ملتقى يحذر من تداعيات استهداف اللغة العربية

ملتقى يحذر من تداعيات استهداف اللغة العربية
صورة : أرشيف
الخميس 28 يناير 2021 - 05:25

حمل آخر ملتقيات المنسقية الجهوية للائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية بالشرق اسم الفقيد الكاتب والباحث عبد المجيد بنمسعود، ونظم تحت شعار: “اللغة العربية والمجتمع المدني.. الواقع والمأمول”.

وتناول الملتقى محاور عدة، من بينها اللغة العربية والمجتمع المدني، وواقع اللغة العربية في القطاعات الحيوية بالمغرب، والمحطات التاريخية في مسألة اللغة العربية والترافع عنها بالمغرب، والمؤسسات والأعلام التي في خدمة العربية والدفاع عنها.

وفي توصياته، سجل الملتقى الحاجة إلى “تكثيف الجهود لرد الاعتبار والتمكين لها في مختلف هذه القطاعات الحيوية” مع التحديات المختلفة التي تواجه اللغة العربية في التأليف والتعليم والإدارة والإعلام، والمزاحمة التي تعرفها من طرف دعاة الدارجة والمد الفرنكفوني.

واعتبرت توصيات الملتقى أن “مسألة اللغة مسألة الأمة والمجتمع المدني بكل أطرافه ومؤسساته المختلفة”، وأن اللغة العربية هي “لغة الجميع، واستهدافها استهداف للمجتمع ولهويته وقيمه المتعددة”، خاصة وأن “اللغة العربية هي لغة التماسك والتلاحم والوحدة المجتمعية”.

وذكر الملتقى في توصياته أن “النهضة الحقيقية لا تتم إلا بلسان الوطن والمجتمع”، وأن “واقع اللغة العربية يدعو إلى انخراط المجتمع المدني، والتفكير في سبل التنسيق بين مختلف هيئاته ومؤسساته في الدفاع عن اللغة العربية والنهوض بها توعية واقتراحا وترافعا”.

وشددت توصيات الملتقى على الدور الهام للمجتمع المدني في الدفاع عن اللغة العربية والتمكين لها في ظل ما أصبح يتمتع به المجتمع في الدستور الجديد بوصفه قوة اقتراحية، له “الدور الطلائعي من خلال مؤسساته المختلفة في الدفاع عن المشترك الجمعي للمجتمع المغربي وعن الهوية اللغوية الوطنية”، وهو ما دفع إلى التوصية بـ”إعادة الاعتبار للمجتمع المدني نظرا لما يلعبه من دور ثابت ودور مركزي في صنع القرار اللغوي”.

وسجل الملتقى الثالث للغة العربية في بيانه الختامي أن “اللغة العربية إذا تبوأت المكانة اللائقة بها في المجتمع بجميع مؤسساته ومرافقه وهيئاته المختلفة، أمكن لها أن تؤكد دورها الكامل في الحياة العامة، لتصبح لغة الحياة داخل المجتمع أفرادا وهيئات ومؤسسات”.

وأورد المصدر ذاته أن المنسقية الجهوية للائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية-جهة الشرق قد آمنت منذ تأسيسها بـ”العلاقة الوثقى بين اللغة والمجتمع، وبأن اللغة هي عنوان وجود المجتمع، والدفاع عن اللغة هو دفاع بالضرورة عن المجتمع، وعن هويته ووجوده، دفاع عن ذاكرته الجمعية وعن قيمه المتعددة، كما آمنت منذ انطلاقها بالدور الطلائعي للمجتمع أفرادا وهيئات ومؤسسات في الدفاع عن المشترك الجمعي للمجتمع المغربي وعن الهوية اللغوية الوطنية”.

اللغة العربية المجتمع المدني المنسقية الجهوية للائتلاف الوطني

‫تعليقات الزوار

24
  • الفيدراليات اللغوية
    الخميس 28 يناير 2021 - 06:10

    هناك مجتمعات أخرى مغربية غير المجتمع المدني ، ،ماهو هدا “المشترك الجمعي ” اوهام و ثقافات متكلسة ضيقة الآفاق، غير قادرة على التواصل أو فهم الاخر،الا بالغائه مباشرة او على المدى البعيد .لن تقبل بالآخر الا تحت الوصاية و الحجر ، فمن سيقبل وصاية لغة حتى لا نقول مجرد لسان ،منطقه أوزان المعلقات ” الجاهلية ” و الأمية الحضارية، باي حيوية لهدا اللسان ؟ ما أن تتحدث بالعربية حتى يختلط عليك الكلام البديئ بالرديء أما الركاكة فحدث و لا حرج حيث يتم تفعيل الاوزان على كل المصادر و الأفعال، و يدعون الترجمة بينما الترجمة تكون موضوعاتية و وظيفية .و ليس نثرا ادبيا أو شعرا حرا . عن اي محطات تتحدثون؟ سياسات الحزب الوحيد ،حزب الاستقلال و طوابيره؟ ثمة شريحة كبيرة من المغاربة لها حقد دفين على اساطين دلك الحزب و تلك الطوابير .

  • أمازيغية
    الخميس 28 يناير 2021 - 06:28

    اللهجة العربية لهجة اجنبية ولهجة استعمار. حرام ان نملأ عقول أطفال الامازيغ بلهجة اجنبية ميتة هذه جريمة مرسومة على جبين كل امازيغي.الكثير من الامازيغ ينقطعون عن الدراسة بسبب النظام التعليمي العربي. ولكم ان تتخيلوا عواقب الهدر المدرسي. قبل صناعة الاسلام كانت قبائل العرب في الخليج الفارسي تتحدت مجموعة من اللهجات العربية. ليس هناك اي كتاب او مخطوطات في ذلك الوقت وعندما اراد الامويون والعباسيون واليهود كتابة القرٱن احتاجوا الى حرف فاستعملوا الحرف الارامي لكتابة اللهجة العربية. ولكون العربية تفتقر الى قواعد كانت هناك مشاكل كثيرة كالضرورة الشعرية، التنقيط، الشكل، الصرف والنحو. وتطلب تحويل اللهجة العربية الى لغة المئات من السنين والذين ساهموا في وضع قواعد العربية والنحو أغلبهم ليسوا عربا . كانوا عجم مخدوعين انجروا الى خدمة العرب عوض الاهتمام بلغاتهم وثقافتهم الخاصة. اما مسألة لغة مُنزلة او لغة الجنة فهي مجرد قوالب لا تنطلي حتى على الاطفال الصغار. الهدف من الدفاع عن العربية هو دوافع سياسية وهيمنة استعمارية.

  • عابد
    الخميس 28 يناير 2021 - 06:32

    عودتا الى دستورنا الحقيقي ولغتنا اﻷم : لغة القرآن فبها يتعلم الصبي معنى اللغة مع الحفظ والتفسير وتترسخ اللغة العربية بذهنه الى اﻷبد وتبعده عن بعض المصطلحات العفنة بالدارجة . حفض الله هده اﻷمة من كيد الخائنين ، أاااميييين

  • boukouyenali
    الخميس 28 يناير 2021 - 08:50

    اللغة الامازيغية والعربية هما لغاتا الوطن والمجتمع وليس اللغة العربية وحدها وانتم بقولكم هذا تجانبون الحقيقة وتتسترون عما يخيفكم

  • كل التوفبق
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:03

    نحن في أمس الحاجة لمن يدافع عن اللغة العربية ضد من يريد تهميشعا وإندثارها

  • غيور على لغته
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:08

    بل اللغة شرف و كرامة كل أمة ،والشعب الذي لا يشرف لغته ولا غيرة علها ،شعب ضعيف في تفكيره و تعليمه والنتيجة تخلف و إستعباد ،لا مكان لنا بين الأمم .

  • Rabat
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:40

    اللغة العربية الفصحى المعاصرة هي إحدى اللغات الست الرسمية للأمم المتحدة كلغة أكاديمية رسمية ، وتعدّ لغة التخاطب الرسمية في جميع مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، وهي تعد بمثابة لغة ووسيلة مشتركة تستخدم في بقعة توجد بها مجموعة كثيرة من اللهجات العربية المختلفة ؛ فاللغة العربية الفصحى المعاصرة تستخدم في معظم المصادر الإعلامية لبث الأخبار ، كذلك تجري بها المحاضرات والخطابات الدينية والدعوية بهدف البث الإذاعي لأكبر شريحة ممكنة من الناطقين بالعربية .

    المعرفة باللغة العربية الفصحى المعاصرة هي ذات قيمة كبيرة لجميع الأشخاص الذين يريدون المشاركة في التواصل العابر للحدود أو يخططون لدخول سوق العمل الدولية .

    وبالطبع سنبدأ في وافد بتقديم الأدوات التقنية والمفاهيمية اللازمة لتعلم اللغة ، وبعد ذلك سيتم التركيز على نهج عملي أكثر ؛ حيث سيتم تدريس اللغة العربية الفصحى المعاصرة بجوانبها القواعدية والتركيبية والشفوية من أجل تمكينك من إجراء محادثات متقدمة باللغة العربية ، وسيتم كذلك توفير المواد ذات الصلة من المجلات و برامج التلفاز والتسجيلات الإذاعية .

  • مواطن من المغرب
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:44

    قد يكون المغرب الدولة العربية الوحيدة التي تُحارب فيها اللغة العربية من طرف أهلها الذين يدعون انهم ليسوا عربا.. وبعضهم صارا ملحدا بحجة كرهه للعربية وكل ما له علاقة بالعربية

  • أمازيغي مراكشي
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:49

    نريد تعلم اللغة الإنجليزية لأن العربية و الفرنسية فقط مضيعة للوقت و تشويه للهوية المغربية.

  • أحسن لغة
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:51

    تتميز اللغة العربية بالعديد من السمات والمزايا التي تتفرد بها عن غيرها من باقي لغات العالم، ومن أبرز تلك الخصائص نذكر ما يلي: الفصاحة: والمقصود بالفصاحة (لغةً) هو خلو الشيء من العيوب، وقد خلت اللغة العربية من (التنافر بين الكلمات، ضعف التأليف اللفظي، التعقيد اللفظي، التعقيد المعنوي). الترادف: وهو وجود العديد من الكلمات التي تعطي دلالةً واحدة دون إعطاء تمام في المعنى وإنما عمومية في المعنى مما يكسب المفردة الواحدة تميزاً في الاستخدام عن مجموعتها مما ينعكس على مدى بلاغة اللغة العربية. دلالة الأصوات على المعاني: تتميز الكلمة العربية بأنّه لمجرد سماعها يُفهم معناها ودلالتها. الكم الواسع من المفردات: لو أمعنا النظر في معاجم وقواميس اللغات فلن نجد معجماً متسعاً بالمفردات كالمعجم العربي وكل ذلك بشهادة المستشرقين، فلا يمكن لأحد أن يعطي إحصاءاً عددياً لمفردات اللغة العربية. علم العَروض: العَروض هو العِلم المُختص بالشِعر وأوزانه. التخفيف: فمن ناحية البُنية للكلمة نجد أنّ للكلمة العربية أصولاً (جذور) ثلاثة ابتداءاً من الثلاثية التي يقل وجودها في اللغات الأخرى والرباعية والخماسية.

  • تحتل المركز الرابع بين أكثر اللغات انتشارا
    الخميس 28 يناير 2021 - 09:58

    أقوى اللغات في العالم والأكثر استخداما
    وعلى الرغم من أن عدد اللغات الرسمية في الأمم المتحدة هو 6 لغات هي الإنجليزية والإسبانية والفرنسية والروسية والعربية والصينية، فإن هناك بعض اللغات الأكثر انتشارا من بعض هذه اللغات الست.
    اللغة العربية:
    تحتل المركز الرابع بين أكثر اللغات انتشارا، ويتحدث بها سكان في نحو 66 دولة في العالم منها، كل الدول العربية، ويقدر عدد المتحدثين بها بحوالي 6.6 % من سكان العالم، وأصبحت لغة معتمدة رسميا في الأمم المتحدة عام 1974.

  • خولة دكالة
    الخميس 28 يناير 2021 - 10:07

    نحتاج اللغة الانجليزية عوض العربية و الفرسنية…نحن المغاربة لم تنفعنا اللغة العربية في شيء من الافضل لنا ان نتخلو عنها…و في الواقع اليومي و الشارع لا وجود بتتا للغة العربية بل المغاربة يتكلمون بالدارجة و الامازيغية و حتى في المدارس تراجع دور اللغة العربية حيت اصبح المدرس يشرح بالدارجة….المطوب اليوم في المغرب هو تطوير اللغة الانجليزية و تنزيلها الى الابتدائي…

  • جلال - آسفي
    الخميس 28 يناير 2021 - 10:47

    أولئك الذين يكفرون من اللغة العربية و يمجدون اللغة الفرنسية وجب عليهم زيارة طبيب نفساني. إنهم لا يرقون الى اللغة العربية لانهم كسالى و بلداء بكل بساطة!
    وجب توبيخ معظم المحطات الإذاعية ( كتلك المتخصصة في الرياضة بإستعمالها العرنسية…)لأن لها توجيهات من فرنسا الفاشلة التي تحارب العربية و الاسلام…

  • أمازيغي باعمراني
    الخميس 28 يناير 2021 - 11:23

    لا تخافوا على مستقبل اللغة العربية ، إختارها الله لعلمه المسبق بأزليتها إلى أن يرث الله الأرض ليس كاللغات القديمة ،لقد توصل الغربيون إلى أن جميع اللغات ستفنى إلا اللغة العربية لتباث حروفها وعدم تغييها جدريا كما حدث للغاتهم ولهذا فهم يكتبون تاريخهم باللغة العربية ذي 16 مليون مصطلح لغة حية ومتطورة كما أعزها الله في كتابه الكريم ومجدها .

  • وجدي
    الخميس 28 يناير 2021 - 11:40

    ستظل اللغة الغربية هي اللغة الرسمية للمملكة المغربية ولغة الإسلام والقرآن. هي لغة الجمالية والمجاز والمحسنات البديعية لغة الشعر والعلم والطب .المشكل فيما وليس فيها.أما اللهجات القديمة كالأمازيغية فهي شكل الأجداد التواصلي نحن لا نلغيه أبدا .فأنا أمازيغي الأصل ولكني أعشق اللغة العربية المجيدة.

  • benha
    الخميس 28 يناير 2021 - 12:34

    مادامت تقام للغة العربية ندوات واجتماعات ومنتديات للدفاع عنها فمعناه ان هناك احساس بتدهورها ، لذلك فهي في حاجة الى المساندة كما نسند الشجرة المعوجة حتى لا تسقط ، طبعا فهذه اللغة ساءرة نحو الاندثار حتى في موطنها الاصلي ، فما بالك بالمواطن التي هي دخيلة عليها وتعتبرها غريبة ، لماذا ؟ لان هذه االغة لا يتداولها الناس في ما بينهم لا تسمعها في الاسواق ولا في الاماكن العامة ، فهي لغة الادب والخطابة ، ولغة الكتب ، وهي لغة صعبة من حيث القواعد النحوية والاملاءية ، والدليل على ذلك الاخطاء الكثيرة التي نجدها في هذه التعليقات ، فاللغتان المتداولتان هما الامازيغية والدارجة ، رغم ان الامازيغية لا زالت محاصرة وتقاوم ، الا انها ستاخد مجراها رويدا رويدا في المستقبل لانها لغة الارض واللغة الام للمواطنين ، وستتالق في المستقبل، والدارجة احد مشتقاتها ، وستستعمل في انتظار الانتقال الى الامازيغية المعيارية .

  • الشهبندر
    الخميس 28 يناير 2021 - 13:08

    غريبة هي العروبة عندنا يحاربها الاعلام و المناهج المدرسية و التوجه الجديد للدولة و ساداتنا الفرنكفونيون و أعوانهم التمزيغيون و الشعوبيون..لكنها ثابتة و متجذرة في النفوس..هذا التجذر الوجداني عندي اهم من ألف دراسة تاريخية..ستنهزمون يا احباب فرنسا رغم ما لكم من سطوة الآن..ستسقطون كقصور الرمل عند اول عاصفة لرياح الشرقي

  • امازيغيون
    الخميس 28 يناير 2021 - 13:55

    أناس يتحدثون عن معاكسة العربية من وحي خيالهم ولا يعيرون اهتماما للاقصاء المتعمد والمنهج للامازيغية ولا يزال منذ أزمان.
    العربية تقوم بشأنها أكثر من عشرين دولة ورغم ذلك نجد من يذرف دموع التماسيح عليها دون حياء.لا تنسوا أن الأمازيغية لغتكم والتاريخ يشهد بذلك وكذلك تحليل الآدميين.

  • محمد
    الخميس 28 يناير 2021 - 17:53

    هل يعلم الشعوبيون الكارهون للعرب و للغتهم أن اروبا كانت تعتمد اللغة العربية .و الآن، هل يعلم الجاهلون أن الإنجليز يحينون الارشيفات باللغة العربية في انتظار انقراض جميع اللغات الرسميةالمعتمدة في التعليم ، لأن لغة المستقبل هي اللغة العربية .

  • عبد الله الدكالي
    الخميس 28 يناير 2021 - 20:02

    اللغة العربية خط أحمر, و مقارنتها بالشلحة هي سخرية, فلا يمكن مقارنة لغة بلهجة,

  • المغرب العربي
    الخميس 28 يناير 2021 - 20:03

    لغتنا العربية الام سر نهضة امتنا كما قال المهدي المنجرة رحمه الله….الامة الاسلامية كانت في أوج قوتها عند اعتمادها على لغتها الام..العربية المجيدة

  • متأسفة
    الجمعة 29 يناير 2021 - 13:09

    متأسفة لأن لغتنا الام أصبحت غريبة عن أهلها ومستهدفة من طرف كيانات متعددة تسعى لاندثارها فيطبق عليها المثل القائل اكلت يوم اكل الثور الاسود

  • امازيغ
    الجمعة 29 يناير 2021 - 15:21

    اذا كان المنجرة يتحدث عن العربية كلغة أم للمغاربة فهو مخطئ إلى أقصى الحدود…اللغة الأم هي التي يولد الطفل ويجدها أمامه في المنزل والجميع يتحدث بها ،يكبر وهو يسمع كل المحيطين به يتحدثون بها وهذا لم ولن يتيسر العربية.اذن ،العربية ليست اللغة الأم للمغاربة.
    اللغة الأم هي الدارجة والامازيغية،ولسنا في حاجة إلى الكذب على أنفسنا.والسلام

  • بلي محمد من المملكة المغربية
    الأحد 31 يناير 2021 - 12:52

    فقط بعض الكلمات ليس دفاعا عن اللغة العربية فهي تدافع على نفسها ولقد سبق لنا من فوق هد ا المنبر المتميز لقد نزلت من فوق مزودة بالزاد الدي لاينفد أبد ا فالعرب في الجاهلية الجهلاء كانوا يتكلمون العربية لا المشكلة وكانت تسري في عروقهم مثل الدم ماعد ا الشعر مشكل ويكفي اللغة العربية فخرا واعتزازا ترجمت بها ولازالت كثير من الصور السينمائية الناطقة بالفرنسية ولانجلزية وكل اللغات وهي كدالك لغة الحكمة والعقل وليست لغة الحماقة والجنون وهي كدالك لغة الحب والشعر والموسيقى لازالت لنا كلمة فأدا كان هناك خطأما فنحن من ماء الضعف فالكمال لله وحده وليس لنا ولالغيرنا

صوت وصورة
بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء
الجمعة 26 فبراير 2021 - 21:38

بدون عنوان: "الكيف" داء ودواء

صوت وصورة
تحسيس لتفادي تراكم الأزبال
الجمعة 26 فبراير 2021 - 21:33 3

تحسيس لتفادي تراكم الأزبال

صوت وصورة
رقمنة العدالة في المغرب
الجمعة 26 فبراير 2021 - 20:50 3

رقمنة العدالة في المغرب

صوت وصورة
بوريطة والحكومة الليبية
الجمعة 26 فبراير 2021 - 19:39 4

بوريطة والحكومة الليبية

صوت وصورة
الزيادة في أسعار البيض
الجمعة 26 فبراير 2021 - 18:59 16

الزيادة في أسعار البيض

صوت وصورة
مغربي في سجون سوريا
الجمعة 26 فبراير 2021 - 17:49 20

مغربي في سجون سوريا