أطروحة تقارب تدبير المغرب للأزمات الإفريقية‎

أطروحة تقارب تدبير المغرب للأزمات الإفريقية‎
صورة: خاص
الإثنين 18 يناير 2021 - 08:17

شهد رحاب كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة القاضي عياض في مراكش، مناقشة أطروحة لنيل الدكتوراه في القانون العام والعلوم السياسية، في إطار مختبر الدراسات الدستورية وتحليل الأزمات والسياسات، تقدم بها الباحث زهير لعميم في موضوع: “دور المغرب في تدبير الأزمات الإفريقية: دراسة لحالتي مالي وليبيا”، وأشرف عليها الدكتور إدريس لكريني.

حاولت الأطروحة تقديم رؤية تحليلية تساهم في تسليط الضوء على طبيعة دور المغرب في تدبير الأزمات الإقليمية، وتقييم أدائه وتشخيص المحددات والمتغيرات الداخلية والخارجية، التي عززت وأثرت على الموقف والتواجد المغربي من التغيرات السياسية والأمنية، التي تشهدها منطقة الساحل والصحراء الإفريقية، والوقوف على حدود دور المغرب في أمن إفريقيا، في ظل التحولات العميقة للمحيط الإقليمي والدولي.

ولفتت الأطروحة الانتباه إلى انخراط المغرب في تدبير أزمتي مالي وليبيا، في إطار استمرارية أدواره التاريخية في حل مجموعة من الأزمات منذ بروز حركات التحرر الإفريقية، ضدا على الهيمنة الكولونيالية التقليدية في المراحل الوسيطية من القرن الماضي، “ما جعلها تتخذ مجموعة من السياسات والآليات والإجراءات لحل الأزمات الراهنة، تتنوع بين الوساطة والمساعي الحميد،ة وتتخذ من الأبعاد التنموية والاقتصادية والإنسانية أساس تحركها، رغم مجموعة من المعيقات والتحديات التي ترتبط بالتنافس الإقليمي وصراع مصالح القوى الكبرى”.

وخلص الباحث إلى أن انخراط المغرب في تدبير الأزمات الإقليمية، “توجهه المصلحة الوطنية وقضية الوحدة الترابية من جهة، ومن جهة أخرى يرتبط تواجده بالرهانات الجيو-استراتيجية والاقتصادية المتجددة للمغرب في المنطقة، التي تفرض وجود بيئة آمنة ومستقرة في ظل دول موحدة، وإلى أن التنافس الدولي والتدخل المباشر في الأزمات الإفريقية، أثر سلبا على الترتيبات المغربية في إفريقيا وتوجهاته، حيث زاد تعقيد الأزمات الأمنية والسياسية في المنطقة، مع ما يعنيه ذلك من مزيد من التهديدات مستقبلا، خاصة التهديد الإرهابي الذي يبقى التحدي الأبرز أمام كل الدول”.

كما أبرز أيضا أن المقاربة المغربية لبناء السلم في ليبيا أو مالي، وفي إفريقيا بصفة عامة، “تستطيع توظيف العلاقات التي تربطها بدول المنطقة، سواء من حيث استثمار التاريخ والدين واللغة والعادات والتقاليد المشتركة، التي رسختها الزوايا والحركات الصوفية التي ترتبط روحيا بالمغرب، والتي من شأنها بناء قيم مشتركة توحد شعوب المنطقة، وتجعلها متقاربة وقابلة للتعايش بسلام بينها، لأنَّ إشكالية الصراع ترجع في أحد تجلياتها إلى الشعور بالاختلاف، وعدم القدرة على التعايش وقبول الآخر”.

يشار إلى أن الأطروحة نوقشت أمام لجنة علمية تشكلت من الدكتور إدريس لكريني، أستاذ بكلية الحقوق بمراكش، مشرفا، والدكتور عادل موساوي، أستاذ بكلية الحقوق بسلا، رئيسا ومقررا، والدكتور محسن الأحمادي، أستاذ بكلية الحقوق بمراكش، عضوا ومقررا، والدكتور العربي بلا، أستاذ بكلية الحقوق بمراكش، عضوا ومقررا، والدكتور عمر قيسي، أستاذ بكلية الحقوق بأكادير. وبعد المناقشة والمداولة، قررت اللجنة قبول الأطروحة بميزة مشرف جدا.

أطروحة جامعية المغرب جامعة القاضي عياض مراكش

‫تعليقات الزوار

6
  • عمر
    الإثنين 18 يناير 2021 - 09:17

    حين يصبح النقد السينمائي مهنة من لا مهنة له!

    «قد يتساءل البعض عن السبب الذي يجعلني أبحث وأقرأ وأترجم لبعض الدراسات التي كتبت بالإنكليزية عن النقد السينمائي، ماذا نفعل ونحن نرى أمر النقد عندنا ازداد سوءا، بل أصبح النقد السينمائي مهنة من لا مهنة له».

    عزيز الحدادي
    مغربي وكاتب

  • حسن اوريد .. حطيت السلاح
    الإثنين 18 يناير 2021 - 09:21

    التوقف عن الكتابة

    قرأت منذ أيام على صفحة الصديق الشاعر غازي الذيبة في فيسبوك منشورا يقول فيه، إن الوقت حان للتوقف عن الكتابة، لعدم الجدوى من ممارستها.
    ما كتبه غازي ليس جديدا

    امير تاج السر

  • امير توت اكس
    الإثنين 18 يناير 2021 - 09:25

    المختلف المخيف

    طبعا يظهر التنوع تحت عناوين مختلفة مثل التقاليد، الثقافة، الدين، الجنس، العرق، إلخ… ويفهم من قبل البعض أنه أسلوب حياة خاص، لهذا أي تهديد خارجي لهذا الأسلوب من «الأجنبي المرحّب به» يهدد معيشته، التهديد يأتي من الخارج

    بروين حبيب

  • مكتب شكايات
    الإثنين 18 يناير 2021 - 09:29

    مسلسل «Breaking Bad»… اختلالات مبررة

    نخلص إلى أن أحد مقاصد المسلسل، تتمثل بأن لكل وجود بعدين

    رامي ابو شهاب

  • تعلم الامازيغية في عشية
    الإثنين 18 يناير 2021 - 09:33

    كيف تربّي فيلسوفا… فردريك نيتشه تلميذاً

    العلم لا يُعنى بالألم الإنساني، كما أنه على حد رؤية نيتشه «يؤذي خدمه، لأنه ينقل صفاته إليهم وبالتالي يشل إنسانيتهم».

    مهند الخيكاني

  • النشرة . اعادة
    الإثنين 18 يناير 2021 - 15:41

    الفلسفة البنيوية والعود الفلسفي

    هنا بهذا المقال ليس المقصود بالعود الوجودي هو نسخ كاربوني لنفس الصيغة الميتافيزيقية التي نادى بها نيتشة بالعود الابدي في عودة كل شيء حدث كما كان قبل تواريه الاندثاري الزماني المؤقت في دورة حياتية دائرية لا تنتهي من الاعادة والتكرار.؟

    علي محمد اليوسف
    كاتب وباحث

صوت وصورة
الأمازيغ ، التطبيع وإسرائيل‎
السبت 27 فبراير 2021 - 18:08

الأمازيغ ، التطبيع وإسرائيل‎

صوت وصورة
رحلة "حرّاكة" مغاربة
السبت 27 فبراير 2021 - 17:47

رحلة "حرّاكة" مغاربة

صوت وصورة
بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء
السبت 27 فبراير 2021 - 16:38

بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء

صوت وصورة
شركة النظافة بمراكش
السبت 27 فبراير 2021 - 15:55

شركة النظافة بمراكش

صوت وصورة
إعادة تمثيل جريمة الكارة
السبت 27 فبراير 2021 - 15:17

إعادة تمثيل جريمة الكارة

صوت وصورة
رحلة كفيفين مع الحياة
السبت 27 فبراير 2021 - 13:30

رحلة كفيفين مع الحياة