24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1613:2316:4219:2020:35
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هوفمان: العربيّة ضحيّة "التدخل المخابراتي" في البحوث الاستشراقية (5.00)

  2. الفنّان الجزائري إدير .. إبداع مغسول بنكهة الأرض وصوت الهدير (5.00)

  3. لسعات عقارب ترسل طفلين إلى الإنعاش بسطات (5.00)

  4. ترامب يطلب إجراء اختبار منشطات لمنافسه بايدن (5.00)

  5. ترهانين: أنغام الموسيقى رسالة سلام .. والطوارق "ملوك الصحراء" (5.00)

قيم هذا المقال

2.78

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | كُتّاب وآراء | كل أيام سوريا عاشوراء وكل أرضها كربلاء

كل أيام سوريا عاشوراء وكل أرضها كربلاء

كل أيام سوريا عاشوراء وكل أرضها كربلاء

بسم الله الرحمن الرحيم

إن الإعدامات الميدانية،واغتصاب النساء وبقر بطون الحوامل منهن،وذبح الأطفال،ودك البيوت على ساكنيها،وقصف المخابز والمستشفيات والمنازل بالمدافع والطائرات الحربية،ونهب وسرقة الممتلكاتـ،وتسميم المياه،وتشويه الجثث،وتشريد الناس بالنزوح الداخلي واللجوء الخارجي،إلى غير ذلك من الجرائم التي يرتكبها نظام طائفي يتحيز بالحسين ـ عليه السلام ـ لا له،هو النظام السوري،فتراه في كل يوم يقتلع قيم الحسين،ورحمة الحسين،وإنسانية الحسين،ولا تفترق تلك الجرائم ـ من حيث الوحشيةـ عن جرائم كربلاء الفظيعة عندما شن الانقلابيون الحرب على الأخلاق،فلم يراعوا حُرمة القرابة،وحاصروا بجيشهم العرمرم ثمانين من أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم،ولما لم يبق إلا الحسين صامدا وثابتا نادى شمر في أتباعه:"ويحكم ما تنتظرون بالرجل،اقتلوه فضربه زرعة بن شريك على كتفه،وضربه آخر على عاتقه،وحمل عليه سنان بن أنس النخعي فطعنه بالرمح،فوقع،فنزل إليه فذبحه واجتز رأسه،ثم انهبوا سلبه،فأخذ قيس بن الأشعث عمامته،وأخذ آخر سيفه،وأخذ آخر نعليه،وآخر سراويله،ثم انتهبوا ماله"1 ونادى عمر بن سعد في أتباعه:"من ينتدب للحسين ويوطئه فرسه؟ فانتدب عشرة فأتوا فداسوا الحسين بخيولهم حتى رضوا ظهره وصدره"2 ومرت زينب بالجسد الشريف وهي تقول:" يا محمداه، يا محمداه! صلى عليك ملائكة السماء، هذا الحسين بالعراء، مرمل بالدماء، مقطع الأعضاء، يا محمداه! وبناتك سبايا، وذريتك مقتلة، تسفي عليها الصبا"3، على هذا المنوال تجلت حرب الأخلاق في جيش من الانقلابيين واللصوص الساديين كما تتجلى اليوم في جيش تخلى عن مهمة حماية الوطن السوري ليحمي عائلة مافيوزية شيطانية لم يعد يربطها بمعنى الإنسانية أي شيء،وتنكرت لتراث الحسين الذي قال جده عليه الصلاة والسلام:" اغزوا وَلاَ تَغُلُّوا، وَلاَ تَغْدِرُوا، ‏وَلاَ تُمَثِّلوا، وَلاَ تَقْتُلُوا وَلِيدًا، أَوِ امْرَأَةً، وَلا كَبِيرًا فَانِيًا، وَلا مُنْعَزِلاً بِصَوْمَعَةٍ "4.

لقد ندب الحسين نفسه لمواجهة الردة السياسية التي تُصادر بمقتضاها حرية الناس في اختيار من يحكمهم،ولما طلب إليه الانقلابيون تقديم بيعة قسرية إكراهية أصر على عدم مبايعة يزيد لأنه سقط عن مرتبة الاعتبار الشرعي فقال:" لا والله لا أعطيهم إعطاء الذليل،ولا أقر إقرار العبيد"5 ،وفاء منه للمسلك السياسي لأبيه علي ـ كرم الله وجهه ـ الذي قال لما أراد المهاجرون والأنصار مبايعته قال:"لا أفعل إلا عن ملإ وشورى"6 ،ووفاء لمسلك الفاروق عمرـ رضي الله عنه ـ الذي سأل مرة أهل العراق عن الأمير إذا جار عليهم ماذا يفعلون، فقالوا:نصبر على جوره،فقال لهم:لا والله لا تكونوا شهود الله في أرضه حتى تأخذوهم كما يأخدونكم،وتضربونهم كما يضربونكم"7 وكان المستبدون ينهون عن ذكر سيرة عمر في الحكم،قال عبد الملك بن مروان:" إِيهاً عن ذكر عمر فإنه إزراء على الولاة،مفسدة للرعية"8

لقد غدت كربلاء مثالا للصمود والثبات،ومثالا لانتصار الدم على السيف،والمبادئ على المصالح.تُستدعى الذكرى الأليمة اليوم لتراجع دول كإيران مواقفها من الثورة السورية،وهي الدولة التي بنت عقيدتها وتاريخها على خطاب المظلومية،فما بالها اليوم تتمسك بالدفاع المستميت عن نظام أوغل في التدمير وسفك الدماء بشكل لم يسبق له مثيل في التاريخ المعاصر،ويريد أن يثير الفتن في كل بلد،ويقدم خدمة مجانية للدوائر الأمريكية والصهيونية بتدميره للبنية التحتية ومقدرات الشعب السوري كلها،وما عاد أحد يصدق خرافة "المقاومة والممانعة"،نعم وجدت أمريكا و"إسرائيل" في الحراك الثوري السوري فرصة تاريخية لتصفية حسابات قديمة لا علاقة لها بمصلحة الشعب السوري،ولقد أدرك الثوار في سوريا أنه لا يشرفهم إعلان الدوائر الغربية مساندتها لثورتهم لعلمهم بعدم صدقها في ذلك،واكتفائها أمام الحرج الأخلاقي بالتصريحات الجوفاء لمجرد رفع اللوم والعتب،فالشعب السوري لم يُرتكب في حقه من المجازر ما يستحق إلإحالة على الجنائية الدولية،وأمريكا لن تتدخل إلا إذا وقع السلاح الكيماوي في الأيدي الخطأ وكأنه اليوم في الأيدي الصحيحة،ويُحسب للثوار في الميدان أنهم حَيَّدوا الضغط الخارجي على ثورتهم،فهم الذين يصنعون الأحداث على الأرض،ويُحسب لهم عدم الانجرار وراء سياسة الانتقام الطائفي وفق ما كان يتمناه النظام،والمطلوب إليهم هو الاستمرار في هذا النهج،وتطبيق القانون يوم التمكن على الشبيحة والمفسدين،وسيكونون قوامين بالقسط إذا عاملوا الطائفة العلوية بغير ما عاملتهم به،فلا يهينوا منتسبيها،ولا يسفكوا لهم دما حراما،ويعالجوا ماضي الفتنة بالعفو الشامل ليبنوا سوريا الحرة التي تسع الجميع،فالثورات قامت أصلا لتجاوز القبلية والطائفية والاستبداد.

الهوامش

1 المنتظم لابن الجوزي 2/199
2 تاريخ الطبري 3/285
3 نفسه 3/287
4 صحيح مسلم،كتاب الجهاد والسير
5 المنظم 2/198
6 ثقات ابن حبان 2/267
7 المصنف لابن أبي شيبة 3/816
8 تاريخ دمشق،ابن عساكر،37/ 137


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - حسن الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 07:48
من هو الحسين ومن قتله ارحمونا الشيعة ومن تبعهم هم سبب مشاكل وتخلف المسلمين الله يفكنا منهم
2 - no name الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 08:20
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا فض فوك، والله من أجمل ما قرأت، كلام كله حكم والله لقد ادمعت عيناي
3 - Rym الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 09:25
لكم جزيل الشكر على هذا المقال الذي يعتمد الشفافية ويعبر عن الوجدان المغربي
ولاصحاب الكعب العالي في الامة الاسلامية نوجه الدعاء لاخذ هذه القضية بجدية اكثر;فالشعب السوري يقهر و تدك حقوقه على مراءى و مسمع الملا
وقد مر على الماساة ردح غير قليل من الزمن!!!
4 - المدني الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 13:48
بداية وتقديم جيد في الحديث عن الشعب السوري تمهيدا بمقتل الحسين بن علي بن ابي طالب رضي الله عنه . لكن من الاجدر اخي الكريم عدم الخلط بين ما جرى في زمن الحسين رضي الله عنه وبين ما يجري للاعتبارات التالية :
1 - ان من قتل الحسين رضي الله عنه هم شيعته واليك دليل ذلك من كتب الشيعة
كاظم الإحسائي النجفي يقول في كتابه عاشوراء ص. 89
(إن الجيش الذي خرج لحرب الإمام الحسين ثلاثمائة ألف كلهم من أهل الكوفة ليس فيهم شامي ولا حجازي ولا هندي ولا سوداني ولا مصري ولا أفريقي بلكلهم من أهل الكوفة)
ومحسن الأمين يقول:
(ثم بايع الحسين من أهل العراق عشرون ألفا غدروا به وخرجوا عليه وبيعته في أعناقهم فقتلوه) أعيان الشيعة، الجزء الأول, ص. 26.
مرتضى المطهري:
"الكوفة كانوا من شيعة علي وأن الذين قتلوا الإمام الحسين هم شيعته) الملحمة الحسينية، الجزء الأول، ص129.
فان كنت اخي الكريم تلوح لامر ما فصرح به حتى يتبين الحق اما ما يجري في سورية فانه حرب على اهل السنة من النظام ويران وحزب الله والعراق وتحالفات سياسية... .فبدل كلمة الثوار قل الاحرار الابطال.والمقام لايسع للرد عصمنا الله واياكم من التشيع والتقية
5 - محمد رفيع الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 14:12
ما فتئ الدكتور أحمد يقدم فيما تخطه أنامله نموذجا يحتذى للكتابات العلمية الرصينة الهادئة في موضوعات ساخنة وسياقات ملتهبة، وهي دعوة ضمنية لمن سجن نفسه في دائرة النصب وسوى بين حب آل البيت وإنصافهم وبين التشيع، أن يتحرروا ويتفقهوا في الموضوع ويتعقلوا وإلا فسخافة القول هباء.
6 - HAKIM الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 16:06
،فالثورات قامت أصلا لتجاوز القبلية والطائفية والاستبداد.
هكذا قلت يادكتور في آخر مقالك بعدما تكلمت على موقعة الطف وذكرت بعض مشاهدها المؤلمة لكنك ربطت بين هذه الذكرى الأليمة ومايجري في سوريا وهاجمت إيران الإسلام مدعيا أنها تعيش الفصام بين العقيدة والسلوك في دعمها لنظام سوريا الأسد أولا أنت وجماعتك لاتؤمنون بالثورة وشيخك يتحاشى هذه التسمية ويقول بالقومة وهو في هذا يعرض عقيدة أهل السنة في منع الخروج على الحاكم ولو مع ظلمه وهذه العقيدة قال فيها الشيخ ياسين كان الخروج من الطاعة ومفارقة الجماعة يلم شعث الأمة ويصونها أن تذهب مع العصبيات التي استيقظت وأن تخرج الرايات المفرقة للوحدة الساعية للفرقة من خرج من الطاعة وفارق الجماعة فمات ميتة جاهلية ومن قاتل تحت راية عمية يغضب لعصبة أو يدعوا إلى عصبة فقتل فقتله جاهلية ومن خرج على أمتي يضرب برها وفاجرها لا يتحاشى من مؤمنها ولا يفي بعهد ذي عهدها فليس مني وليست منه ذكر هذا شيخك في كتابه نظرات في الفقه والتاريخ ص36و37
راجع مشكورا يا دكتور توابث عقيدتك في مسألة طاعة الإمام والخروج عليه وبعد ذلك أكتب ما شئت فإذا لم تستح فاكتب ما شئت
7 - الدكتور الورياغلي الثلاثاء 04 شتنبر 2012 - 18:45
اذا كنت ايها الكاتب شيعيا وأنت كذلك، فمقالك لا يخرج ابدا عن موجب التقية التي هي تسعة أعشار دينكم.
وانه لمن العار والعيب ان تبرئ ساحة الشيعة من هذه الجرائم وانت تعلم قبل غيرك ان دين القوم قائم في اساسه على تكفير جمهور المسلمين الذين هم سنة، ومن ثم الانقضاض عليهم، وهذا كتابهم (الكافي) مشحون ومليئ بالروايات الدالة على وجوب قتل وقتال السنة الذين يسمونهم نواصب، في حين لا تجد عند اهل السنة ولو حديثا موضوعا في قتل الرافضة (الاثني عشرية) وقتالهم مع انهم داخلون (عندي) في عموم الآيات الدالة على قتل الكفرة المحاربين اذ لا فرق بينهم ابدا، وهذا شيء ندين الله به.
أما نصيرية الشام فهم ليسوا شيعة، بل هم من فرق الباطنية التي اجمعت الامة على
كفرهم وزندقتهم.
فرجاء ايها الكاتب لا تمارس علينا تقيتك، فالعالم اصبح مكشوفا مفضوحا، وهذه التقية كانت تنفع ايام زمان اما الآن فلا يصح الا الصحيح
8 - عابر سبيل - الوحدة والقوة الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 00:23
هل نستطيع يوماً أن نفلت من وطأة التاريخ الثقيل المنيخ علينا بكلكله، وأن نفهم قضايا واقعنا ونعالجها خارج قبضة التقليد والمذهبية، وأن ننظر إلى أنفسنا أمة واحدة تنتسب إلى الله ورسوله كما كانت يوما ما في المدينة المنورة؟ للأسف، هذه أمنية غالية ومطلب عزيز لكن لا سبيل إليه إلا بالرجوع إلى هذا التاريخ ناظرين إليه من أعاليه لا من أسافله، هل ننجح في اقتحام هذه العقبة الكؤود لنصل إلى هناك، إلى جوار الوحي قرآنا وسنة لننظر بذلك المنظار الكاشف، منظار الوحي الإلهي لأحداث التاريخ وأمواج فتنه المتلاطمة، وننظر إلى قدر الله وبلاءه وإلى حكمته في خلقه وأمره كما ننظر إلى أفعال المكلفين وكسبهم ومسؤولياتهم وهم بين الأمر الشرعي التكليفي والأمر الكوني القدري، هل نستطيع أن نقرأ تاريخنا لا بعاطفة باردة لكن بعقل مرحوم، والعقل المرحوم كل عقل حكيم أصابته رحمة الهداية فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور.
إننا ما دمنا نقرأ تاريخنا بعيون مذهبية وبعقول مقلدة لن نفتأ نتراشق الاتهامات كلما رمنا فهماً لواقعنا، وما دمنا كذلك لن نخرج من وضع التمزق والتشظي، ونحن الأمة المستضعفة مطلبنا الوحدة والقوة.
9 - salassib alaouin الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 01:21
كل الأحسبة لكل من يناصر ما يحدث هنا و هناك من قتل و تشريد و تدمير فارغة سواء كان الحاسب و المحتسب عربيا أو غير عربي إسرائيلي أو أمريكي ..فكل سطرجة مقلوبة و مؤدية تماما إلى العكس.لا أعني البتتة النضال و طلب الحقوق و ترسيخ الديمقراطية و النوايا الحسنة و كفاح الشعوب ..بل كل تفكير يندفع نحو تشغيل آلة القتل قبل استنفاد آلة الدبلماسية و التفاوض عبر الحوار الجاد و المسؤول...ما يطرأ مثل ضاريا هو ببساطة تعميق الخلاف بين الطوائف و الملل و النحل و إحياء ضغائن و احقاد و تواريخ و أغلبها محرفة بين الصراع التارخي بين السنة و الشيعة .هدا بالضبط و بمنطق واضح بل صارخ بالوضوح لا المرمز بالعيون لا البصائر يؤدي إلى لاثقة اسرائيلية و لا اطمئنان على مستقبل إسرائيل وجنوحهم إلى العنف درءا لعواقب الصراع
الطريق الثانية طريق الحوار و تضييق الخلاف بين الطوائف و الملل و النحل معناه جبر الخواطر و قبر بدور الشرور و إحياء و إنباث بدور الحب و بالتالي تشييد صروح الثقة و تمهيد المسالك لقبر كل المهالك و نشر الأمن و السلم و السلام المبارك وإقامة دولة فلسطين و عاصمتها القدس الشرقية و دولة إسرائيل و عاصمتها القدس الغربية
10 - arsad الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 02:46
ورب الكعب لإن أمريكا والصهاينة يساندون هذا النضام السفاح المجرم لأنه هو من قدم لهم الحماية والممانعة على ازيد من 40 سنة من تاريخ الأمة الأسود نعم إذا كان محور إيران سوريا يسمى بالممانعة فإنهم على صواب فلهذا أقدمت أمريكا بهذم نضام الدكتاتور صدام لتضمه وتقوي به المحور السوري الإيراني الممانع ففيقو ياعرب ومسلمين من غفلتكم فهاهم ليوم يدعمون الأكراد ويحرضونهم على تركيا بالسلاح والأموال العربي المنهوبة..
11 - خالد العبدي الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 11:05
إلى الدكتور الورياغلي اقول : لقد تعديت طورك في تكفيرك للشيعة وإخراجهم من دائرة الإسلام وكأنك أنت المسلم وجماعتك الوهابية السلفية التي يقطر من خياشيمها الحقد والنصب لأهل البيت وشيعتهم...فهل قرأت التاريخ عن ظهور مذهب التشيع..وهل اطلعت على كتابات أعلامهم وعلمائهم ..من صروح الحضارة العربية والإسلامية..لقد كان في الصحابة شيعة وفي التابعين شيعة وغيرهم من سائر الطبقات وكانوا يفتخرون بتشيعهم ..وولائهم لأهل البيت عليهم السلام..ويكفيك أن تعرف أن اشهر شعراء الدولة الأموية والعباسية كانوا شيعة إقرا دواوين هؤلاء لتعرف من هو الشيعي ومن هو الناصبي..ناهيك عن محدثيهم ومفسريهم وعلمائهم في مختلف فروع العلم المبثوثة رواياتهم وأقوالهم في كتب إخوانهم من أهل السنة...ولو كنت دقيقا في قراءاتك وابحاثك لعثرت على العجب..أنظر في كتابات أهل القرون الأولى فلا تجدهم يذكرون واحدا من أهل البيت إلا ويصلون عليه..حتى جاءت القرون التي بزغ فيها قرن التعصب للمذهب فاستبدلوا الصلاة بالترضي...فما الذي عدا مما بدا.
الذي يكفر وييستهزيء من مذهب أهل البيت فليراجع عقيدته وفقهه جيدا وليقارنها بما لدى الشيعة الإمامية ليعرف الحقيقة.
12 - كفانا سذاجة الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 15:11
معذرة دكتور فتناولك للموضوع السوري في هذا المقال يعتريه كثير من السطحية والسذاجة كما هو حال غالبية آراء و كتابات الإسلاميين في هذا الموضوع. الدم المهدر في سوريا يتحمل مسؤوليته النظام الحاكم و المعارضة المسلحة على حد سواء. هذه المعارضة التي سرقت الانتفاضة السلمية للشعب السوري و حولتها إلى حرب دموية بدعم قوي و سخي (تمويل، تدريب، تجنيد، تسليح، إعلام) من تركيا، السعودية، قطر، امريكا و بعض الدول الغربية. ألا يرى الدكتور أن هذا الدعم المتدفق يطرح تساؤلات عديدة ؟ ألا يتسائل عن دوافع الانشقاقات في صفوف الجيش و جهاز الحكم و هل هي كلها نابعة من شعور حقيقي بالمسؤولية والتضامن تجاه الثورة الشعبية أم أن أغلبها انسياق وجري وراء الوعود والإغراءات المسيلة للعاب ؟ ألا ينتبه إلى تعبيد الطريق أمام تىظيم القاعدة لينقل عملياته إلى داخل سوريا ؟ و منها اىتقاله الآمن من محافظة أبين باليمن إلى سوريا ؟ إن الشعب السوري المنكوب ذهب ضحية الصراع الجيوستراتيجي في المنطقة أو ما يصطلح عليه بلعبة الأمم، تسعى بعض القوى اللاعبة فيه إلى تغليفه بالطابع المذهبي الطائفي الذي ينجر وراءه للأسف جل الإسلاميين
13 - متابع / خالد العبدي الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 19:10
اخي خالد: ان الواقع ان ما قاله الاخ الورياغلي بخصوص كفر الرواض الاثني عشرية هو شبه اجماع من اهل السنة، فالأئمة الاربعة والبخاري وغيرهم كثير من علماء اهل السنة كفروا هذه الطائفة من الشيعة لأسباب يطول عدها على راسها ادعاء العصمة لاثني عشر اماما وتنزيلهم منزلة الانبياء في حق التشريع ونسخ الشرائع، الخ
ومن المؤسف ان تتكلم عن اهل البيت في تعليقك لان الاثني عشرية بعيدون كل البعد عن آل بيت النبي ص ، كما ان الاثني عشرية لم يكونوا في الصحابة ولا التابعين وانما ظهروا بظهور ابن السوداء عبد الله بن سبأ، فلا تخلط الامور، والزم الجادة.
كما ان هناك فرقا اخرى من الشيعة تكفر هذه الطائفة فراجع مذهبك ولا تهرطق
14 - AGHIRAS الأربعاء 05 شتنبر 2012 - 22:08
اكثر من مليار انسان غير عربي اليوم يعيشون تخلفا عن ركب الحضارة والابداع ويدفعون ثمنا باهظا لاحقادنا وكل ذنبهم ان اجدادهم دخلوا في دين الله والعرب افواجا كما تقول لنا كتب التاريخ . لماذا نختزن كل هذا الحقد بشخصيتنا من يصدق اننا حتى يومنا هذا مستعدون ان نذبح او نقتل او نقطع بشرا او نسلج جلد بني آدم دفاعا عن رسول الله لا جزانا الله ولا رسوله خيرا ولا فعلا . كيف بالله عليكم نتطور ونتقدم ونتحرر ونحن نجتمع تحت قبة لا لنحلل ولا لنبتكر ولا لنبدع بل فقط لنكرر حكايات قديمة لم نمل من سماعها منذ اكثر من 1400 عام .الموت يا عرب . بالله عليكم لماذا هذا هو قدرنا لماذا نحن الوحيدون في هذا الكون الذي نعيش تفاصيل خبر عاجل لقرون وقرون مضت ويدوم وسيدوم الى قرون لاحقة . استعنا بالاعجمي والسلجوقي والمملوكي والتتري والمغولي والصليبي والاخشيدي وكل غريب ادخلناه ديننا لينصر فريق على فريق ولم نمل من تلك الحكاية السمجة فنستعين اليوم بالامريكي والفرنسي والايطالي والبريطاني كذلك علّنا نتمكن من الانتقام من ذلك الذي لم يرضخ لنا .
15 - ابن عائشة وأبو عائشة المغربي الخميس 06 شتنبر 2012 - 04:20
1
بلغت الرعونة بأحد المجوس أن يخلط بين الشيعة والرافضة ، وكان كمن يخلط بين الماء والحساء فيقول إنهما ( واحد ) ويحتج لذلك بأن الماء من مكونات الحساء !
نقول لذاك الرويبضة :
كل حساء هو ماء ، وليس كل ماء هو حساء !
نعم هناك اشتراك بينهما في صفة ( السيولة ) ولكن هذا لا يعني أنهما واحد !
وهكذا هو شأن الشيعة والرافضة !
كل رافضي هو شيعي ، وليس كل شيعي هو رافضي !
نعم هناك اشتراك في التشيع لعلي - وبصرف النظر هل هو تشيع حق أم باطل وبصرف النظر عن ماهية هذا التشيع وحجمه وحدوده - ولكن المقصود أنه شئ مشترك بين الجميع فهل هذا يعني أن الجميع أصبحوا فرقة واحدة ؟!
كلا
التشيع هو مصطلح " عام " وله وجوه وألوان !
التشيع هو دائرة يدخل في محيطها كثير من الناس - بحق أو باطل - وكل من دخل هذه الدائرة فهو " شيعي " حتى لو كان من أهل السنة الأقحاح !
إذن :

هناك شيعي سني / ولا شك أن أهل السنة هم شيعة علي الشرعيين ، وأهل السنة أحق الناس بعلي ، وأما الآخرون فلا علاقة لهم بعلي

وهناك شيعي مبتدع / ومن أبرز هؤلاء فرقة الزيود

وهناك شيعي كافر / ومن أبرز هؤلاء فرقة الرافضة الجعفرية الإمامية وفرقة الإسماعيلية وغيرهم
يتبع
16 - ابن عائشة وأبو عائشة المغربي الخميس 06 شتنبر 2012 - 04:26
2
التشيع هو مصطلح فضفاض ويشمل صنوفاً من الناس :

الصنف الأول : من يحب علياً وعثمان وجميع الصحابة ، ولكنه يفضل علياً على عثمان ، وهذا الصنف هو أول من حمل اسم " شيعة " بل إن الشيعي - في الأصل - هو هذا

الصنف الثاني : من صحب علياً في الفتن وهؤلاء سماهم بعض العلماء بمقتضى اللغة العربية بإسم " شيعة علي " لأن الشيعة في اللغة تعني الفرقة والجماعة كما قال الله تعالى :( ثم لننزعن من كل شيعة أيهم أشد على الرحمن عتيا ) وتعني الأتباع والأنصار كما قال الله تعالى :( فاستغاثه الذي من شيعته على الذي من عدوه ).
من هنا - وبإعتبار المعنى اللغوي - سموا أنصار علي : شيعة علي

وسموا أنصار طلحة والزبير : شيعة طلحة والزبير

وأنصار معاوية : شيعة معاوية

وأنصار ابن الزبير : شيعة ابن الزبير

ثم أخذ الاسم يغلب - شيئاً فشيئاً - على محبي علي حيث اندس في الإسلام قوم من أهل العراق الذين فتنوا بعلي وغلوا فيه !
ومع مضي الوقت أصبح اسم " شيعة " يلازم هؤلاء ويلازم كل من يحتفي بعلي ، ولكن هؤلاء أكلوا النصيب الأكبر من هذا الاسم فأصبح سمة لهم !
ثم أخذ الأمر يكبر - شيئاً فشيئاً - حتى أصبح مذهباً لهم !
ثم انقسم
يتبع
17 - ابن عائشة وأبو عائشة المغربي الخميس 06 شتنبر 2012 - 04:30
3
ثم انقسم المذهب إلى مذاهب !
ثم وقع على تلك المذاهب تعديلات وزيادات وتحديثات ( مستمرة وكثيرة ) ومافتؤوا يطورونها ويعبثون بها حتى أصبحت تلك المذاهب ديناً جديداً !
وانقسم ذاك الدين الجديد إلى أديان !
ومازال التطوير مستمراً إلى اليوم !

الصنف الثالث : من كان يحتفي بعلي وولديه في أشعاره وكلامه ( بلا غلو ولا شرك بالله وبلا جفاء في حق الصحابة وبلا خروج عن مذهب أهل السنة والجماعة ) وهؤلاء يسميهم بعض المؤرخين بإسم " شيعة علي " بمقتضى المعنى اللغوي - وشأنهم في ذلك شأن الصنف الذي تحدثت عنه آنفاً !

الصنف الرابع : الغلاة أتباع ابن سبأ وهم قسمان :
1 - الرافضة السبئية ( السابة فقط ) وهؤلاء اقتصر ضلالهم على سب الصحابة واتهامهم بخيانة علي والقول بإمامته ولكن - رغم هذا - لم يألوهوا علياً ولم يعبدوه ، ولم يكونوا يشركون بالله ، ولم يظهر منهم كفر في قضايا التوحيد ، ولم يطعنوا في شرف أم المؤمنين ، ولم يكن عندهم حسينيات ، ولم يكونوا يطبرون ولايلطمون ولايسلخون جلدوهم ( وقد صرح بعض السلف بتكفير هؤلاء ، وبعضهم لم يصرح ، وبعضهم توقف ) !
2- الرافضة السبئية ( الاثنا عشرية ) وهؤلاء ظهر دينهم
يتبع
18 - ابن عائشة وأبو عائشة المغربي الخميس 06 شتنبر 2012 - 04:42
4
وهؤلاء ظهر دينهم في القرن الثالث ، وهذا الصنف من السبأية ( أعني الصنف الرافضي الإمامي الاثني عشرية ) قد أطبق العلماء على تكفيرهم ، حيث إنهم خرجوا من الإسلام جملة وتفصيلاً ، وأتوا بدين جديد .

والسمة البارزة في هؤلاء أنهم تحدوا الله تحدياً

وكفروا بالله كفر عناد وإصرار ومكابرة

وبلغوا من الكذب على الله والجرأة على ربويته وألوهيته مالم يبلغه يهودي ولا نصراني

وحازوا على أكبر نصيب من الشرك والوثنية والعناد والإلحاد والمكابرة

ومن هنا فنحن المسلمون نأكل ذبائح اليهود والنصارى ولا نأكل ذبائح الرافضة ، ونتزوج المحصنات من نساء اليهود والنصارى ولا نتزوج من نساء الرافضة

لماذا ؟

لأن اليهود والنصارى هم أهل كتاب ، وقد أباح الله لنا ذبيحة الكتابي فقال الله تبارك وتعالى ( و طعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم ) والمقصود بالطعام أي ذبائحهم

وأما ذبيحة الرافضي فحكمها حكم ذبيحة البوذي والهندوسي ومن أشبه ..

وكذلك أباح الله لنا الزواج بالكتابية المحصنة فقال الله تعالى :( والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم ).
وأما الزواج بالرافضية فحكمه حكم الزواج بالبوذية والهندوسية ومن أشبه
19 - خالد العبدي الخميس 06 شتنبر 2012 - 09:55
إلى المتابع : كلامك ايها الأخ غير منطقي ولا هو تاريخي ولا هو علمي..بل هو قصصي وأسطوري ..كيف يكفر ائمة الحديث أعلام الشيعة في القرون الأولى وقد رووا عنهم في صحاحهم وسننهم ومسانيدهم ومصنفاتهم ومجاميعهم ..ألا تخجل من نفسك حين تقول هذا الكلام..راجع كتب الرجال لتقف على الحقيقة بنفسك ولا تكن ممن يهرف بما لا يعرف..أنا يا أخي لا أتحدث من الفراغ ولست ممن يلقي الكلام على عواهنه..
أما مسألة العصمة التي طعنت فيها فقد أقرها الله في كتابه ورسوله في أحاديثه والعقل صدقهما في ذلك ولو راجعت فضائل أهل البيت لعرفت أن بعضا منها يشير إلى عصمتهم وطهارتهم..والبعض الآخر إلى عظيم منزلتهم ومرتبتهم ولا داعي للتأويلات السخيفة والباردة التي عهدناها من شراح الأحاديث من أهل السنة فإنها بعيدة كل البعد عن الواقع..لانها تصادم معتقداتهم وآرائهم في خلافة أبو بكر وعمر وعثمان..حتى رتبوا الأفضلية بترتيب تعاقبهم على الحكم وهو أمر غير منطقي لأن بلالا أو عمارا أو ابا ذر لو بويع خليفة أول لفضلوه على التالي ..والنبي صلى الله عليه وآله وسلم لم يفضل أي واحد من الثلاثة على هؤلاء....أما ابن سبأ فهو حديث خرافة ولا وجود له.
20 - احمد الجمعة 07 شتنبر 2012 - 01:44
اخي العزيز الزقاق اني اعرفك انسان نزيه ولكن ماكتيته فهو خطا انك تركز مشروع صهيوني في قلوب الناس اتعرف لمدا ؟ بغض النضر على بشار الاسد الدكتتور وعلى النضام بكامله ياخي العزيز هدا شان كل السوريون وحدهم هم من يقررون من يحكمهم ولا دخل في السعودية وقطر وتوركيا الالة المصخرة من الصهيوامريكي في شان سوريا ولتعلم اخي ان من يقتل الشعب السوري هو ماسمي بالجيش الحر واتباعة الدي لايتكون الا من خمسين في المئاة من السوريين وبشار الاسد يدافع عن سوريا والسوريون وهو من له الحق والشرعية في بلاده هل ادا اطلق احد الرصاص اوحمل السلاح مدا تفعل به السلطة بالمغرب والمغاربة؟ هل نقول لاشرعية للسلطة.
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

التعليقات مغلقة على هذا المقال