انتقادات ترافق أداء المنتخب المحلي في بطولة إفريقيا

انتقادات ترافق أداء المنتخب المحلي في بطولة إفريقيا
صورة: أ.ف.ب
السبت 23 يناير 2021 - 03:33

خيب المستوى الفني الذي قدمه المنتخب المغربي المحلي أمام نظيره الرواندي (0-0)، مساء أمس، عن ثاني جولات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، آمال الشارع الكروي المغربي، قياسا بالظروف والإمكانيات التي تم توفيرها للفريق الوطني للدفاع عن اللقب.

ولم يقدم المنتخب المغربي، الذي يشارك في “الشان” بأبرز لاعبي البطولة المحلية وأكثرهم تجربة، المرجو منه، خصوصا على المستوى التقني، حيث وجد نفسه مقيدا أمام منتخب رواندا الذي يتوفر على لاعبين أقل خبرة.

وتلقى حسين عموتة، مدرب المنتخب المحلي، سيلا من الانتقادات عبر تعليقات “فيسبوكية”، اعتبرت فلسفته التكتيكية محدودة وتتسم بـ”الجبن” والتحفظ الهجومي أمام خصم في المتناول، على الورق، قياسا بقيمة لاعبي المنتخب المغربي الذي يضم أبرز أسماء البطولة “برو”.

وتساءل معلقون مهتمون بالشأن الكروي المحلي عن جدوى توقيف منافسات البطولة، ما سيؤثر على سيرها العام وعلى جاهزية الأندية، إذا كان المنتخب المغربي سيقدم مستويات متواضعة في البطولة الإفريقية بالكاميرون، معتبرين أن التعادل السلبي أمام رواندا بمثابة هزيمة، خصوصا وأن الأمر يتجاوز النتيجة المسجلة، ويتعلق بعجز تكتيكي وقراءة سلبية للخصم وتجاوب محدود للاعبين مع مجريات اللقاء.

جدير بالذكر أن المنتخب المغربي أجل الحسم في بطاقة التأهل إلى دور الربع، بتعادله السلبي أمام المنتخب الرواندي، في انتظار المباراة الثالثة التي ستجمعه الثلاثاء المقبل بالمنتخب الأوغاندي.

المنتخب المغربي المحلي بطولة إفريقيا للاعبين المحليين تعليقات "فيسبوكية" منتخب رواندا

‫تعليقات الزوار

28
  • جمهور
    السبت 23 يناير 2021 - 03:38

    اللاعب باعدي في صورة هو أحسن لاعب وبالاخص في هاذه المقابلة .

  • Abdelhak
    السبت 23 يناير 2021 - 03:54

    بطولة آكثر من هاوية ماذا تنتظرون ان تنتج؟ منتخب محلي ضعيف إلى أبعد الحدود.

  • aziz Bordezux
    السبت 23 يناير 2021 - 05:11

    l équipe nationale du maroc.
    khassrine aaliha dans la coupe d Afrique akter men le prix diyal vaccinations. wa baz

  • عز الدين الإفريقي
    السبت 23 يناير 2021 - 06:04

    لا حول ولا قوة إلا بالله….أموال كثيرة تهدر على كرة القدم بدون نتائج تذكر ….أجيال وأجيال تتعاقب لم ترى منتخبها متوجها بأي لقب ..فقط تسمع أن المغرب فاز بكأس إفريقيا للمرة الأولى وهي الأخيرة بالكأس تعود لسنة 1976…وبلوغ الدور الثاني من كأس العالم 1986..ونهائي كأس إفريقيا 2004 ..كثاني افضل إنجاز إفريقي….ما عدا ذلك لا شيء يذكر…فقط عشاق كرة القدم ومحبي المنتخب يذهبون ضحية الأعصاب والتوثر والقلق ….لو صُرٍفت تلك الأموال الضائعة على كرة القدم على المشاريع الضخمة التي تستقطب يد عاملة كبيرة والاستثمار في إصلاح وتحسين قطاعي الصحة والتعليم لكنا قضينا على مشكل البطالة ولكنا من الدول المتقدمة او على الأقل القادمة بقوة نحو التقدم…لكن مع الأسف…فالفساد سيظل عندنا هو سيد الموقف في جميع القطاعات…

  • سعيد الألفة
    السبت 23 يناير 2021 - 07:05

    وتلقى ……مدرب المنتخب المحلي، شلالا من الانتقادات تقول كلهاأن فلسفته التكتيكية بدائية وتتسم بـ”النخبط” والعقم الهجومي أمام خصم في المتناول، على الورق و على العشب، ليعري “قيمة” الاعبين المنادى عليهم ..زعم انهم أبرز أسماء البطولة “برو”.. قيل إنها ” برو”!!!..
    وتساءل مهتمون بالشأن الكروي المحلي عن المعيار ( إن كان هناك من معيار ) الذي اعتمد عليه المدرب لاختيار لاعبين أصبحوا في خبر كان وعلى رأسهم( أيوب الكعبي الذي انتهى مع ذهابه للدوري الصيني واصبع ” مايد إن تشاينا ” ..و عن المعيار ( إن كان هناك من معيار مرة أخرى ) الذي اعتمد عليه نفس المدرب لإعطاء شارة العمادة للاعب ” خجول ” تهديفيا و داخل الملعب.. مهزوم التقة .. منعدم ” الكاريزما و الكرينطا ” ..لا يملك أية خبرة في تحفيز و مساندة اصدقاءه..ولا يقوم بأي ” عمل” من شانه الثاثير على الحكم لاخذ حق اللاعبين..
    باختصار : ظهور باهت ، ..غياب تكتيكي.. قراءة سلبية للخصم .. محدودية مستوى الاعبين ..وسقوط اخر ورقة ثوث على المدرب و على جل الأسماء المناداة عليها..تنذر بأن نهاية عهدهم قد حانت ..وان المنتخب سيقول :..الى اللقاء! في الشان القادم .

  • بن سعيد
    السبت 23 يناير 2021 - 07:49

    المدرب الأخ عموتا معروف أن نهجه الكروي يعتمد على الدفاع ثنايا للاعبي الهجوم لا تصل إليهم الكرة بالكيفية الكروية الازمة لأنه لا يلعب على وسط الميدان حيث هدا الأخير هو من يوصل الكرة إلى المهاجمين و نحن نرى أن جل التمريرات تأتي من الوراء بطريقة يصعب التصدي لها من الخلف فنحن كنا ننتظر هدا الاداء فهده هي مدرس الأخ عموتا

  • متتبع متتبع
    السبت 23 يناير 2021 - 08:14

    هذا المنتخب يذكراونا بالمنتخبات الماضية منتخبات باك صاحبي و ولد عمتي ولد خالتي عموتة أصبح شخص آخر غير عموتة ربما باع الماتش أو أصبح مريضا بجنون بالعظمة فهو مصر على لاعبين أو بالأحرى اشباه اللعبيين لا يقدمون شيءا المهم عموتة سيجني بعض المليارات وصيضف بعض الآلاف من مرضى السكري والضغط للجيش الذي خلفه الفهري خلفه

  • مريريكشي
    السبت 23 يناير 2021 - 08:57

    فرق وطنية بلاعبين محليين وصلوا إلى نهائيات كأس دوري أبطال وكأس الكونفدرالية الإفريقية ونهائي كأس محمد السادس، لم يتمكنوا من تجاوز منتخب الرواندي المحلي.
    السؤال، هل إختيارات اللاعبين لم يكن بالشكل الصحيح؟ أم ماذا؟ أفيدوني من فضلكم لقد تهت في إيجاد حل لهذه المعضلة.

  • محمدين
    السبت 23 يناير 2021 - 09:16

    هل كان هناك منتخب حتى نبحث في أدائه على الأرض مع “مدرب” فاشل من حسن حظه أن كل فرق مجموعته فرق ضعيفة جدا ومغمورة وليس لها تاريخ كروي ورغم ذلك فالمدرب لا خطة له مع اختيار لاعبين غير متجانسين أفضل مكان لهم هو سلة الزبالة مع هذا المدرب الذي نجح في شيئ واحد فقط هو أنه رفع من الضغط والسكري لدى الجمهور المعربي

  • وحيد الرجاوي
    السبت 23 يناير 2021 - 09:19

    سبحان الله هناك لوبي التدريب للمنتخبات الوطنية نشاهد نفس العناصر من المدربين المغاربة الذين يتسمون بالانانية و العجرفة في التغييرات والخوف من الهجوم كما هو الحال بالنسبة للحسين عموتة كان بالاحرى منح تدريب المنتخب الى فخر الدين رجحي ( الفريخ ) ليضخ دماء جديدة في المنتخب فمع عموتة لن ندهب بعيدا الى اذا كانت هناك معجزة.

  • رأي
    السبت 23 يناير 2021 - 09:34

    منتخب متاح له جميع الإمكانيات المادية،فنادق فخمة و تربصات إعدادية في أرقى الدول المتقدمة و رواتب خيالية مع مدرب بأعلى أجر و طائرة خاصة…. و في الأخير نتائج متواضعة مع فرق فقيرة لا تتوفر حتى على ملعب في المستوى

  • Azizo
    السبت 23 يناير 2021 - 09:50

    بعض النجوم كانوا خارج التغطية. طريقة ومستوى اللعب مع فرقهم الوطنية بعيدة كل البعد طريقة ومستوى اللعب في المنتخب. اين يوجد الخلل.

  • سعيد السوسي
    السبت 23 يناير 2021 - 10:05

    منتخب المحلي ضيع فرصة الفوز الثاني و هذا راجع للعقلية الهاوية .فريق غير منضبط تكتكيا و تائه في الميدان و خط الوسط شبه غائب .
    نرجوا من السلامي ان يتدارك الاخطاء

  • حسن ويسلان
    السبت 23 يناير 2021 - 10:50

    مبارة النسيان . تابعت المقابلة وتبين لي منذ البدء أن الأمور لن تكون على ما يرام . فالمعلق نفسه كان يتساءل عن سبب البطء في بناء العمليات ، أهو الخوف ؟ أم هي تعليمات أعطيت للاعبين بغية تحقيق فقط التعادل ؟ وربما هذا هو الأقرب لأن شاهدنا عند نهاية المبارة لاعبا مغربيت يسجد حمدا لله أن انتهت المقابلة على التعادل وشاهدنا لاعب روندي فعل نفس الشئ.
    وهنا السؤال الحارق هل عموتة يضمن الظفر بالنقاط كاملة عند لعبه المقابلة الأخيرة مع متذيل المجموعة؟ إن حصل ذلك فسأقول عليه عندنا مدرب يعرف مايفعل وأنه يلعب لاقتصاد شديد لكن وانا الف الف أتابع خرجاته الصحافية أجده يردد : نفتقد لمن يكمل العمليات . معنى ذالك أنه نشاط اللاعبين داخل رقعة الملعب يغلب عليه التيه والطيش .

  • simo
    السبت 23 يناير 2021 - 10:50

    في الحقيقة أنا لم أرى منتخب خالي من النخبة ،غياب الأداء، غياب رؤية المدرب و غياب اللاعبين ..مهزلة كروية تسوق صورة سوداء للبطولة الوطنية و اللاعب المحلي ..باراكا من تفلية

  • الطيبي
    السبت 23 يناير 2021 - 11:00

    النفس (شدة للنون)والتنافس وحب الفوز منعدمة في بعض اللاعبين
    اللاعب يلعب لكي لا يخطأ ويضمن مكان بالمنتخب هذا هو هم لاعبينا
    عليهم أن يغرسوا في عقولهم أنهم مختارين من 40مليون مغربي.
    العي ولا خوي المكان.

  • Bozar
    السبت 23 يناير 2021 - 11:54

    ما جدوى المشاركة بهؤلاء اللاعبين ما الهدف من دلك سؤال يجب الاجابة عليه بدقة
    لمادا لا نشارك بالمنتخب الاولمبي وسيكون الهدف هو اعداد اللاعبين للتنافس على بطاقة التءهل للالعاب الاولمبية باعتبارها اكبر عرس رياضي عالمي …لا داعي ان نتحدث عن عموتة وعن اختياراته التقنية او نهجه التكتيكي العقيم …يجب الحديت عن جدوى المشاركة بهؤلاء اللاعبين
    اما ان كنا نريد فقط الفوز بالشان فالسؤال هو لمادا اقصاء متولي مثلا او ياجور او ابراهيم البحري
    ……باختصار فهم تصططى

  • مغربي وأفتخر
    السبت 23 يناير 2021 - 12:05

    ياودي الله يهديكم را ماعندنا لابطولة لاوالو. بطولة ضغييييفة ومع ذلك نسميها بطولة احترافية .علما أن البيع والشراء والتخربيق والتحكيم وووو مازال ساري المفعول في بطولتنا الموقرة

  • كمال
    السبت 23 يناير 2021 - 12:15

    سعدات اللي خالو هو الجنرال بنسليمان واللي بغا ينتاقد يسطاح راسو مع الحيط اللي عندو عندو

  • Md bihi
    السبت 23 يناير 2021 - 12:16

    منتخب لا يرقى إلى المستوى المنشود ، ظهر ذلك جليا على جل مكوناته من طاقم تقني الذي بدا مفتقدا للتحكم في مجريات كل مباراة على حدة وقس على ذلك تيهان اللاعبين في رقعة الملعب ، لا طريقة لعب موزونة و لا ميكانيزمات ولا خطط ، و العشوائية كانت سيدة المواقف في المبارتين معا . المراد من منتخب محلي يجب أن يكون لاعبوه من فئة سنية شابة تعطاها الفرصة كي تبرز عن مواهبها وتفجر طاقاتها لنحصل منها على من يفيد المنتخب الأول ، لا على لاعبين يشرفون على تقاعدهم الكروي في أرذل العمر ولا يستطيعون تقديم الإضافة .

  • الوكيلي
    السبت 23 يناير 2021 - 12:23

    عموتة إمكانياته محدودة بترسانة من اللعبين المميزيين لم يقدم شئ يدكر تعادل بطعم الهزيمة

  • نبيل
    السبت 23 يناير 2021 - 12:28

    حشومة وعار تتوقف البطولة من اجل منتخب عقيم يشارك في بطولة لا تسمن ولا تغني من جوع …. عموتة الله يهديه فلسفته التكتيكية لا يفهما الا هو ولن نرى مفاجآت في قادم المباريات .
    ما يحز في النفس هو هدر المال العام في امور ثانوية …

  • سعيد الألفة
    السبت 23 يناير 2021 - 13:10

    اتذكر ان هذا المدرب قال في السنة الماضية أنه سيقوم يخلق ورقة fiche..عن كل لاعب تضم كل المعلومات الخاصة ( بما فيها الشخصية و السيكولوجية ” حسب قوله ” وتخصيص دكتور نفسي لهذا الغرض وأضاف أنه يرد على المتنفذين ويقول لهم أنه لن يستعمل عبارة دكتور نفساني ويستعمل عبارة ” مدرب ذهني ” يقوم بتحليل معطيات كل لاعب..
    والان بدورنا نتساءل : من أولى بالدكتور النفساني..انطلاقا مما رأينا و انطلاقا من التصريحات المجانية مثلا قوله” إنه سيفوز بالكأس وذلك قبل انطلاق المنافسة..وكذا قوله ..المشوشين..وقوله ..المنتقذين..و قوله دائما حينما يفشل أن الآخرين هم السبب.
    وكلنا نتذكر ..الصورة المخجلة التي أظهرها في كأس العالم للأندية ..فإن نسي هو فنحن لا ولم ولن ننسى..
    لقد كان على حق وحيد حليلوزيتش حينما فضل الاعتماد على لاعبين من خارج البطولة الوطنية..

  • adil
    السبت 23 يناير 2021 - 14:48

    اذا كان هؤلاء اللاعبون هم احسن و افضل ما عندنا في المغرب،فاعلموا انه ليس لدينا كرة
    قدم في المغرب.

  • عادل
    السبت 23 يناير 2021 - 14:52

    سيرو غير للأحياء الشعبية ستجدون لاعبي ارتكاز أفضل من جبران،والله عار أن يلعب هذا
    الشخص في المنتخب…

  • محمد
    الأحد 24 يناير 2021 - 01:03

    كنتو صدعتونا بغينا مدرب مغربي في إخفاقات المنتخب الوطني الأول وكان عموتة من مطالب الجماهير مغربية أوا ها نتوما بان ليكم المستوى المدرب معرفتش كيفاشفاز بالكأس caf مع الوداد

  • و
    الأحد 24 يناير 2021 - 21:02

    و متى كان أداء المنتخبات في المستوى داخل القارة السمراء فقط داخل الديار أو لمعرفتها العربي يمكن تحقيق ما يستحق الحديث عنه.
    المدرب خايف لأنه بدوره هاو المهم عنده عدم الحشرات وإن لم تتأهل وهذا هو الخسران فالمرأة ان تتطور بإهدار المال ولكن بتغيير العقليات فاقد الشيء لا يعطيه وبعيدا عن الغرب يوجد الغرب.

  • Nizar
    الإثنين 25 يناير 2021 - 13:55

    لما ننتقد ليس من اجل بخس او تهديم ولكن من اجل اصلاح ما يمكن إصلاحه قبل فوات الاوان السؤال الدي حيرني لما دا إقصاء متولي وياجور أليس المنتخب في حاجة ماسة إلى عادين العنصرين ومايشكله من كريزمة بصراحة استغرب هل هناك لوبي في إقصاء عامين العنصرين ام عموتة من يتحمل المسؤولية في الاختيار الحمد الله الكل شاهد تلك المبارتين الهزيلتين والتي لاترقى الى مستوى الاقسام السفلى واحرى المنتخب الوطني اتمنى ان يكشرو عن انيابهم في اللقاء المرتقب والكل يتحدث عن حامل اللقب وشكرا

صوت وصورة
"أوزون" تكرم عاملات النظافة
الإثنين 8 مارس 2021 - 22:43 1

"أوزون" تكرم عاملات النظافة

صوت وصورة
تطبيق أثمار لإرشاد الفلاحين
الإثنين 8 مارس 2021 - 22:05 1

تطبيق أثمار لإرشاد الفلاحين

صوت وصورة
سائقات يتحدّين الصعاب
الإثنين 8 مارس 2021 - 21:44 2

سائقات يتحدّين الصعاب

صوت وصورة
لا فرق بين المرأة والرجل
الإثنين 8 مارس 2021 - 21:13 1

لا فرق بين المرأة والرجل

صوت وصورة
إناث الأكاديمية العسكرية
الإثنين 8 مارس 2021 - 13:02 17

إناث الأكاديمية العسكرية

صوت وصورة
الصقلي .. نقاش في السياسة
الإثنين 8 مارس 2021 - 11:49 34

الصقلي .. نقاش في السياسة