بنكيران: الملكية هي ضامنة استقرار المغرب

بنكيران: الملكية هي ضامنة استقرار المغرب
الثلاثاء 1 مارس 2011 - 23:58

دعا في مهرجان خطابي في مراكش بالهداية لشباب الفايسبوك بالتوفيق لما فيه خير البلاد والعباد


نفى عبد الاله بنكيران الامين العام لحزب العدالة والتنمية علمه بأي تعديل حكومي مرتقب في سياق الحديث عن تبديل الوزير الأول عباس الفاسي ووزراء آخرون ، مشيرا أن لا احد من المسؤولين اتصل به ومعلوماته هي في حدود ما نشر في الصحافة (هسبريس)، وأن دخول العدالة والتنمية سيكون بقرار من المجلس الوطني وليس من الأمانة العامة او من الأمين العام. وأضاف في لقاء مفتوح بمراكش عقد بمراكش أول أمس الأحد أن أي تعديل حكومي من الطبيعي أنه سيكون فيه العدالة والتنمية.


وقال بنكيران إن حزب العدالة والتنمية جاد بالمطالبة بالإصلاحات، وبالوقوف الى جانب هموم الشعب والى جانب هويته، مشيرا أن لا يمكن للمغرب أن يقفز على متطلبات المرحلة، وأوضح أن الملك يأتينا بالوراثة وليس بالانتخاب، وأن الشعب المغربي هو من ولى عليه الملوك العلويون، معتبرا أن الملكية هي ضامنة استقرار المغرب وأن اي إصلاحات يجب ان تكون داخل إطار الملكية وليس المطالبة بإزاحتها. وأشار أنه مع ان يقوم الشباب بإنشاء مشاريعهم الخاصة بدل قتلهم في وظائف عمومية بأجور زهيدة، وأن توجهات المغرب جيدة لكن ينقصه الرجال “الأمناء والأقوياء” لكي تتقدم البلاد.


وأضاف إنه لا مشكل لديه في اي قرار لإقالته من الأمانة العامة كما تروجه الصحافة، لأنه كما انتخبه مناضلون العدالة والتنمية أولا، يمكن أن يسحبوا منه الثقة لاحقا، مشيرا أنه كان دائما يصرح ولا احد كان يتكلم، وأن توقيع بيان من المعارضين لقرار عدم الدعوة الى الخروج في مسيرة 20 فبراير يعتبر خطأ وخارج هن منهج الحزب في تدبير الخلاف. وأوضح أن هذا الخلاف ليس وليد اليوم، وفي كل مرة يتراجع البعض عن قراره بعدما يتبين خطؤه وهو ما حصل مع مصطفى الرميد التي اتصل ببنكيران وقال له إنه لم يخرج في مظاهرة يوم السبت 26 فبراير.


ودافع بنكيران في مقاطع متعددة من خطابه عن رأيه ، مشيرا أن القرار في الأمانة العامة كان بالأغلبية. وأضاف في ذات اللقاء أنه التقى شباب الفايسبوك على هامش برنامج اعلامي وشرح لهم وجهة نظره، معتبرا ان العدالة والتنمية حزب مسؤول ولا يمكنه الانسياق وراء دعوات لا يعرف لا مصدرها ولامطالبها. لكنه أضاف أن مسيرات 20 فبراير 2011 كان لها أثر، داعيا لشباب الفايسبوك بالتوفيق لما فيه مصلحة البلاد والعباد.


وأشار أنه دافع فعلا عن جامع المعتصم أمام وزير الداخلية ، مستغربا كيف صم القاضي أذنه بالرغم من تقديم محام المعتصم لكافة الضمانات المالية والبشرية (46 برلمانيا ). وأضاف أن السجن كان نصيب المعتصم وكل من تقرب من العدالة والتنمية ورفض الإغراءات والضغوطات الممارسة من قبل الأصالة والمعاصرة. وأشار أن الحزب لا يمكن بيع نفسه لهذا الحزب الذي يريد إفساد السياسة في المغرب.


وبخصوص مدينة مراكش، نصح مناضلي الحزب بالصبر وأن المستقبل هو لصالح العدالة والتنمية وأن القضاء سينصف الحزب في المدينة في سياق الدعوى المرفوعة بخصوص إقالة محمد العربي بلقايد.

‫تعليقات الزوار

54
  • العبدي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:48

    السيد الامين العام لحزب العدالة و التنمية المغربي اني احيي فيك وضوحك و جراتك و شجاعتك في اتخاذك لقرارك دون التاثر بما يجري في محيطنا رغم ان الا سباب و المسببات نشترك فيها جميعا.و اتسائل لماذا و من يتهجم عليك و ساحاول ان ابين بان هناك اطراف معروفة لها المصلحة في الهجوم عليك ليس مصلحة للبلاد و لكن لان حزبكم يزعجهم.و الطرف الاول هو التيار العلماني المتطرف الاستئصالي هم كيانات عديدة كحزب الجرار و اليساريين المفلسين واصحاب المصالح اي كل كاره للمرجعية الاسلامية.وهناك ايضا من يحسب على التيار الاسلامي و يريدون من وراء الهجوم ينعتوكم بالمخزني لانهم لا يشاركون في العملية السياسية و لا يؤمنون بالتوابث.وهناك اخرون امعة يكررون مايسمعون من الاخرين لكن و هذا هو المهم الشعب المغربي في غالبته يثمن و يحترم موقفكم بعدم الخروج في 20فبراير التي كانت تعني المجهول و الفراغ.ومن خرج او عبر عن مساندة انما يقامر لانه لا يملك شيئا و يريد ان يصعد سريعا في موج الشباب الطامح للعدل و الديمقراطية و الحرية. انا لا اناقش الشباب و مشروعهم ضد الفساد.و لكن المشكل كان في التسرع و عدم الاتصال بالهيئات الحزبية والحقوقية.الشباب خرج في مصر و تونس لوحدهم لان الاحزاب كانت مقموعة ومنفية اما المغرب فالمجال مفتوح.و اخيرا افهم مسالة و حيدة ان كان الكل متوجه اليكم بالبنان لانكم اناس عندهم مصداقية و نزاهة .

  • بدر هاري
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:04

    كل المغاربة يجتمعون على شيء واحد وهو ان الملكية هي ضامنة استقرار المغرب. بما فيهم شباب 20 فبراير, فلا جديد في كلام بنكيران الدي اصبح خطابه عن الملكية أكثر من الملك, ,آسيدي راه كلنا بغينا الملكية, وكلنا نحب الملك, وهدا لا يمنعنا من مطالبتنا بالاصلاح, وبمحاربة الفساد في البلاد, وكلنا مغاربة نحب هدا البلد و نغير عليه, ونتمنى ان نرى المغرب أحسن بلدان الكرة الارضية, لكن بالعمل الجاد والنضال الشريف و ليس بالتملق والنفاق. افهم يا الفاهم.

  • hammou
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:52

    cette flatterie excessive au régime ne peut s’expliquer que par UN seul et unique MOTIF: benkirane vise un poste ministériel dans la configuration gouvernementale qui émergera d’un éventuel remaniement, ce monsieur est trop insipide et insupportable dans son apologie vile au régime qu’il connait pourtant très corrompu et autoritaire.pour les crédule , les jours à venir vont corroborer ou démentir cette supposition, rendez vous dans les mois à venir .

  • قال الجق
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:50

    الله اعزك اسي بنكران جزاء لك على هذا الراي انا ساصوت لحزبك في الانتخابات المقبلة لموقفك هذا

  • بدر هاري
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:10

    وأشار بن كيران أنه دافع فعلا عن جامع المعتصم أمام وزير الداخلية……سبحان الله,لاحول ولا قوة الا بالله, متى سيحصل قضائنا على استقلاليته؟؟؟؟؟

  • abdelwahab
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:14

    وا صافي صدعتونا بهاد الهدرة راه انتوما اللي كاتكبروا القضية الملكية المغربية مازالة فالمغرب و بالأخص في ظل تواجد الملك محمد السادس واش بسبا ديك 20 فبراير دايرين هاد الحالة راهم داز وقتهم و عبروا على الرأي ديالهم وا بقاو مقابلينهم

  • الراصد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:16

    لنكون صرحاء..والله إن بعض المعلقين في هذا الموقع وغيره يظلمون هذا الرجل..لنكن واقعيين،ما هي مخلفات حركة 20 فبراير على أرض الواقع؟شغب ،سيارات في ملك مغاربة بسطاء احترقت،أبناك خربت،مؤسسات احترقت…هذه مشكلة حقيقية،المغرب ليس هو مصر وليس هو تونس،اتقوا الله في هذا البلد فلو قامت فيه فتنة-لاقدر الله- فلن تخمد إلا بصعوبة،وهناك قنوات وطرق حضارية للتعبير عن الرأي..
    أما بنكيران فهو منسجم مع أفكاره،هو مع الملكية الضامنة لوحدة وأمن المغرب،وهو ليس مثل “حزب” داخل الحكومةيقول أنه يتبنى حركة 20 فبراير،ويطالب مجلسه الوطني بالإنسحاب من الحكومة،فيما المكتب السياسي يقول إنه سيبقى في الحكومة للإصلاح،إصلاح جيوبهم وحساباتهم البنكية طبعا..
    أنا أحب بنكيران وأحترمه كثيرا
    وكذلك حزب العدالة والتنمية

  • omar ouarzazate
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:00

    أين كان الشباب في الانتخابات
    أين كان ”المناضلون” و ”المناضلات ” و اليسار و و و في الانتخابات فكل هذه الأخطاء لابد أن نؤدي الثمن الغالي اليوم و كفى المومنون شر القتال

  • driss
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:46

    Bravo monsieur benkirane tu m’as convaincu , moi aussi je voterai PJD au prochaine elections

  • حسن أبوعقيل - صحفي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:18

    الامين العام للعدالة والتنمية يتهم المتظاهرين بالطبالة والغياطة
    يكتبها : حسن أبوعقيل – صحفي
    من العار أن يخرج فأر من جحره ليعلم القطط كيف تصطاد فريستها , ومن العار أن يخرج أمين عام حزب العدالة ليتهم الشعب المغربي بالطبالة والغياطة . ومن العار أن نرى صورة سياسي تتحول إلى كلون لتبخيص المتظاهرين .
    ما لم يقله السيد عبد الإله بنكيران أن حزب العدالة والتنمية الذي كسب عطف الملايين من الأصوات , اهتزت صورته في المشهد السياسي لازدواجية الخطاب والدخول والخروج في الهدرة , فالناس الذين خرجوا للمظاهرات يعرف الملك محمد السادس نصره الله بأنهم لم يخرجوا ضده لأن وعيهم فاق وعي بعض أمناء الاحزاب المغربية ورب ضارة نافعة السيد بنكيران .
    الحقيقة لا يمكن أن تغطى بالتمويه ولا بالشعارات القديمة الجديدة ولا بالتهريج والامين العام اللي مقدرش على السياسة فأبواب المسرح والسينما مفتوحين له .
    من حق الامين العام لحزب العدالة ألا ينزل للشارع , ومن حقه أن يصدر قرارا لتابعيه من المنخرطين بوجوب عدم الخروج ومساندة المتظاهرين لكن الذي ليس من حقه أن يشبه المتظاهرين من الشعب الوفي بالطبالة والغياطة وكأن عبد الإله بنكيران هو العارف بقواعد السياسة ويعلم في مجاله الظاهر والباطن وهذه أولا ليست بالعدالة التي تدعو إليها أو لها (…)
    فعندما خرج المتظاهرون خرجوا بوعي تام , خرجوا ليقولوا لأحزاب الذل والعار ” باراكا من التواطؤ ” نزلوا ليبلغوا ملك البلاد بما تحجبه عنه الأحزاب التكسبية فتظاهروا لإعلاء صوت الحق أمام الوصوليين السياسيين والإنتهازيين والمقايضين والخونة والمنافقين وحتى لا أذكر كل واحد باسمه فهم يعرفون أنفسهم واحدا واحدا . نعم تظاهر الشارع المغربي لأنه يرفض الوسيط بينه وبين ملكه لا لشيء إلا للكشف عن تلك التقارير المغلوطة التي تقدم لملك البلاد على أساس أن الشعب والمتظاهرين راهم غير طبالة وغياطة أو أنه ضد الملكية في

  • حسن أبوعقيل - صحفي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:20

    تابع رقم (!)
    المقابل الرضا الملكي والمنصب والتقرب …
    في أكثر من خطاب قال الملك شعبي العزيز , والكلمة السامية لا تجمل الإستثناء فالشعب كله صديق للملك لا فرق بين حزب سياسي ولا مع عامة الناس فالأمين العام الذي يحترم نفسه يقدم استقالته ويغادر الساحة التي تطالب بإقالته أما أن تصبحوا كالقدافي لاصقين بزز فهذا لايرضاه الله ولا العبد …
    فتونس السي عبد الإله لها خاصيتها ومصر لها خاصيتها وليبيا كان لها خاصيتها واليمن كذلك لها خاصيتها لكن بالنسبة للمغرب فالإستثناء كان سيد المواقف لأن مطالب الشعب كانت صريحة وواضحة بدءا من إقالة الحكومة و حل البرلمان والمجالس البلدية والاحزاب تمشي فحالها واش عندك شي اعتراض السي عبد الإله ؟
    وزير الداخلية السيد الشرقاوي قال في كلمته أن المظاهرات كانت سلمية , ومطالب المتظاهرين وصلت جميعها وهذا ما يعكس صورة تذليل المتظاهرين من قبل أمين عام لا يفقه استخدام الأنترنيت وليس الفايس بوك لأنه ربما ” حرام ” كما يعتبره البعض .
    فالطبالة والغياطة هم الذين حالفهم النصر , وقادوا مسيرة في 53 مدينة بكل تباث ووعي ولا داعي لنذكر من كان السبب في تخريب الممتلكات العمومية في مظاهرات 1981 و 1984 ومجل مطلب لقمة عيش حلال حيث خرج وزير الداخلية المرحوم البصري ليسمي المتظاهرين بشهداء كوميرا تذليلا وتحقيرا .
    الحمد لله أن الأنترنيت الذي لا تتحكم فيه قيادة الأحزاب المغربية قام بواجبه وجمع شمل المغاربة في يوم واحد على كلمة واحدة ونصرة مطلب واحد لتصل إلى مسامع الملك بأن المغاربة الاحرار الشرفاء مع ملكية مستقرة ومع إمارة أمير المؤمنين المستمرة
    حتى لا أطيل فخير الكلام ما قل ودل أن خرجات السيد عبد الإله بنكيران الإعلامية والخطابات ستفقد العدالة والتنمية الأصوات المتعاطفة والتي كانت ترى في الحزب المنقد ساعة الغريق لكن على ما يبدو تلوات السلاوية بالكرعة .

  • taxi larache
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:44

    بان لي جليا أنك ستلحق قريبا بالقدافي يا بن كيران. فسياستك الحمقاء خرجت على الحزب وعلى المناضلين وعلى المواطنين الذين وضعوا ثقتهم فيكم .
    للأسف أنا ابن حزبكم من العرائش أقول لك من أعماق قلبي “” الدعوة بك للله…””

  • Hayat Almaghribi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:34

    [Part1]أصبحت أعتز بالسيد بنكيران، لأنه مغربي قح. شخصيا أنا لا أنتمي إلى أي حزب،ولا أتعاطف أو أساند أحدا منهم. لكن بعد إطلاعي على مواقف السيد بنكيران أرى أنه الشخص اللائق و المناسب لرئاسة الحكومة.رجل وطني يدافع عن وحدتنا الترابية و عن نظامنا الملكي العريق و عن مجتمع متخلق.
    أقول للسيد بنكيرن،بارك الله فيك. عبرت،و تعبر دائما،عن مشاعر و مواقف الأغلبية الساحقة من المغاربة من هؤلاء العملاء. الله يَعْطِيك الصحة.
    يجب أن نكون حذرين و أن لا نثيق في فيسبوك ثقة عمياء.إنه منبر الفتنة، و التزوير، و التضليل، و الإحتيال،و التآمر،و الدسائس. و ما تمويل CIA لفيسبوك و إنشائه من طرف الصهاينة،إلا برهان واضح على أن هذا الموقع مشبوه. بالنسبة للمغرب، فالأعداء، و الخونة يستعملونه لزعزعة إستقراره،و زرع الفتنة فيه،و تجنيد مؤيدين للإنفصاليين في الخارج و الداخل (وما مجموعة 20/2 العميلة،إلا مثلا حي لذلك). إن المغرب الذي يُعتبر نمودج للأمن و الإستقرار،و الإصلاحات،و التنمية،و حقوق الإنسان،في المنطقة، له حساد كثر في العالم. على رأسهم إسبانيا و الجزائر التي يعلم الجميع مدى تجندها المستمر لمعاكس المغرب و العمل على تقسيمه و تقزيمه.و أن مخابراتها نشيطة جدا في فيسبوك، يوتيوب،و أغلب المنتديات. إنهم لا يهدؤون. فيجب أخذ الحذر، و إياكم و السذاجة. كونوا “فايْقِِِين و عايْقينْ” هذه حرب مع مجهولين يمكنهم أن يتقمصوا أي شخصية يريدون.
    لهذا فالسيد بن كيران على حق عندما أبدى رفضه الإنجرار وراء العالم الإفتراضي، لإتخاذ قرارات مصيرية. خصوصا و أن الذين دعوا للإحتجاجات، تقليدا لما يجري في الدول الدكتاتورية المجاورة، هم مجموعة من المنحرفين الملحدين، عملاء الإنفصاليين، تحركهم أيادي خديجة الرياضي و جمعيتها المشبوهة،و حزب النهج الديموقراطي اليساري الملحد، المعروف عنهم عداءهم للنظام الملكي و للمغاربة (كلهم يساندون تقسيم المغرب و لا نسمعهم ينادون يوما بإسترجاع مليلية و سبتة). لا تهمهم مطالب الشعب أبدا(أين كانوا من قبل؟ لماذا لم نسمع عنهم و مِنهم من قبل؟) بقدر ما يهمهم الإستلاء عن الحكم و لو بقي من مساحة المغرب سوى الثلث!.

  • Hayat Almaghribi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:00

    [Part2]أدرك السيد بن كيران أن هذه الإحتجاجات هدفها الإطاحة بالملك.و أنها إستغلت الأجواء السائدة في دول المنطقة لتطبيق مخططهم الجهنمي وهو التحريض على جلالة الملك و زرع الفتنة. مما يدل على بعد نظره. هذا يحسب له و يشكر عليه. عكس العضوين الآخرين من حزبه، و هما مصطفى الرميد، و الحبيب الشوباني. اللذان ظنا أن هؤلاء الملحدين قد نجحوا في إستقطاب مؤيدين بأعداد كبيرة. لهذا لم يريدا to be left out . و بدون خجل و كبرياء، خرجا وراء مجموعة “الْبْرَاهشْ” أغلبيتهم شاربي الخمر، و متعاطي المخدرات و ملحدين، و الأسوء أنهم عملاء البوليساريو. يا له من عار!. إنهما برهنا أنهما لا يعرفان أغلبية الشعب المغربي الذي رفض الخروج، و لا يفهمونهم، و أنهما إنتهازيين تماما كهؤلاء اليساريين الفاشلين الخونة! لهذا لا يستحقان ثقة الشعب،و لا أن ينتخبا مرة أخرى.
    إن معظم الإحتجاجات التي تخرج إلى الشارع هنا و هناك تحركها أيادي الأحزاب و الجمعيات اليسارية الشيوعية (يعني الأقلية القليلة). يريدون منذ الستينات الإطاحة بالنظام الملكي، لأنه إمتداد للحكم الإسلامي في المغرب، الذي لم يتغير منذ الفتوحات، و هذا يفزع الأعداء في إسبانيا كما في الجزائر و بعض الشخصيات العالمية التي لا تزال تتخوف من مغرب إسلامي قوي، لأنه يذكرهم في عهد فتوحات الأندلس. لهذا إتحدت أهداف هؤلاء و أهداف اليساريين للإطاحة بهذا النظام، و تأسيس حكم ملحد تطبق فيه حقوق الشواذ، و أكلة رمضان، و المرتدين، و من يزعجه صوت الأذان، و التحرر الجنسي….إلخ.

  • Hayat Almaghribi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:02

    [Part3] لقد نجح بالفعل هؤلاء اليساريين في خلق هذا الجيل من الشباب الذين لا يفقهون شيئا في دينهم و تاريخهم، عبر التعليم العلماني السائد في المغرب. النتيجة جيل جشع، و مستعد أن يبيع وطنه بسهولة مقابل حفنة من الدولارات. بل أن يبيع أجساده ذلك. بسبب غياب التربية الإسلامية، و الوطنية. الجميع يلاحظ مثلا كيف أن الجمعيات المنخرطة في محاربة السيدا، ترفض إستعمال الدين الإسلامي و تعاليمه في حملاتهم، و نحن دولة إسلامية! حسبي الله و نعم الوكيل.
    بإختصار يجب علينا محاربة هؤلاء الملحدين العملاء و كذلك الوهابيين المتطرفين، ديفاعا عن إستقرار و أمن بلادنا، و عن شعارنا الخالد الله الوطن الملك،حتى نستطيع أن نسير بهذا البلاد إلى الأمام.
    فالإصلاحات في المجال السياسي و الإجتماعي بدأها جلالة الملك. ليساهم الشعب في إنجاحها و التسريع في تطبيقها.و ” إن تنصروا الله ينصركم” صدق الله العظيم. يجب عن صوت الأغلبية أن يسمع.
    أطلب من المغاربة أن يعطوا فرصة للسيد بنكيران و حزبه، و يصوتوا عليهم في الإنتخابات القادمة لعلهم ينجحوا فيما فشلت فيه الأحزاب اليسارية و الإستقلال.

  • Ahmed
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:22

    هذا التملق الزائد لن يخدم الشعب المغربي في شيئ بالعكس
    إذا كنت تريد الركوب على الأحداث من أجل الحصول على بعض فتات الموائد كمنصب وزير أو بعض الحقائب الوزارية الخاوية لحزبك فتلك عين الإنتهازية ولن يفيد وجودكم الشعب في شيئ سوى الترقيع في مشهد لم تعد تنفع معه مثل هذه التغييرات الهامشية
    مايطلب الشعب هو تغيير حقيقي يبدأ بهيئة تأسيسية لوضع دستور جديد تكون فيه السلطة للشعب عبر مؤسسات مستقلة

  • حنان
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:06

    السيد بن كيران و الله انني احيك في الله تعالى, رجل رزين, عاقل, ناضج, مغربي بكل مافي الكلمة من معنى.
    احييك سيدي, نعم نحن مع محمد السادس الله ينصره و مع التغيير و الحد من الفساد بكل انواعه.
    هناك امتخاذلين و خونة المغرب 20 فبراير الذين فضحتهم الصحف الاوروبية و الامريكية بعلاقتهم مع البوليزاريو, الذين لايهمهم الا المطالبة بالحريات العامة التي يريدون منها الحق بالاكل في رمضان, الزواج للمثليين, الالحاد و ماغير هذا بكثير.اللهم انتقم منهم يا رب العالمين.اللهم هدهم.

  • عمر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:24

    في الحقيقة تدخلات الأمين العام لحزب العدالة والتنمية أصبحت تضر بهذا الحزب الذي كنا نأمل فيه الخير, لأنها تدخلات تشم منها رائحة النفاق والتملق السياسي, تشم منها رائحة الوصولية امتطاء للأحداث والواقع الذي خلفته مسيرة 20 فبراير, لم تجب على سؤال مهم وهو هل حزبك يؤمن بمطالب الشباب أم لا؟ إذا كان فعلا يؤمن بها وجب عليه الخروج يوم 20 فبراير للمطالبة بها دون الاختباء وراء أسئلة غير مقنعة. لماذا تختبئ وراء الخوف على الملك والملكية بالمغرب وأنت حق المعرفة أن كل المغاربة متشبتون بالملكية ويحبون ملكهم وحبهم لملكهم لايمنعفي طلب الإصلاح الذي يرونه ضروري لاستثباب الأمن الاجتماعي في المغرب وهذا فيه خير للجميع ملكا وشعبا ما دام الملك يبادل شعبه نفس الحب ولا يعمل الا ما فيه خير لشعبه. لا أحد من المغاربة يتجرأ أو حتى يتمنى في مخيلته الإساءة الى رمز البلاد وحاميها وأول محارب للفساد فيها صاحب الجلالة محمد السادس وفقه الله وهداه لما فيه خير للبلاد والعباد وأعانه مع شعبه لمحاربة الفساد والفاسدين والقضاء على سياسة الريع والاغتناء الفاحش بدون وجه حق.

  • الراصد
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:38

    ان صراحتك ووضوحك وجراتك في التعبير عن ارائك دون لف او دوران، تدفعنا الى ان نحيك تحية اجلال واكبار. اسال الله ان يوفقكم لما فيه خير البلاد والعباد.

  • rachid taoussi
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:08

    أظن أن الاستاذ الفاضل يريد أن يحظى بثقة الملك ليس إلا ..

  • bouawal
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:02

    j’ai changé d’avis totalement envers ce parti et je salue sa sagesse et son bon sens

  • momo
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:30

    العز يا ابن كيران النضال و الكفاءة لا تبالي نحن معك ,اتباع المفسدين يحاولون بجميع الاشكال (التاويلات التي تستمد فقط من افكارهم المستبدة..كما يقال كل اناء يرشح بما فيه )والدي لا يدركونه هوان نور الشمس ساطع ولا يغطى,وان غطي فلزمن قصير فقط و يضهر من جديد…

  • karim
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:32

    النضام الملكي و الوحدة الترابية قناعة كل مغربي ، لاداعي للتدكيروكفاكم لغوا ، سؤالي مادا قدمتم انتم كاحزاب لهدا الوطن لو كان لكم دور لتجلا دالك في تضاهرة 20 (الزفت).

  • ددوح المازيغي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:10

    اذا كانت الملكية هي ضامنة استقرار المغرب نريدها اكثرها ضمانا للامن الغذائي والروحي للمغاربة. نريدها سيفا حاسما على الفساد والمفسدين والظلم والظالمين. نريدهااكثر التصاقا بالمواطنين بدل التصاقها بالشلة الذين يدعون صداقتها .نريدها عادلة في توزيع خيرات البلاد على العباد…………..

  • أبو عبد الله
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:12

    العجيب في الأمر هو أنني لمست في آخر جمعه نموذج الحلقة في السوق المغربي،واحد ينكت ويظهر جهله،والآخرون يقهقهون ويساندون.
    لا تبرير لما أقدمت عليه،ما قمت به هو مبدأ التقية لكن هذالمرة ظهر عند حزب سني مغربي، فعذرك أقبح من الزلة. هل تطلب من سيدك أن يمنحك حرية النباح على رأي الشارع.
    القانون الخاص بالمسيرات والوقفات يجب أن يتغير من طلب الترخيص، إلى الاشعار فقط، وليتحملوا مسؤوليتهم والي هرس حنا نقدموه للأمن بإيدينا.
    المطالب كانت واضحة وحتى اللحظات الأخيرة. لنقل أنه تم سحب البساط من تحتكم وكفى.
    ستريك الأيام ما كنت جاهلا، أما بخصوص الطبالة والغياطة، أنت زعيمهم وإذا كنت تنفخ بماضيك الذي ظهر ما آل إليه مع حاضرك، سأرد عليك بالقصة:
    سأل أحدهم الآخر عن سنه، فتبج بأنه أكبر منه وأنه لما دخل الاستعمار “كان راجل”، عقب الأول “كون كنتي راجل ما يدخل الاستعمار”. أولائك الذين نعتهم بالطبالة والغياطة، فيهم أطر وآباء وشباب وأطفال من الجنسين، يتجاوزونك مستوى علمي وثقافي، أما عن نضالك فقد أجهزت عليه إذا تبقى منه أصلا أوإذا كان حقيقة هناك نضال. هم بكل بساطة لا يعترفون حتى بالقانون الذي سنه أسيادك وانبطحت له، عجبا، نطلب من السلطات: إمنحونا رخصة المطالبة بحقوقنا، أهذا هو نضالك الذي تتبجح به وتنظيمك الذي تعرفه، الاشعار هو ما يجب أن يكون، وهذا ما كان، والاتفاق أنه من خرب أو -خرج-عن السياق يسلم للأمن.
    عرفناكم قبل حتى دخولكم الحكومة. أطلقتم رصاصة الرحمة على كل أمل فيكم. وكما قرأت في تعليق في إحدى الصفحات، سيستجيب الله تعالى لدعوتكم على الحزب، “لا أقامه الله” وستشهدون ذلك.
    ستشهد الكثير الكثير قبل مقابلتك ربك، فلا تحاول اللحاق بالركب، وابق على مواقفك. وحضر أجوبتك لربك، وليس لجماعتك، عن حقيقة أقوالك وأفعالك، ولا تتعلل بالمصلحة العامة، فمصلحة العامة في التغيير، وبانخراط في اللعبة السياسية فقد قبلت قواعد اللعبة، وتلك القواعد تجعلك تنبح ولا تعض، ولا تصل الى مركز القرار الى وأنت وديع ولا تملك من أمرك رشدا. ولك في جطو خير دليل.

  • مغربي و كفى معتدل
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:46

    الآن في مصلحة الكل أن يصوت المغاربة على الشخص و ليس على الحزب..خلال الإنتخابات الماضية يتخبأ السياسي وراء حزبه و وراء التكتلات حتى يتم تعيينه من طرف الملك..أظن أنه أصبح ملحا أن تتكتل الأحزاب قبل بداية الإنتخابات و كل تكتل يعين الشخص الذي يمثله و من تم ينتخب المغاربة على تكتل و من يمثله..هكذا ستضطر الأحزاب إلى تحسين صورتها و الإتيان بشخص مقبول من الشعب لا أن يأتي شخص ديكتاتوري في حزبه ليصبح وزيرا أولا لا يحبه الشعب..

  • tajr!!!!!!!
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:56

    monsieur c est trop tard,la situation n est pas bonne.arrete de raconter a chaque fois des compléments.le compte à rebours a deja commencé.tu prend les gens pour des betes.actuellement tt le monde commence à comprendre la politique,à plus jamais,il faut pas jouer avec des mots!!!!!!!!

  • hisham
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:58

    أحيي هذا الرجل الذي أرسل رسالة إلى من يهمهم الامر من الملحدين والوصوليين الذين يريدون ركوب الموجة وقيادة شباب يريدون الاصلاح لكي ينفذوا مخططاتهم الخاصة….
    الملكية هي فعلا الضامن لاستقرار المغرب…. ولا أحد يزايد على هذا الأمر سوى جاهل أو راغب في فتنة عظيمة لهذا البلد.
    وللأمانة أغلب الشباب الذين يخرجون في ٢٠ فبراير مطالبهم الاجتماعية والاقتصادية والسياسية عادلة مع أننا نؤكد مرة أخرى ونحذرهم من جماعات لينينية وملحدة تقودهم لما لايحمد عقباه.
    قلنا أن المشكلة في ٢٠ فبراير التوقيت… وأن أكبر مشكلة واجهتها أنها حاولت التقليد دون مضمون واضح ودون أهداف ولا استراتيجية تنظيمية ولا حتى إجماع واضح….. هذه أهم أسباب فشل ٢٠ فبراير…. أما الشبب الاكبر الذي بدا جليا ل ٢٠ فبراير منذ ١١ يوما من خرجتها هو:
    المغاربة يجمعون على حب الملك وهم متشبثون باستقرار بلدهم لضمان مستقبل آمن لأولادهم ولايريدون دخول مغامرات سياسية على هوى التقليد وعلى هوى الملاحدة….. هؤلاء الذين يبشروننا بدولة على شاكلة كوبا وروسيا التي تنخرها العصابات<
    الشيوعية والاشتراكية أثبتت فشلها تاريخيا، ويكفي النظر اليوم إلى معقلها في روسيا حيث الجياع هم الغالبية….
    لدينا مآسينا ومشاكلنا ولكن الملك أثبت فعلا أنه يريد الإصلاح فدعونا ندعم هذا الملك الشاب أيده الله

  • Marrokia
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:32

    إلى صاحب التعليق “الله يزيد في أمثالك”
    أقول لك أن لدينا التخمة من أمثاله .
    فكلامه و فلسفته هي نسمعه يوميا في 2M ومن جميع اﻷحزاب و من صديقه علي الهمة و المخابرات و كلهم واحد .

  • lahsen
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:54

    Vous avez raison Mr Benkirane, le Maroc est au pluriel,seul la monarchie peut le maintenir au singulier. Nous voulons un Maroc uni.
    VIVE LE ROI

  • ماءالعينين ولد باباه
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:28

    نحترم بن كيران ولكن ما نؤاخذه عليه هو كونه ملكي أكثر من الملك وكذا تلفظه بألفاظ لا تقبلها صفته ولا مرجعيته…وهاهم إخواننا في الأردن يطالبون بتقليص صلاحيات الملك وهم الذين كانوا في البرلمان مثلكم وكانوا في المعارضة مثلكم ومقابل ذلك يطالبون بتوسيع صلاحيات الوزير الأول وهذا ما يريده الشباب بالضبط …أليس هذا إصلاحا من داخل الملكية فهل من المعقول أن تبقى ملفات حساسة جدا في يد لجان ملكية لا يستطيع أحد محاسبتها وهل من المعقول أن يتم تعيين وزير أول من خارج دائرة الانتخابات بالمرة(جطو)…الإصلاح السياسي أولا وبعد ذلك لكل حادث حديث.
    وستثبت الأيام بلا ريب خطأ اجتهاد حزبكم…ومع ذلك فأنتم مأجورون إن شاء الله.
    أليست لك عينان تراقب بها ما يحدث عند جيراننا من ثورات شعبية يا أخي.

  • mouatin
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:12

    هذا التملق الزائد لن يخدم الشعب المغربي في شيئ بالعكس
    إذا كنت تريد الركوب على الأحداث من أجل الحصول على بعض فتات الموائد كمنصب وزير أو بعض الحقائب الوزارية الخاوية لحزبك فتلك عين الإنتهازية ولن يفيد وجودكم الشعب في شيئ سوى الترقيع في مشهد لم تعد تنفع معه مثل هذه التغييرات الهامشية
    مايطلب الشعب هو تغيير حقيقي يبدأ بهيئة تأسيسية لوضع دستور جديد تكون فيه السلطة للشعب عبر مؤسسات مستقلة

  • Marocain de l etranger
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:14

    la Constitution Marocaine a besoin d une mise á jour :
    1. BASE CONSTITUTIONNELLE : Réforme voir refonte totale de la constitution dans le cadre d’une réelle monarchie constitutionnelle. Il est clair que la question de la sacralité du roi (instaurée par Hassan 2) doit être immédiatement supprimée. Parallèlement à cela, il conviendrait que la constitution se penche sur la question de la compétence, la maladie, la folie ou même la traitrise et tout autres cas concernant la personne du ROI et ses fonctions. Un exemple de contradiction flagrante : comment peut-on continuer à soutenir l’objectif démocratique et l’état de droit sur la base d’une constitution qui ne l’est pas?
    2. RECONNAISSANCE DE LA SUPREMATIE CITOYENNE : L’égalité de toutes et tous ne peut être effective que par
    – Abolition du Makhzen (institution monarchique regroupant caïd, pacha, wali…). L’on ne peut construire un état démocratique (issu de la volonté du peuple) tout en gardant des institutions puisant leur légitimité d’un roi sacré et qui se révèlent immédiatement au-dessus du peuple et des institutions issues de ce peuple, Demandez au membres du makhzen :”ils sont au services de qui?”. Je ne pense pas qu’il y en ait beaucoup, même au plus haut niveau, qui répondraient autre chose que : “au service de Sidna (le roi)”
    – Abolition des privilèges : Tous les privilèges doivent être abolis et cela doit commencer impérativement par la famille royale marocaine. S’il est normal d’octroyer un salaire au Roi, je ne vois pas au nom de quoi, le citoyen marocain donne, ne serait-ce qu’un, centime aux membres de la famille royale. On ne leur doit strictement rien du tout. Si les privilèges sont enlevés au plus haut niveau, beaucoup d’acteurs de l’hégémonie et de l’arbitraire se rendront compte qu’il est temps de travailler sérieusement .

  • طنجاوي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:30

    اللي قاضي حاجة يريد الإستقرار في مصالحه ، واللي ما عندوو والو فاش نافعو هاد الإستقرار في الفقر

  • مغربي حر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:20

    أشكرك على جميع مواقفك وتدخلاتك فكل كلامك رزين وأحس عندما أسمعك كالأب الذي يوجه أبناءه ويوضح لهم الأمور بطريقة جد سهلة نريد من جميع السياسيين في المغرب أن يتبعوا طريقتك السهلة و التي يمكن أن يفهمها جميع المغاربة.

  • عشير
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:16

    كلمتي هذه موجهة الى منتقدي السيد عبد الاله بنكيران و PJD
    ليكن في علمكم يا سادة ( حسن أبو عقيل -صحفي -نموذجا)
    أن السد بنكيران مسؤول عن حزب و عن سلامة كل منخرطيه نساء و رجالا شيوخا و شبابا و حتى عن أبناءهم , لذا لا يمكنه أن يزج بكل هؤلاء في مسيرات مجهولة المسارات و المسؤولين و المخططين وووو…فهو لم يعتبر الشباب الداعين الى المسيرات بالغياطة و الطبالة كما يحاول البعض ايهامنا به (المغاربة ليسوا أغبياء و لا سدج )انما أعطى مثالا لتبسيط ايصال الرسالة و التي مفادها أن الحزب له قادته و هيئاته التي تتخذ القرارات و تخطط للتنفبذ.فالمسيرات التي يدعو لها الحزب يسهر عليها من بدايتها الى نهايتها حيث يذهب المشاركون الى بيوتهم سالمين .ولا يمكن للحزب أن يدفع بأعضائه و متعاطفيه ليكونوا حطبا لنار أوقدها آخرون مجهولون.فاذا كنتم تقبلون الديمقراطية فيجب عليكم أن تحترموا الآراء المخالفة و السعي الى الحوار أو على الأقل عدم التخوين ووو…
    ان PJD لم يشارك في 20 فبراير كهيئة لكنه كان في الميدان قل هذا التاريخ عندما كان يواجه الحزب السلطوي و وزارة الداخلية و هو وحيد في الساحة و تكالبت عليه معظم الجهات المخزنية و الالحادية و حتى بعض الاسلاميين الغير المعترفين بالنظام و بالعمل السياسي.
    ان الشجاع من يصمد أمام الفساد و الطغيان حتى و ان كان وحيدا و من ينتظر أن يجد الكثرة و الهرج و المرج لكي يتقدم انما كان يمنعه الجبن و الخوف.
    انظروا الى خصوم PJD انقلبوا 180 درجة عن مبادئهم. كانوا ضد النظام في الستينات ولما لم يجنوا شبئا ارتموا في أحضان الحزب السلطوي المخزني….و أوصاف كثيرة كانوا يصفون بها النظام المغربي.
    ان الحكم للشعب في نهاية المطاف حيث يعرف الصادق من الكاذب و يعرف من يريد المصلحة للمغاربة حكاما و محكومين و من يريد المصلحة الشخصية و يدور حيث تدور.

  • baba
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:36

    vingts nouvelle voix , celles de ma famille , sont desormais pour le PJD… rendez-vous en 2012 , et cest une promesse qu on tiendra….

  • ثائر
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:18

    الملكية هي ضامنة الاستقرار في المغرب، عن اي استقرار يتحث بنكيران؟ استقراره هو على كرسي البرلمان ليحلب ثروات الشعب؟ استقراره على راس حزبه المخزني ليبعد الشعب عن إدراك حقيقة الأمور كيف تدار في المغرب؟ استقراره هو الواجهة السياسية ليخوض معارك وهمية مرة مع مسابقة ملكة الجمال ومرة مع المهرجانات ومرات مع أخيه المخزني حزب الأصالة والمعاصرة؟ استقرار الفساد والمفسدين المحيطين بالملك والمحتمون خلفه؟ استقرار المعطلون أمام البرلمان؟ استقرار مئات الآلاف من سكان الكارينات؟ استقرار الحكم الفردي الماسك بخناق السلطة والمال وأكسجين الحرية؟ استقرار ملايين الفقراء في فقرهم؟
    يبدو أن السيد بنكيران وحده يعيش الاستقرار بعد أن باع كل شيئ للمخزن المغربي، وهو يعيش حياة سعيدة باذخة، ولا يعلم بالاختطافات والتعذيب والإهانة التي يلاقيها الشعب المغلوب على أمره أينما حل وارتحل، أٍجوك السيد بنكيران أن تتحدث عن اي شيئ في المغرب إلا عن الاستقرار فأنت وحدك المستقر وغيرك يعيش فتن يومية لا تعلمها أنت القابع في فيلتك الفخمة المتنقل بين صالونات الساسة المكيفة

  • hassan
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:22

    En fait, personne ne peut nier que toutes les manifestation qu’a connues la région étaient pacifiques au début, la population demandaient des réformes, malheureusement le régime bete n’a pas écouté les revedications, c’est notre cas au Maroc, les gens qui ont défilé réclamaient des réformes, personne n’a demandé le départ du roi, sincèrementje pense que ceux qui prétendent défendre le roi sont des hypocrites qui cherchent à le détruire, je pense que ceux qui veulent le changement sont descendus dans la rue, ceux qui sont contre étaient dans la rue mais ils étaient moins nombreux, ceux qui sont restés chez eux sont des hycocrites qui attendent ou ca va et qui tiennent le baton par le mileu, Benkirane Cherche un poste de ministre tout simplement

  • Khadija
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:26

    لا بديل عن مراجعة جذرية لطبيعة النظام
    لا ينبغي أن ننسى أجراس الإنذار التي دقت في مناسبات ومناطق متعددة في المغرب انطلاقا من انتفاضتي 1981 بالدار البيضاء و 1984 بالناظور، وصولا إلى انتفاضات مدن إيفني وصفرو والحسيمة وعدد من مدن الجنوب خلال الس …نوات الثلاث الأخيرة.
    هذا من أجل تذكير من لا يزال يكابر، وإلا بعد الهبات الشعبية الجارية في تونس ومصر لم يبق لهذا السؤال محل حيث إن لغة الإصلاحات الجزئية لم تعد مجدية، لن يقنع الشعوب بعد اليوم إلا تغييرات جوهرية لنظم الحكم على أسس الحرية والعدل والكرامة.

  • عبد العزيز
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:36

    بسم الله أولا و قبل كل شيئ إن ما قاله السيد بنكيران كلام جميل و جل وإن لم أقل كل المغاربة متفقون وعليه وهو كلام يشكر عليه و انا لا أرى في هذا الشخص إلا التصريح الواضح عن مبادئه و الله أعلم و في نفس الوقت أستغرب من بعض المعلقين الذين يهاجمونه و ما هو بقائل لكلا م غير صائب بشهادتهم أنفسهم مما يعني أن هناك شيئ واحد وهو نية مسبقة لإستهدافه مسبقا أو إستهداف حزبه من هؤلاء المعلقين

  • العمراوي11
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:28

    ما قاله السيد بنكيران كلام صريح وواضح وعفوي كما عهدناه وهو لايعرف مجاملة لاشعب ولاملك
    مايؤمن به يجهر به وبطبعه يفكر بالجهر لأنه واثق من نفسه حين تكون مطمئنة إلي ربهاومتشبعة بسيرة نبيهافهو لايؤمن بالزعامات الفارغةالظرفية (20 فبراير) فجل ماتدعوإليه هذه الثورة ليس بجديد على الرجل وأمثاله وهو الذي خبر التنظيم(المظاهرات والاحتجاجات) والنظام (الملكية والمؤسسة الملكية)

  • كولشي ولا واضح
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:34

    كنت احد المتعاطفين مع حزب ما يسمي العدالة والتنمية ولاكن ربي كبير كيبين المنافقين بن كيران يريد ان يكسب ود الملك والشعب مطالبه ومشاكله اين هي ما دمت في المغرب فلا تستغرب كل الاحزاب المغربية في خندق مع الملك والشعب في خندق واحد معه الله سبحانه وتعالي

  • Marrokia
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:24

    شخص الملك مقدس لا تنتهك حرمته.
    يعين الملك الوزير الأول ويعبن باقي أعضاء الحكومة باقتراح من الوزير الأول.
    وله أن يعفيهم من مهامهم.
    ويعفي الحكومة بمبادرة منه أو بناء على استقالتها.
    يرأس الملك المجلس الوزاري.
    للملك حق حل مجلسي البرلمان أو أحدهما
    للملك أن يخاطب الأمة والبرلمان ويتلى خطابه أمام كلا المجلسين، ولا يمكن أن يكون مضمونه موضوع أي نقاش.
    الملك هو القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية.
    يعتمد الملك السفراء لدى الدول الأجنبية والمنظمات الدولية، ولديه يعتمد السفراء وممثلو المنظمات الدولية.
    يوقع الملك المعاهدات ويصادق عليها
    وله حق التعيين في الوظائف المدنية والعسكرية
    يرأس الملك المجلس الأعلى للقضاء والمجلس الأعلى للتعليم والمجلس الأعلى للإنعاش الوطني والتخطيط.
    يعين الملك القضاة
    يمارس الملك حق العفو
    لن نذل انفسنا لينقذنا الملك. نريد ملكا يتعاقد مع الشعب عقدا واضحا يسمح لنا بانتخاب فعلي لحكوماتنا و تقرير مصائرنا. و يجب ان يخضع الملك والحكومة لسلطة القانون كما يخضع الشعب لها. فكلنا بشر. واذا كان احدنا سليل الانبياء فليعلم… ان النبي اتى لينهي زمن العبودية وليس لاستعباد البشر
    لاداعي للبعض بالمزايدة علينا . بحب لا نعادي الملك في شخصه فإننا نحترمه كرمز للبلاد ، نحن نعادي الذين يستفيدون من الإمتيازات والعائلات المتحكمة في إقتصادنا وحياتنا ، فأرجوكم لا تتركوا لهم الفرصة للإختباء وراء الملك .
    نعم نحب ملكنا لكن لا نحب هاته السلطنة التي تسير على طريقة العصور الوسطى ، سلطان ينعم بالخيرات وشعب كل همه الستبيح بحمده.
    إن كان ملكنا يريد حكما عادلا فليكن بمستوى ملوك أوربا لا ملوك الشرق ، أتعلمون أن ملوك أوربا لا يجدون ثمن تجديد طلاء قصرهم وبعضهم يعمل ليسدد فواتيره. فهل أنت ي…ا ملكنا تستطيع التنازل عن أبهتك وتكون شعبيا مثلنا ؟ لو فعلتها سأقبل يدك شكرا وإمتنانا وإفتخارا بك

  • محمد المتوكل
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:26

    هل المغرب مستقر الآن؟ حسب السلطات الرسمية المغربية الجزائر تحفر قبرا للمغرب من جهة و البوليساريو من جهة و حزب الشعب الإسباني من جهة و شباب 20 فبراير من جهة و قناة الجزيرة من جهة و أمير قطر من جهة و زوجة أمير قطر من جهة و الفيسبوك من جهة… أما الإرهاب المزعوم لا أحد يذكره هذه الأيام…

  • حسن أبوعقيل - صحفي
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:08

    لس من طبعي الرد على الردود ولكن لتعميم الفائدة كان ولابد
    السيد ” عشير ” الواجب أن نقول الحقيقة والذين خرجوا نظموا مسيرتهم في أمان وإلا كانت وزارة الداخلية أعلنت ذلك على لسان وزيرها السيد الشرقاوي.
    أ/ا السيد عبد الإله بنكيران فنعرفه حق المعرفة (…) فتصريحاته بالطبالة والغياطة كانت عامة لذلك كان ردنا على ما حاول به اقناع الناس كمخرج لعدم المشاركة في المظاهرات , فحركة 20 فبراير كانت أقوى لأنها سيقت من خلال مسيرة سلمية دون أحزاب مغربية مع العلم أن الشعب لا يريد أحزابا في مسيراتهم لأنهم متواطئون وأنهم مستهدفون من خلال المطالب بالحقوقية بالتفكيك والرحيل عن العمل السياسي المغشوش .
    بكل اختصار لا للأحزاب في المظاهرات لأنهم هم الحكومة وهم البرلمان سواء اليمين او اليسار الجميع قابل اللعبة .

  • Marrokia
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:40

    هل هذا هو اﻹستقرار أسي العدل و اﻹحسان فقليل منه يسمى دكتاتورية .
    الملك أمير المؤمنين والممثل الأسمى للأمة ورمز وحدتها وضامن دوام الدولة واستمرارها، وهو حامي حمى الدين والساهر على احترام الدستور، وله صيانة حقوق وحريات المواطنين والجماعات والهيئات وهو الضامن لاستقلال البلاد وحوزة المملكة في دائرة حدودها الحقة.
    شخص الملك مقدس لا تنتهك حرمته.
    يعين الملك الوزير الأول ويعبن باقي أعضاء الحكومة باقتراح من الوزير الأول.
    وله أن يعفيهم من مهامهم.
    ويعفي الحكومة بمبادرة منه أو بناء على استقالتها.
    يرأس الملك المجلس الوزاري.
    للملك حق حل مجلسي البرلمان أو أحدهما
    للملك أن يخاطب الأمة والبرلمان ويتلى خطابه أمام كلا المجلسين، ولا يمكن أن يكون مضمونه موضوع أي نقاش.
    الملك هو القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية.
    وله حق التعيين في الوظائف المدنية والعسكرية
    يعتمد الملك السفراء لدى الدول الأجنبية والمنظمات الدولية، ولديه يعتمد السفراء وممثلو المنظمات الدولية.
    يوقع الملك المعاهدات ويصادق عليها
    يرأس الملك المجلس الأعلى للقضاء والمجلس الأعلى للتعليم والمجلس الأعلى للإنعاش الوطني والتخطيط.
    يعين الملك القضاة
    لن نذل انفسنا لينقذنا الملك. نريد ملكا يتعاقد مع الشعب عقدا واضحا يسمح لنا بانتخاب فعلي لحكوماتنا و تقرير مصائرنا. و يجب ان يخضع الملك والحكومة لسلطة القانون كما يخضع الشعب لها. فكلنا بشر. واذا كان احدنا سليل الانبياء فليعلم… ان النبي اتى لينهي زمن العبودية وليس لاستعباد البشر
    لاداعي للبعض بالمزايدة علينا . بحب لا نعادي الملك في شخصه فإننا نحترمه كرمز للبلاد ، نحن نعادي الذين يستفيدون من الإمتيازات والعائلات المتحكمة في إقتصادنا وحياتنا ، فأرجوكم لا تتركوا لهم الفرصة للإختباء وراء الملك .
    نعم نحب ملكنا لكن لا نحب هاته السلطنة التي تسير على طريقة العصور الوسطى ، سلطان ينعم بالخيرات وشعب كل همه الستبيح بحمده.
    إن كان ملكنا يريد حكما عادلا فليكن بمستوى ملوك أوربا لا ملوك الشرق ، أتعلمون أن ملوك أوربا لا يجدون ثمن تجديد طلاء قصرهم وبعضهم يعمل ليسدد فواتيره. فهل أنت ي…ا ملكنا تستطيع التنازل عن أبهتك وتكون شعبيا مثلنا ؟ لو فعلتها سأقبل يدك شكرا وإمتنانا وإفتخارا بك

  • متظاهر,
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:38

    الجواب من المتظاهرين كان هو
    DEGAGE BENKIRANE

  • اركاز
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:42

    الديموقراطية والعدل والمساوات والتنية هي ضامنة الاستقرار وليس الاشخاص ولو كان ملكا لكن اكتر الناس لايعلمون وربما تبين لكل شاك ان دور هده الاحزاب يقتصر على الدفاع عن مخرجيها واغتنام الفرص للتقرب من العتبات الشريفة للحصول على بعض الفتات من المقاعد

  • مغربي غيور
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:04

    سي بنكيران راه حنا معك فهاد الشئ الي كتقول، غير متخافوش راكوم باقين قاعدين، والله يفضحكم إاا حرية وأين هو الرخاء والأستقرار تضحكون على أنفسكم أم تتكلمون مع الحمقى فكل شئ واضح إيوا قل العام زين لكم أما نحن فتركونا في أسفل السافلين فقر وغلاء وتعاسة فأي إستقرار بعد هدا كما قال شيخكم القدافي إفرحوا وإرقصوا فساعة الصفر أتية لامحالة.

  • ناصح
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:06

    العجب العجاب…. أن يشرك بالله أحد اللاييكيين فذلك مفهوم ولكن زعيم حركة إسلامية فهذا من غريب مكر الله. الضامن للاستقرار هو الله يا مغبون … حتى الملك يعترف بذلك قطعا…
    والضامن للاستقرار قد قرر في سابق حكمه قوله تعالى: {ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون}، {الظالمون}، {الفاسقون}، فأي استقرار تعني يا متزلف؟
    يا مغبون سارع في توبتك بالاستقالة واذهب إلى عمرة تطلب فيها الصفح من القهار الجبار في الكعبة وقرب مضجع الرسول صلى الله عليه وسلم، فإن لم تفعل فانتظر المذلة من لدن القائل جل جلاله: ((وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لَعَلَّهُمْ يُنصَرُونَ * لا يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَهُمْ وَهُمْ لَهُمْ جُندٌ مُحْضَرُونَ* [ سورة يس : 74_ 75 }
    والقائل تبارك وتعالى : ( ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون . وإذا حشر الناس كانوا لهم أعداء وكانوا بعبادتهم كافرين ) [ الأحقاف : 5 ، 6 ]
    الحركة الإسلامية براء ممن يشتري بآيات ثمنا قليلا: وهو الظاهر في وعيده جل وعلا: {{اشْتَرَوْا بِآيَاتِ اللَّهِ ثَمَنًا قَلِيلا فَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِهِ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ }} ( التوبة؛ 9)

  • momo
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:40

    Benkirane a vendu le match. Ils nous a tous decu. vaut mieux que tu cede ta place à Mr RMID que je considère qu’il est l’homme du changement.

  • citoyen
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 00:42

    2 – الملكية هي ضامنة استقرار المغرب
    بدر هاري
    كل المغاربة يجتمعون على شيء واحد وهو ان الملكية هي ضامنة استقرار المغرب. بما فيهم شباب 20 فبراير, فلا جديد في كلام بنكيران الدي اصبح خطابه عن الملكية أكثر من الملك, ,آسيدي راه كلنا بغينا الملكية, وكلنا نحب الملك, وهدا لا يمنعنا من مطالبتنا بالاصلاح, وبمحاربة الفساد في البلاد, وكلنا مغاربة نحب هدا البلد و نغير عليه, ونتمنى ان نرى المغرب أحسن بلدان الكرة الارضية, لكن بالعمل الجاد والنضال الشريف و ليس بالتملق والنفاق. افهم يا الفاهم.

  • maghribi hor
    الأربعاء 2 مارس 2011 - 01:44

    ضامن الإستقرار هو تقوى الله
    والعدل في الأرض بما يرضي الله
    وباراكا من التملق والنفاق

صوت وصورة
بالأمازيغية: خدمة الأداء عبر الهاتف
الجمعة 5 مارس 2021 - 15:37 12

بالأمازيغية: خدمة الأداء عبر الهاتف

صوت وصورة
أنامل ناعمة في البحرية الملكية
الجمعة 5 مارس 2021 - 14:21 5

أنامل ناعمة في البحرية الملكية

صوت وصورة
معرض للتراث المغربي اليهودي
الجمعة 5 مارس 2021 - 13:25

معرض للتراث المغربي اليهودي

صوت وصورة
قتيلة في انهيار منزل ببني ملال
الجمعة 5 مارس 2021 - 00:40 5

قتيلة في انهيار منزل ببني ملال

صوت وصورة
حياة بلا نبض
الخميس 4 مارس 2021 - 22:35 5

حياة بلا نبض

صوت وصورة
ارتفاع أسعار النحاس
الخميس 4 مارس 2021 - 20:35 8

ارتفاع أسعار النحاس