موريتانيا تتجه إلى سحب الاعتراف بـ"البوليساريو" قبل انتهاء ولاية الغزواني

موريتانيا تتجه إلى سحب الاعتراف بـ"البوليساريو" قبل انتهاء ولاية الغزواني
كاريكاتير: عماد السنوني
الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:00

بعد التقارب الدبلوماسي بينهما والتعاون الثنائي على مستويات عدة، تتجه الجارة الجنوبية موريتانيا إلى سحب اعترافها بـ”الجمهورية الوهمية” قبل انتهاء ولاية الرئيس الحالي محمد ولد الغزواني.

وكانت موريتانيا أكبر متضرر من إقدام ميليشيات جبهة البوليساريو على إغلاق معبر الكركرات الحدودي ومنع وصول المواد الغذائية إلى أسواقها؛ إذ أثارت هذه الأزمة غضب سياسيين وبرلمانيين موريتانيين الذين طالبوا باتخاذ مواقف حازمة تجاه الانفصاليين.

وفي سياق التطور الإيجابي الذي تشهده العلاقات بين الرباط ونواكشوط، كشفت مصادر موريتانية أن الرئيس ولد الغزواني يتجه إلى اتخاذ قرار تاريخي يستند إلى “مرجعية الأمم المتحدة التي لا تعترف بالجمهورية التي أعلنتها البوليساريو وقرارات مجلس الأمن الدولي الأخيرة حول القضية”.

وذكر مصدر مسؤول، في حديثه لموقع “أنباء أنفو” الموريتاني، أن “جميع الحكومات التي توالت بعد حكومة الرئيس الأسبق محمد خونا ولد هيدالة، الموالي لجبهة البوليساريو، لم تكن راضية أصلاً عن قرار الاعتراف الذي وجدته أمامها وخشيتها أن يتسبب التراجع عنه في ردات فعل من البوليساريو بدعم عسكري جزائري، الجيش الموريتاني لم يكن-آنذاك-مجهزا عسكريا لمواجهتها”.

وأضافت المصادر ذاتها أن “موريتانيا عام 2021 ليست هي عام 1978، لقد أصبحت دولة قوية على المستوى الإقليمي وتم تصنيف مستوى تسلح جيشها الوطني في مقدمة جيوش القارة بعد أن كان في الفترة المذكورة خارج دائرة التصنيف”.

ويبدو أن الجارة موريتانيا تخلصت من ضغوطات النظام الجزائري الذي وقف في وجه التقارب مع المغرب، وقالت المصادر الموريتانية إن نواكشوط اليوم “قادرة على اتخاذ القرار التاريخي الذي يخدم مصالحها الجيوسياسية الاستراتيجية ومصالح استقرار وأمن المنطقة بأسرها بعيدا عن الضغوط وهيمنة الخوف”.
القرار الموريتاني، وفق المصادر ذاتها، سيصحح موقعها المحايد؛ لأنها كانت “غير محايدة في نظر القانون الدولي وفي العلاقات الدولية ومدلولاته القانونية والسياسية، لأن الاعتراف بكيان ما في القانون الدولي هو اعتراف بشرعيته وبحقه في الوجود قانونيا وسياسيا”.

وتعترف الجمهورية الإسلامية الموريتانية منذ الثمانينات بالبوليساريو، إلا أن هذا الاعتراف الرسمي لم يتطور إلى سفارة أو تمثيلية ديبلوماسية قارة للكيان الانفصالي في موريتانيا.

وغم الضغوط التي تمارسها جبهة البوليساريو والجزائر على موريتانيا، وتروم وضع عقبات تحول دون تطوير علاقاتها مع الرباط، إلا أن العلاقات الموريتانية المغربية عرفت منذ سنتين ونصف تقريبا تطورا متسارعا توج بالاتصال الهاتفي الذي جمع الملك محمد السادس بالرئيس ولد الغزواني.

ويرتقب أن يقوم الملك محمد السادس بزيارة تاريخية ثانية من نوعها إلى الجارة الجنوبية، وهي الزيارة المرتقب أن تسرع وتيرة التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات. كما عبر الرئيس الموريتاني عن رغبته في زيارة المملكة بدعوة من الملك محمد السادس.

وعبر قائدا البلدين، وفق بلاغ للديوان الملكي في نونبر الماضي، عن “ارتياحهما الكبير للتطور المتسارع الذي تعرفه مسيرة التعاون الثنائي، وعن رغبتهما الكبيرة في تعزيزها والرقي بها، بما يسمح بتعميق هذا التعاون بين البلدين الجارين وتوسيع آفاقه وتنويع مجالاته”.

إغلاق معبر الكركرات الملك محمد السادس جبهة البوليساريو محمد ولد الغزواني موريتانيا

‫تعليقات الزوار

105
  • سلينا
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:07

    نحن في انتضار ذلك لتكون صفعة قوية لجيران السوء وربيبتهم البولساريو

  • المغربي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:08

    ستكون ضربة قاضية للاعداء ان شاء الله

  • صحرواي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:08

    هذا القرار سيكون آخر مسمار يدق في نعش النظام العسكري للجار الشرقي…

  • nina
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:09

    الحمد لله غادي وكيتقلصو الدول لي معتارفين بهاد البوليزاريو بشوية بشوية حتى تغبر ومتلقا لي يعتقها

  • عادل
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:10

    مشنقة الانتحار السياسي بدأت تضيق حول عنق جبهة البوليساريو الجزائرية… وقوة المغرب ليس في سحب الاعتراف بالجبهة أو الاعتراف بها…قوتنا نحن المغاربة في تلاحمنا مع ملكنا…ملكنا خط أحمر…

  • لحسن
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:12

    أميركا دولة عظمى والعالم بأكمله يخشها اعترف بالصحراء المغربية تحت السيادة المغربية زيد زيد مبقاش تحية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس

  • خالد الداخلة
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:13

    أكبر خطأ اقترفه مرتزقة النظام الجزائري هو غلق معبر الكركرات. هذا جعل الموريتانيين يدركون أكثر أين تكمن مصلحتهم.

  • اوزومارت
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:13

    واخيرا الجارة الجنوبية موريتانيا تستعد ديبلوماسيا ورسميا سحب اعترافها بجمهورية الوهم….وذلك لعدة اسباب آخرها موجة السخط التي خلفها اغلاق معبر الكركرات في وجه النقل الدولي الآتي من المغرب في اتجاه موريتانيا وخلق ازمة تموين حادة في اسواقها الذاخلية خصوصا في الخضر والفواكه ناهيك عن حالة اللااستقرار السياسي والعسكري في المنطقة لاسابيع عدة….قرار موريتانيا نابع أيضا من العلاقات الدبلوماسية المستقرة بين البلدين الشقيقين الغزواني رئيسا لموريتانيا سيخطها في سجله التاريخي باحرف من ذهب : عصابة البوليساريو إلى مزبلة التاريخ

  • nabil
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:13

    برافو الشقيقة موريتانيا نهاية بوزبال الى مزبلة التاريخ

  • مدوخ
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:14

    بالمناسبة سيتم الإفتتاح المسرح الكبير في مدينة الانوار الرباط اكبر معلمة في أفريقيا وشرق الأوسط اتمنى من جهة الوصية أن تبعت دعوة إلى جارة السوء الخرائر لكي تكون ضيفة شرف وتلقي مسرحيتها .لكي يشهد العالم أن أكبر مسرحية من إخراج جنرالات الجزائر تعرض على اكبر مسرح في العالم

  • nouro
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:14

    قريبا حتى البوليساريو ستسحب الاعتراف بنفسها وستتعرى عورة الجزائر مباشرة امام العالم …ايوا عقلوا راني نتكلم بالمعقول عام 2021 سترى عالم الاراضي الامنة …

  • سميرة
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:14

    نحن المغاربة هرمنا من هذه القضية لن تفيدنا بشيء، المهم عندنا هو أن تجدوا الحلول بسرعة للمشاكل الإجتماعية للمغاربة أهمها الشغل والمستشفى في مستوى مستشفى سبتة ومليلية لا قل ولا أكثر.عندما نصل لهذا المستوى سوف نسترجع كل الأراضي المغتصبة

  • مغربي قح
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:15

    هذا هو الواجب من الاشقاء الموريتانيين لانه الحقيقة والتاريخ واضحان .ان شاء الله بوليساريو تستقل عن الجزائر وتقيم دولتها بصحراء الجزائر.

  • الاندلس
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:16

    ضربة الكاو ، الضربة القاضية لاعداء المملكة الشريفة .

  • Tiwtiw
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:16

    المره القادمه جنرالات الجزائر يتجهون لسحب اعترافهم بالبوليزاريو رغما عن انفهم

  • موريتانيا المخترقة .
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:17

    موريتانيا مخترقة من قيادات البوليزاريو وأي محاولة منها للتراجع عن اعترافها بجبهة البوليزاريو قد يحولها إلى بلد مستهدف من طرف هذه العصابة وراعيها الرسمي عدونا اللدود وأسوأ جار يمكن أن يبتلى به الإنسان .

  • Marduk
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:19

    ان كان صحيح أن موريتانيا خائفة ومتوجسة من البوليساريو والدعم الشامل التي تقدمه الشرقية الشيوعية. فيجب على المغرب أن يبسط سيطرته الكاملة على الكركرات والكويرة ببناء قاعدة عسكرية هناك .ومن بعد اذا استمر الحال كما هو عليه فسيتم تصنيف الجزائر دولة حاضنة للإرهاب وتسعى إلى زعزعة استقرار المنطقة.

  • ولاد عتيقة
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:22

    لا تيقة فولاد عتيقة …..كما قال مغني الراب السلاوي الكناوي:
    ولاد عتيقة شحال من جلسة فالدقيقة بغاو ولا كرهو حياتو هاذيك هذه هي الحقيقة….كلشي داولي الدولي الدولي وهما دياولي صندوق الدولي…..

  • زورو
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:22

    سحب موريتانيا اعترافها بالبوليساريو سوف يكون كالقشة التي قسمت ظهر البعير وسوف يكون في قيمته كموقف امريكا بمغربية الصحراء .ان صار وتحقق هذا سيصاب النظام الجزائري بصدمة لن تقوم له قائمة بعدها .

  • تحتويه و تتعامل معه
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:24

    * موريطانيا لا تستقر على موقف واحد ، فهي متقلبة المزاج ،
    و غداً قد نتوقع منها موقفاً آخر . و هكذا كتب على المغرب ،
    لا بد له من التعايش مع أي جار ، في إطار التعاون و التشاور .
    إذ لا يمكنك إختيار الجار و لكن عليك أن تعرف كيف
    تحتويه و تتعامل معه .

  • توفيق
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:24

    خبر سار ان شاءالله. ستكون ضربة موجعة لقطاع طرق لبوزبال و لحكام عسكر جارة سوء

  • Reda
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:25

    ههههه لم نرى هذا الشي بل رءينا بيان وزارة الخارجية الزامبية هذا الصباح الذي يقول ان زمبيا لم تعد لها قنصلية في العيون بعد إغلاق مقر ما كان يسمى بالقنصلية العامة اضافة الى بلاغ 23 جانفي الماضي لوزيرة خارجية بورندي الذي قالت في إطار المعاملة بالمثل قررنا غلق قنصليتنا الثي كانت في العيون.

  • الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:27

    اضهار الحق ان شاء الله تعالى والصحراء المغربية مغربية بالتاريخ والحاضر والمستقبل

  • بن البصير احمد
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:27

    نثمنى دالك ونثمنى ان تصبح موريتانيا دولة قوية ولها استقلالتها في التخاد ما يصبوا اليه الشعب ولا تتحكم فيه عصابات ومفسدين وشيوعيين ومافيا النهب لانها دولة ولها شعب وعلى المغرب ان يقف معها في كل شيئ ويقومون بعلاقات استراجية لان موريتانيا نجاحها مع المغرب وشعب المغرب اما النضام الشيوعي لن يطول ابدا هناك حراك لن يتركه ان الشعب استيقض ولابد من اسقاطه وهدا النضام ضد دول المغرب الكبير وضد الجيران وضد الشعوب لابد من موريتانيا ان تختار الطريق الصحيح ولا تسجن وطنها في قضية صنعها النضام الفاسد والحقيد

  • محمد
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:27

    الاعتراف الموريتاني او المزنبيقي لا يسمن و لا يغني من جوع. اذا اعترفت روسيا و اسبانيا بمغربية الصحراء فإن المشكل سوف يحل في ظرف اسبوع، غير ذلك لا يتغير شيئا بما فيها الجزائر لو اعترقت بمغربية الصحراء !!!

    الجزائر مجرد بيدق موجود في الواجهة لتقذف في وجهه اللعنات اما اللاعبين الحقيقين فهما موجودون خلف الستار.

  • ع.م.أمزي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:32

    على ما يبدو ان المملكة المغربية بغات اتوقف القلب للأعداء (جيران الشرق )دولة العسكر قبح الله سعيهم

  • Be real
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:36

    Avant la fin de son mandat!
    Il ne fait que gagner du temps, la fin de son mandatory est dans l’annee 2024

  • عمر
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:37

    قرار دكي، فمذا حققت موريتانيا من الاعتراف بعصابة ؟ هكذا ستكون المسئلة مسئلة رابح رابح، اقتصاديا وسياسيا، وان شاء الله ستصبح شمال افرييقيا جنة بادن الله، الله يهدي جيرانا او اشقائنا في الجزائر، فبتكافلنا نصبح أقوى وسنتقدم أسرع.

  • مغربي مرابطي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:40

    إنها السكتة القلبية للخونة والمرتزقة ولجيران السوء إدا فعلها الإخوان الموريتانيين ومرحبا بهم كلهم في وطنهم الثاني المغرب لنحيي الأمجاد

  • بلد علماء شنقيط
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:40

    موريتانيا بلد العلماء الأجلاء و ما هذا إلا رمز لعروبن المحبة المتبادلة بيننا فيجمغنا تاريخ واحد و مذهب واحد و دين واحد إضافة إلى العلاقات الأسرية العريقة. حفظ الله البلدين من كل سوء و مزيدا من التقدم و الإزدهار بإذن الله. ..إلى الأمام نحو الأفضل و القوة الإقتصادية.

  • ادريس التازي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:43

    ان الشعب المغربي ينتظر من موريتانيا الدولة الصديقة وليبيا ان تعجلا بسحب الاعتراف بالبوليزاريو
    لأن هذا الفيروس الخطير
    سيلحق ضررا كبيرا بهما ولا ينفعهما في شيء لقد مهدت امريكا الطريق لتطهير المنطقة من هذه الجماعة التي اصبحت تهدد بقتل السفراء والمدنيين وقطع الطرق التجارية والتخالف مع المنظمات الارهابية لزعزعة استقرار المنطقة ولنا كامل الثقة في هذين الحليفين لقطع الطريق على الارهاب

  • free amazigh
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:44

    ودابا الخلعة من القرار الأمريكي هو لغدي اخلي الكتير من الدول ابدلو الكاسكيتات ديالهم، لا أقل ولا أكتر.

  • hicham
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:50

    je pense que la Mauritanie ne peut pas retiré sa reconnaissance des polisario,
    car elle craint le terrorisme des mercenaires et des généraux algériens.
    mais s’elle fait ça sa sera le signe d’un grand courage.

  • Ammar Dégât
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:52

    C’est poisson d’avril quand l’Espagne a partagé le Sahara occidental entre la Mauritanie et le maroc la Mauritanie à renoncer a sa part au dépend de polisario elle savait que cette part n’appartient pas que c’est un territoire des sahraouis et en plus ils sont presque des cousins et les Mauritanies sont gentils ils respectent leurs voisins

  • مغربي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:52

    سيكون لقرار موريتانيا بالتراجع عن اعترافها بالانفصاليين نفس وقع الاعتراف الامريكي بمغربية الصحراء على اعداء المغرب

  • إلى الأمام
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 17:55

    هل تعرفون أن اعتراف الجمهورية الموريطانية بمغربية الصحراء سيكون كاعتراف الولايات المتحدة الأمريكية أو أكثر. إلى الأمام.

  • بوزلوم
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:00

    موريتانيا دايرة بحال المغرب الفاسي مرة طالعا مرة هابطة الدوزيام سيري

  • زورو
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:00

    الى رقم 22 Reda تكذبون كما تتنفسون
    كيف لزامبيا ان تغلق قنصليتها بالعيون وهي ليس لها اصلا اي قنصلية بهذه المدينة .

  • مرتن بري دو كيس
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:02

    وسترجع الامور الى نصابها ان فعلا سحبت الجارة الجنوبية اعترافها بهذا الكيان الارهابي …المكون من مرتزقة لا ينتمون لاي دولة من الجوار…لقيط الجزائر يحتضر..والزبد يخرج من فاه ..وكانه اكل سما في الصباح الباكر….فلم يبق امامه سوى حمل السلاح والبقاء بقوته في ارض اهدتها له الجزائر تندوف البلاد الوحيدة التي تتقبله.كإرهابي وتتستر عليه الجزائر بموجب التبني .

  • ولد حميدو
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:11

    ملف الصحراء قبلته الامم المتحدة على اساس ان صحراويين منشقين و ليس كون البوليزاريو يعترف بها المغرب ككيان فحتى قضايا اليمن و ليبيا و سوريا و غيرها عندها مبعوثون امميون من اجل حل المشاكل و ليس مطالبة بالانفصال

  • ابن البادية
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:22

    ومتى ستنتهي ولاية الغزواني، على العلم اننا نعرف بداية حكم الرؤساء العرب ولا نغرف ابدا نهايته…
    او باغي يلعبها في التسعين… ونبداو نقوا ويقولو… لاواه الرئيس المقبل سيتراجع عن قرارات سلفه… !
    اذا كان هناك سحب الاعتراف بالكيان الوهمي فيجب أن يكون فورا لكي نتفرغ لبناء علاقات القتصادية واجتماعية وسياسية قوية..
    فلما الانتظار ؟

  • واحد من لمداويخ
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:28

    لماذا ننتظر من الآخرين أن يستعرفوا بصحرائنا أنها من ملكيتنا…؟؟؟

    الصحراء صحرائنا أراد من أراد وأبى من أبى

    ولا يهمنا رأي الآخرين في ملكيتنا

    ولن نسمح حتى في حبة من رمال صحرائنا

    موريتانيا بنفسها تابعة لصحرائنا صحراء شنجيط هكذا درسناها في القسم الإبتدائي في الستينات من القرن الماضي

    لكن فرنسا سبب كل المشاكل التي تدور في مناطقنا

    فرنسا بدون نهب خيرات مستعمراتها سينهار اقتصادها في شهر

    إذا أردنا أن نعيش في سلام، أول شيئ نبدأ نفكر فيه هو التحرر من الإمبريالية الفرنسية

  • بالون قياس الحرارة
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:32

    قبل نهاية ولاية مجرد بالون قياس الحرارة. حسب الفترات السابقة، نجد الولايات تمتد بين سنة وعشرين سنة حسب درجة الحرارة في موريتانيا.
    الأهداف المنشودة من وراء قياس الحرارة هو تحريك المنافسة بين المغرب والجزائر حول الاقتراب أكثر من موريتانيا.

  • mohiq
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:32

    اذا كانت مورتنيا مخلصة للأخوة الموريتانيين. ووحدة أراضي الدولة المغربيةالشريفة. وهو الرجوع إلى رشدهم. لأن المحاربين المغاربة دائما الى جانب الأخوة المورتانين .في أواخر السبعينات القرن الماضي كنا في الزويرات ضد من يريد الإعتداء على الأخوة المورتانيين نتمى أن……..والسلام

  • touhali
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:32

    Le Maroc est sain d’esprit et regarde les choses avec rationalité, ne veut pas démolir tout ce qui est construit et détruire son pays. Bien que l’armée algérienne ne se soucie pas de cela, mais elle aspire à voir la destruction totale, la mentalité de leurs militaires et la politique de confidentialité de leur régime le sont aussi. Voir le guide spécial entre la Corée du Sud et la Corée du Nord. North est préoccupé par les affaires de guerre et de destruction; Alors que le Sud s’intéresse à l’économie et à la construction. Je pense que les officiers de l’armée algérienne étaient un parti du général Sallan contre la révolution du peuple algérien. Et maintenant, ils veulent se venger du Maroc, qui a offert aide et assistance à la révolution algérienne, et redonner à l’Algérie son origine française après sa destruction. En guerre.

  • عتيق من صفرو
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:42

    اولا من الصعب على موريتانيا وتونس وكذلك ليبيا ومصر الوقوف ضد الجزاءر .
    ثانيا يجب البحث عن مساندة الدول القوية.
    ثالثا الشكر الكبير للدول الخليجية التي لا تخاف لومة لائم على قول الحق والوقوف بجانب المملكة المغربية.
    رابعا يجب على جزء من الشعب المغربي ان يغير نظرته الخليج لانها دول تستحق منا كل التقدير والاحترام.

  • medsghir
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:45

    التنمية والشفافية ومحاربة البروقراطية هي السلاح الدي يجب على الحكومة أن تعتمد عليه لأن ذلك هو الدي يجعل الدول تأتي إليك وتعترف بك فردا وجماعات متال على دلك رواندا

  • وحدوي حتى النخاع
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:45

    العقلاء و الحكماء في موريتانيا الشقيقة وما أكثرهم ماشاء الله وحدهم من يعون مصلحة الشعب الموريتاني والمتمثلة اساسا في جار شمالي قوي اسمه المملكة المغربية حيث تنشط العلاقات الاقتصادية معه عبر معبر الكركرات المغربي الدولي وما اقدمت عليه مليشيات الانفصاليين المحدودة العدد التي لاتمثل سوى نفسها و جنرالات الجزاير من خلال قطع الطريق كما يفعل قطاع الطرق و اللصوص و القراصنة ومانجم عن ذلك من أزمة موريتانية في التزود بالخيرات الفلاحية المغربية وكيف عانا الشعب الموريتاني الشقيق من نذرة وغلاء الأسعار في هذه المواد الأساسية وماتكبده تجار موريتان من خسائر سواء في التصدير او الاستيراد خير دليل عن الجمهورية الكرتونية المزعومة لايمكن لها أن تشكل مصدر خير ورفاهية للشعب الموريتاني الأصيل سيما وان المملكة المغربية قوة إقليمية ليس من مصلحة موريتان ان تحول بينها اي كيان فاقد لكل مقومات الدولة في شتى المجالات

  • خريبگي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:45

    العز… ضربة أخرى لبوبال ومن يواليه…. الحق يعلو ولا
    يعلى عليه…

  • tim
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:46

    MR RÉDA,il n’est pas du tout quéstion de la zambie,c’est plutôt le BURUNDI qui a décidé,avant de se retracter,de fermer son consulat à Laàyoune de même que pour le consulat au canada et au brésil pour des raisons financières.L’AMBASSADE DU BURUNDI reste par contre ouverte.ne nous désinformez pas mr.Les marocains sont au courant de ce qui se passe dans leur pays LE MAROC mr réda l’algérien,dans leur SAHARA aussi alors informez vous avant d’écrire un commentaire pareil.Je vous invite à faire un tour sur Google.Votre pays peut vous mentir mais pas Google.

  • خريبگي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:49

    كثيرون سيندمون على :(الوطن غفور رحيم) … ضيعوا فرصة ذهبية… كانوا سيكونون معززين مكرمين ولكن….. هيهات….

  • خالد
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:50

    القوات المسلحة الملكية فرع الإعلام وجب عليه إعداد هدية للبوليساريو في يوم إعلانها لقيام جمهوريتهم الوهمية و نشره على اوسع نطاق , معلومات تتحدت عن كونهم يستعدون لنشر صور المعارك في الصحراء في دالك اليوم.

  • Ali
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:52

    الأشقاء في موريتانيا تعبوا و ملوا من اللعبة القذرة بين الكابرانات و بيادقها .كما أن موريتانيا لم تعد اليوم تلك الدولة الهشةو الضعيفة يسهل النيل منها .فهنيئا للاقشاء في هذا البلد الطيب.

  • MORO
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:56

    LA MAURITANIE ELLE NE CHANGE JAMAIS SON AVIS ELLE A RECONNU ET ELLE LE RECONNAITRA LA RASD POUR TOUJOURS IL RESTE QUE LE MAROC LAISSE LES SAHARAOUI DANS LEUR TERRE VIVRE EN LIBERTE

  • مستعجل
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:57

    العجلة من الشيطان…اتركوا الامور حتي تنضج وتخرج للوجود..لا نستبق الاحداث..ولكل حديث حديث..نتمني الخير ان شاء الله….

  • Salah chaaraoui
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 18:58

    و تتوالى الضربات تباعا ههههه شنقريحة خاصو طريحة

  • متتبع مغربي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:07

    هذا القرار إن تم اتخاده سيكون النهاية الفعلية لأطروحة التفرقة و الانفصال و الضربة القاضية لدعاتها في مرتزقة الذل و العار و الهوان و داعيمهم من زمرة العساكر الفاسدين و جنرالات فرنسا في النظام الديكتاتوري المبدد لثرواث الشعب الجزائري الشقيق التواق للتحرر من ربقة ثالوث التبعية للأجنبي و الديكتاتورية و الفساد.

  • هشام
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:12

    صفعة أخرى من جارة الموريتانية الى جارة مشؤومة غبية

  • عشرة فعقل
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:16

    في نهاية السبعينات وبفضل الامكانات السلاح الي وفرهم المقبوران القدافي وبوخروبة للمرتزقة قطاع الطرق فعلو بموريتانيا الفقيرة والمترامية مالم يفعله الصهاينة بفلسطين تقتيلا وسلبا ونهبا واختطافا وحرقا دون شفقة اورحمة ودون اعتبار للدم والقرابة

  • Moi
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:21

    الحراك في الجزاءر ادا استمر وطال هو الذي سيغير المعادلة باكملها و نرى وجوه شابة جديدة تقود الجزاءر الى الافضل وتعرف اين تكمن مصلحة بلدهم بدل اهدار المال و الوقت على جماعة ارهابية اكل الضهر و شرب عليها

  • جمال
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:22

    ” جاء الحق وزحق الباطل ان الباطل كان زهوقا ”
    صدق الله مولانا العظيم.

  • Mosi
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:30

    حملت وزترة الخارجية الأمريكية تساؤل بسيط و محدد للمسؤولين الموريتانيين وهو:
    لماذا تعترفون حقا بالبوليزاريو..؟؟
    وبعظ مشاورات دامت يومين رد الطرف الموريتاني بالحقيقة وهي:
    الجزائر تبتزنا بالامن و الحدود و الاقتصاد و استقرار الوطن.
    فكان جواب الخارجية الامريكية ايضا بسيطا و محددا..:
    لن يكون لديكم بعد اليوم اي مبرر لتخافوا او تقلقوا من اي احد..سواء كانت الجزائر او غيرها.
    ستستقر الولايات المتحدة الامريكية في الصحراء المغربية و سيكون امنكم و استقراركم من اولوياتها.
    هناك مشاريع ضخمة ستعرفها المنطقة ف إما ان تلتحقوا بالركب اما تبقو متخلفين كاؤلائك الذين يبتزوكم.
    انتهت المعلومة الحصرية.
    الآن على موريتانيا ان تختار و ان تكون شجاعة لإتخاد قرار سحب الاعتراف بكيان وهمي لقيط…لأن الولايات المتحدة لا تمزح في الامور الاستراتيجية.

  • الباعمراني،
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:35

    قرابة 100 دولة قد سحبت اعترافها بجمهورية الوهم بعدما تعرفوا عن سبب المشكل الحقيقي،،
    ما بني عن باطل فهو باطل،،
    عصابة البوليزاريو تحتضر وتعيش ايامها الاخيرة،،

  • عتمان
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:37

    وان جاءت متأخرة فهي خطوة إيجابية من شانها ان تضع عصابة قطاع الطرق في حجمهم الطبيعي كما ستعد دليل قاطع على تحرر موريطانيا من قبضة البترودولار الجزائري مما سيعطي دفعة قوية نحو التقارب و التكامل الاقتصادي و السياسي بين البلدين في انتظار التحاق تونس و ليبيا بهدا الركب اما النضام العسكري في الجزائر فسيكرس العزلة التامة التي ستكون الوقود الكافي لإشعال الثورة من جديد ثورة الجياع و المحرومين من لقمة عيش سرقها العسكر و جعلو البلاد تعيش في فقر و حرمان و بؤس تام رغم تروات البترول و الغاز

  • خريبگي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:38

    كاريكاتير في الصميم…. تحياتي الأخ عماد…
    خاص غير الصوت ديال الطيحة…. ما عليش المرة الجاية أنشاء الله….

  • حراك من إيطاليا
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:46

    اشنو طلعنا حنا من هادشي كامل??!!! من نهار حلينا عنينا في هاذيك البلاد وحنا كنسمعوا موريطانيا اعترفت بالبوليزاريو والموزمبيق سحبت الاعتراف جزر الوقواق اعترفت وجزر القردة السفلى سحبت الاعتراف….. لم نرى سوى الفقر والجهل والتخلف والبطالة والأمطار تتهاطل ساعتين لتحول المدن إلى بحيرات غارقة…. والشفارة سارقين البلاد طول وعرض ولا من يحاسبهم…. من فضلك انشري هسبريس.

  • Salik
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:50

    Comment dit on Algeria en espagnol? Alkherya.
    Rira bien qui rira le dernier. La paix rien que la paix

  • محمد اليوسفي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 19:56

    المسألة لا علاقة لها لا بالخضر ولا بالفواكه التي تأتي من المغرب .موريطانيا تحتاج الى جار مغربي قوي وجريئ مع البوليساريو والجزائر. ومتى ما رأت موريتانيا ان المغرب قادر على تحدي الجزائر فإن مصالحها تجعلها تصطف مع المغرب .
    ينبغي ألا ننسى أن اعتراف موريطانيا بالبوليساريو ليس موقفا حياديا لذلك فهي بهذا الموقف لا تصطف بجانب المغرب بل تعود فقط الى نقطة الصفر بعد أن تبين لها ان امريكا لم تغير موقفها رسميا من اعتراف امريكا بمغربية الصحراء.
    ان الجراة والشجاعة هي ما ينقص المغرب في التعامل مع اعداء القضية الوطنية.

  • عادل العيوني
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:02

    و لا جريدة عسكرية واحدة أو حتى غير عسكرية جزائرية تسمح للقراء بإضافة تعليق..

  • Moi
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:15

    الفلوس تتكلم ….
    $$$$$$$$$
    الأوهام حتى ولو…الجزائر دائما شامخة واقفة في وجه الظلم وان نتخلى عنهم ولو بقينا وحدنا في الميدان

  • صحراوي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:16

    بدون تساؤل.
    جاء في المقال ما نصه:
    “وفي سياق التطور الإيجابي الذي تشهده العلاقات بين الرباط ونواكشوط،
    كشفت مصادر موريتانية أن الرئيس ولد الغزواني يتجه إلى اتخاذ قرار تاريخي يستند إلى “مرجعية الأمم المتحدة التي لا تعترف بالجمهورية التي أعلنتها البوليساريو وقرارات مجلس الأمن الدولي الأخيرة حول القضية”.
    1- اليوم فيه 24 وفيه 24 مرة تتحول من صديق إلى عدو ومن عدو إلى صديق.
    2- إذا كانت مرجعية الأمم المتحدة لا تعترف بالجمهورية التي أعلنتها البوليزاريو فنس المرجعية لا تعترف بسيادة المغرب على نفس الجمهورية.

  • Samir
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:27

    Pour le 60 si t’arrives a aidé ton propre pays de quelques centaines d’islamistes qu’ils vous tuent chaque fois sa sera pas mal puisque votre régime il n’arrive pas a les éradiqué et faire face il ne suffit pas de trop parler il faut regarder la réalité en face et ne jouez pas la puissance puisque vous n’êtes pas et vous ne le serez jamais et arrêtez de raconter n’importe quoi le monde est au courant de tout

  • كمالو
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:27

    أظن والله أعلم أن سحب اعتراف موريتانيا بالبوليساريو سيكون من عاشر المستحيلات لأن البوليساريو أصبح سرطانا ينخر شرايين الدولة الموريتانية ، فوجود عائلات بالآلاف في موريتانيا نظرا لانتماء آلاف الموريتانيين لنفس القبائل التي تنتمي إليها عائلات البوليساريو وهذا عنصر يزيد من التحام كثير من الموريتانيين بالبوليساريو وسيكون سحب اعتراف موريتانيا بالبوليساريو وبالا على الموريتانيين لأن بوليساريو الداخل في موريتانيا سيستقوي بقبائله وموريتانيا ليست لها القدرة المخابراتية لضبط آلاف البوليساريو بين ظهرانيهم وسحب الاعتراف بالبوليساريو سيكون بمثابة حرب شعواء على الجيش الموريتاني الذي لا يزال ضعيفا رغم مايقال ، ولنتصور عناصر من البوليساريو بالآلاف في مدن موريتانية ماذا يمكن أن تفعل من خراب لموريتانيا ، ثم إن الموريتانيين هم الذين كانوا يتركونهم يعيثون فسادا في ترابها الذي أدمجوا كثير ا منه فيما يسمى الأراضي المحررة ، لم تكن هناك دولة في موريتانيا في الماضي فكيف ستكون اليوم ؟

  • صحراوي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:30

    مجرد تساؤل
    من هي القوة الإقليمية – المغرب أم موريتانيا !!!؟؟؟
    جاء في المقال ما نصه:
    “موريتانيا عام 2021 ليست هي عام 1978، لقد أصبحت دولة قوية على المستوى الإقليمي وتم تصنيف مستوى تسلح جيشها الوطني في مقدمة جيوش القارة”
    يوم أمس فقط(16 فبراير 2021) نشرت هيبريس مقال تحت عنوان: هل يشارك الجيش المغربي في محاربة “المد الجهادي” بالساحل الإفريقي؟
    جاء فيه ما نصه:
    “ما يعكس الدور الوازن للمملكة كقوة إقليمية بالمنطقة.”
    قلت لكم وأكرر ما قاله معلق مغربي قبلي أصبحت أن السياسة أصبحت لعب ديال دراري صغار.

  • عبداللطيف المغربي
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:36

    …من السهل على موريتانيا اللشقيقة سحب اعترافها ( بجمهورية الخيام البالية ) بتندوف المحتلة.ولكن كي تبقى هذه الجارة الشقيقة في مأمن من مامرات ودسائس النظام الستاليني الجزائري.لا بد وان توقع مع المغرب اتفاقية الدفاع المشترك.كما كان عليه الحال قبل الانقلاب على الرئيس التاريخي لموريتانيا الراحل المختار ولد دادة.اذن اتفاقية الدفاع المشترك بين المغرب والشقيقة موريتانيا هو الضمانة التي تقي الشقيقة الجنوبية من اي تامر من الجار الشرقي الغذار.واليبارك الله العلاقات المغربية الموريتانية…

  • الرجوع إلى الاصل ...
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:45

    …اصل.
    لقد اراد الحسن الثاني الرجوع بالعلاقات مع موريتانيا الى ما قبل الاستعمار الذي قسم القبائل الحسانية بين فرنسا واسبانيا، لما تحالف مع ولد دادة لاخراج الاستعمار من الصحراء سنة 1975، حيث كان قصده جمع شمل القبائل الحسانية ووضع اللبنة الاولى لبناء الاتحاد المغاربي.
    ومن المؤسف ان تخرب اطماع الرئيس بومدين في الهيمنة على المنطقة المغاربية هذا المشروع الوحدوي الواعد.
    لقد عارض بوخروبة التحالف المغربي الموريتاني وتحالف مع اسبانيا ضد المسيرة الخضراء ودافع عن الانفصال والحدود الاستعمارية ، و اشعل الحرب بين الاقلية الانفصالية من القبائل الحسانية في تندوف والاكثرية منها في المغرب وموريتانيا.

  • maghribi
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:45

    الوقت حان لموريتانيات للاتخاد قرار عملي لمصلحة الشعبين وتنمية الجنوب المغربي والانطلاق لدول افريقيا اما حكم الموز في الجزائر والكوكاين فالعقم يفوح منه، والله مللنا من الجمود وخصوصا في عصر التطور والتكنولوجيا

  • Ahmed
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:47

    Pour le 34 qui raconte des mensonges comme son régime hypocrite champion de la trahison le Sahara marocain ce n’est pas un gâteau pour le partager sa prouve que vous êtes vous vous maîtres dictateurs Harkis vous êtes des falsificateurs de l’histoire et enfin au diable toi et régime le Maroc est dans son Sahara depuis1975 ni toi la marionnette ni ton régime faible vous ne pourrez approcher cette terre

  • مروكي خانز
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:50

    هذا ااخبر ذكرني بان عبد الفتاح السيسي قد اعطى امرا لوزير خارجيته لترتيب فتح قنصلية مصرية في العيون واذا بنا نرى التكذيب المحرج للخارجية المغربية التي إلتزمت الصمت ،حتى الخبر تكتموا عنه لولا ان وسائل الاعلام الجزائري اتصلت بالسفير المصري الذي اكد الخبر ،كما هو متكتم على الدول التي أغلقت قنصلياتها بالصحراء نظرا لعدم تنفيذ ما تعهدت به الرباط تجاه هذه الدول من مساعدات ،،لكن يا خبر فلوس غدا تبقى ببلاش
    موريتانيا صرح رئيسها منذ شهور بان الاعتراف بالبوليساريو هو مبدأ ثابت لا يتغير بتغير الرؤساء والمسؤولين ،،ويبدو ان هذا الخبر سوف يتم تكذيبه بطريقة او باخرى من نواقط شط ،،وحول عدم الاعتراف من طرف الامم المتحدة بالبوليساريو فهي ايضا لا تعترف بمغربية الصحراء وهي تناقش المسألة وتضع البوليساريو على قدم المساواة مع مملكة امير المؤمنين التي تمتد الى ١٢ قرنا مضت

  • مواطن2
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 20:53

    بعد قراءة المقال لابد من التذكير بالمغامرة الخطيرة التي قام بها ” شباط ” والتي تسببت في توتر بين المغرب وموريتانيا لمدة من الزمن. وبفضل التعقل الذي تميزت به موريتانيا والمغرب انتهت المغامرة بسلام….الحكمة تتغلب والحمد لله. حاليا الامور تسير نحو التسوية النهائية لقضية الصحراء المغربية…..وستبقى الجارة الشرقية وحدها في الميدان حاملة لعبء فوق طاقتها.جماعة مسلحة على اراض جزائرية من الصعب التخلص منها.

  • متطوع في المسيرة الخضراء
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 21:01

    ان مسؤولية إحياء اتحاد المغرب العربي الكبير يقع على عاتق الشقيقة والصديقة موريتانيا. المطالبة بإسقاط الأطروحة التي اصبحة عبأ ثقيلا على الشعوب المغاربية .لأن البوليزاريو كشفوا عن الوجه الحقيقي لنوياهم بإغلاق معبر الكركرات من أجل تحقيق مكاسب سياسية خاصة تصب في مصلحة المفسدين في الجزائر . سحب الاعتراف بالأوهام شيء لامفر منه .

  • عتيق من صفرو
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 21:15

    قال الله تعالى. وقل جاء الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا
    صدق الله العظيم
    تصحيحا لصاحب التعليق رقم 63

  • Mosi
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 21:28

    الى صحراوي.
    اذا كنت صحراوي فقل لنا من اين انت تحديديا.
    حدود المغرب كانت الى نهر السينيغال جنوبا و الى تامبوكتو والى حدود السودان شرقا.
    فهل انت صحراوي سوداني ام صحراوي بوركينابي.
    من الجيد ان يدرس الانسان بعض التاريخ..وانا اقصد تاريخ العالم ولك ان تختار من بين الصادر عن الاكاديمية الملكية البريطانية او الاكاديمية الفرنسية للتاريخ الانساني او الاكاديمية الملكية الاسبانية.
    حتى لا تقول ان تاريخ المغرب مزور.
    ابحث جيدا عن الشعب الذي استوطن الصحراء من كان…
    من المحزن ان يدطرك بعض الجاهلون ان تنزل لتوضيح توافه الامور…
    المرابطون و هي احدى التمبراطوريات المغربية العريقة كان اصل قادتها من بلاد شنقيط اي موريتانيا الحالية…ولجهلك لا تعلم ان المنتخب الموريتاني يطلق عليه لقب المرابطون.
    من قام بغسل ادمغتكم بالتفاهات و الطرهات نسي ان يلقنكم بعض المعلومات البديهية حتى لا تكونوا مسخرة بين القوم.
    اسمع انت وغيرك ممن يحلم بالانفصال…النغرب عيل صبرهم من تحمل تصرفاتكم و قناعاتكم الصبيانية التي تنهل من مستنقع الخيانة و نكران الجميل و التنكر للحق…فاستفيقوا يا كراكيز الجزائر.

  • صحراوي 2
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 22:14

    إلى صحراوي شرقي أو غربي أو الله أعلم 71 * : أطلب منك أن تشرح لنا ما دمت ربما تعتبر نفسك سياسي محنك لا تعرف كما جاء في تساؤلك لعب الدراري الصغار… إدا قلنا ” جيش الدولة الفلانية أصبح قوة إقليمية سنة 2021 له وزن بين دول المنطقة مقارنة لما كان عليه سنة 1978″ هل هذا يعني أنه أصبح أكبر قوة إقليمية في المنطقة..؟ لهذا قلت لك مرارا أنك تخرط بتساؤلاتك الجوفاء….

  • MAMIZOU
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 22:47

    هل ستدفع الجزائر اموال لي موريطانيا حتي تبقي علي اعترافها ؟ جمهورية بورندي و دولة زامبيا اغلقتا سفاراتهم بي العيون بحجة التقشف بالنسبة لي بورندي اما زامبيا فكان تبريرهم غريب حيت قال بيان الحكومة انهم اغلقوا مقر التمتلية في مدينة لعيون ..في اقل من 3اشهر انسحبت دولتين وهاد مؤشر خطير

  • الدخول للمغرب اءفضل
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 23:03

    ما ذا سيخسر الصحراويون في المخيمات لو اءنهم عادوا الى المغرب وعاشوا رفقة اءخوانهم المغاربة يقتسمون حلو الحياة ومرها ويقتسمون ثروات الوطن جميعهم من طنجة الى الكويرة فتندوف دون استعلاء ولا من ولا سلوى من البعض للبعض الاءخر.

  • حكيم
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 23:06

    لماذا لا يركز المغرب على انشاء اتحاد غرب افريقيا مع موريتانيا والسنغال وترك المغرب العربي وتأجيله حتى تنضج الجارة الجزائر؟
    يمكن التفكير في معاهدة وحدة مع موريتاني، تتضمن معاهدة دفاع مشترك وتعاون اقتصادي وأمني وحرية التنقل. بعد عشرة سنوات توسع مع السينغال ليتم فيما بعد التركيز على حماية الحدود الخارجية لهذا الاتحاد. منظقة فيها خيرات كافية لكل السكان ان حظرت الحكامة والتسيير وابعدت الأطماع الخارجية

  • نهري ع الكريم
    الأربعاء 17 فبراير 2021 - 23:39

    خير البر عاجله لماذا الانتظار لتصحيح خطأ تاريخي .

  • Ahmed
    الخميس 18 فبراير 2021 - 00:30

    Pour le 79 je n’ai jamais vu de toute une vie des attardés mentaux à ce degré le Maroc il vous a rendu dingue de la jalousie vous ne dormez plus le matin le Maroc dans la tête le soir le Maroc dans la tête la preuve que le Maroc une grande puissance dans l’Afrique au diable les jaloux

  • alwali
    الخميس 18 فبراير 2021 - 05:06

    موريطانيا أرض مغربية وعليها أن تنظم للمغرب لكي يحرق الشعبين إلى جزر الكناري

  • Slimane d'Argenteuil
    الخميس 18 فبراير 2021 - 06:58

    Le président Biden a, enfin, téléphoné au premier ministre israélien. Durant leurs
    échanges, Biden a insisté sur son soutien à la normalisation des relations entre Israël et des pays arabes. Ainsi, la messe est dite et le Maroc peut continuer son chemin en , .toute tranquillité, auréolé par le soutien indéfectible des USA

  • صحراوي
    الخميس 18 فبراير 2021 - 07:07

    مجرد تساؤل
    كم من وجه للقانون الدولي !!!؟؟؟
    جاء في المقال ما نصه:
    “القرار الموريتاني، وفق المصادر ذاتها، سيصحح موقعها المحايد؛ لأنها كانت “غير محايدة في نظر القانون الدولي وفي العلاقات الدولية ومدلولاته القانونية والسياسية، لأن الاعتراف بكيان ما في القانون الدولي هو اعتراف بشرعيته وبحقه في الوجود قانونيا وسياسيا”.
    استنتاج منطقي وحكيم أوافقه الرأي فيه وأطلب من الجزائر كذلك سحب اعترافها بالجمهورية الوهمية حتى تتوافق مع القانون الدولي.
    وفي المقابل يتعين على المغرب كذلك سحب قواته من الصحراء الغربية وباين سحب تغريدة سلفه لأن القانون الدولي الممثل في الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمحكمة الدولية لا يعترفون بسيادة المغرب على الصحراء الغربية.
    لحسن الحظ القانون الدولي لا تنفذه محاكم كمحاكم المغرب.

  • صحراوي
    الخميس 18 فبراير 2021 - 07:10

    إلى صاحب التعليق رقم 62
    مجرد تساؤل.
    لماذا يستنجد المغرب بالصهيونية والإمبريالية !!!؟؟؟
    المغرب العريق والقوة الإقليمية في شمال إفريقيا يستنجد بالصهيونية والإمبريالية لتحرير أراضية من جبهة وهمية وليحمى موريتانيا القوة العظمى الأخرى في الإقليم كما جاء في المقال من ضغوط دولة يقودها الكبرنات في أرذل العمر.
    أنظر حقيقتكم في التعليق رقم: 12 و 66 و79

  • صحراوي 2
    الخميس 18 فبراير 2021 - 09:23

    إلى صحراوي شرقي أو غربي أو الله أعلم ### : لن أجيبك على سؤالك حتى تجيب على العديد من الأسئلة التي طرحت وتتهرب من الإجابة عليها… ومن بينها من أي نوع من الصهاينة أنت..؟ لكن لا بأس أن ادكرك أن المغرب يوضح مشروعية حقوقه التاريخية على أراضيه الصحراوية للدول الكبرى ولا يستنجد بأحد بل يقنعهم بأن مليارات الدولارات التي صرفت من محتضني بعض المحتجزين من أحفاد المغرر بهم في مخيمات تندوف وسط الأغلبية الساحقة من المرتزقة و التاءهين في الصحراء الكبرى كان ” استنجاد لتغليب الباطل على الحق” بدفع الرشاوي وشراء الدمم… ومازال العاطي يعطي… سيروا إلى الهاوية… وضاعف انت مجهودك للتعمق في أشكال القانون الدولي وشرحه على هواك بالشكل الذي يناسب اطماعك….

  • المغتربة
    الخميس 18 فبراير 2021 - 09:54

    الضربة القاضية كانت من طرف امريكا انتهى امرهم الى الابد وسوف لم نجرح سمعنا بعد الان بسمع كلمة بو ليساريو
    الجزائر تدرك ذلك لكن نتركها تعبر عن الاستياء و الامتعاض و لم لا الكره للمغرب لن يغني ذلك عنها شيءا
    قضي الامر و الحمد لله و نحن المغاربة نستبشر خيرا لمستقبل ابناءنا سوف يجدون و يجتهدون من أجل المغرب من طنجة للكويرة لنا موقع جيد و تاريخ ووووو ماشاء الله سوف نصل لاهدافنا الشعب يتطور مغرب اليوم ليس مغرب البارحة و نحن متفائلون الخير للقدام و عاش الملك

  • Lerbi
    الخميس 18 فبراير 2021 - 11:02

    انت يا جزائر يمكن أن تعي جيدا مكانة الوطن عند المغاربة عاش المغرب مع صحرائه تحت شعار .. الله الوطن الملك

  • ناصر
    الخميس 18 فبراير 2021 - 11:03

    حبذا لو توحد الاقليمان في دولة موحدة وفاء للتاريخ والجغرافية والثقافة والرجوع الى اسم البلاد القديم ، موريتانيا بشمالها وجنوبها وتصفية للارث الاستعماري في تحديد الحدود بين الاشقاء

  • الخميس 18 فبراير 2021 - 12:05

    les dirigeants algériens se cabrent dès qu’ils entendent parler d’autonomie….et le non reconnaissance du polizabale par les pays voisins …mauritanie …Sénégal…. Non pas parce que c’est une solution qui ne leur convient pas, mais juste parce qu’elle est marocaine. 

  • عبد الدائم
    الخميس 18 فبراير 2021 - 12:18

    بقدرة الله الخير قادم بقيادة وحكمة الملك الهادئ والرزين , يجب ان نتريث ولانستبق الاحدات

  • صحراوي من تندوف
    الخميس 18 فبراير 2021 - 14:30

    اجيبونا عن الدولة الافريقية التي اغلقت قنصليتها في الصحراء، ولماذا ؟، وكم خسرتم؟
    وليس عن موريتانيا والغزواني

  • إلى صحراوي من تندوف
    الخميس 18 فبراير 2021 - 15:08

    حتى وإن اغلقت قنصلياتها لضروف مادية وضعف الميزانية أو غيرها… فلها سفارة في الرباط كعاصمة المغرب من طنجة ل لكويرة

  • الحقيقة
    الخميس 18 فبراير 2021 - 16:02

    إن سحب الإعتراف بجمهورية من قبل موريتانيا يصب في مصلحتها ولايضر المغرب بشيئ فمن الواجب عليها التسريع باتخاذ هذا القرار التارخي إن كانت تريد علاقات جيدة مع المغرب مع أنها لا تجني اي ثمار مع الوهم لأن الوهم سيزول لامحالة.

  • محمد
    الخميس 18 فبراير 2021 - 17:25

    نحب جميع جيراننا خاصة المغرب ونتطلع إلى تعاون مع هاذا البلد الشقيق.. كما ورد في المقال لايمكن أن تكون موريتانيا حيادية في نفس الوقت تعترف بالصحراء
    نتمنى الخير للجميع
    وشكرا

  • قاهر الانفصاليين
    الخميس 18 فبراير 2021 - 20:59

    نعم،على موريتانيا أن تخرج من حالة التردد والغموض وتعلن بوضوح أنها ترفض تواجد المرتزقة على حدودها وتتخذ قرارا بهذا الشأن.
    نحن لا نتكلم من فراغ فكلنا يتذكر الاتفاق المشترك بين الجزائر وموريتانيا لفتح معبر “شوم”بينهما وكثيرا ما لوحت الجزائر أن هذا المعبر هو بديل عن معبر الكركرات من أجل حصار المغرب و وتحجيم دوره إفريقيا.فليجبنا السيد ولد الغزواني أين هي فائدة هذا المعبر الذي تهافتوا على تدشينه؟حصار المرتزقة لمعبر الكركرات أفقر السوق الموريتانية من السلع والمنتجات الغذائية.وضاقت على الموريتانيين الأرض بما رحبت.لكن القوات المسلحة الملكية حررت معبر الكركرات لتعود الحياة من جديد إلى الجارة الجنوبية.على ولد الغزواني أن يضع مصلحة بلاده في الاعتبار الأول ولا ينجر وراء تفاهات الجنرالات
    فمصلحة موريتانيا مع المغرب وهي تعلم علم اليقين أن المغرب كلفه هذا النزاع المفتعل الكثير من السنوات والجهود المضنية ضد الأعداء لأجل صون وحدته الترابية.كان من ثمارها الإعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء.

  • Mezabi
    الخميس 18 فبراير 2021 - 22:15

    بالنظر إلى الواقع, لا ولن يمكن ان تسحب موريتانيا اعترافها من البوليساريو. من السداجة الاعتقاد بهذا بل من المستحيل ان يجسد على ظهر الواقع وذلك لان:
    – لا ترغب موريتانيا في الرجوع الى اواخر السبعينات لما تحالفات مع المغرب وتعرضت لهجوم البوليساريو مدعومة من الجزائر وكادت ان تعصف بنظام المختار ولد دادو
    – اكثر عناصر البوليساريو منحدرين من قبائل موريتانيا وبالطبع لن يغامر النظام بسحب اعترافه خوفا من القلاقل الداخلية
    – ان كثيرا من الموريتانيين يساندون البوليساريو بتعصب قبلي
    والمسؤولون في النظام الموريتاني يفضلون الحياد مع الميل البوليساريو

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59

أوزون تدعم مواهب العمّال

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والأقارب
الأحد 18 أبريل 2021 - 22:00 11

بدون تعليك: المغاربة والأقارب

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع أمكراز
الأحد 18 أبريل 2021 - 21:00 6

نقاش في السياسة مع أمكراز

صوت وصورة
سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان
الأحد 18 أبريل 2021 - 19:00

سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان

صوت وصورة
شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:36 12

شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع

صوت وصورة
علاقة اليقين بالرزق
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:00 10

علاقة اليقين بالرزق