24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:1913:2216:3919:1620:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "مكتب الفوسفاط" يُحدث شركة "الرقمنة الصناعية" (5.00)

  2. إلى السيد مدير قناة تامازيغت (5.00)

  3. عقوبات سجنية وغرامات تنتظر الانفصالية أمينتو حيدر وعملاء الجزائر (5.00)

  4. المغرب يخلّد ذكرى عمليات جيش التحرير بالشمال (5.00)

  5. وساطة المغرب في "أزمة مالي" تلقى ترحيبا دوليا وانزعاجا جزائريا (5.00)

قيم هذا المقال

3.47

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | كُتّاب وآراء | أوهـــام "الأعراب" و"الأمازيغ"

أوهـــام "الأعراب" و"الأمازيغ"

أوهـــام "الأعراب" و"الأمازيغ"

في زمنٍ مغربي عصيب وحرِجٍ، تُواصِلُ فيه حكومة "الإخوان بابا" والأربعون.. تمرير أخطر القرارات عصْفا بحاضر المغرب والمغاربة ومستقبلهم، ومن بينها على سبيل المثال لا الحصر إقرار المادة 9، التي تلغي دور مؤسسة القضاء الهشة أصلا، وتسمح بتغول الدولة على الأفراد والمؤسسات، ودفع المستثمرين إلى جمع حقائبهم ومغادرة المغرب وضرب الاقتصاد في مقتل..

ما أكثر الكوارث التي ستلدها المادة 9، وتتربع على عرشها: عودة اقتصاد الريع وازدهار الاحتكار.. أمام هذه العواصف الهوجاء التي تستدعي تكتل المجتمع المدني وتعبئته لتلقين حكومة سعد الدين درسا في المواطنة لما أنتجته حقبة تدبير "العدالة والتنمية" للشأن العام من انتكاسات كثيرة، لكن للأسف نجح المخزن في احتواء الأحزاب، وتعويم المجتمع المدني وتحنيط النخب.

أخيرا تم افتعال مشاكل وهمية في منصات التواصل الاجتماعي، لإبعاد الرأي العام عن مناقشة القضايا المصيرية، من بين هذه المواضيع التضليلية "إشاعة موت فنان" لإخفاء موت مغاربة أبرياء في حرب طرقات حافلات الموت، بسبب غياب المراقبة الميكانيكية ورداء البنية التحتية..

موضوع آخر أصبح مائعا جدا إنه "الحق في الإجهاض" .. "الحق في العلاقات الرضائية".. "الحريات الفردية".. "الحقوق الكونية".. "المواطنة العالمية".. وسرعان ما تحولت النقاشات إلى معارك ضارية، بين التيار التمزيغي والتيار التعريبي، وانخرط الطرفان في حروب دونكيشوتية، يحاربان "طواحين الهواء" بعصبية دوغمائية.

في الوقت الذي تناقش فيه النخب المحنطة الحق في قبلة الشوارع، لا نلتفت إلى قنبلة أطفال الشوارع.. في الوقت الذي نفصل الحديث عن "الحق في الإجهاض" ننسى مافيات العقار التي تجهض حق المواطن في السكن اللائق.. في الوقت الذي ننمق القول حول أفق "المواطنة الكونية" يغرق عشرات المواطنين المغاربة في بطن البحر بعد أن ابتلعتهم قوارب الموت.. ويموت سجناء حراك الريف يوميا في سجنهم وهم فقط فضحوا الفساد.. و"يجهض" حلم وطن ديمقراطي يشجع على حرية التعبير.. ومواصلة التضييق على الحريات الحقيقية وفسح المجال لمناقشة الحق في العناق والنفاق ومساوئ الأخلاق.

أطلنا الكلام كثيرا عن الحرف الذي سنكتب به الأمازيغية هل هو حرف التيفيناغ أم الحرف اللاتيني أم الحرف الهيروغليفي.. ونسينا أن كل المغاربة عربا وأمازيغ في البوادي يحتاجون إلى طريق معبدة ترحمهم من حمل المرضى والنساء الحوامل على أنعاش الموتى وعبور ساعات طوال في مسالك جبيلة لا تبقي ولا تذر..

سكان المغرب العميق يحتاجون في هذا البرد القارس إلى حطب التدفئة الذي يمنعهم من التقاط خشاشه "بوغابة" بدعوى حماية البيئة.. في الوقت الذي تنهب مافيا الغابات آلاف الأشجار الثمينة التي يصل ثمن الواحدة منها عشرة ملايين..

سكان المغرب بدوا وحضرا يريدون مستشفيات حقيقية لآنهم لا يستطيعون السفر إلى أوروبا للعلاج على غرار الأثرياء..

المواطن المغربي يريد تعليما جيدا، ألا نخجل من حصولنا على الرتبة 74 من أصل 79 دولة وانحطاط مستوى تلامذتنا في القراءة، وفي العلوم.. ثم نفتخر بأننا أذكى الشعوب.. في الوقت الذي تحولت فيه المدرسة المغربية إلى مستودع للعنف والمخدرات والجريمة.. في الوقت الذي تنتصب أصوات تتظاهر بالدفاع عن اللغة العربية، صارخة أن المشكل في اللسان، وتقدم حلا ساذجا بأن اللغة العربية هي العصا السحرية لكل المشاكل التعليمية والحضارية، فيرد عليها الذين يدعون مناصرة القضية الأمازيغية أن الحل في تدريس العلوم باللغة الفرنسية، والحقيقة أن الطرفين يضعان الدواء على العكاز ويتركان القدم تنزف دما.

الشباب المغربي يريد حقه في الشغل كي يستقل بذاته ويساعد أسرته ويتزوج وينجب ويتحمل مسؤوليته في الحياة.. لا يريد نقاشا تافها حول حقه في الجنس.. لا نريد الرجوع إلى فتاوى حق المرأة في الاستمناء بالجزر، وحق الرجل في ممارسة الجنس مع الدمى الجنسية.. تلك الأصوات والفتاوى المأجورة "لإلهاء الشعب".. ينضاف إليها تأجيج الصراع المفتعل بين المغاربة بتقسيمهم إلى عرب وأمازيغ، والهدف "فرق تسد".

وأحمقها تلك الأصوات الصبيانية المطالبة بترحيل المغاربة غير الأمازيغيين إلى وطنهم الأصلي "المشرق" بدعوى الحفاظ على النقاء العرقي الأمازيغي، ولا بد من الكشف عن تهافت هذه الأطروحة السخيفة من خلال تبيان المغالطات البليدة التي تنبني عليها:

النقاء العرقي والطُّهرانية العرقية هي أسطورة انتهت صلاحيتها، ليس تمة شيْء اسمه النقاء العرقي، فالمغربي الأمازيغي تصاهر مع المغربي العربي، والمغربي الأندلسي تصاهر مع المغربي الإفريقي، وعبر قرون من المصاهرة والانصهار مع الحضارات التي مرت من المغرب من فينيقيين وقرطاجيين ورومان وإسبان وبرتغال وعرب وغيرها من الشعوب أصبح من المضحك الحديث عن نقاء عرقي.

المطالبة بترحيل المغاربة العرب إلى المشرق مغالطة تنهار بناء على انهيار حجة رجل القش "النقاء العرقي" مادام أن معظم العائلات المغربية تضم كل المكونات العرقية المغربية في أسرها، ناهيك عن سفسطة هذا المطلب الذي يكشف عن جهل بتزييف الجغرافية أكثر من تزييف التاريخ، ومن هذا المنطلق يجب أن يغادر أغلب الأمريكيين أمريكا والاعتذار للشعب الأصلي الهنود الحمر، وإعادة رسم خريطة جديدة للعالم، ولأصحاب هذا الحلم لا يسعنا إلا أن نقول: اللهم إنا لا نسألك رد الأحلام ولكننا نسألك اللطف بالحالمين.

لقد سالت أنهار دافقة من الدماء الزكية في كل ربوع المغرب طردا للاحتلال ورفضا للعبودية، وتحقيقا للاستقلال والحرية، وإذا كان هناك من نقاش اليوم فيجب أن ينكب على تفعيل مظاهر الاستقلال الاقتصادي والتوزيع العادل للثروات، ما معنى أن أكون مواطنا في بلد لا أمتلك فيه سكنا متواضعا يحفظ كرامتي..؟؟

الحرب الحقيقية هي حرب ضد الفساد، حرب ضد المخدرات، حرب ضد الجهل، مما يستلزم إنجاز "ثورة وطنية تربوية" ينخرط فيها كل المغاربة، وتقطع بشكل جذري مع المنظومة التربوية المهترئة التي أفلست وباتت تنتج الإفلاس ...

يجب فهم اللحظة التاريخية الحرِجة التي يعيشها المغرب، ومآزق هذه اللحظة العصيبة واضحة فاضحة، عقل سياسي يتسم بالقصور، أحزاب سياسية مشلولة، نخب غائبة ومغيبة، إفلاس في التعليم، هشاشة في الصحة، رداءة في الثقافة...، جسد المغرب مثخن بالجراح ولا يحتاج المزيد من الضربات، وكل ما يحتاجه هو تسريع العلاج لا إطلاق آخر رصاصة.

نعم الحضارة الأمازيغية ليست صفحة بيضاء، كتبت عليها باقي الحضارات إرادتها، وإلا لما كان لهويتها وماهيتها من وجود، ولاندثرت لغتها وثقافتها وفنونها وعلومها وعاداتها وتقاليدها ورموزها وتاريخها.

لكن ليس هناك استهداف للأمازيغية من شقيقتها وتوأمتها العربية، لأن العربية تعيش أسوأ أزمنتها، والفساد في المغرب يستهدف الجميع، أغلب المغاربة يعيشون الفقر والقهر والجهل والمرض والتهميش، ودور النخبة المثقفة والمتعلمة هي خلق اللحمة بين مختلف مكونات المجتمع، والبحث عن حلول مستعجلة للأزمات المتفاقمة التي يكتوي بها المغاربة، لا تعميق التفكك الاجتماعي.

الدفاع عن الهوية الأمازيغية حق مطلوب، ولكن لا ينبغي توظيف الحق إلى سلاح لتصفية الحساب مع كل المكونات الهوياتية المغربية، لأن هذا من شأنه أن يحول الهوية من صديق رائع إلى عدو مروِّع، وهذا ما حذر منه المفكر أمين معلوف في كتابه "الهويات القاتلة" حين تصبح الهوية هي الاسم المستعار للحقد والكراهية، ونُـشيْطِنُ كل من يخالفنا هويتنا العرقية، اللغوية، الدينية، الثقافية...

حذار من الاقتتال الهوياتي الذي قد يدخل المغرب في حرب أهلية، لأن الهوية كالحب أولها هزل وآخرها جد، بمعنى أن الأفكار الظلامية التي يروجها هذا الطرف أو ذاك، ولا يدرك أبعادها الحارقة والتدميرية قد تأتي على الأخضر واليابس، وتتحول إلى شر خطير وجحيم مستطير.

ختاما أزمة مغاربة المغرب العميق باختلاف أعراقهم، تكمن في الفقر، والقهر، والتهميش، حيث تنعدم البنية التحتية وتختفي المراكز الصحية، وكل ما يحتاجه فقراء المغرب المهمش والمنسي في زمهرير الشتاء القاسي.. هو القليل من حطب التدفئة والقليل من الخبز والقليل من القطاني، أما نقاشاتنا التي نقوم بصلبها على أعمدة الجرائد وإفراغها في الصالونات الثقافية، فلا تعني سكان المغرب العميق في شيء، لأنها من منظورهم لا تغني من برد ولا تسمن من جوع.. هي مجرد ترف فكري..


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - karima الأحد 08 دجنبر 2019 - 19:07
ما أكثر الكوارث التي ستلدها المادة 9، وتتربع على عرشها: عودة اقتصاد الريع وازدهار الاحتكار.. أمام هذه العواصف الهوجاء التي تستدعي تكتل المجتمع المدني وتعبئته لتلقين حكومة سعد الدين درسا في المواطنة لما أنتجته حقبة تدبير "العدالة والتنمية" للشأن العام من انتكاسات كثيرة، لكن للأسف نجح المخزن في احتواء الأحزاب، وتعويم المجتمع المدني وتحنيط النخب.
2 - الحاج عبدالله الأحد 08 دجنبر 2019 - 19:47
الشي اذا راد على حده انقلب الى ضده لقد نجح المخزن في خداعنا جميعا والهانا بالاجهاض و الحربة الجنسية و مررت حكومته المادة التاسعة دون ضجيج لان الضجيج ارتفع في التفاهات حرية الاجهاض حرية ممارسة الجنس لا حول ولاقوة الا بالله
3 - الأضرعي الأحد 08 دجنبر 2019 - 20:11
اللعب أصبح مكشوفا ، والشعب أصبح واعيا أكثر من أي وقت مضى بالمسرحيات والرقصات التى تقدمها السلطة الحاكمة في المغرب لإلهاء المواطنين وتشتيت انتباههم عن قضاياهم المصيرة بغية تمرير قوانين مجحفة في حق أبناء الوطن ، كانت البداية بقانون القاعد المشؤوم وانتقلنا بعد ذلك للتوظيف بالتعاقد الذي شكل آخر مسمار في نعش الوظيفة العمومية ، والآن يسعى المخزن جاهدا لتمرير المادة 109 التي من خلالها سيتم السطو على ممتلكات الأفراد بشكل قانوني...كل هذه الإجراءات الخطيرة يتم تمويهها بافتعال نقاشات تافهة كموضوع " تحرير شيك باللغة الأمازيغية " أو " زواج مغني من ممثلة " أو " إشاعة وفاة فنان كبير " لكن هيهات فالشعب لن يسمح باستغبائه وحتما سيرد حفاظا على حقوقه ومكتسباته...
4 - Mounadi الأحد 08 دجنبر 2019 - 20:16
أصبحت التحولات المجتمعية (الراديكالية احيانا) تحدث بسرعة كبيرة في العالم باسره، بفضل سهولة الوصول الى المعلومة و انتشارها.
و لا اضن ان للمخزن القدرة اليوم على مسايرة هذه السرعة.
مطالب الحرية الفردية و حرية المعتقد و الحرية الجنسية و حرية التفكير تحدث في كل المجتمعات الغير الديموقراطية و المحافظة في العالم كله، و ما نراه حاليا في امريكا اللاتينية و روسيا و إيران خير دليل.
اما قانون المادة 9 فقد وقعت عليه الحكومة المنتخبة من طرف الاغلبية في المغرب، و هذه هي المشكلة يا سيدي.
اما عن الاختلاف العرقي فلم يكن قط موضوعا لجدال يؤدي الى الكراهية في مغربنا، الى ان وصلتنا رياح المشرق المدمرة و التي تؤمن بانها الأسمى و الأرقى و انهم اخير أمة اخرجت للناس!! اليس هذه هي العنصرية بعينها؟
و شكرًا
5 - zaki الأحد 08 دجنبر 2019 - 21:14
السلام عليكم
خطابك جميل وبناء قالوا : (المطالبة بترحيل المغاربة غير الأمازيغيين إلى وطنهم الأصلي "المشرق" بدعوى الحفاظ على النقاء العرقي الأمازيغي) المغرب ليس أرضهم هذه أرض الافارقة السود التي هاجروا إليها تسمى القارقة الأفريقية وليس "القارة الامازيغية " .لان في اميركا الشمالية او اللا تينية سكانها الاصليون هم الهنود الحُمر والقارة الاسترالية الاربوريجين هم السكان الاصليون والقارة الاسيوية سكانها الاصليون هم الهنود والقارة الافريقية سكانها الاصليون هم الزنوج او الافارقة السود ، انتم هاجرتم من اليمن الى المغرب كالعرب والاكراد والفراعنة الخ . ليس هناك عرقية في الاسلام لدينا القومية الاسلامية والعربية اتقوا الله من هذه الكلمات والعبارات
6 - مواطن مغربي الأحد 08 دجنبر 2019 - 21:17
كلما طالب الامازيغ بحقوقهم اللغوية والثقافية المشروعة يتهمون بانهم ضد العربية والعرب وبانهم يريدون طرد العرب من المغرب بينما الواقع يؤكد ان العرب هم من يسعون الى طمس الهوية الامازيغية للمعرب بتسميته " المغرب العربي "واقصاء ومنع الامازيغية من الاعلام والفضاء العام والادارة وحتى من البرلمان .
اما الادعاء بطرد العرب فهي اشاعات خرافية لن يصدقها عاقل وعلينا الا ننسى
ان وجود العرب في المغرب يرجع الفضل فيه للموحدين الذين جلبوهم من تونس
في القرن الثاني عشر ووطنوهم في السهول الاطلسية وهذه حقائق تاريخية لا يمكن تجاهلها .
7 - sifao الأحد 08 دجنبر 2019 - 21:36
تقزيم وعي المغاربة وتجهيلهم واعتلاء منبر النضج المعرفي للحديث نياية عنهم على ما يجب ان يكون اولوية هو احد مظاهر الازمة التي يكرسها الذين يدعون انهم على درجة كبيرة من الوعي بما يُحاك ضدهم من طرف عدو مجهول يستنزف خيرات البلاد والعباد اسمه المخزن ولا يجرؤ احد من هؤلاء الناطقين باسم الوعي الثاقب والصائب على ذكر من هو هذا المخزن
المغاربة تظاهروا،احتجوا،اُعتقلوا،عبروا بكل اشكال التعبير الفنية والجماهيرية عن استنكارهم لكل ما يحدث في البلاد وكل المسؤولية تتحملها النخب السياسية التي تضفي طابع الشرعية على الفساد المستشري بين العباد في البلاد.
ما هي الجهة،حركة،حزب،تجمع او شخصية امازيغية مهمة،التي دعت الى ترحيل العرب من المغرب نحو المشرق؟لماذا تجعل من انفعال شخص لا يمثل الا نفسه قضية رأي عموم الامازيغ ؟اليس هكذا رأي جزء من سياسة الالهاء التي تدعي ان المخزن ينهجها لالهاء الشعب عن القضايا الجوهرية التي تهم المواطن؟
اذا كان الجنس بالنسبة اليك مسألة تافهة فأته بالنسبة لغيرك حاجة ملحة،الحق كل لا يتجزأ،الجنس،الشغل،التعليم،الصحة،الاجهاض,,,كلها قضايا تهم المواطن كل حسب وضعه ولا تعتقد ان اولوياتك هي الاهم
8 - Marocain non rancunier الأحد 08 دجنبر 2019 - 21:48
En tant qu arabe,j avoue que nous n avions pas fait de notre mieux pour aider nos frères berbères à élaborer leur langue.C est une faute de notre part !Pour que le peuple soit homogène,il faut bien qu il y ait une justice linguistique.L a cohésion sociale dont parle l auteur doit avoir pour base la justice et la solidarité sinon on ne arrivera jamais à nous entendre et à militer ensemble.Je salue tous les marocains
9 - جواد الداودي الأحد 08 دجنبر 2019 - 22:58
1. المخزن دائما وابدا هو الذي يربح في النهاية - سواء تكثل الجتمع المدني ام لم يتكثل

2. تقول : ((الحضارة الأمازيغية ليست صفحة بيضاء، كتبت عليها باقي الحضارات إرادتها، وإلا لما كان لهويتها وماهيتها من وجود، ولاندثرت لغتها وثقافتها وفنونها وعلومها وعاداتها وتقاليدها ورموزها وتاريخها))

لا وجود لحضارة امازيغية - ولا وجود لعلوم

وجود الهوية واللغة والثقافة والعادات والتقاليد ليس رهينا بوجود حضارة وعلوم - فهي موجود حتى في وسط ادغال افريقيا - وكانت موجودة حتى لدى الانسان البدائي

هل نخالف الواقع - حتى نرضي الامازيع - ونقول كانت لهم حضارة - وهم لم يصنعوا حضارة يوما من الايام؟
10 - amahrouch الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:03
Les priorités dont a parlé notre auteur sont les priorités du monde entier.Pour nous,il faut repenser notre société,adapter le pays à son environnement méditerranéen et établir des relations cordiales avec notre voisinage européen.Nous tétons la mamelle de la mondialisation.Il faut que les marocains sachent qu ils font fausse route en se connectant à l Orient source de tous les maux.S en prendre à la France,aux USA et Israel pourra bien à la longue nous créer de sérieux problèmes.Lorsque l occident aura constaté que nous aspirions au progrès et au bien-être sans plus,il nous aidera à nous débrouiller dans ce monde si compliqué.Tenir à l orient dont les intentions sont de rivaliser(par de l argent et des chaînes de télévision)les puissants,voire prendre leur place,nous continuerons à souffrir même solidaires comme le souhaite l auteur !La solidarité,quand elle vise faux,elle n aura rien.Seul un changement radical,déconnexion totale de cet Orient,pourra bien nous apporter bonheur
11 - amahrouch الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:57
Revenons à nos origines,à notre milieu naturel,celui de l Afrique du Nord qui a pour voisin :Europe.L Amérique est plus proche de nous que cet Orient qui n a connu que des malheurs à travers l Histoire.Nous avons beau aidé cet Orient sans résultat.Dès qu il finit un problème il en crée un autre !Quittons cette servilité envers la Palestine qui est une sorte de Sanam(idole) d aujourd hui.Les Almohades avaient aidé ces orientaux à libérer ces territoires dits saints et qu en avons-nous gagné ?Rien à part un quartier à notre nom,un hommage je n en ai que faire !Nous avions laissé des morts là-bas,au Sinai et au Golan,qu est ce que nous avons gagné ?La méfiance de nos voisins chrétien.Nous avions aussi aidé les orientaux à rétablir la paix en Andalousie,résultat :nous avons encore des territoires occupés par les voisins.L Arabie aurait dû nous racheter ces territoires quand l Espagne connaissait la crise,elle n y a même pas pensé.Elle a utilisé Tareq et continue à nous demander des filles
12 - جواد الداودي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 01:22
11 - amahrouch

1. ارجع للاوصول ديالك - اشكون منعك؟ - انفصل عل المشرق - اشكون منعك؟

ما ادافعش على الفلسطين - دافع انت الصهاينة - تصاحب معاهم - اتشرك معاهم الطعام

اقرب من اوربا وامريكا - اشكون منعك؟

بالنسبة ليك انت المشرق ما كيعني والو - بحالك بحال شي سبليوني او شي حد من الهنود الحمر او زنوج افريقيا

احنا - هاذوك اخوتنا - احيا وياهم واحد - اللي ضراتهم تضرنا - واللي فرحاتهم تفرحنا - وحنا بالنسبة ليهم كذلك

2. الموحدين ما حرروا حتى زفتة - كلب منهم صلاح الدين المساعدة ورفضوا

3. امتاش طلبوا المشارقة من المغرب يرسل ليهم البنات؟ - بركة من التخربيق
13 - جنوط الاثنين 09 دجنبر 2019 - 07:17
السوسيون تجاوزوا كل الحدود الحمراء...جل دعاة التمزيغ والتفرقة العرقية جاؤوا من سوس..حذار ثم حذار من ثورة العرب...والشلوح أول من يعرف قوة وعنف العرب !
14 - معلق الاثنين 09 دجنبر 2019 - 07:57
يعبر هذا المقال عن مدى وعي النخبة المثقفة ويؤكد على ذكاء الكاتب المغربي وعمق تحليله للظواهر... وأغلب تعليقات القراء كانت قيمة وزادت موضوع النقاش غنى وثراء ، لكن هناك مع الأسف بعض الحالات الشاذة التي لم يكن أصحابها في مستوى الموضوع المطروح ، وأقصد هنا أصحاب النقد الهدام الذين يهملون الجوهر ويركزون على المظهر...فأخ مثلاً يسائل كاتب المقال عن المقصود بالمخزن وسؤال كهذا لم يعد يطرحه حتى القراء الهواة لأن شرح الواضحات من المفضحات...ويعود في نهاية مشاركته ليدافع عن سياسة إلهاء الشعب عن قضاياه المصيرية... يا أخي الفاضل أقدر فيك حماسك ووطنيتك وأخاطب فيك ذكاءك : " بالله عليك هل ترى مناقشة مواضيع الجنس وروتيني اليومي أهم من مواضيع مصيرية كالتقاعد والتعاقد والمادة 109 ؟ " للقراء والمعلقين الكرام أقول طابت ليلتكم أما لهسبريس وصاحب المقال فسأقول شكراً جزيلاً لكم .
15 - الى جواد الداودي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 08:24
هذا هو الفرق بين العقل الامازيغي الذي يسعى الى التغيير و الحرية و بين العقل العربي الذي يؤمن بالجبرية و الانبطاح و لا غرابة ان لن تجد في تاريخ العرب في شمال افريقيا مقاومة للأجنبي لانهم انفسهم اجانب و كانوا يسارعون الى عقد تحالفات معهم و الترحيب بهم و بالأحرى ان يساهموا في التقليل من الظلم و الفساد
اما عن الحضارة الامازيغية البدائية فنحن نقول الله جعل شي بركة و سوف ندافع عنها و عن لغتنا
16 - amahrouch الاثنين 09 دجنبر 2019 - 09:52
Il faut que les marocains sachent que l arabité et le fiqh islami ont fait faille et y tenir c est aller à vau-l eau !Un autre monde se profile à l horizon.Nous entrons de plain-pied dans le Moyen Age.Nos salafisites et arabiste nous ont attiré des ennuis.Le monde a décidé de nous noyer dans ces idéologies comme un prisonnier à qui on fait enfoncer la tête dans l eau et on le laisse produire des bulles d air avant de s asphyxier !Les maîtres du monde ont crée Daesh en ne nous ayant pas interdit tôt le fiqh islami.Ils voulaient nous laisser nous entre-tuer entre chiites et sunnites,entre hanbalites et malikites.Ils savaient que c est du poison et nous laissaient mourir de notre poison !!Lawrence d Arabie avait bien étudié les arabes et les a laissés continuer leur chemin truffé d explosifs.Retirons-nous de ces malades de Boukhari et rejoignons les rangs de l humanité.Aucun développement n est possible avec les arabes dont la seule préoccupation est de retrouver la gloire du Moyen Age
17 - amahrouch الاثنين 09 دجنبر 2019 - 10:39
Ces arabes poussent d autres à la tuerie !C est ainsi que l on voit des manifestations en faveur de la Palestine.Ces manifestants ne savent pas les conséquences de ce qu ils font !Il incitent les palestiniens à se jeter sur les soldats israeliens et à trouver la mort !Comme un père qui a des enfants six-huit ans et les envoient le défendre contre le bandit !Ces manifestants scandent des slogans : »ce qui a été pris par la force ne pourra être restitué que par la force »sans jamais se poser la question s ils ont de la force !!Ils pataugent dans la vie et heurtent les humains!Pour ces malades,la gloire ne peut être que la leur et qu aucun autre n y a droit.Ils considèrent que tout ce que font les pays développés est le leur étant donné que le Coran est en arabe !Tout ce que créent l occident appartient aux arabes parce qu ils se croient les élus de Dieu !!Dieu vous a parlé parce que vous étiez des dévoyés,Il ne va pas le faire en anglais ou en Tamazight dont les locuteurs sont corrects
18 - Топ ( ಠ ͜ʖಠ) الاثنين 09 دجنبر 2019 - 11:10
9 الداودي
تقول باستلاب سعيد ومدافعا عن سراب لُقِّن لمجموعة من الأقطار الغير العربية والتي هي كانت جاهلة بأصلها التاريخي العريق أنه "لا وجود لحضارة امازيغية ولا وجود لعلوم"
وليكن في علمك أنه لاوجود لحضارة عربية أصلية لا من الجانب اللغوي الذي كونه العجم ولا من الجانب العقدي المصنوع عن يد الرهبان في الأديرة ولا من الجانب العلمي الذي هو في أصله يعود للعقل العجمي الفارسي بالدرجة الأولى ثم إلى الترجمات العلمية الإغريقية عن يد السريان الذين خافوا ضياع هذه العلوم وحرقها فأنقدوها عبرالترجمة في اللغة الجديدة المصنوعة لإرضاء البدو المنتحلين لعلوم العالم أنذاك.ففي لحضة التواجدالإديولوجي العربي فوق غيرأرضه أنتج العجم فوق أرضهم علوما بالعربية رغم أن القلة منهم كانوا ينتجون ويتأسفون أنهم يكتبون بالعربية خوف من القتل،أما الأغلبية كما الشأن اليوم ينتجون مؤلفين قلوبهم لإرضاء أنفسهم والحاكم
راجع المقال"هل نريد لغة عربية مغربية؟" لترى أن التاريخ يعيد نفسه فكما كانت الترجمة المأمونية ضخت في العربية روحا علمية جديدة في المسماة بالحضارة العربية ضخ التعريبيون الجدد كلمات ومعاني لإنعاش حضارة السراب الميتة/:
19 - sifao الاثنين 09 دجنبر 2019 - 11:15
اذا كان استاذ الفلسفة،من المفروض ان يكون قد اطلع على كتابات فرويد، يعتبر موضوع الجنس مسألة تافهة،فماذا نقول عن الفقيه الذي يتحدث بلسان السماء؟
رغم ما قد يبدو من اختلاف بين التحليل الفقهي والتحليل الفلسفي والعلمي للظواهر النفسية والاجتماعية،على مستوى اللغة والسياق،الا ان الاختلاف يظل محصورا في بعض الشكليات والجوهر يظل ثابتا ،طابو الجنس يظل في حدود الممنوع التفكير فيه تحت حجج مختلفة،الفقيه يرى انه من اختصاص الشرع الالهي والاجتهاد الفقهي وان اية اضافة او حذف او تحوير هو عمل غير مشروع وتعدي على حدود الله،و"المثقف" الحدبث المفترض انه مطلع على الابحاث النفسية والاجتماعية والعلمية في الفكر الحديث يرى انه موضوع تافه، وان اولوية الانسان ليست هي الغرائز الطبيعية وانما الاخلاق هي الاولى، في الوقت الذي تؤكد الارقام والمعطيات ان جرائم الجنس،الاغتصاب،التحرش، البدوفيليا،اطفال الشوارع،الامهات العازبات...اصبحت تهدد السلم الاجتماعي في الدول المحافظة ولا تشكل اي ازعاج للدول التي يعتبرها المحافظون انها منحلة اخلاقيا ، عندما قال الكاتب السوداني "الطيب صالح"احرر افريقيا بقضيبي كان على علم بما يجب القيام به
20 - Marocains de LIXUS الاثنين 09 دجنبر 2019 - 11:31
هناك أجناس مختلفة
قادمة من أماكن مختلفة
تتكلم لهجات مختلفة
من بينها السيوسيون أصحاب الشكل الأسيوي المتوسطي
بدليل أسيوي الكمانجة الأسوية و الشكل البيولوجي ثم أشكال مثل التشنويت

هذه الأجناس المختلفة أطلق عليها الإغريق إسم البربر
إبان الحقبة الإغريقية في شمال إفريقيا

كلمة بربر تحولت إلى بير بير فقط

ما تصنعونه من تاريخ خيالي
أمازغ و اللغة الأمازيغة و تمزوغا و زغزوغا هوصناعة مصطلحات مؤخرا
أمازغ السكان الأصليون هو صناعة كذب التاريخ

لو كان هناك أصليون لكان لونهم أسمر إفريقي

نعم

السكان الأصلون هم مور لونهم موري أسمر
70% من الناطقين بالسوسية هم مور مسوسون
مور أفارقة يتكلمون السوسية.

أما الأشكال الأسوية فهي قادمة من ٱسيا الوسطى

وٱكبر دليل الكمانجة السوسية المجودة في ٱسيا فقط .

ذكالة عبدة الشاوية هي مناطق إستوطن فيها العرب و التاريخ يشهذ على ذلك

نحن لا ننتمي لهذا الإسم الغريب أمازغ

نحن " عرب "
نحن مغاربة عرب ولسنا بربر أو أمزيغ


سواسة أو الناطقين بالتشلحيت أي الشلوح
مان إيستاطنهم معروف

البقعة الجغرافية التي إستوطنوا فيها

أمازغ هو إسم مفبرك مصنوع مؤخرا
لا يوجد مؤرخ عالمي ذكر إسم عرق بشري إسمه أمازغ

البربر تعني قديما الغير الناطقين بالرومانية و الإغريقية
21 - Rochdi الاثنين 09 دجنبر 2019 - 13:44
هناك فرق بين الجنس كمعطى غريزي وثقافي حضاري وبين التوظيف الايديولوجي لموضوع الجنس. باعتباري من المتابعين لكتابات برحيلة اعتقد انه كتيدب مقالات عديدة اكاديمية حول الجنس والجنسانية ويمكن للاخ المحترم sifao ان يطلع عليها وشكرا هسبريس على المواضيع الشيقة.
22 - Mc Maroc الاثنين 09 دجنبر 2019 - 13:53
18 - Топ ( ಠ ͜ʖಠ)




إسمع ياهذا
أنت معقد من طرف التاريخ العربي الإسلامي
الأمويين كانوا عرب أيها المريض
العباسيون كانوا عرب أيها المريض

( الفاتحين مثل عمر ابن العاص و عقبة ابن نافع و موسى ابن نصير كانوا عرب أيها الحقود

من فتح بلاد فارس

ألم يكن العرب ؟

أم كانوا جنود فارسيين ؟؟؟ أيها المزور للحقائق
البربر هم من كانوا أفارقة سود

شمال إفريقيا

مند دخول الفنيقيين و القرطاجنيين و الرومان و الوندال و البيزنط

أي طيلة 20 قرن .


و البربر التي تحولت إلي بيربير ومؤخر
أمازغ إسم مفبرك .

( محمد أركون الجزائري الأصل هو من سماكم بالامازيغ اما التاريخ يقول البربر)

قصدوا الجبال و قمم الجبال والفيافي الوعرة للإختباء فيها


حتي الفتح العربي الإسلامي .

موسي ابن نصير و ضابطه العسكري طارق ابن زياد
في المغرب حاليا تحارب مع " البيزنطيين " و طردهم من طنجة و الشمال

لم ثكن هناك كثلة إسمها أمازغ

عروم في جبال الأطلس الكبير 70% منه سود وملونين أفارقة
عروم في جبال الأطلس المتوسط
عروم في جبال الريف مختلطين مع الإغريق و الكنعانيين الشاميين

منفصلين
لست لهم لغة موحدة ولا لهجة موحدة ولا شكل موحد
أجناس مختلفة تستوطن قمم الجبال و الفيافي .



السوسي و كمانجته الأسوية الشكل مختلف 100% عن الريفي
الريفي المرأة عندهم لا تخرج لوحدها ولا تستطع أن تطل من النافدة
بينما الأطلسي الرقص اليومي بالنساء دون حشمة

أجناس مختلفة تتكلم لهجات مختلفة إسمهم البربر .
ليست لهم أي نقطة مشتركة
عن أيى مازغ تتحدث ؟

لا يوجد شيء موحد إسمه أمازغ .

( تحدث لي عن حدث تاريخي قبل الإسلام ينسب للبربر أيها الذكي؟)
23 - amahrouch الاثنين 09 دجنبر 2019 - 16:50
Le monde bouillonne et Berhila nous conseille le développent et la lutte contre la corruption,,la concussion etc.Si les arabes avaient su maintenir leur suprématie ils n auraient pas été aujourd hui dans l Etat où ils sont !Dès qu ils étaient bien installés en Andalousie,ils ont commencé à s adonner au vin à profusion et aux femmes de toutes beautés ,exactement le contraire de ce que dit le Coran !Ces gens-là utilise le Coran et Dieu pour envahir et lorsqu ils sont bien installés ils font pire que les autres humains.Ce sont de fieffés imposteurs.Aujourd hui,misérables qu ils sont,ils continuent à espérer envahir des peuples et s emparer de leurs filles.Le but de ces gens on le connaît,ils cherchent la domination sans travailler,sans faire d efforts.En Arabie ce sont les étrangers qui travaille.Quand Saddam commençaient à avoir des plumes sur les ailes,il ne résistait pas à menacer les aigles !Erdogan,l idole de nos salafistes,après une éphémère réussite va jeter le pays dans le chaos
24 - جواد الداودي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 17:03
الى 15

العقل الامازيغي الذي يسعى الى التغيير؟ - صحيح – تغيير الحقائق بأكاذيب – السنة الرومانية تصبح كذبا امازيغية – يناير الذي اصله (ينواريوس) يصبح كذبا (يان + ايور) – الفتح العربي للاندلس بصبح كذبا فتحا امازيغيا – شيشنق المصري يصبح كذبا ملكا امازيغيا جزائريا – واعتلاؤه بلا حرب لعرش مصر يصبح كذبا بعد انتصاره بجيش من الامازيغ على رمسيس الثاني الذي لم يعاصره أصلا – والعربية الدارجة تصبح كذبا امازيغية التركيب – وعرب المغرب يصبحون كذبا امازيغ مستعربين - ...
العقل الامازيغي يسعى للحرية؟ - هل ترى في محاولة فرض الامازيغية الاركامية على كل المغاربة سعيا للحرية؟ - هل ترى في محاولة فرض الهوية الامازيغية على كل المغاربة سعيا للحرية؟
اول من كان يحارب الاعداء هم العرب – لانهم هم سكان الشواطئ – اما الانبطاح فهوية امازيغية صرفة – الزواف منكم – والكوم منكم – والذين حاربوا في الجيش الاسباني في اسبانيا منكم – والذي ساند الفرنسة انتم – والمطبع مع الصهاينة قاتلي الاطفال انتم
واعيد : لا توجد حضارة امازيغية
25 - معلق الاثنين 09 دجنبر 2019 - 17:10
أخطأت الهدف هذه المرة. تحاملت على المدافعين عن الامازيغية ونسبت إليهم ما لا يقولون به ولا يخطر ببال عاقل أن يقولوا به من طرد "العرب"! ولم تقل شيأ عن الذين يعملون على إقبارها. وجعلت العربية خصما للأمازيغية بينما خصمها هم المعَرِّبون العرقيون الذين ينكرون الهوية الأمازيغية. ولم تكتف بذلك، فجعلت قضية عادلة ناضلت من أجلها أجيال من المغاربة، وفيهم مفكرون وجامعيون ... على مستوىً واحد مع إشاعات تافهة يُراد بها شغلَ العامة!
اذا كان مواطن متنور مثلك يأخذ الأمور بهذه السطحية، فماذا سننتظر من انصاف المتعلمين ومن هم دون ذلك؟!
أفلست بفعلك قد أتيت ما تنهى عنه؟! إن الحدود بين الشعبية والشعبوية تكاد لا تُرى!
26 - الى حواد الداودي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 17:32
و ما علاقة ما ذكرته بما ذكره الاستاذ في مقاله من الأهداف النضالية التي يجب ان تغير حتى يرتقي المغاربة الى الامم المتقدمة و يخرجوا من فكر القرون الوسطى ! ردك كان المخزن ينتصر دائما و فهمت منك ان الحركات الحقوقية التي تدافع عن الشعب لا جدوى منها اذن الانبطاح و التسليم للقدر هو الحل و هذا كسل في الفكر و التضحية
في اي شعب يوجد خونة حتى داخل اجهزة المخابرات التي تنتقى بطريقة في غاية الصرامة و الحذر و مع ذلك نسمع ان ضابط في مخابرات كذا باع اسرار بلاده
لكن تاريخيا لم يثبت ان عرب شمال إفريقيا قاوموا الاستعمار اعطينا اسماء هذه المعارك السهلية التاريخ سجل فقط الخيانات مع النورمان و البرتغال و الاسبان و الفرنسيس الخ
27 - صوت الريف الاثنين 09 دجنبر 2019 - 19:53
حين تابعت فيديوهات والدة الزفزافي وهي تبكي ادركت ان لوبيات التضليل يستخدمون الالة الاعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي لابعاد المغاربة عن مناقشة القضايا المشتركة المصيرية. وهي العدالة والمساوة والحق في التعليم والحق في الصحة والحق في السكن.
اما الحق في الاجهاض ومنظات جسدي ملكي والحق في الافطار في رمضان هي قضايا شخصية. واذا كان البعض يناضل من اجل الافطار العلني في رمضان قي ماكدو والمطاعم الفاخرة فالكثير من الفقراء يكابدون شظف العيش. والمناضلون يفضلون الاضراب عن الطعام رفضا للذل والعبودية.
انشري هسبريس
28 - جواد الداودي الاثنين 09 دجنبر 2019 - 20:32
الى 26

ليس من عادتي الجروج عن الموضوع – ما قلته له علاقة بالموضوع – انت خايف حتى من انك توقع تعليقك بسميتك - وكتقول النضال - انا بحال كلامي بحال طريقتي ف التفكير - النضال كلام فارغ – لا يصلح لشيء – والكثير ممن كانوا مناضلين في شبابهم – غيروا طريقة تفكيرهم عندما فهموا الأمور جيدا – التفكير بطريقة القرون القرون الوسطى لن يزول من المغرب اليوم او غدا – نعم الحركات الحقوقية لا جدوى منها – نعم التفكير السليم هو ان الانسان يهني مخو – ويعيش حياتو بعيد على تخاريف الحقوق والنضال والمجتمع المدني وبلا بلا

شوف – انا كنت كنجيب ليكم تفاصيل التفاصيل ديال كل حاجة كنقولها – وذاك الشي ما كيصور منكم والو – الاكاذيب اللي ف راسكم – ف راسكم – ويلا كنتِ من النوع اللي كيقلب عل الحقيقة قرا على تاريخ دخول فرنسا للمغرب – موجود على الشبكة فابور - وشوف اول المقاومين اشكون هوما – ولا بركة عليك تقرا اللي كيقولوه ليك نشطاء الحركة العرقية ديالكم؟
29 - amahrouch الاثنين 09 دجنبر 2019 - 20:36
JAWAD Dawdi me dit que les arabes d Arabie ne nous demandent pas les filles !Et ces annonces d offre d emplois suspectes que nos journaux avides d argent publient sur leurs colonnes.Certaines de ces annonces vont jusqu à reproduire les »commandes »de filles que les omeyyades envoyaient en Afrique du Nord !Certaines de ces annonces précisent l âge de la fille,sa taille etc.Et quand ces filles arrivent là-bas on les dirige vers les lits des nantis saoudiens par exemple !!Des coiffeuses qui débarquent et se voient destinées à la prostitution !ça vous dit rien tout cela ?Ces travailleurs qui se voient confiés à des maîtres appelés Kafils !ça vous ne le voyez pas.Vos gourous là-bas se considèrent comme des seigneurs et les autres y compris vous-même sont pour eux des esclaves
30 - Safoukah الاثنين 09 دجنبر 2019 - 23:45
ليس بقليل من دروس الفلسفة يمكنك أن تدعي الفلسفة. هذا لا هو يعرف الفلسفة ولا هي تعرفة. هذا ينفذ أجندة موكليه وحسب. الفلسفة حكمة ومن تعاطاها اتزن ونظر إلى الكون والإنسان بعين المتفحص الذي لا ينزلق إلى الجدال العقيم.
31 - Hassan الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 00:47
الكاتب يتحدث عن الهوة المتسعة بين المفكرين و انشغالات المواطنين . المفكرون في صالونات يناقشون الحريات الفردية و ترسيم الأمازيغية و الفتاوي الدينية و بالمقابل العامة لا زال همهم محاربة الجهل والجوع و العزلة و الأوبئة والجفاف و . و . و قوارب الموت والبطالة المقنعة و ال____كرامة
32 - مسلم وكفى الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 08:51
الأخ نور الدين برحيلة هل تعلم أن الذي تفوه بما تسميه المطالبة بترحيل المغاربة غير الأمازيغ وهو يعني بالتأكيد المغاربة الذين يتكلمون العربية
هل يعلم بل هل تعلم أخي أنهم ليسوا عربا وإنما هم إخوة له أمازيغ ولكنهم إنما يتكلمون تلك الشلحة كما يسميها وعن حق إخوتنا في الصحراء المغربية وأقول عن حق لأنها إنما هي أمازيغة بأسلوب وتركيبة الأمازيغية ولكن بعض كلماتها عربية ليس إلا
33 - هسبريس والفلسفة الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 10:12
يمكنك العودة الى مئات المقالات الهيسبريسية حول الفلسفة وتاريخ الفلسفة.
سقراط منذ افتتح اللحظة الفلسفية جعل همها الاول الوجود الانساني بمعنى البحث عن الحقيقة لا اخفاءها ونشر الفضيلة لا الرذيلة المغلفة بالكونية.
ثانيا الى الذين يتباكون من عدم نشر تعليقاتهم هسبريس موضوعية ولا تجامل احدا.
هسبريس صوت الجميع وليست جريدة عرقية.
34 - جواد الداودي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 15:51
32 - مسلم وكفى

ابن خلدون - وغيرو من المؤرخين - ف نظركم انتوما الشلوح - كانوا غير كألفوا قصص خيالية - كيخرجوها من خيالهم الواسع؟؟؟ - العرب ما فتحوش شمال افريقيا؟؟؟ - او فتحوها - وقالوا ليكم - السلام عليكم - احنا راجعين للحجاز؟؟؟ - العرب ما فتحوش الاندلس؟؟؟ - ولا فتحوها وقالوا ليكم - احنا شبعانين - بركة علينا بغداد ودمشق - نشؤوا انتوما حضارة ف الاندلس؟؟؟ - ونضتوا انتوما وانشتوا فيها الدولة الاموية؟؟؟ - سميتوها الاموية نسبة لبني اميّة؟؟؟ - وجوج ديال القبائل التي دارت بينهم حروب ف الاندلس - القبائل القيسية واليمنية - كانت قبائل امازيغية؟؟؟ - وادريس الاكبر - كان امازيغي معرّب؟؟؟ - وولدو اللي بنى فاس ودار فيها عدون القيروان - وعدون الاندلس - واش عمرها غير بالشلوح - وقال ليهم - قولوا للناس انكم انتوما من القيروان - من عرب الفتح؟؟؟ - وانتوما من عرب الاندلس؟؟؟ - وبنو هلال وبنو سليم وبنو معقل - كانوا غير شلوح؟؟؟ - مازال اللي كيقولوا العرب يمشيو بحالهم - معترفين بالوجود العربي - انت مسحتيه - يتبع في موضوع العربية الدارجة المغربية
35 - جواد الداودي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 17:12
32 - مسلم وكفى

ملي نقول : هاذ الشلح غير كيخربق - هاذ الجملة ف نظرة جملة امازيغية التركيب - وفيها بعض الكلمات العربية؟؟؟ - فين هوما الكلمات الامازيغية اللي فيها؟؟؟ - هاذ - انتوما كتقولوا هاذ بالشلحة؟؟؟ - انتوما كتعتعملوا الالف واللام كأداة للتعريف - غير - ماشي هي غَيْر الفصحى؟؟؟ - أداة الاستثناء ف العربية الفصحة؟؟؟ - انتوما كتستعملوا ك قبل المضارع ف الشلحة باش تعبروا على الحاضر؟؟؟ - انتوما كتحطوا اسم الاشارة قبل المشار اليه؟؟؟ - ويلا كنتوا انتوما اللي صانعين الدارجة - علاش ملي كتستعملوا ما كتستعملوها بحال اولاد دكالة والشاوية - فين كتسمع الفصاحة العربية ف النطق - علاش هوما قادرين يقولوا العربية - وانتوما كتقولوا : العااااااربيا؟؟؟؟؟ - والمسلم وكفى - واش كينسب لنفسو شي حاجة ماشي ديالو؟؟؟؟
36 - إلى جواد الداودي الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 08:47
أخي جواد أنا لن أدخل معك في جدل عقيم لأنني أعلم علم اليقين أنني لن أتمكن من إقناعك لأنني أنا أيضا كنت أظن أنني عربي حتى تعرفت على شخص هو أيضا كان مقتنعا بما لا مزيد عليه أنه عربي إلا أنه أخضع نفسه لتحاليل مخبرية ADN تأكد بعدها أنه كان مخطئا
هل تستطيع أن تأتيني بنفس هذه الأعداد من الذين يدعون أنهم عرب في المغرب أوالجزائر أو تونس أو ليبيا أو مصر أن تأتيني بنفس هذه الأعداد من العرب في تركيا وأفغانستان بنغلاديش والشيشان وأندنيسيا وماليزيا وكلها دخلها الإسلام دون هذه العروبة المدعاة بالنسبة لشمال إفريقيا
37 - Marocains الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 12:12
N° 36


أنت تقوم بعملية تسويق التمزيغ

لا يوجد ADN إسمه أمازغ

العروبة هي لسان و ثقافة
( العرب = العرب العاربة + العرب المستعربة قاسم المشترك هو اللسان العربي )


أصدقائك الصهاينة عليه القيام فحص ADN كما تسوق نفسك أنت

أنت تحاول تطبيف تحليل ADN على البربر فقط لتقول لهم أنتم لستم عرب
ولكن :

هل الفرنسيون كلهم فرنسيون بADN
هل آلألمان كلهم ألمان ب ADN
هل الإنجليز كلهم إنجليز ب ADN

أنت تحاول بشتى الوسائل تمزيغ الناس ب ADN


لو طبقت تحليل ADN على العالم بأسره ستري مادا سيقع ؟.

أخيرا

العروبة و الإسلام هي لسان وتقافة وليست


N° 36

أنت تكره العروبة فقط وهذا شأنك

كيفما كانت تحاليل ADN سأبقي عربي لأن لساني عربي وتقافتي عربية إسلامية .

العروبة ليست ADN

( أنت خارج عن التغطية أمه فرنسية أبوه إنجليزي هو تزوج إسبانية تزوج أولاده في المغرب ثم هاجر أبناؤه إلى دبي و تزوجوا هناك مادا سيكو ن تحليل ADN عندهم ؟. )

قصة ADN تطبق على المسلمن العرب فقط ؟؟؟؟
38 - للانصاف الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:44
ما قاله أخي sifao به جانب كبير من الصحة الجنس من الأبعاد الضرورية في حياة البشر وهو هدية الله الكبرى للممؤنين في الجنة (وزوجناه بحور عين) صدق الله العظيم
39 - أكوش الخميس 12 دجنبر 2019 - 17:44
رجوكم قدموا لنا دليل علمي يثبت لنا أنكم تنتمون لشي ء عرقي إسمه عربي أو عربستان أو عرسابيل
أجناس مختلفة و أعراق مختلفة تساوي المغربي والجزائري وتونسي والليبي ..
العرب تساوي العرق
لقد قلنا لكم أن اللسان لا يحدد هوية الأنسان
الأمريكان يتحدثون الإنكليزية ولم نسمع أحد يقول الولاية الإنكليزية الأمريكية المتحدة رغم أن أمريكا متأثرة بثقافة البريطانية
الأستراليون يتحدثون الإنكليزية ولم نسمع أحد يقول للأستراليين إنكليز
النيوزلنذيين يتحدثون الإنكليزية ولم نسمع أحد يقول نيوزلنذا إنكليزية
لاأحد يقول العالم الإنكليزي أو الدول الإنكليزية
لاأحد يتحدث عن الأمة الإنكليزية
لكل دول من هذه الدول خصوصيتها
هل العالم كله مخطىء وأنتم الوحيدون على حق
الرقعة الجغرافية الوحيدة في العالم التي تستخدم العرق والقبلية العنصرية (الشرق الأوسطوشمال إفريقيا)التي تسمى ظلما بدول عربية
العرب + القومية+النسب القريشي تساوي العرق
نحن لانريد فيروس التعريب ثقافتنا وهويتنا أمازيغية
أشمن عرب عاربة ولا مستعربة أش هاذ التخربيق
الهوية تساوي الأرض وهي للشعب الأصلي الأمازيغي والتاريخ والإنتماء الثقافي (العادات والتقاليد ..)
40 - Marocains الجمعة 13 دجنبر 2019 - 14:11
39 - أكوش


أنت اليوم تتكلم لهجة سواء كانت التشلحت / الترفيت / التمزيغت
وتدعي أنك تنتمي لشيء إسمه أمازغ

في أرض إستوطن فيها .
8 قرون فنيق وقرطاج
8 قرون رومان
4 قرون وندال وبيزنط

فكيف تسمي نفسك أمازغ ؟؟؟

39 - أكوش
قد إعترفت بنفسك و كتبتها بنسك
لقد كتبت :
( لقد قلنا لكم أن اللسان لا يحدد هوية الأنسان )


لهجتك لا تحدد هويتك أيها الذكي
أنت اليوم تتكلم لهجة سواء كانت التشلحت / الترفيت / التمزيغت
وتدعي أنك تنتمي لشيء إسمه أمازغ .

كيف ؟ وأنت كتبت ( لقد قلنا لكم أن اللسان لا يحدد هوية الأنسان )

تشرح نفسك و تفضح نفسك
أنت لست أمازيغي ههههههه كم أنت ذكي السطل
41 - بكل صراحة الجمعة 13 دجنبر 2019 - 17:31
أقول لإخوتي سواء منهم من يتكلم العربية أو من يتكلم الأمازيغية فكلهم إخوة رغم أن الذين يتكلمون العربية يأنفون من أن يوصفوا بأنهم شلوح ويرفضون تسمية الدارجة المغربية شلحة كما يسميها الإخوة في الصحراء المغربية فيسمون المغاربة ب شليحات مولانا لا فرق بين المتكلمين بالشلحة أو بالعربية
أعترف أمام الله وأمام عباده أنني أحب العربية أيما حب بل ومتيم حيالها وأظن والله شهيد على ما أقول أن العربية أكمل وأضبط لغة على وجه الأرض صالحة لأن تكون اللغة العالمية التي يبحث عنها في الغرب فهم يكرهون العربية لأسباب شتى ليس هذا موضع بسطها ويحاولون اختراع بديل للغات العالم من مثل الإسبيرانطو ESPERATO كما يسمون إحدى تلك اللغات المخترعة لأجل استعمالها في تخاطب جميع البشر فيما بينهم
أنا والله ... يشهد الله أنني كنت أظن نفسي عربيا نظرا لما قام به بعض بل جل السلف الأمازيغي من اختراع لشجرات نسب مزورة لا تخطئ العين فيها دلائل التزوير الذي كان سببه ما قام به بنو مرين استجلابا لتأييد الجماهير لحكمهم من تعيين مرتب شهري لكل من يتوفر على شجرة نسب شريف .....يتبع
42 - بكل صراحة الجمعة 13 دجنبر 2019 - 17:57
فصار جل المغاربة شرفاء وكل يرجع نسبه إلى ما عن له في ذلك
ونظرا لذلك فلا ينقضي عجب المرء من قوم يتنكرون للغتهم وهويتهم مثل الأمازيغ ولاسيما منهم المتكلمون بالعربية الذين فبمجرد أن يتكلم أحدهم بها حتى يصدق هواه الكاذب أنه عربي وتجده يستحيي من أن يعرف عنه أنه أمازيغي أو أنه شلح كما يوصف عند من يدعون أنهم عرب
ومع ذلك كله فلا يجوز عقلا أن يجعل هذا إنسانا يخجل من لغته الأصلية ويتنكر لهويته كما يفعل كل من تكلم بالعربية من الأمازيغ بما فيهم هؤلاء الذين يتكلمون العربية منذ زمن قريب أو بعيد من الذين يدعون اليوم أنهم عرب وقد كنت ممن يعتقد ذلك في نفسي وفيهم
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.