مطيع يتهم "العدالة والتنمية" باقتراف جرائم في حق سيادة ودين المغاربة

مطيع يتهم "العدالة والتنمية" باقتراف جرائم في حق سيادة ودين المغاربة
الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:00

من الأعضاء إلى المؤسّسين والقادة التّاريخيين، تتّسع دائرة الغضب داخل حزب العدالة والتنمية بعد 8 سنوات من الحكم؛ وهي تجربة لم يخرج منها الحزب الإسلامي كما دخل، حيث يسود انقسام حاد داخل الهيئة السّياسية، كما أنّ أصواتاً ظلّت تتبنّى خيار “الصّمت” طوال فترة من الزّمن قرّرت هي الأخرى الخروج لتقويم “اعوجاجات” الحزب.

وبات ظاهراً أن حزب العدالة والتنمية يعيش فترة “حرجة” باتساع دعوات التّغيير والتجديد التي ترفعها أصوات داخل “البيجيدي”، لا سيما بعد الأحداث الأخيرة ورفض بعض المنتسبين والمتعاطفين لبعض القرارات التي ورّطت القيادة مع باقي هيئات الحزب؛ الأمر الذي دفع بعض القيادات إلى الخروج عن صمتها، لمهاجمة الخطّ الرّسمي للحزب.

عبد الكريم مطيع، أحد القيادات التّاريخية للحركة الإسلامية المغربية، أورد في رسالة له: “قبل أن يتوفاني الله تعالى، أغتنم فرصة ما بقي لي من الحياة فأعلن اعتذاري للشعب المغربي عامة عن جرائم الاعتداء عليه في سيادته ودينه وثروته وأخلاقه، مما ارتكبه ويرتكبه أعضاء في حزب العدالة والتنمية المغربي وفي غيره من التنظيمات”.

واعتبر مطيع في رسالته “هؤلاء سبق أن انتموا إلى حركتنا الإسلامية الأم، ثم انبثوا في مختلف أجهزة النظام واستمرؤوا خدمته واستطابوا خيانة دينهم وانتمائهم للوطن المغربي المسلم الحر”، موردا “كما أعلن أمام الله براءتي التامة منهم ومن تصرفاتهم في الدنيا والآخرة، ومن كل المظالم والخيانات التي ارتكبوها خدمة لمصالحهم الشخصية أو لصالح النظام بالقول أو العمل أو الإقرار السكوتى أو القولي”.

وفي السّياق، أكد سعيد لكحل، المحلل المتخصص في الحركات الإسلامية، أن “خرجة عبد الكريم مطيع هي امتداد لخرجاته السابقة التي ظل ينتقد قيادة حزب العدالة والتنمية، وخاصة عبد الإله بنكيران وممارساته المشبوهة وهو عضو بالشبيبة الإسلامية”.

وأبرز لكحل، في تصريح لهسبريس، أن “خرجة اليوم التي تبرأ فيها مطيع من إسلاميي “البيجيدي” وما ارتكبوه من “جرائم” سياسية وحقوقية في حق الشعب المغربي، وكذا اعتذاره للشعب المغربي، هي في حد ذاتها تصفية حسابات مع “البيجيدي” ليس إلا؛ فمطيع كان ينتظر كثيرا من “البيجيدي”، خصوصا لما ترأس الحكومة. ومما كان ينتظر منه التوسط له لدى الملك قصد أن يشمله العفو الملكي، مثلما فعل مع شيوخ التكفير والتطرف”.

وشدّد المتحدث ذاته على أنّ “مطيع فهم من عدم إدراج اسمه ضمن لائحة المشمولين بالعفو إقصاء له وانتقاما منه. لهذا، اتخذ موقفا من “البيجيدي” يرد به الصاع صاعين”، مبرزا أن “تصريحات مطيع وخرجاته لن تؤثر على “البيجيدي” داخليا ولن تؤجج الصراع أو الخلافات داخله، كما لن تؤثر على الرأي العام المغربي بخصوص حزب العدالة والتنمية وحظوظه في الانتخابات”.

وقال المحلل المتخصص في الحركات الإسلامية إن “ما سيحصل عليه “البيجيدي” من أصوات ومقاعد في الانتخابات المقبلة لن يتأثر بخرجات مطيع؛ بل بما جناه “البيجيدي” على الشعب المغربي من كوارث. فما يقوله مطيع ليس جديدا على المغاربة، لهذا لا تأثير له عليهم. ما يفعله مطيع وما يقدمه من اعتذار فعله قبله شيوخ التطرف في مصر والسعودية، بعد أن ضاقت بهم السبل وتقدم بهم العمر”.

وتابع لكحل: “مطيع راجع موقفه من “البيجيدي”، ولم يراجع موقفه من كل إسلاميي المغرب، كما لم يراجع العقائد الإيديولوجية التي تتأسس عليها الجماعات الإسلامية”، مبرزاً أنّ “موقفه واعتذاره صرخة في واد. فلولا قوة الدول ونجاح الأجهزة الأمنية في مواجهة التنظيمات المتطرفة (المغرب، مصر، الأردن) لما قدم شيوخ التطرف مراجعاتهم؛ فغالبيتهم قدموها من داخل السجون والبقية من المنافي”.

الانتخابات المقبلة حزب العدالة والتنمية سعيد لكحل عبد الكريم مطيع

‫تعليقات الزوار

53
  • استقل من منصبي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:20

    الغريب في الامر هو انه لا يوجد وزير او نائب برلماني من حزب المصباح استقال من منصبه بعد التطبيع من اسراييل

    كلشي ساكت و محتفظ عل المنصب ديالواظ. الكرسي و ما ادراك ما الكرسي …..

  • مغربي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:22

    السي مطيع، لا تتكلم باسم المغاربة، تكلم عن نفسك فقط، المغاربة أدرى، واعون يعملون ما هو لصالح بلدهم المغرب، لقد وصلنا إلى سنة 2021، فترة التقدم والازدهار وعصر التغيير ،و انتم تريدون البقاء في عهد الظلمات والفتنه، ولتبقوا كدلك الى الأبد.

  • EL MAHDI BEN
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:26

    Pour l Histoire cette personne doit dire au Peuple Marocain les circonstances de L Assassinat du Militant Socialiste OMAR BEN JELLOUN à CASABLANCA Le 18 /NOVEMBRE/1975????juste une question avant de rencontrer ALLAH.

  • sabri
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:32

    تصالح راعي السلفيين مع أحد رعاة الإخوان المسلمين، وسيتصالح قطيعاهما في شمال إفريقيا بعد تبادل بحر من الهجاء والسب واللعن والتكفير والتخوين

  • حمادي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:33

    الدعاء ..اللهم إنا لا نسألك رد القضاء وإنما نسألك اللطف فيه
    الله مخاطباً الملائكة ..طيب نزولاً عِند رغبة عبادي خلوا الزلزال 5رشتر بدلاً من 10

  • عبدو
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:53

    . فأعلن اعتذاري للشعب المغربي عامة عن جرائم الاعتداء عليه في سيادته ودينه وثروته وأخلاقه، مما ارتكبه ويرتكبه أعضاء في حزب العدالة والتنمية المغربي، الله أكبر، وشهد شاهد من أهلها.

  • عبدالله
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:55

    شخصيا لا افهم عاد الخوانجية الذين يتكلمون باسم المغاربة اجمع . تكلم يا خوانجي على المواشي الذين تضحكون عليهم وتتاجرون بالدِّين لاغراضكم الشخصية لا غير .
    نحن المغاربة الاحرار والمغاربة لي عايقين بقوالبكم مسلمين بلا بكم والإسلام واحد ما فيهش قوم الله المختار وقوم الدرجة التانية. راكم دخلتو في عام ألفين وواحد وعشرين وضحكتو ما كفى على الكوانب او درتو لاباس ونطلب منكم ان تتنحاو من الساحة السياسية واعني كل الأحزاب الني تتاجر بالدِّين ارحلو ارحلو راه طلعتو لينا في المخ ، راه الجوامع كثيرة فين تصليو اما السياسة بعيدة عنكم بالاف الكليموترات.
    الله يعفو علينا منكم او يفيق الأكباش من النوم.

  • lala
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 07:57

    السلام عليكم ورحمة الله الحمد لله كلشي بان مابقى ينفع لا خرجات ولادخلات لي عطا الله عطاه

  • حمداوي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 08:01

    اتق الله يا أخي كفاكم تبعية للاخر وترجيج كفة مصلحة غير مصلحة المغرب .
    المغرب اولا والمغرب ثانيا مع العدالة والتنمية أو مع غيره .بئس لأصوات التي لاتستحضر مصلحة الوطن والعدل والإحسان والنهج ومن سار على دربهم .
    اللهم من أراد شرّأ بهذا البلد الآمن فاجعل كيده في نحره إنك على كل شيء قدير .

  • سلا الرباط
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 08:15

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، شهد شاهد من أهلها مع اقتراب موعد الانتخابات ، ريحتكم اعطات ما فاز إلا سيدكم بنكيران .

  • عبد الله
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 08:33

    لا يستطيع اي حزب و ولو باديولوجية دينية ان يزعزع او يقوض معتقد وسلام المغاربة .
    الذي يحمي المغرب هو الملك و ليس الحزب كيفما كان توجهه.
    الحزب الذي يركب على الدين للسيطرة على دواليب الحكم هو خطير على السلم الاجتماعي والدليل ما فعله حزب البجد بالمغاربة .
    و اما ان يخرج شخص ويعطي لنفسه حجما اكثر منه متمترسا وراء الدين فهذا شخص اناني و الدين عمره قرون في المغرب و الوطنية لها قرونا اكثر من المعتقد نفسه .

  • محمد مواز
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 08:39

    يقولون إن الوطن غفور رحيم .الشيخ مطيع من خلال رسالته يترجى العفو من أمير المؤمنين بالوساطة البيجيدية وقد تقدم به العمر …وربما راجع أوراقه وموقفه والحنين الى الوطن …ونحن المغاربة شعب مسامح كريم مضياف .والخصلة الخاصة التي وهبنا بها الله سبحانه وتعالى .وهي خصلة النسيان …نحن شعب لا نرجع للوراء …يا أصدقاء البيجيدي أنقذوا رفيق دربكم …كفاه غربة …أصبح يحن للوطن .والوطن غفور رحيم والمسامح كريم

  • احمد
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 08:56

    السلام عليكم.حزب العدالة والتنمية كباقي الاحزاب السياسية.له نجاحات واخفاقات لسوء حظه سلطت عليه لاضواء اكثر نظرا للعامل المشترك الذي اتخذ منه وسيلة تكوين قاعدة حزبية كبيرة خولت له تصدر المشهد السياسي في المغرب وهذا كان سيف ذو حدين .لكن لديه مايكفي من الكفاءات التي يمكنها تصحيح مسار الحزب .

  • مغربي اصيل
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:00

    هؤلاء الإسلاميون بمن فيهم عبد الكريم مطيع خارج السباق التاريخي للدول و الشعوب وضد المصالح العليا لبلدانهم .لا يعنيهم فيىالدرجة الأولى سوى موالاتهم لاجندات التنظيم الاخواني العالمي الحالم بظولة الخلافة جا هلين انه هذا الزمن لن يلد رجلا ينام تحت الشجرة اسمه عمرا ابن الخطاب قبل أن يتم طعنه . . وبعد تجربة المغاربة لحزب العدالة والتنمية صاحب”صوتكم ضد الفساد”فقد حان الوقت لإقامة دولة حديثة تعنى بالشؤون الدنيوية للناس بالدرجة الأولى بعيدا عن تدنيس المقدس الديني بايديولوجيا تستحضر فيها المصالح السياسية و المصالح الشخصية و الزبونية الحزبية قبل أي اعتبار آخر.
    المغاربة كلهم مسلمون وكل مزايدات عليهم باسم الدين لا يمكن اعتباره إلا من باب المتاجرة و الاستغلال الحقير للدين . إنهم خارج هذا الزمن وعلى المغاربة معرفة أين تكمن مصلحة الوطن فحياتي الأوطان من الإيمان و يحذروا كل من تشم فيه راءحة الولاء لغير الوطن.

  • مراقب مروكي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:06

    لكي يسامحكم الشعب هو إعادة الأموال و ما نهبتموه من حقوق المواطنين واستغلتكم لهم باسم الدين والشعبوية والاصلاح وعدم التسامح مع الفاسدين ولكن هيهات هيهات النفاق السياسي ليس له صدق ولا عهد واحد وللأسف

  • مواطن2
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:11

    هي شهادات لا تخلو من حقيقة.الحركات الاسلامية لا تسير كما بدات عبر الازمنة لا في المغرب ولا في غير المغرب .فهي تبدأ في لون وتنتهي بعدة الوان.السيد مطيع قد يكون حاقدا على العدالة والتنمية لاسباب مصلحية لكن تصريحاته تشبه الكثير من التصريحات التي سبقت ولا تخلو من حقيقة .وبصفة عامة حزب العدالة والتنمية لا يمكن ان يكون برئيا مما نسب اليه.والحالة الاجتماعية للشعب المغربي تشهد على ذلك.الانتظارات تبخرت مع مرور الزمن. حزب العدالة والتنمية يعيش شرخا كبيرا بين اعضائه وهذا يدل على عمق الخلافات القائمة بين اعضائه دون الحديث عن علاقته ببقاقي الاحزاب.وعموما الشعب المغربي فقد كل امل في الاحزاب السياسية ولم يعد ينتظر شيئا لا من العدالة والتنمية ولا من غيره..

  • حنظلة
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:15

    زعما راه العدالة والتنمية لي حاكما الا لبلاد والعدالة والتنمية لي جارت الاعتراف ديال امريكا بالصحراء

  • Freethinker
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:24

    المغرب أولا وأخيرا! لا تهمني لا فلسطين ولا غيرها. تهمني فقط مصلحة وطني! الإسلاميون لا ولاء لهم للوطن!

  • ولد العمومي....
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:28

    لا حق لاي كان الحديث باسم المغاربة الا اذا خولت له ذلك صناديق الاقتراع*****المغرب خرج من عهد الوصاية الى مبدا الاختلاف*****المغاربة تختلف دياناتهم بين مسلم ومسيحي ويهودي*****من ايجابيات تكنولوجيا المعلومات انها كشفت ضيق افق هذه الفئة التي ترتزق بالدين واؤكد على كلمة الارتزاق*****الدين والتدين مصطلحات لها معاني مختلفة*****التدين هو ممارسة كل انسان لطقوسه التي قد تختلف عن انسان اخر حسب الزمان والمكان والمصلحة***** لا بد من الخروج من النظرة المطلقة لان لكل مغربي وجهة نظر حول القضايا الدينية والوطنية****رفع الوصاية والايمان بالحرية والديمقراطية وقبول الاخر بالحوار لا العنف والقتل كما وقع في الماضي والحاضر*****

  • مكلخ مغربي قح
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:35

    هذا الحزب لعب مسرحية مكيديةتنكر بلباس اسلامي لخداع الشعب المغربي .وماهي الا حيلة ماكرة من انتاج الدولة العميقة ولعب ادوارها كراكيز بغطاء ديني لتمويه ابناء هذا الشعب .ولما نتصفح فضاءح شخصياتهم نجد ان الاسلام يتبراء منهم . وربما نجد الكافر ارقي واوضح وانضج من هوءلاء المنافقين والعياد بالله.ياريث لو انحل هذا الحزب للابد لانه يبقي وصمة عار في الحقل السياسي المغربي.

  • الصراخ على قدر الالم
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:36

    صوت طفولي لطقوس احتفالية بحلوى

  • العدالة والاحسان
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:36

    مع بدايتي لقراءة العنوان ظننت انك من أصحاب العدل والإحسان. فالبداغوجية الدينية التي استعملت في مراسلتك لحزب العدالة والتنمية، كما قال المحلل لكحل ليس إلا صرخة في واد، ولا تسمن ولا تغني من جوع

  • saadaouiabdelhadi
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:42

    حزب العدالة والتنمية المغربي،وأنا على يقين أنه سيفوز في الإنتخابات المقبلة،لماذا؟،لسبب بسيط وهو أن السلطة معه وكان الجزب الإبن البار يأتمر بأمرها وينتهي بنواهيها،ولا أعتقد أن يأتي جزب قد يكون أكثر وفاء للسلطة من حزب العدالة والتنمية،
    أما ما قاله السيد مطيع وتبرئته من الحزب واعتذاره للشعب المغربي فلن يشفع له،لأنه كان من الموالين للحزب قلبا وقالبا،ولذلك يتحمل معهم مسؤولية ما جنوه على المغاربة.
    أما ما قاله لكحل بأن المسألة تصفية حسابات فهو تكلف من الشخص دليل عليه.

  • Le Monsieur sans Terre
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:46

    تزداد الصراعات بين أتباع الدين الإسلامي واليهودي لأن كلاهما دينان منغلقان بيد أن العقيدة المسيحية منفتحة بالتالي محكوم عليها تاريخيا بالإنقراض لأنها تترك للمؤمنين حق مسايرة التاريخ وهاته الميزة تستحيل عند المسلمين واليهود وخصوصا الأصوليون fundamentalistes.

  • الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:50

    هذا الشخص يذكرني بزعيم الإخوان المصري السابق الذي قال بالحرف حين طرحوا عليه مفاضلة بين مصر وبين القضية الفلسطينية فقال : طز في مصر ، يعني بكلامه تتحرق مصر وتروح في داهية ولا نطبع مع اليهود.

  • الحسن لشهاب_المغرب_
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 09:50

    يقول المقال:و تابع لكحل: “مطيع راجع موقفه من “البيجيدي”، ولم يراجع موقفه من كل إسلاميي المغرب، كما لم يراجع العقائد الإيديولوجية التي تتأسس عليها الجماعات الإسلامية و لم يراجع المذاهب الفكرية العلمانية الغير المتدينة ،و لم يراجع اسلام امارة مؤمنين كل الاديان ،و يبقى حزب البيجيدي بين مطرقة ارضاء اسلام القاعدة الشعبية المتدينة بالوراثة و ليس بالعقل،و بين سندان ارضاء مصالح المؤسسة الملكية الديبلوماسية الحمائية,,,,اما بلاد المغرب فهي بلاد كل المغاربة ،مهما كانوا متدينين اسلاميين او غير اسلاميين او غير متدينين ,,,و تبقى سياسة التناوب عن الحكامة هي روح الدمقراطية و العدالة الاجتماعية ،و تسقط كل انواع التوريث السياسي و ادواته الجهنمية المتمثلة في استدامة المناصب العليا و خلود الزعامة السياسية و النقابية و سياسة الريع الاقتصادية,,,,

  • الحسين
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 10:16

    كنا في بداية التسعينات نتمنى أن يكون عندنا في المغرب حزبا إسلاميا حتى نقضي. على كل ما يخالف شرع الله من الخمر والربا والملاهي الليلية والدفاع عن الهوية الإسلامية في المغرب واللغة العربية والدفاع عن المقدسات الإسلامية كفلسطين وغيرها..
    والحاصل هو العكس تماما جاء الحزب الإسلامي
    وقضى على كل ما سبق ذكره
    وماذا قدم هذا الحزب الذي يدعي أن مرجعيته الإسلام . ؟

  • Abdou
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 10:20

    ذلك ظن سعيد لكحل في الرجل و كأنه منجم يخبرنا بالغيب في حقيقة الأمر أن لكحل لم يفوت هذه الفرصة لكي يصور لنا أن كلا من مطيع و العدالة والتنمية انتهازيين و هذا مجانب للصواب بالنسبة الأول با ريت لكحل يتحدث لنا على انتهازية و جرائم حزب الاستقلال في حق الشعب المغربي

  • راوي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 10:22

    من الطبيعي جدا ومن المعروف لدى المجتماعات المدنية هو أن الأحزاب الديموقراطية هي التي تتبرأ من العنف والمجرمين إ نما في حالة مطيع الذي حصل هو العكس، المجرم هو الذي يتبرأ من الحزب وليس أي حزب إنه حزب الأغلبية. وفي هذا علامة استفهام يتوجب على الديموقراطيين في بلدنا العمل على إزالتها. فلكي لانساهم في ذر الرمال على عين المواطن المغربي نذكر أن مطيع محكوم عليه بتهمة اغتيال غذرا لمدير جريدة المحرر، عضو المكتب السياسي للإتحاد الإشتراكي و مؤسس النقابة الوطنية للبريد، الشهيد عمر بنجلون عند خروجه من بيته ليتوجه إلى عمله وأمام أنظار إبنته القاصر. أما من ناحية أخرى فإذا كان لمجرمين قتلة قاعدة مؤيدة ومؤثرة داخل حزب الأغلبية البرلمانية بإمكانها تغيير قواعد اللعبة السياسية في البلاد فما علينا إلا أن نترحم على الديموقراطية إن وجدت والعمل الديموقراطي إذ توفرفي بلدنا. إن ما يحصل داخل حزب “العدالة ” هو أخطر من التطبيع.

  • م المصطفى
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 10:24

    إنطلاقا من رأيي الخاص فإنني أعبر عن فرحتي الكبيرة بما حققته بلادنا بفضل الديبلوماسية الملكية من اعتراف رسمي لمغربية الصخراء من طرف الولايات المتحدة الأمريكية، ثم تضامن الدول الصديقة مع قضية وحدتنا الترابية، وأرحب بفتح العلاقات مع إسرائيل، إستجابة في الدرجة الأولى مع رغبة الجالية المغربية لليهود المقيمين بإسرائيل.
    أما خلافات أعضاء العدالة والتنمية أو جهات أخرى بخصوص ربط العلاقات مع إسرائيل ، فذلك لا يهمني في شيء بقدر ما تهمني مصلحة بلادي واختياراتها التي درست بجدية وعبقرية وأعطت ثمارها ولله الحمد.

  • حسن انجلترا
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 11:06

    بعض الاسلاميون مازالوا يعيشون في القرون الوسطى العالم تغير والسياسة الدولية تغيرت فمن اللازم علينا ان نمشي مع التطور والازدهار ونتبنى المصالح العليا لبلدنا اولا كما تفعل جل الشعوب.

  • medmod
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 11:15

    شهد شاهد من اهلها . اهل الحي و خصوصا المتحزبين هم اكبر المنافقين على وجه الارض . كحزب الندالة في المغرب النذل والنحسان . وما تابعهم . الى الجحيم ان شاء الله .

  • احمد
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 11:36

    لو خيروني بالزواج بين كافرة وواحدة من بنات الاسلاميين سأختار الكافرة لأن على الاقل الكافرة ستقول ما تريد دون لف ولا دوران ولن تجد مشاكل مع عائلتها أما الإسلامية أول شيء ستجده مشاكل مع عائلتها خصوصا مع أبيها اللذي يظهر استقامته المزيفة في العلن وتحت الكواليس يكون اكبر مفسد وكذابة ومنافق ويتلاعب بالدين كما يحلو له لي يضحك به على الكل وسيعيشني في الجحيم وانا مازلت على قيد الحياة

  • الياس
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 11:39

    هذا الشخص مطيع كان لاجئا عند القدافي لسنوات و في وقت كان القدافي منشغلا في تاسيس مرتزقة البوليزاريو و دعمهم بالسلاح و المال لاجل ضرب وطنه المغرب
    هذا وحده يعطينا فكرة واضحة عن من يكون

  • عبدالاله
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 11:53

    لا ننتظر من شخص ترعرع في اكناف القدافي وعاش طول حياته وهو يدبر المكائد تلو المكائد
    لبلده المغرب ان ياتينا اليوم ليفتي علينا اين هو الصواب. نحن اامغاربة مدركون بالامور ونعرف اين هي مصالحنا , والتطبيع واحد منها لانا ضقنا درعا بالشعارات الاسلاموية والقومجية العربية الفارغة و التي تضر اكثر مما تنفع. عذرك غير مرغوب فيه.

  • Bop 35
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 12:52

    مطيع يتكلم عن البيجيديين ويقول في رسالته : “كما أعلن أمام الله براءتي التامة منهم ومن تصرفاتهم في الدنيا والآخرة,…” العجيب يتكلم وكأنه هو الوحيد على صواب والآخرين على خطأ ومتيقن بقين تام بأن الله راضي عنه, ونسي قول الله تعالى “والله يعلم المفسد من المصلح “……

  • انقلبت الآية
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 13:02

    إلى المعلق احمد ونعم الإسلام اللذي تدافعون عنه ضد الكفار كما تسمونهم اللذي يقول فيه الله تعالى ولا تنكحوا المشاركات حتى يؤمن ولامة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم وأنت قمت بعكس الآية وتقولون أن الغرب يحارب لكم دينكم الحنيف.بهكذا تعليقات أنتم من بحاربه وليس الغرب لانكم تبحثون فقط عن ملذاتكم وليس ما يقوله الله ويأمر به عجبا

  • ما يتجاهله هؤلاء ...
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 13:06

    …ان دولة امارة المؤمنين تعاملت مع التنظيمات الإخوانية بالسياسة وبلطف.
    المغرب سالم للاخوان وسمح لهم بالمشاركة في السياسة و بقيادة الحكومة مدة ولايتين.
    اما في الجزائر فقلد تم الغاء انتخابات 1991 واضطهاد الاخوان وتشريدهم وتقتيلهم، وفي مصر تم الانقلاب عليهم وسجنهم وتشتيت شملهم وفي سوريا وليبيا تم دك تنظيماتهم المسلحة بالطيران.
    اضف الى ذلك ان المملكة في حرب (سياسية ودبلوماسية واقتصادية وعسكرية) منذ 45 وهي تدافع عن وحدتها الترابية والحرب خدعة .
    وفي الحروب لا يجوز مخالفة خطط القائد الاعلى للقوات المحاربة في الميدان.

  • محمد الحمداوي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 13:37

    يا اخي ان الوطن غفور رحيم،اعلن توبتك وجدد بيعتك لامير المؤمنين حفظه الله واطلب من جلالته العفو وارجع الى بلدك اذا كنت خارج المغرب عوض ان تبقى في يد الشمايت وبالاخص اذا كنت في جارة السوء.
    لان من شيم الاسلام التوبة وطلب المغفرة عوض الاستمرار في معاداة بلدك واهلك ولا تصطف مع الشيوعيين اعداء الاسلام.

  • Mosi
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 13:42

    من الواضح جدا ان مطيع اتخذ موقفا ضظا النزام.
    لأنه يعتبر اشتغال حزب البيجيدي مع النظام الملكي ام الموبيقات بالنسبة له.
    في الحقيقة يحز في النفس احيانا كيف يعتبر البعض من المفكرين البارزين في الوطن و هم لا يستطيعون رؤية ابعد من انوفهم..بل انهم يختزلون كل الشعب المغربي في الفئة التي تىقص على مواويلهم الايديولوجية.
    فاليساري اللينيني يختزل كل الشعب في الماركسيين و الاشتراكيين الذين يدورون في فلكهم.
    و الاسلامي يختزل الشعب في الموريدين و الشيوخ و المتعاطفين اما مع العدل والاحسان اما مع التوحيد و الاصلاح.
    لا اعرف متى يفهمون جميعهم ان الشعب اكبر من خزعبلاتهم الايديولوجية..
    من الجهل البواح ان لا يرى احد منهم الآن ان جل الشعب المغربي يقف مع مع الملك..اي النظام بتعبيرهم.
    كل القرارات التي اتخذها الملك صفق لها معظم الشعب الا القلة التي دكرناها.
    فعلى من بغني هؤلاء ليلاهم..؟؟؟
    على حزب العدالة والتنمية ان يحدد اي معنى يرى به الشعب..هل بالمعنى الشامل الحقيقي له او بالمعنى الضيق المحصور في اللحية و الحجاب و البادج ديال الحزب.
    الوطن يعلو و لا تعلوه اية ايديولوجية كيفما كانت..
    يحي الوطن
    يحي الشعب
    يحي الملك

  • مغربي حر
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 13:45

    يجب على هذا المطيع أن لا يتحدث بإسم المغاربة لأن لكل شخص معتقده الخاص به فهو لايمثل المسلمين و لا باقي المعتقدات مثل اليهود و المسيحيين و البوذيين و الملحدين و اللادينيين.

  • جمال بدر الدين.
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 14:10

    بخرجة الرجل في المنفى أو بدونها فإن ماقام به البيجيدي أو ما أملي عليه القيام به فقام به هو أمر مأساوي لامثيل له في تاريخ الأحزاب السياسية بالمغرب، والأخطر هو ماتم القيام به أنجزه تحت شعار الإصلاح، ومازلنا نعيش وسط الصلاح والإصلاح…موقف مطيع يؤكد أن المتسيسين في بلادنا هم أصحاب مطامع ومصالح فقط،وما من نزاع حول الأمانة العامة في البيجيدي وحول رئاسة الحكومة أوضح بكثير، لاشيء يخص المغرب والمغاربة وإنما هناك أطماع، وعدم استقلالية القرار الحزبي، وهذا ما سيؤدي إلى تشتت البيجيدي كما وقع للاتحاد الاشتراكي في تجربة ماسمي تجاوزا بالتناوب”الديموقراطي” فهل ترى اليوم من اتحاد أو اشتراكي؟ غدا أيضا لن ترى من عدالة ولاتنمية وإنما شتات وأضغاث أحلام كانت مجرد كذب على أتباع قبل أن تكون نفاقا للشعب المغربي الذي تعاطف مع التجربتين الأخيرتين للاتحاد والعدالة ولكن تبدو الصدمة قوية إلى حد أنها جعلت منسوب الثقة ينزل الى حدود الصفر…فالمغاربة اليوم شعب يعيش تحت الصفر السياسي، وحاولات الإنعاش مستمرة بلاجدوى!!!

  • الصابر محمــد
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 14:17

    بالفعل، مطيع، ليس له الحق في أن يتكلم باسم جميع المغاربة، ولا أن يعتذر لهم، فلم ينصبه أحد وليا ولانصيرا ولانائبا ولا سلطانا،نحن نعيش في المغرب من طنجة الى لكويرة لانعرف أحدا بهذا الاسم لولا الصحافة البئيسة ولا نعرف أمثاله ممن يكلفون أنفسهم عنا التحدث باسم المغاربة قاطبة.
    مانعرفه هو أننا شعب يعيش في بلد اسمه المغرب له تاريخ وثقافات وعاش فيه اجدادنا واباءنا ، يكون فيه السلطان هو القائد الاعلى وامير المومنين ، فلاحاجة الى التعريف بأنفسكم على حساب المغاربة أو قيادتهم للسير بنا نحو المجهول ، كما لاحاجة الى من يتنكرون للاسلام الفطري الذي تربينا عليه دون وساطة أو رهبانية أو تلبيس ولاحاجة لادخالنا في متاهاتكم الدينية والسياسية التي تغوص في الماء العكر وتمهد لما بعده وتتفق مع زنادقة اليسار والمساخيط في هذا البلد.
    ونقول لكم نهاية : الصحراء في مغربها ، والمغرب في صحراءه، فلن يفلح الانقلابيون ولا المتلبسون.

  • زايد
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 15:00

    قال الشيخ محمد شاكر رحمه الله ,,إياك أن تظن أن تقوى الله هي الصلاة و الصيام و نحوهما من العبادات فقط ، إن تقوى الله تدخل في كل شيء ، فاتق الله في عبادة مولاك،و لا تفرط فيها ،و اتق الله في إخوانك لاتؤذ أحد منهم ، و اتق الله في بلدك ، لا تخنه و لا تسلط عليه عدوا ، و اتق الله في نفسك و لا تهمل في صحتك ، و لا تتخلق إلا بالأخلاق الفاضلة ,, بمعنى أن الحفاظ على الأوطان لا يكون إلا بتقوى الله و الإلتزام بتعاليم الإسلام ، و هذا رد على الليبراليين و الإخوان المفلسين الذين يزعمون أن التدين و تخريب الأوطان وجهان لعملة واحدة

  • ALHAK
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 16:00

    كلام عبد الكريم مطيع صحيح في حق حزب العدالة والتنمية الذي خان المصوتين

    عليه في الانتخابات السابقة ولماذا لا تصدر العداله والتنميه بلاغا ترفض فيه

    التطبيع مع الدوله العبرية اذا كانت لهم حقا مبادئ اسلامية. ثم الانسحاب من

    الحكومه.

    خايفين من فقدان كراسييهم في الوزارات والبرلمان و من تجريدهم من رواتبهم السمينه

    والفيلات الفارهه والسيارات الفخمة منافقون بلا حدود

    الدنيا فانية فماذا ستقولون غدا امام الله

  • إلى المعلقين
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 16:58

    سنرى حين يطلع الغبار عنكم افرس تحتكم ام +++++++

  • ولد علي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 18:17

    شيئ من الهدوء والرزانة والتفكير يا مغاربة
    ماذا وقع لكم على هذه الحالة الظوضائة والمراوغة والتذمر،
    ما هذه الألغاز؟ ما هو هدف كل واحد منكم، التهرب من المسؤولية ام ماذا؟ فليعلم الجميع ان الوطن فوق كل شيئ فمادام أعداء الوطن يطوقوننا فإن الوطن أولا ومصلحة الوطن أولا، فلنتجندوا جميعا لأنقاذ ما يمكن إنقاذه، الله الوطن الملك من طنجة الى الكويرة

  • أحمد MA
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 18:20

    كوكان أمثال هذ السيد غير يعطيونا التيساع ويبقاوش يتكلموا بإسم المغاربة فنحن بريئين منهم وذلك لسبب بسيط أنه يدعي تإسلاميت وهو كان لاجئًا فب ليبيا القدافي ثم بريطانيا وزوجته وأولاده يعيشون في الولايات المتحدة الأمريكية على من تضحك أتظن أن المغاربة مغفلين كفى راكم اهلكتونا . المرجو النشر

  • المختار السوسي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 20:09

    البواجظة خانوا الامانة في كل شيء . اللهم انا نبرى بك مما فعله هؤلاء السفهاء فاشهد ..

    خانوا امانة محاربة الفساد فلصبحوا جزءا منه. و بيع الخمور و الكريمات الخ الخ .

    هؤلاء خانوا الامانة و العهد من اجل مناصب.. و معاشات..

  • مصطفى آيت الغربي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 22:27

    الى عبد الكريم مطيع
    الى من توجه رسالتك؟
    أنت لست سياسيا ولا تفقه الواقع لأنك تتكلم مع البهائم,
    واش هدوك اللي كتهدرمعاهوم بشر ؟

  • طاحونة الطلاسم...
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 22:44

    من خلال تصفحي لتعليقات القراء احسست بسعة صدر نظرا لمضمون هذه التعليقات التي تظهر تطور النظرة الى التدين في المجتمع المغربي ****نسبة مائوية كبيرة ام تعد تؤمن بالوصاية على المواطن وتدعو الى الحرية والديمقراطية****ان يشعر الانسان بمواقفه يعني ان نترك له الاختيار****ليس التدين هو اللحية والاعتكاف بالمساجد و***و****يعني ليس واجهة تخدع الاخر ****سلوك الانسان اليومي وممارسته واختباره في الشدائد ولحظات الانفراج هو ما يجعلك تصنفه وتحكم عليه****العالم العربي يعيش ازمة قيم *****اختلط كل شئ****ونحن بحاجة الى تاسيس فكر يشتغل على نقد الفكر الديني****

  • مغربي حقيقي
    الأربعاء 6 يناير 2021 - 23:01

    سؤال أية إضافة يمكن أن يقدمها هذا الشخص وتجار الدين للمغرب صفر أعتدر ناقص لأن الصفر يعني التعادل أما الناقص فيعني الخسارة أمثل هدا الشخص مصيبة وسرطان أبتليت بها بلادنا
    بكل صراحة لايمكن للمغرب دخول القرن21 والوصول للحداثة التي وصلت لها الدول المتحضرة مادام هناك أشكال ونمادج تعيش في القرون الوسطى وتفكر بمنطق القرون الوسطى

  • هشام
    الخميس 7 يناير 2021 - 03:43

    رأيت أن جل المعلقين يقولون أن لا حق للشيخ مطيع التحدث باسم المغاربة. هو لم يتحدث باسم المغاربة و لكن تبرأ و إعتدر للمغاربة من تصرفات بعض أعضاء سابقين في الحركة الإسلامية الأم بعدما غادروها و ارتمو في حضن المخزن. أما أنت يا أستاذ لكحل، من قال لك ما كان يدور في خلد الشيخ؟ هل قابلته يوما؟ هل تحدث إليه؟ الكل يعرف بأن مثل قضية الشيخ و باقي المعارضين الشرفاء من اختصاص القصر ولا يسمح لأي حزب أو حكومة التدخل في مثل هذه الأمور….و الكل يعرف كذلك أن منذ حكم الحسن الثاني إلى عهد محمد السادس كل المحاولات لإرجاع/ تصيد الشيخ إلى المغرب كانت عبر ممثلي القصر….الله يهديك يا محلل
    الرجاء النشر مع كل الإحترام و التقدير

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20 1

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 3

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 16

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 13

احتجاج ضحايا باب دارنا