداري الحركة الشعبية في واحد من مؤتمراتها، وحضر تجمعات انتخابية رفقة الاتحادي السابق في أكادير طارق القباج.. وفي الأخير يدافع عن التدريس بالفرنسية دون أي إشارة للأمازيغية، ومع ذلك تعتبره لا يتاجر بها.. من يتكلم على هذا النحو، إما مستفيد ماديا من علاقته بعصيد، أو غبي وبليد..
7 - لوسيور الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 21:32
اتركوا العرنسة فان لغة ابي جهل عاقبتها الجهل وليعاذ بالله

من الفرنسة الى الانجليزية وتعميم لغات اخرى حية....

من يدافع عن العربية كمن يطبل في الماء

العربية اصبحت بيريمي ويمكن الاستغناء عنها كليا ...وحذفها من مدارسنا افضل واذخار لاموال الشعب
8 - السافوكاح الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 21:36
هل تعلمون ان كل ثوابتنا الحضارية تحارب بشراسة و ابتذال و استهتار ...اشتعلت كل المنبهات الحمراء...و لا احد اتعظ او تاب....العربية تتعرض عندنا لأخبث حملة..منذ دخول الإسلام لأرضنا...الطاعون هو التمزيغ...ستفسد اخلاق ذريتكم..و سيحتقرون ديننا لانه لا يوافق مزاج المتمزغ...هل تدركون أي منزلق كفر وضعتم اولادكم
9 - العربي العوني الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 22:15
7/1
اللغة العربية التي تقول عنها بيريمي
هي ام العلوم و اهلها من
اخرج الهمج
من الجاهلية الى المعرفة
يا اهل كره الاخر
10 - simsim الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 22:21
بالله عليكم أين هي هذه الأمازيغية أو الإركامية
ولا واحد حتى الساعة قادر على كتابة ولو تعليق صغير بها أيا كان الحرف
فما بالك أن تدرس بها العلوم

الشعير في غالب الأحيان يُعطى للحيوانات لتسمينها
أما التبن فحتى الحيوان لا يعطى له إلا في حالة عدم البديل
والمثل إن كان أمازيغي فهو لا يواكب العصر
لا سيما وأن مجمل المغاربة يستهلكون الدقيق الأبيض
والقمح لا يستهلكه إلا من يعرف قيمته ومكانه دكالة وعبدة أي المناطق العربية

فالمثل في صلب الموضوع لإن البربرية لا تسمن ولا تغني من جوع وإلا كان أصحابها يتواصلون بها

السيد بلقاسم وبالمناسبة فهو إسم على غير مسمى سيضل يطحن في الموضوع إلى أن يجف قلمه وهو على وشك الجفاف
سيكون المغرب وقتها حسم في تقرير مصيره اللغوي ولم يعد للأركام أي وجود بحكم المجلس الوطني للغات والثقافة
11 - سيفاو الثلاثاء 17 شتنبر 2019 - 23:35
إلى 7 - لوسيور

تقول في تعليقك التالي: (( العربية اصبحت بيريمي ويمكن الاستغناء عنها كليا...وحذفها من مدارسنا افضل واذخار لاموال الشعب))، اتفضل وابدأ بنفسك، اهجر العربية واكتب ببلزة ليركامية، أنت أعجز عن القيام بذلك. اللغة العربية المجيدة مفروضة عليك، رغم أنفك، بالدين وبالتاريخ وبالثرات وبقوتها الإبداعية.. اللغة العربية تجذب وزيرة خارجية النمسا ورئيس الفيفا وأوباما وأخيرا بوتين للحديث بها.. وبالمقابل، مَن مِن أمثال هؤلاء يتكلم عن الشلحة أو بها؟؟ حتى أهلها يهجرونها، بل هاهو رمزها الإعلامي عصيد الذي يتاجر بها، يتخلى عنها في لحظة الحسم، كما جاء في مقال السي بلقاسم..

وأنت بدل أن تناقش الكاتب في ما جاء في المقال، تهرب لشتم اللغة العربية، كما لا تتوقف عن القدح في الإسلام.. متوهما أنك بذلك تدافع عن شلحتك.. يا للغباء والبلادة يا الرفيق الحسين..
12 - Marocains de Lixus الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 08:38
الحركة التمزيغية

جمعوا لنا رموز الطوارق
خليط بين رموز الفنقيين و الإغريق
و رموز الشعودة الإفريقية

وكتبوا بهذه الرموز كلمات من اللهجة السوسية

ولقبوا هذه الكتابة المصنعة الإركامية باللغة الأمازيغية
لكن ماهي هذه الأمازيغة

ثلاث لهجات مختلفة لا يفهمون بعضهم بعض
وهذه الرموز المنقولة من طوارق مالي

هذا المشروع الذي كلف الخزينة المغربية أموالا طائلة
خسر 100%.

بعدما اصطدم المروجين و المسوقين لهذه اللغة الأمازيغية
الغير موجوجدة بالواقع الحقيقي الذي هو ثلاث لهجات مختلفة لا يفهمون بعضهم بعض رموز الطوارق .

بعدما رفض الشارع المغربي هذه الإركامية و التي هي كلمات من اللهجة السوسية
ورموز الطوارق .

وصل المروجون و المسوقون لهذه الأمازيغية للطريق المسدود
وهاهم يبحثون عن مخرج

يتهجمون على اللغة العربية لكنهم يتكلمون و يكتبون بها
و
يمدحون اللغة الفرنسية و كأنها ستخرجهم من التخلف .

نحن المغاربة نحتاج إلى خبراء في اللغات
ولا نحتاج إلى حركيين و مسوقين من الحركة البربرية لمدح الفرنسية

العالم يتعلم الإنجليزية وهم يمدحون الفرنسية

التعليم يجب أن يكون بالعربية لغة حضارتنا العربية الإسلامية و اللغة الإنجليزية

المدافعون على فرنسة التعليم هم الحركيون المسوقين للتمزيغ الذي
إنهزم هزيمة نكراء.
ثم انقلبوا إلي الفرنسية هاربين من الهزيمة .
13 - لمن الاولوية؟!! الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 10:51
من اعطى هذه من الامازيغيين الحق في الكلام بإسم الشعب كله، يدافعون عن تعميم الامازيغية في التعليم "بزز" و الصحيح انه يجب ان يكون هناك استفتاء شعبي حول هذه المسألة لأن المعنين بالامر هم ابناء هذا الشعب و مستقبلهم. و العقل و المنطق يقول انه يجب ان يتعلموا و يبذلوا مجهودهم و طاقتهم في الاشياء التي تفيدهم من علوم و تكنلوجيا و ذلك عبر اللغات الحية من فرنسية حاليا و انجليزية لاحقا و العربية من اجل دينهم الاسلام الحنيف ( رغم ان العربية هي ايضا لغة علوم و هي كما جاء في احد التعاليق ام العلوم و من يدعي انها لا تصلح فلينظر فقط الى المجال الطبي ليتحقق من غناها و قوتها). المدافعون عن الامازيغية يقزمون عمدا قدرات العربية و يضخمون ظلما و عدوانا قدرات الامازيغية فيقولون انها لغة قادرة على مسايرة و تعليم العلوم!!!!!!!! وا جبهة سنطيحة واعرة عندهوم!!!!! و الصحيح انهم يريدون التضحية بجيل او ربما اجيال من ابناء الشعب المغربي و فرض الامازيغية الميتة عليهم للاشتغال عليها و تطويرها ليكونوا هم راضين و عاجبهم الحال. بالله عليكم اي منطق هذا الذي يجعل الهذف هو اللغة و الانسان هو الوسيلة!!!!
14 - Marocains الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 11:04
المشكل اللغوي في المغرب

يجب أن يهتم به :

خبراء مغاربة في الميدان اللغوي
ناس أكادميين مكونين عندهم تجربة في الميدان اللغوي

أما

الحركون التمزيغيون الجدد لا علاقة لهم مع المشكل اللغوي

هم يمدحون كل ماهو ضد اللغة العربية لكنهم في نفس الوقت

يتقنون اللغة العربية وتكلمون بها يوميا وهي لغتهم .

أضن أنا

التمزغيين الجدد و المسوقين للتمزيغ و الإلحاد ضد العروبة و الإسلام

عليهم الخروج من جميع المشاكل المغربية لأن هذفهم تخريبي فقط

لصناعة المشاكل العرقية و اللغوية .

أنصحهم للخروج من المشكل اللغوي المغربي
وإدا كان عندهم فراغ عليهم بالذهاب إلى الغابة لجمع بوبريص وتربيته وتصديره إلى
الخارج .

هم لايفهمون في اللغة بل هم ضد كل ماهو عربي وضد الإسلام.
لا علاقة لهم مع المشكل اللغوي.
15 - Marocains de Lixus الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 11:50
التعليم بالفرنسية يخدم فرنسا فقط

لأن فرنسا تضحك علينا بطريقة ذكية

كل سنة تأخد فرنسا من المغرب
الطلبة المتفوقين أصحاب نقطة
ثم يكملون دراستهم في فرنسا

90% من هؤلاء الطلبة لا يرجعون للمغرب
يتجنسون ويصبحوا فرنسيون .
( تكونوا في المغرب بالفرنسية وفرنسا تستفيد منهم و المغرب ليس فيه أطر عليا )

فرنسة التعليم لا تخدم مصلحة المغرب
بل تخدم مصلحة فرنسا .


أليس هذا خراب لمستقبل المغرب
لماذا التمزيغيون الجدد يدافعون على هذا المشروع

هل هم أذكياء ؟.
16 - لوسيور الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 12:58
12 - Marocains de Lixus

وانت من الموريسكيين اي اليهود الذين تاسلموا لماذا لاتدافع عن اليهودية او الاسبانية...هل تريد خفاء الشمس بالغربال كل المغاربة يعرفون يا موريسكي انكم من اصل يهودي لفظتكم اسبانيا ولا زلتم تحنون الى العودة اليها...عندما فتحت اسبانيا ابواب العودة في وجه اليهود الاسرائيليين اي الموريسكيين تسابقتم وتدافعتم حول ابواب السفارة الاسبانية والقنصليات الاسبانية طلبا للعودة الى وطنكم الاصلي...
شكرا هيسبريس ..فالمغرب وطن وارض اجدادنا لا نحتمي بفرنسا ولا نستجدي الاسبان و لانعترف بالصهاينة ولانعترف بالاصوليين الارهابيين والقوميين العرب..لا ننسلخ عن جلودنا..فالصحراويين المغرر بهم انساقوا مع نزوات الهواري بوديين وارادوا الانفصال....
كما تجد من مراكش من ارتهن دبره للخليجيين كجواد الداودي وبدأ يمجد في البدو اولي نعمته وفي لغتهم البائدة
والانكى عندما تجد عبدا أبقا مشروم الاذن لازال يعيش احلام اليقظة ويعتقد ان اصل الانسان اسود...لو قالوا قردا كان اقرب للصواب حتى ينطبق ذلك على سلالتهم...ان الاساس بالدونية عند السود هي متلازمة لعنة الجلد ...
الامازيغ لم يخونوا يوما بلادهم ...وشكرا
17 - عبد الحميد من السويد الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 13:06
رقم 1

إذا كان الدفاع عن العربية، بالنسبة لك، شعبوية من طرف القوميين والإسلاميين، فإن نفس الوصف ينطبق على الذين يدافعون عن الشلحة.. إنك توجه تهمة الشعبوية للكاتب بطريقة غير مباشرة، والسبب، هو أنك، ككائن حقود، لا يمكنك أن تغفر للسي بلقاسم كونه فضحك كأستاذ جامعي للقانون الدستوري، وعضو سابق في المجلس الإداري لليركام، وقمت بترجمة كارثية وفضائحية للدستور المغربي من العربية إلى بلزة ليركامية..
18 - عبدالخالق من النرويج الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 14:12
إلى 16 - لوسيور

صحيح ما ورد في تعلليقك عن كون ((الامازيغ لم يخونوا يوما بلادهم))، إنهم مواطنون أحرار ويخدمون بلدهم ويضعون مصلحته العليا فوق أي اعتبار، والنقاش لا يدور عن هؤلاء، وإنما يدور حول البربريست العرقيين المنغلقين الذين يسعون لإثارة الفتن في وطننا، طبقا لتوجيهات الماما فرنسا، والذين يرفضون رفع العلم الوطني، ويحتقرون النشيد المغربي، ومعه الوطنية، ويقولون إن الاستعمار الإسباني كان أرحم من الاستعمار العروبي، هؤلاء عملاء وخونة للوحدة الوطنية المغربية، وأول من يرفض خطابهم العنصري والفتنوي هذا، ويتصدى له، هم الأمازيغ الشرفاء والوطنيون، ومن البلادة والغباء ألا تكون على بينة من هذا الأمر يا الرفيق الحسين..
19 - وعزي الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 16:43
رقم 16

تقول في تعليقك التالي: (( انت من الموريسكيين اي اليهود الذين تاسلموا لماذا لا تدافع عن اليهودية)). يدافع عن اليهودية ضد من وضد ماذا؟ هل اعتناق الديانة اليهودية تهمة أو جريمة تستوجب من يدافع عن صاحبها؟؟ ما هذا الكلام يا لوسيور أو كريستال وأو زيت العود؟ وإذا كان الموريسكيون يهودا وأسلموا، فإن يهوديتهم التي تستفضعها أنت في تعليقك سقطت عنهم، أي المورسكيين، منذ قرون وقرون، فلماذا سيدافعون عن اليهودية..؟ أنت تطحن وتعجن وتخبز لا غير يا الرفيق الحسين..
20 - مواطن الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 17:09
السياسة اللغوية في أي بلد يجب أن تنتج عن تخطيط لغوي، وهذا عمل الخبراء وليس المومنين والمتحمسين. فمقاربة الكاتب على صواب لكون ناشطي الحركة الأمازيغية كانوا في نضالهم يستندون، وخصوصا في ما يخص لغة التدريس،  إلى اللسانيات التي تزكي استعمال لغة الأم في تعلم المعارف خصوصا في المراحل الأولى لاعتبارات نفسية  (قربها من الطفل لكونها امتدادا للغة الأم/ البيت )، وبيداغوجية  (السهولة التي تتيحها للتعلم ). القفز على كل هذا والإنسياق وراء فرنسة المواد يحرج هؤلاء النشطاء ويضعف من مصداقية قضيتهم.
21 - Maria الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 18:07
رقم 16

إذا كان يتعين على المورسكيين الدفاع عن اليهودية لأنهم كانوا يهودا وأسلموا، فإنه يتعين على البربر الدفاع عن الوثنية وعبادة النار والماعز، لأنها كانت دياناتهم وأسلموا.. ما هذا الكلام يا ابا الحسين؟ هل هذا هو المنطق الذي تدافع به عن الشلحة وتتمكن من إقناع الناس بتعلمها؟؟؟

البربريست العرقيون هم أول وأهم من يدمر الأمازيغية ويحطمها بطريقتهم الخرقاء في الترويج لها.. إنهم أكبر خصومها وألذ أعدائها، ومن فرط بلادتهم، يتصورون أنهم يخدمونها، يا لغبائهم..
22 - لغه الضاد لغه السماء الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 19:15
لا حول و لا قوة الا بالله الذي خلق كل اللغات بمختلف الالسن وجعل لللامازيغ كعرق لسانهم وجعل للعرب كعرق لسانهم والف بينهم وجعلهم يتعايشون في ارض الله الاف السنين بل منهم تصاهر وانساب واختلطت الدماء وهذا من فضل الله لاغير.
23 - كفى من العنصرية العرقية الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 19:51
العالم كله يعلم ولا يختلف في ان المغرب
من طنجة إلى الكويرة
دين واحد
وطن واحد
شعب واحد
علم واحد


16
لانعترف بالصهاينة

كيف و الصهيونية و البربرية العرقية القبلية
وجهان لعملة واحدة
كره لغة القرآن و اهلها

الدليل
منهج ومبدا البربرية
الجملة البربرية العرقية
اعرابن اور اكماك أيا شلحين
و
الظهير البربري
24 - صهيل الخيل الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 20:32
رد على بعض التعليقات بالحجة والدليل امازيغ الجزائر خانوا الوطن وحاربوا جيش التحرير وانضموا بكثافة الي فرق عسكرية تحت لواء وأوامر جنرالات المستعمر الفرنسي فقتلوا اخوتهم الجرائيين ووشوا بالكثير من المقاومين. .تمت تسميتهم بالحركيين les harkis وبعد فجر الاستقلال تم ترحيلهم خلسة الى فرنسا .هذه الحقيقة يعرفها الجزائريون قبل الفرنسيون .هذه الحقيقة قبل أن تشهد عليها كتب المؤرخين والموثقين تشهد عليها
ذاكرات حية لازالت تعيش بيننا
25 - عين طير الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 21:59
حان وقت "لانطراك" : من منكم يتذكر ذاك الزمن الجميل الذي تركناه وراء ظهورنا منذ أمد بعيد .. بعيد جدا؟ بين الفيلم والفيلم فترة استراحة… كنا نستمع إلى الراحل الطاهر بلعربي، كنا ننتظره وقت الأخبار على أحر من الجمر، كان يفتتح حصته من الأخبار بـــ "فيتنام" ! لم يكن يبتسم.

سأحكي لكم قصة ذات مغزى. في عنفوان شبابي، اشتغلت في شركة. كنت أصغر العمال وأثقفهم. قيل لي أنهم تحت وطأة مسئول ظالم لم يكن باستطاعتهم التظلم لأي جهة كانت. وعدتهم بأن أنتصر لهم، وكذلك حصل. لم أطرد، بل جاءني قرار ترقية في صباح الغد ، فانتقلت إلى جانب امرأة في معزل، غاية في الجمال، فاتنة. كانت تبتسم لي بلطف؛ تحترمني؛ لم تطرح علي أي سؤال في الموضوع. علمت، ولم أدر كيف، ربما كانت أوعزت لي، أنها صديقة المدير العام. ثم غادرت لم حان الوقت.

مغزى هذه القصة : إذا أردت نصيبك من الريع، عليك أن تعارض، وتشاكس، و تقوم بالتصعيد إن اقتضى الحال، ووقتها تستدعى، فتكسب إما ذبحة أو ربحة، حسب الحاجة.
26 - تحلية الحامض(1) الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:26
أظن أن مما ينبغي التركيز عليه في الوقت الراهن ما يلي:
1) مطالبة الدولة بالمضي قدما في جبر الضرر الذي لحق الأمازيغية في عهد الحسن الثاني - خاصة - بسبب الظروف التاريخية والانشغالات والإكراهات المحايثة للنصف الأول من ولايته؛ وما تم في عهد أمير لا يصحح إلا بسياسة جادة مستدامة لأمير؛
2) مطالبة الدولة بتحمل مسؤوليتها في التعاقد مع شركات تسويق المنتجات التكنولوجية وإلزامها بإدراج حروف تيفناغ في أجهزتها جاهزة مرساة إسوة بالحرفين العربي واللاتيني.
فلا يقبل من الدولة النص في القانون التنظيمي للأمازيعية على تيفيناغ حرفا لكتابتها مع ترك توفره شأنا فضوليا أو نضاليا للأشخاص،بل لا بد أن تتحمل مسؤوليتها في إتاحته للمتلذذ وللمشمئز على السواء؛فالمواطنون سواسية.
27 - sifao الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:58
الامازيغية ظلت لقرون من الزمن خارج التغطية الرسمية ولم تنقرض ، الآن وبعد ان اصبحت لغة وطنية ورسمية وتُدرس في المدارس ولها معهد خاص ,,,اصبحت مهددة ، اي منطق هذا الذي يؤدي الى مثل هذه الاستنتاجات الكارثية ؟؟؟ العلم يقول ان الانسان يُبدع في لغة امه ، هذا صحيح ، لكن لنكن واقعيين اكثر من عاطفيين ، الامازيغية في الوقت الراهن ليست مستعدة لتكون لغة تدريس العلوم ، واذا استمر الامازيغ في هذه النقاشات الجانبية وتركوا الموضوع الاساسي الذي هو "التنزيل" ، لا اقصد تنزيل القوانين ، وانما تنزيل اللغة عمليا ، الاشتغال عليها وتطويرها لتكون في مستوى تأدية وظيفتها مستقبلا ، سنحتاج الى عقود اضافية من تبذير الوقت والجهد في اجترار نفس الكلام
28 - sifao الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 23:31
maria
من المؤسف جدا ان يتحدث شحص عن غيره بالارقام والمعطيات الدقيقة وكأنه مدير اعماله السرية ، الاستاذ عصيد رد على مثل كلامك برفع التحدي في وجه الجميع ، وقد اتهمه اللاهوتيون بنفس التهم عندما تفجرت فضيحة بنكيران ،افصح عن راتبه الشهري والمبلغ الذي يتقضاه عن برنامجه التلفزي بالارقام ، وأكد انه ملحق بالمعهد الملكي وليس موظفا فيه ، فهو يتقاضى اجرته حسب اطاره الذي عُين به لدى وزارة التربية الوطنية ولا يتلقى اي تعويض عن مهامه الا في حدود ما يخوله القانون ، وقال ان اجرتي هي 14 الف درهم وان ما يدره عليه برنامجه التلفزي لا يتعدى 3 الاف درهم ، اذا كنت متأكدة من كلامك فارفعي التحدي في وجهه وتحملي مسؤوليتك؟ اما اطلاق العنان للسان من دون فرامل ولا قواعد ، مجرد ثرثرة ...
29 - Maria الخميس 19 شتنبر 2019 - 05:29
إلى 28 - sifao

جاء في تعليقك عن عصيد التالي: (( انه ملحق بالمعهد الملكي وليس موظفا فيه، فهو يتقاضى اجرته حسب اطاره الذي عُين به لدى وزارة التربية الوطنية ولا يتلقى اي تعويض عن مهامه الا في حدود ما يخوله القانون، وقال ان اجرتي هي 14 الف درهم وان ما يدره عليه برنامجه التلفزي لا يتعدى 3 الاف درهم)).

لم تتمكن من نفي ما ورد في تعليقي السابق، فجميع معطياته قبلتها، بل إنك أكدتها في تعليقك متوهما أنك تنفيها، إنك تقر بأن السي عصيد أستاذ متفرغ في المعهد المعلوم، ولكم أتمنى أن يشرح لنا أستاذك ما معنى التفرغ في ليركام، وما هي البحوث والدراسات والاختراعات التي يشرف عليها فيه؟ يا سيفاو، نحن نعرف خروب بلدنا، أستاذ متفرغ، يعني موظفا شبحا، وأنت تقر بأنه يتقاضى تعويضات، في إطار القانون، ياحلاوة القانون في هذا البلد السعيد..

أما قولك إن أجر عصيد عن برنامجه التفزيوني لا يتعدى 3 آلاف درهم، فهو كلام مضحك، على الأقل برنامج تلفزيوني مدته ساعة كل أسبوع ويتقاضى عنه ذلك المبلغ الهزيل، اسأل المشتغلين في التلفزيون وسيعطونك الجواب الصحيح، عن المبالغ الدسمة التي يحصل عليها معدو البرامج المحظوظون. لاشك أنك ستدهش.
30 - ابن أحمد: تحلية الحامض(2/2) الخميس 19 شتنبر 2019 - 06:26
3) المطالبة بالتنمية والانخراط فيها؛للحد من الهجرة الداخلية ومن التضحية بالأمازيغية في محراب الخبز؛
4) الكتابة بالأمازيغية وعدم الاقتصار على الكتابة عنها؛
5) المطالبة بتسريع تعميم تعليم الأمازيغية مع ربطها بالجزاء؛ وحينئذ ستجد خصومها يطالبون من تلقاء أنفسهم بكتابتها بالحرف اللاتيني لما يحكمهم من طمع ونفعية.أما إذا تمكنوا من التملص منها لاسيما في التقويم والامتحان؛ فلن يبالوا بها بأي واد هلكت؛إذ هم منشغلون بالترديد الجبان لشعار"سجل :أنا عربي"في أرض ما بتتكلم عربي ولا تعاني من تهويد.
وتراهم سكارى وما هم بسكارى،ولكن سلاح الصهيوني وقبيله مخيف.
31 - النكوري الخميس 19 شتنبر 2019 - 07:30
لكي تنتشر لغة ما لابد لها من شعب يعتز بها بمعنى يجب ان يكون له حس قومي و وعي تاريخي بذاته لكن بالمقابل هناك اصحاب الفكر الكوسموبوليتية الكوني الذين لهم احساس بالانتماء الى البشرية عامة و يؤمنون بالقيم الجامعة للبشر و يحاربون كل من يؤمن بانتمائه لوطنه او أمته و غالبا ما تنتشر هذه الفكرة لدى اليساريين و الشيوعيين و هنا مربط الفرس فعصيد ينتمي الى هذه المدرسة الفكرية و لذلك هو يدافع عن الامازيغية من باب الدفاع عن الحقوق الأقليات و الفئات المنبوذة في المجتمع كوكالي رمضان و الشذوذ الجنسي و اكبر عدو يحرم الأقليات المجتمعية عن ممارسة حقوقهم في العيش كما يريدون في نظره هو الاسلام و لذلك شغله الشاغل هو نقد الاسلاميين و الاسلام بينما القوميون العرب فهموا اللعبة و تحالفوا مع الاسلاميين
في نظري اكبر حدث جعل الامازيغية تخرج من التموقع النخبوي و الجمعيات الحقوقية هو الحراك الريفي لكن عصيد لم يكتب و لو مقال يتيم يدافع فيه عن الحراك بمعنى هو مخزني اكبر من المخزنيين
32 - Marocains الخميس 19 شتنبر 2019 - 08:51
26 - تحلية الحامض(1)


لغة إسمها الأمازيغية فلا وجود لها
هناك لهجات مختلفة تنطق في بقع معينة فقط و الناطقون بهذه اللهجات
لا يفهمون بعضهم بعض

حينما يتكلم الناطق باللهجة السوسية مع الناطق باللهجة الريفية لا يفهمون بعضهم
شيء إسمه اللغة الأمازيغية فهو غير موجود.

بقات لغة صوتية شفوية مختلفة

هم أجناس مختلفة تتكلم لهجات مختلفة
ألسنتهم مختلفة
أشكالهم البدنية مختلفة
ألوانهم مختلفة

26 - تحلية الحامض(1)

لايوجد حمض نووي في الكون إسمه أمازغ
الحمض النووي ليس عرقي بل جغرافي

أنت لست أمازيغي أصلي أسمر موري إفريقي
أنت تسرق شخصية الأمازغي القح
و تتهجم على العرب و المستعربين .

إبحث عن أجدادك عند عبيد الرومان .
ولا تتقمص شخصية المغربي الموري الأسمر الإفريقي الأصلي
( الإفريقي الأمازيغي الأصلي القح بشرته مورية سمراء أنت أبيض من بقايا عبيد الرومان )

تحليل الحمض النووي سيثبث أنك من بقايا عبيد الرومان
الرموز التي تفتخر بها وتريدها هي مسروقة من طوارق مالي
( بوبريص يستعمله الطوارق للسحر ) .

ههههه

تريد منا
أن نرسم بوبريص رمز السحر في جميع المواد ههههه
33 - Marocains de LIXUS 2/2 الخميس 19 شتنبر 2019 - 11:01
30 - ابن أحمد: تحلية الحامض(2/2)



مادا تريد ؟

عندنا البربريفون أي الناطقون باللهجات البيربيرية المختلفة

أقل من مليون ناطقين باللهجة الريفية في بقعة الريف
أقل من مليونين ناطقين باللهجة التمزيغت في بقعة الأطلس المتوسط
أقل من 3 ملايين ناطقين باللهجة التشلحيت في بقعة الأطلس الكبير

ثلاث لهجات مختلفة لا يفهمون بعضهم بعض

يتفاهمون بالعربية فقط .

البيربيرفون ليس لهم لغة مشتركة إسمها الأمازيغية

ما تطلبه أنت كحركي هو مستحيل وليس منطقي

أنت تريد منا تعلم ثلاث لهجات مختلفة و كتابة غريبة للغة غير موجودة
اللغة الأمازيغية التي تدافع عنها ليس موجودة .

من تكون أنت حتي تكتب طلباتك
أنت بيربرفوف فقط تتكلم لهجة واحدة من ثلاث لهجات مختلفة
لا يفهمون بعضهم بعض.

وكأن كطلاني في إسبانيا يطلب من عموم إسبانيا إستعمال اللهجة الكتلانية
و
كأن بريطوني فرنسي يطلبمن عموم فرنساإستعمال لهجة البروطون.


30 - ابن أحمد: تحلية الحامض(2/2)
أن تريد
الشعب المغربي يريد
أغلبية الشعب هي من تقرر ليس حركي يريد هههه
34 - Safoukah الخميس 19 شتنبر 2019 - 11:14
نطالب الحركة التمزيغية بنقد ذاتي ، وتقديم اعتذار للشعب المغربي على الظلم والعنصرية التي اقترفتها في حقه ..كما نطالبها بجبر الضرر ، برد الاموال التي تحصلوا عليها من دافعي الضرائب على شكل ريع فساد...مثل مناصب الايركام ودعم الجمعيات العرقية ...
نطمح ان تحاكم الحركة التمزيغية محاكمة عادلة للظلم الفادح الذي مارسته في حق المغاربة ..
35 - Mc Maroc الخميس 19 شتنبر 2019 - 11:49
26 - تحلية الحامض(1)
30 - ابن أحمد: تحلية الحامض(2/2)



نطالب بمحاربة

جميع المروجين للغة لا وجود لها
( ثلاث لهجات مختلفة ورموزمسروقة منقولة من طوارق مالي )

نطالب بمحاربة

النازيين العرقيين الدين يتكلمون بفحص الحمض النووي

هذا الشخص يدعي أنه يحمل حمض نووي إسمه أمازغ
هل تضحك على نفسك أيها الحركي ؟؟؟؟؟؟؟.

أنت بيبيرفون فقط تعني ناطق بلهجة بيربيرية

ترويج الكذب عاقوا بيه المغاربة

( ثلاث لهجات Tarifit / Tachelhit / Tamazight مختلفة ورموزمسروقة منقولة من طوارق مالي ) .

اللغة غير موجودة.
36 - هل أنثم في قواكم العقلية الخميس 19 شتنبر 2019 - 12:45
26- تحلية الحامض(1)
30 - ابن أحمد: تحلية الحامض(2/2)





هل أنثم في قواكم العقلية

واش لهجة ( متل تريفيت ) تنطق في بقعة معينة
الناطقون بها لا يتعدى عددهم مليون نسمة

سنعلمها لجميع المغاربة؟


هل فرنسا تدرس لهجة الكتلان لجميع الفرنسيين ؟

هل الدول الديمقراطية في أوروبة
تدرس اللهجات وتكتبها ؟.

هل ألمانيا

تدرس لهجة " البايرن " لجميع الألمان ؟

هل إسبانيا

تدرس لهجة " الباسك "

لجميع الإسبان؟


الحركيين التمزيغيين يطالبون المستحيل .
37 - mohamed الخميس 19 شتنبر 2019 - 20:30
Je suis d'accord pour une fois avec Monsieur ASSID quant a l Enseignement des matiere scientifiques e n Francais puis l'anglais vient a un certain niveau quant Au Monsieur espere Enseigner les matieres scientifiques En Tamazight je crois qu il veux faire notre Enseignement du Mauvais au pire . deja L'arabe malgre l existence de qulque Manuels en rabe a contribue a la chute de notre enseignement.
38 - حفيظة من إيطاليا الخميس 19 شتنبر 2019 - 21:17
إلى 37 - mohamed

ليست هذه هي المرة الأولى التي تتفق فيها مع سيدك عصيد، أنت دائما تهلل وتصفق وتبارك كل ما يصدر عنه، ولم يسبق لك أن أدليت برأي مخالف لرأيه، والسبب هو أنه ولي نعمتك، فهو الذي يقترحك للمناصب الريعية المخزنية المرتبطة بملف الشلحة، باعتبارك صوتا إضافيا تابعا وذيليا لصوته يا سي الحسين..
39 - هواجس الخميس 19 شتنبر 2019 - 21:49
حفيظة من ايطاليا
"السيد" مصطلح ينتمي الى قاموس لغة اللاهوت في مجتمعات الانبياء والاولياء، وهذه اللغة لا علاقة لها بثقافة الامازيغ ، نحن نقول "امغار" لكبير القوم بعد ان ينال اللقب عن جدارة واستحقاق في تدبير ازمات المجتمع ، ولا يرثه عن اجداده ، الكفاءة هي المعيار والفصل ، وكذلك الشأن بالنسية "ثمغاث",,,,
لا تسقطي ثقافة الكهنوت والعبيد على الاحرار ، عصيد "امغار"في مجال تخصصه ، تكميم افواه اللاهوت المتسولين بالحجة والدليل والمنطق السليم وليس بالسب والشتم والصراخ والعويل ، عصيد "امغارنا"في مجال الفكر وثقافة حقوق الانسان، لمجرد ذكر اسمه ولو عرضيا يهتز عرش الخرافة من اساسه ، اما حين يتحدث فتعبس الوجوه الحقيرة
40 - ابن أحمد : إلى البراح الملحاح الخميس 19 شتنبر 2019 - 23:02
لقد تأملت مرارا ردودك المكرورة فلم أقف فيها على ما يستحق الرد،ذلك أنك تردد شعارات متجاوزة بالدستور وبالقانون التنظيمي للأمازيغية وبالتفسيرات التي قرنت بها المحكمة الدستورية موافقتها عليه:فقد بينت هذه الهيئة بوضوح أن المقصود بالأمازيغية هو اللغة الوطنية الموحدة المستمدة من الفروع الثلاثة بوصفها منابع لا بدائل،أما قولك بأنني قلت إني أمازيغي جينيا فهذا بهتان محض،لكن البهتان هو حيلتك بعد أن عولت أن تكون مفتيا بل وقاضيا أيضا، فإذا باستقلالية الناس تصيرك براحا.
والخلاصة أن مزاعمك متجاوزة بالقانون التنظيمي للأمازيغية الذي يضمن تعميم الأمازيغية في التعليم في آجال محددة الحد الأقصى.
فالإشكال ليس في طلب الاعتراف والتعريفات منك ومن غيرك المتجاوزين،وإنما في كون ما تحقق للأمازيغية على أهميته ليس إلا "حامضا مخزنيا" يتطلب بعض التحلية،دون الانشغال بلوم الأعوان عن تحميل المسؤولية للآمر المعان.
وليس لكم والله إلا الانخراط تحضرا أو الانقراض تحسرا.
41 - Maria الجمعة 20 شتنبر 2019 - 06:45
إلى 39 - هواجس

جاء في تعليقك التالي: ((عصيد امغارنا في مجال الفكر وثقافة حقوق الانسان، لمجرد ذكر اسمه ولو عرضيا يهتز عرش الخرافة من اساسه))، ممتاز، عصيد ليس بشرا مثل كل الناس، وما يقوله يؤخذ ويرد منه، إنه كائن فوق النقد، فإذن طوّبوه ونصّبوه قديسا عليكم، وحولوه إلى صنم، وقدموا له صبيحة كل يوم القرابين... يا أمة ضحكت من خرافتها ودجلها وشعوذتها الأمم..
42 - حفيظة من إيطاليا الجمعة 20 شتنبر 2019 - 10:03
عصيد أستاذ للفلسفة، فإذن يفترض فيه أن يكون من عشاق النقد والجدل والنقاش، وأنه يقبل أن يكون كل ما يصدر عنه موضع مساءلة ومحاسبة، ويفترض فيه أنه يرتاح لذلك ويطمئن إليه، أما إذا كان عصيد يستلذ فقط بالتهليل والتصفيق والهتاف له، فإنه سيكون هنا مثل أي رجل سلطة بئيس يوظف الإعلام لتلميع صورته والنفخ في ذاته لتكبير حجمه بشكل مصطنع.. وسيبدو عصيد في هذه الحالة أنه لا يزال أسيرا للثقافة التقليدية البالية، وأنه لم يتخلص بعد، رغم كل المظاهر البراقة، من ثقافة المقدم والشيخ وأمغار..
43 - هواجس الجمعة 20 شتنبر 2019 - 11:27
maria من ايطاليا
نعم ، الامم المتحضرة تنحت تماثيل لرجالاتها الذين قدموا اضافات مهمة لبلدانها وشعوبه تخليدا لاعمالهم وليس تقديسا لشخصهم، تقديس الاشخاص من ثقافات الامم المتخلفة المصابة بالحول الادراكي ، الاستاذ عصيد يستحق التخليد ولا يرضى لنفسه ان يُقدس ، فهو اصلا ضد تقديس الاشخاص والافكار,,,
النقد شيء والتهجم شيء ثان ، الاستاذ عصيد لا يرد ولا يناقش التفاهات اقتصادا للجهد والوقت
الشعوذة علم من العلوم الشرعية ، اهلها معروفين ولا حاجة الى التذكير بتاريخم
44 - حفيظة من إيطاليا الجمعة 20 شتنبر 2019 - 13:33
إلى 43 - هواجس

أنت محق عندما تقول إن (( الامم المتحضرة تنحت تماثيل لرجالاتها الذين قدموا اضافات مهمة لبلدانها وشعوبهم تخليدا لاعمالهم وليس تقديسا لشخصهم))، لكن التماثيل تقام للأشخاص المهمين حقا، وليس للمصنوعين في الدعاية المخزنية، وتقام التماثيل بعد وفاة الأشخاص المميزين، أما صناعة تمثال لشخص لايزال حيا يرزق وينعم في الريع والامتيازات، لأسباب عرقية صرفة، فهذا يفيد أن من يقوم بذلك ضحل الثقافة وسطحي التفكير، ولم يتخلص بعد من ثقافة البراح وأمغار..
المجموع: 44 | عرض: 1 - 44

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.