24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. معركة تازيزاوت .. ملحمة تاريخية أخطأت الطريق إلى مقررات الدراسة (5.00)

  2. هكذا استخدم "عرب إسرائيل" أصواتا انتخابية لتقويض نفوذ نتنياهو (5.00)

  3. الحكومة ترمي بفضائح "تقارير جطو" إلى ملعب المؤسسات القضائية (5.00)

  4. هذه خارطة جرائم المخدرات وابتزاز الإنترنت والهجرة غير الشرعية (5.00)

  5. الدرك يُنهي مغامرات "تخنفيرة" في ترويج المخدرات (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | لا عودة ولا استقلال، سنبقى في تندوف لجمع الأموال

لا عودة ولا استقلال، سنبقى في تندوف لجمع الأموال

لا عودة ولا استقلال، سنبقى في تندوف لجمع الأموال

بعد أزيد من 31 سنة من التطلع إلى "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" على أرض الساقية الحمراء ووادي الذهب". بات أنصار البوليساريو أكثر اقتناعا بتبدد هذا الحلم، حلم تحول إلى كوابيس خصوصا لصحراويي مخيمات "تندوف" و"الحمادة" و"التفارتي"، الذين ومنذ إعلان "الجمهورية" من طرف واحد يكابدون مشاق أصياف مشتعلة الحرارة، وليالي قاسية البرودة، وشتاءات الصحراء التي تجرف كل ما يأتيها في الطريق.

معاناة وألام تترجم ملكية للعقارات في مختلف الأصقاع، وملايين من الدولارات في أرصدة قادة البوليساريو وأذنابهم. انشقاقات في السر والعلن، اتهامات بالفساد والعجز لقيادة البوليساريو، أوضاع اجتماعية مزرية، غضب واحتجاجات في المخيمات، تراجع في "مكاسب" دبلوماسية الجبهة، وتقرير أممي ينهى أمال أنصار "الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب في "الاستقلال".

فبعد الشعارات التحميسية التي رفعتها العديد من مؤتمرات جبهة البوليساريو، من قبيل "بالبندقية ننال الحرية"، و"الاستقلال، سلما أو بالقتال" .... تسير الجبهة مؤخرا في اتجاه معاكس لشعاراتها المفضوحة، حيث حولت القيادة الحالية للبوليساريو شعار "لا استقرار ولا سلام" قبل العودة والاستقلال التام" الذي رفعته في مؤتمرها الثالث سنة 1976 إلى شعار "لا عودة ولا استقلال، سنبقى في تندوف لجمع الأموال".

ويختصر هذا الشعار الجديد عدم رغبة البوليساريو في إنهاء الملف المفتعل حول الصحراء، حيث ضربت قيادتها، التي تؤمن بضرورة "لا عودة" الصحراويين من المخيمات إلى وطنهم "المغرب"، حصارا مشددا على المخيمات وسكانها، وشددت من مراقبة جحافيل المهربين الذين يحولون المساعدات الإنسانية من المخيمات إلى أسواق الجزائر وموريطانيا وبعض دول إفريقيا السوداء، ولم يعد مسؤولو القيادة الحالية يسمحون بمغادرة حدود المخيمات إلا ل"الدبلوماسيين" و"التجار" و"المهربين" الذين تتوفر فيهم شروط الولاء المطلق والتبعية العمياء.

فلا عودة ولا استقلال، سنبقى في تندوف لجمع الأموال".

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - عبده/المغرب الاثنين 11 غشت 2008 - 23:57
لاضير في بقاء في الاقاليم المغربية الشرقية التي فوتها الجيش الفرنسي الى دولة الجزائر الفتية ففي الاول والاخر فهم على ارض مغربية بالتاريخ والجغرافيا ولن يزحزحهم عنها احد .ومن منبر هسبريس نناشد قادة ان يعلنوا العصيان على جنرالات العسكر في الجزائر ويستقلوا عنهم وسيجدون الدعم الكافي واللوجيستيكي من المغرب لتحقيق الوحدة الترابية الكاملة المغربية على جميع ترابه.فبادروا بهذه الخطوة الجبارة وغير المسبوقة تاريخيا وفي الاخير لا يصح الا الصحيح ...وطن كريم ولا عيش ذل ومهانة
2 - lbrnoss الاثنين 11 غشت 2008 - 23:59
الصحراء وكما يعلم الجميع لن تكون الامغربية ولو كره الكارهون والحاقدون وابرزهم جبراننا الأعزاء
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التعليقات مغلقة على هذا المقال