منيب: المغرب يعيش مسلسلا بئيسا عنوانه الاستهتار والإلهاء

منيب: المغرب يعيش مسلسلا بئيسا عنوانه الاستهتار والإلهاء
الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:30

أمام مأزق حكومة الأقلية التي لم تستطع لحد الآن الخروج من نفق المفاوضات مع حزب التجمع الوطني للأحرار لرتق جلباب الأغلبية صرحت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، في لقاء جمعها بهسبريس، إنه آن للمغرب أن يتخلى عن الحكومات الائتلافية “التي لم تنتج سوى الإفلاس”.

منيب كالت كثيرا من النقد للنمط الانتخابي المغربي الذي رأت فيه نظام إقتراع يهدف الى خلق وضع يجعل من الأحزاب مجموعة أفراد عاجزين عن بناء أقطاب سياسية قوية ومنسجمة على المستوى الأيديولوجي مما يقوي موقع، ما وصفته زعيمة الحزب، بحكومة الظل “التي تدبر كل صغيرة و كبيرة أمام حكومة واجهة لا تملك من أمرها شيئا”.

صاحبة شعار “ملكية برلمانية هنا والآن” قالت إن استمرار التمسك بنفس النمط الانتخابي وإضعاف الأحزاب السياسية يدخل في إطار استراتجية المؤسسة الملكية التي تحارب بروز أي قوة سياسية قادرة على صنع التغيير الذي قدم من أجله المغاربة عددا من التضحيات، وفق تعبير الأمينة العامة، مؤكدة على “أن لا حل للمغرب متى أراد الخروج من عنق الزجاجة سوى ملكية برلمانية يُحتفظ فيها للملك بموقعه الرمزي وتدبر فيها شؤون المواطنين من طرف أناس يُنتخبون ثم يحاسبون إيجابا أو سلبا حسب نتائجهم في تدبيرهم للشأن العام”.

زعيمة “حزب الشمعة”، وفي تعليق على ما تشهده الساحة السياسية بالمغرب، صرحت أننا “نعيش مسلسلا بئيسا عنوانه الاستهتار والإلهاء” متسائلة عن جدوى تعويض حزب الاستقلال بحزب التجمع الوطني للأحرار بقولها “ألم يأتوا بصلاح الدين مزوار لقيادة التجمع الوطني للأحرار و من خلاله G8 ، المجموعة النشاز التي كانت أولى أولوياتها محاربة حزب العدالة و التنمية؟ أليست هذه هي قمة العبث؟”.

نبيلة منيب خلصت، في آخر لقائها بجريدة هسبريس الالكترونية إلى أن الملك هو الفاعل السياسي الوحيد في مملكته، وأنه هو من يحدد من يحمل الدف داخل جوقة الأغلبية ومن يعزف على وتر المعارضة، و فق تعبير الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد.

‫تعليقات الزوار

50
  • de bruxelles
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:40

    سي بنكيران دير انتخابات مبكرة و كمم افواه السارقين و الفاتنين لهذا الشعب المسلم و لا تخف إلا من الله و سوف تكون منصورا بإذن الله

  • sanfir
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:43

    بسم الله الرحمان الرحيم منيب وضعت الاصبع على الجرح بالتمام والكمال والله ان لم تطبق ملكية برلمانية بمفهومها الصحيح فلن تقوم لهذا البلد قائمة مع انني لاانتمي لاي حزب ولكن الحق واضح والسلام

  • belafkih
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:46

    كل الاحزاب المشكلة للمشهد السياسي المغربي هي جزء من هذا العبث. لذا فقد حان الوقت لحل كل الاحزاب المغربية دات العقلية القديمة والقيادات الهرمة واعادة صياغة دستور جديد يعطي الاولوية لكرامة المواطن المغربي وينفتح على طاقات الشباب .

  • Said
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:47

    يجعل من الأحزاب مجموعة أفراد عاجزين عن بناء أقطاب سياسية قوية ومنسجمة على المستوى الأيديولوجي مما يقوي موقع، ما وصفته زعيمة الحزب، بحكومة الظل "التي تدبر كل صغيرة و كبيرة أمام حكومة واجهة لا تملك من أمرها شيئا".
    و شهد شاهد من اهلها

  • يساري مع وقف التنفيد
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:50

    أحسنت عملا أنت نمودج للمرأة المناضلة و الملكية البرلمانية هي السببل الوحيد لحل مشاكل البلاد ودلك بإسناد الحكم لمن ينتخبه الشعب مع إقران المسؤولية بالمحاسبة .لاكن هل النخبة السياسية اليوم قادرة و مهيئة لتحمل هده المسؤولية ( هدا موضوع للنقاش )

  • سفيان الادريسي
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:52

    صحيح فقد ان الاوان لكي نفكر بعمق في النظام الذي نريد من خلاله تسير البلاد، فالاحزاب السياسية اليوم غير قادرة على التحكم في زمام الامور كما ان الاليات القانونية والدستورية تلخص وظيفة الاحزاب في تاطير المواطنين وتمثيلهم، وعليه فبلقنة المشهد الحزبي ستكون المؤسسة الملكية هي المستفيد الاول منه، كما ان المؤسسة الملكية تخلق اعتقاد انها جزء من الحل وليس من الازمة وبذلك تبني وتقوي مشروعيتها الاجتماعية والسياسية

  • wahid
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:53

    أناس يُنتخبون ثم يحاسبون إيجابا أو سلبا حسب نتائجهم في تدبيرهم للشأن العام" ????????.

  • قمة العبث
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 21:55

    قمة العبث،أن يتحالف حزب العدالة والتنمية مع حزب الاحرار.قمة الاستخفاف بالناخبين الذين عاقبوا الاحرار g8 بالتصويت على العدالة.
    فهل لمثل هذه الاحزاب مصداقية ؟أين المبادئ والمواقف؟ يضللون المغفلين بالمصلحة العليا والاستقرار وحب اللك،،،خداع وكذب ونفاق

  • Stupd
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:03

    بكل صراحة لست أبدا ضد الملكية البرلمانية لكني مُصر في المقابل كل الإصرار أن إقرار نموذجها لا يصلح للمغرب في الوقت الراهن ..

    مسيرة الحمير الشباطية مثلا شرحت الكثير وأكدت الأكثر في هذا الجانب , وإلى أن ترتقي النخبة السياسية بمستواها الفكري والسياسي درجة تصبح فيه قادرة على التعبئة والإقناع , سأقف حينها جازما قولا أن المغرب يحتاج فعلا وباستعجال حينها لملكية برلمانية تقطع مع مرحلة الملكية التنفيذية التي كانت وعلى امتداد التاريخ صمام أمان هذا الشعب وضامنة استقراره السياسي والاجتماعي على السواء رغم كل العقبات والتطورات التي شهدها المحيط بالمغرب داخليا أو إقليميا أو دوليا وذلك على امتداد قرون خلت ..

    غير ذلك لا نملك نخبة من وزن عبد الرحمن اليوسفي مثلا أو نخبة من وزن عابد الجابري التي تستطيع وضع مشروع حقيقي لمغرب أفضل بعيد عن الأطروحات العصبية لليسار واليمين وبعبارة أخرى الأطروحات المتجاوزة للعلمانيين والإسلاميين على حد سواء . نعم لا نملك وهذا واقعنا , ولو كان شباط أو لشكر يعتبرون من النخبة فإن على النخبة في القاموس اللغوي الفصيح كل التحية والسلام ..

  • fatine
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:05

    primo la gauche marocaine est faible et incapable de mobiliser ou d encadrer le peuple ; et on a ressentit ca après le départ de al adl wa ihssane du mouvement 20 février ; malheureusement le pays actuellement a besoin d'une gauche forte qui s'interesse aux problème du peuple au lieu de perdre le temps dans des dabats stériles sur l avortement ; la liberté individuelle ; le peuple n a pas quoi manger " 7ta ichbe3 ou hdro f dakchi '' ; la gauche a aussi un pb de discours ; un dicours régide ; non adapté à la société marocaine ; l'élite cultuvée gauchiste est prisonnière des salons ; des conférences par ci et par là ; le peuple à d'autre préoccupation ; je me souviens lorsque j ai assité aux différents sit in tjrs ils causaient le bordel ce qui m a poussé à ne plus croire en eux ; sans oublier qu ils sont aussi extrémistes que les islamistes et ne croient pas à la démocratie et la liberté d expression ; en conclusion le maroc est bien comme il est tant que on a" iflass nokhba"

  • صاحب رأي
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:08

    الطبقة الحاكمة في المغرب هي المسؤولة منذ الاستقلال إلى الآن و هي المسؤولة عن هذا الفشل و الإفلاس و التخلف في الاقتصاد و توزيع الثروات و تنمية البلاد .. الحكومات مجرد هيئات تشتغل لدى الطبقة الحاكمة، و ليس بيدها زيادة أو نقصان إلا بما تكون مأمورة. هل تظنون بأن بنكيران هو من يزيد في المحروقات، أو يتحرش بمعاشات المتقادين، أو يخطط للتعليم كي يكون ضد تعليم أبناء الشعب و وصولهم إلى مراكز القرار ؟؟ بنكيران أعجز وظير أول في تاريخ المغرب و هو أعجز من يكون له قرار واحد مستقل عن الطبقة الحاكمة و فيه مبادرته الخاصة. هذه الحكومة معطلة و هي تعطل البلاد و بدأت بتعطيل المعطلين.

  • yamazaki
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:10

    يا ليـــــــــــت انصار التحالــــــف و انــصار البيجيدي يعتبرون بهدا الكلام …

    ، صرحت أننا "نعيش مسلسلا بئيسا عنوانه الاستهتار والإلهاء" متسائلة عن جدوى تعويض حزب الاستقلال بحزب التجمع الوطني للأحرار بقولها "ألم يأتوا بصلاح الدين مزوار لقيادة التجمع الوطني للأحرار و من خلاله G8 ، المجموعة النشاز التي كانت أولى أولوياتها محاربة حزب العدالة و التنمية؟ أليست هذه هي قمة العبث؟".

    الحــــــــل الدي طالبت به 20 فبراير مند الاول لـكن تمت محاربتها من طرف بنكيران و زمرة المخزن..

    أن لا حل للمغرب متى أراد الخروج من عنق الزجاجة سوى ملكية برلمانية يُحتفظ فيها للملك بموقعه الرمزي وتدبر فيها شؤون المواطنين من طرف أناس يُنتخبون ثم يحاسبون إيجابا أو سلبا حسب نتائجهم في تدبيرهم للشأن العام".

  • mehdi
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:11

    Ce qu'il faut faire c'est le changement de modèle de vote, le ministère de l'interieur doit lever la main sur les éléctions, aussi, il faut la dissolution de tous les partis administratifs parce avec le modèle actuel, le parti gagnat ne peut pas appliquer son programme électoral, il sera obligé de s'allier avec un parti administratif que est bien sur anti-réforme

  • brahim
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:13

    سلام, انا من المتعاطفين مع الشرفاء في العدالة والتنمية, انصح السيد بنكيران استغلال الوقت الميت المتبقي لاخراج التقطيع الانتخابي والقوانين الانتخابية استعدادا لكل التطورات والاستعداد للاسوا مع التماسيح والعفاريت, لانه لا يمكن الاحتفاظ بالقاعدة الانتخابية دون افق واضح يمكن الحكومة المقبلة من التحرر من تحرشات وابتزاز مستشاري الملك وتحكمهم في البلاد والعباد خدمة لاهدافهم وحساباتهم الضيقة ومن ابتزاز الفرقاء السياسيين الحكوميين, هكذا فقط يستطيع بنكيران ضمان الاصوات الانتخابية وربما مضاعفتها اذا واجه بنكيران الازمة السياسية بحنكة وقدرة على المناورة ضد العفاريت وتوجيه رسائل سياسية للمناضلين قصد الحفاظ على حماسهم الوطني لانجاح الديمقراطية الحقيقية في البلاد, اما دون ذلك فان عودة حزب الاستقلال والاصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي الى المشهد السياسي والحكومي واردة وبالتالي استمرار العبث السياسي في انتظار هبوب رياح قوية جديدة لربيع عربي قادم او اعصار يعلم الله وحده ما سيسفر عنه من خراب ودمار تماما كما حدث في اروبا خلال الحرب العالمية الاولى والثانية والفاهم يفهم.

  • Ibn aadam
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:15

    فعلا لقد صدقت يا عزيزتي ولو ان حزبك ليس على شيء..رمزاً لا رباً.

  • Free Thinker
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:18

    لا اتفق مع السيدة في هذه النقطة. اذا اقمنا ملكية برلمانية اليوم, فنكون اهدينا البلد للعدل و الاحسان و الاسلاميين عامة, و سنصبح "ايران سنية".
    الملك, مهما ساء حكمه, هو الذي يمنعهم من افغنة المغرب.
    لذلك فمطلب الملكية البرلمانية يجب ان يكون مشروطا بالدولة المدنية, لكي لا نغير استبدادا مخزنيا باستبداد ديني اخطر من السابق.

  • oujdii
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:27

    لا حل للمغرب متى أراد الخروج من عنق الزجاجة سوى ملكية برلمانية يُحتفظ فيها للملك بموقعه الرمزي وتدبر فيها شؤون المواطنين من طرف أناس يُنتخبون ثم يحاسبون إيجابا أو سلبا حسب نتائجهم في تدبيرهم للشأن العام".
    MDM mounib chapo bien dit

  • خليل
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:28

    لماذا لم يلتزم الناخبون بالتصويت لمثل هكذا اشخاص ???حان الوقت لتغير هذه الوجوه التي سيمناها لنعطي الفرصة لامراة يمكن ان تقوم باشيا لم تنجزها اصحاب الوعود الكاذبة

  • Etudiant de Management
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:34

    كلام السيد منيب كله صحيح ,, هو الواقع بعينه ,, الحكومة لا دور لها ,, الفاعل السياسي الوحيد هو الملك ..

  • rjal
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:39

    Hadi tasslah presidente du gouvernement….Machi bhal machi rjal….

  • YAHI
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:39

    Est ce qu'il ne reste plus d'hommes dans ce beau pays? Une femme qui ose dire ce que beaucoup de moustachus ne peuvent pas dire et ils ne sont doués qu'à nous voler.
    Quelle honte!

  • Yassine nouasseur
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:46

    Meme si je suis contre l'idioligie communiste je suis d'accord avec Mme MOUNIB

  • nour
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:46

    من الناحية المنطقية والديموقراطية كل ما قالت منيب صحيح لكن المشكل هو كل الاحزاب المعارضة تتكلم نفس اللغة لكن حينما تجرب الحكم تغير مبادئها 180 درجة وبدون حرج وتبقى التصريحات مجرد استهلاك للكلام فقط لان الكل يعرف احزاب معارضة او موالية او مجتمع مدني ووووووو ان كل المفاتيح بيد الملك ولا تتحرك شعرة الا باذنه اما الباقي فليس الا روتين الحياة البئيسة..

  • ا مزوارو ا ما ينو
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:48

    ا مينة منيب المراة الحد يدية التي لا تسا وم و التي تشهر كلمة الحق في و جه السلطان هي امراة لكنها ا فضل بكثير من العد يد من العلماء الر جال الذ ين ينا فقون السلطان و يبحثون له عن مبررات و ا هية لا نقاد ماء و جهه كلما و قع في ز لة لا يغفر ها الشرع ا ذن ا مينة منيب ا ستطا عت ان تقول ما يجب قو له فقو تها تكمن في صد قها فهي المر اة الحد يد ية التي لا تخشى لو مة لا ئم نسا ندك ا يتها الصد يقة شكرا جز يلا على شجا عتك

  • المختار
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 22:53

    المغرب حاليا دولة في اوج تقدمها اللذي يتمثل في الاهتمام العالمي بالاستثمار في المجهود المغربي عن طريق جلالة الملك. اما هذا التدحرج الاسفلتي للحكومة اتجاه عيش المواطن بالمقارنة بما وعدوه به فهو ام الانحطاط في تدبير شان المواطن، حكومة تعمل ليل نهار من اجل ايجاد حلول، لكنها لم تستطع ولن تستطع بالرغم من وجود كل ضروف التسيير الميسرة. انها حكومة همها استدراج المواطن المسلم عبر استراتجيتها تميله دينيا من اجل مساندتها في الانتخابات القادمة. اقسم برب الخلق العظيم بالاعتقاد العلمي الراسخ وليس بالامان بالاسلام وانا مسلم انه ان شاء الله ان تبقو في الحكم و انتم لستوا اهله، فذاك سيكون قدر لهذا الشعب الى ان تحين مشيءة رب الخلق العظيم سبحانه.

  • katib
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:04

    كلام في الصميم 100% لقد وصل السيل الزبى.

  • marocain
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:07

    الالة منيبب را الشعب كيعرف بان مصيبة المعرب في كترة الاحزاب وليست طريقة. الانتخابات من بينها حزبكم ما الفاءدة من وجوده .هل دور حزبكم فقط النقد في كل شيء ما دوره داخل المحتمع.الا تكونون جزء من المشكل عوض الحل الا يكفي تكوين تلاتة احزاب قوية كما هو معمول به في الدول الديمقراطية كما تدعون.ادن لافاءدة من كترة البلابلا عيينا منكم تتصيدون الفرص فقط تم من البلابلا…

  • منيبة
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:10

    المغرب بخير رغم كل ما تحاولون أن تسوقوه من تيئيس وتبئيس…مللنا من شعاراتكم وتصريحاتكم وخرجاتكم يسار السكار والكافيار….المغرب بالف خير والحمد لله ولولم يكن بخير لم استطعتم انتم الخروج من جحوركم واعطاء التصريح تلو التصريح..انظروا من حولكم كيف ينجح اخرون في الحديث عن بلدانهم بكل اجابية حتى ولو كانت غارقة في الوحل…انظروا للجزائريين كيف اضحوا يقدسون ليس بلدهم وحسب ولكن هموم بلدهم لم انتم يجب ان تتحدثوا دائما على السلبيات فقط وتسوقون اشياء تسيء للبلد….لن يعجبكم العجب اكيد انتم تنتظرون ثورة "الكامون" …..انتظروا اذن سوف يدق الكامون وياتيكم بالثورة الكامونية…..اسفي على ساسة بلدي لقد فرغت الساحة من حكماء ومن اضحوا يخرجون للساحة مجرد كراكيز…. اللهم احفظ بلدنا من ابناءه اولا …واخيرا

  • batman
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:13

    كلامك يا سيدتي يحترم و فيه شيء من المنطق,,ان المشهد السياسي في بلدنا العزيز هو فصل من مسرحية نجهل لحد الآن مخرجها و منتجها ,أما الكمبارس و الممثلين فهم أحزابنا السياسية ,أما الفصول الأخرى فمن الواضح أن مشاهدها ستكون من تمتيل الشعب و الدي سيعطي كل ما في جعبته لتصحيح المشهد الارتجالي لتكون الفرجة كاملة ,نهايتها ترضي الجميع.

  • متتبع
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:15

    منيب أولا يجب أن تكون متحجبة ليقبل كلامها ، نحن في دولة إسلامية قبل كل شيء.

  • adam
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:33

    j'aime bien comment cette femme parle , wlah elle est très forte voir largement mieux que benkirane j'aurais bien aimer la voir comme chef de gouvernement

  • احمد العنبرى
    الإثنين 23 شتنبر 2013 - 23:39

    اعطونى دولة مغاربية او عربية او اسلامية نجحت فيها الاشتراكية…الا اذا اصبحت الاشتراكية افيون الشعوب…بعدما روجوا ان الدين افيون الشعوب…فسبحان مبدل الاحوال…الم ينهر الاتحاد السوفياتى الاشتراكى من تلقاء نفسه…اليست الاشتراكية العلمية(الخرافية) الحاد صريح…كفى من الاستعمار الاديولوجى…

  • مراقب
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 00:36

    انا مع ملكية مطلقة تسود وتحكم بدون برلمان ولا احزاب، لان الديمقراطية الحزبية و البرلمانية المغربية هي مضيعة للوقت و المال، يستفيد منها اناس انتهازيون غرضهم الوحيد تحقيق المصالح الشخصية و العائلية

  • issam
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 00:48

    ou encore des femmes qui ont ex ministres ou actuelles députéees, suivez mon regard svp. si ca ne tenais qu'à moi je vous aurai nommé chef de gouvernement. je fais toujours comparaison avec des leaders de partis mes respects madame.quand je vous lis ou entend

  • Mohamed Aboq
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 01:21

    مع الأسف ال يعترفون بيوم الحساب و العقاب حتي مأواهم الا خير! الأهم اجعل خاتم أنا بخير!
    محمد ا عبوق

  • موح
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 01:53

    المؤسسة الملكية احبطت المد الحزبي منذ تاسيس اول حكومة بالمغرب بهذا فاساليب التحكم في الاحزاب والشعب تتطور مع تطور المجتمع وما الدعارة السياسية التي نشهدها في مناقشات وملاسنات ممثلي الامة في البرلمان الا تعبير صريح .
    اما على مستوى طرح الملكية البرلمانية فلا اعتقد ان المؤسسة الملكية قادرة على التخلي عن موقع السيادة لانها على علم بان من تترك لهم تدبير الشان العام شفارة خونة والتاريخ يدل في طياته على ذلك

  • حاجي
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 03:14

    هو ذا الكلام الذي أتفق معه 100/100 المسؤولية والمحاسبة … القانون ومعاقبة عدم تنفيد القانون… الملكية البرلمانية هي التي ستضمن الإستقرار للجميع.

  • rachid
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 04:23

    les marocains savent tout et c est pas la peine de nous donner vos analyses et nous nous sommes pas des ignorants et meme aux etats unis obama n a pas le pouvoir avec les dirigents invisibles et eux aussi ont des aafrites et tamassihs qui prennent toutes les societes et la raison du plus fort est toujours la meilleur et on ne peut pas critiquer celui qui critique c est pour cela mon commentaire sera negatif

  • kayssar
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 10:22

    قبل الكلام عن الملكية البرلمانية, اين هي النخب السياسية التي بها تستقيم كل سياسة في كل بلد، انتبهوا لما يقع في الدول العربية التي شهدت ربيعا ملوتا …لا احد برضا بقرار الاخر. ..لا احد يثق بالاخر. ..لا احد يريد حكم الاخر … الكل يتكلم عن الديمقراطية ولا يطبقها. ..الكل يتكلم عن محاربة الفساد و هو فاسد. ..احمدوا الله على ملكيتكم لقد انجتكم من الحروب ه وويلاتها، وكونوا اولا في مستوى الملكية اابرلمانية وانا متاكد ان هدا الملك بالدات لن يرفضها.

  • ALAM
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 10:32

    إن الأحزاب التي كانت لها صولات في المعارضة الحقيقية في الماضي لم تعد اليوم مجتهدة وباحثة على التناقضات الحالية لإيجاد الحلول الناجعة بتفكير متقد ولدلك فقد وصلت إلى المرحلة التي من المفروض أن نصل إليها بسلبياتها وإيجابيتها وفي هدا الإطار أدرج المفكر الكبير الدكتور عابد الجابري الدي انسحب من الاتحاد الاشتراكي سنة 1981 وقد يكون هذا الاجراء بسبب أنه لمس ان الاتحاد خلالها لايمثل النهج الفكري الدي وصل إليه وهو إعادة صياغة مفاهيم اخري تقطع مع المفاهيم الحالية فكيف يجدر بحزب انتفض على حزب الاستقلال في سنة 1959 أن ينسجم مرة أخرى مع المفاهيم التي عارضها في منطلقه. قد يكون اكتفى بالحل الوسط بعد صراع مرير وهذا الحل الوسط هوالذي نعيش نتائجه اليوم وربما قد يكون الجابري لمس هذا قبل ظهوره على أرض الواقع بما ينيف عن عقدين من الزمن. لذلك فمن واجب الاتحاد أن ينسجم ثانية مع الافكار التي إنطلق منها وهي لامحالة تنسجم مع الافكار التي ينادي بها الحزب الاشتراكي الموحد.

  • spiritou
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 10:48

    عين الصواب ما أكدته زعيمة الحزب الاشتراكي الموحد " الملكية البرلمانية " ، غير أن الأسئلة التي تطرح كثيرة وعميقة جدا وهي: أين هي النخبة السياسية التي يمكن أن تفرض وجودها في الواقع؟ فالمثقف المغربي بعيد كل البعد عن المشهد السياسي ، ربما أنه يكتفي برصيده ويجلس في برجه العالي يتفرج على المشهد السياسي البئيس ، أو أنه دجن وأصبح يعزف أنشودة المخزن ، ثم هل من وجود لنخبة سياسية تحمل مشروعا مجتمعيا تستطيع فرضه في الواقع ؟ ثم هل من يسار يستطيع دخول المعمعة المتعفنة "اللعبة السياسية " ويفرض مشروعه المجتمعي ؟ اليسار المغربي وللأسف الشديد يعيش هو الآ خر البؤس أكثر من أي وقت مضى يتضح ذلك من تجمعاته التي لا تتجاوز في أقصى حد 100 من المناضلين الغيورين . صحيح أني أومن بالتغيير وبالمبادئ الديمقراطية : كتوزيع الثروة توزيعا عادلا والعدالة الاجتماعية وحقوق الانسان ودولة الحق والقانون ….. ولكنني أيضا اومن بالساحة وبالنضال الديمقراطي لأن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة .

  • malek
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 11:27

    لن أقول أكثر مما قاله المعلقون أهل الحكمة والعقل …. منيب أمرأة الجرأة والقناعة ثم المبادأ . إلى صاحب التعليق 5 فشل اللنخبة السياسية هو فشل تربوي بالأساس. تهيئ نخبة تقود الوطن رهين بتحول سياسي نحو ملكية برلمانيةيوازيها تصور تربوي لتجديد النخب و تأهيلها ….. تصور يقوم على مبدأ المواطنة و المغربة وليس إنتاج أجيال تستلك دون الحاجة للإنتاج.  

  • Younetwork,Deutschland
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 12:46

    اين المصير ?و متى سينعم الشعب المغربي بحكومة كفئ?للاسف الحكومة الحالية كباقي سالفتها.اليس هناك من رجل رشيد? الحكومة غرقت في المفاوضات العقيمة,نسيت تضرر المجتمع المدني…و الاحتجاجات الخاوية مع اجهاض الوقت …والنتيجة واضحة :اخفاق حكومي وستاتى عصابة جديدة وستعمل متفانية في خدمة مصالحها وكيف ديما الاخفاق. لدينا جميع المؤهلات لنصل الى ما وصلت اليه الدول المتقدمة, يجب على الاحزاب القيام بدورها فيما يخص تاطير المجتمع المدني والايمان بالمصلحة العامة(المواطنة) والرقي في اختيار الرجل المناسب في المكان المناسب…
    اصلاح الجمعيات السياسية رهين باصلاح المجتمع باكمله

  • أبو يوسف
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 13:20

    و أنتم كذلك جزء منه، فلا عمل لكم على أرض الواقع سوى خلق سجالات و جدالات بيزنطية حول الدين و حرية احتساء الخمور و إفطار رمضان، و حين يقع انقلاب عسكري ضد رئيس منتخب كما جرى في مصر تصمتون و لا تتجرؤون على النطق بكلمة انقلاب! هذا في مصر فما بالك لو جرى الأمر في المغرب لكنتم الآن أول المطبلين للعسكر، تتاجرون بالديموقراطية و الحداثة عندكم انسلاخ من الدين. و هذا كذلك من الإستهتار و الإلهاء.

  • مغربي3
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 13:29

    قبل الانتخابات كان بن كيران يقول نفس الكلام وربما اكثر وعندما صوت الشعب عليه فى الانتخابات واصبح رئيس الحكومة لم يطبق اى شئ من وعوده واصبح اخرس لا يتكلم الا فى الجنائز والافراح وفى اجتماعات الحكومة ونسي ما وعد به الشعب واصبح يظهر الا فى المناسبات الرسمية لتحركات الملك ووراءه وزيره بدون حقيبة ولا اعرف ماهو دوره سوى انه بجانب بن كيران

    فكلهم يتكلمون قبل الانتخابات باسم مصالح الشعب لهم لغة الخطاب واحدة ولكن عندما يدخلون الى الحكومة يتغيرون وتتغير افكارهم وكانوا مع الشعب ويصبحون ضده

    فجميع الاحزاب لها سياسة واحدة وهدف واحد هي مصلحتهم قبل مصلحة الوطن والشعب فهدا النوع من الخطابات حفظناه فكل رئيس حزب يريد ان يعطى شهرة له ولحزبه يبدا يتكلم او يخرج الى الشارع كمافعلوا الدين مروا من قبلهم
    فنرى الان ان شباط يريد ان يجعل من نفسه زعيم ومنقد البلاد كما ان لشكر الدى كان من قبل فى مقر حزبه يتلقى المكالمات وكانه سكرتير اصبح اليوم يعطى اوامر لاعضاء حزبه ان لا يتكلوا مع الاعلام الا بادنه

    فليس لدينا سياسيون اكفاء ولا وزراء يعرفون مشاكل المغرب انهم وزراء الحفلات والسفريات خارج الوطن

  • hanae de USA
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 14:42

    nabila mounib sera la premiere ministre bientot , c est l angela merckel version marocaine , c est la femme marocaine qui va changer ce pays economiquement et politiquement , achbah rijale qui ont gouverne depuis l independance n ont rien fait a part voler l argent public , selon les statisques les femmes marocaines qui travaillent dans la gendarmerie et la police sont moins corrompues que les hommes elles n acceptent pas rachwa ,vive la marocaine et a la poubelle tous les commercants du pays et de la religion, thanks for publishing hesp

  • c'est ça la verité
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:53

    Grand bonjour à Mme MOUNIB qui a dit la vérité absolue

  • ahmed
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 15:55

    شكرا لرشيدة منيب هدا هو المعقول فالملكية البرلمانية هي الحل أما الصراع القائم حاليا من صنع النظام.

  • نعيمة كريم
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 16:40

    هذه مجرد الاعيب يا بان كيران و هذه مجرد مسرحية بطلها بن كيران و شباط و الشعب هم المتفرجون مسرحية تلعب حول الوقت لتحقيق هدفها .لقد اصبح كل شيء واضح و كل شيء مجرد تمثيل .

  • Randonneur
    الثلاثاء 24 شتنبر 2013 - 17:34

    ترغبين سيدتي في ملكية برلمانية ، انت حرة في ذلك، لكن أنا ارغب في ملكية دستورية : ما المعمول في نظرك أمام هذه المعادلة الديمقراطية ؟ تلبية رغبتك أم رغبتي ؟ أعطيك الجواب الصائب ولا أقول الحقيقي : رشحي نفسك للانتخابات وضعي نفسك في الميزان ساعتها لك الحق في تقرير مصير المغاربة ،اما وان تغردين خارج السرب كما هي عادتك فهو العبث بعينيه…بالله عليك هل بقيت الثقة في كل الأحزاب كما كانت من قبل ؟ لا انتظر منك الجواب لأنني اسمعه الآن نابع من وجدانك ومن وجدان أغلبية الشعب المغربي : لا وألف لا…كفانا ضحكا على الذقون ،ولقد مللنا من هذه التصريحات الرعناء ومن مختلف الجهات وصدق قارىء من هيسبرس يوم قال على هده الصفحة : أصبحت لدي حساسية من الأسماء التالية : شباط و الطاوسي ودينا باطما…وأضيف اليوم الى لائحته : السيدة منيب بكل صدق و أمانة …كثرت الكراكيز وقل الأطفال وأصبحا في سرك لا جمهور له ويا ريت لو قالت لنا السيدة منيب كيف وصلت الصين الى أكبر احتياطى عالمي من العملة وتلتها اليابان بثاني احتياط عوض الأكل في لحم إخوانها وهي تعلم ان هذا العمل تحرمه شريعتنا السمحاء…

صوت وصورة
حوار مع  السفير الألماني
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 22:40

حوار مع السفير الألماني

صوت وصورة
اتفاقية وزارة التضامن والعمران
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 20:22

اتفاقية وزارة التضامن والعمران

صوت وصورة
"ليديك" وفيضانات البيضاء
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 17:08

"ليديك" وفيضانات البيضاء

صوت وصورة
استثمارات يابانية في السيارات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 14:59

استثمارات يابانية في السيارات

صوت وصورة
الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 12:22

الفلاحة الإيكولوجية رافعة للتنمية

صوت وصورة
تعويضات خسائر الفيضانات
الثلاثاء 12 يناير 2021 - 10:35

تعويضات خسائر الفيضانات