لوحات تشكيلية تبرز روعة الخط العربي وتكسر رتابة الوضع الوبائي

لوحات تشكيلية تبرز روعة الخط العربي وتكسر رتابة الوضع الوبائي
سعد القادري
الإثنين 21 دجنبر 2020 - 06:00

كسر معرض فن “الخط العربي”، الذي افتتح السبت برواق محمد القاسمي بمقر المديرية الجهوية لوزارة الثقافة والشباب والرياضة، قطاع الثقافة، بجهة فاس مكناس، الجمود الذي فرضته الجائحة على الحركة الفنية والإبداعية بمدينة فاس.

وضم المعرض، الذي نظم بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، 22 لوحة للخطاط والفنان التشكيلي عبد السلام الريحاني، تجسد تجاربه على مدى 20 سنة؛ منها لوحات تفردت بآيات قرآنية كريمة بخطوط مغربية جميلة، وأخرى أبدع فيها العارض في المزج بين أنماط الخط المغربي والفن التشكيلي.

وبهذه المناسبة، قال عبد السلام الريحاني إنه خصص معرضه، الذي سيتواصل إلى غاية 15 من يناير المقبل، لإبراز غنى الخط المغربي، والهوية الفنية المغربية كثقافة قائمة بذاتها، مشيرا إلى أن لوحاته تنقل المتلقي إلى عالم مختلف أشكال الخط المغربي، كالمبسوط، والمجوهر، والكوفي المرابطي والمريني، إضافة إلى الخط القندوسي.

وذكر الخطاط والفنان التشكيلي ذاته، في تصريح أدلى به لهسبريس، أن اللوحات التشكيلية غالبا ما تتضمن خطوطا مشرقية، عكس لوحاته التي ضمنها الهوية المغربية، وذلك بغية الارتقاء بالخط المغربي، الذي يعد، بحسبه، من أجمل الخطوط العربية، إلى العالمية.

وأضاف الريحاني أن تجربته في جمعية الكامليون للفنون التشكيلية والخط العربي ساعدته على إبراز موهبته، مبرزا أن تنظيم الجمعية لمهرجان فاس الدولي للخط العربي والزخرفة ساهم في احتكاكه بمجموعة من أعلام الخط العربي، من المغرب والمشرق؛ “وهي تجربة يعد هذا المعرض إحدى ثمراتها الإبداعية”، بتعبيره.

من جانبه، وصف العربي تراك، الخطاط المغربي الفائز بجائزة محمد السادس للخط المغربي في دورتها الأخيرة، الخطاط والتشكيلي عبد السلام الريحاني بالفنان المتميز الذي استطاع أن يمزج في لوحاته بين الخط والزخرفة والفنون التشكيلية، مشيرا إلى أن معرضه تمكن لأول مرة من الجمع بين جل أنواع الخطوط المغربية.

وأوضح العربي تراك، في حديثه لهسبريس، خلال افتتاح معرض الخط العربي، أن تجربة الريحاني في تطويع الخط المغربي تعد من التجارب الرائدة، “لكونه استطاع أن يبرز جمالية الخطوط المغربية القديمة، من كوفي، وثلث مغربي، وقندوسي ومبسوط، وأتاح فرصة اكتشافها للجمهور بطريقة جديدة، وبأسلوب مميز”.

وأشار تراك إلى أن مناسبة تنظيم معرض الخط العربي بمدينة فاس أتاحت للفنانين التشكيلين والخطاطين فرصة اللقاء من جديد في ما بينهم وبين الجمهور، وذلك بعد طول انتظار جراء تفشي الوباء.

الخط العربي اللغة العربية فاس لوحات تشكيلية

‫تعليقات الزوار

4
  • خالد
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 07:03

    الله يعطي الصحة للفنانين ديالنا و على الدور التوعوي لي كيوصلوه لشعب المغربي هير كان عليهوم يحترموا التدابير الوقائية راه مزال كوفيد ممشاش

  • بلي محمد من المملكة المغربية
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 11:53

    كلمة ادا سمح لنا المنبر شكرا رغم ان المحنة التي ستصبح موضوعا يقرأ في المستقبل وصورة سينمائية متميزة عن غيرها كدالك الفن ينصب الخيام قصد التعريف بالجديد فامع الخط العربي الساحر والصورة التشكيلية كدالك فالمملكة من حقها ان تفتخر وتشكر الله فلازال فيها فرسان في فن الخط وفي فن التشكيل وفي فن المسرح وفي فن السينما وفي فن الهندسة وفي فن الترجمة والدي دكرته ليس من السهل ولوج عوالمه ادا لم تكن الدراسة في البداية والتجربة كدالك وستظل العلاقة قائمة بين الخط وعلى اي لون والتشكيل رفيق بين قوسين الشعر لازالت لنا كلمة أخرى بالفرنسية وبالمناسبة نجدد الطلب نحن لازلنا ننتظر من سيدنا الملك التفاتة انسانية متميزة قصد النظر في قضيتنا التي مرت عليها اكثر من تلاثين سنة ومع هد ا كله مازلنا نضع الكلمة عن التشكيل وغيره الصحة وطول العمر لسيدنا وللجميع

  • الفيلالي
    الإثنين 21 دجنبر 2020 - 12:09

    ما أحوجنا لفنانيين من طينة هذا الفنان الشاب الغيور على الخط الهربي والإبداع التشكيلي في زمن الجائحة.

  • فنان تشكيلي
    الثلاثاء 22 دجنبر 2020 - 01:50

    الفن التشكيلي المغربي منذ تأسيسه وهو مخترق من القوى الشوفينية والثيوقراطية التي ظلت تتحكم بالقطاع من وراء الكواليس وتختبئ وراء النخب الفرانكفونية التي تتخفى بغطاء الحداثة والتقدمية وماهي في الواقع إلا واجهة للطبقة الشعبية وتسمى هذه النخب في العرف الإسلامي بأعيان وأكابر المجتمع وهم في مقام أولياء أمر المجتمع لأنهم مكرسون لصياغة أجندات المجتمع وتنفيذها على أرض الواقع وتوجهاتهم ليست بمعزل عن الخلفية الإسلامية.ولذلك فإن ماتوحده الثقافة أكثر مماتفرقه لأنها تظهر أن كل أصناف المجتمع ماهم إلا وجوه لعملة واحدة ويظل الشعب هو أساس الحكم ومصدر التشريع،وأن المواطنون البسطاء الذين يوحدهم المزاج العام هم الذين يكونون القوة الاجتماعية المؤثرة التي تصنع القرار وتقرر مصير الفنان يا إما بالاعتراف الذي يفتح له أبواب الخروج إلى الساحة الفنية كممارس محترف والاستفادة من المارشيات والشهرة والثروة وإما بالتقهقر إلى الدرك الأسفل من الهامش ويعيش كطالب معاشو يصارع من أجل البقاء حتى آخر يوم من عمره فلايتوقع أن يتغير موقف المجتمع منه لأن المغاربة لايرضون أن يمثلهم فنان لايعبر عنهم.والمغاربة قساة أشداء في هذا الصدد.

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 3

كفاح بائعة خضر

صوت وصورة
هوية رابطة العالم الإسلامي
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 19:40 2

هوية رابطة العالم الإسلامي

صوت وصورة
تأجيل مجلس الاتحاد الدستوري
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 17:16 2

تأجيل مجلس الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
منع احتجاج أساتذة التعاقد
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 16:41 29

منع احتجاج أساتذة التعاقد

صوت وصورة
البوليساريو تقترب من الاندثار
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 11:59 17

البوليساريو تقترب من الاندثار

صوت وصورة
قانون يمنع تزويج القاصرات
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 10:48 29

قانون يمنع تزويج القاصرات