24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  2. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

  3. بوريطة يؤكد وجوب الالتزام بعدم نشر أسلحة نووية (5.00)

  4. التلميذ الخطري ينال نحاسية "أولمبياد المعلوميات" (5.00)

  5. المحكمة العليا تشعل معركة بين "الديمقراطيين والجمهوريين" بأمريكا (5.00)

قيم هذا المقال

2.60

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | كُتّاب وآراء | إنجاح الأمازيغية يمر بطرد الفرنسية من المغرب

إنجاح الأمازيغية يمر بطرد الفرنسية من المغرب

إنجاح الأمازيغية يمر بطرد الفرنسية من المغرب

من غرائب المغرب Murakuc أن اللغة القوية المسيطرة فيه (الفرنسية) هي الأقل تعرضا للنقد والمضايقة، وأن اللغة المظلومة والأضعف مكانة فيه (الأمازيغية) هي الأكثر تعرضا للنقض والمصارعة.

وما نلاحظه في المغرب هو أن وتيرة "سياسة التعريب والفرنسة" تتصاعد منذ الترسيم الشكلي المقزم المشوه للغة الأمازيغية في الفصل رقم 5 من دستور المغرب عام 2011.

وقد برهنت الحركة الأمازيغية عن فداحة استهتارها باللغة الأمازيغية حين سكتت طيلة سنوات منذ 2011 عن الترسيم الدستوري المشوه المقزم للغة الأمازيغية في الفصل الدستوري الخامس بدل أن تواجهه وتطالب بتغييره وتعديله وتصحيحه "ما حدّو سخون". فضلت الحركة الأمازيغية أن تنبطح وتعتنق خطاب الدولة وأن تجري وراء سراب "القانون التنظيمي" ووراء سراب حرف نيوتيفيناغ Neo-Tifinagh. فلم تحصد اللغة الأمازيغية إلا الخواء الخاوي (وبعض الزركشات الخاوية) بسبب شطط الحركة الأمازيغية. أما الدولة فقد شوهت وقزمت منذ اليوم الأول مكانة اللغة الأمازيغية في الدستور الذي هو أساس كل شيء.

ثم كللت الحركة الأمازيغية مسيرة استهتارها باللغة الأمازيغية عام 2019 عندما أعلنت بالفم الملآن أن "اللغة الأمازيغية عاجزة عن تدريس العلوم في الثانويات وأنه من الضروري فرنسة التعليم المغربي لإصلاحه!". ييه؟! إذن، فما يحتاجه المغرب المفرنَس هو مزيد من الفرنسة! بينما الحقيقة هي أن اللغة الأمازيغية قادرة تماما الآن فورا على ترجمة كل الكتب المدرسية العلمية والأدبية في التعليم الثانوي.

وفي خضم ذلك كله تنازلت الحركة الأمازيغية للفرنسية في المغرب عن الحرف اللاتيني تنازلا تاما بينما هو سلاح عظيم كان (وما زال) سيفيد اللغة الأمازيغية إفادة عظيمة في التدريس الفعال والترسيم الوظيفي.

بينما كان يجدر بالحركة الأمازيغية وباقي أنصار الأمازيغية أن يطالبوا بتمزيغ المواد العلمية والأدبية باستعمال سلاح الحرف اللاتيني، بجانب تعميم الإنجليزية في التعليم وطرد الفرنسية من المغرب.

كما أن الحركة الأمازيغية تستهتر وتستخف بالهوية القومية الأمازيغية للمغرب منذ أن قبلت طيعة راضية مَرْضية بالهوية المكوناتية الروافدية الخلائطية الخالوطة العجيبة التي اخترعتها الدولة عام 2011 ووضعتها في ديباجة الدستور والتي مفادها أن المغرب يتكون في هويته من ثمانية (8) شعوب هي: عربية، إسلامية، أمازيغية، صحراوية حسانية، أفريقية، أندلسية، عبرية، متوسطية. ومن أعاجيب هذا الزمان أن الحركة الأمازيغية الآن أصبحت تتفاخر بهذه الهوية الخالوطة المخترعة التي تقزم الأمازيغية في مجرد "مكون". وأصبح زعماء الحركة الأمازيغية يزعمون بالفم الملآن وبلا حرج بأن المغرب متعدد الهويات!

إن الأمازيغية كلغة قومية وكهوية قومية للمغرب تحتاج إلى شيئين أساسيين:

- على المستوى التشريعي: يجب تعديل الفصل الدستوري رقم 5 بالاعتراف بالأمازيغية لغة رسمية للدولة كاملة الرسمية وفورية الرسمية ومطلقة الرسمية بالمساواة التامة مع العربية في نفس الجملة، ويجب إلغاء "القانون التنظيمي" من الدستور ومن التشريع عموما. ويجب تعديل ديباجة الدستور للاعتراف بأن المغرب دولة أمازيغية وبلد أمازيغي وشعب أمازيغي هويته القومية أمازيغية وينتمي إلى العالم الأمازيغي.

- على المستوى التطبيقي العملي: يجب البدء في تدريس وترسيم اللغة الأمازيغية بالحرف اللاتيني الذي يضمن للأمازيغية سرعة التعميم أفقيا وعموديا في كل مستويات التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي والجامعي وفي الإدارات بفعالية وظيفية. والحرف اللاتيني يسهل تكوين الأساتذة والمعلمين والموظفين في قراءة وكتابة اللغة الأمازيغية. الحرف اللاتيني يسهل تمزيغ المواد المدرسية العلمية والأدبية. وبالطبع فالحرف اللاتيني يسهل على كافة المغاربة والأجانب قراءة اللغة الأمازيغية على الوثائق واللوحات.

أما المقاربة النيوتيفيناغية الرمزية الزركشية الفولكلورية فقد أوصلت الأمازيغية إلى الحائط المسدود.

بدل التنازل للفرنسية عن ميدان الحرف اللاتيني، تجب كتابة أسماء مدن ومؤسسات المغرب بالطريقة الأمازيغية بالحرف اللاتيني. ويجب استغلال الحرف اللاتيني لتقوية وضعية الأمازيغية تعليميا وإداريا.

إن تنازل الحركة الأمازيغية للفرنسية عن هذا الميدان المهم وانكفاؤها في قوقعة تيفيناغ الفولكلورية لهو شيء يثير الاستغراب. ويتضاعف الاستغراب حين نلاحظ أن كثيرين من نشطاء الأمازيغية يعارضون أو يتحاشون الحديث عن كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني وفي نفس الوقت يساندون سياسة فرنسة التعليم المغربي ولا يضايقهم تفرنس المغرب لغويا على الإطلاق. بل إن الحركة الأمازيغية ما زالت إلى حد الآن لا تعترف بأن الدولة المغربية تمارس "سياسة الفرنسة اللغوية" في إطار "سياسة التعريب والفرنسة". وما زالت الحركة الأمازيغية لا تسائل الدولة عن محل الفرنسية من الإعراب وعن سبب تمويلها وترسيمها.

الحركة الأمازيغية تستنكر سياسة التعريب وتسكت عن سياسة الفرنسة بل تساندها.

ها هي أسماء أكبر 30 مدينة مغربية مكتوبة بالحرف اللاتيني بالطريقة الأمازيغية:

الدار البيضاء = ANFA

الدار البيضاء الكبرى = ANFA AMEQQṚAN

مقاطعة أنفا = TABḌOT EN ANFA

فاس = FAS

طنجة = ṬANJA

مراكش = MEṚṚAKEC

سلا = SLA

الرباط = EṚṚBAṬ

مكناس = MEKNAS

وجدة = WEJDA

القنيطرة = QNIṬRA

أگادير = AGADIR

تطوان = TIṬWAN أو TIṬṬAWAN بأمازيغية غمارة المجاورة.

تمارة = TMARA

أسفي = ASFI

لعيون = LEƐYUN

المحمدية = ELMUḤEMMADIYA أو FḌALA

خريبگة = XRIBGA أو XʷRIBGA

الجديدة / مازيغن = MAZIƔEN

بني ملال = AYET MELLAL

أيت ملّول = AYET MELLUL

الناظور = ENNAḌOR

دار بوعزة = TADDART EN BUƐEZZA

تازة = TAZA

سطات (أصلها الأمازيغي "ژطاط") = ẒEṬṬAṬ

برشيد = BEṚCID

لخميسات = LEXMISAT أو ZEMMUR

إينزگّان = INZEGGAN

القصر الكبير = LEQṢER AMEQQṚAN

لعرايش = LEƐRAYEC أو IƐRICEN

گلميم = GELMIM

خنيفرة = XNIFṚA

وكما تلاحظون فإن الحرف اللاتيني أداة قوية وممتازة لترويج اللغة الأمازيغية والنطق الأمازيغي للمدن المغربية (والشوارع والإدارات المغربیة) ليقرأه المغاربة والأجانب بسهولة.

السيادة اللغوية للغة الأمازيغية يجب فرضها بالحرف اللاتيني الذي يقرأه معظم المغاربة وكل الأجانب.

ما معنى أن يزور مغربي أو سائح أمريكي أو صيني أو ألماني مدن المغرب فيجد أمامه مسوخا فرنسية من قبيل Casablanca وَ Rabat وَ Tanger وَ Safi وَ Salé؟! أنت بهذا تقوم بترويج أسماء مفرنسة ممسوخة مشوهة لمدن المغرب تتناقض مع النطق الشعبي الأمازيغي الدارجي، وأنت تشوه بذلك صورة المغرب لدى المغاربة والأجانب وتروج لهم الأسماء الفرنسية والكلمات الفرنسية والإملائية الفرنسية!

بدل خدمة الفرنسية بالحرف اللاتيني يجدر بك أن تخدم الأمازيغية بذلك الحرف اللاتيني وأن تروج أسماء المدن والأشياء بالنطق الأمازيغي مكتوبا بالحرف اللاتيني لتكون الأمازيغية مقروءة لأكبر عدد ممكن.

يجب إيقاف هذه التمثيلية اللغوية الفرنسية العبثية: Rabat وَ Safi وَ Nador وَ Salé وَ Témara وَ Kénitra وَ Khémisset وَ Tanger وَ Oujda وَ El Kelaa des Sraghna ....إلخ. يجب التخلص من هذه الخزعبلات الفرنسية المعاقة القبيحة.

يجب على المغرب أن يكتب أسماء مدنه بالأمازيغية بالحرف اللاتيني بالنطق الأمازيغي الدارجي مع التركيز على تسمية المدن بأسمائها الأصلية أو الشعبية الأمازيغية مثل مدينة الجديدة التي اسمها الأصلي هو Maziɣen. ومدينة الصويرة اسمها الأصلي هو Amegdul واسمها الشعبي هو Taṣṣort.

وفي حالة وجود تعارض بين الاسم الدارجي الشائع والاسم الأمازيغي الأصلي أو الشائع فالحل المعقول هو أن نكتب بالحروف العربية الاسم الدارجي ونكتب معه بالحروف اللاتينية الاسم الأمازيغي الأصلي أو الشائع أو المترجم إلى الأمازيغية، أي مثلا:

الصويرة = AMEGDUL أو TAṢṢORT

الرشيدية = IMETƔAREN

قلعة السراغنة = ELQELƐA ISERƔINEN

أصيلة / أژيلا = AẒILA

شفشاون / الشاون = ACCAWEN

بني مكادة = AYET MEKKUD

الصخور السوداء = IẒRA IBERKANEN

الحي الحسني = TUDDURT TAḤASANIT

الحي المحمدي = TUDDURT TAMUḤEMMADIT

گزنّاية = IGZENNAYEN

مديونة = IMEDYUNEN

زناتة = IZNATEN

كما أن كلمة "سيدي" الشائعة في أسماء المدن والقرى والأحياء تترجم بالأمازيغية إلى Massinu. وكلمة "مولاي" الشائعة في أسماء المدن والقرى والأحياء تترجم بالأمازيغية إلى Babinu. مثلا:

مولاي بوسلهام = BABINU BUSELHAM

مولاي يعقوب = BABINU YEƐQUB

سيدي بنور = MASSINU BENNOṚ

سيدي مومن = MASSINU MUMEN

ففي العاصمة البلجيكية بروكسيل تطبق البلدية والدولة البلجيكية الفدرالية ازدواجية فرنسية هولندية رسمية. وهي ازدواجية لغوية كاملة في كل شيء من اسم المدينة نفسها إلى كل أسماء الشوارع والساحات والإدارات والوثائق الرسمية ومحطات القطار والإعلام والخدمات الشفوية والكتابية للمواطنين.

وهكذا نجد في بروكسيل مثلا:

بروكسيل = Bruxelles (بالفرنسية) وَ Brussel (بالهولندية).

الشرطة / البوليس = Police (بالفرنسية) وَ Politie (بالهولندية).

الشارع = Rue (بالفرنسية) وَ Straat (بالهولندية).

المستشفى = Hôpital (بالفرنسية) وَ Ziekenhuis (بالهولندية).

95% من سكان بروكسيل يتكلمون الفرنسية كلغة أم أو ثانية أو ثالثة، بينما 33% من سكان بروكسيل يتكلمون الهولندية كلغة أم أو ثانية أو ثالثة. واللغتان الفرنسية والهولندية مادتان إجباريتان في كل مدارس بروكسيل الابتدائية والثانوية. والتعليم الجامعي العلمي والأدبي متوفر بالفرنسية والهولندية في بروكسيل.

أسماء كل الشوارع والساحات والإدارات في بروكسيل دائما مزدوجة اللغة فرنسية-هولندية. حيث نجد الاسم الفرنسي ومقابله اللغوي الهولندي أي ترجمته اللغوية النصية الدقيقة. فمثلا نجد في بروكسيل:

Rue de la Montagne ("شارع الجبل" بالفرنسية) ونجد معه ترجمة هولندية لغوية كاملة Bergstraat ("شارع الجبل" بالهولندية). وهذا لا يسبب أي مشكل للسكان ولا للسياح لأن الكتابة واضحة للجميع باللغتين، والقارئ يقرأ ما يريده منهما أو يقرأهما معا.

ها هو مثال آخر من بروكسيل: Rue du Marronnier ("شارع شجرة الكستناء" بالفرنسية) وعلى نفس لوحة الشارع نجد Kastanjeboomstraat ("شارع شجرة الكستناء" بالهولندية).

مثال ثالث من بروكسيل: Rue du Soleil ("شارع الشمس" بالفرنسية) ومعه على نفس اللوحة نجد Zonnestraat ("شارع الشمس" بالهولندية).

فزائر بروكسيل العارف بإحدى اللغتين الفرنسية أو الهولندية يستطيع تعلم آلاف كلمات وجمل اللغة الأخرى فقط بقراءة لوحات الشوارع والمرافق وأسماء المنتوجات الغذائية والوثائق الإدارية بالفرنسية والهولندية.

وعلى جواز السفر البلجيكي نجد الكتابة بالحرف اللاتيني باللغات الرسمية الثلاث لبلجيكا: الهولندية والفرنسية والألمانية هكذا België (بالهولندية)، وَ Belgique (بالفرنسية)، وَ Belgien (بالألمانية).

وتطبق عواصم ومدن كبرى في العالم الثنائية اللغوية باللغتين الرسميتين مثل بروكسيل من بينها: Ottawa عاصمة كندا (الإنجليزية والفرنسية)، Dublin عاصمة أيرلندا (الأيرلندية والإنجليزية)، Helsinki عاصمة فنلندا (الفنلندية والسويدية). ابحثوا عنها مثلا في صور Google وأيضا Google Maps.

فأين المغرب من كل هذا؟! أين الحركة الأمازيغية من كل هذا؟!

لماذا يجب تصعيب وتشفير اللغة الأمازيغية وإخفاؤها بتيفيناغ عن المغاربة وزوار المغرب بينما تتم مضاعفة فرنسة المغرب تعليميا وإداريا وعلى مستوى أسماء المدن والشوارع والإدارات؟! هل يعقل هذا؟!

سيطرة اللغة الفرنسية على المغرب لا تقتصر على مجال السياحة وإنما هي سيطرة كاملة تشمل كل شيء موجه للمواطن المغربي: التعليم، مراسلات الأبناك، فاتورة الكهرباء، الأدوية، الصحة، الإشهار، وثائق الإدارات، لوحات الشوارع...إلخ. وكأن المغرب إقليم فرنسي! وكأن المغاربة شعب فرنسي ناطق بالفرنسية!

وتجد في كل مكان بالمغرب كلمات الفرنسية مطبوعة من طرف الدولة والشركات بتفان وإخلاص عجيبين رغم أن السياح الفرنسيين منعدمون أو لا يحتاجونها. لمن يكتبون الفرنسية؟! للأشباح؟! للسنغاليين؟!

الدولة المغربية مستمرة في تطبيق الازدواجية العربية الفرنسية وسط صمت الحركة الأمازيغية عن سياسة الفرنسة بالذات. أما العربية الفصحى فهي مطلوبة شعبيا في المغرب لسبب ديني واضح هو: الإسلام.

بل إن الحركة الأمازيغية ساندت في 2019 مزيدا من فرنسة التعليم الثانوي المغربي أي مزيدا من فرنسة المغرب وفرنسة الأجيال المغربية الصاعدة الجديدة! نشطاء الحركة الأمازيغية الأشاوس لا يزعجهم هذا التغول الفرنسي اللغوي في المغرب ولا يرون أن اللغة الفرنسية تسرق وتحتل مكان اللغة الأمازيغية.

لا معنى لوجود الفرنسية في المغرب وسيطرتها على المجال العام الإداري والتعليمي والحضري الذي من المفروض أن تسود فيه اللغة الأمازيغية. لهذا تجب إزالة الفرنسية من المغرب.

ها هي بعض الترجمات الأمازيغية بالحرف اللاتيني لبعض الكلمات والعبارات في المجال الحضري:

المغرب = Murakuc

باللغة الأمازيغية = Es tutlayt Tamaziɣt

الشارع = Aɣlad

الطريق = Abrid أو Aɣaras

البولفار (الشارع الواسع) = Azeglal

الزنقة / الزقاق = Tasukt

الساحة / الميدان = Asarag أو Annar أو Asayes

الطريق الوطنية = Abrid amuran

المطار الدولي = Anafag agramuran

الطريق السريعة (أوتوروت) = Abrid ufsis

المدخل / الدخلة = Asaduf أو Akeccum أو Akeččum

السكة الحديدية = Tabridt en wuzzal

المحطة الطرقية = Taɣsert taberdant أو Tamersiwt taberdant

القنطرة / الجسر = Azzgʷer أو Tasegḍemt

النفق (طريق تحت الأرض) = Tisenbeḍt أو Ifri

الحي (الحي السكني) = Tuddurt

الأحياء (الأحياء السكنية) = Tiddar أو Tuddar

الحي الإداري = Tuddurt tadeblant

الحي الجامعي = Tuddurt tasdawiyant

الحي التجاري = Tuddurt tastagant

الحي الصناعي = Tuddurt tamguriyant

الحي السكني = Tuddurt tazeddiɣant

العمارة (البناية المسكونة) = Azaduɣ أو Azadaɣ أو Aẓekka

المبنى / البناية = Taska أو Tasekka أو Taṣka أو Taẓka

الملعب / ستاد / ستاديوم = Asensaddel

ملعب الحي (ملعب القرب) = Asensaddel en tuddurt

المرحاض العمومي = Abduz unbiz

المستشفى = Asganfu

المستوصف = Asemnamal

الصيدلية = Tasasfert

المستشفى الجامعي = Asganfu asdawiyan

المستشفى الإقليمي = Asganfu amenḍan

المستعجلات = iseṛmiḍen

الإسعاف = Tilila

الإطفائيون = imessexsayen

الوقاية المدنية = Aray aɣeṛman أو Taggaẓt taɣeṛmant

السوق = Agadaz أو Agdez

سوبرماركت / سوبيرمارشي = Aber-gadaz

السوق الأسبوعية = Agadaz imalassan

المقهى = Taqehwat

المطعم = Asaccu أو Asačču

الفندق / النزل / الأوطيل = Azagez أو Asensu أو Amsansu

الحديقة = Afarag أو Turtit أو Abuɣlu

مركز المدينة = Ammas en yiɣṛem

المدار الحضري = Aẓyar aɣeṛman

الضاحية = aglagal

الضواحي = iglagalen أو iseɣlay

التجزئة السكنية = Abeṭṭo azeddiɣan

المحافظة العقارية = Ajbar aferkan

المسرح البلدي = Amezgun aɣiwanan

المركز الثقافي = Ammas adelsan

السينما / دار الأفلام = Taddart ifilmen أو Tigemmi en yisura

المسجد = Tamezyida أو Timezgida

الكنيسة = Tafacga

البلدية = Taɣiwant

مقر البلدية = Azedduɣ en tɣiwant

المدينة = iɣṛem أو aɣṛem

المدن = iɣeṛman

القرية = adwar

المقاطعة الحضرية = Tabḍot taɣeṛmant

الأمن / الأمان = Afrak أو Taɣellist أو Taflast

الأمن الوطني = Afrak Amuran

ولاية أمن الدار البيضاء = Tamenhaḍa en Wefrak en Anfa

المديرية الإقليمية = Tabdadt tamenḍant

وزارة العدل = Tassayt en Tezreft

المحكمة الابتدائية = Tasenbaḍt tamenzut

محكمة الاستئناف = Tasenbaḍt oseḍfer

المدرسة الابتدائية = Aɣerbaz amenzu

الثانوية الإعدادية = Asinan asmutgan

الثانوية التأهيلية = Asinan asnezgan

مركز التكوين المهني = Ammas en usileɣ azzulan

الجامعة = Tasdawit

كلية العلوم = Tameɣrudt en tussniwin

كلية الآداب = Tameɣrudt en tsekliwin

كلية الطب والصيدلة = Tameɣrudt en tujjya ed usesfer

المدرسة العليا = Aɣerbaz afellay أو Aɣerbaz unnij

الإقليم = tamnaḍt

الجهة = idis أو tasga

فإلى متى ستستمر الحركة الأمازيغية في دفن رأسها في الرمال والسكوت عن سياسة الفرنسة واستفحال الفرنسية؟! في نفس الوقت الذي يتم فيه تصعيب اللغة الأمازيغية على المغاربة بحرف نيوتيفيناغ الذي يحجب اللغة الأمازيغية عن المواطنين ويؤجل التعليم الفعال للأمازيغية ويؤجل الترسيم الوظيفي ويحوله إلى ترسيم تيفيناغي شكلي ديكوري هامشي لن تقرأه الغالبية الساحقة من المغاربة الآن وفي المدى المنظور.

اللغة الفرنسية تتوسع وتتضخم في المغرب وتختطف كل ما هو عصري وحديث في المغرب. حرف نيوتيفيناغ لن يغير التوازنات اللغوية على الأرض ولا يساعد الأمازيغية على التقدم ولن يزحزح الفرنسية من عرشها في المغرب. فوتيرة فرنسة المغرب تسارعت وتضاعفت منذ 2011 ولا تريد أن تتباطأ إطلاقا.

يجب طرد اللغة الفرنسية من المغرب. ويجب استرجاع أسماء مدن المغرب من الاختطاف الفرنسي وذلك بكتابتها بطريقة أمازيغية بالحرف اللاتيني مع تمزيغ معاني الأشياء، كما رأينا أعلاه بأمثلة منطقية واضحة.

يجب استعمال الحرف اللاتيني لتدريس وترسيم اللغة الأمازيغية لكي تستطيع اللغة الأمازيغية أن تأخذ مكان الفرنسية في المغرب ولتتحول اللغة الأمازيغية Tutlayt Tamaziɣt إلى اللغة العصرية في المغرب.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - Nazih السبت 08 غشت 2020 - 19:11
Chasser la langue française du Marco et utiliser les caractères latins utilisés dans la langue française
Secondo, il n'u'a pas de ville qui s'appelle Anfa qui entre autre un mot d'origine phénicien
الدار البيضاء =الدار البيضاء en berbère
2 - الحرف الاتيني السبت 08 غشت 2020 - 19:41
لا مستقبل للامازيغية مطلقاً خارج الحرف الاتيني لأنه هو الوحيد القادر على تعميمها و تبسيط قرائتها للجميع أما حرف تيفيناغ فهو لا يفيد شيئا ، في الحقيقة جميع اللغات التي تعتمد الحرف الاتيني تنتشر بسهولة أكبر و تتطور بسرعة أكثر و لنلاحظ أن الدول التي تشبتث بحروف غير الحرف الاتيني تعرف صعوبات جمة كالهند والدول الناطقة بالعربية و إيران...و غير صحيح ما يقال أيضا على اللغات في شرق آسيا من الصينية والكورية و اليابانية إذ جميعها تعرف صعوبات لغوية جمة ، بينما لغات كالفرنسية و الإنجليزية تنتشر بسهولة فائقة
3 - مومو السبت 08 غشت 2020 - 19:58
يقول الكاتب :"ويجب تعديل ديباجة الدستور للاعتراف بأن المغرب دولة أمازيغية وبلد أمازيغي وشعب أمازيغي هويته القومية أمازيغية وينتمي إلى العالم الأمازيغي. "
لماذا يكتب الكاتب إذن باللغة العربية و لا يكتب بالأمازيغية ليفهمه المغاربة الأمازيغ 100%؟
لماذا نسبة متحدثي الأمازيغية إذن لا تتعدى 27% في المغرب؟

إما أن عدد العرب الذين دخلوا المغرب قليل، و نجحوا على قلتهم في إقناع الأغلبية الأمازيغية بالتخلي عن لغتهم، و هذا يدل على أن اللغة الأمازيغية لغة ضعيفة لا تستحق الحياة.
و إما أن عدد العرب الذين دخلوا المغرب كثير، و هذا يعني أن المغرب خليط بين العرب و الأمازيغ.
هذا جينيا. أما ثقافيا، فالثقافة العربية الإسلامية هي السائدة، و الثقافة الأمازيغية الوثنية الأصلية التي كانت قبل الإسلام فبائدة، و لم يبقى من الثقافة الأمازيغية الأصلية غير الكلام الشفهي، فالعادات و التقاليد كلها مستوحاة من الثقافة الإسلامية العربية.

و تجريح العرب بأفواهكم أيها الأمازيغ فهو كل ما تقدرون، و للعرب صبر كبير و غضب شديد. و قد قال الشاعر العربي :
ألاَ لاَ يَجْهَلْنَ أَحَدٌ عَلَيْنا *** فَنَجْهَلَ فَوْقَ جَهْلِ الجَاهِلِينا
4 - الحسين واعزي السبت 08 غشت 2020 - 19:59
تساءل الأستاذ بلقاسم في مقاله القيم هكذا: (( إلى متى ستستمر الحركة الأمازيغية في دفن رأسها في الرمال والسكوت عن سياسة الفرنسة واستفحال الفرنسية، في نفس الوقت الذي يتم فيه تصعيب اللغة الأمازيغية على المغاربة بحرف نيوتيفيناغ الذي يحجب اللغة الأمازيغية عن المواطنين ويؤجل التعليم الفعال للأمازيغية؟))..

إذا تعلق الأمر بالحركة التمزيغية فالأمر سيستمر على ما هو عليه إلى يوم يُبعثون. الشيء الذي أختلف حوله مع السي بلقاسم هو حين يتوجه لهذه الحركة التمزيغية متمنيا ومنتظرا منها شيئا ما للأمازيغية، ويخاطبها وكأنها تتصرف دون وعي منها في المواقف التي تعلن عنها في هذا الملف..

أغلبية هؤلاء النشطاء إياهم لا تهمهم لا أمازيغية ولا هم يحزنون، إنهم يتحركون من أجل الحصول على الريع، وخدمة سياسة الماما فرنسا في مستعمراتها القديمة، البعض منهم نقرأ لهم هنا في هسبريس تعليقات يعبرون فيها عن حنينهم لحقبة الاستعمار الفرنسي لبلدنا، ويتمنون عودته، والسي بلقاسم يعاتبهم لأنهم يدافعون عن فرنسا والتدريس بلغتها في وطننا..

من تتوجه إليهم بخطابك يا سي بلقاسم يمارسون الارتزاق، ولديهم عقدة النقص من الرجل الفرنسي الأبيض..
5 - النكوري السبت 08 غشت 2020 - 20:30
2 - الحرف اللاتيني

جاء في تعليقك التالي: (( لا مستقبل للامازيغية مطلقاً خارج الحرف الاتيني لأنه هو الوحيد القادر على تعميمها وتبسيط قرائتها للجميع أما حرف تيفيناغ فهو لا يفيد شيئا))، على سلامتك، أدركت بعد ليٍّ ومكابرة أن تفناخ المهزلة لن يفيد الأمازيغية شيئا، هيّا، تحرك منذ الآن، وطالب بحذف تفناخ من جميع اللافتات المعلقة في المؤسسات العمومية، والكتابة باللاتيني..

سواء كتبت ليركامية بحرف تفناخ أو الحرف العربي، أو اللاتيني، أو الصيني، فمن المؤكد أن لا أمل لها في الاستمرار على قيد الحياة، لأنها ((لغة)) ليس لها علاقة بحياة الناس، لقد تم استساخها في مختبر، ومهما نفخوا فيها بالمنشطات، فإنها منذورة للموت والفناء والاندثار..

استنساخ لغة لفرضها في الواقع الاجتماعي على المواطنين، هو في الأصل، قرار خاطئ، حتى لا نقول أخرق يا رفيق الحسين..
6 - النكوري السبت 08 غشت 2020 - 21:05
السبب هو ان الامية تنخر المغرب !
تعليم الفرنسية و العربية كلغة ام للمغاربة ينتج فقط مزيدا من الامية حيث في المغرب يتباهى الذي يستطيع كتابة بعض السطور بالعربية او الفرنسية و هذه حالة غريبة لا توجد في اي دولة
المغرب يتصدر قوائم الامية التي تصدرها الهيآت العالمية و السبب واضح و هو ان النخب التي قررت في لغات التدريس ورطت المغاربة و جعلت منهم شعبا اميا
لا احد يدرس لغة مكتسبة ثانية على انها لغة ام
لابد من الرجوع الى لغة الام الامازيغية التى تعود عليها دماغ الامازيغ و طريقة تفكيرهم
7 - Marocain musulman السبت 08 غشت 2020 - 22:22
إلى 6 - النكوري

أتفق معك تماما عندما تقول: (( لابد من الرجوع الى لغة الام الامازيغية التى تعود عليها دماغ الامازيغ وطريقة تفكيرهم))، وطريقة الأم الأمازيغية هي السوسية والريفية والأطلسية، وليست بلزة ليركامية..
8 - سلام السبت 08 غشت 2020 - 22:34
تركيا اعتمدت الحرف اللاتيني منذ تولي اتاتورك العلماني الحكم، و محت اللغة العربية توددا منها للغرب، هل الحرف اللاتيني مكن اللغة التركية من الوصول الى العالمية ؟!! لا!!!! هل كسبت تركيا ود اوروبا ؟! ابدا!!!
افيقوا يا معشر الامازيغ، انكم تتوددون للغرب بشكل مهين و تعتمدون على حرفهم للوصول بكم الى العالمية و الاعتراف بودكم لعلكم تجنون من ورائهم بعض الارباح و لكنكم مخطؤون. نحن امازيغ و نفضل انتماءنا للعرب اهلنا و اصلنا القديم و لا نريد التبعية للغرب العنصري المهين
9 - النكوري السبت 08 غشت 2020 - 22:50
اللغة حسب العلماء ليست مجرد أداة للتواصل أو وسيلة للتعبير عن أفكارنا فقط بل هي قبل هذا ذلك القالب المسبق والجاهز الذي تصاغ فيه هذه الأفكار، وهذا لا ينطبق على المعجم اللغوي الذي تقدم لنا لغة ما، والذي نوظفه في كلامنا، بل كذلك قواعده النحوية هي الأخرى تكاد تكون قواعد للعقل نفسه، وعلى هذا الأساس، فقد يبدو بديهيا وغير مثير لأي استغراب القول بأننا نتكلم كما نفكر، لكن ما قد يتراءى صادما حينما نعيه لأنه خفي ولاشعوري وإن كنا نخضع له خضوعا تاما
فالأمازيغية هي اللغة التي تحمل طريقة تفكيرنا و التي تناسب برمجة دماغنا
لا يمكن محاربة الامية بتدريس الاطفال لغة اجنبية تخضع لتفكير اصحابها و ثقافة اهلها فهذا القرار المصيري الذي ورط الامازيغ و جعل منهم شعبا لا يملك لغة كتابية يكتب بها كما يفكر هو السبب في الامية و معضلة التعليم
10 - حيدر السبت 08 غشت 2020 - 23:25
يعتبر أحدهم أن اللغة العربية الفصحى ليست لغة أهلا للتدريس لأن في نظره، (( لا احد يدرس لغة مكتسبة ثانية على انها لغة ام))، لكن السؤال الذي لا يجيبنا عليه صاحب هذا الرأي الذي يكرره دائما هنا في هسبريس هو، هل ليركامية التي يدعونا للتدريس بها، لغة الأم بالنسبة للمغاربة؟ إنها (( لغة)) غريبة تماما عن محيطها، ولا يفقهها جل المغاربة، عربا وأمازيغا، فكيف يمكن لليركامية أن تكون لغة تدريسهم، وأن يقضوا بوسطتها على الأمية، وهم كلهم أميون فيها؟ أليس هذا هو الجنون والهذيان والتخريف؟؟؟
11 - حيدر أبو يمن السبت 08 غشت 2020 - 23:50
كما وقف النشطاء الأمازيغ متأخرين على أن اختيار تفناخ حرفا لكتابة الأمازيغية، كان اختيارا كارثيا، فإنهم سيقفون على أن استنساخ ((لغة)) في ليركام والسعي لفرضها على المجتمع كان قرارا خاطئا هو كذلك، وسيندمون على عنادهم في اختيارهم الخاطئ، ولن تنفعهم ندامتهم وخيبتهم..
12 - Hassan السبت 08 غشت 2020 - 23:52
الحرف الأمثل __لتدريس __ الأمازيغية هو الأبجدي لأنه متداول في التعليم الأصيل المتجدر و المنتشر في الجبال "الأطلسية و الريفية " . الخط المحدث يعلم بالمستويات التعليمية العالية لإنتاج الموارد البشرية و الديداكتيكية . الأمازيغية لا خوف عليها موروث شفاهي القلم أداة إن أحسنا استعماله سطرناها أسلوبا مكتوب بالحروف الشائعة . المؤسف أن نسبة كبيرة تجهل الكتابة و فهم المقروء . ( الإعاقة الحقيقية )
13 - Hassan السبت 08 غشت 2020 - 23:54
الحرف الأمثل __لتدريس __ الأمازيغية هو الأبجدي لأنه متداول في التعليم الأصيل المتجدر و المنتشر في الجبال "الأطلسية و الريفية " . الخط المحدث يعلم بالمستويات التعليمية العالية لإنتاج الموارد البشرية و الديداكتيكية . الأمازيغية لا خوف عليها موروث شفاهي القلم أداة إن أحسنا استعماله سطرناها أسلوبا مكتوبا بالحروف الشائعة . المؤسف أن نسبة كبيرة تجهل الكتابة و فهم المقروء . ( الإعاقة الحقيقية )
14 - جنوط الأحد 09 غشت 2020 - 01:24
الدراسات الجينية لسكان شمال أفريقيا كشفت كل شيء..نصف سكان شمال أفريقيا عدنانيون٪40 وهي نسبة كبيرة جدا إضافة ألى القخطانيين والكنعانيين وهم بذلك يشكلون(العرب) الاغلبية الساحقة أما البقية الباقية فهم بقايا الوندال والرومان وعبيد وغجر أوروبا. وبعض الأتراك والزنوج..وأماكن تمركزهم معروفة وهم سبب إثارة القضية الأمازيغية التي زينها لهم سامريهم(جاك بينيت الفرنسي الصهيوني).
15 - خليل الأحد 09 غشت 2020 - 02:04
يا سلام على هذه المعلومة الجديدة التي جاءنا بها الكاتب المحترم، فأنا ابن مدينة الدار البيضاء ولأول مرة أعرف ان اسمها الحقيقي: أنفا امقران!! فعلا إنه اكتشاف رائع، ومن اليوم كل من سيسألني من أين أنت؟ سأجيبه من أنفا امقران، أو سأقوم بنفخ ريشي كالديك وسأقول له: أنا أنفاوي امقراني!! وحبذا لو أكمل الكاتب المحترم خيره وقال لي ماهو اسمي بالشلحة لأكون له من الشاكرين
16 - jamais الأحد 09 غشت 2020 - 07:44
On ne valorise pas sa propre culture ou langue en attaquant l'autre, sa culture, sa langue, mais en valorisant la sienne, ses racines, en mettant en avant ce qui beau et positif dans sa propre culture. C'est un trait permanent des défenseurs de la cause Amazigh, ils dénigrent souvent les autres appartenances, pire, ils se présentent comme le peuple sans défauts, qui atteint la perfection. Ceci est une vision faszchiste des choses car le bien et le mal est une caratéristique permanente de toutes les cultures . PS: sur la Ci belge, il y a également l'anglais et si on trouve la langue néerlandaise sur les plaques de rues bruxelloises, c'est le résultat de décisions politiques. La communauté flamande étant économiquement très puissante, l'utilisation du néerlandais est un deal entre francophones et flamand contre d'autres avantages perçus par la communauté francophone
17 - مواطن الأحد 09 غشت 2020 - 09:09
الشعب المغربي مثل بقية شعب شمال افريقيا امازيغي مع روافد من العرب وافارقة جنوب الصحراء واوروبيون تمزغوا ثقافيا. الامازيغية يجب ان تستعمل ادوات العصر مثل الانترنات لتنتشر. بالنسبة للخط استعمال الخط العربي او اللاتيني افضل لان تعلم التيفناغ يزيد من تعقيد العملية التعليمية واشاطرك الراي بوجوب احلال الانقليزية مكان الفرنسية ولكن بتمشي مرحلي.
18 - لبناني غضبان الأحد 09 غشت 2020 - 10:19
إلى 17 - مواطن

تقول في تعليقك التالي: (( اشاطرك الراي بوجوب احلال الانقليزية مكان الفرنسية ولكن بتمشي مرحلي)). هذه النقطة سبق أن أجاب عليها السي بلقاسم، وفحوى جوابه هو أن أصحابها يريدون في الحقيقة تركيز الفرنسية وتثبيت وجودها في المغرب إلى الأبد، لأن عبارة إحلال الأمازيغية ((بتمشي مرحلي))، كما جاء في تعليقك، تعني سِرْ تضيم يا سي الحسين..
19 - انشر الأحد 09 غشت 2020 - 10:44
يا سي المواطن صاحب التعليق رقم 17، ألا تشعر بالتناقض في كلامك عندما تقول: (( الشعب المغربي مثل بقية شعب شمال افريقيا امازيغي مع روافد من العرب وافارقة جنوب الصحراء واوروبيون تمزغوا ثقافيا))، إذ كيف يكون المغرب أمازيغيا، وأنت لا تكتب تعليقاتك إلا باللغة العربية المجيدة، ولا تتواصل مع أهلك في عموم المغرب إلا بالدارجة التي هي االعربية الفصحى مبسطة؟

شعب أمازيغي ويستعمل لغة شعب آخر في جميع تفاصيل حياته العلمية واالثقافية والإدارية منذ ما يفوق 13 قرنا، أليس في هذا الكلام تناقض واضح، ألا تبدو لك هذه المعادلة غير راكبة وغير سليمة..
20 - زينون الرواقي الأحد 09 غشت 2020 - 11:31
نعم أخي برحيلة لكل جهة خصوصية تتفرد بها ومنافذ لتدميرها من الداخل في الشرق لا اختلاف على الهوية بل على المذاهب وفي المغرب لا اختلاف على المذاهب بل على الهوية وبعد ان دمروا الشرق بسلاح مذهبي جاء الدور على المغرب المالكي لتدميره بسلاح العرقية والهوية بعد ان تعذر النفاذ عبر الثقب المذهبي ..
تحياتي الأخوية ..
21 - الراشدي الأحد 09 غشت 2020 - 12:15
قال الله تعالى (يامعشر الجن والانس أن استطعتم أن تنفذوا من أقطار السماوات والأرض فانفذوا لا تنفذون الا بسلطان )منه نستنتج أن اللغة الحقيقية هي السلطان والسلطان هو العلم وما دون ذالك يبقى مضيعة للوقت .الصين والغرب عموما يفرضون علينا بقوة الواقع تعلم لغاتهم لأنها لغات علوم واكتفي بهذا القدر
22 - مولاي إدريس زرهون الأحد 09 غشت 2020 - 13:17
أحترم رأي الأستاذ برحيلة، ولكنني لا أتفق معه حوله. وجهة النظر هذه التي عبّر عنها، بحسن نية وإخلاص، ومن موقع المتخوف على الوحدة المغربية، يريد البربريست العرقيون ترويجها على أوسع نطاق، لخلق وهم عند الرأي العام أن المغرب مهدّدٌ بحرب أهلية، إن لم يقم بتنفيذ خططهم المتمثلة في فرض تدريس ليركامية بالقوة على جميع المغاربة، وتمزيغ الدولة بالكامل، بمحاربة العربية، ومراجعة الدستور للتنصيص على أن الهوية المغربية أمازيغية خالصة، وأن باقي المكونات المغربية الأخرى بمثابة جاليات أجنبية في الأرض الأمازيغية.

ويبدو لي أننا إزاء أوهام في أوهام، وهذه تهديدات تصدر عن أقلية، فأنا متأكد ألف في المائة أن الأغلبية الساحقة من التعليقات االتي تُنشر هنا في هسبريس في هذا الاتجاه، يكتبها شخص واحد، وبتوقيعات عديدة ومختلفة، وواضح أنه يعاني من هشاشة نفسية فظيعة.

الشعب المغربي، بعربه وأمازيغييه وصحراوييه وأندلسييه، متلاحم ومتكاثف ومتآخ، ولا خوف إطلاقا على سلمه الأهلي وتماسكه الاجتماعي. الذين يهددونه بالحرب الأهلية شرذمة مفصولة عن االمجتمع، وهي عاجزة عن تحريك البيضة من تحت االدجاجة. ولا قيمة عملية لزعيقها ولطمها.
23 - عبد الرحيم فتح الخير . الأحد 09 غشت 2020 - 13:26
ان الزعم بأن ترسيم الأمازغية لايمر إلا عبر طرد اللغة الفرنسية ما هو الا تجديف وتمهيد لطرد اللغة العربية وباقي اللغات الحية تنزيلا بقوة الصياح للهجة كالألدغ الذي لا يكاد يبين . زعم غريب به شذود وميل وانحياز نفسي يرقى لمستوى التطرف والشطط الفكري القبلي الغارق في بحر النرجسية . اللغة المخبرية التي بالكاد تفقه فن الحبو لا يمكنها أن تناطح السحاب . أنا أمازيغي الهوية عربي اللسان فرنسيه ، أرتضي لنفسي هذا التعريف إيمانا مني بأن ما لايفرض نفسه بقوة الطرح لايفرض نفسه بمنطق العاطفة . وسلاما سلاما في البدء وفي الختام .. ولا أزول .
24 - العروبي الأحد 09 غشت 2020 - 13:27
كفى من الضحك على أنفسكم وكفى من هدر الزمن
25 - bogayo الأحد 09 غشت 2020 - 13:48
يجب احترام دستور البلاد الذي يعترف باللغة الامازيغية لغة رسمية وكفى من الاستهتار بمشاعر المغاربة
26 - الشهبندر الأحد 09 غشت 2020 - 14:37
آل سوسي ؟؟
من خلال ما يعيشه المواطن المغربي من ظروف اقتصادية و اجتماعية صعبة تجعله يقوم بأفعال تخالف فطرته السليمة حتى فيما يتعلق بؤموره الدينية ، نسترجع المسببات لهذا الأمر ،
ونركز هنا على المسبب الأكبر : العامل السياسي المتحكم بكل زمام الأمور و الذي يجعل كل عامل آخر مجرد عامل ثانوي ،لأن من يتحكم في مقدرات و ثروات الشعوب و من يهيئ توجهاتها العامة هي الطبقة السياسية التي تحكم ،
وهنا نقف عن من يدير الدفة السياسية في المغرب من هم ؟؟

وفي حقيقة الأمر هذا سؤال عبيط لأن الطفل الصغير ابن ثلاث سنوات يعلم أن من يدير المشهد هم ال سوس او ابناء منطقة سوس ،
كيف هم ال سوس وليس بين هؤلاء علاقة أسرية او عائلية ؟
27 - سافكو الأحد 09 غشت 2020 - 14:38
الزعامة الكبرى تقتضي حماية ثوابتنا الاساسية اسلامنا و عربيتنا من كل القوى التي ترمي لانجاح المشروع الفرنكفوني الاستعماري...و هم قادرون إن صدقت النيات..الانفكاك عن فرنسا ضرورة وطنية...هل أحلم....ام أنتقد....ربما هي صرخة يائسة في زمن طغى الخبث
28 - مغربي قح الأحد 09 غشت 2020 - 14:47
Murakuc
هذا ليس هو إسم المغرب ... هذا إسم مستحدت صنعته فرنسا في 1970 في الأكاديمية البربرية في باريس و لم يرد دكر هذا الإسم المزيف في الكتب التاريخية على أنه إسم قديم للمغرب و مراكش ...
أما الأمازيغي فهي ليست لغة مغربية أًصلا نحن لا نعترف بلغة صنعها مستعمر فرنسي و أدخلها للمغرب على أنها لغة البربر حتى سكان شمال إفريقيا قبل الفتوحات الإسلامية و بعدها لم يكتبوا بهذه الغة و حروفها وأنا أرى أن الدولة المغربية متساهلة مع هذه الهوية الأمازيغية المزيفة و أعطتها الكتير من الإهتمام. نحن كمغاربة نعترف ب"الشلوح" و هم فينيقيين و حميريين الأصل جينيا و تاريخيا. أما ما يسمى بالتيفيناغ فهي مجرد حروف يمنية تسمى بالضفار و خط المسند. و أما الغة الأمازيغية هي مجرد صناعة فرنسية لإزالة الغة العربية و محاربتها. و أرجوا منكم قبول تعليقي هذا إذا كانت هناك ديموقراطية حقا
29 - Ait sawan الأحد 09 غشت 2020 - 14:51
"الحقيقة هي أن اللغة الأمازيغية قادرة تماما الآن فورا على ترجمة كل الكتب المدرسية العلمية والأدبية في التعليم الثانوي."
ـــ اللغة الرسمية لا تترجم لكي تعيش؛ بل تنتج العلوم و الأدب و الفلسفة و الشعر لتعيش بذاتها؛ لتعكس رؤية الحياة و العالم التي تعبر عنها و تحملها.
ـــ اللغة التي تفتقد للعمق التاريخي و للتراكم المعرفي و المعجمي غير قادرة على الترجمة؛ فكيف ستكون قادرة على البحث العلمي و التدريس.
ـــ اللغة الرسمية تكون قادرة على ترجمة كل الكتب في كل الميادين المعرفية و ليس فقط الكتب المدرسية.
ـــ عندما سنترجم أرسطو أو شكسبير، سنعتبرهم أمازيغا؟ ماذا كتب الأمازيغ بلغتهم؟
ـــ هل "موراكوك" كلمة أمازيغية؟
ـــ لماذا لا تُصَوِّر درسا نموذجيا تبين من خلاله إمكانية تدريس العلوم و الفلسفة و الجغرافيا بالأمازيغية مع تفاعل كامل من طرف التلاميذ؟
30 - الشهبندر (يتبع) الأحد 09 غشت 2020 - 16:06
وهنا نقف عن من يدير الدفة السياسية في المغرب من هم ؟؟

وفي حقيقة الأمر هذا سؤال عبيط لأن الطفل الصغير ابن ثلاث سنوات يعلم أن من يدير المشهد هم ال سوس او ابناء منطقة سوس ،
كيف هم ال سوس وليس بين هؤلاء علاقة أسرية او عائلية ؟
و جواب بسيط كذلك و من خلال أرض الواقع ،
كيف لأحزاب سياسية مختلفة المشرب والاديولوجية أن تتحد في حكومة واحدة ؟ كيف لحكومة و معارضة أن تتفق فيما بينها ؟ نعم إنها تلك العلاقة المحرمة التي تنبني على المصالح الشخصية و حتى العرقية نعم تلك المصالح التي تجعل المشاكل التي يجب ان تناقش بين المتعارضين السياسيين من أجل مصالح الوطن و المواطن تختفي بضحكة مارقة صفراء نعم انهم آل سوس حكام الدولة والحكومة والمعارضة ،نعم إنهم آل سوس أصحاب الاقتصاد و الاعلام ، نعم إنهم آل سوس أصحاب المناهج الدراسية و السياسات الاجتماعيه الفاشلة ،نعم انهم آل سوس أصحاب المظلومية نعم انهم آل سوس اصحاب فكر التفرقة العرقية نعم انهم آل سوس سارقي اموال اليتامى و الفقراء في البادية و الجبال
نعم إنهم آل سوس.
31 - متتبع الأحد 09 غشت 2020 - 16:08
إذا كان البربر منقسمين إلى سيويين في مصر وزواوة في تونس وشرق الجزائر، وفي غربها وشمالها إلى قبائليين وشاويين وشناوة (من أصول صينية وشرق آسيوية) وشلوح وريافة في جنوب وشمال المغرب، فأين هو شعب الأمازيغ المزعوم؟
توضيح: "أمازيغ" مصطلح أجنبي ابتكرته الأكاديمية العسكرية الاستخباراتية في فرنسا وتم تسريبه إلى بلدان المغرب العربي، ولا أثر له في الاستعمال اليومي الشعبي، بمعنى أنه لا يستعمل في الكلام والتخاطب اليومي في الأوساط الشعبية بمختلف طبقتها.
32 - سيف باسل منتصر بالله الأحد 09 غشت 2020 - 16:25
تاريخيا لا يوجد لغة إسمها الأمازيغية قبل 1970. الحق الذي لا هروب منه و هو أن الفرنسي جاك بينيت هو من صنع هذه الغة البربرية أصلا و بعد دالك إحتواها الإركام و طورها هي و حروفها المسروقة من اليمن و سماها الأمازيغية بعدما كان إسمها الغة البربرية كما سماها جاك بينيت الأب الروحي لهذه الغة الممعيرة. ما يسمى بالأمازيغية هي في الحقيقة لغة طارقية حبشية ممزوجة بالكتير من الغات منها الحميرية اليمنية و العربية و الفينيقية الكنعانية... أتريدون إقناع بعض المغاربة أن المذن المغربية هي أصلا مدن أمازيغية ? كيف لكم أن تتجرأون على قول شيئ كهذا ? هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين أعطوا لنا كتب قديمة شهدت أن المدن المغربية هي أمازيغية الأصل و أن تلك الأسماء في المقال هي أسمائها...كمعلومة تلك الأسماء القديمة الخاصة بالمدن التي تزعمون أنها أمازيغية... هي في الحقيقة أسماء فينيقية حميرية...و لا علاقة لها بالأمازيغ أصلا. لأن الأمازيغ ليسوا عرق أو هوية و لم يدكر المؤرخون سكان شمال إفريقيا بهذا الإسم. بل دكرو شمال إفريقيا ب الحميريين و الفينيقين و بعد ذالك أطلق الرومان على هذه العرقيات إسم البربر تم جاء العرب الفاتحين
33 - مغربي قح الأحد 09 غشت 2020 - 16:38
بالنسبة لي أفضل أن يتعلم اولادي العربية لغة الادب والثقافة والتاريخ ثم الانجليزية او الصينية التي ستزاحم بقوة الانجليزية مستقبلا اما بالنسبة للبربرية فلا يمكن لي ان ارهق ذهن ابنائي بلغة من العصر الحجري هم ليسوا فئران تجارب وأية بربرية سيتعلمون ؟ السوسية ام الريفية ام شلحة الشرق خاصوا يتعلم ثلاث لهجات البربرية الدارجة العربية كافية ونصف للتواصل مع جميع المغاربة من طنجة للكويرة .
اشنو خاصك العريان لهجات ميتة مدعومة من فرنسا والصهاينة !!
34 - عبد الرحيم فتح الخير . الأحد 09 غشت 2020 - 16:48
لم يسبق أن رأيت حصانا تقوده عربة حتى في المنام . ولكنني رأيت مغاربة يدافعون عن لغة لا يقرأونها ، عن لغة لا يعرفون حرفا من حروفها ، عن لغة غير خالصة في مفرداتها غير مستقلة بذاتها ، عن لغة تعبنا من تكرار استحالة تنزيلها واستحالة فرضها ولو مجاملة في ظل عدم توفرها ولو على الحد الأدنى لشرط المجاملة . وحتى لا نطيل في العك واللج وحتى لا نتخن في الطنطنة والسفسطة أرى أن يستحيي من في وجهه دم ويعود عن غيه من في نفسه سواد .
لم أكن أريد إضافة تعليق ولكن دخول الجيش الأمازيغي بتكشيطاته الحمراء أرغمني على الدخول لأقول كلمة واحدة وأرحل ... لاأزول
35 - مواطن الأحد 09 غشت 2020 - 16:50
أقام الفرنسيون الدنيا وأقعدوها لكون رئيسهم كتب تغريدة قصيرة بغير الفرنسية للتضامن مع الشعب اللبناني. في نفس الوقت فإن الفرنسي  لا يرى   غضاضة في كون الفرنسية مهيمنة في جميع المجالات في المستعمرات السابقة حيث أنه قد يعيش حياته كلها في إحدى هذه الدول ولا يكون مضطرا إلى تعلم لغة البلد ما دامت فرنسيته تفي بالغرض سواء تعلق الأمر بالتواصل الشفهي أو بالوثائق الإدارية أو واجهات الإدارات والمحلات التجارية وأسماء المدن وعلامات التشوير وغيرها دون أن يلقى ذلك رفضا من طرف الأهالي، لكن لغة البلد كالأمازيغية مثلا تحارب بضراوة بالرغم من دستوريتها وعدم قانونية الفرنسية.
يتبع...
36 - aleph الأحد 09 غشت 2020 - 17:10
يقول صاحب المقال: "الحقيقة هي أن اللغة الأمازيغية قادرة تماما الآن فورا على ترجمة كل الكتب المدرسية العلمية والأدبية"
---

ابدأوا أولا بترجمة الآتي:
1- ترجموا ربع مقال من ويكيبيديا إسوة بكل لغات العالم.
2ـ ترجموا بعض أحداث الساعة، سياسية كانت، أم ثقافية أوإجتماعية أو ماشئتم. وآكتبوها في مقالات بهذه اللغة المفبركة.
3 ـ ترجموا بعض أحاسيسكم في أغنية بهذه اللغة المفبركة وآنشروها على اليوتوب.

إذا نجحتم فيه هذه الترجمة، ونجح المتأمزغة في فهم هذه الترجمة، وتفاعلوا معها، إذا نجحتم في هذا الشيئ البسيط جدا، آعتبروا أنفسكم أنكم وضعتم الخطوة الأولى في مسيرة الألف العام لتصبح لغة مختبر، لغة كتابة.

لغة مفبركة لا يفهمها حتى مدرسي هذه اللغة. وهذا العاشق المجنون بحب الأمازيغية ( لغة مختبر) صار يهذي بأن لغة مختبر لا يفهمها لا الجن ولا الإنس بمقدورها أن تكون لغة تدريس!

هذا العشق المرضي حسب ابن سينا دواؤه هو: "وإن كان العاشق من العقلاء فإن النصيحة والعظة له والاستهزاء به وتعنيفه والتصوير لديه أن ما به إنما هو وسوسة وضرب من الجنون."
هذا ما يحتاجه هذا العاشق المجنون بلغة مختبر.
37 - مواطن الأحد 09 غشت 2020 - 17:13
تتمة...
يقول لك الفرنسي Parlez comme tout le monde إذا حدثته بغير الفرنسية علما أنه يحتاج إلى مترجم إذا تواجد فقط في جارته اسبانيا. وقد سبق في عهد متران سن قانون يفرض غرامة على من يستعمل كلمة غير فرنسية ك Weekend مثلا. اللافت للنظر في السنوات الأخيرة انتشار الإنجليزية بمفردها على واجهات  المحلات التجارية حيث  يتم تعويض مثلا  (حلاق/Coiffeur ) ب Barber shop، الشيئ الذي يدل على مدى تراجع القيمة الرمزية للفرنسية لدى
المواطن،  وقد يأتي اليوم الذي تقتصر فيه الازدواجية عربية-فرنسية على الواجهات الإدارية فقط.
بالرغم من الطابع النقدي والتفكيكي للمفكرين والمثقفين الفرنسيين لم يسبق لأحد منهم أن انتقد فرض الفرنسية على حساب لغات وثقافات الشعوب الأخرى إلى درجة تبوئها وضعية  اللغة الرسمية في بعض البلدان.
38 - جنوط الأحد 09 غشت 2020 - 17:54
الدكتور أحمد العلوي درس تاريخ العربية وقبائل العرب في المشرق والمغرب أكثر من 46 سنة بالنقوش والمخطوطات والمصادر الأصلية، يستحضر أدلة وجود العرب في المغرب قبل الإسلام بقرون، فقصة أن الأمازيغ هم السكان الأصليين في المغرب غير صحيحة نهائيا.
39 - Mika الأحد 09 غشت 2020 - 18:33
إلى 36 - مواطن

جاء في تعليقك التالي: (( أقام الفرنسيون الدنيا وأقعدوها لكون رئيسهم كتب تغريدة قصيرة بغير الفرنسية للتضامن مع الشعب اللبناني)). ماكرون كتب تغريدة بالعربية، وأنت كبربريست حقود صعُبَ عليك قول حتى كلمة اللغة العربية فاستبدلتها بغير الفرنسية، رغم أنك تكتب بهذه اللغة العربية وتتواصل بواسطتها مع أهلك، الأمر الذي يبيّنُ مأزقك الذي تتخبط فيه مع اللغة العربية المجيدة، فأنت تكرهها، كالموت، ولكنك تتجرعها كالسم للكتابة بها..

لكن مع ذلك أنت على صواب عندما تقول (( لغة البلد كالأمازيغية تحارب بضراوة بالرغم من دستوريتها وعدم قانونية الفرنسية)). الذين يحاربون الأمازيغية، بما هي السوسية والريفية والأطلسية، هم شرذمة ليركاميين الذين يسعون لفرض بلزة ليركامية بدلا عن هذه اللهجاث الأصلية الثلاث.

وأنت محقٌّ عندما تتحدث عن (( عدم قانونية الفرنسية)) في المغرب، لكن من الذي كان من أنصار تدريس الفرنسية في المدرسة المغربية ونافح عن ذلك هنا في هسبريس؟ أليسوا هم البربريست العرقيين، حتى أن (( زعيمهم)) عصيد اعتبر أن التمسك بالتدريس بالعربية والأمازيغية ليس إلا عنادا إيديولوجيا؟ ما هذا التناقض الفج؟؟
40 - جواد الداودي الأحد 09 غشت 2020 - 19:44
تقول : ((ويجب تعديل ديباجة الدستور للاعتراف بأن المغرب دولة أمازيغية وبلد أمازيغي وشعب أمازيغي هويته القومية أمازيغية وينتمي إلى العالم الأمازيغي.))

الدولة تمثل الشعب - تأخذ صفتها من صفة الشعب - اذا كان الشعب من المريخ فهي مريخية - اذا كان من عطارد فهي عطاردية - القول بان الدولة امازيغية تشترط ان الشعب برمته امازيغي - او على الاقل ثقافته امازيغية خالصة - وهذا الشرط غير متوفر في الشعب المغربي - الشعب المغربي ان انت سألت افراده واحدا واحدا عن هويته ستجد ان اكبر نسبتين هما : عربي و امازيغي - هذا معناه انه من حيث الهوية الاولية : المغرب يتكون في غالبيته من عرب و امازيغ - نمر الى اللغة : اللغة السائدة في المغرب - والتي هي في تصاعد - هي اللغة العربية (دارجة وفصحى) - نمر الى الدين : الدين السائد هو الاسلام - نمر للعادات والتقاليد : اغلبيتها مستمدة من الاسلام - والعادات الاسلامية هي عادات عربية معدّلة - بمعنى : ما كان جيدا في العادت العربية ترك - وما كان سيئا عوض بعادات جيدة - الخلاصة : المغرب بالمنطق بلد عربي
41 - مواطن2 الأحد 09 غشت 2020 - 20:52
هناك مثل مغربي يقول عن الشخص المندفع المغامر الذي لا يقدر الامور حق قدرها " كيعيط لبلا بش بش " او " كيقول لبلا اهبط اولا نطلع لك " لا اريد التقليل من اللهجة الامازيغية فلها اهلها . لكن الظلم كل الظلم هو ما ينادي به البعض لدرجة طرد الفرنسية من المغرب.التعصب الاعمى للامازيغية سيرجع بالبلاد مئات السنين الى الوراء.اتقوا الله في هذا الشعب الذي لا يزيد الا تدهورا.
42 - Yab الأحد 09 غشت 2020 - 21:21
إذا كان المغرب دولة أمازيغية وبلد أمازيغي وشعب أمازيغي هويته القومية أمازيغية وينتمي إلى العالم الأمازيغي كما جاء في المقال، فلماذا تسميته هي المغرب أو Murakuc كما يقول بلقاسم؟ ينبغي اختصار اسمه في كلمة: الأمازيغي، وكفى المؤمنين شرَّ القتال كما يقال..

حين يسمى المغرب بالمغرب، فلأنه عربي إسلامي وأمازيغي وحساني وأندلسي ومتوسطي وإفريقي.. إنه، ككل الكيانات البشرية، كيان متعدد، ومتنوع، وثري بخصوصيته هذه، الذين يريدون أن يجعلوا من المغرب أمازيغيا خالصا يسعون لتقزيمه، وتفقيره في هويته، وتصحيرها له، وهم بذلك يرومون تشويه المغرب، وهذا ما لا يمكن للمغاربة، عربا وأمازيغا وبروافد أخرى، القبول به، مهما تعالى زعيق بعض البربريست العرقيين الصنميين المرضى بحقدهم على الإسلام والعربية..
43 - النكوري الأحد 09 غشت 2020 - 21:24
منطق البعض اذا دعونا الى العروبة في بلاد الامازيغ فهي دعوة الى التآخي و الوحدة و التآلف و الانسجام لكن اذا دعونا الى المحافظة على الامازيغية و ثقافتها في بلادها فهي دعوة الى العنصرية و العرقية و الانتشار الهوياتي و لابد انه يقف وراءها ايادي خفية تهدد امن البلاد و العباد
قمة الاستهتار بعقول الناس
العروبة مكانها الجزيرة العربية و ليس المغرب
المغرب بلد امازيغي تاريخيا و جغرافيا و بشريا
من اهم المطالب الاجتماعية التي ينادي بها الناطقون بالامازيغية هو الاعتراف بلغتهم و ثقافتهم على الاقل في منطاقهم التي يمثلون فيها الاغلبية فلا يعقل ان يحتاج الناطق بالامازيغية الى مترجم في مؤسسة حكومية و غيرها في قريته بينما هو ابن البلد
فالذين لا يحسون بالاغتراب الثقافي و اللغوي في بلادهم لا يمكن لهم ان يعطوا دروس لمن يحس بهذا الاغتراب
44 - avondland الأحد 09 غشت 2020 - 21:55
44 - النكوري

تقول: "العروبة مكانها الجزيرة العربية و ليس المغرب".
الجواب: بل الشلحة مكانها الغيران والكهوف والفيافي . العروبة مكانها في كل مكان تسود فيه العربية وثقافتها وحضارتها.

تقول: "المغرب بلد امازيغي تاريخيا و جغرافيا و بشريا"\
الجواب: لا يوجد تاريخيا شيئ إسمه أمازيغي. أمازيغي مصطلح اختلقة القبايليين في سبعينيات القرن 20. وأمازيغي هوية لفقها القبايليون منذ جيل مضى. والمغرب لايقزم في جيل. هويتك الأمازيغية المفبركة حديثا من طرف القبايليين لا توجد إلا في أوهامك وهذيانك. حضارة المغرب العربية الإسلامية ضاربة في أعماق التاريخ. والهوية الأمازيغية لا وجود لها إلا في هذيانك.

تقول: "فلا يعقل ان يحتاج الناطق بالامازيغية الى مترجم في مؤسسة حكومية و غيرها في قريته بينما هو ابن البلد " .
الجواب: كل المغاربة يتكلمون الدارجة ولاحاجة لأحد لمترجم. والإركامية المدسترة ليست لغتك الأم، وأنت لا تفهمها. وعليه فيجب أن تلوم تلك الحركة الفاشية المتبربرة التي تريد فبركة لغة في المختبر.
45 - Marocain musulman الأحد 09 غشت 2020 - 23:23
إلى 44 - النكوري

جاء في تعليقك التالي: (( اذا دعونا الى المحافظة على الامازيغية وثقافتها في بلادها فهي دعوة الى العنصرية والعرقية))، أنت لا تدعو إلى الحفاظ على الأمازيغية، إنك تدعو لإبادتها، من خلال استنساخك لبلزة ليركامية التي تريد فرضها بديلا عن الأمازيغية المغربية الأصيلة بما هي السوسية والريفية والأطلسية/

كما أنك تريد إبادة الإسلام والعربية، ويتبين ذلك من خلال الهجوم المسترسل لأقطاب الحركة التمزيغية على الإسلام والمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها واتهامهم بمختلف الاتهامات الباطلة والظالمة، كما أن موقفك من اللغة العربية الفصحى في دعواتك المتكررة لتوقيف التدريس بها تحت مبرر أنها ليست لغة الأم الأولى للطفل المغربي، تشهد على رغبتك المجنونة في التخلص من العربية..

فلا تبادر إلى التبوئيس أمامنا وادعاء المظلومية، فأنت وأمثالك تريدون العودة بالمغرب إلى عصر المارق كسيلة والداهية المجنونة والكائن الخرافي المدعو شاي شينق، وهذا ما لن نسمح لكم به، حتى لو انطبقت السماء على الأرض، ولن يخيفنا البربريست العرقيون بخرافة الحرب الأهلية، لأنهم، بسبب جبنهم المتأصل فيهم، لا يملكون أدوات إشعالها وخوضها..
46 - مواطن ديال بصح الاثنين 10 غشت 2020 - 02:30
المغرب العربي كان عربياً فينقياً قبل مجيء المسلمين بنحو 1600سنة، و لم يكن المسلمون بحاجة لمُترجمين لنشر الإسلام في المغرب العربي لأن اللغة العربية كانت مفهومةً من طرف سكان المغرب العربي .، و هذا يؤكد سرّ تواجد العربية في المغرب العربي و عدم تواجدها في البلدان التي أسلمت مثل ايران، تركيا، باكستان ، ....
هذه الحقيقة التي أخفتها المراجع التاريخية الفرنسية و يحاول إخفاؤها اليوم كيان "زواوة" العنصري و 'الشلوح" العنصريين.و من هنا نلاحظ أن المدرسة الفرنسية الفرنكوفونية و أتباعها من "الرومان المحلّيين" قديما قد إنتهجوا كلّهم مُخطّط إخفاء و طمس هذه الجدور العربية/الفينيقية للمغرب العربي من قبل الاسلام و من قبل الاستعمار الروماني حتى أنهم سموا سكان شمال إفريقيا بالبربر و ليس الحميريين أو الفينيقين أو القرطاجيين...، و قد روّجوا لنا أكذوبة "الإسلام هو الذي عرّبنا "بالعكس الاسلام هدانا و لم يُعرّبْنا لأننا كُنّا عرباً نتكلّم اللغة البونية العربية من قبل الاسلام. و منها أستنبطنا لهجاتنا العربية الحديتة و أمزجنا البونيقية الفينيقية مع العربية الفصحى و العربية المعاصرة و أعطتنا دارجات و لهجات عربية
47 - محمد سالم الاثنين 10 غشت 2020 - 03:54
الغريب أن التقسيمات الإثنية الأمازيغية الكبرى تحمل أسماء عربية، و لا يمكن الفصل بينها إلا بهذه الأسماء: الريف- سوس- أطلس- سوسي- شلح - زياني- عطا- ريفي- القبايل- قبايلي- الطوارق- زكارة - حاحا من فعل حأحأ، و تنطق مخففة(حاحا)، شياظمة ( جمع شيظم) ......
حتى مصطلح (أمازيغ) جاء على تفعلة أفاعيل التي تستعمل للجمع مثل
( أناشيد- أباريق- أنابيب).
تجدر الإشارة أن (إيمازيغن) هو تمزيغ لكلمة أمازيغ، مثل تنجارت تكزارت تعطارت.
هذا الأمر يحتاج لدراسات سوسيولوجية و تاريخية معمقة بعيدا عن التشنج و الإنحياز.
48 - لا توجد لغة إسمها الأمازيغية الاثنين 10 غشت 2020 - 11:14
لا توجد لغة إسمها الأمازيغية
هذا كذب على الدقون

ثلاث لهجات مختلفة
لا يفهمون بعضهم بعض
الناطق بلهجة تشلحيت لا يفهم أي شيء
من الناطق بلهجة تريفيت

4% ناطقين بلهجة ترفيت
هذه اللهجة فيها 40% من الكلمات العربية و 20% كلمات إسبانية

بينما لهجت تشلحيت لا يوجد فيها كلمات إسبانية



أكبر خرافة وأكبر كذبة صنعتها الإركام هي شيء إسمه اللغة الأمازيغية
49 - Marocains 123 الاثنين 10 غشت 2020 - 11:47
Gabriel Camps – Dans L’origine des Berbères

صاحب كتاب : ( البربر : ذاكرة وهوية) الأستاذ المؤرخ الفرنسى : غابريال كامبس ، إذ أكد حول أصول البربر أن :
” البربر لا يشكلون شعبا منسجما من حيث الأنثروبولوجيا.. فهم نتاج خليط من قبائل وشعوب متعددة ”
ويقسم المؤرخ الفرنسي جابرييل كامبس البربر إلى جماعات مختلفة ، فبينيما يقر للجماعات الزنجية الأصلية في البربر ، يعود ويقول عن الجماعات البيضاء الناطقة باللهجات البربرية في الشمال ، في نفس الكتاب أي (البربر: ذاكرة وهوية صفحة 11 باريس 1995 ) الآتي :

“إن علماء الأجناس يؤكدون أن الجماعات البيضاء بشمال إفريقيا سواء أكانت ناطقة بالبربرية أو بالعربية، تنحدر في معظمها من جماعات بحر متوسطية جاءت من الشرق في الألف الثامنة قبل الميلاد بل ربما قبلها، وراحت تنتشر بهدوء بالمغرب العربي والصحراء”

ويضيف نفس المؤلف : (المؤرخ الفرنسي غابرييل كامبس المتخصص في تاريخ البربر)


لا توجد اليوم، لا لغة بربرية موحدة ، بالمعني التي توحي بوجود طائفة لها شعور بوحدتها ، ولا شعب بربري وبدرجة أقل لا يوجد” حتى عرق بربري ، حول هذه العوامل السلبية ، كل المختصيين متفقين ”.
Il n’y a aujourd’hui ni une langue berbère, dans le sens où celle-ci serait le reflet d’une communauté ayant conscience de son unité, ni un peuple berbère et encore moins une race berbère. Sur ces aspects négatifs tous les spécialistes sont d’accord
“Gabriel Camps – Dans L’origine des Berbères
50 - زينون الرواقي الاثنين 10 غشت 2020 - 12:24
هناك اليوم نسبة كبيرةًمن اللهجات واللغات المستعملة في مختلف المناطق الفرنسية لكن دون اعتراف رسمي من الدولة حيث تعتبر حسب الدستور الفرنسي إرثاً ثقافياً فقط .. وتقول الباحثة الفرنسية هانرييت والتر في كتابها " الفرنسية بكل ابعادها .. Le français dans tous ses sens " انه في الألفية الاولى قبل الميلاد كانت فرنسا تسمى الغالية la Gaule ويتحدث سكانها لغة سلتيةوتسمى le gaulois وبعد الغزو الروماني تبنى سكان فرنسازاحدى اللهجات العامية اللاتينية التي يتحدث بها الرومان الغزاة ثموتعرضت لغزو قبائل جرمانيةووهم " الفرنك " حيث اختلطت اللهجة اللاتينية الرومانية بلغة الجرمان وامتزجت لتصبح مع مرور الزمن اللغة السائدة اليوم اي الفرنسيةووبالمقابل انقرضت اللغة الأصلية ولم يبقى منها اليوم سوى بضع كلمات كما تبنى السكان أيضاً ديانة الغزاة الرومان المسيحيةوواطلقوا على بلدهم اسماً جرمانيا هو فرنسا المشتق من الألمانية ويعني مملكة الافرنج Frankreich .. بل ذهب المفكر والباحث الفرنسي Claude Dunelon في كتابه " موت اللغة الفرنسية " الى حد القول انه في بداية القرن العشرين كان ما بين عشرة وعشرين في المائة فقط من الفرنسيين يتحدثون الفرنسية التي كانت لغة الطبقة البورجوازية .. يتبع ...
51 - Histoire الاثنين 10 غشت 2020 - 12:55
أوغوستينوس أو أوغوستين

علامة الدين الروماني المسيحي في الجزائر
وهم من أب روماني .

كتب في كتابه بالحرف الواحد
إبان الحقبة الرومانية في الجزائر

كان يذهب لنشر الديانة المسيحية
ويسأل سكان الأرياف و القرى

من أنثم

فكان جوابهم " نحن فنيقيون كنعانيون "


وهنا يثبث كتاب أوغوستنوس من هم سكان الجزائر الحالية
قبل الفتح العربي الإسلامي .


البيربريست يصنعون الخزعبلات و الكذب
52 - جواد الداودي الاثنين 10 غشت 2020 - 14:09
تقول :((سطات (أصلها الأمازيغي "ژطاط") ))

من اين جئت بهذا الكلام؟ - هل هو مأخوذ من المعجم الامازيغي الذي تم تأليفه من قبل علماء اللغة الامازيغ الذين عاشوا قبل مجيء الفينيقيي؟
53 - نحن البربر كنعانيون شرقيون الاثنين 10 غشت 2020 - 14:23
ابن خلدون
كان على صواب حينما قال :
يرجع نسل البربر إلى مازيغ ابن كنعان

إدن نحن البربر كنعانيون شرقيون

أما جاك بنيت كان يريد صناعة كيان إسمه أمزيغ صديق للصهاينة
وضد كل ماهو عربي إسلامي .

وهذه الأوصاف توجد عند البيربريست الجدد
54 - محماد الاثنين 10 غشت 2020 - 19:01
ليس بالضرورة محاربة الفرنسية أو أي لغة أخرى.
فكما نجحت اللغة العربية أن تفرض نفسها يمكن للأمازيغية ذلك.
يكفي أن تدعمها الدولة بالتدريس في جميع مراحل التعليم.
و كذلك في المساجد و خطب الجمعة بالأمازيغية.
و كذلك في الكتاتيب و المدارس العثيقة.
و في محو الأمية.
و في الإعلام و أسماء الأماكن العمومية.
و في البرلمان و المسابقات و المهرجانات.

فإذا استطاعت العربية فرض نفسها و اهي أتت من آسيا فكيف سيصعب ذلك على لغة الأرض و العباد؟؟
55 - lhouss LHE الاثنين 10 غشت 2020 - 23:02
• Regardez autour de vous, les peuples qui ont réussi n’ont qu’une « seule langue » malgré la « diversité » de leur population : la France justement est une grande nation et sa constitution ne reconnait que la langue Française. Ceux qui veulent vivre leur « différence » comme les Bretons, les Corses, l’Occitan,….peuvent créer des Associations, des festivals ! Sachez que le sénat Français avait « stoppé » les propositions de loi qui demandaient l’admission d’autres langues à coté du Français. Pour cette démocratie, il n’existera qu’un seul « lien » entre le peuple de France : le FRANÇAIS
56 - NeoSimo الأربعاء 12 غشت 2020 - 04:18
اللغة لا تفرض بل تنتشر لبساطتها و إنتاجها لعلم و أدب ينتفع به
العربية كان يتعلمها الأوربيون في أوج الحظارة الاسلامية والآن يتعلم الجميع الانجليزية لانها لغة العلم في الوقت الحالي... أما محاولة اعادة احياء لغة بالقوانين وبالقوة فلن يجدي نفعاً...

لست ضد تعلم أي لغة بالعكس كلما تعلمنا لغة كلما تفتحت عقولنا ومداركنا ولكنني ضد فرضها على الجميع فقط لأنها جزء من تاريخنا...
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.