تقرير: الفقر يحوّل أطفالا إلى مجرمين وكادحين في الجزائر

تقرير: الفقر يحوّل أطفالا إلى مجرمين وكادحين في الجزائر
الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 06:17

يعاني أطفال جزائريون من الفقر المدقع الذي يدفعهم للخروج إلى الشارع للعمل أو للسرقة من أجل توفير لقمة العيش لعائلاتهم، بحسب تقرير غير رسمي.

وقال تقرير أصدرته الهيئة الجزائرية لتطوير الصحة وترقية البحث “فورام” (غير رسمية) مؤخرا، إن 350 ألف طفل يُجبَرون على العمل في الجزائر سنويا، بسبب الفقر بحسب دراسة أجرتها الهيئة، وهي أرقام تنفيها وزارة العمل والضمان الاجتماعي الجزائرية.

وبحسب تقرير الهيئة فإنه “يوجد في الجزائر مليون طفل عامل، ما يعني انضمامهم إلى الطبقة الكادحة في البلاد”، وقالت إن “هذا العدد يزيد بـ300 ألف طفل أيام العطل والمناسبات”، فيما لم يتسن الحصول على تعليق رسمي من الحكومة الجزائرية حول تلك الأرقام.

وتتراوح أعمار الأطفال الذين يحتويهم سوق العمل، بحسب التقرير، بين 10 و13 سنة، بينهم 56 % من الإناث، و28 % من الأطفال العاملين لا يتعدّى سنهم الـ15 سنة، و15.4 % أيتام فقدوا الأب أو الأم أو كلاهما، فيما يعيش 52.1% منهم في المناطق الريفية، كما تمّ إحصاء 2000 طفل مشرد في مختلف أنحاء الجزائر.

وأشار التقرير إلى أن عددا كبيرا من أولياء الأمور الذين شملتهم الدراسة أقرّوا بعلمهم بانخراط أطفالهم في مختلف الأعمال الشاقة التي جرى تبريرها بحتمية “المساعدة المنزلية” وهو ما يعني أنّ هؤلاء معتادون على القيام بعدد من الأشغال غير مدفوعة الأجر.

وبحسب الدراسة فإن شوارع الجزائر تضم أكثر من 15 ألف طفل مشرد لا تتجاوز أعمارهم 14 سنة، وهم معرضون يوميا لحالات عنف واعتداءات جنسية واستغلال في الإجرام من طرف شبكات مجهولة.

وتكشف تقارير الشرطة الجزائرية وجمعيات حقوق الطفل، التي تتابع أوضاع الطفولة، اضطرار الأطفال إلى ممارسة مختلف المهن لا سيما المؤثرة على صحتهم، وعلى نموهم العقلي، ومن بينها فرز القمامة ونقل الحجارة ودهن السيارات وحتى الحدادة والنجارة، إذ غالبًا ما تكون ظروف العمل كارثية ولا تراعى فيها الشروط الإنسانية المطلوبة.

وتعليقا على التقرير، قال عبد الرحمان عرعار رئيس “شبكة ندى لحماية حقوق الطفل في الجزائر” (غير حكومية) لوكالة “الأناضول” إن “الأرقام الرسمية التي تعطيها وزارة العمل والضمان الاجتماعي حول عمالة الأطفال تتوقف عند 0.05 % ، وهي أرقام بعيدة عن الواقع”.

ورغم أن عرعار لم يحدد أرقاما عن الأطفال العاملين، قال إن “الأطفال الذين يُجبرون على العمل في سن غير قانونية بالآلاف نتيجة الظروف الاجتماعية القاهرة التي تعيشها عائلاتهم”.

وكشف عرعار أن هؤلاء الأطفال يوجدون في سوق العمل التي لا تصلها لجان التفتيش التابعة لوزارة العمل ، وبالتالي تبقى ارقام الوزارة عاجزة عن إدراك حقيقة الظاهرة”.

واعتبر أن الفقر والتسرب المدرسي يقفان وراء توجه آلاف الأطفال إلى سوق العمل، محذرا من أن وجود الطفل في الشارع يعرضه إلى الاستغلال بأبشع الطرق .

وقال إنه “من الأطفال من يتحول إلى مشروع مجرم ثم مجرم ومنهم من يُستغل أبشع استغلال من أرباب العمل”.

واعتبر أن المشكلة لا تكمن في عدم وجود قوانين تحمي الأطفال أو ضعفها، مشيرا إلى أن الجزائر بها ترسانة قانونية قوية تحمي الأطفال لكنها غير مفعّلة ولا توجد آليات وهيئات رقابية تتابع سوق العمل وتترصّد مشغّلي الأطفال ومستغِلّيهم لتقدّمهم للعدالة .

ودعا إلى استحداث هذه الهيئات نظرا لاتساع دائرة الفقر وبالتالي تسرّب أعداد أكثر من الأطفال إلى سوق العمل.

وكانت أحدث دراسة منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” في 2012، قد أشارت إلى أنّ منطقة المغرب العربي تحتل صدارة الأطفال العاملين ب 2.6 مليون طفل، وتأتي الجزائر في مقدمة الدول المغاربية (أكثر من مليون طفل عامل).

وقسمت دراسة المنظمة منظومة تشغيل الأطفال في المنطقة العربية إلى أربع مجموعات، وضعت الجزائر في المجموعة الرابعة (وفقا لترتيب تنازلي) التي تضم إلى جانبها كلاً من: الصومال، جيبوتي، العراق، السودان، وفلسطين.

وسجل تقرير للأمن الوطني (الشرطة الجزائرية)، نهاية العام الماضي أن أكثر من 34 ألف قاصر تورطوا في مختلف أشكال الإجرام وأبرزها السرقة خلال السنوات الخمس الماضية ، كما أحصت قيادة الدرك نحو 1100 اعتداء استهدف الفئة العمرية لما تحت 18 سنة.

ولاحظ التقرير أنّ حرمان أكثر من 300 ألف طفل من الرقابة الأبوية، كانت له ولا تزال عواقب وخيمة زادت من حجم الهزال الحاصل في البنية الأسرية والاجتماعية، التي صار معها قصّر لا تتعدى أعمارهم عشر سنوات يتفننون في السطو والجرح العمدي.

ورغم أن القانون الجزائري ينص في الجزئية المتعلقة بعلاقات العمل على أنه “لا يمكن في أي حال من الأحوال أن يقل العمر الأدنى للتوظيف عن 16 سنة، إلا في الحالات التي تدخل في إطار عقود التوظيف التي تعد وفقا للتشريع والتنظيم المعمول بهما”.

وبموجب نفس القانون فإنه “لا يجوز توظيف القاصر إلا بناء على رخصة من وصيه الشرعي، كما أنه لا يجوز استخدام العامل القاصر في الأشغال الخطيرة أو التي تنعدم فيها النظافة أو تضر صحته أو تمس بأخلاقياته”، غير أن هذه المادة تظل حبرا على ورق.

ويجرم القانون الجزائري أي مخالفة للأحكام المتعلقة بشروط توظيف القصر، حيث تنص المادة 140 من قانون علاقات العمل على أن “يعاقب بغرامة مالية تتراوح بين 1000 دينار جزائري ( نحو 12.25 دولار) الى 2000 دينار جزائري (نحو 25 دولارا) على كل توظيف عامل قاصر لم يبلغ السن المقررة، إلا في حالة عقد التوظيف المحرر طبقا للتشريع والتنظيم المعمول بهما.

وفي حالة العودة لارتكاب نفس الفعل، يمكن إصدار عقوبة حبس تتراوح بين 15 يوما الى شهرين دون المساس بالغرامة التي يمكن أن ترفع إلى ضعف الغرامة المنصوص عليها في الفقرة السابقة، بموجب القانون.

وصادقت الجزائر على أهم الاتفاقيات الدولية المتعلقة بعمالة الأطفال لاسيما الاتفاقية الدولية رقم 138 المتعلقة بالسن القانوني للعمل، وذلك لتعزيز حماية الطفولة في مجال العمل.

وتهدف الاتفاقية الدولية رقم 138 على المدى البعيد إلى القضاء الكامل على عمل الأطفال، حيث وضعت حداً أدنى لسن العمل هو سن إتمام التعليم الإلزامي والذي اعتبرت انه لا يجوز أن يقل عن الخامسة عشرة، كما منعت تشغيل الأطفال حتى سن الثامنة عشرة في الأعمال التي يحتمل أن تعرض للخطر صحة أو سلامة أو أخلاق الأحداث بسبب طبيعتها أو الظروف التي تؤدى فيها.

وأوجبت الاتفاقية على الدول المصادقة أن تتعهد باتباع سياسة وطنية ترمي للقضاء فعليا على عمل الأطفال.

*وكالة أنباء الأناضول

‫تعليقات الزوار

35
  • Benali B
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 06:59

    Les spoliateurs du pouvoir en Algérie sont plutôt occupés de l'engraissement de leur rejeton ,le polissario au depent de leur propre société ,le syndrome Maoc les a aveugle

  • meknassi
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 07:09

    Est ce que les marocains sont en meilleurs situation, ayant visité l'Algérie pour le travail, j'ai pu constaté qu'il y a moins de pauvre qu'au Maroc, en tout cas moins de mendiants dans les rues, ces articles de journaux qui font que comparé le Maroc et l'Algérie perd de leurs crédibilité car ils essayent de droguer les lecteurs en jouant sur leur nationalisme. si on était mieux, on serait pas prés de 5 millions à vivre à l'étranger.

  • alal l9alda
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 07:20

    عشت بليبا ايام العز والرخاء وتونس والجزائر كل هاته الدول عندهم الفقر واطفال متشردون خصوصا المغرب والجزائر والفقر ليس عيب الله خلق الغني والفقير الجنة والنار المشكل ليبيا والجزائر لو قلت عندهم الفقر كانك شتمتهم الحمد لله كلنا فقراء الى الله سبحانه وتعالى

  • خالد أ بو نزار
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 07:43

    خلاصة القول، ما يقع في إمريكا الجنوبية من مظاهر العنف والجريممة ينتقل تدريجيا لبلدا ن المغرب العربي تحت شعارالعشوائية في كل شئ بل العنف المنظم حتى.

  • mohamed
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 08:21

    بحال المغرب زعما دراري فيه كلشي كيقرا و راه المغرب بحال الجزائر أ هما واكلنهم فالبترول و الغاز و حنا فالفوسفاط وخا هما واكلنهم كثر منا خاصهم إعيشو بحال الخليج

  • جزائري من قسنطينة
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 08:49

    أنا عمري 25 سنة أي أنني كنت طفلا في التسعينات وقد كنت وكل أقراني نحمل السكاكين عندما كان عمري 10 سنوات وقد كنا نربي الكلاب الهجينة (أكرمكم الله) في أقبية العمارات و كانت الشرطة في الليل تأتي وتطلق على هذه الكلاب الرصاص لتقتلها حتى أننا أحرقنا احدى هذه السيارات انتقاما منهم وقد كنا دائما نتشاجر مع سكان الأحياء المجاورة رغم أنني ومعظم أصدقائي كان أباؤنا أساتذة في الجامعة …المشكلة ليست يا اخواني في الفقر فقد كانت حالي على -الأقل أنا- ميسورة ولكن بسبب الحرب الأهلية التي مررنا بها والفوضى …أذكر أيضا أنه كان لي زملاء يبيعون السجائر في سوق الخروب الأسبوعي وكانوا فقراء جدا ويتغيبون عن الدراسة بسبب العمل كنا نشفق عليهم ولكنهم اليوم أغنياء بسبب نمو تجارتهم فأصبحوا يتاجرون في الأجهزة الالكترونية بالجملة في أسواق العلمة وعين مليلة ولديهم سيارات فاخرة…أما أنا فلدي شهادة ماستر 2 في الهندسة المعمارية تخرجت العام الماضي وحاليا أنا بطال…أرجو النشر للعبرة فأنا لم اقل ما يسيء …شكرا..العمل عبادة والفقر ليس عيبا.

  • ..change we need
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 08:52

    تقرير: الفقر يحوّل أطفالا إلى مجرمين وكادحين في الجزائر…على أساس نحن في المغرب نعيش في كرامة وعدالة إجتماعية وووووووووو مثلنا مثل الدول الاسكندنافية…سبحان الله يكذبون كما يتنفسون.

  • Abdallah
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 08:55

    Chez nous au Maroc, il y a pire, laissez les algériens s'occuper de leurs problèmes et nous des nôtres, lorsqu'on passe notre temps à dévoiler les défauts des autres, on oublie nos propres défauts et l'on tombe dans la vanité

  • سالم
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 09:19

    انا احتار لما اسمع بعض المغاربة يقولون كيف لسكان الجزائر يوجد فيها فقراء . بطالة الخ ..هل استثنيتم العالم من كل ثرواته و بقيت لكم فقط الجزائر ..اوربا و امريكا و الصين واليابان الخ يوجد بها الاحياء العشوائية والفقراء والبطالة و هذه سنة الحياة الفوارق بين الدول هي في نسبها وليس في عدم وجودها لان امور مسلمة بها منذ ان خلق الله الدنيا ..

  • جزائري من قسنطينة
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 09:42

    شيء أخر أريد أن أضيفه وأضرب لكم مثلا عما ألاحظه خلال حياتي اليومية في الولاية التي أسكن بها…l'entourage هو أهم عامل للاجرام وليس الفقر …في التسعينات وبداية الألفية كانت هناك أحياء قصديرية في قسنطينة (باردو "تحت جسر سيدي راشد"- واحد الحد -بن تليس- فج الريح "تحت جسر سيدي مسيد") وقد هدمت الدولة هذه الأحياء ونقلت سكانها بعد أن بنت لهم مدينة جديدة في علي منجلي -يمكنكم ملاحظتها من خلال جوجل ايرث- فتقلص سكان بلدية قسنطينة ليصل الى 450 ألف نسمة وتزايد عدد سكان بلدية الخروب ليصل الى 200 الف نسمة (كل سكان ولاية قسنطينة 1 مليون نسمة) وبدأت حرب الأحياء بداية أولا بين المنحدرين من باردو و العمال الصينيين واليوم الحرب في حي UV 14 بعلي منجلي بين المنحدرين من "فج الريح" و"واد الحد" يوتيوب (مشادات عنيفة بين سكان المدينة الجديدة بقسنطينة واد الحد Vs فج الريح) حتى أن احدى النساء ضربت شرطيا بbaignoire من النافذة فأدخلته الانعاش.كلما أكتب في جوجل (علي منجلي) أقرأ عن الجرائم ..نفس الأمر مع حي براقي بالجزائر العاصمة…ونسبة كبيرة من المجرمين أطفال…شكرا.

  • voir rabouni
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 09:57

    les géneraux algériens ont d'autres preoccupations comme effacer les dettes de 12 pays africains …..pour qu'ils reconaissent la fantomatique republique de tindouff

  • dollars pour le polisario
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 10:02

    l'argent du peuple frère algérien est donné au polisario pour semer la haine contre le maroc,
    oui 300 milliards de dollars ont été dépensés par le pouvoir militaire d'alger pour contrecarrer le maroc qui a récupéré son sahara,le sahara est marocain et le restera à jamais,tout le maroc appartient aux saharaouis,
    nos frères algériens sont les bienvenus au maroc mais le pouvoir algérien a fermé les frontières,chose que n'a meme pas fait la france contre l'allemagne nazie qui a occupé la france,
    la haine du pouvoir algérien va se retourner contre les algériens eux-memes, tenez boutef accuse benflis de terroriste ,son ancien premier ministre,
    qui a semé la guerre civile ,c'est bien le pouvoir algérien qui a fait un coup d'état contre la victoire des barbus aux élections

  • - أحمد -
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 10:24

    أين ذهبت أموال النفط الجزائري ؟
    طبعا ، ذهبت لشراء بعض الجنيرالات لحماية سعيد بوتفليقة ، و لرشوة بعض السياسيين و الجمعيات و المنظمات ووسائل الاعلام الفاسدين عبر العالم .

  • مراقب
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 11:10

    الى رقم 05الذي قال: خاصهم إعيشو بحال الخليج .
    —————————–
    في السعودية فقر أكثر مما تتخيل خاصة في شرقها
    وجنوبها ، وحتى في غربها .
    في عُمان وهي خليجية فقر كثير ، قطر نسبة السكان
    ضيعفة جدا ومع ذلك فيها فقراء، الإمارات نسبة السكان
    الأصليين قليلة بالنسبة الى ثرواتها ، الكويت السكان
    السكان قليلون جدا ، العراق دولة خليجية غير عضو في
    المجلس الخليجي البترول كثير والفقر مدقع ، لا تنظر
    الى الخليج على أنه جنة

  • مغربي
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 11:13

    لسنا في المغرب افضل من الجزائر و ليسو في الجزائر افضل منا الكل مغلوب على امره و لكن بكون هسبريس اخر مرة طليت عليها كانت جريدة مغربية فمن الافضل الإهتمام بمشاكلنا من ظاهرة التشرميل و الفقر و التشرد و غزو الافارقة و ترك الجزائرين في همهم عندما نصبح مثل السويد انادك فلنكتب عن دول العالم التالت اما عن الجزائريين فلا نريد فتح الحدود ابدا حتى و لو وصلنا لبناء سور المغرب العظيم

  • احمدولد سالم
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 11:33

    لا داعي للتدخل في الشعوب الاخرى البارحة اليمن واليوم الجزائر بالعكس يجب ستر اخواننا المسلمين في جميع بقاع العالم وان نعينهم ولو بالدعاء وان نصلح عيوبنا اولا يكفي من هذه التقريرات التي تأتي بالعداوة بين الشعوب ان كنا نحنح المغاربة معروفين بالكرم فل نتصف بالادب مع اخواننا المسلمين في باقي الشعوب ورد فعل اخواننا الذي علمنا الاخلاق الحسنة ليس ببعيد فيقوا يا مغاربة واعلموا ان الشعوب ترتقي بالاخلاق الحسنة

  • مليكة
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 11:42

    لاأدري لماذا الجزائر بالضبط لأن الدول العربية كلها يوجد فيها فقر مدقع أي لاشيء إلا السماء والأرض وعلى رأسها المغرب ، مثلا لدينا أسرة من أب وأم و7 أولاد كلهم جالسون لامهنة لافلاحة لاخدمة لامورد بل لاماء المطر، بل أستطيع أن أقول : هذا ليس فقرا بل الموت البطيء والمشكل أكبر لأن بعض الأسر الغنية التي لانعرف من أين تأخذ المال تملك 7 سيارات و7 فيرمات و7 فيلات و7 …. و7….

  • جزائري من قسنطينة
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 11:52

    لم يزعجني الحديث عن الفقر في الجزائر فهو معلوم ولا يخفى على أحد كما هو موجود في كل البلدان…انما أزعجتني عبارة "مجرمين وكادحين" والربط بين الاثنين حتى ليظن البعض أن هاتين المفردتين مترادفتين في اللغة العربية… فشتان بين الاجرام والعمل…فرسولنا عليه أفضل الصلاة والسلام تربى يتيما وفقيرا وكذلك كثير من صحابته فحاشى أن يكون من المجرمين وانما كان كادحا…فمثلا المجرم الكولومبي الشهير "بابلو اسكوبار" كان من أسرة متوسطة الحال حتى أن والدته كانت معلمة في مدرسة ابتدائية…وكذلك الشأن بالنسبة lucky lucciano الذي أدخل المافيا لأمريكا ولAl Capon كلهم كانوا من الطبقة المتوسطة…الاجرام في دولة النيجر الشقيقة مثلا على فقرها أقل منه في الولايات المتحدة على غناها…شكرا مجددا.

  • محلل نفسي
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 12:07

    حسب تقرير دولي رسمي واقعي ذو مصداقية فان الطبقة الاجتماعية المغربية تنقسم كتالي 30٪ رجال اعمال 40٪اغنياء 30٪متوسطي الدخل اما الطبق الكاذحة فلاوجودة لها على الاطلاق اما فيما يخص اصحاب المهن الرخيصة فكلها موكلة الى المهاجرين الافارقة و الحراقة الجزائريين وعلى الصعيد الاقتصادي المغرب لديه احتياطي هائل من العملة الصعبة فاقة 200 مليار دولار ودخل سنوي يعادل 60 ملير دولار وليس لديه ولا دولار مديونية بعد سنة 2008 انشري هيسوثمن الحرية غالي.

  • Marocaine
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 12:47

    C'est une situation valable dans tous les pays du Monde et non pas juste en Algérie

  • mohamed amine
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 13:38

    انا في نظري من الاحسن ندخلو سوق راسنا.و نركز على مشاكلنا.حتى نصبحو بحال صين و اليابان. عاد نتاقدو عباد الله .

  • abdelkrim
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 13:56

    ا نها سنة الحياة الدي خلقها الله فالفقر موجود في كل بلد في هذا العالم ولكن كمسلمين ماذا فعلنا لهؤولاء الناس وما دور صندوق الزكاة وتظامن لفقراء المسلمين الذين يعانون من الفقر وتشتت نتيجة لعدم وجود عدالة ولا احد ياخد بالعين الاعتبار كانهم يعيشون في كوكب اخر نعم كثرت الجريمة والفساد والقتل والطلاق وتناول المخظرات في بلداننا لاننافقدنا مكارم الاخلاق ولعلها قروب الساعة اللهم استر ي رب عندما يفقد العدل قول انها اقتربت

  • amar
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 14:30

    ما أقبح الفقر وما أجمل الفقراء.الفقراء يا عزيزي هم اكثر سكان الجنة. فارجوك لا شماتة في اقدار الناس و الفقر موجود في كل بقاع العالم .

  • marocain et fier de l etre
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 14:32

    en algerie aucun droit de l homme pouvoir militaire corronpu torture asassinat enlevement viol vol chomage guerre civil dans la ville de gardaya entre des tribus ethnique et bjaya pas de securite dans le pays surtout pendant la nuit et hors d un deplacement vert une nautre distination et qui que ce soit contre le pouvoir militaire sera execute dans des circonstances inconu et je lance un appel a l onu intrnationle d intervenir a partir de la ville marocaine colonise par l algerit tindouf pour voir concretement le massacre la torture la violance incryable de droit de l homme aussi tu va voir l entrainement des terroristes qui mencent la securite des pays du grand maghrebe et l europe et tout ca sous l ordre du pouvoir militaire et c est ca la realite de lalgerie

  • خبير في الهجره
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 14:37

    الرد على التعليق رقم 6 السيد سعير
    لانه داءما يكذب ويغالط في تعاليقه ,
    كمواطن متطلع على مراقبة الحدود وخبير في الهجرة
    يوجد 320 مغربي في الجزاءر مسجل قانوني منهم الديبلوماسيين وأصحاب الشركات
    اما بالتسبة للجزاءرين المقمين بالمغرب يصل عددهم 21560 جزاءري
    يجب عليك التحقق من الأرقام قبل نشرها لكي لا تضلل الرأي العام .

  • said
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 15:33

    @meknassi

    Excuses moi mais tu te trompes!
    Primo, le fait qu'il y a beaucoup de mendiants au Maroc ni signifie pas qu'il y a plus de pauvres au Maroc, sachant que la majorité si on ne dit pas la totalité de ces mendiants ne sont pas pauvres, mais ils sont riches et la mendicité pour eux est devenue une vrai maladie incurable!
    En Algérie, il doit pas y avoir de pauvres ou au moins pas ce niveau de pauvreté, avec tout le pétrole et le gaz qu'ils ont, mais les voleurs de ces richesses ne laissent rien au peuple…et c'est pour cette raison qu'il y a en Europe plein d’algérien qui cherchent a gagner leurs vie, alors qu'en réalité c'est les autres qui devaient partir en Algérie pour travailler (comme c'est le cas au golf)..et le pire, ces algériens qui meurent en essayant de traverser le détroit clandestinement, alors que la richesse de leur pays parts dans des comptes à l'étranger!
    Les richesses du maroc et celle de l'algérie ne sont pas identiques, dons ne compares pas les deux.

  • ع الوهاب المودن
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 15:33

    قالت" البربكندا " ..العسكرية بجزائر مابعد الاستقلال المغدور به،ستصبح الجزائر في ظرف وجيز "يابان افريقيا"…فشل العسكر في الاثنين ،النموذج الياباني مميز في منجزاته ،سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا…تعذر عليهم نسخه،اما قارتنا افريقيا المظلومة،من هكذا صنف من الحكام في بلد المليون شهيد ،ومن أطماع الشركات العابرة للقارات الباحثة عن مصلحتها وفقط…فلم ترى القارة المذكورة أعلاه الامعاكسة مجنونة لحقوق المغرب المشروعة "في صحرائه المغربية" واغداق الأموال الطائلة على مرتزقة،ضيعوا قسطا كبيرا من الأموال التي كان من الممكن ان تصرف في تحقيق تنمية داخلية بالجزائر ،ولماذا لا تنمية بينية ببلدان المغرب العربي …
    الفشل بين وواضح للعيان لكثرة مظاهره في بلد غني بالمحروقات …………………

  • BARROUHI
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 16:04

    COMME CA C ES BIEN DE DESCUTER LES CHOSE SANS INSULTES .IL FAUT DIRES LES CHOSES COMME ELLE EST .SOIT AU MAROC SOIT EN ALGER MERCI POUR VOUS

  • مليكة
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 16:05

    إلى السيد رقم 22 ياأخي الفقر ليس سنة الحياة ولا حتى سنة الله بل هو سنة البشر ، لأن الله أنزل الرزق من السماء وأطلع الآخر من الأرض ووضعهما في يد خليفته أي البشر ليوزعه على الجميع وهنا الطامة الكبرى ، فبعض الدول أي الخلفاء في الأرض يوزعون على الجميع وهومايسمى الديمقراطية والحق والعدل والقانون وغيرذلك ، والبعض الآخر يحتكر هذه الأرزاق ويعطيها لفلان وفلان وهومايسمى الباطل والمنكر والظلم وغيرذلك والسلام

  • مراقب من امريكا
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 17:35

    المغاربة و الجزائريين و العرب بصفة عامة مقابلين بعضهم بعض و تيحاولوا باش ميتأخروش من بعضهم لبعض. و الصنييّن و الكورييّن الخ… يعملون ليل نهار لتحسين ضروفهم و ازدهاربلادهم. ياعباد الله "واعطصموا بحبل الله جميعا…" + "و قل اعملوا فسيرى الله عملكم, و رسوله و المؤمننون" الله يجيب لّي افهمنا يا رب العالمين.

  • hani
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 17:38

    Salam juste quelques precisions sans aucune demagogie en 2000 l'onu a mi un programme qui l'a appelle les omd c'est a dire les objectifs du millinaire pour le developpement signe par plusieurs pays dont l'algerie le maroc la tunisie et d'autres pays bien sur dont ce programme il y a la scolarisation la lutte contre la mortalite infantile et bien sur la lutte contre l'extreme pauvreté ce sont des objectifs au nombre de 8 a atteindre au maximum en 2015 par les pays signataire tout ces objectifs on etes atteint par l'algerie avant 2015 c'etait en 2013 et les rapport du pnud (institution tres serieuse relevant de l'onu) parle de 0,5/ de pauvrete en algerie donnees disponible sur internet aussi le developpement humain en algerie est elevé en algerie toujours selon le pnud alors se rapport ne tien s pas la route publi hesspress il n y a aucune insulte juste des précisions et merci

  • العباسية
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 17:45

    البترول والغاز والذهب والفقر المدقع امود الغدائية شبه منعدمة غلاء في السلع المستوردة السرقة وتفاشي الجريمة البطالة وجميع اشكال العنف والهمجية براريك متراكمة ومنازل متهالكة مند الاستعمار,اناشد المسؤلين الكف عن فتح الحدود فقد كنت اتاجر في قلب وهران,ستندامون فنحن امام قومية مفترشة اصاب مهاجروها الهلع فما بالكم بهجوم اطفال وشباب جياع علي خيراتنا ويدنسون ارضنا الطاهرة….

  • kouki
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 18:21

    la pauvreté na jamais été un péché. ce que l Algérie a traversé pendant 12 ans(décennie noir) ca c est répercuter pendant toute ces années et c est malentendu vont se régler prochainement. mnt pour l age du travail,dans les pays occidentaux canada et USA l age l égale de travail est 16 ans 15 ans et 6 mois tu as le droit de travailler,l Algérie suit les normes international.ni l Algérie, ni le Maroc ne sont a labri de de fléau sociale. arrêtez de vous insulter les uns et les autres et parler dans le respect svp,en plus une chose ma mis la puce a l oreille wallah j ai jamais lus dans un journal Algérien qui parle sur la pauvreté dans le Maroc jamais au grand jamais même dans les pires journaux Electronique,alors comment vous expliquer ce journal marocain parle de ca,la réponse que j ai déduit c est les journaliste Algérien savent koi écrire et avant de sortir le matin il regarde son linge s il est sale avant de critiqué le linge de son voisin. hespress il reste 2 jour pour le vote.

  • احمد من الجزائر بلد الفقر
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 19:31

    ا ن صاحب الفقراء واعرف الفقر انه شعار الصالحين ..هنيئا للمغرب الشقيق الدنيا هانيا ولا يوجد فيها فقير

  • rachid
    الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 22:03

    Il n ya ni marocain ni algerien ni…….on n est des un acte raciste du ppays collinisteur donc a mn avis cesser svp d insulter les uns contre les et j ajoute la nommination des p ays est

صوت وصورة
وزيرة الخارجية الليبية في المغرب
الجمعة 11 يونيو 2021 - 17:46 3

وزيرة الخارجية الليبية في المغرب

صوت وصورة
تنسيق النيابة العامة والأمن الوطني
الجمعة 11 يونيو 2021 - 16:59 3

تنسيق النيابة العامة والأمن الوطني

صوت وصورة
جوائز أفريكا موتورز
الجمعة 11 يونيو 2021 - 16:06

جوائز أفريكا موتورز

صوت وصورة
مؤتمر إعلان السلام في أفغانستان
الجمعة 11 يونيو 2021 - 15:30

مؤتمر إعلان السلام في أفغانستان

صوت وصورة
جديد حسناء مومني
الجمعة 11 يونيو 2021 - 15:21 1

جديد حسناء مومني

صوت وصورة
انتخابات مندوبي الأجراء
الخميس 10 يونيو 2021 - 22:25 10

انتخابات مندوبي الأجراء