24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. الوقوع في بئر ينهي حياة امرأة ضواحي برشيد (5.00)

  2. مادة سامة تنهي حياة موظف جماعي في الجديدة (5.00)

  3. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  4. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  5. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

قيم هذا المقال

3.26

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | حول التبشير المسيحي بالمغرب

حول التبشير المسيحي بالمغرب

حول التبشير المسيحي بالمغرب

كلما طرح موضوع التبشير المسيحي بالمغرب، لجأت الأطراف المتدخلة في النقاش إلى نفس الترسانة المعتادة من العبارات الجاهزة، والتحايلات اللفظية، من أجل الهروب من جوهر المشكل الذي هو حرية المعتقد، التي يبذل المحافظون قصارى جهودهم لإخفائها بذرائع الفقر أو إغواء الطفولة البريئة. بينما يتعلق الأمر في الواقع باختيار حرّ للأفراد البالغين، والذين ليسوا في غالبيتهم الساحقة فقراء.

وحده الدكتور أحمد الريسوني كان عند الموعد هذه المرة، وتوجّه رأسا إلى صلب الموضوع بعد أن حاصرته الصحافة بأسئلتها، معلنا أنه لا ينبغي منع التبشير المسيحي بالمغرب ما دام المسلمون ينشرون دينهم في بلدان العالم بدون أن يتعرضوا للمنع أو الاعتقال. وهي كلمة حق لا تنسجم مع النسق الفكري الذي يعمل في إطاره الرجل، ولا مع الايديولوجيا السياسية التي يتبناها، ولكنها كلمة نطق بها بسبب شعوره بأنه في النهاية لن يصحّ إلا الصحيح، و أنه لا يمكن الدفاع إلى ما لا نهاية عن أطروحة تتناقض مع منطق الأشياء ومع اتجاه التاريخ.

وقد يكون الأمر نوعا من التكفير عن الخطأ الذي ارتكبه الدكتور أثناء مناقشة مشروع الدستور، عندما اعترض على التنصيص على حرية العقيدة في القانون الأسمى للبلاد، مهدّدا "أمرير المؤمنين" بأنه "لن يجد مؤمنين يحكم عليهم إذا ما سمح بحرية العقيدة في الدستور"، جاعلا من المؤمنين قطيعا محروسا بعصا السلطة وبنادقها.

والواقع أن حزب العدالة والتنمية وقع في نفس المطبّ، فبعد أن تحقّق مراد اللوبي المخزني بحذف "أم الحريات" من مشروع الدستور، باستعمال أذرعه السياسية في اللحظات الأخيرة، أعلن البيجيدي في الورقة التي تبناها مؤتمره بدون صعوبة تمسكه بـ"حرية المعتقد" ودفاعه عنها، حتى أن المرء يحار في المقصود بحرية المعتقد هل هي تلك التي تمّ حذفها من الدستور، أم حرية أخرى لا قبل لنا بها ولا يعرفها إلا الراسخون في العلم بالحزب المذكور.

والسؤال المطروح هو: أليس الدستور هو الذي يوفر الحماية القانونية لجميع الحقوق والحريات، ويحمي الأفراد من غلواء السلطة وشطط بعضهم ضدّ بعض؟ كيف إذن نسعى إلى حذف شيء من الوثيقة الدستورية ثم نتبناه بعد ذلك ؟

في الواقع لا غرابة هناك، فنحن في بلد التناقضات والسكيزوفرينيا، وإلى حين أن نحصل على أجوبة واضحة من إخواننا المتشدّدين في الدين الذين بلغوا غاية الارتباك هذه الأيام، نؤكد على ما يلي:

ـ أن استعمال كلمة "التنصير" في حدّ ذاتها تحريف للواقع، لأنها توهم بأنّ التبشير تحويل قسري للأفراد عن معتقدهم الأصلي عبر الإكراه، والذين يلجئون إلى هذا التحريف إنما يفعلون من أجل تبرير استعمال ما ورد في الفصل 220 من القانون الجنائي، والذي لا يتطابق مطلقا مع ما يجري في الواقع.

ـ أن ما ورد في القانون الجنائي يطبق بشكل جزئي وانتقائي حيث يشمل البعض دون البعض الآخر، فالذي يعوق غيره عن أداء شعائره الدينية يعاقب طبقا للقانون، لكننا نكتشف في سلوك السلطة بأن المقصود هو "من يعوق مسلما عن أداء شعائره" وليس غيره، ما دامت السلطة نفسها تعوق من ليس على الدين الرسمي وتمنعه من أداء شعائره الدينية.

ـ أن ذريعة الإغراء بالمال التي تستعمل من أجل التضييق على التبشير المسيحي أو غيره، هو ما تقوم به الجمعيات الإسلامية في كل بلدان العالم، بل إن الوهابية العالمية تخصص لذلك ملايير الدولارات، ولولا المال السعودي والخليجي لما كانت جمعيات التبشير الإسلامي بالعدد الذي هي عليه في القارات الخمس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (172)

1 - Amghar الجمعة 22 مارس 2013 - 20:58
فليتنافس المنافسون، هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين وفي نهاية المطاف كل الديانات السماوية سواسية لأنها كلها من عند الله يبقى المشكل في الشخص المتلقي إما يصبح معتدل أو متطرف ذلك حسب الزاوية الي يرى منها الأشياء.
2 - Samir ait shaq الجمعة 22 مارس 2013 - 20:59
إنهم فعلاً كما قلت أستاذ، مصابين بسكيزوفرينيا حادة لاعلاج لها

دولة المؤسسات مطالبة بالوقوف الحيادي اتجاه الأديان أياً كانت، حرية الإعتقاد ضرورية لأن المغربي ذكي، ناضج و مسؤول، لا نريد وصاية ،ولا العيش في مجتمع منافق، وخائف، يتحكم في مصائرنا ثلة من رجال الدين يسمون أنفسهم علماء وهم جهلاء . أزول إلى منبر هسبريس أرجو نشر
3 - مارسيل الجمعة 22 مارس 2013 - 21:10
شكرا استاد"عصيد" على تفضلك بالكتابة حول هدا الموضوع.
بالنسبة الي انا مسيحي مند ما يقارب 20 سنة و اشتغل في حقل التعليم,و في الحقيقة لا يهمني ان تغير الدولة من منطقها الرافض لتبني حرية الاعتقاد,او ان تغير حركات الاسلامي السياسي من موقفها المتطرف من نفس المسالة دلك لان عدد المسيحيين في تزايد مستمر,و شخصيا اعرف 63 من المغاربة المسيحيين بيننا علاقات و نؤدي شعائرنا الدينية سواء اقبل البعض ام لم يقبلوا,لانه في اخر المطاف لسنا مضطرين لتبني دين نحن غير مقتنعون به.و ما يجهله القائلون بان هناك تزايد مستمر لعدد معتنقي الاسلام هو ان هناك في المقابل تزايد لعدد المتخلين عن دلك الدين,ولو كانت لدينا حرية التعبير و الظهور لندهش من يقولون بدلك.ثم ارجاع اعتناق المسيحية الى عوامل الفقر و الامية هو جهل تام بالحقيقة,فمجموعتنا تضم اشخاص دوي كفاءات عالية و دخل محترم.و استطيع ان اقول لك استاد "عصيد" اننا نشعر بارتياح لتبني هدا الدين عوض سماع لغة التهديد بقطع الايدي و الارجل و الرجم و ما الى دلك من السلوكات التي لا يمكن ان تصدر عن انسان يعبد الرب و يخلص له في عبادته.
و شكرا استاد "عصيد".
4 - Anaruz الجمعة 22 مارس 2013 - 21:29
هكذا يجب أن يفكّر العقل السليم و ليس كل من يخالفنا نقوم بسفكِ دماءه, فمنذ وفاة الرسول صلى الله عليه و سلّم و هؤلاء يسفكون الدماء, بدأوا بخلفاءه الراشدين( 3 خلافاء تم نحرهم ) ثم إنتقلوا إلى أحفاده عليه الصلاة و السلام. و ليومنا هذا مازالوا يسفكون دماء من يخالفهم... و يعتقدون أنهم على صواب.
ماذا لو منعت و عاقبت الدول الغربية و الغير الإسلامية كل من يدعو للإسلام ؟؟
بطبيعة الحال عدد المسلمين سيتراجع كما تراجع عدد المسيحيين لأنّ في الدول الإسلامية و العربية يحرم و يمنع التبشير للديانة المسيحية.
البعض يقول لأن نحن على حق و لدينا في القرآن الكريم: وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ. يجب أن تعلموا بأنّ المسيحيين و اليهود يفكرون بنفس الطريقة و للمسيحية نفس الآية في إنجيل الكاثوليك فقط قم بتغيير كلمة الإسلام بالمسيحية.
ممنوع التبشير لدينهم و لكن أهلا و سهلا و مرحبا بشاكيرا لتعلم بنات المسلمين كيف يحركن مؤخّراتهن, و بلباسهم الضيق الفاضح, و بطعامهم و شربهم اللذيذ الذي إمتزج بشحم الخنزير و الكحول... مرحبا بكل شيء بإستثناء التنصير. كم نحن منافقين مع أنفسنا...
5 - اسماعيل الجمعة 22 مارس 2013 - 21:30
لست ادري ان كان اعادة نشر هذا المقال سهةا منهيسريس ام تكريسا لحضور الكا تب
ان التغرير بالفقراء باغراقهم بالهدايا وتقديم الوعود لهم بتهجيرهم الى اوربا وضمان الشغل لا يدخل قي حرية المعتقد خاصة ان كان المغرر بهم من القاصرين ومن واجب الدولة الدفاع عن مواطنبها بالتصدي لهذه الحملات التبشيرية الى ترى ان روسيا منعت تبني الاسر الامريكية لاطفالها حتى لا يرجعوا اليها ليهدموها من الداخل
انا لا اتصور مسلما'كصاحب المقا ل"يعض يديه غضبا على تنصير بني جلدته تحت اي غطاء كان
لكني لا استغرب ممن اباح لبنته ولاخته مثلا- وهم كثر-ان تكون حرة في جسدهاان تكون كذلك في د ينها وبذلك نجدعلى نفس السفرة الاسرية البودي واليهودي والمسلم والمثلي ووو اليست هذه هي حرية المعتقد
لا مرحبا بحريةالمعقد كما تراها ياسي احمدفلا تطلب منا ان لا ندافع عن اسرنا ولك فبي اسرتك ما تشاء ان قبلت بطرحك هدا فاستشر اهلك في ذلك
عجبا لكاتب نظنه مسلما مؤمنا ان يستبيحدين بنب قومه تحت يافطة حق من الحقوق
السيد الكاتب لا غيرة له على دينه فاطلبوا لع الهاية حتى لا يطلب له اخرون غير ذلك
6 - عربوش الجمعة 22 مارس 2013 - 21:30
صحيح إذا كان مجتمعنا متعلم متمدن متسامح متقدم غني.المغرب متجزء عمديا أفقيا علميا إقتصاديا جهويا قبائليا عرقيا هل نحتاج لتجزئة أخرى ؟ هل كل المغاربة لهم الوقاية اللازمة ؟ هل نحن متكافئين مع الدول الديمقراطية.
لكن نحن نعرفك مع الأسف ونعلم أنك تمهد للفتنة الدينية فقط بعدما نجحت في الفتنة العرقية .
لماذا لا تندد بتلاميذك الذين لهم قاموس عنيف هائل يرجمون به العرب والمسلمين ؟ لماذا لا تسنكر أفعالهم القبيحة الخبيثة ؟ وحينها نصدقك
عربوش
7 - AZIZ Amar الجمعة 22 مارس 2013 - 21:36
What a gerat point you made Mr.Assid. I totally agree that the freedom to change religion or not to follow any religion, and the freedom to leave or discontinue membership in a religion or religious group is also a fundamental part of religious freedom, covered by "Article 18 of the Universal Declaration of Human Righ"
8 - 07hassan الجمعة 22 مارس 2013 - 21:37
لقد رفض المغاربة ومنذ عصور ما قبل الاسلام اعتناق المسيحية التي ارادت الدولة البيزنطية فرضها بالترغيب تارة وبالترهيب تارة اخرى والتاريخ يروي لنا كيف بقي اغلب المغاربة القدماء بعيدين عن العقائد المسيحية الخرافية وعن التثليت والاعتقاد في الوهية المسيح بل اكثر من هذا لقد تبنى بعض المغاربة الاريوسية كمذهب غير تثليتي نكاية في بيزنطة الشيئ الذي جعل القياصرة يستعينون بالقديس اوغستين للترويج للنصرانية والهدف اخضاع المغاربة لسلطة قيصر اخشى ما اخشاه ان يلعب السيد عصيد دور اغستين في ضرب الامن العقدي للمغاربة بمحاولة تبرير عملية المسخ الفكري التي تشرف عليها الكنيسة اقول للسيد عصيد كلنا نؤمن بالحرية لكن الحرية لا تعني السعي لانشاء طائفة تستخدم فيما بعد كسلاح ضد الوحدة الوطنية والترابية وتيمور الشرقية وجنوب السودان مثال لكل ذي لب مشكلة عصيد انه سطحي جدا ولا يقرا عواقب مواقفه المغالطة .
9 - اودعني ادريس الجمعة 22 مارس 2013 - 21:39
قد نتفهم رأيك كحقوقي و نتقاسم معك نفس المواقف بالنسبة للقضية الامازيغية ،ولكن اختلف معك بالنسبة للتنصير وجمعياته ،و لن نتفهم موقف الريسوني ،فما علاقة الفقه بحقوق الانسان? ،والغريب انه يعترض على الباس الامازيغ ثيابهم الاصيلة تفناغ مع العربية ويقبل تعريتهم من مضمون تفناغ والعربية وهي الاسلام على يد النصارى ،فثمة سر هناك وراء هده الفتوى الغرائبية !! أنا علماني كل المرجعيات هي نسبية ،لها حدود نظرية وتطبيقية وبالتحديد سياقية ،حرية المعتقد يجب ان تكون عن اقتناع اي بدون ترهيب ولو معنوي او ترغيب مادي ،ان تكون عن اقتناع داتي وليس إقناع من الآخر نتيجة تسلط معرفي وثقافي ،اكيد ان حوارا على المدى البعيد بين دكتور مسيحي متمرس في الدعوة مع أمازيغي أمي ستكون الغلبة فيه للدكتور في آخر المطاف ،انها أشبه بمبارزة مع انعدام التكافؤ في الأسلحة .والسؤال بعد واقعة عبن اللوح حقوقي ايضاوهو لمادا تركت الدولة أميين تحت رحمة متمرسين ومحترفين يتلاعبون بمعتقداتهم ? أليست الحق في الأمن الروحي من حقوق الإنسان ايضا?'
10 - ولد الشعب الجمعة 22 مارس 2013 - 21:50
بالفعل هو كذلك "التنصير" عندما يأمرون الناس بتبول على القران الكريم كعربون على كونه مجرد هرطقات الشيء الذي يجعل المتنصر يأخذ منذ بداية تمسحه بكره الإسلام والمسلمين
11 - علمانية ان شاء الله الجمعة 22 مارس 2013 - 21:53
الضعف هو اللي كيخلي الإنسان يهرب من الحرية والمنافسة ما بين الأفكار والمواقف !
فكرة ضعيفة هي اللي ماليها محتاجين للعنف والإكراه والتضييق من أجل فرضها كنمط أحادي ممنوع على الناس يعرفو غيرو
مجرد معرفة أن المسلمين كينشرو دينهم فبلاد الآخرين بحرية بينما كيمنعوهم هوما بالمقابل مجرد هاد المسألة هادي كتثير الشفقة والسخرية !!!!
12 - said الجمعة 22 مارس 2013 - 22:09
منع التبشير في البلاد الإسلامية مرده إلى اختلاف طبيعة الإسلام عن المسيحية، فالإسلام يتميز بأنه دين ودولة، فلا يمكن أن تقف حكومات الدول الإسلامية محايدةً إزاء هذا الإسلام؛ لأنه مقوِّم من مقوِّمات الاجتماع والسياسة والتشريع والنظام، ومن ثمَّ فإن زعزعته هي زعزعة لمقوِّم من مقوِّمات المجتمع ونظامه، وليس هكذا حال الدين في المجتمعات العلمانية، وخاصةً في ظل النصرانية التي تَدَعُ ما لقيصر لقيصر، وتقف عند خلاص الروح ومملكة السماء؛ لأن إنجيلها ينص على أن مملكة المسيح عليه السلام هي خارج هذا العالم، وهي لذلك قد خلت من السياسة والقانون.
ولهذه الفارق الجوهري، تنفرد المجتمعات الإسلامية بالنص في دساتيرها على أن الإسلام دين الدولة، وتجعل “منظومة القيم الدينية” هي “الآداب العامة” التي تحميها الدولة والقانون، ومن ثم فإن هذه الدولة الإسلامية تحافظ على دينها هذا، فلا تفتح الأبواب أمام حرية زعزعته أو ازدرائه والخروج على ثوابته في الاعتقاد والأخلاق والتشريع.
13 - karim الجمعة 22 مارس 2013 - 22:16
تحية لك استاد عصيد يا من تدافع عن جميع المغاربة بدون التمييز بينهم في القومية او اللغة او المعتقد
وهذا هو سر نجاح الدول العضمى
المساواة التامة بين جميع مواطنيها والدفاع عنهم تحت اي سماء وفوق اي ارض كيفما كانوا
14 - R&D الجمعة 22 مارس 2013 - 22:35
أولاً، لا توجد جمعيات التبشير الاسلامي، أنا أعيش في الولايات المتحدة ولا توجد جمعية خاصة لذلك. المال الخليجي جملة محرم عليه الدخول إلى جمعيات بالولايات المتحدة فلو كان ذلك متاحا لما بنيت مساجد من فورها ولا تنتظر عشرات السنين حتى تجمع اموالها من الجالية المسلمة. إذاً اتحداك أن تعرف جمعية تبشيرية إسلامية بإسمها.

ثانيا، كن يهودياً أو مسيحيا أو حتى ملحداً في المغرب لا أحد يعترض عليك أو يقطع رأسك فحرية المعتقد حق لكل مغربي. أما عن الحملات التبشيرية المسيحية في المغرب فهي مثل باقي الجماعات الاسلامية يحرم عليها القيام بأي أنشطة ولو في المساعدات الإنسانية كما حصل سالفاً لجماعة العدل والأحسان.

أخيراً أسألك سؤال، التقيت أكثر من مرة ببعض الأمريكين فيسألون من أين أنت فأجيب من المغرب فيقولون كنت هناك فأسأل ا سياحة أم عمل ؟ يجيب عمل في حملات تبشيرية في الأطلس. لماذا هؤلاء الناس ينشطون فقط في الأطلس وليس في المدن الكبرى ولماذا فقط في الأطفال و لماذا يقومون بطرق غير قانونية؟
15 - أبــوأمــين ـــ إيــطــالـيـا الجمعة 22 مارس 2013 - 22:52
بسم الله الرحمن الرحيم
إن آخرإهتمام السلطة سعادة الأستاذهو أن تقوم بمعاقبة "من يعوق مسلماعن أداءشعائره"ألاترى أيهاالكوني أن الإسلام يحارب في عقرداره وبأموال دافعي الضرائب المغاربة،تجاوزنا مراحل التنصير إلى التقليدلكل ماهو سلبي ويؤكد إستيلابناوخواءناالروحي،ألاترى معي مهرجانات الرقص والمرح.
لم تتطرق إلى ملايير الدولارات التي ينفقها الفاتيكان وأتباع المسيحية الصهيونية في العالم خاصة الإسلامي لتنصيرأبناءالمحرومين الذين يستغلونهم للبيع أوكمبشرين مقبلين في عقردارنا.لماذالا تأخذك الحمية على أبناءالجبال وتتبرع ببعض مالك لأطفال يبحثون عمن يمدهم برغيف ولوحة لتعليمهم.
أماالجمعيات الإسلامية فهي توفر للمنكوبين والمحتاجين من كافة بقاع العالم المأكل والملبس دون إستمالتهم لإتباع الإسلام كما تزعم.ولك في ماتقوم به مساجدأوروبا خير دليل دون النظرإلى ديانتهم.
أماالوهابية العالمية كماتدعي فقلهاصراحة أنهم المسلمون الذين يضحون بمالهم ووقتهم لمساعدة الناس في كل بقاع المعموروليسوا كأمثالك توظف قلمك للتهجم وتبخيس أعمال الأخياربينماتنعم براتب سمين
إنك تعمل بحرية في إعاقة المسلم عن أداء شعائره.الله يهديك سلام
16 - Challenger الجمعة 22 مارس 2013 - 22:52
إلى رقم 4-مارسيل-
أنا مسلم عادي لم يسبق لي أن درست الدين لا في الجامعة ولا في معهد ولكني مسلم كبقية المسلمبن نؤمن بالله ربا وبالإسلام دينا وكفى. للإشارة فأنا لست ضد المسيحيين ولا ذوو الديانات الأخرى لي أصدقاء ومعارف من المسيحيين نأكل الطعام سوية ونلتقي مع بعض ولكن لا نحاجم ديانة الآخر. ولكن وبما أنك تهاجم الإسلام وتصفه بقطع اليد ووو (أنت لم تفتري بذلك ولكنك تجهل أو تتجاهل الظروف المحيطة بذلك). المهم أتحداك أن نتناظر حول من هو الدين الصح ولماذا. إن كنت فعلا مقتنعا بالدين المسيحي وتدافع عنه فهاهي فرصتك. اختر الوسيلة التي تريد السكايب أو أي وسيلة أخرى، لأني لا أستطيع لقائك حاليا لأني في أمريكا. أكتب تعليقا آخر إن قبلت واترك إيميلك إن أردت، وإذا أردت سأترك لك إيميلي في تعليق آخر.
17 - afraw الجمعة 22 مارس 2013 - 22:54
لماذا يخاف المسلمون من التبشير؟ فإذا كانت هذه الديانة هي الديانة الحقيقية فلا خوف عليها. سؤال : لماذا لا يحميها خالقها. ا ليس الاهكم من قال: ان الله يهدي من يشاء. الديانة مسألة شخصية ليس الحق للدولة او احد ان يتدخل فيها.

احترم الحق في التبشير للمسلمين و المسحين او اي ديانة اخرى. بشرط ان ليكون ذلك بالعنف او ارغام الاخر.
18 - Idrissi الجمعة 22 مارس 2013 - 23:14
نحن المسلمون لا شئ لدينا ضد المسيحيين و اليهود، المسيحيون و اليهود يمارسون طقوسهم بكل حرية إلى أن جاء العلمانيون و أرادوا فرض الرقابة على كل الأديان.
19 - HichamUK الجمعة 22 مارس 2013 - 23:18
لا اتفق مع ها الطرح و لا توجد دولة مسيحية واحدة غير الڤاتكان و الباقي دول بأغلبية تدعي اعتناق المسيحية إلا القلة القليلة وخاصة من الجيل الحالي فبعد الحرب العالمية الثانية عرفت المسيحية تراجعا كبيرا و شخصيا اعرف الكثير من الجيران والزملاء الذين تخلو عن دينهم هنا بأوروبا لضمان القبول والانتماء الاجتماعي. و حتى السماح بالتعددية الدينية هو فقط لإضعاف الدين و تفريق المتدينين إلى كنائس و طوائف كثيرة و ضعيفة لا تمثل وزنا سياسيا أو اقتصاديا مؤثرا في القرارات السياسية للحكومات الغربية. و لا يمكن لاحد إنكار الأهداف السياسية للبعثات التبشيرية ولا بأن الأغلبية الساحقة من مستهدفيها هم من المناطق المعروفة بالهشاشة و الفقر مع الأمية الأمر الذي يجعل إستدراجها أمرا سهلا و بالطبع مع استغلال عاملي جهلها بالأهداف الحقيقية للحملة التبشيرية و تذمرها من تهميش المسؤولين الذين يتحملون جزءا كبيرا من المسؤولية على التهميش و الاختراق الديني و الثقافي للمجتمع المغربي.
20 - المهدي رقم 12 الجمعة 22 مارس 2013 - 23:32
تجية السلم والمسالمة وسلام تام بوجود مولانا الامام حامي حمى الملة والوطن والدين وامير المؤمنين ورئيس لجنة القدس الشريف جلالة الملك المعظم محمد الساس اعزه الله ،اعلم ايها الاخ الكريم ان الاسلام فوق الجميع وكيف ما عبرت باسلوبك الخرافي ولم تعلم ان المسلمين والعرب يعرفون ان كل المعتقدات دون الاسلام هي مادية الا الاسلام فانه آوى الى ركن شديد لمن شاء ان يشاده فانه سيغلبه ،اذن وانت تعبر للاستاذ عن موضوعه الم تعلم ان في الكون يوجد المهدي رقم 12 ليقدم لكم اهل المسيح اكلة شهية ستصدع لها عقولكم بانكم لستم شيئا عند الباري جل علاه بحكم المعتقد المادي الذي ترنوبه على الناس الم تعلم اني قد غزوت الفضاء الخارجي لاضع معكم البيض في الطاس عبر الكمبيوتر ولاوصلكم لخرزنتكم في حياتكم ولم توفروا لها مسلكا للجنة الا الشرك بالعلي القدير ،وان كان قولي هذا سيتعبك ويحطم احلامك في المسيحية فاعلم وليعلم اهل المسيحية معك انني حاربت الدجال الساحر الذي اسس معتقدكم ومنهجهكم في هذه الارض وقلب طينتكم الآدمية لشر مكان في الارض ،اعلم ان جميع الرسالات قد اندثرت ولم يبق الا الاسلام وفي القرآن علم معتقدكم ومنهجهكم مدون وهو فيك
21 - mostafa الجمعة 22 مارس 2013 - 23:34
This issue has nothing to do with freedom of faith,because every single person is already free to chose his path, and you're,mr Assid, the appropriate example.if you want to change your religion you're totaly free.but to let these malignant crusaders spoil our
dogma is utterly refused.Moreover,the new muslims didn't find it easy to declare their religious belief,overwhelmingly were rejected and forsaken by their families.
22 - الرياحي الجمعة 22 مارس 2013 - 23:37
يكفي المغاربة أن تكون أنت يا أستاذ مبشر مع الأستاذ بودهان والجوقة التي تدُق أبواب السفارات المسيحية وتخطب المسيحية وتلح على عدائها للعرب والمسلمين راجتية مرتجية الرب باكوسBacchus الذي تمزغ ليصبح يكوش .هل أحد يمنعك من التبشير برسالتك البعثية السلفية ؟ : نحن أمة أمازغية واحدة من الكنري إلى مصر ومن ماء إلى الرمل ذات رسالة خالدة الديمقراطية الأمازغية.
نحن أبناء المغرب منذ آلاف السنين ونعرف بعضنا البعض ولا يمكنك أن تلعب معي لعبة 'شيرة'.أفرز فاكين الخط الأميين /باش ديرها بهم/
الرياحي
23 - مصطفى الجمعة 22 مارس 2013 - 23:41
يقول جل وعلا {" ا رأيت من اتخذ الهه هواه واضله الله على علم وختم على سمعه وقلبه وجعل على بصره غشاوة فمن يهديه من بعد الله افلا تذكرون؟؟؟؟"}ويقول جل جلاله وعز سلطانه وتقدست اسماؤه{افمن زين له سوء عمله فرءاه حسنا } ياعصيد افنيت عمرك في متابعة عيوب المسلمين وتلعب على جميع الحبال من اجل تحصيل الشهرة وتصفيق الجماهير وتصدر المجالس وواجهات الاعلام وكل ذلك لن ينفعك عند الله بشيء وانظر الى من سبقوك في هذا المسار كيف انتهى بهم الحال لقد طواهم الزمان والاسلام لا زال يواصل سيره في الحياة ينتقل من جيل الى جيل وكل طعنات الاعداء التي توجه اليه لا تزيده الا قوة مصداقا لقوله تعالى {يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون ...} ولوكره بنو علمان وبنو صهيون فالمستقبل للاسلام فلا تتعب نفسك ياعصيد وتب الى ربك قبل فوات الاوان وتعرف على دين ربك ووظف علمك في خدمة دينك تفوز بخيري الدنيا والاخرة ولا تجعل عقلك وثقافتك تقودك الى الخسران المبين فالموت وراءك والقبر امامك والحساب عند الله عسيراسال الله ان يشرح صدرك للايمان والاسلام وان يجعلك من جنود الحق لا من جنود الباطل .
24 - سيد يوسف السبت 23 مارس 2013 - 00:05
إلى مارسيل : فمجموعتنا تضم اشخاص دوي كفاءات عالية ...السلوكات التي لا يمكن ان تصدر عن انسان يعبد الرب ..

أعتقد لم يقل سيدنا عيسى-عليه السلام- إني أنا الله أو إبن الله ،فأي كفاءة هذه تدعون الألوهية لمن يعترف على نفسه أنه عبد مثلكم ؟

قال عز وجل : وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم أأنت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله ( 116 ) مريم.

الكثير يعرف الحادثة الطريفة التي جرت في فرنسا ،وهي أنها قامت بتجربة عملية،قامت بانتقاء عشر فتيات مسلمات جزائريات ، أدخلتهن الحكومة الفرنسية في المدارس الفرنسية ، وألبستهن الثياب الفرنسية ،ولقنتهن الثقافة الفرنسية ، وعلمتهن اللغة الفرنسية ، فأصبحن كالفرنسيات تماماً‏.‏
وبعد أحد عشر عاماً من الجهود هيأت لهن حفلة تخرج رائعة دعي إليها الوزراء والمفكرون والصحفيون‏‏.‏‏.‏ولما ابتدأت الحفلة، فوجئ الجميع بالفتيات الجزائريات يدخلن بلباسهن الإسلامي الجزائري ، فثارت ثائرة الصحف الفرنسية وتساءلت ‏:‏ ماذا فعلت فرنسا في الجزائر إذن بعد مرور مائة وثمانية وعشرين عاماً ‏!! ‏؟‏‏؟‏ أجاب لاكوست ،وزير المستعمرات الفرنسي :‏ وماذا أصنع إذا كان القرآن أقوى من فرنسا‏؟‏‏!‏‏!‏‏.‏‏
25 - خالد ايطاليا السبت 23 مارس 2013 - 00:07
حرية المعتقد يكفلها الاسلام نفسه ,{من شاء فاليؤمن ومن شاء فاليكفر} ,ولكن السؤال الذي يطرح نفسه ,هل ايمان المغاربة هش الي درجة الخوف من التنصير .؟؟؟ مع العلم ان هنا بأروبا الملايين من المهاجرين المغاربة ولكنهم لم يتنصروا ,ورغم ظروف بعضهم الصعبة ,ويتلقون المساعدات الغذائية والعلاجية من الكنائس والصليب الاحمر ,ومع ذلك متشبتين بدينهم .
26 - ahmed السبت 23 مارس 2013 - 00:08
سيسجل تاريخ المغرب أن الأستاد عصيد مثقف سابق لزمانه طرق أبواب الحرية والكرامة بشجاعة وهدوء منقطعي النظير رغم أن الصدف ألقت به في زمن يجوب فيه الرعاع أرجاء الأرض يزرعون الموت والرعب والدموع أينما حلوا، يجلدون ويبثرون، يحاكمون الجن في السعودية والشعراء في قطر و "الكفار" في كل مكان،ويحرمون الخمر ويستخلصون عليه الضرائب في المغرب عملاً بالمثل الفرنسي" l'argent n'a pas d'odeur"
فلا تهن يا أستاذ عصيد، لست وحدك!
27 - اسماعيل السبت 23 مارس 2013 - 00:12
الى السيد مارسيل4
هل انت مغربي وهل ايواك مسلمان?
على افتراض انك مغربي من ابوين مسلمين فاني ازعم انك تعلم ابجديات العقيدة الاسلامية فكيف تحولت الى المسيحية ?وما الذي وجدته فيها ولم تجده في الاسلام? -طبعا لا اقارن النصارى وتقدمهم والمسلمون وتخلفهم _ اقصد الدين لا المتدينين
وبيني بينك كم تتقاضى من الفاتيكان
لا اخالك الا مرتزقا يتاجر بعقيدته اوانت ممن لا عقيدة لهم اصلا انما تمثل على النصارى مقابل اوروات معدودات وهم قبلوك ممثلا لان كنسيتهم اصابها البوار مثل بعض احزابنا عندما"تقضي باللي كان"اثناء حملاتها الانتخابية
وعلي افتراض انك مسيحي منذ ولادتك فادعوك مادمت تتقن العربية الى تدبر القران والاحاديث وقارن بين دينك والاسلام لتبين لك الخيط الابيض من الخيط الاسود
قارن واحكم وكن فقيه نفسك ولا شك ان الله سيهديك الصراط المستقيم
اما ان كنت من النوع الاول فاني اهمس في اذنك ان الدنيا كلها لا تساوي حتىانحناءة منك لغير الله فكيف بعتها بدراهم معدودات او لا يكفيك اجرك?!!
بقي لي سؤال ماذا تمرر لتلاميذك!,! ام انك من المبشرين المدسوسين بيننا
وكيف غفلت عنك العيون
هالحرية اسي عصيد كن سعيدا
28 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 00:22
بسم الله والحمد لله

تساؤل حول الدفاع عن الحريات

لماذا لا يدافع العلمانيون عن حرية من يريد ان يقوم بالإشهار ليبيع المخدرات والقرقوبي ؟

فإن ذالك سيُحسِّن من الظروف المعيشية للكثير من المروجين للمخذرات وقد تستفيد الدولة من الضرائب التي ستفرضها على تلك التجارة
ويُطلب من المستثمرين في ذلك الميدان للتقليل من أزمة البطالة والسكن القيام ببناء مصانع ودور سكنية اقتصادية
وكذلك يُطلب من اصحاب الأموال المحصل عليها من بيع المخدرات الإستثمار في البحث العلمي والصناعي لتطوير البلاد خصوصا إذا تعاونت معهم المنظمات العالمية للإتجار في المخدرات
ويشرط عليهم أن لايبيعوا المخدرات للفقراء والقاصرين والمجانين
أما الراشدون فهم أحرار
29 - رغما عن أنف الحاقدين السبت 23 مارس 2013 - 00:32
"و أنه لا يمكن الدفاع إلى ما لا نهاية عن أطروحة تتناقض مع منطق الأشياء ومع اتجاه التاريخ" قضية التبشير أو التنصير -سمها كما شئت- ليست أطروحة تتناقض مع منطق الأشياء بل هو شرع رب العالمين الذي خلق البرية فلم يُلزمهم بالاسلام كرها لكن إذا أسلموا تعين عليهم عدم الردة عن هذا الدين لحِكَم ذكرها أهل الشأن و لا أذكرها لِعِلْمي أن طينة الكاتب تشمئز من سماعها أو حتى مجرد ذكر قائلها . أما كونها ضد اتجاه التاريخ فلا ندري عن أي تاريخ تتحدث؟؟؟ هل تاريخ الأمة الاسلامية التي ما كان يجرؤ أمثالك عن الكلام ليس إرهابا بل لسخافة مقولاتهم و ضحك الأفواه منها أو تاريخ الانظمة الغربية التي تتبجح بها و بعلمانيتها التي خلقت من رذالة القوم و هي وليدة الامس القريب. أما الذين يقولون إن منع التبشير كمنع نشر الإسلام فإنهم أبانوا عن جهلهم إذ لا قياس مع الفارق لأن الدول الغربية تنتهج نظاما علمانيا بخلاف بلدنا الحبيب فإنه بلد مسلم دينه الإسلام و الاسلام لا يسمح بالتبشير لانه زعزعة لعقيدة المسلم.
30 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 00:47
بسم الله

لست قوميا

تحولت سياسة الدولة الأسبانية من الاعتدال إلى الغدر الفاضح ضد أهل غرناطة.وأول الغدر،تحويل مسجد غرناطة الأعظم إلى كتدرائية.ثم نظمت الكنيسة فرقًا تبشيريةً لتنصير المسلمين.وفي سنة 1499م، استدعى الطاغية الكاردينال سيسنيروس ليعمل على تنصير الأندلسيين بصرامة أكبر.فابتدأ فورًا بتحويل أكبر المساجد إلى كنائس،والضغط بالوعد والوعيد على وجهاء المدينة وفقهائها ليتنصروا.فقامت ثورة عارمة في حي البيازين،ثم انتقلت سنة 1500م إلى جبال البشرات بقيادة إبراهيم بن أمية.فلاحق الجيش الثوار وحاصرهم، ثم قضى عليهم بعد شهور،وقتل معظمهم، واسترق ابناءهم ونساءهم.ثم قامت ثورة أخرى أواخر سنة 1500م حول بلدة يلفيق ووادي المنصورة بمنطقة المرية،فقضي عليها بنفس الهمجية والقساوة.وكذلك حصل لثوار منطقة رندة،بين يناير وأبريل سنة 1501م .وتابعت الدولة والكنسية سياسة التنصير القسري بإشراف الملكين الكاثوليكيين.فتم تعميد جميع الأهالي بالقوة بين سنتي 1500 و 1501م.ثم صدر مرسوم بتحويل جميع المساجد إلى كنائس.وفي 12/10/1501م، صدر مرسوم آخر بإحراق جميع الكتب الإسلامية والعربية، فأحرقت آلاف الكتب في ساحة الرملة بغرناطة
31 - لسان الحق السبت 23 مارس 2013 - 00:57
انك لسان الحق يا عصيد
ولكن الباطل لك بالمرصاد
فاعلم انك في حرب
وقلمك سيف
لكن حين يعجز العقل ان يقبل الحق يلجأ للعنف لحماية ما بداخله سواء كان حقا أم باطلا.

فأهون ان تعبر مياه المحيطات من ان تفتح عقلا مغلقا. فإن كنت انت الصخرة والحق لماذا تخاف؟؟؟؟؟؟؟

أخبرني حتى اعلم؟؟؟؟
32 - عابر سبيل السبت 23 مارس 2013 - 01:02
''اذ ان البخاري والترميذي خدما الاسلام وليس العربيه'' أقول أخطأت مع احترامي لك لانك لم تطلع على كتب هؤلاء و ما ألفوه في بابه و حتى لو سلمنا أنهم خدموا الإسلام فإن فيه خدمة للعربية لانها لغة القرءان و السنة.
''اما من المنظور الاخر فالعرب لم يقدموا شيئا لا لانفسهم ولا للدين الذي يدعون انهم يدافعون عنه. وهذا لا يخفى عن احد'' بل قد خفي عني و عن كثير ممن أعرفهم من حولي و عبارتك فيها تحامل كبير على العرب و أنت تدعو الى نبذ القومية فقد وقعت فيما فررت منه و إذا لم يكن العرب قد خدموا العربية و لا غيرهم (كما سبق منك في البخاري و الترمذي) فمن خدمها حتى وصلت الينا هل سقطت من السماء؟؟؟
''واعادة ثقافة بول البعير والتداوي به الى الساحة'' أما هذه فلا أملك إلا أن أقول لك : استغفر مولاك فالحديث في التداوي بشرب بول البعير صحيح في الصحيحين و العجيب أنهما من تأليف البخاري و مسلم و هما ليسا عربيي الأصل؟
33 - Adrar السبت 23 مارس 2013 - 01:08
In the USA for example, you have a mosque just across the street from a church. You can preach Islam with no problems at all. The law protects everyone's freedom of thought and conscience and freedom of speech. You can distribute the Koran in the streets and dress as you wish without been bothered by anyone.
In contrary to the USA, Morocco laws don’t guarantee Moroccans any of those rights. Moroccan Christians are not free to practice their religion. If they do, they may end up in jail or even killed. Atheists are not free to make their convections known, or else they may also end up in jail or even killed.
The Arabo-islamic DOGMA IS A PROBLEM itself as it doesn't recognize freedom, period.
Amazigh.
34 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 01:46
بسم الله مرسل محمد وعيسى صلى الله وسلم عليهما

محاكم التفتيش

توفي فرناندو الخامس ملك إسبانيا في 1516م وأوصى حفيده شارل الخامس بحماية الكاثوليكية والكنيسة واختيار المحققين ذوي الضمائر الذين يخشون الله لكي يعملوا في عدل وحزم لخدمة الله، وتوطيد الدين الكاثوليكي، كما يجب أن يسحقوا طائفة محمد

وقد لبث "فرناندو" زهاء عشرين عامًا بعد سقوط الأندلس ينزل العذاب والاضطهاد بمن بقي من المسلمين في أسبانيا، وكانت أداته في ذلك محاكم التحقيق التي أنشئت بمرسوم بابوي صدر في 1483م وعين القس توماس دي تركيمادا محققًا عامًا لها ووضع دستورًا لهذه المحاكم الجديدة وعددًا من اللوائح والقرارات

وقد مورست في هذه المحاكم معظم أنواع التعذيب المعروفة في العصور الوسطى،وأزهقت آلاف الأرواح تحت وطأة التعذيب،وقلما أصدرت هذه المحاكم حكمًا بالبراءة،بل كان الموت والتعذيب الوحشي هو نصيب وقسمة ضحاياها،حتى إن بعض ضحاياها كان ينفذ فيه حكم الحرق في احتفال يشهده الملك والأحبار، وكانت احتفالات الحرق جماعية،تبلغ في بعض الأحيان عشرات الأفراد،وكان فرناندو الخامس من عشاق هذه الحفلات،وكان يمتدح الأحبار المحققين كلما نظمت حفلة منها
35 - sommeone السبت 23 مارس 2013 - 02:09
الدستور ينص على ان الدين الرسمي للدولة هو الاسلام
الفكر المقاصدي عند الامام الشاطبي المغربي فصل في ان الاسلام جاء لحفظ الضروريات الخمس:العقل النفس المال العرض والدين
حفظ الدين مع الدين الرسمي للدولة يقتضي طرح وضع اشكال المخالفين للدين الرسمي للدولة من اقليات يهودية ومسيحية في هذه الحالة الدولة تتكفل بحمايتهم و ممارسة شعائرهم
لكن ماهو وضع الاغلبية المتبعة للدين الرسمي للدولة؟الامر يقتضي حفظ معتقدهم ايضا عن طريق التجديد الدعوي والتوعية الدينية يقوم بها دعاة وعلماء مستقلون لا وصاية لاحد عليهم
ثم من جهة اخرى وهذا مقصد موضوع السيد عصيد ما وضع المرتد الذي لم يبتغ الدين الرسمي دينا؟
الجواب بكل بساطة يطبق عليه القانون الضامن لسيادة الدولة تماشيا مع مبدا حفظ الدين للاغلبية
التنصير يستغل الفقر والحرمان وهذا مشاهد ومعروف ويستفيد من اموال طائلة بعكس الدعوة يكفي ان تثير حولها مصطلح الارهاب حتى ترى دعاتها معتقلين واموالها مصادرة حتى خطباء الجمعة يسجلون خطبهم حتى لا يتم الوشاية بهم وتقويلهم ما لم يقولو
نعم فلتكن حرية التنصير والاعتقاد بشرط ان تستفيد الدعوة والدعاة من نفس هامش الحرية
يتبع
36 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 02:15
بسم الله
anir amasihi
ذكر إنجيل لوقا أن عيسى عليه الصلاة والسلام بدأ (معموديته) على يد يوحنا المعمدان (يحيى بن زكريا عليهما السلام) وأنه بينما كان يصلي انفتحت السماء وهبط عليه روح القدس متخذاً هيئة جسمية مثل حمامة وانطلق صوت من السماء يقول:" أنت ابني الحبيب بك سررت كل سرور" (لوقا 3/21)

إن هذا النص يدل دلالة قطعية على أن عيسى لم يكن إلا رسولاً نزل عليه الوحي وليس هو ابن الله نسباً أو ذاتاً أو أقنوماً كما ادعت النصارى بعد ذلك:
1ذكره أن عيسى تعمد.. والرب لا يَتَعَمَّدُ (أي يؤهل ليدخل في خدمة الله وعبادته) فكيف يتعمد الرب؟ ألعبادة نفسه؟أم لعبادة أبيه؟أم لعبادة ذاته تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً
2 قوله:( بينما كان يصلي ) والرب لا يصلي لأحد لأنه هو المعبود سبحانه وتعالى.
3قوله:( هبط عليه روح القدس مثل حمامة ) يدل على أن روح القدس هذا هو الملاك الذي ينزل على الأنبياء وليس أقنوماً ولا جزءاً من الله كما ادعت النصارى وهذا إبطال لقولهم إن الله ثالث ثلاثة لأنه لو كان روح القدس الذي كان مثل حمامة جزءاً من الله -سبحانه - وكان المسيح جزءاً آخر وكان الله في السماوات جزءاً ثالثاً اذن هو ليس واحد
37 - moha السبت 23 مارس 2013 - 02:18
celui qui veut aller à l'enfer, on ne peut pas l'empêcher, dans SOURATE ELBAKARA,Allah leurs a tamponné sur leurs cœurs,ils ne vont pas changer, alors pourquoi continuons nous de vouloir les ramener vers le droit chemin des croyants
monsieur ASSID parle avec un haut niveau ,
38 - Abdelhadi السبت 23 مارس 2013 - 02:33
le nouveau Charles Foucault marocain n'a aucune connaissance de ces deux versets


سورة المائدة

51- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ

54- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِي
39 - bourit said السبت 23 مارس 2013 - 03:10
الدين عند الله الاسلام,وكل المرسلين والانبياء هم مسلمين,ادن ليس هناك ديانات سماوية هدا تجلي على الله سبحانه وتعالى, بل دين سماوي واحد وان كل الانياء صلوا مع محمد رسول لله(ص)ليلة الاسراء والمعراج و صلوا وراءه في المسجد الاقصى.ان امور ديننا واضحة ولامجال لشرح دلك لان الاستاد عصيد هو عنيد وفتنة للمغاربة وللامة الاسلامية .ان امثاله من سلطهم الله تعالى على دول ا سلامية مثل لبنان ومصر والعراق وسورية ففتنوا الناس وخانوا الله والوطن باستقوائهم بالاجنبي الصليبي وليس المسيحي كما يقال لان المسيح عيسى ابن مريم بريئ منهم فهؤلاء نصارى مشركين,و كما اخبرنا نبينا ان عيسى عليه السلام سينزل ويكسر الصليب ويقتل الخنزير والدجال وكل من لايؤمن بالله ورسوله محمد(ص),هدا ما نعتقده نحن المسلمون.العلمانيين في المغرب جلهم نصارى فرنكفونيين ترعاهم امهم فرنسا ويخفون دلك حتى لايتهموا بالردة والخيانة,وعصيد يعتبر من صقورهم والناطق باسمهم,يكرهون الاسلام ويحاربونه ويختبؤون وراء الامازيغية,ونحن الامازيغ بريؤون منهم لاننا نحب الاسلام واللغة العربية والامازيغية كلغة الاجداد ولكن بحروف القران.
40 - sommeone السبت 23 مارس 2013 - 03:56
تابع
نعم فلتكن حرية التنصير والاعتقاد بشرط ان تستفيد الدعوة والدعاة من نفس هامش الحرية والامكانيات
عندها وحدها الكنائس والمساجد لها الحكم
البعض يمتدح بعض الديانات الاخرى على انها ( المسحية والبوذية أرقى الاديان وهي تدعو للحب والتسامح ) وكانه لم يسمع عن جرائم الحروب الصليبية قديما وحديثا ولا عن فضائح الرهبان وباباواتهم ولا عن جرائم البوذيين اليوم في اسيا
الاسلام لن يتلاشى ولن ينتهي كما يزعم نفس الشخص لانه انزل ليبقى وعندما يتلاشى وينتهي فاعلم انه لم يبق على وجه الارض الا شرار القوم وهم من تقوم فيهم القيامة
والواقع يكذب امالك لانه الدين الاكثر اكتساحا وقبولا رغم التضييق والتشويه والحروب
11 سبتمبر خطط لها لضرب الاسلام من الداخل والخارج فاذا مبيعات نسخ القران المترجم تحقق ارقاما خيالية و اعداد المعلنين اسلامهم في ازدياد
قل اكثر من 1000 لفظة ولا تخف ولا تخجل وكلها للحفاظ على الوحدة والاتحاد المبنية على وحدة العقيدة والعدل الذي ينعم به حتى ذلك المسيحي واليهودي انها ميكانزمات ذاتية في الاسلام تشريعا تجعل منه دينا متكاملا لا يفرط في اي عضو ارتضاه دينا
41 - الصحراوى السبت 23 مارس 2013 - 05:05
اود ان ارد على مارسيل الدى يبدو انه سعيد ان لدى 62 او63 صديق مغربى مسيحى و اقول انها نسبة جد ضعيفة ادا قارنها مع تعداد الشعب المغربى الدى يتجاوز 35 مليون حسب الاحصائيات الرسمية و حسب احصائيتى التى تقول ان شعب المغربى يتجاوز 40 مليون نسمة ... ادا لدينا بعض المغاربة ارتدو عن الاسلام 100 او 200 او 1000 قليلة مع ملايير الدولارات التى تصرف فى الاعلام المغربى و البرامج لكى يغير المغاربة دينهم او ان يصبحو مسلميين فقط بالاسم مبتعدون مع عقيدة سيدنا محمد على السلام ...ارجوك ابحث فى الانترنت انت والاستاد عصيد لتعرف وحسب استطلاعات غربية تقول ان الاسلام اسرع دين انتشار فى العالم .ففى امريكا 12 سنة الاخيرة تم بناء 1200 مسجد لم يبنها ابى لكن بناهاالامريكيين المسلمون الجدد وعدد الامريكيين الدين يدخلون الاسلام هو 25.000 كل سنة تضاعف بعد 11 سبتمبر وفى المانيا كل سنة تدخل اكثر من 4000 المانى الى الاسلام دون الالف فى بريطانيا و جميع انحاء العالم و منهم نجوم ومشاهير و علماء و اقول للشخص الدى قال ان الاسلام سينتهى و الله انه كادب
42 - إتـــــــــري السبت 23 مارس 2013 - 05:56
من يريد ان يكون مسيحي شغلو هداك ومن يريد ان يكون يهودي حياتو هاديك داعونا من المواضيع الفارغة والنقاشات البيزانطية التي لا تسمن ولا تغني من جوع كفو من توجيه البوصلة الى الهامش مشكلتنا في هدا البلد هي مشكلة الفساد والاستبداد والظلم والحيف والتهميش الدي يعاني منه الانسان المغربي مشكلتنا هي الفقر والبطالة وانعدام الطرقات والمدارس والمستشفيات مشكلتنا هي أننا متأخرون في كل شئ مشكلتنا هي المخزن وحاشيته وعندما نوجه بوصلتنا الى مكانها الصحيح وتتحقق الديمقراطية كل شئ سيدوب
43 - المستبد السبت 23 مارس 2013 - 08:17
لم أرى شخصا" واثقا" من نفسه راسخا" في معتقده ثابتا" في إيمانه يخاف تأثير الغير .. ولا يخاف إلا الضعيف الحجه المهزوز الأيمان ... فأي تأثير تتكلومن عنه من التبشير أذا كنتم واثقين أن الدين الأسلامي هو دين الله ودين الحق ..ألا يوج في القرآن ( إنا أنزلنا الذكر وإنا لهو لحافظون ) أذا" الله قادر على حفظ الدين -أذا كان من عنده - فمما تخافون ..ولماذا هذا الرعب من التبشير وأذا كنتم تهابون التبشير وتتهمون المبشرين بأستغلال الفقر والحاجه لأغواء الناس بالمسيحيه فأين دليلكم ..ولو صدق ذلك فنحن نتسائل كيف يغوي رجال الدعوى أصحاب الديانات الأخري بالأسلام ؟ أليس بأموال دول الخليج التي يهدر منها المليارات من أجل الدعوى وبناء المساجد ..لماذا لايخاف الغرب من ذلك ولانسمع أصوات المسيحيين تطالب بطرد الدعاة وتأميم المساجد وأموال المسلمين والزج بمن تحول عن دينه في السجون وهدر دمائهم ؟؟؟ لأنهم يثقون بأيمانهم وعقيدتهم ولا يهمهم الكم بل الكيف .. وكل أنسان مسؤل عن أختياراته وإيمانه وهذا شأن بينه وبين ربه لاعلاقه لأحد به ... فلا يخاف من الغير إلا الضعيف المهزوز ...
44 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 08:30
بسم الله مرسل محمد وعيسى صلى الله وسلم عليهما

شهادة مسيحيين بسماحة المسلمين

قد شهد عدد من رجالات المسيحيين بسماحة المسلمين وحسن تعاملهم مع غيرهم من أهل الأديان الأخرى، وكان منهم:
1 ـ " الكونت هنري دي كاسترو " حيث ذكر في كتابه (الإسلام سوانح وخواطر): " لقد درست تاريخ النصارى في بلاد الإسلام، فخرجت منه بحقيقة مشرقة، وهي أنّ معاملة المسلمين للنصارى تدلّ على لطف في المعاشرة، وترفّع عن الغلظة، وعلى حسن مسايرة، ورقة ومجاملة، وهذا إحساس لم يؤثر عند غير المسلمين، فإنّ الشفقة والحنان كانا يعتبران لدى الأُوربيين عنواناً على الضعف، وهذه ملاحظة لا أرى وجهاً للطعن فيها "
2 ـ المستشرق " أرنولد " الذي قال: " من الحق أن نقول: إنّ غير المسلمين نعموا في ظل الحكم الإسلامي بدرجة من التسامح لا نجد معادلا لها في أُوربا قبل الأزمنة الحديثة "
3 ـ وقال " غوبينو " في كتابه (أديان آسيا الوسطى وفلسفتها): " أقول إلى حدّ الجزم: بأن لادين يضاهي الإسلام في التسامح "
4 ـ وقال بطريرك بيت المقدس: " إن المسلمين قوم عادلون، ونحن لانلقى منهم أي أذى أو تعنّت "
45 - Mouh السبت 23 مارس 2013 - 10:22
La jeunesse du monde juge les actes et non les paroles. les tueries entre musulmans, le monopole richesses par une poignee de hlaiqya qui maniplent ,l'islam, le transfert des richesses nationales, le mepris des libertes, la haine de la femme et d'autres mefaits, tout cela sonne le glas pour les manipulateurs de la religion a des fins de domination et d'esclavage.
46 - fatima السبت 23 مارس 2013 - 11:16
attabchir est interdit au Maroc la preuve "Brother Rachid qui est Moubachir et Marocain ne peut pas entrer au Maroc son pays. Son seul crime c" est qu' il est moubachir.

on expulse pas un terorriste tueur en serie ,mais on expulse un moubachir pacifist

voila la realité
47 - الرياحي السبت 23 مارس 2013 - 11:34
يا رجل أصبح المسيحيون في الدول الغربية هم أقلية الأقلية ولماذا لا تقوم المنظمات التبشيرية بتنصيرهم ؟
إنها فقط أهداف خبيثة .فغدا تأتي دولة من الغرب وتحتل المغرب بدريعة حماية الأقلية المسيحية كما فعلوا عدة مرات عبر التاريخ.وأنت يا عصيد سيسجل التاريخ أنك ما من موضوع ينهش المغرب إلا وخوضت فيه ، أنك محرض ، مشاغب ، ما من شيطان إلا لبست جلبابه.هل سكان أخواننا في الجبال والبوادي هم في حاجة إلى دين آخر أم لعيش كريم ونمط آخر وفك العزلة عليهم وإصلاح ما فسدت الطبيعة والناس .
جردت الشيوعية الروس من دينهم وهدمت الكنائس وسجنت المسيحين وأنت في شبابك كنت تدافع على الشيوعية فلماذا لا تتذخل المنظمات التبشيرية في روسيا ودول الشرقية ؟
وهل تظن أن الدولة يمكنها منع التبشير ؟ لهم مواقع وإذاعات وفضائيات تبث بكل اللهجات الأمازغية وبالعربية وكل اللهجات العربية المغاربية.
إلى الخوانجيKK إقرأ التوراة لشعب الله المختار وستعلم أنه كله قتل وذبح ودماء وأنه مجرد النظر إليك يعتبر نجس
الرياحي
48 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 11:35
بسم الله والحمد لله

مفاجأة وسر حول الكاثوليك

المفاجأة التي هزت الأوساط الكاثوليكية حول العالم كأول بابا يقدم على ذلك منذ 6 قرون. وهي حقائق تذاع لأول مرة خلاف الأسباب المتداولة من خلال وسائل الإعلام العالمية والعربية ويؤكد عصام مديرتلميذ احمد ديدات أن مصادره هي تقارير وأخبار سبق ونشرت في الإعلام فضلاً عن مصادر له داخل الفاتيكان .حيث أكد عصام مدير أن ” أهم أسباب استقالة البابا بعد فضائح قساوسته: تسريب وثيقة فاتيكانية لإنجيل قديم فيه اسم الرسول صلى الله عليه و سلم و3 من أعوانه يكتمون إسلامهم ولا يعلمهم”.
وتبين من ترجمة أرامية لأنجيل يوحنا
ان فيه البشارة بمحمد صلى الله عليه وسلم

ابحث عن
كتاب (الكيـــان؛ خمسة قرون من جاسوسية الفاتيكان السريـة) لـ إريك فراتيني

يتعرض الباحث في بداية مؤلفه (الكيان) إلى المؤسسة الدينية في الغرب،الكنيسة الكاثوليكية،
وعلى رأسها الباباوية في مرحلة العصور الوسطى،
وعن دورها في حركة الإصلاح الديني والحركة المضادة له، في الثورة الفرنسية،وعصر الثورة الصناعية،ونشوء الشيوعية وسقوطها،
وكيف أن الباباوات استخدموا "عصمتهم الشهيرة عن الخطأ" في النفوذ والسيطرة
49 - smart السبت 23 مارس 2013 - 11:46
لا إكراه في الدين، الانسان حر في اختيار دينه.

من أراد أن يفقه حقيقة قوم يحبهم الله و يحبونه عليه زيارة موقع المهدي المنتظر الامام ناصر محمد اليماني عليه الصلاة و السلام.
50 - Marocain de Taounate السبت 23 مارس 2013 - 11:55
لا توجد جمعيات التبشير الإسلامي في الغرب، أنا أعيش في فرنسا لمدة طويلة ولم أجد يوماً مسلمين يتعرضون للمارة بمنشوراتهم الداعية للإسلام. بالمقابل نجد جمعيات التنصير منتشرة في الطرقات، في مداخل الأسواق، في مخارج ميطرو الأنفاق بل حتى يقومون بزيارات البيوت ( وكم مرة تكلمت معهم باحترام عند باب بيتي ). التبشير المسيحي يركز كثيراً على الدول الإسلامية ويرصد لذلك ميزانية كبيرة لذلك نجدهم في كل نقط العبور بأسبانيا يوزعون بالمجان كتابهم المقدس، منشورات، وصوتيات مصحوبة بهدية رمزية، وهذا معروف عند المغاربة ومعتاد في كل عطلة.

أما عن مصادر تمويل الجمعيات الإسلامية، فلا أحد يجهل المراقبة الصارمة التي تنتهجها دول الغرب منذ 11 شتنبر 2001 مع كل ما له صلة بالإسلام والمسلمين. ولولى المحسنين لانتهى العمل الإسلامي في الغرب .

فياحبذا لو يتعامل المغرب بالمثل ويراقب مصادر تمويل الجمعيات التبشيرية، خصوصاً الإنجيليون الأمريكيون الذين لهم خطة محبكة في المغرب، مدخلها عرقي ( التركيز على البربر ) ومرماها عزل المغرب عن محيطه العربي الإسلامي.
51 - دّا بيهي السبت 23 مارس 2013 - 12:10
... الريسوني هدد "أمير المؤمنين" بأنه لن يجد مؤمنين يحكم عليهم ...

الريسوني يجهل أن كلمة "المؤمنين" تشمل جميع البشر المؤمنين بالله سواء كانو مسلمين او يهود أو مسيحيين ، لهذا فلقب أمير المؤمنين سيبقى كذلك ولو سمح بحرية العقيدة في المغرب لأن هذا اللقب في الأصل بدأ مع المرحوم الحسن الثاني بعد الإستقلال، وهدفه ليس ديني كما يعتقد البعض، بل سياسي يهدف إلى تطويع الشعب المختلف و المتخلف والسيطرة عليه لأن نقطة ضعفه هي العاطفة تجاه الدين.

شكرا للأستاذ عصيد على هذا المقال، أنا أستغرب وضعنا المنافق في المغرب عنما أشاهد تصرفات المغاربة سواء طريقة لباس أغلب البنات والنساء وسلوكات الناس في الحياة اليومية كالخيانة والكذب وتحرايميات والسرقة والرشوة وخلال اوقات الصلاة تجد دائما الشوارع مزدحمة والمقاهي والحانات مملوؤة عن آخرها ولا أحد يهتم وعند صلاة الفجر لا تجد في المساجد سوى صف صغير مشكل من بعض الشيوخ وكبار السن علما أن الصلاة في وقتها من اهم ركائز الإسلام . أستغرب هل نحن فعلا مسلمون وان المغرب بلد إسلامي كما ينص عليه الدستور؟؟
أم اننا نتحول كلنا إلى فقهاء خصوصا عندما يدافع عصيد عن العلمانية ؟؟
52 - sifao السبت 23 مارس 2013 - 12:35
لا اعرف لماذا يثقل فهم الاستاذ وبعض المعلقين الى هذه الدرجة ، الاسلام ليس مثل المسيحية أو البوذية او أية ديانة سماوية أو ارضية أخرى ، الاسلام دين الحق والصواب ، دين المحبة والتسامح والاختلاف ، دين التعايش بين "خير أمة أخرجت للناس " والخنازير والقردة من اليهود والمسيحيين والوثنيين ، لان هؤلاء ضلوا الطريق بسبب تحريف التوراة والانجيل فمسخهم الله وقبل بهم المسلمون للعيش معهم كحيوانات غير اليفة ، فهل تقبل يا أستاذ عصيد وعملاؤه ، وأنا واحد منهم ، أن تنشر كلاما محرفا بين الناس على أنه حقيقة ، كيف تسمح لنفسك يا أستاذ أن تقول أن الاسلام ضد الحرية وأنت تعرف أن فيديوهات الرجم والبتر وقطع الرؤوس في متناول الجميع ، وهل تسمح الديانات الأخرى بذلك ، بالطبع لا .
53 - أمزير نو اجدير السبت 23 مارس 2013 - 12:40
الاستاذ عصيد يريد أن يوهمنا بأنه لو تم تطبيق مبدأ حرية الاعتقاد فجل المغاربة سيتحولون إلى المسيحية وهذه مصادرة على المطلوب كما يقول المناطقة مصادرة تكمن في قناعة و خلفية إيديولوجية تتأسس على مغالطة مفادها أن الأمازيغة وبالمفهوم العصيدي لن تقوم لها قائمة إلا بضرب المرجعية الإسلامية والثقافة العربية .
الاستاذ عصيد حاطب ليل لايعرف القيمة الحضارية و العلمية والثقافية والإنسانية للمعطى الإسلامي فبالإسلام يمكن تحقيق ما لا يمكن تحقيقه بالمواثيق الدولية .
علمانيتكم لم تنتج منذ الاستقلال سوى الاستبداد والفساد والميوعة لا علم لا ديموقراطية لا اقتصاد
ملاحظة : عندما يكتب الاستاذ عصيد مقالا دائما هناك مجموعة من الشناقة تعمل على تنقيط التعاليق إيجابا أو سلبا لإبراز البعد العلمي والتحليلي والأكاديمي للسيد عصيد ظنا منهم أنهم يخدمون الأمازيغية . فكل رأي ينتقد المقال نقطة سالبة وكل رأي يسبح بحمد عصيد والسوسية نقطة موجبة .
54 - ande السبت 23 مارس 2013 - 12:56
الشرع اﻻسﻻمي يتبع القول الماثور جﻻل عليهم حرام على غيرهم حيث شريعة الغابة شريعة اﻻسﻻم منذ عهد محمد وعهد تلصحابة عفوا العصابة.وهذه حقيقة يعرفها المسلمون قبل الكفار.
55 - amaway السبت 23 مارس 2013 - 12:58
سلام ونعمة
عبد العليم الحليم إليك الإجابة
يوحنا المعمدان رفض تعميد يسوع قائلاً" أنا محتاج أن اعتمد منك وأنت تأتي إليّ؟ فأجاب يسوع وقال له: اسمح الآن، لأنه هكذا يليق بنا أن نكمّل كل برٍّ" (متى 14:3ء15). إذا لم يعتمد الرب يسوع من المعمدان لأنه بحاجة إلى هذه المعمودية، بل لكي يكمّل كل برّ أتى به الناموس قبل الآلام والصلب والقيامة. أراد الرب أن يكون مثالاً لنا في كل شيء، فجاء وأكمل الناموس فأبطله وألغاه وأسّس بدلاً منه شريعة المحبة والحق والنعمة المجبولة بدمه: "لأن الناموس بموسى أعطي، أما النعمة والحق فبيسوع المسيح صارا" (يو 17:1). لرب يسوع أراد أن يتمّم الناموس لفترة معينة (قبل الصلب والقيامة) ليلغيه إلى الأبد. لهذا كان جوابه للمعمدان: "اسمح الآن". لأنه لن يسمح أبداً بعد القيامة أن تكون لناموس موسى أية قيمة في خلاص الإنسان.
اما بالنسبة لصلاة المسيح:لانه وهو اله كامل هو ايضا انسان كامل، لكي يكمل الناموس بصلاته ، لكي يعلمنا الصلاه
الرب يبارككم
56 - مهاجر السبت 23 مارس 2013 - 13:02
قرات الكثير لرمز العلما نية فتاكدت بانه لا يبتعد كثيرا عن زعيم البوليزاريو. الا ان العلماني اخطر وانه ينخر في الوطن من الداخل بدعمه للتبشير المسيحي وغيره ووقوفه امام اللغة العربية ومحاربتها بقوله انه مع الحرية. ان للحرية سقف يحميها. اتحذاك اذا استطعت ايها العلماني ان تاتينا برخصة مسجد للصلاة بصومعته وماذنته في قارة الحرية باوروبا. ان المساجد في اوروبا عبارة عن جمعيات فقط. وعليه ان يقف ضد اللغة العربية والاسلام وان يغير اسمه عوض احمد ان يتخد كريستان وان يصبح نصرانيا هنيئا. وان كان مسلما فعليه ان يتبع تعاليم الاسلام. انني اريد جوابا واضحا هل ان عصيد احمد مسلم ام غير ذالك. وشكرا جزيلا على الجواب.
57 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 13:59
بسم الله والحمد لله

خبر سار للنهوض بالأمازيغية ومقاومة التنصير

قامت مطبعة سعودية، أخيرا بطبع أول مصحف كامل، برواية الإمام ورش، في التاريخ الإسلامي باللغة الأمازيغية
وإنهاء المصحف تطلب الاستعانة بخبرات علماء وخبراء في الأمازيغية خصوصا من الجزائر والمغرب.
ترجمة معاني القرآن إلى الأمازيغية استغرقت 7 سنوات و22 يوما توزعت على الشكل التالي: خمس سنوات للترجمة، وسنتان للمراجعة والتصحيح، و22 يوما لتنفيذ التسجيل الصوتي بالعربية السعودية.
وسيصير ان شاء الله المصحف الفريد من نوعه متوفرا في مختلف الدول العربية، التي توجد بها ساكنة أمازيغية، بدءا من شهر رمضان المقبل. وقد حرصت الجهات التي تولت طبعه إنجاز أشرطة سمعية ونسخ أقراص مدمجة منه، على أن تحمل جميع نسخ المصحف عبارة «لا يباع»
58 - المعروفي السبت 23 مارس 2013 - 14:16
أظهرت الوقائع والأحداث أن الإسلام لا يمكن أن يكون دينا للعالمين فهو دين عنيف ولا مستقبل له في ظل العولمة لأنه دين يخيف ويرعب لذا نرى أن رغم المنع والرفض والنظرة الضيقة تسعة آلاف مغربي إعتنقوا المسيحية سنة 2011 بصمت خوفا من ردة وإنتقام المتطرفين . للنشر مع خالص التحيات
59 - observator x السبت 23 مارس 2013 - 14:17
الناس الذين يعتنقون الإسلام في غير بلاد المسلمين هم اناس راشدون مثقفون اطلعوا على اكثر من ديانةوربما جربوها فلم يجدوا فيها ما يشبع نهمهم الروحي فوجدوه في الاسلام وبفضلهم سيقوى وينتشر.
وهؤلاء المبشرون المسيحيون يوجهون خطابهم للاطفال او اغراء واغراق آبائهم بالهدايا والمال وربما بوعود الهجرة الى الفردس المفقود الذي أصبح سعيرالايحتمل
وهؤلاء المبشرون المسيحيون لا ياون نهارا جهارا وذهبون الى الكنائس ليعرفوا بمشروعهم كما فعلوا عندما استعمرونا ولو و جدوا حينها السيد عصيد لسهل عليهم ذلك. ليكون جريئااكثر عليه خلع الجلباب ولبس الشملة آشنٌ فيها؟
60 - Charles de Foucauld السبت 23 مارس 2013 - 14:39
Si les chrétiens de France ne comprennent pas qu'il est de leur devoir d'évangéliser leurs colonies, c'est une faute dont ils rendront compte, et ce sera la cause de la perte d'une foule d'âmes qui auraient pu être sauvées. Si la France n'administre pas mieux les indigènes de sa colonie qu'elle ne l'a fait, elle la perdra et ce sera un recul de ces peuples vers la barbarie avec perte d'espoir de christianisation pour longtemps...(lettre à sa cousine Marie de Bondy, 1912)

Ce résultat obtenu, leurs idées seront infiniment modifiées, leur moeurs améliorées par là- même, et le passage à l'Evangile se fera facilement (lettre à l'abbé Caron, 1906)Extraits de la correspondance du Père Charles de Foucauld
61 - حسن ازوغ السبت 23 مارس 2013 - 14:43
لا أفهم أين هو وجه التناقض الذي يريد أن يكشفه الأستاذ عصيد بين الموقف القائل بحرية المعتقد و بين التنصيص الدستوري على كون المغرب دولة إسلامية؟
الدستور يا أستاذي هو نص قانوني يقوم على واقع الجماعة التي تحتكم إليه، و هي في هذه الحالة شعب المغرب الذي يعتبر مسلما بمنظور ديمقراطي يفوق التسعة و التسعين في المئة. اما حرية المعتقد فهي حق مكفول في إطار الحريات الفردية و في إطارها الفكري الأوسع من الدستور.
و لكي أبسط الأمر، أليس من حق المغربي تعلم اللغة الروسية؟ بالتأكيد نعم. لكن أيجب علينا التنصيص دستوريا على كون اللغة الروسية لغة وطنية؟
أتمنى أن يميز الأستاذ هنا بين ما هو وصف للواقع من خلال الدستور و بين أطماح قلة قليلة لا ترقى ديمقراطيا إلى ترسيمها. لكن لها الحق في التواجد من خلال التدافع الفكري و المجتمعي الذي لا يمكن لأحد أن يتوقع مآله. فمن يدري قد تصبح الدولة مستقبلا مسيحية أو علمانية أو شيوعية بقوة الديمقراطية و الأغلبية و آنذاك سيتحتم على الدستور استيعاب الوضع الجديد و التنصيص عليه و ليس العكس..
62 - المهدي رقم 12 السبت 23 مارس 2013 - 15:18
قال الله تعالى "ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين "فكر وحلل وناقش يا عصيد فان كانوا يقولون لك الاستاذ فورب السماء والارض انك لست باستاذ وانما هرطقي وغوغاءي الزمان بامتياز والسبب في هذا انك لا تترجم الا قيئا خرافيا اصابك في مشروعك الدركومي لا غير اعلم ايها الشارد انك تحمل التدوين العلمي في عقلك الباطني الذي تاطرت منه المسيحية لكونها للكسالى الذين ابتعدوا عن حب الله والعمل للاسلام في الارض واتبعوا الههم هواهم حتى انهم لا يعرفون ازاحة الجنابة التي عليهم وبذلك فهم نجس كما اشار الله لذلك "انما المشركون نجس "واعلم ان الاسلام قد انتصر وعندما يخرج العلم المؤتى للوجود فعندها اجعل سلما واصعد اليه للسماء لتبارز الذي خلقك عن الاسلام ان لم يؤدي بك الخبر للانتحار لكونك ستى خسرانك المبين للمستقبل الرهيب في هده الحياة قبل الرحيل ،فتب للذي خلقك وان لم تشا فان مرجعك اليه وهو خير الحاكمين
63 - sifao السبت 23 مارس 2013 - 16:03
39
"الاسلام جاء ليحفظ الضروريات الخمس ، العقل ، النفس، المال ،العرض والدين .."وأبدأ من حيث بدأت :
العقل ، في أبسط تعاريفه يعني أفكار منظمة ومنسجمة مع ذاتها ولاتتناقض فيما بينها ولا تتصادم في النتائج ، وتشكل الحرية أحد اسسه الفلسفية الذي يضمن له البقاء والسيرورة ، هل يسمح الاسلام بطرح قضاياه الجوهرية للنقاش العقلاني ، ولماذا عجز الاسلام عن مواكبة تطور الفكري البشري ؟ لماذا تصادم مع كل الحضارات والديانات ولا يستطيع التعايش مع أية واحدة منها ؟
النفس ، مفهوم غامض وغارق في الميتافيزيقيات وفي أحسن الاحوال ، سيقال أن المقصود منه الحياة ، الحق في العيش ممكن ، لكن في الحياة لا ، فأي حياة يضمنها لابن "الزنا" بعد رجم أبويه ، وما وضعه الشرعي والقانوني والمدني وأين حقه من المال الذي تقول أن الاسلام يحفظه ؟
المال ، اين هي أموال المسلمين ، أكبر نسب الجوع والفقر والتخلف تسجل في دول اسلامية ، بنغلاديش ، الصومال ، اليمن ، أفغانستان ..وهلم جرا ؟
العرض ، اذا كان المقصود به عورة الرجل ، فهذا صحيح ، أما عورة المرأة فهي مكشوفة للجميع ، يكفي أن تملك القليل من المال لتتلاعب بكل الأعما ربتلاوة الفاتحة يتبع
64 - Amnezyk السبت 23 مارس 2013 - 16:04
to KANT KHWANJI 25

le gourou a parlé ,les disciples assurent la promo..même le diable ne trouverait mieux avocat!
c'est connu ,le mal est toujours chez les autres et particulièrement chez les arabes:ennemis jurés et
les musulmans en général .
tu dis que l'islam s'est imposé par le glaive et
le sang , tu fais quoi des atrocités commises au nom du christianisme lors des inquisitions médiévales contre les non chrétiens et espagnoles contre les musulmans?
tu fais quoi des croisades? guerre de purification
et libération des terres chrétiennes des impies mahométans,appellation péjorative donnée aux musulmans.!
tu dis que le coran est violent en comparaison
avec l’Évangile ,normal !car le premier est parole authentique d’Allah et l'autre est parole corrompue par l'homme ,preuve en est : il n'y a pas un évangile mais quatre ,selon :Mathieu ,Luc ,Jean et Thomas
et pas un seul ,selon dieu !

arrêtez d'insulter notre intelligence ,
vous devenez source d’exaspération quotidienne!!
65 - sifao السبت 23 مارس 2013 - 16:56
تابع ..39
اما القول أن الاسلام يحفظ الدين ، فهذا التعبير غير سليم تماما ، يكتنفه الكثير من الغموض ، وأعتقد أن التعبير الأصح هو أن الاسلام يحفظ نفسه ، بما ان الدين عند الله الاسلام ، وهذه هي المهمة التي أرهقته بر الزمان ، الى درجة المطالبة بمجرد الظهور أو التظاهر بانك مسلم ، فذلك يغنيك عن أية عبادة.
66 - Marocaine السبت 23 مارس 2013 - 17:25
un DISJONCTEUR DIFFERENTIEL, un bidule qui contrôle le courant entrant ds le récepteur et le courant sortant par le neutre, si cette différence est supérieure à la sensibilité du disjoncteur différentiel, celui-ci coupe l’alimentation!
Ss cette protection, de fortes surintensités et des courts circuits surgissent et les “calebasses “ finissent par cramer : le cas de certains lecteurs en l’occurrence! CQFD
Revenons à nos moutons :
Dans la salade de 3assid l’ordre d’incorporation des ingrédients est conséquent voire vital; d’abord les amazighs la progéniture distincte
vient ensuite la femme amazighe élite du combat de la femme marocaine pour finir avec des homos, des athé les chelous, les cas “socs’,les incitant à la « créativité » des flaveurs fétides et à pérenniser ainsi les gains de compétitivité qu'elle génère
LOL
Pourquoi ne pas bâtir un édifice et se prostérner devant ?


MERCI A LA PERSONNE QUI SE RECONNAITERA
67 - خالد ايطاليا السبت 23 مارس 2013 - 17:58
الاسلام الحقيقي يعترف ويتعايش مع جميع الاديان ,بعيدا عن المصالح السياسية والدنيوية ,مصداقا لقوله تعالى .{والذين امنوا وهادوا والنصارى والصابئة ومن عمل صالحا فلا خوف عليهم ولا يحزنون .} ولماذا سنجاحد ما جاء في القرأن من اعتراف وتعايش واحترام للأديان .والأديان من حيث القيم والاخلاق متشابهة ,كلها تأمر بالخير وتنهى عن الشر .وبما انني مسلم ومقتنع بقناعاتي الدينية احترم قناعات الاخرين ,ويبقى المشترك الانساني بيننا من احترام وتعاون وسلم وتعايش وتسامح هو مقياس التعامل .
68 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 18:05
بسم الله الرحمن الرحيم
amaway
وعليكم وفقكم الله الى صراطه المستقيم

اسئلة بالتي هي أحسن

هل تؤمنون بالتوراة التي عند اليهود؟ ام التي عندكم؟

ان كانتا غير مختلفتين فلماذا لم يؤمنوا بالمسيح وآمنتم به وهم اعلم بالتوراة منكم؟
وان كانتا مختلفتين فأيهما الصحيحة وما الدليل؟
واذا أمكن أن تحرف التوراة ألا يمكن ان يحرف الإنجيل؟
وهل النصوص الأصلية للكتاب المقدس مازالت موجودة وهل هناك من يتقن لغتها الأصلية للتأكد من عدم وجود خلل في الترجمة

وكم عدد الآناجيل

وهل الكتب القانونية للعهد القديم متفق عليها بين اليهود والمسيحين ؟
69 - بوعيون السبت 23 مارس 2013 - 18:21
إذا كان الدين الإسلامي بالقوة والصلابة الذي يتحدث عنها الإسلامويون فلم إذن يصيبهم الخوف ويقيمون الدنيا بالإحتجاجات والمظاهرات ضد أي وفد صغير يزور المناطق النائية وحتى ولو إفترضنا أنه جاء من أجل التبشير ، هناك شيئين إما أن الإسلام هش إلى درجة أن كل الجماعات الإسلامية والشرطة يتجندن لترحيل الوفد الأجنبي وإما أن عدة مناطق مغربية يغيب عنها الإسلام والناس همهم الأول هو لقمة العيش ، أنا فعلا أتعجب كيف أن دول خليجية تبني مساجد بأروبا وتؤدي رواتب لأئمة وهم أحرار في إقناع من يريد أن يقتنع بهم ، أيضا المغرب كل سنة قبل شهر رمضان يرسل الآلاف من المصاحف وعشرات من الأئمة إلى أروبا لإلقاء دروس للمسلمين هناك وأيضا من أجل إقناع البعض من الأجانب بالدخول إلى الإسلام وكل هذا يقع أثناء الفطور والتراويح ويوم العيد
70 - أبو سليمان الورطاسي السبت 23 مارس 2013 - 19:07
إن كان الريسوني -حسب زعمك- قد صحح رأيه فهذا يدل على أنه إنسان مجتهد يتطور بتطور العالم، وحزب العدالة والتنمية كذلك. أما أنت الذي تدعي العلم والتسامح فما تزحزحت قيد أنملة، وإنما أنت تنفث السم فقط، ومريدوك يتوعدون المخالفين بالقتل عبر الهاتف، كما أنهم يدعون إلى الفتنة ورمي العرب في البحر. إقرأ تعاليق مناصريك لترى سبيل أفكارك الهدامة وآفاق حقدك ومقتك لمن يخالفك. بالله عليك كيف تريد أن تفرض إركاميتك وتيفينيقيتك على 33 مليون مغربي وهم لها رافضون، وفي المقابل تدعو إلى التنصير وتعتبره من حرية المعتقد. لم هذين الوجهين؟ إذن دع الحرية التي جعلت المغاربة يعتنقون الإسلام واللغة العربية بصفتها لغة الدين تتحكم في مسيرة المغاربة. المغاربة تعايشوا مع لهجاتهم ولن يقبلوا إركاميتك وسوف يحاجونك بالعقل لا بالترهيب والتوعد بالقتل حين تنهزمون كما يفعل مشايعوك. ما سمعت أن عالما مسلما تنصر أما من يفعلون ذلك فهم طماعون في أوسمة من أسيادهم أو هم جياع يريدون تأمين حياتهم. فدع عنك الهرطقة والزندقة والسفسطة والتبركيك... أليس لك مجال آخر سوى الدين؟ إرجع إلى دروس أوجيست كونت وكوّن نفسك وتحدث في العلوم إن كنت محكما.
71 - mnnsf السبت 23 مارس 2013 - 19:10
المسيحية قبل العلمانية كان هناك تكفير وحروب وحد الرده وووو... ولما جات العلمانية اجبرت المسيحيين ان يجعلوا دينهم انساني وعندما تأتي الى الدول الإسلامية سترون اسلام انساني...العلمانية تحافظ على الأديان قبل ان تدمرهم
72 - Free Thinker السبت 23 مارس 2013 - 19:31
ا قول للابواق الاسلامية و مادحي الاسلام: شكار العروسة امها و خالتها. يمكنكم ان تمدحوا في دينكم ليل نهار, و ان تلصقوا به كل صفات الخير و الكمال, لكن الواقع يكذبكم: الحضارة الاسلامية فشلت على كل الاصعدة: لا علم, لا اقتصاد, لا فن, لا رياضة, لا ادب.. فقط كم هائل من الاميين, تطرف و عنف و اقتتال..اينما حل المسلمون حل معهم الارهاب, و اوربا خير دليل.
الاسلام يشبه تلميذا كسولا و مشاغبا, يرسب في جميع المواد, و رغم ذلك يستمر والداه في القول بانه طفل ذكي, و لكنه لم يجد من يفهم ذكاءه, و انه مظلوم و لذلك يشاغب..و كل عام يرسب الطفل الكسول, يفرح به والداه و يعدناه بانه سيصبح التلميذ الاكثر تفوقا يوما ما, و ينعتان التلاميذ المجتهدين ب"النقالا" باش ايبردو على راسهم..
73 - خالد ايطاليا السبت 23 مارس 2013 - 19:40
المسلم الحقيقي هو من يحترم معتقدات الأخرين من الاديان الاخرى ,وهذا الاحترام من باب الايمان بهذه الاديان وكتبها .لأن من شروط الايمان في الاسلام .
ان تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الأخر والقضاء والقدر خيره وشره .ولو كانت هذه الاديان لا تعني شيئا ما امر الاسلام بأحترامها كنوع من الايمان .
74 - عبد العليم الحليم السبت 23 مارس 2013 - 20:20
بسم الله
مؤتمر القدس سنة 1935:
قال زويمر:
"أيها الإخوان الأبطال، والزملاء الذين كتب الله لهم الجهاد، في سبيل النصرانية واستعمارها لبلاد الإسلام...

إن المهمة التي نَدَبَتْكم إليها دول النصرانية في البلاد المحمدية - ليست هي إدخال المسلمين في المسيحية، فإن في هذا هداية لهم وتكريم، وإنما مهمتكم أن تُخْرجوا المسلم من الإسلام؛ ليصبح مخلوقًا لا صلة له بالله، وبالتالي لا صلة تربطه بالأخلاق التي تعتمد عليها الأمم في حياتها؛ وبذلك تكونون بعملكم هذا طليعةَ الفتح الاستعماري في الممالك الإسلامية، لقد قبضنا أيها الإخوان في هذه الحقبة من الدهر،على جميع برامج التعليم في الممالك الإسلامية، ونشرنا في تلك الربوع مكامن التبشير،والكنائس،والجمعيات،والمدارس النصرانية الكثيرة..
أيها الزملاء
إنكم أعددتم في ديار الإسلام شبابًا لا يعرفون الصلة بالله،ولا يريدون أن يعرفوها،وأخرجتم بعضهم من الإسلام،ولم تدخلوه النصرانية، وبالتالي جاء النشء الإسلامي طبقًا لما أراده الاستعمار:..ولا هم له في دنياه إلا الشهوات، فإذا تعلَّم فللشهوات،وإذا جمع المال فللشهوات،وإذا تبوَّأ أسمى المراكز فللشهوات،وفي الشهوات يجود بكل شيء..."
75 - arsad السبت 23 مارس 2013 - 20:30
يسمى الذي ياخذ من الإسلام فقط ما يلائم حجاته ويترك الباقي بالمنافق ويسمى من يرفضه كليا بالكافر لأن الإسلام يأخد كاملا غير ناقص خصوصا في فرائضه وشرائعه والرجم لا أدلة له في القرآن والسنة النبوية التي لاتشرع الا ما شرعه الله بالنسبة للزنات المذكورهوالجلد والآية تقول من قتل نفسا بغير نفس كانما قتل الناس جميعا ومن احياها كانما احيى الناس جميعا والجريمة التي تتوقف على الزنا لايمكن ان تدخل في بند القتل وهذا يجعل الشك في أن رسول الله [ص] امر برجم إمرأة وعن المرتد لم يثبت في انه عليه الصلاة والسلام ان قتل مرتدا والدليل هو في صلح الحديبية حيث أعطى صلى الله عليه وسلم الحق لمن أرادأن يدخل في عقد قريش فليلتحق بهم برغم ان المسلمين كانوااقلية هنا يتضح بان التشريع الاسلامي حرف بسبب الاجتهدات الخاطئة والأحيث المزورة أوبإستغلاله سياسيا من قبل الحكام فهناك الكتيرمن الامة وشيوخ الاسلام رفضوا المناصب الادارية كما رفضوا القضاء في عهدالدولتين الاسلاميتين بسبب نفاق الحاكم واثاروا السجن والتعديب والقتل والنفي على ذالك وما حدث لهم يضهر بحد داته سبب التخلف والجهل الحاصل وهذا خارج عن عدالة الاسلام ولايلام عليه
76 - EL ouardi السبت 23 مارس 2013 - 20:38
يقولون أن الإسلام ينتشر في العالم إذن لم هم خائفون من قانون يحمي أي مغربي يريد تغيير ديانته أو أن يختار الإلحاد ويجهر به ويدافع عنه بكل حرية
77 - hicaro السبت 23 مارس 2013 - 21:19
ز عزعة العقيدة عندكم غير على سبة هاد العقيدة
78 - مارسيل السبت 23 مارس 2013 - 21:26
الى الاخ challenger :
1- انا لم اهاجم الدين الاسلامي,بل قلت ما هو موجود في القران,فهل ستنكر ان القران يامر بقطع الاطرف و بالرجم و بالقتل,اليس هدا ما يطبق الان في السعودية و في افغانستان طالبان.
2-انا مقتنع بمسحيتي و استطيع الدفاع عن موقفي سواء بالعودة الى تاريخ الاديان,و بما فيه التاريخ الاسلامي الحقيقي و ليس الخرافي المتخيل,او بالعودة الى فلسفة الدين او من خلال النقاش الابستمولوجي حول ما تسمونه بالاعجاز العلمي في القران,لكن ان تطالبني بمناظرة على سكايب او ان ارسل لك عنواني الالكتروني فهدا يثير الريبة و الاستغراب,و هدا عمل لا يمكن ان يكون الا مخبراتي,فلا تظن باني غبي حتى اقدم على هدا الخطا.
3-و حتى ان افترضنا انك لا تنتمي الى جماعة ارهابية او خلية مخبراتية,فهل تعتقد اننا نتمتع بالحرية اللازمة حتى اجعل نفسي عرضة للمتابعة القضائية او عمل اجرامي من اميين لا يفقهون من الدين سوى الاسم.
4-احسن ما يمكن ان اقوله لك هو انظر التخلف الدي تحيا فيه الانظمة الاسلامية بدءا بالسعودية التي تطبق فيها الشريعة حرفيا و بين الدول الغربية و ستدرك الفرق.
و ليحفظك الرب.
79 - مهاجر/لندن السبت 23 مارس 2013 - 22:06
اقرا العهدين القديم والجديد لترى الدم والقتل لمن خالف اليهود والنصارى.
واقرأ تاريخ المسيحيين في افريقيا وامريكا وكيف قطعت رؤوس الهنود بايرير ديني وكيف اخذت منهم ممتلكاتهم واراضيهم تحت ذريعة المسيحية.
وانظر ما يقع في فلسطين والعراق وووو
كفى كذبا وبهتانا على الاسلام
80 - mnnsf السبت 23 مارس 2013 - 22:16
مارسيل

حد الرده ...حـــــــد الرجم في المسيحية :
سفر التثنية إصحاح 13: 6 - 11
Deu 13:6 «وَإِذَا أَغْوَاكَ سِرّاً أَخُوكَ ابْنُ أُمِّكَ أَوِ ابْنُكَ أَوِ ابْنَتُكَ أَوِ امْرَأَةُ حِضْنِكَ أَوْ صَاحِبُكَ الذِي مِثْلُ نَفْسِكَ قَائِلاً: نَذْهَبُ وَنَعْبُدُ آلِهَةً أُخْرَى لمْ تَعْرِفْهَا أَنْتَ وَلا آبَاؤُكَ Deu 13:7 مِنْ آلِهَةِ الشُّعُوبِ الذِينَ حَوْلكَ القَرِيبِينَ مِنْكَ أَوِ البَعِيدِينَ عَنْكَ مِنْ أَقْصَاءِ الأَرْضِ إِلى أَقْصَائِهَا Deu 13:8 فَلا تَرْضَ مِنْهُ وَلا تَسْمَعْ لهُ وَلا تُشْفِقْ عَيْنُكَ عَليْهِ وَلا تَرِقَّ لهُ وَلا تَسْتُرْهُ Deu 13:9 بَل قَتْلاً تَقْتُلُهُ. يَدُكَ تَكُونُ عَليْهِ أَوَّلاً لِقَتْلِهِ ثُمَّ أَيْدِي جَمِيعِ الشَّعْبِ أَخِيراً. Deu 13:10 تَرْجُمُهُ بِالحِجَارَةِ حَتَّى يَمُوتَ لأَنَّهُ التَمَسَ أَنْ يُطَوِّحَكَ عَنِ الرَّبِّ إِلهِكَ الذِي أَخْرَجَكَ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ مِنْ بَيْتِ العُبُودِيَّةِ.

لكن كما قلت العلمانية اجبرت المسيحيين ان يجعلوا دينهم انساني
81 - بدون مذهب السبت 23 مارس 2013 - 23:10
المبدأ الإسلامى ﴿لاَ إِكْرَاهَ فِي الدّينِ﴾ (البقرة 256). وقد نزل فى سورة مدنية حين كانت للإسلام دولة وقوة. ولكن هذا المبدأ نزل فى مكة من قبل، حين أخذت النبى عليه السلام نوبة حماس فكان يبالغ فى الإلحاح على الناس كى يؤمنوا فقال له تعالى يذكره بمشيئة الرحمن ﴿وَلَوْ شَآءَ رَبّكَ لاَمَنَ مَن فِي الأرْضِ كُلّهُمْ جَمِيعاً أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النّاسَ حَتّىَ يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ﴾ (يونس 99).
وأمره الله تعالى بالإعراض عن الذى يتمسك بعقيدته المشركة، لأن الله تعالى بعثه مجرد نذير يبلغ الرسالة وليس عليهم بمسيطر ﴿فَذَكّرْ إِنّمَآ أَنتَ مُذَكّرٌ. لّسْتَ عَلَيْهِم بِمُسَيْطِرٍ﴾ وأن الله وحده هو الذى سيحاسبهم يوم القيامة ﴿إِلاّ مَن تَوَلّىَ وَكَفَرَ. فَيْعَذّبُهُ اللّهُ الْعَذَابَ الأكْبَرَ. إِنّ إِلَيْنَآ إِيَابَهُمْ. ثُمّ إِنّ عَلَيْنَا حِسَابَهُمْ﴾ (الغاشية 21: 26).
وتكرر هذا المعنى فى قوله تعالى ﴿وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ. وَلَوْ شَآءَ اللّهُ مَآ أَشْرَكُواْ وَمَا جَعَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً وَمَآ أَنتَ عَلَيْهِم بِوَكِيلٍ﴾ (الأنعام 106: 107)
82 - A 84 - mnnsf السبت 23 مارس 2013 - 23:18
En voilà une reponse au delà de l'imaginaire
intelligente et qui va clouer le clapet à plus d'un
je m'attendais à tout sauf ça
excellent frére
83 - الصارم السبت 23 مارس 2013 - 23:42
KANT KHWANJI
طبعا لاتكف عن التطاول على الاسلام لانك لاتؤمن به ولكنك تمدح المسيحيه والمسيحيه تؤمن بالله الذي تجحده
وتقول ان في المسيحيه لايوجد تقطع اطرافه .. اي ان حق الضحايا والاعتداء والسرقه مهدور.. يرون مغتصب حقهم امام عينهم ولكن لايستطعون فعل شئ.
والجلد .. لامشكله لديك ان ينتشر الزنا والدعاره والعهر وتختلط الانساب ويتفشئ الايدز دون عقاب يردع ..وكذلك لامشكله لديك ان يتمشى القاتل ويعيش بينما هو يكون قد انهى حياة شخص .. هو فوق الارض وقد وضع اخر حتى الارض..يعني اذا قتل شخص عزيز منك فهل ستقول اتركوه فلا شأن لنا به!..اي ان الدنيا تمشي بدون قوانين نهائيا .. ولاتنسى ان عقوبه الاعدام موجوده في العالم كله وليس المسلمين فق
واما ان من يولد مسلما فأنه يصبح عنيف .. لو كان كلامك صحيح لما كان هناك من يعتنق الاسلام من المسيحين الذي تقول ان دينهم ارقى واذا لاتصدق فأبحث بنفسك ..مايسلم اي شخص الا لانه لقي من المسلمين مايشجعه واقتنع بالاسلام..ولاتقيس افعال القاعده على كل المسلمين فيكفي ان تتبع سيره النبي وتفهم الاسلام صح وتعرف ان هذه نظريه اتبعوها هم لان حتى في بلاد الحرمين فعلوا فيها مافعلوا..
84 - بوصايدون السبت 23 مارس 2013 - 23:48
التبشير الإسلامي والمسيحي وجهان لعملة واحدة، المسيحيون يغرون الناس بالهدايا والهجرة إلى أوروبا، والمسلمون يغوون الناس بأنهار من عسل ولبن وخمر وفواكه وأرائك وحور عين وولدان مخلدون كأنهم اللؤلؤ المكنون.
للجميع الحق في تسويق منتوجه الديني والفكري والدعوة إلى متجره العقدي.
85 - الصارم الأحد 24 مارس 2013 - 00:10
KANT KHWANJI
واما الاجهاد هو لعدة اسباب .. منها ..يدافع المسلمين عن انفسهم وعرضهم وارضهم..او رفع الظلم ..وقد الله في كتابه ( وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولاتعتدوا ان الله لايحب المعتدين ).. وكثير من ايات الاجهاد في القران هى لها اسباب نزول ..ولاتنسى ان الرسول عاش مع اليهود ولم يقاتلهم الا بعد ان غدروا به .. وقال الله (لاينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم ان تبرهم وتقسطوا اليهم ان الله يحب المقسطين).. فهكذا مرنا الله بالتعامل مع غير المسلم.. اما من ناحية نشر الدين .. فالله شرع الجهاد لازاله كل مايمنع انتشاره .. فالاسلام دين الحق .. ولايعني انك كافرا به انك على حق..فيجب على الذين لم يعرفوا الاسلام ان يعرفوه .. فالمسلمين يعرفون ومن خلال القران اليهود والنصارى بل وغيرها من الامور..والايه السابقه اوضحت التعامل مع غير المسلمين الذين لم يعتدوا.. قولك سيخرج علينا فلان او فلان .. فهانت في كل موضوع يخص الاسلام تخرج فهل تعطي لنفسك الهجوم ولايحق للمسلمين الدفاع..لاتتوقع ان كلامك مقنع لدرجة ان المسلمين يعجزون عن الرد عليك..فمثلك الكثير فلست الاول ولست الاخير.
86 - عبد العليم الحليم الأحد 24 مارس 2013 - 00:36
بسم الله والحمد لله رب العالمين مرسل محمد وعيسى صلى الله عليهما وسلم

الى مارسيل

من الكتاب المقدس
1- كتاب الخروج 22/ 20 (من يذبح للاوثان فليقتل)
2- الخروج 32 امر موسى لبنى لاوى ان يقتلوا عبدة العجل فقتلوا 23000 رجل
3- وفى الباب 25 منه فى حكم السبت ( من عمل فيه عملا فليقتل)

4- سفر العدد 15 امر موسى برجم رجل كان يلتقط حطبافيه فرجمه بنو اسرائيل
5- التثنية 13/1_5 (لودعا نبى الى عبادة غير الله فليقتل ولو كان ذا معجزات كثيرة
6- التثنية 13/12_16 ( وكذا لو ارتد اهل قرية فلابد ان يقتل جميع اهلها ودوابهم وتحرق القرية ومتاعهاواموالها وتجعل تلا ثم لاتبنى الى الدهر
7- وفى التثنية 17/ 2_7 ( لو ثبت على احد عبادة غير الله يرجم رجلا كان اوامرأة
8- وفى سفر الملوك الاول 18/ 17_40 (ان ايليا ذبح فى وادى قيشون 450 رجلا من الذين كانوا يدعون نيوة البعل
87 - الصارم الأحد 24 مارس 2013 - 00:41
KANT KHWANJI
اما استشهادك بابن احد السلفيين كما تقول .. فهو مثلك فما الفرق..
وتقول ان الاسلام ضد الفطره .. فهل من فطره ان لا يأخذ الانسان حقه .. القاتل يترك .. والسارق يترك .. والمعتدي يترك .. والمغتصب يترك .. واماكن الفسث والدعاره تترك .. فاذا كانت هذه الفطره .. فطبقها على نفسك .. وستعرف حينها هل هذه من الفطره ..وبسبب ترك المسلمين للجهاد .. هاالدنيا تشهد تعذيب البوذيين للمسلمين.. كما ان كم دوله مسلمه محتله او كانت محتله تحت سطو التعذيب ولا سبب حتى للاحتلال .. ويكفي ان نعرف الحروب العالميه لتكف السنه .. من يتهمون الاسلام بالارهاب.. وكما ان المسلمين يحترمون موسى وعيسى ومريم عليهم السلام .. ولكنهم لايحترمون نبينا .. بل ولايحترمون بعضهم البعض ومواقعهم تشهد..


أبــوأمــين ـــ إيــطــالـيـا
بورك فيك على ماكتبته..
88 - AHMED الأحد 24 مارس 2013 - 00:57
Assid's description of situation of morrocan willing to embrace christinity is anchored in hard fact and can't be disputed. I have to admit that in tnis analysis he managed to get it right and I agree with him. I belive Mr ASSID make an authentic description of muslim's psyche
89 - Abdelhadi الأحد 24 مارس 2013 - 01:16
Je suis venu apporter, non pas la paix, mais
l'épée


KANT KHWANJI

un bref aperçu des massacres perpétrés par tes frères au nom de l'église et de Jésus Christ

Massacre de Saint-Jean-d'Acre, sur ordre du roi Richard coeur de lion
Massacre des Biterrois sur ordre du pape innocent 3
Pogrom de Strasbourg
Sans oublier de te citer le massacre le plus connu, le massacre de la Saint-Barthélemy (guerre des religions)

Le massacre des Aztèques
Le Massacre de Mayas
Pour terminer , 1907 le massacre de Casablanca auquel tes frères les Kabyles ont pris part.


Ce n'est pas en se la jouant le libre penseur qu'on peut se permettre de discuter de la religion, ceci est
du domaine des spécialistes de l'histoire des religions et des théologiens

Contente-toi d'écouter Tabaamrante et de danser sur le rythme incantation païenne
90 - MORO الأحد 24 مارس 2013 - 01:28
كنت اريد التعليق ولكن كفاني رقم57 الله اكثر من امثلو واضيف
يبدو ان الامازيغ المتشبتين بدينهم وما اكثرهم لا يعنون السيد عصيد لا من قريب و لامن بعيد وابشره بان تجارته في القضية الامازيغية خاسرة لقد اسقط عنه ورقة التوت كنت اظنه امازيغيا شهما يتبنى قضيتهم كاملة ولكن بدا وبالواضح ان كل سعيه لتفريقهم عن عقيدتهم لاستعمالهم بعد ذلك قطيع يسوقه اين يشاء ....يمكرون ويمكر الله ولله خير الماكرين
انشري هسبرس وشكرا
91 - الورياغلي الأحد 24 مارس 2013 - 01:48
الأمر لا يتعلق بالتنصير أو التنوعير يا عصيد بل الأمر و إسمعها من أمازيغي ريفي مسلم يعض على دينه بالنواجد, يتعلق بملحدين ركبوا موجة حقوق الإنسان ,يرطنون بمفردات رنانة لمحاولة تصفية الإسلام في الدول الإسلامية و منها المغرب.جمعيات حقوق الإنسان بزعمائها الملحدين يستفيدون اليوم من هامش الحرية ليبثوا ما إستطاعوا من السم في العسل. فالمجتمع عبارة عن سجاد قديم و ثمين خيوطه من ذهب أبدعه و حاكه الإسلام و هو مزركش بنقوش ترمز لتنوع المجتمع الإثني وغناه التاريخي.من أراد أن يتلفه أو يسرقه ما عليه إلا ان يفكه خيطا خيطا و يعزل خيوط العربية عن الامازيغية مستغلا دغدغة المشاعر القومية و الحمية العنصرية التي تستعر كلما ضعف الدين و الإيمان.يعني من يريد أن يهلك مجتمعا ما عليه إلا أن يقطع ذلك الرابط القوي الذي يجمع بين مكوناته و هنا الإسلام .لهكذا أسباب وجدت منظمات حقوق الإنسان و الجمعيات العرقية التي تسوق خطاب يلهب شعور ضعاف الأنفس.يا عصيد ما في قلوب المسلمين هو وشم رباني لا تمحوه بضع كلمات يرطن بها منافق يبدل الحق بالباطل.
92 - في أي ساعة أسلم يسوع الروح ؟ الأحد 24 مارس 2013 - 02:00
مارسيل:.اميين لا يفقهون من الدين سوى الاسم..

أطلب منك أن يفتح نسخة الكتاب المقدس العهد الجديد بشارة متى الاصحاح 27/45 سوف تجد النص هكذا " 45 ومن الساعة السادسة كانت ظلمة على كل الأرض إلى الساعة التاسعة

إنتبه :أنت تقرأ في نسخة الملك جيمس –والكل يعلم أن هذه هي النسخة المعتمدة من الكنيسة البروتستانتية.

إفتح معي يارعاك الله نسخة كتاب الحياة – وهي بروتستانتية أيضا
ولنقرأ معا النص:ومن الساعة الثانية عشرة ظهرا إلى الساعة الثالثة بعد الظهر، حل الظلام على الأرض كلها.
هل لاحظت معي الساعة التي وضع فيها يسوع على الصليب ؟؟؟ إنها الثانية عشرة.طبعتان تتبع دين البروتستانت و متناقضتان!!

إصبر لم ننتهي ...
في الترجمة الكاثوليكية – دار المشرق – الحقير اغناطيوس زياده مطران بيروت – 1986
ومن الساعة السادسة كانت ظلمة على كل الأرض إلى الساعة التاسعة.
الترجمة – دار المشرق – بولس باسيم – 1988
وخيم الظلام على الأرض كلها من الظهر إلى الساعة الثالثة.
عجباً..طبعتان تتبع دين الكاثوليك أيضا متناقضتان!

عزيزي قد تعجب أن كل يوم بل وكل ساعة يحدث تغيير في هذا العالم ولكن أن يكون هذا التغيير في كلمة الرب...

سيد يوسف
93 - Free Thinker الأحد 24 مارس 2013 - 02:31
الى 91 الصارم: ساريك ان كل ما قلته مجرد بهتان, نقطة بنقطة:
القتل: القصاص في الاسلام هو قتل اي شخص قتل مسلما. اما اذا كان القاتل مسلما و المقتول غير مسلما, فلا يطبق القصاص, اتباعا للحديث: "لا يقتل مسلم بكافر". نفس الشيء اذا كان القاتل حرا و المقتول عبدا. اليس هذا قمة الظلم و العنصرية?
السرقة: الاسلام لا يعاقب الا على السرقة في المجتمع, و يحلل السرقة عند نشر الاسلام في الاراضي غير الاسلامية. "إذا فتح الإمام بلدة قهرا إن شاء قسمها بين الغانمين وإن شاء أقر أهلها عليها ووضع عليهم الجزية وعلى
أراضيهم الخراج." شبكة الجهاد العالمي. يهجمون على الناس في بلادهم, يسمونهم كفارا و ينهبون ديارهم...
الاغتصاب: الاغتصاب حلال في الاسلام عند غزو غير المسلمين. فعندما غزا المسلمون بني قريظة, حكم سعد بن معاذ بقتل الرجال و سبي النساء, التي تم اغتصابهن ليلة ذبح رجالهن, كما حدث لصفية. . هذه هي الرحمة في الاسلام...
الزنا: الاسلام يحلل الجنس مع ملكات اليمين, و يحرم الجنس اذا كانت الفتاة راضية. الاية: "والذين هم لفروجهم حافظون* إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين"
هذه هي فطرة الاسلام.
94 - الصارم الأحد 24 مارس 2013 - 03:35
الى المدعو KANT KHWANJI
ومتى ستقتنع ان رأيك لايقدم ولا يؤخر بل على العكس اذا قرأت ماتكتبه احمد الله اني مسلم فانت مثلك مثل بقيه الكفار ولاتتكلم عن الاعتداءت فتعليقك موجود لنعرف انك شخص معتدي وارهابي بامتياز فلا تفرح بنفسك كثيرا وتظن انك حققت شيئا فانت ومثل ماقال الله سبحانه وتعالى (( إنكَ لن تخرقَ الأرضَ ولن تبلغَ الجبالَ طولًا )) فهدئ من نفسك واعرف قدرك
"رحم الله امرئ عرف قدر نفسه ", وصدقني لن يخرج ماكتبته عن كونه تعليق لا اكثر ولا اقل والدين منصور سواء بك او بدونك فالدين لايقوم على شخص لاسيما اذا كان الشخص متبعا للهوى.
95 - سامر الأحد 24 مارس 2013 - 03:50
ياا KANT KHWANJI

( ما يجادل في آيات الله إلا الذين كفروا فلا يغررك تقلبهم في البلاد ( 4 ) كذبت قبلهم قوم نوح والأحزاب من بعدهم وهمت كل أمة برسولهم ليأخذوه وجادلوا بالباطل ليدحضوا به الحق فأخذتهم فكيف كان عقاب ( 5 ) وكذلك حقت كلمة ربك على الذين كفروا أنهم أصحاب النار )




(أم خُلقوا من غير شيء أم هم الخالقون * أم خَلقوا السماوات والأرض بل لا يوقنون)

(ولقد خلقنا الإنسان من سلالةٍ من طين * ثم جعلناه نطفةً في قرارٍ مكين * ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاماً فكسونا العظام لحماً ثم أنشأناه خلقاً آخر فتبارك الله أحسن الخالقين }

{لخلق السماوات والأرض أكبر من خلق الناس ولكن أكثر الناس لا يعلمون }





يا KANT KHWANJI
افتح اليوتيوب ابحث عن سوره غافر لاي شيخ مثلا الشيخ فارس عباد واستمع لكلام الله واسال الله ان يرزقك الهدايه والله انك في خطر لاتعلمه.
96 - هند الأحد 24 مارس 2013 - 04:11
اعترف الفاتيكان رسميا بأن الإسلام هو الديانة الأكثر انتشارا في العالم،و أنه تجاوز "المسيحية" بأكثر من ثلاثة ملايين منذ ما يقرب من عام تقريبا.
وأرجع الفاتياكان ذلك لاعتناق عدد كبير من الغربيين للإسلام, رغم حملة التشويه التي تشن عليه في الغرب.
وقال الفاتيكان في بيان:إن عدد المسلمين في العالم تجاوز مليار و ثلاثة ملايين و اثنين و عشرين ألف مسلم في العالم (1.322.000.000)،ليتجاوز بذلك عدد "المسيحيين" بأكثر من ثلاثة ملايين.
وأضاف البيان إن الفاتيكان يقر أن الإسلام بات الديانة الأولى الأكثر انتشارا في جميع أنحاء المعمور،حيث أن 19 في المائة من سكان العالم مسلمون،مقابل 17.5 في المائة من "المسيحيين".
وأشار الفاتيكان إلى الإقبال المنقطع النظير من جانب مواطنين غربيين "مسيحيين" و يهود و ديانات و معتقدات أخرى على اعتناق الدين الإسلامي خلال السنوات الأخيرة الماضية،رغم حملة التشويه التي تقودها ضده جهات معادية للمسلمين،و الأموال الطائلة التي تنفق على حملات التنصير.

هذا قول الفاتيكان في بيان رسمي في ديسمبر 2011
97 - هند الأحد 24 مارس 2013 - 04:20
يقول المستشرق الكندي الدكتور ( زويمر ) في كتابه ” الشرق وعاداته ” : إن محمداً كان ولا شك من أعظم القاده المسلمين الدينيين، ويصدق عليه القول أيضاً بأنه كان مصلحاً قديراً وبليغاً فصيحاً وجريئاً مغواراً، ومفكراً عظيماً)

يقول الأديب العالمي (ليف تولستوي):يكفي محمداً فخراً أنّه خلّص أمةً ذليلةً دمويةً من مخالب شياطين العادات الذميمة، وفتح على وجوههم طريقَ الرُّقي والتقدم، وأنّ شريعةَ محمدٍ ، ستسودُ العالم لانسجامها مع العقل والحكمة.



يقول ( سنرستن الآسوجي )أستاذ اللغات السامية ، في كتابه “تاريخ حياة محمد” : إننا لم ننصف محمداً إذا أنكرنا ما هو عليه من عظيم الصفات وحميد المزايا، فلقد خاض محمد معركة الحياة الصحيحة في وجه الجهل والهمجية، مصراً على مبدئه، وما زال يحارب الطغاة حتى انتهى به المطاف إلى النصر المبين، فأصبحت شريعته أكمل الشرائع، وهو فوق عظماء التاريخ.


يقول الدكتور (شبرك) النمساوي:إنّ البشرية لتفتخر بانتساب رجل كمحمد إليها، إذ إنّه رغم أُمّيته، استطاع قبل بضعة عشر قرنًا أنْ يأتي بتشريع ، سنكونُ نحنُ الأوروبيين أسعد ما نكون ، إذا توصلنا إلى قمّته)
98 - iliass الأحد 24 مارس 2013 - 04:25
لكل من يدعي أن الإسلام يحارب عقيدة الآخر، أدعوه إلى قراءة تاريخ الإسلام و السنة النبوية و القرآن الكريم، و ينصت للعلماء و الباحثين المسلمين وهم كثر في أقطار العالم، و بالمقابل أدعوه إلى قراءة تاريخ المسيحية و كتبها، كما يمكنه أيضا الإطلاع على تاريخ اليهودية و باقي الديانات في العالم ليستخلص العبر و الحقائق و يتبين الفرق
99 - محمد القرقوري الأحد 24 مارس 2013 - 10:26
الأخ عصيد أرجوك أن لا تسيء إلى من أحسن إليك ؛ فالإسلام دين عالمي وقد أسدى الكثير لهذه البشرية ، ولا يمكننا أن نقارنه بالمسيحية أو غيرها من الأديان المزورة والمحرفة والمنسوخة ، ناهيك عن تفضيلها عليه ، خصوصا وأن المنطقة التي تنتمي إليها مليئة بالعلم والعلماء في الدين ، وما قلته عن الدكتور الريسوني لا يصدق ، إذ أن الرجل عالم ومسلم ، ومن كان كذلك لا يمكن ؛ بل يستحيل أن يجيز الردة للمسلم ، وهو يدري جيدا معنى قوله تعالى : "ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه " والباقية تأتي مستقبلا .
100 - Taika الأحد 24 مارس 2013 - 12:20
A la marocaine , bien frappe comme d'hab.. mais comprendront-ils le gain les decibels surtout avec des Ph acide .Merci Abdelhadi de me lire
Vous etes ma fierte.
شكرا للسلفية الامازغية لماذا ؟
لان كل حرف تكتبونه وخاصة بلغة راقية جميلة ادبية وشعرية تقوي العربية وتنعشها وتخرجها من الموت السريري وتاجل موتها المحتوم كما تزعمون.فشل العربية لا اراه حسب كتابتكم وفكركم العربي الموشوم في عقولكم.
ياترى ما كنتم قائلون لولا العربية التي جمعت لكم عقلكم ؟
تقولون انكم لا تسبون كذب سبيتم الفرنسية والعربية وغدا يا ترى ماذا ستسبون ؟
االاستاذ عصيد كان عليه ان يكون استاذ للعربية ليكون جيلا من صقور العربية.
دعايتكم للعربية تقدر بملايير دولار.
وللاعتراف بالاحسان تتننممييررتت
101 - Lila الأحد 24 مارس 2013 - 13:02
Juste une question : Les Marocains ont vécu côte à côte avec les Chretiens pendant le Protectorat. Il y en a combien qui se sont converti ? Pourtant, les marocains étaient plus pauvres que maintenant et les aides de l'église plus importantes. Les religieuses se déplacaient dans les maisons pour soigner, gratuitement, les centres de soins recevaient gratuitement, les écoles étaient ouvertent, gratuitement (et avec un bon niveau d'enseignement. Pourquoi on traite les Marocains d'irresponsables et on cherche tout le temps à les assister ?
102 - ISMAIL الأحد 24 مارس 2013 - 13:07
الى الذي كان "اخوانجيا" ولست ادري ماذا امسى
لم اسمع نصرانيا يقطع اليد او يجلد او يقطع الرؤوس بالسيف ولكني سمعت عن حالات متناثرة هنا وهناك تعد علىرؤوس الاصابع عند بعض المسلمين الذين لم يفهموا اسلامهم
وبالمقابل شاهد نا بالمباشر في البوسنة وفي العراق وفي يافا وفي صبرا وشتيلا وسجن ابو غريب وكوانتنامو وباكستان كيف يقتل الاطفال والشيوخ كل ذلك باسم الرب وباسم الهيكل كل هذا القتل والنصارىواليهود والبوديون ناس طيبون ديمقراطيون متقدمون والمسلمون همج يستحقون التدبيح والتقتيل
ذاكرتك متقوبة ياخي اتسع ثقبها بما ترى من تقدم مادي عندهم اعمى بصيرتك الضيقة فلم تعد تميز "كعو من بعو"
اما بخصوص ايات"القتل" المذكورة في القران فاليك بعضا منها
"ولا تقتلوا اولادكم خشية املاق"
"ومن يفتل مومنا متعمدا فجزاءه جهنم"
"واذا الموؤودة سئلت باي ذنب قتلت"
"ولا تقتلوا النفس التي حرم الله الا بالحق"
"انه من قتل نفسا بغير نفس او فساد في الارض فكانما قتل الناس جميعا "
ام القتل كعقوبة فهي مقررة في جميع الشرائع الساوية
وكتبنا عليهم فيها ان النفس بالنفس
ولكم في القصاص حياة ياولي الاباب
لا اطال الله ف
103 - مارسيل الأحد 24 مارس 2013 - 13:33
الى اصحاب التعليق رقم 84 و 90 :ادا كان المسيحيون قد ارتكبوا اخطاء فلانهم بشر مثلهم مثل باقي البشر بمن فيهم المسلمون,لكن المسيحية كدين استطاعت ان تتطور و ان تساير تحولات الواقع,و يكفي ان اشير الى ان منظومة حقوق الانسان التي امنت السلامة الجسدية لقيادات الحركات الاسلامية في الغرب,"الغنوشي"كمثال,هي منظومة خرجت من رحم المسيحية,ستقولون ان الغرب يرتكب مجازر باسم حقوق الانسان ساقول لكم1-انتم ارتكبتم مجازرة ضد دويكم, من دمر العراق هل الامريكان لوحدهم ام بتواطؤ مع الانظمة الاسلامية و على راسها السعودية,من كان يرتكب ابشع اشكال التنكيل بالمواطنين ابان حكم طاليان الغرب ام تلك الحركة,و من تسبب في قتل ازيد من80 الف مسلم في موقعة الجمل الغرب ام من,من قطع راس"الحسين"الغرب ام دويه,من نكل بالعلماء و الفلاسفة و الفقهاء المسلمين الغرب ام الانظمة الاسلامية,تدكروا حادثة صلب"الحلاج"مثلا.
2-و بغض النظر عن كل هده الامور اي متدين حقيقي لابد و انه سيرفض كل الجرائم اي كان مرتكبها,لكن الخطير هو حينما ترتكب باسم الدين,لدى اقول لصاحب التعليق90 نحن نطور منظومتنا الدينية انتم ترفضون دلك و هده هي ماساتكم.
104 - Taika الأحد 24 مارس 2013 - 13:53
Il y a exactement 48 ans et 12 h et trente six minutes, il était dix du matin , des ordres crépitèrent dans une langue inconnue par des hommes au nez tatoués, la radio hurlait : tuez les tous, ne faites pas dans la dentelle.Trois jours de tueries païennes et d'orgie de sang.
Bilan 5000 morts, 90 dans mon quartier.Tous sans sépultures à jamais, des morts pour rien.C'est injuste de mourir pour rien.C'est dégradant de mourir pour rien.C'est insupportable d'être tué par ses propres frères pour rien.
La civilisation de la langue inconnue me siffle dans les oreilles, la bonté de la langue inconnue me touche au coeur, la chevalerie de la soldatesque à la langue
blesse mon coeur d'une langueur monotone
Attendez mille ans pour que je guerisse et que je l'apprenne, la langue inconnue
Cinquante trois ans plutot des hommes venus de loin à la langue inconnue nous ont montré du fusils bilan trente mille morts
Attendez que je sois morte pour je n'entende pas la langue inconnue.
105 - grand maghreb الأحد 24 مارس 2013 - 14:34
اللهم التبشير المسيحي ولا التقوميج العروبي;الامازيغية هي المستهذفة من طرف المتقومجين وبعض الخوانجية;همهم الوحيد هو ابادة تامزيغت ولا غير ذللك;ولايهمكم الاسلام الذي هو دين 99 في ال 100 من المغاربة اكثر ما تهمكم العروبة والقومجية.
106 - مغربية الأحد 24 مارس 2013 - 14:50
أتأسف شخصيا لحال أبناء وطني، بعضهم لا يعرف حتى الفرق بين الديانات السماوية و الديانات الوضعية، أولا من قال أن الديانة البوذية هي ديانة سماوية.
ثانيا تتكلمون عن المسيحية في وقت أصبح المسيحيون المتدينون يتنكرون لدينهم لا لشيء إلا لأنهم اكتشفوا أنه محرف من بني البشر، فلو لم تطاله أيدي بنو البشر لما جاء الإسلام. الغريب في الأمر يا من تدعون العلمانية أنكم جهلاء لا تعرفون حتى إن كنتم بشرا أو مخلوقات من نوع آخر، تدعون الثقافة و العلم و المعرفة و أنتم لا تدركون حتى لما توالت الديانات السماوية و ما كان الهدف منها. الله سبحانه و تعالى بعث كل الأنبياء و الرسل عليم السلام للتوحيد، و أكرر ليشرحوا للناس أن الله واحد، هو الخالق، لا ولد له و لا زوجة. و جل البشر الآن يعلم أن الله واحد أحد و يكابرون. فكيف بهؤلاء النصارى أو المسيحيين يؤمنون بالثالوث. كيف تتحدثون عن المساواة و أنتم لا تريدون أن تعرفوا أن الله خلق البشر سواسية. لا فرق بين أي آدمي إلا بالتقوى. فإذا كان الله له ولد أو زوجة فكان سيفضلهم. إذن حاولوا أن تُعْملوا عقولكم، فالقرآن حفظه الله من كل تزوير أو تحريف ليس كباقي الأديان.
107 - جواد الراشدي الأحد 24 مارس 2013 - 15:03
ما دمت تتحدث عن حرية المعتقد، وهذا دليل على قصر فهمك لما تدعو إليه، وتناقضك الصارخ، فالمرجو أيها الأستاذ و الدكتور و المثقف، و........ أن تعطينا النموذج من نفسك، وتستجيب للتبشير ، وتكون لنا قدوة كمغاربي عتنق المسيحية، وتخرج لنا بمقال تحت عنوان : هكذا تمسحت( أي أصبحت مسيحيا)، وحبذا لو أقنعت اسرتك وذويك بهذا الدين الجديد الذي تدعو إليه ، ثم تصدر مقالا آخر بعنوان: هكذا تنصرنا.
المرجو النشر هيسبريس
108 - CAZAWI الأحد 24 مارس 2013 - 15:17
كنت اظن اني عربي و حتى والدي البيضاويين لكن لما شفت اليمني و الخليجي كعرب اقحاح عن قرب و كذا اكلهم و لباسهم و شكلهم دون الكلام عن فرق اللغة و الدم و الجغرافية...هؤلاء العرب لايعرفون ما هو الكسكس و الطاجين و المركاز و البستيلا و لحريرة .......
و عند سفري حول العالم الناس ظنو اني برتغالي او اسباني او ايطالي لانهم لايعرفون المغرب اذن ظنهم لم يكن بعيدا بل جد قريب للمغرب يعني انا مغربي قح
و يوما سمعت عصيد فاحسست لاول مرة بفرحة لاتصدق الا و هي اني مغربي شمال افريقي لا شرق و غرب بل بلاد المورو العظيمة
و خلال بحث معمق اكتشفت ان كازبلانكا امازيغية لماذا?
تقع في شمال افريقيا
اسمها الحقيقي انفا - زناتة
توجد على سهل الشاوية الامازيغي
سكانها الاولون يسمون بولاد ايت حدو
مناطق مجارة لكازا هي بوسكورة و الدروا و الكارا و ولاد زيان و ازمور ..........كلها كلمات امازيغة و ابوايا من حدو
الان تصالحت مع نفسي و افتخر اني شلح ولد لبلاد
109 - sibaoueh الأحد 24 مارس 2013 - 15:31
يقول الدستور للتذكير فقط : الإسلام دين الدولة
وقد صوت عليه المغاربة بأغلبية ساحقة
ومن تم حرية المعتقد للمرتدين الملحدين أعداء الأمة
أنت نقسك صوتت على الدستور وكنت مافي ذلك من شك من المحررين له
وليس ترسيم البربرية ألا فتح الباب للتنصير على مصراعيه
لاسيما وأن تيفنار هي حروف صليبية في معظمها
أليس تحويلا قسريا للأفراد عن معتقدهم الأصلي عبر الإكراه
إجبار التلاميد تعلم حروف أغلبها صليبية؟
110 - samir الأحد 24 مارس 2013 - 15:42
حينما يدافع الكافر عن الكفر ثم يختار ان يسمي كفره بالحداثة ويخجل ان يعلنا صراحة انه كفر وانما الحداثة هي مجرد تزييف وتغليف والخوف من المواجهة الحقيقية ان هاد الشخص يستحيل ان تقول ان له مبادئ او مستقل عن ذاته مثل الجابري فمقارنة الجابري مع عصيد يمكم ان نقول ان عصيد مجرد صحفي مختزل يمتهن مهنة الصحافة كباقي الصحفيين ولا يمكن ان نلقبه بباحث او مثقف لا هدا الشخص له اجندة خاصة يعمل من اجلها فهو دائما يريد الايثارة ويسكل سلوك الاقباط والكتاب المصرين العلمانيين الذي دائما يحبون ايثارة الفتن وحيث ان لا احد لم يستدعيه الى القضاء فقد استغل الحيز من الحرية مما جعله يصاب بالغرور
111 - مجدوب الأحد 24 مارس 2013 - 15:47
ⴰⵣⵓⵍ
كل المعلقين يتكلمون علي تبشير في المغرب و الموضوع ليس دالك . الموضوع هو حرية المعتقد في الدستور إمتنعو عنه و أقرو به في أوراقهم ,هدا النفاق هو المقصود.
أما حرية المعتقد يعني كل شخص بالغ له حق في إختيار قناعاته الدينية سواء كانت مذهبية كالشيعة أو الدين مسيحي أو يهودي أو بودي... علي أساس إحترام عقيدة وشعائر جاره المواطن المغربي.

نريد أن نكون شعبا بلا نفاق يأمن بقناعة بعد بحت و تجربة وإدراك وليس بالوراتة أو ترهيب وسيف.
تم أخر شيئ لا تنسو أن ملايين المغاربة يعيشون في أروبا في بلدان علمانية مع أولاد فتحو عيونهم علي تنوع و الإختلاف الأديان وأن عدد كبير منهم مسلم.
فأين هي المشكلة؟
112 - ahmed الأحد 24 مارس 2013 - 16:11
Mr assid ne parle plus de liberté que de religion, que vous soyez croyant ou pas ne regarde que vous; si à une époque le christianisme a mené des campagne de chasse aux sorcières, cette époque est révolue, personne n'a le droit de dicter aux autres ce qu'ils doivent croire, le critère est la citoyenneté, on peut aller à la mosquée à l'église à la synagogue, en enfer si on le souhaite, mais on respecte la libérté des autres! par contre chez les musulmans, on trouve souvent un ignard qui fait à un astrophysicien de renommée internationale l'injonction de faire sa prière ou un boutonneux en echec scolaire qui ordonne à une femme professeur de droit international à Harvard de mettre le voile! c'est l'ignorance sacrée, n'importe quel con qui se laisse pousser une touffe veut faire sa loi! le pire est que ces secoués du bocal prolifèrent comme des rats et ne sont jamais d'accord sur la moindre chose, chacun d'eux sait tout, alors qu'ils se soignent encore avec de l'urine de dramadaire
113 - محمد المغربي الأحد 24 مارس 2013 - 17:05
يا أخي ،
اذا كنت تتحدث عن الشكل ففي كل الدول العربية هناك شكل شديد البياض مثل الشاميين في سوريا أو الفاسيين بالمغرب أو بعض القبائل الأمازيغية في جبال الريف ، فالأختلاف في الشكل موجود في كل الدول العربية ،
اذا كنت تتحدث عن اللغة التي يتكلم بها الناس ، فما رأيك أنه في اليمن في مناطق معينة يتكلمون لغة بعيدة عن العربية وفي القصيم بوسط السعودية الكبار في السن في بعض القرى يتكلمون بطريقة سريعة ليست بعربية 100% وفي بعض القرى في المغرب لهجتهم أقرب الى العربية الفصحى من المدن الكبرى مثل فاس أو الدار البيضاء ...يا أخي جدتي في قريتها وهي لم تذهب الى المدرسة كانت تتحدث ببعض المفردات الغير متداولة في المدن وهذه المفردات عربية 100% مثل "أبدا" "تعال" "كسرة الرغيف" "العلك"....الخ
هذا معناه أن العربية كانت تتوارث في المغرب أبا عن جدا..اذهب الى القبائل الرحل في شرق المغرب. مثلا ...أقول نعم هناك من يتحدث الأمازغيات وهناك من يتحدث العربية والعربية هي التي تجمعنا...والفرنسية تجمع الفرنسيين رغم أنها ليست في الأساس لغتهم جميعا فهنا ك"الألزاسية" و"لغت الباسك" و"لغة la bretagne" ...افتح مخك يا أخي...
114 - mnnsf الأحد 24 مارس 2013 - 17:38
107 - مارسيل

اذن هي اخطاء البشر باسم الدين......كما قلت لكم العلمانية تجبر رجال الدين ان يطوروا دينهم ومن بعد الى المجتمع تلقائيا....لو كان اليد برجال الدين لما تقدمنا الى العصر التكنلوجي الذي نعيشه الأن....المسلمين سيطوروا دينهم شاءوا ام ابوا عندما يأتي النظام العلماني الى بلادهم ..المسلمين سيثوروا ضد تجار الدين السياسي بعد اثبات فشلهم وكذبهم ونفاقهم هي مسألت وقت ولا تنسى عمر الإسلام 1430 والمسيحية 2013........
115 - abderrahmane الأحد 24 مارس 2013 - 17:47
لقد استقوئ قلة من العلمانيين بالغرب و بالانظمة الفاسدة و فرضوا علينا فصل الدين عن السياسة.
الم يمنعوا السياسيين المسلمين من الدفاع عن الدين بدعوئ اننا كلنا مسلمين؟ اليست هذه علمانية محضة؟
و الخطير في الامر انهم فرضوا علمانيتهم حتئ في المساجد. و منعوا كل الخطباء و الائمة من التكلم عن السياسة و ما يهم المسلمين في شؤونهم. اليست هذه علمانية فرضها قلة علئ اغلبية مسلمة؟ اين هي ديمقراطيتهم المزعومة؟
المغرب اصبح علماني الجوهر اسلامي المظهر. اما عصيد فهو مسكين لم يذق التحرر من العلمانية. فقد رباه الغرب الاستعماري و اثروا عليه لدرجة لا يستطيع ان يتحرر و لو لحظة. اليست فرنسا علمانية و هي تحارب الاسلام باستعمال الديمقراطية الفاسدة؟ و تقرر قوانين ظالمة باسم الحرية و الديمقراطية و العلمانية. يكفي ان نذكر بحق الفيتو في مجلس الامن و التي تمتلكه الدول الديمقراطية. فهو استبداد عالمي محض. فكفانئ انخداعا و ذلا و تبعية ايها المسلمين. فهم لا يتكلمون عن الديمقراطية الا عندما يكون الامر في صالحهم. اما عندما باتي الديمقراطية بمن لا يريدون - كما الشان سابقا في الجزائر- فهم يرفضون و يقتلون الناس و يتهوننا .
116 - بدون مذهب الأحد 24 مارس 2013 - 18:11
للتأمل والعبرة :
في عهد سيدنا محمد رسول الله عليه الصلاة والسلام وحسبما يرويه التاريخ ويشير إليه حتى حديث الرحمان الرحيم المنزل، من المعروف والبديهي أن بمدينة المدينة أو بمدينة مكة كان أقواما شتى : من مسليمن وغير مسلمين ، ومنافقين ، ويهود، ومسيحيين ، وغيرهم
وكيف كان يا ترى موقف سيدنا محمد رسول الله ؟ هل نصب لجانا أو فرقا مهامها تتبع الناس أو حتى تتبع عوراتهم واقتفاء أثرهم والتعرض لأولئك الذين يكونون في نظرهم مخالفين لشرع الله بشكل أو بـــــزيّ ما أو بتصرف ما ؟
وهل روى لنا التاريخ أن أي يهودي أو مسيحي أو ملحد تعرض لأية عقوبة من طرف رسول الله وبأمر منه في إطار الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ؟
117 - عبد الله العثماني الأحد 24 مارس 2013 - 18:13
حرية المعتقد خدعة سمجة واكذوبة مضحكة واغلب المغاربة الذين يعتنقون المسيحية فعلا هم ممن ليس له اي دين او لم يسبق له ان مارسه سواء كانوا فقراء اوذوو دخل محترم وتغيير المعتقد عند اغلبهم هوالبحث عن الحرية تؤدي الى الفوضوية والتحلل من كل القيودمن صلاة وصيام وغيرها من الشعائر الاسلامية وكذلك الهروب الى الامام من الحدود الزاجرة والكابحة لنزواتهم المريضة والا كيف نفسر الانتقال من عبادة اله واحد الى عبادة ثلاثة اقانيم التي هي عبادة وثنية اقرها مجمع نيقية والذي انتصر لهاقسطنطين الوثني من اجل اخضاع الكنيسة والحفاظ على الامبراطورية واضطهاد المسيحيين الموحدين اتباع اريوس اقرؤوا تاريخ المسيحية من مصادر المسيحيين انفسهم لتعرفوا الحقيقة وان تغيير معتقدكم ليس اقتناعا بل مجرد تبعية مريضة واستلاب ودونية ولو كانت عندكم مسكة عقل ما فرطتم في دينكم فكيف لانسان عاقل كان يعبد الله الواحد الذي لم يلد ولم يولد ويعبد انسانا ولد من عذراء وبصق عليه ووضعوا الشوك على راسه ثم صلبوه فمات اله يموت وبعد ثلاثة ايام يقوم من القبر ولم يشاهد الصلب احد من ثلاميذه ورغم ذلك تروي ذلك الاناجيل غير المتطابقة والمتناقضة في كل شيئ
118 - الصارم الأحد 24 مارس 2013 - 19:01
Free Thinker
ماذكرته عن قتل المسلم للكافر فهذا في الجهاد في الدين التي تستدعي الجهاد..
وقال الرسول عليه السلام (من قتل معاهدًا لم يرح رائحة الجنة).. اي ليس بينهم حروب .. حتى لو لم يسلموا.. اما قتل الحر بالعبد .. فالحديث الذي ذكرته ضعيف عند ..) عند البيهقي وهذا إسناد ضعيف جدا ، وقد طعن الدارقطني باحد رجال الروايه ..وكذلك ضعف الروايه الموجوده في مسند احمد..وضعف الحديث عدد من اهل العلم كالالباني وغيره كما ان الروايات في هذا الباب لاتصح والاثار ايضا مما يعني سقوطه من الاحتجاج .. وهناك بعض الاحاديث لها اسباب..كالايات..
اما الصحيح قوله عليه الصلاة والسلام: «المؤمنون تتكافأ دماؤهم، ويسعى بذمتهم أدناهم»..وقال عليه السلام ( من قتل عبده قتلناه)..وكذلك افتى ابن تيميه وقال(فكل من قتل عبده كان للامام ان يقتله) وغيره مثل الحنفيه والحنابله وغيرهم...)..وقولك يحلل السرقه في الاراضي التي ينشر فيها الاسلام ..اذا تقصد الحروب ومايؤخذ منها فهذه تسمى غنيمه..ولاتسمى سرقه.. ثم هل الكلام هذا الذي ذكرته يطابق لمعنى السرقه!!..اما عن فتح البلده فهذا في الفقه يسمى عهد والتزام..ومافتحت قهرا الا هى بالاصل حربا.
119 - بدون مذهب الأحد 24 مارس 2013 - 19:08
- إذا كان ذنبا أو عارا أن نصمت عن قول ما نعتقد ونريد ونحترم، فماذا يمكن أن يكون إجماعنا على أن نقول ما لا نعتقد أو نحترم أو نريد ؟
- ليس الذين يشغلون بالدفاع عن النصوص والبحث عن التفاسير لها إلا قوما هاربين من التفكير، وهم يعانون عملية هدم لا بناء فيها ، يعانون عملية احتراق باهظة ، إنهم كالذين يحتلمون أو في أسلوب من يبحثون عن الأبناء ، أو تعويضا عن ذلك .
-العلم شك ، والجهل يقين ، والعقل تدبير. إذن أكثر الناس يقينا هم الجهال ، وأكثرهم شكا هم العلماء ، وأكثرهم تروياً هم العقلاء.
" العالم يشك ، والجاهل يستيقن ، والعاقل يتروى ".
- ليس الشك إلا خروجا أو احتجاجا على القيود الموضوعة فوق المنابر وفي المعابد ، وعلى كل سيادة إملائية سابقة على العقل والحركة والشعور.
كان يقال في القديم :
" فلان يفكر، إذن هو خطر ".
- إن الذي يرفع صوته بغضب بالغ مجهد، يجادلنا أو يعظنا مثل نبي قادم من جبل المناجاة ، وفي فمه وأعصابه كل توتر النبوة وغضبها ، إنما هو إنسان بائس هارب من عذابه ، من حرائقه الذاتية ، يبحث في الهرب إلينا عن النجاة لنفسه ، لا عن الجنة لنا .
120 - الصارم الأحد 24 مارس 2013 - 19:22
Free Thinker
اما شبكه الجهاد وغيرها.. وانا لا اعرفها بالعموم.. فهى ليست مرجع دينيا يحتج به.. وقد ذكرت ان هناك من يدعون انهم مجاهدون كالقاعده وهم خوارج.. وقد فجروا في بلاد الحرمين قبل الاراضي الغير مسلمة.. وهم شاذين عن الامة الاسلاميه..فليس كل مسلم يمثل الاسلام.. اما الاغتصاب فلايوجد مايسمى اغتصاب حلال في الاسلام.. وملك اليمين هى الامه وهى كانت في ذلك الوقت موجوده ..وكانت تشترى او تهدى.. وكان لها احكام شرعيه اما الان فلا يوجد.. وكان الرسول عليه يوصي بعتق الامه المسلمه ومثل مافعل مع ماريه القبطيه.. فأصبحت ام ولد.. وللعلم ماريه قبطيه من مصر واهداها المقوقس القبطي وهم نصارى مما يعني انها موجوده عند النصارى ايضا ..وقد حث النبي على العتق وقد سأل النبي - صلى الله عليه وسلم – جارية جاء بها سيدها ليعتقها فقال لها الرسول : أين الله ؟ فقالت : في السماء، قال من أنا؟ قالت: أنت رسول الله، قال: أعتقها فإنها مؤمنة) ..وقد اعتق النبي صفية وجويرية .. ثم تزوجهن.. والامه ليست من الامور الواجبه في الدين بل امور كانت موجوده من قبل الرسول.. فالامة تكون حلال لانها مملوكها..ومثل ماقلت حتى عند النصارى موجوده.
121 - Abdelhadi الأحد 24 مارس 2013 - 19:40
ahmed @

La liberté réside dans le respect de la constitution, or celle-ci est claire

"Etat musulman souverain, attaché à son unité nationale et à son intégrité territoriale, le Royaume du Maroc entend préserver, dans sa plénitude et sa diversité, son identité nationale une et indivisible"

Le rôle de l'État musulman est de protéger les citoyens de toute forme d'apostasie.

Quant à l'ignorance sacrée, ce n'est autre que de vouloir imposer aux Marocains une vision ,copie-coller sur l'occident,et ceci,sans connaissance des valeurs religieuses et morales qui régissent notre propre société .

PS: Ce n'est pas en injuriant (n'importe quel con) les gens qu'on est plus intelligent qu'eux
122 - الصارم الأحد 24 مارس 2013 - 19:49
Free Thinker
اما حكم سعد ابن معاذ _رضي الله عنه_ في اليهود بعد غدرهم بالمسلمين رجالا ونساء .. فاولا هم من طالبوا ان يحاكم فيهم سعد .. وقد وافق النبي على هذا.. وقد امر الرسول باحضار سعد رغم انه كان مصاب استجابه لمطلب اليهود..واما سبي هى التي تصبح امة.. وقلت حث الاسلام على عتقها.. وهذا موجود ايضا عند اليهود..وحلل الله الامه للمسلم هذا لانها تكون لرجل واحده .. ولها حقوق.. واما التي تريد تمارس الجنس خارج الضوابط الشرعيه..فهى باختصار العهر.. وهذا المصطلح موجود حتى في الغرب.. وترك ممارسه الجنس دون تقيد وضوابط هو من سببه انتشر مرض الايدز واختلاط الانساب..
اما ام المؤمنين صفيه _رضي الله عنها_ فهى تزوجها النبي زواج شرعي_ وكانت تفتخر بعد اسلامها بأنها زوجة النبي..وحتى بعد مامات النبي ظلت على اسلامها الى ان توفاها الله.. ولم ترجع لليهوديه .. بل نقل عنها انها كانت تقول بفخر (من منكن مثلي : أبي هارون ، وعمي موسى ، وزوجي محمد) فكانت تفتخر بالنبي عليه السلام انه زوجها..
الاسلام دين الحق.. وهو ديني أدين الله به فلاتستنكر علي دفاعي عنه..كل دين له ضوابط واحكام وليس الاسلام فقط..
123 - عبد القادر فيلال الأحد 24 مارس 2013 - 19:51
قرات مقالك ويبدوا للوهلة الاولى انه دفاع عن حرية المعتقد واستغرب لماذا تصر على طرح المسالة هكذاوكان لنا اقباط او اقلية تعد ببعض الملايين وان المسيحيين لايجدون من يدافع عنهم فنصبت نفسك عناء الدفاع عن هذا المظلوم الذي هضم حقه وسلب متاعه وانا لاامنعك من التنظير او البحث عن مثالب واخطاء اي كان فالكل له اخطاء واخطاؤه تبقى لصيقة به لا بالاسلام فالتاريخ الاسلامي شاهد على حرية الاديان فالاقلية اليهودية عاشت احسن حال مما عاشته سنوات في اوربا وانت تدافع عن التبشير وكان حال المسلمين والاقليات باحسن حال فهاهم في الصين الشعبية وغيرها يحرمون حتى من بناء المساجد والمسيحيون لهم كيانهم التي يبذل قصارى جهده في التنصير في القارة الافريقية ومنها المغرب وعوض ان تذكروا بالبلوى تصرون على طرح المسالة بهذا الشكل كما اضيف ان المسيحيين يعرفون عنا كل شيء في حين كل معرفتنا عنهم تبقى هزيلة كما ان قوانينهم بدات تنحوا منحى التعصب والتضييق حتى على تلك المجهودات البسيطة لبعض المسلمين لان مجهودات هذه الجماعات كما ذكرت تضل قاصرة لان الاسلام لاي عطي للمرء حرية المعتقد الا بعد كسر شوكة وسطوة الدولة التي تعمي الابصار وت..
124 - Abdelhadi الأحد 24 مارس 2013 - 20:19
[email protected]
Ceux qui se soignent à l'aide de l'urine de dromadaire, ont été à l'origine de la chirurgie , de la pharmacologie et de la médecine généraliste

A titre d'exemple , Al-Zahrawi qui a laissé une
encyclopédie médicale de 30 volumes intitulée Kitab al-tasrif li man `ajiza ‘an al-ta'liff

Meme le nom bactérie est d'origine arabe bactérie=el bayytariat qui découle du nom du savant arabe abdullah ibn el baytar

Quant à vos racontars , vous pouvez toujours les faire passer au moulin
125 - سيفاو الأحد 24 مارس 2013 - 20:22
يمارسون الدعوة في بلاد الكفار،يبنون فيها المساجد،يصدرون فيها النشرات التي تحض على العنصرية،الكراهية،الإرهاب بل القتل.يدعون أبنائها للدخول في"دين الله أفواجا".يمارسون فيها طقوسهم الدينية،.يوزعون المصاحف بكل لغات العالم،يفتخرون بإقبال أبناء الكفار على"الدين الحق".
ولكن عندما يأتي خبر ولو غير مؤكد عن وصول نسخة من الإنجيل بواسطة البريد إلى شخص ما،في مدينة ما،في هذا الوطن المنكوب بمتأسلميه تقوم الدنيا ولاتقعد وترتفع الأصوات منددة داعية الدولة إلى قطع دابر التبشير والتصدي له بحزم،بل يصل ضيق الأفق إلى حد مطالبة أفراد الشعب بعدم التشبه بالآخر-المختلف دينيا ،وتُستغل مناسبة الإحتفال بأعياد رأس السنة لآستعداء الناس من فوق منابر المساجد ضد النصارى الكفرة إنطلاقا من عقيدة الولاء والبراء.وقد تم ذلك في عشرات المساجد في مغربنا السعيد بإسلامييه المعتدلين جدا جدا الذين أعطوا الضوء الأخضر لأتباعهم الذين يسيطرون على آلاف المساجد لشن هجوم على النصارى الكفار الذين لاتجوز مهادنتهم أو محابتهم أو المشاركة في أعيادهم لأن ذلك كفر وكل مشارك لهم يعتبر مواليا لهم والموالي للكفار كافر.
حلال علينا حرام عليهم.
126 - انفاس الليل الأحد 24 مارس 2013 - 20:39
مارسيل
<ادا كان المسيحيون قد ارتكبوا اخطاء فلانهم بشر مثلهم مثل باقي البشر بمن فيهم المسلمون>
هذا كلام جميل جدا فلا احد من الناس ملائكه.

ثم تذكر بعض اجرام المسلمين كما تقول <نعم امريكا دخلت العراق بعد تؤاطو مع ايران وليس السعوديه بأعتراف ايران> ولكن الذي باشر القتل والتدمير هم امريكا وبريطانيا ومن معهم

واما ان قتل موقعه الجمل اكثر من 80 الف فهذا رقم مبلغ فيه جدا فأذا قتل من المسلمين 80 الف فكم بقي منهم؟
ومالقتل والتنكيل فهو افعال الامريكان في ابوغريب شاهده ومعتقل غوانتنامو موجود, وماخفي كان اعظم ولاننسى
وضاعه الحروب العالميه معروف
وفي المجتمعات الغربيه تعرف جيدا التفرق حتى باللون.
واما حادثه الحلاج فهناك حادثه برناردشو

كل ماذكرته من امور لاعلاقه لها بالاسلام مطلقا بل هل تعلم ان الرسول الكريم اخبر اصحابه انهم سيفتحون مصر فأوصاهم باقباطها خيرا
وانكم تطورون منظومتكم الدينيه فالدين الاسلامي ثابت فالقران موجود والسنه موجوده ولكن بعض المسلمين يسؤون للاسلام فيجب ان تفرق فما فعله طالبان والقاعده لايمت للدين الاسلامي بصله ولكن لاننكر ان ماأنتج امثال هؤلاء سوى سياسه الغرب.
127 - Houria الأحد 24 مارس 2013 - 21:00
Ahmed116. ,les islamistes conseillent les autres l' urine du chameau,mais quand il s'agit de leurs santé ,ils prennent le premier avion chez al kouffar pour se faire soigner
128 - 07hassan الأحد 24 مارس 2013 - 21:10
لدي سؤال اوجهه للسيد عصيد هل تعتبر السماح للمشعوذين والسحرة بنشر سحرهم وشعوذتهم نوعا من حرية العقيدة اذا كان جوابك لا فالارجح انك تعتبر الترويج للخزعبلات نوع من احتقار كرامة الانسان وان قلت نعم لزمنا ان نتهمك بالازدواجية .ذلك ان عقيدة النصارى نوع من الشعوذة واليك امثلة على ذلك اكلت حواء من الشجرة المحرمة وخضعت لاغواء الحية فغضب الله عليها وقال فإن حواء أكلت من الشجرة المحرمة وخضعت لإغواء الحية، فغضب الله عليها وقال : (( بالوجع تلدي أولاداً. وإلي رجلك يكون اشتياقك. وهو يسود عليك )) تكوين 3 : 16 منذ متى كانت ولادة المراة عقوبة هل من العدل ان تعاقب المراة بالوجع والاشتياق وسيادة الرجل عليها هل هذه هي الحداثة ياعصيد وفي سفر نشيد الأنشاد [8 : 8]: "لَنَا أُخْتٌ صَغِيرَةٌ ليس لها ثديان، فَمَاذَا نَصْنَعُ لأُخْتِنَا فِي يَوْمِ خِطْبَتِهَا؟" ويقول كاتب سفر أخبار الايام الأول 11 عدد 11 عن أحد الابطال واسمه يشبعام : (( هز رمحه على ثلاث مئة قتلهم دفعة واحدة )) هل هذا ما تريد نشره في بلادنا ياعصيد اين كلامك عن الحداثة والتنوير هل ذرته الرياح
129 - 07hassan الأحد 24 مارس 2013 - 21:18
تتمة واليك المزيد لا تكن فيما بعد شراب ماء بل استعمل خمراً قليللاً من أجل معدتك وأسقامك الكثيرة )) رسالة بولس الأولى إلى تيموثاوس 5 عدد 23 واليك ايضا جاء في الكتاب المقدس في سفر ميخا 2 عدد 8 قول الرب : (( لِهَذَا أَنُوحُ وَأُوَلْوِلُ وَأَمْشِي حَافِياً عُرْيَاناً )) هل تريد ياعصيد من المغاربة ان يؤمنوا برب يولول ويتعرى وقال كاتب سفر زكريا 9 عدد 14
(( والسيد الرب ينفخ في البوق ويسير في زوابع الجنوب هل هذه هي الديانة التي تدرجها يا عصيد في حرية المعتقد ما علينا اليك المزيد لاويين 11/20: وكل دبيب الطير الماشي على أربع فهو مكروه لكم. هل سبق لك يا عصيد ان رايت طيورا تمشي على اربع هه تكوين1/29: وقال الله اني قد اعطيتكم كل بقل يبزر بزرا على وجه كل الارض وكل شجر فيه ثمر شجر يبذر بذرا.لكم يكون طعاما. هل كل بقل له بذور يمكن اكله ماذا عن النباتات السامة .لاويين 11/6: والأرنب.لأنه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا فهو نجس لكم. العلم يقول ان الارنب لا يجتر
130 - 07hassan الأحد 24 مارس 2013 - 21:20
تتمة نهائية هذا غيض من فيض الخزعبلات التي يضمها كتاب النصارى بعهديه الجديد والقديم وهي خرافات لا يمكن ان تكون وحيا من الله بل هي مجرد اساطير قديمة موروثة عن حضارات وثنية بائدة نقلها كتبة العهدين القديم والجديد وقدموها للناس كوحي ان الكثير من الغربيين انتبهوا لهذه الحقيقة ولكن بعض بني جلدتنا مصرون على تجاهلها وكل المغاربة يعلمون السبب لذلك من يراهن على انتشار النصرانية في بلدنا واهم
131 - جبلي اندلسي الأحد 24 مارس 2013 - 22:15
في مدينة مغربية يرقد جثمان رجل مسلم من اصل إيطالي اسمه سيدي يعقوب هذا الرجل كان تاجرا يزود الكنيسة بالمؤونة التي يشتريها من تجار مغاربة ومرة حمل دوابه بالسلع وتوجه نحو الكنيسة لبيعها فوجد أبوابها مغلقة فأفزع الحمولة عند أبوابها وانسحب
عند الصباح أشاع البابا ورهبانه في المدينة ان المسيح قد نزل من السماء وهذه آثار حصانه في الحديقة وان هذا ما جلب معه من خيرات
التاجر هو الوحيد الذي يعرف الحقيقة عندما التقى بالتجار المغاربة اعلن إسلامه وذهب معهم إلى المغرب حيث عاش بقية حياته
الأستاذ عصيد علماني فما يهمه في موضوع التعدد الديني ؟
وبدل التعدد إلا يمكن ان تتحقق الوحدة ؟
أكثر من 30 حزبا سياسيا
عشرات الجمعيات والمنظمات والتنظيمات
على ماذا يدل هذا؟
هذا يدل على ان الخلاف عميق جدا
132 - ahmed الأحد 24 مارس 2013 - 22:46
Houria: bien vu
[email protected]: Alzahraoui est andalous, rien à voir avec le climat torride d'Arabie! tous les savants de la civilisation dite arabo musulmane sont AJAM, non arabe, je dis bien TOUS, pas une exception: perse, turquie, egypte, syrie, afrique du nord et andalousie...si on cherche des poètes pour vanter la race et des fkih qui disent à l'humanité ce qu'il faut faire, là , l'Arabie est un gisement!tous les savants rationalistes de ladite civilisation ont été crucifiés, découpés en morceaux ou donnés à manger aux chiens! si l'absence totale de représentativité en savants et le massacre de tous ceux qui ont osé "PENSER" n'est pas le reflet d'une culture, je sais pas ce que ça pourrait être! d'ailleurs l'arabie n'a pas bougé d'un cran depuis, le même personnage dérière le chameau jadis, il est au sommet d'un gratte ciel aujourd'hui! alors cher Mr remercie dieu d'être né parmi un peuple humble et tolérant, sinon vas-y voir, ça t'apprendra à mieux respecter le peuple Marocain,
133 - Ameryaw الأحد 24 مارس 2013 - 22:53
إكذبوا كما تشاؤون، لكن Wikipédia تقول:

Le mot « bactérie » apparaît pour la première fois avec
le microbiologiste allemand Christian Gottfried Ehrenberg en 1828. Ce mot dérive du grec βακτηριον, qui signifie « bâtonnet

هل سنصدق تشابه الألفاظ ولو من بعيد، أو مكتشفي البكتيريا، المسماة على إسمهم.
غريب أمر المستعربين.
يحل لهم كل شيء ولا يحل لغيرهم.
134 - amazighya الأحد 24 مارس 2013 - 23:49
إلى تعليق من أدبيات الحوار والنقاش هو الكلام بالحجة والدليل لأن حبل الكذب قصير أما الكلام فقط من أجل الكلام فلن يغير شيئا في النتيجة يجب أن تبحث وتدرس لكي يتسنى لك فهم الإسلام إن كنت حقا تبحث عن الحقيقة أولا لا يوجد هناك شيء إسمه مبشرون مسلمون في الدول المسيحية بل هناك مناظرات يتم الإتفاق عليها وتسمح السلطات بذلك أما أن تدعوا إلى أي دين في الظلام وتستهذف فئة معينة من الفقراء والأميين فهذا ممنوع في أنحاء العالم ثانيا عقوبة قتل المرتد كانت حلاً اضطرارياً مؤقتاً اقتضته مصلحة حماية الكيان الإسلامي الوليد كمقدمة ضرورية لحفظ الرسالة الإسلامية من المنافقين وذوي النفوس المريضة والضعيفة الذين كانوا يتربّصون بها القرآن لم يحدد للردة عقوبة دنيوية، وإنما وردت عقوبتها في السنة، ولكنه لاحظ أن روايات الردة في غالبها لا علاقة لها بالردة، وإنما هي ناظرة إلى الحرابة باستثناء رواية واحدة، هي رواية ابن عباس عن رسول الله(ص): "من بدّل دينه فاقتلوه".
135 - عبد العليم الحليم الأحد 24 مارس 2013 - 23:57
بسم الله
80الف!!

كان أهل الفتنة يخشون أن يتصالح علي رضى الله عنه وأصحاب الجمل؛ فيتفرَّغوا لهم ويحاسبوهم؛لذا انتهى الاجتماع المشئوم باتفاق خبيث صاغه رأس الفتنة عبد الله بن سبأ اليهودي؛إذ قال:"يا قوم،إن عزكم في خلطة الناس،فإذا التقى الناس غدًا فأنشبوا القتال ولا تفرغوهم للنظر،فمن أنتم معه لا يجد بدًّا من أن يمتنع،ويشغل الله عليًّا وطلحة والزبير ومن رأى رأيهم عما تكرهون.فأبصروا الرأي وتفرقوا عليه والناس لا يشعرون"
يقول ابن الأثير "فغدوا مع الغَلَس وما يُشعَر بهم،فخرجوا متسللين وعليهم ظلمة،فقصد مضرهم إلى مضرهم،وربيعتهم إلى ربيعتهم،ويمنهم إلى يمنهم،فوضعوا فيهم السلاح،فثار أهل البصرة وثار كل قوم في وجوه أصحابهم الذين أتوهم"
ولقد جرى تضخيم لأعداد القتلى في موقعة الجمل حتى روى بعضهم "أنه قُتل في ذلك اليوم 30 ألفا" والواقع والمعقول أن الرقم الحقيقي أقل من ذلك بكثير؛لأن عدد جيش علي رضى الله عنه أصلاً كان بين 9آلاف إلى 12 ألفًا،وكان جيش الجمل قريبًا من ذلك،كما أن القتال كان قصيرًا للغاية "كانت وقفة واحدة في يوم واحد"، "وكانت الحرب 4ساعات"

وهناك من يريد أن يشوِّه تاريخ الصحابة ليطعن في الاسلام
136 - عبدالله الاثنين 25 مارس 2013 - 00:08
هذا الدين المحرف الذي يقول بان الاب والابن والروح القدس هو في النهاية هو الرب، بمعنى ان1+1+1=1 وهذا يتعارض مع الدين والعقل،وهذا ما جعل العالم النصراني يكفر بهذه الخزعبلات قبل غيره،لكن دخول الكنيسة تحت عباءة الامبريالية ،واتخاذها وسيلة من وسائل المد الاستعماري في العالم،ادى الى تحالف بين الكنيسة والامبريالية وتمويل الراسمالية لهذا الاخطبوط ومده ماديا واعلاميا وحمايته سياسيا،بالاضافة الى تجنيد مرتزقة في جميع اصقاع العالم لتسهيل مهمة المنصرين بحجة حرية الاعتقاد وغيرها من الشعارات الجوفاء.
137 - Azizi Abdelali الاثنين 25 مارس 2013 - 00:09
هل ابدى عصيد هذا يوما غيرته على الدين الاسلامي والدعوة اليه كما فعل الان بوقوفه الى جانب استغلال حاجة وفقراطفال بلده .

ام تراه عكس ذلك لايفوت اي فرصة او فكرة معادية.
138 - عبد ربه الاثنين 25 مارس 2013 - 00:09
أحمد عصيد مرتد عن دين الإسلام هذا إن كان قد دخل أصلا في الإسلام، وإلا فأنا اشك أنه مسلم ومما يبين ذلك أنه يوما ما كان في حفل بنواحي تارودانت فذهب الناس ليصلوا فعلق عليهم بالشلحة مستهزءا بما معناه" ذهبوا مرة أخرى ليقبلوا التراب ، الله ليس محتاجا إليهم" وهذا استهزاء بشعائر الله وقد قال تعالى:"قل أبالله وآياته ورسله كنتم تستهزؤون ، لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم" وبناء على هذا وغيره من الكفريات التي صدرت منه فإن عصيد كافر مرتد عن دين الإسلام ليس منه في شيء ألبتة
139 - amazighya الاثنين 25 مارس 2013 - 00:25
تتمة 27forلديك بعض المغالطات ياسيدي كلما إرتفع المستوى العلمي للإنسان كلما إستخدم العقل كمصدر أساسي لتوجهاته التي حتما ستأدي به إلى معرفة الله وتوحيده بعبارة أخرى الإقتناع بالإسلام كأعظم ديانة على الإطلاق مثل عالم النفس الألماني فيلي بوتولوا و لأستاذ الجامعي الأسباني ميجيل بيرو و البروفيسور الياباني ( يوشيدي كوزاي) والبروفيسور الأمريكي (بالمر)و العالم التايلاندي (تاجاس) المتخصص بعلم الأجنة والعالم الفرنسي ( موريس بوكاي وهم كثر إدخل عى اليوتوب وخضر عويناتك أنابدوري أنتظر أسماء علماء مسلمين إرتدوا أكرر علماء وليس مثقفون وأتحداك أن تجد نصف واحد فقط نصيحة حاول أن تناقش الأفكار و خصوصا مايتعلق بوجود الله وإبتعد عن المسلمون يفعلون كذا وكذا لأنك حقيقة تجعل نفسك أضحوكة
140 - التازي عبد الكريم الاثنين 25 مارس 2013 - 00:48
كأستاذ للفلسفة. والتربية الإسلامية ...
إذا لم تقتنع عصيد،بحجج منتقديك،- وهم فن الحقيقة يضربون
عصفور ين بحجر واحد،اقصد عصيد،ومذهب اتباعه،
أما ردي كإنسان متواضع ،فلا زلت ابلوره،ليكون لا كالحجارة،
ولكن كالصخرة التي تتصدى بحجج منطقية وفلسفية ...
وكل من عليها فان ، وما يبقى إلا.. أكمل الجملة يا عصيد....
احب ان يعدمني عصيد للذوق من عصيد ته ،لأنني احبها..
141 - عبد العليم الحليم الاثنين 25 مارس 2013 - 01:29
بسم الله وصلى الله وسلم على محمد وعيسى

(..وهي مقالة بولس الشمشاطي بطريرك أنطاكية،وأشياعه،وهم البوليقانيون، ومنهم من كان يقول إنهم ثلاثة آلهة لم تزل،صالح،وطالح،وعدل بينهما،وهي مقالة مرقيون اللعين وأصحابه،وزعموا أن مرقيون هو رئيس الحواريين وأنكروا بطرس،ومنهم من كان يقول بألوهية المسيح وهي مقالة بولس الرسول ومقالة الثلاثمائة وثمانية عشرة أسقفاً)

ولما وجد قسطنطين أنهم مختلفون في حقيقة المسيح على هذا النحو، اختار من المجتمعين ثلاثمائة وثمانية أسقفاً من الذين ارتضى مقالتهم في ألوهية المسيح، وعقد لهم مجلساً خاصاً،وأصدروا القرارات التي أعلنت ألوهية المسيح -عليه السلام- أنه موجود في الأزل من جوهر أبيه، وأصدروا ما سموه (بالأمانة) المسيحية

وهكذا استطاع قسطنطين أن يجعل دين القلة وهم الثلاثمائة وثمانية عشر أسقفاً هو الدين الرسمي، وينفي ويضطهد الكثرة المخالفة لألوهية المسيح، وزاد قسطنطين أن أعطى خاتمه،وسيفه إلى هؤلاء،وسلطهم على من يخالفهم في الاعتقاد

وهكذا نشأ الحكم الكهنوتي وكان هذا من أعظم البلاء على دين النصرانية

وأمر هذا المجمع بتحريق جميع الكتب التي تخالف العقيدة التي خرج بها مجمع نيقية
142 - ABDELLAH BOUMLIK الاثنين 25 مارس 2013 - 02:33
بسم الله الرحمان الرحيم قال الله تعالى
أَفَغَيْرَ دِينِ اللّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ طَ وْعًا وَكَرْهًا
نوح وإبراهيم ويعقوب ويوسف وموسى وعيسى عليهم السلام والحواريين كلّهم كانوا مسلمين، ودينهم الإسلام وإن تنوّعت شرائعهم بدليل الآيات التالية: في قوله عن إبراهيم:

إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ 131 وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ 132 مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلاَ نَصْرَانِيًّا وَلَكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ 67 ء (آل عمران)
"ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه" أي من سلك طريقا سوى ما شرعه الله فلن يقبل منه “وهو في الآخرة من الخاسرين” كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح “من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد
143 - marocaine الاثنين 25 مارس 2013 - 03:34
افضل تعليق قرأته هو ل: R&D. اتفق معه ١٠٠%. خير الكلام ما قل ودل. تبارك الله عليك!
144 - MOHA الاثنين 25 مارس 2013 - 05:21
Je pense pas que monsieur 3ASSID (....)
a fait un séjour au pays d'europe ou d'amérique du Nord
Les églises sont horriblement vidées de tous ce qui est relegion et elle sont devenue des Gymnase de sports et souvent converties en mosqués
Votre illusion est loin d'être logique
Je suis qlq1 qui déteste l'hypocrisie de certaines personnes aux institutions qui doivent offrir des services au public et qui ont recours aux propos relegieux pour cacher leurs méfiance et leur vrai visage, mais je ne suis pas avec votre rétablissement
de ce qui est
faulsifier au regard de tous les savants de la planéte.
145 - عبد العليم الحليم الاثنين 25 مارس 2013 - 10:01
بسم الله
اذا كانت الدولة ملزمة بنشر التوعية التي من شأنها التمكين من الحفاظ على صحة مواطنيها النفسية والجسدية ومحاربة ما يسبب انتشار الأمراض المضرة بصحة المواطنين جسديا وعقليا هذا أمر لاشك فيه
فائدة ما ذكر
هي المحافظة على عدم الألم النفسي والجسدي ودفع مايسببما ويحزن الإنسان

لكن ما هو قدر الألم النفسي والجسدي الذين سيصيبان المسلم اذا مات كافرا؟

سئل الشيخ ابن باز:إذا كان الإسلام قد أقر حرية العقيدة، فلماذا يحارب الوثنية والارتداد والإلحاد؟ فقال:الإسلام لا يقر حرية العقيدة،وإنما الإسلام يأمر بالعقيدة الصالحة،ويلزم بها ويفرضها على الناس،ولا يجعل الإنسان حرا يختار ما شاء من الأديان،لا،القول بأن الإسلام يجيز حرية العقيدة،هذا غلط، الإسلام يوجب توحيد الله،والإخلاص له سبحانه،والالتزام بدينه والدخول في الإسلام والبعد عما حرم الله،وأعظم الواجبات وأهمها:توحيد الله،والإخلاص له، وأعظم المعاصي وأعظم الذنوب:الشرك بالله عز وجل،وفعل ما يُكفر العبد من سائر أنواع الإلحاد،والله سبحانه يقول:وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا، ويقول سبحانه:وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ
146 - عبد العليم الحليم الاثنين 25 مارس 2013 - 10:25
بسم الله

لقد تبنت الكنيسة فكر بولس و خلطت عقائده مع تعاليم السيد المسيح صلى الله عليه وسلم فترتب عن ذلك قلب معتقدات جوهرية في رسالة عيسى عليه وسلم مما سبب للبعض الشك والتهكم ليس فقط على رسالة عيسى عليه السلام ولكن في إمكانية وجود وحي إلهي
ورجال الدين المسيحي أضافوا الى دين السيد المسيح صلى الله عليه وسلم أشياء ليست من عند الله ومخالفة للحقائق العلمية

ارسل الله محمد صلى الله عليه وسلم لرد الناس الى شرع الله الصحيح

وقال الله تعالى: "ومن يَبْتغ غير الإسلام دينا فَلن يُقبل منه" ويقول: "إنّ الدّين عند اللَّه الإسلام "
فلا يجوز لأحد أن يعتقد أن ديناً سوى الإسلام جائز يجوز للإنسان أن يتعبد به


قال الأسقف سبونج :"إن كلمات عقيدة بولس التي طوروها بعده إلى ما سموه عقيدة نيقية،نشأت في منظور عالمي لم يعد له اليوم وجود،بل هي غريبة تماما عن العالم الذي نعيشه حاليا،لأن ماكانوا يعتبرونه حقائق عندما صاغوا العقيدة المسيحية قد نسفته المعارف الحالية وهذه الحقيقة بديهية جدا حتى أنها من نافل القول،وإذا كان الإله المفترض أن أعبده هو الذي عرفته العقيدة االمسيحية حرفيا فهو بالنسبة لي إله غير معقول .."
147 - fatima الاثنين 25 مارس 2013 - 10:30
je veux quitter l'islam ; ca vous dérange en quoi.

ca ne m' interesse pas le paradis des musulmans.

votre réaction : vous ne savez rien de l' islam.

je dis est que j' ai besoin de savoir plus que " adribouhounna.

en tant que femme ;mon statut est misérable en islam; il faut pas m' en vouloir

d' autres femmes acceptent mais on n' est pas pareilles
merci de publier Hespress
148 - حكيم1250 الاثنين 25 مارس 2013 - 10:30
اذا كان معتقد الاخر خاطئا هذا لا يعني ان خزعبلاتك صحيحة

من خرج من الاسلام ودخل الى المسيحية كمن هرب من الحفرة ووقع في بئر .

حرية المعتقد من البديهيات مسالة لاتناقش .
149 - hamama الاثنين 25 مارس 2013 - 10:59
Si les hommes musulmans respecteront les femmes dans les rues comme font les chrétiens dans les pays occidentaux; je serais la première à applaudir attabchir .
Plus de vice ; plus d' harcèlement ; une jolie image

Bienvenue attabchir alors
si vous voulez publier Hespress
150 - Abdelhadi الاثنين 25 مارس 2013 - 11:53
ahmed
Tu as raison , d'ailleurs voilà une petite liste de savants originaires d'Ait Aata qui confirme tes dires




Al-Kindi
Ibn al-Haytham ( pères de la physique quantitative )
Ibn Zohr
Jabir Ibn Hayyan
Ibn Al Baytar
Abul-Kassem ibn Hawqal
ibn Quraib al-Asmai
Al Baghdadi
Ibn Baja
Al-Battani
al-Shami al-Asadi
et la liste est encore longue
Qu'ils soient nés en Andalousie ,en Irak , en Egypte , ils sont tous d'origine arabe comme les 72% de la population marocaine

[email protected]
Je crois celui qui a laissé une encyclopédie de 30 volumes
151 - mamoun الاثنين 25 مارس 2013 - 12:28
C' est les salafistes qui détuiront l' islam.
ils le rendent difficile à suivre
Impossible de l' appliquer à notre époque; surtout il faut suivre à la lettre.
152 - اسماعيل الاثنين 25 مارس 2013 - 12:30
السيد عصيد تناول التبشير بسطحية متعمدة وكان الامر يتعلق بامر بسيط يمارسه اناس ببسطاء على اشخاص لهم الحرية الكاملة في تغيير دينهم متى شاؤوا والغاية عنده طبعا تسفيه لراي الاخر الداعي الى توخي الحظر من الظاهرة التبشيرية
التبشير ظاهرة قديمة تدعوا الى انتشار الديانة المسيحيةعللى حساب ديانة اخرى
التبشير ليس عمل جماعة معينة بل هو عمل دولة غايته تخريب هوية شعب ما قصد اخضاعه سياسيا واقتصاديا بساهمة المرتدين دينا وولاء (ويدعون فصل الدين على الدولة)
كانالتشير ولا يزال مقدمةللاستعمار وهو اشد ضررا على البلاد من الاسعمار نفسه لان الاستعمار لم ينفذ الى البلاد الاسلامية الا تحت ستار التبشير وهو مسؤول عن الاستعمار بكل جرائمه وويلاته
فمتى كانت الدول الافريقية مسيحية الم يكن الفقر سببا في تنصير قبائل وثنية بالعصا والجزرة فما مال الافارقة الان هل يستطيعون الانكاك من ربقة السيدة فرنسا
ان الرجوعالى تاريخاتشار الديانات يبين بالواضح انما انتشرت في معظمها بالسيف والقتل
الحروب الصليبية التي حملت الصليب شعارافظائعها لاتعدفقد ذبح الناس كالخراف في الجوامع دون فرق بين صبي او امراة
يتبع
153 - reflexion الاثنين 25 مارس 2013 - 13:04
قال النبي محمد في صحيح ابخاري ان الاسلام جاءغريبا و سيذهب غريبا
cela veut dire que l' islam va disparaitre un jour ; on ne sait pas quand ni comment
Peut etre au retour du Christ
154 - Amnezyk الاثنين 25 مارس 2013 - 14:28
to Abdelhadi

excellent ! tu noteras que ton contradicteur a insisté sur ce qui touche aux arabes et non à la citoyenneté.
autres mots d'origine arabe :
alcool:الكحول
atome :التلاحم
.et la liste est longue !

to Ahmed
tu joues sur les mots et la géographie avec des tournures assez habiles mais qui ne trompent
que les dupes et les simplets .je ne connais pas ta définition d'une civilisation. pour moi ,elle est tout sauf un monde clôt, càd,un échange ,un brassage humain pour donner-un savoir .
en d'autres termes :tout ce qui a été fait sous l'impulsion des conquérants arabes,ou qu’ils soient, appartient à la civilisation dite arabo-musulmane.
al-andalous en faisait partie.
un arabe qu'il soit né sur terre ou sur mars ,
il reste un arabe

to Ameryam
arrête de lire wikipedia et oriente toi vers des sources fiables, nous savons qu'elle est infestée-par les virus humains et les révisionnistes de tous bord qui essaient de réhabiliter des cultures mythiques fruit de leur imagination !
155 - fatima الاثنين 25 مارس 2013 - 14:52
Dites moi en quoi l' islam est mieux que le christianime?
La majorité n'ont pas lu la bible
et priére de ne pas l' expliquer à votre guise
Quelques uns me donne l' impression qu' ils sont jaloux des personnes ayant quitté l' islam
vous voulez partager alhour ain avec moi? non merci
M , H
156 - HASAN. الاثنين 25 مارس 2013 - 15:00
. بالنسبة لي هم اما جهلة او منافقون او مستبدون كل من يعتبر نفسه الاه جبارا له الحق لاكراه غيره على دين ما. انااحب الحرية لي و لغيري. بالنسبة لي الاسلام دين عقل يخاطب الالباب وهذا ماجاء به عيسى عليه احر السلام. القران والانجيل و التورات لا يتعاركون و لا يتحاربون. بل نحن هم بنو الانسان الاغبياء اللذين ننبش في كل شيء لعلنا نجد ما نلطم به الاخر . لا اسلام العدل والمساوات والحرية مرغوب فيه بالمغرب ولا مسيحية الحب والسلام ولا يهودية المعرفة والاجتهاد تقبل من المخزن.ايها المؤمنون من كل الديانات و غير المؤمنون العدو الحقيقي هو الجهل و الامية والبطش بحقوق الضعفاء و قتل البيئة و هلم جرا. اشرت الى المغرب لانه مسقط راسي ومثل حاله احوال بلدان شتى تنعدم بها الحرية بدرجات متفاوتة. الاقطارلا يجب تسميتها و نعتها باسلامية او نصرانية او يهودية او ملحدة بل الاشخاص هي التي تختار لنفسها ما تشاء. هل الشجرة المورقة بالمغرب هي مسلمة والمورقة باطاليا هي مسيحية. اظن ان الاسلام في مراحله الاولى لم يشر الى دولة اسلامية بل العكس امة بمعناها الواسع والموسع.
157 - عبد الفتاح /تازة الاثنين 25 مارس 2013 - 16:45
بعض العلمانيين العرب الجدد ، تأسوا واقتدوا بالمحافظين الجدد الامريكيين .

واصبحوا في خطابهم كاثوليكيين اكثر من البابا .وهم عازمون على فرض

العلمانية على الشعب المسلم ولو بالقوة .مستلهمين من قاموس( بوش الابن ) مفهوم الخير والشر .
158 - ali الاثنين 25 مارس 2013 - 17:41
159 - fatima
الرد على 159 كيف ان الاسلام أحسن من المسيحية كل حروب العالم سواء الحرب العالمية 1 او 2 او الحملات الاستعمارية او تجارة العبيد او الانضمة الراسمالية وحب الطمع وجمع الثروة كل ذالك كان منبع اما المسيحية او اليهودية لانها قائمة على قهر واستغلال الاخر ماديا وجسديا ونشر الاوبئة وتجارة السلاح والجنس معا المسيحية او اليهودية تؤمن بالتوسع والقتل والدمار يكفي ان تذخل الى اليتوب وترى كيف ان كل الحروب كانت موجهة من الكنيسة هم يذمرون كل شيئ عكس الاسلام الذي امتاز بالاخلاق والفضائل والهكم اله واحد قل يا ايها الكافرون لا اعبد ما تعبدون ولا انا عابد ما عبدتم لكم دينكم ولي دين
159 - ahmed الاثنين 25 مارس 2013 - 18:09
to Abdelhadi
Amnezyk
suite
il y'a donc incompatibilité entre une culture non sédentaire la science, c'est plus favorable à la poésie
La péninsule arabique constutue la mageur partie
de la zone que les anthropologues désignent par le"الحزام العوي"mon bien trouvé de
quand je parle d'arabe, il ne s'agit aucunement d'une désignation génétique, il s'agit d'une culture produite par un environnement et un mode de vie dans unre géographique bien connue! sinon pour 14sièle n'ont pas donné un seul savant ni un seul monument historique dans cette zone? même aujourd'hui, hormis les livres religieux, aucune discipline scientifique, pas de tradition culinaire connue rien!au Qatar par exemple 80 pour cent d'habitants sont étranger car là bas le travail est considéré comme une basse besogne qu'un arabe est trop honorable pour l'exercer! donc on importe des gens pour tout faire! comme ça on se goinfre, on cherche des femmes et on dort pour recommencer le lendemain
160 - fatima الاثنين 25 مارس 2013 - 19:42
ا لحروب العالمية من صنع الانسان وغير محرض عليها في الكاب المقدس
اما القران يحث على القتل.

لو كان المسلمون متقدمين, لطبقوا الجهاد,وسبوا النساء;و باعوا االاطفال; ونهبوا الاموال كما فعل محمد باسم الدين

A monsieur Ali
161 - Abdelhadi الاثنين 25 مارس 2013 - 19:58
À te lire , je constate que tu commences à cafouiller , ne sachant plus à quel saint te vouer, je te conseille Sidi Belyout

Tant mieux,si tu désignes par Arabe une culture, mais,tu dois savoir que cette culture occupe un espace géographique de Bagagd à Casablanca . Et cette culture qui a donné naissance à cette grande civilisation que le monde désigne par civilisation arabo-musulmane.

Ce ne sont pas les sites archéologiques qui manquent, au Yamen en Arbie Saoudite en Syrie et en Jordanie,ils se comptent par centaines

:قرية الفاو ,مدائن صالح, جبه, الشويحطية, الأخدود
Sans parler de Petra
Et de Shibam où firent construits les premiers grattes siècles ,où étaient construites les premières grattes ciel
فن الرسوم الصخرية واستيطان اليمن في عصور ما فبل التاريخ
Pour ce qui est d'environnement culturel géographique , après les conquêtes le centre d’intérêt s'est déplacé à Bagadad et Damas
162 - Marocaine الاثنين 25 مارس 2013 - 20:36
:A ahmed

tous les savants de la civilisation dite arabo
musulmane sont AJAM, non arabe

un peu loin

quand je parle d'arabe, il ne s'agit aucunement d'une désignation génétique

Faut que j'accorde mes antennes à mes mirettes pr
donner un sens à ce baragouin
Tu as beau miser sur les partitions et leur justesse la transcription reste riquiqui!
Pourquoi ne pas le dire ouvertement et éviter ainsi le méli-mélo et tout quiproquo :
!!!Mieux vaut pactiser avec le diable qu'avec l'arabe
Totem de béstialité et emblème de candeur
pestilence et remugle!

As-tu idée des premiers prodromes de la cécité?
l'aigreur de l'esprit!
et il suffit de rien pr y obvier,une simple lubrification des cellules du système nerveux et te voilà requinqué avec une meilleure connexion des axones et des dendrites!


Je salue au passage,
L'Acuité de Amnezyk
La sagacité de Abdelhadi
et le discernement de ceux qui ne se laissent pas bercer par des bobards à dormir debout!!
MERCI HESPRESS
163 - Amnezyk الثلاثاء 26 مارس 2013 - 01:07
to Ahmed 161

il y a des peuples qui sont destinés à la conquête du monde:les arabes , en faisaient partie . normal,que la partie liée à la science fut conquise au contact des autres parties du monde,plus précisément,au pourtour du bassin méditerranéen: berceau de la connaissance jadis.mais ton problème est très géographique , tu confines les arabes à la péninsule arabique ,et tu voudrais à tout prix que leurs vestiges se trouvent la-haut.les deux puissantes rivales dynasties arabes oumeyyades "Damas"
et abbassides "Bagdad" avaient cette soif de connaissances ,de savoir et de conquête du monde. l'islam leur avait offert cette opportunité et beaucoup se sont sédentarisés dans les contrées
et pays lointains conquis .
mais depuis le déclin d'al-andalous les arabes n'ont plus relevés la tête .c'est une triste réalité mais ça n’enlève rien à nos glorieux ancêtres qui ont gravés leurs noms dans l'histoire et ont enrichi par leur apport le patrimoine culturel de l'humanité.
164 - سوسو الثلاثاء 26 مارس 2013 - 03:19
fatima
اذا كان الحروب العالميه والدمار الهائل والوفيات الفضيعه والاحتلال الذي فعلته الكثير من الدول ليس من الكتاب المقدس بل من صنع الناس فماذا قدم الكتاب المقدس تعاليم لكم
اما ان القران يحث فليس صحيح فالذي مذكور في القران هو في الجهاد للدفاع عن النفس ورد اذى ونشر الدين وجهاد ممن يمنع الناس من الاسلام وكما ترين من اسلام كل الدول التي حدث فيها الجهاد ولو كان قتل مااسلموا وكثير من الايات نزلت في زمن الرسول في حين كان الكفار يأتون من مكه الى المدينه لقتال الرسول
اما ايات القران تحث على القتل فهذا من الاعتقاد الخاطئ الناتج عن الاكاذيب التي تنشر عن الاسلام فالله يقول في كتابه (مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا )
وهذا امر الله في كل الاديان واكده علينا كمسلمين وقال النبي عليه السلام ((من قتل معاهدًا لم يرح رائحة الجنة)) اي الكافر.
ولو كان الاسلام فعلا يدعوا للقتل ومااسلم احد ومااعترف الفاتيكان بزياده عدد المسلمين يااختي اعرفي الاسلام حق معرفته باحكامه وشروطه
165 - Abdelhadi الثلاثاء 26 مارس 2013 - 08:47
[email protected]
À te lire , je constate que tu commences à cafouiller , ne sachant plus à quel saint te vouer, je te conseille Sidi Belyout

Tant mieux,si tu désignes par Arabe une culture, mais,tu dois savoir que cette culture occupe un espace géographique de Bagagd à Casablanca . Et c'est cette culture qui a donné naissance à cette grande civilisation que le monde désigne par civilisation arabo-musulmane

Ce ne sont pas les sites archéologiques qui manquent, au Yamen en Arabie Saoudite en Syrie et en Jordanie,ils se comptent par centaines

:قرية الفاو ,مدائن صالح, جبه, الشويحطية, الأخدود
Sans parler de Petra
et de Shibam où étaient construites les premières grattes ciel

Livre de référence
"فن الرسوم الصخرية واستيطان اليمن في عصور ما فبل التاريخ"

Pour ce qui est de l'environnement de géographie culturelle, après les conquêtes le centre d’intérêt s'est déplacé à Bagdad et Damas
166 - FATIMA الثلاثاء 26 مارس 2013 - 10:51
A Soussou
pour savoir ce que la bible à apporter ,il faut le lire et l'exliquer comme on a fait avec le coran, à mon tour qu' est ce que le Coran a apporter?

je suis d' accord que les gens deviennent musulmans dans le monde entier. MAIS, est ce que le nombre prouve que c'est la vrai religion . si je suis votre raisonement , le nombre des chretiens est supérieure, donc le christianisme est la meilleure religion/ gallillé avait raison et toute l' italie avait tort. le nombre ne justifie rien
le coran des fois est comme un supermarché tu prends ce que tu veux: tuer , pas tuer. mentir ,pas mentir ect
vous me conseillez de lire , je vous assure que j' étais tranquille avant de lire
M.H
167 - abdellah الثلاثاء 26 مارس 2013 - 21:43
non fatima tu vas pas partager hor ain mais inchallah tu partage une chambre au centre de l enfer avec la femme de abou lahabe en ramassant le bois pour etre bien cuir voila tu merite pas de porter ce nom fatima malheureusement alors atous les participants croyer moi fatima est malade et comme son psycologue est en conge voila les resultas alors je vous conseille de ne pas casser la meskina tu me fais pitié avec elle me
168 - سوسو الأربعاء 27 مارس 2013 - 03:56
FATIMA
لم أجد في كلامك اي مضمون, سؤالي اذا كانت كل الحروب التي قادوها النصارى ليست من الكتاب المقدس بل هى من صنعهم فأي تعليم أخذوها من الكتاب المقدس؟؟
هذا وانتم تقولون انه يدعو للحب والتسامح مع هذا شاهدنا اعداد كبيره من المسيحين هم قاده الحروب العالميه
ولو كان النصارى يجدون في الكتاب المقدس اي معنى ماكانوا توجهوا للاديان اخرى او الالحاد.
واما قول ان النصرانيه هم الاكثر عدد فاولا النصرانيه من قبل الاسلام ومع هذا شهد الفاتيكان بزياده المسلمين
ان القران لم يدعو للقتل بل الجهاد لنشر الدين لكي يسمع الناس بالاسلام فيكون قد وصلتهم الحجه وعرفوها واذا رفضوها فالله قال( لا اكراه في الدين) وقال (فإنما عليك البلاغ وعلينا الحساب)
والجهاد ايضا الدفاع عن النفس فديننا لا يرضى لنا بالهوان, ولكن قال الله للحديث القدسي ( يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا) فالله وجهنا للدفاع عن انفسنا ولكن دون ظلم.
فهذا هو ديننا وانت شهدت اننا ملتزمين به.
وقد شاهدنا على هسبريس قس روسي يمتدح المسلمين ولم يمتدح اتباع الكتاب المقدس.
هذا بفضل الفهم العميق للاسلام وليس السطحي.
169 - سوسو الأربعاء 27 مارس 2013 - 04:09
يقول الله في القران
(لا يَنْهَاكُمْ اللَّهُ عَنْ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ * إِنَّمَا يَنْهَاكُمْ اللَّهُ عَنْ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ)
يقول سبحانه وتعالى: (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ).
ويقول: (وَإِذَا خَاطَبَهُمْ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاَمًا).
ويقول: (وَلاَ تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ).
ويقول: (خُذْ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنْ الْجَاهِلِينَ).
ويقول: (وَلاَ تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ)
ويقول: (وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلاَ تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ)
ويقول:(فمن عفا وأصلح فأجره على الله إن الله لايحب الظالمين)
وغيرها من الايات , فالله في القران لم يأمر بالقتل بل الجهاد والايه الاولى توضح ضد من
الله امرنا بالدفاع عن انفسنا بدون ظلم
170 - Free Thinker الأربعاء 27 مارس 2013 - 21:53
A Fatima: je suis tout à fait d'accord avec toi. Même si je ne crois en aucune religion, je pense que Jésus est digne du respect. Il a prêché l'amour, et contrairement à certains, il n'a jamais poussé les autres à faire la guerre, n'a jamais volé, n'a jamais violé, n'a jamais tué. Ceux qui te promettent l'enfer, expriment seulement la haine qui habite leurs coeurs. Bon courage
171 - Moroccan girl الأحد 07 أبريل 2013 - 04:38
احيي الاستاذ عصيد على هذا المقال الرائع، فعلا انت فخر للمغرب. المغرب هو دولة لكل مواطنيه سواء كانوا مسيحيين، يهود، مسلمين، ملحديين، الخ و لا يحق لاي احد ان يحتكر الوطن او يمنع اي مكون من ممارسة معتقداته. إلمسيحيون المغاربة هو مواطنين مغاربة و لهم كل الحق في دولتهم و لا يمكن انكار الاضطهاد الذي يمارس في حقهم. اننا في عصر الحرية، الديموقراطية و المساواة و المستقبل هو لمن يعترفون بحق الاخر مهما اختلفنا معه و لم يعد مقبول ما يمارس ضد الاقليات بالمغرب.
172 - محمد الطيبي الأربعاء 08 ماي 2013 - 22:09
بسم الله الحمد الله على نعمة الإسلام ,
الرد على السيد فطمة تقول الإسلام دين القتل , من الي قتل مليون ونوص في الجزاءر وحاليان في بورنا وفي الريف شمال المغرب و في العراق وفي الفليبين وفي انحاء العلام , الصلبين بي إسم يشوع النصراني قتلو و اغتصبون المسلمين , يا فطمة أنت لاتفهم شيء على الدين النصار ,تجربتي في الكنيسة مودة ثلاثن سنة ولا وجدتو شيء يقنعوني قرأتو إنجيل متا ولوق ويحنا ومرقس , مع احترمي لي المنصيرين يضيعو وقتهوم , مسلم حقيقي أو يهودي مستحيل يترك دينو, ولكن الفقر هو السباب في كول هادا , والسلام
المجموع: 172 | عرض: 1 - 172

التعليقات مغلقة على هذا المقال