24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

2.60

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | كُتّاب وآراء | عندما يكون الغلو في الانتماء إلى العروبة دليلا على الانتماء إلى الأمازيغية

عندما يكون الغلو في الانتماء إلى العروبة دليلا على الانتماء إلى الأمازيغية

عندما يكون الغلو في الانتماء إلى العروبة دليلا على الانتماء إلى الأمازيغية

ليس من الضروري أن يكون المرءمواظباعلى مراقبة وتتبع ما يجري بالدول العربية، حتى يعرفأن المغرب ـالذي يعتبر نفسه دولة عربية ـ هو الدولة "العربية" الأكثراهتمامابالقضايا العربية إلى درجة أنه يتعامل معها كأنهاشأن وطني، كما هو حال القضية الفلسطينية مثلا.

ولدينا أمثلة كثيرة ومتكررة عن هذا العشق المغربي تجاه المشرق العربي، وما ينتج عنه من تبنٍّ لقضاياه، ونصرتها والدفاع عنها بشكل يفوق بكثير موقف العرب أنفسهمإزاء هذه القضايا التي هي قضايا تخصهم هم أولا قبل المغرب.

ـ المغرب، الدولة "العربية" الأبعد عن فلسطين،هو الذي يرأس "لجنة القدس"، المكلفة بحماية القدس من التهويد، من دون الدول العربية الأخرى، الأقرب جغرافيا وقوميا وهوياتياوتاريخيا من فلسطين.

ـ يضم المغرب جمعيات ومنظمات خاصة بمساندة فلسطين والعراق (مجموعة العمل المغربية لمساندة العراق وفلسطين، الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني،المرصد المغربي لمناهضة التطبيع...)

ـ قطع المغرب علاقاته الديبلوماسية مع إيران ابتداء من السادس مارس 2009 تعبيرا عن تضامنه مع دولة البحرين التي تعرضت لتهديدات من إيران.

ـ يغدقالمغرب على الفنانين العرب الذين يغنّون ساعة واحدة ما لا يناله فنان مغربي طيلة سنوات من عطائه الفني.

ـ أبدعت القناة الثانية برنامج "ستوديو دوزيم" خاصا بتباري المغاربة في تقليد أغاني الفنانين المشارقة.

ـ نُظِّمت في سنة 2004، بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، سهرة سمِّيت بليلة "نجوم العرب"، شارك فيها ونشّطها، كما تدل على ذلك تسميتها، "نجوم العرب" في الطرب والغناء.

ـ يحتضن المغرب، بكل حفاوة وحسن استقبال وكرم ضيافة، مؤتمرات تخص الشأن العربي (مؤتمر الفكر العربي، مؤتمر اتحاد المحامين العرب، المؤتمر القومي العربي...).

ـ كما يحتضن، وبنفس الحفاوة وحسن الاستقبال وكرم الضيافة، العرب الباحثين عن المتعة الجنسية التي يجدونها في المغرب بكثير منالوفرة والسخاء.

ـ تجد الوهابية، ذات الأصول السعودية، مع ما يرافقها من نوع اللباس وشكل اللحى وطريقة الأذان وقراءة القرآن، تربة خصبة بالمغرب الذي تنتشر وتزدهر فيه بسهولة وسرعة كما لو كانت في موطنها الأصلي حيث نشأت وتكونت.

ـ بل حتى "الشيشة"، التي لم تكن معروفة بالمغرب، والتي تدخّنأصلا ببلدان الخليج، غزت مقاهي المغرب بسرعة مذهلة، وأصبح الإدمان عليها يزداد يوما بعد يوم، نتيجة تقليدا أعمى وتبعية بليدة لكل ما هو مشرقي.

ـ خصص مجلس النواب المغربي يوم 26 ماي 2004 جلسة للتضامن مع فلسطين والعراق تحدث خلالها نواب الأمة ـ الأمة المغربية أم الأمة العربية؟ ـ عن "انتمائنا العربي"، و"أمتنا العربية" وأن "فلسطين قضية وطنية"...

ـ تحولت الرباط طيلة سنة2003 من عاصمة للمغرب إلى عاصمة للثقافة العربية.

ـ أول درس في التاريخ يتعلمه التلميذ المغربييتعلق بشبه الجزيرة العربية وليس ببلده المغرب.

ينظمالمغرب تظاهرات مليونية ضخمة فريدة من نوعها للتضامن مع القضايا العربية كقضية فلسطين والعراق عندما كان محتلا من طرف الولايات المتحدة.هي فريدة من نوعها لأنها الأضخم والأكبر مقارنة مع التظاهرات التي تنظم بالبلدان العربية والإسلامية للتضامن مع فلسطين (أزيد من مليون مشاركفي مسيرة الرباط التضامنية مع الشعب الفلسطيني، بتاريخ 8/10/2000 كما جاء في يومية "الحياة" اللندية ليوم 9/10/2000).

كل هذا الوله الشديد بالمشرق العربي، وتبني قضاياه والدفاع عنها، يثير فضولا وأسئلة. فلو أن البلدان العربية بالمشرق هي التي تقلّد بعضها البعض، وتبدي مثل كل هذا الحماس الزائد لخدمة قضاياها العربية والدفاع عنها والتظاهر المليوني لنصرة فلسطين، لبدا الأمر عاديا وطبيعيا وما كان ليثير فضولا أو تساؤلا، بحكم أن دول المشرق العربية هي المعنية الأولى بقضاياها العربية، وهي، كما سبقت الإشارة،الأقرب جغرافيا وقوميا وهوياتياوتاريخيا من معاناة الشعب الفلسطيني،وبالتالي فمن المفروض أن تنظم هذه الدول تظاهرات للتضامن معه تفوق تلك التي تنظّم بالمغرب. لكن أن يكون المغرب هو الأكثر اهتماما بالقضايا العربية، والأكثر دفاعا عن القضية الفلسطينية، فهذا ما يطرح أكثر من سؤال.

لماذا إذن، وضد منطق الأشياء، يكون المغرب هو البلد "العربي" الأكثراهتماما بالقضايا العربية؟

إن النخبة المغربية، الحاكمة والمثقفة، لم تكفّ، منذ نشأة "الحركة الوطنية" إلى اليوم، من التأكيد، وتكرار التأكيد، على أن الشعب المغربي شعب "عربي". ومع ذلك فلا زالت هذه النخبة، ووراءها هذا الشعب الذي عرّبته وكيّفته على التعلق بكل ما هو عربي،تقدّم، بمناسبة وبغير مناسبة، العربون والدليل، أكثر من اللازم ودون أن يطلب منها أحد ذلك، على "عروبة" الشعب المغربي. فتبنّي قضايا العرب أكثر مما يفعله العرب الحقيقيون أنفسهم، عربون آخر تدفعه هذه النخبة المغربية لتثبت الانتماء "العربي" للمغرب.

ولكن، لماذا يجب على النخبة المغربية أن تقدم كل مرة شهادة أخرى إضافية على "عروبة" المغرب؟ ألم يكفها أن هذا المغرب معروف على الصعيد الدولي على أنه بلد "عربي"، وأنه عضو بجامعة الدول العربية؟

الجواب هو أن النخبة المغربية هي نفسها تشك في انتمائها "العربي"، ولها قناعة لاشعورية بأن المغرب ليس بلدا عربيا، وأن "الأشقاء" العرب ينظرون إلى المغاربة على أنهم "بربر" وليسوا عربا. وهذا ما يخلق لدى هذه النخبة شعورا مرَضيا بالذنب والخطيئة، يدفعها إلى المغالاة في الصلوات والطقوس وتقديم القرابين (الغلو في الاهتمام بالشأن العربي،تنظيم التظاهرات والمسيرات لمساندة قضايا المشرق العربي، تدخين "الشيشة" كما يفعل العرب، إطالة اللحية كما يفعل الوهابيون السعوديون...) للتكفير عن خطيئة انتمائها الأمازيغي، وطلب الصفح والغفران من "الأشقاء" العرب، والبرهنة لهم على أن المغاربة لم يبقوا "بربرا" كما يعتقدون، بل أصبحوا شعبا عربيا. وهكذا تعيش النخبة المغربية تناقضا وجدانيا، وشقاء ثقافيا وهوياتيا على مستوى وعيها: فهي لا تؤمن بأنها عربية إلا إذا كانت أكثر عروبة من كل العرب! وهذا هو مضمون هذا الاهتمام الهوسي بالقضايا العربية.إنها تتصرف كما يفعل الشواذ الذين يغيرون جنسهم الذكوري إلى جنس الأنثى. لكنهم لا يقتنعون بهذا التغيير إلا إذا استعملوا من مساحيق التجميل النسائية أكثر مما تستعمله المرأة الأصلية نفسها، وذلك حتى يظهروا أكثر أنوثة من الإناث الحقيقيات. وفي الحقيقة، ما تفعله هذه النخبة، الحاكمة والمثقفة، بخصوص الهوية، هو شذوذ جنسي كامل، يتمثل في تغيير جنسها الأمازيغي الأصلي إلى جنس عربي زائف ومزوّر، تماما كما يفعل الشواذ الذين يجرون عمليات تغيير الجنس.

فلو أن هذه النخبة المغربية كانت مقتنعة بانتمائها العربي، لتصرفت ككل العرب: اهتمام عادي بالقضايا العربية، خالٍ من أي غلو أو هوس أو حماس زائد. لكن هذه النخبة، ولأنها تريد أن تثبت شيئا لا وجود له (الانتماء العربي للمغرب)، فلا يمكنها أن تساند قضية عربية إلا بالغلو والتضخيم والتطرف في هذه المساندة. والمبالغة والإلحاح والزيادة في سلوك ما، يعبر عن شعور بالنقص في شيء ما. والنخبة المغربية تعاني، في حالتنا هذه، من شعور بالنقص في الانتماء العربي. وهذا ما يجعل أنها بقدر ما تغالي في إظهار "عروبتها"، على مستوى الوعي والسلوك الظاهر (تبني القضايا العربية والدفاع عنها)، بقدر ما تقدم الدليل المضاد، على مستوى ما هو خفي ولاشعوري ولكنه حقيقي، على أنها ليست عربية. وهذه هي مفارقات الوعي الشقي لدى النخبة المغربية.

وهذا الغلو العصابي للنخبة المغربية في إثبات الانتماء "العربي" للمغرب، الذي يثبت في الحقيقة انتماءه الأمازيغي كما رأينا، ليس إلا إثباتا تكميليا بجانب الإثبات الرئيسي "لعروبة" هذا المغرب، والمتمثل (الإثبات) في إقصاء الأمازيغية كهوية وانتماء للدولة المغربية.

وما يكشف عنه هذا الهيام الوسواسي للنخبة المغربية بمعشوقتها"العروبة"، هو أنه آلية دفاعية تبرز أن أصحابها ليسوا عربا في هويتهم الحقيقية، وأن المغرب، بالتالي، أمازيغي. فالتكفير عن الخطيئة دليل على ارتكابها، والعمل على غسل ذنب الانتماء الأمازيغي حجة على هذا الانتماء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (48)

1 - Ayour السبت 03 غشت 2013 - 20:52
شكرا للاستاذ الجليل بودهان. لا افهم كيف تتضامن الدولة و الشعب المغربي مع اطفال غزة ويرسلون المساعدات وملايين الدولارات ويقيمون مستشفيات ميدانية تحتوي على كل التخصصات و يهللون لكل هدا في كل وسائل الاعلام ..هل هو نكاية في اطفال ورضع انفكو وغبرها من المناطق المهمشة الدين يموتون من البرد والجوع في القرن 21.؟ هل هو احتقار للذات والتلذذ بتهميشها.؟ هل هي القومية العربية المقيتة التي يئن اصحابها لما يجري في القارة الاسيوية ولا يابهون لما يجري في المغرب.؟ هل هو نوع من الاستعمار المشرقي يرى ان وطنه الحقيقي موجود في اسيا ويرسل التروات المغربية الى هناك.؟ هل هو الاستيلاب الدينى والتقافي الدى خلفه التعريب الاجرامي للمغرب والدي جعل اجساد المغاربة هنا وعقولهم هناك .المستلب السفياني لا يتضامن الا مع فلسطين ويترك سبتة ومليلية المحتلتين واطفال بلدة الابرياء.؟ في القنوات الفضائية لم ارى قط فلسطينيا واحدا في وضعية جد مزرية كالتي نراها في المغرب.؟ بمادا سيشعر اطفال انفكو وغيرهم عندما يرون المغاربة يرسلون المساعدات تلو المساعدات ويتعاطفون مع اطفال غزة بينما لا يلتفت احد اليهم هنا.؟ انها قمة الاستيلاب
2 - عبد الاله السبت 03 غشت 2013 - 21:01
لقد مللنا من سماع أسطوانتك المشروخة

هناك مواضيع أهم تنتظر قلمك

العرب والامازيغ خوت وخا ديروا لي بغيتو ديرو

وباراكا من التعصب والشوفينية

وإذا قامت أي نار فسوف تحرقنا جميعا

ليست تمازيغت هي من تجمعنا

ليست العربية من تجمعنا

تمغربيت هي من تجمعنا
3 - oghighuch السبت 03 غشت 2013 - 21:03
ﺍﺭﺿﻨﺎ ﺗﺎﻣﺰﻏﺎ ﺳﺘﺒﻘﻰ ﺷﺎﻣﺨﺔ ﻣﻬﻤﺎ
ﺣﺎﻭﻟﻮﺍ ﺗﺪﻣﻴﺮﻫﺎ ﻭ ﺗﺪﻣﻴﺮﻫﺎ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻬﻮﻳﺔ
ﻣﻜﺎﻧﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﻓﺈﻧﻬﺎ ﺳﺘﺤﻴﺎ ﻟﻸﺑﺪ ﻭﻟﻦ
ﺗﻤﻮﺕ ﻳﻮﻣﺎ ، ﺗﺤﻴﺔ ﻟﻜﻞ ﺍﻷﻣﺎﺯﻳﻎ
ﺃﻳﻨﻤﺎ ﻭﺟﺪﻭﺍ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻜﻮﻥ
4 - صالح بن طريف السبت 03 غشت 2013 - 21:39
تحية نضالية للأخ المناضل و الأكاديمي محمد بودهان على مجهوداته المشكورة لتنوير الرأي العام المغربي، الذي تعرض لجريمة غسيل للدماغ على مدى عقود من طرف النظام المخزني و بمباركة ما يسمى الحركة الوطنية, التي لا تحمل من قيم المواطنة و الوطنية إلا الإسم، و ذلك بواسطة آستخدام سلاحي المدرسة و الإعلام. و النتيجة هي ما أشرت له أستاذي الكريم من ظاهرة الشذوذ الجنسي الهوياتي لدى جزء من الشعب المغربي، الذي فقد مناعته ضد هذا الهجوم الإديولوجي العروبي الهمجي. و أمام هذا الوضع الشاذ و غير السوي يجب علينا كحركة أمازيغية أن نفكر في آستخدام نفس السلاح للدفاع عن وجودنا و هويتنا، و يمكن الإقتداء في هذا الصدد بإخواننا مناضلي حركة الكوانش بجزر الكناري الذين آستطاعوا عبر أستخدام الإذاعة و أمواج الراديو من إحداث قفزة نوعية في وعي الجماهير الكوانشية و أثبتوا و جودهم سياسيا و كذلك في المجتمع الكناري، ما يمثل تحديا للدولة الإسبانية و لمستقبل آحتلالها لتلك الجزر الأمازيغية, التي تشكل جزءا لا يتجزأ من أرض تمازغا الكبرى.
و كإضافة أود الإشارة إلى أن غالبية من المشاركين في المظاهرات للتضامن مع العراق و فلسطين هم أمازيغ
5 - صالح بن طريف السبت 03 غشت 2013 - 22:07
الغالبية العددية العظمى للمشاركين في تلك المظاهرات المليونية هم من الأمازيغ و من الأمازيغ المستعربين الذين تعرضوا للتضليل بواسطة استغلال عواطفهم و مشاعرهم الدينية.
على غرار المناضلين الكوانش يمكن للحركة الأمازيغية إنشاء إذاعة أو قناة تلفزية آنطلاقا من مليلية أو من الجزر الكناري أو من إسبانيا للرفع من مستوى الوعي لدى الجماهير.
إذا لم ترفع الحركة الأمازيغية من وتيرة نضالها فمصير اللغة و الثقافة الأمازيغية سيكون الإنقراض. لأن أعداء الأمازيغية من قومجيين و متطرفين إسلاميين يتلقون دعما كبيرا من دول البترودولار لإقبار وجودنا و كياننا إلى غير رجعة. فهي إذن معركة حياة أو موت.
6 - مغربي حر السبت 03 غشت 2013 - 22:17
تحليل فلسفي عميق جدا و لن يستوعبه إلا دوي العقول المتحرر و الثقافة الواسعة بتاريخ بلدهم المغرب أما المؤلدجين المغاربة مغسولي الدماغ فعلى عقولهم ضبابة
لكن الطريف في الامر كله ان المشارقة و الخلييين العرب الحقيقيين لا يتعاملون مع المغاربة و لا ينظرون إليهم إلا كعرب من الدرجة الثالثة

لن تجد أبدا أي تلفزين مشرقي يبث فيلم او مسرحية مغربية واحدة في تاريخه و في المقابل تد التيلفزيون المغربي يبث شهريا مئات الافلام و المسلسلات المشرقية من تأسيسه !!!

لن تجد أبدا مشرقي واحد حاول اتقان اللهجة المغربية و في المقابل يتنافس المغاربة بشكل مضحك لتقليد اللجهات المشرقية كانهم بذلك سينالون مكانة عظيمة في نظر المشارقة !!!

و الحقيقة ان جل المغاربة المستعربين كدكالة و الشاوية و الشياضمة و جبالة هم امازيغ و يتوهمون انهم عرب اقحاح نتيجة الكم الهائل من الاكاديب و المغالاطات الايديولوجية التي تم حشوها بادمغتهم عبر المدرسة و التيلفزيون مند الاستقلال لكن اليوم آن للحقيقة ان تسطع في عصر الجينيوم الذي يثبت بشكل قاطع ان ازيد من تسعين في المائة من المغاربة اليوم يحملون الهابلوجروب الامازيغي E1B1B1B
7 - قضايا الجنوب وليس العربية السبت 03 غشت 2013 - 22:46
آليات الدفاع الداتي النفساني ،هي حقائق علمية ،ولكن تعميم قوانين داتية ونفسانية تمس الفرد إلى قوانين اجتماعية هو موضوعيا جد بعيد رغم محاولات علم النفس الاجتماعي والتى فلما تقنع ، ما يجمعنا والشرق هو اولا الاسلام ،ولهدا نهتم بالأزمة المصرية او التونسية وبقدر اقل بأحداث العراق حيث مات ألف فرد فقط في رمضان ولا احد في المغرب اهتم لأمرهم ،لمادا ?قضية سوريا هي قضية إنسانية ،نظام لاهو بالملكي ولا بالجمهورية برزخ لأربعين سنة قمعا وظلما فوق أهله ويأجل المسالة الديموقراطية بدعوى الجولان وفلسطين وهو وضع عاشه المغاربة مع قضية الصحراء ،يمكن لنظام ان يدافع عن أرضه وبدون ان يستبد على أهله ،انها إشكالات دول الجنوب ،في صراعها للتطور مع الغرب المتقدم وهو صراع اقتصادي وليس هوياتي وحضاري ،ورغم اقرأرنا بأولوية هدا الصراع الاقتصادي فنحن كأمازيغ نقر ايضا بتواجد صراع قوميات في المغرب ،ونطالب بكل الحقوق الامازيغية ،ونرفض تأجيلها تحت اي سبب أيديولوجي او حقيقي مثل صراع الحضارات او صراع الشمال والجنوب الاقتصادي وليس الثقافي ،
8 - izem السبت 03 غشت 2013 - 22:57
ارض الامازيغ ليست قفار بلا سكان
منذ تاريخ ولوج العرب والي الان لا يوجد عربي اصيل كلهم نتيجة تزاوج بعض العرب بالقبائل الامزيغية الاصل الموجودة في البلاد .. وجاءت ثقافة فرض العنصر العربي والتباهي واللهاث وقطع الانفس خلف النسب العربي الذي لا نحمل عليه غضاضة .. فكلها اجناس اوجدها الله علي الارض لتتزاوج وتتعارف لا ليطغي بعضها علي بعض ... نحن نعتز كثيرا باسلامنا الذي جاء علي لسان النبي العربي محمد (ص) .. ولكن لا نقبل ربط هذا الدين بالعروبة او تكون العروبة شرط ليحسن اسلام المرء

العودة إلى الأصل فضيلة , و العودة إلى حضن الوطن نعمة من الله و فضل و عودة للروح التى أعيتها سنين التهميش والتزوير والمنع القصري
9 - BAYRAM السبت 03 غشت 2013 - 23:19
quand on n'a pas d'autre langue que la langue Arabe pour s'exprimer, avouer que vous faite mieux que ceux a qui vous reprocher cette appartenance
le problème c'est que vous le faites machinalement
sans même vous rendre compte
je ne vous le reproche pas cela va de soit
aussi, vous n'êtes qu'un Arabe et qui faute de mieux s'ignore, et cherche une appaertennace qui n'en est pas une
on est tous des Arabes et c'est tant mieux ainsi
10 - Ayiss الأحد 04 غشت 2013 - 00:35
المغاربة شعب فاقد الهوية .هويته عبارة عن خليط هجين بين هويات اريد له ان تكون قصرا المكون الاساسي لانتمائه الحضاري .شعب يجهل كل شئ عن اصله الامازيغي عن تاريخه الممتد في جدور التربة المغربية لقرون عديدة قبل ميلاد المسيح نفسه .شعب بئد اصله ولغته ويكره تاريخه وثقافته ويتلمس باعتاب هويات اخرى تارة عربية وتارة موريسكية اندلسية واخرى صحراوية دون ان يلتفت الى هويته الامازيغية الحقيقية .شعب مخصي هوياتيا ومصاب بالشدود الجنسي اثنيا .يحب ان يستعير كل شئ من المشرق الدي لا يعترف له بهدا الانتماء واكيد ان ما حصل بين مصر والجزائر عرى المسكوت عنه عند المشارقة تجاه الامازيغ اي البربر في عرفهم وكال لنا اعلامهم الشتائم تلو الاخرى دون ان يحفز دالك مدعي العروبة الزائفة ان يتراجعوا الى الوراء خطوة لطرح السؤال الهوياتي .من نحن وان يجيبوا عنه جوابا ينسجم مع الدات والتاريخ والجغرافيا الدي اكد باسكال انها حقيقة مطلقة في اي درس تاريخي .هدا الاخصاء الهوياتي هو ما جعل الشعب المغربي يتقبل الاهانات من المشرق واصبحنا مرتعا لملداتهم وشبقهم الجنسي واصبح المغربي يتحرج من اعلان انتمائه لان وطنه يختصب من الكل
11 - الوجدي الأحد 04 غشت 2013 - 00:37
ال سلام عليكم
أريد أن أرسل لكم ملاحظة وتساءل
هذا الكاتب له دعم أظن من جريدتكم لأنني ألاحظ كلما عقبت على مقالته لا تنشر ، وأود السؤوال لماذا؟
أنا لست ضده، فمثل ما يطرح هو رأي فأنا أيضا لي رأي ربما يوافق رأيه أو يعارضه ، نحن هنا بصدد توضيح الآراء المغربية كيفما كان ، وأنا في تعليقي الذي لم ينشر أم أشتمه بل ذكرت بأنه يكرر نفس الموضوع...أتساءل لماذا تحجب تعليقاتي على هذا الشخص فقط .....؟
12 - sifao الأحد 04 غشت 2013 - 00:57
تلك هي سيكولوجية الانسان المنكر للهوية ، يشعر بذنب مزدوج ، ذنب عدم القدرة على اثبات واقناع الغير، الاخوة المفترضون بالهوية المزيفة ، وذنب الشعور بالخيانة اتجاه الذات ، هؤلاء يعيشون حالة انفصام في الشخصية ، وما يصاحب ذلك من ممارسة للعنف على الذات لارغامها على انكار الحقيقة .
كل تلك الافعال ما هي الا تعابير مصطنعة عن حسن نية غير ممكنة لأن الحقيقة لا تقبل الغموض عندما تكون واضحة .
13 - afgane الأحد 04 غشت 2013 - 01:09
ورغم دلك أستادي سيقولون المغرب بلد عربي تماشيا مع المثل ولو طرت معزة تنميرت
14 - عزام الأحد 04 غشت 2013 - 01:37
مثل هذه الكتابات موجودة حتى عند بعض الكتاب في بعض الدول العربية الذين يحاولون وبشتى الوسائل فصل العرب عن عروبتهم ومحاولة إجبارهم على الإرتباط بالبربر أو الرومان أو الفراعنة أو النوبة...الخ

المغاربة عرب والمغرب صار عربياً رضي من رضي وسخط من سخط، وكون البعض سكن منطقة للبربر أو حتى كان أسلافهم من البربر فهذا لا ينزع عنه مسمى وصفة العروبة، لأن العروبة ليست بالضرورة قوم تناسلوا واحتكروا هذا الإسم، العروبة أوسع من ذلك.

أنا في الحقيقة لم ألحظ أن المغاربة يغلون في عروبتهم، هم قوم ينصرون بني جلدتهم وأهلهم وهذا دليل واضح على أن الدم واحد والعرق واحد وإن اختلفت الأشكال وإن اختلف الأجداد.
15 - lahcen الأحد 04 غشت 2013 - 01:40
gracias profe por este articulo ke refleja la realidad, eske nuestra elite culturar tiene complejo de inferioridad,y esto es un trostorno mental,nesicita un profecional de la conducta para curar lo.animo profe
16 - احمد الصحراوي الحسني السملالي الأحد 04 غشت 2013 - 01:47
نسيت امرا آخر أسيد الاستاذ الذي قطرت به افكاره حتى بات يفهم في ايديولوجية الاتنيات..ويتخذ لنفسه عداوة العرب..انك تكتب لسان عربي مبين,لم تستطع ان تبين ذلك كيف تم..فكان بالاحرى منك ان ترد بلهجتك الامازيغية ان كانت فعلا لك هذه الحروف وهذه العبارات التي ترد بها عبر لغة الضاد لغة القرآن العظيم ولغة العرب الاصلاء..اما وانك ترد بلغتهم وتتبين هذه الاخطاء وتهتمهم حتى تصل الى نعتهم بالوهابية..فهذا دليل على انك تورطت في نزعتك المعادية للاسلام ولك ما يربط هذا الدين من اواصر..وعلى رأسها اللغة واهل اللغة..فانت تصطاد في ماء عكر..تود لو ان عقد هذه اللحمة التي تربط المغاربة ان ينفرط لتؤسس لنفسه حلم الاساطير..وعرش الوثنيين ما كرهت ان يزول ذلك اليوم الذي فيه شاء الله ان تكون بلاد المغرب مقيدة بلغة القرآن ورسالته العظيمة..ولكن هيهات ان تصل الى مراد فانت من اؤلاءك الذين يسعون الى اطفاء نور الله والله متمم نوره ولو كره المشركون..والضالون المتهافتون على ظلمة اساطير الاولين
17 - marocain الأحد 04 غشت 2013 - 01:56
ماذا لو قلبنا المفاهيم، فتحدثنا عن تنظيم مؤتمر الكونغرس العالمي الامازيغي بالمغرب، تاكيد بعض بعض الجمعيات الامازيغية انه لا وجود للعرب بالمغرب، تخصيص قناة ناطقة بالامازيغية ، ماذا عن تاكيد بعض المثقفين بان المغرب امازيغي قح لا يحتمل وجود عرب و انما مستعربون، ماذا عن المهرجانات الامازيغية، ماذا عن اعلام كردستان التي ترفرف بالرباط، ماذا عن علم الحركة الصهيونية التي يحملهابعض رواد الحركة الامازيغية(و انا مقتنع تماما ان هذه حقوقنا و ليست امتيازات يجود علينا بها احد و اختلف فقط بخصوص العلم الصهيوني). هل يمكننا اذن قول ان رواد الحركة الامازيغية يدافعون بغلو عن امازيغية المغرب لانهم يدركون جيدا انه دولة عربية. سنكون حتما مخطئين لان المغرب ببساطةـ حاليا ـ ليس امازيغي قح ولا عربي قح، انه اوسع من ان يتسع لمكون عرقي دون الاخر، انه امازيغي،انه عربي، انه افريقي، هكذا اراه و هكذا اعيش فيه، مع احترامي للجميع :)
18 - Tanjawi الأحد 04 غشت 2013 - 02:17
إن كان إدريس الأول الهارب من العباسيين قد رحب به الأمازيغ وزوجوه كما يدعي بن كيران وأمثاله فأحفاده اليوم في المغرب لن يتعدوا بضعة آلاف.أما إذا كان هناك إجتياح عربي أخد البلاد في غفلة الأمازيغ أو إنتقاصهم فهذا إحتلال عروبي بكل ما تحمله الكلمة من معنى. يجب محاربتة والتحرر منه وهذا حق طبيعي ومشروع. أرض تامازغا توافدت عليها حضارات متعددة وبقي الأمازيغ السكان الأصليون الذي حاربوا كل الإجتياحات.العرب كسابقيهم لم يدخروا جهدا خاصة في العقود الأخيرة في إقبار الأمازيغ وتذويبهم.القمع,التهميش,التعريب القسري,إحتكار السلطة ,الإعلام والتعليم,إستغلال الإسلام وإلصاقه بالعروبة,منع الأسماء الشخصية الأمازيغية,تبديل أسماء المدن والبلدات من أسماء أمازيغية إلى أسماء عربية غريبة عن المكان والإنسان,مصادرة أراضي العائلات الأمازيغية,إستغلال المناجم التي هي ملك الشعب من طرف رؤوس عروبية معدودة,تحويل منطقة تامازغا في جلسة شاي بين مجموعة من الديكتاتوريين العروبيين الفاشيين إلى لقب (المغرب العربي) الإستعماري اللعين.إن لم يكن هذا إستعمارا؟ فكيف هو الإستعمار إذن؟
19 - Amrrakchi الأحد 04 غشت 2013 - 02:26
تارخنا عريق جدا ولا ينحصر في 12 قرنا كما يدعي مهندسي التعريب حفدة الغزاة العرب. تاريخ تمزغا إحتك بشعوب عظيمة وقديمة جدا .أما العرب ليسوا إلا حلقة من هذا الإحتكاك.تأخدني الحسرة حين حافظ الأمازيغ الأولون على إستقلالهم وكرامتهم وتصدوا لكل غاصب لأرضهم.واليوم نحن الأمازيغ لامعنى لنا ولا أحد يعترف بنا كأمازيغ بل إنزلقنا تحت أرجل العرب وأصبحنا تابعين لما يسمى بالعالم العربي الوهمي.نحن قدمنا الأرض والشعب والمنجزات والعرب قدموا الخطابات الإديولوجية وإستغلوا الإسلام كأنهم هم الوصايا على مسلمي الكون ويبيعون الغفران والجنة مقابل الذوبان في قوميتهم والتخلي عن الأرض والذات والسيادة والكرامة.ياله من خذول غبن وتخلف.كثير من الأمازيغ سقطوا في عنكبوت الغزاة العرب فلم يجدوا راحتهم إلا في طاعة أسيادهم العرب المحتلون.مستقبل وجودنا يرتبط بوعي شباب الألفية الثالثة الأمازيغي.
20 - الخطابي سعيد الأحد 04 غشت 2013 - 02:38
اذا كان هذا "التحليل" منطقي فيمكن تطبيقه في جميع الاتجاهات :

(هذا الغلو العصابي للشرذمة الأمازيغية في إثبات الانتماء "الأمازيغي" للمغرب، الذي يثبت في الحقيقة انتماءه العربي ، ليس إلا إثباتا تكميليا بجانب الإثبات الثانوي "لأمازيغية" هذا المغرب، والمتمثل (الإثبات) في إقصاء العروبة كهوية وانتماء للدولة المغربية.)

( وما يكشف عنه هذا الهيام الوسواسي للشرذمة الأمازيغية بمعشوقتهم "تموزغا"، هو أنه آلية هجومية تبرز أن أصحابها ليسوا أمازيغ في هويتهم الحقيقية، وأن المغرب، بالتالي،عربي. فالاعتراف بالواقع دليل على ارتكابها، والعمل على غسل حقيقة الانتماء العربي حجة على هذا الانتماء. )
21 - مغربي عربي من أمريكا الأحد 04 غشت 2013 - 02:51
السلام عليكم ورمضان كريم وعواشر مباركة وعيد الفطر مبارك ان شاء الله،
أجيب السيد بودهان على خواطره التي لا تستند على أساس سوى تخيلاته وتهيئاته..بأن أغلب المغاربة عرب اذا علمت أن عدد سكان المغرب سنة 1912كان 5 مليون نسمة، وأن القبائل المعرفة الآن لم تعرف هجرة الى مناطق أخرى خلال فترة الاستعمار، لذلك فان القبائل تكاثر سكانها بفعل الولادات وبعض المدن بفعل الهجرات من القبائل المجاورة خاصة مثل الدارالبيضاء والرباط وسلا والقنيطرة...فكم كان عدد سكان القبائل العربية المعروفة كالشاوية ودكالة وعبدة والشياظمة والسراغنة وقبائل الغرب بني حسن وقبائل الشمال بني عروس وشفشاون ووزان وتاونات وقبائل الشرق من أولاد ستوت الى وجدة....؟؟؟ هل تعلم أن عرب الأندلس يشكلون 5 ملايين لوحدهم؟
المغاربة عرب بنسبة الثلثين و80 في المائة لا يعرفون سوى العربية الدارجة أو الفصحى ولا يتكلمون أية لهجة غيرها.
اذا حرص المغاربة على تتبع القضايا العربية فلأنهم عربا أولا ولأنهم أكثر تسيسا من عرب آخرين يعانون من دكتاتورية وأمية تكتم أنفاسهم، وليس عيبا أن يناصروا القضايا المصيرية للأمتين العربية والاسلامية.
كفاك ديماغوجية عنصرية
شكرا
22 - chaka الأحد 04 غشت 2013 - 03:10
يا أستاذ المشارقة قديما وحديثا يعتبرون سكان شمال أفريقيا حماقا .....ولم يكن من المستور كتبوه علانية ورددوه على مسامع الجميع وحتى العمال الذين يعملون في المشرق يسمونهم أولاد المغربية أي أولاد ...والذين تشبتوا بهم حتى النخاع ويدافعون عن أفكارهم قد ظهر الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا هذه الفئة التي تبصبص لهم لا تصبص لأجوههم وإنما لبترودولار ولم تخف على أحد لقد أعلنوها سرا وعلانية مثلا السلفية في مصر تلقت ملايين من الدولارات لتساند الإنقلابيين علما أن المتصارعين قمارة يضحكون على الجميع يمثلون على خشبة المسرح السياسي للإستغلال كل الأطرف التي تدفق الأموال السرية تحت الطاولة والمعلنة هنا وهناك لأجل التغلب والسيطرة ولم يقولوا لهم سوى هل من مزيد ..
23 - yanik الأحد 04 غشت 2013 - 03:14
bravo j ai rien a dire sur ton articles , j ai toujours poser la meme question et j ai recu une bonne reponse
24 - rachid الأحد 04 غشت 2013 - 04:27
الحقيقة لا تغطي بالغربال والتاريخ لن يزور والشواد لن نكون لهم القيمو والكرامة ولم تحضون بالمحبة عند معشوقهم فقط عبيد وغلمانهم فقط ماجامو شبابا ولا مستقبل لهم لان لم يولدو ابدا ولو قطعو عضوهم التناسلي ووضعز مكانه الفرج اسمهم الحقيقي امازغي ساهم في انقراد لغنه ولم يعد حرا
25 - alaoui الأحد 04 غشت 2013 - 04:43
que cherche boudehhane? il cherche à couper notre relation avec l'orient, berceau de notre civilisation arabo islamique? il veut nous persuader que nous sommes tous des berbères? nous ne le sommes pas , nous sommes arabes autant que lui se croit berbere. nous ne mettons pas en cause sa berebrité. il ne doit pas insulter notre arabité. Nous ne nions pas la composante berbère de notre culture mais le fond, la grande majorité est arabe. si boudehhane c'est toi le kaoumaji berbere pas les arabes. si tu hait les arabes tellement laisse leur langue et laisse le maroc.
26 - كجوط ح المقهور في بلده الأحد 04 غشت 2013 - 04:47
الجواب
المغرب هو البلد الوحيد الغير العربي الذي يهتم بقضايا العربية لانه بلد أمازيغي ليس فيه عرب هذا ما اكده الواقع و التاريخ
لذا يسعون لترسيخ العروبة في عقول الناس، عبر الاعلام و المدرسة و المسجد و القوانين و الدساتير..
اشفق لهؤلاء المستلبين الذين يظنون انهم عرب ولا يعرفون انهم امازيغ تعربوا و لم يعرفو ان ارضهم امازيغية و تتكلم امازيغية، طبونوميا امازيغية بامتياز
27 - شاكر حمد الله الأحد 04 غشت 2013 - 05:21
عندما يكون الغلو في الانتماء الى"تموزغا" دليلا على الانتماء الى العروبة.
عندما يكون الحقد على العروبة دليلا على الانتماء اليها.
عندما يكون الدافاع عن الأمازيغية بالتنقيص من العربية دليلا على الانتماء الى العروبة.
عندما تكون للمغرب علاقات متنوعة مع المشرق العربي دليلا على أن المغرب عربي.
عندما يكون ما يحرم على العروبة يحلل لـ"تموزغا"دليلا على أن العروية محسودة

علم الأجناس لايعترف بوجود أي شعب له عرق صافي؛ولا يعترف بأن الحضارات بنيت من طرف عرق واحد.هذه الحقيقة ادركها العرب وسموا عربا كل من ساهم في بناء الحضارة العربية الاسلامية معتمدين على العربية في انتاج العلوم والآداب والفكر والفن...وكل من شملهم حكم السلاطين العرب يجمعهم تراث ومصير واحد.

أي باحث أجنبي في الأنترنت صادف هذا الموقع لهسبرس،فهو لن يتردد في اعتباره عربي،و كتابه عرب.
أي أمريكي غير هندي لن يساور أحد الشك أنه ينتمي للأمة الأمريكية بوطنيته وفكره،ولا يمكن أن نستبعده بحجة انه ينحدر من أصل غير أمريكي.
لن يشك احد في نسبة مؤلفات العلماء الثورمان والسلتيين والأكتياتين لفرنسا بحجة أنهم شعوب غير فرنسية.

الانتماء بالوطنية  
28 - Al Mohagir الأحد 04 غشت 2013 - 11:36
Bonjour, Je pense qu'on aura beaucoup de mal de trouver un suisse, belge ou québécois que tape aussi fort sur ses concitoyens pour vouloir être des écrivains, artistes ou intellectuels francophones. Je pense que la même idée est valable pour les australiens, américains, néozélandais et les indiens (de l'inde) en ce qui concerne la langue anglaise. Trouvez des thèmes qui sont d'intérêt plus constructifs au lieu de décrire ses compatriotes comme des travestis tout simplement parce qu’ils ont des racines culturelles arabes depuis des siècles. Faites un effort. Diriez-vous la même chose sur les compatriotes francophones ? De quelle manière le décririez-vous ? Salut
29 - marocain الأحد 04 غشت 2013 - 13:58
اضافة: يوم الخميس 25 يوليوز 2013 حكمت محكمة الجنايات باكادير بالبراءة في حق شخص قام بهتك عرض طفلة عمرها 13 سنة رغم ان فعل الجرم ثابث في كل مراحل القضية (محاضر الدرك الملكي وجلسات الاستماع )
30 - hassani الأحد 04 غشت 2013 - 16:31
je crois que ce bouhadayae kaoumaji berbere par excellence mais sans cause devrait aller s'instruire un peu avant de nous montrer son museau. Par gentillesse on a commencé à parler de scientifiques berbere, de generaud berberes etc mais il est temps de dire que berbere ou pas toute la production intellectuelle du maroc depuis qu'il a commencé à écrire est arabe. autre chose tarek ibn ziad est arabe , de damas.. cherchez, vous aurez la reponse
31 - Ahmed الأحد 04 غشت 2013 - 16:36
Les maghrebins ne peuvent être considérés ni comme arabes ni comme amazigh, il y a eu une culture arabe dans toutes les grandes villes du Maroc grâce à l'arrivé des arabes depuis Oqba bnou Nafi' .Peu en nombre mais ont eu une influence immense du fait du message de l'Islam qu'ils portaient et ensuite cette influence a grandi du fait de l'arrivés des musulmans et juifs arabisés de l'Andalous . Ensuite il y a eu les grandes migrations des tribus arabes en centaine de milliers à partir du 11ème siècles. Les Amazigh ont toujours été la, mais leur langue n'était pas la langue de l'état ni celle des transactions commerciales ... Donc, oui on est Amazigh, oui on est Arabes, on est Maghrébins et c'est très compliqué, il faut qu'on ouvre les frontières avec les algériens et qu'on fasse une relecture de l'Histoire ensemble
32 - خالد ايطاليا الأحد 04 غشت 2013 - 17:22
هم يعرفون كل شئ ,ومقتنعين بدون رضى بأمازيغية المغرب والمغاربة ,ولكن مشروعهم القومجي العربوجي يفرض عليهم الكذب ,والقسم على الكذب ,والتحايل بأسم الاسلام ,وهذا شأن الكاذبين والمكذبين والمضللين :
33 - الوجدي الأحد 04 غشت 2013 - 19:08
السلام عليكم
تحية عظيمة للأخ العربي بالولايات المتحدة الأمريكية والله لقد أصبت ، فقد كان يعلق أحد مقيم بالولايات المتحدة الأمريكية وكان يهدد وسوف نجعلها حربا أهلية ونطرد العرب والآن شفيت غليلي ، فقلت في نفسي هناك عربا شرفاء يخافون على إخوانهم العرب ويعلقون لصالحهم. وأقول للذي يقول أن المغاربة ليس عربا ويريدون أن يوهموا أنفسهم عربا كف عن تشكيك الناس في أصولهم أقول لك أنا وأقسم أني عربي قح ولكن للاسف لم أكن أعرف الحقد الدفين الذي تكنونه إلينا وندمت أنني تزوجت من أمازيغية فأولادي عرب أمازيغي ، أتمنى أن لا أكرههم يوما ولكني سوف لن أكرههم لأن الأصل من الأب وليس الأم رغم أن أمهم عظيمة والعظمة لله. هي عظيمة لأنها لا تؤمن بالخزعبلات التي تؤمنون بها تقول إنها مسلمة وما دام الرسول (ص) عربي والقرآن عربي فأنا عربية ولن أكون غير ذلك. فشكرا لكي زوجتي وأم أولادي، وبارك الله وأكثر من أمثالك. هناك ملاحظة: العديد من من لا يفقه معنى الأعراب ، فمعناها هي البدو ولا تعني العرب حتى في الأمازيغ هناك أعرابا، وحتى في كل العالم هناك أعرابا ، فأغلبية الأمازيغ يستغلون هذه الكلمة ويستدلون بقول الرسول (ص) :الأعراب
34 - cossila الأحد 04 غشت 2013 - 19:37
إلي ٢١ مغربي عربي من امريكا : عجيب ما ذكرته من قبائل ،، فهده القبائل كلها تقريبا امازيغيه كلها كدكاله وعبده وتاونات والسراغنه وجباله والشياظمه ووووووو....كلها قبائل امازيغيه تعربت في القرون الماضيه ، وهدا موجود في كتب التاريخ ولم اخترعه انا ايها الغافل لتاريخ بلاده
35 - khalid الأحد 04 غشت 2013 - 20:00
je partage ce que vous dites monsieur 6 - depuis que je suis tombé sur un document scientifique qui parlait des gènes et de l'histoire et qui démonte, bon et bien, que nous les marocains n'ont rien à avoir avec les gènes des arabes
36 - civilisation arabe الأحد 04 غشت 2013 - 22:28
بعد سفري لمعظم الدول العربية المشرقية و الله اصبحت حيران و دايخ لماذا ?
من هو يا ترى العربي الحقيقي القح ?

= اليمني : ذو البشرة السوداء ذو الاصول الحبشية الصومالية الافريقية الكوشية
= العماني : يشبه الفرس و باكستان
= الخليجي : و فيهم الحبشيين و الباكستان و الهنود و كتير من العرق الفارسي و هناك اصحاب البشرة الداكنة البدو وهم العرب القحاح
و لا تنسوا جنس الحرطوش و هم الخليط بسبب الحجاج و الجواري و السبايا و الخدم ...
العراق : العراق البابلية و الاشورية و الاكراد و كثير من الاصول المنغولية (التتار هولاكو ) والفرس و العرب ثم تليها التركمان وكذلك الشبك مع تواجد للأرمن والشركس وغيرها من القوميات
= سوريا : موطن السومريين والآشوريين والفينيقيين فضلاً عن السلوقيين والرومان فالبيزنطيين والأمويين (العرب) والعباسيين فالعثمانيين الترك ...
= لبنان : الفينيقين، الآشوريين، الفرس، الإغريق، الرومان، الروم البيزنطيين، العرب، الأتراك العثمانيين، فالفرنسيين مع تواجد للأرمن ..
= الاردن : العرب - الارمن - شيشان - الشركس - الاكراد ...
= فلسطين : يهود - عرب - روم
37 - CIVILISATION MORO-AMAZIGH الأحد 04 غشت 2013 - 22:51
انا مستعرب كزاوي قح كنت اظن ان لعروبية اخوة لكن بعد قراءة هذه التعاليق لعروبية اقول و الله شهيد :
ان مستعد من الان ان اترك كاليفورنيا و اتي الى بلد اجدادي لاحمل السلاح و احارب لتطهير ارض اجدادي الشرفاء من الاحتلال لعروبي-فرنسي
يا امازيغ! العرب لئام اذا احسنت اليهم يتجبروا اسئلوا الفرس و الاكراد و اليهود
يا امازيغ اعطوا قيمة لانفسكم ان حضارتنا اعظم فقط تذكروا تاريخ ما بعد الاسلام :
نكوص -سجلماسة - بورغواطة
مرابطين(صنهاجة و لمتونة)
موحدين( مصمودة)
مرينيين (زناتة)
سعديين (سواسة من تارودانت)
وطاسيين (زناتة بني يزناسن)
ملوك و حضارة الاندلس
العرب بدو جبناء سكان الخيم ناكحي الجمال اولاد زواج المتعة لا حضارة لهم الا السرقة
هم من سممو محمد ص في الثمر و قتلوا ال بيت رسول الله و اصحابه
هم اصحاب الفتن و هم من فرقوا الاسلام الي فرق و طوائف لاتحصى
حتى ال بيت رسول اقتتلوا و ذبحوا انفسهم مذبحة عظيمة بين ابناء العباس ضد حفدة علي من اجل السلطة في معركة فخ بمكة
اما الصحابة فاقتتلوا في معركة الجمل على دم عثمان
لقد هزم الامازيغ الامويين العرب في معركة الشرف و ابادوا الادارسة و هزم بتاشفين عربان الاندلس
38 - el mahdi الاثنين 05 غشت 2013 - 01:08
وا سي المغاربة فايقين، ماتجيش نتا تفلا عليهم، اللي جامعنا ماشي اللغة، عربية ولا أمازيغية فآخر المطاف كتبقا غير وسيلة للتواصل، اللي جامعنا هو الإسلام و السعي لنيل رضى الله الخالق، و بما أن نصوص القرآن و السنة مسجلة بالعربية، فواجبنا إذن التشبت باللغة العربية كلغة جزء البلاد الإسلامية الذي نعيش فيه، للإشارة بلادنا هي بلاد المسلمين من المحيط إلى الخليج، الدول الوهمية التي نعيش فيها ما هي إلا تقسيم إستعماري، لا نعترف به، إلا كنت كتشوف أننا جامعنا القومية العربية، فيق شويا و اعرف أن الإسلام اللي جامعنا !
39 - said الاثنين 05 غشت 2013 - 01:17
الهوية في العرف العلمي و الاكاديمي متنوعة و متعددة و الثقافة هي اساس الانتماء الهوياتي لذا فانتماء المغرب العربي لا يتناقض مع انتماءه الامازيغي الا في عقول المرضى الشوفنيون من امثال الكاتب المحترم التي تسكنه هواجس العرقية و الاثنية الضيقة، انا مغربي عربي و امازيغي و انتمائي ثابت للعروبة كثقافة و هوية و اصلي الامازيغي لا يتناقض مع اي منهما، الرباط عاصمة لثقافة العربية لم تمنحها هذه الصفة اعتباطا و لكن لتجذر الثقافة العربية في هاته البيئة كما اظهرت انت نفسك رغم كل الحرب الفرنكفونية و متطرفي الامازيغية عليها
ان منطقك هذا عنصري للغاية لانك تنفي ثقافة ان تعترف تجذرها شعبيا و الا كيف تستطيع نخبة حشد مليون متظاهر في قضية لا تهم الوطن و الامة و تمس هوية المغاربة ، منطقكم ضعيف ايها السادة و قضيتك فاشلة
40 - مغربي الاثنين 05 غشت 2013 - 01:47
إن ما يجري في البلدان العربية ينم عن قلة الوعي بما يجب أن يكون عليه الإنسان. أبدأ بهذا السؤال ولكل واحد منا رأيه الذي أحترمه.
من منا اختار - قبل ولادته - أن ينتمي إلى المسلمين أو المسيحين، أو اليهود أو إلى الشيعة أو السنة أو العرب أو الأمازيغ.......الخ؟
الدولة المتقدمة تتواجد بها ملايين العرقيات و الأجناس و الديانات ومع ذلك تتعايش في سلام. أين يكمن السر إذا؟
الوعي بأن الحياة السليمة هي احترام للمبادئ الإنسانية ( خسب تصور الديانات و العلوم .... وأولها احترام الأشخاص بغض النظر عمن يكون؟ ما هو الجنس أو العرق الذي يتوفر على التنزيه المطلق في أفعاله؟
ما أريد الوصول إليه أن التعصب بشتى أنواعه يدل على ضعف الشخصية و التكوين و النضج و؟؟؟؟؟؟
الحروب التي تجرى في البلدان العربية سسبها التعصب في الرأي في السياسة في التدبير قي الأحقية....الخ
كفانا جهلا بما تروجة الأيادي الخفية الغير الواعية لتشتييت الشمل و خلق الصراع الذي نحن في غنى عنه و الاحتفاظ بجميع هوياتنا والعمل على النهوض ببلداننا إلى مستوى يعيش فيه الكل بسلام دون عصبية . كلنا مغاربة إخوة و سنموت مغاربة. الجاد في حب الوطن يتقدم
41 - خالد ايطاليا الاثنين 05 غشت 2013 - 02:09
رغم كل المساحيق والاصباغ العروبية ,فالمغرب امازيغي وكل مغربي مستعرب تقشره تجده امازيغي متنكر بوهم الاستيلاب والانتماء الكاذب .فأزالة الطلاسيم العروبية على المستلبين من الموالي الجدد لا بد من اعادة كتابة التاريخ .
42 - haduu الاثنين 05 غشت 2013 - 02:22
الانسان المغربي الذي يدعي من العروبة نسبا وصهرا كأنما يدعي من الانس جنا. فلو نطقت الجبال والسهول والتلال والمدن بأزقتها لرأيت وجوه هؤلاء مكفهرة مما سيسمعون من حقائق أرادوا لها النسيان. الداء ليس في تعريب اللسان، بل في تعريب العقول التي ان استقامت استقام معها اللسان، وان اعوجت اعوج معها اللسان، وهذا حال هؤلاء. يزعمون نصرة المظلومين بحجة لواء " العروبة"، أليس ظلم الأرض ونكرانها ونكران تاريخها أشد ظلما من نكران حقوق الفرد؛ لا يستويان مثلا . يزعمون أن العربية هي السائدة، وهذا دليل قصر عقولهم وسذاجة تفكيرهم وطماسة رؤاهم؛ لأن الدارجة المغربية هي السائدة في معظم المدن المغربية، ومعلوم أن الدارجة المغربية نسقها اللساني أمازيغي، بجميع فصوصها النحوية، باستثناء المعجم، وهذا شرط موضوعي لفهم عملية التعريب التي مورست على هذا الكائن. كما أن اللغة الفرنسية هي اللغة الأكثر تداولا في المؤسسات الرسمية. أضف أن الأمازيغية تنتشر بكثافة في مدن الأطلس، والجنوب، والوسط، والشمال، زد على ذلك كل البوادي والقرى المغربية، حيث لا يحضر الاستثناء في هذه الحالة. فما موقع العربية من هذه الحقائق.
43 - زائر الاثنين 05 غشت 2013 - 03:16
يا أيها السادة الأعزاء عندما نقول إن المغرب بلد عربي لا نقصد الجينات، وإنما الثقافة... لا يمكنكم أعزائي أن تنكروا نأثير الثقافة العربية في العقلية المغربية، وإن المحيط الطبيعي، والتاريخي، الحضاري لبلدنا هوالمنطقة العربية... انسوا الجينات، والدم، والعرق الأمازيغي المتميز وإلا ستكون نهايتكم كما كانت نهاية هتلر... أحمد الله أنكم لا تملكون الأسلحة التي كان يملكها، وإلا فإنكم كنتم ستحرقون الأهضر باليابس في هذا البلد... ارجعوا عن غيكم لايمكن فرض أي ثقافة أو لهجةبالقوة والشتم والتعصب... افهموا يرحمكم الله وأنا "قشابتي واسعة" مستعد لتلقي سيول شتائمكم ضد من لا يشاطركم فكركم العنصري... هيا ابدأوا بالشتم.... شكرا هسبريس.
44 - مايتعنيت الاثنين 05 غشت 2013 - 04:51
السلام عليكم
نسيت انك تكتب بالعربية؟ ما هذا التناقض؟
45 - ردا على 43 - زائر الاثنين 05 غشت 2013 - 11:15
بالله عليك اتقي الله و اعلم ان ثقافة شمال افريقية عامة و المروك خاصة امازيغية خالصة و لاتوجد ثقافة عربية غير الاسلام و مافرض علينا من مواد الشعر و الادب و اللغة العربية حيث كنا ننام و نحس بالكسل ...و بمستقبل ضائع اذا كنت مغربي درست التانوي ستفهم يعني لسنا عرب
عندم تقول تقافتنا عربية تعني بحالنا بحال اليمن و الخليجيين في التفكير واش لمغاربة كيكلو لكبسة و مدغوا القاط...
اش كتخرف اعمتك عنصريتك لعروبية في غير موطنها ! راه سير لخيمة بوك في صحراء نجد و دير لعربية ديال التخلف بدوي ماشي في بلادات الناس
دابا اقول لك اشهر ثقافة امازيغية مروكية :
= كسكسو - طجين - اتاي - طنجية - بستيلا - شرمولا - مروزية - زعلوك - خبيزة - بريواة - املو - قديدة ...
= جلابة - تكشيطة - بلغة - جبادور - رزة - سلهام - برنس - قشابة ...
= تبوريضا - تقشاب - احواش - جرة و كمنجة و عيطة اصلها الاطلس - الشيخات من الاطلس - احيدوس - كناوة من تواركة و سوس - كنبري او وثرة ديال الاطلس - تويزة - سوق اسبوعي و المواسم اشهرها الموسم الدكالي امغار ...
= اسماء المدن : مراكش-فاس-ناضور - رباط = تامسنا اكدال - كازا= انفا زناتة - ازمور- تازة
46 - hassani الاثنين 05 غشت 2013 - 14:27
يطلق لفظ العرب على سلالة يعرب ابن قحطان وهو اول من تكلم العربية اما الاعراب فهم من تعلمو العربية بحكم مجاورتهم للعرب
47 - afegann الاثنين 05 غشت 2013 - 20:57
اولا السلام عليكم ازول امغناسن الى
رقم 33 اقول له
الاعراب اشد كفرا ونفاقا
قول الله تعالى
وليس قول الرسول )ص(
48 - اتبير الثلاثاء 06 غشت 2013 - 21:36
الشدود الجنسي الهوياتي....
تحليل منطقي وعقلاني مبني على معطيات وحقائق ساطعة لايمكن للردود
العنصرية المريضة انكارها.... لدا ستنمو عنصريتها ويزداد مرضها...
مثلاالرد رقم 43
المجموع: 48 | عرض: 1 - 48

التعليقات مغلقة على هذا المقال