اعتراف أمريكا بالصحراء المغربية يجر انتقادات على "الأصالة والمعاصرة"

اعتراف أمريكا بالصحراء المغربية يجر انتقادات على "الأصالة والمعاصرة"
منير امحميدات
الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:00

نزع حزب الأصالة والمعاصرة عن معارضي التّوجه العام للدّولة في ما يخصّ موضوع الصّحراء وعودة العلاقات المغربية الإسرائيلية صفة “المواطنة”؛ فقد دعا “البام” إلى ملاحقة هؤلاء “المعارضين” قانونياً وتحريك مسطرة المتابعة في حقّهم، لا سيّما بعد ظهور “مشكّكين” في قرار الرّئيس الأمريكي دونالد ترامب والقاضي بالاعتراف بمغربية الصحراء.

وطالب المستشار البرلماني العربي المحرشي، من داخل المؤسّسة التّشريعية، الحكومة والنّيابة العامّة بفتح تحقيق في كلّ من يصدر بلاغات وكلّ من يصدر في موقع التواصل الاجتماعي مواقف مشكّكة في القرار الأمريكي، مذكّراً بـ”خطاب الملك محمد السادس حول الوطنية والخيانة”، وقال: “لا يمكن أن يكون هناك مواطنون يعيشون في هذا الوطن ويسيئون إليه”.

ووجد حزب الأصالة والمعاصرة المعارض نفسه في مواجهة انتقادات كثيرة بعد خرجة مستشارِه البرلماني العربي المحرشي، الذي طالب رئيس الحكومة ورئيس النيابة العامة بـ”فتح تحقيق في سيدة اسمها أمينتو، ومجموعة ممن أصدر بلاغات وبيانات، ومن شكّك وقال بأنّ “هذا القرار يمكن أن يأتي الرئيس مستقبلا ويلغي القرار الأول”.

واعتبر نشطاء أنّ خرجة “البّام” تُشجّع سيادة الصّوت الواحد داخل المجتمع دون الإنصات إلى باقي الحساسيات الوطنية، موردين أنّ “الاختلاف يقوّي الجبهة الدّاخلية أمام التّحديات التي تعرفها البلاد”.

وفي السّياق، قال الناشط الحقوقي عزيز إدامين بأنّ موقف “البّام” غير مشرّف ويحسب عليه ولا يحسب له.

وشدّد إدامين على أنّ حزب “الجرار” طالب بضرورة معاقبة واعتقال كل من “شكك في قرار ترامب، وقال إنه من الممكن أن يلغي الرئيس الأمريكي المقبل بايدن قرار سلفه”.

وحتى يعطي “البام” لمداخلته جرعة زائدة من “الوطنية” ساوى أي مغربي له حق النقد والنقاش بالنّاشطة الانفصالية أمينتو حيدر، يقول إدامين، مشيراً إلى أنّ “موقف البام استغل خطاب الملك لينعت أي شخص له موقف مغاير أو أنه فقط يناقش أمورا في العلاقات الدولية أو النظام القانوني الأمريكي والقيمة القانونية للإعلانات الرئاسية بكونه “خائن” لوطنه.

وقال النّاشط ذاته بأنّ هذه الخرجة غير مشرفة نهائيا؛ فمن حق أي مغربي أن ينتقد ويعبر عن رأيه كما يشاء، وليس ضروري أن يطبل للدولة حتى يكون “وطنيا”، مبرزاً أنّ “هذا الموقف غير موفق بتاتا”.

من جانبها، قالت الحقوقية سارة سوجار بأنّ “تصريح البرلماني العربي المحرشي يعتبر مشابها لمنطق القمع الذي تعرضت له الوقفة التنديدية بمناهضة التطبيع مع إسرائيل أمام البرلمان”، مبرزة أنّ “جواب أغلبية الفاعلين اليوم في التفاعل وتدبير مختلف القضايا هو المقاربة الأمنية، لا حوار ولا إنصات ولا بناء فضاءات خاصة تضمن الحق في حرية التعبير”.

وشدّدت الفاعلة الحقوقية ذاته على أنّ “أول لبنة لتأسيس الديمقراطية هي الحوار والتفاعل والإنصات من خلال ضمان حرية التعبير”، موردة بأن كل أولئك الفاعلين لا شرعية لهم دون ثقة المواطن والمُواطِنة الذي لم يكن يوما منمطا، والذي كان دائما مختلفا في فكره وتوجهاته وانتماءاته ومواقفه.

أمريكا الأصالة والمعاصرة الصحراء العربي المحرشي ترامب

‫تعليقات الزوار

36
  • mohamed kouyder
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:18

    حفظك الله يا يبطل والقايءد العظيم البطل القائد جلالة الملك امير المؤمنين محمد السادس نصره الله ويعطيه الصحة والعافية وطول العمر ويرحم ملكنا الهمام الحسن التاني في استرجاع اراظينا وجميع الشمل للمغاربة الملك المحبوب والاب والاخ علي المجهودات المبذولة من طرف جلالته المغرب الكبير الجهاد الأكبر كلمة المرحوم محمد الخامس اما الخونة خاصهم يتحاسبو علي كلا مهم لا للديمقراطية علي الوحدة الوطنية والتآمر علي المغرب انا مع التطبيع مع إسرائيل

  • مغاربي من المحمدية
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:19

    ضربة معلم ما قام به المغرب لان قرار ترامب اتى بعد سقوطه في الانتخابات يعني لم يكن له تأثير في الانتخابات الأمريكية و هو ما جعل المغرب يكسب الديمقراطيين و على رأسهم بايدن توقيت ممتاز الكثير لم ينتبه لهذه المسألة

  • مواطن من المغرب
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:23

    أعضاء هذا الحزب لا زالوا يتخيلون أن رئيس الحزب هو مستشار الملك. لذلك تكلم ذاك البرلماني بلهجة مخزنية

  • الاسد الاطلسي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:25

    انا اتفهم موقف البام و اجد له كثير من المبررات لان بعض العقول بيننا مازالت حبيسة فكر التنظير والانبهار للآخر وكل ماهو قادم من الشرق سلعة صالحة .
    يجب على الجميع ايلاء مصلحة و طنه و الجهاد في بناءه فأردوغان يبني تركيا و يخرب مع روسيا الاخرين الجنىالات لا يهمهم حتى شعبهم فما بالكم بنا يجب وضع المصلحة العليا في مكانها الصحيح وعدم الانتظار الرضى و المديح من الاخرين

  • تزنيتي شلح
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:26

    انا كمواطن مغربي مسلم ارحب بالخطوة لامريكية و اراها خطوة مفروض ان تتم من زمان مع بلاد يعتبرنا حلفاء استراتيجيين و اراها متأخرة من ترامب او من لادارة لامريكية بصفة عامة
    لكنني غاضب و بشدة من تطبيع مع الكيان الصهيوني لاسباب دينية و اسباب سياسية ايضا
    و لاسباب دينية ان اليهود اعداء المسلمين و هدا قول الله سبحانه و تعالى و اي معاهدة مع اليهود مصيرها الفشل و لكم بلاردن و مصر المثال لاعلى اما سياسيا فمن الخطأ ربط قضيتنا العادلة بقضية صهاينة الظالمة
    كي تعترف لنا امريكا او العالم بقضية صحراء مقابل ان نعترف بالكيان صهيوني و نتعامل معه فهو الخطأ سياسي الغير محسوب

    تحيا المملكة المغربية الشريفة من طنجة الى الكويرة و تحية فلسطين و القدس شريف حرا أمنا .

  • rachida
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:26

    السلام عليكم.أولا نحن نطبل لصحرائنا التي رجعت إلى أحضان وطنها المغرب ونشكر الملك على حنكته والرئيس ترامب لاعترافه التاريخي لصحرائنا ألمغربية فلولاه لما زالت قضيتنا الوطنية في رداهات حسابات القوى العظمى يتلاعبون بها دون أي حلول تذكر ثانيا أنا لست منتمية لحزب البام ولكن لم يقل إلا الحقيقية.فعلا يجب أن يقاضى كل من تجرأ على صحرائنا المغربية ومنهم امينتو حيضر لأن هذا ليس حرية تعبير كما يدعي المستشار وانما التهجم على وحدتنا الترابية ومحاولة تفكيكها.خلاصة القول كل من لا يريد الخير لبلادنا فنحن كذلك لا نريده فهو يسمى خائن.فعليه إذن بالرحيل عند البوليزبال في تندوف أو إلى الجزائر ويدافع عنهم كما يحلو له أما أن يدافع عنهم من داخل وطننا الحبيب فهذا مرفوض تماما وكلنا يد واحدة وراء جلالة الملك نصره الله على أعدائه ونصر شعبه من كيد الخائنين اللذين يأكلون الغلة ويسبون الملة

  • الشريف
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:26

    هذا ما كنا ننادي به .لا يمكن أن نترك الابواق الضلامية تضلل البسطاء من الناس .فالتهييج باي شكل من الاشكال قد تترتب عنه اعمال خطيرة تهدد أمن وسلامة الوطن .من هنا كان لزاما تفعيل القانون واخراج قوانين جديدة تساير المتغيرات اللتي اقدمت عليها الدولة .و اي خطاب عنصري يدعو إلى التشكيك اوالتخوين او التفرقة حسب الدين أو العرق أو الجنس وجب معاقبة صاحبه.

  • بورابورا
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:30

    نعم الإسلاميون و”القومجيون” أساؤوا إلى مصلحة الوطن. هؤلاء غير ملمين بما يحاك من دسائس ضد بلدنا لأنهم مخدرون بالشعارات الخاوية.
    الفلسطينيون أنفسهم يقيمون علاقات مع إسرائيل والفلسطينيون لا يعترفون بالوحدة الترابية للمغرب بل رأينا أخيرا السفير الفلسطيني بالجزائر يؤيد أعداء الوحدة الترابية للمغرب ولم توبخه القيادة الفلسطينية وها هي السيدة الفلسطينية حنان عشراوي تنتقد الإعتراف الأمريكي لمغربية الصحراء.
    على المغاربة أن يفكروا في مصلحة بلدهم أولا وأن لا ينجروا وراء تجار الدين.
    العالم اليوم يتكلم بلغة المصالح ولهذا أقول للظلامين إلتزموا كهوفكم واغلقو أفواهكم النتنة.
    إذا كتم تؤمنون بالأخوة الإسلامية فلماذا إخوانكم في التنظيمات الإسلامية بالجزائر لم يساندوكم في قضيتكم الوطنية؟

  • مغربي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:30

    في هذه المسألة أنا متفق مع هذا الحزب ، كل من يسيء للمغرب و يتبنى طرح الأعداء و يعترف بفلسطين و يستنكر حق المغرب، حنان عشراوي وصفت المغرب بالمحتل ، و أنا شخصيا من اليوم فصاعدا لا تهمني فلسطين بشيء و أطالب الدولة المغربية بوقف المساعدات القوية لهم و تخصيصها لدعم القطاع الصحي العمومي بالمغرب، وطني أولا و قبل كل شيء

  • مواطن
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:30

    أصﻻ المغاربة ﻻيعولون على اﻻحزاب السياسية خاصة اﻻحزاب الكرطونية مثل هدا الحزب ومايسمى النهج الﻻديموقراطي …انهم ﻻيمثلوننا وما يمثلون اﻻ حفنة من اﻻنتهازيين الموسميين ﻻغير

  • موطن مغربي حر
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:32

    شعاركم فيه المعاصرة و أنتم تعيشون في الرجعية الرادكالية، قرار الملك قبل التطبيع تجديد الدستور و فيه حرية التعبير، فمن أن أنت لتطالب بقمع و كتم و المزايدة على وطنية المغاربة؟ الملك إتخد قراره بتالطبيع لمصلحة يراها في تحرير الصحراء وهو يشكر على هذا، لكن أن نرى أناس ملكيين أكثر من الملك وصهاينة أكثر من الصهاينة و مغاربة أكثر من المغاربة فهاذا ما لا نرضاه. اليوم تطلب قمع حرية التعبير بدعوى الوطنية وماذا ستطلب غدا؟ الديمقراطية لا تجزء إما أن تأخدها كاملة أو أن تتركها كاملة لتعيش في نظام شيوعي لا يسود فيه إلا الحزب الواحد و الصوت الواحد. تبا لمن يطبل لغرض في نفسه و لو على حساب المكتسبات لأنه هو الخائن الحقيقي.

  • ابوهاجوج الجاهلي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:33

    حرية التعبير عن المواقف السياسية شيء وحرية التعبير في التملق والتزلف شيء اخر. لهذا وفي اطار الديموقراطية والحرية من حق كل فرد من هذا الشعب ان يعبر كما يريد. لكن المطالبة بالعقاب لمن يرفض التطبيع هي جرعة زائدة وقاتلة في اطار حرية التملق. وشكرا

  • مواطن
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:38

    حزب غير ديمقراطي تخيلو معي الله يحفظ يصل هذا الحزب للسلطة سيزج بجميع معارضيه في السجون..

  • محمد مداني
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:39

    كل من يشكك أو يعترض على قرار الرئيس الأمريكي أو يتدخل في السياسة الخارجية للمملكة،معاقبته أصبحت مفروضة على وزارة العدل، لأنه ليس بغيور على وطنه و مصالح بلاده ،وفي نفس الوقت يعتبر من رواسب المنافقين للوطنية.

  • azizo
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:44

    امام هذا اللغط واللغط المضاد ماذا سنترك لاعداء الوطن ان يقولون. لن نكون أكثر مواطنة من مواطني دول اخرى. كيف ما كانت الظروف والاديلوجيات الغير المتفقة لسبب ما. عليها أن تتلاحم وتنسق في ما بينا من أجل الوطن فقط الوطن.

  • كريم بوزبيطة تطوان
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:49

    نعم. يجب متابعة كل من يشكك في الوحدة الترابية للمملكة المغربية هذا امر مسلم به ولا غبار عليه نحن كمغاربة نتشبت بالشرعية الد ولية التي تضع الوحدة الترابية لكل دول العالم في المقام الاول افلا مجال للتشكيك المغرب ولله الحمد له ملك حكيم متميز وله باع طويل في علم القانون الدولي وكل القوانين ولهذا يخطو بخطا ناجحة في جميع المجالات. نصره الله وايده ونحن كلنا فداه سمعا. وطاعة يا امير المؤمنين معك معك دايما وراك وراك دايما اطال اللع عمركم يا ملكنا الهمام وايدكم ونصركم وحفظكم الى يوم الدين

  • سليماني فاطيما
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:55

    خطر تجدد التوتر المباشر بين الجزائر والمغرب حقيقي كما ستستغله السلطات لتهدئة المعارضة الداخلية، سواء في الجزائر، الغارقة في الجمود السياسي وعدم اليقين، أو المغرب، حيث الأوضاع كارثية على المستوى السياسي، من حيث الدمقرطة وآفاق التنمية. فحتى الْيوم، ظلت القوتان ذكيتان بما يكفي للحفاظ على سلام بارد، لكن في ظل الوضع الحالي، لسنا في مأمن من الانزلاق………

  • touhali
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:55

    La confusion doit être combattue, surtout celle qui touche tout ce qui touche à notre intégrité territoriale. L’Amérique a réformé et dressé la nouvelle carte du Maroc, qui est entrée au siège du Conseil de la sécurité internationale. Il n’y a aucun doute dans sa décision.
    Certains des gens, Dieu les guide. Ils se dépêchent sans attention.

  • عبد اللطيف الصمدي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 17:55

    لا اختلاف ولا خلاف في قضية وطننا الأولى.

  • خليل
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:00

    عشنا وشفنا شخصا محسوبا على البرلمان، أي أنه يُفترض أن يكون ديمقراطيا وخرج من صلب العملية الديمقراطية، يتطاول على حرية الآخر وحرية التعبير، فكأنما آراؤه وكلامه وحي من السماء ولا يجوز أبدا التشكيك فيه، وهو يمثل الحقيقة المطلقة وباقي الآراء في ضلال مبين!! ومن هذا المنبر فإننا ندعو إلى سرعة فصل هذا البرلماني وتوقيفه مع محاكمته والزج به في السجن ليكون عبرة لكل من سولت له نفسه التطاول على حرية التعبير وتكميم أفواه الناس، فزمن الديكتاتوريات قد ولى ولا وجود لمثل هذه الأوجه في عالم اليوم

  • سام
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:07

    لا. خلط بين استفزازات الخائنة لوطنها امينتو حيدر التي تعمل للمخابرات الجزائرية و الدولة الجزائرية و آراء مواطنين أوفياء لبلدهم بآراء تختلف مع الآخرين فيما يهم الشأن العام كما أنه ليس من حق أحد أن يؤول و يفسر خطابات الآخرين بما يخدم مصالحه الخاصة إلا بما يفسره نفسهم الآخرون لخطاباتهم الاختلاف في الرأي نعمة و ليست نقمة أن انحسرت في حدود حرية التعبير حيث حرية الشخص تنتهي عند بداية حرية الشخص الآخر

  • عبد ربه
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:09

    غريب هدا البلد يريدون حريه الكلام وفي نفس الوقت يطالبون بسجن كل من عارض مواقفهم أحزاب متخلفه لا يعرفون معنى الحريه انا مع الصحراء أولا وفلسطين لا تهمني لا كن لا أريد السجن لمن له رأي اخر

  • دلو بئر
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:21

    الديمقراطية تضمن حق الاختلاف . انتقاد ترامب رئيس بلد ديمقراطي حق ديمقراطي.
    يجب اعتبار ايضا أن من يقول أن اسبانيا ليست دولة احتلال خائنا للوطن.واعتبار الحزب الذي لا يضع ضمن أجندته تحرير سبتة ومليلية حزبا خائنا للوطن.
    الصحراء مغربية وسبتة ومليلية
    اراضي مغربية.

  • وعزيز
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:28

    متابعة…..

    لان رئيس الحزب… محامي…..

    متابعة….

    الصحراء مغربية…. و ستبقى مغربية….

    لماذا زرع الفتن… ؟؟؟؟

    ما هذا؟؟؟؟؟

  • yassine
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:40

    السي العربي المحرشي مسكين إنسان بسيط و لو أنه يحمل صفة يرلماني و منسق ديال الحزب و لكن التكوين الأكاديمي ديالو راه على قد الحال، أنا في نظري مانديوش عليه

  • فاكر
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:44

    سبحان الله، بالأمس قدم فريقكم في مجلس النواب مشروع قانون لسحب الجنسية المغربية من بعض اليهود المغاربة في إسرائيل و اليوم تريدون أن تركبوا الموجة بعد القرار الشجاع و الاستراتيجي الذي اتخذه جلالة الملك.

  • azerty
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:54

    من يسيء للوطن هو ذاك الذي يدعو إلى منع الناس من التعبير عن آرائهم ولجم الأفواه ………………..

  • med
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 18:55

    أحسنت يا سيدي الصحراء مغربية ونحن جنود مجندين مع ملكنا الهمام الساهر على راحة الشعب وحماية الوطن من طنجة حتى الكويرة الويل لمن سولت له نفسه أن يمس حدودنا فهي نهايته شعارنا الله الوطن الملك

  • جليل
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 19:00

    اتركوا باب النقاش مفتوحا الفكرة بالفكرة والرأي بالرأي حتى تتجلى الامور للخاص والعام لان مصلحة الوطن فوق كل اعتبار والحل في المبادارات لا في الجمود والمقاطعة لان المستفيد من المقاطعة مع كامل الاسف هي إسرائيل:من تقوى ،من توسع ،من تقدم علميا وقتصاديا وماليا بالطبع إسرائيل من يعيش الظروف الصعبة اعتقد الفلسطينيين وكل دول الجوار لدى المبادرة المغربية ولو لم ترق البعض اما حسدا او لقلة استعابه للاشياء تبقى حلا وقد طالب الحسن الثاني رحمه الله الاعتراف بها مند ان كانت على مساحة صغيرة وكانت إسرائيل ضعيفة ورفضها التقدميين والعروبيين ان داك لعدم بعد النظر والنتيجة كانت ااتوسع والاستيطان والنووي والتاييد من كل الدول ااكبرى.ولهدا اتركوا حرية النقاش في حدود الاحترام ومحبة ااوطن ومصلحة فلسطين هدا هو الطريق السليم.

  • مزايدة
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 19:05

    مزايدة فجة و تطبيل قبيح هذا خطاب مخزني متنطع لا يقوله حتى ادريس البصري في زمانه، قبح الله الغرض فهو مرض

  • شطو ميمون
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 19:13

    وماذا نحن فاعلون ان تحقق فعلا ما تنبأ به البعض بعودة الرئيس القادم وتجميد قرار ترامب ؟ هذا مجرد احتمال حتى ولو كان ضعيفا لكنه يبقى وارد فكما ألغى ترامب اتفلق النووي مع ايران وهو اخطر بكثير بقرارالاعتراف فقد تم إلغاؤه لذلك لا يمكن ان نخون من يرون ما لا نرى ولا نتمنى ،،
    الاثنين القادم سوف تعرض القضية على مجلس الامن وسوف يتخذ فيها قرارا ،،وعلى ضوء ذلك تحدد الامور ،لسنا نحن من نقرر حتى نخون من يرى العكس وقد تكون نظرته صحيحة لانه بعيد عند الاندفاع والحماس لانه لو جمد القرار او تم الغاؤه فان الصدمة ستكون قوية جدا وستنقلب الامور رأسا على عقب ،،فهل وقتها سيجمد المغرب قرار التطبيع ما اسرائيل ،،،هذا سؤال مطروح ،،

  • عبدو
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 21:25

    نعم اتفق مع البام من ليس فيه غيرة الوطن فليرحل مثل هده الأشياء ليس فيها حرية التعبير واقولها واكررها يجب الضرب بيد من حديد كل من سولت له نفسه المس و التبخيس بمصداقية القرارات التي تدافع عن وحدتنا الترابية .

  • zemmour
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 21:41

    …..أول لبنة لتأسيس الديمقراطية هي الحوار والتفاعل والإنصات من خلال ضمان حرية التعبير….لا أحد يجادل في كون حرية الرأي والرأي الآخر مطلب جميع الأشخاص والجماعات من أجل بناء مجتمع متقدم يحترم كل الحقوق …..ولكن سيدتي الناشطة،حين يتعلق الأمر بقضية مقدسة،فلا نقبل المزايدات والركوب على الحدث من أجل إيجاد موطئ قدم بالساحة السياسية أو بالمجتمع ككل،منطق خالف تعرف كما يقال..سيدتي الناشطة،إنه اعتراف قوة عظمى بمغربية الصحراء وانتهى الكلام..خليونا من التطبيع مقابل الاعتراف،وهو نفس المنطق الذي يتحدث به أعداء الوطن..المغرب قدم تضحيات جسام منذ ما يقارب نصف قرن.قرارات صاحب الجلالة كانت متبصرة وحكيمة،ونبارك كل الخطوات التي يقوم بها جلالته نصره الله..إوى خليونا من المزايدات جزاكم الله خيرا.

  • الخليل
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 22:41

    انا مواطن مغربي من الجنوب الشرقي وابارك التطبيع مع دولة اسرائيل وادين واشجب تصريحات حنان عشراوي المتعلقة باقليمنا الجنوبية المسترجعة.
    واقول لمناهضي التطبيع من حقكم التعبير عن مواقفكم لكن ليس من حقكم ابدا الحديث باسم الشعب المغربي.

  • خليد محمدي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 00:35

    الفلسطنين مطبعين مع اسرائيل ويتبضعون من عند اسرائيل ومنهم من يدرس ويتعالج في اسرائيل واعظاء منضمة فتح الفلسطينية كونوا ثراوات هائلة على حساب تطبيعيهم مع اسرائيل والغريب ان كل الدول تطبع مع اسرائيل في الخفاء وتتشدق بالنضال كما قال الشاعر العراقي نحنن امة لاتستحي النفالق والكذب والدسائس والمكر والطعن في الضهر كل العالم يعلم ان الصحراء مغربية منذ قدم التاريخ ولااحد تجرا على مةقف الذي اخده الرئيس الامريكي ترام واعلنه بكل قوة اما من احسوا ان حنافيات الابتزاز قد قفلت بداؤا في العويل ونسوا ان قناعهم سقط
    المغرب في صحرائه والمملكة دولة دات سيادة وله الحق ان يبحث على مصالحه وان يطبع مع من اراد ويمنع من يشاء ولااحد له الحق بان يقيم مبادئنا كمغاربة من اجل قضية عمرت قرابة قرن ولم تحل رغم وجود عدد جنود الدول العربية اكتر من سكان اسرائيل ولكيامن بالنضال يرحل الى فلسطين ويناضل ذلك شان وقد نصل الى حل الدولتين عن طريق المصلحة المشتركة افضل من الحرب التي يروح فيها فقط المواطنين الفلسطنين الابرياء بالموت او الاعتقال…هذا واقع ويجب القبول به واجاد حل له من ذاخل اسوار اسرائيل …

  • Rachid
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 18:57

    Salam
    Je suis déçu du PAM vraiment déçu
    Si quelqu’un dit un avis contre un sujet il devient traître ??? Elle est ou la démocratie ???
    Vraiment malheureux ce quî ce passe là .

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46

كفاح بائعة خضر