المصلي تكشف تدابير مواكبة الأشخاص بدون مأوى

المصلي تكشف تدابير مواكبة الأشخاص بدون مأوى
صورة : و.م.ع
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 23:13

كشفت جميلة المصلي، وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، اليوم الثلاثاء في مجلس النواب، جزءا من إستراتيجية الحكومة، لمواكبة الأشخاص بدون مأوى، والذين يوجدون في وضعية الشارع، معلنة أن هذه الفئة تعيش الهشاشة وعرضة لمختلف المخاطر الصحية والاجتماعية.

وجوابا عن سؤال شفوي حول الأشخاص بدون مأوى للمستشارين أعضاء الفريق الاشتراكي في الغرفة الثانية للبرلمان، أوضحت المصلي أن “هناك برامج حكومية؛ منها ما هو دائم ومستمر، وبرامج استثنائية كلما دعت إليها الضرورة، مثلما حدث في جائحة كورونا والبرد الشديد”.

يأتي جواب الوزيرة المصلي في الوقت الذي شهدت فيه الأيام الأخيرة وفاة ثلاثة أشخاص في وضعية الشارع، اثنان منهم توفيا بسبب البرد الشديد والثالث بسبب إصابته بفيروس كورونا، في وقت سبق للحكومة أن تحدثت عن مخططات للاعتناء بهذه الفئة الهشة، خاصة خلال ذروة تفشي الجائحة.

وأعلنت المسؤولة الحكومية أن البرامج الحكومية التي تتوجه إلى هذه الفئة تهدف إلى إعادة إدماجها، مشيرة إلى أن “حصيلة الحجر الصحي كانت هي تجهيز 160 فضاء بفضل انخراط جميع المتدخلين سواء جماعات محلية والسلطات العمومية، مؤكدة أنه تم على إثر ذلك إيواء 6 آلاف شخص في شهر ماي؛ وهي عملية شهدت الوساطة الاجتماعية التي أدت إلى إعادة 4 آلاف شخص إلى عائلاتهم”.

وفي الوقت الذي أكدت فيه وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة أن ما قامت به الحكومة بشراكة مع عدد من المتدخلين لقي إشادة من الإعلام الدولي، أوضحت أنه “خلال موسم البرد، هناك لجان يقظة تقوم باجتماعات عن طريق التعاون الوطني ويتم القيام بمجهود كبير لحماية هذه الفئة”.

الفريق الاشتراكي أكد تعقيبا على جواب الوزير أن الإجراءات الحكومية تظل حبيسة القرار المركزي ولا يتم تفعيلها على المستوى الترابي، منبها إلى أن شوارع المدن المغربية تعج ليلا بالأطفال والنساء والمسنين المشردين بدون مأوى.

وسجل الفريق المنتمي إلى الأغلبية أن مراكز الرعاية الاجتماعية تسير بعشوائية وترفض استقبال هذه الفئة الهشة، خصوصا في ظل هذه الظروف الباردة، منبها إلى غياب أي تدخل من قبل الإدارات المختصة في ظل الشكايات المتكررة للمجتمع المدني في ظل غياب مسؤولي التعاون الوطني.

الأشخاص بدون مأوى جميلة المصلي مجلس النواب موسم البرد

‫تعليقات الزوار

12
  • فريد
    الثلاثاء 12 يناير 2021 - 23:18

    كلام حبر على ورق نسأل الله سلامة اما المشردين لهم لله وبعض المحسنين

  • %%%%
    الثلاثاء 12 يناير 2021 - 23:19

    si sa continue nous serons tous des sans abris .la pluie corona les pertes de boulot . et se n est pas le ministère de mousali qui nous faut c tout le gouvernement .

  • andou
    الثلاثاء 12 يناير 2021 - 23:27

    نعم سيدني الوزيرة برامج حكومية موجودة وبمزانيات ضخمة هذا لا ينكره أحدا.
    في المقابل لا وجود لأتر فعلي على الساكنة .لأن التتبع والمتابعة يبقى دون المستوى وضعيف إلا من رحم ربك. اليوم الدنيا وغدا الٱخىة. ولا حول ولا قوة إلا بالله.
    .

  • amin sidi
    الثلاثاء 12 يناير 2021 - 23:56

    سلام: كاگولو ناس زمان . العرس لليلة وحد ولكين تدبيرو عام . عاد كاتكشفو لنا التدابير
    حتى اللي مات مات بالبرد فالشارع اولمرا مات حملة قتلها التلج .واش لمصلى ندرة عيل لصلاة العيد خطرة وحدة كل عام .

  • مواطن مغربي حر
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 00:03

    الإهتمام بالمعاق والمتشرد يجب أن تكون من الأولويات الإنسانية والإجتماعية.
    ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء.

  • الإشادة الدولية و الإشادة المواطنية
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 01:04

    هل الهدف دائما هو الإشادة الدولية؟ تصوروا جو بايدن أو كمالا هاريس يأتي أحدهما للكونغرس و يقول إن سياسة مواجهة كورونا و ترامبيونا لقيت إشادة دولية خصوصا من كوريا الشمالية، الصين، روسيا و إيران! سيهتز الكونغرس تصفيقا؛ ستخرج مظاهرات مليونية في شوارع المدن الأمريكية! ستتعانق أنتيفا مع براود بويز؛ و حياة السود مهمة مع كو كلوكس كلان! من زرع في المسؤولين، الإعلام و السياسيين “نغزة” و عقدة الإشادة الدولية؟ لأن المواطن مهمش و ساخط نستوهم و نستوحم الإشادة الدولية! منطق الإشادة الدولية مؤشر على غياب التشييد! هناك فقط تشييد الإشادة!

  • هنا بني ملال
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 03:03

    شخص في رعيان شبابه متشرد يبيت يوميا قرب مسجد مكة ببني ملال..وأظن أنه لولا التفاتة بعض المحسنين والرعاية الربانية لزهقت روحه في هذه الأيام شديدة البرودة بالبلدة….هذا نموذج فقط…ومثله كثر.
    لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
    أين هو البرنامج الذي تتحدث عنه السيدة المسؤولة؟؟؟

  • رضى
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 05:53

    لايمكن بتاتا تغيير مشكل بشخص مهما كان جميلا. هده أصبحت موضة. التشرد و إيجاد الحلول دور البلديات لكن للتهرب من المسؤولية الجسيمة خلقت بعض الهيئات و المنظمات…التي لن تستطيع إيجاد حلول لأن المشكل ليس في الثمار بل في الشجرة ونوعية التربة و السقي …متشردين… يعني اولا انعدام العدل و الحوار البناء و الصحة الشغل و الكرامة وسبل التطور و انسداد الآفاق و المعرفة و العلم و المعرفة و الرياضة و الفنون و الترفيه و التغدية السليمة و البيئة و العمل الجدي و المال و الحكامة …و الحب!

  • anzar
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 05:59

    وزارة رأسمالها الكلام والتصريحات لا غير،وزارة نتذكر أنها اختفت لأشهر خلال أوج جائحة كورونا،وزارة لم تنجز شيئا يستحق أن يذكر.أسر منكوبة مشردة لم تجد من يتضامن معها رغم وجود وزارة خاصة بالأسرة والتضامن…….

  • متتبع
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 09:02

    الكذب وتفعيل المصطلحات. مدينة البيضاء أينما ذهبت تجد المشردين ناءمين تحت الكراجات او أمام المنازل الفارغة او… اتقوا الله في انفسكم 10 سنوات نفس الأسلوب. نريد التفعيل في الميدان .الوزير بمكتبه ويريد التغيير . العمل بالميدان. كفانا كذبا .

  • جعجعة ولا طحين
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 09:40

    هذه اسطوانة من الاسطوانات المشروخة .التي عادة ما نسمعها بدون نتيجة على ارض الواقع من زمان . لم ترحموا الطفل القاصر اامشرد و المعاق و المغتصب من البرد القارس و من الذءىاب وكثير من امثاله .سيمة عار على الدولة التي لم ترعاه ولم تستحي امام الله و امام الشعب و امام الانسانية كفى من الجعجعة ولا طحين .سءىمتا من لغة الخشب.

  • شهبندر المدينة
    الأربعاء 13 يناير 2021 - 10:12

    كل ماينجز لفائدة المسنين بالمغرب تقوم به جمعيات خيرية ومؤسسة التعاون الوطني العريقة ولا محل لوزارة التضامن في هذا الشأن,
    كما أن المبادرة الوطنية ومؤسسة محمد الخامس للتضامن ساهمتا كثيرا في تحسين البنايات والتجهيزات بدور العجزة لكن ميزانيات التسيير فهي تأتي من المحسنين ومؤسسة التعاون الوطني فقط,
    وزارة التضامن لا تفعل أي شيء في هذا المضمار وتنسب كل مايقوم به التعاون الوطني لفائدتها لأنها لا تقوم بأي شيئ سوى بعض الندوات النظرية بفنادق الرباط وتأليف المطبوعات

صوت وصورة
المصلي تلتقي المجتمع المدني
الأربعاء 3 مارس 2021 - 14:44

المصلي تلتقي المجتمع المدني

صوت وصورة
فرح الفلاحين بجهة البيضاء
الأربعاء 3 مارس 2021 - 13:50

فرح الفلاحين بجهة البيضاء

صوت وصورة
موجة الغلاء تمتد إلى البيض
الأربعاء 3 مارس 2021 - 13:45

موجة الغلاء تمتد إلى البيض

صوت وصورة
البوزيدي وتقنين القنب الهندي
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 22:06

البوزيدي وتقنين القنب الهندي

صوت وصورة
أسباب إيقاف الحق في المعاش
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 21:27

أسباب إيقاف الحق في المعاش

صوت وصورة
متضررون من فيضانات تطوان
الثلاثاء 2 مارس 2021 - 18:58

متضررون من فيضانات تطوان