24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  2. حقوقيون يدقون ناقوس الخطر حول خطر تلوث مياه نهر "أمّ الربيع" (5.00)

  3. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

  4. بوريطة يؤكد وجوب الالتزام بعدم نشر أسلحة نووية (5.00)

  5. التلميذ الخطري ينال نحاسية "أولمبياد المعلوميات" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | كُتّاب وآراء | كُورُونا يَقتُل

كُورُونا يَقتُل

كُورُونا يَقتُل

القصدُ مِن هذه السُطور هو التنبيهُ إلى شيءٍ هامٍ يهمُّ محارَبةَ كورونا بالمغرب. بما أنَّ التواصلَ مع المواطنين مِن طرفِ السُلطات المُشْرفة على الحملةِ مُنذ ظهورِ الدّاءِ بالمغرب يُؤدِّي وظيفةً مِفصليةً في إطار تنويرِ الرأيِ العامِّ يوميّاً بالمُستجدَّاتِ وتعبئةِ المغاربة، بُغيةَ تعزيز دَورِ الوقاية وحَصْرِ رقعةِ الانتشار، فإنَّ تَحْيينَ لغةِ التواصلِ على ضوءِ تطوراتِ الجائحةِ ببلادِنا باتَ أمراً مَرغوباً فيه، بل مُلِحّاً.

أظنُّ أنَّ الأوانَ قد آنَ لتُغيِّرَ وزارةُ الصِّحة تحديداً لغةَ تواصُلِها مع المواطنين مِن حيثُ المُعجَم والأسلوب والنبْرة. وعلى الإعلاميين أنْ يَعكِسوا هذه المقاربة الجديدة شحْذاً للوعيِ وخِدمةً للصالح العامّ. والأمثلُ هو أنْ تُستخدَم كذلك الدارجةُ والتعبيرات الأمازيغية بالريف والأطلس وسوس (على الأثير وفي المواقع الرقمية) لإيصالِ القُصاصةِ البديلة إلى الناسِ.

نحتاجُ اليوم إلى قُصاصةٍ إخباريةٍ وتربويةٍ تستغني عنِ الألفاظِ الطِّبية المُحايِدة والعباراتِ البارِدة وأسلوبِ اللِّفِّ والدَّوران؛ إلى قُصاصةٍ تُعلِنُ يوميّاً عن الجديدِ في أرقام كوفيد 19 بَدءاً بالموتى، ثم المرضى، ثم المتعافين، دُون التوقفِ عند المستبعَدين مِخبرياً، وذلك بلغةٍ واقعيةٍ صادمةٍ تفوحُ منها رائحةُ الموتِ: فيها إِخبارٌ ووعيدٌ صِحِّي ومَوعدٌ مع الموتِ لِمن يُريد التهلُكة.

القُصاصة اليومية المألوفة لدى المغاربة حول كورونا تقول الآتي:

"أعلنت وزارة الصحة، اليوم ...، عن تسجيل ... حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وارتفع العدد الإجمالي للحالات المصابة بالفيروس منذ ظهوره إلى ... في المغرب.

وكشفت المعطيات الرسمية عن تسجيل ... حالات وفاة، ليصل العدد الاجمالي للضحايا إلى ... حالة.

كما تم تأكيد ... حالة شفاء إضافية لترتفع الحصيلة الإجمالية للتعافي إلى... حالة.

وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية."

هذا الأسلوبُ الرتيبُ تخشَّبَ وانتهتْ مُدّةُ صلاحيتِه؛ فلم يَعُدْ يَستأثرُ باهتمام المغاربة، الذين لا يَحتفظون مِنْ مضمونِ القصاصةِ إلا برقم المصابين اليوم مقارَنةً مع رقم الأمس، لتناوُلِهِ خلال دَرْدَشاتِ الأسْرة والعمل والمقاهي والأسواق. لهذا ترى أغلبَهم يُخالِطون ويَختلطون دُون أنْ يتباعَدوا، ولا يُكمِّمون أفواهَهم، ولا يَغسِلون أيديهم، تقاعُساً أو عِناداً.

نحتاجُ بالفِعل إلى لُغةٍ بديلةٍ أكثر واقعية؛ إلى لغةٍ صادمةٍ تُؤثِّرُ مُباشَرةً في نفوسِ المواطِنين وتُنذِرُ الضمائرَ الميّتة واللامُبالية؛ إلى لغةٍ تَستعمِلُ لفظة الموت والقتل والمُضاعَفاتِ القاتِلة، وتبدأ الإِخبارَ بالقتلى ولو كانتِ الحالة واحدة، وذلك لترسيخ العلاقةِ بين كورونا والموتِ في أذهان المغاربة.

وفيما يلي نموذجُ القُصاصةِ البديلة التي نقترحُها على المَعنيِّين بالتواصلِ الرسمي والإعلامي مع المغاربة بشأن كورونا:

"تُخبِر وزارة الصحة، اليوم...، بأنَّ كورونا قد قَتل...شخصاً في 24 ساعة الماضية. وهكذا ارتفع عدد القتلى بالمغرب على يدِ كورونا منذ 02 مارس الماضي إلى...شخصاً.

كما تُخبِر وزارة الصحة بأنَّ كورونا قد أصاب ... شخصاً في 24 ساعة الأخيرة. وبذلك ارتفع مجموع ضحايا كورونا إلى... شخصاً، يُوجَد عددٌ منهم في حالةٍ خطيرةٍ، يَخضعون لعنايةٍ مُركَّزة لإنقاذِهم مِن الموت.

أمّا المرضى الذين بَرأوا مِن كورونا في المَغرب فعدَدُهم منذ البارحة هو ... حالة. مع العِلم أنَّ الشِّفاء لا يَعني التعافي النهائي، لأنَّ كورونا قد يُسبِّب للمتعافين مَشاكلَ صحية حقيقية على المدى القريب والمتوسط، خاصة على مستوى الرئتين والدورة الدموية والذاكرة وأعضاء أخرى.

لهذا تُحذِّر وزارةُ الصحة المغاربةَ مِن مَغبَّةِ الاستهزاءِ بكورونا والتعاملِ معه باستهتارٍ، مُتجاهلين وضْعَ الكِمامة والتباعدَ الاجتماعي وتنظيفَ اليدين، فيُعرِّضُون أنفسَهُم وذويهِم وإخوانَهم المواطنين لخطرِ الإصابةِ والموتِ.

وتُذكِّرُ الوزارةُ بأنَّ اللِّقاحَ ضد كورونا غيْرُ مُتوفرٍ وبأنَّ المواردَ الاستشفائية ببلادِنا مَحدودة. وقد أعذرَ مَن أنذَر."

*أكاديمي ومترجم


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - Marocain musulman الأربعاء 05 غشت 2020 - 12:39
مع كل إحتراماتي لكاتب هذه السطور ،عوض أن تقترح حلول عملية لتخفيف الضغط على أطرنا الطبية الذين أحييهم من هذا المنبر لتضحيتهم في هذه الظروف الصعبة،فإذا بك تزيد الطين بلة و تستهدف المواطن المسكين بإرعابه وإخافته بكلماتك التي لم تكن أقل عنفا من تلك البلاغات التي تخرج بها الحكومة بدون تخطيط ولا تفكير في ما آلت إليه نفسية المواطن بسبب الحجر و الفقر !!
الشعب هو ضحية لعدم كفائة مسيرينا و منتخبينا الذين أبانوا على إفتقارهم لأدنى كفائة في تسيير الأزمات و تنبئها خصوصا في المجال الصحي .
نهاركم سعيد.
2 - موازين مختلة الأربعاء 05 غشت 2020 - 14:26
ما استنتجته من تصرفات الناس في العالم في زمن كورونا هو ان

الاغلبية الساحقة من الناس لا يتحكم العقل فيها تصرفاتها

هذه الاغلبية بقيت تعيش كما كانت من قبل

ترتاد المقاهي

تتكدس في الشواطئ والمسابح

تسافر لزيارة العائلة من منطقة اخرى

تذهب للسوق لشراء اضحية العيد

الخ

الكثير من تصرفات الناس ليست ضرورية

هي فقد عادات

وان لم تمارسها الناس هذا العام فلا مشكلة

ولكن اغلبية الناس كالاطفال تماما

واستنتجت ايضا ان البعض يرفض ان يتوقف عن العمل لمدة سنة مصنعه او تتوقف مزرعته او شركته

بالرغم من انه كان يربح منها الملايين وله من المال ما يكفيه لعدة سنوات

تصرفات كتصرفات الاطفال من قبل الملايين من البشر يجعل اي تصرف من تصرفات المسؤولين غير ذي جدوى

وجشع لا حدود له من قبل الاثرياء يجعل المسؤولين غير قادرين على اتخاذ ما يلزم من قرارات

هذا معناه ان عدد كبير من الناس سيصابون بالمرض في قابل الايام وعدد الموتى سيزداد وستكثر الثكالى والارامل والايتام

كل هذا بسبب قلة العقل والجشع
3 - مواطن الأربعاء 05 غشت 2020 - 15:14
"وقد أعذر من أنذر" هل هذه لغة مبسطة في متناول عموم المغاربة؟ ما لا يدركه أو لا يريد أن يدركه الكثير من الناس أن الفصحى مادة مدرسية لا يفهمها جيدا إلا من واصل تعليمه في حدود الثانوي. إن الفصحى ليست كالإسبانية أو الفرنسية أو غيرها من اللغات الأوربية التي تعتبر لغة أم للساكنة بحيث يفهمها حتى غير المتعلمين إن وجدوا. لذا فالتواصل الفعال مع المغاربة خصوصا فيما يتعلق بالوصلات التحسيسية ينبغي أن يكون بالدارجة أو الأمازيغية.
4 - أبو الشيماء الأربعاء 05 غشت 2020 - 18:41
الأستاذ الفاضل العثماني...

لا لغة تنفع وقد انتشر الجهل والتجهيل.... الأرقام بالمقترح الذي قدمتموه وفيه وعيد بلغة الموت لا يجدي نفعا....
يجب محاسبة لجان المراقبة التي تزور المعامل والوحدات الإنتاجية.... ومخاطبة الناس في الفضاءات العامة عبر مكبرات الصوت والوصلات الإشهارية البصرية السمعية في قنوات تبراحت...
5 - موازين مختلة الأربعاء 05 غشت 2020 - 20:04
1 - Marocain musulman

الحلول عملية لتخفيف الضغط على أطرنا الطبية من 2 مارس والمسؤوليين كيقدموا فيها .. قالوا ما تخرجوا الا ايلا دعات الضرورة .. قالوا ملي تبغيو تخرجوا ديروا الكمامة .. قالوا حافظوا على مسافة الامان بيناتكم .. قالوا تجنبوا تلمسوا وجوهكم بيديكم .. قالوا ملي ترجعوا لديوركم غسلوا يديكم بالما والصابون .. داروا برامج على كورونا ف التلفزيون والاذاعة .. ما كايناش شي حاجة ما قصروا فيها المسؤولين

اما المواطن اللي كتعتبريه مسكين .. ف زمن الحجر كان كيرفض يدخل للدار .. كاين اللي ادابز من المسؤولين .. وكيقول ليهم .. ما شي شغلكم .. انا باغي نموت .. ملي اتفرضات الكمامة .. داروها على عنوقهم .. ما كيطلعوها الا ايلا شافوا المسؤولين

قلة قليلة جدا من المواطنين هي اللي كتبع التعليمات .. اما الباقي .. فكاع ما مسوّق .. عايش حياتو بحال ايلا كورونا لا وجود لها

اعيد .. المسؤولين داروا اللي عليهم .. المواطنين دووووون المستوى
6 - الحسين واعزي الأربعاء 05 غشت 2020 - 22:46
إلى 1 - Marocain musulman و3 - مواطن

أين وجدت في مقال الكاتب العثماني أنه يستهدف المواطن البسيط ويسعى لإرعابه؟ الرجل يدعو إلى تجديد الخطاب التوعوي الذي يتوجه إلى المغاربة لإشعارهم بخطورة الوباء كورونا الذي يتهددنا، إنه يريد ابتكار خطاب يكون في مستوى هذا الخطر..

ولكنك أنت كبربريست عرقي منغلق، لا يمكنك أن تغفر للكاتب العثماني أن لديه رأيا مختلفا عن رأيك أنت وشيخك عصيد في موضوع الأمازيغية، فكل من يعارضكم، تغتنم أنت أي فرصة لظهور مقال له حول أي موضوع كيفما كان نوعه، للتصويب عليه، والسعي لتشويه ما يقوله، وفي هذا السياق يندرج تحاملك على مقال الأستاذ إسماعيل، هذا التحامل الذي لا أظن أنه سيحرك شعرة واحدة في رأسه..

لقد كشفت عن حقيقتك العرقية حين قمت بالتصويب على العربية الفصحى ودعوت لاستعمال الدارجة أو الأمازيغية، رغم أنك تكتب تعليقاتك بالفصحى يا واعزي..
7 - Marocain musulman الخميس 06 غشت 2020 - 15:24
إلى 6 - الحسين واعزي
أولا أنا لست علمانيا ولا أمازغيا و لا صلة لي مع المدعو عصيد الذي مهمته محاربة الإسلام و المسلمين !
لماذا تستهدفون المواطن المسكين في كل هفوات الدولة
لماذا لم تجد أوروبا مشكل التواصل مع شعبها ؟؟
لأن أوروبا تحصد ما زرعت ،لو كانت الدولة تستثمر في التعليم و توعية الناس لما كنا نعيش هذه الحالة،يختبئون وراء المواطن لتبرير عدم كفائاتهم ،هذه هي الحقيقة .
لا تكن يا أخي عياشيا فالجميع يعرف أن الاوعي في فئة كبيرة من مجتمعنا سببه الفساد ،لماذا لا يحاسبون مثلا المقدم و القائد الذي كان سبب في إكتظاظ الأحياء العشوائية حين كانوا يوزعون رخص البناء العشوائي ؟أليس هذا سببا غير مباشر في الحالة التي نعيشها اليوم ؟؟
المواطن مسير فيى هذا البلد العزيز يا أخي ..لماذا تدافع عنهم ؟غالبا أنت من الذين باعوا أصواتهم ب 200 dhs !!و اليوم تلومون المواطن البسيط الذي لا يجد حتى قوت يومه .
نهاركم سعيد
8 - مواطن الخميس 06 غشت 2020 - 16:52
 إلى 6
الفصحى من بين بعض لغات أخرى توجد في وضعية Diglossia حيث كل تنويعة تختص في وضيفة محددة؛ فالتنويعة العليا High variety تختص بمجال الكتابة (التنويعة التي كتبت بها تعليقي) بينما تختص التنويعة الدنيا Low variety  بمجال التواصل الشفهي، مما يجعل هذه الظاهرة اللغوية تختلف جذريا عن حالة اللغات الأخرى. فمثلا لا يمكن لأحدهم أن يقول: "كم ثمن الإجاص من فضلك؟"- عبارة يمكن أن تجدها مكتوبة في قصة مثلا-  بل يقول: "مشحال بعويد عفاك؟"، أكيد أن استعمال العبارة الأولى في السوق ستعرض صاحبها للتندر. للتذكير فواقعة "لبغرير" حجة على هذا القول. من هنا فإن الفصحى مادة مدرسية وليست لغة أم لأحد ولا يتقنها إلا من وصل مراحل متقدمة في التعليم. وعليه ونظرا لانتشار الأمية والهدر المدرسي وكذا المرتادين للمدارس الفرنسية  فإن كثير من الناس  لا يتقنون الفصحى.  لذا فإن ضمان فهمهم لما يذاع في وسائل الإعلام يستوجب استعمال الأمازيغية والدارجة. لاحظ أن المتعلمين في العائلة يتحولون إلى مترجمين لنشرات التلفزة.
9 - عبد الرحمان الخميس 06 غشت 2020 - 17:11
رقم7

في تعليقك الأول تلوم الكاتب العثماني قائلا له إنك:(( تزيد الطين بلة وتستهدف المواطن المسكين بإرعابه وإخافته بكلماتك التي لم تكن أقل عنفا من تلك البلاغات التي تخرج بها الحكومة))، وهو الذي لم يتجاوز في مقاله كونه دعا إلى تغيير الخطاب الذي توجّهه الدولة للمواطنين لكي يكون خطابا في مستوى الخطورة التي بات يكتسيها مرض كورونا في بلدنا، ومقاله هذا ليس فيه ما يستدعي أن تخاطبه بكلماتك السابقة أعلاه، اللهم إلا إذا كان لديك حساب معه تريد تصفيته بتلك الكلمات..

لكنك في تعليقك رقم 7 تقول التالي: (( لا تكن يا أخي عياشيا فالجميع يعرف أن الاوعي في فئة كبيرة من مجتمعنا سببه الفساد))، فها أنت تتهم المواطنين بانعدام الوعي وبنشرهم الفساد، أي أنك تقول فيهم ما لم يقله الكاتب، بل إنك تحمّلهم مسؤولية استفحاله الفساد عندما تقول: (( لماذا لا يحاسبون مثلا المقدم والقائد الذي كان سبب في إكتظاظ الأحياء العشوائية حين كانوا يوزعون رخص البناء العشوائي؟)).

فلاحظ أنك تقول الفكرة ونقيضها من تعليق لآخر. ومع ذلك، فأنت على صواب عندما تقول عن ((المفكر)) عصيد أن ((مهمته هي محاربة الإسلام والمسلمين)) يا رفيق الحسين..
10 - الحسين واعزي الخميس 06 غشت 2020 - 19:24
إلى 8 - مواطن

إذا كان كلامكك صحيحا عندما تقول: (( إن الفصحى مادة مدرسية وليست لغة أم لأحد ولا يتقنها إلا من وصل مراحل متقدمة في التعليم)). ولا تكُفُّ عن الدعوة، لتأمين تبليغ الرسالة الإعلامية والتعليمية، إلى ضرورة اعتماد الدارجة والأمازيغية، فإن المقصود بالأمازيغية ينبغي أنن يكون هو اللهجات االثلاث: السوسية والأطلسية والريفية، وأن تنسى ليركامية، لأنها هي أيضا تريدون أن تجعلوا منها أمازيغية فصحى على شاكلة العربية الفصحى، أي لغة التعليم والنخبة.

وهكذا، فما تعيبونه على غيركم، لا تجدون أي حرج في تبننيه والتسويق له من طرفكم، في تناقض يفقأ العين حتى لو كانت مفقوؤة أصلا يا رفيق الحسين..
11 - جواد الداودي الخميس 06 غشت 2020 - 19:48
8 - مواطن

الخطأ المتعمّد من قبلكم انتم البربرست : تقول : ((من هنا فإن الفصحى مادة مدرسية وليست لغة أم لأحد ولا يتقنها إلا من وصل مراحل متقدمة في التعليم)) .. ((لذا فإن ضمان فهمهم لما يذاع في وسائل الإعلام يستوجب استعمال الأمازيغية والدارجة))

الفصحى ليست لغة ام لاحد (يقابها) الامازيغية الاركامية ليست لغة ام لاحد

وبالتالي وجب ان تقول : ((لذا فإن ضمان فهمهم لما يذاع في وسائل الإعلام يستوجب استعمال ((السوسية والاطلسية والريفية)) والدارجة))

انتم دائما وابدا تكيلون بمكيالين :

بالنسبة للعربية - الجزء الفصيح تقولون عنه ليس لغة ام لاحد - والذي هو لغة ام هو الجزء الدارج - وانتم اصلا بالاكاذيب تعتبرونه غير عربي

والنسبة للامازيغية - لا تقومون باجراء التقسيم : اركامية - لهجات منطوقة

وهذا ما يبين ان القصد من كلامكم هو اقصاء العربية الفصحى

لن تتمكنوا من ذلك ابدا - وامازيغيتكم باركاميتها وبلهجاتها ستنقرض
12 - Marocain musulman الخميس 06 غشت 2020 - 20:02
إلى 9 -عبد الرحمان
أولا أشكرك على تعليقك ،و نأكد أن ليس لنا أية حسابات مع الكاتب الذي نحترمه والله على كلامنا شهيد .
فكرتي واضحة ولا تحتويها أية تناقضات ،أريد فقط الدفاع عن المواطن الذي هو أنا و أنت و الآخرون .لا يختلف إثنان أن هناك فئة كبيرة لم تلتزم بالاجرائات و لكن دعنا نناقش السبب الغير المباشر و الحقيقي في هذه المعضلة :
هذا المواطن المسكين لو تمدرس في مدرسة غرست فيه قيم المواطنة و مبادئ الوعي لنشأ جيل يطبق ما تسنه دولته بالحرف ،اليوم الدولة تحصد ما زرعته من قلة الوعي و التعليم و إهمال في شتى المجالات ،زد على ذلك التخبط في إتخاد القرارات.. فمثلا لماذا لم تكن الدولة لها الجرئة في إلغاء العيد في هذه الظروف الصعبة و ألزمت الناس بعدم السفر ؟؟؟أليس هذا عبث ! طنجة مدينة موبوؤة و الشواطئ مملوؤة عن آخرها والمقاهي و المطاعم كذالك ،من يقرر هذا المواطن ؟؟؟
اليوم يجب إعادة النظر في تعيين المسؤولين على سياسة المدينة وتوفير الكفائات اللازمة ..لا نحتاج إلى تغيير الخطاب ..صدق من قال : الهدرة ما كتشري خضرة .
مسائكم سعيد
13 - موازين مختلة الخميس 06 غشت 2020 - 20:38
تقول : ((هذا المواطن المسكين لو تمدرس في مدرسة غرست فيه قيم المواطنة و مبادئ الوعي لنشأ جيل يطبق ما تسنه دولته بالحرف))

يعني : لا يخالف ما تسنه الدولة الا الاميون

على هاذ الحساب : 2 ف لمية من المغاربة فقط هوما اللي قاريين

بالنسبة لغرس قيم المواطنة ومبادئ الوعي .. دير طلة على المطابع وشوف واش كاين فيها ما يحث على هاذ الشي .. او كاين فيها ما كيحث الناس على الفوضى

الكلام عن الوعي قديم .. غامل .. اليوم كل شي واعي .. هاذوا اللي كتقول عليهم مساكين .. كاين شي واحد فيهم ما عندوش بورطابل .. كاين شي واحد ما واعيش يعرف يتعامل مع البورطابل؟

هاذوا اللي كتقول عليهم ما واعيينش ينزلوك للواد ويطلعك عطشان .. الرواكل والقوالب اللي فيهم ما كاينينش عند اكبر العلماء

واش واحد ما دايرش الكمامة الخ حيث مسكين ما فاهمش .. وهو كان داير براكة .. وملي اتعطاو الديور لقى الوسيلة باش ياخد 6 ديال الديور

المسؤول الرئيسي عن كل المصائب هو المواطن .. والاغلبية ديال المواطنين قاريين .. وقادرين يميزوا بين الصواب والخطأ .. ولكن ما كيبغيوش يتخلاو على غرائزهم .. وخا تكون مدمرة
14 - خالد مهاجر مغربي الخميس 06 غشت 2020 - 21:11
إلى 12 - Marocain musulman

أنت تزعم أنك تريد الدفاع عن المواطن فقط، تدافع عنه ممن؟ من منا يهاجم المواطن لكي تبادر أنت للدفاع عنه؟ أعطني كلمة واحدة في مقال الأستاذ إسماعيل فيها تطاول أو تحامل على المواطن. أين هذه الكلمة التي استدعت منك شنَّ هجوم كاسح عليه في تعليقك الأول؟

لقد قرأت المقال وأعدت قراءته، وكل ما فيه هو أنه ينتقد الخطاب التوعوي الذي تستعمله الدولة في مواجهة كرونا، ويبدو للسيد إسماعيل أن هذا الخطاب لم يوفّقْ في إقناع الجمهور بمحتواه، ويقترح خطابا آخر يكون مختلفا، فأين هو الاعتداء على المواطن في مقاله؟

الذين يعتدون على المواطن المغربي هم الذين لا يتوقفون لحظة واحدة عن التحرش بدينه، ومعايرته في لغته، والتنكر لتاريخه النضالي عبر حركته الوطنية إبان الاستعمار، والذين لا يقبلون رفع العلم الوطني ويستبدلونه بعلم تمازغا، والذين يسخرون من النشيد المغربي..

هؤلاء هم الذين يعتدون على الإنسان المغربي، سواء كان عربيا أو أمازيغيا أو إفريقيا، أما الأستاذ العثماني فهو ليس منهم، أنت الذي اعتديت عليه، بدون سبب، في تعليقك الأول، ما عدا كون الرجل ليس بربرستيا عرقيا منغلقا مثلك يا سي واعزي..
15 - aleph الخميس 06 غشت 2020 - 22:21
8 - مواطن

كنا ستفق معك جزئيا لو لم تقحم الأمازيغية كذبا بهتانا.
الأمازيغية لغة مفبركة ولم يتكلمها منذ الأزل لا إنسي ولاجني.
و مدرسيها من حملة الشواهد الجامعية في الدراسات الأمازيغية لا يفهمونها
بل حتى مفبريكيها من خبراء الإركام لا يفهمونه.

لو قلت أن الوصلات التحسيسية يجب أن تتم بالدارجة وتريفيت تمازيغت وتشلحيت لكان لك بعض المصداقية. أما الآن وقد أقحمت لغة المختبر المسماة بالأمازيغية، فأنت تلفق الأكاذيب نهارا جهارا وبدون أن تخجل من نفسك.
الأمازيغية ( الإركامية ) لغة مفبركة. ومنذ متى أصبحت هذه اللغة المفبركة لغة أم يفهمها الإنس أو الجن؟
16 - Mika الجمعة 07 غشت 2020 - 11:56
إلى 12 - Marocain musulman

تقول في تعليقك التالي: (( فكرتي واضحة ولا تحتويها أية تناقضات، أريد فقط الدفاع عن المواطن الذي هو أنا وأنت والآخرون)). تعليقاتك كلها تناقضات، وإلا أين يكون دفاعك عن المواطنين المغاربة الذين يدينون في أغلبيتهم الساحقة بالإسلام، حين يتّهمهم شيخك ومعلمك عصيد بأنهم يعيشون برغبة ملحة في الانتقام من الغرب بسبب تفوقه عليهم؟

أليس في كلامه هذا تحريض صريح من طرفه لأمريكا والغرب والدولة المجرمة المسماة إسرائيل ضد المغاربة المسلمين؟ ألا يستحثهم بمقالاته على الاحتياط والاحتراس من المسلمين بمن فيهم المغاربة، والاستعداد لاستعمال الحصار والقوة والتجويع ضدهم لأنهم يتأهبون لتدمير الغرب بسبب ما يسميه تفوقه عليهم؟

أليس في قوله هذا كذب وافتراء وبهتان على المسلمين الذين يقضون في أغلبيتهم الساحقة أيامهم ولياليهم بحثا عن الخبز والدواء والتعليم والسكن لذويهم، غير مبالين لا بالغرب ولا بالشرق؟

وأنت ألا تمطر المواطنين في العديد من تعليقاتك بوصفك لهم بالقطيع؟ نحن نقرأ مقالات الأستاذ العثماني، ولم يسبق لنا أن عثرنا على كلام عنصري فيها مثل كلامك أنت وسيدك ومولاك عصيد يا السي الحسين..
17 - مواطن الجمعة 07 غشت 2020 - 14:17
إلى 10 و 11
مقارنة وضعية الازدواجية التي توجد فيها العربية بالأمازيغية غير ذي موضوع ذلك أن تعايش الفصحى مع الدوارج يعود لقرون ويؤرخ له منذ العصر العباسي، وقد أفرد الجابري للموضوع في كتابه العقل العربي فصلا خاصا عنونه ب "الأعرابي صانع اللغة العربية". أما بالنسبة للغة الأمازيغية فهي لا زالت بصدد التهيئة اللغوية Language planning التي تخضع لها كل اللغات التي انتقلت من وضعية التداول الشفوي الحصري إلى مجال الكتابة قصد تهيئتها لوظائف التعليم والإدارة والإعلام وغيرها. ومن أجل تأهيل الأمازيغية للقيام بهذه الوظائف  كان لابد من عمل معجمي يمتح من مصادر مختلفةElaboration ، وهذه اللغة المعيارية ستكون بالطبع مختلفة نوعا ما عن التنويعات الأخرى نظرا لعملية المعيرة هذه. وإذا كان لابد من المقارنة مع الفصحى فإن هذه الأخيرة استفادت من عمل كثير من المؤسسات في كثير من الدول ولعقود ورصدت لها الملايير في التعليم ومجالات أخرى دون أن تصبح لغة أم لأحد بل لغة التداول اليومي حتى وبقيت مادة مدرسية. الأمازيغية لم تلج المدرسة بعد ولا زالت في مرحلة إصدار القوانين وتأويلها. هل تستقيم المقارنة؟
18 - aleph الجمعة 07 غشت 2020 - 17:47
17 - مواطن

تقول؛ " أما بالنسبة للغة الأمازيغية فهي لا زالت بصدد التهيئة اللغوية التي تخضع لها كل اللغات التي انتقلت من وضعية التداول الشفوي الحصري إلى مجال الكتابة "
ـــــ
تلفق من جديد عندما تقارن الأمازيغية، لغة مختبر، مع التهيئة اللغوية التي مرت به لغات الكتابة.
فبركة لغة لا علاقة له بالتهيئة اللغوية. البروفسور القبائلي الدكتور سالم شاكر عبر عن ذلك بالآتي:
« L’élaboration d’un standard berbère commun ne peut être considérée comme
objectif immédiat. (…) Il serait particulièrement dangereux d’élaborer un monstre
normatif supplémentaire, un « berbère classique », qui serait nécessairement très
éloigné de tous les usages réels, sous le prétexte qu’il faudrait aussi une langue «
unifiée » aux Berbères » (Chaker, 1998 : [en ligne]).

يعني أنه يقول أن فبركة لغة لن تكون نتيجته إلا مسخا لغويا بعيدا كل البعد عن لغة الناس.
اللغات الأخرى لم تصنع "مسخا لغويا".
بتعبير سالم شاكر، الأمازيغية المدسترة هي "مسخ لغوي"، وبعيدة جدا عن الواقع اللغوي للمغاربة الناطقين بالأمازيغية.
19 - جواد الداودي الجمعة 07 غشت 2020 - 18:10
17 - مواطن

تعليقك خارج الموضوع - احنا ما قلناش ليك الامازيغية الاركامية بحال العربية الفصحى - موجودين بجوج منذ عدة قرون - عندهم بجوج معاجم قديمة جدا - كيدرسوا ف المدارس منذ زمن بعيد - تعليقك على شي حد قال لك هاذ الكلام - ماشي علينا احنا

احنا قلنا لك : ما تقولش ((الامازيغية والدارجة)) قول ((السوسية والريفية والاطلسية والدارجة)) - علاش؟ - حيث السبب اللي خلاك تقول : ((لازم ما نستعملوش العربية الفصحى)) - هو نفسه اللي لازم يخليك تقول : ((لازم ما نستعملوش الامازيغية الاركامية))

كلام واضح - claire - clear - claro - klar

السبب هو عدم الفهم

وعلاش عربية دارجة وحدة؟ - حيث كل شي كيفهمها - الرباطي والبيضاوي والمراكشي والطنجاوي والفاسي الوجدي الخ

وعلاش 3 د اللهجات الامازيغية؟ - حيث الريفي ما كيفهمش السوسية والاطلسية - والسوسي ما كيفهمش الاطلسية والريفية والاطلسي ما كيفهمش الريفية والسوسية

ومرة اخرى ملي ترفض العربية الفصحى بدعوى انها ماشي لغة ام ما تنساش ترفض ايضا الامازيغية الاركامية حيث حتى هي ماشي لغة ام
20 - عبد الصمد امنور الأربعاء 12 غشت 2020 - 21:58
موضوع ممتاز و أسلوب جد جميل. تحيتي لك دكتورنا الفاضل مع المزيد من النجاح والتألق أستاذا، كاتبا ومترجما.
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.