شبهات فساد تحوم حول صفقات وزارة الصحة بشأن كمامات طبية ومعقمات

شبهات فساد تحوم حول صفقات وزارة الصحة بشأن كمامات طبية ومعقمات
كاريكاتير: عماد السنوني
السبت 9 يناير 2021 - 13:00

كشفت مصادر خاصة عن وجود شبهات تحوم حول صفقات أبرمتها وزارة الصحة بشأن عملية الاستعدادات للتلقيح ضد فيروس “كورونا”، وخاصة تلك الصفقات المتعلقة بالكمامات الطبية والمعقمات (Gel Hydro alcoolique).

ويتبين، من خلال شهادتين للإيداع أصدرتهما مديرية الأدوية والصيدلة (الأولى بتاريخ 11/11/2020 والثانية ( 15\12\2020) لفائدة شركتين تقدمتا بطلبات بغية الحصول على صفقات تتعلق ببيع كمامات جراحية وأقنعة FFP2 والمواد الهلامية الهيدروكحولية، عدم وجود رقم ملف التسجيل وعدم وجود “كود توثيق CQ” في شهادة الإيداع خلافا لما تنص عليه المساطر، وفق مصادر مطلعة على حيثيات الملف.

وأفاد مصدر من وزارة الصحة بأن وثيقة شهادة الإيداع لم تعد تسلم بوزارة الصحة، مشيرا إلى أنه في نهاية 2018، وبالتشاور مع القطاعات المعنية، تم إيقاف إصدار شهادة الإيداع (Attestation de Dépôt)، داعيا إلى التحقق من مدى احترام الشواهد المسلمة من قبل مديرية الأدوية.

واستغربت مصادر من وزارة الصحة “كيف تصدر مديرة مديرية الأدوية شهادة الإيداع للشركات التي تريد المشاركة في طلبات العروض وهي نفسها عضو ضمن اللجنة التقنية المعنية بالبت في طلبات العروض بالوزارة”، في إشارته إلى تضارب المصالح في مثل هذه الحالات.

ودعت مصادر من وزارة الصحة مفتشية الوزارة ذاتها والجهات المسؤولة المعنية إلى التحقيق في الصفقات التي أبرمتها مصالح بالوزارة، خصوصا تلك المتعلقة بعمليات الاستعداد لحملة التلقيح.

وتنص القوانين على أن استفادة شركة معينة من صفقات وزارة الصحة يجب أن يكون ملفها مسجلا قانونيا بمديرية الأدوية والصيدلة، خصوصا أن مثل هذا النوع مثل الصفقات يتعلق بصحة الإنسان؛ وهو ما يمكن أن يحمل خطورة على المواطن المغربي إذا كانت منتجات الشركة المستفيدة من الصفقة غير مفتحصة من قبل لجنة وزارية مختصة.

وما يزيد التخوف من عدم احترام المساطر القانونية، وفق مصادرنا، هو أن إحدى الشركات التي حصلت على شهادة الإيداع سبق أن أثير جدل كبير حول منتوجها في صفقات سابقة تبين أنه غير صالحة ومزورة، مضيفا أن الوضع القانوني للشركة ذاتها “لا يسمح أصلا لها للاستفادة من طلبات العروض من هذا النوع”.
وشددت مصادر مقربة من الملف، في تصريحات لهسبريس، على أن طريقة تدبير طلبات العروض المرتبطة بالمستلزمات الطبية وغير الطبية المشار إليها “لا تحترم القانون المنظم للأدوية والمستلزمات الطبية”، مشيرة إلى أن رئيس الحكومة حتى في الحالات الاستثنائية المرتبطة بتدبير صفقات “كورونا” لم يؤشر على عدم احترام هذا النوع من الصفقات للمساطر الإدارية الجاري به العمل؛ لأنها ترتبط بصحة الإنسان.

وشرع، قبل أيام، مجلس النواب، من خلال مهمتين استطلاعيتين، في افتحاص الصفقات التي أبرمتها وزارة الصحة خلال فترة “كوفيد 19″؛ وهي الصفقات التي كانت محط جدل سياسي ومساءلة برلمانية لخالد أيت الطالب، وزير الصحة، ثم مهمة استطلاعية أخرى حول عمل مديرية الأدوية ووضعها المالي والإداري، وعلاقتها بشركات صناعة الأدوية، ومدى احترامها لبنود القانون رقم 17.04 بمثابة مدونة الأدوية والصيدلة.

الشركات شبهات مديرية الأدوية والصيدلة وزارة الصحة

‫تعليقات الزوار

37
  • marwa
    السبت 9 يناير 2021 - 13:06

    هذا الوزير لا علاقة له بمهنة الطب النبيلة يبدو كرجل سلطة

  • هشام
    السبت 9 يناير 2021 - 13:07

    تجار المآسي عند الله تجتمع الخصوم. مزيان لواحد يكون مظلوم. باش ياخذ حقو في دار البقاء…

  • مغربي قح
    السبت 9 يناير 2021 - 13:08

    مادام انه اغلب المغاربة يعالجون بالمصحات الخاصة ولا توجد مستشفيات عمومية كافية وفي المستوى الذي يليق بالانسان فلا توجد اي وزارة اسمها وزارة الصحة اصلا.

  • مغترب
    السبت 9 يناير 2021 - 13:08

    هاد الوزير تحوم حوله شبهات منين كان فالمركب الجامعي ففاس كمدير عام ….. #يتبع

  • مواطن من الدارالبيضاء
    السبت 9 يناير 2021 - 13:13

    انزلوا إلى الشوارع وسترون العجب العجاب. كمامات من كل الألوان معروضة للبيع في الفراشات. يأتي الزبون يضع واحدة تم ينظر لوجهه في كاميرة الهاتف ثم يزيلها ويجرب أخرى وهكذا

  • كوثر
    السبت 9 يناير 2021 - 13:14

    تجار الأزمات، إدا لم يأخد قطعة من الكيكة فلن يسمى وزير قد مرة من الحكومة المغربية، هي عادة إدا لم يقم بها فلن يسمى مسؤول مهم ….

  • مغربي حر و افتخر
    السبت 9 يناير 2021 - 13:18

    هادشي موالفين بيه او ف كاع القطاعات ماشي مشكل . او الى سخط طرح كاع او كترات البلبلة تيديرو للمسؤول اعفاء من المهام دون محاسبة ..بكيرة حلوب لي جا تيمص شوية . دابا عطيونا غير للقاح من هاد الهضرة كاملة .او لا تتسناو مزال المغاربة اينقصو شوية عاد تبداو القاح ؟؟ ايقدر هدا هو الحل باش تصلحو صندوق التقاعد .هي الناس الكبار ف السن اينقصو شوية .

  • rachid
    السبت 9 يناير 2021 - 13:21

    ياك شذيتو ولد زيان في نفس التهمة .إوا شذو المسؤولين الكبار حتى هما لتبت عليهم الفساد في نفس تهمة ولد زيان .

  • ملاحظ
    السبت 9 يناير 2021 - 13:23

    انتشر الفساد إلى أن أصبح هو القاعدة ربما العناوين الأقرب إلى الواقع هي: شبهات عدم وجود فساد في…

  • متطوع في المسيرة
    السبت 9 يناير 2021 - 13:25

    غفرانك ربنا وإليك المصير الم يلد بعد من بإمكانه إزالة الأعشاب الضارة في الحقول من أجل إدخال الفرحة للعقول .هل الفساد الأخلاقي مفتشي في النفوس حسبنا الله ونعم الوكيل. إلى متى يقوم القانون بعمله في وطننا الغالي. لأنه مكبل بحبال من حديد .مولاي أعزك الله ورعاك وإبقاك ذخرا وملادا لشعبك الوفي. تنزيل ربط المسؤولية بالمحاسبة والحكامة والعدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص أمر لايمكن لأحد تنزيله سواك .على بركة الله قلوبنا معكم والله الموفق. الظرفية لاتقبل التأخير.

  • Hicham
    السبت 9 يناير 2021 - 13:27

    Et après,,,

    On a marre de ces enquêtes qui n aboutissent à rien

    Notre seul espoir est une carte de résidence à l étranger pour sauver nos enfants

  • عثمان وكيلي
    السبت 9 يناير 2021 - 13:28

    وزارة الصحة في اسوئ ايامها…

    لا تدبير، لا شفافية، لا مسؤولية….

    وزارة الصحة في حاجة لمن يرعاها…

    اين الراعي….وهل ينتبهون لحال الرعية..

  • Rachid
    السبت 9 يناير 2021 - 13:29

    شبهات و فاسد في جميع وزارة . في إيطاليا كممات بالمجان في جميع الموسسة التعليمية. رأيت كفر في بلاد المسلمين. و رأيت إسلام في بلاد كفر

  • الشريف
    السبت 9 يناير 2021 - 13:30

    اشحال من واحد اختالس واشد فارشاوي في الأخير ألقى راسو فاسبيطار العام من بعد ماجاتو كورونا او ما القا حتا مانطنة انقية ينعس اعليهة.ديك الساعات انذم حيت لا ينفع النذم .منظمة الصحة قالت باللي هادي راها ماشي الجاىحة الأخيرة. اوا بركة من الاختلاسات. امنين اتجي شي موصيبة اخرى ابقاو اتبرقوا ابعينيكم.باش غادي اتنفع لفلوس الى ابنادم امرض ابشي مرض ما عندو ليه ادوا .اتقيو الله راه لخلاص اهنا من عند الله اقبل من الهيه.

  • مواطن
    السبت 9 يناير 2021 - 13:34

    كل من تولى مسؤولية في هاد البلاد خاصو يغتنم الفرصة وياكل حقو سواء في الرخاء أو الجائحة…

  • القصراوي
    السبت 9 يناير 2021 - 13:35

    في غياب منظومات تسيير تشمل مساطير محكمة يتم فحصها و تجويدها باستمرار. و في غياب لجان فحص و تدقيق مستقلة تقوم باستمرار بفحص مدى فعالية و احترام هاته المساطر و تحدد مكامن الخلل و تسهر على تصحيحها. في غياب كل هذا في المؤسسات العمومية ففي هاذه الحالة فالفساد حتمي. لهذا إذا أردنا محاربة الفساد يجب تعيين الأطر الكفؤة و النزيهة و المستقلة القادرة على إرساء منظومات التسيير المحكم على أرض الواقع بدل ما نراه الآن من وزيعة المناصب على أساس الإنتماء السياسي مما يؤدي إلى تسييس الإدارة و إفسادها و تدميرها.

  • حسن
    السبت 9 يناير 2021 - 13:35

    يقال ان بعض الظن اثم وبعضه من حسن الفطن عندما نتكلم عن مسؤل في بلدنا فليس هناك مجال للشك بل اليقين لا شبهة بل فعلا الفساد بعينه هل تعتقدون ان هناك وزيرا يقضي 5 سنوات دون ان يغتني اذن انتم لستم مغاربة ولكن نحن نواجه نفس المعضلة الجهل والتخلف وغياب المحاسبة من راس الدولة لكل مسؤل تسول له نفسه فعل هذا فلو اعطى القصر عبرة بوزير واحد لرتدع جلهم ولكن لا امل في التغيير لا الان ولا مستقبلا

  • ولد ماما BM
    السبت 9 يناير 2021 - 13:37

    شبهات فساد في صفقات وزارة الصحة……….نعم شبوهات واختلالت في جميع ااوزارات …..وحتى الجماعات……. ..من زمان…ونحن نسمع هده الاتهامات ولا شىء بدكر عن العقوبات……..كم عدد الاختلاات التي سجلت فالمحاضير التي وقعت من طرف لجنة اامحاسبات…..برءسة السيد…وجطو……وتلاقتها الحكومات السابقة..والحالبة..* حكومة البهدالة ةالتنمبة* وكان الجواب في دفتر التسجبلات……….. ….عفى……الله………عما ..سلف

  • Qc3
    السبت 9 يناير 2021 - 13:38

    هذا مش وزير هذا ينفع غفير او حارس عمارة يكذب ويتصنع فى الكذب هو اصلا من ضمن عصابة العثمانى خربوا البلد وفسدوا فيها وعمرو كروشهم فى وقت الازمة الناس ماتاخذ بالها علاش حالة طوارئ كل شهر يطلعوا بهذا القرار لمصلحتهم كل ماتزيد الازمة كلما زادت فلوسهم الحرام الله يقحمهم انشالله فى جهنم

  • متضرر
    السبت 9 يناير 2021 - 13:39

    هل هناك شك .لو لم يكن الفساد لما كانت وضعيات مستشفياتنا كارتية لا تتوفر فيها شروط الاستشفاء جل المغاربة فقدوا الثقة فيها .مستشفيات لا تشعر بالأمن والثقة فيها وأنت داخلها ترعب المرضى. تاركين الفرصة المصحات الخاصة تفعل بالمواطنين ما تشاء دون حسيب ولا رقيب .بالإضافة إلى عدم وجود مختبرات التحاليل الطبية عمومية الشيء الذي يدفع المواطنين إلى اللجوء إلى الخواص رغم أمثلتها باهضة جدا كما هو شأن مصلحة الراديولوجي حدث ولا حرج. عار أن التحاليل المخبرية الكوفي بالأداء!

  • ايت لحسن وسفير
    السبت 9 يناير 2021 - 13:45

    انواع دواء اختفت من مستوصفات… وختفت من صيدليات وعدد من الادويه اثمانه ارثفعت زد الولوج للمصحات اصبحو يطلبو نوار في أي تدخل جراحي او لولادات ورساله الأخرى لمن يسير شؤن لبلاد والعبادعن تعتنر أصحاب محطات توزيع لمحروقات خصوصا طوطال شال الا شركة افرقي تمنه منخفض وهد زيادات لمثثاليه في ثمن لغزوال طيله 34يوم رغم ثمن لغزوال لايتعدى 44دولار عالميا طيله 3اشهر ال كتابة هذه سطور زد انخفاض ثمن غبره الحليب غبره التي تستعمله شركة جوده مكان حليب البقر انخفظ ثمنه ال 1ارو والمواطن يشتري حليب جوده 3.50درهم رغم ان شركة حليب سنترال حفظت ثمن حليب لبقر الدي تاخده من تعاونيات كذالك عدد من مخابز يتلاعبون في جوده ووزن الكامير والخبز بسلا زد تعفن…..

  • mourad
    السبت 9 يناير 2021 - 14:04

    تتحدثون و كأن شبهات الفساد في الصفقات العمومية تعتبر استثنتاءا. نادرا بينما الحقيقة هي ان الاستثناء هو ان تجد صفقة عمومية احترمت فيها قواعد النزاهة و الشفافية و تغليب للمصلحة العامة و احترام لدفاتر التحملات. فكل الصفقات العمومية ليس فقط المتعلقة بالصحة بل جميع الصفقات بدون استثناء سواء تعلق الامر بصفقات الدولة او الجماعات الترابية او المؤسسات و المقاولات العمومية تطغى عليها المحسوبية و الزابونية و تتحكم فيها العلاقات الشخصية تستفيد منها مقاولات تكون معروفة حتى قبل وضع طلبات العروض هذا على الاقل اذا تم احترام هذه المسطرة. كما انها تراقب و تسير بمنطق الكعكة المشتركة التي يلهت الكل لينال نصيبه منها في تبذير عشواءي للمال العام دون حسيب او رقيب و تضرب المصلحة العامة عرض الحاءط …و للحديث بقية.

  • سعيد
    السبت 9 يناير 2021 - 14:11

    هؤلاء لايمكن محاسبتهم .ولو حوسبو سيكون محاسبة شكلية كوقف التنفيذ. البراءة و….إبن زيان وأمثاله فقط من يحاسب على 5% مانهبه هؤلاء .

  • خدامين كايطبخوا
    السبت 9 يناير 2021 - 14:15

    هذا السكوت من طرف الوزارة فيه إن، الدولة تسلفات مليارات و ماميكنش دوز هذه الهمزة بلاما يذوقوا منها.

  • أستاذة وطنية
    السبت 9 يناير 2021 - 14:17

    صفقات مشبوهة ديما كانت وزارة الصحة تحوم عليها شبهات تذكرو يوم ان قدمت ياسمينة بادو ( الكنيوط اي الكرمومة) لخوها لشراء تلقيح افلوانزا دفع للشركة المصنعة ثمن أدوية سنتين السنة الموالية لم نحصل على التلقيح بحكم الغاؤه لعدم فعاليته لكن الصفقة بقيت هي هي ولم يرجع ما تبقى على عاتقه هو هذا مغربنا وهما هاذو منتخبينا يقسمون الكعكة بينهم وبين اقاربهم لا حسيب ولا رقيب الحسيب الله

  • متقاعد
    السبت 9 يناير 2021 - 14:21

    المحاسبة ثم المحاسبة في أي وزارة فيها شبهة فساد!!! يجب على مجلس المحاسبة ووزارة الداخلية التدخل فورا لإنهاء الريع بالصفقات العمومية المشبوهة وهو ما يكلف الدولة ملايين بل الملايير من الدراهم … الفقير المسكين لم يعد له ما يقوله في هؤلاء الا حسبي الله ونعم الوكيل!!!!

  • ايت واعش
    السبت 9 يناير 2021 - 14:58

    تجترة الماسي ، اكلوا الجثث الادمية، تكافح الدولة وتجمع تبرعات وندفع الضرائب ….لينهبها احدهم ويملا رصيده البنكي ناسيا انه ياكل السحت ويوما ما سبموت وهو مدلول…..تبيعون الغش وتتجارون بحياة الناس الهي ..ينزل عليكم غضبه ..اينما وليت زجهك تجد الفساد الفساد الفساد….العادة السرية في هذا البلد هي الفساد والاغلبية مدمنة عليها …

  • رأي
    السبت 9 يناير 2021 - 15:23

    و القطاعات الأخرى فيها الشفافية هههههه يجب افتحاص جل الصفقات في كل الوزارات و ليس وزارة الصحة وحدها

  • مواطن2
    السبت 9 يناير 2021 - 15:36

    من هذا المنبر المحترم قلت ولا زلت اقول بان الصفقات العمومية هي سبب الكثير من البلاوي التي تعيشها البلاد . تسند الصفقات الى اصحابها بالشروط المطلوبة وتتم المصادقة عليها وبعد ذلك يتصرف اصحابها كما يشاؤون. كمثال بسيط فقط يتعلق بالتغذية المدرسية اصحاب الصفقة يلتزمون بالجودة معرضين نماذج من تلك التغذية.كل نموذج يتميز بالجودة العالية ويعرض على لجنة متخصصة في الموضوع.تنتهي الوثائق . ويشرع في تزويد المؤسسات .لا حسيب ولا رقيب.كل ما عرض على اللجنة يغيب اثناء التطبيق.مواد كلها لا تتطابق مع النماذج المعروضة كلها رداءة .تغيب المراقبة.والمزود يفعل ما يشاء.هذا نموذج بسيط.فما قولكم في الادوية والمشاريع الكبرى…..ايام قليلة من الامطار عرت على مظاهر الفساد المنتشرة في كل المجالات.لا سبيل للخروج من النفق الا باجراءات صارمة وتتبع لصرف المال العام من طرف قوم يتميزون بالامانة والنزاهة ونكران الذات.والا فنحن سائرون الى الخسارة باعين مفتوحة.

  • rachida
    السبت 9 يناير 2021 - 15:48

    السلام عليكم.ليس بجديد نعلم جيدا منذ زمن بعيد أن كل مسؤول أو كل وزارة تقوم بمشروع سوف تكن هناك مسبقا صفقات مشبوهة يمررون بها ذلك المشروع لأنهم يعلمون جيدا أن ليست هناك محاسبة لهم لذا يتمادون في كل ما يفعلون

  • MOUGHRABI66
    السبت 9 يناير 2021 - 15:58

    وخير دليل على وجود الفساد في كل الصفقات بهذه الوزارة التي تنعت بأم فساد الوزارات هي صفقات الأجهزة الطبية والغير الطبية حيث يلاحظ توقف هذه الأجهزة عن العمل وهي لازالت في شهرها الأول من الضمانة والأمثلة كثيرة ،وعلى سبيل المثال لا الحصرصفقة المواد المعقمة بالمديرية الجهوية بفاس في الشهور الماضية التي أطاحت بمتصرف المديرية الجهوية وأخلت سبيل المدير الجهوي حرا طليقا لحد الآن فكيف لهذا الوزير أن يكون إنسانا نزيها وهو كان يشغل منصبا مهما بفاس التي تقع فيه هذه الإختلاسات …..

  • المعطي
    السبت 9 يناير 2021 - 16:01

    هاد الهمازي الصحاح جميع المسؤولين كيتسناوهوم ويفرقو توزيعة بينتهوم .العام جاي ان شاء الله الصحف الوطنية والدولية غادى تكتاب عليهم بأن بهاد الهميزا تشراو بيها العقارات في الخارج

  • jawad sale
    السبت 9 يناير 2021 - 17:12

    وبصحتو مالو لاش صالح إلما سرقش غدي يجي ليموراه وياخد الجمل بما حمل.زعما غدي يستافد المواطن من شيحجا…وزير الصحة بصحة ملي غدي تسالي صحة ويجيك ملك الموت غدي تمشي بوحدك كلشي غدي يبقى هنا وتحاسب عليه لهيه

  • محمد
    السبت 9 يناير 2021 - 17:39

    سيفتح التحقيق وسيغلق كباقي الملفات السابقة دون نتائج لانه لولا الحماية الفوقية لما تجرأ فاسق اوفاسد على مد يده للمال العام وهذه في حد ذاتها جريمة وجناية في حق الشعب.

  • abdou
    السبت 9 يناير 2021 - 18:30

    أنعجب من مثل هؤلاء المسؤولين السيد يلهتون وراء المال بالكذب والتدليس حتى في هذا الزمن الوباءي .والله لمحزونون
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    للأسف الصرامة في المحاسبة هي التي يجعل الفساد يستفحل
    نسأل الله السلامة.

  • مازير
    الأحد 10 يناير 2021 - 12:13

    العكس هو الذي كان سيكون مفاجئا بالنسبة لنا، أما و أنه الفساد فهذا شئ عادي في البلاد

  • همو
    الأحد 10 يناير 2021 - 17:00

    الان نريد تحرك وكلاء الملك والقضاء.كما يتحرك مع من يدعون نشطاء حقوق الانسان.ادا اراد مصداقية.

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير

صوت وصورة
دار الأمومة بإملشيل
الجمعة 22 يناير 2021 - 18:11

دار الأمومة بإملشيل

صوت وصورة
غياب النقل المدرسي
الجمعة 22 يناير 2021 - 14:11

غياب النقل المدرسي

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50

صبر وكفاح المرأة القروية