حــــظــوظ!!

حــــظــوظ!!
الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:19

قصة قصيرة:


بعيون بائسة وكتفين متهدلين، ومعطف مهترئ، دخل المكان المليء بوجوه تشبهه إلى حد كبير.


وجوه يجمعها إحباط وفشل مشوبين بأمل. صحيح أنه أمل واهن، لكنه هنا ليغازل الإحباط ويجعل دخولهم إلى المكان ذا جدوى على الرغم من كل شيء.


في كل مرة يدخل، يشعر بوخز في الجهة اليسرى من صدره. يسري الألم حتى إصبعه البنصر ثم يعود وكأنه حية تسعى. يقرر أنها المرة الأخيرة، ككل مرة طبعا!


هنا، لاتوجد مرة أخيرة. هنا إدمان كامل متسلسل إلا من تاب بحق فتاب الله عليه. وقليل مّا هم.


يطلب الورقة الصغيرة المغرية كعلبة سجائر مزخرفة. يسمع صرخة فيلتفت ليجد أحدهم يعض على أنامله من الغيظ…



  • لو كنت أعلم أن فريق ريال مدريد سينتصر لفزت بالمئتي مليون سنتيم، يا لحظي!! كم أنا بائس! من كان يتوقع أن تنهزم الريال أمام هذا الفريق الضعيف في عقر دارها؟!


لا، لا أحد. هو أيضا وضع الرقم 1 أمام المباراة باعتبار أن النصر سيكون حليف الفريق الأبيض بالتأكيد. لكن الرياح لازالت منذ الأزل تجري عكس ما تشتهي السفن.



  • أنت هنا؟

  • آه ! هذا أنت يا يوسف؟ ما أخبارك؟ وماذا تفعل هنا؟ هل انغرزت إبرة إدمان القمار في عجزك أنت أيضا؟

  • لا..لا .. أبدا.. كنت أبحث عن صديق مبتلى. أعرف أن هذا هو مكانه الأثير.. أنت ما أخبارك؟

  • بخير … كما ترى …

رفع الصديق كتفيه دون أن يقول شيئا ومد يده مصافحا، ناويا المغادرة. لكنه استوقفه قائلا:



  • قل لي، هل يمكن أن تملأ لي هذه الورقة؟ لقد سئمت من حظ أصابعي المشؤوم.

  • آه! لا..لا.. أرجوك. إلا هذا. اعفني. تعلم أن هذا ضد مبادئي، ثم إن أصابعي أكثر شؤما من خاصتك. فلا تزد على قمارك قمارا أكثر سوءا.

  • بالله عليك لا تردها في وجهي.

  • يا صديقي.. حتى معلوماتي في كرة القدم تشبه معلوماتك عن لعبة البابونج في غينيا الاستوائية.

  • ها ها ها .. لن تقنعني.. خذ واملأ..

  • ماذا عساني أقول.. هاتها لنتسلى..

  • 1 تعني النصر ، 2 تعني الهزيمة، X تعني التعادل.

  • طيب.

في دقائق معدودة كان قد ملأ الورقة والابتسامة لا تفارق وجهه.



  • لقد راهنت على أكثر أحصنة الدنيا خسارة.

  • لاعليك!

غادره صديقه، وفصل هو الورقة الأصلية التي تحمل توقعات صديقه لمباريات الغد، ووضع النسخة في جيبه. وبينما هو يهم بتسليمها لمكتب المراهنات توقفت يده في الطريق وهو يبتسم، ثم تحولت ابتسامته فجأة إلى قهقهة قوية أثارت فضول الجمع. لم يلتفت إليهم وهو يمزق الورقة الأصلية قطعا صغيرة ويرميها في سلة نفايات موضوعة بإهمال في ركن المكان:



  • البرشلونة تنهزم أمام جيمناستيك؟ وعلى أرضها؟ ها ها ها ! ذاك الرجل لم يكن كاذبا. إنه لايعلم عن كرة القدم سوى ما تعلمه أمي عن الجولف.

بعد هذا بثلاثة أيام، كان المذيع يعلن نتائج الدورة الخامسة والعشرين وكان هو يشرب كأس لبن بارد باستمتاع، ويتابع نشرة الأخبار الرياضية بغير كبير اهتمام.


فجأة قفز من مكانه وهو يدقق النظر في النتائج التي يعرضها التلفاز أمامه. بلهفة أخرج نسخة ورقة القمار من جيبه وقارنها بالنتائج.


كانت تلك التي توقعها صديقه مطابقة تماما لكل النتائج المعروضة.. كلها بلا استثناء. وهذا يعني ببساطة أنه سيفوز بالمئتي مليون سنتيم وأن حياته كلها ستتغير من الآن فصاعدا.


الأمر البسيط الذي نسيه في غمرة حماسه، والذي جعله – بعد ذلك – ينظر إلى نافذة غرفته في الطابق العاشر وهو يفكر في أشياء سيئة جدا.. هو أنه مزق الورقة الأصلية ولم يسلمها لمكتب القمار.


وهذه النسخة التي في جيبه لا تصلح حتى ليمسح بها خط اللبن الأبيض الذي يعلو شفتيه.


عبد الواحد استيتو/ قاص من المغرب


[email protected]

‫تعليقات الزوار

10
  • دكالية
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:29

    ههههههههههههههه ضحكتيني هههههههههههه فكرتيني فاغنية مسعود المنحوس مسكيييين حتى الخدامة اللي كان غادي يهدر معاها جا فيها طوبيس

  • محمد
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:39

    الله يرضى عليك اسي الناجي .قلت المفيد والمعقول.ولا تهتم بالجيلالي فانه لازال صغيرا ولايعرف اي شيء في الدنيا .سوف يتعلم فيما بعد عندما ينضج.مع تحياتي للاخ الجيلالي.

  • الشاعر
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:37

    محاولة لا بأس بها لكن الاسقاط غير موفق عبدو
    تحياتي

  • امونة
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:35

    سبحان الله ها الناجي ها العاشقة ديالو ضحكتوني ههههههههههههه

  • مغربي
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:23

    الناجي لا عندك شي تكشيطة دخل بها هنا و ما تبقاش تبدل ف التكاشط، خلي عندك وجه واحد، ما حشمتيش داخل باسم عاشقة الناجي ، نتا هو مهند الله يمسخك،
    الراجل بوجه واحد ماشي زوج.
    أما فيما يخص هذا النص فللأسف قصة جد متداولة و يجب عليك يا سيد استيتو العمل اكثر لتطوير اسلوبك.

  • نورالدين ناجي
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:25

    تحياتي للأخ محمد الذي لا يتوانى دائما عن مدح تعاليقي، شهادة أعتز بها.
    == == == == == == == ==
    إلى مغربي :
    لست أنا الذي يتقمص الشخصيات كي أزكي نفسي أو كي أتفاخر أمام الناس بعشيقات من نسج الخيال.
    أنا لست “مهندا” ولم أدعي ذلك يوما، أنا إنسان جد عادي وأحمد الله على الوجه الذي منحني إياه بغض النظر عن مدى جاذبية هذا الوجه.
    ليس من عادتي أن أقسم، لأني في حياتي وفي قولي أتحرى الصدق وأقصده، لكني أجدني مرغما على القسم بعد أن سبب لي هذا الشخص الذي يدعي عشقي بحرج كبير وكنت قد رجوته أن يعفيني ويعفي نفسه من هذا الإحراج المجاني.
    أقسم بالله أني لم أكتب يوما بغير إسمي الحقيقي وأني لم أطلب من أحد كان أن يزكيني أو أن يكيل لي المديح.
    إن بعض الظن إثم وما كان عليك أن ترجم بالغيب وأن تنسب إلي ما ليس لي.
    بالنسب للشتيمة المجانية فلن أردها عليك وسأدفع بالتي هي أحسن.

  • مغربي مهاجر
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:27

    تحية إجلال إلى الكاتب المقتدر السيد عبد الواحد استيتو و إلى الإخوة الأعزاء بهذا المنتدى و بعد:
    اكتشفت و عن طريق المصادفة أن أحد الزملاء يكتب بنفس الإسم الذي أكتب به و هو( مغربي) بحيث أن تعليقه الآن موجود ضمن الردود،ونظرا لندرة تدخلي أعتقد غير جازم بأن الزميل لم ينتبه لكتابتي بإسم( مغربي) سابقا أو أرجحني لذلك.و بهذا فإني أتنازل بكل افتخار لزميلنا عن هذا الإسم و استبدلته ب:( مغربي مهاجر) حتى لا يكون هناك خلط و ازدواجية في الردود. شكرا جزيلا لزميلنا (مغربي) على تفهمه،وأتمنى أن تكون مداخلات إخواننا و أخواتنا هادفة بناءة لإحداث تكامل و نسق فكريين مع رؤى الكاتب .و أخيرا و ليس آخرا سلام حار إلى الكاتب المحترم و مزيدا من التألق إن شاء الله تعالى.

  • سلام
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:31

    دبا نتا غي تتبقا تهدر واش غي تتبغي تهدر أوصافي جيب قصه فيها مايتقرا مشوقيه أو تكون فيها عبره إوا أو هاهو قطعها إوا أمن بعد صافي سالات القصه مافيها لا تشويق لا عبره قصه عاديه لي فيك مزيان هو الأسلوب خاص تقلب على أفكار أو حجات تستاهل الكتابه

  • خديجة/عروسة الشمال
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:21

    تبارك الله عليك أخاي رد في محله,
    وليت المعلقين يقتدون بأسلوبك المهدب -طبعا مثل هاته الأساليب وليس (كلامك عن الضفاضع)فمثل هده التعاليق تجعلني أنفر من قراءتها- أما فيما يخص الشخصية التي تدعي عشقك -ان كانت حقا تعشقك- فأقول لك شكون فحالك جبارتي ليعشقك من خلال أسلوب كتابتك في الموقع ,أما الا شافتك وجها لوجه,فهي الواحدة العالمة بما سيحصل .
    تحية للعاشقةو لنور وجميع المعلقين الأعزاء

  • باز
    الأحد 27 يوليوز 2008 - 09:33

    زعمة باز عليكم يا لمغاربة حتى التعليق على قصة بشكل خاطرة مقدرتوش تكونوا شوية اجابين لا مانع من النقد.. من النقد يخلق الكتاب والادباء لكن احنا للااسف تنبغيو نكسرو الانسان وعمرو ما ينوي حتى يزيد لقدام وحتى التشجيع محيدينو من قاموسكم كما قال الاخ فيه عائلة الكاتب تتشوف المقال وتتشوف الردود وشيء مخزي جدا بش نلقاو ردود من اسفل السافلين تتعبر على انحطاط تام ومستوى جد مخزي امتى نتعلمو كيف نكونوا ونخليو وحداخرين يكونوا بلا منوسخوا الكلمات باحرف مريضة من نفوس امرض منها عبد الواحد ستيتو عني اقول للامام ولاباس بما كتبت اخي هناك محبين القلم المتكلم ولا باس من رؤية بعض اقلام حمقى عسانا منها نستفيد ونتعلم كيف نتمرد على اقلامهم المجنونة ونغدوا اقوى

صوت وصورة
نداء أم ثكلى بالجديدة
الإثنين 25 يناير 2021 - 21:55 3

نداء أم ثكلى بالجديدة

صوت وصورة
منصة "بلادي فقلبي"
الإثنين 25 يناير 2021 - 20:45 6

منصة "بلادي فقلبي"

صوت وصورة
ورشة صناعة آلة القانون
الإثنين 25 يناير 2021 - 19:39 4

ورشة صناعة آلة القانون

صوت وصورة
انطلاق عملية  توزيع اللقاح
الإثنين 25 يناير 2021 - 17:02 20

انطلاق عملية توزيع اللقاح

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 20

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 36

تخريب سيارات بالدار البيضاء