الكفرة بالله

الكفرة بالله
الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 11:00

اجتمع “الكفرة بالله” مثنى مثنى بساحة باليما استعدادا للهجوم على الشعب المغربي المسلم، التفوا حول راية “الفساد”. سلاحهم قبلة ، وشعارهم حب…. عدسات المصورين والصحافيين تتهافت من أجل تصوير اللحظة التي ستغير العالم. كل أمسك بخصر صديقته وسحبها إليه لشن الحرب على الأخلاق والقيم، ارتعدت فرائص المسلمين، وصرخوا ” اللهم هذا منكر، تراجعوا إلى الوراء غطوا أعينهم، حاولوا المقاومة لكن جيش ” العدو” كان الأكثر عددا وعدة. انطلقت الحرب وتطابقت الشفاه.

فجأة ظهر البطل المغوار،كاس زجاج في يمناه وكرسي في يسراه وصاح ” حنا في بلاد الإسلام اولاد الق…”. وأنقذ البشرية من قبلة في الهواء كادت أن تنفجر. جملته الشهيرة وقعتها بأمين البارودي وعلقتها في حائط غرفتي جنبا إلى جنب مع ” قد أختلف معك في الرأي لكنني مستعد لكي أموت في سبيل حقك في التعبير عن رأيك” لفولتير. طبعا هي أقوال ماثورة غيرت مجرى التاريخ.

هللتم للبطل تقاسمتم مقاطع الفيديو في صفحاتكم وسميتموه “برجل الموقف “…

يا معشر المنافقين أزيلوا اقنعة التصقت حتى خلتموها وجوها لكم، غطوا عوراتكم التي تعرت من كثرة العقد النفسية، امسحوا ماكياجا تراكم طبقات حد العفن، تقولون ما لا تفعلون، وتفعلون ما لا تريدون…

من منكم لم يقبل صديقته في ركن مظلم من أركان هذا الوطن، من منكم لم يفتخر بفحولته على مسامع أصدقائه بعدد الفتيات اللواتي اصطادهن” لفراشه، من منكم لم يرتكب معصية، من منكم قاوم الشيطان بصدق، ومن منكم لم يستمني على موقع بورنوغرافي. من منكن لم تمثل دور العذراء على ضحيتها….سكيزوفرينيا بلد لا يولي وجهه القبلة ويثور ضد قبلة.

حدثوني عن بطلكم أين يختفي في الحلقات الرئيسية ويظهر في الفواصل الإشهارية ليستعرض عضلاته في السب والشتم والتعنيف بالكلام البذيء والتهديد بالقتل على مسامع شرطة تنصر أخاها الظالم لا المظلوم.

أين كان بطلكم من بلد إسلامي فتح تلفزيونه لتاريخ من القبل مع المسلسلات المكسيكية التي استعمرت بيوتنا فأصبح لعاب عائلاتنا يسيل شوقا لرؤية قبلة الحلقة الأخيرة. فما الفرق بين قبلة مراهقي الناظور وبين قبلة أليخاندرو لكوادالوبي وكاساندرا وإيزميرالدا…

أين كان بطلكم من بلد إسلامي فتح فنادقنا ومطاراتنا لوفود خليجية وأوربية باحثة عن لذة الجنس وطراوة اللحم وكدس في ميزانيته حسابات البترودولار والدوفيس.

أين كان بطلكم من بلد إسلامي يشتري بيعته بتغاضيه عن هكتارات الحشيش الممتاز الذي أصبح المنتوج المفضل في ميزان الواردات العالمية والمرافق الرسمي للمستهلك المغربي.

أين كان بطلكم من بلد إسلامي يرخص فيه أمير المؤمنين ببيع الخمور في شركاته بل وب” برومسيون” الأعياد الدينية، بلد يشرب واعظوه الخمر أكثر من الحليب.

أين كان من بلد إسلامي يثور لثبان جيسي جي ويرافق بناته للاصطياف شبه عراة في السعيدية وأصيلا وطنجة … بلد إسلامي يتصدر فيه ” البورنو” اهتمام ساكنته ويتربع فيها على عرش المواقع التي يزورها المغربي بانتظام وتركيز.

فمن يتعرى في شواطئنا، ومن يشرب خمورنا، ويغتصب أطفالنا، ويغتني على ظهورنا ويرتشي لحسابنا..؟ !

هل بطلكم يدافع عن الإسلام في قبلة؟

العالم يدور حول قبلة منهم من يطبعها على شفتي صديقته ومنهم من يطبعها على يد أسياده… فالعقل السليم في القبلة السليمة.

تجنبت الحديث عن قبلة استبلدنا بها القضاء للانشغال عن تعداد وزراء حكومتنا الجديدة والمنتدبين لديهم، ورواتبهم، وسياراتهم، وشققهم، وعدد المركزيات والفرعيات، وعدد المديريات والأقسام، وعدد الأطر والموظفين،والتعويضات والسفريات والبريمات… وقيمتهم بملايين الدراهم التي تحلب من جيوب المواطنين. استبلدنا بها للانشغال عن تعداد الشهور والأسابيع والأيام والدقائق التي يقضيها أنوزلا صحافيا بتهمة إرهابي. شغلنا بالقبلة لننسى أن دانييل كالفان لا زال حرا طليقا وأن نتائج التحقيق التي وعد بها الملك لم تظهر بعد وأن تقييد مسطرة العفو الملكي لم تتم بعد وأن العشرات من المغتصبين ينالون العفو بينما نحن منشغلين بالقبلة.

قضايا ألهتني عن القبلة لكنها لم تنسيني فيها …. لا يهم أني غير مقتنعة تماما بهذا الشكل الاحتجاجي لكن المهم أني مقتنعة جدا أن من حق الجميع أن يحتج بالطريقة التي يراها شكلا مناسبا للدفاع عن مطالبه. فلم يكن للنضال يوما أن يتجزأ، لكن بين القبلة وقضايا أخرى كلمة اسمها الأولوية.

https://www.facebook.com/ecrivaine.zhor.baki?ref=hl

https://www.facebook.com/zhor.baki

‫تعليقات الزوار

82
  • ridi jamila
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 11:40

    هؤلاء اقوام اتوا للعالم كيف?هل عن طريق علاقة حب حقيقية?لا..بل عن طريق الغصب و الكره و الاكراه..لهذا ترى في الشوارع سحنات بشر غير عادية قريبة من الحيوان.. و كثير من المعطوبين و العرج و العميان..و ذوي العاهات من كل صنف يملؤون ببشاعة الازقة..ناهيك عن المعتوهين و المجانين بجميع اصنافهم الطبية و غير السويين من وجهة الطب النفسي..اقوام لا مسحة جمالية فيهم..و كثرة البلداء الذين لا يعرفون حتى المشي السليم في ما تركه المستعمر من شوارع..و المنحرفين جنسيا و المحرومين عاطفيا..الذين بسبب غياب الحرب و هيمنة قيم الكره و نبذ الحياة و الانغماس فيها;يحولون العلاقات الى جحيم لا يطاق مع غياب العقلانية و سيادة الذاتيات ..يريدون فرض افكار و "قيم" قديمة و كان العالم ساكن لا يتغير..لهذا تراهم ينفرون من الجمال و الذكاء و الحرية و المبادرة الحرة و الاستحقاق و استقلال الفرد و الابداع و الجديد..ان يروا ركام الازبال في كل جانب و بالوعات الواد الحار منفجرة امام اكواخهم و تكدس "لبزاوز" مع فضائع زنا المحارم و الاغتصاب و العنف المسكوت عنه..لا يهمهم..يهمهم فقط الهدم و الكره الذي فيه ولدوا و عاشوا و تنفسوه مثل الميكروبات

  • حسن فاروق
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 11:53

    ماذا لو كانت الصورة لمارسة شاذة ولماذا لم يتضامنوا مع الجياع او الحفاة العراة في اطلسنا ام ان الامر يتعلق بقبلة قد نسميها بريئة ان اردتم لكنها لا تدل الا على كبت جزء من المدافعين عن حقوقنا كما تسميهم

  • hamid
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 11:56

    جميل جدا
    انا اتفق معك 100/100
    نحن شعب منافق ينخره الجهل والتجاهل بما نعيشه من ظواهر
    نحارب الحب والقبل ونحلل الاحتكاك بماخرات النساء في وساءل النقل والازدحام
    التحرش في الشوارع و المقاهي
    نحارب الخمر ونحلل السلسيون للاطفال الشوارع

  • bassou
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 12:08

    vous avez raison le provebe amazigh dit .il faut leur interdir la paille pour qu ils oublient lorge et le ble bravo

  • مصطفى اتاتورك
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 12:11

    انني اقدم لك باقة زهور هدية اناملك فتقبليها خالصة وبمناسبة العيد السعيد ,ستعم الفرحة كل البيوت وسيتم العفو عن القبل وسيتم تحرير القبل كما كان من قبل.لقد اثبت علم النفس ان القبل تسري في الجسم فتبعث نشوة في الخلايا فيحدث الاسترخاء ضد التشنج.فعرفت بذلك اسباب تشنج العقلية واسباب العنف وحتى الارهاب…
    شخصية تفتقد الى الحب والحنان …قابلة للحقد على الاسرة والمجتمع .لقد طرد امرؤ القيس وخرج عن القبيلة لنفس السبب للحب للعشق وللمراة.قالوا خرج عن القبيلة لكن لم يخرج عن الشعر.عن رسالة الحب والقول والابداع. نحن الان امام مجتمع منغلق ومنفتح ,تابع ومتحرر,محافظ وحداثي.. سمته وطابعه الحقيقي النفاق.

  • SAMOU
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 12:14

    "اذا ابتيلتم فاستتروا" كل انسان في وجه الارض له تناقضات في داخله لله في خلقه شؤون. كما ان هناك ضوابط تحكم كل مجتمع لذا فان حريتك تنتهي عند حرية الاخر فلا ينبغي ان تتحول شوارعنا الى غرف نوم او مراحيض. فلم نرتدي الملابس وقد ولدنا عراة?

  • أمر يجب ان نقف عنده
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 12:37

    ما يجب أن نقف عنده ونعيه جيدا في هذه الواقعة هو أن هذه الممارسات المخلة التي يقع فيها بعض الشباب؛ يقعون فيها وهم يدركون أنهم يقترفون أمرا محرما وينتهكون حدود الله، والتحول الذي نعيشه اليوم هو سعي قوى وفعاليات علمانية مدعومة من الداخل والخارج إلى استحلال الزنا واللواط.. وغيرهما وتطبيعهما في المجتمع، باعتبارهما حرية فردية، وهنا تكمن الخطورة.

    فهناك فرق كبير بين من يقترف حراما وهو يدرك قبح صنعه ويَتُوق إلى الرجوع عن ذنبه؛ ومن يقترفه وهو مستحل له لا يتحرك قلبه وهو يعصي الله تعالى؛ وأعظم منه من يقع فيه ويجاهر به ويدعو إلى إشاعة هذه الفواحش في المجتمع، فإن {اللَّهُ يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمً} النساء:27.
    عن مقال ذ غزال نبيل

  • Abdelouahab
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 12:42

    لا يهم أني غير مقتنعة تماما بهذا الشكل الاحتجاجي لكن المهم أني مقتنعة جدا أن من حق الجميع أن يحتج بالطريقة التي يراها شكلا مناسبا للدفاع عن مطالبه
    Selon cette logique même les homos peuvent manifester en exposant leurs turpitudes. Quel non sens! Tu t'es déjà demandé pour quoi l'homme ne peut pas avoir de relation intime avec son épouse devant tout le monde, car cela ne se fait pas. Il y a une différence subtile entre ce qui est licite et ce qui est acceptable. Dommage que vous ne comprenez pas ça!

  • الخائف من غضب الله
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 13:00

    عجز لساني عن كل شيئ، سوف اختصر الكلام، اترضاه الامك ؟ لا يا رسول الله، اترضاه لاختك؟ لا يا رسول الله…الى اخر الحديث…والله غريب امركم يا مغاربة( وا الكور مني شافو هاد المنكر استغفروا الله )
    ولكن المصطفى عليه السلام لا ينطق عن الهوى عن علامات الساعة، وبما معناه : سوف يأتي زمن يكثر فيه الفساد في الشوارع حتى اكثرهم ايمانا يقول يا ريتني واريتها عن الانظار.
    هدانا وهداكم الله

  • أمازيغي متمرد
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 13:05

    مقال في محله.

    نعم أيتها الفارسة الأمازيغية.

    نحن شعب منافق مليء بالمكبوتين والمعقدين.

    المشكل ليس في الكبت والعقد، لأننا ضحايا هذا المجتمع المنغلق المتدين ظاهريا.

    المشكل هو أن يحاول المكبوتون والمعقدون فرض كبتهم على الناس ومنعهم من الإستمتاع.

    أنا أتضامن مع المكبوتين والملتحين ولكن حينما يحاولون الإستبداد والتسلط على حريتي وعلى حرية الاخرين فأنا أعاديهم شر العداء.

    المخزن يرى في هذه القبلة مقدمة للتمرد على القيود وعلى السلطة وعلى الوقار السلطاني المخزني الإجباري لهذا هرع إلى اعتقال الأطفال الثلاثة في الناظور كأنهم مجرمون. بينما توجد في الناظور عشرات الحانات وعشرات الفنادق التي تبيع الخمور وتأوي المومسات. ويوجد في الناظور مرجان الذي يبيع الخمور طايطاي.

    لماذا لا يعتقل البوليس السعوديين والفرنسيين البيدوفيليين الذين يغتصبون الأطفال والطفلات الأمازيغيات في مراكش وأكادير وطنجة ليل نهار؟؟؟

    نحن شعب محقور مطحون يتناوب علينا المخزن وأئمة الظلام.

    فلنتمرد عليهما.

    الحرية Tilelli

  • am7dar
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 13:45

    تلك هي الحقيقة المرة يجب ان نراجع انفسنا وان ننتقدها لتسوية اختلالات النفسية المغربية والاسلامية بصفة عامة .وان نفعل ما نعتقد وان نؤمن بما نعتقد

  • امل
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 13:49

    هذا هو واقع مجتمعنا الذي اصيب بمختلف الامراض المزمنة. نعم في بلادنا نعيش ونتعايش مع المتناقضات. في بلدنا نحرم ونجرم قبلات الصغار ونترك الكبار يفعلون ما يحلوا لهم بالصغار ويتم العفو على بيدوفيلي اسباني. في بلادنا نحرم الحشيش والخمور ولكن في نفس الوقت ننتجها ونسوقها ونستعملها. نفس الشيء فيما يخص الدعارة والقمار والربا والقاءمة طويلة.

  • مغربي مسلم
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 14:23

    النفاق المجتمعي … اسطوانة مشروخة لشرذمة من الاشخاص التائهين اللذين يحاولون نقل ضياعهم الفكري والهوياتي للمجتمع باسره , اين هو النفاق في ان يدافع مجتمع عن كيانه وعن هياكله الاساسية اللتي تنظمه, الاسرة ,العائلة, الاخلاق العامة , الخ … يحاولون استنساخ تجربة الغرب اللتي امتدت قرونا بشكل مشوه وساذج , ولا يملكون في ذلك الا ترديد مجموعة من الشعارات المستوردة. فلا هم يملكون القامات الفكرية لفلاسفة الانوار لينتجو مشروعا حداثيا متكاملا , منبثقا من مبادئ حضارتنا , حتى يتقبله المجتمع, ولا هم يمتلكون تواضع العامة ليعترفو ان هذه المشاكل المعقدة تتجاوز عقولهم الصغيرة .

  • rachid
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 14:23

    فولتير تحدث عن الاختلاف في الرأي. وليس عن الاختلاف في القيم والاخلاق فذلك شيء آخر .السياق لا يسمح بهذا الاقتباس.
    فإذا كانت اخلاقك تعطي الاولوية لما هو غريزي في إطار "الحرية" فليس علي بالضرورة ان ادافع عن اختلافنا في "الرأي".
    حريتي وحريتك هي ان لا نرى ما يزعجنا في الشارع فالشارع ملك للجميع وليس ملكا للمقبلين المناضلين بل هناك غرف النوم معدة لهذا النضال البطولي.
    الحب شعور سام يخص المتحابين وحدهم وليس عليهم نشره و التعبير عنه بالقيلات في الشارع فيصبح لا فرق بينهما و بين الكلاب الضالة المتحابة في الشارع.
    ولكني ارى انك تفضلين ان تكوني مع معشر الكلاب على ان تكوني مع المجتمع " المنافق"

  • hasan
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 14:30

    مقال في محله. ممتاز خفظك الله و زاد من علمك و جراتك.

  • sifao
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 14:57

    " هذه بلاد الاسلام يا اولاد الق…"مثل هذا الكلام الساقط لا يتلفظ به الا شاهدا من أهلها ، له الوقت الكافي ليبرهن انه ليس هو ايضا من اولادهن ، مثل هؤلاء هم من يسمون بالبلطجية في مصر والشبيحة في سوريا ، مثل هؤلاء هم الذراع اليمنى للانظمة المخزنية ، بعد هذه الملحمة العظيمة والبطولية من المنتظر ترقيته من شرطي أخلاق الدرب الى جينرال لشرطة الاخلاق العامة .
    في بلاد الاسلام ، قل باسم الله أو في سبيل الله وافعل ما يحلو لك ، الدعارة تصبح جهاد نكاح ، واغتصاب الاطفال سنة نبوية ، وبتر الاطراف ورجم الرؤوس وقطع الاعناق وجلد المؤخرات عدالة الهية ، والترامي على املاك الغير غنائم شرعية ، المهم ان تقول باسم الله ، ولا يهم ما ستفعله بعد ذلك .
    كل الأغاني الغرامية تتغنى باللحظات الحميمية والعشق والشوق الى الأحبة وأغاني الراي تستحضر اجواء الغرام ولحظاته الصاخبة وعودة "المريولة سكرانة أغلبها اشراب "كل هذا اخلال بالاخلاق والحياء العام ، لماذا تبث هذه الأغاني على القنوات الوطنية ، لماذا لم يذهب الخبير في ابطال مفاعيل القبلات الى دار البريهي ويردد شعار بطولته "هذه بلالد الاسلام يا اولاد الق…؟ انه حقا جبان .

  • med
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 15:19

    النفاق الحقيقي هو أن تدافع على المنكر ، على الأقل من يقبل يقبل في سترة ، وليس أمام الجميع الكبير والصغير والمنكر كيفما كنا أن نشاهد ولا نفعل شيئا على الأقل إفعل شيئا باسم الحياء من أجل هذا الوطن من أجل الحاج والحاجة الذي يمرون بجانب هؤلاء المكابيت ، وأنت لماذا توقفت فقط فين نقطة البطل نحن قلنا أنه طل الموقف وليس بطل الإسلام وماإلى ذلك ، نحن نختلف معه كثيرا لما يفعله لكن يفعلها في مكانها بعيدا عن مكان عام ، المرجوا ن تنتبهي لهذه النقطة

  • med
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 15:39

    1+1=2, si tu comprend cet equation ca va resoudre les problemes du mond entire.

  • مظفر النواب
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 15:43

    قبلها وأشهر فسقك للعالمين. ما أجمل أن تضحي الشفاه في معابد صلواتها جهورة الـتأوهات. أسمع نبض الحب على قارعة الطريق واحك للمارة أنك فديت الوطن بريق حبيبة دربك الماجن المجنون.جنت السياسة قبلها ورمت سمومها النفاثة في وجوه مغبرة ترهقها قترة الكبت. ارتدت الحرير وتغندرت بسوءة القانتين. هكذا أرادوها حربا على السرائر ومحاكما لتفتيش الآداب حفاظا على الذوق من الدنس. ماذا ننتظر بعدما تاهت مرايا أجسادنا على حيطان العناكب. وفجر الفقيه بعدما تحسست مناكبه الكرسي الوثير. ماذا تنتظر أعلن أن الليل في بلادي مصباحه أشعل في ذواتنا المنهوكة المترمدة جذوة الجنس.ولاشأن لنا من أمركم هذا إلا تذكروننا بأننا لازلنا بشر لم تضع منا أغراضنا التناسلية حتى وإن كانت من اللمم.

  • Adil
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 15:44

    تحتجين على رفض الاخرين لسلوك احتجاجي حيواني ضد اعتقال مراهقين الكل اجمع على انه قرار متسرع و في غير محله …..
    الغريب انك تبررين موقفك و موقف البواسين في العلن بما يقوم به الاخرين في الخفاء … تصدرين حكما عاما بالنفاق …
    اي ان على المجتمع التطبيع مع المنكر كي لا يكون نفاقا ..

    من اين تاتون بهذا المنطق؟؟؟

    و هل الحب عناق و قبل في الشارع؟؟ وهل هؤلاء البواسين احبة ام يجتمعون للبوس و يتفرقون كالبهاءم … يبحثون عن بوس اخر ….

  • Aknoul
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 15:54

    العالم يدور حول قبلة منهم من يطبعها على شفتي صديقته ومنهم من يطبعها على يد أسياده… فالعقل السليم في القبلة السليمة.
    Bravo pour l'article
    j'aimerai bien hespress nous publie des articles de ce genre
    j'en ai mare des articles des tiermondistes, des gens qui n'ont rien à faire:qui sont deja à la retraite ou en enseignement superieur

  • ahmed ham
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 16:03

    مقال فيه نوع من الاحكام المسبقة ماذا تعني كلمة الكفر بالله ؟ما لا احبذه ان اسمعه هو اولاد الزنى متى سنعي ان الواقع مختلف ومن يقول اننا سيان انه يخادع نفسه بنفسه يجب ان نؤمن ايماننا جازما ان الواقع واقع اختلاف وتمايز ولا يمكن معيرة الانسان

  • أميرة باخلاقي
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 16:05

    لقد تعبنا من المناظر المقززة التي تملأ شوارعنا وتصيبونا يوميا بالغثيان.نعم أتفق معك في كتير من الأمور يجب النظر فيها متل ما تتعرض له النساء خصوصا من تحرش و متابعات في شوارع وفي مختلف وسائل الانقل و كدا قطاع الطرق ….. ولكن يا اختي نحن مسلمون وما أسميته انتم بالقبلة البريئة هذا حرام في ديننا ففقط تبادل النظرات وتصافح الايدي حرام فما بالك بالقبلات و من قال عكس هذا فهو كافر

  • Sebbani Badr Eddine
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 16:32

    مقال رائع و في صميم كعادتك, تحياتي .

  • Hassan Norvege
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 17:04

    تحية إعجاب من النرويج وبعد هناك دليل من الحاج غوغل في google trends يفضح فيه المغاربة ويبين أرقام مذهلة عن تصفح المغاربة للمواقع الإباحية حيث تصل نسبة إلى 97% وهذا يعني أن تقريبا كل مغربي مالك لحاسوب قام بزيارة وتلذذ بمشاهدة الأفلام الجنسية. والطبع أنا واحد منهم. ولكن ما يقتلني بالضحك هو أني أتصور الطالبان والخونجية المغاربة يتنقلون من مشاهدة فلم جنسي (و ما هو أسوء) لتنديد بقبلة الشباب الفاسد في الناظور وهدامي الأخلاق والدين من العلمانيين وإعطاء مواعظ مدبجة بأحاديث وسور والنصح بالستر يعني الكذب ليرجعو من بعدها للعب مع أنفسهم ومشاهدة أفلام أكثر إثارة. باختصار الغرب سبيطار كبير دالحماق.

  • amina
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 17:21

    bravo ma soeur je suis entierement daccord avec vous et en plus ceux qui ont emprisonne les enfants du nador doivent etre jugé parce qu il cherchent a installer un maroc qu on ne connait pas et encore bravo pour cet article

  • IKHLAS
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 18:21

    لمادا في الا سلام لكي يطبق الحد في ممارس الزنى لا بد من شهادة 4 اشخاص ? لان من شهد عليه 4 اشخاص فهو مجاهر بالفاحشة و لا يكتفي بدنبه بل يريد ان يشيع الفساد في المجتمع. قد نكون في بلاد كثر فيها العصاة لكن بمجرد اختبائهم لممارسة الرديلة فهدا اقرار بان ما يفعلونه غلط
    ادا اطلقنا العنان لهؤلاء لاصبحوا يمارسون الجنس في الشارع كالحيوانات

  • samouh
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 18:25

    مضمون الاحتجاج معقول و شكله غير مقبول والاختلاف معه كائن كون قوانين الحياة .لكن ما فعله البارودي مخز جدا .

  • Karitha
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 18:26

    Bravo diront certains pour la fornication,la corruption le mal et injustice d'importation,dernière démonstration de l'occident et pas la seule,les comportements femen,la femme considérée chez eux comme une marchandise honorée par l'esprit de Marx et le corps pour tous du très bas niveau intellectuel au très haut niveau, très haut niveau pas pour vous musulmans, car meme si la 9oubla d'importation se concrétise chez vous celle-ci restera toujours d'importation et vous serez a l'infini marginalisé par l'occident, meme si ses valeurs sont de fabrication,9oubla c moins vulgaire que le terme latin,pour ne pas dire que cette dernière n'est pas issu de vraies valeurs puisqu'elles s'offre a tous comme la décrit Marx.l'islam ne permet pas la 9oubla en société mais en privé,l'islam ne permet pas celle-ci hors mariage,elle n'est meme pas permise de la part du garçon a sa mère sur sa bouche(pubère)l'islam donc a tout organisé démocratie une désorganisation a outrance

  • زاهـــــي على الهموم
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 18:31

    مقال في صميم عزيزتي زهور فلو كانت الرأس قبعة لرفعتها لكِ احتراما لكني اكتفي بالانحناء فهو ما اقدر عليه.
    فلا لاتقلقي سوف نحارب الرجعين بالحب والقبل

  • nouredddine
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 18:34

    أتفق معك اختي وأعجبتني العبارة الأخيرة: منطق الأولويات . ولكن هذا لا ينفي أن الشاب الذي ثار في وجوه هؤلاء الزنادقة عبر عن موقف رجولي تمكن كل مغربي أن يكون في ذلك الموقف. تقول العبارة أخذ القليل خير من ترك الكثير ’ الإصلاح يأتي بمثل هاته المبادرات'

  • Mustapha From Lux
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 18:56

    طلع تاكل الكرموس نزل شكون قالهاليك
    هاذ االعلمانجيون بحالهم بحال الشيطان كيشجعوا الفساد و الخلاعة ف الأفلام المكسيكية و السياحة الجنسية و يلا ما قبلاتش الدولة يسميوها دكتاتورية أما الى قبلتها يزيدو يطلبو فساد أكثر و يلا الشعب ما قبلش يقولوليه اوا علاش قبلتي بالشي الاخر واخا هما لي تسببوا فيه تماما بحال الشيطان و العياذ بالله كيغوي الانسان باش يكفر و منين كيكفر كينكرو و يقوليه أنا بريء منك اني أخاف الله رب العالمين
    ياك حرية التعبير مضمونة و حتى السي أمين سيد هم استعمل حرية ديالو و من حقو يقول اللي بغا ياك ف أوروبا كيقول ولاد الق.. بحال السلام عليكم كل واحد حر يقول اللي بغا
    اوا الله ينعلها تريكة تفو

  • حسن١١٨
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 19:18

    الحب شيئ جميل جدا ويستهلك بالقبل والجماع ويباشر في الفراش ،ومكانه بيت النوم ويحبذ أن يكون الحمام غير بعيد ، بغض النظر عن الدين والتطرف والتكفير،فمما رسة شعائر الجماع وطقوسه على الملأ، يخذش الحياء بصفة عامة ،التقبيل في الشارع أمام الخاص والعام هو (ستريبيز)،نقلناه من أمم غربية لا تمت أخلاقهم بصلة لأخلاقنا ،لكننا لا نقلد إنسانيتهم وعدالتهم ننقل ونقلد أسوأ ما عند الليبراليين منهم ومعدمي الحياء من علماجييهم،لقد إنهزمنا ،فلنقحب كما يقحبون وفي بلدنا كثر الفساد فلنفسد كما يفسدون ،لا شخصية لنا ،ولما نرى مسقبلا أحد ينكح عشيقته على قارعة الطريق ،فلنصفق له وإن تبرز وتبول فلنرقص ونزغرد يا جميلة يا الحرة،

  • salaoui
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 19:40

    و انت كذالك من هدا البلد ولك نفس القيم لا تناقشون ولا تنضرون بعين الرضا لاي شيئ اجابي التشاؤم والتيايس اصبح هو شغلكم الشاغل همكم الوحيد هو نشر الخزعبلات .
    للاسف المغاربة لا يحترمون بعضهم والمجتمع بدون قيم لا قيمة له لمادا لا يتضاهرون هؤلاء المكبوتون ضد الاجرام وانتشار القرقوبي والسرقة……الخ.
    الحرية بدون ضوابط تصبح فوضى .
    اي مريض ومكبوت جنسيا ما عليه الا زيارة المختصين .

  • sifao
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 20:40

    rachid14
    فهم خاطئ لمعنى الحرية ، اذا كنت لا تريد ان ترى ما يزعجك في الشارع فعليك ان تلتزم حدود بيتك ، لأن المتواجدين فيه لا يمكن ان يكونوا على نفس الصورة أوالاخلاق التي ترتضيها لنفسك ، لولا جمعية "البرككة" تلك في الناظور لما استأثر الموضوع باهتمام أحد ، ولما وجد أولئك الحجة لقبلاتهم التضامنية العبثية ، التجسس على صفحات غيرهم هو أصل المشكلة، الشارع ملك للجميع وليس باللضرورة ان يكونوا على نفس الاخلاق ، مناظر ابشع من القبلات نشاهدها يوميا ، ولا احد يمكن ان يفتح فمه ، لماذا لا تعترض شرطة الأخلاق طريق السياح في شوارع مدننا لأرغامهم على احترام الحياء العام وهم حفاة عراة يتجولون متعانقين والأيادي على الخواصر ، ام ان هؤلاء ليسوا مسلمين ويحق لهم فعل ما يشؤون والمنع يطال فقط اهل البلاد ؟
    اذا كنت تعطي الاولوية للقيم في اطار "الاخلاق" فليس بالضرورة ان ادافع عن اختلافنا في الرأي ، اذا كنت تؤمن بالاختلاف فالاختلاف يشمل كل ما هو انتاج انساني ، الاراء والاخلاق ايضا ، الاجماع يكون فقط على ما تثبته التجارب العلمية، والبشرية أحيانا ، ولا يوجد اي معيار حاسم لتصنيف السلوك الانساني الى رذائل و فضائل .

  • KANT KHWANJI
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 21:44

    "اذا ابتيلتم فاستتروا"
    عبارة من القرن الثامن، مقدسة تلخص كل شيء في مجتمع يقدس النفاق بل يعتبره سنة سيد الخلق
    انهم ضحايا عملية زرع دماغ آخر عوض الدماغ الطبيعي، تماما كما يغير القرص الصلب للحاسوب Hard Disc مع تغيير نظام الإستغلال Operating system
    إن قبلت في صمت وسلم وإحترام وحب حبيب(ت)ك فذاك تهجم على حرتيهم
    إن مارست حقك الطبيعي في الأكل والشرب امامهم فذاك تعدي على حريتهم واستفزاز لمشاعرهم تماما مثل التقبيل!
    لكن، أن يلوث مسامعك أو يستفيق أطفالك مذعورين على نهيق في الساعات الأخيرة من الليل وأنت نائم تستريح من تعب يوم شاق، فتلك حريتهم!
    القوي فيهم والمجبل هو من يتفوق في العنف والإرهاب طبقا لمقولة أخرى مقدسة من القرن الثامن "من راى منكم منكرا فليغيره بيده فان لم يستطع فبلسانه و ان لم يستطع فبقلبه وذلك اضعف الأيمان"
    لأنهم الأغلبية وديمقراطيتهم هي دكتاتورية الأغلبية، هكذا يفهمها الصلعميون العنعنيون!
    لكن، كم يمثلون في العالم؟ أقل من 20%!
    تصوروا لو طبق العالم ديمقراطية الصلعميين العنعنيين؟
    كم منهم إختار الاسلام دينا؟ لا أحد
    تم فرضه عليهم بالوراثة ومن قال لا، يقتل
    العقل متم نوره ولو كره الصلعميون

  • hossam
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 22:17

    تكلمتي عن حقيقة وحقائق أكثر منطقية وبكل صراحة في إطار يترك منا العاقل والحليم حيران لمعرفة أين السبيل وأين يكمن الخلل،أن لست هنا لأوجه لكي نقد أو عتاب ولكن أتركني لأقول أن ليس من المنطقي أن نستسلم للفساد الإداري والأخلاقي الإنحطاطي بقبلة عبثية تنمو داخل نفوس مكبوتة جراء فراغ ولد من رحم قمع قهري سلطوي ،بل وجب علينا معالجة المشاكل بطرق بطولية نضالية لنعيش العدالة الحقيقية بدل مواجهة هرم من الفساد بأحاسيس فارغة من القيم والأخلاق والإنسانية،

  • جحافل لا كرامة لها
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 22:39

    مقال في الصميم: جحافل من المتخلفين والمنافقين والمكبوتين جنسيا وفكريا وسياسيا يساندون عربيدا بلطجيا للمخزن إسمه أمين البارودي يصف كل من يناضل من أجل كرامةالمغاربة بأبناء الزنى(أولاد الق…..)رغم أن من بين هؤلاء نشطاء 20فبراير من هم إسلاميون وإسلاميات.
    جحافل من البشر تم طبعهم بالنفاق والأنانية والإنهازية ينطقون ويتصرفون بدون عقل ولا منطق
    جحافل لا كرامة لها ولا حق لها لا زالت تصنف رعايا ولم تصل بعد لدرجة المواطنة وتضن أن كرامتها تكون بالتصدي لقبل بضعة أفراد بدل النضال من أجل الحرية والديموقراطية وحقوق الإنسان والمساواة
    جحافل ترضى بالعبودية والدل والقهر والهوان والقمع والبطش والإستغلال لكنها تنتفض كالحمر المستنفرة دفاعا عن"ديننا الحنيف والحياء العام"
    فعن أي دين حنيف تدافعون عنه وأنتم ترضون الدل والقهر والهوان والإنبطاح؟
    الدين الإسلامي الحقيقي والمجتمع الغربي لا يحتاجان للمنافقين وللعبيد والمتخلفين ولعديمي الكرامة لكي يدافعوا عنهما

  • amante de vino
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 23:25

    النضال ليس بالقبل،النضال الحقيقي هو المطالبة بدسترة حرية المعتقد لإنهاء هذه العقد النفسية

  • damir
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 23:46

    كل من اراد الحرية الجنسية ما عليه الا ان يدهب الى مجتمعات ديمقراطية اكثر من المغرب يعقد فيها الرجل مع الرجل زواجا موثقا وهناك بلدانا ع ريقة في الديمقراطية تجيز فيها القنوات التلفزية مباشرة الجنس على الهواء او يدهب الى امريكا الشمالية دستورها يحترم حرية المعتقد ويصدر ميثاق العنصرية ضد المحجبات.
    واتركونا ننافق في هدا البلد الدي احببناه من اعماق قلوبنا وستنصدى لكل مكبوت جنسيا ونمنعه من خدش مشاعرنا الشارع العام ملك للجميع نلبس لباسنا لكي نحترم ونحترم.
    انا لا افهم هده الكاتبة مقالك يدل على انك لا تعرفين من هدا المجتمع الا الحثالة.
    رفقا بابناء هدا البلد الدي يجمع العلماء والمفكرين والادباء ………الخ.

  • C apii
    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013 - 23:47

    اخلعوا معاطفكم و ناموا على الرصيف تحت البرد و المطر و تضامنوا مع من لا مأوى لهم,اخلعوا أحذيتكم و تضامنوا مع المتشردين الحفاة,كلوا من المزابل و تضامنوا مع الجائعين,ارموا هواتفكم الباهضة أرضا,اركنوا سياراتكم الفخمة,بدلوا ملابسكم و أكسسواراتكم الفاخرة بأخرى بالية و تضامنوا مع من يعيشون في قبو الحياة…هذا هو معنى التضامن…أما أن تتبادلوا القبل على مرأى الجميع فما علينا إلا أن نسميكم "مكبوتون" و "عاهرات" !!!!!!!!!

  • عامر درويش
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 00:09

    أعجبني مقالكم، لقد كنتم موفقين الى حد كبير في تفادي الكثير من المطبات في هذا الحقل الملغوم، فكان أن أقنعتم شرائح كبيرة من المترددين، ودعيني ياسيدتي أبتدأ تعليقي من النقطة اللتي انتهيتم اليها؛ مسألة تحديد الأولويات، وهي أمر منهجي ضروري من أجل أي نضال فعال معقلن، إن ما أراه صراحة هي أن مسألة القبلة هي أولوية الأولويات، إن النضال يجب ان يتم داخل البنيات العميقة للمجتمع، إن الحقيقة المرة التي جعلت من بلطجي جبان بطلا، لا لشيء إلا لأنه تجرأ بعنف على حريات الٱخرين، إن هذه الحقيقة هي ببساطة تعني أن لديك غالبية شعب تمجد الوصاية والتبعية وتذم التحرر والإستقلال، وهنا النضال يبتدأ وهنا ينتهي… أما السياسيين فهم على استعداد دوما أن يصيرو أنبل الناس فقط من أجل كراسيهم.

  • بنو مازيغ
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 00:32

    كل الناس تقبل. فالمسلمون يقبلون رؤوس آباءهم والكفار يقبلون مم اجل إثبات العشق،أما العرب فلا واحدة من الاثنين الا من اجل النفاق،آه لو يستيقظ الامازيغيون ويرتدون هاالاء الكلاب العربية الضالة حتى لايحدث في ارظنا مايحدث في الشرق موطنهم الأصلي، لقد الحق الإسراء ليون عندما شبههوهم بذءاب الصحراء

  • كاره الضلام
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 01:46

    طرائف مع القبل
    في المراهقة الاولى،في ركن شديد الظلمة،تناهى الى سمعنا صوت قبلات قوي و حاد و متقطع(و كانه يزمر) و بعد ان ضحكنا منه قليلا قالت رفيقتي معلقة:هدا ياكما كيبوس فشي طبسيل؟
    في مدينة غربية،و نحن نتبادل القبل في زقاق، مرت عاملة بريد على عجلتها صائحة:يا صبية،حدار ان تتحول قبلاتكما الى اطفال
    مدينة غربية اخرى،جالسان على كرسي عمومي ادا بشيخ سبعيني يتقدم نحونا و يطلب تقبيل الفتاة على خدها، امتنعت الفتاة فتوجه نحو ثنائي اخر،فما ان سلمته المسكينة خدها حتى احكم امساكها و عاث فيها تقبيلا و لم تتخلص منه الا بمشقة و هي تمسح خدها من لعابه و صاحبها يهتز من الضحك.
    طالب مغربي في اوروبا الشرقية اصطحب معه الى البيت مومسا افريقية،فما ان هم بتقبيلها حتى استوقفته بصرامة قائلة:الشغل اولا.
    تعتبر التقبيل خارج اطار شغلها.

  • كاره الضلام
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 02:14

    في المترو في رمضان، مغاربي بدا حريصا على انهاء صومه باقل الخسائر،و صادف الوقت خروج التلميدات من التانويات و المعاهد،فجلست قبالته تلميدتان بتنورتيهما المدرسيتين لا تغطيان الا اعلى الفخدين،فارتبك الفتى كثيرا مما اثار ضحكهما فابانتا عن تبانيهما لاستفزازه،فطاطا راسه حتى اعوج ظهره مخافة ان يقع في المحدور،فما ان نزلتا و تنفس الصعداء حتى جلس مكانهما رجل و امراة مختلان عقليا(منغوليان)،فحاولا تبادل القبل فلم يفلحا،فقامت امراة اربعينية تبدو مثقفة فضبطت شفاههما على بعض و ارستهما على سكة التقبيل،فطاطا صاحبنا راسه من جديد، و شائت الصدفة ان انزل و اياه في نفس المحطة، و كنا تلاثة نصعد الدرج نحو الخروج،انا و هو و شقراء بخصر مثير و كعب عال تتخلع في مشيها، فسارع الرجل الخطى ليتجاوزها،فلما احست بخطوات خلفها استدارت و ما ان راتنا معا حتى ابتسمت قائلة:اه،دياولنا، ياكما تقبت ليكم النهار؟؟
    فلم اتمالك نفسي من الضحك لحظه العاثر

  • BAYRAM
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 07:35

    ماكنت أظن أنك ستدخلين سوق البشرية بهذا الثمن الزهيد
    بالله عليك كيف لك الآن أن تشتكي التحرش الجنسي وقد وهبت نفسك لكل من هب ودب
    لو كنت تعرفين قيمة العفة والكرامة ماكنت دخلت سوق المتلاشيات
    العفة والكرامة لاتباع ولا تشترى ولا تقاس بميزان حقوق الأنسان
    ويمكن لك أن تشكري هسبريس كونه لاينشر التعا ليق التي لاتلمس في اتجاه الفروة

  • manal
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 09:29

    السلام عليكم
    لأول مرة اتابع مقالة بكل شوق الى اخرها.
    للاسف هادي هي الحقيقة والقبل الخفية هي قنبلة الموسم….. قبلة زوج خائن لخليلته, قبلةخال لانة اخته فيما يسمى بزنا المحارم, قبلة سبعيني لفتاة في عمر بنت حفيدته, قبلة اب ذئب مخمور لابنته…..
    وخلي داك الجمل راكد. شحال قدنا نتكلموا….لماذا نحن شعب يتكلم اكثر مما ينجز؟؟؟؟

  • ibn arbi
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 11:38

    Nous sommes devenus incapables de penser par nous même, nous attendons toujours que quelqu'un vienne
    faire à notre place ce que nous sommes en état de réaliser nous mêmes, au point de trouver que toutes nos pensées nous ont été appris par d'autres; parce qu'on ne l'a jamais laissé en faire l'essai. Convaincus que penser est dangereux alors que ne pas penser est plus dangereux. Personne n'a reçu le droit de commander la pensée des autres, la liberté de penser est un don du ciel que chacun peut en jouir dés qu'il jouit de sa raison, à mois que si notre consentement de se soumettre à celui à qui on a déférer l'autorité

  • AMAZIGHHOllAND
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 12:20

    Bravo Pour votre article ! je le trouve interessant , ça touche au fond ! bonne continuation

  • ahmed el mejhed
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 14:24

    une socièté détraquée, phallocratique, n'engendre que des individus détraqués et vis versa.pour ainsi que tout milieu conseveur ou se veut conservateur,est sensé etre le plus souvent, homosexuel! meme quand ces "divisionnistes"n'ont pas l'air ou l'attrait effeminé.ils prolifèrent de manière vertigineuse,effrayante-mina lmaa, ila lmaa-pour ainsi dire de l'atlantique jusqu'au golf!

    !

    l "

  • العجب هذا
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 14:26

    تحية كبيرة لكي يا اخت زهور , كم يسعدني ان ارى انه في هذا البلد المنافق هناك اصوات شابة جريئة تضع اصبعها على علة المجتمع المغربي البطل العالمي في النفاق .

    المغاربة و سكان الناظور بالضبط مسلمون و القبلة عمل فاحش و جريمة نكراء تضرب الاسلام و تقاليد قبيلة قريش العتيقة في الصميم

    لكن زراعة الحشيش و تجارته في عاصمته الناظور لا تزعج سكان مدينة الناظور و لا سكان بلاد الغزو القرشي , لم يسبق لنا ان سمعنا ساكنا من سكان هذه المدينة يتقدم بشكوى ضد زارع للحشيش او متاجر فيه .

    السؤال الذي يطرح اليوم هو لماذا لم يتم اعتقال ؤلائك الشباب المحتجين بالقبل و لماذا لم يتم اعتقال موليم العروسي الذي نشر السنة الماضية على الفيسبوك قبلة ساخنة مع زوجته احتجاجا على موقف العدالة الاخواني في طائرة سوبيرمان و لماذا لم يتم اعتقال بن كيران الذي قبل سفيرة امريكا ؟؟
    ام ان قانون المغرب يسري على الضعفاء فقط ؟

  • khalid
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 15:28

    في إفرقيا الجنوبية والوسطى ، المرأة لا تغطي ثديها لأن عندهم شيء عادي. الثديين عضو له وظيفته كالفم أو الأسنان . ومع ذلك فإن الرجال لا يقيمون القيامة بهذا السبب أما العرب فخصلة شعر تأزمهم وتعقدهم وتثيرهم وتجعلهم كالحيوان لا يستطيع التحكم في غريزته. ويالها من إهانة !

  • Med.zenzouni
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 15:50

    je site : "يا معشر المنافقين أزيلوا اقنعة التصقت حتى خلتموها وجوها لكم، غطوا عوراتكم التي تعرت من كثرة العقد النفسية، امسحوا ماكياجا تراكم طبقات حد العفن، تقولون ما لا تفعلون، وتفعلون ما لا تريدون…"
    tu sait c'est tellement stupide que je vais pas te réponde ni insulté comme tu a fait car contrairement a toi et a ceux de ton espèce j'ai reçue une éducation qui m’impose le respect… dommage !!

  • مغربي
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 16:28

    أين كان بطلكم من بلد إسلامي فتح فنادقنا ومطاراتنا لوفود خليجية وأوربية باحثة عن لذة الجنس وطراوة اللحم وكدس في ميزانيته حسابات البترودولار والدوفيس.
    بهده الطريقة في الإحتجاج و ما اسميه انا شخصيا إشاعة الرديلة علنيا سيشجعون كل المرضى الباحثين عن الجنس للقدوم الى المغرب نعم الكل لديه مساوئ لسنا كاملين نحن بشر لكن من الأفضل أن ننشر الفضيلة والحب اللذي إختزلوه في القبلة الحب شئ أكبر لماذا الإستفزاز والإصرار عليه نعم أغلب ما قلتيه صحيح لأننا مجتمع فيه أمراض ولكن هذه الأمراض لا تعالج بهده الطريقة

  • Chasa
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 16:38

    ليس المغاربة ملائكة ،لكن العفن غير الأخلاق، والأمم بأخلاقها. والله ما رأيت في فرنسا،أتكلم عن الفرنسين الذين هم من العائلات العريقة، يتبادلون القبل على ٱلأ فواه.وإنما ممن فقدوا أخلاقهم.وكون بعض المغاربة يفعلون ذالك في الخفاء هذا أمر يخصهم ولا يمكن لأي أن يتجسس على الناس في خلواتهم ولو كان من كان.مادام هناك تستر، فأمرهم إلى خالقهم:يغفر لمن يشاء و يعذب من يشاء

  • سمير الليل
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 16:54

    لقد رقد السمار حتى خلا النادي ولم تبق يقضى غير عصفورة الوادي
    شدت في هدوء الليل تدعو اليفها وفي شدوها شجو لسامعه باد
    تردده في خير لحن سمعته وتنشده شعرا على خير انشاد
    فيا حسن شعر محزن مطرب معا ويا حسن لحن ثم يا حسن ترداد
    فبت وعيني لحظها يخرق الدجى وسمعي على بعد الى الطائر الشادي
    فد انتبهت في ليلها فتذكرت اليفا غدا عنها ولم يعد الغادي
    وبرحت الذكرى بها فترنمت ترنم ثكلى قد اصيبت باولاد
    وقالت تناجي نفسها ما لصاحبي تأخر عن ميعاده غير معتاد
    وقد كان وجه الليل ميعاد عوده وذلك للاطيار آخر ميعاد
    فما عاد عصفوري اليّ لشقوتي وكان اليه في حياتي اخلادي
    أابعد عن مثواه في طيرانه فضل طريق العود من بعد ابعاد
    وكيف تضل الطير عن مستقرّها وكل كثيب في الطريق لها هاد
    ام احتازه الصياد في شرك له ام اختطفته برثن الاجدل العادي
    ام التقفته هرة البر بغتة ام ابتلعته حية بعد ارصاد

  • سامي
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 17:58

    مقال رائع يعبر عن رأيي الشخصي بطريقة واضحة و أنيقة.
    شكراً يا زهور.

  • ounta
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 18:23

    اتفق معك في ان هناك قضايا كثيرة في بلادنا تستدعي الءهتمام والمعالجة وانه من الناحية الدينية والاخلاقية هناك تجاوزات كثيرة في بلادنا لكن اغلب الدين يقومنون بهده الافعال يعلمون انهم يقترفون اخطاء ويتمنون التوبة وغالبا ما تراهم يرددون الله يعفو علينا ا ما عن منظمي حفل القبل فاظن ان همهم اثارة الفوضى اكثر من الدفاع عن المراهقين لانه هناك طرق اخرى لاحتجاج واماعن البطل الرباطي ورفاقه فانهم فعلوا صوابا لاول مرة

  • أميرة باخلاقي
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 18:35

    لا حول ولا قوة الا بالله العظيم اللهم انا هذا لامنكر اتقو الله يا خير أمة أخرجت لناس نحن نريد تطبيق الفصل 483 من القانون الجنائي وكفى

  • Ismail
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 18:43

    Très bel article. J'aimerai encouragé toutes les personnes qui dénoncent la schisophrénie que subie notre société.
    Le héros en question, s'il avait eu l'occasion n'aurait pas raté un baiser ou plus si affinité.

  • hakim
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 20:33

    madame tu as comparé le baiser a des chose qui sont ancrées dans l'identité marocaine, depuis toujours on vivait avec des femmes vetues avec des string a la plage et des homme qui remplissent les bars et des imam et des pieux la mosaique marocaine est comme ca . mais un baiser en plein publique peut etre la societe marocaine l'acceptera en 2025 mais pas maintenent ma chere.

    s'il n y a pas de mal a ce que deux personnes se donne des baiser en plein publique. est ce que tu trouves du mal a mon invitation publique a faire l'amour avec toi?
    sachant que c'est juste une invitation et pas un act.

  • أسئلة لشرطة الآداب
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 21:33

    لدي أسئلة بسيطة لأعضاء شرطة الآداب:
    وفي مقدمتهم الجمعية"الحقوقية"التي كانت وراء اعتقال المراهقين الثلاثة،
    وأيضا "البلطجي الخرافي" المدعو البارودي،
    ومنهم أيضا عدد من المعلقين الداعين إلى النفاق المجتمعي بدعوى
    "إذا ابتليتم فاستتروا!"

    -لماذا لم تتخذ هذه الجمعيةُ نفسَ الإجراءات القانونية(التي اتخذتها ضد أطفال الناظور)ضد الشبيح الذي اعتدى على دعاة"القبلة التضامنية"؟

    هل هي معنية بالأخلاق في حالة أطفال الناظور،و"غير ذات الإختصاص"في اعتداء بلطجي الرباط على محتجين"سلميا"؟

    والقبل هي السلاح الأكثر سلمية.

    -إذا كان"تبان جيسي"و"قبلة مسروقة"في غفلة من الصبى(وليس من متلصصي الفيسبوك)قد هزا عروشا عتيدة(إسلام-مجتمع-نظام)فماذا كانت ستكون النتيجة لو ظهر ما هو خفي وهو أعظم بالتأكيد؟

    -هل تعتقدون فعلا بأن المغاربة لا يعرفون حقائق الأمور؟

    أين يقضي مسؤولونا لياليهم؟

    ماذا يفعل الفقهاء بـ"عيالات الرجالة"في جو الدجل؟

    ماذا يفعل رجال الأمن والقضاة بالمتقاضيات الجميلات وهن في موقع ضعف؟
    أما إن كانت مشكلتها مع الزوج،فرحم الله.

    ماذا لو إلتجأ ضحايا البلطجي إلى القضاء؟نكتة؟

    ستهزم حريتُنا نفاقَكم

    Azul

    Ameryaw

  • مكبوت
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 23:08

    الكبت يعتبر جدار نفسي يحول بين لانسان والتصرفات الحيوانية لذا اعتبر الاشخاص التي تقوم بهذا الفعل الاباحي مجرد بهائم تعيث في بعظها البعظ

  • الحسين البركي سيدي سليمان
    الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 23:55

    تحليل جد منطقي وممتاز فالذي يحاكم الان هذين المراهقين بالناظور لماذا لم يحاكم من قبل الذي نقل لنا مسلسل اليخاندرو حينما كان يمتص ريق كوادالوبي امام المشاهدين وهي تترنح بين دراعيه.فربما هذان المراهقان قلدا ماقدمته لهم تلفزتنا التي خربت الاسر اخلاقيا.من خلال طريقة تحليل هذا الموضوع اظن ان كاتبته لذيها تكوين علمي

  • احمد الامين
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 00:34

    اطلب من قارئ المقال ان يعيد قراءته مرة ومرة,ولايتسرع في وضع رده الا بعد ان يتأكد انه استوعب ما جاء فيه من طرح, وما شمله من نقد,لاان يستعجل في تعليقه ,فيكون كالذي انقدت غزلها بعد انكات,فالمطلوب هو معرفة جيدة لموقف كاتب النص ,وما يرمي اليه من كتابته,ولايحق لاحد منا كرواد لهذه الجريدة اصدار حكم علىماجاء من اراء هذه الكاتبة,او تسفيهها,فهذا ليس من حقنا وومن اختصاصنا,وانما دورنا هو فهم ما كتبته,والاستفاذة منه,اما تعليقاتنا فتدعونا الى الالتزام بالاحترام الكامل لاقلام هؤلاء الكتاب,وبعدم الانزلاق نحو السفاهة والجهر بالكلام السخيف في حقهم وحق الكلمة وحق انفسنا ايضا,وهذا لايمنع من ابداء الرأي في من الادب والتحلي بالاخلاق الحسنة
    اما رأيي الشخصي فيما وقفت عنده الكاتبة ,فأجد كل ما اشارت اليه,حقيقة نعيشها مع الاسف,وتتكرريوميا في حياتنا,لعل من اسماها باسم"النفاق الاجتماعي" كان على حق,فهذه الاضطرابات ووهذه التبدلات والتحولات في مواقف البعض,بل في الامة تقريبا كلها,نشاهد تذبذبا في الحزم عند الضرورة في المواقف,فتجد ظاهرة معينة محرمة شرعا,علماء دين يجدون لها مخرجا,لكن عندما تكون مسالة بسيطة تصبح مصيبة

  • Islam Jewel
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 03:08

    أنت قلت بأن الاختلاف يكون في ما هو نتاج انساني و رأيك الدي قلته الآن هو نتاج افكارك وحدك يعني أنه نتاج انساني و أنا أختلف معك فيه كما أنني لا أتفقك معك على مسألة الاجماع على كل ما هو علمي، لأن العلماء نفسهم يعتقدون بنسبية العلم ، خلاصة القول مقال الآنسة زهور يبين على أن فكرها ليس منصفا، لا تحاسبي الناس بمرجعيتهم الدينية يا آنسة ، حاسبيهم بانسانيتهم و كفاكم اتهام الاسلام هالعار! ربي عطاكم العقل خدموه واحد الشوية و زعما راكي صحفية مرموقة! و من واجبك التفريق بين الخطأ والمخطئ و مرجعيته، فالمغربي ان كان وحشا كما تقولين ليس لانه مسلم بل لأن عقليته متخلفة ! يا متعلمة يا صحفية !
    انشري هسبريس

  • انساني
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 12:27

    الى اميرة باخلاقها :
    نحن لسنا خير امة اخرجت للناس و لا شعب الله المختار, نحن فقط بشر مثل غيرنا من الامم.
    و لا اظن ان من يحمل افكارا شوفينية عنصرية و يعتبر امته افضل من الامم الاخرى عند الله امير باخلاقه, تربية المسلمين على التعجرف و التكبر على غيرهم من الامم هي سبب مصائبنا و هي سبب نفاقنا.

    دعونا من شعارات النفخ في البالونات, متى كانت هذه الامة خير من اخرج للناس ؟
    عندما كان الخلفاء الراشدون يقتلون بعضهم البعض في المساجد و يسممون بعضهم ام عندما جاء العرب بسيفهم يقطعون رؤوس اجدادنا و يغتصبون نساءنا ؟
    ام ربما عندما كانوا يقتلون و ينفون و يحرقون كتب العلماء و يرمونهم بالكفر ؟
    ام ربما عندما كانوا يتاجرون في لحوم النساء و يستعبدونهن في قصور الحريم ؟
    ام عندما كان امراء المؤمنين و السلاطين المسلمين يصطادون العبيد السود في افريقيا و يتاجرون بهم في موانئ الصويرة و اسفي و نواكشط و يبيعونهم لاغنياء اوروبا و امريكا ؟
    ام عندما كانت المسلمة الأمة تتجول بثديها عارية حتى القرن 19 عندما منعت الامم المتحدة تجارة البشر لان عورة الأمة من عورة الرجل ؟

    كفاكم نفاقا يا خير امة منافقة اخرجت للناس

  • soufiane muslime
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 14:05

    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إن من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويظهر الجهل، ويفشو الزنا، ويشرب الخمر، ويذهب الرجال وتبقى النساء حتى يكون لخمسين امرأة قيم واحد.
    قال النووي في شرحه على مسلم: يتهارجون تهارج الحمر أي يجامع الرجال النساء بحضرة الناس كما يفعل الحمير، ولا يكترثون لذلك.

  • مغربي ليس منافقا
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 14:28

    انا متفق معكم كل ما قلتموه صحيح وانا لست متدين لكني مسلم .بالله عليكم الى مادا تهدفون .كل انسان لديه مكبوتات وعقد ونقط ضعف .تسعون الى التقبيل وممارسة الجنس بالشارع العام والى الشدود الجنسي وافطار رمضان .ادن ادا وصلن الى هدا المستوى فلا فرق بيننا وبين الحيوانات.انا احب الحرية ولست معصوم عن الخطاء لكن الحرية سيف دو حدين .
    وتبقى الاخلاق قيمة نادرة .

  • sarih
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 14:47

    . Alhamdou lillah que j'ai quitté ce pays
    Je vis en occident depuis 40 ans .Je me rends compte que le Maroc que j'ai transporté dans mon coeur n'est plus .La pudeur,le respect,la bienséance,les bonnes valeurs qui faisaient la famille ,lasociété et l'homme Marocain tout court ont fondu malheureusement.Il reste très peu de gens qui tiennent encore à la dignité ,à ce qui nous valorisait.Je suis sidéré de voir ce que mes compatriotes sont devenus.Plus de refus devant l'inacceptable.Où est l'expression du nous collectif qui marquait les Marocains ?ici en Europe ,j'accepte tout d'eux ,ils sont né comme ça et sont en phase avec leur liberté depuis toujours . RIEN NE ME CHOQUE D'EUX .ET JE LES RESPECTE POUR CE QU'ILS SONT.Ils ne sont pas hypocrites ,ils font cela sans complexe ,naturellement,tout en étant libres ,ils ont des valeurs et c'est les premiers qui se révoltent contre la torture,l'exploitation des enfants,le manque de liberté .La soeur a raison et elle fait bien de remuer le couteau

  • kenitra mj
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 15:23

    franchement vos articles sont ceux que j'aprecie le pluus , vous avez tellement bien résumer ce qui rodder dans mon ésprie 🙂
    bonne continuation

  • غريب
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 16:11

    لكي لا يتصف اللص بالمنافقين فما عليه إلا أن يسرق أمام الملأ جهارا نهارا ولا يحق لأي كان أن يصده أو ينهاه ولو كان شرطيا لانه يمثل المخزن اللذي يعتبر جهازا قمعيا استغر ب من هؤلاء الذين يناضلون بالقبل فقط فما كان عليهم أن يواقعوا بعضهم جنسيا أمام الجميع كي يرتاحوا باسم الحريات و الديموقراطية و حقوق الإنسان عفوا الحيوان

  • حارس بن يقظان
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 17:26

    القبلة الطائشة او القنبلة الشيطان او القبلة من وراء حجاب كلاهما سيان في العراء او الخلاء اوفي محج ومزارات المأثم والمغرم المتمرد
    تلك القبلة القنبلة الشيطان التي أقامت الدنيا وأقعدتها ، تلك القبلة التي خر لها الشباب ساجدا انحناءة الورع وفي توبة القداس
    تلك القبلة الشيطان الزائغة عن المألوف التي اخلطت الاوراق
    وأرجعت الكل الى نقطة الى الصفر ، توعدت بتفجير مشاعر الكيان الاسلامي ممن يحملون شعائر الدين من كتاب الله فرائضه وسنة رسوله
    في صدورهم في قلوبهم وعقولهم ومفاهيم أفكارهم وفي سلوكهم وتوجهاتهم وحياتهم
    تلك المصيبة التي دوت في السماء وصرخ لها الناس وتحولت الى بركان يقذف بركام الحمم الحارقة تطايرت شظاياه لتصيب كل عابر سائح ومقيم نائم ودنست كل ناسك متعبد نساك المساجد والمعابد و أطالت لحاء الفقهاء والمتلتحين حماة الملة والدين
    لن يسلم منها الجامد الهامد غير عاقل ولم ينجو منها إلا المتورون في اللحود

  • bravooo à 68
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 18:45

    تحية للتعليق 68 إنساني ………….

  • lkarim
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 19:20

    71 – sarih
    je vois bien que les valeurs banales de ton pays n'on pas servis a t'ofrire la valeur humaine que tu es aller chercher ailleur

  • Abdu Allah
    الخميس 17 أكتوبر 2013 - 22:02

    Bismillah wa Alhamdulillah. Bon, comme on sait tous,
    Allah (Subhanah) nous a cree pour Lui addorer. Il nous a commander de ne pas accepter ce qui est Hram. donc on doit refuser ce genre de situation ainsi que toute autre action de Haram. On doit essayer d'ameliorer notre societer pour etre plus proche d'Allah (subhanah. Tout cela est limiter par ce qu'on peux faire pour changer pour le mieu. le fait que quleque gens font des action hrame en secret, cela ne veux pas dir qu'il doivent les accepter a tout temp. en effet, ils doivent essayer de s'ameleorer. de plus, il y a beaucoup d'autre gens qui sivent les ordre d'allah (subhanah) il ya encore beucoupd de bon (khair)dansnotre societe, h

  • marwane
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 00:13

    ارى ان الكل قد سال لعابه وهو يقرا هذا المقال و يتصور صوتك العذب و يتخيل تلك الصورة في اول المقال ، التي ما كان قد نال كل هته الردود لولاها، نفس النفاق هو الذي نقرا به مقالك هي نفس القصة اعلمي ايتها الفتاة الحسناء اننا قد تعلمنا ان نسمع بالحق و لا نفعل به ان نجرح في كرامتنا و يداس علينا و نصرخ فننسى و لكن انت كمن يقول لمن كسرة ذراعه : اذا كسرت ذراعك الاخر فلا تصرخ فانت قد كسرت لك ذراع من قبل ، حاولت ان تفاجئينا بجراتك و استعمالك لكلماتك القوية و لكن اعلمي انك مثلنا تقولين و لا تفعلين و في الاخير تنامين نوما هنيئا ، انت ايضا مغربية

  • قيم تافهة، قيل
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 01:47

    Les valeurs"banales"de mon pays m'ont appris que le vrai Dieu n'apprécierait jamais"le mal"quand il s'annonce en tant que tel.i

    Le mal restera toujours -pour toi- un mal, que tu sois musilman,juif,chrétien ou autre.i

    L'important,c'est de répondre à la question:"Qui suis-je?"i

    M Sarih71,si tu as vraiment quitté le Maroc depuis 40ans,je vois mal comment tu peux juger de ce qu'il en est devenu.i

    Ton voyage t'a,du moins, permis de découvrir une autre vision du monde que-toi-tu n'aurais pas comprise si tu étais resté au Maroc que tu méprises tant.i

    Mais ce qui t'aurait échappé,je crois,c'est que le Maroc que tu as quitté,il y a 4 décennies,n'est plus le même aujourd'hui. Et si tu trouves que tant de barbus le sillonnent librement,c'est qu'il y a,au moins,autant d'areligieux.i

    Le tableau n'est pas aussi noir que tu le penses, si j'ai bien compris ton souci.i

    Mais,d'abord comprendre que la laïcité ne t'empêche pas de répondre aux appels de ton Dieu quel qu'il soit.i

    Azul

    Ameryaw

  • najib jamali
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 11:42

    مقال رائع يا سيدتي بالفعل نحن نحيا بين احضان مجتمع منافق .مجتمع تقديس البكارة عند البحت عن الزوجة .والصلاة في رمضان فقط .والصلاة في المسجد يوم الجمعة فقط.مساندة المنتخب الوطني عندما ينتصر فقط.احترام القوي فقط.مساندة الشعب الفلسطيني ايام الانتخابات فقط.اخراج الزكاة ليلة عيد الفطر فقط.الدفاع عن قضية الصحراء في شهر ابريل فقط.زيارة الاهل لقضاء المصالح فقط.البكاء عند موت الاباء او الامهات او الابناء فقط.تقديم الهدايا للاغنياء فقط.التضاهر بالرجولة امام النساء فقط.شعب منافق يستحق ما ينتطره….

  • محمد سيف الاسلام
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 13:50

    تطاولت السنة النقاد والمحللين ومروجي الدعارة والفسق في المغرب فسروا الحريات حسب هواهم ومراجعك لكن ماذا لو شاهدت رجلا يقبل زوجتك أو أمك أو أختك أو بنتك أمام الملأ هل تعتبر ذلك السلوك حرية وحضارة الجواب من فضلك

  • محماديم
    الجمعة 18 أكتوبر 2013 - 15:51

    Encore une fois bravo ! tout simplement, les commentaires minables, je les laisse aux abrutis arriérés qui ont le cerveau là ou il ne devrait pas être

  • sarih
    الثلاثاء 22 أكتوبر 2013 - 01:05

    figure-toi y a sahbi que je suis de près depuis toujours cette évolution ,et maintenant encore mieux depuis quelques années ,grâce ,entre autre, à Hespress.Si mes propos tu n'arrives pas à les avaler,c'est malheureusement vrai .Que cela te plait ou pas .Tu n'as pas affaire à un bledard …tu as affaire à un vrai Marocain ,et pas un "imigré" comme vous dites souvent péjorativement,il y en a je ne te dis pas le contraire .Je soutiens ce que j'ai dis .

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32

احتجاج ضحايا باب دارنا