24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2606:1313:3117:1120:3922:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.34

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | كُتّاب وآراء | أمازيغيّة/ بربريّة

أمازيغيّة/ بربريّة

أمازيغيّة/ بربريّة

كثيراً ما ردّدنا في مرحلة التعليم الابتدائي العمومي بالمغرب بأن "سكان المغرب الأولون هم البرابرة أبناء مازيغ". ولمّا كبُرنا، فُسِّر لنا بأن الرومان القدامى الغزاة أطلقوا صفة "البرابرة" على سكان شمال أفريقية توصيفاً لغرابة لسانهم. واليوم، مع تطور المعرفة وتغير الظروف السياسية منذ تلك الأزمنة الغابرة، جاءت كلمة "أمازيغ" لوصف "بربر" الأمس، وكلمة "أمازيغية" تعريفاً للسانهم "البربري"، لا سيّما وأن لفظة "البربرية" باتت تقترن في الاستعمالات العربية بالسلوك الهمجي وانعدام التحضر.

وقيل أيضا بأن الأمازيغية لغة سامية ذات أصل واحدٍ وفروع ثلاثة في المغرب وحروفٍ عريقة أصيلة تدعى "تيفيناغ". كما قيل إن "المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية" (الذي تأسس عام 2001 ومقره بالعاصمة الرباط ) جاء ليسهر على توحيد "اللهجات" الأمازيغية في ما سمّاه المعنيون عملية "المعيرة"، وهي بمثابة "التنميط"، والحفاظ على رموز بني مازيغ الحضارية من تراث شفوي وتعبيرات فنية شعبية، وتأليف وترجمة أعمال أمازيغية أو ذات صلة بها. ولم يفت أولئك القائلين أن يشيروا إلى الطابع الأكاديمي للمعهد والدور الأكاديمي المعهود إلى أعضائه من أجل النهوض أكاديميا ب "القضية الأمازيغية".

أما على أرض الواقع، فالمعهد المذكور بصدد نسْف الأمازيغية الحية من أفواه بني مازيغ الأحياء. والنسف هو اقتلاع الشيء من أصله. كما أن المعهد لا يملك خطة واضحة ومنسجمة ومتكافئة في وضع المناهج والبحث والترجمة والإصدار والندوات، حيث غالباً ما يرتجل وهو يصْرف الملايين من دراهم المغاربة. وقد نلفي بين أعضائه مَن لا يتوفرون على التكوين الأكاديمي المطلوب لإنجاز شيء أكاديمي جدير بالذكر، أو يعود بالنفع على عموم الأمازيغ. كما أن المَعهدِيّين ليسوا مُختارين بالتساوي قياساً إلى الجهات الأمازيغية الكبرى الثلاث، ولا يحظون بالضرورة بثقة المغاربة الأمازيغ، ناهيك عن نيل إجماع الرأي العام المغربي. ومن طرائف المعهد أن السيدات والسادة الأعضاء من جهة معينة من المغرب لا يستطيعون عمَلياً (بحكم اختلاف الألسن) التواصل مع زملائهم من الجهة الأمازيغية الأخرى إلا بالعربية، أو بالفرنسية، مع تفضيل بعضهم لهذه الأخيرة كناية على مُقتهم المبدئي لكل ما هو عربي.

ويتجلى جوهر النسْف في أن الكتب المدرسية التي يُصْدِرها المعهد تُعلم أمازيغية رابعة (عالِمة؟) ظهرت إلى الوجود في مختبره، بعد وضْع الألسن الأمازيغية الثلاثة المعروفة في خلاّط لساني شبه إلكتروني. ترى لماذا لم يضع السادة اللغويون بالمعهد للمدارس الابتدائية مناهج تعليمية تخص كل لسان أمازيغي على حدة، لكي يتعلم طفل(ة) جهة الريف اللسان الريفي وطفل(ة) جهة سوس اللسان السوسي وطفل(ة) جهة الأطلس اللسان الزياني، بدل لسان غريب (الأمازيغية المعيارية) بحرف عجيب (تيفيناغ) يقتل حرْفياً آباءهم وأمهاتهم وهُم أحياء، لتقريبهم بشكل رجْعي (!) من أسلاف ماتوا قبل قرون من الزمن؟ تُرى ما مفهوم اللغة عدا أنها وسيلة للتواصل بين أهاليها الأحياء؟ وما جدْواها إذا كانت تُحْيي الموتى بقتل الأحياء وتُبرْبر الألسن وتُغرّبها بالإسقاط؟

وفي غضون ذلك، يسمع الريفي، مثلا، أخباراً من إذاعة أو تلفزة (عمومية أو خاصة) بلسان سوس (المهيمن لأسباب غامضة واضحة) فلا يفقه شيئا، ويشاهد مسرحية أو فيلماً أو وثائقيا بهذا اللسان أو بلسان الأطلس فلا يفهم منهما شيئاً، ويذهب لقضاء مآربه عند السوسي فيستعمل العربية (الدارجة) لأن البائع لا يفهم الريفية وما إلى ذلك من مواقف يلتقي فيها "الأنواع" الثلاثة من الأمازيغ، ولكنهم لا يتواصلون فيما بينهم بالأمازيغية، لأن لكلٍّ لغته الأم، ليظل اللسان الجامع بينهم في المغرب هو العربية (أو الفرنسية؟). ثم يذهب الطفل الريفي إلى المدرسة فيلقَن (بنصب القاف) "أمازيغية" تختلف عن أمازيغية أمه وعائلته ومحيطه وبيئته؛ أمازيغية صُنعت بالمعهد المذكور، بتزكية صورية من وزارة التربية الوطنية، على هوى نفر من الناس، بأموال الشعب المغربي وباسم الأمازيغية الشاملة (أو الشمولية). لذلك أسأل: هل المقصود هو أن يكون الطفل "بربرياً" بالقوة بين أهله وذويه؟ هل المقصود هو إحياء "البربرية" ولو على حساب الناس والتواصل والمنطق والمستقبل؟

وعلى مستوى الإعلام، هناك نداءات وتهافت وادّعاءات فيما يخص القنوات والبرامج الإذاعية والتلفزيونية. الجهات الرسمية تحسب على كافة الأمازيغ حِصصاً مُعينة وتعِدُهم بأخرى في الأمد القريب والبعيد. وشرذمة من الأمازيغ ينطقون، بترخيص من لا أحدٍ غير أنفسهم، باسم كافة أمازيغ المغرب ويتحاسبون مادياً مع الجهات الرسمية ويحاسبونها حول المعمول والواجب عمله. هذا دون أن ننسى أولئك الذين، وإن كانوا قلة، يرفعون شعارات عنصرية حقودة ضد العرب وأي شيء عربي تحديداً؛ أو الذين، وهم قلة القلة، يساندون الصهاينة وكيانهم العنصري (العِبري؟) على حساب الشعب الفلسطيني وحقه (العَربي؟) في الوجود.

أعود وأقول إن المتحدثين بأمازيغية جهة الريف، مثلا، لا يفهمون اللسانيْن الأمازيغيين الآخريْن. فهل مِن ترجمة؟ إن أمازيغ الريف، مَهما يبذلون من جهد، لا يفهمون لغة الأخبار والأفلام والمسرحيات والسهرات والبرامج المبثوثة أو المعروضة وطنياً باسم الأمازيغية الشمولية عندما لا تكون بالريفية، معتبرين إياها، عن حق، غرابة لغوية (أو "بربرية" بتعبير الرومان). لِذا فهم لا يفهمون كيف تُحسَب عليهم سواء من طرف الدولة ومؤسساتها أومن طرف مناضلي (!) "القضية الأمازيغية"، وإن اختلفت الأسباب والأساليب والأغراض.

أمّا وقد تم ترسيمها مجتمِعة في دستور 2011 للمملكة تحت اسم "الأمازيغية"، لعل الصواب هو احترام الألسن الأمازيغية الثلاثة الموجودة كما هي، بخصوصياتِ كل واحدة منهن، وتعليمهن كما يتم الحديث بهن (بنية ومعجماً ونطقاً) في الجهات الأمازيغية الثلاث الكبرى من الوطن، وعدم استفزاز أحد من الأمازيغ بمناهج وبرامج ومشاريع إعلامية وثقافية، رسمية وشبه رسمية، تكون أمازيغية اسْماً ولكنْ لا يفهمها في الحقيقة ولا يستفيد منها إلا لسان أمازيغي بعينه (السوسي في الغالب) على حساب اللسانيْن الآخريْن.

أما بعد:

بالله عليك أيها المنمِّط للأمازيغية: هل سمعت الإسبان والإيطاليين والفرنسيين والبرتغاليين يطالبون ب"معيرة" لغاتهم ما دامت الأم واحدة (اللاتينية) والقابلة واحدة (إمبراطورية الروم) والدار واحدة (أوروبا)؟ وهل سمعت الألمان والهولنديين يفكرون في صهر لغتيهما في لغة مُمعيَرة، علما بأن اللغة الهولندية جرمانية معجما وقاعدة؟ بَلك: هل سمعت الكطلانيين والغليقيين والبلنسيين والقشتاليين داخل إسبانيا يطالبون ب"معيرة" لغاتهم وصهرها في فرن معهد ملكي يستهلك الملايين من الأوراق المالية العمومية من أجل توليد لغة تحمل اسماً من قبيل "اللاتينية الإيبيرية"؟ هذا بالرغم من أن تلك اللغات، إضافة إلى أصلها اللاتيني المشترك، تشترك في الحرف، المكتوب أصلا والمتوفر أرشيفاً والمستعمل يومياً، وفي القواعد والإعراب، وفي حوالي ثمانين في المائة من المعجم. بمعنى أن أصحاب تلك الألسن "الإسبانية" الأربعة لا يحتاجون عادة إلى مترجم للتفاهم فيما بينهم؛ وهو ما لا ينطبق على المتحدثين بالألسن الأمازيغية الثلاثة بالمغرب اليوم. ثم إنه إذا خطر ببالهم خوض غمار المَعيرة فالعملية قابلة للتطبيق إلى حد كبير. ولكننا، مع ذلك، لا نراهم فاعلين. السؤال: لماذا يتشبث كل واحد من هؤلاء باللسان الأم بدل (التفكير في) الانصهار في لغة مختبرية تحنّ إلى الأم اللاتينية الغابرة، علما بأن العملية أبسط وأجدر وأجدى بكثير من حيث التطبيق من معيرة الألسن الأمازيغية التي لا حرف لها بين الناس اليوم ولا أرشيف لها من الأمس ولا وزن لها في عالمنا من الناحية الاقتصادية أو العلمية أو التكنولوجية ولا أمل في بقائها إلا بصيانة تنوعها الطبيعي على الأرض بدل فرض مَعيرتها من عَل.

لنخرج بالسؤال من إسبانيا. لماذا لم تجتمع إيطاليا وإسبانيا وفرنسا والبرتغال ورومانيا وغيرها من بلدان اللغات الشقيقات في "اتحاد" لغوي، بعدما اجتمعت في "الاتحاد الأوروبي"؟ أليس من الحكمة أن تُطرح في أوروبا فكرة "معيرة" هذه اللغات واستحداث "أمّ" مختبرية لها، علما بأن الأصل واحد والحرف واحد والمعجم شبه واحد والقواعد متشابهة جدا، وذلك توفيرا من الاتحاد الأوروبي للوقت والمال الكثير المخصص للترجمة وتيسيرا للتواصل؟ هل هذا غفل من الأوروبيين أم تبذير مقصود منهم للأموال العمومية؟ أم إن الأمر يتعلق بحكمة مفادها أن الأبناء يتحدثون بلغة الأم البيولوجية الحية اليوم وليس بلغة الجدة الأركيولوجية الراشية في قبر مجهول، مهما تكن ذاكرتها حية في أذهانهم، ولا بلغة الجار مهما يكن جواره لهم قديما وحَسنا؟ هذه حجة دامغة ضد مَن يريد اختطاف الريفي والزياني والسوسي في واضحة النهار لكي يبتر لسانه داخل مختبر المعهد بالرباط ويزرع مكانه لساناً اصطناعياً يتحدث بنفسه ولنفسه، في عملية فرنكنشتاينية أقرب إلى الخيال العلمي منها إلى ما هو علمي وواقعي.

وفي هذا السياق، دعوني أطرح سؤالا على ضوء السؤال الذي طرحته نائبة مغربية باللسان السوسي تحت قبة البرلمان، وتلاه لغو وجدال بخصوص استعمال الألسن المغربية في البرلمان المغربي. أستحضر دستورية الأمازيغية وأسَلم بحسن النوايا وأسأل بكل هدوء: إذا تم، في مشهد افتراضي، طرحُ سؤال بأمازيغية سوس من طرف المعارَضة وكان الوزير ريفي اللسان وكاتب الدولة تحت إمرته يتحدث باللهجة الحسانية ورئيس مجلس النواب عربي اللسان ورئيس فريق الأغلبية من منطقة الأطلس، ترى ما المعمول؟ جميل أن نسمع "البربرية" في البرلمان، ولكن ما الفائدة منها إذا لم يتفاهم ويتواصل هؤلاء المغاربة الخمسة المعنيون بشؤون الأمة تحت قبة البرلمان؟ وإذا شاء أن يتشبث كل واحد منهم بحقه أيّا كان الثمن، فالحل الفوري هو إيجاد مترجمين فوريين مؤهَلين، ومقصورات جاهزة ومجهَزة، وسمّاعات مناسبة للسادة والسيدات البرلمانيين والوزراء والصحافيين والزوار. وهل التراجمة متوفرون حالياً؟ الجواب بكل موضوعية: لا. وإذا حضر التراجمة، هل نتوفر على الأموال الكافية لأداء ثمن الترجمة الباهظ؟

الجدير بالذكر أن جارتنا إسبانيا بدأت في استعمال اللغات الجهوية الرسمية دستورياً (الغليقية الكطلانية والباسكية والبلنسية) داخل مجلس الشيوخ عام 2010 وتعبئ لكل جلسة حوالي 25 مترجما، يكلف كل واحد منهم ما يناهز 530 أورو للجلسة الواحدة. وإذا ترجمنا أرقام مجلس الشيوخ الإسباني لتوَجبَ تخصيص مبالغ لا يستهان بها لترجمة الجلسة الواحدة في برلماننا. طبعا، الحق لا ثمن له. ولكن التعصب ثمنه باهظ بكل المقاييس. إنها مسألة أولويات لا غير. في المستوى الحالي من النقاش اللغوي، غير المحسوم بعدُ أمازيغياً، بالنسبة لأغلبية أمازيغ المغرب وليس بالنسبة لزمرة الذين ظلوا ينتفعون مادياً وإيديولوجياً من حرف تيفيناغ وشعار المعيرة ودغدغة العواطف، وفي المرحلة الحالية من الضعف البنيوي واللوجستي، وفي الظرفية الراهنة، السياسية والاقتصادية، الدولية والإقليمية، لا بأس، عند الضرورة، أن يطرح ممثلو الأمة من الأمازيغ سؤالهم على أعضاء الحكومة باللغتين الأم والعربية معاً باستعمال الوقت الممنوح لهم استعمالا حكيماً يراعي المصلحة العامة، في خطوة مواطنة لا تعطي للبرلمان أيّ ذريعة لكي يتوقف عن أداء وظيفته. وهذه الخطوة لا تدوس حق أحد؛ بل هدفها هو كسب الوقت وخدمة المواطنين، في انتظار الإقرار بمشروعية الألسن الأمازيغية الثلاثة وتوفير الوسائط البشرية والوسائل التقنية لينال كل ذي حق حقه، كاملا غير مبتور.

خلاصة القول:

دستور 2011 يُرسّم الأمازيغية، ولكنه لا يُخول لأحد بتر الألسن الأمازيغية الطبيعية الثلاثة الموجودة واستبدالها بلسان اصطناعي يُزرَع في أفواهنا بعد تخديرنا بكلام عاطفي ديماغوجي لا يستقيم منطقياً ولا بيداغوجياً ولا إنسانياً ولا حقوقياً. بصفتي مغربياً أفتخر بلساني الريفي وباحثاً مقارناً في اللغات والترجمة، أود أن أهمس في أذن صناع الأمازيغية المعيارية قائلا: أنتم لستم أطباء تجميل (الذين غالبا ما يوصون مَن يستشيرهم بإجراء العملية الجراحية، مدفوعين بالجشع والتجريب بدون رقيب، حتى عندما لا تكون ضرورية؛ وكثيرا ما شوهوا خلقة لم تكن معيبة في الأصل)؛ وأمازيغيتنا لا تعاني من أية عقدة (لسان) وسط الألسن البشرية لكي تنظروا في فكها. دعوا أمازيغيتنا كما هي، طبيعية وعضوية وعفوية، ما دمنا، نحن الناطقين بها، راضين بالتطور (النوعي) الذي عرفته عبر العصور. يكفيكم استطلاع الرأي في الجهات الأمازيغية الكبرى من المغرب لتتأكدوا من هذه الحقيقة الصارخة.

وأضيف: إنكم تخاصمون أمازيغ المغرب عوض أن تخدموا الأمازيغية عندما تسعون إلى تقديمنا قرباناً لمزاجكم الموميائي، حتى لا نقول إيديولوجيتكم التحنيطية، بفرض لغة رابعة وهمية، عالمة بتجاهلكم للحاضر والمستقبل ومبنية للمجهول، على حساب الأمازيغية الحقيقية التي بواسطتها نتواصل تلقائياً مع ذوينا وبها نحيا يومياً ونتذكر الماضي ونستشرف المستقبل بصفتنا كائنات متكلمة. الأمازيغية بفروعها الثلاثة ستصمد مثلما صمدت إلى اليوم، ولا شك في أنها ستبلي بلاء أحسن في إطار تنزيل ديموقراطي لمنظومة الجهوية المتقدمة، بتقطيع ترابي يراعي بالفعل اللغة والثقافة المحليتين، وذلك من خلال استعمالها الكثيف والمباشر في جميع مناحي الحياة اليومية؛ في الإدارة والسياسة والاقتصاد والتعليم والعدل والثقافة والرياضة والترفيه وما إلى ذلك. وعلى ذكر التعليم، أقترح تبنّي الحرف العربي، بدل هيروغليفية تيفيناغ، في تعليم السوسية والزيانية والريفية، في خطوة لغوية برغماتية علمية، بعيدا عن الوازع الديني أو التفضيل المجاني، تستفيد من انتشار وألفة هذا الحرف بين الناس، في كوكب الأرض وليس في المريخ، اليوم وليس أيام زمان، ومن تجاوُر وتعايُش الأمازيغ والعرب جغرافياً، بل وتاريخياً وحضارياً أيضا لمن يتوخى الموضوعية، حتى تبقى الأمازيغية المتداولة اليوم في خدمة المغاربة الناطقين بها، والمتعلمين والمُحبين لها، بدل أن تحولوها إلى صنم ماثلٍ يستوجب التقديس والعبادة ولا يمتثل للاستعمال والإفادة.

*أكاديمي ومترجم


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (202)

1 - ابراهيم الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:50
تحليل مثير للشفقة..و عن أي جديد تحدث ايها الاكاديمي ان جاز أن نلقبك بهذا اللقب...قص و لصق لإثارة الجدالات..أنصحك بأن تكون نسفك اكاديميا ايها الاكاديمي. و رأيي يحترم
2 - Chien de bachar الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:51
Tu dit du n'importe quoi et dans les informations que tu as donnés il semble que tu es poussé par qlq juste pour écrire pas plus.

Par exemple tu as dit pourquoi l'IRCAM n'enseigne les trois langues dans les érgions ce qui montre que tu ignore que c'est ce qu'il a fait l'IRCAM lol ...

Les écrivains n takhir zaman mais c'est normal l'argent de bachar rend les gens aveugles.
3 - hedra الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:57
الكتب المدرسية تتناول التعابير المختلفة الثلاث... و تحاول التقريب ما امكن بينها دون تكلف ... ولكن تبقى التعابير الثلاث خد اي كتاب للامازيغية و انظر بنفسك ... هذا هو دائما بال من يلتحق بالركب موخرا و بدل اخد المعلومات و الاستفسار الهادئ ... يرتمي على البنيان ليهدمه ؟ السي العثماني هل سبق لك ان تحدثت مع باحثي المعهد... النقد البناء ايجابي ولكن الارتماء على البنيان هكذا لانك ليس لديك ما يكفي من المعلومات او لاي سبب اخر... هذا غير ايجابي ... انا لا امت باي صلة بهذا المعهد ...
4 - صم بكم الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:58
قبيلة بني كميل بالريف تختص بلهجة لا ينطقها سكان بني ورياغل و هذه الاخيرة تنطق لهجة غير تلك المتداولة بالناظور
هذا بالاضافة الى ما تقدم به السيد اسماعيل العثماني مشكورا
بالنسبة للميديا الامازيغية هي مهزلة بكل المقاييس فالريفي يحس بالغبن حينما يستفسر عن مضمون ما يحمله مضمون اعلامي من عربي لا يفك الرموز الامازيغية و يترقب بجبن الاسئلة حول هويته الجاهل بها رغما و تلقائيا ينضاف الريفي الى جنب العربي على قائمة الجهل باللغة المجهولة المعلومة
نحن البرابرة ذوي الاصول الريفية يكفينا تحريكهم الشفاه الناطقة بكل اللغات لندرك ما يريد قصده الملقون لاي تعبير عبر تعبيرات وجه و من خلال سحنات الملقي اي ملقي عبر العالم
نريد اراء باقي الناطقين للغة البديهة
شكرا السيد اسماعيل
5 - ismail الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:04
Chapeau c'es très bien dit, c'est la vérité en plus
6 - Anir amazigh الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:11
كلام كتير لقول لا شيئ انا امازيغي من الجنوب الشرقي الى الامس القريب كنت اجهل الشيئ الكثير عن الريف لكبير بسب التعتيم الاعلامي وعزل المناطق الامازيغية بعضها عن بعض بفضل المعهد و التلفزة الامازيغية تامزيغت اتضحت الرؤيا و اصبحنا نتواصل بسهولة مع الاشقاء في ربوع تمازغا و ليس فقط المغرب من متتبعي برنامج ابريد نتكراولا على القناة الليبية
7 - نحن ريفيون الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:14
السواسة متحكمون في الاذاعة الأمازيغية وحتى في المظاهرات الأمازيغية يرفعون شعارات بالسوسية

لن يتحكم فينا أحد نعم نحن أمازيغ ولكن على الجميع احترام الريفية

نحظى باحترام كبير في كل شمال افريقيا وفي القبائل على وجه الخصوص يعترفون بالريفيين كقدوة للأمازيغ في الكفاح و النضال

لن نسمح لأحد أن يترأسنا أو يتكلم باسمنا سواء كان أمازيغيا أو انجليزيا أو أمريكيا

انشر
8 - CAZAWI الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:17
مقال رائع للدكتور العثماني و فكر تحليلي منطقي سليم و مجمع و جامع لا مفرق في ابعاده في المغرب و فكر قابل لكل الاطياف و غير مسثتني و حاقد
على غيره ....
تحية طيبة للاستاذ اسماعيل العثماني المغربي الريفي الوطني الحر
9 - Tanjawi_Puro الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:19
أنا تخصصي إقتصاد..وبإمكاني وبسهولة أن أدحض مقالك وهو من تخصصك يا سيدي وخصوصاً الأمثلة العوجاء التي ذكرتها محاولتاً منك لإعطاء مصداقية لموضوعك..لكن لن أدخل في هذا النقاش البيزنطي لأن الجواب عند الملك بما أن المعهد معهده وتحت اشرافه....أما عن الأمازيغية يا سيد هل تتكلم الريفية أو الزيانية أو السوسية؟؟وهل تجيد الأمازيغية المعيارية؟؟ فائن كان جوابك لا (وأنا متأكد من ذلك لأننا تعودنا من المتطفلين على موضوع كهدا بالتكلم بدون علم.) فبالله عليك ألا تخجل من نفسك بأن تدخل وتناقش في موضوع كهذا ؟؟
10 - souss الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:21
أعداء الأمازيغ يتظاهرون على أنهم حرصين على الثقافة الأمازيغية.فهم من جهة يدعون أن معيارية اللغة و تطورها سيأدي إلى قتل اللهجات الأصلية وفي نفس الوقت يشحن نقاشه بإهانة الأمازيغ وإستصغارهم.ألم تكن العربية لهجات أرامة فتحولت إلى لغة و مازال العرب يدسونها بعبارات علمية غربية.أتخاف من ضياع لهجات مَنْ تحتقرهم ولا تخاف من ضياع لهجات قريش التي تحولت إلى لغة إستغلها العرب لنشر قوميتهم؟ المسمون المفكرين العرب يبْدَعون تكتيكات لالتشويش على مسيرة الأمازيغ ,لاكن سقوط إحتكار الإعلام و التعليم من يد المخزن العروبي ومن الأنظمة العروبية الديكتاتورية بفظل الإنْتِّرنيتْ جعل الشباب الأمازيغي يفك العزلة ويفضح الغدر العروبي.
11 - الواضح الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:21
لم يسبق لي في حياتي و قد تجاوزت الان الخمسون سنة من عمري ان سمعت مغربيا يتحدث بالخير عن الامازيغ و الامازيغية و كاننا همج او مخلوقات متوحشة , قولوا لنا فقط لمادا تكرهوننا, فقط نريد سببا لهده الكراهية , انتم مسلمون متخلقون دوو خير علينا , انتم احسن خلق فوق الارض, انتم اجمل الناس على هدا الكوكب, انتم كلكم عباقرة و علماء في شتى الميادين, انتم دوو فضل على كل البشرية, انتم اصحاب تاريخ مليء بالامجاد و البطولات و حضارتكم هي التي قدمت البشرية و كانت سبب ما نراه اليوم من تقدم و حضارة, انتم لا مثيل لكم بين الشعوب: فقط قولوا لنا لمادا تكرهوننا,
12 - mohamed_lou9t الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:23
فرق تسود اكل عليها الدهر وشرب اما اللهجات الثلاثة تاسوسيت وزيان والريف فهدف هؤلاء حاليا هو المستقبل اللغة الامازيغية التي ستدرس في المدارس نتائجها تكون في العشرين سنة الاتية حيث تكون اللغة الامازيغية لغة تكون من المدرسة لا في الشارع
13 - Amrrakchi الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:28
اللغة الأمازيغية هي الأصل ونعتز بها ونريدها رسمية على أرضها بطريقة حقيقية وليس كلغة من الدرجة الثانية. على كل أمازيغي غيور على ذاته وأصله وبلده أن يعتز بلغة أمه بحروفها الطبيعية التاريخية .من فرط في جدوره ورموز وجوده مات منسيا مذلولا.لم يبقى للأمازيغ اليوم إلا اللغة الأم بحروفها التاريخية لينطلقوا من خلالها لإنقاد مستقبلهم كشعب ذا هوية وتاريخ عظيم أمام الأمم،لأن القوميين العرب إستغلوا غفلة الأمازيغ لقرون وأدْخلوهم الكِيسَ وحَرَموهم حتى من رُأْية العَالم والتعامل مع الأمم بإسمهم كأمازيغ وليس كعبيد العرب.
14 - Amghar الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:28
من فرق السوسي عن الريفي والأطلسي هو المخزن ،أما الأمازيغية فهي لغة واحدة فقط إختلاف بسيط سيتجاوزه الأمازيغ مع الزمن أما بشهادة المختصين فإن 70% من الكلمات متشابهة تماما، أما المغاربة فهم لا يتواصلون بالعربية ،وإنما بالدارجة والدارجة ليست عربية وإنما خليط من لغات العالم،أما العربية فهي لغة ميتة لا أحد يتواصل بها في الشارع ، نجدها فقط في الكتب ووسائل الإعلام والأنترنيت ورغم ذالك لم تستطع الدخول إلى لسان المغاربة رغم سنوات التعريب الذي تعرض له الأمازيغ، فمنهم من حافظ على لغته ومنهم من وقع في فخ الغراب الذي حاول تقليد الحمامة ،على أي حال ليكن في علمك أنه لا العربية ولا الفرنسية هما لغتان أجنبيتان الأولى دخلت بإسم الدين والثانية بإسم الإقتصاد والحضارة ،كل هذا خلق إرتباك بين المغاربة حتى أصبح كل واحد ينادي بأفكاره ولو أنها مستوردة ويريد إلصاقها للمغاربة. tanmirt i marra imazighens
15 - ayyur الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:38
et oui mr la barbu il y a cette minorité d imazighen qui soutiennent Israël et se fichent pas mal de ton problème palestinien.car au moins en Israël il y a des frères amazigh de confession juive que vous avez chassez par votre puanteur idéologique
16 - عبد الواحد البشيري الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:39
السلام عليكم
كنت في نقاش مع صديق حول القضية نفسها التي طرحتها
في الحقيقة يجب تسمية ما يسمى باللهجات , تسميتها باللغات الأمازيغية باعتبار ان كل لغة/لهجة تتموقع في جغرافيا مختلفة على اخاوتها من اللغات/اللهجات وعدد سكانها يمكننا القول انهم اكثر من 80 في المائة من تراب المغرب

يجب ان تكون اللغات الأمازيغية كما يلي

اللغة الريفية
اللغة السوسية
اللغة الأطلسية/الشلحية....

مثلها مثل لغات اروبا المتشابهة ويكفي ما اتى به الدكتور في مقاله المفصل
17 - أبو كريم الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:47
لا خلاف بين الألسن الثلاث كسائر اللغات اعتبرنا ذلك من باب مرادفات الكلمة ..
وهذا الإختلاف البسيط فقط في النطق راجع الى البعد الجغرافي لكل لسان ..الجبلي .الساحلي ،الصحراوي ـ.أثناء دخولهم الى شمال أفريقيا عبر دفعات ..واللغة القبائلية قريبة من الر يفية ،بحكم القرب ،وتعتبر كذلك منطقة عبور لها نحو الداخل ..
المشكل هو بطء تفعيلها لاسباب في نفس يعقوب ..
وهذا الإقصاء هو الذي دفع الدولة البر غواطية الى الصلاة أضعافا ..وظهور نبيهم صالح الذي ادعى النبوة وإنزال القرآن.....
18 - fayk الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:48
السيد الدكتور إسماعيل العثماني الريفي بدأت موضوعك بعبارة ترددها في مرحلة التعليم الإبتدائي العمومي بالمغرب بأن سكان المغرب الأولون هم البرابر أبناء مازيغ ولماذا لم تتم الجملة أيها العالم العلامة الذي تعلم لدى القموجين والقوميين فنون البحث المقارن في اللغات والترجمة والتخصص في علم الخيال الفرنكنشنابنية الفريدة من نوعها هل الشمس تخفى بالغربال و أكاذيب القوميين والإسلامويين العنصريين الذين يجعلون الشعوب صبايا وأجانب عن بلدانهم كماسيبوهم بكل الوسائل التي أتيحت لهم واستغلوا كل فرصة ممكنة لوضع العصا في العجلة ...
من فضلك أكتب لنا موضوعا عن البوليزاريو لماذا يطالبون بدولة عربية في
أراضي الأمازيغ وعائلاتهم هي الحاكمة البلاد...يادكتور بيِِّن حنَّت إدِّيك أمولاي؟؟علما الطيور على أمثالها تقع ...
19 - حمدون الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:52
مقال فيه من الموضوعية والتوازن ما يجعله أرضية لتصحيح المسار عوض الغلو
20 - علي الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:58
شكرا لك يا أستاذ د. إسماعيل العثماني على طرحك لهذا الموضوع الهادف ، كما أشكرك على إرجاعنا إلى عين الصواب وإنقاذنا من الإنصياع وراء بعض من يسمون أنفسهم باحثين ، وهدفهم الحقيقي هو البحث عن الشهرة ولو عن طريق إحداث الفتنة . فزادك الله علما ومعرفة ، وزادنا فخرا بالمثقفين الريفيين مثلك الغيورين على هذا الوطن والمحبين لإخوانهم المغاربة بدون أي إعتبار عرقي أو لغوي .
21 - حدو السبت 16 يونيو 2012 - 00:07
اذكر الكاتب بان ما يسميه ب "أموال الشعب المغربي" مصدرها في الدرجة الأولى جيوب الأمازيغ سوسيين وأطلسيين وريفيين الذين استحوذوا بذكائهم على أزيد من 70% من الاقتصاد الوطني، من تجارة وشركات عالمية ومؤسسات صناعية ومنتوجات فلاحية غزت أوروبا من سوس وبني ملال، زيادة على 5 ملايين مهاجر مغربي في الخارج غالبيتهم أمازيغ، يضخون ملايير الدولارات في صندوق الدولة سنويا، ويدفعون ملايير الدراهيم للصناديق الاجتماعية ولصندوق الضرائب التي يدفع لك أجرتك. يعني أن الأمازيغ هم أوياء نعمتك في هذا الوطن الذي تزايد عليهم في لغتهم وتحتقر ثقافتهم وتبخس اهتمامهم بتاريخهم ولغتهم.
22 - مغربي السبت 16 يونيو 2012 - 00:09
و أخيرا نقرأ مقالا عن الأمازيغية يكتبه شخص عاقل، بارك الله فيك يا دكتور على هذا المقال الرصين و العاقل، الذي يبتعد بالقارئ عن الإندفاع العصبي المحموم، لينتقل به إلى جو الحوار الهادئ المتزن.
فلو كانت رغبة المتاجرين بالأمازيغية هي الحفاظ على لهجاتها من الإندثار، لعملوا على تيسير سبل ذلك عبر الحلول التي ذكرت، أي " احترام الألسن الأمازيغية الثلاثة الموجودة كما هي، بخصوصياتِ كل واحدة منهن، وتعليمهن كما يتم الحديث بهن (بنية ومعجماً ونطقاً) في الجهات الأمازيغية الثلاث الكبرى من الوطن"، وكتابتها بأحرف تضمن لها الإنتشار الواسع و لا أظن أنها ستجد خيرا من الحرف العربي الذي به كتب التراث الأمازيغي كله.
و لكن نوايا تجار الأمازيغية (و مخططات من يحركهم) أبعد من الحفاظ على الهوية و اللغة، فهي تمتد إلى بث دواعي الفرقة و التشرذم في صفوف الشعب المغربي عبر خلق عدو مفترض للأمازيغية و لن يكون هذا العدو بطبيعة الحال سوى اللغة العربية التي نزل بها القرآن الكريم، و دين الإسلام الحنيف الذي وصفه تاجر العلمانية المفلس بالتقليد و الخرافة و الموروث الكهنوتي، داعيا أتباعه إلى اعتناق العلمانية مذهبا و دينا جديدا.
23 - علي السبت 16 يونيو 2012 - 00:10
شكرا لك يا أستاذ د. إسماعيل العثماني على طرحك لهذا الموضوع الهادف ، كما أشكرك على إرجاعنا إلى عين الصواب وإنقاذنا من الإنصياع وراء بعض من يسمون أنفسهم باحثين ، وهدفهم الحقيقي هو البحث عن الشهرة ولو عن طريق إحداث الفتنة . فزادك الله علما ومعرفة ، وزادنا فخرا بالمثقفين الريفيين مثلك الغيورين على هذا الوطن والمحبين لإخوانهم المغاربة بدون أي إعتبار عرقي أو لغوي .
24 - امازيغي السبت 16 يونيو 2012 - 00:13
صحيح أن هناك إختلاف و تنوع في الألسن، لكن تجمعهم تقافة أجدادهم، و هدا التنوع ليس نقطة ضعف، لكن تعتبر نقطة قوة و ليس العكس.
فهدا التنوع دليل على التنوع الثقافي للإنسان الأمازيغي. فل نحيي هده الثقافة بدل إقبارها. فالنقد جميل، لكن الأجمل أن نعطي البديل.
مع تحياتي.tanamirt ikolo imazighn
25 - noureddine السبت 16 يونيو 2012 - 00:15
Merci Monsieur pour votre analyse logique.
Vous avez expliqué le sujet sans division ni insulte et ni atteinte à personne
Au four aasid le complexé.
26 - مهاجر اشلحي من تنغير السبت 16 يونيو 2012 - 00:25
مقال يستحق عليه صاحبه اسمى عبارات الشكر والتقدير على هذه الافادة الكبيرة لموضوع الامازيغية الذي كتب بشانه كلام كثير .
ان ما عبر عنه الكاتب هو نفسه ما يجول في عقول العديد من الامازيغ الاحرار والاوفياء للسان ابائهم واجدادهم ,وهم عكس العديد منهم ممن انخرطوا في توحيد الامازيغية واثارة النعرات والقلاقل نحن في غنى عنها .
كنت دائما اقول في نفسي ان توحيد الامازيغية بشتى انواعها يشبه الى حد ما توحيد اللغات الاتينية كي تكون لغة واحدة ,وهذا يعد من المستحيلات .
كنت دائما من المعارضين للهيمنة ا لسوسية المفروضة على جهة المغرب الشرقي ,ولكن املي في رفع هذا الظلم كان كبيرا كلما فكرت ان اخواننا الريفيين لن يقبلوا بهذه الترهات وبالهيمنة السوسية ,مما سيجعل المشروع سيبوء بالفشل.
شكرا لصاحب المقال الذي اثلج العديد من القلوب .
27 - Nabil السبت 16 يونيو 2012 - 00:31
إدا كانت الريفية والسوسية والاطلسية لغة امازيغية فما العيب في تجميعها وتقريبها حتى تكون لغة واحدة. صحيح هدا سيكون مشكلة في البداية حيث التلميد سيفاجئ بلغة شبه جديدة عنه، الا ان هده العقبة لن تستمر كما استمر احتقار لهويتنا.والمهم هو ان هده اللغة تسمى الامازيغية ستكون لغة للامازيغ. حتى لا نكونو دائما نتعلمو وندرسوا باللغات الاجنبية. وهدا نوع من احتقار للدات
28 - hedra السبت 16 يونيو 2012 - 00:32
نفس الاشخاص الذين يقللون عادة من شان الامازيغية... يصفقون لهذا المقال... فرق تسود.
استغرب للذين يلتحقون بالركب البارحة فقط، لا يدرون ماذا يجري في ذلك المعهد و يبداون مشوارهم "بالنقد" الفتاك...
ينطقون هكذا... من دون قاعدة ...
الكتب المعمول بها تراعي المتغيرات الامازيغية الثلاث... و تتطرق للمعيرة فيما بعد دون تكلق... خد الكتب المدرسية و تحقق منه بنفسك ... و ما هذه الطريقة في النقد و كانك تنتقد الاعداء !!! انظر بنفسك لا يصفق لك الا اعداء الامازيغية الاعتياديين...
و في الايركام لا احد يريد فرض "لهجة"امازيغية على اخرى! انا لست من سوس... انا من الاطلس.
عجبا لبعض الناس، يخرجون من "البعد الرابع" ويريدون الفتك بما تم بنيانه ... ليس بالضرورة ان تكونو حاضرين شخصيا ...لا ينتظر اعداء الامازيغية الا مثل هذه الخرجات.
ليركام ينظم ندوات ... عليكم بالحضور الخ ...
29 - من جبال أيت باها اودرار السبت 16 يونيو 2012 - 00:32
ايها الاكاديمي الا تعلم ان العربي السوري لايفهم لهجة اليمني ,مادا دهاك اتنسى ان اللغة العربية كانت لهجات تم جمعت في لغة ممعيرة .ثم لم كل هذا الظلم والميز تجاه الامازيغية وهي لغة عريقة وقديمة قدم الانسان في الشمال الافريقي...........
ان معيرة اللغة هي الطريقة الوحيدة لحمايتها من الانقراض والزوال. على اي ايها "الاكاديمي" فأنت لم تات بجديد بل اكتفيت باجترار ما قيل منذ زمن . ثم ان مثل هذه المقالات لا تزيدنا الا اصرارا وثباثا على الدفاع عن أمازيغيتنا من كيد الكائدين............................
30 - محمد اركيك السبت 16 يونيو 2012 - 00:35
اذا كنتم تنكرون معيارية اللغة الأمازيغية
اسألك ان كانت دارجة وجدة تشبه دارجة لكويرة او حتى دارجة دكالة او عبدة
وفوق كل هذا وذلك الم تفهم بعد ان اللغة العربية التي تدرس في المدرسة ليست اللسان الشفوي في التحاطب اليومي للمغاربة وأتحداك ان كنت تتحدث اللغة العربية في تعاملاتك اليومية
اما الدارجة المغربية فليست من اللغة العربية في شيء
ثم أضف الى معلوماتكم ان اللغة العربية هي معيارية من لغات القبائل العربية العديدة لذلك كثرة مرادفات كلماتها
31 - ريفي السبت 16 يونيو 2012 - 00:37
{... أقترح تبنّي الحرف العربي، بدل هيروغليفية تيفيناغ، في تعليم السوسية والزيانية والريفية، في خطوة لغوية برغماتية علمية...}

*هـــــذا مــــــــــــــرفوض*
أنا لا أفهم الدكتور إسماعيل العثماني و هو أمازيغي ريفي حسب ما يبدو
كيف أنك تفضل الحرف العروبي الوافد علينا على حساب حرف تيفناغ الأصلي هذا مرفوض وغير منطقي
المثقفين و النخبة الريفية أصبحتم تغردون خارج السرب،كإلياس العمري الذي يحارب بالأحزاب القومجية العربية و هو يدافع على اللغة العربية...

الأمازيغية السوسية = مصمودية/صنهاجية
الأمازيغية الريفية = زناتية
الأمازيغية الأطلسية = زيانية

اللغة الأمازيغية ستسترجع عافيتها ليس في بضعة سنين بل على الأقل قرن من الزمان إذا تم الشرع في ترجمة العلوم والمواد التربوية بداية من الآن،فالقضية تتعلق بالأجيال القادمة و ليس بالجيل الحالي الذي كون أكاديميا و لغويا بلغة الوافدة..
ليس كل الأمازيغ مكونون علميا بالعربية حتى تفرض هذه اللغة وحرفها قسرا علينا مرة أخرى هذا مرفوض جملة و تفصيلا

اللغة الأمازيغية يجب أن تكتب بحرفها تيفناغ الأصلي،وتدرس حسب نطق الجهة في الريف بالنطق الريفي في سوس بالنطق السوسي..
32 - ouarzazi السبت 16 يونيو 2012 - 00:49
كلنا امازيغ كبرنا معها ةلساننا متعود عليها ولكن صراحة اجد حرجا وصعوبة في التواصل بها مع اخوتي الامازيغ في الريف او الاطلس او حتى بالقرب منا سوس او دادس ونضطر الى التواصل بالدارجة بالله عليكم لنترك اللغة العربية هي الوسيط والمرجع ولتكن امازيغيتنا رمز اصالتنا ووسيلة تواصلنا لا غير.
33 - amazigh السبت 16 يونيو 2012 - 00:50
الأمازيغية لغة واحدة،الكلمة نفسها مثلا؛السماء بالسوسية ؛أكنا.وبالريفية:أجنا و بالاطلسية نفس الشيء ،الملك :أكليذ.بالريفية أجليذ،أما الباقي من اللغة فهي 70في المأة هي واحدة ،انا من مدينة بركان أفهم بكل سهولة ما يقوله السوسيين والاطلسيين،لان الامازيغ جدنا واحد ودمنا واحد ووطننا واحد هو تمازغا أو المغرب الكبير،اللدين يرددون الامازيغية مختلفة ،هم في الحقيقة غارقين فالتخلف
34 - مبارك السبت 16 يونيو 2012 - 00:51
تحليل منطقي ومقبول ، حيت تم وضع الأصبع على الداء ، فهذه الشردمة القليلة التي تدافع على مشروع واه غير قابل للتطبيق إنما هدفها تفقير البلاد بصرف أموال طائلة على شيء غير دي جدوى ، فنحن نحترم جميع اللهجات المغربية بدون استثناء ، لكن العربية تجمعنا جميعا ، ونحن محظوظون جدا حيث وجدنا تحت ظل هذه اللغة العالمية والعريقة ، وجميع دول العالم استفادت من علومها وفنونها ومفرداتها.
35 - amazigjh السبت 16 يونيو 2012 - 00:54
وهل يا سيدي تفهم انت لهجة الصحراوة "الحسانية" و هل يفهم المغاربة لهجة مصر و الخليج و لبنان إلا من تعلمها منهم من خلال دبلجة المسلسلات المنحطة . شكرا هيس بريس على النشر
36 - المختار السوسي السبت 16 يونيو 2012 - 00:55
مقال أكاديمي علمي يرصد أوجه الحقيقة لم أعماه التعصب.
صدق المغاربة القائلون: "المنذبة كبيرة، والميت فار"
هذا هو واقع الأمازيغية...يتذرع العنصريون ويهللون ويبتهلون: أمازيغية..أمازيغية..نريد رفع الإقصاء..نريد رفع التهميش..نريد ترسيم الأمازيغية..نريد تمزيغ الشعب المغربي بعدما صار عربيا مسلما..نريد تدريس الأمازيغية..نصفق لعصيد الذي يسمو بمشاعر العنصرية والكراهية...نهلل..ونردد بلا ملل ولا كلل. والمنذبة كبيرة، والميت فار.
المقال هو في الحقيقة تقرير أكاديمي علمي موضوعي كما قد يدرك القاريء البسيط، وقد سلط كاتبه الضوء على وضع الأمازيغية لعل العقلاء يدركون لما لم يخلق أجدادا هذه الضجة العمياء عن لغة لم ترتقي لتنافس لغات العالم الحية، ولن تستطيع مادام الشعب الأمازيغي صار جزء من الأمة الإسلامية التي شرف الله لغتها العربية، وفضلها لتكون لغة الدين الخاتمة، ومن يبتغي غير الإسلام دينا، فلن يقبل منه.
كأني بالكاتب، يقول للعنصريين: هاكم كتابيا عن الأمازيغية، حتى لا تضيع أواتهم، وتخذلون هذا الوطن لتفاهة سموها اللغة الأمازيغية، واختير لها تفناغ الذي أخرج من مطبخ بنكهة فرنسية ورائحة صهيونية.
37 - guig السبت 16 يونيو 2012 - 01:03
اهتم بعربيتك واترك الأمازيغية للأمازيغ.واحسرتاه كم تدعي العلم زعنفة.
38 - anonymat السبت 16 يونيو 2012 - 01:06
Il y a une grande différence entre écrivains et écrivaillons ,et toi Mr l'académicien tu fais partie de ces derniers, une sorte de copier coller pour ne dire rien d'important ,que des tralalas pour avilir la langue amazighe dans sa propre terre ce que nous n'accepterons jamais meme si vous faites appel à votre allah, nous continuer notre combat ,car il est juste et on ne reculera jamais jamais jamais meme s'il nous faut une guerre avec les barbus de tout bords ,azul
39 - moha السبت 16 يونيو 2012 - 01:14
دغية تمازيغت دغية تمازيغت دغية تمازيغت

vite tamazight viiite Tamazight viiiiiiiiiite Tamazight viiiiite Tamzight viiite tamazight

est ce que ce monsieur sait que le dialecte Zenat de la langue tamazight qui s'étend par exemple de Maroc jusqu'en LIBYE c'est pratiquement la même chose on arrive à s'entendre pendant un minimum du temps, j'étais étonné quand j'ai entendu la première fois les amazighphone de Libye parlaient tamazigh, j'ai conclue que c'est les systèmes qui nous gouvernent c'est eux qui nous ont séparé de nos frères de Pays de TAMAZGHA
qui vous a dit que TARIFIT TASSOUSIT et TAZAYANIT vont disparaitre
la langue tamazigh MI3YARIYA comme vous dites c'est plutôt pour nous réunire et cette union que les ennemis de tamazight et de Maroc ne veulent pas c'est contre leur intérêt comme il dit le proverbe
mais l'âne AGHYOUL c'est par tout à TAMAGHA c'est AGHYOUL
لعلكم تذكرون
Ce parlais amazigh au RIF en ATLAS à SOUSS c'est une richesse pour la langue amazigh heuresement
40 - amya السبت 16 يونيو 2012 - 01:17
عدم فهم الريافة للغة سوس او الاطلس شيئ طبيعي جدا. المصريون و السوريون و الخليجيون كذلك لا يفهمون الدارجة المغربية لذلك تستعمل العربية الفصحى و لهذ السبب قرر المعهد الملكي توحيد اللغة الامازيغية نحو لغة فصحى معيارية
41 - amjoud السبت 16 يونيو 2012 - 01:19
لماذا لا تدرس الدول العربية لهجاتها بدل لغة فصحى لا يستعملها غير مذيعي الاخبار ؟ مثلا يعني  
هل حلال عليكم توحيد لغتك و حرام علي الغير ؟!
42 - ريفي السبت 16 يونيو 2012 - 01:21
إلى رقم 4 - صم بكم
أنت لست ريــــفي وأجزم لك أنت لست ريفي
منذ متى الأمازيغي الريفي يقول{..نحن البرابرة ذوي الاصول الريفية..}
اللفظ البربر لفظ تجريحي وشتمي...
الدكتور إسماعيل العثماني لا يمثل إلا أفكاره و لا يمثل الريفيين،نحن الريفيين الحقيقيين أحفاد طارق آبن زياد و الأوربة و عبد الكريم الخطابي...مشاعرنا باللغة الأمازيغية لم يترجمها هذا الأكاديمي..

نحن جزء من الكل الأمازيغي،هناك مكونات أمازيغية مغربية لم يعرف عليها المواطن المغربي الشمالي تقريبا لا شيء،لم يتطرق لها لا الإعلام و لا غيرها من المنابر و هي توجد تحديدا في الجنوب الشرقي...

مهمة الأكادميين الأمازيغيين الأصليين هي الدفاع على اللغة الأصلية للبلاد ليس الترويج للغة الشرقية الوافدة علينا،بسبب تكوينهم بتلك اللغة على وجه الخصوص...

كمثال المرحوم محمد عابد الجابري الفيلسوف و المفكر الأمازيغي الريفي الذي تحول إلى قومجي معرب أكثر من العرب أنفسهم,....والأمثلة كثيرة من الريف...

ويبدو أن الدكتور إسماعيل بتحليله هذا يذهب بنا إلى نفس الإتجاه وهذا مرفوض بقوة,ونستنتج بأن الأعداء الحقيقيين للغة الأمازيغية هم الأمازيغ أنفسهم...
43 - Timzaiwine السبت 16 يونيو 2012 - 01:35
محاولة يائسة لشق وحدة الصف الأمازيغي.محمد الشامي من الريف(لساني وأكاديمي)أول من نادى بتوحيد الأمازيغية.بفضل المعهد أصبحنا نتواصل حتى مع إخواننا في ليبيا.الريفية=السوسية=الزيانية.وموتوا بغيضكم.
44 - jalil السبت 16 يونيو 2012 - 01:38
اريد ان اعرف ماذا يعني السكان الاصليون في اي بلاد
وماهي المنهجية العلمية في التصنيف
اين كانوا الامازيغ قبل ان يستوطنوا المغرب
انا ريفي
45 - المتنبي-موريتانيا السبت 16 يونيو 2012 - 01:38
اشكرك على هذا الطرح العلمي.
انا واثق ان مجموعة عصيد سيهديهم الله ويعدوا لرشدهم.
هناك جماعات تحارب الاسلام بطرق خفية و تستعمل عاطفية بعض الاخوة الامازيغ.ماذا سيفيدكم التهجم على العرب.نحن موجودون شئتم ام أبيتم .نحن مشكلتنا مع جماعة فرنسا...
46 - RIF IDURAR السبت 16 يونيو 2012 - 01:40
ا صبح كل من هب ودب يتحدث عن الامازغية ويدعي التفقه فيها , اتساءل هل كاتب هذا الانشاء اعلاه له غيرة على الامازيغية , وهل يريد الخير للامازيغية.. لا و الف لا .., فهو مجرد عروبي يصطاد في المياه العكرة , مجرد عروبي وفي حلقه غصة اسمها الا مازيغية ... ترهاتكم الدينية والقومية والعروبية الفاشستية ابدا لن تجدي بعد الان ... العيش بسلام او العودة الى قفاريكم حيث الابل تنتطر والبترول على وشك النضوب ... حرر بين تمسمان واقصى شمال اوربا................
47 - OUHALLOUL السبت 16 يونيو 2012 - 01:45
Bien rédiger ,mais avec un peu de racisme, ça se voit dans ton discours,vous manquez de courage pour dire la vérité,tamazighte est une langue et non pas un dialecte, tu dois savoir ça mr l'académicien................
48 - مغربي السبت 16 يونيو 2012 - 01:52
بتحليلك الرااااائع أصبت المتعصبين الأمازيغيين في مقتل، وعريت عن سوءتهم، وفضحتهم على الملأ، سيهاجمونك ويسبونك وهذا طبعهم وهذه تربيتهم، فلا تكترث لخربشاتهم، لقد قلت كلاما علميا ومنطقيا لا يخالفك فيه إلا مريض النفس ومن يضع نظارة سوداء على عينيه ولا زال يحلم بكسيلة والكاهنة.
نسيت أن أقول لك لقد فضحت عصيد وأمثاله وكشفت لعبته المفضوحة
بارك الله فيك وننتظر جديدك.
49 - M O U H A السبت 16 يونيو 2012 - 01:54
إوا باز أسيدي عروبي قومجي يناقش مواضيع بعيدة كل البعد عن ثقافته من الأفضل لك أن تتناول مواضيع لبوكم عمر والبودشيش والصوف هم مواضيع أقرب لثقافتك أما تناول الأمازيغية أمر صعب عليك أيها (( الأكاديمي )) وإنك ضربت عرض الحائط المثل العربي القائل . أهل مكة أدرى بشعابها . تحياتي إلى كل الأحرار الأمازيغ الذين لم يبخلوا في الرد على ترهاتك عبر تعاليقهم على ما تناوله مقالك من كره للأمازيغ
50 - ⴰⵎⵖⴰⵔ amghar السبت 16 يونيو 2012 - 01:55
´´ ترى لماذا لم يضع السادة اللغويون بالمعهد للمدارس الابتدائية مناهج تعليمية تخص كل لسان أمازيغي على حدة، لكي يتعلم طفل(ة) جهة الريف اللسان الريفي وطفل(ة) جهة سوس اللسان السوسي وطفل(ة) جهة الأطلس اللسان الزياني، بدل لسان غريب (الأمازيغية المعيارية) بحرف عجيب (تيفيناغ) يقتل حرْفياً آباءهم وأمهاتهم وهُم أحياء´´

ترى لماذا لم يضع السادة اللغويون بالغرب للمدارس الابتدائية مناهج تعليمية تخص كل لسان أمازيغي على حدة، لكي يتعلم طفل(ة) جهة دكالة اللسان الدكالي وطفل(ة) جهة طنجة اللسان الشمالي وطفل(ة) جهة الصحراء اللسان الصحراوي،وقطر ومصر والبحرين و تونس... بدل لسان غريب (العربية الفصحى "لهجة قريش") بحرف عجيب (ارامي) يقتل حرْفياً آباءهم وأمهاتهم وهُم أحياء.

لما طالبنا بالامازيغية اتهمتمونا بالعنصرية و التفريق بين ابناء الوطن وان لهجاتنا غير متشابهة ولما قمنا بتوحيدها تريدون الان تفرقتنا

وما معنى هذا " أمازيغية اسْماً ولكنْ لا يفهمها في الحقيقة إلا لسان أمازيغي بعينه (السوسي في الغالب) "

بالله عليكم اريد اجابة لسؤال طالما اقلقني طيلة حياتي
لماذا تكرهوننا
51 - الله ارزقهم الفهامة السبت 16 يونيو 2012 - 02:14
لقد كفرونا من قبل لما قلنا لهم اتقوا الله في ما يتواصل به المغاربة وحافظوا عليه وابدعوا فيه وانشروه بدل ذاك الحقد على العربية ومحاولة المحاكاتها وهي المدعمة بكتاب الله ورغم ذلك وانتم تعلمون اكثر من غيركم انها مهمشة ومن اهلها حتى انك لا تعرف اانت مع عرب ام مع فرنسيين دون خجل انهم يترامون على لغة الغير ,ولا يتقن العربية او يهتم بها الا العروبية واشلوح بل الشلوح اكثر وهذا يحسب لهم ويميزهم اكثر , وها انت ايها الريفي كتبت مقالك بالعربية أأ جبرك احد ؟كما لم يجبر اهل المعهد العنصري على الكتابة بالعربية والتعبير بها في كل المناسبات واذا تكلموا تكلموا بالشلحة ؟؟ وليس المعيارية ؟اذن اين هي هذه المعيارية التي نهبت جيوب المواطنيين دون فائدة ترجى ؟لماذا لاتستعملونها في التواصل بينكم ؟بل تسعفكم ام اللغات وتكنون لها ولاهلها كل الحقد ؟فاذا تعلمتم تعليما عاليا فهذا من المفروض ان يجعلكم مواطنيين اكثر من اي عرقيين ,والنظر في امور النهوض بالوطن من كل جيهاته وليس فقط الناطقين بالشلحة ؟هذا في حد ذاته تخلف ..لم تنتفعوا بعلم مع الاسف
52 - ريفي خر السبت 16 يونيو 2012 - 02:28
أتفق مع الأستاذ فيما يتعلق بخصوصية كل الألسنة الأمازيغية وقد حدث لها نفس ما حدث للغات اللاتينية و الجرمانية و على هذا الأساس وجب إعطاء حق كل واحدة منها على حدة و تدريسها في مختلف الجهات بالتناسب.
53 - مغربي السبت 16 يونيو 2012 - 03:17
بارك الله فيك يا دكتور على هذا المقال الرصين و العاقل، الذي يبتعد بالقارئ عن الإندفاع العصبي المحموم، لينتقل به إلى جو الحوار الهادئ المتزن.
فلو كانت رغبة المتاجرين بالأمازيغية هي الحفاظ على لهجاتها من الإندثار، لعملوا على تيسير سبل ذلك عبر الحلول التي ذكرت، أي " احترام الألسن الأمازيغية الثلاثة الموجودة كما هي، بخصوصياتِ كل واحدة منهن، وتعليمهن كما يتم الحديث بهن (بنية ومعجماً ونطقاً) في الجهات الأمازيغية الثلاث الكبرى من الوطن"، وكتابتها بأحرف تضمن لها الإنتشار الواسع و لا أظن أنها ستجد خيرا من الحرف العربي الذي به كتب التراث الأمازيغي كله.
و لكن نوايا تجار الأمازيغية (و مخططات من يحركهم) أبعد من الحفاظ على الهوية و اللغة، فهي تمتد إلى بث دواعي الفرقة و التشرذم في صفوف الشعب المغربي عبر خلق عدو مفترض للأمازيغية و لن يكون هذا العدو بطبيعة الحال سوى اللغة العربية التي نزل بها القرآن الكريم، و دين الإسلام الحنيف الذي وصفه تاجر العلمانية المفلس بالتقليد و الخرافة و الموروث الكهنوتي، داعيا أتباعه إلى اعتناق العلمانية مذهبا و دينا جديدا.
المرجو النشر و شكرا على مجهوداتكم.
54 - مغربى بدون طابوهات مفتعلة السبت 16 يونيو 2012 - 03:25
إذا كانت هناك ثلاثة لهجات في الأمازيغية فذلك لا يشكل اختلافا كبيرا يفرق بين الأمازيغ بل عاملا يغني اللغة الأمازيغية المعيارية التي سوف يتعود عليها الأمازيغ بسهولة لأن اغلب الاختلافات تبقى فقط على المستوى الشكلي و على مستوى النطق. فكرة بسيطة ستبين سطحية هذا الطرح هو وجود واحد وعشرون لهجة عربية لم تنل من مكانة العربية الفصحى شيئا بل زادتها ثراء وقد نجد في بلد عربي واحد عشرات الألسن تبعد في بعض الأحيان عن العربية بشكل كبير ! هل بإمكانك بسهولة بأن تتواصل مع السوداني و الصومالي في لهجاتهما التي تختلفا من الجبل إلى السهل باختلاف القبائل والعشائر !
و الغريب أن البعض لا يروق له استعراض قيمة اللغة العربية إلا إذا قدم الأمازيغية ككيان مهدد لها متناسيا أن لا العربية ولا الأمازيغية نالتا حضهما الذي يجب أن يعطى لهما كلغتين وطنيتين بموجب الدستور كأسمى القوانين التي تحكم البلاد و أن اللغة الفرنسية هي المسيطرة !
55 - ادريـــــــــــس السبت 16 يونيو 2012 - 03:26
والله انا عربي ولا افهم اي لهجة من الهجات الامازيغيه

لكن تعجبني اللهجة الريفيـــــــــــــــــــة
جميلة في نطقها
رغم انني لا أفهمها
اتمنى ان اتعلمها
56 - حامد الإدريسي السبت 16 يونيو 2012 - 07:06
لا ننسى القضية من أساسها : فرق تسد، وظهير فرنسا البربري معروف أين نشأ ولماذا نشأ.
بقي أن أقول إن المغاربة ليسوا بربرا وليسوا عربا، هم جنس مختلط من الجنسين، وهذا طبيعي في علم الاجتماع، ان تتولد مجتمعات من نوعين أو ثلاثة من البشر، فليس هناك مغربي إلا وفيه شيء من العرب وشيء من البربر.
فعلام الخصام ؟
57 - aknbochmohamaaad السبت 16 يونيو 2012 - 09:50
تحية للكاتب ان كان امازيغيا على كل حال فعمل المعهد الملكي للامازغية ضروري في الحفاض على الثقافة والهوية لامازغية وتطوير وتوحيد اللهجات سوف يقويها ويحافض عليها من الاندتار ولن يلغي او يمنع اي احد من التكلم بلهجته كما كان مستعملا في الادارات هدر بالعربية او بالفرنسية اولا سكوووووووت منافقوووون
58 - ملاحظ السبت 16 يونيو 2012 - 10:47
تحليل مؤسس ومنطق سليم؛لا تهتم ياأستاذ ببغاث الطير .
في مواجهة ما سموه بالمعيارية أقسم سكان قبيلتي ,وهم أمازيغ زناتيون,ألا يتحدثوا مع صغارهم بغير العربية.
كن على يقين أن أغلب رواد البورصة الأمازيغية مضاربون لغويون يعقدون الأمور أكثر من اللازم ليخلقوا وضعا ينفردون فيه بالصدارة والشكارة.
أعرف الكثير منهم شخصيا ؛وهم يصرحون بهذا في ما بينهم.لو كان همهم تداول الأمازيغية على أوسع نطاق لاختاروا الحرف العربي ,وهو أكثر تطورا من الحرف الفينيقي ؛وهو الأصل في كل الأبجديات السامية.
كن على يقين أن أغلبهم قطع صلته نهائيا مع قبيلته الأمازيغية وتفرغ للمعهد يخلق فيه وضعا لغويا وهميا .كن على يقين أن آباءهم وأمهاتهم لا يفقهون عنهم شيئا حينما يحدثونهم عن المعيارية المزعومة.
لم يعد سرا أنهم كانوا ينظرون للحرف اللاتيني الى أن رفض المخزن؛وفيهم من لو سمح له بالحرف العبري لانحاز له نكاية في الحرف العربي.
لقد أصبت مقاتلهم وتشنج ردودهم غير خفي.
59 - متتبع و مصلح السبت 16 يونيو 2012 - 11:06
لا علاقة لك بما هو اكاديمي
ويظهر ذلك من عدة معطيات عديدة مثل
اولا اعتبارك الحرف الامازيغي عجيبا،فحاول ان تبحث ايها الاكاديمي في ايجابيات هذا الحرف لمحاربة اميتك في هذا الجانب
ثانيا اتهامك لاعضاء المعهد الملكي بالعديد من التهم خاصةوانها تهم تستحق المتابعة عليها
اما اطروحتك فهي خاطئة لانها لا تراعي خصوصية المغرب ومبنية على الغلط فحاول ان تبحث ايها الاكاديمي عن الذي يعمل حقيقة على نسف اللغة الامازيغية سواء المعيارية او غير المعيارية ،وستجد بانه لا علاقة لك بالبحث الاكاديمي
60 - Driss السبت 16 يونيو 2012 - 11:13
@55
Je suis un arabe, un marocain et je ne trouve aucune difficulté à comprendre les autres dialectes des pays arabes, pour la simple raison ,ce sont des dérivées de la langue Arabe classique.Arretez de raconter des idioties
Par contre , le rifain et le soussi n'ont aucun point commun , car ce sont des dialectes qui n'ont pas la meme racine et ce n'est pas avec un ramassis de dialecte qu'on peut du jour au lendemain imposer aux marocains une nouvelle langue fabriquée dans une pseudo académie dont le caractère dominant est le soussi
61 - Rifi puro السبت 16 يونيو 2012 - 11:23
إسماعيل العثماني من مواليد بني أنصار بالناظور، وهو أستاذ جامعي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس بالرباط ، ويتقن العديد من اللغات العالمية التي أهلته ليكون من الباحثين المتميزين والأساتذة المقتدرين في مجال الأدب المقارن والترجمة.
62 - amahrouch السبت 16 يونيو 2012 - 11:38
à accepter parce que la langue anglaise est universelle!Vous allez changer de véste pour le confort de votre famille!Un pays amazigh auquel vous mettez une tete arabe!Vous avez des visées déstructrices,dr,vous suggérez aux rifains la suprématie des soussis pour susciter en eux une facheuse réaction.Un docteur usant de subterfuges n est pas digne de son savoir!Moi,je suis moyen atlasien et je donne carte blanche à mes frères soussis.La mefiance est connue aux arabes qui croient que le monde a tort et eux ont raison!Je demande à mes frères de faire attantion à vos sordides intentions de nous diviser.Le Maroc est il arabe docteur?Non dit, la constitution!Le Maroc est un pays(amazigh sous_entendu) dont la langue adoptive officielle est l arabe, tout comme l anglais à l Afrique du sud.Visitez ce pays et vous allez voir à Johannesburg,sa metropole,que vous serez noyés dans une masse noire malgré 5 siècles de colonisation et d apartheid!Les blancs européens,propriétaires de terres (àsuivre)
63 - amahrouch السبت 16 يونيو 2012 - 12:08
suite propriétaires de terres fertiles constitue une toute petite minorité par rapport à l ensemble de la population!Si les arabes etaient blancs et imazighen noirs,on aurait observé le meme phénomène;une grande etendue de négritude parsemée de quelques petites taches blanches!Dessillez vous les yeux mes frères marocains.Nous sommes à99,9 imazighem sans que la plupart de nous le sachent.Je vais essayer de vous trouver un exorciste de renommée mondiale pour vous débarasser de ce démon(arabité)qui vous habite.Les vrais arabes marocains(minoritaires),sont nos frères aussi.leur marocanité est indiscutable
64 - المرابط السبت 16 يونيو 2012 - 12:12
أريد أن أصحح علميا خطأ يردده الجميع وهو نحن مازيغ وليس أمازيغ والمازيغية المصدر وليس الأمازيغية كما يحلو للكثيرين تسميتنا نحن برابرة بنو مازيغ ، وبالتالي زيادة الهمزة يؤسس للبنية العربية ويوافقها، وأرجو من جيع المازيغيين أن يعتزوا بأنفسهم كمازيغ وليس كأمازيغ، وأقول أيضا للمازيغيين الأحرار الشرفاء لن يفرض علينا أحد حربا وصراعا مريرا مع مواطنينا المغاربة العرب الأقحاح لأنهم ببساطة مكون أساسي من وطننا وانا ألاحظ هذا التجييش ممن يحسبون علينا كعصيد وأمثاله وهو في الحقيقة بوق لجهة نعرفها جيدا.....
65 - mass السبت 16 يونيو 2012 - 12:16
المنهجية تفتضي فقه الشيء قبل نقضه . والرجل هنا يسهب في الحديث عن الريف ومكونات الثقافة الامازيغية دون ان "يعلم" منها شيئا.. ذلك لاني انتمي الى منطقة الريف وهذا الرل يتقول علينا بهتانا...مقالك اخيمؤدلج و لايحوي العلمية في شيء
66 - ait sokhman السبت 16 يونيو 2012 - 12:29
سيماهم على وجوههم
viva tamazight
67 - Marocain de Taounate السبت 16 يونيو 2012 - 13:06
جواب على رقم 11 المسمى الواضح :

لا أحد من المغاربة يكرهك ، بل أنت تكره نفسك وتكره حياتك لأنك تحمل فكراً عنصرياً مليئاً بالحقد والكراهية.



تحية لكل مغربي شريف ولصاحب هذا المقال الذي فهم خبث وخطورة هذه الشرذمة من المتعصبين على المغرب وعلى اللغات البربرية المغربية .
68 - اللهجات العروبية السبت 16 يونيو 2012 - 13:26
غريب !!!!! قومجي يحمل هم الخصوصيات الامازيغية و ينسى الخصوصيات العروبية ؟؟؟
لماذا لا تدافع عن خصوصيات المغاربة المستعربين ؟
في هذه الحالة يجب ان ندرس:
الحسانيين بالحسانية
و الدكاليين بالدارجة
و الجبليين بالجبلية
و الريصانيين بالرصانية

و يجب ان نلغي هذه العربية الفصحى المعيارية التي لا علاقة لها بخصوصيات الشعب المغربي, هذه الفصحى المعيارية التي تصنع في مختبرات عين شمس بالقاهر و مختبر اعداد اللغة العربية بالقنيطرة.

كالعادة القوميون يفتقرون دائما الى العقلانية و المنطق في مقالاتهم , و يحاربون الامازيغية باسلحة كان بامكان الامازيغ استعمالها قبلهم لو ارادوا محاربة العربية .
على كل مقالك يثلج الصدر و هو انتصار كبير للامازيغية فبعد ان كنتم انتم القوميون ترفضون حتى الاعتراف بالامازيغية , اصبحتم تهاجمونها عبر الدفاع عنها و الاعتراف بها و لو كلهجات.

هذه بداية نهايتكم
69 - tamazirtniwi السبت 16 يونيو 2012 - 13:54
ايها الامازيغ حداري ثم حداري ان يسقط ملف الامازيغية بين يد الاعراب..انهم العدو اللدود الذي يكن الكراهية المقية للامازيغ..و هنا اوجه كلمتي لكاتب المقال لاقول له مايلى: ان ماتسميه اللهجات الامازيغية الثلاثة فهي تتكون معظمهما من نفس الكلمات تنطق بطرق مختلفة..فاذا كتب ريفي جملة على ورق بلغته الجهوية فاننى كسوسي افهمها 100% لهذا لا تقلق علينا ايها الرجل..انا حالنا هو حال الناطقين بالالمانية في الولايات الالمانية المختلفة خاصة البايرن و النمسا و سويسرا..لكن هناك لغة المانية معيارية
70 - Marocain de Taountae السبت 16 يونيو 2012 - 14:01
يجب على سوس أن لا تحلم في السيطرة على الأمازيغ، لقد أنتهى عصر حكم المغرب من الجنوب. لقد كان الشمال كريماً ومتسامحاً ومقاوماً عبر التاريخ بينما كان الجنوب دائماً يشتغل على جمع الأموال وعلى الرغبة في الوصول للحكم ، يمارسون المكر والخداع ما استطاعوا لذلك .

الآن لن تستطيعوا استمالة الريافة أو أهل زيان بحججكم الفارغة والماكرة من قبيل الدفاع عن الأمازيغية . انتظروا الشعب المغربي سيحاكمكم لا محالة .
71 - المختار السوسي السبت 16 يونيو 2012 - 14:19
لا نخاف على من الأمازيغ العقلاء والعلماء، ولكن نخاف عنه من المتطرفين والعلمانيين الجهلاء.
أجدادنا الأمازيغ حافظوا على الثقافة واللغة الأمازيغيتين، دون تعصب لها على حساب العربية والعقيدة الإسلامية، بل عظموا لغة الإسلام وتعلموها وعلموها، وأبدعوا في علومها (أجروم- المختار السوسي_ وكل الأمراء العظام...).
لما لم يلتفت هؤلاء إلى الأمازيغية ليؤلفوا بها، ويدرسوها ويحتفوا بها كل هذا الاحتفاء، الذي يقوم به أحفادهم الجهلاء، فما جلبوا للأمازيغية والأمازيغ إلا العار والكراهية والأحقاد.
هذا تقرير علمي، من أستاذ أمازيغي ريفي أكاديمي. وهو تقرير يصور وضع الأمازيغية، اللغة المحتفى بها في ثوب اللهجات المحلية،التي زاردتها "خربشات" تبفناغ هجانة.
وليعلم كل الأمازيغ الأحرار، أن المشيدين بهذا التقرير العلمي، هم فعلا من يقتفون خطى أجدادهم، الذين آثروا العربية وعقيدة الإسلام، وحافظوا على الأمازيغية لغة وثقافة، قبولا بالواقع، ورفضا للتفرقة والتعلق بالسراب.
جاهد أجدادنا دفاعا عن الإسلام إلى جانب أشقائنا العرب في المغرب والشام، ضد الصليبيين واليهود،فسحقا للمتحالفين مع الصهاينة، الجاحدين أباءهم ودماء أجدادهم,
72 - ابن عرس السبت 16 يونيو 2012 - 14:35
اللهجات الأمازيغية تساوي اللهجات العربية و اللغة الأمازيغية المستقبلية هي اللغة العربية. هذه مجرد مقارنة لكي يفهم صاحب المقال.
73 - abdelkarim السبت 16 يونيو 2012 - 14:40
انه خير حجة لحكم فديرالي في المغرب
74 - الدب المراكشي أنا شلح السبت 16 يونيو 2012 - 14:48
السلام عليكم
في الأسبوع الماضي كنت مسافرا الى جنوب المغرب و بالتحديد مدينة كلميم. و في طريقي ذهابا و إيابا صدمت أيما صدمةو التي هي :
سكان المغرب في الجنوب لا يتحدثون الدارجة المغربية إطلاقا بل حتى لا يفهمونها. كنت أعلم أنهم يتحدثون الأمازيغية لكن ليس بهذه الدرجة. و أحسست بغم وحزن لأني رأيت ظلم الإعلام المغربي.
و قد دفعني الفضول و سألت أخا من الريف و أختا من الأطلس المتوسط و أكدوا لي أن السكان لا يتحدثون إلا الأمازيغية و لا أنسى أنني كنت في نواحي مدينة سلا و رأيت أغلب الناس يتحدثون الأمازيغية. أقول فكرة أن المغاربة عرب هي فقط فكرة في الإعلام لا غير أما على أرض الواقع فأتحدى أي شخص على وجه الأرض أن أقوم أنا و هو بجولة على المغرب الحبيب و يتأكد بنفسه.
أما من يتحدث عن اللهجات. أسأله : بالله عليك هل توجد دولة عربية تتحدث لغة عربية فصحى ؟؟ بماذا تسمى الإختلاف بين طريقة كلام الإخوة في الخليج و الإخوة في الشام ؟؟ بالله عليك ألك عقل تفكر به ؟؟ هل الأمي العربي يفهم خطاب رئيسه مثل الأمي الفرنسي أو الأمي الإنجليزي؟
واحشمو على عرضكم شوية. أنا شلح سوسي ماغاديش نفرط فخويا الريفي


انشر يا محايد.
75 - الى الرقم 45 السبت 16 يونيو 2012 - 14:49
تسأل اين كان الامازيغ قبل ان يستوطنوا المغرب قبل10 الاف سنة ق.م؟
و اين كان العرب قبل ان يستوطنوا الجزيرة العربية قبل الف سنة ق.م؟

تريد ان تنفي حق الامازيغي في وطنهم, بدعوى انهم جاؤوا من مكان ما ,كل سكان العالم جاؤوا من مكتن ما بما فيهم العرب...
تريد ان تقول ان شعبا سكن قبل الامازيغ في المغرب, في الجزيرة العربية ايضا عاشت شعوب كثيرة قبل العرب.
تريد ان تفهمنا ان لا حق لنا عليكم في هذه الارض لاننا نحن ايضا محتلين و ان من هب ودب يمكنه ان يعيش على اي ارض, اذن لماذا تتشبثون بعربية فليسطين و تريدون طرد اليهود الذين سكنوها قبلكم بشهادة كل الكتب السماوية و التاريخية..
تريد ان تقول بالنظرية القومجية التي تقول ان الامازيغ جاؤوا من الجزيرة العربية ؟ اذن هذه الجزيرة ليست عربية بل هي امازيغية باعتبار الامازيغ ظهروا قبل العرب بآلاف السنين, اي انهم سكنوها قبل العرب .

لعلمك من كثرة الحيف الذي طال الامازيغ فقد جاء العلم لينصرهم و يفضح هلوسات كل العرب , و اثبت ان الامازيغ هم فعلا اول انسان عاقل سكن شمال افريقيا و لم يسكنها قبله سوى الانسان الحجري و اليوم الامازيغ عرق مختلط.
يمهل و لا يهمل.
76 - expert السبت 16 يونيو 2012 - 14:53
je suis tout a fait d'accord avec toi monsieur otmani et baraka allah o fik
77 - باحث السبت 16 يونيو 2012 - 15:13
لأول مرة أقرأ كلاما علميا أكاديميا وواقعيا في هذا الموضوع الكبير، بعدما استولى على الكتابة فيه المجانين والمتعصبون والعنصريون ومروجو الكراهية والأحقاد أمثال المسمى عصيد. لو كتبت الأمازيغية بالحرف العربي لتسنى للمغاربة جميعا تعلمها بيسر وسهولة، ولأعدنا الاعتبار لهذا المكون الكبير من مكونات هويتنا المغربية الغنية والمتنوعة، لكنها العصبية والعنصرية والعداء المجاني للعرب، الذين يرجع إليهم الفضل في إخراجنا نحن المغاربة من ظلمات الجاهلية والوثنية. تحية للباحث الدكتور العثماني، وقد آن الأوان لصوت العقل والعلم والحكمة أن يرتفع على صوت الجهل والحقد والعنصرية
78 - LEILA السبت 16 يونيو 2012 - 15:13
L'auteur de cet article est mesquin.La langue arabe aussi a ses dialectes :le dialecte de jbala,ne ressemble en rien au dialecte de doukkala qui lui aussi ne ressemble en rien au dialecte de HASSANIA qui lui ne ressemble en rien au dialecte de houara....Les dialectes arabes marocains ne ressemblent en rien aux dialectes de l'egypte ni à ceux de l'irak ,ni à ceux de l'arabie saoudite, ni aux dialectes de syrie ni dialectes du liban ni à ceux de la jordanie!La langue arabe classique est l'oeuvre du CORAN et c'est tout!La langue arabe classique n'est parlée nul part dans le monde arabe à part les medias et quelques livres et centre académique!Donc s'il te plaît tu es le dernier à nous apprendre notre AMAZIGH!Est ce que la langue arabe classique a tué les dialectes des différents pays arabe?Non bien sûr!Chaque langue dans le monde a sa langues classique et ses dialectes!Toi ,tu as peur d'une langue amazigh qui va s'émanciper et tu veux la maintenir en des dialectes qui peuvent mourir
79 - من خنيفرة السبت 16 يونيو 2012 - 15:42
من قال اصلا ان السوسي لا يفهم الريفي و لا يفهم الاطلسي هذه كذبة يروج لها القوميون الذين لا يعرفون من الامازيغية الا اسمها .

يمكنني ان اؤكد لكم ان ريفي قادر على فهم السوسية احسن بكثير من قدرة دكالي على فهم الحسانية او الخليجية...(اذا لم يعرب طبعا)

مستحيل ان تجد ريفي يفهم اللهجة اللبنانية و لا يفهم السوسية , اذا سمعتم ريفي قال هذا فلابد انه ريفي مستعرب, انا اطلسية و افهم جيدا السوسية و الريفية و نحن في الاطلس المتوسط تنتشر عندنا ظاهرة منذ اواخر التسعينات و هي الاقبال على الافلام السوسية التي تباع في الاسواق, و هذا الاقبال راجع الى كون الاطلسيين خاصة امهاتنا و اباءنا يفهمون جيدا لغة هذه الافلام احسن من فهمهم لفيلم بالدارجة او بالمصرية او بالمكسيكية (عفوا الفصحى).

80 °\° من كلمات اللغة الامازيغية هي نفسها في جميع اللهجات حتى في لهجة ليبيا و سيوة المصرية, من الطبيعي جدا ان 20 °\° من هذه الكلمات غير مفهومة , فالاختلاف بين لهجات العربية هو اسوء من الاختلاف بين الامازيغية.
80 - مغربي السبت 16 يونيو 2012 - 15:51
واش ماكتعرفش تقرا العربية؟ السيد الدكتور كاتب المقال ريفي وعمر بها فمك، اش جاب القومجية والعروبية للهدرة؟
حقا إذا لم تستح فقل ماشئت.
أنت وأمثالك يجب أن تراجعوا طبيبا نفسيا ليداويكم من مرض العربفوبيا، فالسيد يتكلم بكلام علمي بعيد عن كل عصبية وعنصرية وانت تتهمه بالقومجية ألم تملوا من تكرار هذه الكاسيطا القيمة والقديمة جدا، إذا استطعت فناقش الدكتور بشكل علمي وهذا انا متأكد أنك لن تقدر عليه لا أنت ولا امثالك لأن كل ما في جعبتكم هو السب والتجريح...
الله يهديكم على راسكم وصافي.
عد واقرأ المقال مرة أخرى بتأني لتعرف أن كاتب المقال ريفي ويعتز بريفيته، فأنت قرأت المقال بانفعال وعصبية ولم تفهم ما جاء فيه، فقد سيطرت عليك فكرة أن كاتب المقال عربي وأخذت حكما مسبقا عليه وعلى ما كتب.
81 - الى المختار السوسي السبت 16 يونيو 2012 - 16:10
اوووووووووففففففففف والله العظيم لقد قرأت لأشد العروبيين عداء للامازيغية ولكن لم يسبق لي ان قرأت عبارات مليئة بالغل للامازيغية مثل عباراتك هاته و انت امازيغي: ( لغة لم ترتقي لتنافس لغات العالم الحية، ولن تستطيع مادام الشعب الأمازيغي صار جزء من الأمة الإسلامية التي شرف الله لغتها العربية، وفضلها لتكون لغة الدين الخاتمة...تفاهة سموها اللغة الأمازيغية..) مهما حاولت ان اصف لك شعوري و انا اقرأ ما كتبته لن استطيع..فعلا اكاد اتقيئ...لن احاول ان اقرب اليك وجهة نظري لأن حالتك ميؤوس منها وكل ما يمكنني ان اقوله لامثالك قد قلته لك في تعليقي 122 في مقالة احمد عصيد..ما اود اضافته هنا هو انه يجب ان تعلم ان امثالك هم الذين يتسببون ليس فقط في النفور من العرب و لغتهم بل حتى في النفور من دينهم.و كن متأكدا مهما قالوا عنا متطرفين عنصريين فحتما في الاخير سيحترموننا لأننا ندافع و بإصرار عن حقنا المشروع..وبالمقابل لم اسمع يوما ان من يتبرأ من اصوله و ثقافته ولسانه نال احتراما من احد.حتى المستعمر يحتقر خونة بلدانهم مهما قدموا له من خدمات.
في الاخير اعود لأقول : الاستلاب مرض عضال..
ارجو النشر يا اصحاب الموقع
82 - است اسعيد علي السبت 16 يونيو 2012 - 16:12
أدعو أبناء الأمازيغ، إلى إدراك هذا التناقض والفرق الشاسع الساخر، بيم ما يقوله أستاذ أكاديمي محنك، وبين ما يقوله سياسي مكيافيلي ( الشيخ أبو عصيدة). وإلى إدراك الفرق بين التشلحيت والترفيت والزيانية..و..و..بل وبين قبائل الجهة الواحدة.
لهذا آمن هذا العبد المذنب الضعيف، بقناعة التوحد على الدين الإسلامي، ولغته العظيمة، مع عدم التفريط في أصالتنا التي حافظ عليها أجدادنا قرونا وقرونا، بدون اللجوء إلى هذه الجعجعة التي لن تترك وراءها طحينا.
أترحم على والدي، الذي يسر لي سبيل العلم، وجعلني اعشق لغة الضاد، فصرت أعيش بها ولها ومن أجلها..لعلمكم هذا الأمازيغي مفتش لمادة اللغة العربية ولي الفخر بلا افتخار.
هذا كي لا نتحول في ظل الجهوية الموسعة إلى شيع نفجر بعضنا، فنسيء إلى أنفسنا وإلى بلدنا ولا نخدم إلى المشروع الصهيوني الذي أرخلا سدوله على المغرب مع الحركة الأمازيغية المشبوهة.
83 - assif السبت 16 يونيو 2012 - 16:43
مثل هده المقالات ستجعل الامازيغ اكثر تشبثا بلغتهم الاصلية واكثركرها للغات الوافدة لهدا البلد
84 - zayan السبت 16 يونيو 2012 - 16:49
الريفي و السوسي والاطلسي يفهمون جيدا بعضهم البعض كفاكم افتراءات و ترويجا للاكاذيب ,,, اغلب القوميين الذين يرددون هذه الاسطوانة هم اصلا لا يعرفون من الامازيغية الا اسمها.

كيف يكون الريفي قادر على فهم لهجات لغة غريبة ( اللبنانية و المصرية و الفصحى او لهجة قريش ) و لا يفهم لهجات لغة هي لغته , و تتشارك مع لهجته نفس القواعد و المصطلحات و التعابير بنسبة 80 °\° ؟

ثم منذ متى تحملون هم الريفي و السوسي و الاطلسي ... و متى همكم ان يفهم؟ لماذا لم تحرصوا على ان يفهم عندما كنتم تدرسونه الفصحى التي لا يفهمها و لو حتى بنسبة 1 °\° و تحدثونه في الاعلام بها و تمنعونه من استعمال سوسيته في البرلمان و ريفيته في المحكمة و اطلسيته في المستشفيات ؟
85 - bereber السبت 16 يونيو 2012 - 17:35
creo que eres tan estúpido como tu lengua de la que presumes. y retrasado como tu creencia. sino mira donde esta ese país maravilloso, y bonito donde vuestra educación da para genios y físicos, matemáticos .... sin duda alguna es meserable tener que leer a gentuza como tu. y es una de las razones de que el Pais del *progreso eterno esta donde esta.....

y esto te lo escribe un BEREBER. AMAZGHIR que piensa educar a sus hijos fuera del retraso religioso,y educativo del que Marruecos presume...
86 - خلود السبت 16 يونيو 2012 - 17:56
هذا الرجل بدل ان يدافع عن ما يجمع الامازيغ يحرضهم على بعضهم البعض, و هذه قمة المكر و الخبث...
الامازيغ رغم ما عانوه من العربية لم يجرؤوا يوما على اللجوء الى مثل هذه الاساليب الخبيثة للتفريق بين مستعربي المغرب (الحسانيين ,الدكاليين, جبالة , هوارة ..) رغم اخلاف لهجاتهم, و لم يلجؤوا الى محاربة الفصحى من باب انها لهجة دخيلة و غير متداولة في المغرب كمنطوق شعبي.

انا اطلسية و عندما اشاهد قناة الامازيغية ارى ان اغلب الصحفيين و الصحافيات كلهم ريافة, ثم بالدرجة الثانية سواسة , و نادرا ما نجد صحفي اطلسي.. و مع ذلك اشعر بافتخار كبير و شعور غريب لمجرد سماع اللهجة الريفية و فهمها, كنت لا اعرف اي شيئ عن اهلنا في الريف بسبب العزلة و الحصار الذي مورس على الامازيغ و فصلهم منذ قرون عن بعضهم البعض.
87 - موح ندا محند السبت 16 يونيو 2012 - 18:10
الى متا ونحن معشر الامازيغ الاحرر نقبل هدا ادول والاهنات من القومجججين ايتام القدافي ليك نشكل الجيش الامازيغي لنحرير تامازغا من البدو ولهجتهم وحتى دينهم ونعود الا الاصلت الامازيغ والاجداد كوسيلة وتهيا تشفين .........وليس كاالمختار اسوسي العميل للبعتيى والوهبية
88 - S:C:D السبت 16 يونيو 2012 - 18:59
العرب الاقحاح موجودون في الجزيرة العربية , لا يجود عرب اقحاح في المغرب, اين هم هؤلاء العرب الاقحاح في المغرب ؟

عبدة و دكالة و الشاوية ؟ الكل يعرف انهم امازيغ تعربوا
الحسانيين ؟ اكبر القبائل الصحراوية و هي قبيلة الركيبات امازيغية تم تعريبها, و العربي فيهم هو فقط ولاد دليم و حتى و قبيلة "تاكنة " هي ايضا امازيغية عربت , قبائل الحراطين هم افارقة...

ثم حتى ان وجدوا باي حق يفرضون علينا لغتهم ؟ هل فرض علينا اليهود لغتهم عندما هاجروا الى المغرب قبلهم ؟ هل سنسمح بان يفرضها علينا الافارقة جنوب الصحراء الذي يجتاحون المغرب الان ؟
هل نفرض نحن الامازيغ لغتنا الى الاوروبيين بعد الهجرة التي نهجرها اليهم اليوم و التي تعتبر اكبر هجرة عرفها العالم.
اذا كان هؤلاء العرب مهاجرون فعليهم احترام لغة مهجرهم
اذا كانوا غزات فعليهم... فليس هذا ما قيل لنا
89 - amahrouch السبت 16 يونيو 2012 - 19:01
Que veut cet homme?ce rifain arabisé récemment!ça confirme notre thèse que la quasitotalité des marocains sont des imazighen mais tiennent à leur imaginaire arabité par accoutumence.Un amazigh qui sort du lot,s élève et regarde ses origines avec condéscence,qui s érige,sans honte,en donneur de leçons défavorables à ses frères!Il a oublié qu il a été formé par des professurs egyptiens que le lobby arabe a fait venir pour arabiser la population.L arabe a elle aussi fait des débuts trébuchants aux frais enormes du contribuable!Pourquoi donc contrarier la volonté divine et faire des efforts pour faire parler à Tamazgha la langue d Arabie?!Etes vous fous docteur?Je ne le pense pas.Vous avez un but lucratif!Vous pensez à votre famille aux dépens de l intéret national!Si demain les Anglais vous contacte et décide d annexer Tanger à Jibraltar,vous allez nous demander servilement suite 64 et65 en haut
90 - RIFI السبت 16 يونيو 2012 - 19:19
oui,d'accord,il y a beaucoup de problèmes.tout va très mal à l'ircam,àl'école et partout.d'abord,BOUKOUS doit quitter l'ircam parce que c'est un menteur.il parle du succès,de la généralisation alors déja tamazight n'est pas enseigné àl'école cad tjrs non sclarisée.aucun professeur n'enseigne tamazight.concernant mr OTMANI,le Rifain.je lui pose cette question:ou est ce que tu étais,il y a plus de 2 décennies qu 'on militait pour que notre langue,la vraie langue d'identité des marocains trouve sa place sur cette terre?nous avions besoin de toi mr l'académicien pour participer à la construction et non à la destruction.maintenant,laissez nous tranquille SVP;
91 - الى الرقم 82 مغربي السبت 16 يونيو 2012 - 19:52
اذكرك ان مؤسسي التيار القومي العربي ليسوا كلهم عرب خليجيين اقحاح, القومية العربية تأسست في اولى بداياتها في سوريا من طرف سوريين مسيحيين و اخرون ماركسيين و اخرون مسلمين, روجوا لهذا الفكر كبديل لتغيير كلمة الوحدة الاسلامية التي اعتبروها تقصي المسيحيين في الشام و كفكر يقوم على اساس لغوي عربي لمحاربة اللغة التركية العثمانية التي كانت هي المهيمنة في تلك الفترة .
على رأسهم السوريين ميشيل عفلق و قسطنطين زريق و هما مسيحيان ارثودوكسان و هما اللذان اسسا حزب البعث السوري في بداية القرن 20
اذن القومي ليس بالضرورة عربي و اغلب القوميين المغاربة و الجزائريين و التوانسة هم امازيغ و فيهم من يتحدث الامازيغية كلغة ام .
92 - خفافيث الظلام تخرج للتشويش السبت 16 يونيو 2012 - 20:18
أود في البداية أن أتقدم بالشكرالجزيل إلى صاحب المقال وإلى كل أصحاب التعاليق المناوئة والجارحة،لسبب بسيط هو أنها تعطيني شحنة جديدة وتزيدني تشبثا بلغتي الأمازيغية .
حقيقة لأول مرة أسمع بهذا الكاتب وأنا المتابع للشأن الأمازيغي، وهنا أتساءل أين كان هذا الريفي الغيور على مستقبل ريفيته (40% من الكلمات في الريفية عربية) عندما كان المناضلون الأمازيغ يقمعون ويضيق عليهم بل و يسجنون؟!
أين كان صاحبنا عندما كانت الدعوة إلى ادماج الأمازيغية في الإعلام و التعليم والحياة العامة تواجه بالاستهجان؟ أين كان عندما كان كل ذكر للأمازيغية يقابل بالاحتقار؟
أما بخصوص طرحه باعتماد اللهجات بدل اللغة المعيارية فهو طرح سطحي غير برئ، يتفق فيه مع العروبيين المغاربة الذين يدعون إلى "الحفاظ" على اللهجات الأمازيغية تحت زعم الخوف على اندثارها.ثم إن صاحب المقال الذي يفهم في لغات العالم يظهر انه أمي في الأمازيغية ،و إلا كيف يتهم الكتب المدرسية الأمازيغية بأنها تميل إلى السوسية؟!
علي أكنسوس
93 - arhazaf السبت 16 يونيو 2012 - 20:25
La constitution marocaine votée par la plupart des marocains le 01 juillet 2011 a qualifié l'amazigh comme étant une langue en non pas un dialecte c'est à dire une langue basée sur l'étude linguistique spécialisée,une langue qui gardait au fil du temps son unité grammaticale , conjugale ,et de syntaxe.Alors que cherchez vous?.A force d'apprendre on élimine les obstacles.Quand nous avons l'habitude de regarder les téléfilms égyptiens nous en comprenons facilement le contenu alors quand on traduit ceux de la Turquie en dialecte syrien nous trouvons du mal à en saisir le sens.Donc les dialectes dans les pays qualifiés d'arabes ne sont pas toujours compréhensibles.Il faut un certain temps pour apprendre chaque dialecte et langue.D' ailleurs la langue selon un linguiste n'est qu'un dialecte imposé par autorité religieuse comme le cas de l'arabe ou par autorité politique comme le français qui n'était qu'un dialecte latin .Et chaque langue pourrait évoluer en se référant à ses origines
94 - أمازيغي معرب السبت 16 يونيو 2012 - 20:37
إذا تكلم الأمازيغي،ونطق حقا وصدقا، فلا داعي لأن ندافع عن لغة العرب،وعن عقيدة الإسلام، ونعم ما ندافع عنه هما.
إذا جاريت المتطرفين العرقيين العنصريين،واعتبرت نفسي أمازيغيا معربا،فسأحمد الله كوني عربيا تعلمت العربية فصرت عربيا.فليست العروبة عندنا دما،بل العروبة لغة وقيما.أما أصلي فهو لآدم وإبراهيم عليهما السلام.
لا نخاف على المغرب...هو بلد عربي،والأمازيغ عرب من عرب اليمن،وفي واقعنا هم عرب إلا الذين استوطنوا الجبال وانعزلوا عن العالم،ولازالوا متشبتين جهلا لا قناعة بلهجاتهم الأمازيغية.
اسمحوا لي إذا أقحمت نفسي في موضوع الأمازيغية/البربرية...فأنا عربي.هكذا أشعر، وعلى هذا أحمد الله. وكل المغربة ابناء شعبي،وأخي المسلم منهم، سواء كان أمازيغيا، أو حتى فرنسيا.
دعو عنكم هذا الموضوع رجاء. وناقشوا هموم المواطن المسكين المقهور...ناقشوا مواضيع تفيد في ما يمكن أن يقدمنا في سلم العدل والقرقي الحضاري.
ومن يحمل هما ثقافيا،عليه أن يسهم في التصدي للتخريب الفرونكفوني والعلماني، وثقافة الميوعة التي تسيء إلينا،وإلى قيمنا وأصالتنا.
رحم الله أمراء وعلماء الأمايغ، الذين لم يرضوا عن العربية والإسلام بديلا.
95 - agadiri السبت 16 يونيو 2012 - 20:59
هل تعلم أن الحضارة الامازيغية هي أقدم حضارة في العالم ويعود تاريخها الى 700.000 سنة ق.م
هل تعلم أن اقدم مومياء في العالم مومياء امازيغية يمتد عمرها الى اكثر من 5500 عام_
- هل تعلم أن الأمازيغ هم من ابتكر الكسكسي (سكسو )وطهيه على البخار و يعود الى 3500 ق م هل تعلم أن اول من عرف علم التحنيط هم الامازيغ قبل الفراعنة
- هل تعلم انه تم مؤخرا اكتشاف نقوش للحرف الامازيغي تيفناغ بالقارة الامريكية
- هل تعلم أن غالبية أسماء جغرافية شمال إفريقيا تحمل أسماء أمازيغية
- هل تعلم أن جميع حضارات الحوض المتوسطي القديمة إنقرضت الا الحضارة الأمازيغية
- هل تعلم أن الأمازيغ هم أول شعب يخوض حربا من أجل تحرير الأرض
هل تعلم أن الأمازيغ أول شعب يحتفل بعيد الأرض تبركا بها لما تنتجه من خيرات هل تعلم أن الامازيغ تعني باللغة الأمازيغية الرجال الأحرارالنبلاء
- هل تعلم أن الأمازيغ حكموا مصر في عصر الفراعنة بزعامة الملك شيشنق سنة 950 ق - هل تعلم أن ابنة الملك الامازيغي شيشنق كانت زوجة النبي سليمان
96 - عبد الله المتوكل السبت 16 يونيو 2012 - 21:18
لا فض فوك أيها الكاتب! لقد أثلجت صدورنا بهذا المقال التحليلي الأكاديمي المقنع ،الذي يرد بقوة المنطق و العقل على كل الشبهات، و الادعاءات الباطلة، والتحريضية، المتواصلة من طرف بعض المتطرفين و المتعصبين المأجورين، الذين ينشرون الحقد و الكراهية و الطائفية بين أبناء الوطن الواحد ؛والذين وصل بهم الأمر، إلى أن يجاهروا بالعداء للعرب و للإسلام أيضا؛ ومناصرة الصهاينة، و كل من هو عدو للعرب و للمسلمين؛ وهذه قمة الخيانة.
أنصح بعض المعلقين بألا ينساقوا وراء عواطفهم ،وأن يعيدوا قراءة المقال بتأني، و بتجرد، حتى يفهموه و يَعُوا أن صاحبه ريفي و ليس" قومجي" كما يتوهمون.
97 - إلى رقم 98 السبت 16 يونيو 2012 - 21:20
في الحقيقة كلامك معقول، وحالتك يا أخي يشعر بها ملايين المغاربة.
أعجبني قولك بأن العروبة ليست دما، فكلنا من آدم، ولكن العروبة لغة وقيم.
فأرجو الا تقصي بهذا القول الأمازيغ من القيم، ومن حب العربية...
وأرجو ألا تداوم على التعليق تفاديا لإشعار نار الفتنة، واعلم أن جل المغاربة على منطقك يعيشون واقعا، ولا يتعلقون بأحلام السراب ومشاريع الفتنة.
98 - hicham de france السبت 16 يونيو 2012 - 21:36
العربية لم تفرض علينا، وقد كان أجدادنا الأمازيغ ذوي نفوذ وسلطة، بل رضينا واعتنينا بها من منطلق أنها لغة عالمية حية، وقبل كل شيء لغة القرآن التي لا يمكن أن تندثر ما حفظ الله دين الإسلام وأبقاه.
لهذا لم أجدادنا أغبياء في اختيار سبيل التعايش مع العرب منذ قدوم إدرس الأول، ولم يكلفوا أنفسهم مهم الارتقاء بالأمازيغية، فلم يدونوا معاجمها وقواعدها وتركوها موروثاشفويا.
وإذا كنا نجل تاريخ الأمازيغية، فإني أومن -كطالب باحث- بأن الأمازيغية عرفت تطورا في تأثرها بالعربية والفرنسية والإسبانية، إلى درجة يصعب معها الجزم على أن أمازيغياتنا اليوم، هي أمازيغية أجدادنا قبل قرن فقط من الزمن.
طبعا هذه حقيقة قد ينكرها علي المتطرفون والعنصريون الذين تعميهم نزعاتهم العنصرية وعصبيتهم المبالغ فيها للأمازيغية وكانها عقيدة. وليكن، فهذا لا يمنعني - كمازيغي- من التصريح بهذه الحقيقة، التي يتجاهلها أو يجهلها من تشبعوا بثقافة العنصرية التي تخصص في نشرها المتطرفون والعلمانيون الأمازيغ، الذين صار واضحا أنهم يعملون لحساب جهات معادية.
99 - موح ندا محند السبت 16 يونيو 2012 - 21:54
الئ98 احتفيض لنفسك بعوربتك وباسلاميك والامازيغ الاحرر قظعو بلا رجعة مع دينكم ومع لهجة قريش ونحن اصلن ماعندنا منفعل في الجنة ادا كنا هنك الاعرب رعات الابل وشرب بوله وmaroc فلاتحلم انت وامتلك ان يكون هدا البلاد الامازيغي اعربيا ووهبيا وبلمناسبا كل من يدهب الئ الجاميعة الاعربية لايمثل الي نفسه . امازيغي مستعد لحمل اسلاح في وجه القومجين وانصار القاعدا
100 - Amghar السبت 16 يونيو 2012 - 21:59
La majorité des commentaire l'ont dit : beaucoup de blabla pour ne rien dire; Un petit ignorant qui vient du moyen âge pour jouer le rôle d'un savant et nous provoquer en ressuscitant des sujets révolus que les vrais chercheurs ont déjà traité depuis longtemps et des "problèmes" linguistiques dont ils ont déjà remédier ... une simple recherche dans les bibliothèques l'aura dispensé d'écrire toutes ces lignes de conneries et aura répondu tout simplement a ta question :"qui est le barbari" en répondant : " c'est un être humain qui choisi d'être cerf pour un autre au lieu de vivre libre et noble en tant qu'Amazigh" ... bref l'Amazighité est un sujet qui concerne qu'Imazighen, ceux qui se croient "barbar" ou autre chose n'ont pas le droit d'en discuter ici sur Tamazgha, la terre d'Imazighen qui se libère peut à peut des mentalités obscuristes terroristes .
101 - expert السبت 16 يونيو 2012 - 21:59
أقسم بالله ياإوان أنني هنا في فرنسا تحاورت مع موريطاني وسوداني ويمني وعراقي ولدي اصدقاء من تونس وليبيا ومصر والجزائرونفهم بعضنا البعض ولانجد اي صعوبة تدكر فسبحان الله ماأعضمها من للغة جمعت ٢٢ دولة كل منا على حساب قرب لسانه للغة الضاد.
102 - صنهاجي السبت 16 يونيو 2012 - 22:10
نحن امازيغ صنهاجة الريف لهجتنا تختلف عن السوسية والريفية الويياغلية و لهجة الاطلس، لذالك نطالب بادراجها ايضا والاعتراف بها كمكون امازيغي والا لا داعي للدفاع عن الامازيعية ما دام القيمين عليها يهمشون امازيغ اقحاح ولهجة تتحدث بها 150 الف نسمة.
103 - tamazighet united السبت 16 يونيو 2012 - 22:18
أنا أمازيغي أفهمم اللغة آلأمازيغية بكل روافدها رغم قلة الدعم المآديي والإعلامي.أما الكاتب فحاول أن يرضي اللشيطان بعيدآ عن التحليل الواقعي
ليستخلص أن القرشية هيي الحل.نحن قآدمون اهده المرة بالقوة
104 - amahrouch السبت 16 يونيو 2012 - 22:18
Cet homme qui regarde ses origines avec codescendance est victime,comme les autres arabisés,du syndrome de stockholm
105 - Al 7arizi السبت 16 يونيو 2012 - 22:40
Etant un arabe descendant de Moulay Idriss, donc marocain depuis plus 1200 ans, et après avoir lu cet article superbe, j'éprouve un grqnd désir d'apprendre les trois langues Amazigh (Rif, Zayan et Souss) en hommage à ma grande aieule Kenza Al Aourabiya Allah Yarhamha.

.!!Vivent les Chorfa Oulad Moulay Idriss
106 - و اللغة العربية المعيارية السبت 16 يونيو 2012 - 22:49
لماذا يتناسى الكاتب(الامازيغي!!!!!) واقع تعدد اللهجات العربية و توحيد من يسمون بالعرب بلغة معيارية واحدة من المحيط الى الخليج .. ثم الم يكن العرب قبيل الاسلام ذوي لهجات متعددة لهجة الحجاز لهجة نجد لهجات في اليمن لهجات في سوريا و العراق و الاردن ثم فرضت على الجميع بعد الاسلام لهجة واحدة اصبحت اللغة المعيارية للعرب لتفرض بعد ذلك على اقوام ليسوا من العرب في شيء..
لو فعل من يسمون بالعرب ما فعله الاسبان و الفرنسيين و الايطاليين الذين ضربت بهم المثل لكنا الان نسمع عن اللغة المغربية و اللغة المصرية و اللغة السعودية....بدل لغة بعيدة عن السنتهم ان لم يدرسها العرب فلن يستطيعوا ان يتقدموا في فهمها خطوة واحدة...
ما استغرب له حقيقة من بعض (الامازيغ) الكارهين لانفسهم و ما اكثرهم العروبيين اكثر من اي عربي قح هو ان يعلنوا عداءهم الصارخ لاصولهم دون ادنى خجل ثم يتهمون من يدافع عن هويته بالعنصرية و التطرف و العمالة للخارج...
اود ان اتساءل هل كل القوميات في العالم التي تناضل من اجل هويتها ابتليت بابناء عاقين يتبراون من اصولهم ولسانهم و هويتهم كما ابتلي الامازيغ..
والله انه لشيء مخجل حقا
107 - الباعمراني مروان السبت 16 يونيو 2012 - 23:06
شكرا للكاتب الكريم الذي أطلعنا على حقيقة مرة عن واقع الأمازيغية وتشضيها بين قبائل وجهات المغرب. وشكر للمعلق رقم 90 عن الإفادة التي هي فعلا حجة تاريخية على وحدة العرب والأمازيغ وانتمائهم الواحد.
" جبتيها يا أخي في 90، ما عندي ما نقول الله يزيدك علما".
108 - errachidia السبت 16 يونيو 2012 - 23:29
اجريت عملية جراحية لفصل 3ثوام بمستشفى التحريض والعنصرية والتي دامت زهاء قرون وقرون وقد كللت هذه العملية بالنجاح وخرج الاطباء بما يلي;
ان للاثوام قلب واحد
دم واحد+دين واحد
109 - المغربي السبت 16 يونيو 2012 - 23:47
اود ان ادكر هده الشردمة من المدافعين عن اللغة الامازيغية ان يتقبلوا هدا التحليل الرائع و الموضوعي لهاد الأكاديمي المقتدر والقدوة للامازيغي المغربي الاصلي . و لن يفوتني ان اطرح على هادا القطيع الدي يرعاه الملقب عصيد بعض الأسئلة حتى يتسنى للقارء فهم بعض الحقائق : اولا: من هم أسلافكم و اين هي حضارتكم قبل دخول الاسلام الى المغرب فكل الحضارات عبر التاريخ تركت دلائل على وجودها فماذا ترك أسلافكم كدليل قاطع . ثانيا : اين الكتب و المخطوطات بخط تيفيناغ اللتي تؤرخ لتواجد أسلافكم فوق ارض المغرب مند آلاف السنين او لا توجد ولو جملة واحدة عدى بعض المنحوت لا يعرف حتى اكبر علماء الاثار هل هي فينيقية او وند الية او بيزنطية او لبعض الغزات الدين قدموا الى المغرب مند فجر التاريخ ؟. ثالثا : لمادا سكن البربر القدامى في الكهوف الجبلية و المناطق الجنوبية الوعرة تاركين الاراضي الخصبة الشاسعة والخيرات الزراعية حتى قبل الاسلام هل كان أسلافكم جبناء ام انهم كانوا غرباء اصلا عن هده الارض؟. رابعا: لمادا كلما كتب موضوع عن الامازيغية الا و برهنتم عن عقدتكم و ضعف شخصييتكم مقارنة بباقي المغاربة و تسفهون أنفسكم؟
110 - العربية المعيارية السبت 16 يونيو 2012 - 23:48
لماذا يتناسى الكاتب(الامازيغي!!!!!) واقع تعدد اللهجات العربية و توحيد من يسمون بالعرب بلغة معيارية واحدة من المحيط الى الخليج .. ثم الم يكن العرب قبيل الاسلام ذوي لهجات متعددة لهجة الحجاز لهجة نجد لهجات في اليمن لهجات في سوريا و العراق و الاردن ثم فرضت على الجميع بعد الاسلام لهجة واحدة اصبحت اللغة المعيارية للعرب لتفرض بعد ذلك على اقوام ليسوا من العرب في شيء..
لو فعل من يسمون بالعرب ما فعله الاسبان و الفرنسيين و الايطاليين الذين ضربت بهم المثل لكنا الان نسمع عن اللغة المغربية و اللغة المصرية و اللغة السعودية....بدل لغة بعيدة عن السنتهم ان لم يدرسها العرب فلن يستطيعوا ان يتقدموا في فهمها خطوة واحدة...
ما استغرب له حقيقة من بعض (الامازيغ) الكارهين لانفسهم و ما اكثرهم العروبيين اكثر من اي عربي قح هو ان يعلنوا عداءهم الصارخ لاصولهم دون ادنى خجل ثم يتهمون من يدافع عن هويته بالعنصرية و التطرف و العمالة للخارج...
اود ان اتساءل هل كل القوميات في العالم التي تناضل من اجل هويتها ابتليت بابناء عاقين يتبراون من اصولهم ولسانهم و هويتهم كما ابتلي الامازيغ..
والله انه لشيء مخجل حقا
111 - أمين الأحد 17 يونيو 2012 - 00:08
لا أعرف الأرقام التي يستعملها الأمازيغ، فهل سيتخدمون الأرقام الرومانية I II III V IV XI IX... أم الأرقام الهندية ٠١٢٣٤٥٦٧٨۹.... أم الارقام العربية 1 ، 2، 3، 4 ، 5 ، 6 ، 7 ، 8 ، 9 .... و هل سيستخدون الرموز اليونانية ∑ Ωπβαµ ξ....
112 - abdou الأحد 17 يونيو 2012 - 00:10
article excellent.merci et 1 grand bravo.
113 - أمازيغي جاهل يريد أن يعلم. الأحد 17 يونيو 2012 - 00:20
"ما أوتينا من العلم إلا قليلا" وأرسطو يقول: لا أعرف إلا شيئا واحدا، هو أني لا أعرف شيئا.
اختطلت الأمور والأنساب، والعلم والجهل، ويبقى الحق ظاهرا إلا على من أعماه الله.
قولوا لي جزاكم الله خيرا:
- لماذا لا يطرح قضية الأمازيغية إلا العلمانيون بنو علمان، في منتديات حقوق الإنسان، وتجهيل الحيوان ؟؟؟
- لماذا كانت كراسي السلاطين والأمراء الأمازيغ حافلة بعلوم العربية والإسلامية، ولم يهتموا بخرافة المتطرفين، ولا رفعوا راية غير راية الإسلام؟؟
- هل تدخلني الأمازيغية الجنة، أم سترتقي بي لاكتساب العلوم الكونية، أم لفهم نصوص ديننا بما يرضيه تعالى عني فأكون من الفائزين؟؟
-أي أمازيغية ينبغي علي تعلمها مع إقرار مثقفي الأمازيغ باختلاف الأمازيغيات وافتقادها إلى أسس اللغة العالمة، وبأي رسم؟؟؟ بتيفناغ حاشاكم؟؟؟
لم يتوحد الأمازيغ أنفسهم حول مسألة الأمازيغية، أليس هذا دليلا على أنها قضية تثار للكسب السياسي؟؟
ألا يستهجن الأمازيغي العاقل سلوك الراقصة في البرلمان، وبلباس عرافة كما قال أحد المعلقين الظرفاء؟؟
أجيبوني، وبينوا لي الحق ولا تجبروني عليه.
هل سنجبر أبناءنا على تعلم ثلاث لغات على الأقل؟
114 - sabir الأحد 17 يونيو 2012 - 00:25
هل اللهجات العربية في المغرب كلها واحدة .لسان وجدة هو لسان تاونا ت تاونات مائة بالمائة طنجة فاس مكناس الراشدية ورززات اكادير طانطان كلميم العيون الصويرة تارودانت مراكش البيضاء الرباط القنيطرة العرايش هل سكان هده المدن والمدن التى لم اتي على دكرها كلها تتكلم عربية واحدة هل اولادهم يقرؤون في المدارس اللغة التي يتكلمون بها في بيوتهم وفي الشارع ايضا .اقول لك الله يعفو عليك وافتح مخك شوي لترى ما يدور حولك
115 - مغربي حر الأحد 17 يونيو 2012 - 00:30
لافض فوك.تحليل منطقي وعلمي وواقعي .انا امازيغي اساندك في طرحك مئة بالمئة .واضيف الى ما قلته يا استاذي انهم سيجعلون ابناءنا يكرهون امازيغيتهم /لهجتهم .فحينما اعلم ابني او ابنتي وتعلمه امه وجدته وجده ويسمع من الجميع يسمي مثلا الطريق اغراس وفي المدرسة يعلمونه على انه ابريد وهو طفل صغير مازال حليب اللغة الام لم ينضج بعد عنده فهذا والله جريمة تربوية كبرى .هذا الطفل اكيد سيحتقر لغته الام لحساب لغة المدرسة...لماذا المصريون لم يجعلوا الفرعونية لغة يفرضونها على ابنائهم رغم انها لغة متقدمة عن الامازيغية القديمة ولها كل المقومات وتاريخها ومراجعها اكثر وجودا ووضوحا من امازيغيتنا؟
هل الامازيغ الجدد اكثر حرصا على الامازيغية من اجدادهم الذين سخروها لخدمة كتاب الله وسنة رسول الله ؟
116 - الحسين اوحماد الأحد 17 يونيو 2012 - 00:30
مقال ممتاز للدكتور العثماني،فحتى نحن نجد فرقا شاسعا في لهجتنا السوسية، وهي تختلف من جهة لأخرى : فساكن المدن كأدير مثلا ، يجد صعوبة في فهم ساكن اعالي الجبال الدي بقي معزولا في البلاد ، قد يستعمل كلمات غير متداولة عند سكان السهول والساحل،أما أبنائي فهم ابتعدوا عنها واهتموا بالأنجليزية، والعربيةلأني هاجرت الى الدار البيضاء في الستينات
117 - amazigh الأحد 17 يونيو 2012 - 00:34
هل تعلم أن الحضارة الامازيغية هي أقدم حضارة في العالم ويعود تاريخها الى 700.000 سنة ق.م
هل تعلم أن اقدم مومياء في العالم مومياء امازيغية يمتد عمرها الى اكثر من 5500 عام_
- هل تعلم أن الأمازيغ هم من ابتكر الكسكسي (سكسو )وطهيه على البخار و يعود الى 3500 ق م هل تعلم أن اول من عرف علم التحنيط هم الامازيغ قبل الفراعنة
- هل تعلم انه تم مؤخرا اكتشاف نقوش للحرف الامازيغي تيفناغ بالقارة الامريكية
- هل تعلم أن غالبية أسماء جغرافية شمال إفريقيا تحمل أسماء أمازيغية
- هل تعلم أن جميع حضارات الحوض المتوسطي القديمة إنقرضت الا الحضارة الأمازيغية
- هل تعلم أن الأمازيغ هم أول شعب يخوض حربا من أجل تحرير الأرض
هل تعلم أن الأمازيغ أول شعب يحتفل بعيد الأرض تبركا بها لما تنتجه من خيرات هل تعلم أن الامازيغ تعني باللغة الأمازيغية الرجال الأحرارالنبلاء
- هل تعلم أن الأمازيغ حكموا مصر في عصر الفراعنة بزعامة الملك شيشنق سنة 950 ق - هل تعلم أن ابنة الملك الامازيغي شيشنق كانت زوجة النبي سليمان
118 - ابتلينا بالعروبيين الأحد 17 يونيو 2012 - 00:48
ترى لماذا لم يضع السادة اللغويون بالمغرب للمدارس الابتدائية مناهج تعليمية تخص كل لسان دارج على حدة، لكي يتعلم طفل(ة) جهة دكالة اللسان الدكالي وطفل(ة) جهة الصحراء اللسان الحساني وطفل(ة) جهة الشمال اللسان الشمالي، بدل لسان غريب (العربية الفصحى) بحرف عجيب (الحرف الأرمي) يقتل حرْفياً آباءهم وأمهاتهم وهُم أحياء، لتقريبهم بشكل رجْعي (!) من أسلاف ماتوا قبل قرون من الزمن؟
119 - outinghir الأحد 17 يونيو 2012 - 01:35
l unité profonde de l amazighe cher monsieur est demontré par plusieurs chercheurs occidentaux comme HENRY BASSET et d autres en ce qui concerne l amenagement de la langue amazighe je crois que l ircam a adopté une methode convergente et evolutive en standardisant au niveau des trois regions puis en travaillant sur un amzighe standard a longterme
120 - باسم الأحد 17 يونيو 2012 - 01:43
كلام الكاتب صحيح ومظبوط ومقال في غاية الاهمية . نطمئن على المغرب ما دام فيه مثقفون عقلاء امثال الاستاد اسماعيل العثماني .
121 - مغربي كاعي الأحد 17 يونيو 2012 - 02:09
إلى كل من يقولون بأن العربية أيضا معيارية.
العربية أو بشكل أدق اللسان المضري كما يسميه إبن خلدون -لأنه معروف أن اللهجات العربية كانت متعددة لدرجة يصعب بها التفاهم بين العرب حتى في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم-فهي ليست لغة معيارية فهي ليست خليطا غير متجانس كما هو الحال في الأمازيغية المعيارية بل هي لهجة قبيلة (قريش) أو لهجة الحجازيين بشكل أوسع .فمناطق مثل نجد و اليمن و البحرين وأخرى عدة كانت لها لغات مختلفة ,نعم هي تشترك في الأصل ,لكن التفاهم بينها صعب كما هو الحال بالنسبة للأمازيغية.
لكن الفرق بين حال اللسان المضري واللسان الأمازيغي هو القرآن,ولو أنه كان لنا كتاب مقدس ثان بالسوسية هذه المرة لكان للسوسية الفضل على باقي اللغات الأمازيغية,لكن هذا لم يحصل ,ومن ثمة فلا حجة لمن يسعون لفرض لهجتهم على الآخرين,لم تكن القبائل العربية المتناحرة لتقبل بلغة قريش لغة لها لولا الإسلام ,ولا أظن أن هنالك سببا مقنعا سيجعل الريفي والأطلسي يقبل بالسوسية لسان له إلا إذا جعلتم من اللائكي عصيد نبيا ومن كتبه قرآن جديدا.
إنه الإسلام ,الإسلام , العربية بالإسلام صنعت وبه خلدت.
الله يهدينا ويهديكم.
122 - عبادة اللغة العربية الأحد 17 يونيو 2012 - 02:27
اود ان اتوجه لكل من يحاول الربط بين العروبة و الاسلام و كأن مسلم=عربي و عربي=مسلم و كل من يحاول الضغط تحت ذريعة ان اللغة العربية هي لغة القرآن و من يحاول تصويرها و كأن تبنيها هو ركن من اركان الاسلام اقول لا تنسوا ان اختلاف الالسنة آية من آية الله و انه جعل الناس شعوبا و قبائل..
و لكل امازيغي يحارب اللغة و الهوية الامازيغية اقول التحليل النفسي قطع اشواطا كبيرة في مسيرته نحو التقدم و خدمة الانسان بشكل افضل و بإمكانك ان تستعين به لفهم معضلتك و معالجتها ربما...
123 - mohamed الأحد 17 يونيو 2012 - 02:27
بسم الله الرحمن الرحيم.
شكرا أيها الأستاذ ،انسجم مع فكرتك انسجاما تاما ،فتعليقاتي من هذا المنبر دائما أقول : إذا اردنا الحفاظ على الهوية الأمازيغية يجب المحافظة على جهوية اللغة ،الريفة،السوسية والأطلسية ،أما من أراد أن يسلخنا من ريفيتنا ويفرض علينا لغته فنجوم السماء أقرب إليهم من ذلك.
وكأن التاريخ يعيد نفسه ،بالأمس القريب كان يقال لنا: علموا أولادكم الشجاعة والبطولة.
بينما أولادهم يوجهونهم إلى المداس والمعاهد مما جعلهم يتبوأون المناصب العليا للدولة،واليوم يقولون علموا أبناءكم المعيارية واتركوا ريفيتكم أو أطلسيتكم.
أحترم أهل سوس ولغتهم وعلماءهم ومجاهديهم ،وأطلسيين ومجاهديهم وحمو الزياني وأحترم الريف فمنا العالم والمجاهد العظيم محمد عبد الكريم.
ريفي اتكلم الريفية وأولادي كذلك، لكن لا أحب أن تفرض عليَ المعيارية أو السوسية ،ولنا القناة "الأمازيغية" كخير دليل لا يفهم منا الآخر.
مرة دخلت إلى تاجر سوسي -أحترمه ويحترمني - فوجدت معه أباه وهو شيخ وقور وأثناء محادثتنا قلت مازحا ستنشؤ قناة امازيغية تتكلم بالريفية ،فسمعني الرجل فغضب ،فكبُر في عيني وقلت : رجال يحبون لغتهم وهويتهم.
124 - moha الأحد 17 يونيو 2012 - 02:51
lisez le commentaire 110, vous allez voir que ces gens là existent encore chez nous au Maroc au 21 ème siécle, je vous ai dit ces arabisés commence à sentir le TSUNAMI amzigh arriver, en europe ils ont fini avec ceux qui se croient nobles en 18ème siècle mais chez nous ils veulent continuer à exploiter eux tout seuls les richesses du Maroc au nom de ces histoires, tout ces KORAÏCHIS se croient IDRISSIDE si on les compte paratiquement tout le Maroc est IDRISSI, bande de voyous,
enfaite quand est ce que le prophète S ALLAH w sallam avait un fils ? les quelques enfant de IDRISS n'étaient ils pas de mère berberes ? combien d'arabes? sont -ils venue au Maroc? est ce que le peu de femmes arabes qui sont venue au Maroc accouchaient des oeufs et les mères berberes accouchaient des enfants
nous demandons s'ils y a une justice au Maroc que ces mauresques demande pardon au amazighs qui les ont acceuillé et reconnaissent qu'ils étaient en majorité d'origine amazighs
et viiite viite tamazight
125 - moulay hassan abouelhassan الأحد 17 يونيو 2012 - 03:49
استمرارية “العنصرية” ضد الامازيغ وفوق ترابهم وفي عقر دارهم… وهذا ما يتضح بشكل لا يترك المجال لأي شك في عدة مظاهر “الأبارتيدية” العرقية واللغوية والجنسية لدولة المخزن ضد الأمازيغ ، أبناء الأرض الأحرار، ومن بين مظاهر العنصرية والحقد ضد “إيمازيغن” منع تسجيل الأسماء الأمازيغية، تغيير أسماء المدن والقرى والشوارع والأزقة من إسمها الأصلي الأمازيغي إلى أسماء عروبية احيانا تبعث على التقيؤ… ونجد أيضا ما هو أكبر وهي العنصرية المُقننة،
126 - شكيب الوافي الأحد 17 يونيو 2012 - 04:12
عوض الاشتغال على ما يوحد الامة و يقويها,و ابتكار و ايجاد حلول و مخارج للمشاكل الحقيقية التي يتخبط فيها المغاربة(بكل الوانهم).حيث لا يهمهم ان كانت تسعيرة السكر و الزيت مكتوبة بالعربية او الموزنبيقية بقدر ما يهمهم مدى قدرتهم على تحمل الجوع.
ااما من تهمهم كرامة الا مازيغ .فكرامتهم ليست بكتابة شهادة لسكنى بالتيفنار بل العيش الكريم ولو باذنى مستواياته.
الدول تتحد وتشكل قوى اقتصا دية ضاغطة.والمتعصبون منا يبحرون ضد التيار لخدمة مارب سياسية ضيقة او اجندات المتربصين بالدعوةالى الانفصال والتحرير والتي اراها ضربا من ضروب الخيال المثير للسخرية والتي يلهون بها العباد عن اصل الداء.
127 - hassan abouelhassan الأحد 17 يونيو 2012 - 04:22
الأمازيغية قبل ان تكون لغة فهي تراث حضاري وثقافة وانتماء وهذا مانسيه صاحب المقال المخالف للمقام الذي صب تركيزه على الجانب اللغوي وتناسى الجانب الانتمائي معتقدا ان دراسته ستضيف شيئا الى دراسات حاسمت في وضع امازيغية معيارية يفهمها الجميع اللهم ان كان المتلقي كنودا للغته الأم ...إن ما يصبو اليه البعض من خلال التصرف في الشأن الأمازيغي لن يزيدناـ نحن الأمازيغ ـ الا صمودا فيكفي أن لدينا اكثر من 46000مناضل ومناضلة في جامعة ابن زهر ولدينا مناضلين بارك الله فيهم في جميع الجامعات دون نسيان الإمتداد الى الشاعر عن طريق جمعيات وتنسيقات وهذا مايباشر بالخير رغم الضيق والإعتقالات والعنف والعنصرية الا اننا نؤمن بالفكر ونقارع الأوهام بحجج دامغة وفي الأخير تحية المجد والخلود لشهداء قضيتنا وتحية العز والحرية لمعتقلينا
128 - ايت يسى الأحد 17 يونيو 2012 - 12:14
قمة التحقير و العنصرية ضد الامازيغ هي ان ترفض الاعتراف بان لغتهم لغة, اذا كان الانسان يسمي حتى منطوق الحيوانات لغة... فنقول لغة الطيور و لغة الحيوانات..

فكيف تستكثرون ذلك على البشر ام ان الامازيغ ليسوا بشرا بالنسبة لكم ؟

اليس من غريب الصدف ان نجد ان من يردد هذه العبارات :الامازيغية لهجات
, الامازيغ بربر او برابرة (بالمفهوم العربي للكلمة), الامازيغ ليست لهم حضارة... دائما يكون من معارضي الامازيغية و من المدافعين عن القومية...
فعلى من تضحك ايها الكاتب ؟ هل تريد ان تقنعنا انك تحب الامازيغية ؟ يكفي ان نقرأ التعليقات فنرى انه لم يتفق معك الا المعلقون المعرفون بعدائهم للامازيغية و ولائهم للشرق.
فانت بمقالك هذا لن تستطع اقناع حتى الاطفال
129 - الى امازيغي جاهل الأحد 17 يونيو 2012 - 12:38
_ هناك الكثير من الاسلاميين يدافعون ايضا عن الامازيغية و اذكرك ان العثماني رئيسهم و كل الاحزاب المغربية باستثناء حزب الاستقلال تدافع عن الامازيغية و لكنك انت لان علمك ضيق و جهلك واسع لا تعرف من المدافعين عن الامازيغية الا عصيد الذي هو علماني...لهذا حكمت على كل المدافعين عن الامازيغية انهم علمانيين...و لعلمك انا سلفي و ادافع عن الامازيغية... فالامازيغية ليست عصيد يا ذكي.
_ لماذا كانت كراسي السلاطين والأمراء الأمازيغ حافلة بعلوم العربية والإسلامية، و لماذا كانت كراسي الامازيغ قبل الاسلام حافلة بعلوم اللاتينية و المسيحية و لماذا كانت و مازالت اليوم كراسي الامازيغ بعد الاستعمار مليئة بالعلوم الفرنسية؟ بكل بساطة لان الامازيغ عانوا و لازالوا يعانون من هذه الاحتلالات الثلاث.
_ تسأل فيما ستفيدك الامازيغية؟ ستخرجك من الجهل الذي تعترف انك فيه, ها هو المغرب تعرب, هل اخرجه ذلك من الجهل؟هل ساعده ذلك على فهم العلوم و الدين؟ لم يسجل التاريخ للمغاربة عن تركوا دينهم كما يحدث اليوم رغم تعريبهم, الامازيغي كي يفهم دينه يجب ان يفسر له باللغة التي يفهمها و ليس بلغة الفصحى التي لا يفهمها الا 20 °\° الشعب
130 - (agadiri (suite الأحد 17 يونيو 2012 - 12:42
- هل تعلم أن طارق بن زياد, يوسف بن تاسفين, ابن بطوطة وبن تومرت وابن خلدون وابن رشد ويعقوب المنصور وزين الدين زيدان أمازيغ

- هل تعلم أن الحرف الأمازيغي تيفناغ من أقدم الحروف في العالم يعود تاريخه إلى 10000سنة ق.م

- هل تعلم أن من طبق حرية المعتقد في 103 ق م هم الأمازيغ

- هل تعلم أن الأمازيغ لهم أقدم رواية في التاريخ: الحمار الذهبي

- هل تعلم أن القديس أغيستن الأمازيغي له أقدم كتاب في التاريخ: فلسفة التاريخ - :

- هل تعلم أن الملك الأمازيغي يوبا الثاني زوج سيليني إبنة كيلوبترا يعود له الفضل في أول كتاب في تاريخ الجغرافيا الجزيرة العربية

-هل تعلم أن الأمازيغي يحي بن معطي الزواوي صاحب أول كتاب في الألفية للنحو العربي

- هل تعلم أن العالم الأمازيغي عباس بن فرناس أول طيار في العالم

- أن الأمازيغ فتحوا الأندلس وصقيليا و جنوب إيطاليا وإفريقيا الغربية و نشروا المذهب المالكي

- هل تعلم أن الشعب الإمازيغي هو الشعب الوحيد في العالم الذي إعتنق جميع الديانات السماويه
131 - منى الأحد 17 يونيو 2012 - 13:00
الى امين 116

الارقام 123456 هي اصلا مغربية امازيغية ، يبدو ان المدرسة العروبية لم تخبرك بهذا لسبب اديولوجي معين .
و لم تخبرك ايضا ان العرب ليس لهم ارقام اصلا

الى رقم 118 امازيغي جاهل و هذا واضح :

افضل ان اكتب بحرف التيفيناغ الذي تركه لي اجدادي على ان اكتب بالحرف الارامي الذي تركه اجداد اليهود و سرقه العرب و فرضه علي و عليك القومجيون .
132 - شر البلية الاستلاب الأحد 17 يونيو 2012 - 13:06
الى صاحب التعليق 118 امازيغي جاهل كما سميت نفسك و حتما انت اصبت الاسم..
لماذا لا يطرح قضية الامازيغية الا العلمانيون لانهم دوو عقول متفتحة يقرؤون و يجيدون القراءة هم لا يعانون من عقدة مريضة تجاه اصلهم و لغتهم هم عندما يتدبرون القرآن يفهمونه و يفهمون مراميه و لا يزيغ بهم الفكر ليخرجوا منه بأوهام كتلك التي خرجتم بها بحيث جعلتم من اللغة العربية ركنا من اركان الاسلام و تبنيها فرض واجب على كل مسلم لا يصلح بغيرها إيمانه في حين ان اي قارئ حصيف للقرآن سيقرأ الآيات التي تقول ان اختلاف الألسنة آية من آيات الله و أن الناس جعلهم الله شعوبا و قبائل يعني كون العربية لغة القرآن لا يعني ان يتبناها كل مسلم لغة و لسانا له...
أما أن كراسي السلاطين والأمراء الأمازيغ حافلة بعلوم العربية والإسلامية، ولم يهتموا بخرافة المتطرفين...فأنا أحب أن أذكرك بما قاله ابن خلدون(المغلوب مولع ابدا بتقليد الغالب) ثم لا اعلم عن اي تطرف تتحدثون اكثر ممن يتطرف ضد لسانه و ينتظر غيره ليأتيه بلسانه ليستبدله به...عار و اي عار.
الامازيغية لن تدخلك الجنة وهل العربية ستدخلك الجنة ؟ اذا المسيحي العربي سيدخل الجنة !!
133 - الى امازيغي جاهل الأحد 17 يونيو 2012 - 13:17
تتمة ...
_ الامازيغية التي ينبغي ان تتعلم هي الامازيغية الموحدة التي بها ستفهم كل اللهجات و بها ستتواصل مع هذا الريفي و هذا السوسي و هذا الاطلسي الذي تدعي انك لا تفهمه...و انا مستعد ان اصدقك فقط في ثلاث حالات : اما انك امازيغي غير ناطق و بالتالي من الطبيعي ان لا تفهم اما انك لا تريد ان تفهم اما انك لا تستطيع ان تفهم , او انك امازيغي كاذب و هذا محتمل لانك اصلا كذبت و قلت ان العلماء يقرون باختلاف الامازيغيات و اتحداك ان تعطيني اسم عالم لسانيات واحد يعترف بذلك .
_ قولك عن التيفيناغ " حاشاكم " لا يستحق مني حتى الرد عليك .. سامحك الله هذا كل ما يمكنني قوله حتى لا ارد عليك باسلوبك.
_ الامازيغية لغة و ليست راقصة و اقحامك للحياة الشخصية للناس دليل كبير على جهلك, فيبدو ان حقدك مرضي و يصعب شفاؤه, اذكرك ان مؤسسي القومية العربية هم مسيحيون ارثودوكسيون و ماركسيون شيوعيون , ابحث عن مؤسس او حزب قومي في العالم العربي .
ساسهل عليك اسمه ميشيل علفق و هو سوري مسيحي غير اسم الوحدة الاسلامية باسم الوحدة العربية دفاعا عن مسيحيته التي شعر انها مقصية في كلمة الوحدة الاسلامية و تبعه في ذلك كل الجهلاء مثلك
134 - Samir rifi الأحد 17 يونيو 2012 - 14:13
Salam, la langue arabe est la seule langue unificatrice des marocains, malgre mes origines de rif, je suis tres fiere d'etre arabise par l'islame, l'arabe langue eternelle du paradis, la langue de notre coran sacree, la langue de notre prophete Mohamed sala Allah alayehi wa salam, amanto billahi raba, wa bilislami dina, wa bilcoraani kitaba.
135 - امازيغي غير متعصب الأحد 17 يونيو 2012 - 14:54
استغرب من التعاليق التي تقارن بين العربية و الامازيغية المعيارية
اولا لنبين مدى الجهل الذي يحاول البعض ان يوقع فيه القراء
لا توجد حاليا امازيغية معيارية متوارثة عبر الاجيال عن طريق مراجع و ارشيف و قاموس امازيغي موحد ، بل كل ما هناك لغات امازيغية مختلفة نوعا ما و المعهد يعى الى معيرتها و الى دمجا و خلطها مع بعضها البعض لانتاج لغة جديدة تسمى المعيارية
في حين ان العربية كان في الاصل لغة واحدة غير مجزئة و بحكم التوسع ظهرت الاختلافات لكن بقيت دائاما اللغة الام حاضرة بقوة عبر معجمها الخاص و الغني و عبر تراثها و أدبها و شعرها و فنونها التي وحدت الجميع
فالعربي المغربي يكتب الشعر بالعربية الفصحى بكل اريحية لانها حاضرة في بقوة في واقعنا و لا يمكنها ان تموت
باختصار ان العربية لم يصنعها احد في مختبرات بل هي موجودة اصلا منذ القدم و هي لغة القرآن التي نراها الآن ، و لا احد يسعى لتوحيدها طالما انها موحدة الآن.
باختصار لا مجال للمقارنة ، ففي نهاية المطاف اللغة اداة للتواصل و انا اتفق مع كاتب المقال بخصوص تقية لغاتنا
انا كسوسي اريد ان تتقوى لغتي السوسية
و شكرا على المقال و التحليل المنطقي
136 - Abd Allah Tanjaoui الأحد 17 يونيو 2012 - 15:12
قسما عظما لن تكون لهجة قريش لغة المغاربة.

الأمازيغ معناه الأحرار.. أناس يحبون الحرية.

والأمازيغية تستند على ثلاثة أمور: أكال، أفكان، أوال: الأنسان، الأرض،

اللغة.

لم يبقى للمهاجرين الأعراب، أحفاد أبو جهل وأبو لهب إلا الأرهاب الفكري بعد

أن تضامن العالم كله ضدهم وقتل صدام، القدافي، بن لادن و الأعراب،

الارهابيين ..

الامازيغية في ارضها والأمازيغ في ارضهم يا مهاجرين غير شرعيين يا اعراب

ارحلوا يا اعراب إلا جزيرتكم الخربية وتكلموا لهجتكم الخربية هناك ..

فلابد أن ترحلوا من أرض تمزغا كما رلكم الأسبان من بلادهم
137 - Monde arabe الأحد 17 يونيو 2012 - 15:27
شكرا لك يا أستاذ د. إسماعيل العثماني على طرحك لهذا الموضوع
138 - بوشعيب الأحد 17 يونيو 2012 - 16:07
تفككت الامبراطورية العثمانية المسلمة بالقوميات الاوربية..
يريد دعاة القومية الأمازيغية تفكيك ماذا عن ماذا ؟ تفكيك آبائهم و امهاتهم عن الإسلام وعن اخوانهم المسلمين من باقي الأعراق والاجناس ؟ انا فيَّ خليط من امي وابي امازيغ و عرب ،ماذا اعمل و لمن انتمي ؟ لكن لا اجد مشكلا اذا قيل لي ما علاقتك بمسلمي العالم كلّه : اقول:- هم اخوتي. و بمسلمي المغرب؟ - هم اخوتي. و بمواطني المغرب من الديانات الاخرى؟- هم اخواني في المواطنة..امّا من الناحية الحقوقية الثقافية..فلكل حقه في الحفاظ على هويته اذا اراد ..و من وجهة نظر دينية غير مقبول ان تقاتل عليها..مطلوب ان تقاتل عن كرامتك التي ضمنها لك الإسلام { ولقد كرّمنا بني آدم}
لنحترس ان نكون اداة في مشروع الأمبريالية والدول المهيمنة ..
139 - إدريس الأحد 17 يونيو 2012 - 16:09
أعترف بأنني مبهور بهذا المقال. قرأه ابني ونصحني بقراءته. حين انتهيت منه لم أشعر بأنني أضعت ثانية واحدة وأنا أستمتع بما ورد فيه. أنا عربي الأصل وزوجتي أمازيغية من الأطلس ولدي ابنان ونحن نعيش والحمد لله في تفاهم وسعادة ولا تشعر زوجتي بأنني عربي ولا أشعر بأنها أمازيغية، ننصت لرويشة وحادة وعكي ولبوشعيب البيضاوي وأم كلتوم ومارسيل خليفة والشيخ إمام وجاك بريل.. ولا نحس بوجود أي مشكل بيننا من النوع الذي نقرأه في الصحافة عن مشاكل بين الأمازيغ والعرب. وأظن أن حالي هذا هو حال العديد العديد جدا من الأسر المغربية، بل هذا هو المغرب الحقيقي الذي تريد طمسه وسائل الميديا الجبارة لخلق شرخ اجتماعي بين المغاربة بمنطق فرق تسد. أشكر ذ العثماني على مقاله الرائع هذا، فأنا فعلا مبهور بقوة المنطق الذي يحتويه وبهذه اللغة العربية الراقية التي كتبه بها..
140 - العايدي الأحد 17 يونيو 2012 - 16:37
قرأت كل التعليقات إلى حدود التعليق رقم 128 ووجدت أن كل الأمازيغ الذين اختلفوا مع ما أورده ذ اسماعيل العثماني في مقاله لم يناقشوه في ما جاء في المقال ولم يردوا على الأفكار التي تضمنها بأفكار أخرى أقوى منها وتدحضها. تعليقاتهم في أغلبيتها المطلقة شتائم في شتائم. لا أظن أن هذا أسلوب متحضر في النقاش، فضلا عن أنه أسلوب غير مقنع وأنا متأكد أنه لن يرهب الكاتب لدفعه لتغيير رأيه، لسبب بسيط هو أنه رأي علمي وقوي ومتماسك..
141 - aziz الأحد 17 يونيو 2012 - 16:39
يا اخي من ضاق به العيش بالمغرب فليعد من حيت قدم اجداده. لقد اصبح من هب و دب يسمي نفسه "د." وياخذ قلمه ويقذف الشتاءم و المغالطات يمينا و شملا و يتناول موضوعات لا يعلم عنها اي شئ. دكاترة لا يقرءون و لا يطالعون و كتاباتهم تكون هزيلة وخاوية الا من السب و الشتم.
142 - Abd Allah Tanjaoui الأحد 17 يونيو 2012 - 16:49
قسما عظما لن تكون لهجة قريش لغة المغاربة.

الأمازيغ معناه الأحرار.. أناس يحبون الحرية.

والأمازيغية تستند على ثلاثة أمور: أكال، أفكان، أوال: الأنسان، الأرض،

اللغة.

لم يبقى للمهاجرين الأعراب، أحفاد أبو جهل وأبو لهب إلا الأرهاب الفكري بعد

أن تضامن العالم كله ضدهم وقتل صدام، القدافي، بن لادن و الأعراب،

الارهابيين ..

الامازيغية في ارضها والأمازيغ في ارضهم يا مهاجرين غير شرعيين يا اعراب

ارحلوا يا اعراب إلا جزيرتكم الخربية وتكلموا لهجتكم الخربية هناك ..



فلابد أن ترحلوا من أرض تمزغا كما رلكم الأسبان من بلادهم

.
143 - أم عماد الأحد 17 يونيو 2012 - 16:50
...مع الأسف كل الذي قلته عن المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بعيد عن الصواب .لأنني اشتغلت مع باحثي المعهد حول المناهج والبرامج وقد كانوا قمة ونموذجا في ال الكفاءة العلمية والجدية والتواضع والعمل بروح الفريق والتخطيط العلمي ..وفيما يتعلق بالفروع الثلاثة للغة الأمازيغية فالتلميذ يدرس لغته الأم في القسم الأول والثاني ثم ينفتح تدريجيا على الفروع الأخرى حتى القسم الخامس فيدرس اللغ المعيارية الموحدة .والوزارة بشراكة مع المعهد أجرت روائز حول حرف تيفيناغ فتبين قبوله بسهولة من طرف التلاميذ ولا يشكل لهم أي مشكل بيداغوجي . مع الأسف الإنسان عدو ما يجهله ، وأنت تجهل الكثير عن المعهد والعاملين به والالإنجازات التي أنتجوها رغم أنك أكاديمي ...؟؟؟؟؟.
144 - اسمع جيدا الأحد 17 يونيو 2012 - 16:56
عجبا لأمرك يا "أستاذ" بهذه الخلفية العنصرية التي تتفوه بها في مقالك هذا، محاولة محتشمة في إثارة القلاقل بين أبناء الأمازيغ لكنها ليست ناجحة ولن تكون كذلك لأن الأمازيغ موحدون أراد من أراد وكره من كره، واللغة الأمازيغية المعدة من طرف المعهد المشهود له بتفوره على أطر ذوي مستوى عال، هي لغة معيارية تجمع فيها بين مختلف اللهجات لكن في طريقة محكومة بقواعد ومناهج شبه علمية...لذلك دع أهل العلم وأهل الأمازيغية يشتغلون في جدهم واجتهادهم وابحث لك عن ثغور أخرى علها تسيل حبر قلمك الجاف...
145 - Driss الأحد 17 يونيو 2012 - 17:07
96 - خالد ايطاليا
Ce que tu es merveilleux , sais-tu quand l'ange Gabriel avait pour mission de doter les peuples de langues afin de s'exprimer
Quand il est s'est adressé aux Arabes, il leur disait ,:"Dieu vous a donné une langue sacrée , celle des sciences , de littérature celle du Coran et quand il est arrivé chez les berbères, ne trouvons rien à leur donner ,il leur avait dit
continuez à vous s'emberlificoter jusqu'à mon retour"
بقـو تخـربقـو حتى نـرجـح

Hélas, depuis ce jour , vous etes en attente .Il vous a posé un lapin
Prière de publier
146 - ifrani الأحد 17 يونيو 2012 - 17:22
Je ne suis pas un soussi, je ne suis pas un atlasi, et je ne suis pas un rifi.mais je suis un AMAZIGH.
Oui monsieur que l'argent du pays soit dépensé pour intégrer la langue amazigh dans l'enseignement.et pourquoi, on le dépense pour apprendre l'arabe ; une langue qui m'est étrange, et étrange à mes ancêtres aussi. Vous dites rien monsieur, il vaut mieux vous la fermer.
147 - busafo الأحد 17 يونيو 2012 - 17:39
أود أسي بوهدرى ماذا أقول لك،أما من جهة التعصب فإنك من أكبر المتعصبين وهذا يتبين من كلامك وحقدك على الامازيغ والامازيغية.فأنت تهاجم كل ماهو غيرعربي أسي بوهدرى،أمامن جهة التطبع مع أبناء عمومتك فعليك محاسبتة إخوانك لعرب قبل غيرهم ،والتبدير المالي يجب أن تحاسب ناهبي المال العام بغير حق والعبت به حسب أهوائهم.
148 - abdou الأحد 17 يونيو 2012 - 17:41
Combien de langues arabes y avait-il en arabie,monsieur l'académicien, n'y avait-il pas tout un processus avant de parvenir à cette langue dite arabe qui nous a conquis et qui cherche à tout prix à étouffer toutes les autres langues. L'IRCAM fait un immense travail. Personnellement en tant q'amazigh de l'Atlas, je n'éprouve aucune difficulté à comprendre toutes les autres variantes qui représentent plutôt une grosse richesse de notre précieuse et poétique langue. Ceux comme vous qui n'en sont pas satisfaits, qu'ils rejoignent la péninsule arabe sachant qu'ils risquent de dévenir Bidoune "spécialité des kawmajistes arabes. Merci Hespress"
149 - aicha الأحد 17 يونيو 2012 - 17:56
هل اشتريت الدبلوم?الغةالامازيغيةلغةوتقافةوحضارة من جعلها مختلفتا فى بلادها الستم انتم ايها الغزاة البداة.
150 - une marocaine الأحد 17 يونيو 2012 - 17:59
si tou chacun qui arrive à une terre devient à lui, alors les phéniciens ont aussi droit sur la majorité desc otes marocaines?????,
et dites nous messeiurx les "soukane assliyine", pourquoi avez vous fui devant les nouveaux venus et etes vous perchés sur les montagnes? pourquoi maintenant que vous etes un pays et un peuple libre vous vus vendez aux israliens? arrêtez cette guerre faussée et allumée par les ennemis? nous sommes tous des etres humains, des musulmans des marocians, soyez intelligents et comprenez où ils veulent vous emmener
151 - شر البلية الاستلاب2 الأحد 17 يونيو 2012 - 18:01
تتمة لصاحب التعليق 114 امازيغي جاهل
تعلم اللغات العالمية خصوصا الانجليزية ضروري لكل من اراد الاستزادة من العلوم و التكنولوجيا و الضلوع فيها و لكن هل هذا يعني ان اغير لساني الى اللسان الانجليزي او الفرنسي او اتبناهما لغة رسمية لي؟! نفس الشيء بالنسبة للغة العربية ان اتعلمها و اتقنها لأفهم ديني شيء و ان احلها محل لغتي الاصلية شيء آخر
الفرس في ايران اقاموا نظاما اسلاميا متشددا و لكن لم نسمع يوما ان فارسيا طالب بإحلال العربية محل الفارسية بل اكثر من ذلك هل تتجرأ امام فارسي ايراني حتى و لو كان من عتاة المتشددين دينيا ان تسمي الخليج بالخليج العربي ؟؟!! هم يحبون اصولهم و يعتزون بها و لن يحتاجوا للانتساب للعرب حتى يتم الاعتراف بهم بل اين هم الآن واين العرب!
اذا اردت من الامازيغية ان ترتقي بك لاكتساب العلوم الكونية فاعتني بها و ارتقي بها انت اولا و اكيد سترد لك التحية بأحسن منها جميع اللغات المتطورة حاليا كانت في يوم من الايام مجرد لهجات اعتنى بها اصحابها و اخذو بأسباب الرقي فارتقوا و ارتقت معهم لغاتهم
مصيبتنا نحن الامازيغ ان الاستلاب فعل فعلته فينا اكثر من اي قوم آخر وهذا سؤال اطرحه لمادا
152 - أمازيغي وأفتخر الأحد 17 يونيو 2012 - 18:19
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وحده والصلاة والسلام على المبعوث للناس كافة بدين الإسلام الذي ارتضاه الله للناس جميعا مهما كان اختلاف ألسنتهم.
في البداية اريد ان اعقب على ما ذكره الكاتب من ان الأمازيغ لايستطعون التواصل فيما بينهم، وهذا بالطبع فيه مبالغة كبيرة وإن كنا لاننكر ان هناك بعض الصعوبات الناتجة عن التهميش الذي تعرضت له الأمازيغية طوال الحكم العربي القومجي ، وإلا فإننا نستطيع التواصل في ضرف قياسية إذ أن الأمازيغي من الجنوب أو من الريف مثلا ما أن يعيش معا أياما فقط حتى يستطعا التواصل بالأمازيغة ببساطة، اما ما ذكره العثماني من تحالف بعض الأمازيغ مع الكيان الصهيوني( وإن كنا ضد هذا الأمر بالمطلق) إلا انه لابد من تذكير الكاتب أن العرب تحالف مع الغرب الكافر (الذي قدم فلسطين لليهود )من أجل اسقاط الخلافة العثمانية(المسلمة) التي اعتبرها العرب احتلالا ، فكيف يجوز للعرب ان يتحالف مع الكفار ضد المسلمين ولا يجوز لغيرهم فعل ذلك؟هذا سؤال اريد من العثماني زكل القومجين العرب الذين يتباكون على فلسطين (التي باعها العرب) ، ثم إن دولتين عربيتين اعترفتا بالكيان المزعوم.
153 - من احفاد العرب الأحد 17 يونيو 2012 - 18:19
الذي لا افهمه هو لماذا يصر بعض المغاربة على عدم الفهم .
إن الهوية تأسس على أساس الأرض وليس على أساس النسب ، جميع دول العالم وشعوبها هويتهم مستمدة من الأرض التي يعيشون فوقها باستثناء دول المغرب فان الهوية تستمد من النسب وهو شيء مثير للضحك عند الأمم الراقية .
في ارويا مثلا يكفي أن تعيش في إحدى دولها لمدة لا تزيد عن عشر سنوات على الأكثر فتحصل على هويتها وجنسيتها التي قد تخول لحاملها حق تولي المناصب العالية قد تصل لرآسة هذه الدولة في حالة انخراطه في السياسة .
أما في المغرب وللأسف الشديد بعض أحفاد أحفاد بعض الأعراب المهاجرين من بني هلال وبني معقل وبني سليم وبعض الأندلسيون وبالرغم من اختلاط أنسابهم مع السكان الأصليين للمغرب ولمدة قرون مازالوا يتمسكون بنسبهم للجزيرة العربية والتمسك بهوية عربية ماتت باستقرار أجدادهم في بلاد الامازيغ بل إن الافضع هو فرض هوية أجنبية على السكان الأصليين للمغرب بفرض الهوية العربية وبالقوة على الأرض الامازيغية وسكانها وتعريب الحجر والشجر ضدا على الشرائع الدينية والقوانين الانسانية فهل يرضى العرب في جزيرتهم بان تطمس هويتهم وتقتل من طرف مهاجرين أو غزاة لأرضهم .
154 - ex_arabisé الأحد 17 يونيو 2012 - 18:29
Aujord hui,je décide de quité mon imaginaire arabité pour 3 raisons.1 je suis né à Tmazgha,mes parents et mes grands parents, donc je suis Amazigh.2Les arabisés ont un seul argument:la langue du coran!ils ignorent le coran et l utilisent pour passer leurs projets.3Tamzgha est Tamzgha et l Arabie est l Arabie,deux lieux très distincts.Je me déclare solonnellement Amazigh pur
155 - الأمازيغي الأحد 17 يونيو 2012 - 18:46
قبل أيام جادت علينا "هيسبريس" بمقال المبدع المثقف "عبد الجليل الكور"، أحد الشباب الأمازيغي المتنور الذي يفضل الكثير منهم ألا يخوض في مثل هذه النقاشات الصبيانية التي يسعى بها البعض إلى ضرب وحدة المغاربة وتلاحمهم منذ زمن طويل.
سأذكرك يا أخي الفاضل بعنوانك لرائع: "قلت - بإيجاز- من أنت؟؟
سؤال بدالة التعجيز ووتحدي من يلغو من ثرثرة، لا فائدة منها ولا طائل...فيردد على مسامعنا كل صباح ومساء، وفي موضوع الأمازيغية او غيرها:
الأمازيغ هم السكان الأصليون للمغرب.
ينبغي ألا نفرط في هويتنا الأمازيغية، ولو أدركوا مفهوم الهوية لما قصوا إخواننا العرب والمسلمين، لأننا نقاسمهم الهوية شئنا أم أبينا، إلا إذا كنا نتصور الهوية على أنها لغة وحسب، فيصح أن نقول بأن للريفي هوية وللسوسي هوية، وللزياني هوية.
أساس الهوية العقيدة كما يعلم البسيط من الناس. فما عقيدة هويتكم؟
المازيغية لغة متغيرة ككل اللغات، فيكف ننتسب إلى لغة وأمازيغية الأمس القريب ليست هي أمازيغية اليوم المختلف فيها بين السوسي والريفي والأطلسي؟؟
أنتم الذين تتباكون وتشتمون العرب -ومنهم الأخيار الأطهار- ما دخل العربية وموضوع المقال: الأمازيغية؟؟
156 - الأمازيغي الأحد 17 يونيو 2012 - 19:01
ما دخل العربية والعرب، في موضوع الأمازيغية وكاتبه أمازيغي عالم أكاديمي متخصص؟؟
أليس الشعور بالنقص لما نفصل أنفسنا عن الحضارة العربية الإسلامية؟؟
دعو العارفين والأكاديميين يعلنون حقيقة وواقع الأمازيغية...ولا تعميكم العنصرية، فتمنعكم من الإقرار بالحق والواقع.
لما قلت بأن أجدادنا الذين حكموا شمال إفريقيا من السودان إلى فرنسا إلى مصر، لم يلتفتوا إلى الأمازيغية، بل أقبلوا على العربية والإسلام، وعلى ما كان يسمى بالعلوم الشرعية التي كانت علوم اللغة العربية على رأسها...لما اقررت بهذا الحقيقة التاريخية، رد علي أحد الظرفاء الأبرياء، بأن الأمازيغ كانوا مستعمرين وفرض عليهم المعمر لغته،وهذا قول ينم عن جهل صاحبة. فلما كان الموحدون -وهم أمازيغ- يحكمون كل هذه الإمبراطورية من كان يستعمرهم،أو يستطيع فرض لغته عليهم؟؟
ثم هل المولى إدريس جاء إلى المغرب رافعا سيفه لفتح المغرب، أم جاء هاربا فاستقبله الأمازيغ المغاربة باعتباره من أبناء عمومتهم،وقد كانت لهم مواقف تأييد للخلفاء الراشدين في فتوحاتهم؟؟
لا يستطيع أحد ان ينكر أن أجدادنا الأمازيغ فضلوا العربية، ونعموا بنعمة الإسلام. وبهم نقتضي ولو أبى الضالون
157 - أبو منصف الأحد 17 يونيو 2012 - 19:15
لو كان لدينا مسؤولون يقرؤون ويتابعون ما ينشر ويفهمون ما يقرؤون لكانوا قد نادوا اليوم قبل الغد على ذ اسماعيل العثماني وعينوه رئيسا للمعهد العالي للثقافة الأمازيغية. هذا المقال لوحده كفيل بتبيان أي مستوى علمي يتمتع به هذا الرجل، ولكن مسؤولينا للأسف لا يقرؤون ولا يقدرون قيمة الكفاءات من خلال المواد التي تنشرها..
158 - الأمازيغي الأحد 17 يونيو 2012 - 19:16
لا داعي للانفعال وللتعصب الأعمى..ما جاء في مقال، او بالأحرى تقرير الأستاذ الفاضل، هو الواقع الذي لا يملك المتطرفون العنصريون له بديلا سوى توزيع السب والشتم، وذات اليمين وذات اليسار.
العربية الي تكرهونها وأحبها أجدادنا هي التي تكتبون بها اليوم على وسائل الإتصال الحديثة، وهي التي يتواصل بها الفاضل العثماني في المحافل الدولية. فهل تنكرون ام تمكرون؟
كل مؤلفات أجدادثا، وجزء من الثقافة الأمازيغية دون بالعربية، فهل أنتم مستعدون لإحراقه حفاظا على تراثنا وثقافتنا؟؟
لا ينبغي أن تفهموا من هذا كله أني أكره الأمازيغية،ولكن تجربة أجدادي ومنطقي الفكري، يدعوني إلى ألا أتعلق بها، فأتعلق بالسراب كما قال معلق قبلي.
كثير من التعليقات تعبر بالفعل، على أن ثقافة العنصرية لم تنطلي على كثير من شباب الأمازيغ المثقف،ولعل الأخ الكور، والمسمى المختار السوسي،وأيت اسعيد، والورياغلي،وغيرهم كثير...خير تعبير عن التعايش بين المغاربة على وحدة العقيدة أولا،وعلى وحدة اللغة ثانيا.
بقي أن أشير إلى أن الأمازيغ الأوائل فضلوا العربية على اساس انها لغة النص القرآني،ولغة عاااالمية حية هي الأعرق...وهو نهج كل مسلم في العالم !
159 - الدكـــــالي الصغير الأحد 17 يونيو 2012 - 19:37
الموضوع: الأمازيغية/ البربرية.
المحاور الأساسية:
- المغرب فيدرالية أمازيغانية...دولة سوس العالمة.
دولة بني زيان المجاهدة.
دولة الريف العاتية...
.........................
دولة قريش العربية...
قيل أحسن وسيلة لتغيير الواقع أحيانا هي السخرية منه.
أما عن مقال الكاتب، فإنه فعلا يستحق شكرنا، وحسبنا أنه موضوعيته ومصادقيته في طرح هذا الموضوع، بالفعل تعبر عن مروءة الإنسان الأمازيغي الكريم. وهو -بحق- نموذج يمثل الغالبية العظمى من المثقفين الذين يصنفون -اعتباطا- على أنهم من أصول أمازيغية.
هذا هو الواقع، ومن ينكره يلق شح نفسه، ويعانق يتمه فلا ينال حظه في هذه الحياة بين خلق الله.
وبارك الله في الإخوة المعلقين ممن وفوا لأستاذ الفاضل حقه في الشكر والنقد البناء. أما حثالة العنصريين، فالضلال أولى بهم، وهم أولى به. أتركوههم في غييهم يعمهون...!!!
160 - أمين الأحد 17 يونيو 2012 - 19:38
الأرقام 0 ، 1 ، 2 ، 3 ، 4 ، 5 .... هي الارقام العربية التي طورها علماء الرياضيات العرب التارخيين كالخوارزمي ، عمر الخيام ، نصر الدين الطوسي و ابن الياسمين المعروفيين عالميا و غيرهم حيث تم كتابتها انطلاقا من الأرقام الهندية ٠١٢٣٤٥٦٧٨۹ التي تستعمل في الشرق الأوسط ، حيث أورد ابن الياسمين في القرن 6 الهجري ، 12 ميلادي في مخطوطته العلمية الرياضية المتخصصة و الصفر العربي 0 اخترعه العالم العربي الكبير الخوارزمي الذي وضع أول منهج المعادلات الخطية في كتابه علم الجبر و هو الذي اخترع علم الجبر ، حيث الغربييون أنفسهم اعتمدوا كلمة Algorithme اعتمادا على إسمه الخوارزمي و Algèbre اعتماد على اسم كتابه الجبر كذلك الأروبييون أخدوا كلمة الزهر و هي باللغة الفرنسية Hasard Az-zahr...
أن أجمل لغة في العالم هي اللغة العربية حفظها الله بحفظ القرآن الكريم إلى يوم الدين، و بتجويد القرآن باللغة العربية تطيب النفوس و القرآن الكريم أشد وقعا على القلوب.
كلنا ابناء آدم من ذرية نوح " و جعلنا ذريته هو الباقون" حام أكبرهم و سام أوسطهم و يافث أصغرهم حيث سام أبو العرب و حام أبو الحبش و يافث أبو الروم .
161 - casa 20 الأحد 17 يونيو 2012 - 19:51
يعتبر الأمازيغ أقدم شعب سكن شمال أفريقيا إذ يرجع تاريخهم إلى أكثر من 20.000 ألف سنة .وفي عام 2007 اكتشف باحثون أوروبيون مجوهرات حجرية ملونة بمادة نباتية قرب مدينة فكيك Figuig المغربية، وقدروا عمر هذه المجوهرات البدائية ب 82.000 سنة. وهذا يؤشر على قدم وجود الإنسان بشمال أفريقيا. لذا فالأركيولوجيون وعلماء التاريخ يجمعون على أن الأمازيغ هم السكان الأصليون لجزء كبير من شمال أفريقيا ما عدا مصر التى يسكنها المصريون الحاميون.
عرف الأمازيغ قديما في اللغات الأوروبية بأسماء عديدة منها المور (Moors / Mauri) . وأطلق اليونان عليهم المازيس Mazyes، أما المؤرخ اليوناني هيرودوتس فأشار إلى الأمازيغ بالكلمة ماكسيس Maxyes. وأطلق المصريون القدماء على جيرانهم الأمازيغ اسم "المشوش". أما الرومان فقد أطلقوا عليهم النوميديون Numidians ، او الليبو Libue . وكان العرب غالبا يطلقون عليهم اسم البربر أو أهل المغرب. والبربر في العربية كلمة منقولة عن الجذر اللاتيني الإغريقي باربار (Barbar) وهي كلمة استعملها اللاتينون لوصف كل الشعوب التي لا تتكلم اللاتينية أو الإغريقية اعتقادا منهم بتفوق الحضارة اليونانية والرومانية
162 - Observateur الأحد 17 يونيو 2012 - 19:58
Je pense que ce monsieur n'a rien a voir avec aucune acadimie , mais il n'a fait que traduire ce qu'il a été ecrit par ces professeurs de l'autre bord, et j'ai remarqué aussi qu'il insiste sur le mot "al barbar" pour ne pas dire "amazigh" ce ci explique cela.Je vis en Europe arretter de nous donner des exemple sur l'Europe .Tout est faut a propos .C'est du plagia Monsieur l'acadimicien pardon Monsieur le traducteur
163 - أمين الأحد 17 يونيو 2012 - 20:29
الأرقام 0 ، 1 ، 2 ، 3 ، 4 ، 5 .... هي الارقام العربية التي طورها علماء الرياضيات العرب التارخيين كالخوارزمي ، عمر الخيام ، نصر الدين الطوسي و ابن الياسمين المعروفيين عالميا و غيرهم حيث تم كتابتها انطلاقا من الأرقام الهندية ٠١٢٣٤٥٦٧٨۹ التي تستعمل في الشرق الأوسط ، حيث أورد ابن الياسمين في القرن 6 الهجري ، 12 ميلادي في مخطوطته العلمية الرياضية المتخصصة و الصفر العربي 0 اخترعه العالم العربي الكبير الخوارزمي الذي وضع أول منهج المعادلات الخطية في كتابه علم الجبر و هو الذي اخترع علم الجبر ، حيث الغربييون أنفسهم اعتمدوا كلمة Algorithme اعتمادا على إسمه الخوارزمي و Algèbre اعتماد على اسم كتابه الجبر كذلك الأروبييون أخدوا كلمة الزهر و هي باللغة الفرنسية Hasard Az-zahr...
أن أجمل لغة في العالم هي اللغة العربية حفظها الله بحفظ القرآن الكريم إلى يوم الدين، و بتجويد القرآن باللغة العربية تطيب النفوس و القرآن الكريم أشد وقعا على القلوب.
كلنا ابناء آدم من ذرية نوح " و جعلنا ذريته هو الباقون" حام أكبرهم و سام أوسطهم و يافث أصغرهم حيث سام أبو العرب و حام أبو الحبش و يافث أبو الروم .
164 - ex arabisé 2 الأحد 17 يونيو 2012 - 20:58
suite aux stratagèmes dont font preuve les arabes et les arabisés,je me déclare officiellement amazigh des aujourd hui.J ai aussi convaincu toute ma famille à le devenir.Cela me permet d etre en harmonie avec moi meme,je cesse d tre hypocrite
165 - Moha الأحد 17 يونيو 2012 - 21:42
Ce monsieur a la diarrhée. Il nous empeste. Allah ychafi.
166 - الى امين رقم 162 الأحد 17 يونيو 2012 - 21:42
اذا كنت مغربي فهذه كارثة ما بعدها كارثة ..

الارقام ....1,2,3,4,5 هي ارقام مغربية و هذا يعرفه البادي و العادي ,,, ابحث في جوجل او في ويكيبيديا و سترى ان العرب انفسهم يعترفون انها مغربية ابتكرها صانع زجاج مغربي ... و هي تسمى عربية لان العرب يعتبرون كل ما هو مغربي عربي ,,, تماما كطارق بن زياد و عبد الكريم و موحى وحمو الزياني و الخطابي و عباس بن فرناس و حتى انا يعتبرونني عربي و يتم احصائي مع سكان العالم العربي, رغم انني لست عربي...

الخوارزمي اضاف الصفر فقط اما باقي الارقام فهي مغربية ثم الخوارزمي ليس عربي بل هو فارسي من خوارزم و كذلك عمر الخيام (ايراني من نيسابور) و نصر الدين الطوسي (ايراني من خاراسان) و ابن الياسمين (مغربي امازيغي من الريف) .

لم ارى في حياتي شعبا ينكر لبلده انجازاته لينسبها للبلدان الاخرى؟ بدل ان تفتخر بكون هذه الارقام مغربية تحاول بكل جهدك ان تكذب الحقائق و تثبت انها ليست مغربية .
صراحة اذا كنت مغربي فهذه كارثة اصابت الهوية المغربية, و كلنا الله على القوميين العرب الذين جعلوا المغاربة يحتقرون الى هذه الدرجة بلدهم و ينسبون انجازاتهم الى غيرهم.

قرا شوية قرا
167 - Abou adil الأحد 17 يونيو 2012 - 22:33
Nous sommes hamdoulillah dans un pays libre et chacun peut s'exprimer comme bon lui semble seulement ne pas blesser les autres, arabe soit il ou amazigh. La seule question que je pose à M. Atmani et de prouver à ses auditeurs ,qu'il est vraiment d'origines ARABES ou AMAZIGHES. Car 14 siecles de mélange entre arabes et amazighs est difficile à verifier. N'oublie pas que My idriss al azhar et d'une mère bèrbère. Qui dit mieux ?
168 - صاحب التعليق 158 الأحد 17 يونيو 2012 - 22:37
لقد سبق و ان قلت ان الاستلاب مرض عضال يعني يصعب ان لم يكن مستحيلا شفاء من ابتلي به...
تقول : لا يستطيع أحد ان ينكر أن أجدادنا الأمازيغ فضلوا العربية، ونعموا بنعمة الإسلام. وبهم نقتضي ولو أبى الضالون
اولا اصحح لك الكلمة نقول نقتدي و ليس نقتضي يا عاشق العروبة...
ثانية اقتدي بهم كما تشاء لن نجبرك على شيء و لكن دعني اقول لك و لكل امازيغي مريض بكره الذات و لكل قومجي اقصائي : الزمن بيننا و بينكم اطال الله اعماركم لنرى لمن ستكون الكلمة الاخيرة... و لكم في الاكراد آية لقد تعرضوا للابادة و لكن في الاخير مادا كان مصير المجرم في حقهم و ما هو مصير الاكراد الآن...
169 - Quelqu'un الأحد 17 يونيو 2012 - 22:58
اين كنت أيها الأكاديمي الى الآن؟! أم أنك كنت تنتظر أن تموت الأمازيغية ميتة "طبيعية" تحت ضغط التعريب والتفريق؟ لقد استيقظت متأخرا. ويستحسن أن تعود الى سباتك وتترك عنك الامازيغة لمن بنضالهم جعلوا منها قضية عندما كنت أنت تتعيش بخدمة لغات أخرى جعلتموها بديلا لها.
170 - صحراوية حسانية الأحد 17 يونيو 2012 - 23:05
شكرا لك يا استاذ و على غيرتك النبيلة على خصوصيات كل جهة من جهات المغرب العزيز علينا .
اتمنى ان تكتب لنا مقالا مماثلا كهذا في المرة القادمة , على خصوصيات اللهجات العربية في المغرب , صراحة انا صحراوية من الداخلة و لهجتنا الحسانية لها خصوصيتها التي يجب ان نحافظ عليها و هذه الدارجة و كذلك الفصحى لا يفهمها الحسانيون و حتى نحن الذين تعلمنا الفصحى في المدرسة لا نريد ان نفقد خصصوية لهجتنا الحسانية, نريد نحن ايضا ان يتم تدريس الصحراويين بالحسانية و الغاء هذه الفصحى.

كما اننا نحن الصحراويين لا نفهم الاعلام المغربي الذي يستعمل فقط لهجة سكان الداخيل هذه التي تسمى الدارجة, نريد ان يعطى للصحراويين حق في لهجتهم الحسانية على القنوات الرسمية و ليس فقط قناة العيون الجهوية.
لا اعرف لماذا يتم احتكار هذه الدارجة لسكان الداخل على حساب لهجتنا الحسانية التي هي عربية فصيحة, السنا نحن الصحراويين مغاربة؟

انا رأيي ان نلغي الفصحى و نضع مناهج تربوية لكل جهة معينة بلهجتها سواءا الامازيغية او العربية و نريد ايضا ان تبث على القنوات الرسمية برامج بكل هذه اللهجات (الدارجة, الحسانية, السوسية, الاطلسية, الريفية)
171 - أحنصال محمد الأمازيغي الأحد 17 يونيو 2012 - 23:21
لاول مرة أقرأ مقالا ورأيا سديدا يعالج قضية اللهجات الأمازيغية بصدق وعقلانية وواقعية. أنا ريفي أتكلم الريفية ولا افهم شيئا فيما يسمونه الأمازيغية المفبركة التي تريد قلة من الأميين والإديوليجيين المتعصبين ترويجها بالقوة والسيف والتهديد والوعيد بدعوى أنهم ينتمون إلى بورغواطة وكسيلة وتامزغا العصور الحجرية الوتنية. إن في الأمر كثير من علامات الاستفهام؟؟؟ كيف لقلة من المشبوهين أن يفرضوا علينا رأيهم الساذج والمشبوه. أموال تخسر في الفراغ وفي ترهات لغوية لهجوية لا يمكن أن تفيد الأمازيغية ولا متكليها الحقيقيين.
172 - doukkali الاثنين 18 يونيو 2012 - 00:05
Merci pour mes frères imazighen.Vous m avez reveillé par vos commentaires logiques et pleins de vérité et de bon sens.mainenant je suis convaincu que je suis amazigh dont les arrières grnds parents ont été arabisés de gré comme le docteur ou de force!Je vous rejoins et je vous embrasse chers frères.Luttons ensemble pour retrouver notre authenticité
173 - التقشبندي الاثنين 18 يونيو 2012 - 00:06
البربرية لا تعني الامازيغية ولا الريفية ولا العربية ولا حتى لعروبية بل اسم كان يطلق على سكان شمال افريقيا و تعني les barbares المتوحشون لكن بعد ان هزم الاوروبيون داك المتوحشين سخرو منهم و بدل barbares اسموهم berberes.
174 - Ali Zmamra الاثنين 18 يونيو 2012 - 01:28
Mes frères imazighen parlent sincèrement en disant que l on devrait prendre le nom de la terre sur laquelle nous vivons.Se plaire à se faire appeler par le nom d un autre et rentrer dans sa peau est une bassesse et une atteinte à sa dignité surtout lorsque l autre est montré du doigt dans le monde.Je me retire et je reviens à mon origine.Je suis amazigh et vive Tamazgha
175 - إلى صاحب التعليق 169 الاثنين 18 يونيو 2012 - 02:16
عليك يا أخي صاحب التعليق 169 بقراءة الكتب و المجلدات و الدراسات الجامعية و إجماع الباحثين و لا تعتمد على اللهو و التعصب و الآراء العاطفية و الآراء العلمانية العصبية . لقد قدم الدكتور أحمد العلوي استاذ اللسانيات في كلية الآداب بالرباط بحثا بعنوان " رواية الحرف و العدد العربيين " بين فيه أن الأرقام العربية و يقصد الأرقام التي نستعملها نحن المغاربة أنها مقتبسة من الحروف العربية نفس الشيء في مقال محمد السراج أستاذ سابق بجامعة القرويين " الطابع العربي في الارقام الرياضية ".
و الأرقام العربية 0 ، 1 ، 2 ، 3 ، 4... طورت عبر الزمن تسمى كذلك الأرقام الغبارية لأنها كانت تُكتب في بادئ الأمر بالإصبع أو بقلم من البوص على لوحٍ أو منضدةٍ مغطاة بطبقة رقيقة من التراب. وقد قام الخوارزمي بتصميم و تطوير تلك الأرقام على أساس عدد الزوايا (الحادة أو القائمة) التي يضمها كل رقم. فالرقم واحد يتضمن زاوية واحدة، ورقم اثنان يتضمن زاويتين، والرقم ثلاثة يتضمن ثلاث زوايا – إلخ...,و أقدم مخطوط استخدم هذه الارقام الغبارية ( العربية) هو " تلقيح الافكار في العمل برسوم الغبار " في القرن 12 م.
يا أخي اقرأ و ادرس...
176 - Amazigh Muslim الاثنين 18 يونيو 2012 - 03:34
تعلم الأمازيغية الحسنة ينقدك من الفقر الثقافي و يفتح لك مجالات للفكر,الحرية و التواصل يا سيدي.
177 - الوجدي الوجدي الاثنين 18 يونيو 2012 - 05:58
احييك استاذ على طرحك العلمي الراقي الذي وضعنا امام مشكلة التعصب للبربرية او الامازيغية علما ان الامازيغية تعني الرجل الحر فيما يقال وهي تعبير عنصري ذكوري
اما اصحاب التعليقات العنصرية فنحن نعلم انكم جمعيات مؤطرة معكم شرذمة من المتعاطفين بدون وعي كامل
لغتنا العربية لغة وحدوية ولغة القران والحضارة ولولاها لكنا في غياهب الجهل وبلا تاريخ فعلى الاقل العربية هي من ادخلت لنا الحضارة وادخلتنا لتاريخ بعد ان كنا حديقة خلفية للحضارات
178 - amazigh ou3atta الاثنين 18 يونيو 2012 - 10:08
comme ces articles la ; me rendre de plus en plus a hair l'arabe et les arabes, et e faire naitre en moi le racisme contre les arabes.
179 - بوكيان الاثنين 18 يونيو 2012 - 10:27
انت يااخي تغرد خارج السرب وحاشا ان تكون من ذوي الاختصاص وهذه الخرجات المجنونة تضعك في جزيرة معزولة من الاميين .فالامازيغية قد قطعت اشواطا بعيدة في مسارها وانت لازلت تحن الى زمن اللغة الواحدة والجنس الواحد والحزب الواحد الذي صنعه امثالك في المختبرات المشرقية بنكهة البيترودولار.فبدل التقدم في النقاش وطي ملف الحكرة لازلت تتخبط وامثالك في براثين الاحادية المقنعة والمتجاوزة.فكن مطمئنا فللامازيغية حماتها ولا تهمهم شطحاتك.
180 - الى صاحب التعليق 174 الاثنين 18 يونيو 2012 - 10:32
للاسف الانسان عدو ما يجهل ... ان لقب البربر والبرابرة أطلقه الرومان أيضا على القبائل الجرمانية والإنكليزية المتمردة عليهم أيضا وليس فقط على القبائل الأمازيغية. ولقد أكدت التجارب على الحمض النووي لعدد كبير من سكان شمال أفريقيا أن الصفة E-M81 هي الصفة المميزة بشكل خاص لذوي الأصول الأمازيغية الناطقين بها وذلك بنسبة مئة بالمئة. و أثبتت الدراسات الوراثية أن نسبة تقارب الأمازيغ من العرب منعدمة و أكدوا أن العنصر الأمازيغي هو عنصر محلي لشمال إفريقيا .
ونفى العلامة ابن خلدون أن يكون البربر ينتمون لبلاد اليمن أو الشرق الأوسط. وقال في مؤلفاته ما مفاده أن كثرة البربر وقوة انتشارهم في بلاد المغرب لا توحي بأنهم هاجروا إليها من الشرق الأوسط. وقد أكد الكثيرون من المختصين هذه النظرية واعتبروا أن عروبة البربر أمر غير علمي ولا منطقي وأثبتوا ذلك بعدم تشابه العادات والتقاليد وأساليب الحياة إضافة إلى الصبغات الفيزيولوجية والوراثية المختلفة بين العرب والامازيغ. أما تسمية الأمازيغ التي يطلقها هذا الشعب على نفسه فمعناها amazigh = الرجل الحر, إذ عرف تاريخ الأمازيغ حبهم للحرية و مناهضاتهم للظلم و العبودية.
181 - marocain الاثنين 18 يونيو 2012 - 10:37
cet article est une prueve que nos académiens ne sont que des ignorents !!! ils ignorent l'histoire du vrai maroc, ils ignorent qu'ils sont manipulés, ils ignorent qu'ils ne sont que l'image d'une société arriérée que les autorités veulent garder ainsi....ils ignorent qu'ils ne sont que des ignorents !!! voilà la conclusion
182 - Laarbi Ain chok Casa الاثنين 18 يونيو 2012 - 10:53
Je vis à Casa,originaire de sidi bennour.J ai 62 ans,professeur à la retraite.Je me suis toute ma vie posé la question de savoir pourquoi mes parents comme d autres familles n avaient aucune parcelle de terre dans cette région?Je suis arrivé avec l aide des ecrits de mes frères imazighen que la plupart des habitants avaient été expropriés par les colons arabes de premières heures.Ils etaient donc imazighen dépossédés et arabisés de force certainement,pas spontanémment comme l auteur de cet article qui cherche l argent facile.Je me déclare solennellement amazigh,mes enfants aussi
183 - Abdelhadi الاثنين 18 يونيو 2012 - 11:31
[email protected]
La culture Wikipédia continue à faire des ravages
Les chiffres Arabes sont bel et bien Arabes , ni moins ni plus, c'est en Syrie qu'ils furent développés
Quant à Al Khawarizmi, tu ferais mieux de te taire , tu ne connais rien de lui , comme tu ne connais rien de TariK Ibnou Zayad, fais un petit calcul ,par rapport à l'année de la première conquête arabe du Maroc et celle de la conquête de l'Espagne, il y'a seulement 27 ans , alors question, comment se fait-il qu'un chef de guerre qui devrait etre âgé à peine d'une vingtaine d'année porte déjà le nom Arabe de IBn Zayad (fils de Zayad), ce qui signifie que son père est déjà un arabe ,porter un nom arabe avant l'arrivée des arabes, bizarre!!!, et comment se fait-il qu'un chef de guerre soi-disant berbère a-il accepté d'etre révoqué par ses supérieurs en Syrie
A ta gouverne , il y'a meme qui dise qu'il est d'origine un Perse ,comme l'historien
Évariste Lévi-Provençal
184 - California الاثنين 18 يونيو 2012 - 13:40
نحن أمازيغ ولطالما كنا أمازيغ لسنا بربر والبربر هم من يسموننا البربر هذه أرضنا لم نأتيها من أي مكان
185 - azul الاثنين 18 يونيو 2012 - 14:34
إدا جاءكم فاسق بنبئ فتبينوا
هدا ألأستاد يفرق ليسود
186 - الى صاحب التعليق 176 الاثنين 18 يونيو 2012 - 16:20
عليك يا أخي صاحب التعليق 176 بقراءة الكتب و المجلدات و الدراسات الجامعية و إجماع الباحثين و لا تعتمد على اللهو و التعصب و الآراء العاطفية و الآراء القومجية الشيوعية العروبية القدافية.
الارقام الغبارية هي ارقام مغربية اصلها هندي بشهادة كل العلماء, اما الخوارزمي و هو اصلا ايراني و ليس عربي فقد ابتكر فقط الصفر بينما الارقام الغبارية المغربية قام فقط بتبنيها و الاشتغال عليها باضافة الاصفار لنحصل على الارقام العشرية, و كان صانع الزجاج المغربي قد ابتكر هذه الارقام مستلهما اياها من الارقام الهندية مضيفة اليها الزاوايا مما جعلها تتخد الشكل الحالي المستعمل في المغرب و الذي يختلف عن الشكل الاصلي للارقام الهندية المستعمل في الخليج العربي..

يقول ذ.ع .الهادي التازي باحث في جامعة الدول العربية في بحث قام به سنة 1963 :ان الارقام المشرقية و المغربية من اصل هندي لكنها مرت بمراحل ابتعدت فيها عن شكلها الاصلي, مضيفا ان المغاربة: تمسكوا بتحوير جوهري ادخلوه على الارقام الواردة .."
و يتفق كل العلماء على ان الارقام الغبارية هي مغربية , لكنهم يطلقون عليها عربية لانهم يعتبرون المغرب بلد عربي.
187 - Un chat errant الاثنين 18 يونيو 2012 - 19:00
Je suis un chat errant,je trouve du mal à me nourrir et à trouver un point d eau en été.Nos compatriotes arabes et imazighen donnent à manger aux vaches,aux chèvres et aux moutons parce qu ils leur offrent lait et viande!Nous niet!S ils nous croisent,ils nous donnent des coups de pièds,s ils nous voient au loin,ils nous lancent des pièrres.Je connais un semblable à qui on a bousillé l oeil;il en souffre beaucoup.Il m adit qu il en demanderait des comptes devant Dieu!Pourtant le coran leur recommande de bien traiter les animaux domestiques,les arabes l utilisent à des fins terrestres et s en foutent carrément de la vie eternelle!ça m indigne.Aussi nous soutenons imazighen pour qu ils arrivent au pouvoir et nous verrons ce qu ils pourraient faire
188 - العربية\الجاهلية الاثنين 18 يونيو 2012 - 19:14
لقد اعجبتني بلاغة هذا الكاتب في الفقرة الرابعة لمقاله
فاستعرتها منه للرد عليه كامازيغي مستعرب تم نسف لسانه الاصلي (الامازيغية) و لسانه الحالي (الدارجة) ...

"ويتجلى جوهر النسْف في أن الكتب المدرسية التي اصْدِرتها وزارات الحزب القومجي الحاكم منذ الاستقلال تُعلم عربية ثالثة (عالِمة؟) ظهرت إلى الوجود في صحراء الخليج العربي او الفارسي(الله اعلم)، بعد نسف اللسان المغربي الاصلي (الامازيغية).
ترى لماذا لم يضع السادة اللغويون بالوزارات القومجية للمدارس الابتدائية مناهج تعليمية تخص كل لسان مغربي على حدة، لكي يتعلم طفل جهة عبدة دكالة الدارجة و طفل(ة) الاقاليم الجنوبية الحسانية وطفل(ة) جهة طنجة تطوان الجبلية وطفل(ة)الريف الريفية وطفل(ة) جهة سوس السوسية وطفل(ة) جهة الأطلس الزيانية، وطفل(ة) جهة تافيلات الريصانية و طفل جهة بركان البركانية ؟؟؟ بدل لسان غريب على المغاربة (لهجة قريش الفصحى) بحرف عجيب (الخط الارامي).

لنصف الامازيغ بوصف اطلقه عليهم الرومان ( البربر) و لنصف العرب بوصف اطلقه عليهم الله (الجاهلية) ... هكذا ننزل جميعا الى نفس المستوى حتى نستطيع التفاهم .
189 - bouslam الاثنين 18 يونيو 2012 - 19:22
تحليل نزيه ومعمق.
إن نجاح تنزيل الأمازيغية رهين بإشراك جميع الكفاءات لا أن يكون حكرا على تيار معين لأن الأمر يتعلق بقضية وطنية.
190 - Abdelhadi الاثنين 18 يونيو 2012 - 19:27
[email protected]
Tu ferais mieux de te taire au lieu de raconter des inepties,Al Khawarizmi n'est pas un perse non plus,et il n'a pas inventé le zéro, alors cherche d'où il vient , quant aux chiffres pas la peine de polémiquer , tu ne connais rien donc ,cesses de raconter des betises ,ils étaient développés en Syrie par les arabes et non pas au Maghreb,meme le mot chiffre est d'origine arabe qui signifie sifre(zéro) quant au mathématicien qui les a transmis pour l'occident est d'origine italienne ayant vécu en Algérie
191 - Un arbre non fruitier الاثنين 18 يونيو 2012 - 19:44
Je suis malheureux,je m étiole,je suis négligé,méprisé parce que je n ai rien à donner à aaraben et à imazighen.J endure!Ils passent près de moi,ils ne pensent ni à m arroser ni à me fertiliser.Je meurs de soif,je suis immobile,condamné à mourir dans l indifférence générale!J en veux aux aaraben qui sont au pouvoir.Le paradis c est se faire du bien et faire de meme à son environnement.Mais hélas les arabes ne pensent qu à aller se heurter à ISRAEL:tuer et se faire tuer.Dieu n a pas dit ça
192 - حفيد ماسينيسا الاثنين 18 يونيو 2012 - 20:22
مات البعثيون القريشيون العنصريون أحفاد قريش، أجلاف الصحراء ورعاة

الأبل من المقبورين صدام والقدافي الدين يوزعون عليكم أموال وشواهد

دكتوراة مزورة يا عملاء


الديمقراطية والعدالة والمساواة هي المبيدات التي ستقتلكم يا حشرات وستدمر

حجوركم التي تصنعكم من احزاب استعمارية العدوة للمغاربة: حزب الأستغلال

وحزب الندالة والتعمية

العالم حكم على الأرهاب القريشي بالموت وتحيا الأمازيغية في ارضها
.
193 - عربي أمازيغي الاثنين 18 يونيو 2012 - 23:16
أعترف أنني لم يسبق لي أن قرأت أي مقال للدكتور إسماعيل العثماني، هذا أول مقال له أطلع عليه. أعترف أنه هزني بقوة الحجج التي تضمنها. يبدو لي أن ذ اسماعيل كان يتابع هذا الإسهال المسترسل في المقالات السطحية والتافهة التي تنشر حول موضوع الأمازيغية وكان يقرأه وهو يهز رأسه يمنة ويسرة مستهجنا هذا الخواء الذي تتضمنه مقالات من جعلوا الحديث عن الأمازيغية أمرا حكرا عليهم وخاصا بهم، وواضح أن ذ العثماني ضجر وفاض به الكيل مما ينشر من تفاهات وادعاءات فتقدم صوب الكمبيوتر ووافى القراء بهذا المقال الجامع المانع. لقد أصاب شرذمة المتطرفين الأمازيغاوجيين الذين تعودوا على استهلاك مورفين التصفيق للمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ولحرف تيفناغ وللمعيارية والقناة الثامنة أصابهم في مقتل حين بين بالآدلة العلمية أن ما يقولونه ويروجون له وما تتبناه معهم حتى السلطة لا يخدم في أي شيء الأمازيغية، لغة وثقافة وحضارة ومكونا من موكونات الهوية الوطنية المغربية. الجماعة تتعيش من ريع المخزن في المعهد المذكور ومن الخارج على حساب تخريب الثقافة الأمازيغية ففضحهم د العثماني في هذا المقال، ولذلك هبوا بشكل جماعي للعنه ولسبه وشتمه..
194 - بن مازغ الاثنين 18 يونيو 2012 - 23:44
"...سكان المغرب الأولون/الأصليون" لم تترد على مسامعنا بل حقائق التاريخ و الجغرافيا أحيلك عل كتابات الأكاديمي الحقيقي و مؤرخ المملكة رحمه الله عبدالوهاب بنمنصور في " قبائل المغرب" الجزء الأول
أما أنت كل النعوت جائزة إلا أكاديمي /باحث
أكاديبي / أكاديخي / أكاديعي ....ممكن ممكن
سؤال؟ هل تريد إحداث معاهد و تلفزيونات ل :
ــ السوسية
ــ الريفية ( معاهد للكلعية و الناظورية و........)
ــ الاطلسية
ــ الحسانية كما طالب بذلك بالمتدخلين و لأول مرة
إنهما الفقر و الإعاقة الأكاديمية
حشومة حشومة حشومة؟ مقام ومجالس الأكاديميين ليس هنا....
195 - أبويعزى الطلئي الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 00:13
يعترف علم الأجناس أنه في تاريخ الشعوب كلها لايوجد شعب انحدر كل أبنائه من صلبه.كما أن تاريخ الفكر لايعرف ثقافة أوحضارة بكاملهاكان كل بناتها من أبنائها الخالصين.فالشعوب التي قيل انهم ليسوا من أصل عربي ،عاشت في ظل الدولة العربية ، وجرى الدم العربي في عروق اهلها، فامتزجت الثقافات أيضا.ويصدق هذا على بناة الحضارة الانسانية كالمصريين والهنود والصينيين والفرس واليونان والرومان والأوربيين المحدثين، فما بالك بالشعوب التي خضعت الى هذه الحضارات وانصهرت معهامن حيث الدم والثقافة
196 - AMAZIGH الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 00:57
je pense que les autorités de tamazight à l'ERCAM comme il a dit le maitre sont tous des régions sous et khemisset ,les alliés des arabes des décédeurs des projets ,la faute commise est de choisir le symbole tifinagh comme lettere à ecrire pour tamazight et comme ils disent craié une langue qui réunis les trois pol amazigh du maroc , sans prendre en consédération les imazighn d'assamr du sud est du royaume ,ils ont rendu tous les gens qui savent lire et écrire en latine comme illettrés pour commancer à zéro l'apprentissage de leur projet qui n'a pas trouvé à ce jour l'itinéraire .
197 - سلمان سلمان الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 02:09
....تـــابع....
برع العرب في كل المجالات العلمية والأدبية والفنية والدينية وساهموا في الحضارة العالمية ،وساذكر فقط جزءا يسيرا مماذكرته نصوص تجري في هذا المجرى، واتمنى ألا ينسبها أشباه المثقفين اليهم، وعليه أن يطلعوا على الثرات المكتوب:هل استعمل العرب المخدر في العمليات الجراحية؟
"كان عروة بن الزبير صبورا حين يبتلى،حكي أنه خرج الى الوليدمبن يزيد فوطئ عظما،فما بلغ دمشق حتى بلغ به كل مبلغ،فجمع له الوليد الأطباء،فأجمع رأيهم على قطع رجله، فقالوا له:أشرب مرقدا.فقال:ماأحب أن أغفل عن ذكر الله .فأحمي له المنشار وقطعت رجله "
المصدر:ذيل ثمرات الأوراق ،على هامش كتاب"المستطرف"للأبشيهي.مصر،مطبعة الاستقامة،1379،ج2،ص288
المعروف عندالمثقفين الأحرار أن الأطباء العرب عرفوا المخدر واستخدموه في عملياتهم الجراحية مند العصر الأمويفي الأقل وسموه المرقد،كم عرفوا التعقيم. وتشهد المصادر الأوربية أنهم اقتبسوا الجراحة بهذه الطريقة عن العرب خاصة عندما انتشر فيهم مرض الجذري.
على أشباه المثقفين أن لايحجبوا جوانب من هذه الحضارة الانسانية، ولا ينساق وراء الاعلام الغربي الذي ينسب الكثير منها اليهم.أين مخطوطاتكم؟
198 - هدا ألأستاد يفرق ليسود الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 09:11
إدا جاءكم فاسق بنبئ فتبينوا
هدا ألأستاد يفرق ليسود
اهتم بعربيتك واترك الأمازيغية للأمازيغ.واحسرتاه كم تدعي العلم زعنفة
199 - أمازيغي مسلم الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 11:57
تصوروا معي أن يقوم أحد المجانين أو المعتوهين في الولايات المتحدة بدعوة الحكومة الأمريكية إلى ترسيم لغة الهنود الحمر السكان الأصليين في الدستور الامريكي أو أن تقوم جماعة بدعوة الأمريكيين إلى تعلم لغة الهنود الحمر بحروف جديدة مخترعة بدل اللغة الانجليزية التي تعلموا وتقدموا بها.
هل تتصورون أن يقع هذا في الولايات المتحدة ويجد له أنصار ومأجورين؟؟؟؟؟. هل تتصوروا أو تتخيلوا أن يقبل أمريكي عاقل أو غير عاقل هذا الطلب المعتوه؟. لكن في بلاد المسلمين على اختلاف اجناسهم والذين لغة حضارتهم ودينهم وتعليمهم وتاريخهم المشترك هي العربية والذين امتزجوا عبر آلاف السنين وأصبحوا هوية واحدة يطالبهم اليوم مجموعة من المأجورين المدعومين من طرف الأعداء بالتخلي عن كل هذه الحضارة والتاريخ واللغة من أجل لهجات شفوية بدون حروف، لم يكتب أو يقرأ بها على مر التاريخ ولا يفهمها احد في العالم، لكي يعودوا إلى العصر الحجري والعصور الوتنية القبلية. هذا هو المصير الذي يريده عصيد وبعض القلة من العنصريين المدعومين من طرف إسرائيل للشعب المغربي المتوحد والذي لم يعرف هذه الفتنة عبر التاريخ، المغرب الذي حافظ أمازيغه على العربية.
200 - ابوزيد الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 12:08
كثيرا ما تثير بعض الآراء زوبعة في فنجان كزوبعة الخلاف الدائر هذه الايام على صفحات بعض الصحف الالكترونية المغربية حول أصول الأمازيغ وهل هم يمنيون ، ساميون أم حاميون ، والأغرب في القضية أن باحثا أمازيغيا حفر عميقا في الأساطير فنسب بعض بني آدم الى الشيطان واصفا اياهم باللقطاء .... ويبدو لي أننا بتنا في حاجة لفض هذا الاشتباه وانهاء هذا الاشتباك الى رأي ّ تَيْبة " ،وهي امرأة موصوفة بالبله وجدت قومها يختصمون ويشْتجِرون حول تسمية مولودة جديدة، فاستهانت بنقاشهم كما يستهين العقلاء اليوم بخوض بعضهم في أصولهم تقديسا أو تدنيسا ، فقالت : ما تختلفون بشأنه يسير وهيّن ، إفقأوا عين الوليدة ، وسموها : لْعويرة / العوراء .
201 - زروال - كاميليا - مكناس الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 19:06
إلى Amghar رقم 14
لأكبر دليل على موت العربية أن يكتب بها الأموات :)
202 - أمازيغي حر الثلاثاء 19 يونيو 2012 - 23:04
أنا متفق معك علينا تعلم لغة أجدادنا و ليس لغة الغزاة..
لكن الحرف تيفيناغ ليس حرفنا نحن الأمازيغ لم تكن لدينا كتابة
تي فيناغ في الأصل هي ذي فيناق ، حرف الفينيقيين الغزاة أيضا
المجموع: 202 | عرض: 1 - 202

التعليقات مغلقة على هذا المقال