24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أيهما أفضل .. الشوكولاتة الداكنة أم ذات الحليب كامل الدسم؟ (5.00)

  2. شكيب لعلج .. "رجل المطاحن" يتسلم قيادة نقابة "مقاولات المغرب" (5.00)

  3. هكذا عاش الڭلاوي باشا مراكش أيامه الأخيرة قبل وفاته بالسرطان (5.00)

  4. إلغاء احتفالات العام الصيني بسبب "فيروس كورونا" (5.00)

  5. إدارة ترامب تقيد سفر "السيدات الحوامل" إلى أمريكا (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | لـــــغـــــــة الإدارة

لـــــغـــــــة الإدارة

لـــــغـــــــة الإدارة

مؤلم متابعة رد السيد عبد العظيم الكروج، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، يوم الاثنين الماضي، على سؤال شفوي للفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية حول استعمال العربية والأمازيغية في الإدارة المغربية. والمؤلم في الرد أنه أعاد تكرار نفس الأحاديث المجترة حول النصوص الدستورية والمراسيم الوزارية والمناشير التي توالى رؤساء الحكومات المتعاقبة على إصدارها. كأن السيد الوزير يريد أن يقنعنا بأن الحالة اللغوية للإدارة المغربية وردية، وأن الوزارات والإدارات العمومية لا تتعامل بغير اللغة الرسمية للدولة، وأن مجرد التساؤل أصلا لا معنى له. لكن الغائب في الجواب هو واقع الحال الذي يتغنى بلغة موليير ويبعد لغة الدستور عن الاستعمال. وحينما تنهي من الاستماع للسيد الوزير تسائل نفسك هل يحتاج المغاربة إلى حصة الأسئلة الشفوية المفروضة عليهم إعلاميا. لكن لا بأس من تذكير وزارة السيد الكروج ببعض العناصر المفصلية:

• إن رسمية اللغة لا تعني كتابتها في نص الدستور فحسب ولكن المقصود هو وجوب استعمالها في الإدارات و المؤسسات العمومية سواء داخليا أو في علاقتها مع المواطنين .لكن تعاني المراسيم الوزارية، التي أشار إلى بعضها، القاضية بضرورة استعمال اللغة العربية في التواصل داخل الوزارات والإدارات والمؤسسات العمومية للدولة من التهميش. فقد كان من المفروض أن يتسع المد بالظهير الشريف الصادر في 26 يناير 1965 الذي وحدت بمقتضاه المحاكم وباتت بفضله اللغة العربية وحدها لغة التداول والترافع والأحكام، ليشمل التعريب المناحي الأخرى للحياة العامة. لكن بالرغم من تفنن رؤساء الحكومة المغربية المتوالين في إصدار المراسيم لدفع الإدارة إلى اعتماد اللغة العربية وحدها في التعامل داخلها ومع المواطنين، لم تستطع إحداث التغيير المطلوب.

• لا أحد يمكنه أن يتجاهل الهيمنة الفعلية للفرنسية في الإدارة والأعمال والبحث العلمي، فرغم ما جاء في الدستور المغربي ما زالت الفرنسية تحتل مكانة الصدارة في مشهدنا اللغوي خصوصا في مجالات الأعمال والإدارة والتعليم العالي والبحث العلمي والإعلام. فإلى غاية اليوم ما زالت لغة التخاطب الرسمية في المراسلات والتقارير والمذكرات تهيمن عليها الفرنسية ولاسيما في القطاعات الإنتاجية والتقنية وما زالت الدراسة في التعليم العالي في المواد العلمية والتقنية وكذا البحث العلمي حكرا على لغة هوغو رغم ما جاء به ميثاق التربية والتكوين من فتح مسالك بالعربية في هذه الشعب.

• وإذا كان الأمر أكبر من قدرة الوزارة فإن الأكيد أن ما يدخل في اختصاصاتها هو تنبيه الوزارات والمؤسسات الحكومية إلى استمرار هيمنة اللغة الفرنسية على مراسلاتها اليومية وعلى شروط الولوج إلى الوظائف والمناصب، والأدهى هو أن تكون جل البوابات الإلكترونية تتحدث بلغة موليير مما يشكل خرقا سافرا لانضباطها للنص الدستوري.

• من الأمور الممكنة التي يستطيع السيد الكروج ووزارته القيام بها هو فرض التعامل باللغة الرسمية في الشواهد والمراسلات. وقد سبق للسيد الشوباني الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني أن توصل بأول شهادة طبية محررة باللغة العربية في تاريخ الوزارة، بعد المذكرة التي بعث بها، إلى المصالح العاملة تحت إمرته، يؤكد فيها على ضرورة الإدلاء بشواهد طبية محررة باللغة العربية أو الأمازيغية. والأمر هنا لا يحتاج إلى ميزانية ولا إلى مخطط استراتيجي أو استعجالي بل إلى وعي بضرورة الفعل وإرادة موازية.

إن استعمال السيد الكروج للغة الاجترار في دفاعه عن الإدارة يخفي غابة من الاستيلاب اللغوي والثقافي الذي تعيشه إدارتنا. ويكفي أن لسان فرنسا مازال لسان إدارة نحسبها وطنية وكيف يمكن الإصلاح بإدارة تفكر بمنطق الآخر؟. ورحم الله علال الفاسي الذي قال:" لاشك أن حياة لغتنا بعث لوجودنا الثقافي وصلة مستمرة مع ماضينا ومستقبلنا وتحرير لنا من هيمنة الكلمة الأجنبية التي توحي إلينا من الإلهامات ما يملأنا بروح أجنبية بعيدة عنا ".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - Amghar الأربعاء 01 ماي 2013 - 18:51
لغة الإدارة هي دهن السير إيسير، والباقي غير حريق الراس.
2 - Abou Salma الأربعاء 01 ماي 2013 - 19:33
Je suis Arabe mais je dois dire la verite


La langue Arabe classique est morte

J'envois mes enfants a l'ecole privee pour ne pas

tomber dans le meme probleme d'Arabisation radical

catastrophique

On veut encourager nos deux langues reeles: Darija et


Tamazight

La langue Arabe classique et le politique d'Arabisation

a cree des armees de chomeurs et des terroristes rien

d'autre


La langue Arabe classique et la politique d'Arabisation

a cree une elite malade de schysophrinie

S'il vous plait arretez de jouer avec le future de ce

pays
3 - Amrrakchi الأربعاء 01 ماي 2013 - 22:28
اللغة الأمازيغية لها شرعية وحق طبيعي لأنها في قعر دارها شرعية العراقة التاريخية والجغرافية, لم تغزوا أحدا ولم تكن دخيلة على أي شعب.نحن نعرف جيدا أن جُل الشعب المغربي مسلم من أصول أمازيغية رغم نظريات العربان الإستعمارية التظليلية "بما أنك مسلم إذن عربي" لا نريد التكالب على إستغلال سياسوي لمفهوم النظال الأمازيغي والركوب عليه من طرف الأحزاب العروبية المخزنية وشردمة من كتاب الزور ومفكري التظليلات, بل نريد تعميم حقيقي وإجباري للغة أمنا الحقيقية هذه عى أرضها.هذا حقي الطبيعي في تعلم وتطوير لغة أمي الأمازيغية.تعريب المجتمع والدولة والمؤسسات والفضاء العام وخنق الامازيغية يعتبر في قمة العنصرية.كل شيئ عربي: تِكرارُها وانتشارها وشبه الإجماع الحاصل حولها،يتمنى العربان أن تصبح بمثابة حقائق ثابتة ومسلمات بديهية تشكّل الإطار المرجعي الذي صنعه وقام بحراسته القومجيون العرب البعثيين التَّعريبيِّين بعد الإستقلال الشكلي.لا تضحكوا على البسطاء من الناس.لَوْ كُنا عرباً؟ ما معنى تعريب العَرب؟ كلمة أمازيغ تغضب و تصيب مهندسي التعريب بالجنون, يبدؤون بتعريب اللسان لِينْتهُو بتعريب الهوية والأرض.
4 - tassa nw الخميس 02 ماي 2013 - 00:22
اللغة الأمازيغية لها شرعية وحق طبيعي لأنها في قعر دارها شرعية العراقة التاريخية والجغرافية, لم تغزوا أحدا ولم تكن دخيلة على أي شعب.نحن نعرف جيدا أن جُل الشعب المغربي مسلم من أصول أمازيغية رغم نظريات العربان الإستعمارية التظليلية "بما أنك مسلم إذن عربي" لا نريد التكالب على إستغلال سياسوي لمفهوم النظال الأمازيغي والركوب عليه من طرف الأحزاب العروبية المخزنية وشردمة من كتاب الزور ومفكري التظليلات, بل نريد تعميم حقيقي وإجباري للغة أمنا الحقيقية هذه عى أرضها.هذا حقي الطبيعي في تعلم وتطوير لغة أمي الأمازيغية.تعريب المجتمع والدولة والمؤسسات والفضاء العام وخنق الامازيغية يعتبر في قمة العنصرية.كل شيئ عربي: تِكرارُها وانتشارها وشبه الإجماع الحاصل حولها،يتمنى العربان أن تصبح بمثابة حقائق ثابتة ومسلمات بديهية تشكّل الإطار المرجعي الذي صنعه وقام بحراسته القومجيون العرب البعثيين التَّعريبيِّين بعد الإستقلال الشكلي.لا تضحكوا على البسطاء من الناس.لَوْ كُنا عرباً؟ ما معنى تعريب العَرب؟ كلمة أمازيغ تغضب و تصيب مهندسي التعريب بالجنون, يبدؤون بتعريب اللسان لِينْتهُو بتعريب الهوية والأرض.
5 - Agwilal الخميس 02 ماي 2013 - 07:57
Et ce Alla al Fasi don't vous parlez a demande aux enfants du peuple d'apprendre l'arabe en meme temps il a envoye ses enfants apprendre la langue du Hugo comme vous l'avez nomme.
العربية لغة ميتة لا بتكلمها احد, ل غتا الشعب هما الامازيغية و الدارجة المغربية. Full Stop.
6 - الوردي الخميس 02 ماي 2013 - 10:24
أجد غصة و مرارة بسبب الاستمرار في تجاهل قضية استعمال اللغة الفرنسية على حساب اللغة العربية في إداراتنا و مؤسساتنا المغربية:
المرسل: مغربي في إدارة مغربية في المغرب، و المرسل إليه: مغربي أيظا في إدارة مغربية في المغرب، ومع ذلك يراسله بالفرنسية ؟ و يكتب: j'ai l'honneur de vous demander، و هنا سؤال طويل عريض، ألا يستطيع أن يعبر عن هذا الأمر باللغة العربية، لماذا لا يكتب: يشرفني أن أطلب منكم ؟
أين المدافعين عن حقوق الإنسان؟
أليس من حق المواطن المغربي أن يدخل الإدارة المغربية و يفهم كل ما يكتب في الوثائق الإدارية التي تهم حياته و مستقبله؟
و سؤال آخر للمدافعين عن الدستور:
هل الدفاع عن الدستور يكون بانتقائية و نفاق و حربائية ؟
أين هو الدفاع عن الفصل القائل بإعطاء اللغة العربية المكانة اللائقة بها في المجتمع؟
أم أن هؤلاء يرون أن المكانة اللائقة بها هي ما تعيشه اليوم من تغييب في إداراتنا المغربية لكي يحس المواطن المغربي دائما أنه حقير لا يفهم شيئا ؟
7 - متتبع الخميس 02 ماي 2013 - 11:30
اللغة هي ايضا الجاه مثلا الطبيب يكتب بخط غريب لا يفهمه إلا الطبيب هكذا يحافظ على هيبته.الساحر يفعل نفس الشيئ وإدارتنا أيضا. مرة كتبت وثيقة الذخول للمغرب بالعربية.أخد مني الشرطي البطاقة وأخد بطاقة جديدة وكتبها بالفرنسية وقرأ أني هاجرت في 1974 م ، أسهزأ بي قائلا : منذ 1974م ولم تتعلم الفرنسية ؟ ثم أتمم القرائة في الجواز، المهنة : أستاذ جامعي للرياضيات !
8 - سعيد الخميس 02 ماي 2013 - 11:45
بسم الله الرحمان الرحيم

لغة موليير هي اللغة الادارية، و ما جاء في الدستور المغربي هو مجرد تحصيل حاصل..
حينما يتكلم مسؤؤووووووووووووووول حكومي أمام بني جلدته بلغة موليير ماذا تنتظر منه يا أخي ؟؟
ليس لنا الا أن نقول وداعا لتطبيق الدستور ..

أقول قولي هذا و أستغفر الله العظيم.
9 - Tanjaui الخميس 02 ماي 2013 - 22:52
هذه الثرثرة حول لغة قريش من طرف بعض المعلقين المُعربين لا تعني شيئا لنا لأنها تقال ويعاد قولها مرارا وتكرارا منذ 1400 سنة لأن هاؤلاء التعريبيين ببلاد الأمازيغ يعرفون أنهم يسرقون في الظلام ويريدون إكتمال فِعْلتِهم قبل الفجر.يدركون هاؤلاء القومجيين أن المغاربة أمازيغ وأن لغتهم ليست تلك اللغاة الدخيلة مثل العربية أو الفرنسية والدليل أنه أُتُْخد كل مجهود لحَشْوِ المغاربة بلغة قريش لاكن يبقون غير عارفين لتلك اللغة.المشكلة في مثل هذه اللقائات أنه يدل على أن أعداء الأمازيغ مصممين على تعريب لشعب ومسخه كما يدل على ذالك العنوان لجريمتهم وحتى الخوف الذين يعبرون عنه بعكس العرب الحقيقيين.لاكن هذا يجب أن يكون بمتابة ناقوس الخطر لِالأمازيغ لأنه يهددوجودهم ويتهم وأرضهم وإستقلالهم وحقهم المشروع في لغة أمهم في قعر دارهم.هذا التحرك العروبي هو شهادة على أن العرب مصممين على فرض الوصاية على الأمازيغ وتعريب لسانهم لِالإنتهاء بتعريب هويتهم وأرضهم.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال