انتقادات تواجه استعانة مستشفيات المغرب بـ"فاقدي الأهلية" لكبح "كورونا‬"

انتقادات تواجه استعانة مستشفيات المغرب بـ"فاقدي الأهلية" لكبح "كورونا‬"
و.م.ع
الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:00

لم تعد تخفى على أحد العلل التي أصابت المنظومة الصحية بالمغرب؛ فالمستشفيات تئن تحت وطأة داء لم تنفع معه المخططات والإستراتيجيات، على الرغم من تعاقب مسؤولين على تدبير القطاع الصحي، إذ عرت الجائحة الخصاص الكبير في العنصر البشري ووضعت بذلك أصبعها على جرح السياسة الصحية العمومية.

تشمل جودة العلاجات، بالإضافة إلى كفاءة ومهارة مقدمها، غياب الخطورة؛ وهي العناصر التي قد تغيب بعدما اضطرت مستشفيات المملكة إلى الاستعانة بمساعدي العلاجات وخريجي المعاهد الخاصة وتكليفهم بمهمة أكبر من قدراتهم وطاقتهم، فتجدهم أحيانا بمستعجلات “كوفيد” وأحيانا كثيرة بمصالح الإنعاش ومصالح العناية المركزة.

وفي هذا الصدد، عاب حمزة الإبراهيمي، مسؤول الإعلام والتواصل بالنقابة الوطنية للصحة العمومية، عملية الاستعانة بمساعدي العلاج وخريجي المعاهد الخاصة لسد الخصاص بالمستشفيات.

وقال الفاعل النقابي، في تصريح لهسبريس، إن هذه العملية تفتقر إلى الإطار القانوني والمهني المرجعي، خاصة أن الأمر هنا يتعلق بمهنة مؤطرة بقوة القانون وخاضعة لأنظمة المزاولة والقوانين المهنية المؤطرة، مشددا على أن العملية تفتح المجال أمام المتطاولين والراغبين في تقمص الأدوار والعمل الموسمي، وتمس في عمق الخدمات الصحية وجودتها ومستواها وما يمكن أن يرافق ذلك من مظاهر مسيئة لصورة ومكانة وأدوار الأطر الصحية بصفة عامة.

واعتبر المتحدث ذاته الاستعانة بمساعدي العلاج وخريجي المعاهد الخاصة خارج مسطرة التوظيف، ومن شأنها ضرب مبدأ الاستقرار المهني كأحد القواعد الأساسية للعاملين بالقطاع الصحي الحيوي، كما تغيب عن هذه العملية شروط وضمانات المسؤولية المهنية والمساءلة القانونية التي يخضع لها الموظف في أسلاك وزارة الصحة وتخرق مبدأ ضبط حمل الصفة (التوفر على دبلوم مهني مؤهل للمزاولة معترف به).

وقال الإبراهيمي إن المغرب يصنف بين 70 دولة في العالم الأكثر خصاصا في الأطر الصحية ومقدمي العلاجات حسب التقارير الدولية، وأقل دول المنطقة انخفاضا في الكثافة الطبية والتمريضية التي لا تتجاوز بصفة عامة 3.1 في المائة إطار صحي لكل 10 آلاف نسمة، مشيرا إلى تقديرات وزير الصحة بخصوص حاجيات القطاع من الأطباء والممرضين إلى حوالي 100 ألف إطار.

وأضاف المسؤول النقابي أن الوضع المرصود زاد من صعوبته محدودية المناصب المالية المخصصة للقطاع التي لم تتجاوز في شقها المرصود لسنة 2020 قبل انطلاق عملية فتح 4000 منصب، معتبرا ذلك إجراءات محدودة الأثر في ظل غياب سياسة عمومية واضحة تتخذ من القطاع الصحي أولوية حكومية عبر الرفع من ميزانية القطاع إلى 13 ٪ وتخصيص أزيد من 10 آلاف منصب مالي سنوي، كما توصي بذلك منظمة الصحة العالمية.

من جانبها، اعتبرت فاطمة الزهراء بلين، منسقة لجنة الإعلام والتواصل بحركة الممرضين وتقنيي الصحة، مزاولة مهنة التمريض من طرف أناس بدون صفة أو لا تربطهم أية صلة بالمهنة مغامرة بصحة المريض ومقامرة ومساومة المواطن بطرق غير مقبولة.

وتساءلت بلين عن الهدف من إسناد مهنة التمريض إلى بعض الأشخاص بدون سند قانوني، في الوقت الذي يقبع فيه أزيد من 1500 ممرض في فخ البطالة، مستنكرة فتح المجال أمام الجماعات الترابية وبعض الهيئات والمؤسسات العمومية لتوظيف ممرضين مساعدين بدبلومات غير معتمدة في العلوم التمريضية لامتصاص الخصاص في ضرب سافر للقوانين المنظمة التي حددت شروط وصفة مقدمي العلاجات من الممرضين.

وأضافت منسقة لجنة الإعلام والتواصل بحركة الممرضين وتقنيي الصحة أنه خلافا لبداية الجائحة، حيث كانت مزاولة الأعمال والمهام الطبية والتمريضية حكرا على الأطباء والممرضين ومساعدي العلاج، حسب الاختصاص، فإن الأمر أصبح الآن غير ذلك وأضحى من هبّ ودبّ يقدم خدمات تمريضية ضدا على المرسوم المؤطر الذي حدد صفة الممرض وصفاته وشروط ممارسة المهنة.

واستحضرت المتحدثة ذاتها عملية التكفل بالمصابين بالفيروس خلال بداية الجائحة والتي وصفتها بـ”المنظمة”، بفضل مجموعة من الدوريات الوزارية التي حددت هوية الأشخاص المؤهلين وذوي الأهلية لتقديم المهام التمريضية ومنعت ولوج المتدربين إلى المستشفيات العمومية وأبعدت الأشخاص غير المؤهلين والبعيدين عن الاختصاص عن أجساد وحرمة المرضى. “أما اليوم فقد أصبحت العشوائية والارتجالية السمة الطاغية”، تختم فاطمة الزهراء بلين.

المنظومة الصحية كوفيد- 19 مستشفيات ممرضون وزارة الصحة

‫تعليقات الزوار

15
  • حقيقي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:12

    مع الأسف أنتم على قلتكم تساومون و توقفون المحراث و لهذا لجأت الجهات الوصية ألى هذا الحل.
    وو المشكل ذوو التجربة المعترضين رفضوا العمل في المصالح الساخنة بكورونا و منهم من اتخذ عطلة اختيارية خارج سلطة الإدارة العرجاء

  • ملاحظ
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:21

    المواطن المغربي مني كيمشي المستشفى العمومي فهو يغامر بحياته ومني كيمشي المصحات الخاصة فهو يغامر بامواله حيا أو ميتا و انتقاد المنظومة الصحية في المغرب من طرف النقابيين يستوجب كدلك اعطاء حلول ماشي يبقاو يتكلموا غير على التعويضات المهنية والخصاص في وسائل العمل و النقص في الأدوية رغم ان هناك ادوية تبقى في المخازن ولا توزع على محتاجيها حتى ننتهي صلاحيتها و هناك ادوية تغادر الى رفوف الصيدليات و المصحات المنظومة الصحية في المغرب متهالكة و المنظومة البشرية الصحية في المغرب اغلبها فاسد

  • علي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:32

    للأسف كلام المقال لا معنى له .أنتم من عقد تم الأمور بالبلاد .نحن في طوارئ و الدولة تبحث عن الحلول لمصلحة الوطن.أنتم همكم المناصب والمال والكلام الذي لا معنى له.
    ارحمو الوطن.

  • راقد في المستشفى الحسني بالناظور
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:32

    خصاص حتى في بعض الادوية منها novex انا اتعالج من اثار التي خلفها لي كوفيد وهي قلة الحركة واحتاج لهذا الدواء هل توفرها لي وزارة الصحة .

  • mekkaoui moulay lhiussaine
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:35

    السبب واضح لمن له بصيص من العقل و يبحث عن الحقيقة ، هذا مخاض و غربلة ، هناك اضطرابات داخل المنظومة العلمية برمتها في جميع المجالات بصفة عامة والطب و الاقتصاد بصفة خاصة .
    الحل الوحيد هو وقفت تأمل واتصال مع العلماء و الباحثين ليس ضروريا بمن لهم شواهد أكاديمية ، يجب تنقيح المنظومة العلمية و إعادة التأهيل للعلماء و الباحثين في جميع التخصصات قبل فوات الأوان .
    يجب مراجعات المقالات السابقة .
    مولاي الحسين مكاوي

  • خالد مكناس
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 10:58

    الحقيقة هي ان المشكل ليس في الامكانيات و لكن في العنصر البشري هو اساس كل تغيير فوزية الصحة ابانت على فشلها لانها واجهة واقع صعب و كذلك كل القطاعات هشة تعليم تجهيز قضاء ، و المشكل في العقليات في الضمير المهني في الأخلاق في الانسانية الذي يغيب عن المواطن المغربي مع الرغم انه يوجد في كل القطاعات اشخاص بضمير حي يعملون بتفان.
    الحل سهل الذي اخل بواجبه يؤدي الثمن و يكون عبرة للاخرين، و الاشكال من يقوم بهذه المهمة غير موجود تو عليه ضغط من جهات اخرى او يستغل ذلك المنصب.
    الغرب ليس احسن منا الفرق هو تطبيق القانون على الجميع و بضمير .
    نحن يجب اعادة تربية المواطن المغربي و احسن تربية تطبيق القانون لكل من تخل بواجبه و من لا ضمير له

  • achraf
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:07

    ,ils se permettent d’augmenter seulement les membres de parlement ,les ministres, et de créer des postes pour leurs familles et proches

  • rachid
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:17

    نعم..قد تسلم ارواح المغاربة لاي احد بسبب الاهمال.ولا مسؤولية ولا صرامة.سوف يتدخل في اللقاح المنتخبين.والشيوخ.والمقدمين..و القوات المساعدة..والسطاجير من الممرضين..بمعدات غير صالحة. واللجان فاسدة

  • تائه
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 11:49

    شكون افهمني هذه العبارات، اي واحد متخصص في الاحصاء
    ( الكثافة الطبية والتمريضية التي لا تتجاوز بصفة عامة 3.1 في المائة إطار صحي لكل 10 آلاف نسمة )

  • ابواسيل
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 15:49

    هل نعلم أن الأمر يتعلق بالجاءحة! و ان العالم بأسره يتخبط في وضع صحي كارثي و غير مسبوق! ….ف.خدمة تلو الخدمة باحصاءيات مخيفة تكاد تقطع الأنفاس ! نطلب من الله ان يرفع عنا هدا البلاء

  • faty اسبانيا
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 16:08

    مع الاسف الاهمال من طرف هد الحكومة الصحة والتعليم هم الاساسين في العالم ومجموعة من العقول المغربية اللي هاجرو للخاريج بسبب هد الحكومة بالتعاقد والاهمال لكل شيئ لتعليم والصحة حتئ بعض الادوياء غير موجودة في الصيدليلت ومع هد الحكومة لا التعليم ولا الصحة ولا الاقتصاد معهم غير الفقر والتهميش والبطالة والمرض وخليها علئ الله والسلام.

  • هلال الرباطي
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 23:50

    في حالة الجائحة اذا عمت ، تتم تعبئة كل الطاقات البشرية ولا سيما تلك التي يكون لها المام ولو قليل بمهمة التمريض حفاظا على حياة المريض او المصاب ، اما وان المنظمة النقابية تعاني ما تعانيه في هذه الظروف ، فان كل تصرف يصدر عنها يتبرم عن التضحية والممارسة الطوعية والنظامية فهو يعتبر تصرفا لا اخلاقي وتصرف جبان ومتخاذل .

  • ممرض
    السبت 19 دجنبر 2020 - 01:40

    و قولينا اسي الابراهيمي حمزة شكون دخل هؤلاء المساعدين في العلاج و طلبة المعاهد الخاصة للعمل في المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش في فترة كورونا؟؟ أليست نقابتك؟؟ لي بزاف من قياداتها تدرس في هذه المعاهد الخاصة و تربطها علاقات مصلحية متشعبة بها
    و باركة من تبياع العجل للناس و كونو منسجمين مع ما تقولونه و ما تفعلونه

  • جلال - آسفي
    السبت 19 دجنبر 2020 - 10:59

    لم لا استعينوا بكوبا؟ هذه الدولة الصغيرة لديها فاءظ في الأطباء و اطرها الصحية موجودة في كل بقاع العالم إضافة إلى اجورها المعتدلة!

  • إطار تربوي
    الأحد 20 دجنبر 2020 - 16:51

    علاش زعما قلتي فاقدين الأهلية ،
    راه المستشفى كيوقف غير على فحال دناس حيت هوما اللي باقي فيهوم ميخدم أما البقية مكيجيش أو ماباغيينش اخدمو … و حتى الأطباء كيستعنو غير بسطاجير حيت هوما كيخافو من الكوفيد…
    بالعكس ترفع لهم القبعة لأنهم كيخدمو بقلبهم او كيغامرو براسهم او مكيتخلصوش كيستغلوهوم حقة أجي دير السطاج ،اوا ولي مرسم كيتخلص أو ناعس إلا من رحم ربي أو باغي احلل دريهماتو.

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 7

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39 1

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 8

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 13

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان