24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1407:4113:1616:1418:4219:57
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  2. موسم الزّيتون ينطلق في "جبالة" .. "خيرات الأرض" تبهج الفلاحين (5.00)

  3. شرطة مكناس تفكك شبكة لقرصنة الحسابات البنكية (5.00)

  4. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (4.50)

  5. "يوتيوبرز" مغاربة يطالبون بترخيص التصوير لدعم الإبداع الرقمي (4.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | كُتّاب وآراء | رد على الأستاذ عصيد حول تتبع لجنة التتبع

رد على الأستاذ عصيد حول تتبع لجنة التتبع

رد على الأستاذ عصيد حول تتبع لجنة التتبع

نشر الأستاذ أحمد عصيد يوم 10 شتمبر 2020 مقالا عنوانه "لجنة تتبع تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية". ويشتكي فيه الأستاذ عصيد من أن لجنة تتبع ترسيم اللغة الأمازيغية تابعة للحكومة وليست مستقلة. ويدعو الأستاذ عصيد المجتمع المدني إلى تتبع لجنة التتبع. وبهذا يستمر الأستاذ عصيد في تجاهل جذر مشكل اللغة الأمازيغية الذي هو الترسيم الدستوري المشوه المقزم المقيد المجمد في الفصل رقم 5 من الدستور المغربي.

ويتحاشى الأستاذ أحمد عصيد (هو وأنصاره) أن يعترف بأن المشكل الجذري يكمن في الفصل الدستوري الخامس، ويحاول تقديم مشاكل الأمازيغية على أنها مجرد مشاكل حكومية وبيروقراطية. وبالطبع فالأستاذ عصيد وأنصاره يتحاشون كليا أن يطالبوا بتعديل الفصل الدستوري رقم 5 لرفع الظلم عن اللغة الأمازيغية.

1) الجيل الجديد (2.0) من النضال الأمازيغي: المتابعة والتتبع

الجيل القديم (1.0) من النضال اللغوي والهوياتي الأمازيغي كان جريئا أو على الأقل قويا في مطالبه وهي: ترسيم اللغة الأمازيغية في الدستور بالمساواة التامة مع العربية، الاعتراف دستوريا بأن الدولة المغربية دولة أمازيغية الهوية القومية، اعتماد الأعراف (القوانين) الأمازيغية كأحد مصادر التشريع بشرط توافقها مع حقوق الإنسان، تحويل دستور المغرب إلى دستور ديمقراطي، ربط الأمازيغية بالديمقراطية، ...إلخ.

أما الجيل الجديد (2.0) من النضال الأمازيغي الآن فقد رجع القهقرى وتراجع ضمنيا أو صراحة عن معظم أو كل المبادئ الأمازيغية الأساسية، حيث:

- تراجعت غالبية الحركة الأمازيغية عن مطلب الترسيم الدستوري الكامل للغة الأمازيغية Tamaziɣt بالمساواة مع العربية وقنعت على مضض بالترسيم الدستوري الناقص المقزم الممرحل المؤجل المقيد للغة الأمازيغية منذ 2011. لا يجرؤ نشطاء الأمازيغية الآن أن يطالبوا بتعديل الفصل الدستوري الخامس.

- تراجعت غالبية الحركة الأمازيغية عن موقفها بأن المغرب بلد أمازيغي الهوية وقبلت بالهوية الجديدة التي اخترعتها الدولة عام 2011 والتي مفادها أن هوية المغرب خليط من ثمانية شعوب: أربعة مكونات (عربية، إسلامية، أمازيغية، صحراوية حسانية) وأربعة روافد (أفريقية، أندلسية، عبرية، متوسطية). بينما المغرب طبعا بلد أمازيغي وليس عبريا ولا عربيا. والدولة المغربية بطبيعة الحال دولة أمازيغية وليست دولة عربية ولا عبرية. أصبحت الحركة الأمازيغية تنعت المغرب بأنه تعددي متعدد الهويات! خالوطة!

- أصبحت الحركة الأمازيغية لا تكترث ولا تبالي بقيام معهد الإيركام بترويج الاسم الدارجي ⵍⵎⵖⵔⵉⴱ (لمغريب) الذي ينتمي إلى اللغة الدارجة، بينما الاسم الأمازيغي للمغرب هو Murakuc.

- تراجعت الحركة الأمازيغية عن مطلب استثمار واستغلال الحرف اللاتيني لخدمة اللغة الأمازيغية وقبلت بعملية فرض حرف نيوتيفيناغ Neo-Tifinagh على الأمازيغية عام 2003 لتهدئة خواطر الإسلاميين الخائفين المرعوبين دائما وأبدا من الحرف اللاتيني بالذات حين تكتب به اللغة الأمازيغية بالذات.

- تراجعت الحركة الأمازيغية عن المطالبة بإدماج الأعراف (القوانين) الأمازيغية ضمن مصادر التشريع.

- تراجعت الحركة الأمازيغية عن ربط الأمازيغية بالديمقراطية وعن المطالبة بدستور ديمقراطي.

النضال الأمازيغي الجديد (2.0) أصبح يقبل بأي شيء تفرضه أو تخترعه الدولة والحكومة وأصبح دور الحركة الأمازيغية يقتصر على "المتابعة" و"التتبع" و"الانتظار" و"الترقب" والتعليق على الأخبار.

إن اللوم هنا ليس على الأستاذ أحمد عصيد وحده. فهو قد حسم موقفه في اتجاه واضح هو: تتبع الدولة والحكومة والقبول بما تقرره الدولة والحكومة ثم المطالبة بتحسين شروط تطبيق ما تَقَرَّرَ وَقُرِّرَ.

الأستاذ أحمد عصيد حر في أن يختار خطه السياسي (لأنه فعلا ناشط سياسي) وفي أن يختار خطه الثقافي (فهو يعتنق فكرة أن "الهوية الأمازيغية" مجرد "مكون من مكونات" هوية المغرب المتعددة الخليطة!).

اللوم يقع على الحركة الأمازيغية بأكملها بجمعياتها الـ 800 التي يتحدث عنها الأستاذ عصيد في مقاله والتي لا تتقن إلا فنون "التتبع" و"الترقب" و"التعليق". وفي عام 2019 ساندت تلك الجمعيات مشروع فرنسة التعليم المغربي وتأبيد سيطرة الفرنسية على المغرب، مثلها مثل الأستاذ أحمد عصيد نفسه الذي زعم بأن اللغة الأمازيغية عاجزة عن تدريس العلوم في الثانويات وأنه يجب تدريس المواد العلمية بالفرنسية! وهذا الزعم باطل طبعا لأن اللغة الأمازيغية قادرة الآن تماما على تدريس الفيزياء والبيولوجيا والرياضيات.

واللوم يقع على مجموع المثقفين المستقلين المهتمين باللغة الأمازيغية الساكتين الصامتين الواجمين. فالسكوت علامة الرضى والتطبيع مع الوضعية الحالية التي تغرق فيها اللغة الأمازيغية وسط تفرج الجميع.

2) دور "المجتمع المدني" حسب الأستاذ أحمد عصيد: "المتابعة" و"اللفت"

يختم الأستاذ أحمد عصيد مقاله بهذه الجمل: "...فإن دور المجتمع المدني والمعارضة السياسية هو القيام بمتابعة موضوعية حثيثة لعمل اللجنة تكشف ثغرات التقارير الحكومية وتلفت النظر إلى الأعطاب وأشكال التقصير التي سيتم التغاضي عنها كما هو معتاد في تقارير المؤسسات الرسمية."

الأستاذ أحمد عصيد يقوم هنا بإسقاط خطه السياسي على المجتمع المدني والمعارضة السياسية فيحدد لهم أن "دورهم" هو: "المتابعة" و"اللفت" (لفت النظر إلى الأعطاب كما يقول، وكأن الأعطاب تحتاج إلى من يقول: هنالك أعطاب! ها هي الأعطاب!).

لا يا أستاذ أحمد عصيد. واجبات المجتمع المدني والمعارضة السياسية في المغرب ليست فقط "المتابعة" و"اللفت" بل هي أوسع من ذلك بكثير، وتدخل في الواجبات أشياء أعظم وأهم وهي: اقتراح تعديل الدستور، اقتراح تعديل أو إلغاء القوانين، اقتراح سياسات كبرى جديدة سواء في اللغة أو الاقتصاد أو التعليم أو غيره.

الأستاذ أحمد عصيد لا يريد أن يعترف بأن مشاكل اللغة الأمازيغية جذرية تكمن في الفصل الدستوري الخامس الكارثي الذي يرسّم اللغة الأمازيغية بشكل مشوه ومقزم ومؤجل وممرحل ومجمد ومقيد بأغلال "القانون التنظيمي" الذي يكتبه السياسيون والمتحزبون و"تتابعه" لجان السياسيين والمتحزبين.

الأستاذ أحمد عصيد يشتكي الآن في 2020 من أن "لجنة تتبع تفعيل رسمية الأمازيغية" تابعة للحكومة وليست مستقلة عنها، بينما يتجاهل الأستاذ عصيد أن الفصل الدستوري الخامس هو الذي رسَّم الأمازيغية عام 2011 بشكل مشوه يقيدها بـ"قانون تنظيمي" يجعل الأمازيغية تابعة للحكومة والبرلمان والأحزاب!

إذا أراد الأستاذ عصيد (وغيره) أن يكون ترسيم اللغة الأمازيغية مستقلا وكاملا فعليه أن يطالب بأن يكون كذلك في الدستور بفصله الخامس أي: بتعديل الفصل الدستوري الخامس لإخراج اللغة الأمازيغية من قبضة الحكومات الموسمية والبرلمانات الانتخابية والأحزاب الريعية وجعل اللغة الأمازيغية محمية بالدستور حماية حديدية فولاذية لا يخدشها حزب إخوانجي ولا مخزنجي ولا إسلامجي ولا علمانجي ولا يسارجي ولا يمينجي ولا وسطجي، وليس أن يطالب الأستاذ عصيد باستقلالية "لجنة تتبعية" هنا أو "لجينة لفتية" هناك ليس لها في العير ولا في النفير! أو أن يطالب بزركشات حرف Neo-Tifinagh على "لاكارط"!

الدستور المغربي بفصله الخامس الكارثي هو الذي شوه وقزم وجمد ومرحل ترسيم اللغة الأمازيغية وهو الذي وضع اللغة الأمازيغية تحت رحمة "القانون التنظيمي" الذي تكتبه الحكومة المتحزبة والبرلمان المتحزب ليطبقه البيروقراطيون حسب مزاجهم وحسب تأويلهم للجمل الإنشائية الركيكة المطاطة المراوغة.

يحب الأستاذ أحمد عصيد أن يلعب دور "المنبه" و"المتتبع" و"اللافت"، فلماذا لا ينبه الدولة والحكومة والمجتمع إلى أن الفصل الدستوري رقم 5 هو جذر مشاكل الأمازيغية وأنه يجب تعديله كأولوية قصوى؟!

3) كيف يمكن إخراج اللغة الأمازيغية من هذه الحفرة؟

من الواضح أن الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره لا يملكون الرغبة في تسمية الأشياء بمسمياتها ولا يريدون الإشارة إلى جذور المشاكل، وهذا لحسابات قد تكون سياسية أو مناصبية ريعية أو غيرها. ولهذا فالأستاذ عصيد مستمر في نضاله "التتبعي واللفتي" حول هذه اللجنة وتلك اللجينة بينما جوهر الأمور متروك.

والغريب العجيب أن الأستاذ أحمد عصيد يتنبأ بنبوءة في الجملة الأخيرة من مقاله المذكور وهي أن: الأعطاب وأشكال التقصير في ترسيم اللغة الأمازيغية سيتم التغاضي عنها في تقارير المؤسسات الرسمية!

إذن فما جدوى تتبع لجنة التتبع يا أستاذ عصيد؟ تتبع التتبع فقط من أجل التتبع؟!

إذا كنت يا أستاذ عصيد تتوقع وتتنبأ بأن المؤسسات الرسمية سوف تتغاضى عن أعطاب ترسيم اللغة الأمازيغية (المعطوب أصلا بسبب الفصل الدستوري الخامس الكارثي) ألا ترى بأن هذا العطب الذي تتنبأ به كامن في تلك المؤسسات الرسمية التي هي في الحقيقة مقيدة بالدستور بالدرجة الأولى؟!

أليس علاج الأعطاب الماضية والمستقبلية العويصة هو تعديل الفصل 5 من الدستور لتصحيح ترسيم اللغة الأمازيغية المشوه المقيد المقزم ولجعله ترسيما دستوريا كاملا قاطعا مطلقا فوريا غير مقيد ولا مؤجل؟!

والغريب أيضا أن الأستاذ أحمد عصيد يطالب منذ سنين بتعديل القانون الجنائي المغربي لإزالة تجريم إفطار رمضان نهارا جهارا ولإزالة تجريم الاستهزاء بالإسلام (وهما مطلبان حقوقيان مشروعان طبعا) ولكن الأستاذ عصيد لا يفعل نفس الشيء مع الأمازيغية فلا يطالب بتعديل الفصل الدستوري الخامس لرفع الظلم الدستوري عن اللغة الأمازيغية، ولم يعد الآن يطالب بتعديل "القانون التنظيمي" بل قبل به على مضض.

وهنا يجب الانتباه إلى أن الأستاذ أحمد عصيد كان قد صرح سابقا لوسائل الإعلام بأنه يعترض على رأي المحكمة الدستورية في دستورية "القانون التنظيمي" للأمازيغية. أي أن الأستاذ عصيد يعتقد بأن المحكمة الدستورية أخطأت في الحكم بدستورية "القانون التنظيمي" للأمازيغية. ولكن الأستاذ عصيد الآن ما زال لا يريد الاعتراف بأن الخلل كامن في الفصل الدستوري الخامس مصدر معاناة اللغة الأمازيغية.

إذن يمكن تلخيص تناقضات الأستاذ أحمد عصيد كما يلي:

- الأستاذ عصيد ساكت عن مشكلة الفصل الدستوري الخامس.

- الأستاذ عصيد رافض نظريا لـ"القانون التنظيمي" للأمازيغية ويعتبره مخالفا للدستور حتى بعد أن حكمت المحكمة الدستورية بتوافقه مع الدستور في شتمبر 2019.

- الأستاذ عصيد قابل فعليا وعمليا بـ"القانون التنظيمي" للأمازيغية كأمر واقع (على مضض) ويريد تتبع تطبيقه وتحسين شروط تطبيقه!

الأستاذ أحمد عصيد الآن قابل على مضض بالأمر الواقع الذي يفرضه الفصل الدستوري الخامس وبالأمر الواقع الذي يفرضه "القانون التنظيمي". كل ما يريد الأستاذ عصيد الآن فعله هو "تتبع" تطبيق ذلك القانون التنظيمي و"لفت" النظر إلى أعطاب تطبيقه. ولعمري إن هذا هو بالضبط ما سيقوله أي وزير وأي مسؤول حكومي أو رسمي. فأي وزير أو موظف في الدولة المغربية سيؤكد لك بأنه "سيتتبع تطبيق القانون بكل صرامة" وأنه "سيلفت نظر النظارة الكرام إلى أية أعطاب محتملة". وهنا نجد أن خطاب الأستاذ أحمد عصيد وأنصاره متطابق مع خطاب الدولة والحكومة تطابقا عجيبا.

أما حقيقة الأمور فهي:

- الحقيقة الأولى: ذلك "القانون التنظيمي" للأمازيغية بنسخته النهائية ليس مخالفا للدستور المغربي بل هو ظالم للأمازيغية. فالقانون أيا كان نوعه يستطيع أن يكون ظالما للشعب وموافقا للدستور في نفس الوقت، وهنا يصبح تعديل الدستور هو الحل لكسر الحلقة المفرغة لأن الدستور في هذه الحالة هو الظالم الأكبر.

- الحقيقة الثانية: القوانين يمكن إلغاؤها وتعديلها حتى لو كانت متوافقة مع الدستور المغربي. والدستور المغربي نفسه قابل للتعديل والمراجعة كما ينص على ذلك الفصلان 172 وَ 173 من الدستور المغربي الحالي. وبطبيعة الحال يحق لأي مواطن مغربي أن يطالب الدولة بتعديل الدستور لأن هذا يدخل في حرية التعبير وفي سيادة الشعب المغربي على أرضه ودولته.

المعقول راه باين = Ayen yettwagran yefra

ما هو المعقول؟ ?Mayen yella umettwagra

ها هو المعقول:

- أولا: تعديل الفصل رقم 5 من دستور المغرب وجعله يقول بأن "اللغة الأمازيغية واللغة العربية هما اللغتان الرسميتان للدولة بشكل كامل ومطلق وفوري وبمساواة تامة في التدريس والإدارات والمحاكم". والمساواة التامة تعني المساواة الفورية المطلقة بين اللغتين الأمازيغية والعربية في الاستعمال الوظيفي الشفوي والكتابي معا وفي الإنفاق الحكومي (ميزانية الدولة) وفي التعليم بكل مستوياته وفي الترويج الإعلامي والثقافي داخل المغرب وخارجه وحتى في حجم الكتابة وترتيب الكتابة حيث يجب منع أن تكون الأمازيغية تحت العربية في اللوحات والمطبوعات. الدستور هو كل شيء وأهم شيء.

- ثانيا: إلغاء "القانون التنظيمي" للأمازيغية من الفصل الدستوري الخامس وإلغاؤه كقانون تشريعي حاليا. فما دام هذا "القانون التنظيمي" ظالما ومضرا باللغة الأمازيغية فلماذا يجب أن يبقى؟! يجب أن تتم إزالته. كل ما يضر بالأمازيغية إنما هو مضر بالمغرب. وكل ما يضر بالمغرب إنما هو مضر بالأمازيغية.

- ثالثا: تدريس وترسيم اللغة الأمازيغية باستعمال الحرف اللاتيني لأن الحرف اللاتيني هو الذي يضمن للغة الأمازيغية سرعة التدريس الفعال وسرعة الترسيم الوظيفي المقروء من طرف كل المغاربة. والحرف اللاتيني هو الحرف الوحيد الذي يقوي ويدعم اللغة الأمازيغية في المغرب أمام اللغات القوية السمينة المدعومة من طرف الدولة المغربية ومن طرف الدول الأجنبية الغنية مثل فرنسا والسعودية وإسبانيا.

أما الحروف الأمازيغية الثلاثة: حرف Libyco-Berber (الموجودة نقوشه بالمغرب منذ 2500 عام)، وحرف تيفيناغ الطوارق Tifinagh الخاص بالطوارق في الجزائر ومالي والنيجر، وحرف نيوتيفيناغ الإيركامي الجديد Neo-Tifinagh (الذي طوره جزائريون وانتقل إلى المغرب) فهي حروف لها دور فني ورمزي وثقافي في المجتمع ويجب تعريف التلميذ المغربي بها في حصة التاريخ أو في حصة اللغة الأمازيغية كتراث أمازيغي مغربي حضاري وفني ولغوي. بينما يكون التدريس الوظيفي للغة الأمازيغية بالحرف اللاتيني للأغراض الوظيفية العلمية والتكنولوجية والإدارية والقضائية والاقتصادية والصحية.

- رابعا: التعميم السريع والفعال لمادة اللغة الأمازيغية (بالحرف اللاتيني) يجب أن يبدأ من التعليم الثانوي التأهيلي (سنوات الباكالوريا الثلاث) وأيضا في الشعب الجامعية كمادة إجبارية. فالتلميذ والطالب المغربي يستطيع أن يمسك بالأمازيغية بالحرف اللاتيني في ظرف ثلاث سنوات مثلما يمسك التلميذ والطالب المغربي بالألمانية والإنجليزية والإسبانية والإيطالية في ظرف ثلاث سنوات بالحرف اللاتيني. وإن تكوين عشرات آلاف المعلمين والأساتذة والأطر الإدارية والقضائية والتعليمية في مادة اللغة الأمازيغية لن يتيسر في أجل معقول إلا بالحرف اللاتيني. الحرف اللاتيني هو الذي يساعد المغرب في ظرف محدود (عدد صغير من السنوات) أن يجهز عشرات الآلاف من الطلبة والشباب والأساتذة والموظفين والأطر بمهارات قراءة وكتابة اللغة الأمازيغية بشكل وظيفي تطبيقي. فهؤلاء هم الذين سيكتبون اللغة الأمازيغية في الإدارات والشركات والوثائق ويُدَرِّسون بها المواد العلمية والأدبية في الابتدائيات والثانويات والجامعات المغربية.

- خامسا: البدء الفوري في إبعاد اللغة الفرنسية تدريجيا من المغرب عبر البدء بسحبها من الإدارات والمدارس ومنع الأموال عنها وتقليل الشعب الجامعية التي تدرسها، والبدء في تدريس الإنجليزية كلغة أجنبية إجبارية وحيدة في المدارس. وطبعا لا يجب أن تكون الإنجليزية هي الغول الجديد أو الوحش الجديد. وإنما الغرض من الإنجليزية يجب أن يكون استفادة المغاربة من الأبحاث العلمية والتكنولوجيات المتطورة العالمية ومن الإمكانيات الاقتصادية التي توفرها الإنجليزية للمغرب في التجارة الدولية والاستثمار. لا يجب أن تكون الإنجليزية "لغة رسمية جديدة" في إدارات المغرب تأتي لتأخذ مكان الفرنسية التي هي لغة رسمية حالية للمغرب. وإنما يجب طرد الفرنسية من المغرب لتأخذ اللغة الأمازيغية بالحرف اللاتيني مكانها.

وما دامت اللغة الفرنسية باقية في المغرب تسرح وتمرح على الملعب المغربي فإن اللغة الأمازيغية ستبقى دائما في كرسي الاحتياط ولن يسمحوا لها باللعب أبدا لأن الملعب ليس شاغرا بعد!

ويمكنك أن تلصق مصائب اللغة الأمازيغية بالمخزن والإخوان وكل الكائنات الأرضية والسماوية. ولكن إذا كنت لا تجرؤ على المطالبة برفع الظلم الدستوري عن اللغة الأمازيغية، وإذا كنت تتنازل لصالح الفرنسية عن المغرب بما حمل، وإذا كنت تتنازل للفرنسية عن مجال الحرف اللاتيني الحيوي بالمغرب، وإذا كنت تشرعن تأجيل تمزيغ التعليم من أجل عيون الفرنسية، وإذا كنت تشرعن استمرار الدولة المغربية في إنفاق أموال طائلة على ترسيم الفرنسية وتدريس الفرنسية والتدريس بالفرنسية، فحينئذ لا تلومن إلا نفسك.

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (48)

1 - الحسين واعزي السبت 19 شتنبر 2020 - 13:14
يا سي امبارك، صاحبك عصيد لا تهمُّه الأمازيغية، وهو غير معني بها، الرجل مشغول هذه الأيام، بإجراء الحوارات والفيديوهات حول تاريخ البيدوفيليا عند العرب، وحرق الكتب والمكتبات من طرف المسلمين. هذه هي انشغالاته الرئيسية، أما الأمازيغية فهي لزوم ما لا يلزم بالنسبة له، وأنت سيد العارفين..
2 - Hassan السبت 19 شتنبر 2020 - 17:03
الأستاد بلقاسم يختار لكتابة الأمازيغية الحرف اللاتيني و في نفس الوقت يدعو لاجتتات الفرنسية و استبدالها بالأنجليزية ، منطق غريب هو الآخر يحارب الحرف الأبجدي رغم انتشاره في المناطق الأمازيغية التي هي معقل المدارس القرآنية و التعليم الأصيل . فهو علماني متخفي
3 - Amaghrabi السبت 19 شتنبر 2020 - 17:32
لا اعرف استاذي بلقاسم هل اقول"لا حياة لمن تنادي"بمعنى المكلفون من الامازيغ باعداد المشروع الامازيغي قد اتخذوا قرارا لا رجعة فيه الا وهو الاعتماد على تفناغ وبالتالي "معزة ولو طارت",ام اقول استاذي قد فاتك القطار والقرار تبنته الدولة المغربية بحيث دسترت اللغة الامازيغية بحرف تيفناغ وانتهى الامر وطويت الصفحة.ومما يخوفني هو انك تصر على الحرف الاتيني وان كذلك اؤمن بهذا الحرف ,تصر وتؤمن انه بدون هذا الحرف وانت كباحث عظيم ان مصير الامازيغية بدون حرف الاتيني لها مستقبل فاشل وبالتالي فكل ما يبذل من مجهود وميزانية طائلة تذهب هباء منثورا,والله فانا في حيرة لانني اعتز باللغة الاصلية لجميع المغاربة لان المغاربة اصلهم امازيغ واتمنى للمشروع الامازيغي ان ينجح بسرعة ولي احساس مفرط انه ينجح ويتحرر المغاربة من اللغتين الاستعماريتين"الفصحى والفرنسية"ان شاء الله
4 - جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 17:50
في مقال لاحق هات لنا الادلّة القاطعة التي يبيّن ان الاسم الاصلي للمغرب هو Murakuc - هات لنا نقوذا امازيغية تعود الى 33 قرنا خلت - هات لنا نقائش كتب عليها : هذا قبر الاكليد الامازيغي الكبير - مالك بلاد مراكش من جبل طارق الى نهر السينغال ومن ملوية الى جزر الكناري - هات لنا مخطوطا لمؤلف الفه احد المؤرخين الامازيغ العظام الذي يذكر فيه ان هذه المنطقة اسمها مراكش - نحن في الانتظار لنكف عن تسمية المغرب المغرب ونشرع في تسميته مراكش - وان لم تفعل - فسيعلم الجميع ان تتكلم بلا ادلة - داوي خاوي - بعبارة اخرى
5 - Me again السبت 19 شتنبر 2020 - 18:09
إلى 3 - Amaghrabi

جاء في تعليقك عما تسميه المشروع الأمازيغي التالي: (( لي احساس مفرط انه سينجح ويتحرر المغاربة من اللغتين الاستعماريتين الفصحى والفرنسية)).

أنا متأكد أنك لا تملك هذا الإحساس فعلا تجاه ما تسميه المشروع الأمازيغي، أنت تتظاهر أمامنا بأنك لديك ذلك الإحساس، أو أنك تكذب على نفسك حين تقول إن مشروعك الأمازيغي سينجح، فأنتم لم تتفقوا بعد حتى على حرف كتابة ليركامية، كم أن عدد الناطقين بالأمازيغية يتقلَّص يوما عن آخر، فبعد أن كانت نسبتهم في بداية القرن 99 في المائة من ساكنة المغرب، باتوا اليوم حوالي 24 في المائة فقط، ومع التطور التقني ونمو وسائل الإعلام وكثافة الهجرة من العالم القروي صوب المدينة، فإن نسبة الناطقين بالأمازيغية تنكمش باضطراد، ويبدو أنه في ظرف العشر سنوات المقبلة قد توشك الأمازيغية على الانقراض كالديناصورات، لأن لا أحد يريد تعلُّمها، إذ لا فائدة في ذلك.

ولك أن تعتبر اللغة العربية المجيدة لغة استعمارية، ولكنك تتجرعها كالسم حين تكتب بها تعليقاتك. اللغة العربية باقية في المغرب ببقاء القرءان والإسلام غصبا عنك، وبلزة ليركام هي التي لا تزال في حضيض الحضيض يا مستر واعزي..
6 - Amaghrabi السبت 19 شتنبر 2020 - 18:12
سؤوال وجيه من المعلق رقم 4 بحيث لا اعلم لماذا يصر الاستاذ بلقاسم بتسمية المغرب بمراكش وانا على حسب علمي بدأ هذا الاسم الى الوجود مع المرابطين الذين اسسوا مدينة مراكش ,والاسم الحقيقي للدولة الامازيغية هو تامزغا سواء هذا الاسم كان موجودا في التاريخ ام لا لان اسم الامازيغ كان سائرا عند الشعب الامازيغي وبالتالي فلا اشكال ان نسمي اليوم المغرب بتامزغا وذلك من اجل محو اثار العربية من المصطلحات الاساسية للهوية المغربية وللوطن المغربي ,لان الرجوع الى الاصل عزة وكرامة والتحرر من مصطلحات غيرنا هو تحقيق لذاتنا والرجوع الى هويتنا الاصلية والاصيلة
7 - مغربي السبت 19 شتنبر 2020 - 18:39
أريد فقط أن أعرف منذ متى كان اسم المغرب باللهجات الأمازيغة هو Murakuc كما تقول
هل لديك وثائق تاريخية تثبت ذلك
أنا أفضل اسم المغرب
8 - sifao السبت 19 شتنبر 2020 - 19:03
إلى 6 - Amaghrabi

الكاتب بلقاسم يسخسخ شيخك عصيد، لأنه في نظر صاحب المقال، يبيع الأوهام لمريديه بخصوص موضوع الأمازيغية، وبأنه يقودهم للفراغ والفانتازم، ما دامت الأمازيغية مرسمة في الدستور في مرتبة ثانية بعد العربية، وأن تفعيل ترسيمها مرتبط بقانون تنظيمي مطاط لا معنى ولا حاجة له، ويؤاخذ بلقاسم على ليركاميين اختيارهم تفناخ أداة لكتابة الأمازيغية، وهو يقول إنه حرف وافد من الجزائر، وأنت بدل أن تناقش ما جاء في المقال، وتدافع عن سيدك عصيد، تبادر إلى مهاجمة اللغة العربية المجيدة وتعتبرتها لغة استعمارية مثل الفرنسية، رغم أنك تكتب بها تعليقاتك دون أن تجرؤ على كتابة تعليق واحد ببلزة ليركامية.

اللغة العربية الفصحى هي اللغة الدستورية الأولى في المغرب بشهادة السي بلقاسم، وهي اللغة التي صيغ بها الدستور، وحين تعتبرها لغة أجنبية، فإنك تغني خارج الزمان والمكان وموضوع المقال،وكأنك أحمق الضيعة.

جوهر المقال هو اتهام بلقاسم لعصيد بأنه ((يبيع ويشتري)) في الأمازيغية بدفاعه عن الفرنسية، وانتظاره نتائج أشغال لجنة متابعة ترسيم الأمازيغية، فما هو رأيك فيما يقوله بلقاسم عن عصيدك؟ أجب عن هذا السؤال يا واعزي.
9 - جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 19:37
6 - Amaghrabi

لو سألت كبار السن من الامازيغ الذي لم تتلوّث عقولهم بالبربرسم - لو سألتهم عن معنى تامزغا لما استطاع احد ان يجيبك - وذلك لان هذه الكلمة اختراع جديد - الامازيغ القدمى كالعرب القدمى وكالهنود الحمر القدامى الخ لم يكونوا يفكرون بمنطق الوطن الممتد على مساحة كبيرة جدا - كان يفكرون بمنطق القبيلة - ان قلت له انت من بلاد كذا - وكانت تلك البلاد بلاد قبيلة بني عمومته - يقول لك : لا - انا من بلاد كذا - ويذكر اسم قبيلته - هذا معناه ان الامازيغ لم يضعوا في يوم من الايام اسما للمنطقة المعروفة اليوم باسم المغرب - ولو كان الامازيغ قد سموا بلدهم في زمن من الازمان - لما اضظر الاجانب لاعطاءه اسماء من عندهم - كبلاد المور وبلاد النوميد وبلاد البربر - والامازيغ يسمون انفسهم امازيغ ليس للدلالة على ان لهم اصل واحد - هو الشخص الخرافي مازيغ - او لانهم لقبوا انفسهم بالرجال الاحرار - أمازيغ كما تمازيغت تعني فقط البلد - وتمازيغت تعني ايضا لغة اهل البلد - هذا كل ما في الامر - بالنهاية لك ان تحلم بما شئت - ولكن شتان ما بين الاحلام والحقائق على ارض الواقع
10 - Amaghrabi السبت 19 شتنبر 2020 - 20:05
الى الاستاذ المحترم جواد الداودي حفظك الله ,خافتني الرأي باسلوب حضاري محترم اشكرك اولا على ذلك لان اسلوب الشتم والقذف والصراخ والعويل وو للدفاع عن قضية ما اعتبره اسلوب الضعفاء المنهزمين,اولا شعار الامازيغ في المغرب هو الرجوع الى الاصل وقراءة الواقع المغربي الحالي يعبرعلى ان الامازيغ هم الشعب الاصلي التاريخي للمغرب او مراكش او تامزغا او اي شيئ اخر,لان اللغة الامازيغية ما زالت حية في البوادي والقرى والجبال المغربية وحتى في المدن المغربية رغم ان جل المدن المغربية اهلها يتكلمون اللغة المغربية والتي تسمى بالدرجة,فانا اعتقد ان الدرجة صناعة شعبية امازيغية مغربية وهي كذلك اقصيت رغم انها متداولة تقريبا في جميع المناطق المغربية,انا احارب الفصحى لانها كرست وتكرس الامية والتخلف والتشبث بالتراث المنحول ووو ولقد جربتها الدولة المغربية لتكون لغة العلوم وفشلت وضيعنا اموالا طائلة واوقاتا ثمينة مما جعلنا نعود الى الفرنسية التي هي غنيمة حرب ومن خلالها تنفتح المغاربة على العلوم والتقنيات والحضارات وووواما الفصحى فهي السبب الرئيسي الذي جعل من المغاربة يعيشون مع الامية التي ارادت الدولة ان تحاربها بالفصحى
11 - amahrouch السبت 19 شتنبر 2020 - 20:47
إلى 10 - Amaghrabi

مرة أخرى، المقال عن (( مفكرك)) عصيد، السي بلقاسم يتهمه بأنه يضحك على ذقون مريديه حين يوهمهم بأن الأمازيغية مدسترة وأن بالإمكان الكتابة والنهوض بها بحرف تفناخ، فصاحب المقال، يقول بأن كل ما يقوله عصيد في هذا الشأن ليس إلا تدجيلا في تدجيل، وأن لا أمل للأمازيغية في التحرك شبر واحد إلى الأمام في ظل هذا الدستور، ومع حرف تفناخ، وإنفاق الدولة المغربية الأموال الطائلة على تدريس اللغة الفرنسية التافهة لأبناء الشعب المغربي الفقراء، في حين يدرس أبناء النخبة الحاكمة أبناءهم الإنجليزية في جامعة الأخوين، وغيرها من الجامعات..

الكاتب يهاجم عصيد ويتهمه بتكريس وتزكية هذا الوضع اللغوي المعطوب في المغرب، فما هو رأيك، ورأي عصيدك في كلام السي بلقاسم الذي بالمناسبة ليس لا عروبيا ولا إسلاميا، وإنما أمازيغي أباعن جد ويهضم الملف الأمازيغي أحسن منك بألف مرة، أنت الذي كنت عضوا في ليركام، وكُلفت بترجمة الدستور من العربية إلى ليركامية، فكانت ترجمتك ترجمة كارثية وكلها أخطاء مفاهيمية ولغوية وحتى إملائية بحرف تفناخ، كما شرح ذلك بلقاسم.

النقاش على هذا المستوى، وفيه يتعين أن ينصبّ كلامك يا الحسين..
12 - جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 21:13
انا اناقش الافكار – ولا شيء الا الافكار

تقول : ((شعار الامازيغ في المغرب هو الرجوع الى الاصل))

مثال : ذات يوم – خرجت من قريتك – واتجهت صوب المدينة – فمررت بجانب قريتي – وصادفت خروجي انا ايضا من قريتي وتوجهي لنفس المدينة – ترافقنا في الطريق زمنا ما – ثم فجأة – قرّت ان تعود الى قريتك – فقلت لي : علينا ان نعود الى قريتي – هل كلامك هذا منطقي؟ - انت اشتقت لقريتك – واردت العودة اليها – هذا شأنك – اما انا – لماذا اعود لقريتك؟ - لا يربطني بها شيء – لو انني عدلت عن الاستمرار في طريقي نحو المدينة – فانني سأعود لقريتي انا – لا لقريتك انت – فهمت المغزى من المثال؟
13 - إلى جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 21:14
في بعض الدول إلى اليوم يعرفون المغرب باسم مراكش و في لغات أوروبية نتحدث عن Morocco و Maroc و Maruecos و Marokko أظن أن المغرب هي تسمية إما عربية أو شرقية و الكاتب لم يقصد تغيير الاسم بالعربية و إنما تغيير الإسم بالأمازيغية الرسمية لأنه اسم دارجي و ليس أمازيغيا
14 - aleph السبت 19 شتنبر 2020 - 21:35
10 - Amaghrabi

تملقك الخاوي لا قيمة له. المهم هو ما تعبر عنه في تعاليقك.(1) أنت متصهين يلعق أحذية المجرمين الصهاينة نكاية بشعب مسلم،(2) بل وتجاوزت ذلك لدرجة أنك تؤول القرآن وكأنه كتاب صهيوني يدعو لتهجير المسلمين الفلسطينيين وآغتصاب أرضهم وتدنيس مقدسات المسلمين. (3) أنت تمجد الإستعمار وتصفه وكأنه سمم قبائل الريف بالسلاح الكيماوي من أجل إخراج الهمج المغاربة إلى نور الحضارة. (4) و تعتدي على حضارة وطننا المغرب الممتدة على 13 قرنا بوصفك للغة العربية التي دونت بها حضارتنا، وبها نرتل قرآننا ونصلي صلواتنا، تعتبرها لغة آستعمارية. (5) بل وتعتدي حتى على المغاربة العرب باعتبارهم مستعمرين (مادامت لغتهم في عرفك لغة استعمارية) وليسوا مغاربة.
نفاقك وتملقك يضفي عليك المزيد من القبح، فلا أحد من المغاربة يشرفه أن يسمع من كائنات مثلك تملقا ولامدحا.
15 - جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 21:49
10 - Amaghrabi

لا علاقة للامازيغ بالدارجة – الدارجة لهجة عربية مئة بالمئة
واكبر دليل على ذلك ان من كانت لغته الام هي الامازيغية – ان تكلم بالدارجة يتكلمها بلكنة امازيغية
دليل آخر – هناك عدد من الكلمات لا توجد في الفصحى وتوجد في لهجات الخليج
في الدارجة هناك نكرة ومعرفة – ولا يوجد فرق بين النكرة والمعرفة في الامازيغية
اسماء الاشارة تسبق المشار اليه في الدارجة – وفي الامازيغية تأتي بعد المشار اليه
في الدارجة همزة البداية تحذف – في الامازيغية لا تحذف – بل هي الاكثر شيوعا بين كل الحروف
المتحدث بالدارجة يُفهم في المغرب والجزائر وتونس وليبيا بينما المتحدث بالسوسية لا يُفهم بالريف او اي مكان آخر به امازيغ
من كانت لهجاتهم مختلفة لا يصنعون لغة موحدة
16 - جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 22:16
10 - Amaghrabi

تقول : ((الواقع المغربي الحالي يعبرعلى ان الامازيغ هم الشعب الاصلي التاريخي للمغرب ... ، لان اللغة الامازيغية ما زالت حية في البوادي والقرى والجبال المغربية وحتى في المدن المغربية))

مثال آخر : كان هناك باحد المقاهي 7 اشخاص يشربون الحليب – ثم جاء 3 آخرون – وطلبوا فناجين قهوة – 5 اشخاص من من الـ 7 الاوائل طلبوا هم ايضا فناجين قهوة – فاصبح عدد متناولي الحليب 2 – ومتناولي القهوة 8 – انتفض شاربي الحليب وقالوا : يجب ان يطلب الجميع الحليب – لاننا كنا نشرب الحليب قبل ان يأتي طالبوا القهوة – هذا كلام لا علاقة له بالامنطق مرة اخرى
17 - aleph السبت 19 شتنبر 2020 - 22:26
إلى 13

هذا تأويلك لكلام الأستاذ بلقاسم. لكن المتتبع لكتابات الأستاذ يعرف أن الأستاذ الفاضل يمزغ الشجر والحجر وكل ساكن و متحرك في هذا الوطن. الأستاذ لا يعترف بوجود مكون آخر باستثناء التمزيغ، وطنا وهوية وشعبا. حسب الأستاذ ماهو خارج التمزيغ هو نشاز وشذوذ وتيه ويجب تصحيحه اليوم قبل غد.
18 - جواد الداودي السبت 19 شتنبر 2020 - 23:10
10 - Amaghrabi
احيانا اجد صعوبة في الرد على بعض التعاليق – لانها مثل الخيط المخبّل تخبّلا لا مثيل له – بضعة جمل تحمل عشرات التناقضات
ما الذي تريده بالضبط
ان كنت ترى ان العربية لا تصلح لتدريس العلوم – بالرغم من انها كانت لغة العلوم رقم واحد في الماضي – فالمفروض ان لا تدعوا لتعويضها بالامازيغية التي لا تتعدى يوما الطور الشفهي
ان كنت ترى ان المغربي يصعب عليه تعلم الفصحى – فالمفروض الا تكون مع الفرنسية لان تعلمها اصعب من تعلم الفصحى
التعريب لم يُستكمل – بقي التعليم العالي بالفرنسية – ان يكون مستوى الطلبة ضعيفا هذا لا يرجع للعربية – بل للفرنسية التي يصعب عليهم التعلم بها بعدما تعودوا على استعمال العربية
والآن سنعود للمشكلة الرئيسية – والتي كانت السبب في اعتماد الفصحى – وهي تدريس العلوم بلغة لا يفهمها التلميذ – وهنا سنرى هروبا جماعيا باتجاه المسالك الادبية

ملاحظة : غنيمة الحرب تكون للمنتصر - وليس للمنهزم
19 - رأسي يكاد ينفجر . السبت 19 شتنبر 2020 - 23:11
عجبت لأمر الاستاذ يدافع بجد أيمانه على طرح لا يؤمن بعدالته إلا خمسة من المغاربة فهل هو رجل رشيد .
20 - النكوري السبت 19 شتنبر 2020 - 23:27
عوّدنا عصيد على الرَّدِّ عن كل مقال ينتقد فيه كاتبه الخيار الأمازيغاوجي ويعبّرُ عن اختلافه في الرأي مع أصحابه، فلقد قرأنا له مقالات عدة تندرج في هذا السياق، ولقد أصدرها في كتيب ضمَّ جميع السجالات التي خاضها مع كتاب وسياسيين وإعلاميين مغاربة حول الملف الأمازيغي، ومن هنا ترسّخ لدى العديدين انطباع عن كون عصيد يهوى السجالات الصاخبة..

لكن هذه الصفة التي تميّز وعُرِف بها عصيد لسنوات طوال، تخلى عنها مع الأستاذ مبارك الذي دقَّ بابه لمرات متكررة ووجه إليه نقدا لاذعا أبان فيه تناقضات عصيد وبيعه الأوهام لمرديه، دون أن يجرؤ صاحبنا على الردِّ على بلقاسم، فهل يعني هذا اعترافا صريحا عصيديا بصحة مقالات بلقاسم؟ هل يفيد ذلك أن عصيد استسلم ورفع الراية البيضاء ولم يعد قادرا على الدفاع عن نفسه إزاء الاتهامات الخطيرة الموجهة إليه؟

في جميع الأحوال، السكوت ليس فضيلة في مثل هذه الحالات، يتعين على عصيد إفادة مريديه برأيه بخصوص ما يكتبه عنه بلقاسم، فليس من المعقول أن يركن إلى الصمت، ويُكلف مريدَه واعزي بتمييع الموضوع بتعليقات غاية في التسطيح والتهريج والتخربيق، فهذا الأسلوب يعني إقرارا بالهزيمة النكراء..
21 - Sindibadi الأحد 20 شتنبر 2020 - 03:19
كفاكم هرطقة وكلام لا ينفع المغاربة
كلاكما تدفعان بالبلاد لما لا يحمد يعقبها
إن التوجه الحكومي الحالي لا يندر بخير
حيث جعلت الحكومة من منطق العنصرية المقيتة والتفرقة فيما بين الروافد المغربية لصالح الرافد السوسي خارطة طريق وهي تظن أن الشعب المغربي سيبقى دون رد فعل
الشعب المغربي لا يريد لا أمازيغيتك بالحرف اللاتيني ولا أمازيغية الإيركام بالحرف التيفيناري
الشعب يريد الحفاظ على كل مقوماته اللغوية
باختلافها وتنوعها
لا محرقة كافة اللهجات والتعابير لصالح السوسية
ونعيد للمرة للمرة الألف
هل اللغة الريفية ليست بقائمة بذاتها حتى تتم محرقتها وطمس معالمها لصالح اللوبي
السوسي؟
هل كل اللهجات والتعابير الأطلسية ليست
قائمة بذاتها حتى يتم محرقتها وطمس معالمها لصالح الرافد السوسي؟
هل اللغة الحسانية ليست هي الأخرى بلغة قائمة بذاتها حتى تحرقها الحكومة الحالية
وتطمس معالمها لنفس الرافد ولنفس اللوبي؟
وعن ذكر الحسانية لقد تعهد المغرب بالحكم الذاتي للأقاليم الصحراوية مما يعطيهم كافة الصلاحية لاختيار اللغة الحسانية بهذه الأقاليم الصحراوية المغربي
المغاربة الأحرار والشرفاء لا بد وأن يتحركوا
22 - nos enfants,les sauver الأحد 20 شتنبر 2020 - 08:24
le parti du mal,l"istiqlal a détruit les écoles ,du primaire au lycée,en imposant l"arabisation ,arabisation visant surtout les classes pauvres et moyennes sans ressources pour envoyer leurs enfants dans les écoles de missions où sont formés les enfants des riches pour avoir des atouts leur permettant de s"accaparer de tous les postes de décisions enrichissants,halal et haram,des centaines de milliers arabisés ont tout perdu,beaucoup se sont radicalisés,
aujourd"hui,les revanchards amazighis veulent compléter la destruction des écoles en voulant imposer leurs dialectes nombreux pour enfin faire le même ravage que l"istiqlal,
l"arabisation,les oppositions radicales politiques,l"amazighation,vont tout détruire pour affaiblir le maroc que le pouvoir '''''algérien ingrat souhaite pour éliminer le maroc d"avoir son mot à dire au maghreb,
opposons nous à ces ravages pour sauver l"avenir de nos enfants
libre,sap,ex enseig sup
23 - النكوري الأحد 20 شتنبر 2020 - 10:31
منذ القدم كانت تسمى الدول نسبة الى اسماء المدن المركزية الادارية مثل روما او قرطاج او طنجة او فاس او مراكش الخ فهناك فرق بين نظام حاكم او دولة او بين شعب او امة فالأمازيغ امة كبيرة جدا يجمعها تاريخها و ثقافتها و جغرافيتها و لغتها فمن نظر في كتب التاريخ القديم سيجد ان الامة الامازيغية جغرافيتها تبتدأ من مصر الاسكندرية الى المحيط و تذهب جنوبا الى بلاد اثيوبيا الغربية بتعبير المؤرخ الاغريقي سترابو (Above Maurusia, on the outside sea, lies the country of the western Aethiopians, as they are called,) و يقول على ملك المغرب بوخوس (And he says that Bogus, the king of the Maurusians, when he went up against the western Aethiopians, sent down to his wife as gifts reeds like those of India,
فاسم موريسيا لازال حيا في امازيغية الريف و لازال يستعمل في الاحاجي و المثل و الاساطير الا نحن ننطقه مريس
المؤرخ هريشوش يذكر في كتاب التاريخ الذي الفه تحت اشراف القديس اغوسطين ان بلاد الافارقة يبتدأ من مصر و ينتهي عند جزر الكناري و يحده جنوبا الصحراء فهذا هو موطن الامة الامازيغية
24 - Amaghrabi الأحد 20 شتنبر 2020 - 11:40
اعتقد استاذي المحترم جواد منطقيا لا يمكن ان تكون اللغة المغربية او ما يسمى بالدرجة لغة اجنبية مثلها مثل الفصحى وبكل تأكيد انها صناعة مغربية خاصة نسجها مغاربة على طول السنين والقرون تأثرا بالفصحى التي كانت لغة القران والتراث الاسلامي والادارة المغربية وبعض المدارس المغربية القليلة جدا.وعندنا في مدينة الناظور حي يسمى حي بوبلاي وهو حي جبلي من قدماء احياء الناظور ففي السبعينيات والثمانينيات انتج سكان هذا الحي لغة كنا نسميها عربية بوبلاي وهي خليط بين الامازيغية الناظورية والدرجة المغربية وكانت متداولة بين سكان هذا الحي الذي هو خليط من العرب والامازيغ المهاجرين الى الناظور وسكنوا حي بوبلاو ,الشعوب حينما تكون مجتمعا مختلف الالسنة يخرج مجتمع جديد بلسان جديد ولكن يبقى الانتاج مغربي وصنعة مغربية.
25 - فريد الأحد 20 شتنبر 2020 - 12:37
إلى 23 - النكوري

عندما نتكلم عن المغرب فإن المقصود به هو المغرب الحالي بدولته الوطنية الراهنة التي تمتد سيادتها على أرضه من طنجة إلى لكويرة، فهذا هو المغرب المعترف به من طرف المنتظم الدولي كمجال خاص بالمغاربة وملكا لهم، ويجوز لهم قانونا التحرك والتصرف فيه..

أما أنت الذي تتحدث عن أرض/ قارة مساحتها تبدأ في مصر شرقا وتنتهي غربا في جزر الكناري، وجنوبا في إثيوبيا، وشمالا لا ندري أين، فلاشك في أنك تقصد بلدا ليس هو بلدنا المغرب الحالي، إنك تهرب من الواقع المرير بالنسبة لك راهنا، لكي تعيش غارقا في الزمن الغابر وفي الفانتازم يا سي واعزي..
26 - aleph الأحد 20 شتنبر 2020 - 12:57
Amaghrabi -24

تقول "حي بوبلاي وهو حي جبلي من قدماء احياء الناظور ففي السبعينيات والثمانينيات انتج سكان هذا الحي لغة كنا نسميها عربية بوبلاي وهي خليط بين الامازيغية الناظورية والدرجة المغربية ".
ـــ

پوبلاو حي شعبي سكانه من الهجرة القروية إلى الناظور. والمهاجرون كانوا أميين وفي أغلبيتم الساحقة من قرى الريف الناطقة بالريفية. كان أهل الناظور يصفون عربيتهم ب "ثعرافت ن پوبلاو" لأن إلمامهم بالعربية كان ضعيفا وعندما يحاولون الكلام بالعربية يتكلمونها بركاكة، لذا كان يستهزئ الناظوريون من لغتهم العربية ويطلقون عليها عربية پوبلاو، يعني عربية ركيكة. "عربية پوبلاو" لم تكن إسم لغة، ولم تكن لغة تواصل هي فقط صفة ونعت للعربية الركيكة التي ينتجها ذلك المهاجر القروي الريفي في الناظور عندما يحاول تكلم العربية.

أنت تدعي هنا أنها كانت لغة تواصل نشأت بسبب اختلاط العربية بالريفية. وهذا ليس صحيحا. أنت تكذب وتلفق وتفتري. أنت تفتقد للنزاهة. تكذب وتلفق لبيع منتوجك الفاسد. ونحن لا ننتظر من المتصهينين عملاء الإستعمار الفرنسي والإسباني إلا انعدام النزاهة وانعدام الإخلاق وامتلاك جرعة كبيرة من النذالة والحقارة.
27 - النكوري الأحد 20 شتنبر 2020 - 13:51
الى عزّي فريد
عندما يتحدث المؤرخون عن مملكة المغرب موريسيا و يتحدثون عن ملك يرسل هدايا نفيسة لزوجته بعد رحلاته الاستكشافية و تأديبه للمتحرشين من الزنونج لبلاده فنتحدث عن مغرب تصل حدوده بلاد السودان اي الى نهر السنغال و هذا كان قبل الميلاد و قبل الرومان و كان جزأ من الوحدة المغاربية في عهد قرطاج تاريخ عريق موغل في القدم نحن نفتخر بها و نعتز به
و المغرب جزء من الامة الامازيغية التي تبتدا من الاسكندرية الى جزر الكناري و تحدها بلاد السودان ما وراء الصحراء كما هو مسطر في كتب التاريخ القديم و كما تؤكده الرواية التاريخية الامازيغية الشفهية و تؤكده كذلك الرواية المغاربية الاسلامية كما يذكر ابن عذاري و ابن خلدون الخ في وصف بلاد البربر و يقولون مبتدأ بلاد البربر الاسكندرية و منتهاه المحيط او اعمدة هرقل
اما القومجيون العرب و ما زوروه من ذاكرة الجماعية للامازيغ فهم الى مزبلة التاريخ و اشفق من امثالك ممن لازالوا يريدون الوقوف في وجه التيار الجارف و الحفاظ على الرواية التاريخية القومجية الكاذبة المتهالكة الفاقدة للصلاحية
الامازيغ امة عظيمة و لا يمكن اختزالها في اعراب بني هلال و معقل الخ
28 - Amaghrabi الأحد 20 شتنبر 2020 - 14:42
عجيب امرك السيد Aleph انك اصبحت لصقة مستدامة لتعاليقي التي ابدي فيها وجهة نظري والغريب في الامر انك تستعمل السب والشتم بدون اي مبرر,فانا ابن الناظور واعرف اهل بوبلاو وكان بعضهم معي في المدرسة الابتدائية والاعدادية وشاركتهم حتى في كرة القدم,وانت لست ابن الناظور ولا يمكن لك ان تتكلم عن شيئ لم تعشه يوميا كما عشته انا,فكفاك دخولا بين الظفر واللحم ,فانك صراحة تحمل في قلبك حقدا سيئا فقط لانني اخالفك الرأي وادعو الى السلام بين الشعوب العالمية واعترف ان اللغة الفرنسية الاستعمارية ادخلت المغاربة الى كسب العلوم المعاصرة وهي غنيمة حرب كما قال الاديب الجزائري كاتب ياسين وحتى في نظرك الايات القرانية التي تتكلم على مدح بني اسرائيل يجب ان لا تقرأ ولا تكتب وانما يجب قراءة فقط الاية التي تقول بان الله حول فئة من اليهود الى قردة,امرك غريب وعجيب
29 - هواجس الأحد 20 شتنبر 2020 - 15:32
إلى 27 - النكوري

جاء في تعليقك التالي: (( عندما يتحدث المؤرخون عن مملكة المغرب موريسيا ويتحدثون عن ملك يرسل هدايا نفيسة لزوجته بعد رحلاته الاستكشافية وتأديبه للمتحرشين من الزنونج لبلاده فنتحدث عن مغرب تصل حدوده بلاد السودان اي الى نهر السنغال وهذا كان قبل الميلاد وقبل الرومان وكان جزأ من الوحدة المغاربية في عهد قرطاج تاريخ عريق موغل في القدم نحن نفتخر به)).

بهذيانك هذا يا الرفيق الحسين، تؤكد ما عاتب عليه المعلق فريد في ت 25 حين وصفك بأنك تعيش في الزمن الغابر وفي الفانتازم. استيقظ يا رجل، ذلك زمن ولّى إلى غير رجعة، المغرب اليوم ونحن في القرن 21، مغرب تمتد حدوده من طنجة إلى الكويرة ومن الأطلسي إلى الجزائر..

هذه هي دولتنا الراهنة التي نتمسك بوحدتها ودستورها ولغتها ودينها وتاريخها، أما إذا كنت أنت تتطلع إلى الامبراطورية الأمازيغية الممتدة من الإسكندرية في مصر إلى جزر الكناري وحدود السنغال، فلك ذلك، ولا أحد يمنعك من شنِّ حروب استرداد جميع الأراضي التي كانت في تلكم الامبراطورية التليدة.

وفي انتظار ذلك، أَوْجدْ لك أولا، لغة كتابية تتواصل بها مع سكان الامبراطورية التي تستمني ببنائها..
30 - جواد الداودي الأحد 20 شتنبر 2020 - 17:06
24 - Amaghrabi

انا اناقش بشكل علمي – يعني بشكل منطقي – شكل فيه تعليل لكل فكرة بواسطة دليل يمكن لمن اناقشه ان ينظر فيه – ويعلم مدى صحّة – المفروض – لكي يكون النقاش علميا من الطرف الآخر – ان ينظر المناقش في الادلة التي قدمت – فان وجد فيها عيبا – رد علي قائلا مثلا : بالنسبة للدليل الاول – بحثت فيه – ووجدت انه غير صحيح – والصحيح هو كذا وكذا – بالنسبة للدليل الثاني – بحثت فيه ووجدت ان فيه عيبا من الناحية المنطقية – والعيب هو كذا وكذا –
اما ان اقدم انا ادلة لاثبات كلامي – وتردّ انت بتعليق لا تذكر فيه تلك الادلة بتاتا – ولا تبين لماذا لا تجدها مقنعة – ولا تقدّم انت اي دليل – فهذا معناه انك لا تبحث عن الحقيقة – معناه انك تريد ترسيخ فكرة خاطئة بدون تكسير الادلة التي اقدم وبدون ان تدلي بادلة من جهتك

البحث عن الحقيقة – ومحاولة نفخ الذات بالاكاذيب – لا يجتمعان
31 - amahrouch الأحد 20 شتنبر 2020 - 17:39
إلى 28 - Amaghrabi

جاء في تعليقك التالي: (( في نظرك الايات القرانية التي تتكلم على مدح بني اسرائيل يجب ان لا تقرأ ولا تكتب)).

أنت لا تكتب الآيات القرءانية للاستشهاد بها، وانطلاقا من إيمانك الصادق بالله وبالقرءان، أنت تفاخر بأنك لاديني، ولا تخفي عداءك للدين الإسلامي وللمتدينين به، وحين تستشهد بالقرءان، فإنك تفعل ذلك لإغاضة العرب المسلمين المتمسكين بدفاعهم عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وللإستزلام لأسيادك الصهاينة..

نحن لا نناهض إسرائيل ونساند الفلسطينيين لاعتبارات دينية، إننا نستند إلى القانون الدولي الذي ينصُّ على أن على إسرائيل الانسحاب من الأراضي التي احتلتها سنة 1967، ووقعت اتفاقيات مع الفلسطينيين في أوسلو سنة 1993 لتطبيق الانسحاب سنة 1999، لإنشاء الدولة الفلسطينية عليها، لكن الكيان الصهيوني تنكر لتلكم الاتفاقات، ولا يزال يقتل يوميا الفلسطينيين أصحاب الأرض.

على هذا الأساس نحن ضد إسرائيل، وفي استشهادك بالقرءان دفاعا عن إسرائيل فإنك تمثل الوجه المقلوب للذين يقومون (( بقراءة فقط الاية التي تقول بان الله حوّل فئة من اليهود الى قردة)).

إنك داعشي بشكل معكوس يا سي الحسين..
32 - ZAMHARIR الأحد 20 شتنبر 2020 - 19:00
باختصار: هناك شخصان معلقان ، جواد الداودي وألف ، لديهما ببساطة منطق أنيق في التعبير والصدق فيما يتعلق بالموضوع! أما البقية فلديهم نقص في المعرفة العامة أو مبالغة أعمى في التطرف والكراهية تجاه أي شيء عربي أو إسلامي. كلاهما قال كل ما يجب أن يقال حقًا.
وعلى وجه الخصوص الشخص الذي كتب المقال ، نشعر بالفعل بموقفه المتطرف. لسنا بحاجة لأشخاص مثل هذا. نريد مغرب واحد بدون تمييز! عشت في الولايات المتحدة لمدة 30 عامًا ، ولم أشعر أبدًا بالتمييز!
33 - aleph الأحد 20 شتنبر 2020 - 19:13
28 - Amaghrabi

أولا:
ـ التصهين وتجميل وجه الإجرام الصهيوني ليس وجة نظر وإنما خيانة.
ـ التطبيل للإستعمار ليست وجهة نظر وإنما عمالة
ـ شيطنة المقاومة الفلسطينية ليست وجهة نظر وإنما تخندق ضد الأمة.
ـ وصف العربية باللغة الإستعمارية ليست وجهة نظر وإنما فاشية وعرقية.

ومن يرتكب هذه الكبائر عليه أن ينتظر الرد.

ثانيا:
أنت تلفق وتكذب عندما تقول أن مصطلح "عربية پوبلاو" هي لغة خليطة بين العربية والريفية. أهل الناظور يستعملون هذا المصطلح فقط للتعبير على أن عربية أحدهم ركيكة. وأصل التعبير يعود لأصحاب الهجرة القروية الريفيون في الناظور عندما يُجهدون أنفسهم للتواصل مع الناطقين بالعربية، فتكون نتيجة ذلك لغة عربية ركيكة مليئة بالأخطاء.

ثالثا:
أنا ترعرعت في الناظور وبالضبط في حي عري ن الشيخ، ودرست في مدارس الناظور . وكم سبحت في (المويي) وفي طلايون وأنا مراهق.
إذن لا تتوهم أن كذبك لن يكتشفه غيرك.

وأخيرا:
التصهين والعمالة والخيانة والفاشية العرقية لهم ضريبة. ولي نفس طويل إذا تعلق الأمر بالدفاع عن المبادئ التي أومن بها.
34 - نعم للمغرب الأحد 20 شتنبر 2020 - 20:39
27

نعم الأمة المغربية الكبيرة الشريفة
تعيش في المغرب ارض التعايش والتسامح والتآخي والمحبة والاخوة والمساوات
اما الباربارستانية العرقية القبلية فهي في مخيلات الباربارستان
إنما المغاربة الشرفاء من طنجة إلى الكويرة
شعب واحد
وهوية واحدة دون أي نزعة عرقية قبلية عنصرية كانت
35 - Amaghrabi الأحد 20 شتنبر 2020 - 21:10
اولا عربية بوبلاو خليط بين العربية والقلعية الناظورية,مثلا"يقول لك غد نخسر لك وجهك"بعربية بوبلاو يقول"غد نخسرلك اغمبوب"اغمبوب هو الوجه بالشلحة ,او يقول لك "البارح جرى عليا بوليسي"بلغة بوبلاو"البارح جرى عليا واحد ابوليس" وهلم جرا,هذه ليست لغة ركيكة كما تدعي وانما خليط لغوي .والنقطة الثانية وهي مهمة انك تتهمني بحب الاستعمار وهذا كذلك وهم في مخك وتقولني ما لم اقله ابدا,وكل ما قلته وساقوله الى الابد ان اللغة الفرنسية والعربية كذلك هي غنيمة حرب من خلالها انفتحنا على عصرنا وكان من محاسن السلطان الحسن الاول ان ارسل بعثة طلابة الى فرنسا لتعلموا الفرنسية وعلومها العصرية قبل الاستعمار.وما زالت اللغة الفرنسية الوسيلة اللغوية التي تعتمد عليها دولتنا من اجل العلوم والتقنيات واكتشاف العالم المتحضر رغم ان اليوم الانجليزية متفوقة والحمد لله لنا مغاربة كثر يدرسون العلوم بالانجليزية فالمغاربة لا خوف عليهم ولا هم يحزنون.واللغة الاصلية للمغاربة هي الامازيغية وليست لا الفرنسية ولا الفصحى وان شاء ستعود الى وطنها وتقود المسيرة الادبية والعلمية في مغربنا
36 - سلوان الأحد 20 شتنبر 2020 - 21:44
تسمية المشارفة العرب لدول المغرب العربي باسماء أهم مدنهم شيء عادي لانها كانت عواصم قديمة ، واطلاقهم على المغرب اسم مراكش لا يعني أن الاسم كان يطلق على المغرب بل لأنه كان عاصمة قديمة لدول مغربية ، والأمر كما تذكر الآن الصحافة الدول بعواصمها كباريس بمعنى فرنسا
المؤرخون المغاربة الفدماء منذ العصر الوسيط وخاصة المراكشيين كانوا يسمون بلادنا بالمغرب وألفوا كتبا تاريخية مشهورة منذ عهد المرايطين والموحين والمرينيين؛ ووضعوا لها عناوين باسم المغرب وليس مراكش، واهمهم :
ــ عبد الواحد المراكشي ( 581هـ ـ 647 هـ ) مؤرخ مغربي ولد بمراكش والف كتابه " المعجب في تلخيص أخبار المغرب " في 621 هجرية
ــ أبن عذاري المراكشي توفي في 695 هجرية ونشأ في مراكش ؛ وألف كتابه " البيان المغرب في تلخيص أخبار المغرب "
تسمية المغرب تسمية قديمة أطلقها المسلمون على المناطق الغربية في وقت لم يكن يسمي أمازيغ المغرب البلاد بمراكش، بل أطلقت فقط على العاصمة الجديدة للمرابطين "مراكش" وهي تعني لفظا عربيا لحن الى لهجة أمازيغية وقد تكون " مرّ الكشّ " العربية ؛ والكش هو مايلقح به النخيل...ونخيل مراكش القديم كما نعرف بلحه مر
37 - Me again الأحد 20 شتنبر 2020 - 22:15
إلى 35 - Amaghrabi

كتبت مرارا تعليقات تنوِّهُ فيها بحقبة الاستعمار، وفي سجال لي معك هنا في هسبريس، حين ذكّرتك بما فعله الاستعمار في ساكنة الريف حين قصفها بالسلاح الكيماوي، قمت أنت بالردِّ علي مُحمّلا بن عبدالكريم الخطابي مسؤولية ما تعرض له الريف من قصف بالكيماوي حين دخل، في نظرك، في مواجهة غير متكافئة، مع المستعمر، فحتى في القصف الاستعماري للمغاربة بأسلحة الدمار الشامل، فإنك لم تتحمل توجيه التهمة للمستعمر في ارتكابه لهذه الجريمة النكراء، بل برّأته من اقترافها.

وإذا كنت قد لحست حقا تمجيدك للحقبة الاستعمارية، بعد أن فضحك القراء عليه، فهذا شيء جيد، لكن هل تمضي مع المنطق إلى نهايته، وتعتبر الظهير البربري المشؤوم، كما وضعته الإدارة الفرنسية في ثلاثينات القرن الماضي، كان مشروعا يستهدف شقَّ الصف المغربي، ودقَّ إسفين بين المغاربة من أصول عربية وأشقائهم من أصول أمازيغية، بمنطق فرّق تسود؟

إذا كان جوابك نعم صريحة، سأعتبر أنك غسلت فمك وتمضمضت من التهليل والتكبير للحقبة الاستعمارية والتعبير عن الحنين إليها، إما إذا سكتَّ عن الجواب، أو غمغمت بجواب غامض، فهذا يعني أنك تناور ولا زلت على موقفك..
38 - Hassan الأحد 20 شتنبر 2020 - 23:29
قرأت التعاليق لاحظت أن مجموعة من المعلقين لهم دراية و آراء و مبادئ و ربما يتعارفون تمنيت لو نشروا آراءهم في منبر القراء و وسعوا دائرة النقاش و أغنوه .و خرجوا إل. دائرة الضوء. الأساتذة عصيد و بلقاسم و ...و....لهم شجاعة أدبية و يتحدثوا بوجه مكشوف .
39 - جواد الداودي الأحد 20 شتنبر 2020 - 23:29
35 - Amaghrabi

تقول : ((وكل ما قلته وساقوله الى الابد ان اللغة الفرنسية والعربية كذلك هي غنيمة حرب))

طبعا - قلت وستقول نفس الشيء - لانك لا تعير ملاحظات الآخرين اي اهتمام - انت تعتقد انك وصلت ذروة الكمال - تعتقد ان كل ما برأسك صحيح مليار بالمئة

اعيد - ليس لك - انما لمن يسمع فكرتين ويشغل دماغه - فيختار الافضل :

في الحروب يكون هناك منتصر ومنهزم - المنهزم يهرب ويترك خلفه كل شيء - خصوصا الاسلحة - كل ما تركه المنهزم ياخذه المنتصر - ويسميه : غنيمة حرب

عندما جاء العرب الى شمال افريقيا - هل انهزموا وهربوا تاركين خلفهم اللغة العربية - فغنمها الامازيغ؟

عندما جاء الفرنسيون الى شمال افريقيا - هل انهزموا وهربوا تاركين خلفهم اللغة الفرنسية - فغنمها الامازيغ؟

شيء آخر - المنتصر - ان هو اراد الاستغناء عما غنمه في ساحة المعركة - يستغني عنه بسهولة بالغة - هل استطاع الامازيغ الاستغناء عن العربية والفرنسية؟ - لا - انت وغيرك من الامازيغ اما تكتبون بالعربية واما بالفرنسية - وقلنا لكم مرارا : ديروا النفس - واكتبوا بالامازيغية - وما استطعتم
40 - النكوري الاثنين 21 شتنبر 2020 - 06:51
الدودي
نعم العرب تم سحقهم و هزيمتهم و ارجاعهم من حيث اتوا في معارك كثيرة و المعركة المصيرية كانت معركة بقدورة و الاشراف رغم انك لو رجعت الى كتب التراث الاسلامي تجد انهم يمقتون هؤلاء الثوار الامازيغ لانهم خرجوا على الخلافة الاسلامية و هذا لا يجوز بمعنى ان الامازيغ لم يكونوا كلهم متفقون على هذه الثورة فمثلا الاسلاميون الامازيغ الى اليوم تجدهم انهم يسعون لارجاع الخلافة الاسلامية و تجد ان امازيغ المرابطين كانوا يرتبطون بالخلافة الاسلامية في بغداد و هذا ليس معناه ان المشارقة قهروا المغاربة عسكريا لكن هذا اقتناع عقدي و مبدأ ديني و اللغة العربية الفصحى لم تعد لغة العرب القومية بل هي لغة المسلمين يتعلمها كل من اعتنق الدين الاسلامي الى اليوم
و لذلك قلت مرارا ضعف ثقافتك هو الذي جعلك تعيش الاحلام
فالعرب كعسكر طردوا من المغرب و لم يبق الا بعض العائلات و الافراد من العرب المسالمين
نعم في عهد الموحدين دخل بنو هلال و أحلافهم لكن هؤلاء لا تأثير لهم و لم يؤسسوا دولة في المغرب
اما دول الاشراف فهي دول امازيغية
فالمغرب كما قال الكاتب بلد امازيغي و يبقى امازيغي الى الابد
41 - اليس كذلك الاثنين 21 شتنبر 2020 - 10:44
40
نعم في عهد الموحدين دخل بنو هلال و أحلافهم لكن هؤلاء لا تأثير لهم و لم يؤسسوا دولة في المغرب



وهؤلاء هم اخرج الهمج من الجاهلية الى المعرفة والمدنية والتحضر
اليس كذلك
42 - morgenland الاثنين 21 شتنبر 2020 - 10:52
40 - النكوري

جواب الأخ الداودي، وكما يبدو، كان شرحا بالخشيبات للمدعو أمغربي ليُدخل في دماغه مفهوم "الغنيمة". ليدخل في دماغه أن مفهوم الغنيمة مرتبط بالإنتصار وليس بالهزيمة النكراء.

المثال كان بالتاريخ العسكري ليفهم المدعو أمغربي معنى الغنيمة ومتى يصير منطقيا الكلام عن الغنيمة. الأمور تفهم في سياقها.

في هذا السياق وإذا كان لابد من الكلام عن الإنتصار والهزيمة فيجب الكلام عن الهزيمة الثقافية والإنتصار الثقافي. وهزيمة شتات لهجات شفوية واضح أما انتصار ساحق للغة عالمية بوهج دين عالمي وإرث حضاري ممتد في المكان والزمان.

وما تتكلم عنه من آنتصارات عسكرية ساحقة فشيئ لايوجد إلا في أوهام حركة تعيش هذيان الإمبراطورية الممتدة من الإسكندرية لجزر الكناري. النصر العسكري لايعد بانتصارات في موقعة أو موقعتين بدون وزن في مسار التاريخ. آنتصاراتك الموهومة لم تأدي لميلاد أمة أمازيغية ولا لهوية أمازيغية ولا للغة أمازيغية. أشياء وبعد 1000 عام ونيف تقريبا لم تتحقق بعد. فعن أي آنتصارات تتكلم؟ وعن أي هزيمة تتكلم؟ وعن أي غنيمة يتكلم أمغربي إذن؟
43 - Amaghrabi الاثنين 21 شتنبر 2020 - 13:19
إلى 40 - النكوري

بإمكانك المعاندة في القول إن: (( المغرب بلد امازيغي ويبقى امازيغي الى الابد))، ولكن كلامك يظل كلاما في الهواء ولا يقنعُ أحدا ما دمت لا تقدم الدليل على صحته.

فمن التاريخ يمكن قول العكس تماما، فالمغرب لم يكن بتاتا في تاريخه بلدا أمازيغيا موحدا ومستقلا وذو سيادة إلا بعد مجيء العرب الفاتحين إليه، وبعد استقدام البربر للمولى إدريس الأكبر وإنكاحه ابنتهم كنزة ومبايعته سلطانا عليهم.

من يومها تأسست الدولة المغربية، ولم يعد المغرب مجرد قبائل بربرية تتقاتل وتتناحر بينها حول أتفه الأسباب في قمم الجبال وسفوحها، في حين كانت أجود الأراضي وأقربها إلى المتوسط والأطلسي بأيدي الغزاة المحتلين من فينيقيين وقرطاجنيين ورومان وولدان وبيزنطيين..

مع المولى إدريس الأكبر بات للمغرب دولة باستقلالها وحريتها وسيادتها، الدولة التي ستصبح لاحقا امبراطورية، والفضل في ذلك يعود للعربية والإسلام، فبهما توحد المغاربة عربا وأمازيغا، وأنشأوا الوطن الواحد، بالهوية العربية الإسلامية والأمازيغية والحسانية وذات الروافد الأخرى..

هذه هي الحقيقة التاريخية الناصعة والنقية التي ستظل تفقسك يا سي واعزي..
44 - جواد الداودي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 15:40
40 - النكوري

هذه جملتي التي كتبت في تعليقي السابق : ((عندما جاء العرب الى شمال افريقيا - هل انهزموا وهربوا تاركين خلفهم اللغة العربية - فغنمها الامازيغ؟))

الرد على هذه الجملة يجب ان يكون ردا شاملا - يدخل بعين الاعتبار كل عناصرها : المجيء + الانهزام + الهروب + ترك العربية بساحة المعركة + اغتنام الامازيغ لتلك العربية

انت رددت فقط على حلقة من السلسلة - ولم ترد على السلسلة بالكامل

معركتي الاشراف وبقدورة تكلمنا فيهما كثيرا - وجزء مما صرت تتكلم به في تعاليقك - تعلمته مني - وهذا يدل على انني لا اصب الماء في الرمال

هل بعد تينك المعركتين اصبح الامازيغ ناطقين بالعربية؟ - لا - تينك المعركتين تؤكدان كلامي

شيء آخر تجاهلته في تعليقي : كلامي عن الفرنسيين - لماذا لم تقل شيئا عن الفرنسيين؟ - الم تجد معركة انتصر فيها الامازيغ على الفرنسيين؟ - ام انك لا تجد في صدرك غلا عليهم - كما تجده اتجاه العرب؟
45 - hassan الاثنين 21 شتنبر 2020 - 16:05
هناك قول بأن العربية و الفرنسية "غنيمة" و هي في الحقيقة مكسب . وسعت دائرة التواصل . السكان الأوائل راكموا تجارب و اندمجوا مع الوافدين و تعلموا منهم لغتهم . اليوم نريد للأمازيغية أن تصبح لغة عالمية لكن للأسف نعاني اعاقة. كيف السبيل إلى العالمية و نحن تحاصرنا الأمية
46 - مغربي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 16:42
لأي جهة يتبع هذا الذباب الإلكتروني الذي يعلق تحت المقال
47 - النكوري الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 08:53
الدودي
اين قلت ان العربية غنيمة حرب و كذا الفرنسية ؟
انت طرحت سؤال في معرض نقاشك مع معلق آخر و احببت ان اذكّر القراء بالحقائق التاريخية حتى لا يغتر احد بالرواية العروبية للتاريخ فبطرحك لذلك السؤال تريد ان تحاجج الناس بناء على الاكاذيب (العرب دخلوا شمال افريقيا فاتحين و استقبلوا بالورود و عمروا ارضه و حكموه اما الامازيغ فانقرضوا و لم يبق الا بعض الفلول الهاربين الى الجبال و الفيافي )
طبعا هذه الرواية يجب دحضها و هدمها بالادلة العلمية و احياء الوعي الامازيغي بين المستعربين و قد بدأ كثير من الناس يستفيقون و المستقبل للامازيغية
اما كيف تعرب الامازيغ فهم قطعا لم يتعربوا بسبب حكم العرب لهم او بسبب هجرات العرب المكثفة التي غيرت تركيبة السكان لأن هذا لا مستند له تاريخيا و ان كان لديك دليل فتفضل !
اما تلك الاسئلة البهلوانية و التي تسميها منطقا فلا فائدة فيها و انما هي احلام عابرة في رأسك الصغير
48 - جواد الداودي الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 16:16
47 - النكوري

اسعى دائما وانا اكتب لكي يكون ما اكتبه بسيطا جدا - ويمكن لاي كان فهمه - ومع ذلك هناك دائما من لا يفهم بالرغم من بساطة الكتابة - انصحك باخذ وقت لتعلم كيفية النقاش - ابحث عن كتاب لتتعلم كيف تناقش - او خذ دروسا خصوصية في الموضوع
المجموع: 48 | عرض: 1 - 48

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.