تصوير "أجساد المغاربة" داخل الحمّامات الشعبية يشعل جدلا أخلاقيا

تصوير "أجساد المغاربة" داخل الحمّامات الشعبية يشعل جدلا أخلاقيا
كاريكاتير: عماد السنوني
الإثنين 21 دجنبر 2020 - 07:00

عادت ظاهرة تصوير المواطنين لتقتحمَ أكثر الفضاءات “حميمية”، يتعلق الأمر هذه المرّة بالحمامات الشّعبية، حيث انتشر، مؤخّراً، شريطا مصورا، يظهر فيه بعض المراهقين وهم “عراة” داخل حمّام بصدد استعراض عضلاتهم؛ بينما لاقى هذا الشّريط موجة انتقادات حادة على مواقع التواصل الاجتماعي.

واجتاحت موجة من “التّحديات”، التي يكون أبطالها قاصرون وبعض الشّباب، مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب، في الأيام الأخيرة، بعد أن عَمَدَ مراهقون على نشر فيديو عبر تقنية البثّ المباشر، تظهر فيه أجسادهم وهم بصدد الاستحمام داخل حمّام شعبي. وقد شارك المراهقون الفيديو مع الأصدقاء على “فيسبوك” ومختلف المنصات الاجتماعية.

وخلّف الحادث موجة من الذّعر في صفوف المواطنين المغاربة، الذين أبدوا تخوّفهم من هذه الفيديوهات، خصوصا في ظل سهولة التقاط الصور والفيديوهات، بواسطة الهواتف النقالة الذكية التي تسمح بالتصوير في مختلف الظروف والوضعيات.

ويأتي الشريط الجديد على بُعد أيام قليلة من نشر شريط جنسي لمواطنة مغربية تقيم بإيطاليا، وهي تمارس علاقة حميمية مع شاب، بوجه مكشوف. وقد أثار الفيديو موجة من التعليقات الساخرة والمنتقدة من قبل رواد “فيسبوك”، معتبرين هذه الخطوة إخلالا بالحياء، وضربا لخصوصية الممارسة الجنسية.

ويرى علي الشعباني، الأستاذ الجامعي المتخصّص في علم الاجتماعي، أن “ظاهرة تصوير والتلصّص على المواطنين عراة كانت قديمة ولا ترتبط بظهور الهواتف الذّكية”، موردا أنّ “هناك روايات تاريخية تقول بأنّ شريفاً في مدينة وزان كان يتلصّص على النّساء اللواتي يقصدن الحمّام الكائن بجوار منزله، بحيث عمد إلى حفر ثقب صغيرة على الحائط الفاصل بين المكانين”.

وأوضح الجامعي ذاته في تصريح لهسبريس أنّ “التّلصص على النّاس كان دوما مرتبطاً بالفضول والرّغبة في تجاوز المستور وتحدّي الطّبيعة”، مبرزا أنّه “مع ظهور الهواتف الذّكية والكاميرات المتطورة، أصبحنا أمام هذه الظاهرة الخطيرة، بحيث لم يعد هناك مجال للخصوصية والحميمية”.

وشدّد الشعباني على أنّ “الكشف عن بعض الحميميات يكون مرتبطا ببعض الأمراض النّفسية والعقد والنّواقص”، مبرزاً أنّ “هؤلاء المرضى يحاولون تحدّي القوانين حتى يظهرون بمظهر القوّة”. وتابع: “القانون يجب أن يضبط هؤلاء؛ حتى لا تتوسّع الظاهرة وتصير مقننة في الفضاء العام والخاص”.

وربط الشّعباني صعود ظاهرة تصوير الأجساد داخل الفضاءات الخاصّة والحميمية بظهور بعض التحديات Challenges داخل مواقع التواصل الاجتماعي، بحيث “يحاول كلّ فرد أن يبرز قوّته وسيطرته”، مبزراً أن “هذه الظاهرة تستوجب وقفة لدراستها من كل الجوانب”.

حمامات شعبية عراة كاميرات مراهقون

‫تعليقات الزوار

21
  • محمد الغزواني
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 07:10

    وقاحة و يجب الضرب بيد من حديد على كل من سولت لهم تصوير اعراض و اجساد الناس
    هولاء اشر الناس و اغباهم على الاطلاق
    لاحول و لا قوة الا بالله

  • ={{أَبُو إِسْحَاق اَلوَسَطي}}=
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 07:36

    رغم كل الفضائح التي تقع، لا أفهم لماذا إصرار البعض للذهاب إلى الحمامات الشعبية التقليدية وكأنما يريد أو تريد فعلا استعراض التضاريس والعضلات أمام الكاميرات، انا شخصيا لا اذهب إلى الحمام منذ ثلاثين سنة، أين المشكل !؟

  • وعي المغاربة
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 07:56

    لقد اصبحت هذه الظاهرة الخبيثة، الا وهي تصوير الناس عراة في الحمامات العمومية وخصوصا منهم النساء معروفة، فهتاك بعض ارباب الحمامات من وضعوا أو بالاحرى دسوا كاميرات مراقبة للتجسس على النساء، لهذا اطالب الدولة ان تضع رقابة وتكون لجن تفتيش لتفادي هذه الظاهرة المدمومة التي تولد بعض المشاكل بين الازواج عندما يتم هناك اتباث بتصوير الزوجات في الحمامات العمومية، مما يعرضهن للطلاق، فبرايي اصبحن النساء المغربيات يتفادين الذهاب الى الحمامات خوفا من الوقوع في هذه المشاكل الحل هو تدخل المصالح العمومية لتكثيف المراقبة واصدار اقصى العقوبات في حق كل فرد يتطاول على خصوصيات الغير.

  • Mann
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 08:00

    كل ما يدور حول الجسد يشكل عقدة لكثير من المغاربة .. و اعتقد ان من شروط تطور المجتمعات هو تصالح البشر مع أجسادهم و اعتبارها حرية شخصية ليس من حق اي احد اخر أن يصورها أو يتدخل في ما تريد فعله … الحرية نعمة لا يعرف حقها الا من عاشها

  • اليزيدي
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 08:36

    يلاحظ أن هذه الظاهرة ،قد استفحلت بين أفراد المجتمع وخاصة لدى بعض الشباب المتهور ،البدون شخصية ،لذلك يجب التصدي لها بكل حزم وتقنين ولوج منصات التواصل الاجتماعي ، فهو كل من هب ودب-من المعقدين والجبناء يلتجئ الى هذه الظاهرة المقيتة-،لذلك على المسؤولين الامنيين تتبع بدقة جميع المنصات والمواقع من أجل رصد والتصدي لهؤلاء بناء على ما تنص عليه القوانين .

  • marjane
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 08:54

    على حساب علمي فالحمامات الشعبية مكروهة فالاسلام ومنهي عنها حيث تكشف العورات خصوصا النساء الذين يستحممن كما ولدن . انا شخصيا افضل الدوش عند الضرورة

  • لاحول ولاقوة إلا بالله
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 09:05

    عندما تكون العقوبة القانوني ضعيفة لا تعطي نتائج المرجوة وتطبيق القانون ليس بالصارم فإن الجريمة تستفحل ويصبح أمن الدولة في مهب الريح

  • مجرد رأي...
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 10:17

    الاستاذ المتخصص في علم الاجتماع يرى بأن هؤلاء يعانون من نواقص نفسية وبالتالي ياخذون صورا لأنفسكم في مواقف مخلة للحياء ليظهروا مدى قوتهم وفحولتهم سواء بالنسبة للرجل او المرأة

  • سليماني فاطيما
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 10:23

    ةماهدا ببعيد عنا تقوم به المخابرات المغربيه في الفنادق…….شوف تيفي……نشرت فيديو حي للمحامي زيان…..ولمادا تعجب؟
    هدا العمل يقوم به المخزن……لتلهية شعب عن الواقع……

  • حسن
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 10:43

    بلية التلصص والتجسس على أجساد الآخرين هو شذوذ ومرض خطير اسألوا عنه علماء النفس والمختصين في علاج الأمراض العقلية والنفسية ، ويعتبرالمتلصص “الشواف” إنسان مكبوت جنسيا ومعقد تعقيدا نفسيا قد يدفعه شبقه الجامح إلى الإغتصاب والقتل إن كَلَّ وملَّ من الإستمناء بالعادة السرية.

  • أستاذ جامعي
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:01

    دبا انت السي الشعباني ذكرت ان هذه ظاهرة قديمة وليست جديدة ، والقارىء يتصور انك تتحدث عن العصور القديمة فإذا بك تعطي مثالا قائلا : كان هناك شريف وزاني يتلصص على النساء … ووووو ، أتعتقد ان الطريقة التي سقت بها المثال مع ذكر النسب واضافته لكلمة الشريف ، ان هذا عمل اكاديمي يفعله استاذ جامعي ؟ لا والله ، الاكاديمي الحقيقي الذي يقرأ كلماتك يفهم منها انك تزرع الحقد للشرفاء الوزانيين وتشتم ولست بصدد تحليل ظاهرة اجتماعية . لاننا حينما نروم الى الحديث عن ظاهرة فلا نخصص . وهذا يدفعني الى القول : إن في نفسك شيء تجاه الشرفاء الوزانيين . فاتق الله وعد عن هذا الاسلوب القبيح .
    انشري هسبرس مشكورة جدا واحفظي حقي في الرد

  • واحد من لمداويخ
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:09

    ما دمت في المغرب فلا تستغرب

    السيبة واقعة في هذه البلاد

    كي تُرَكَّبْ الكاميرا في الحمام إذن صاحب الحمام موافق على هذه الجريمة

    يجب معاقبة صاحب الحمام والمافيا التابعة له

    حسب المعلومات الشائعة: الميكروفونات و الكاميرات الخفية موجودة في عدة أماكن مثل : الفنادق ، الشوارع ، وحتى في بعض البيوت التي تريد المخابرات تتجسس عليهم

    للأسف ليس فيه حماية للمواطن

    المواطن البسيط لا قيمة له في هذا البلد

    أنصح كل مواطن وخاصة النساء يلزمن دوش في بيوتهم

    حلال حرام الترك أفضل

  • افقير
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:10

    قديما كان من اهم الاشياء التي يتوفر عليها البيت هو الحمام لدالك كانت اعراض الناس مصونة الان اصبحنا نسكن صناديق صغيرة لا تتحمل السكن فيها بل تحس انك مخنوق شتان بين زمان وبين هدا الزمن مع الاسف

  • Moslima
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:28

    حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم استرنا فوق الارض وتحك الارض

  • فاتي
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:34

    من الافضل ان تتجنب الذهاب الى الحمامات الشعبية لان الامراض منتشرة كثيرا في الاونة الاخيرة اضافة الى المريضين عقلانيا و نفسانيا المنتشرين الان

  • مصطفى
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:56

    لماذا تريدون أن تشغلونا بأمر غير مطروح حاليا، فالحمامات مقفولة ؟

  • لطفك يا الله
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 12:17

    لهذا السبب فلننتظر العقاب من الله عز وجل.
    ربنا يمهل ولا يهمل… درس كوفيد 19 لم تستوعبوه و ازددتم بطشا و تجبرا و منكرا. كوفيد 20 سيكون الأسوء.
    و نحن الضحية في كل هذا.
    اتقو الله يا عباد الله.

  • بائع القصص
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 12:36

    التصوير في الحمامات ليس إلا للحفاظ على سلامتكم ولتطوير الخدمات لكم.
    نشعركم اننا نحافظ على خصوصياتكم وأن الشرطة معذرة اقصد الأشرطة ، لن تقدم إلى ثالث ولو كانت كون تيفي
    *السخرية ليست اساءة عند سوء الفهم*

  • Mina
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 12:53

    أصلا في الاسلام حرام المرأة تشوف عورة المرأة ولا الرجل يرى عورة الرجل انا حمدالله عمرني مشيت لشي حمام حيث كايكون ا السيدات الله يسمح ليهم عريانات وفي الاسلام المرأة يحق لها ان تظهر شعرها و تحت الركبتين والدراعين والبطن فقط المرأة أخرى ولا يحق لها ان تتعرى لانها كذالك عورة
    ولك طبيعة احلى المغاربة ماشي مسلمين الا كانو مسلمين راه غير بالتسمية هههه قال لك 99قالمئة من المغاربة مسلمين والمخير فيهم مكايعرف حتى أركان الإسلام وزيد عليها بزاف ديال الحوايج بحال الجهل تقليد الأعمى الجنس عليها السرطان والسيدة منتاشرين بزاف فالمغرب لا حول ولا قوة إلا لالله

  • نادية ع
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 13:58

    لم يقتنعوا بتصوير الناس في الحمامات الشعبية فقط بل حتى في الفنادق ذات خمسة نجوم . اين هو الامان ؟لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

  • محمد
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 22:09

    هدا ذليل على نقاشاتنا وطموحاتنا مزالت يحكمها مستوى ثقافي ديال الحمام لا ولن يرقى في ظل وجودها

صوت وصورة
نداء أم ثكلى بالجديدة
الإثنين 25 يناير 2021 - 21:55 3

نداء أم ثكلى بالجديدة

صوت وصورة
منصة "بلادي فقلبي"
الإثنين 25 يناير 2021 - 20:45 6

منصة "بلادي فقلبي"

صوت وصورة
ورشة صناعة آلة القانون
الإثنين 25 يناير 2021 - 19:39 4

ورشة صناعة آلة القانون

صوت وصورة
انطلاق عملية  توزيع اللقاح
الإثنين 25 يناير 2021 - 17:02 20

انطلاق عملية توزيع اللقاح

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 20

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 36

تخريب سيارات بالدار البيضاء