الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء يسلّط الأضواء على سبتة ومليلية‬

الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء يسلّط الأضواء على سبتة ومليلية‬
أ.ف.ب
الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:00

منذ اعتراف أمريكا بمغربيّة الصّحراء والأوساط الإسبّانية تنسجُ مآلات هذا الاتّفاق وتأثيراته المحتملة على وزن مدريد في المنطقة ومصالحها الإستراتيجية، وكذا علاقتها مع الرّباط، إذ ترى في الدّعم الأمريكي تهديداً حقيقياً قد يجعلها لاعباً ثانوياً في الصّحراء، لاسيّما مع دخول فواعل جديدة في ساحة التّجاذبات الإقليمية.

واعترف الرّئيس الأمريكي دونالد ترامب في آخر أيّام ولايته بسيادة المغرب على الصّحراء، وبعد فترة وجيزة، أعلنت الحكومة الإسبانية تأجيل الاجتماع رفيع المستوى الذي كان سيعقده البلدان في 17 دجنبر بالعاصمة المغربية، وهو أول لقاء ثنائي يجمع مدريد والرّباط منذ أكثر من خمس سنوات.

وتتخوّف الأوساط الإسبانية من أن يتحوّل الموقف الأمريكي في الصّحراء إلى ورقة ضغط تلوّح بها الرّباط في قضايا إستراتيجية، تبقى أهمها الحدود البحرية ووضعية سبتة ومليلية المحتلتين، اللتين مازالت تراهن عليهما المملكة لتحقيق إقلاع اقتصادي في منطقة الشّمال.

ويبرز هذا التّخوف في تحليلات بعض الباحثين الإسبان، الذين يحاولون ربط الاعتراف الأمريكي الأخير بمغربية الصّحراء بالوضع الدّاخلي في إسبانيا، ومحاولة المملكة استغلال هذه الظّرفية “الحرجة” للذّهاب بعيداً في مطالبها الإستراتيجية. وقال فرنانديز منديز، الباحث في معهد إلكانو الملكي، لـEFE: “اعتراف ترامب أحادي الجانب، بعيداً عن منظومة الأمم المتحدة ومجلس الأمن”.

وقال الباحث في معهد Elcano Royal إن “القرار الأمريكي الجديد يمكن أن يؤثّر أيضًا على إسبانيا، وهو قرارٌ ستكون له تداعيات إقليمية خطيرة”، مبرزاً أنّه “قد يؤثر على المطالبات الإقليمية للمغرب بشأن مدينتي سبتة ومليلية الإسبانيين المتمتعتين بالحكم الذاتي – وكلاهما في شمال إفريقيا”، وزاد: “إذا تحدثنا واقعياً فهذا شيء يجب أخذه بعين الاعتبار”.

وقد يستغلّ المغرب الوضع الدّاخلي في إسبانيا لفرض وجهة نظره على مدريد، بينما تدرك إسبانيا أهمية وجود علاقات جيدة مع المغرب. وأوضح المحلّل ذاته: “هناك العديد من القضايا المشتركة في هذه العلاقات والتعاون والاقتصاد الخ… إسبانيا هي الشريك الاقتصادي الرّئيسي للمغرب منذ بضع سنوات”.

وأكد الخبير أيضا أنه “سيكون من الضروري معرفة ما ستفعله دول الاتحاد الأوروبي في هذا الصدد”، مضيفاً: “ستكون هناك مواقف متضاربة داخل الاتحاد الأوروبي إلى حد كبير على أساس فكرة عدم وضع سوابق يمكن أن تؤدي إلى استخدام القوة من قبل بعض الدّول للحصول على الأراضي المتنازع عليها، ومن ثم الاعتراف بها من قبل القوى الدولية”.

وفي رسالة على “تويتر”، رحّب الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشّؤون الخارجية والسياسة الأمنية، الإسباني جوزيب بوريل، “بالخطوات المهمة في العلاقات بين إسرائيل والمغرب”، مردفا: “هذا من شأنه تعزيز تطبيع العلاقات بين إسرائيل والدول العربية، بما يسهم في جهود السلام في الشرق الأوسط”.

اعترافُ أمريكا الدّعم الأمريكي الصحراء سبتة ومليلية مغربية الصحراء

‫تعليقات الزوار

59
  • omar
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:16

    بعد هدا الإعتراف إرتبكت العديد من الدول التي لديها مصالح في المغرب …لا يهمهم إلا مصالحهم

  • الاسد الاطلسي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:17

    الاستراتيجية التي ينتجهجها المغرب فيما يخص المدينتين المحتلتين صائبة و ذكية حيث لا ندفع ثمنا كبيرا بينما اسبانيا تتكبد خسائر اقتصادية فادحة وبدون احراج. حلف الناتو هاذ الذكاء للسياسيين المغاربة سيجنون ثمنه في غضون السنوات القليلة القادمة

  • براهيم المزكور
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:18

    الان يجب التركيز على الصحراء كل شيئ باوانيه حاجة بحاجة انشاء الله

  • abdo
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:25

    رويدا رويدا ننهي صراع الصحراء ثم اشياء اخرا ولا شيء يأتي دفعة واحدة تمهلو على أنفسكم بهده التصرفات تخلقو اعداء جدد ولا تستهينو بأحد خليو الحجرة عل النمل حتى نخرج من السدر ثم عاد نلتقطو النبق كم انثم اغبياء

  • N.H
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:26

    لبغيتو سبتة و مليلية خصكم ديرو تطبيع مع العفاريت و الجن و شوف تشوف،وخا يعطيوكم العالم كلو و بثروات ديالو مغدي تبان حتى حاجا على هذا الشعب المقهور المدلول من طرف اللا نظام الفاسد

  • karim Bouzbita
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:31

    ‘ Elgoberno de Madrid save que Ceuta y Mellia estan Marroquis por eso quiere tapar la historia con algunas palavra de m* tudos los Marroquis estan por loberacion de Ceuta y Mellia Mañana los Españoles sw van a vulver para Iberia y dejan Ceuta y Mellimam por los Citadanos Marroquis la verdad mo se tapa de palavra

  • حسن انجلترا
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:36

    اسبانيا تستفز المملكة المغربية بورقة الصحراء المغربية والطاولة قد تقلبت عليها واتمنى من المسؤولين الاسبان ان يغيروا اراءهم اتجاه المغرب لان السياسة الدولية قد تغيرت والمغرب لا يهاجم اي احد بل يرتب اوراقه في ترسيم حدوده البحرية وطرد المرتزقة والانفصاليين من اقاليم اراضيه الجنوبية.

  • الشريف
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:38

    غير ابلمهل كيتكال بودنجال الخطوة القادمة انشاء الله هي انه سيكون هناك ممر تحت الماء يربط بين المغرب و اوروبا وسيثم تشييده قريبا لان الدراسات كانت قد بدات فيه منذ عهد الحسن الثاني وبعدها سيكون دخول المغرب الى الاتحاد الاوروبي وستفتح الحدود نهاىيا مع اوروبا .المغرب بلد الانفتاح والسلام وليس من دعات الحروب والعالم اليوم تغير ولغة الاقتصاد هي اللتي تحكم القرارات السياسية وليس لغة العنف والاسترزاق .

  • برجوووق
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:40

    بالطبع اسبانيا شعرت بسحب بساط الصحراء من أقدامها من طرف الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل. .كانت تأوي وتستقبل فوق ترابها مرتزقة البوليزاريو وعناصر عسكرية جزائرية.. والغرض هو تصريحات معارضة لمغربية الصحراء ، بل وقبول مضاهرات معادية للمغرب من طرف البوليزاريو.. كانت هذه الأفعال المتعمدة ترمي إلى الضخط على المغرب ، لانشغاله بمشكل الصحراء دون غيره ..الان اصبح دور اسبانيا هامشي ،لأن الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل وعدة دول اخرى ستقوم باستثمارات ضخمة في الصحراء المغربية… بل وتقوم الولايات المتحدة الأمريكية بإنشاء قاعدة عسكرية في الصحراء المغربية للحفاظ على المشاريع الاستثمارية المزمع خلقها في المنطقة ..ولعل تصريح وزيرة الخارجية الإسبانية انتقدت فيه قرار الرئيس دونالد ترامب بمغربية الصحراء المغربية يصب في هذا الاتجاه .. والواقع أن دور اسبانيا والجزاءر وجنوب أفريقيا في الصحراء المغربية قد انتهى ، لأن الأمور حسمها قرار الرءيس ترامب….

  • Sputnik du Maroc
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:40

    سنتحول إلى ” ميركان ”

    سنصبح الولاية 52 لأمريكا
    في إفريقيا

    جميع المشاكل ستحل

    مشكل الصحراء إنتهي
    الصحراء مغربية. 100%

    مشكل سبتة ومليلية سيحل لا حقا
    مشكل جزر الخالدات سيحل لا حقا
    مشكل الصحراء الشرقية و تندوف سيحل لا حقا

    جميع المشاكل حلت بين عشية وضحاها
    سنة 2020 كلها حلول و غرائب

    أمريكا قادمة لإفريقيا من بوابة المغرب للقضاء على
    التمدد الصيني .

    أمريكا ستسكن في المغرب لحراسة تحركات الصين

  • أمازيغي باعمراني
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:40

    إنتهي المغرب من نزع مسمار جحا الذي تدقه إسبانيا والجزائر كما حاول المغرب إقتلاعه والحمد لله سيتفرغ لإسترجاع الجزر المستعمرة والمديؤنتين المحتلتين من طرف إسبانيا والأراضي الشرقية المحتلة من طرف الجزائر وجب على الساسة التفكير في استرجاع جميع أجزاء المغرب المحتلة هذا هو الهدف إن شاء الله.

  • مرتن بري دو كيس
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:41

    يقال انه ” بالمهل يتكل بودنجال “…..واحنا بالمهل ترجع الامور الى اصلها..واللي زربوا ماتوا…ولا زربة على صلاح….والفاهم يفهم…..وحدة ..وحدة..او لباص طويل…والهدف يكون ان شاء الله.احنا اصحاب لعقل..

  • عادل
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:42

    لا تخافون…لن يطالب الحكام بالسليبتين..فمقارعة الجزائر ليس هي اسبانيا..والخوف على الكرسي اَضمن واهم…

  • Oujdi
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:42

    على المغرب ان يشد الخناق على سبتة و مليلية ، لان الاسبان اصبحوا يلعبون مع العسكر الجزائري لفتح القنوات بين مليلية و ميناء وهران .
    العسكر الجزائري لم يتنيه الانهزام في جنوب المغرب و الان يتوجه الى شماله !
    اسبانيا التي تعتبر نفسها ديمقراطية و حكومة يسارية و تقدمية ، لو كانت لها مبادئ لغادرت سبتة و مليلية المستعمرتين
    لو كان لاسبانيا مبادئ لاحترمت قرارات كاتالونيا في استفتائها بدل الاهتمام بتقرير مصير البوزبال .
    اسبانيا تعتبر الشريك الاول للمغرب ، اما تلتزم باحترام مصالح المغرب او تبحث عن شريك اخر !
    تعداد السمك مجانا في شواطئ المغرب مقابل يد عاملة رخيصة في حقولها !
    على الديبلوماسية المغربية ان تكون حازمة مع اسبانيا
    الان اصبحت قوة امريكية ترسم خريطة البحر المتوسط

  • مول الفيرمة
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:43

    سبتة مليلية مغربيتين ويعامل فيهما المهاجرون المغاربة كالكلاب عند العبور بالله عليكم أين هي الديبلوماسية التي تتحججون بها وأين هي القوة العسكرية الاسد إذا كان مبتور الرجلين تلعب عليه الضباع
    لنكن واقعيين التطبيع مع إسرائيل هو في صالحها وما للمغرب إلا الفتات ياما كنا نبكي ونحذركم مما سيقع للمغرب من قبل الصديق قبل العدو ولكن مع الاسف كان يحكمنا من ليس لهم ضمير والان غرقنا في الديون والمشاكل الحدودية وربما سنمحى من على خرائط العالم

  • انزور
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:48

    يقول المثل الامازيغي //يات س يات // يعني واحدة واحدة // عندما نطوي ملف الصححراء انذاك نتجه صوب الصحراء الشرقية ومن ثم سبتة ومليلية ان شاء الله

  • اجديك
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:53

    ربما نسلم ونجزم بان سبتة ومليلية هي قضية لم يحن الوقت بعد للمطالبة بهما، لان المشكل المصطنع بالصحراء اخد منا جهدا جهيدا، ورغم اننا نتحكم في الأرض الا انه لازال قائما، نحن الان وبسياستنا الناعمة في الاتجاه الصحيح وخطوات اخري ستأتي بحول الله لاننا اصحاب حق، ولهدا افهم الان لمادا الجزائر واسبانيا متخوفتان، الاولي تدعي بان خطرا يحدق بحدودها وهي تعي جيدا ماتقول وتعرف ان مناطق من الصحراء الشرقية (تندوف، حاسي البيضاء…) كانت مناطق مغرببة حيزت من طرف المستعمر الفرنسي لانها غنية بالمعادن، وااتانية متخوفة مم التقارب الامريكي المغربي، وهاته رسالة الي الاجيال القادمة، سيروا علي نفس الخطي، لا نظلم احدا، لا نسب احدا، لكن في نفس الوقت لا نسمح لاحد بان يظلمنا، كما اننا نطالب بحقوقنا بكل حكمة وهدوء واعلموا ان الحق يعلو ولا يعلي عليه، وماضاع حق وراءه طالب، هاته امانة في عنوق المغاربة كبار كانوا ام صغارا، اجدادنا عرفوا بالنضال ومشهود لهم بالعزة، ولله العزة ولرسوله والمؤمنين، صدق الله العظيم وجمعة مباركة.

  • hmed
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:53

    C’est le temps idéal pour demander de récupérer tous les terres occupée par les espagnoles par se que on n’a le droit légitime et n’importe comment sa reste des territoires marocain à 100% .

  • الرأي المستقل
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:55

    من التهور البحث عن صراع اخر في الشمال اي مع جارتنا اسبانيا . تلك الجاره تستحمل فوق اراضيها ما يناهز المليون مغربي . وقد يحدث ما حدث مع الجزائر ويتكرر نفس سيناريو ١٩٧٥
    اضيف الى ذالك ان ساكنه مليليه وسبته مسيحيين مسلمون يهود وهنود يرفضون بشده تغيير الوضع السياسي للمدينتين .النسبه قد تصل ١٠٠/١٠٠ من الذين يريدون بقاء المدينتين تحت السياده الاسبانيه.

  • طارق بن زياد
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:56

    إسبانيا الصليبية هي العدو الحقيقي للمملكة الشريفة، لن ننسى اهانتها لجنودنا لجزيرة ليلى
    …..

  • Karim
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:56

    المغرب ماخوص غير يرجع صحراء خاصوا حتى مليلة و سبتة و زيد عليها حتى جزر الكناري، غير الخريطة فيها ماقيل و دل، اسبانيا راهنت على بقاء ملف صحراء معلق، لأن سوف تصبح متخوفة من ان توسع المغرب مطالبه في المستقبل و تطالب بالسبتة و مليلة، أمريكا باعترافها بصحراء أصبح هناك ضغط كبير على ما يسمون نفسهم أصدقاء المغرب و البداية ستكون يوم الاتنين المقبل

  • شعبي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:59

    شيء جميل ان نسترجع سبتة مليلية الكناري ونسافر بدون فيزا .متى يتحقق هذا الحلم. اما من يسافر عندهم فلا يهمه الأمر .

  • ام الغيث
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:00

    (لو كان نجح ترامب في الانتخابات لساهم شيئا فشيئا كرئيس قوة عظمى في العالم إلى جانب ملكنا المحبوب في استرجاع سبتة و مليلية إلى حظيرة الوطن ) …..الخير قادم بحول الله و نحن متفائلون بمستقبل زاهر لن نشعر بنشوته حقيقة الا حينما يعود على بلدنا و شبابنا العاطل و فقرائنا المحرومين بالرفاهية والنماء من خلال المشاريع المسطرة و الإستثمارات الموعودة بحول الله

  • الهجوم قبل الدفاع
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:08

    نفس الخطة التي نهجتها الجزائر بالهجوم على المغرب في صحرائه وهي في العمق تدافع عن تندوف خوفا من مطالبة المغرب استرجاعها وضمها إلى الوطن الأم، إسبانيا كذلك تفعل لإبعاد مطالبة المغرب باسترجاع سبتة ومليلية وبعض الجزر المستعمرة من طرف إسبانيا.
    لن تنسينا الصحراء في باقي أراضي المغرب.

  • Nabil
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:10

    Pour Sebta ,Melilia et le Sahara de l est il faut attendre au deuxième mandat de Trump en 2004 et la conclusion final du dossier de Palestine……….

  • سام
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:15

    عقلية الاسبان تتطبعها دوما تاريخيا عبر مرور الأجيال الخوف و التخوف من المغرب عامة و المغربي خاصة بعقدة المورو و الكريستيانو فالاسبان لا يرتاح لهم البال أمام كل ما يأتي من المغرب و المغاربة وهذه طبيعتهم لابد الأخذ بها و بالتالي تراهم ينسبون إلى أي موقف سيادي مغربي للدفاع عن ما يعتبره مصالحه بالابتزاز و استغلال ظروف ضعف وضعيتهم السياسية لدى على الدبلوماسية المغربية أخذ الحذر و كل الحذر في التعامل مع الاسبان الذين لا يهمهم من المغرب سوى الصيد البحري و الهجرة الغير الشرعية و إثبات ذاتهم أمام المغرب لنيل ثقة الناخب الإسباني

  • From Europe
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:19

    Le Sahara occidental figure sur la liste des territoires non autonomes selon l’Organisation des Nations unies c’est n’est pas le cas pour les deux villes espagnoles. si on suit ce raisonnement boiteux, tu peux aussi réclamer les îles canaris. au final, C’est aux habitants de Ceuta et Melila de décider (Droit d’autodétermination) et c’est invraisemblable qu’ils choisissent de rejoindre le Maroc

  • touhali
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:29

    على إسبانية تسليم جميع المحتلة لديها للمغرب،
    هدف الواحد ﻷساسي الذي يجب على سبانية أن تلتزم به هو منصارت الوحدة ترابية للمملكة المغربية، و هذا حتي على كل ﻹتحاد ﻻوروبي! كل مصالح المغرب يجب ان تحترم.
    حتى أحنا لدينا أحزاب سيطلبون باسبتة ومليلية وحتى الجزر الخاليدات. وممكن أن نطالب حتى باﻷندلوس. لدينا تاريخ.
    على إسبانية ﻹعترف بلوقيع المغربي أتاريخي، نعام لشركة ﻹسترتجية في كل مجالات مختلفة؛ لكن على أحزابها أن تكف الكف عن مؤازرة ﻹنفصاليين واحترام تام بين البلدين و عدم التدخل في الشؤون الداخلية والخارجية لكل من البلدان.
    إن أرادت الزر ألخالدات إشتقﻻلها من سيبانية فعليها ﻹنضمام إلى المغرب مع العلم ان هذه الجزر كانت عبر تاريخ ضمن المغرب أنظر الى تاريخ المغرب وجغرافياته القديمة.
    سبتة ومليلية وجزر الخالدات أراضي مغربية.

  • Sputnik
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:29

    الإسبان طردوا أجدادنا من إسبانيا
    بعد 800 سنة .

    الحل سهل هم طردونا من أرضهم
    ونحن سنطردهم من جزر الخالدات و سبتة ومليلية

    السبيولي بورقعة يخاف من الإنجليزي
    لأني يحتل جبل طارق .
    ويفرعن على المغربي

    الميركان سيحل لنا المشكل
    إنتضر يا بورقعة .

  • Nabil
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:38

    انا افضل التركيز على الصحراء المغربية و تنمية اقاليمنا الجنوبية و تشجيع موريطانيا على اتخاد قرار اجابي لصالحها و لصالح المغرب و لصالح المنطقة باكملها وبعد ذلك البدء في النبش في الماضي لاسترجاع تندوف و حسي مسعود لتصبح الورقتان الجديدتان للضغط على مدريد اما الورقة او سبتة و مليلية المنعزلتين مستقبلا. هدا مجرد رءي و قد اكون مخطءا

  • عالق
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:39

    الاعتراف ما هي إلا أكذوبة من رئيس فاشل مطرود وما هي إلا لصالح إسرائيل والإدارة الحديد بدأت تلوح بالعكس. فهذا ما عنده أي قيمة إلا الى الحكومة المهرولة
    اسبانيا عندها كلام ثاني صريح وواضح والى الصميم وفي عقر الدار. اشجع وأقوى من هذا الكلام لا يوجد حتى وزير الخارجية ترتبك وأخرها في وجهه بصمت تام
    المدينتين اامحتلتين سوف تتحرى عندما يتوقف النفاق والظلم ويكون جيس الذي يخدم البلد بمعنى الكلمة

  • جايين
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:44

    بعد الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعرفهما كل من سبتة ومليلية المغربيتان عسكر الجزائر تريد فتح خط مباشر بحري للمدينتين هذا يدل على كرههم للمغرب لاكن المغرب فطن جيداً لمخططات الجارة في جميع الاتجاهات الصحراء مغربية و سبتة ومليلية كذلك وسنطالب عما قريب باسترجاع الصحراء الشرقية تسناونا هاحنا جايين..

  • المحمود
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 12:57

    الخوض مع إسبانيا حول سبته ومليلة يختلف إسبانيا هي الإتحاد الأوروبي إسبانيا ليست دولة عربية كالجزائر الغرب بشكل عام عندما تواجد خلافات بين الدول العربية بما ينحاز إلى طرف بحسب المصالح وهي الأهم بالنسبة لهم ،أما إذا تعلق الأمر بدولة من دولهم يضربونك ضربة رجل واحد ، نظام الحكم في المغرب هو هدفهم في حالة المس أو المواجهة مع إسبانيا وكما هو معروف في الأنظمة العربية الحفاظ علي الكرسي اهم من الحفاظ على الشعب واراضية المقدسة.

  • Farid
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 13:12

    اسبانيا جار وشريك اقتصادي رسالتي للمسؤولين على التفاوض مع الجارة الشمالية حكم وشراكة على المدينتين ومنع التهريب المخرب لاقتصاد بلادنا ومشوها للمعابر منعا كليا لا رجعة فيه وتمتين العلاقات مع الاسبان سيفيدونا المغرب بكل النواحي الاقتصادية والسياسية على السيد بوريطة النجاح بهمته وشكراAdelante señor borita

  • فاطمة
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 13:13

    الله يوفقنا لما فبه الخير حنا الفقراء ما غادي يبان لينا والو دايما غادي نبقاو في الذل والقحط بصحتكم وبصحة أولادكم الا دخلو الاسرائلين َدارو الاستثمار حنا ماغادي نستفدو والو لي غادي يستفاد غير باك صاحبي في هاد البلاد

  • جلال
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 13:20

    الاعتراف الاسراءيل كان يجب ان يكون مبكر قبل السنوات طويلة الاسراءيل دولة الامر الواقع فرضتها نفسها بقوة على الجميع على راسهم العرب لكي تكون الحليف الاستراتجي العسكري والاقتصادي مع امريكا راعية الاسراءيل يحب الاعتراف بيها والتطبيع معها لا يكون التطبيع بارد كما هو في مصر المغرب فهم الامر متاخر كي تصل قلب امريكا هي الاسراءيل المغرب مرشح لعب هذا الدور الحليف المغرب لا يجد اي صعوبة في التطبيع يوحد مليون يهودي المغربي هؤلاء المغاربة اليهود اكثر المغاربة المسلمين انفسهم ظروف التطبيع موجودة اصلا استعادة سبتة مليلة تقوية المغرب عسكريا لا تتم عن طريق امريكا الاسراءيل يجبروا اسبانيا على الانسحاب منهما

  • journalist
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 13:28

    تعد إسبانيا سببا من الأسباب في نزاع الصحراء المغربية، فبعيد خروجها أسهمت في اشتعال فتيل الانفصال ولعبت دور المتفرج، بل كانت ملجأا لأعداء الوحدة الترابية لسنوات. الآن وبعد قدوم الأمريكان لم يعد بمقدورها التدخل في القضية. وبهذا فإنها بدأت تقلق من إمكانية المغرب بالمطالبة بالسيادة على المدينتين لارتباطه الوثيق بهما تاريخيا، وكونهما جزء من ترابه، وهذا ليس مستحيلا، والأشياء تأتي بالمهل تباعا.

  • Moh
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 13:42

    اعتقد ان هذا الاعتراف لن يصمد امام معارضته من طرف باقي القوى العظمى…فروسيا والصين لن يوافقا بسبب الايديولوجيا اولا والمصالح ثانيا …اما فرنسا وبريطانيا فلن تتبعا ترامب..وستلحان على الادارة الجديدة لتمكينهما من استرحاع اقوى ورقة ضغط تملكانها في وجه المنطقة ككل …خصوصا موريطانيا والمغرب والحزائر كاطراف معنية بشكل مباشر بالقضية.فلا يمكن لامريكا ان تفرض وجهة نظرها على الجميع …وعلى اي الديمقراطيون غالبا يتاجرون في الحروب وقد يشعلون المنطقة ما دام الامر متوقف على التراجع عن القرار ومتابعة نفس النهج “الحفاظ على الوضع القائم” والذي اجبر البوليساريو على الانسحاب من اتفاق وقف اطلاق النار.المنطقة اذن ما زالت مفتوحة على كل الاحتمالات

  • Kamlal
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 14:19

    صراحة الامور ستبقى هكذا لا يتحدد شيء 45 سنة الامر لم ينتهي في الصحراء اولم تنظرو كيف تتناهي النزاعات في بافي العالم هل دامت 45 سنة ؟
    ا

  • الدليمي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 14:24

    المغاربا كايحلمو بزاف اسبانيا ف حلف الناتو او اي مواجهة غادي تكون مع الحلف كامل المغرب دولة ضعيفة ماغديش تقدر على دول الحلف الاطلسي او زايدون هدوك لي ساكنين فيهم يهود او هنود و لاتنيين او جزر الكناري كولهم ماسيحين ماغديش يبغيو ينتاميو لدولة فقيرة و هشة اقتصاديا واجتماعيا او فيها الفساد بزاف انا كون كنت كانتامي الجزور غادي نعارض أنني نولي مغربي حيت اسبانيا عاطياني حقوقي او على فكرا كاع الشباب كايقتلو راسهم باش يوصلو لضفة الأخرى خص حتى يولي المغرب من ضمن اغنا دولة في العالم عاد يمكن ليه يطالب بيهم دبا ماشي وقتهم

  • حميد
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 14:25

    لماذا تطالب اسبانيا وجبل طارق،ولا تريد ان تعيد سبتة ومليلية للمغرب؟لماذا ترفض اسبانيا ما تطالب به كاتالونيا واقليم الباسك،بينما لم تصدر موقفا واضحا من الصحراء المغربية؟ام ان ما يصلح لاوروبا لا يصلح لافريقيا،هل المركزية الاوربية في العلاقات الدولية،والحنين الى الحقبة الاستعمارية المباشرة تراود الاسبان…

  • موحا
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 14:36

    نقول لاسبانيا لسنا متسرعون لاسترجاع سبتة ومليلية وباقي الجزر. عندما تنضج الفاكهة سيتم قطفها بسهولة. قرار ترامب عرى الدول كاسبانيا التي كانت ترمي لنا كلاما فضفاضا مثل”موقفنا لم يتغير نحن مع الشرعية الدولة”. وبهذه العبارات الفارغة كانت تبتز المغرب وتحرك الجمعيات المدنية وتمولها لدعم البوليزاريو والتامر مع الجزائر لإبقاء الوضع كما هو دون حل. لكن لكل بداية نهاية.

  • محماد الوجدي مول المحلبة
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 14:43

    رد على Moh .. الأمر حسم .. الولايات المتحدة الأمريكية والامارات العربية المتحدة وإسرائيل وعدة دول اخرى ستقوم باستثمارات ضخمة في الصحراء المغربية.. امريكا ستنشا قاعدة عسكرية في الصحراء المغربية.. روسيا تحافظ على مصالحها الاقتصادية مع الجزاءر ببيع السلاح لها ..الصين لا تعارض كقوة عسكرية تشارك في الحروب..الصين تسعى إلى الانتشار الاقتصادي في افريقيا عبر المغرب … بريطانيا وفرنسا والمانيا ستلتحقان بالركب في الصحراء المغربية… تبقى اسبانيا تريد تدويل مشكل الصحراء خوفا من مطالبتها بمدينتي سبتة ومليلية من طرف المغرب.. الذي يحز في النفس هو خلق جمهورية صحراوية من طرف بومدين والقذافي في تندوف من أجل الاستحواذ على الصحراء المغربية… والتاريخ ومحكمة العدل في لاهاي بينت أن روابط البيعة لسلاطين المغرب من طرف قبائل الصحراء كانت موجودة قبل الاحتلال الإسباني…

  • إدريس
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 14:59

    إعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء قوى نفوذ الدبلوماسي المغربي بين فرنسا وٱسبانيا اللتاني كانت تستقوي عليه بمشكل الصحراء والأن بات له هامش المناورة كبير بينهما والأنظمة باتت وزيرة الخارجية تستجدي الإدارة الأمريكية الجديدة لسحب هذا الٱعتراف.
    ليكون هامش الإبتزاز قوي لدا هاته الدول.
    رغم أنني ضد التطبيع مع الكيان .

  • farissrabia
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:09

    الان يد المغرب فوق ايادي الاعداء وماهذه الا البداية والختام سيكون بامسك انشاء الله.

  • صحيح
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:09

    الخطوات المحققة من طرف المغرب فيما يتعلق بالمحافظة علي وحدته الترابي تعد موفقة واعتراف الولايات المتحدة بمغربية الصراء شيء جميل ولكن التطبيع مع اسرائيل يجب ان يكون حذرا جدا لعدة اسباب…… يعرفها العارفون في السياسة الدولية..

  • اهلا
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:14

    استكمال الوحدة الترابية للملكة لا يكون كاملا الا باسترجاع سبتة ومليلية وكل الجزر التابعة للمستعمر الاسباني والتي هي اصلا مغربية تاريخا وحضارة.. وكذا الصراء الشرقية بما فيها تندرف….هذه اراضي مغربية اقتطعا الاستعمار الفرنسي والاسباني من ترابنا المغربي… لابد من استرجاعها بكل الوسائل المتاحة.. وللتاريخ كلمة….

  • سمير
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:14

    سبتة ومليلية مغربية 100/100

  • ABDEL
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:15

    يتعين على ملوك الدولتين الجارتين التي تربطهم علاقة اقتصادية وساسية متينة إظهار الاحترام والتفاهم المتبادلين وحل مشكلة احتلال سبتة ومليلية بطريقة مثالية.
    في القرن الحادي والعشرين ، تم حل المشاكل دبلوماسياً. تُستخدم الحروب فقط في حالات استثنائية ، لأنه في العصر الحديث عليك التصرف بشكل منتج للوصول الى الهدف المنشود
    يجب على إسبانيا التصرف وإظهار الكرم و لاحترام تجاه المغرب و تنهي احتلال سبتة و مليلية

  • kamal canada
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:23

    Inchallah tindouf et Bashar sebta et melilia on arrive bien tot vive Maroc vive Israël vive les états unis

  • الضربة المضادة
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:58

    الكرة الآن في مرمى فرنسا، وهذه فرصة تاريخية لتبرهن فعلا على وقوفها المبدئي إلى جانب القضية المغربية. أما إذا لزمت الصمت بمبرر الإحتكام إلى الشرعية الأممية فستعتبر إسبانيا ذلك بمثابة الضوء الأخضر للمضي في مناوراتها.

  • Caprice
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 16:05

    لا يجب علينا فتح الكتير من الجبهات دفعة و احدة يجب الانتهاء من مشكل الصحراء اولا ولن يتم دالك بستعداء اسبانيا

  • البوهالي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 16:08

    نعم يحب المطالبة باسترجاع سبتة ومليلية ولن أنسى ما حييت ما فعله الاسبان بأجدادي في قبيلة أنجرة وسأنتظر اليوم لأرد لكم دينكم تحت قيادة ملكنا بإذن الله تعالى

  • اعصيم سمير
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 17:04

    الحمد لله على كل شيء الصحراء في بلدها المغرب من طنجة الى الكويرة.وملكنا محمد السادس الله احفظو وينصرو ويحفظ ليه الميمة لي ولداتو.

  • مغربي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 18:14

    اياكم ان توقعو على اي اتفاق بسرعة يتضمن الاعتراف بإسبانيتي سبتة ومليلية إنهم خطرون يمررون لكم لعبة اقتصادية وفي نفس الوقت وراءها الاعتراف بهما كمدينتين اسبانيتين
    يجب علينا الاستفادة من الاخطأ الماضية كواقع الصحراء الشرقية.التي ذهبت بخطإ مايطلقون عليه حسن النية هذه قرون لم ينجح صاحب حسن النية

  • هذي هي الهضرة
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 19:10

    سبة و مليلية و الجزر اللي دايرن بالمملكة خاصهم يرجعو و أنا مع الحل العسكري و أول من غاد يهز السلاح مع بلادي المغرب باش يرجعو للحوزة الوطنية

  • رفيق
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 20:56

    ضربة للاتحاد الاوروبي امريكا تراهن على اتحاد امريكي افريقي السباق نحو غزو افريقيا العدراء ،

  • Brahim
    السبت 19 دجنبر 2020 - 14:38

    يزيدني حقد الجهلة من حبي لوطني ولإخوتي المغاربة .
    ان كراهية بعض النكرات التي استثمرت النفيس حقدا في المغرب وشعبه, لم تنل إلا المآسي لعقود وبقي المغرب صامدا متأملا في رواد الشر.
    قبل ان تسيء إلى المغرب تذكر مراعيه وعشبه وألقى نظرة على ثلاجتك الشقية وبعدها تراودك فكرة الهجرة الى الغرب الاقصى .

  • محمد نورالدين
    الأحد 20 دجنبر 2020 - 20:34

    نسأل الله أن يعيد إلينا مدينتينا السليبتن سبتة ومليليية وكل جزرنا الموجودة في المحيط الأطلسي والتي هي اليوم داخل مياهنا الإقليمية بعدما رسم المغرب حدوده البحرية

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 16

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 13

احتجاج ضحايا باب دارنا